دبلوماسية الملك محمد السادس تبعث رسائل أربكت الجزائر

دبلوماسية الملك محمد السادس تبعث رسائل أربكت الجزائر
السبت 14 يونيو 2014 - 20:20

أثارت تحركات الملك محمد السادس الأخيرة، سواء بزيارات العمل الرسمية أو الخاصة التي يقوم بها أو مبادرته ومواعيده القادمة، حنق حكام قصر “المرادية” بالجزائر وإعلامييه، الذي باتوا “يحسبون كل صيحة عليهم”، حيث اتهموا المملكة بمحاولة عزل الجزائر إقليميا، فقط لأن العاهل المغربي زار تونس وقوبل هناك بترحاب لافت.

ويرى مراقبون أن تحركات الملك محمد السادس وخطواته الأخيرة في المنطقة المغاربية والإفريقية أيضا كانت مدروسة بكثير من العناية، وتتسم بذكاء بالغ، كما أنها دبلوماسية تنم عن المبادرة إلى نوع من الهجوم التكتيكي، عوض الدبلوماسية التي تكتفي بالدفاع ورود الأفعال.

واستشاط حكام الجزائر وعدد من صحفها وقنواتها الإعلامية غيظا من زيارة العاهل المغربي إلى تونس، ونظرت إليها نظرة شك وريبة، بل حاولت جهات جاهدة التشويش على تلك الزيارة باختلاق خلاف وهمي بين الملك محمد السادس والرئيس منصف المرزوقي.

وشهد مقام الملك المغربي في تونس اتصالا قد يبدو للبعض عاديا، لكنه لدى عدد من المراقبين يحمل في طياته دلالات سياسية كبيرة، بالنظر إلى طلب مسؤول ليبي رفيع المستوى من المغرب دعم ليبيا في المرحلة التي تمر منها، وهو ما لم تنظر إليه الجزائر أيضا بعين الرضا.

رسائل الملك محمد السادس الدبلوماسية لم تقف عند هذا الحد، بل امتدت إلى دولة تعتبر حليفا قويا للجزائر، وهي روسيا، وذلك بعد تداول أنباء عن قرب زيارة يقوم بها العاهل المغربي إلى موسكو، والتي سبقها تنظيم منتدى الأعمال المغربي الروسي تحت شعار “المغرب شريك استراتيجي لروسيا”، وشارك فيه أربعة وزراء و120 رجل أعمال مغربي.

نشطاوي: الملك غصة في حلق الجزائر

وتعليقا على موضوع الدبلوماسية الملكية في الفترة الأخيرة، أكد الأكاديمي والمحلل السياسي، الدكتور محمد نشطاوي، في تصريحات لجريدة هسبريس، أن “التحركات الملكية الأخيرة في محيط بعض مناطق النفوذ الجزائري أفزعت ساسة وإعلام الجارة الجزائر”

وتابع نشطاوي بأن “تحركات العاهل المغربي أخرجت بعض المشوشين على الدبلوماسية الملكية من جحورهم، مرة للتنديد بهذا التحرك، ومرة أخرى بالتصريح بعدم المبالاة، إلا أن الحقيقة أن هذه الدينامية الملكية شكلت غصة في حلق الطرف الجزائري”.

واسترسل الأستاذ الجامعي بمراكش أن الصحف الجزائرية اعتبرت أن الملك محمد السادس يحاول استغلال مرض الرّئيس الجزائري عبد العزيز بوتفليقة لإقامة علاقات اقتصاديّة وطيدة مع دول تربطها به صداقة قويّة، سواء في منطقة في الغرب الأفريقي بزيارته لمالي والكوت ديفوار وغينيا والغابون، وأنّ زيارات ملك المغرب لتونس ومالي ليست إلاّ تشويشاً على مبادرات الجزائر لحلّ مشاكل المنطقة.

وزاد نشطاوي بأن “قرب زيارة العاهل المغربي لروسيا الحليف الرئيسي للجارة الشرقية، سيجعل الجزائر تستشيط غيظا، وتقف عاجزة عن التحرك لعرقلة هذه الزيارة، ولا تملك سوى التشويش على هذه الدينامية التي طبعت الدبلوماسية الملكية”.

وخلص المتحدث إلى أن “الجزائر بدأت تفقد بعضا من حيوية دبلوماسيتها بمرض رئيسها، وفي ظل خيبة الأمل التي أصابت الجزائريين بعد إعادة انتخاب بوتفليقة”، مضيفا أن “الكل يعلم أنه عاجز تماما عن القيام بواجباته الرئاسية مع تطلع الشعب الجزائري إلى التحرر من قبضة العسكر”.

‫تعليقات الزوار

114
  • حـــــســــن القنيطـــــــــري
    السبت 14 يونيو 2014 - 20:34

    حفظ الله ملكنا وأدام ظلّه على هذا الوطن العزيز،وجعل الله كيد الحاسدين لبلدنا في نُحورهم،آمين.

  • مصطفى
    السبت 14 يونيو 2014 - 20:34

    خاصنا غير شوي البترول ……و شي عفاريت اتلاحو….. ونحاربوالامية و الفقر…..و نقادو هاد التعليم المعوج ……….ونوليو غاية……

  • ccv
    السبت 14 يونيو 2014 - 20:36

    on oubliera jamais l’exode des marocains 1975 l’Algérie est un pays vraiment criminel on a pas besoin d’eux laissez les dire ce qu’ ils veulent ils ont aucune importance dans le monde entier mais c’est bien dommage pour le peuple algérien qui vie comme des prisonniers dans ce pays le plus riche du monde(pétrole et gaz) et le plus pauvre du monde ils ont rien que les piques Pocket et barigos

  • salman towa
    السبت 14 يونيو 2014 - 20:43

    ملك ذكي يعمل في صمت بجد وكد
    ليس مثل بعض مسؤولينا همهم الوحيد هو سب خصومهم.

  • Zizo
    السبت 14 يونيو 2014 - 20:46

    Le moment ou jamais le cao de cette diplomatie aveugle. Et ce n'est le rôle du tout seul, c'est desorme celui de nous tous

  • مبارك
    السبت 14 يونيو 2014 - 20:47

    الجزائر مرض خبيث بالمنطقة يجب محاصرته لا الاكتفاء بتحاشيه… اما ديبوماسية الملك فهي البديل عن خمول ديبلوماسيتنا البرلمانية التي لا يبدو انها ستستيقظ يوما الا على فاجعة اعترافات رسمية بالبوليساريو من طرف برلمانات العالم…البوليساريو اشغلتنا بملف حقوق الانسان بدات في الضرب تحت الحزام وبرلماننا الموقر يكتفي بالنعيق وخلق صراعات حزبية ضيقة لكن لا غرابة في دالك فالمفسدون يحسون بقرب نهايتهم انها شطحات المدبوح…

  • reda77
    السبت 14 يونيو 2014 - 20:51

    الله ينصر سيدنا 🙂

    هدي هي حنكة شورفاء.

  • المغرب العربي
    السبت 14 يونيو 2014 - 20:53

    دبلوماسية الملك أربكت جنرلات الجزائر ، وليس الجزائر فالشعب الجزائري والمغربي إخوة.
    لأن الشعوب مغلوبة على أمرها ، ولايريدون إلا الخير لبلدانهم ، نحن نهدف الى المصالحة وليس الى التصعيد
    « وإن طائفتان من المؤمنين إقتتلوا فأصلحوا بينهما…»

  • ahmed
    السبت 14 يونيو 2014 - 20:53

    المرض في العقول العربية(العرنسية) التي لا تريد ان نتوحد

  • mohammed
    السبت 14 يونيو 2014 - 20:58

    le maroc est et restera le grand complexe du regime algerien avec tout le respect pour le peuple algerien, a partire du complexe historique après un vide de Presque 2 siècle en algerie on voit avec une certaine jalousie et haine le fait que le maroc a une histoire millennaire et surtout qu'il a su la bien conserver a difference d'eux,sur le plan politique la stabilitè du maroc et l'ecrasante popularitè de la monarchie et son habilitè politique fait rage aux responsables algeriens….sur le plan religieux la recuperation par le maroc du champ religieux et son encadrement et la recuperation aussi des courant soufi aussi jalousie beaucoup le regime algerien qui tente une politique de copier et coller du maroc dans ce domaine comme dans le domaine culturelle, mousems et festivals pour animer et redonner vie a la culture traditionnelle et non..et enfin ce mite d'etre les boss du nord afrique toujours irrealisable tant qu'il yaura le maroc et que dans les meilleurs des cas il faut diviser

  • عبدالله العمارتي
    السبت 14 يونيو 2014 - 20:59

    العقول تصنع الدراهم والدراهم لا تصنع العقول هكذا هي الجزائر اعطاها الله نعمة ولا نعرف لحد الان هل البترول نعمة ام نقمة فعوض ان تستعملها في تقدم البلاد وجمع شمل المسلمين عمل حكام الجزائر العكس فرقوا بين الرجل وزوجته والاب وابنه والام وابنائهاشتتوا شمل اعوائل شتت الله شملهم عملواعلى زرع الفتنة ببن الاخوة المغاربة والجزائريين وزرعوا الحقد والتفرقة بين المسلمين وكان لا دلالة على وجود للخالق الذي بدون الا ستعانة به لا وجود لاي شيئ نسوا الله وكانهم غير مسلمين نصحناهم فلم يقبلوا النصح يريدون اخد راس القاطرة ولكن القاطرة تريد عقول لا نقود.

  • khalid
    السبت 14 يونيو 2014 - 21:06

    الله الوطن الملك
    فليمت الحاقدين بالغيض

  • مسيحي مغربي
    السبت 14 يونيو 2014 - 21:09

    اتمنى لصاحب الجلالة الاستمرار في دبلوماسيته الرائعة و ان تستمر مسيرة الانفتاح التي تنهجها دولتنا المتحضرة

  • المجنون العاقل
    السبت 14 يونيو 2014 - 21:10

    الجارة الشرقية تحتاج للرقية الشرعية

  • Dzeta
    السبت 14 يونيو 2014 - 21:11

    l algerie ne peut rien faire , pour une semple raison leur president ne peut meme pas marcher, donc il ne peut pa voyager pour faire la meme chose que le roi.
    avec tout mon respet au peuple algerien, je ne dis pas ca contre le peuble algerien.
    merci.

  • mohamed
    السبت 14 يونيو 2014 - 21:11

    vous parle d un pays beaucoup de ressource l algerie na pas besion de personne ses eux qui aime l algerie le maroc a koi comme ressource walahi vous passe votre temp pour rien l algerie tres riche quel diplomacie a le maroc il faut oublier l algerie parle de vos probleme voila mon epinion hespress merci

  • عبد الله الحارث
    السبت 14 يونيو 2014 - 21:13

    هؤﻻء الحكام ومعهم العسكر- وليس إخوتنا الجزائريون – يفتقدون إلى أدنى مستوى من الرجولة والشهامة. فكيف بحكام يساندون إسبانيا النصرانية ضد المغرب البلد المسلم في قضية جزيرة ليلى ؟! إنها قمة النذالة والخسة وجزائر اﻷحرار التي تعاونا معها دائما من أجل طرد اﻻستعمار أرفع وأعلى من أن تتعامل مثل التعامل الذي -وللأسف – سيسجله لهم التاريخ. عقلية الاتحاد السوفييتي في الستينات ﻻ زالت تسبطر على أذهان القوم.

  • yous
    السبت 14 يونيو 2014 - 21:14

    الجزائرين ارتكبوا خطأ باعادة انتخاب رئيس مريض . أليس في الجزائر رجال ؟ أم أن الرجال توفوا في الحروب الفرنسية و بقية في الجارة سوى النساء؟ يجب على المغاربة حماية نساء الجزائر من ………… تفاديا ل……….

  • حلم الوحدة
    السبت 14 يونيو 2014 - 21:15

    محمد السادس يعمل لمصلحة شعبه ووطنه ولا أظنه يأبه لحقد الأخرين من يحمل في قلبه خيرا يؤت الله على يديه الخير

  • محمد ك
    السبت 14 يونيو 2014 - 21:19

    فعلا، سياسة ملك و مستشارين تدل على حنكة في تدبير الأمور خصوصا الخارجية منها. نسال المولى عز و جل ان يحفظ ملك البلاد و يرزقنا جميعا نعمة الأمن و الطعام، أطعمهم من جوع و أمنهم من خوف. صدق الله العظيم. اللهم كذلك فرج كربة إخواننا الجزائريين من الظالم بوتفليقة و انجيهم من فلقة ساساتهم، أمين.

  • 9ari 7sifa
    السبت 14 يونيو 2014 - 21:22

    لن يهدا البال لجار السوء و لن يغمض عيناه مخافة ان لا يتطلع على كل كبيرة او صغيرة لها علاقة بالمغرب و ما ينوي القيام به…نعلم اننا كنا و ما زلنا شوكة في بلعوم الحاقدين …المتربصين ….لن تؤثر مواقفكم فينا و لن تنال من عزيمتنا في بناء الدولة و تشييدها بسواعد كل المغاربة …لا تهمنا الاموال التي تصرفونها من اجل معاكستنا …. و لا نبالي باوضاعكم … اللهم اجعل كيدهم في نحورهم..

  • الرجل للذي
    السبت 14 يونيو 2014 - 21:22

    ان تنصــــــــــــــروا اللـه ينصركــــــــــم و يثبت أقدامكــــــم الله أكبـــــــر و ما النصر الا من عند الله

  • pinto
    السبت 14 يونيو 2014 - 21:23

    les régimes défendent atrocement leurs intérêts tandis que les peuples meurent de faim et d'injustice
    conclusion
    les peuples qui adorent l'humiliation ne méritent jamais une vie digne .

  • أسد أسود الأطلس المتوسط
    السبت 14 يونيو 2014 - 21:24

    إن ينصركم الله فلا غالب لكم ..وما النصر إلا من عند الله ينصر من يشاء وهوة القوي العزيز ..
    ..وقال رسول الله صلى الله عليه وءاله وسبلم ..من مات على حب ءال محمد مات شهيدا ..ألا ومن مات علبى حب ءال محمد زفت روحه إلى الجنة كما تزف العروس لبيت زوجها ..وقال صلى الله عليه وءاله وسلم ..حرم الله الجنة على من ظلم أهل بيتي وءاذاني في عترتي ..اللهم أحفظز العاهل المغربي بما حفظ به القرءان الكريم واحفظه يارب بما حفظت به السبع المثاني ..بارك الله في عمره وفي كل خطواته ..ءاميم ..ولينصرن الله من يءنصره إن الله لقوي عزيز ..صدق الله العظيم ..يومت حكام الجزائر بغيظهم ..

  • مغربي
    السبت 14 يونيو 2014 - 21:29

    الحسود لا يسود والمتعوس لا يتوفق
    ويقول المثل المغربي ( لحفر حفر تيطحفه)
    كل الحكومات الجزاءرية السابق والحالي يحفرون المشاكل والعرقلات للمغرب والان وقعون في الحفرة التي حفروها بأيديهم
    المغرب والحمد الله في تقدم زاهر بقيادت الملك المحبوب محمد السادس نصره الله والحكومة الجزاءرية تتخبط في المشاكل ليلا ونهارا التقو الله ياحكام الجزاءر وحافظوا علي شعبكم المقهور
    الله أعطاكم الذهب الأسود ولكن والله يعطي الفول للدين ليس لهم أسنان مع الأسف
    انشر ياهيسبريس

  • مغربي حر
    السبت 14 يونيو 2014 - 21:29

    رحمة الله على الحسن التاني ، فقد ترك المغرب تحت أيادي أمينة وترك لنا رجلا نبيلا سياسيا دبلوماسيا يدرس ويخطط لكل تحركاته وهذا ما يريده المغاربة ، ونعم الرجل .. نفتخر بك يا ملكـ . ونحن معك في السراء والضراء .

  • simo khouribga
    السبت 14 يونيو 2014 - 21:35

    عاش ملكنا الحبيب الى الامام رغم كيد الحاسدين.دمت رمزا الى وحدتنا الترابية.

  • Oualid
    السبت 14 يونيو 2014 - 21:38

    la diplomatie, l'économie et la puissance se mesure par la dignité d'un pays et aussi par son indépendance financière et sur les decisions alors je pense que vous êtes très loin placé pour parler de l'algerie dans ce domaine.

  • musta
    السبت 14 يونيو 2014 - 21:38

    اجل دور الملك في تعزيزمكانة المغرب وسيادته واشعاعه دور لا مثيل له لانه يجسد البلاد بكل مؤهلاتها ومقوماتها ومواقفه بالنسبة للجزائر مزلزلة لان حكامها لا يريدون تقدم المغرب الكبير ظنا منهم ان اي تقدم سيستفيد منه المغرب وينعتون حكمنا بالمخزن غير قادرين على القبول بالواقع الديموقراطي الذي يعيشه المغرب الجديد
    لكن على المسؤولين المغاربة ان يبدعوا في العمل الديبلوماسي لمواجهة ما تدبره الجزائر الحاقدة في الخفاء

  • Hicham B
    السبت 14 يونيو 2014 - 21:42

    Non messieurs, la diplomatie de la mendicité ne fait pas peur à personne

  • أنس
    السبت 14 يونيو 2014 - 21:44

    ﻻ أعلم لماذا الجزائر تستمر في اضاعة وفتها ومالها من أجل تدمير المغرب وهي ليست بمستواه ﻻ ديبلوماسيا وﻻ اقتصاديا , عندما كانت دولة الجزائر تحت رحمة المغرب لقرون وكانت أنذاك الجزائر عبارة عن قطاع طرق ومساحات ترحب بكل امبراطورية لتستعمرها , نجدها اﻷن غير مقتنعة من حالها وهي أخدت أكتر مما تستحق ﻻ أعلم هل هي شفقة وتكفير عن الذنوب لفرنسا أم بسبب جوارها لدولة لها تاريخ وشافت وجالت كالمغرب , على العموم كل من يستهدف الوحدة الترابية للمملكة فليعرف أن المغرب له تاريخ يفوق حدوده الترابية بأضعاف وأقدم مملكة حالية ب 12 قرن ,على العموم اللهم أهديهم يارب ووحدة اﻷمة اﻻسلامية أجمع

  • lahoussine
    السبت 14 يونيو 2014 - 21:44

    Le peuple Algérien est notre frère et on est avec lui pour le positif,espérant que leur Président va bien et qu'il fait la même initiative que notre Roi pour une construction positive et qu'il doit penser à une stratégie sud-sud et libérer les potentiels humains Africains en leurs donnant les moyens de faire avancer l'Afrique car l'occident a toujours et restera à penser qu'à lui.

  • كريم إيموزار كندر
    السبت 14 يونيو 2014 - 21:45

    الله إحفض ملكنا ,نحمد الله على ملكنا أوحنا جنود مجندين وراء صاحب الجلالة حفضه الله

  • مغربي فخور
    السبت 14 يونيو 2014 - 21:46

    الملك هو الوحيد الذي يتحرك في الوقت الذي يقوم سياسيونا المعول عليهم بالشجار كالصبيان وعندما تسوء الأمور يتحدثون بإسم الشعب وما هم من الشعب.لست ضد العدالة والتنمية لكن كان تنصيب العثماني وزيرا للخارجية خطأ إستغله دعاة الفتنة في الجارة الشرقية.نسأل الله لهم الهداية.

  • Mustafsson
    السبت 14 يونيو 2014 - 21:47

    أعداء المغرب كثيرون, وما حكام المرادية الا صنف واحد من هاته الاصناف التي تكن العداء للمغرب والمغاربة ويتحالفون مع نظرائهم في العداء و قد يصل بهم الامر لدفع المليارات من اجل ذلك. فاعداء المغرب اشكال والوان في الذاخل والخارج, ففي الخارج من يحن لحقبته الاستعمارية ويحقد على تاريخ المغرب بتوظيفه لشتى الوسائل المتاحة كتسخيره للمنظمات الحقوقية الصليبية لتنال من اجهزة الدولة تارة ولفتق النسيج الاجتماعي للمغاربة تارة اخرى بزرع الفتن والدسائس عبر عملائهم من المرتزقة والخونة في الذاخل لعزل المغاربة عن مغربيتهم وعن دينهم والذي كان سببا في صنع امجادهم وفتوحاتهم عبر التاريخ, واحيانا بتوريط المغرب اقتصاديا. ومن الذاخل فيهم سماعون لهم. لكن لماذا المغرب دوما مستهدف من طرف هؤلاء ومن بعض ابناءه؟ ام انها حكمة ربانية تريد لهذا البلد الخير والقوة بعد فترة فيتعلم الدروس ويُمتحن؟ فما اصابك لم يكن ليخطأك!

  • bizarre
    السبت 14 يونيو 2014 - 21:49

    notre roi est jeune et il veut défendre les intérêts de notre pays partout dans le monde et ceux qui ne sont pas contents n'ont qu'à faire comme lui s'ils le peuvent bien sur.

  • darif
    السبت 14 يونيو 2014 - 21:50

    فليموتوا بغيضهم فلن ينالوا إلا الخزي والعار لأنهم حساد وناكري الجميل فملكنا الشاب يزيد بالمغرب إلى الأمام على جميع الأصعدة والمغرب ولله الحمد متقدم على الجزائر بسنوات ضوئية ودلك باعتراف الخبراء الدوليون أما هؤلاء القوم فكما رئيسهم مريض فدبلماسيتهم مريضةواقتصادهم مريض فزيدونا حسدا جزاكم الله

  • abdo
    السبت 14 يونيو 2014 - 21:50

    غصة في حلق الجزائر وغصة في حلق فيما لا نستطيع ذكرهم

  • Gadiri
    السبت 14 يونيو 2014 - 21:50

    هذه سياسة صاحب الجلالة وحكمة الرسول عليه الصلاة وسلام وحكمة الخلفاء إذا خاطبك السفهاء فخير الكلام السكوت ولايجب مقابلة الحقد بالحقد ولاكن بالحكمة و العقل يجب التفكير و الذكاء لمواجهة الخصوم وليس باخديعة. والأكاذيب ملكنا حكيم وكل المغاربة ورأه عاش الملك للمغرب و المغاربة

  • الغاضب
    السبت 14 يونيو 2014 - 21:52

    جنت على نفسها براقش أراد جنرالات الجزائر من انتخاب بوتفريقة استمرار موجة العداء للمغرب فارتد كيدهم إلى نحرهم

  • فـاضيـل الحسين
    السبت 14 يونيو 2014 - 21:56

    قد بدت البغضاء من أفواههم وما تخفي صدورهم أكبر

  • hassan
    السبت 14 يونيو 2014 - 21:58

    يا سبحان الله اي حركة يقوم بها الملك محمد السادس توجع الجزائر وما دخل مرض بوتفليقة بتحركات المغرب هل المغرب لم يعرف الديبلوماسية الا بمرض بوتفليقة والمغرب له12 قرنا خاض حروبا كثيرة وانتصر على دول عريقة باسلحتها المتطورةواعترف باستقلال الولايات المتحدة الامريكية وكانت الدول تطلب وده لقوته وهل كان رئيس الجزائر مريض عفوا لم تكن الجزائر انداك بدولة ورغم كل ما مر به المغرب فانه لم يرى مثل الجزائر في الحقد والكراهية

  • soufiane
    السبت 14 يونيو 2014 - 22:01

    Allah ye3tih esse7a !! La meilleure defense c'est l'attaque

  • احمد
    السبت 14 يونيو 2014 - 22:03

    في الحقيقة الغصة في حلق اخواننا حكام الجزائر تجام المغرب و المغاربة و ملك المغرب . المغرب من قديم الزمان محط احترام و تقدير من جميع الدول منذ محمد الخامس رحمه الله انظرو الى من يعيش في المغرب رؤساء دول اعتزلوا السياسة و استقروا بالمغرب و حتى اخواننا الجزائريين منهم من كان في مناصب في الدولة الجزائرية و كان يكن العداء للمغرب و اليوم نراه يعيش في المغرب بين اخوانه المغارب بكل امن و سلام. هناك حقيقة يجب ان نعترف بها و هو ان الشعب الجزائري فيه الشرفاء الذين تجري في عروقهم دماء عربية زكية و هناك القلة القلية التي تناصب العداء للمغرب و هي مع الاسف التي تسير دفة الحكم في الجزائر ليس هناك لا رئيس و لا وزيل اول و لا رئيس حكومة نتمنى من كل قلوبنا لهاؤلاء ان يجعلوا مصلحة الشعوب فوق كل اعتبار و يعملوا عى تنمية منطقة المغرب العربي التي لها من المؤهلات ما يجعلها تقلب كل الموازين العالمية ان هي وضعت اليد في اليد.

  • ولد حميدو
    السبت 14 يونيو 2014 - 22:05

    الذكاء هو ان المغرب لم يتابع المنابر الاعلامية التي افترت الخلاف المزعوم لانه لو قدم بها دعوى سيشهرها و يعطيها قيمة بل طبق عليها
    القافلة تسير و الكلاب تنبح

  • مغربي
    السبت 14 يونيو 2014 - 22:06

    هل يستوي الذين يتحركون والذين لا يتحركون !

  • jamal
    السبت 14 يونيو 2014 - 22:09

    الملك محمد السادس حصل على الشهادتين الأولى والثانية للدراسات العليا ،شهادة الدراسات المعمقة في العلوم السياسية والقانون العام تدرب بديوان السيد جاك دولور، رئيس لجنة المجموعة الاقتصادية الأوروبية آنذاك.شهادة الدكتوراه في الحقوق بميزة مشرف جدا، من جامعةنيس صوفيا انتبوليس الفرنسية منحته جامعة جورج واشنطن درجة الدكتورة الفخرية …حكام اجزاءر كلهم تقريبا لم يجتازو شهادة البروفي …..عندما توفي الحسن الثاني فرح بتفليقة وقال مابقش داك الي كيلعب التينيس بوحدو …لكن ج لم يفطن بالملك محمد السادس //قالو كتعرف والو////2/ اتمنى ان يقوم الملك بمساعي حميدة الى الجزاءر …لتقريب الشعبين ..

  • يونس
    السبت 14 يونيو 2014 - 22:10

    لا مجال للمقارنة،
    ملك يحرك بلد بتحركاته
    و رئيس، يشل دولة بعجزه
    على كل حال، نحن المغاربة لن نربط أنفسنابعصابة تغتصب ثروات شعب صديق

  • mohamed
    السبت 14 يونيو 2014 - 22:15

    الصحف الجزائرية اعتبرت أن الملك محمد السادس يحاول استغلال مرض الرّئيس الجزائري عبد العزيز بوتفليقة لإقامة علاقات اقتصاديّة وطيدة مع دول تربطها به صداقة قويّة،

    لماذا انتخبتم رئيسا مريض لايقدر حتى على الكلام ?!?!?!?!?!?!?!?!?!?!

  • المجدوب
    السبت 14 يونيو 2014 - 22:17

    الجزائر ودبلماسيتها وفرعنتها وعنترتها مرهونة بمستوى الضغط في آبار النفط والغاز كلما انخفض هذا الضغط واقترب من الصفر كلما اتجهت الجزائر نحو التلاشي والاندثار.

  • noon
    السبت 14 يونيو 2014 - 22:22

    الحل بالنسبة للجزائريين سهل جدا وهو قيام الرئيس الجزائري بنفس الجولات الرسمية و غير الرسمية لنفس البلدان التي قام بها جلالة الملك. ورغم سهولة هذا الحل فانه صعب المنال لان الانتخابات افرزت رئيسا مقعدا. حالة شادة فعلا.
    نتمنى ان هذه الجولات تنتهي بالضربة القاضية و فتح الحدود المغاربية.

  • عزوز
    السبت 14 يونيو 2014 - 22:25

    مشكلة حكام الجزائر أنهم وضعوا رئيسا مشلولا ( الله يشفيه) ليتحكموا أكثر في خيرات الجزائر و أن يفرضوا سياساتهم داخليا و اقليميا و جهويا الا أن ما وقع هو العكس ، لقد عزلوا الجزائر بأنفسهم بهده السياسة الرعناء ليس اقليميا فقط بل قاريا و دوليا ، عاش المغرب و عاش ملكنا الهمام محمد السادس نصره الله و أيده و الصحراء مغربية شاء من شاء وأبى من أبى

  • مصلوحي
    السبت 14 يونيو 2014 - 22:27

    نرجو من جلالة الملك أن يؤسس علاقات مع كل دولة لنا معها مصلحة.بدءا ب ايران و مصر وقطر والامارات وموريتانيا وباكستان.ثم روسيا والمملكة المتحدة وايطاليا والهند والصين وكندا واستراليا ونيجريا وافريقيا الجنوبية.لاننا في حاجة لهده الشراكاتكما ان الانغلاق لن يفيدنا في شئ.تحية.

  • otman ksar el kebir
    السبت 14 يونيو 2014 - 22:28

    حفظك الله ورعاك وبارك في عمرك يا جلالة الملك . لقد جعلت من المغرب قبلة يحترمها الأقوياء ويهابها الخصوم. بفضل سياستك الرشيدة التي تنم عن ذكاء ونظرة تاقبتين لقائد شاب همام يحب شعبه بصدق .ويريد أن يبوئ بلده المكانة التي تستحقها بين بلدان المعمور.فهنيئا لنا بك ياجلالة الملك. وكفانا بك فخرا بين الأمم. وليذهب أعداء الوطن إلى الجحيم .

  • Abdou
    السبت 14 يونيو 2014 - 22:36

    Alors comme d habitude les journaux algeriens vont encore sortir des articles pretextant que le Maroc par le biais de hespress cherche à alimenter à provoquer l'Algérie même si cet article fait suite aux ecrits des journaux algériens tout au long de la visite du roi en Tunisie et même si Hespres n'est qu un journal electronique contrairement à leurs journaux oeeiciels qui ne cessent d ecrire articles sur articles pour insulter le Maroc.J 'espere que les marocains conprennent enfin que ca ne sert à rien d evoquer ce voisin et que le travail reste nitre priorité.

  • ولد الصحراوية
    السبت 14 يونيو 2014 - 22:43

    نعم ملكنا يقوم بدوره،الا انه لايجب ان نكتفي بذلك فالحكومة والبرلمان والاحزاب والنقابات والمجتمع المدني لايقومون بدورهم.والسياسة لاتبقى على حال. ففي مالي مثلا فالجزائر استطاعت بعد الزيارة الملكية ان تحرك الطوارق للهجوم على القوات المالية تم تكلف رئيس موريطانيا بايقاف النار. وتتدخل لااجراء هدنة وصلح بين الفرقاء الطوارق ولو انها هدنة لن تدوم. مع ان المغرب هو الاولى لااجراء هذا الصلح لما بين امازيغ المغرب والطوارق من علاقة وقرابة. تدخل المغرب لدى الدول مبني على المصالح المشتركة والثقافة والدين اما الجزائر فمبني على الرشوة ومال الشعب الشقيق.

  • عبد السلام البقالي
    السبت 14 يونيو 2014 - 22:49

    ….كان رسول الله /ص/ يوصي الجار بالجار حتى ضن الناس أنه سيورث بعضهم بعضا ، هذا عن الجيران الذين يسمعون القول فيتبعون أحسنه ويقتدون بسيرة رسول الله والسلف الصالح ……أما نحنالمغاربة فقد ابتلينابجار أو جارين يصدق عليهما وخصوصاالجا الشرقي قول الله تعالى //إن تصبكم حسنة تسؤهم // جار سوء أكرمناه طويلا فباذلنا باللؤم والنكران والحقد والكراهية جار حاربنا معه جنبا إلى جنب لتحرير وطنه وامتزجت دماؤنا في ساحات الجهاد ….وتبرعت أمهاتنا وجداتنا بحليهن لفائدة الثورة الجزائرية …..واستفلت الجزائر وشاركناها أفراحها وكان أول رئيس لها ا لمرحوم اأحمد بنبلة الذي ينحدر والداه من ضواحي مراكش بنبلة الذي لم تمض سنة واحدة على حكمه حتى أعلن الحرب على المغرب في معارك حسمها جيشنا الهصور في بضعة أيام بتلقين المعتدي درسا لم ينسه إلى اليوم…ويحكم الجزائر اليوم بوتفليقه شافاه الله وهوو من مواليد ونشأة مدينة وجده حيثدفن والده فكان أشد حقداا ونكرانا للجميل من سلفه ….وسيعلم الذين ظلموا أي منقلب ينقلبون ….فما بال هؤلاء القوم الذين غرتهم الطفرة البترولية وهي الآيلة قريبا إلى زوال والقادمة ببحول الله للمغرب

  • ابن المملكة الحرّة
    السبت 14 يونيو 2014 - 22:50

    "… الصحف الجزائرية اعتبرت أن الملك محمد السادس يحاول استغلال مرض الرّئيس الجزائري عبد العزيز بوتفليقة … " !
    من المريض فعلاً، الرّئيس الجزائري أم الذين انتخبوه ؟
    "الصحف الجزائرية " ! = الناطق الرسمي باسم العسكر الحركي أما الصحافيين الجزائريين الحقيقيين فرحمة الله عليهم لأنهم اغتيلوا من طرف من كانوا يزعجون ومن فلت منهم فهم في المنفى … !
    لا مكان لدويلة في المغرب الكبير طالما على رأسها خونة ناكرين لمعروف المملكة المغربية التي كانت سباقة إلى مساندة جارة للحصول على استقلالها … لكن أول ما قام به أشباه رجال الجزائر هو شن حرب على من كان بجانبهم. شهداء الجزائر ماتوا ومن بينهم مغاربة أدوا أغلى ثمن، أما المختبؤون فلم يخرجوا من جحورهم الفرنسية إلا بعد أن تلاشى الدخان لنراهم على رأس الدولة لا لخدمة الشعب الجزائري و إنما لنهب ثرواته …
    استمروا في تشويشكم لأنه كفاءتكم الوحيدة أما الزعامة، فـــــ " بـــزّاف عـــليـــكـــم "

  • موح بن موح
    السبت 14 يونيو 2014 - 23:01

    الحصار الذي ضرب الجزائريين منذ الاستقلال أصبح هذا الحصار يطوق العصابة الحاكمة في الجزائر من طرف الشعب الجزائري أولا ثم أصبح النظام في الجزائر معزول عن العالم الخارجي بسياسته العمياء لأنه احتقر شعبه قبل كل شيء ثم اعتدى على الشعوب المجاورة وهذا النظام الغبي الحقيرليست له أي مصداقية ويريد أن يتزعم المنطقة بالقوة والجهالة وهذا لا ينفعه بل يضره والشعب الجزائري لقد فاق من سباته وسيصلح ما ضاع في القريب العاجل لأن الثروة موجودة ولم يبق الا تدبيرها في التنمية . عاش محمد السادس ملك المغرب .

  • azmi abou alfadel
    السبت 14 يونيو 2014 - 23:08

    le maroc est un paye inteligent sans petroleet grande ressource puissance competante civil et militaire des hommes qui bossent partout dans le monde le maroc travail en silence quand l algerie s occupe des affaires du maroc investis dans le polisario comme projet et observe le maroc ou il va d ou il vient ( je demande a bouteflika de construire des mosquees ou lieu d acheter des armes

  • adam alami
    السبت 14 يونيو 2014 - 23:18

    نحن كمغاربة،متفقين على أنه لا بديل عن الملكية، صامتة جمع شمل المغاربة بكل اطيافهم. ياصاحب الجلالة الشعب كله وراءك، يحبك فلما لا تبادله نفس الشعور والاهتمام؟ شعب 2014 ليس هو نفسه أيام الحسن الثاني والبصري. شعبك اليوم واع وقادر على تحمل المسؤولية. ليس بحاجة لوصاية ولا حجر! إنه قادر على خلق المعجزات! كل ما نطلبه هو ملكية برلمانية التي من خلالها سوف يبرهن لك شعبك عن نجاعته وعبقريته. الملكية البرلمانية لن تنقص بشيء من هيبتك بالعكس، الكل واع بدور الملكية في استقرار هذا البلد، والكل يحبك يا محمد السادس، الشعب ينتظر التفاتة من جهتك تمكنه من الانخراط في رسم مستقبل البلد. ولكم واسع النظر.

  • hicham
    السبت 14 يونيو 2014 - 23:24

    well,try to write well in English, before you say anything, I know you're a dirty algeriene as the adverb said when the caravan moves on the wooden dogs

  • yassin
    السبت 14 يونيو 2014 - 23:32

    مكتب الملك محمد السادس فوق صهوة حصانه كما يقال، بمعنى أنه كثير التحرك. عكس الرئيس بوتفليقة، شفاه الله، لا يغادر كرسيه المتحرك الا للعلاج في الخارج.والفرق في الأداء السياسي واضح وضوح النهار.

  • طيطاي
    السبت 14 يونيو 2014 - 23:37

    عاش الملك… الملك علوي شريف في دمه اصول نبوية … وعائلته علوية شريفة … واللي حك عليها غادي تبان فيه لانها شجرة كريمة

  • said
    السبت 14 يونيو 2014 - 23:38

    الدول التي تساير النظام الجزائري في سياسته لا تفعل ذلك الا طمعا في المال و الغاز فهي تعرف جيدا اين تكمن مصلحتها أما الدول ااتي تساند المملكة المغربية فهي تعلم يقينا بان المغرب ملكا و شعبا لهم من العراقة و من التاريخ ما يخول لهم لعب الادوار الريادية على المستوى الاقليمي و العالمي..فالدول القوية تمرض و لكن لا تموت أما أشباه الدول فعمرها قصير مرتبط بتاريخ الصلاحية…فالى متى ستستمر صلاحية هذه الدولة المافيوزية؟ ان انتخاب رئيس مقعد خير دليل على ان الشعب الجزائري لا يملك مصيره بيده وانما هو مسير كقطيع غنم ليس الا!!!اين هم الرجال؟؟؟؟

  • مبا ركي...اوطاط الحاج
    السبت 14 يونيو 2014 - 23:40

    اتمنى اتحاد المغرب العربي لنزكي أخوتنا مع إخواننا الجزائريين والتونسيين والليبيين والمورطانيين التي يشهدها التاريخ..

  • sara
    السبت 14 يونيو 2014 - 23:43

    المغرب عنده خيراته والتي بها يتم اطعام الجارة الشرقية ..المغرب عنده الرجال وبعزيمة الرجال المغرب يعيش افضل مليون مرة من الجزائر لي ما عندها غير bla bla bla….. المغرب عنده السياسة الذكية والرصينة ويعرف من اين تؤكل الكتف ..عاش المغرب وعاش ملك المغرب وشعب المغرب ^^

  • Jamal Biad
    السبت 14 يونيو 2014 - 23:43

    Salam,
    Madame et Monsieur, Avant tout, il remarquer que la fraternite et la solidarite entre les deux peuple frere et voisin, le maroc et l'algerie, oui, C'est vrais, il y' en a des probleme politique, mais il ne faut jamais oublier dans l'autre cote, que les algerien come meme notre frere et soeur, donc le maroc dois gagne cette chance consernant le voisinage et la famille commune, vive le rois mohamed 6, vive le peuple marocain, et la fraternite entre les peuple maghribain,
    Thank you Hespress for sharing,

  • fis chahid
    السبت 14 يونيو 2014 - 23:44

    vive les algérienne vive les marocaine vive l’union entre alger rabat contre les virus israeil et la France + harka

  • فاعل خير
    السبت 14 يونيو 2014 - 23:47

    المرجو من الشعب الجزائري و الشعب المغربي عدم الانجراف وراء التقارير الصحفية التي تجر الى الفتنة والاهتمام اكثر بما هو اجدى و انفع للصالح العام و شكرا

  • محمد
    السبت 14 يونيو 2014 - 23:50

    الله اما خلص الشعب الجزايري من هذ الجينيرلات الفسادت

  • realiste
    السبت 14 يونيو 2014 - 23:56

    الجزانر مازالة تعيش في زمان الرصاص بعقلية 40 نات و50 نات الحكومة عجوزة وتأمن بالخرفات وتصنع الكدوب, معي جزاءريين يدرسون معي في المانيا والله مكلخين ومستواهم ضعيف جدا كمثل سلال الدي يتكلم عن " الفقاقير والمرميطة والبرقوق lol
    الملك محمد السادس شاب عبقري ديبلوماسي في المستوى عالي يحب شعبه ونحبه حفضه الله . عاش المغرب الحبيب والمغاربة اينما توجدون.

  • كسبنا حب العالم بالقلب السليم
    السبت 14 يونيو 2014 - 23:58

    كسبنا حب العالم لنا بالنية الصادقة وبالقلب الصافي ،نحن لم نسرقوا حبهم لنا ولم نشتروه بمال كما تفعل جنرالات الجزائر مع كتير من الدول لتضييق الخناق علينا في كل تجمع إفريقي أو عالمي،كل ماقام به محمد السادس نصره الله وحفضه ماهي إلا حب من المملكة المغربية الشريفة وشهبها الحضاري المتسالم،لن يهدأ بال الجزائر وإعلامها المزيف حتى يرت الله الأرض من عليها لأنهم كلمت المغرب كلما سمعوها تصيبهم النوبة القلبية أو الهيسيرية العصبية.

  • maghribi
    الأحد 15 يونيو 2014 - 00:08

    qui disent l algerie a du petrol apres 20 vous ne trouverez rien et vous cherchez de quoi a acheté du tomate et de pomme de tere alah in3al limayhchem. le maroc c est votre complexe total vous les algeriens-je parle du regeme mais pas du peuple-.
    la fortune du petrol n est dans ton poche toi qui dise en a de l argent.vive le grand maroc et vive notre roi lah ihafdo

  • كريم
    الأحد 15 يونيو 2014 - 00:27

    اللهم احفظ ملكنا محمد السادس و الشعب المغربي قاطبة فالملك العلوي سياسي ابن سياسي و لا يقدر العدو الجار عن مجابهته فهو يعمل بذكاء و ثقة و عزم اللهم احفظ هذا البلد آمنا من كل مكروه واجعل كيد الحاقدين و الحاسدين في نحوهم و اجعل تدبيرهم تدميرا لهم أمين.

  • hafid
    الأحد 15 يونيو 2014 - 00:28

    je souhaiterais que tous les marocains comprennent,qu'il faut maintenant oublié l'algérie,et ne plus rien écrirent a son sujet de notre part,sauf répondrent a toutes ses attaquent contre notre pays, et toujours avec preuves a l'apuis face à ses mensonges….depuis les résultats des dernieres élections présidentiel de l'algérie ,que pouvons nous encors,attendrent d'un pays comme çà..qui n'est rien d'autre qu'une risée aux yeux du monde entier, alors SVP oublions….et encors merci a nos responsables ,qui ont décidé de construirent un mur entre nos deux pays,et de ne plus jamais réouvrirent les frontiéres avec eux

  • nizar
    الأحد 15 يونيو 2014 - 00:40

    لم يعد من المقبول التراجع و نهج سياسة الكرسي الفارغ بل بات من الضروري اعتماد مقاربة دبلوماسية تتغيى الانفتاح على مختلف الدول بغاية تنويع قاعدة الشركاء وهدا مفيد لقضية وحدتنا الترابية ولاقتصادنا الناشئ.

  • عائد من تيندوف حائر و يعاني
    الأحد 15 يونيو 2014 - 00:48

    السؤال هل السلطة المحلية بمدينة الداخلة بجهة وادي الدهب لكويرة تعمل وفق التعليمات السامية لجلالة الملك بخصوص ملف العائدين الى ارض الوطن من مخيمات تيندوف علما ان الملك الراحل الحسن 2 رحب بكل صحراوي يعود الى وطنه الام و اكد على ضرورة اعطائه الاولوية في التشغيل و التكوين والتاطير و كذا الاستفادة منهم و من خبرلتهم و تجاربهم السياسية من اجل فتح مجال لكل المغاربة المحتجزين اافراغ اامخيمات و العودة للوطن و الاسهام في نهضته..لكن الان و الى حين كتابة هذه الشكاية يعاني مئات الشباب و الاسر ااعائدين الى مدينة الداخلة التهميش و الفقر وسوء المعاملة من طرف الطاقم الاداري من الكاتب العام للولاية رئيس قسم الشؤون الداخلية بالولاية ومدير ديوان السيد الوالي ..علما ان مثل هذه الاخطاء تنعكس سلبا على هؤلاء الابرياء و لا تفيد البلد في شى..اننا نطالب من هذا المنبر المحترم جلالة الملك نصره الله و ايده فتح تحقيق في هذا الشان و عدم تركنا في معانات انسانية مستمر لا نحمل هذا الوالي الحالي اي مسؤولية بل سلفه و نخبة السلطة الذين مرو من هنا غير ابهين لمصلحة الوطن لشديد الاسف.

  • krimo
    الأحد 15 يونيو 2014 - 00:49

    بفضل السياسة الحكيمة للملك محمد السادس نصره الله وأيده.الديبلوماسية المغربية تواصل تفوقها إقليميا ودوليا في الوقت الذي تعاني فيه جارتنا الجزائر من الضعف والتقهقر الدبلوماسي.
    محاولاتها لعرقلة التفوق المغربي قد يدخلها في دائرة "العزلة" الدولية.
    عاش المغرب الحبيب.ملكا وشعبا من طنحة إلى الكويرة. المرجو النشر هسبريس

  • ورديغي
    الأحد 15 يونيو 2014 - 00:52

    بحلول 2020 سيصدم حكام الجزائر الغادرين قبل شعبهم الشقيق بما سينعم به المغرب العظيم من انجازات كبيرة بدون بترول ولا غاز وانما بالعقول والسواعد وفكر ملك شاب تواق لاجتثات شعبه من اوحال التخلف فبارك الله فيه ونور عقله لخدمة شعبه الابي.

  • الشريف السباعي- الداخلة
    الأحد 15 يونيو 2014 - 00:54

    1) ملك المغرب يسعي لتبادل المنافع مع الدول والشعوب , ويعبر عن مواقفه بشفافية . ولم يسجل المراقب والمتتبع يوما ان ملك المغرب مارس التحريض ضد جيرانه .فذلك من شيم النظام الجزائري , اعلامه وتحركاته تتجه بوضوح الى محاصرة المغرب واضعافه موظفا في ذلك اموال كان من الافضل استثمارها في تنمية الجزائر ربما تعود بالخير على شعبها وبالتالي على شعوب المنطقة. بل ان اتفاقيات المغرب الاقتصادية والامنية يمكن ان تلتحق بها الجزائر كطرف الى جانب اشقائها , واعتقد ان ذلك سيكون موضوع ترحيب كبير من طرف المغرب. بل كان يمكن التنسق المسبق.
    2)التشبث بهذا النهج المتعجرف للنظام الجزائري في المنطقة وفتحه الابواب كاملة امام استنزاف الدول الكبرى للخيرات وتدخلها بل عبثها بقضايانا الاساسية كشعوب , مقابل جرها لمعاداة المغرب . رغم ما يمثله ذلك من خسارة كبرى ومن تهديد خطير للمنطقة . ان هذا النهج الذي طال امده ينم عن سذاجة وضعف كبير في مستوي التفكير وضحالة التكوين وقصر النظر. بل وتدني مستوىالتعليم..وان كان غير ذلك فان الامر سيكون افضع .. قد يصبع الامر موضوع تساؤل : لفائدة من يشتغل هؤلاء وبأي مقابل ؟

  • نسرين
    الأحد 15 يونيو 2014 - 01:12

    يا الجزائري روح حرر حاسي مسعود من قبضة ماما فرنسا….لو كنتم رجالا ما كان السيسي ليقول انه سيغزوكم خلال ثلاثة ايام يا من تبوسون يد سيدكم هولاند وعلى المباشر

  • solo
    الأحد 15 يونيو 2014 - 01:27

    الملك يخوض حرب إستنزاف مع الجزائر أينما حل وإرتحل إلا والجزائر دفعت أكثر وأكثر لتمحو أثا الزيارة ونجاحتها الخاسر الأكبر هي الجزائر والمستفيد هي الدول التي يزورها الملك

  • med
    الأحد 15 يونيو 2014 - 02:01

    نحن جيران مسلمون أقول للنظام الجزائري انت في حاجة الى دروس في كيفية التعامل مع الجيران وأقول له متلكنا واحد شاب طموح وجميل ودكي اما نظامكم ف……………………………………………

  • Qarmat Mourad
    الأحد 15 يونيو 2014 - 02:12

    عبد العزيز بوتفليقة أوعبد القادر لزعر من مواليد وجدة المغربية ،والأمر هو نفسه بالنسبة لوزير داخليته السابق" العقون" يزيد زرهوني ،ونائب الوزير الاول الحالي أحمد أويحيى .

    الأغرب هو أن يطلع علينا سي أحمد بن بلة مدعيا بأنه هو أول نوفمبر، طبعا في غياب أصحاب الموستاش…
    لست أدري ماسبب الصراع إذن بين الجزائر والمغرب طالما أن من حكمونا مغاربة ،ولمذا هذا الودّ الحميمي الزائد عن اللّزوم ياترى بين فرنسا وبين هؤلاء القوم طالما أنهم هم من حاربها

    ماذا بقي لكم أيها الجزائريون من مجد ومن تاريخ ، ومن عزةّ وكرامة ،وأول نوفمبر مغربي ورئيسكم كذلك ؟
    ألم أقل لكم أيها الجزائريون أيام الحملة الاعلامية المقيتة التي شنّها بعض "المرتزقة" المصريين على شهدائنا وعلى ثورتنا في أحد تعليقاتي، أنه سيأتي اليوم ،إن لم يكتب التاريخ بأيادي أمينة كتابة صحيحة،سيطلع عليكم أناس من الرّوس ومن كلّ مكان ،مدّعين بأنهم هم من قاموا بالثورة ،وساعتها سيصبح الجزائريون هم من يسبّ الثورة ويسب المجاهدين ؟…

    …ثم يعبث به كل يوم، ويأتي من لايستح ويحدثنا عن تعديل الدستور
    فشرّ البلية مايضحك…

  • maghribi 7ta lmooot
    الأحد 15 يونيو 2014 - 02:25

    والله ثم والله أن هذا الملك ليس له شبيه في هذا العالم…حفظه الله و رعاه…لكن المشكل الكبير هو في المسوولين المفسدين الذين لا يفقهون ولا يعرفون إلا النباح…….وتحية لكل قاري

  • smart men
    الأحد 15 يونيو 2014 - 02:30

    راه تربية الحسن الثاني الله يرحمو ,واش الرجال كيلعبو

  • Mohamed hous
    الأحد 15 يونيو 2014 - 03:12

    ياحكام الجزائر قوموابالصلح مع جميع جيرانكم
    ودلك باسترجاع لكل أرضه التي اغتصبتها
    فرنسا وضمتها إلى ارضكم وانتم تعرفون
    كل التفاصيل
    المغرب
    تونس
    النيجر
    مالي
    ليبيا
    وارفعوا أيديكم وضلمكم عن دولة القبائل الأمازيغية

  • مغربي
    الأحد 15 يونيو 2014 - 03:41

    نحن الاسود في الوغى نصرع كل من طغى
    يحي الملك يحي الوطن

  • عابر
    الأحد 15 يونيو 2014 - 04:41

    الى 28 – يوسف يبدوا ان المنوم المغناطيسي هو الذي يتضح من تدخلك لانك تتكلم عن خرطي الحركي الجزائري دون اقناع، ذلك ان حركة تحرير الازاويد تبحث عن الاستقلال، الذي تتكهرب منه الجزائر خوفا من وحدة الطوارق و المطالبة باستقلال الصحراء الكبرى. هل المصالحة التي يطبل بها اعلاكم جعلت الازواد يعدلون عن مشروع وحدة قبائل الطوارق و تقرير مصيرهم. ام ان الحركي نجح على الاقل تمكين كرامتهم في حكم داتي، قد يدوب الخلاف بدول المنطقة، ربما نحو تكثل وحدوي شامل. ام ان الحركي الجزائري يخمد عليه هول هيجان النحل الذي بدا تصاعده يخوف محتكرين البترول و الغاز تبذيرا وفسادا.

  • وزاني
    الأحد 15 يونيو 2014 - 05:45

    كاين الخرطي بزاف ….والخرطي ديال الكابرانات …احد الكابرانات قاليك لا احد يهتم بتحركات الملك لكنه اخدته الحمية وخصص وقتا لا باس به ليمرر رسالة الكابرانات الخرطي …كل جزائري كابران حتى تقوم الساعة

  • المحب لوطنه
    الأحد 15 يونيو 2014 - 06:04

    Au numéro 32 – DZDZDZ

    Venez voir vous-mêmes les transformations réussies dans tous les domaines. Chaque pays a ses problèmes liés aux conjonctures nationale et internationale. Le développement c'est tout un parcours nécessitant des actions internes et des coopérations externes. Même pour les pays pétroliers, comme le vôtre, les problèmes se résoudent pas du jour au lendemain. Pour le Maroc qui n'a ni pétrole ni gaz, il va lentement mais sûrement. Quant à votre question "est ce que ces visites du Roi apportent quelque chose au peuple Marocain?", je me référe, pour vous répondre, à la sagesse de Feu Hassan II qui nous a appris que "la politique c'est comme l'agriculture, elle a ses saisons et ses fruits n'apparaissent qu'au moment opportun". Ne précipitez donc pas les choses; vous témoignerez des résultats vous-mêmes. Maintenant, puis-je dire "Est ce que l'handicap de votre président peut apporter quelque chose au peuple algérien?". Je vous dispense de la réponse. Merci

  • المحب لوطنه
    الأحد 15 يونيو 2014 - 08:07

    Au 33 oualid

    Dignité est un mot trop fort et n'a pas de prix. Elle signifie, entre autres, la bonne éducation et l'art de se comporter avec autrui sans nuisance ni arrogance ni outrage. C'est cette qualité de base qui fait la crédibilité et la force des individus et des pays. Alors, il semble que cela ne s'applique ni à toi ni à ton pays. Si on veut qu'on soit respecté, il faut d'abord respecter les autres. Ce principe étant perdu de vue par vous, il m'appartient de vous conseiller de puiser dans les archives turques et françaises pour essayer de connaître vos origines et vos filiations parentales car, à défaut de cela,vous risqueriez de piquer un complexe incurable surtout si vous avez un voisinage séculaire de part et d'autre. Merci de contrôler à l'avenir vos dires et de nous foutre la paix une bonne fois pour toutes

  • Fedoua
    الأحد 15 يونيو 2014 - 10:18

    يجب عدم الاهتمام بما تنشره بعض الصحف المغرضة وعدم الالتفات اليها ، لأن ذاك قد يشهرها، يجب عدم الاكتراث بما يصدر من بعض المسؤولين بالجزائر من كلام فيه نوع من الكبرياء والحقد ًو العجرفة والاستعلاء ، كلما يجب فعله هو الاقتداء بملكنا الذي يشتغل في صمت دون الزيادة في تهويل الأمور
    ان الشعب الجزائري جار لنا وفيه أصدقاؤنا وأسهارنا وعائلاتنا ، وكما يقولون هم ،،،ناس ملاح،،،شعب طيب،،،وكثير منهم من استقر ببلدنا ويعيش بين احضاننا وأغلبهم ذوو جنسية فرنسية ثانية بهدف تفادي الصعوبات الإدارية لشراء السكن والزواج والتجارة وغير ذلك ، نفتخر برباطة جأشهم ، وجلدهم ، ورغم تقاعد العديد منهم فما زالت روح الشباب تطغى عليهم ، ومعنوياتهم مرتفعة وهم بي احضانينا ، ولا يقولو الا كلمة حق ، ومنذ أكثر من عشر سنوات ونحن أمام قبر النبي علي الصلاة والسلام وأمامي في الصف رجل جزائري هو من سمح لي بأخد مكان قربه في الصف لزيارة قبر الحبيب عليه السلام ، والله دعواتنا كانت هي طلب الله أن يتحد الحكام للم شمل المغرب الكبير ،ًفتعالت أصوات الحجاج تقول آمين آمين ، فاللهم إن الشعوب المغاربية موحدة فوحد حكامها

  • عزالدين
    الأحد 15 يونيو 2014 - 10:52

    نحمد الله و نستعينه .ونترحم علئ الملك الحسن التاني علی تربيته الفاضله للامراءو الاميرات .ومن اكبر النعم و الارث الدي خلفه لنا هو هدا الوارث الامين جلالة الملك محمد السادس;الدي اتمنی له طول العمر و ان يكون مضرب مثل لسياسيينا .

  • عبد الرحيم
    الأحد 15 يونيو 2014 - 11:43

    ان لاحظنا جيدا فان ملكنا لا يخرج كتيرا و لكن حينما يخرج تكون خرجاته دبلوماسية بشدة فاولا زيارة البلدان الافريقية و كسب مودتهم اما بالترحيب بمهاجريهم او اتفاقيات اقتصادية مما سيجعل الدول تابعة للمغرب اما برابطة الحب او برابطة الاقتصاد و هذا دليل على كسبهم في صفنا في قضيتنا الاولى اقصد الصحراء المغربية
    و بعد انتخاب بوتفليقة مرة اخرى و عجزه عن اداء مهامه فعجز دولة يبدأ بعجز قائدها ليسا جسديا و لكن عقليا قد اعطى لخرجات الملك نوعا جديدا من الابعاد … اسميه ببعد ضرب نقاط القوة لذى العدو
    بصيغة اخرى هي سياسة العزل فزيارة تونس حملت حقا الكتير من الايجابيات سواء بقرب الملك من شعب تونس الذي جعل الشعب يحب ملكنا و تبدأ العلاقة بالتطور بين الشعبين و الحكومتين و هده كانت اولى سياسات العزل
    و ان تمت زيارة روسيا و نجححت فهذه ستكون ضربة قوية جدا للجزائر التي ستعاني كتيرا في هده المدة التي سيحكم فيها بوتفليقة
    اذا كان عدوي مريضا فلا داعي لانتظره حتى يتعافى

  • عبدالله
    الأحد 15 يونيو 2014 - 13:11

    الفاشل عدو النجاح, فحسبنا الله ونعم الوكيل على من حسدنا وعادانا

  • hassan
    الأحد 15 يونيو 2014 - 13:44

    لمذا يحاول الإعلام خلق الكراهية بين الإخوة المغاربة والجزائريين
    نحن نكره معاُ ملوك وحكام الخزي بالدول العربية كافة
    نحن المغاربة والجزائريين الأحرار نعلم علم اليقين أنه لا خير يرجى من حاكم عربي ناهب قوت شعبه وإيذاعه بالبنوك الأجنبية ليمول به الفتنة بين المسلمين في الأخير
    كفاية من المذبوحة تتهكم على المسلوخة

  • mohamed
    الأحد 15 يونيو 2014 - 13:52

    سجلت الحكومة المالية بارتياح توقيع الإعلان المشترك بين ثلاثة حركات مسلحة من شمال مالي بالجزائر العاصمة وقدمت شكرها للرئيس بوتفليقة على جهود التسهيل التي بذلتها الجزائر.

    و أفاد بيان للحكومة أن "حكومة جمهورية مالي قد سجلت بارتياح توقيع إعلان مشترك من طرف ثلاث حركات مسلحة من شمال مالي يوم 9 جوان 2014 بالجزائر العاصمة".

  • مجرد رأي
    الأحد 15 يونيو 2014 - 14:13

    كثيرا ما ننتشي فخرا بملكنا الهمام بالداخل والخارج في زياراته الميدانية والتقاءه بجميع أطياف المجتمع في التقاءه بهم واخد صور للذكرى مع ملك متواضع وذا مستوى عالي وراقي حفظه الله
    الرسالة التي غص بها قلبي منذ زمن أكتبها اليوم وأعلم أن الكثير سيراها من منضور الشؤم والاعتباطية ، فجل حركات ملكنا المحبوب تتبعها دعواتنا بالعودة بسلام لارض الوطن كما تتبعها عيون أعداء الوطن بالغيرة و الغبن الكبير، فلا يخفى عن كثير أن الاروقة السياسية لجميع البلدان لها دهاليز مخابراتية ترصد ابناكا للمعلومات عن اي موضوع تراه شائكا في حلق أنظمتها ، فهكدا يرى أعداء الوطن نظام الملك في شخصه الطيب والصادق، هكدا يراه الاعداء خطرا محدقا لسير قراعد أنظمتها ، لدا يجب توخي أكبر ما يمكن من الحذر خلال الزيارات الخارجية وحتى الداخلية فكل شيء ممكن ان تعلم عنه شيئا الا قرارة الانسان ، فالعصور شهدت عدة انقلابات ومهدت لعدة انظمة في الصمود بفعل جواسيس ومخابرات لاينام لها جفن ، فيكفي أن ندكر باغتيالات سياسية كانت قد تغير مجرى التاريخ لو لم تحدث
    أولها الرئيس بوضياف في الجارة الشرقية عند توليه رئاسة الدولة لم يكن عمق النظام /تابع

  • l'autre
    الأحد 15 يونيو 2014 - 14:21

    ,لنضع سيناريوهات لهذا التوتر الغريب: أقل الشرور حرب استنزاف، وأكثرها حرب مباشرة… وكلا الحالتين لا تصب في مصلحة الشعبين. وإذا كانت هذه هي حالة الأمور، لا يبقى للعقلاء على الضفتين إلا الانتفاض ضد قادة الهدم الحضاري واقالتهم من مناصبهم طالما انهم أصبحوا خطرا على أمن الشعبين. فيا أحرار شمال أفريقيا خذوا أموركم بايديكم….

  • KARIM
    الأحد 15 يونيو 2014 - 14:35

    Vous croyez que la russie va laisser tomber ses allier strategique plus de 50 ans avec un echange de 15 milliards de dollars de l'armemen par ans ,pour une visite? saha ramdankoum mes freres marocains publiez svp

  • مجرد رأي
    الأحد 15 يونيو 2014 - 15:01

    اغتيال بوضياف لم يأتي بمحض الصدفة فعلاقاته المتميزة مع المرحوم الحسن 2 ، كانت تزعج الى اقصى حد النظام العميق الذي تسير عليه الجارة الشرقية وكلنا واعون بأهدافه وتطلعاته الضيقة، نذكر كدلك بحالة مارتن لوتر كين احد رموز الحركات العالمية ضد التمييز العنصري في القارة الامريكية ، لما صار له جمهور وتأييد من المهمشين لم يرق ذلك النظام بالولايات المتحدة فاغتالته،، في اوروبا الشرقية في العالم أجمع التاريخ يشهد عن هدا بكل التفاصيل، من زاوية نظر خاصة اتوجه الى حراس الامن الخاص والقوى الاستخباراتية الوطنية بمضاعفة المجهود ، فرغم الحالة الاقتصادية الهشة لبلادنا كلنا تفاؤل لمستقبل مستشرق ان شاء الله لبلدنا الغالي ، عفوا عن الاطالة و شكرا

  • oufouta
    الأحد 15 يونيو 2014 - 15:07

    بوتفليقة مسكين بحال العيساوي مربي لحناش ويلا مادارش داكشي لي بغاو ايعضوه من حفر حفرة وقع فيها. الله انصر سيدنا السادس.

  • بلوري فؤاد
    الأحد 15 يونيو 2014 - 16:45

    بالاختصار الله ينصر سيدنا ويحفظه من كل مكروه ويطيل في عمره دخرا لهدا الوطن الحبيب.

  • oujdi
    الأحد 15 يونيو 2014 - 17:18

    Le Maroc avance doucement et surement . je pense qu'il faut oublier que vous avez un voisin qui cherche toujours mettre les bâtons dans le roues même si sa majesté le roi et dans chaque discours il tends la main aux dirigeants algériens de s'unir pour faire une force qui est le Maghreb une force qu'il faut toujours la mettre en marche même si les dirigeants algériens ne veulent pas parce que eux sont contre toute union et c'est pourquoi sa majesté cherche à unifier ce bloc en commençant par la Tunisie. en tout cas le Maroc a toujours fait son choix et fera des sacrifices pour aider l’Algérie et dieu récompense chacun et entre parenthèse moi je pense que l’Algérie paye depuis l'exode des marocains en 1975 et leur expulsion en un jour d'aid kebir. alors comme on dit allah youmhil wa la youhmil.

  • abdelah
    الأحد 15 يونيو 2014 - 17:47

    الله ينصر ملكنا وشعبنا المغرب والجزاير إخوة ونريد فتح الحدود بينانا

  • hamza
    الأحد 15 يونيو 2014 - 17:59

    احب المغرب واكره من يكره الجزائر

  • mostafa lwajdi
    الأحد 15 يونيو 2014 - 18:36

    Je dirai aux algériens que les remords ne servent à rien maintenant, du moment que vous avez réélu un président malade immobilisé dans une chaise, la seule solution qui vous reste maintenant c'est de penser à faire des ailles pour qu'il puisse voyager lui aussi notre Roi que Dieu l'assiste est un oiseau libre, il rallie les pays et les continents avec une vitesse foudroyante que votre président ne peut réaliser même avec des ailles, le pauvre restera toujours hors du réseau parce que il a perdu la parole aussi, ce dernier handicap n'est pas réparable et c'est bien dommage, donc la seule et unique chose à faire c'est de mettre le président dans un musé, c'est l'emplacement idéal pour un repos tranquille dans un refuge tranquille. Que vive le Maroc pays du grand voyageur Ibn Vattoua

  • ZAHIRI
    الأحد 15 يونيو 2014 - 19:55

    إن مصداقية المغرب وقوته بإرادته التي هي جزء لا يتجزأ من إرادة ملكه و شعبه هي التي أعطته مكانته القارية و الدولية ,قد كان المغرب دوما نقطة تعارف و احترام و تعاون و لم يكن أبدا بلد يدعو إلى التفرقة و حين يقوم صاحب الجلا لة حفظه الله و أعز أمره بزيارة الأشقاء فهي أولا صلة رحم لأن سمعة المغرب كانت و ستضل كبيرة إلى أن يرث الله الأرض و من عليها.

  • clairvoyant
    الأحد 15 يونيو 2014 - 20:22

    كلنا نحب شعب الجزائر الذي هو براء من حكم العسكر . حكام العسكر هم السوء والشعب الجزائري هم الخير الممنوع.

  • Simple spectateur
    الإثنين 16 يونيو 2014 - 01:58

    Algeriens et Marocains, sachez que vous etiez colonisés et vous l'etes toujours… ce n'est pas dans l'interet de l'occident et autres…que vous soyez unis et en bonne relation car vous allez etre tres dangereux pour l'occident et qu'on pourra plus profitez de vos deux pays. vos deux gouvernements sont des jouets entre les mains de vos ennemis le probleme des deux peuples c'est l'ignorance et des gouvernants corrompus

  • المزغناوي
    الإثنين 16 يونيو 2014 - 12:35

    للّه في خلقه شؤون قد يصبح المريض صحيحا وقد يصبح الصحيح مريضا مقعدا
    وشتّان بين من تربى في الجبال ومن تربّى في القصور
    أتحدى هذه الجريدة أن تأتي بتصريح لمسؤول جزائري مهما كان بسيطا تكلّم فيه عن زيارات الملك لماذا تكذبون على شعبكم وتصورون الجزائر و جيشها الشعبي الذي أبناؤه من الشعب الجزائري عدوا للشعب المغربي الشقيق
    الجيش الجزائري جيش شعب وليس جيش سلطة

  • hakim
    الإثنين 16 يونيو 2014 - 15:44

    si nos freres algeriens(;ontremarqué ici;que chaque commentaire fait par un marocain ne touche pas le peuple algerien ;en parle à ceux qui veulent nous séparer et qui ne cessent de diviser les deux peuples marocains et algerien;ke conflit du sahara crée par boumedienne demeure un obstacle;que le peuple algerien choisisse entre ses vrais freres marocains qui l on t soutenus pendan t son colonialisme par la france ou les mercennaires de abdelaaziz marrakchi

صوت وصورة
الفرعون الأمازيغي شيشنق
الأحد 17 يناير 2021 - 22:38 13

الفرعون الأمازيغي شيشنق

صوت وصورة
وداعا "أبو الإعدام"
الأحد 17 يناير 2021 - 21:20 23

وداعا "أبو الإعدام"

صوت وصورة
قافلة إنسانية في الحوز
الأحد 17 يناير 2021 - 20:12 3

قافلة إنسانية في الحوز

صوت وصورة
مسن يشكو تداعيات المرض
الأحد 17 يناير 2021 - 18:59 10

مسن يشكو تداعيات المرض

صوت وصورة
الدرك يغلق طريق"مودج"
الأحد 17 يناير 2021 - 12:36 3

الدرك يغلق طريق"مودج"

صوت وصورة
إيواء أشخاص دون مأوى
الأحد 17 يناير 2021 - 10:30 8

إيواء أشخاص دون مأوى