دراسة دولية تكشف ولوج باحثين مغاربة إلى النّشر في "مجلات وهمية"

دراسة دولية تكشف ولوج باحثين مغاربة إلى النّشر في "مجلات وهمية"
صورة: أرشيف
الخميس 18 فبراير 2021 - 01:20

أظهرت دراسة حديثة حول “المجلات العلمية الوهمية” أو “المجلات المفترسة” احتلال المغرب المرتبة 12 على المستوى العالمي، حيث يعمد بعض الباحثين والدّكاترة المغاربة إلى مراسلة هذه المجلاّت من أجل نشر “مقالات” مقابل أداء أموال لصالح النّاشر الوهمي غير الموجود أصلا، أو لا قيمة علمية للمجلة التي يصدرها إن وجدت.

وأبرزت الدّراسة ذاتها حول “المنشورات الزّائفة” في العالم احتلال المغرب مرتبة متقدمة في ما يتعلق بالنّشر في الوسائط المكتوبة الزّائفة والوهمية، إذ احتل المرتبة 12 على المستوى العالمي بنسبة 6.95 %، وهي نسبة من مجموع الأبحاث المنشورة من 2015-2017 فقط.

وبالنّسبة للتخصصات فقد احتل المغرب، وفقا للدّراسة ذاتها، المرتبة 13 في مجالات علوم الحياة والمرتبة الـ 9 في مجلات العلوم الفيزيائية؛ أما في مجالات العلوم الاجتماعية والصحية فكانت له نسب متفاوتة.

وفي المغرب، تضيف الدراسة، يتم نشر 7 مقالات علمية من أصل 100 في ما تسمى “المجلات المفترسة”، التي تتلقى الأموال مباشرة من المؤلفين، وأحيانًا دون التحقق من صحتها العلمية ووجودها القانوني، وفقًا لورقة بحثية أعدها باحثان من جامعة تشارلز في براغ.

وتأتي المملكة في المرتبة الثانية في إفريقيا بعد نيجيريا التي تحتل المرتبة الثامنة في العالم. وأوردت الدراسة ذاتها أن “قائمة العشرين الأولى تضم دولًا غنية بالنفط، مثل بروناي والعراق وكازاخستان وليبيا ونيجيريا وعمان؛ بينما تكشف نظرة فاحصة على البيانات تواجد دول أخرى، منها الجزائر والبحرين وإيران وروسيا والمملكة العربية السعودية”.

وتميل البلدان ذات القطاعات البحثية الكبيرة وذات المستوى المتوسط من التنمية الاقتصادية، خاصة في آسيا وشمال إفريقيا، إلى الانفتاح على مؤسسات بحثية دولية من خلال عقد شراكات علمية، بينما يحتاج صانعو السياسات وأصحاب المصلحة في هذه البلدان النامية وغيرها إلى إيلاء المزيد من الاهتمام لجودة تقييم البحوث.

وتشير الدراسة إلى أن “مؤسسات النّشر الوهمية تقوم بتحديد الهوية الاجتماعية والشخصية للمؤلف، إذ يميل الباحثون إلى النشر في هذه المجلات كملاذ أخير وغالبًا ما يشيرون إلى الضغط المؤسسي ونقص الخبرة والخوف من التهميش من قبل المجلات التقليدية الوازنة والمحكمة”، مضيفة: “كما أن مبررات النشر في المجلات المفترسة هي مزيج معقد من العوامل التي تعمل على المستويين الشخصي والمؤسسي”.

ويجادل أصحاب الدراسة بأن الميل للنشر في المجلات المفترسة من المحتمل أن يكون مرتبطًا بجودة تقييم البحث في الدولة؛ بحيث كلما زاد اعتماد نظام تقييم البحث على إجراءات تقليدية كان الحافز الأكبر للباحثين للنشر في المجلات الاحتيالية لمجرد انتزاع نقاط “وهمية” بغض النظر عن الجدارة، مضيفين: “في البلدان التي تدفع فيها ثقافة التقييم الباحثين إلى النشر في مجلات محترمة لا يوجد دافع كبير أو معدوم للجوء إلى المجلات المفترسة، لأن مثل هذا السلوك سيضر بسمعة الباحث”.

المجلات العلمية الوهمية النّشر دراسة

‫تعليقات الزوار

9
  • LAILA MRABTI
    الخميس 18 فبراير 2021 - 03:15

    ENFIN

    Vas y voir le profil de certains professeurs de la faculté des science de KENITRA, de
    MEKNES

    Les profs publient dans les journaux prédateurs, il suffit de lire les deux premiers phrases de leur article qui sont pleins de fautes et parfois les titres ne sont pas concordant s du tout

    Le malheur est que des centaines de docteurs ont eu leur diplômes en se basant sur ca et savent d avance que ce sont des journaux prédateurs,,,,

    Est ce que vous attendez de ces nouveaux professeurs

    donc quelle qualité de l ENS. SUP

    et SI AMZAZI n agit plus

  • الرامي
    الخميس 18 فبراير 2021 - 07:39

    حتى المجال العلمي عندنا فيه الخواص!
    و تريدون أن تتطور البلاد، باش؟ بالتفاهة و الأبحاث العلمية الفارغة و الدبلومات المزورة.
    لاحول ولاقوة الابالله. الله إكون في عونك يا بلادي لي كان ماضيها عامر بالرجال و أصبحت تمتلئ بالرعاوين!

  • Pescador
    الخميس 18 فبراير 2021 - 07:44

    حتى بعض المجلات العلمية الأكثر سمعة أصبحت تنشر للذي يدفع أكثر . The lancet مثلا ذات الشهرة و الحضوة إنفضحت و نشرت مقالات تحابي بها كبريات الشركات الصيدلية. أين يمكن للباحث المغمور أن ينشر. المجلات العالمية محصورة على باحثي الدول المتقدمة. هذا لا ينفي أن يكون الباحث المغربي نزيها.

  • إلى التعليق رقم1
    الخميس 18 فبراير 2021 - 08:41

    انت تحدثتي عن هذا النوع من الأكاديميين و لكن ما رايك في احد الأكاديميين الذي قام بسرقة مجهود فكري لأحد الأطباء المغاربة، بعدما نشر هذا الأخير علاجا مبتكرا ضد كوڤيد يتكون من الزيوت الطيارة و غسل منطقة الأنف و البلعوم من أجل القضاء على الفيروس المرتبط بمستقبلات على جدار الأنف، ليجد منتوجه الفكري وهو ثمرة خبرة لسنوات في ممارسة الطب، منشورة على شكل ڤيديوهات من طرف أحد الأكادميين ، يا حسرة …..؟!!! إنها أزمة حقيقية كما ذكرتي سيدتي. تصبحون على علم

  • Moha
    الخميس 18 فبراير 2021 - 08:56

    Soyons clairs. Les journaux non prédateurs aussi exercent du commerce pur, car il faut leur payer une grosse somme d’argent même si le travail a un certain niveau de qualité. Certains journaux dits prédateurs au moins ouvrent la possibilité de faire connaitre un travail, même s’il ne mérite pas une bonne note, mais il pourrait faire connaitre certaines choses. Je ne crois plus aux revues “star” ou “prestigieuses”. Toutes sont infiltrées par des gens de pouvoir, et la magouille y règne. Il y a plein d’exemples, car il y a des lobby derrière.
    L’essentiel c’est qu’il y est un travail scientifique. Allahouma le3mech wala la3ma

  • Dr B. HEDDAOUI
    الخميس 18 فبراير 2021 - 09:08

    Une Faculté des Sciences au Maroc a donné 67 doctorats en 2017, j’aimerais bien savoir le nombre total des publications scientifiques de ces doctorants

  • Didi
    الخميس 18 فبراير 2021 - 11:09

    Et avec ces pseudopublications on devient professeur d universite et membres des conseils de recrutement et decideur bref j ai honte

  • Chercheur
    الخميس 18 فبراير 2021 - 11:38

    Normal. On demande aux étudiants et enseignants des articles indexés, donc les revues anglophones importantes se trouvent inondées et refusent la plupart des manuscrits même de qualité. Par conséquent, les auteurs s’adressent aux revues payantes. De plus, pourquoi l’administration demande des articles en anglais alors qu’il s’agit de sujets locaux comme l’hydrologie régionale !

  • زكرياء
    الخميس 18 فبراير 2021 - 23:28

    ههه وتتعجبون من مستوى الجامعة ومستوى البحث العلمي (إن وجد) في المغرب

صوت وصورة
المعاملات المالية عبر الهاتف
الخميس 4 مارس 2021 - 10:17 3

المعاملات المالية عبر الهاتف

صوت وصورة
برنامج المثمر للزرع المباشر
الأربعاء 3 مارس 2021 - 21:29

برنامج المثمر للزرع المباشر

صوت وصورة
زيارة أخنوش لإقليم شفشاون
الأربعاء 3 مارس 2021 - 20:30 108

زيارة أخنوش لإقليم شفشاون

صوت وصورة
حوت ضخم بشاطئ الجديدة
الأربعاء 3 مارس 2021 - 18:31 19

حوت ضخم بشاطئ الجديدة

صوت وصورة
فضيحة طريق بآسفي
الأربعاء 3 مارس 2021 - 16:14 6

فضيحة طريق بآسفي

صوت وصورة
المصلي تلتقي المجتمع المدني
الأربعاء 3 مارس 2021 - 14:44 4

المصلي تلتقي المجتمع المدني