دفاتر تحملات جديدة تُعرَض على الحكومة والـ"هَاكَا"

دفاتر تحملات جديدة تُعرَض على الحكومة والـ"هَاكَا"
الخميس 26 يوليوز 2012 - 00:44

نبدأ جولتنا اليوم ضمن صحف الأربعاء بخبر عن انتهاء إعداد “نسخة جديدة” من دفاتر تحملات الإعلام العمومي، وهو العمل الذي سبق وأعلن سهر لجنة وزارية، يرأسها نبيل بنعبد الله وزير السكنى والتعمير وسياسة المدينة، على إعداده.

ونشرت “الأحداث المغربية” أنّ الحسم قد تمّ ضمن النقط الخلافية التي كانت قد أتت بها الدفاتر السابقة التي اقترحها وزير الاتصال مصطفى الخلفي.. وتزيد اليوميّة أنّ عرض الدفاتر الجديدة سيتمّ “قريبا” على الحكومة قبل توجيهها للهيئة العليا للإعلام السمعي البصري، الـ “هَاكَا”، كي تقول كلمة الحسم ضمن المقترح.

ويعود محمد الساسي، القيادي بالحزب الاشتراكي الموحد، ليشدّد على أنّ وصول بنكيران لرئاسة الحكومة قد أتى بناء على تسوية تمّت بين حزب العدالة والتنمية والمخزن.. وتورد “أخبار اليوم”، نسبة إلى الساسي، أنّ الـPJD قدّم 3 التزامات مطمئنة للنظام طالت عدم المشاركة في الحراك الشعبي، والتصويت بـ”نعم” للدستور، ثم عدم إثارة أية مشكلة فيما يتعلق بالسياق الذي جرى فيه الاستفتاء.

ويورد الساسي، ضمن مداخلته بندوة عن دور اليسار في المشهد السياسي انعقدت ببوزنيقة، وغطّتها “أخبار اليوم”، أنّ حزب عبد الإله بنكيران انتزع بمواقفه المذكورة التزاما من النظام بعدم إللجوء لأي مناورة من شأنها الإحاطة بالطموحات الانتخابية لحزب العدالة والتنمية ورغباته في الوصول لكراسي المناصب العليا.

أمّا “الاتحاد الاشتراكي” فقد أوردت كون تنسيقيات حركة 20 فبراير لا تزال تعقد لقاءاتها بالهواء الطلق وبعض المقرات بغية البحث عن كيفية العودة للاحتجاج والتعبير السلمي بطريقة سلمية عن مطالب الحراك.. وأردفت أنّ الفبرايريين وسط نقاش فايسبوكيّ داع حاليا للتحرك ضمن وقفات تطال مخافر الشرطة وطنيا للاحتجاج على اعتقال ناشط فبرايري نهاية الأسبوع الماضي.

فرضت أحزاب المعارضة على رئيس الحكومة عدم الحضور إلى جلسة المساءلة الشهرية بمجلس النواب بسبب النقاط الخلافية الجامعة بينها وبين أحزاب الإغلبية بشأن المدد الزمنية للتدخلات، زيادة على محاور الجلسة وتوقيتها.. ونشرت “الصباح” أن اتفاقا أخيرا قد تمّ بين الأطراف لتمكين الحكومة وأحزابها للغالبية بنصف المدّة، من جهة، فيما ينال فرقاء المعارضة النصف الثاني من المدّة، من جهة أخرى.

‫تعليقات الزوار

17
  • abdo
    الخميس 26 يوليوز 2012 - 02:17

    لم أفهم أي شيء ، هناك غياب تام للوضوح ، الطريقة التي طُبخت بها الدفاتر وضعت الحكومة في العديد من الغموض والشبهات.

  • يوسف شوقي
    الخميس 26 يوليوز 2012 - 03:27

    نتذكر بالأمس القريب ، كيف كانت أحزاب شوكة في حلق الحكومات السابقة ، إذ كنا نندهش مثلا لولعلو وهو يصدح تحت قبتهم (البرلمان) ، و غيره كثر آنذاك . لكن لما أخذ الحكم و أمثاله ذهبوا بالبلاد حتى حافة الإفلاس ، حيث ازدهرت الخصخصة ، وآخر ما باع : المزابل ، ثم إنه ـ ما سخنش بلاصتو حتى ـ نفخ في رواتب موظفي وزارته ، هكذا النضال و المعارضة سابقا ، يا مناضلي و معارضي الآن . و اليوم يسير الساسي وأمثاله ،على نهج سابقيه ، ليس حبا في الوطن ، لكن لغاية أخرى : إنها كعك الإستوزار و لو مر الكرام ، حتى يضمن علاوة شهرية مدى الحياة كالسابقين من الوزراء تتعدى 15 ألف درهم . (زيد الشحمة للمعلوف) .
    ـ أليس هذا نعيق غربان من طينة الساسي ؟
    ـ هل هؤلاء وصاة و نحن قاصرون ؟
    ـ كيف يصدقون أنفسهم أنهم مناضلون؟ و عمن يناضلون ؟
    ـ ألم ينتبهوا إلى أن لغتهم الصفراء أكل عليها الدهر و شرب ؟
    ـ لماذا يقحمون : النظام،المخزن، في كل مناسباتهم الخاسرة سلفا ؟ لأن لاأحد يلتفت إلى خزعبلاتهم .
    ـ إو فيقو راه بنادم عاق بكم ، طبلو ولا غيطو .

  • ولد الرشيدية
    الخميس 26 يوليوز 2012 - 04:18

    ممتاز ممتاز ممتاز.. زعما مزيان بزاف

  • ابنادم
    الخميس 26 يوليوز 2012 - 04:21

    الساسي انهزمتم من طرف الشعب لاداعي لكي تاخدوا جرعات تخدير لن ينفعكم طويلا الكذب على انفسكم وعلى اتباعكم
    اما الملكية فبعد الله عز وجل فان الشعب المغربي سيحفظها من اي خائن فالاستعمار لم يستطع ان ينزل من يشاء رغم قوته فكان من ابن الشعب علال بن عبد الله ومن بعده الشعب المغربي في رجوع الاسرة الملكية الشرعية من المنفى

  • Hamid
    الخميس 26 يوليوز 2012 - 05:28

    السيد بنكيران معروف باستقامته الأخلاقية و حنكته السياسية و نزاهته، و الان لم يجدو سبيلا للطعن في مصداقية الرجل فاصبحو يلجؤون الى اتهام الرجل بالمخزني و الوصولي و تسويق نظريات المؤامرة. و الله هو افضل حال من كل من سبقوه على الاقل هو صادق في قوله، شجاع في قراراته، و نزيه في منصبه

  • Simo lemchaheb
    الخميس 26 يوليوز 2012 - 09:18

    أش دخل وزير السكنى والتعمير وسياسة المدينة في الإعلام العمومي؟؟؟
    بليز شي واحد يفهمني

  • الهدهد الايكا
    الخميس 26 يوليوز 2012 - 09:55

    سبحان الله على كائنات غريبة لا تجمعنا معهم الا البطاقة الوطنية هل هؤلاء الدين لا ضمير لهم ولا اخلاق يعتقدون ان الشعب المغربي غافل ؟ ارحل يا حزب الشركات والمقاولات جلكم الا من رحم ربي من طينة اللصوص والانتهازيين يا اصحاب الشكارة الاتحاد الاشتراكي كلكم من طينة عليوة مادا تقصدون بالمخزن الم تكونوا في الحكومة واتيتم على الاخضر واليابس؟ نحن اغلبية الشعب صوتنا على المخزن ونحب الملك لانه هو حامي الدين والشعب ايها الزنادقة لقد ضاق الشعب منكم درعا ولم يعد يجتمل كمامركم لا في التلفيزيون ولا في الجرائد كلنا مع العدالة لانهم علي كل حال مسلمون وانتم علمانيون ولصوص امثال عليمة المسجون ارحلوا وعاش الملك محمد السادس ا

  • simo
    الخميس 26 يوليوز 2012 - 11:48

    نعم ما قاله الساسي صحيح و هو عين الصواب .و هي حقيقة تعرفها النخبة المغربية .العدالة و التنمية حزب مخزني بامتياز و الايام و التاريخ سيظهر ذلك و سيذهبون الى مزبلة التاريخ ….تذكروا كلام الساسي جيدا ايها العقلاء و الايام بيننا

  • عبدو
    الخميس 26 يوليوز 2012 - 11:52

    الساسي يوضح لنا الصفقة التي جرت بين حزب العدالة والتنمية والمخزن حسب قوله، اذ اما شارك في تحرير وثيقة الصفقة او الساسي اصبح شوافا يرجم بالغيب

  • محسن شفشاون
    الخميس 26 يوليوز 2012 - 11:59

    ياساسي: لا تتعب نفسك خاصة وأنت في رمضان أنا أشفق عليك،أليس الشعب هو من إختار العدالة؟ ،لذلك لا تعترض على ثقة الشعب في هذا الحزب بعد أن يئس منكم ومن أمثالكم، تخيل لو كان أي حزب آخر غير العدالة رفع ما رفع من دعم صندوق المقاصة لقامت الدنيا ولم تقعد من قبل الشعب لكن ثقة الشعب تفعل كل شيء نحن شعب يفهم مقاصدكم . إوى غير ديرها زوينة

  • HAMODA
    الخميس 26 يوليوز 2012 - 12:08

    اية علاقة لوزارة الاسكان بوزارة الاتصال : هدا هو المخزن بنكهة اسلامية 2012 ،حقا كيظحكوا علينا أالشعب المسكين الله يدير اللي فيها الخير وصافي

  • ibnLwaLiD
    الخميس 26 يوليوز 2012 - 13:50

    إذا بقي المشهد السمعي البصري على هذا المنوال فلا شيئ تغير ! التلفزة القناة الأولى والثانية صارتا تجمع الملايير من مداخل الإشهار على حساب المشاهد اامغربي الذي لازال يدفع ضريبة من جيبه إلى هاذا الصندوق العجيب ..لا شيئ يبشر بالخير !الحقيقة هاذا الصندق يتحكم فيه من هو أعلى من الخلفي ولا بن كيران مع الأسف! هناك أفراد من هم أعلى يتحكمون في مصير هاذا الصندوق ولا يريدون إصلاحه لكي يبقى المشاهد منهمكا في تتبع المسلسلات الظالة التي ترد على الشعب من تركيا والمكسيك والبرازيل حتى يتيه مع هاذه السلسلات وينسى ماعليه من واجبات دينية وأخلاقية .أطفالنا أصبحوا يركعون لهاذه المسلسلات الدخيلة على مجتمعنا ..كيف تريد هاذه الأمة أن يستقر حال أطفالها وتدرس وتنجح ..كل شيئ خبيث جاء من التلفاز المغربي..ضحك..ولهو..سخرية لا مثيل لها في قنواتنا..تحرش مباح مجاني للجميع والدليل أن آمرأة تغازل المشاهد عبر اشهار وياله من إشهار عفو تأكل قلب الحليب وتدلل وفي النهاية تطلب من الجميع (خصكم الدقوه ..وبركا متفرجو فييا)حرام أن تبث هاذه الدعاية لإمرأة تطلب(…)على المشاهدين..لا أمل للإصلاح..

  • ديمقراطي
    الخميس 26 يوليوز 2012 - 15:48

    ارى بان الساسي يريد أن يغطي على عجزه وعدم وصوله لما حرم منه يوم كان في للاتحاد الاشتراكي (استوزاره) وخرج من الاتحاد وأسس الوفاء الديمقراطي ثم التحق بالاشتراكي الموحد ودخل في مناقسة في الانتخابات البرلمانية في إطار الدستور السابق منافسا زعيم حزب الطليعة وخسر الإثنان (لم يستطع أن يتنازل لحليفه) والأن يريد استعمال ورقة 20 فبراير. أعتقد أن السياسة هي الوضوه و هذه هي نقطة قوة حزب بن كيران بغض النظر عن اختلافنا أو اتفاقنا معه.

  • jawad22
    الخميس 26 يوليوز 2012 - 15:55

    مادا تنتنظرون من دفاتر تحملات يشرف عليها نبيل بن عبدالله وهو الدي اظهر فشله كوزير للاعلام في الحكومات السابقة؟ انه العبث بام عينيه وادنيه ورجليه, لا تترقبوا أي اصلاح في هدا القطاع الحساس بل هيؤوا انفسكم لمزيد من الصدمات.

  • sifdine
    الخميس 26 يوليوز 2012 - 17:04

    ا لاتحاد اشتراكي حزب محترم ولكن قبل ان يصبح يشتري نفسه ليبيع الاخرين كان عليكم ان تتبرؤو من المفسدين لتبا شامخين.الان, يتكمون عن اي شئ يمكن ان يثير البلبة في المجتمع ;مثلا ترسيم الامازيغية,التشكيك في الحكومة , يشجع العلمانية … انظروا ما تعيشه بلجيكا ,مشكل التفرقة والاحزاب الغير منسجمة في القضايا المصيرية

  • kadour
    الجمعة 27 يوليوز 2012 - 00:28

    la seule piste pour les propres gauchistes qui n'ont pas gouverné le pays, de réaliser un dialogue avec les propres mouvements islamiques dans les points communs…..sinon tous vont perdre temps et le seul gagner sera le groupe d'almakhzane et la classe politique, intellectuel,sociale,économique qui profite de la situation par leurs compromis entre eux….et toujours la majorité de peuple marocain sera victime dans tous les temps……?????

  • essa
    الجمعة 27 يوليوز 2012 - 00:58

    je rève un jour on voie des chaines marocaine privè

صوت وصورة
حملة للتبرع بالدم في طنجة
السبت 16 يناير 2021 - 22:09

حملة للتبرع بالدم في طنجة

صوت وصورة
عوامل انخفاض الحرارة بالمغرب
السبت 16 يناير 2021 - 17:11 5

عوامل انخفاض الحرارة بالمغرب

صوت وصورة
جولة ببحيرة الكاسطور في مونتريال
السبت 16 يناير 2021 - 15:55 9

جولة ببحيرة الكاسطور في مونتريال

صوت وصورة
مؤتمر دولي لدعم الصحراء
الجمعة 15 يناير 2021 - 22:35 8

مؤتمر دولي لدعم الصحراء

صوت وصورة
قافلة كوسومار
الجمعة 15 يناير 2021 - 21:34 1

قافلة كوسومار

صوت وصورة
مع نوال المتوكل
الجمعة 15 يناير 2021 - 18:19 7

مع نوال المتوكل