دفاع قاضي المعطلين: "الهيني ليس بالقمّار ولا الشفّار"

دفاع قاضي المعطلين: "الهيني ليس بالقمّار ولا الشفّار"
الخميس 19 يونيو 2014 - 07:15

طالبت هيئة دفاع الدكتور محمد الهيني، المستشار بالمحكمة الابتدائية، ببراءته براءة تامة وبطلان متابعته من التهمة الموجهة إليه، بعد أن أحيل على المجلس الأعلى للقضاء من أجل ما نسب إليه من “إخلال بالوقار والكرامة”، وذلك في مذكرة مرافعة موجهة لوزير العدل والحريات مصطفى الرميد، وأعضاء المجلس الأعلى للقضاء.

وكان وزير العدل والحريات قد أمر بإحالة المستشار الهيني، المعروف بقاضي معطلي 20 يوليوز، على المجلس الأعلى للقضاء، بسبب تدوينة فايسبوكية بعنوان ” لا نريد نمرا ولا أسدا”، من أجل تهمة “الإخلال بواجب الحفاظ على صفات الوقار والكرامة التي يتعين أن يتحلى بها القاضي في جميع الأحوال”.

وقال فريق الدفاع، في مذكرة المرافعة التي اطلعت عليها هسبريس، “لقد بتنا نخاف من أن نتحول جميعا إلى وليمة لواجب الوقار والكرامة، مثلما بتنا نخشى أن تكون الوليمة مطبوخة على نار الانتقام، إذ لم يسبق أن عرف القضاء المغربي إحالات على خلفية الأفكار والمعتقدات كما هو الحال اليوم”.

وأوردت هيئة الدفاع عن الهيني بأنه تلقى خبر إحالة الهيني على المجلس في صمت وذهول، باعتبار أنه “قاض شاب، دكتور في الحقوق، بطهارة في اليد، ونزاهة في القصد، واستقامة في المسار، مبدع في أحكامه، منخرط حد الانصهار في الرقي بعدالة وطنه، مجسد لقيم الاسقلالية والتجرد، لا هو بالخمار ولا القمار، ولا الشفار”.

وتابعت مرافعة محاميي قاضي المعطلين بالقول: “مادام أنه قد آمن أن من واجبه أن يتمرد على مؤامرة الصمت، وأن يعبر عما ينسجم وقناعاته الراسخة، مطوقا بحقه الدستوري في النقد المباح، يجد نفسه مساقا أمام المجلس التأديبي عن واقعة مبهمة”.

وشددت هيئة الدفاع على أن “إبداء القاضي لرأي معين بمناسبة مقال أو ندوة معينة لا يمكن أن يعتبر مساسا بالوقار أو الكرامة، لأن هذا المفهوم يتعلق بالمظهر اللائق أو السلوك المشين الماس بسمعة القضاء أو بأدبياته ورسالته”.

واستطرد الدفاع بأن الخاطرة التي كتبها الهيني كانت موجهة لوزير العدل والحريات لاستحضار مواصفات المنصب، وأنه لا يقصد منها مطلقا محمد النميري، مدير الشؤون المدنية، المعين بعد 15 يوما من كتابة الخاطرة الأدبية، وليس هناك أي إيحاءات مباشرة أو غير مباشرة تخصه في الموضوع” وفق تعبير المذكرة.

ونص المحامون الذين نصبو أنفسهم للدفاع عن الهيني على أن “الخاطرة هي مجرد نص إبداعي أدبي ينتمي إلى الأجناس الأدبية ويتضمن تعبيرات مجازية، لأن الإبداع هو إنتاج الخيال، ولا يمكن قراءته بالقانون الجنائي ولا القانون التأديبي”.

وتضم هيئة الدفاع عن الهيني كل من أحفوظ رشيدة، رئيسة غرفة بمحكمة الاستئناف بالبيضاء، وعبد الله الكرجي، المستشار بمحكمة الاستئناف بالرباط، وعبد الرحمان بن عمرو المحامي بهيئة الرباط، و النقيب عبد السلام البقيوي المحامي بهيئة طنجة، والشنتوف عبد اللطيف القاضي بالمحكمة التجارية بالرباط، وبنمسعود سهام القاضية بالمحكمة الابتدائية بمكناس، وعبد الله درميش المحامي بهيئة البيضاء، وأقديم محمد المحامي بهيئة الرباط، والحسن ملكي المحامي بهيئة الرباط، وسعيد الناوي القاضي بالمحكمة الابتدائية بسيدي سليمان..

‫تعليقات الزوار

35
  • موظف
    الخميس 19 يونيو 2014 - 08:18

    المتابعة التي يتعرض لها هذا القاضي هي بسبب أنه حكم بالعدل فأنصف معطلي محضر 20 يوليوز ، بنكيران والرميد لا يريدان العدل .
    أكبر عمليةنهب وسلب وسرقة وقعت في عهد الحكومة الحالية هي تلك التي طالت مناصب معطلي محضر 20 يوليوز. إنه استبداد واضح ، لايعقل أن تتنكر الحكومة لأغتزام وقعته الدولة إلا إذا كان الظلم والفساد مستشريين . لقد استقوى بنكيران على المستضعفين أصحاب محضر 20 يوليوز وظلمهم وشردهم وخدعهم ولكن الله ليس بغافل عما يجري, لقد أفسدت السياسة أخلاق اعضاء البيجيدي وغيرت مبادئهم حتى أصبح الشعب المغربي كله يكرههم

  • Samir casa
    الخميس 19 يونيو 2014 - 08:33

    ‏‎ ‎العدالة أن يعطى لكل طالب حقه، لكن صراع العدل فيما بينهم يعني هناك مشكل في تحقيقها.هذه القضية تبرهن على فساد‎ ‎قضاة المملكة، وبالتالي فساد المجتمع م دام من يفترض فيهم حماية الحقوق هم أصلا أطراف في البحت عن الحق.

  • khalid lmaghribi
    الخميس 19 يونيو 2014 - 08:34

    لقد تقزم كل شيء وزال ثوب الهيبة والوقار على كل شيء وتميع كل شيء .كنا نتخشع وتقشعر ابداننا كلما دكر القضاء والمحكمة والجلسة والمداولة ﻻ لقساوة اﻻحكام ولكن للوقار الدي يتحلى به القضاة.لكن لﻻسف اليوم انزل بعض القضاة هده المهنة الشريفة الى الحضيض فمنهم من تلبس باخد الرشوة ومنهم من مرغ البدلة في غبار الشارع بدعوى التظاهر المشروع ومنهم من اعتبر نفسه ﻻيزال طالبا فيشاغب والحبل على الجرار.ان ثوب الوقار واﻻحترام والكرامة ان تم اماطته على القضاء فالمسؤولية كل المسؤولية على عاتق اهله.

  • امغار
    الخميس 19 يونيو 2014 - 08:35

    تحية اجلال للدكتور الهيني
    إذا أردت أيها القاضي الوقور والدكتور المحترم أن تتمتع ببرائتك بل بطمس ملفك وحفظه لن تنفعك مرافعات محاميك ولا احتجاجات باقي القضات المحترمين ذوي الالباب والعقول المنفتحة على المجتمع وقراءة أحوالها وظروفها وتشكيلته المحترفة والهاوية وما بينهما ، إذا أيها العادل المحترم لا تحتاج الى كل ما سبق سوى أن تنضم الى حزب الباجدة ويحفظ ملفك ويصفك رئيس الحكومة بالنظيف والطييب والنقي وتصفك مليشياته بالرجل المناسب في المكان المناسب كما هو الحال بالفهري و الاستقلال حين ساندوهم في الحكومة وحال الاحرار بعد أن كانوا أشرارا وأصبح الاستقلال استغلالا.
    هذه وصفة تقيك شر الباجدة أيها الدكور العادل والمساند للشباب الذي تمزق قوات بن كران أجسادهم اثناء رحلاتهم شتاء وصيفا بشوار الرباط

  • محمد بلحسن
    الخميس 19 يونيو 2014 - 08:35

    القضاء المغربي سيتقوى برجالات من طينة الأستاذ محمد الهيني و سيتقوى أكثر بأخطاء الحاقدين على مواقف الأستاذ محمد الهيني. أنا شخصيا مقتنع تمام الاقتناع بأن كل شئ يهين إلا إفشال طموحات الهيني الذي بمواقفه و بكتاباته و بالسمعة المتميزة التي يتصف بها يستحق جائزة النزاهة لسنة 2014 المنظمة من طرف ترانسبرانسي بل يستحق أكثر من ذلك, يستحق صفة سفير هيئة الأمم المتحدة مكلف بتحفيز الاجتهاد القضائي, بل يستحق منصب وزير العدل و الحريات و الإبداع القضائي في حكومة تقنوقراط تسند لها, حالا, مهمة تعديل بوصلة سفينة السلطة التنفيذية لتتجه إلى بر الأمان بأقل الخسائر. نحتاج للرجل في حكومة انتقالية تعطي الوقت اللازم للأحزاب السياسية لتراجع هياكلها و مناهجها استعدادا لموعد الانتخابات الجماعية في يوليو 2015 و لموعد الانتخابات التشريعية في 2016. أنتظر بفارغ الصبر النتيجة التي ستؤول إليها هاته المحاكمة لأتخذ موقف نهائي مبني على حجج دامغة تبلورت في إطار تجربة فريدة من نوعها دامت 999 يوما (من يوم تعيين الحكومة في 03 يناير 2012 إلى يومنا هذا 19 يونيو 2014) حول قرار تصنيف وزارة العدل و الحريات خارج قائمة وزارات السيادة.

  • مروان.
    الخميس 19 يونيو 2014 - 08:42

    شخصيا انا مع متابعة القضاة تاديبيا و اداريا و جنائيا لان السلطة التقديرية الممنوحة لهم تجعلهم اكثر من يفسد القضاء. معظمهم يحكمون بمزاجية و جلهم اغتنوا من العدم . استقلالية القضاء في المغرب تعني استقلال القاضي و تركه مع ضميره المنعدم و كفاءته المنقوصة. حارب الفاسدين منهم يا رميد و ستجد كل من اكتوى بظلمهم معك بدعواته. لست من العدالة و التنمية لكي لا اهاجم بلا منطق.

  • hachim
    الخميس 19 يونيو 2014 - 08:45

    في الحقيقة لأول مرة أسمع فيها أن بالمحكمة الإبتدائية مستشارا، أعرف أن بالمحكمة الإبتدائية قاض.أما المستشار فيكون بمحكمة الإستئناف ومحكمة النقض.
    كما أن الدستور ألغى المجلس الأعلى للنقض مستعيضا عنف بمحكمة النقض.

  • سعيد
    الخميس 19 يونيو 2014 - 08:49

    يلاحظ كثرة المترافعين، وخصوصا وجود بعض الأسماء 'المعروفة'…. القضية بيد القضاء وله كامل الصلاحية بالبث في الموضوع، والسيد الهيني ليس قاضيا المعطلين وإنما المفروض أن يكون قاضيا في خدمة العدل والإنصاف مثله مثل باقي القضاة لأنه تسميته كذلك تنم عن موقف وربما فيها اصطفاف من جهة ما.

  • واحد من الاقنان
    الخميس 19 يونيو 2014 - 08:50

    أنا بغيت غير نعرف !!
    من يسيء أكثر الى جهاز القضاء في بلاد الاستبداد المغرب ؟
    واش هداك القاضي لي كيشد الرشوة على عينك بن عدي ؟
    ولا هداك المحامي لي كتب جملة فالفيس بوك ؟
    جاوبوني عفاكوم را مبقيت كنفهم والو !
    مع تحياتي !

  • ابويه محمد
    الخميس 19 يونيو 2014 - 08:56

    كم من عالم اعدم من طرف الكنيسة بسبب علمه!!! وكم من مخترع اصبح مصيره مجهول بسبب اختراعه !!! وكم من شاعر ذاق ما لم يذقه الطبل ايام الاعياد بسبب ابياته الشعرية !!! وكم من اديب منعت مؤلفاته لا لشئء الا بسبب توجهاته !!! وكم من صحفي زج به السجن بسبب عمود !!! وكم , وكم , ثم كم وهلم جرا … لذا ولهذه الاسباب لا يجب التعجب ادا طلعت علينا اخبار ان مستشارا بمحكمة تمت متابعته او مساؤلته حول تصريحات او افكار تم طرحها بطريقة ربما ستؤدي الى خلق البلبلة في مجتمع ما !!! خصوصا اذا راى فيه اصحاب الاختصاص ان فيه مساسا بها (الوقار والكرامة) المهم انه اجتهاد من طرف من يهمه الامر !!! وكمواطن عادي واحتراما للقضاة والقضاء المغربي اتمنى ككل مواطن مغربي ان يطوى هذا الملف احتراما للقضاء المغربي .

  • dija mounir
    الخميس 19 يونيو 2014 - 09:27

    c'est bizarre ce qui arrive a monsieur le juge El hini!et par qui? par ceux qui prétendaient dans le passé être les victimes du mekhzen!(bien que personne d'entre eux n'a fait de la prison pour un avis,ou pour une déclaration!.) Au contraire! ce dernier ,garantie une certaine liberté d'expression au marocains, la preuve qu'ils sont aujourd'hui à la tête de l'état! a mon avis ils n'ont jamais milité pour quoi que ce soit, sinon pour leur engouement au pouvoir! secte de monsonge! ils ont quitté leurs 2 pièces cuisine des banlieues, pour des villas somptueuses! morsi en égypte s'était attaqué aux juges qui ne prônaient pas leur doctrine! résultat:tout le bazar, est jeté en prison! !

  • دكتور في الآداب
    الخميس 19 يونيو 2014 - 09:42

    قال الخبر: "… وذلك في مذكرة مرافعة موجهة لوزير العدل والحريات مصطفى الرميد، وأعضاء المجلس الأعلى للقضاء…."
    الأصل أن مذكرة المرافعة تدفع في الجلسة المنعقدة…
    فكيف تنشر هذه قبل انعقاد الجلسة؟؟
    الظاهر أنها كتبت لتدفع للصحافة والعموم…
    ثم انني لما قرأتها لم أجد فيها دفعا جوهريا يستند الى القانون المنظم لعمل القضاة أصلا
    بل هي عبارة عن دفاع انشائي مثل قول "الخاطرة الأدبية" فهل القاضي هو شكري أو زفزاف أو الطاهر بن جلون من الروائيين؟؟؟
    ثم "نص ابداعي" و"الأجناس الأدبية"…بالله عليكم هذه الرسالة المدونة الى أي جنس أدبي تنتمي؟
    أرجو من محرري هذه الرسالة أن يقرأوا بعض كتب د.صلاح فضل أو عزالدين اسماعيل أو شكري فيصل ليعرفوا شيئا عن المصطلحات التي استعاروها من الدراسات الأدبية…
    أنشري هسبريس رأي قارىء

  • 100% مغربي
    الخميس 19 يونيو 2014 - 09:50

    نقول لوزير العدل السيد مصطفى الرميد : أتركت مشروع إصلاح القضاء و إنغمست في تأديب القضاة الشرفاء بتهمة الاخلال بالوقار ، في الوقت الذي عليه أن يحاكم بهذه التهمة هو السيد عبد اله بن كيران فكلامه و جميع خطبه و تدخلاته لا تخلو من اخلال بالوقار و الكرامة. 

  • محمد بلحسن
    الخميس 19 يونيو 2014 - 09:55

    استدراك خطأ غير مقصود (رقم 5):
    =================
    أنتظر بفارغ الصبر النتيجة التي ستؤول إليها محاكمة الأستاذ الهيني لأتخذ موقف نهائي مبني على حجج دامغة, تبلورت في إطار تجربة ميدانية فريدة من نوعها, دامت 899 يوما, أي منذ ذلك اليوم الذي عرف تعيين حكومة الأستاذ عبد اللاه بنكيران في 03 يناير 2012 إلى يومنا هذا 19 يونيو 2014, لازالت تحتاج لــ 100 يوم من التتبع و التقييم قبل إبداء رأس سديد حول قرار تصنيف وزارة العدل و الحريات خارج قائمة وزارات السيادة. النتيجة الأولى توضح حاجتنا لتحديد اختصاصات الوزير تحديدا دقيقا و العمل على تحقيق استقلالية القضاء بالاعتماد على حياد و نزاهة و كفاءة السيد الوكيل العام لجلالة الملك بمحكمة النقض بالرباط. لن أختم هذا التدخل للتعبير بصريح العبارة على حاجتنا لتصنيف جميع الوزارات وزارات السيادة و إقناع الأحزاب السياسية بتخصيص الـ 10 سنوات القادمة لإعادة النظر في فلسفتها و هياكلها و التقرب من كتلها الناخبة و توفير لها التأطير اللازم. لا حاجة لنا لأحزاب سياسية تحمي الفاسدين و تدفع بالمكلخين بليغين اللسان لشغل المناصب العليا للاستحواذ على المال العام بتهميش الشرفاء.

  • slimane
    الخميس 19 يونيو 2014 - 09:57

    المصطفى الحبيب "انما بعت لاتمم مكارم الاخلاق"
    "انما الدين المعاملة "
    الشاعر *انما الامم الاخلاق ما بقية فان هم دهبت اخلاقهم دهبوا*
    حقيقة الاخلاق هي مناشدة لتخليق الحياة بين بني البشر وغير البشر, فهي اولوية في سلوكيات الاقراد, وواجبة بنص القانون , والمشرع المغربي وضع لها اجتهادات تكفل المبادئ الاصلاحية وتضع العقوبة المناسبة وتجبر الضرر……
    فكل هدا لايجرم اطلاقا انعكاسات فكرية ادبية غيورة تنشد الحق وتضحض الباطل…..

  • samia
    الخميس 19 يونيو 2014 - 10:02

    تحية احترام للأستاذ الهيني، ندعو لك بالنصر على الاعداء، الذين كنا ننتظر منهم العدالة لكنهم اسم على غير مسمى، غرتهم المناصب واصبحوا ينهجون سياسة تكميم الافواه، اختلطت عليهم المفاهيم والمبادئ فأصبح الصالح بالنسبة لهم طالحا ، والطالح صالحا، لم نعد نستغرب مواقف من دخل بشعار محاربة الفساد وتحالف مع المفسدين، من وعد الطبقة الضعيفة بتحسين مستوى عيشها لينهكها بالزيادات الواحدة تلوى الاخرى، من كان يعد المعطلين ويعترف بقانونية ملفهم قبل جلوسه على الكرسي، واليوم أصبح غير قانوني. هذه الحكومة اصيبت بالهذيان ( "فحال مول السخانة من تطلع ليه للراس وميبقاش عارف اشنو تيقول" الله يعفو علينا منهم.)

  • عباس
    الخميس 19 يونيو 2014 - 10:21

    بعد قراءتي للمقال أنار انتباهي بعض "المغالطات"التي تقدمت بها هيءة الدفاع بحيت ان عندما تقول"إذ لم يسبق ان عرف القظاء المغربي احالات على خلفية الأفكار و المعتقدات كما هو الحال اليوم"هدا ليس صحيح بتاتا بحيت ان القضاء المغربي اصدر ماءت الأحكام في هدا الشىءن بمحاكمته لمعتقلي الراءي و السياسيين ليس الا انهم عبرو على آراءهم و مزال الى يومنا هدا معتقلين الراءي تقبع في السجون اما من صدرت في حقهم احكام فاسية فحدت ولا حرج،وكدالك عند القول "لا هو بالخمار ولاالقماررلاالشفار" لا اضن ان احدا اتهمه بدالك وان تبت يجب محاسبته وفما يخص قول ان "الإبداع هو انتاج الخيال،ولا يمكن قراءته بلقانون الجنائي و لا القانون التءديبي" إدن من قذف شخصا متلا بالحمار او الخنزير او الكيدار اوtous les noms d'oiseaux فلا يلام ،وادا شتم الانسان بطريقة فيها ابداع وخيال فلا يجوز عقابه.
    يمتل هدا الدفاع وبهده الطريقة لا اضن ان الاستاد الهيني سيفلت من العقاب.

  • عمر
    الخميس 19 يونيو 2014 - 11:51

    وصفوه بقاضي المعطلين وهدا كدب فقظية المعطلين حكم فيها ثلات قضات او اربعة . لمادا لم تكن شجاعا أيها القاضي وتعبر عن رأيك في الجرائد الوطنية وتقول لا نريد فلان او فولان ويعتبره المواطنين حرية التعبير,اما ان تكتب في الفايس كالتلاميد يصفون المدير او الحرس العام بالنمر او السبع او ………………….. لاتستحق ان تكون قاضيا !!!!!!!!!!!!!!!!!!!!

  • -مغربي
    الخميس 19 يونيو 2014 - 12:08

    تحية احترام للأستاذ الهيني
    أنا اب فقير ومتقاعد بنتي مع أصحاب محضر 20 يوليوز ,املي الوحيد هو هده البنت لكن مجيئ هده الحكومة خيبت أمالي مع رفضها محضر 20 يوليوز
    قال تعالى
    وسيعلم الذين ظلموا أي منقلب ينقلبون
    صدق الله العظيم

  • متتبع
    الخميس 19 يونيو 2014 - 12:11

    أحفوظ رشيدة، رئيسة غرفة بمحكمة الاستئناف بالبيضاء، وعبد الله الكرجي، المستشار بمحكمة الاستئناف بالرباط، وعبد الرحمان بن عمرو المحامي بهيئة الرباط، ….
    بمجرد ما تكون هيئة الدفاع ،تتكون ممن وردت أسماؤهم أعلاه…يتأكد لنا ،كمواطنين مهمشين…، سلبت منا حقوقنا ….أن نعلن أن قضاءنا فيه نبض النزاهة، والشجاعة، والحياد…هنيئا لك أيها القاضي الهيني…بهذه الهيئة، التي تضم خيرة نساء، ورجال العدالة…وخاصة المشار اليهم أعلاه، لأننا نعرفهم سواء في مقالاتهم وتدريسهم، وبرامج، ولقاءات…أو في ميدان المعارك الميدانية من أجل دولة الحق والقانون…تحية لنزهاء العدالة….والله يهدي من شوه العدالة ….ويتوبون….

  • mowatin
    الخميس 19 يونيو 2014 - 13:16

    نعم لماذا كل هذا الحقد الذي أبداه بنكبران وأتباعه لأطر محضر 20بوليوز وصل إلى الرجل الوحيد الذي أنصفهم في المرحلة الابتذائية في انتظار الاستئنافية التي طال أمدها في دولة الحق و القانون.
    لماذا كل هذا الحقد…..؟!!!
    أسد على الفقراء والمعطلين ونعامة على من سواهم

  • ولد الحي
    الخميس 19 يونيو 2014 - 13:45

    تحية اقتدار للذكتور الاستاذ الهيني الذي يعتبر من خيرة قضاة البلاد الشباب لدى فمتابعته كيدية لحكمه لمعطلي المحضر رغم ضغوطات الذىاب الملتحية فلصوص و مرتشي البلد يتمتعون بالحماية بينما ابناء الشعب المخلصين يتابعون بتهم مضحكة

  • إ . ز
    الخميس 19 يونيو 2014 - 14:37

    الرميد يريد من خلال متابعة والتضييق على السيد الهيني أن يمرر رسالة مشفرة إلى أعضاء هيئة محكمة الإستئناف الإدارية لكي لا يؤكدوا الحكم الإبتدائي الذي كان لصالح أطر محضر 20 يوليوز لاسيما وأن من المرجح أن يشه شهر يوليوز المقبل النطق بالحكم .
    والسؤال المطروح هو : هل ستفلح هذه المتابعة في الضغط على أعضاء هيئة محكمة الإستئنلف الإدارية لجرها للحكم لصالح الحكومة في قضية محضر 20 يوليوز؟ القضاء المغربي سيكون على المحك والإعتقاد السائد لدى المتتبعين هو أن أعضاء هيئة الإستئناف لن يعبأوا بالرسالة التي يبعثها لهم الرميد من خلال متابعته للسيد القاضي الهيني.
    بالمناسبة فليس كل من أنصف مظلوما يعتبر قاضي المظلوم ، لذلك فمن الإجحاف توصيف السيد الهيني بقاضي المعطلين لأن في ذلك التوصيف دلالة على انحيازه للمعطلين ، والحقيقة غير ذلك فالرجل لم يصدر الحكم لوحده في قضية محضر 20 يوليوز بل إن الحكم أصدرته هيئة مكونة من مجموعة من القضاة .
    نرجو من كاتب الخبر أن يكون محايدا وموضوعيا ومهنيا لأن توصيف السيد الهيني بقاضي المعطلين يصب في خدمة أجندة بنكيران .
    نشكر هسبريس على عدم إقبارها لهذا التعليق

  • نشكر هسبريس
    الخميس 19 يونيو 2014 - 15:21

    أنا عمري 60 سنة لوصادفت الأستاد المبجل الهني لقبلت يداه
    لأني أرى بنتي من أصحاب محضر 20 يوليوزتمر بظروف نفسية صعبة جدا جدا
    وما النصر الا من عند الله
    الظلم

  • الظلم ظلمات يوم القيامة
    الخميس 19 يونيو 2014 - 15:43

    لو كان حزب العدالة والتنمية بالمعارضة لبُحت أصواتهم من أجل الدفاع عن معطلي محضر 20 يوليوز 2011.
    يا سادة أليس فيكم رجل حكيم ؟! إن المحضر التزام دولة، وعدم تفعيله أمر في غاية الخطورة؛ لأنه ببساطة سيفقد الثقة في مؤسسات الدولة.
    أرجو ان يلتفت جلالة الملك إلى قضية هؤلاء الفئة المستضعفة التي استقوى عليها بنكيران؛ إذ أبى أن ينفذ الحكم الذي حكمت به المحكمة الإدارية لصالحهم، ولجأ للاستئناف ! نعم فالمستأنف للحكم متضرر من جراء تفعيل قرار اجتماعي تنموي لفائدة شباب من صفوة المجتمع (دكاترة، مهندسون، حاصلون على الماستر) !
    يا رئيس الحكومة، الأولى أن تتابعوا المفسدين وناهبي أموال الدولة، وإذا ما حكمت المحكمة لصالحهم ! كونوا أقوياء واستأنفوا الحكم ضدهم .. لكن هيهات هيهات..

  • لا للظلم
    الخميس 19 يونيو 2014 - 15:53

    تحية إجلال وإكبار للقضاة الشرفاء وعلى رأسهم القاضي الهيني:غنها محكمة تفتيش في القرن21 محاكمة الأفكار وحتى النوايا والحلام ايها الوزير الذي انقلب180درجة بدل ان تحارب الفساد الحقيقي المستشري في وزارتك ويكفي أن ندكرك بما فضحه المهندس النزيه عن رؤوس الفساد بوزارتك يصبح متهما ويتعرض للإقصاء والإبعاد .أيها المواطنون فكل من يبلغ عن المفسدين سيصبح متهما كما وقع لهذا المهندس الذي قدم كل الوثائق والتسجيلات إلى الوزير نفسه والآن يحيكون له التهم وهذا حال الزير مع القضاة الشرفاء.لقد خاب ظننا فيكم يا تجار الدين وحسابنا معكم في الانتخابات عسير

  • الحقيقة
    الخميس 19 يونيو 2014 - 16:40

    تحية تعضيم وتقدير للقاضي النزيه والحقيقة يجب ان تحمد الله بلي خرجة هكدا اسمع سيدي قصتي واحكم موضف بادارة الجمارك باكثر من 18 سنة سلم تمانية ومتزوج ولدي سكن بسلف بنكي وجات الفرقة الوطنية واتت بمهربين واجبرتهم على القول بانني مرتشي ودخلت السجن ظلما وعدوانا حتى ان بعض الشهود لم يتعرفو علي وحكمت من طرف المحكمة ولكن الغريب في القصة هته هو العدالة السموية رغم ماعنيت لكن قاضي السماء اخد لي حقي ممن طلمني وهم الشهود حكم على احدهم بالاتجار في المخدرات وحكم بثلاثة سنوات والتاني بالتهريب الدولي للسيارت وحكم بسنتين اللهم لك الحمد فندائي لك صبر جميل فان عين قاضي السماء لاتنام والله المستعان

  • ربيع
    الخميس 19 يونيو 2014 - 17:31

    د. الهيني أنزه و أشرف مما يتصوره من كان وراء متابعته.
    هذه المتابعة ﻻ تعدو أن تكون سوى انتقاما ضد مواقفه الرجولية.

  • Momo
    الخميس 19 يونيو 2014 - 17:34

    بالله عليكم من يستحق الوقار والكرامة هؤلاء سيدي الوزير المحترم الذين تدافع عنهم لا يستحقون الكرامة ببساطة من يؤمن بكرامته لا يدوس على كرامة الآخرين ومن يستحق الكرامة في هدا الوطن قلة قليلة مع احترامي للسيد الوزير الموقر

  • هشام
    الخميس 19 يونيو 2014 - 19:24

    نحن كمغاربة منحنا اصواتن لنواب حقيقيين يشكلون احزاب حقيقية لديهم برامج حقيقية وليس لمجموعة من القضاة والمستشارين تاريخهم يتحدث عنهم الى جانب كونهم يريدون استقلال تاما عن باقي السلط هذا حقهم الدستوري لاكن ما ليس من حقهم هو ان يكونوا في نفس الوقت العدل والحكم

  • محمد ب.
    الخميس 19 يونيو 2014 - 19:44

    من موقعي كمواطن محايد لا ينتمي لأي سلك من أسلاك الدولة و لا لأي تيار كيفما كان أود أن أدلي برأيي المتواضع في النازلة دونما تجريح أو انحياز :

    أولا حق التقاضي مكفول لأي شخص ذاتي أو معنوي تتوفر فيه شروط الدعوى. و هذه الأخيرة تجد حيثياتها في قواعد قانونية و ليس في نصوص أو خواطر أدبية و عاطفية. القانون ليست له روح لأن صياغته عامة و مجردة تجعل الجميع سواسية أمامه. فما العيب في أن يمثل القاضي المتهم أمام مجلس تأديبي قد ينصفه و قد يدينه؟

    التهمة هي الإخلال بالكرامة و يبدو أن مذكرة الدفاع تقرها عندما تقول أن ما نشره القاضي على الفيسبوك هو "خاطرة إبداعية و فنية لاستحضار مواصفات المنصب". و المقصود هنا هو المنصب الوزاري. و السؤال الذي يطرح نفسه هنا هو "أ لم يكن حريا بالقاضي اللجوء إلى قنوات أخرى يتيحها له القانون؟". و حتى في هذه الحالة يجب أن يرتكز على وسائل إقناع ثابتة يعتد بها القانون و ليس على قناعة تمردية كما يقول الدفاع.

    أما القول ب "الخوف من تحول الجميع إلى وليمة لواجب الوقار و الكرامة"، فإنه لغو لا تأثير له في مسار الدفاع. ثم إن هذا الواجب هو أيضا حق للفرد و المجتمع.

  • عبد الله
    الخميس 19 يونيو 2014 - 19:48

    عجيب هذا الذي يقع في المغرب! إحالة على المجلس التأديبي من أجل خاطرة أدبية! ألم يجتز بلدنا بعد مرحلة القرون الوسطى حيث محاكم التفتيش والتنقيب عما في الضمائر وما خلف السطور.
    أخشى أن ندخل مع هته الحكومة كتاب جينيس، بعد أن سبق ومنحتنا إحدى المجلات الأمريكية للمعلوميات جائزة البلادة السنوية !
    فهل تمتلك هته الحكومة آلة الزمن التي تسافر عبر الماضي؟

  • عبد ربه
    الجمعة 20 يونيو 2014 - 11:50

    و لازال المسلسل لم ينتهي السلطة القضائية في ضيافة زميلتها التنفيدية !!!!!!

  • مواطن مغربي
    الجمعة 20 يونيو 2014 - 12:08

    عندما اقرأ بعض التعليقات اعي جيدا كم هي الأمية متجدرة فينا ،صارت عاشقة لنا ، وادركت أن الرويبضة لا يتحدث فقط و انما يفتي و ينظر،فالكل صار له قلم مداده اسود ، وكثير منا يتفنن في المحاكمة رغم انه لايعرف وقائع القضية ،فيحرر حكما بدون وقائع و حيثيات ، يدين الهيني بناء على تمثلات.
    إن ما يدفع البعض لإدانة الهيني هو الماضي الأسود للقضاء المغربي الذي صنعه ذوي الأسناء فعاثوا في العدالة فسادا ، فوضعوا نموذا قضائيا فاسدا يخدم مصالحهم و يبيض لهم ذهبا ،لهذا فهم يجدون في القضاة الشباب تهديدا لهم يزيحهم عن برجهم العاجي و عن كراسيهم الذهبية ..انهم يجدون في أمثال الدكتور الهيني من أعضاء نادي قضاة المغرب شبحا مخيفا قد يعصف في اية لحظة ببقرتهم الحلوب فيفضح المستور.
    انكم تعلمون ياسادة كم هو متعفن جسد قضائنا ، ةتعلمون تيضا أنا هذا التعفن ليس وليد اليوم و انما له ماض عريق و تاريخ غارق في القدم ،هو صنيع الخلف الذين يحاربون الآن كل صوت من القضاة الشباب الذي يحاول اصلاح القضاء و كشف وجههم البشع ،يخافون من سحب البساط من تحت أقدامهم ..يلإثون وراء الحفاظ على مناصب المسؤولية لترويض القضاة الشباب و كبح تقدمهم .

  • مواطن غيور على بلاده
    الجمعة 20 يونيو 2014 - 14:32

    مذكرة هيئة الدفاع هي في حد ذاتها تأكيد للتهمة الموجهة إلى القاضي. و هذا الأخير كغيره من الأطر يخضع للقانون الخاص المنظم لهيئة القضاة بل و حتى للقانون العام للوظيفة العمومية في كل ما لم يتم التنصيص عليه في القانون الخاص.

    فلا داعي لوصفه لا بقاضي المعطلين و لا بالدكتور و لا بالأديب، هو بموضوعية قاضي أخطأ يجب أن يؤدي ثمن خطئه. أعرف أن هذا الكلام سوف لن يروق أولائك الذين يصطادون في الماء العكر مجردين من روح المسؤولية و من الواقعية. لكن لا بد من قوله.

صوت وصورة
مؤتمر دولي لدعم الصحراء
الجمعة 15 يناير 2021 - 22:35 6

مؤتمر دولي لدعم الصحراء

صوت وصورة
قافلة كوسومار
الجمعة 15 يناير 2021 - 21:34

قافلة كوسومار

صوت وصورة
مع نوال المتوكل
الجمعة 15 يناير 2021 - 18:19 6

مع نوال المتوكل

صوت وصورة
رسالة الاتحاد الدستوري
الجمعة 15 يناير 2021 - 17:55 1

رسالة الاتحاد الدستوري

صوت وصورة
العروسي والفن وكرة القدم
الجمعة 15 يناير 2021 - 15:30

العروسي والفن وكرة القدم

صوت وصورة
أوحال وحفر بعين حرودة
الجمعة 15 يناير 2021 - 13:30 3

أوحال وحفر بعين حرودة