دول إفريقية تزاحمُ المغربَ على "كعكة" الاستثمارات الأجنبية

دول إفريقية تزاحمُ المغربَ على "كعكة" الاستثمارات الأجنبية
الأربعاء 18 يونيو 2014 - 18:00

في الوقتِ الذِي يقدمُ المغرب نفسهُ بوابةً للولوج إلى إفريقيا والاستثمار في جنوب صحرائها، نبهَتْ مؤسسة KPMG الفرنسيَّة المختصَّة في الافتحاص والاستشارات الضريبيَّة، إلى أنَّ خارطة الاستثمارات الأجنبيَّة في إفريقيَا، ستلحقهَا تغييراتٌ على حسابِ وجهاتٍ تقليدية كالمغرب وتونس ومصر، لأجل تيميم شطر بلدان إفريقيَّة أخرى تعدُ بأكثر من نظيرتها في شمال القارَّة السمراء.

ووفقًا للتحليل الذِي أصدرتهُ المجموعة، فإنَّ زعزعة استقرار بلدان شمال إفريقيا في أعقاب الربِيع العربي، سيما في تونس ومصر، يدفعُ بالمستثمرِين الأجانب نحو التركيز على دول جنوب الصحراء؛ أبرزها أوغندا وغانا والموزمبيق وزامبيا، فضلًا عن كينيا ونيجيريا، وينضافُ إلى عامل غياب الاستقرار، الفساد الذي يشكلُ عائقًا أمام المستثمر، سيما في الجزائر، الأمر الذي يثبطُ عزيمة المستثمرِين الأجانب ولا يشجعهُمْ كثيرًا على لزوم المنطقة، بالرغم من توفرها على بنية تحتيَّة مؤهلة نسبيًّا، وقربها الجغرافِي من أوروبَا.

التحولات الاجتماعيَّة والاقتصاديَّة في بلدان إفريقيا جنُوب الصحراء، وبروز طبقة متوسطة تقبلُ أكثر فأكثر على الاستهلاك، زيادةً على توفر المادَّة الأوليَّة، عواملٌ ساعدت، حسب ما يشيرُ إليه التحليل، على جعلِ جنوب الصحراء أكثر إغراءً للمستثمرِين الأجانب، الذِين يبحثُون عنْ وجهاتٍ غير تقليديَّة لمْ تستغل بعدُ بشكل كافٍ.

وينذرُ التحولُ الحاصل في خارطة الاستثمارات الأجنبيَّة المباشرة، كما يرصدها التحليل، دول شمال إفريقيَا بمنافسةٍ أكثر مشقَّة، يتوجبُ معها، بذلُ مجهوداتٍ إضافيَّة لاستقدام الرساميل، سواء عبر إقرار تحفيزاتٍ ضريبيَّة، أوْ تبسيط المساطر الإداريَّة المرهقة لكاهل المستثمر، الذِي يجدُ من ثقلها، ما يدفعهُ في أحيان كثيرة إلى تغيير الوجهة، إزاء استشراء الفساد.

في غضون ذلك، أوضحَ التحليلُ أنَّ بريطانيا لا تزالُ في صدارة الدول التي يقصدُ مستثمروها البلدان الإفريقيَّة، متبوعةً بالولايات المتحدة، مستفيدةً في ذلك، من تفويت الحكومات الإفريقيَّة عددًا من مقاولاتها المربحة بالخصوصصة، والإقبال على خوصصة المزيد منها في الأفق المنظور، بالرغم من كونها قطاعاتٌ مربحة في غالب الأحيان، وتدبيرها هُو الذِي أوقعها في عجز.

ومنْ الأوراق الرابحة التي تحوزها البلدان الإفريقيَّة، والتي لمْ يجر استغلالها بعد بشكلٍ أمثل، التوفر على احتياطِي مهمٍّ من البترول، جزءٌ كبير منه لمْ يستكشف بعد، يقدر بـ100 مليُون برميل، زيادةً على توفر إمكانيَّاتٍ مهمَّة للفلاحة فِي ظلِّ تزايد حاجة سكان العالم إلى مزيدٍ من الغذاء.

‫تعليقات الزوار

30
  • أنس
    الأربعاء 18 يونيو 2014 - 18:15

    أصلا المغرب سوى عميل ووسيط لـﻻستتمارات الفرنسية اﻷمريكية في افريقيا , زعما افريقيا راها سايبا لـ استتمارات الدول اﻻفريقية راه الصين وأمريكا و أروبا شدت السوق اﻻفريقية من شحال هادي

  • Ahmed
    الأربعاء 18 يونيو 2014 - 18:17

    KPMG is not French. Sorry about that, You wish

  • الاستثمار
    الأربعاء 18 يونيو 2014 - 18:25

    المغرب دولة لا مثيل لها من حيث الموقع الجغرافي ،يمكنه من ان يكون افضل وجهة في العالم من حيث الاستثمارات الخارجية المباشرة ،لكن مع كامل الاسف الفساد المستشري في البلاد و الرشوة و الزبونية و سياسة " هاك و ارا بلا حزارة " جعلت المستثمرين يفكرون في وجهات اخرى غير المغرب ،هذا بالاضافة الى المساطر الادارية المعقدة

  • هوبوا المغرب
    الأربعاء 18 يونيو 2014 - 18:28

    يجب قطع العلاقة مع فرنسا نحن الحلفاء ونحن من نساعد فرنسا وفي الاخير تدهب الى الجزائر النفطية وتستفمر 94مليار يورو وايضا يجب قطع العلاقة مع الصين

  • رأي
    الأربعاء 18 يونيو 2014 - 18:36

    KPMG is an American and not French company that specializes in Audit and tax advizory

  • le voyageur
    الأربعاء 18 يونيو 2014 - 18:46

    اذا اراد المغرب و المغرب و المغاربة تغيير خارطة الاستثمارات الأجنبيَّة في إفريقيَا اليهم فيجب عليهم قطع صلتهم بالعالم العربي و الدول العربية لحقاش ماتايجينا منهم غير الgوب .
    الاوربيون في دول شمال اوربا لا يعرفون الكثير عن المغربو يظنون ان جميع الدول العربية سواء,اقسم بالله اني عربي و مسلم و لكن والله اصبحت اخجل ان اقول اني عربي مع اني اقول انني مسلم و بالفور بل اقولها على استحياء ,فالدول العربية تعرف اليوم بانها مهد الحروب الاهلية و اللا استقرار ,يكفي انهم يقتلون من بعضهم البعض مالم تقتله منهم امريكا و اسرائيل بل و جميع الدول الامبريالية و كل هذا باسم الدين

  • ouazzani
    الأربعاء 18 يونيو 2014 - 19:01

    Ces projets ne peuvent pas se traduire sur le terrain , rien que du bluffs à la française pour agenouiller le Maroc qui s'est lancé dans cette orientation sous la conduite de sa majesté le Md VI sans l'aval de l'ex puissance coloniale pourquoi ces projets sont loin de concrétisation comme je disais auparavant ,c'est par ce que il y à plusieurs facteurs susceptibles de fausser la donne , primo l’éloignement géographique secundo , l'instabilité politique et ethnique entre autres

  • عيساوي
    الأربعاء 18 يونيو 2014 - 19:10

    الفقر و الفساد الكبير و إنعدام الأمن في المغرب هو الذي يبعد المستثمريين الأجانب

    .

  • مواطن كاعي
    الأربعاء 18 يونيو 2014 - 19:14

    الفساد جعل من بلداننا مسخرة العالم . وهي مسالة سنين قليلة حتى نصبح أسفل سافلين وإفريقيا السوداء التي كانت تعاني من المجاعة والفقر المدقع وكنا نضحك عليهم ونسخر منهم سوف يصبح شبابنا يحلمون بالهجرة اليها. لك الله يا وطني الجريح. الخيانة والغدر جعل منك سجنا يحلم شبابه بالهروب منه.

  • demba dialo
    الأربعاء 18 يونيو 2014 - 19:39

    je me demande quel papier devra avoir d'abord les occidentaux chez le maroc pour investir en afrique?? est ce que le maroc est un bureau pour qu'un investisseur étranger venant d'amerique ou d'asie puisse faire des projet en afrique ?? la france, la chine et les états unis ont des base militaire partout en afrique et ils savent même ce que mangent et disent les africain après vous dites que le aroc est la porte de l'afrique? arrêtez de se moquer de l'intelligence des gens et reveillez vous on est en 2014, les etats unis par exemple savent à l'avance le produit mondial de blé avant qu'il soit récolté et ils maitrisent tous les marché! publie mon ami pour que l'info puisse circuler et éclairer les !tête ignorantes

  • حميد
    الأربعاء 18 يونيو 2014 - 19:44

    المستثمرون يذهبون الى دول جنوب الصحراء لان اليد العاملة رخيصة و كدلك لتوفير فرص شغل لمحاربة الهجرة السرية

  • farid
    الأربعاء 18 يونيو 2014 - 19:51

    wellah j'ai failli mourir de rire en lisant cet article, qu'est ce que le maroc peut apporté a l'afrique? allez y soit disant que le maroc est un grand combien il va investir en afrique et dans quel domaine? quel domaine que le maroc maitrise? a part si vous voulez apprendre aux africains comment cultivé la maticha, la filfla et la dance du ventre. developpé deja votre pays et on ensuite passé a l'afrique.

  • أشرف المراكشي
    الأربعاء 18 يونيو 2014 - 20:52

    مجلس النواب الالماني Bundestag يناقش مشروع انشاء مصنع للدبابات الألمانية في الجزائر. Tschüss!

  • اﻷغظف العبادلة
    الأربعاء 18 يونيو 2014 - 20:57

    حقا علينا العمل على التسلح بالمبدأ السائد في العلاقات الدولية أﻻ وهو المصالح أوﻻ وعدم التقيد ب الدبلوماسية التقليدية التي تعرقل المصالح اﻹقتصادية و التجارية بدعوى أن موقف هذا البلد كذا أو كذا وكما تتبنى ذلك العديد من الدول يجب أن يكون الشغل الشاغل هو خلق فرص العمل أوﻻ وقبل كل شيء.

  • Momo
    الأربعاء 18 يونيو 2014 - 21:17

    KPMG is not either american but a Dutch…
    KPMG is one of the largest professional services companies in the world and one of the Big Four auditors, along with Deloitte, Ernst & Young (EY) and PricewaterhouseCoopers (PwC). Its global headquarters is located in Amstelveen, the Netherlands.[1]

  • lhoussaine bouali
    الأربعاء 18 يونيو 2014 - 22:47

    KPMG est un réseau mondial de prestations de services d'audit (Audit), fiscaux (Tax) et de conseil (Advisory). En 2013, KPMG employait près de 155 000 personnes dans 155 pays et a généré un chiffre d’affaires consolidé de 23,4 milliards de dollars. En France et à l’international, KPMG est l’un des Big Four de l’audit avec Deloitte, PwC et EY. Il se situe en 4e place des Big Four en termes de chiffre d'affaires à l'échelle de la planète.

    KPMG est le premier groupe français de services pluridisciplinaires (audit, expertise comptable et conseil) Il est présent dans 217 villes en France. Le cabinet accompagne des grandes entreprises aux plus petites dans leurs problématiques liées aux chiffres, parmi lesquelles, 200 sociétés cotées ou entités d'intérêt public et près de 30% des PME de plus de 50 salariés1.

    KPMG est l’auditeur de grandes entreprises françaises comme Total, Airbus Group, EDF, Kering, Aéroports de Paris ou JC Decaux2.

  • رشيد أبو أشرف
    الخميس 19 يونيو 2014 - 00:49

    هذه البيانات كاذبة و غير موضوعية , فمتى كانت أوغندا و الموزمبيق و نيجيريا دولا مستقرة ؟؟؟؟ ومتى كان الفساد غائبا عن هته الدول الافريقية ؟؟؟يا سادة ,,ان هذه البيانات تريد فقط لي ذراع دول شمال افريقيا من أجل تقديم المزيد من التنازلات و التحفيزات الضريبية لشركات فرنسا و إنجلترا

  • superbougader
    الخميس 19 يونيو 2014 - 01:19

    من يزاحم من و ما جدوى الإزدحام على كعكة تحاصرها الألغام من كل جهة خاصة و أن الأوضاع الأمنية في افريقيا جنوب الصحراء و الساحل غير مستقرة
    و ربما يكون ذلك مرده ألى الصراعات و الإزدحام المشار أليه فكل جهة تريد أن يكون لها موطئ قدم في المنطقة .فهمتني و لا لا/ابو صلاح الدين و ريان العرزيغ

    .

  • idrissa tall
    الخميس 19 يونيو 2014 - 01:34

    ارى ان امام المغرب فرشة سمينة لتصبح من اكبر الدول قوة فى القارة السمراء اليوم سواءا على صعيد السياسى او الاقتصادى وثقافى و حتى الدينى ايضا لو زاد التقربه وانفتاحه اكثر لافارقة خاصة الدول جنوب الصحراء

  • صحراوي لمتوني
    الخميس 19 يونيو 2014 - 02:55

    إلى كل المعلقين:
    الفساد والرشوة وانعدام الحقوق امور تتميز بها كل الدول بل حتى المستثمرة منها…
    فالغرب يفرض شروطا ادعانية قصد الاستثمار في دول الجنوب، حتى يسهل نهب الثروات ويسخرون لذلك عملاء من داخل الدول التي يستثمرون فيها…
    اما عن تحول الغرب الى الاستثمار في دول أفريقيا جنوب الصحراء فهو يمهد لاستعمار المنطقة من جديد لسد الطريق أمام الصين….
    اما عن المغرب فالحقيقة انه لا يحتاج لهذه الاستثمارات ،،،والتي لا تعود بالنفع الا على سماسرة الغرب وعملائهم….نريد تخطيطات اقتصادية متينة مستقلة عن الغرب وعملائه…

  • KMPG is not french, sorry
    الخميس 19 يونيو 2014 - 08:27

    KMPG was founded by Klynveld (Holland), Peat (England), Marwick (USA) und Goerdeler(Germany).

  • Hicham kalaa
    الخميس 19 يونيو 2014 - 08:35

    Franchement c'est un très bon sujet à discuter et à débatre ici et dans les télé nationales ( au lieu des filmes ridicules qui se diffusent jour et nuit) pour pouvoir juger cette infirmation je vous conseille tous et toutes de lire un peu sur les critères et les facteurs d'attraction des investissements internationaux …. Et vous allez comprendre que le Maroc a une chance de se classer comme le premier ou le deuxième pays en Afrique au nivaux d'attractivité territoriale …..  

  • Hicham de kalaa
    الخميس 19 يونيو 2014 - 09:05

      Premièrement,  c'est un très bon sujet à discuter et à débattre  ici et dans les télé nationales ( au lieu des filmes ridicules qui se diffusent jour et nuit) pour pouvoir juger cette infirmation je vous conseille tous et toutes de lire un peu sur les critères et les facteurs d'attraction des investissements internationaux …. Et vous allez comprendre que le Maroc aura  une chance de se classer comme le premier ou le deuxième pays en Afrique au nivaux d'attractivité territoriale …..  

  • كازالمانيا
    الخميس 19 يونيو 2014 - 10:12

    افساد والفساد تم الفساااااااد وفي جميع المجالات وعلى جميع المستويات ولدى جميع الطبقات من الغنية حتى الفقيرة.هذا ما جعل المستثمرين الاجانب والمغاربة يبحثون عن وجهات اخرى وجعل الطاقات الشبابية والادمغة تهجر البلد ولم يبقى سوى المفسدون يمتصون دماء المغاربة المتبقية من ما سبقوهم.
    العقلية المغربية خامجة ومعفنة والكل لايفكر الا في نفسه ولا يهمه مصلحة الوطن.

  • deutschmann
    الخميس 19 يونيو 2014 - 12:11

    ان الغرب يعرف كل صغيرة وكبيرة في افرقيا ولا داعي للمرور بالمغرب…. baraka men lakdoub….

  • انس شروق
    الخميس 19 يونيو 2014 - 12:55

    التعبير ليس صحيح بل دول اجنبية تزاحم المغرب على كعكة الاستثمارات بافريقيا. هادا التزاحم مفاده عملة واحدة ذات وجهين الاولى على المغرب ان يسارع ويكثف من استثماراته هناك ثانيا فائدة مهمة لفائدة الشباب حاملي الشهاذات لابراز مؤهلاتهم كسوق للشغل

  • ASMARLON1
    الخميس 19 يونيو 2014 - 15:30

    أولا صاحب المقال بقوله دول إفريقياء يحدف المغرب من القارة السمراء و أخري الصورة التي إستعملها تلوم علي نوع من العصنرية كان الاصح أن يقال دول غرب أو شرق إفريقياء تنافس دول شمال إفريقياء علي الاستتمارات الاجنبية

  • BELLAHSEN
    الخميس 19 يونيو 2014 - 15:38

    Le Chef de gouvernement a intérêt de passer, au grès à grès, un contrat avec KPMG pour encadrer tous les ministères pour la sauvegarde de l'image de marque du Royaume Chérifien comme label qualité incontournable pour dominer le marché africain subsaharien tout en restant ouvert sur la formation continue et sur l'auto-évaluation afin de lancer, sans délais, les actions correctives. A mon avis, les opérateurs économiques marocains ne peuvent jamais garantir la réussite sur le moyen et long termes sans s'associer avec leurs homologues présents localement et en comptant sur la culture de l'éthique bien ancrée chez les entrepreneurs du Nord. Je milite donc, et ce depuis 1991, en partant de l'expérience réelle, pour favoriser la coopération nord/sud/sud avec un Nord compétent et prépondérant pour ne pas dire dominant et un Sud/Sud équilibré, humanisé et humanisant pour créer des richesses matérielles et immatérielles qui répondent aux légitimes aspirations des autochtones et des élites.

  • ١محمد١
    الخميس 19 يونيو 2014 - 15:50

    KPMG ليست فرنسية!!!! فرعها الرئيسي بهولندا و هي شركة متعددة الجنسيات و فرنسا ليست واحدة منها p:

    KPMG هي أكبر شركة مراجعي الحسابات و القوائم المالية و الضرائب في العالم و توظف أكثر من 155,000 موظف.

    علقت على الموضوع فقط لأنبه أن "العالم" هو ليس "فرنسا" و لكن هنالك العديد من المغاربة الذين يعتقدون أن العالم المتقدم يبدأ و ينتهي عند فرنسا!!! مع أنها أحد أقل الدول الغربية تطوراً….

  • ١محمد١
    الخميس 19 يونيو 2014 - 17:16

    لماذا لا توقع الحكومة عقداً مع KPMG لتدقيق حسابات جميع الوزارات و الدوائر الحكومية بشكل دوري لمعرفة من يسرق و من يستغل نفوذه للفساد 🙂

صوت وصورة
"أكاديمية الأحرار" لمنتخبي الغد
الإثنين 18 يناير 2021 - 18:40 91

"أكاديمية الأحرار" لمنتخبي الغد

صوت وصورة
ساكنة تطلب التزود بالكهرباء
الإثنين 18 يناير 2021 - 16:50 1

ساكنة تطلب التزود بالكهرباء

صوت وصورة
الاستثمار في إنتاج الحوامض
الإثنين 18 يناير 2021 - 15:50 2

الاستثمار في إنتاج الحوامض

صوت وصورة
فضاء نجوم سوس يؤطر الإبداع
الإثنين 18 يناير 2021 - 13:49

فضاء نجوم سوس يؤطر الإبداع

صوت وصورة
سفير أمريكا قبل مغادرة المغرب
الإثنين 18 يناير 2021 - 12:55 9

سفير أمريكا قبل مغادرة المغرب

صوت وصورة
الفرعون الأمازيغي شيشنق
الأحد 17 يناير 2021 - 22:38 40

الفرعون الأمازيغي شيشنق