ذكرى 16 ماي.. عشر سنوات على ميلاد "الإرهاب" المغربيّ

ذكرى 16 ماي.. عشر سنوات على ميلاد "الإرهاب" المغربيّ
الأربعاء 15 ماي 2013 - 12:55

قبل الجمعة 16 ماي 2003، لم يكن يخطر ببال المغاربة أن عَدوى التفجيرات “الإرهابية” ستنتقل يوماً ما إلى البلاد بعد أحداث الـ11 شتنبر 2001 بالولايات المتحدة الأمريكية، التي حملت صناعة تنظيم القاعدة وأسامة بن لادن، وفقا لرواية جورج بوش الابن وإدارته.. وباتت تفجيرات 16 ماي بالدار البيضاء حينها خبرا تتداوله وسائل الإعلام الوطنية والدولية كأبرز حدث هزّ العالم العربي آنذاك، إلى جانب تفجيرات الرياض بالسعودية.

اليوم، وبعد مرور 10 سنوات على تلك التفجيرات، تغيّرت الكثير من الأمور في المغرب، فالأخير اهتزّ على واقع “الإرهاب” لأكثر من مرة في الدار البيضاء ومراكش، والدولة اختارت نهج الحرب الاستباقية باعتقال الآلاف من مُعتنِقي “السلفية الجهادية”، وتزامنت الأحداث مع اكتساح غير عادي لحزب العدالة والتنمية “الإسلامي” للانتخابات التشريعية والجماعية، واجه خلالها خطرَ حلّه وضغطَ تحجيمِ مشاركته الانتخابية.. فيما لازال لغز تفجيرات 16 ماي “غامضاً” و”مُحيّرا” لحد الآن..

16 ماي.. “كاميكاز” جهاديين ينفجرّون في الدار البيضاء

14 “جهاديا”، يتوجهون ليلة الجمعة 16 ماي من عام 2003، بشكل مخطط له مسبقا، وفقا للروايات الرسمية، إلى أماكن حيوية مختلفة من العاصمة الاقتصادية، هي فندق “فرح” ومطعم “كازا ذي إسبانيا” والمقبرة اليهودية ومطعم “لابوزيتانا”.. حاملين أحزمة ناسفة تنفجر مع جرّة خاطفة يتحكم فيها “الكاميكازي” (انتحاري بالياباني) الجهادي.

الحصيلة كانت ثقيلة وصادمة: 45 قتيلا، بينهم الانتحاريون الـ11، وإصابات متفاوتة الخطورة بسبب شظايا التفجيرات، ودمار في المنشئات المستهدفة، فيما تم إلقاء القبض على الانتحاريين الثلاثة الذين تراجعوا عن تنفيذ المخطط الإجرامي.

قانون “طوارئ” واعتقالات بالآلاف..

الصدمة التي خلفتها الأحداث الأليمة، دفعت الدولة إلى نهج سياسة طارئة وجديدة، وُصفت بردّة فعل عنيفة، تمثلت في شنّ السلطات الأمنية لحملات اعتقال واسعة النطاق شملت أزيد من ألف شخص في الشهور الثلاثة الأولى فقط، ممن حامت حوله الشكوك من قريب أو بعيد حول علاقتهم بالتفجيرات، وهو ما أثار حالة من الاستياء داخل الأوساط الحقوقية لضخامة تلك الاعتقالات، التي عُدّت بالآلاف بعدها، وفقا لتصريح وزير العدل حينئذ، الراحل محمد بوزوبع.

سلسلة الإجراءات الطارئة همّت أيضا المصادقة على قانون مكافحة الإرهاب، الذي اعتبر كقانون طوارئ اعتقل على إثره المئات ممن ينسبون للسلفية الجهادية، في وقت كان القانون (المعروف بـ03-03) محطّ جدل سياسي وحقوقي قبل 16 ماي، لـ”تضطر” معه الفرق البرلمانية في المجلسين إلى التصويت عليه، بما في ذلك حزب العدالة والتنمية، الذي كان أشرس المعارضين له، ليخرج إلى الوجود في 28 من الشهر ذاته.

2007 و2011.. عودة “الإرهاب” من جديد

فصل الربيع في الدار البيضاء لم يثمر سوى الدماء عام 2007، إذ شهدت المدينة مرة أخرى تفجيرات دامية حبست أنفاس المغاربة وأثارت الصدمة الثانية هولا مما يقع في البلد من جديد..

في 11 مارس 2007، يفجر عبد الفتاح الرايدي نفسه داخل نادي للأنترنت بحي سيدي مومن، بحزام ناسف، بعد دخوله في جدال مع مالك النادي، والحصيلة إصابة 4 أشخاص، فيما تم اعتقال صديقه في العملية يوسف الخودري، الذي تخلص من حزامه الناسف وهو يلوذ بالفرار، وفقا للرواية الرسمية.

في 10 أبريل، قُتل رجل أمن بعد أن فجّر أيوب الرايدي، شقيق منفذ عملية نادي الأنترنت، نفسه بحزام ناسف في حي الفرح، أثناء محاولته الفرار من قبضة رجال الأمن.. بعدها بثلاث أيام، شقيقان انتحاريان يفجران نفسيهما أمام القنصلية الأمريكية بالدار البيضاء، وهو ما خلف إصابة امرأة..

شبح التفجيرات يرحل إلى مراكش، يوم الخميس 28 أبريل 2011، حيث ستهتز جنبات مقهى أركانة بساحة جامع الفنا على وقع انفجار عنيف مُتحكّم به عن بُعد، نفذه عادل العثماني، مُخلفا وراءه مقتل 17 شخصا وإصابة 21، بينهم سيّاح أجانب..

حرب أمنية استباقية خوفا من عمليات جديدة

بعد 10 سنوات من أحداث 16 ماي الإجرامية، عاش المغرب ميلاد “إرهاب” محليّ الصنع، خلّف في إجماله 65 من القتلى وعشرات الجرحى، ونفّذ علمياته 17 “إرهابيّا” كلهم قُتِلوا فيما يوجد اثنان منهم رهن الاعتقال، إلى جانب المئات من المعتقلين، الذي أدينوا تحت طائلة قانون مكافحة الإرهاب.. في حين تواصل السلطات المغربية حربها الأمنية “الاستباقية” بالإعلان عن تفكيك أزيد من 80 “خلية إرهابية” إلى حد الآن، والتي تُتّهم بتلقي تمويلات خارجية وصلاتها بتنظيمات جهادية دولية من أجل تنفيذ أعمال “جهادية” “إرهابية”.

‫تعليقات الزوار

32
  • hmida
    الأربعاء 15 ماي 2013 - 13:28

    ستنتقل يوماً ما إلى البلاد بعد أحداث الـ11 شتنبر 2011 بالولايات المتحدة الأمريكية، التي حملت صناعة تنظيم القاعدة وأسامة بن لادن،???? sbhan lah 2011

  • 57 سنة على ميلاد الإرهاب
    الأربعاء 15 ماي 2013 - 13:31

    الإرهاب النفسي ، النفي ، التصفية الجسدية ، القمع ، كلها نماذج للإرهاب بصيغ و طرق مختلفة مُورِسَت على الشعب منذ الإستقلال.

  • مواطن يحب المغرب
    الأربعاء 15 ماي 2013 - 13:35

    اخطر ارهاب في المغرب هو الفساد هو اغتصاب الطفولة هو اعتراض سبيل الناس وسرقتهم هوخروج فتاة بريئة للدعارة من اجل خبزة وبيضة وبيت هو تفقير المواطن البسيط من اجل اطعام برلماني وزير رئيس حزب مدير مكتب وطني….هدا ارهاب يومي يعيشه المواطن

  • maghrebi in holland
    الأربعاء 15 ماي 2013 - 13:37

    عشر سنوات على العملية الإرهابية المخزنية التي حبكت في غرف المخابرتية المخزنية ،والله ليس لدي واحد في المائة من الشك أن هاته العمليات الإرهابية من ماي إلى أركانة هي من صنيعة المخابرات

  • مغربي
    الأربعاء 15 ماي 2013 - 13:37

    مسرحية تفجيرات الدار البيضاء مسرحية مفهومة المغزى والناس عارفين اش واقع .عارفين شكون الضحية واشكون الجلاد واشكون الارهابي .الناس عاقو . السياسة نتاع التفجيرات معروفة و صافي ولات بيريمي .

  • لوناس اسيفي
    الأربعاء 15 ماي 2013 - 13:41

    المغاربة شعب داكرته قصيرة الدليل انهم يدعمون الاصوليين والتيارات الدينية الرجعية التي تتحمل المسؤولية المعنوية في هذه الاحداث الارهابية المغرب مستهدف من الطاعون البدوي القادم من الشرق الاوساط كما قال ابراهم السرفاتي لا شيء سيحمي المغرب من الارهاب الا الامازيغية التي هي ثقافة علمانية تتقبل الاختلاف وسيدرك الشعب هذه الحقيقة في يوم من الايام

  • ahmed
    الأربعاء 15 ماي 2013 - 13:41

    إنه فقط الإرهاب الإبن إبن الإرهاب الأب الذي هو الدولة .

  • سكان الفضاء ,,,,, هههه
    الأربعاء 15 ماي 2013 - 13:51

    الرحمة لكافة الشهداء . و اللعب باين و معروف . حتى أعتى المخابرات العالمية عبر العالم و أولهم FBI و CIA, و DSTF . و التي تتحكم في جميع المخابرات العربية خصوصا . كشف أمرهم بشكل واضح لكل الناس . و الله إننا نعرف الحقيقة جيدا نعرف مخططاتكم . نعرف عقليتكم . براكا من الكذوب , و دعونا من التملق في أسيادكم الإمبرالين . و إن رأيتمونا صامتين. هذا فقط لأننا لا نريد فتنة. مع أن فتنتكم التي تفرض عليكم من طرف الغرب, أشد من القتل …. يلاه أرونا إنتقادتكم . إنشري ياهسبريس ,,,

  • The big terrorists
    الأربعاء 15 ماي 2013 - 14:16

    The big terrorist is the one a

    how stillsmoney and and land of moroccan people

  • آل يوسف الإدريسي
    الأربعاء 15 ماي 2013 - 14:17

    وإلى الذين شككوا ويشككون في "الجرائم الإر هابية " التي وقعت في المملكة المغربية،ألا توجد حجج دامغة على كون الذين يدعون الجهاد هم من ارتكب الحرابة ضد الأمة المغربية؟
    لنبدأ:
    – حكمت محكمة الحرابيين على السيد عمر بن جلون بالقتل يوم الخميس 18 دجنبر 1975 من طرف:رئيس العصابة الإجرامية:عبد الكريم مطيع
    والذي أعطى أوامره للسفاحين: سعد أحمد، ومصطفى خزار، وعمر أوزوكلا، ومحمد حليم، عبد العزيز النعماني وآخرين
    هل يشك أي أحد في وقوع هذه الجريمة الشنعاء؟
    هل يشك أي أحد في أحداثالدارالبيضاء المتتالية وضحاياهاالذين لاذنب لهم سوى أن جماعة من الأشخاص كفروا المجتمعوالدولة والشعب وحكموا عليه بالموت؟
    لماذا يتم اتهام السلطة المغربية بارتكاب هذه الجرائم؟؟؟ هل ذلك من أجل : ضرب مصداقية الدولة وإظهارها أمام العالم أنها هي من يدبر ويدير التفجيرات؟
    وهل المخابرات الأجنبية تصدق ما يقوله هؤلاء وهي تعرف الشاذة والفاذة عن هؤلاء الحرابيين؟
    وأذكر هنا بالمناسبة أن من يسمون أنفهم ب[السلفيين] لاينتمون للسلفية بل هم حرابيون أجرموا ويجرمون في حق الشعب المغربي
    ولا يمكن فقط حصر الإرهاب على على المتأسلمينفقط بل هناك اشخاص غيرهم

  • المستكشف
    الأربعاء 15 ماي 2013 - 14:22

    الكواليس لا يعلمها إلا الله

  • rachid
    الأربعاء 15 ماي 2013 - 14:22

    Le plus grand probleme au Maroc c est l integrisme et fundamentalisme economique commis par les gens qui ont appauvri ce peuple marocain pauvre…et qui l ont laisser ignorant et affammee, tandis qu eux habites de palais et roules dans des feraris……c est ca le terrosime economique mondiale qui nou s fais peur ..et pas des gens barbus comme il veulent nous faire croire..

  • amazigh one
    الأربعاء 15 ماي 2013 - 14:31

    الام : المخزن
    الاب : امريكة (النضام الماسوني)
    الهدف : معادات الاسلام و لقد نجحت ..
    الدليل : و الله عار اصبحنا نرى احدا يطبق سنة الرسول صل الله عليه وسلم ونقول (ناري ارهابي ……)
    والاسلام باين ….
    و عيقوووووو رااه فاتنا التران ……..
    يا حصرة على بلادي ;(

  • حسن
    الأربعاء 15 ماي 2013 - 15:18

    تفجيرات الجهاديين في السعودية مصر تركيا تونس فرنسا بريطانيا امريكا وارهاب وقمع الجهاديين للشيعة في باكستان افغنستان العراق السعودية كل هذا من صنع المخزن . الاسلام يحمل فيروس الارهاب ضد كل من هوغير مسلم. الاسلام يحقد ويكره ويريد ان يستـأصل العلماني المسيحي الشيعي المثلي اليهودي
    الماركسي واليبرالي. يا جهاديي المغرب قمتم بكل التفجيرات لان لغة الدم والارهاب والجهاد هو دينكم ونظرية المؤامرة لن تزيل سمة الارهاب والكراهية والحقد من دين الا سلام الحنيف. والعالم كل عاق بكم.

  • مغربة حرة
    الأربعاء 15 ماي 2013 - 15:27

    السناريوهات التى خطط لها ونفذت فى اميريكا واروبا لكى تنفر الناس من الاسلام حاولو ان يستنسخوها عندنا فى المغرب لكن المغاربة يعرفو ن ان الاسلام هو صمام الامان الذى يجمع المغاربة لايمكن ان يكون مدبروا هذا الحادث الا اعداء الاسلام والمغاربة

  • nour eddine choubani
    الأربعاء 15 ماي 2013 - 15:39

    alqaeda was created by cia in afghanistan to the soviets .after the victory,alqaeda moved the war against civilians,innocents peoples at work like new york ,or at public places like buses,shopping area,slike afghanistan, pakistan,irak,india,indonisia,morroco,spain,england……..etc all were against civilians [allah said in the coran do not to kill and the bible said so]plus [allah said do not kill your self][intihar] more than 90%of victims are muslims,al qaeda made big division between shiits and sunits,by boming mosques.and muslims and christans by bomings churchs in the muslims world egypt,irak pakistan.the muslims were controling from the border of france to the border of india they never missed up with the places of worship(the prophet mohamed said so)i dont see any islam in al qaeda. every thing is against the coran, and the haddith.god damn al qaeda,read the coran carefully,,love peace,[la ikaha fi addine]

  • مغربي غيور على بلده
    الأربعاء 15 ماي 2013 - 15:52

    مسرحية 16 ماي هي مسرحيه هزيله شاتها شان كل المسرحياة التمثيليات اللتي تشرف عليها وزارة الداخليه والقناة الامولى او القناة الثانيه لاسناريو لا ممثلين لا مخرج وللاسف حتى الجمهور لاعلاقة له بالدوق الفني والفهم العميق للاحداث الحقيقيه للمسرحيه
    وهؤلاء الالاف اللدين اعتقلو على خلفية احداث 16 ماي اضن ان عددهم يمكنهم من القيام بانقلاب مسلح لا مجرد تفجير بعض الواجهات وتكسير بعض زجاج السياراة هؤلاء هم الضحايا الحقيقيون لاحداث 16 ماي ومن قثل في تلك المسرحية اقصد في تلك العمليه الهزيله العفو اقصد الارهابيه

  • شيئ غريبب و رهيب
    الأربعاء 15 ماي 2013 - 15:57

    قانون مكافحة الإرهاب شر و بلاء كان لابدى منه سطرته قوى دولية على مقاسها و على حساب مصالحها و الدولة مغربية وجدت نفسها أمام خيارين أحلهما مر بين أن تحافظ على سلامة الوطن و وحدة أراضه بإنحياز إلى المحور الإعتدال كما كان يطلق عليه إعلاميا حينها
    أو بين تخندق في محور الشر الذي كان يتمثل في الحركات المقاومة و الجماعات المسلحة و بعض الأنظمة الممانعة لتطبيع و كان الثمن باهظ زهقت أرواح كثيرة تحت إسم الإرهاب بينما هي في الحقيقة كانت مجرد حروب إستخباراتية من أجل كسب النفود و مد التوسع قالها بوش بملأ فمه يا إما تكون معي أو تكون ضدي
    هذه قصة الإرهاب و أما باقي التفاصيل فلها مهندسون يعملون ليل نهار حتى تظهر على أنها الحقيقة المطلقة

  • SAID
    الأربعاء 15 ماي 2013 - 16:00

    عمري 35 سنة لم ار ارهاب مثل ارهاب المخزن وهو يهدم براريك دوار السكويلة مهد التفجيرات.عفوا مهد القمع…..ازيد من 3500 اسرة مشردة.
    ازيد من 3500 اسرة بدون موسم د راسي2013
    ازيد من 3500 اسرة بدون ساعي البريد
    ازيد من 3500 اسرة بدون …..
    ازيد من 3500 اسرة 5x يساوي كم ايها القاءد . كم ايها الصحفي. ايها الوزير…..كم جوابك خطا ازيد من 17500 (شخص) عبوة نا سفة.

  • CANADA. ANGL.PHON
    الأربعاء 15 ماي 2013 - 16:03

    يقال ان الكثير من المغاربة ومنهم وزير الداخلية السابق الراحل ادريس البصري … صرح في اخر لقاء له في مقابلة مع قناة الجزيرة انه يعلم يقينا من وراء هده التفجيرات وانها مفبركة…فهل هدا الكلام حقيقي???…نرجوا من الاخوة قراء هسبريس اغناء النقاش في هده النقطة الحساسة والتعليق بحرية كاملة لكي نصل لمعرفة الحقيقة.انشري يا هسبريس يا نسيم الحرية…

  • حنان
    الأربعاء 15 ماي 2013 - 16:05

    انامواطنةاعيش بمذريد مغربية. ازذادت العنصرية ظدالمغاربة فباسبانا اتخذت اجراءات ظالمة ظذ كل من له ذم مغربي نرجو من الحكومة الم غترابخيذة بيذنا نحن في حاجة الى مساعدة,

  • السي عمر الدوغري
    الأربعاء 15 ماي 2013 - 16:08

    العمليات الإرهابية اللي ضربت المغرب هي من صنع المخزن والأداة المخابرات وأكباش الضحية العثماني والباقي اللي في السجون. باركا من القوالب راحنا ماشي دراري صغار أو ضاربانا التكليخة حتى للقاع كيف ما كا تظنو. عانداك يحساب ليكم دويزم كالختنا وميعتنا حسب المطلوب.

    في الحقيقة، إثباث إرهاب المخزن ما محتاجش لحجج . معروف من زمان أن الدولة المغربية اللي صفات المعارضين جسديا وخطفات وعدمات بلا محاكمات واللي المخابرات ديالها باقين آ عباد الله في القرن 21 كا يكلسو الرجال على القراعي ويرميو المصحف في القمامة في السجون هي إرهابية بامتياز. ليس فقط إرهابية بل مشكوك جدا في إسلام المتحكمين فيها الناهبين لأموال الشعب وخيرات البلاد. هاد الشي ولا بالواضح ماشي بالمرموز. لكن يقيننا في الله تعالى كبير. وغادي ينصر المظلومين إن شاء الله و ينتاقم من المخزنيين الإرهابيين ولو بعد حين.

    الله يرحم شهداء الإرهاب المخزني ويفك سراح مظلومي الطغمة الفاسدة المتحكمة و ينعم المغاربة أخيرا بالعدالة والأمان والعيش الكريم بحال باقي البلدان يا ربي آمين.

  • samir
    الأربعاء 15 ماي 2013 - 16:09

    الارهاب هو صنيع التنظيمات الوهابية والتكفيرية وبخلاف ذللك ورغم العنف والقمع الذي عاشه اليسار المغربي لم يلجأ يوما إلى الارهاب.

  • mahjar.simo
    الأربعاء 15 ماي 2013 - 16:34

    ان خطر الارهاب مند عقود وهو المتمثل في المخزن السري وعاصمته تمارة

  • dahbi salah
    الأربعاء 15 ماي 2013 - 16:49

    بعد عشر سنوات مرت على تلك التفجيرات الارهابية ، واستفادة شيوخ السلفية الجهادية من العفو الملكي، واعلانهم عن اجرائهم لمراجعات فكرية وهمية ، ها هم هؤلاء الشيوخ يحيون فكرهم التكفيري الدموي من جديد ؛ فها هو المدعو الكتاني والفيزازي وأبوحفص والقباج..يطلقون العنان مرة أخرى لألسنتهم لتكفير المثقفين والمفكرين المتنورين ، وعلى رأسهم المفكر والناشط الأمازيغي أحمد عصيد ، الذي نعتوه بالكلب وعدو الله والمجرم والحقير ، مكفرين إياه ومحرضين علانية على قتله ، بل وذهبوا أبعد من ذلك حينما استغلوا منابر المساجد المعدة أصلا للوعظ والإرشاد الديني للترويج للأكاذيب والاشاعات المغرضة ، وتكفير المثقفين والصحفيين لا لشيئ إلا لأنهم مارسوا حقهم في البحث العلمي الرصين . كل هذا وقع ويقع والدولة تتفرج من بعيد وكأنها غير معنية بما عاشته بلادنا في العشرية الأخيرة من أعمال وعمليات إرهابية ذهب ضحيتها العديد من الأبرياء ، وتسببت في خسائر اقتصادية واجتماعية كبيرة! فهل تنتظر السلطات المعنية حتى يقتل احمد عصيد مثلا كما وقع في تونس للمناضل بلعيد ، لتحاكم بعد ذلك هؤلاء الشيوخ بتهمة المشاركة في قتله وذلك بسبب تحريضهم على ذلك؟!

  • مراد
    الأربعاء 15 ماي 2013 - 18:11

    إلى صاحب التعليق 8 تقول بأن الشعب ذاكرته ضعيفة لأنه يوالي الإسلاميين، ليس الشعب ذاكرته ضعيفة بل ادرك أن ما وقع في 16 ماي ما هو مسرحية أخرجها المخزن لتصفية الحسابات مع الإسلاميين. أما باستشهادك بابراهام السرفاتي لفهم المشكل فهو اكبر دليل على بحاملك على الإسلاميين، فهذا الشخص اليهودي يكره كل ما هو إسلامي ولا يشرف المغاربة.‏‎ ‎

  • آل يوسف الإدريسي
    الأربعاء 15 ماي 2013 - 18:16

    والله إنه العجب:
    من يحمل المخزن جميع التفجيرات
    تفجيرات مدريد
    تفجيرات ليبيا
    تفجيرات تونس
    تفجيرات مصر
    تفجيرات المملكة العربية السعودية
    تفجيرات العراق
    تفجيرات لندن
    وهلم جرا
    يا من له عقل
    بحكم اتصالي بالشباب أجد أن عددا مهما منهم تضلله الدعاية المغرضة من طرف من يريد تطبيق الحكومة/ النموذج "كما كانت في عهد الرسول الأعظم ويحكم على الجميع بالكفر
    ومنهم من ينقم على النظام المغربي لأسباب متعددة وهو مستعد للانفجار ولو لم يكن متشبعا بأفكار الحرابيين
    ومنهم من يعمل وفق أجندة خارجية مرتزق خائن لوطنه تابع سواء ل:الجيران أو من المشرق
    والنتيجة : حيص بيص

  • يونس
    الأربعاء 15 ماي 2013 - 18:19

    لمعرفت حقيقة الارهاب و المخططات التي تحاك به عليكم متابعت سلسلة تقوم ببتها قناة روسيا اليوم على الساعة اضن الحادية عشرة ليلاكل اربعاء مع ضابطة في المخابرات الامريكية

  • assadik.italy
    الأربعاء 15 ماي 2013 - 23:58

    لا نصدق المؤامرات علينا من الماسونية بقيادة امريكا واليمين المتطرف في اروبا وعملائهم هنا

  • samira55
    الخميس 16 ماي 2013 - 02:06

    السلام عليكم المغرب شعبه سليم .لا يحب الإرهاب.الإرهاب الحقيقي هو الفقر والجوع .والمانضة ديال ٤٥٠درهم في الشهر .واش ديال الضوء؟واش ديال الأكل؟واش ديال إلى جاء عندك شي ضيف؟واش ديال صباط واش؟واش؟واش…………………………حقـــــــــــــــــــــــــي في الجنة مع جميع المسلمين والمسلمات خصـــــــــــــــــــــــــــوصا الشعب المغربي.

  • أبو جمعة
    الخميس 16 ماي 2013 - 02:59

    ليس هناك ارهاب مغربي و إلا لكان ارهاب دولة بل هناك انتقال "للإرهاب" إلى المغرب.
    لذا تووا إخواني الحذر م اختيار مفرداتكم لألا تنقلب المفاهيم، ويقرأ الموضوع من قبل الأعداء قراءة مغلوطة.

  • mohamed
    الخميس 16 ماي 2013 - 03:04

    يريدون أن يطفؤوا نور الله بأفواههم و لكن الله متم نوره و لو كره الكافرون.
    الإرهاب=الغرب وعملاؤه

صوت وصورة
ستينية تقود "تريبورتور" بأزمور
الأحد 24 يناير 2021 - 16:20 7

ستينية تقود "تريبورتور" بأزمور

صوت وصورة
انهيار منازل في مراكش
الأحد 24 يناير 2021 - 15:32 9

انهيار منازل في مراكش

صوت وصورة
آراء مغاربة في لقاح كورونا
السبت 23 يناير 2021 - 15:41 23

آراء مغاربة في لقاح كورونا

صوت وصورة
أسرة تحتاج السكن اللائق
السبت 23 يناير 2021 - 14:52 9

أسرة تحتاج السكن اللائق

صوت وصورة
كروط ومقاضاة الداخلية لزيان
السبت 23 يناير 2021 - 13:31 11

كروط ومقاضاة الداخلية لزيان

صوت وصورة
محمد رضا وأغنية "سيدي"
السبت 23 يناير 2021 - 11:40 2

محمد رضا وأغنية "سيدي"