رصيف الصحافة: التنصير يهدد الأمن الروحي للمغاربة

رصيف الصحافة: التنصير يهدد الأمن الروحي للمغاربة
السبت 14 شتنبر 2013 - 22:50

نستهل جولتنا عبر أهم ما أوردته بعض الصحف الأسبوعية، من “الوطن الآن” التي توقفت عند ارتفاع ظاهرة المد التبشيري بالمغرب وبصورة أكثر حدة خلال السنوات الأخيرة، مستغلة كل التقنيات المتطورة التي تتيحها التكنولوجيا الحديثة من فضائيات وشبكات التواصل الاجتماعي ومنتديات اجتماعية ومواقع إلكترونية تتيح التواصل المباشر مع “أنصارها”.

هذا المد التبشيري حسب “الوطن الآن” له ما يسنده حقوقيا ودستوريا خاصة أن الدستور الجديد يمنح رخصة “حرية المعتقد الديني” لكنه في المقابل يواجه الدين الإسلامي الذي يُوجِّه أقصى العقوبات ضد المرتد وهي الإعدام، ووسط هذا التيه القانوني والديني والأخلاقي وجد دعاة هذه الظاهرة التي تهدد الأمن الروحي للمغاربة أرضا خصبة لنشر تعاليم الدين المسيحي والبحث عن مريدين جدد بين شباب يعيش فراغا روحيا وشرودا دينيا.

من جهتها، ذكرت “الأيام” أن جَبهة للرافضين لعودة مزوار للإشراف على وزارة الاقتصاد والمالية، أنشأت صفحة على موقع التواصل الاجتماعي “فيس بوك” يطالب المنخرطون فيها بقطع الطريق أمام عودة صلاح الدين مزوار وزيرا للمالية، مذكرين بقضية العلاوات التي كان يتبادلها مع نور الدين بنسودة المدير الحالي للخزينة العامة للمملكة.

وفي خبر آخر، تسابق الجزائر الزمان للاستعاضة عن ترسانتها العسكرية القديمة بأخرى جديدة حيث خصصت جارة المغرب لهذا الغرض حسب تقرير أمريكي 9.3 مليار دولار كنفقات للتسلح في العام الماضي، في ما سبق لها أن خصصت مبلغا ماليا يقل بـ 5.2 بالمئة سنة 2011 إذ بلغت النفقات 8.6 مليار دولار.

بالمقابل خصصت الرباط العام الماضي لنفقات التسلح 3.5 مليار دولار مقابل 3.3 مليار دولار سنة 2011.

“الأيام” عادت إلى سر دُموع ذَرفها الضابط الأكثر قسوة وجبروتا بالمغرب، وهو الذي صفَّى كبار معارضيه وفي مقدمتهم المهدي بنبركة، حيث شوهد الجنرال أوفقير وهو يبكي بكاء حارا عقب وداعه للملك الحسن الثاني بميناء طنجة من أجل أن يستقل الباخرة متوجها إلى فرنسا.

ليكتشف الحسن الثاني بعد عودته سر تلك الدموع بعد أن تعرضت طائرة الملك لوابل من الرصاص مفجرة بذلك أسرار محاولة انقلابية فاشلة على الملك من طرف وزير دفاعه الجنرال أوفقير.

أما “المشعل” فقد كشفت أن الملك محمد السادس سيقوم بزيارة رسمية إلى الولايات المتحدة أمريكية للقاء الرئيس أوباما خلال فترة تتراوح بين نهاية شتنبر وبداية أكتوبر، مشيرة إلى أن تحضيرات مكثفة تجري بواشنطن على قدم وساق لاستقبال الملك الذي سيحظى باستقبال رسمي رفقة الوفد المرافق له من طرف أوباما.

احتل المغرب مرتبة متدنية ضمن الدول الأكثر سعادة في العالم باحتلاله الرتبة 99 عالميا و11 عربيا ضمن 141 دولة شملها التقرير الدولي. حيث جاءت الدول الاسكندنافية حسب “المشعل” في صدارة ترتيب “تقرير السعادة العالمي” الصادر عن منظمة الأرض التابعة لجامعة كولومبيا بالولايات المتحدة سنة 2013، مثل الدانمارك والسويد والنرويج وسويسرا وهولندا فيما احتلت المرتبة الأولى عربيا الإمارات متبوعة بعمان قطر الكويت والسعودية.

“المشعل” قالت إن الحكومة تعمل على قياس شعبيتها بإنْهاك جُيوب المواطنين، وذلك عَبر نظام المقايسة الذي أعلنت عنه مؤخرا، والذي يقضي بأن يخضع ثمن اللتر الواحد من النفط للسعر الدولي الذي يرتفع وينزل حسب الظروف الجيوقتصادية.

في ذات السياق، قال الخبير الاقتصادي نجيب أقصبي إن الزيادة في أسعار المحروقات سيكون له وقع كبير على الصعيد الماكرو والميكرو اقتصادي، معتبرا نظام المقايسة تقنية تغلف سياسة التبعية المطلقة لتقلبات السوق وعوض أن تلعب الدولة دور الضابط للآليات الاقتصادية فإنها بهذا النظام قد فتحت الاقتصاد على منطق السوق.

وفي خبر آخر، ذكرت مصادر طبية في تصريح لـ”الأسبوع” أن أطباء القلب بالمغرب كانوا مشاركين في مؤتمر عالمي حول ” طب القلب” بالعاصمة الهولندية، عاشوا جحيما حقيقيا في سفر لهم مؤخرا على متن طائرات “لارام” التي تأخرت في رحلة العودة أزيد من 12 ساعة عاشوا خلالها لحظات عصيبة جعلت الأطباء يؤجلون عمليات جراحية كانت مبرمجة مباشرة بعد عودتهم.

من جهتها اختارت مجلة “الآن” وزير التربية الوطنية محمد الوفا، غلافا لعددها الجديد من خلال بورتريه تحقيق، تستعرض فيه ملامح الغرابة في شخصية الوزير المثير للجدل، وتكشف الجوانب الخفية من مسار صهر علال الفاسي، الذي تبناه الذراع الأيمن للباشا لكلاوي.

‫تعليقات الزوار

74
  • Mohamed
    السبت 14 شتنبر 2013 - 23:08

    كلنا نعلم قصة المراة اللتي اتت لنبينا محمد (ص) تائبة من الزنا وهي حامل فطلب منها ان تاتي بعد الولادة ثم اتت بمولولدها فطلب منها ان ترجع مرة اخرى حتى يكمل الطفل رضاعته, ثم اتت فامرة بالرجم حتى الموت . فلما ماتت سبها احد الصحابة لكن رسول الله اجابه وعاقبه قائلا انها امراة طاهرة .
    هذه قصة يجب التامل فيها جيدا.

  • الاسلام لايمكن ان يزعزعه
    السبت 14 شتنبر 2013 - 23:10

    زعزعة العقيدة اي عقيدة هده التي يزعزعها ان لله ابنا وفي السماء هل هدا يسمى عقلا اوحتى منطقا بما علمنا القران ام ماعلمنا البشر احسن مما علمونا الانبياء وسيدهم محمد الانسان الكامل الدي حمل الامانة ولا احد يدرك حملها

  • Karim
    السبت 14 شتنبر 2013 - 23:14

    الحق يبقى حقاً وهو غني عن نُصرتِنا له رب ينصره

  • شاهد عيان
    السبت 14 شتنبر 2013 - 23:19

    الصراحة هذه الظاهرة بدأت تنخر شباب المغرب ألا وهو إما الإلحاد أو التنصير و أنا حاورتهم مرارا وتكرارا

    وأرجو أن تجيبوهم من هذا المنبر

    ويدعون هؤلاء الناس الذين يرتدون عن الاسلام أن القران محرف وليس كلام الله

    ويقولون كيف يمكن من الله الغفور الرحيم أن يعذب الناس لمجرد أنهم خالفو أوامره و الانسان خطاء بطبعه

    ويقولون أن الحدود الموجودة في القران من كتبها ليس الله (والعياذ بالله)

    و يقولون أن الاسلام حرم كل شيئ تقريبا و ضيق عليهم حياتهم

    وووووووووووووووووووووووووووووووووووووو

  • بلعيد
    السبت 14 شتنبر 2013 - 23:26

    لم الخوف إذن من ظاهرة التنصير إذا كان الإسلامويون متيقنين بأن ديانتهم لا تفرض على أحد وبأنها أحسن الأديان ، أنا أرى العكس فالوحيدين الذين يخافون من إنتشار الأديان الأخرى وتغلغلها وسط المجتمعات الإسلامية هو الإسلامويون ، والسبب أنها ديانة لا يختارها الفرد بمحض إرادته بل أنها ثورث أبا عن جد ويجب قبولها دون نقد أو نقاش وإلا فمصيرك الرعب "جهنم خالدين فيها أبدا" للنشر عملا بحرية الرأي ،شكرا لهسبريس

  • soeursud
    السبت 14 شتنبر 2013 - 23:27

    مصيبة حلت على هدا البلد الحبيب…كل يريد ان يبزنس على ظهره….التشجيع للتنصير….حقوق الافارقة….حقوق الغرب…حقوق العرب الخليج….زواج مختلط بمن هب و دب….من مسيحى يهودى اسرائلى شيعى…دخول الطوائف الدينية….حقوف اولاد الزنا…و الزانيات….خقوق المجرمين….عرى…مخدرات…الشيشا…و…و…و الائحة طويلة من السلبيات ..و كل له حقوق…الا المغربي القح الاصيل.المتخلق..فلا محل له من الاعراااب…فى هدا الوقت…..لك الله يا مغارب الاحراااااااااار

  • aziz111
    السبت 14 شتنبر 2013 - 23:28

    إن بعض العبارات المستعملة مثل "الأمن الروحي" "زعزعة عقيدة مسلم" مهينة للإنسان بصفة عامة وللمغربيات والمغاربة بصفة خاصة لأنها تفترض أنهم قاصرون يجب فرض الوصاية عليهم. لا أحد يولد مسلما ولا مسيحيا ولا يهوديا وإنما يصير كذلك بفعل التربية والتنشئة والوسط الفكري والثقافي. مثل هذه العبارات تفضح الدين الرسمي الجاهز(pret à porter) الذي تريد بعض الجهات أن يبقى مهيمنا. فهذا الاستعمال هو استعمال ديماغوجي وإيديولوجي ولا أظن أن المغاربة في حاجة إليه لكي يبقوا مؤمنين.

  • Nassim
    السبت 14 شتنبر 2013 - 23:30

    منذ ايام مضت وانا اقرء تعليقات المغاربة وكلي حزن عن ايمان ميت كيف لا وانتم تريدون تطبيع مع مظطهد فلسطين محتلة مغتصب اولئ قبلتين , الرسول صلى الله عليه وسلم لم يتاجر مع صهيون مستعمر ومظطهد مسلمين بل مع اليهود مسالمين فكفى استغباء ,تسمون الشاذ مثلي لتبسيط فعل ,اتقو الله يااخوة ومعذرة فانا انصح ولا اشمت. انا لله و انا اليه راجعون.

  • المخطط الصهيوني.
    السبت 14 شتنبر 2013 - 23:30

    كما قلت للمرة الالف,ان مايحدث للشعوب العربية مخطط صهيوني بزرع التنصير واحداث الفتن العرقية ,باستخدام أعداء الامة الاسلامية ,وأعداء اللغة العربية,كل ذلك بأموال اسلامية.متى تفيق الشعوب العربية من سبا تها ?

  • تغرمت
    السبت 14 شتنبر 2013 - 23:30

    الاسلام دين متجدر في قلوب وعقول المغاربة . وهذه المحاولات اليائسة التي يقوم بها المبشرون الجدد. كان اجدادهم المستعمرون يقومون بها الاانهم فشلوا في مسعاهم فشلا ذريعا. اما عن الفراغ الروحي لدئ شباب اليوم سببه_ في نظري_ هذه الحضارة الغربية المتحررة التي ستزول يوما. ليعود الايمان بالدين الاسلامي الحنيف اكثر قوة مما مضئ.

  • سلام
    السبت 14 شتنبر 2013 - 23:32

    ليس لدي لا تيه قانونوي ولا ديني
    لكني وجدت الحياة فهل من وجد الحياة ممكن ان يعود للموت
    من حقي ان اقرر فانا مسوول عن قراري امام الله
    هناك طريقان يا طريق الحق والحياة او طريق الموت والظلام
    وانا اخترت الحق والطريق والحياة
    وما هدا الخوف وتهديد الامن الروحي للمغاربة هل المغاربة لديهم امن روحي
    ان الامن في شخصه هو الحق والطريق والحياة
    الرب حنان ورحيم الرب طويل الروح الرب كثير الرحمة الرب صالح للكل
    يحمده كل اعماله ويباركه كل اتقيائه فهنيءا لكل من عرفه وسلك ظريقه فقد قال عن نفسه انا هو الظريق والحق والحياة من امن بي فله الحياة الابدية

  • السبت 14 شتنبر 2013 - 23:38

    المسيحيون يعطون الحرية الكاملة للمسلمين في بلدانهم بما في ذلك حرية التعبد و بناء المساجد و الدعوة إلى آخره. كما يسمحون لمواطنهم بإتباع أي دين يشاؤون. المسلمون يعملون العكس تماماً. الفاهم يفهم!!

  • فؤاد
    السبت 14 شتنبر 2013 - 23:52

    و لكل وجهة هو موليها و من آبتغى غير الإسلام دينا فلن يقبل منه ، ظهر الإسلام غريبا و سيعود غريبا فطوبى للغرباء، و آعلموا أن أجسادكم على النار لا تقوى.‏‎ ‎

  • مغربي دايز
    السبت 14 شتنبر 2013 - 23:53

    العربي سوء مسلم او مسيحي او غيره مهدد كا كيان تخاف من اى افكار غريبة على نفسه
    ولي بدل الافكار او الاراء ديالو تبدلها بعاطفة ويكره الافكار الاخرى مثلا العلماني او الملحد مادا يفعل في حياته بعد علمانيته او الحاده ينتقص من الاسلام يحربه ليس عنده شغل غير الاسلام ما تصنع ما تفيد غير النبح وتقوليك الاسلام اش دار نتا اش درتي بش رجعتي ملحد او غيره
    وهكدك المسلم لي تولي مسيحي تنتمنو بعد تنصيره يكون مفيد ويصل لروحانية لم يصلها في الاسلام لكن لواقع المر هو
    تبدا يحرب الاسلام وتكرهو نيت وليس كره عادي ويحربه وينام ويصبح وهو يكرهه وعيش فقط لمحاربته
    يعني هادي لعقلية العربية ضروري ما تكره وتحرب الافكار الاخرى …الدين ما تبدل فيها والو غير يحب ان يكره ويحرب لهدا لم تتقدم لعقلية العربية
    يعني بش تتنصروا لعربي او تكون مسيحي وتدخلو الى الاسلام غير تتكبو لماء فرملة
    والحمدلله انا المسلمين تدخلو الناس في اوربا الى الاسلام
    والمسحين تدخلو لعرب الى المسيحية
    حيث لعقلية لغربية شي حاجة نيت
    شوف غير لاعب بش تمركي وتفرح قادمهم
    لعرب يمكن يقتلوه ..هما بعض لمرات يصفقون
    نصر الاسلام بعقلية الغربية

  • علمانية ان شاء الله
    السبت 14 شتنبر 2013 - 23:56

    ما معنى أمن روحي ؟؟؟؟؟؟
    هاد العبارة كاينة غير عندنا احنا ! البشر عندنا عايش فقطيع كلشي خصو يفكر بنفس الطريقة كلشي تكون عندو نفس النظرة للوجود وللكون وللتاريخ نظرة غير علمية عامرة غير بالأساطير اللي حتا الدراري الصغار ما يمكنش يتيقوها فالدول اللي كتحتارم راسها وعندها تعليم وثقافة وإعلام حر
    تعليمنا هو الحفظ والإستظهار و تاريخنا بدا مع آدم وحوا فشي بلاصة فالفضاء و مر بكل الأساطير الممكنة ووصل لحاضر كيحسدونا فيه الأمم وباغين يستهدفو سر عزتنا وتطورنا وإعلامنا موجه والمملكة الشريفة عندها جهاز كيظم آلاف رجال الدين والموظفين الدينيين والداخلية حريصة على "أمننا الروحي" .. المهم أحسن وصفة للتخلف وصافي !
    خصنا نعرفو بأن الخرافة ماغتبقاش كتملأ الحيز اللي خص يملؤو العلم والمعرفة الحديثة للأبد وبأن التخلف ماشي قدرنا وبأننا غادين للحرية والتقدم بغا اللي بغا وكره اللي كره

  • igli aya
    السبت 14 شتنبر 2013 - 23:56

    Cela est évident parce que le role du ministère du Habouss est absent dans ce domaine ou il faut donner plus d'importance .
    On constate que la role primordiale du monsieur Tawfik et de ses amis c'est de financer des grands événements de Boudchichia st de donner des récompenses aux encadreurs des Imames qui ne font rien du tout .
    Il faut élever la rémunération des Imamaes et des muezzins pour les aider à faire leurs travail comme il faut .

  • Muslim
    الأحد 15 شتنبر 2013 - 00:07

    إن كانت لديكم بالفعل غيرة على الإسلام و المسلمين أوقفوا مسلسلات القناة التانية و المهرجانات لما تسببه من فراغ روحي و فكري للشباب المغربي و تبعده عن الدين وتعلمه الممارسات المنحطة و الأخلاق الرديلة و أغلقوا الملاهي و العلب الليلية المنتشرة كالسرطان في ربوع المملكة إلى آخره .. هادشي هو المهم أما حملات التبشير و غيرها فلا تساوي شيء عند المغاربة.

  • مغربي دايز
    الأحد 15 شتنبر 2013 - 00:16

    ولعقلية الغربية تتقبل كل الاديان
    وبدات اتشبها بها مثلا
    الكتب المقدسة
    السماوية هيا من عند الله ولكن تم تحرفها لهدا
    جاء الاسلام لكي يصلحها لهدا اقرا الثورة والانجيل
    اخد المفيد المنهم وارمي رغم بعض لمرات اتعصب بكترت الاباحية وتقليل من الانبياء واسم لكتاب يجمعهم بزوج
    الكتاب المقدس – العهد القديم والجديد
    اما الفلاسفات الانسانية انا اعشقها
    الدامابادا – كتاب بوذا المقدس
    كوجيكي – الكتاب الياباني المقدس
    أفستا – الكتاب المقدس للديانة الزرادشتية
    الخ
    هيا لن تصل لمقام الكتب السماوية لانها لا تقول لك قال الله قال هكدا
    او تتحدث ما يجري في الاخيرة بل دنيوية وروحانية دينية
    يعني اتقبل انا الاسلام ديني احبه واحب الكتب الحكيمة
    واعيش مرتح ومرحبا باى افكار وادا كان دينك كيف ما كان
    يجعلك طيب معا اى انسان وتتقبله ابقا فه احسن ما تدخل لدين تكره
    مثلا من يبدل دينه لكي يحرب اديان اخرى ولا يصلح لحياة التي تعيش في فساد وقتل ودمار..ويبقا الالحاد لا اضن يصلح لي انا شبع دنيا لخواء الداخلي
    لا يعثر على راحته في الدنيا انتظر ما يجري في لحياة الاخرى وادا لم تكون حسيت بحلوة الدين وسلام

  • abdoullah
    الأحد 15 شتنبر 2013 - 00:18

    عندكم حق تخافو على الاسلام لانه دين هش لا يستحمل السؤال : و لا تسالوا عن اشياء الخ الخ

    لماذا تضرب المراة في الاسلام?

    لماذا امتلك نبي الاسلام عبيدا?

    بماذا محمد خير "المرسلين"?

    لماذا العنصرية و اقصاء الاخرين و التحريض على القتل و الكراهية?

    والاف الاسئلة تبقى بدون اجوبة مقنعة و ذكية

    لهذا كثر اما الالحاد او الذهاب الى المسيحية

    ش ه

  • yasmina
    الأحد 15 شتنبر 2013 - 00:19

    la nature craind le vide! étant donné que notre systeme éducatif ne joue pas son role pour que
    la jeunesse connaisse mieux l'islam et que le ministere des habous ne prend pas ce dossier bien en main c'est son role pas autre chose!!! c'est clair.
    les jeunes qui ignorent beaucoup de l'islam
    sont biensur très vulnérables

  • XXTRUEXX
    الأحد 15 شتنبر 2013 - 00:27

    انا ارى ان من تزعزعت عقيدته هو في الاصل غير مقتنع بما هو بين يديه, شخصيا انا اقول ان الاسلام دين ايمان وعتقاد و قتناع قبل ان يكون موروثا او من تقاليد هذا الوطن المنافق, من الاجدر ان يتخلص الاسلام من الجهلاء و المنافقين.
    دعو الخلق لعقله, كل شاة ستعلق من كراعها, هذا رايي الشخصي و اتحمل مسؤوليته.

  • Marocain
    الأحد 15 شتنبر 2013 - 00:31

    En reponse au commentaire 7: je suis d'accord avec vous sur toute la ligne. Sauf le cas des enfants. Ces derniers n'ont rien fait et n'ont pas choisi alors ils n'ont pas a payer. Bien au contraire, ils ont perdu l'essentiel : un foyer et l'amour des parents biologique avec la question qui va les honter toute la vie: qui sont les vrais parents? Un lourd fardeau qu'ils doivent porter toute leurs vies et les memes questions de l'entourage qui se repetent inlasablement. Machi 7ram nzidouhoum 7eta 7na? Merci Hespress

  • fedilbrahim
    الأحد 15 شتنبر 2013 - 00:35

    هل يعني الامن الروحي تسلط الدولة و فرض مذهب وحيد من مداهب دين وحيد
    اليس المقصود بامن الروحي استئثار الدولة بحق هدفه الحفاط على كيان المخزن
    اليس العلمانية ومدنية الدولة و الديمقراطية البرلماننية حلا للمخزن تجنبا لشر الدين ا لسياسي على البلاد و المواطنين?
    اليست حرية المعتقد هي الكفيلة بوضع حد لوصاية الدين على العقل و جعل االاديان موضع تنافس و تعاون بدل الاقصاء و الكراهية.

  • Abdelkarim
    الأحد 15 شتنبر 2013 - 00:46

    أنا أؤمن بالله وبمحمد بكل الانبياء من قبله وأؤمن أيضاً ان الله كرم الإنسان وأعطاه العقل وميزه به عن جميع مخلوقاته وان الانسان يولد على فطرة التوحيد الإله اي الإسلام بمنظوري الخاص .لكن لا أؤمن بكل ما ورد في الأحاديث وفي بعض الآيات القرانية لتناقضها مع ذاتها أولاً ومع العلم ثانياً،ومن وجهة نظري الشخصية أيضاً ان الإنسان انعم عليه الله بالعقل ليميز به بين الخطأ والصواب .ومن نظري أيضاً ان الإسلام كبقي الديانات السماوية طالته أيادي الجهل مهما قيل عنه انه صالح لكل زمان وان لله حفضه من الإنذثار مهما قيل عن عصمته من الخطأ يبقى منقول من طرف إنسان ويقبل الخطأ وإن كنت أخطأت في كلامي اتو برهانكم أنتوان كنتم صادقين ، يبقى العقل هو المرجع الوحيد الصالح لكل زمان . لما لا نستسلم للواقع لما كل هذا الإفتراء على العقل وإجباره على الإيمان بخرافات وأساطير وقصص لم يعد يصدقها الأطفال ،لما كل هذا التمجيد وتقديس لرسول محمد(ص) ؟ من نظري ان محمد كلف بتبليغ رسالته وقام بتبليغها وأذى الوجب كباقي الانبياء باحسن وجه وله الأجر وثناء

  • عممار الدجبلي
    الأحد 15 شتنبر 2013 - 00:53

    ظاهرة التنصير ليست جديدة في المغرب. الفرق هو انه في الماضي كانت معتمة اعلاميا على اساس اننا اذا لم نتكلم عليها فلا وجود لها. اما في عصرنا هدا اصبح الولوج الى المعلومة اسهل من فبل علما من ان ليس كل المعلومة في المتناول. الاعلان بالتبشير شئ والاهم هو البحث عن الاسباب التي تدفع بالمغاربة اللجوء الى المسيحية او غيرها من الاديان؟ اظن لو ان هؤلاء عوملوا معاملة اسلامية حقة ما كانوا يولوا ظهورهم للاسلام والمسلمين. فهل من المنطق ان يفتى بالموز ويد المهراز والناس تعاني بدلا من النهي عن المنكر؟ الفرق بين المسلمين والمسيحيين انهم اكثر انسانية بالرغم من انظمتهم الاقتصادية اليبرالية الفردة. اما المسلمون فلا يطبقوا شيئا مما في الاسلام. كل ما هناك اانفاق والخداع والتبركيك. هناك من يدعون الاسلام ويغرقون في البترو دولار وهناك الملايين من المسلمين الدين يعيشون في الفقر والقهر والحكة. وهؤلاء اكثر تاثرا بالخطاب المسيحي ولا اعاتبهم ادا ما تنصروا من اجل حياة افضل. المجتمعات المسيحية تطورت بعدما فرقت الدين على الدولة ونحن ديننا الدولة من اجل الكرسي.

  • المسلم المتمكن يتعذر تنصيره
    الأحد 15 شتنبر 2013 - 00:57

    من خلال تجربتي في الدعوة للنصرانية عرفت أن المسلم المتمكن من عقيدته العارف بالواجبات يتعذر علينا إقناعه أو خلخلة عقيدته، ذلك أن الحجج التي نحاج بها تعد من البديهيات عنده، بل أحيانا يحرجنا بإثارة نقاط مثل التثليث وألوهية عيسى، والغفران، وأصل الخطيئة، وغيرها كثير، ولا يدخل في معتقد النصارى، إلا من ليس له حظ من العلم والدين.

    إيفور إليويس منصر سابق

  • Free Thinker
    الأحد 15 شتنبر 2013 - 01:38

    واش بغيتو الناس يكونو مسلمين بزز? و الا ستقطعون رؤوسهم? يا لهذه العقلية الحاقدة!
    منع التبشير يعني الاستبداد و منع الراي المختلف. ماذا ستقولون لو منع المسيحيون و الهندوس الدعوة الاسلامية? اذا كان دينكم هو الصحيح فعليكم اقناع الناس بالحجة و المناظرة بدل منع اي دين اخر من ابداء رايه و تهديد من اعتنقه بالقتل.

  • marocain libre
    الأحد 15 شتنبر 2013 - 01:58

    من بنود الميثاق الدولي لحقوق الإنسان ضمان حرية التدين؟ إذا كان التنصير يهدد ما سمي في المقال بالأمن الروحي، فمذا سيقول المسيحيون في مختلف بقاع العالم حينما تهللون و تستبشرون بدخول أحد أفرادهم في الإسلام؟ أليست هذه قمة الأنانية و حب الإستحواد؟ ما معنى الدعوة عندكم؟هل هي لعشاء أو لحفلة؟ كثير من الهيآت الإسلامية تسمي نفسها الدعوة و التبليغ،الدعوة لماذا و تبليغ ماذا؟ أم أنكم تظنون أن الله اصطفاكم و فضلكم عن العالمين؟ كما تدعون غيركم للإسلام فمن حق غيركم أن يدعوكم إلى دينه الذي يعتنقه ويؤمن به أم أنكم حالة شادة؟ أنتظر إجاباتكم عن كل هذه التساؤلات ؟؟؟

  • Mazigh_man
    الأحد 15 شتنبر 2013 - 02:12

    قريت كتير من الشبهات لي كاتعلاق على الإسلام ، وتعرفت على العديد من ملحدين ومسيحيين مغاربة ، للأسف وجدت اغلبهم يعيش مشاكل نفسية حادة ، من كترت التساؤلات حول الشبهات التي كانت تطرح من طرف الملحدين والمسيحيين وطريقة ايجابتهم عليها وجدتها غير مقنعة .
    فقررت أن اسأل من له علم في الدين فاقنعني اكتر .
    أما عن النضريات الدروينية عاى أن الإنسان كان قردا فتطور وان وجود المجرات والمجموعات الشمسية صدفة وكوكبنا ، فهي فقط نضرية لم يجد لها العلم دليلا .
    إدن نبقى على الإسلام ديالي ، وانطبق الأركان الخمسة أن شاء الله حسن لي مان ولي مريض نفساني .

  • ayman
    الأحد 15 شتنبر 2013 - 02:14

    بسم الله الرحمن الرحيم
    إن هذه الدعوات التنصيرية أو العلمانية استطاعت أن تخخدع الكثير من المسلمين نظرا لبعدهم عن القرآن وجهلهم حتى لأبسط تعاليمه دون إغفال عينة منهم هدفهم في الحياة هو ممارسة شهواتهم دون قيود فأي منهج أو دين يأتي ليقيدهم بإفعل و لا تفعل يشعرهم بالنفور
    و أنا شخصيا و كجل الشباب المغربي في البداية لم تكن معلوماتي عن الدين تتعدى صورة الفاتحة و كيفية الوضوء و الصلاة ولم يكن لدي ما يدفعني لذلك لأن المناهج المغربية تكتفي بذاك و لا تحاول أن تقنعك بالإسلام كما لو كانت تخاطب غير مسلم؛ وتحصره بطريقة غير مباشرة في الوضوء و الصلاة وكأن الإسلام مجرد وضوء و صلاة وهذا هو مكمن الخلل في مناهجنا
    هذا الفراغ الذي تخلفه يجعلنا نملئه بأفكار لفلاسفة ومفكرين غرب وقد كنت ممن تأثروا في بداياتي بتلك الدعوات للتحرر من كل القيود و فصل الدين عن الدولة و غيرها من الأفكار العلمانية إلى أن هداني الله إلى طريق الحق

    http://youtu.be/ZWCUtE2JlbU ولكل من يبحث عن الحق فبداية طريقه من هنا ويستحيل أن تكون باحتا عن الحق و لا تجده مصداقا لقوله تعالى { وَالَّذِينَ جَاهَدُوا فِينَا لَنَهْدِيَنَّهُمْ سُبُلَنَا}

  • s e
    الأحد 15 شتنبر 2013 - 03:22

    ما لقاو معا من يداكروا غير المغاربة المتشبتون بدينهم، مزيان باش يديوا علينا العلمانيين والذين في قلوبهم مرض. ويضيعوا شي شويا ديال الفلوس ديالهم في الخاوي ولكي يسلم بعضهم إذا كان مخلصا.

  • سعيد ny
    الأحد 15 شتنبر 2013 - 05:34

    باسم الله والصلاة علا خير الخلق الدعاة التبشيريين رآهم أيخارفو لان دين الحق لا يزعزعه دين الظلالة واقول للشباب الدين يتنصرو ارجعوا الي دينكم وأعمقوا في مفهوم دين اجدادكم وأعلموا ان بأوروبا وامريكا الا لاف يعلنون عن الشهادة وأنا شخصيا احظر الي العديد دخلوا الي الإسلام لانهم تعمقوا في مفهوم الإسلام

  • youness
    الأحد 15 شتنبر 2013 - 05:36

    يقول كبير الحملات التنصيرية أن الهدف من الحملات ليس تنصير المسلمين لأنهم لا يستحقون انما زرع بدور الشك لإبعادهم عن عبادة الله…أين هم من أوروبا التي تحتاج الى العودة إلى دينهم لو كان هدفهم الفائدة…طبيعي ما يحدث في المغرب من نشر الإلحاد والفساد ومحاربة القيم وغياب دور الأب والأم في متابعة الأبناء و تعطيل العقول و الجهل وغياب دور أهل العلم الشرعي الحقيقيين والمساجد و لو كنا مستهدفين من من يدعو إلى عبادة الفئران لوجدت من يتبعهم فالظروف ملائمة… من أمن فلنفسه و الله يهدي من يشاء و الله يعبد بالعلم و المعرفة… .للأسف الحاقدون في الداخل على الدين والقيم وعلى الإنسان يلعبون بالنار التي ستحرقهم أيضا…

  • جلال
    الأحد 15 شتنبر 2013 - 06:45

    لمادا اروبا وامريكا وحتى بعض الدول الافريقية الدول المسيحية وتسمح للمسلمين بدعوة لي الاسلام وبناء المساجد وضمان حرية المعتقد ولا مشكلة لهده الدول ان يدخل الالاف والملايين المسيحيين في الاسلام بدون شعور بالخوف والفزع على دينهم من المسلمين بينما المسلمون الدين يقولون عن الاسلام دين الحق والمسيحية دين الكفر والظلال يمنعون المسلمين من الاعتناق المسيحية والتنصير غير واثق من دينه هو الدي يمنع ويحرم مواطنه من الاعتناق الاديان الاخرى الدين حرية الشخصية لي انسان لا يجوز لي احد التدخل في حرية المعتقده ويكون بينه وبين ربه لا يحق لي انسان اخر التوسط بين عبد وربه ولا فرض معتقدك ودينك على اناس لا يؤمنون بنفس المعتقد من حق المسيحين الدعوة ودعوةللتنصير في بلاد المسلمين كما يحق للمسلمين دعوة لي الاسلام في بلاد المسيحيين

  • الدي
    الأحد 15 شتنبر 2013 - 06:49

    يهدد امتي الروحي

    هي تلك الامسيات التي

    تقام في اعراس المغاربة

    والتي تبتدا مع صلات العشاء

    ولا تنتي مع ادان الفجر

    ومثال هده الاعراس

    ما اسمعه الان عند 5 و 50دقيقة

    في احد زقاق قرية ولاد موسى بسلا

  • أعوذ بالله من الشيطان الرجيم
    الأحد 15 شتنبر 2013 - 08:52

    أعوذ بالله من الشيطان الرجيم
    سبب ظاهرة التنصير أولا هي الحكومة ، الفقر، الزواج، الإذاعة والتلفزة 2M والمغربية ووو
    العفاريت والتماسيح ،

  • مسلمة
    الأحد 15 شتنبر 2013 - 09:22

    إذا كان الإنسان متشبه بعقيدته الدينية وقلبه مليء بحب الله وحب رسولنا الحبيب فلا تزعزعه اية ديانة أو أية معتقدات احترامنا لكل الأديان وكل الرسل لاكن تبق كلمة لا اله إلا الله محمد رسول الله هي العليا

  • yetto
    الأحد 15 شتنبر 2013 - 09:26

    سمعت لمنصرين مغاربة , هم بلحق مقنعون جدا , من السهل الطعن في العقيدة الاسلامية لانها تعاليمها غير سامية بالنسبة الى عصرنا

    قتل المرتد خير دليل على التعسف و ابقاء المسلمين مسلمين بزز

    المنصرون يسالون اسئلة صعبة لا يستطيع الشيوخ الجواب, فحرموا طرح السؤال, مهددين بالقتل و التكفير

    فهل يجوز نقد الاسلام? الاسلام من خلال القران انتقد عقائد الاخرين ولا يسمح للاخر حتى السؤال

    من خلال التنصير تركت الاسلام و انا ملحدة و اقول ان القران هو بشري100 في100

  • nizar
    الأحد 15 شتنبر 2013 - 09:45

    لاحرج حرية الراي جعلتك من عمالة المبشرين للنصرانية . عفوا اذا كنا قد ورثنا الاسلام عن الاباء والاجداد الذي يتوعد المفسدين والمعربذين امثالك -بعذاب جهنم – فدينك النصراني يتوعدك يوميا وفي الدنيا قبل الاخرة بالعذاب .الاترى ان ام الخبائث والزنى وهتك اعراض الناس واللواط والربى,,,,,,,,,,,التي يبيحها دينك قد تجرك يوما ما الى العذاب في الدنيا قبل الاخرة ؟ وهل انت في قرارات نفسك مرتاح لنصرانيتك ؟ اذا كان الجواب بنعم ليس ذنبك انما ذنب من نصرانك لانك ولدت على الفترة فادعوا لهم بالغفران امين………………….

  • al mostafa
    الأحد 15 شتنبر 2013 - 09:54

    ا لدعوة حلال و التبشير حرام !!!!

    ما هذا الخوف و قلة الثقة في الاسلام ?

    لمذا اسكات الافواه , الاسلام معروض للايمان فمن حقي دراسته و مقارنته

    وان اختار ما يناسبني,

    فلا تهددني بالسجن والقتل لانني لا اؤمن بمحمد ,

    خلاصة : الاسلام ا ذن = مصحف + سيف يقطع الرؤوس

  • حاجي
    الأحد 15 شتنبر 2013 - 10:07

    (( الدستور الجديد يمنح رخصة "حرية المعتقد الديني" لكنه في المقابل الدين الإسلامي يُوجِّه أقصى العقوبات ضد المرتد وهي الإعدام)) يعني يمكنك أن تصبح مسيحيا إذا كنت تحب الإعدام … يعني أنك إذا أردت الإنتحار ولم تستطع قتل نفسك، يمكن أن تذهب إلى القاضي فتقول له بأنك أصبحت مسيحيا … بالمقابل يمكنك أن تغير حزبك السياسي مليون مرة شريطة أن تبقى مسلما … يمكنك أن تكذب وتخادع وتماري شريطة أن تقول دائما : ما أعظم الإسلام.

  • brawlinx
    الأحد 15 شتنبر 2013 - 10:34

    لا افهم لماذا المسلمون ينشرون دينهم في الغرب ولا احد يمنعهم ولكن في المقابل يمنعون الاخرين من نشر دينهم في بلدانهم.اليس هذا كيلا بمكيالين.ثانيا هناك حرية العقيدة في القران فمن شاء فليومن ومن شاء فليكفر اذن اتركوا للشخص حرية اعتقاد ما يريد وكفاكم وصاية على الاخرين

  • ياسين
    الأحد 15 شتنبر 2013 - 10:44

    تصحيحا لما جاء في تعليق aziz111 حيث قال " لا أحد يولد مسلما ولا مسيحيا ولا يهوديا" وهذا خطأ إذ أن الإنسان يولد على الفطرة أي مسلما وقد قال الرسول الكريم صلى الله عليه وسلم " يولد الإنسان على الفطرة، فأبواه يهودانه أو ينصرانه أو يمجسانه".

  • ahmadi
    الأحد 15 شتنبر 2013 - 10:50

    Les humains ont horreur de tout ce qui est imposé les islamistes djihadistes les frères musulmans et tous ceux qui appellent a la violence sont entrain de montrer une mauvaise image de l islam

  • حذيفة الجميلي
    الأحد 15 شتنبر 2013 - 10:58

    لا شيئ يهدد الامن الروحي للمغاربة غير الاستبداد السياسي والمتمثل في وزارة الداخلية وحليفتها وزارة الاوقاف ..
    يجب اعادة صياغة مفهوم الامن الروحي خاصة ونحن نعيش خالات تشويه ممنهجة لهذا المفهوم ومحاولة تقزيمه في "الاسلام على المذهب المالكي" .. الذي يرغم الخطباء على السكوت وعدم التعليق حول المهرجانات الساقطة والقرارات التي تتعارض مع مقاصد الشريعة ..
    أخشى اننا نعرف انقلابا على الشريعة باسم "الامن الروحي " ..
    أخشى اننا نعرف انقلابا على القيم باسم " الإجماع " ولا زلت اذكر مداخلة وزير الاوقاف اثناء تعليقه على قرار عزل احد الخطباء حين قال "موازين ماعليهاشي اجماع الفقهاء !! "
    أخشى اننا نعرف انقلابا على الاسلام والمذهب المالكي والذي هم منا براء ..
    أين نحن من الاسلام ! أين نحن من المذهب المالكي ! أين نحن من الامن الروحي !
    المهرجانات الساقطة تعم المملكة و الاعتقالات السياسية اصبحت امر طبيعيا ولا من يتحدث ومهدد الامن الروحي للمغاربة "المجرم دانيل " كاد ان يفلت من عقابه لولا نزول الشعب المغربي الحر الى الساحات ليندد بهذا الفعل الاجرامي ..
    اعيدو لنا كرامتنا وحريتنا أولا
    ــــــ
    حذيفة الجميلي

  • مهاجر
    الأحد 15 شتنبر 2013 - 11:44

    هل الدين الذي يدعي اصحابه بالوهية بشر يمشي في الأسواق ويقضي حاجته وينام هل بعد هذا الادعاء تجدون فيه خلاصكم. شئ لا يقبله عقل سليم.

  • salaheddine
    الأحد 15 شتنبر 2013 - 11:45

    i agree with number 6 comment.there is a saying :'when we believe in things we do not understand,we will suffer'. and indeed ,there is a lot of sufferings in the muslim world.first .a lot of people believe in islam not because they studied it or took a moment to understand it ,but because when they were born they were presented by the religion .thus ,they never question the religion out of fear of their family,friends,community,and ofcourse their government.
    second,there are other people who wear the wrong glasses when they are reading the muslim religion"quran and
    sunna".thus they became either ignorants or fundamentalists.
    thirdly, islam is a wonderfull religion if we took time to understand the meaning of it.islam means peace .therfore we should be peaceful on in peace when adapting and dealing with the religion .
    finally ,i bear witness that there is only one GOD"ALLAH" and that Mouhammed "PBH" is the prophet and messenger of ALLAH.

  • مسيحي سابق
    الأحد 15 شتنبر 2013 - 11:51

    إن المسيحية دين تشويش وإرباك عقدي، فيمكن أن نقول: إن موقف المنصرين من المسلمين يتلخص في أنه: (إذا لم تستطيع أن تقنع المسلم بالردة عن الإسلام فشوش عليه عقيدته)

    مسعود النرواجو أديوجو مسيحي سابق

  • Neutre
    الأحد 15 شتنبر 2013 - 12:43

    Marocain-23: C'est la 1ère fois que je lis un commentaire aussi doux et affectueux envers les enfants nés de parents inconnus. Ces créatures innocentes font souvent l'objet de harcèlement physique et verbale par ceux qui prétendent proches de Dieu. Madame Echana a été traité de tous les maux pour avoir donné refuge à certains enfants abandonnés, des fois des femmes avec bébés qui sont abusées même par des individus donneurs de moral et criant à la débauche. Smain Fayrouzes, l'humoriste né à Constantine de parents inconnus fut adopté par des parents modestes aux cœurs grands, le père Algérien et la mère Marocaine l'ont placé dans une école catholique en France. Smain regrette que ses parents adoptifs qui l'ont choyé et aidé n'ont pas profité de sa réussite étant morts si tôt. Chez nous l'humoriste Said Naciri a au moins une fois que j'ai vu sur 2M nargué ces pauvres créatures à cause de leurs situations pour faire rire des imbéciles. Merci Hespress de publier

  • youness
    الأحد 15 شتنبر 2013 - 12:52

    يقول كبير الحملات التنصيرية أن الهدف من الحملات ليس تنصير المسلمين لأنهم لا يستحقون انما زرع بدور الشك لإبعادهم عن عبادة الله…أين هم من أوروبا التي تحتاج الى العودة إلى دينهم لو كان هدفهم الفائدة…طبيعي ما يحدث في المغرب من نشر الإلحاد والفساد ومحاربة القيم وغياب دور الأب والأم في متابعة الأبناء و تعطيل العقول و الجهل وغياب دور أهل العلم الشرعي الحقيقيين والمساجد و لو كنا مستهدفين من من يدعو إلى عبادة الفئران لوجدت من يتبعهم فالظروف ملائمة… من أمن فلنفسه و الله يهدي من يشاء و الله يعبد بالعلم و المعرفة… .للأسف الحاقدون في الداخل على الدين والقيم وعلى الإنسان يلعبون بالنار التي ستحرقهم أيضا…

  • Karim
    الأحد 15 شتنبر 2013 - 13:04

    لو نفعت المسيحية أهلها , لما أعتنقو ألأسلام

  • نادية
    الأحد 15 شتنبر 2013 - 13:06

    اللهم التنصير ولا الاسلمة والتكفير وقطع الاعناق مع صيحات التكبير

  • الأمن الغذائي قبل الأمن الروحي
    الأحد 15 شتنبر 2013 - 13:08

    الأمن الغذائي و الأمن الصحي و الأمن بصفة عامة هو ما يحتاجه المغاربة في الوقت الراهن، أما عن الأمن الروحي فلا أحد اشتكى من نقص في هذا المجال، بل العكس. فنرى مئات الآلاف من المساجد والفقهاء مقابل عدد ضئيل من المستشفيات ومن المعاهد المتخصصة و عدد قليل من دوريات الشرطة وعدد قليل من المشرفين الاجتماعيين.
    الإسلام والديانة عموماً هي وسيلة وليست غاية. هي وسيلة لتنظيم حياة الأفراد وإقرار الحق والقانون والعدل في الحقوق والأرزاق. لهذا نرى في البلدان الإسلامية أن الكل يركز على الوسيلة من صلاة وصيام وطقوس، و لا نرى أي أثر للغاية و النتيجة منذ قرون.
    أما الدول أمثال فينلندا فلا حاجة لها للإسلام لأنها حققت الغاية و النتيجة من دون أن تتبع الطقوس والعبادات التي تنتهي صلاحيتها بعد الخروج من المسجد أو بعد عيد الفطر أو بعد العودة من الحج.
    لهذا نزل علينا القرآن نحن ولم ينزل عليهم، لأنهم لا حاجة لهم به، مثل من يتمتع بصحة جيدة و لا يحتاج لأدوية وفيتامينات و عمليات جراحية.
    إذا تحققت الغاية لا حاجة للوسيلة

  • youness
    الأحد 15 شتنبر 2013 - 13:58

    قرأت في التعليقات الجهل بلإسلام والديانات الاخرى والردود على الشبهات التي تم الصاقها بالإسلام وغزو ثقافي غربي ليزين نفسه في عيون الأخرين رغم اجرامهم في حق العالم وحقيقة مجتمعاتهم و مشاكلهم…يا حاقد يا ملحد سبب تعاستك ومشاكلك ليس الدين الذي لم تطبيقه يوما انما ابتعادك عنه وعدم تحليك بالأخلاق…الإسلام لم يضهر اليوم اقرأوا تاريخه على لسان حتى المثقفين الغربيين أما اليوم فسبب ما نحن فيه هو عدم تطبيقه وأمثال الحاقدين منكم والجهلاء والفاسدين الذين لا يجلبون إلا الخزي والعار وإذا كان الغرب ما وصل إليه من تقدم تكنولوجي وصناعي والذي لا يمكن أن نفصله عن تاريخه في نهب الشعوب ومحاربة أي قوة منافسة فبالتأكيد ليس بفضل أمثالكم…

  • Ali
    الأحد 15 شتنبر 2013 - 14:05

    Je suis tout à fait d'accord avec le commentaire 13. La religion est une conviction. Si je ne suis pas convaincu d'une chose et que les menaces me suivent je mentirai. La religion dans les pays sous développés est une politique. La force d'un peuple c’est son instruction . La liberté et la tolérance aident à l'épanouissement de l'individu.

  • أمين
    الأحد 15 شتنبر 2013 - 14:17

    اين هي الحكومة الجديدة المنتظرة من كل هاذا ؟؟؟
    لا أسماء ولا تخمينات في الصحافة المغربية كما وعدتنا. غريب جداً!!!

  • Just Me
    الأحد 15 شتنبر 2013 - 14:26

    الغرب يعيش فراغا دينيا من هذه العقيدة الفارغة و المسلمون يلتقطون ما رموه, هم حيث أن اغلبهم مؤمنون و لكن ليس للدين أي أثر في حياتهم بخلافنا نحن…لدينا كل الأجوبة عن أسئلتنا في ديننا الحنيف أنصحكم فقط بالتعمق في مفاهيم و معاني القرأن و في سنة رسول الله صلى الله عليه و سلم
    و اذا أردتم التعرف على حقيقة النصرانية و ما يشوبها من لبس و غموض و تحريف اقرؤوا كتب الداعية المسلم أحمد ديدات لتبقوا على اطمئنان
    اقرؤوووووووا فطامتنا الكبرى هي أننا أمة اقرأ لا تقرأ

  • ابراهيم
    الأحد 15 شتنبر 2013 - 16:12

    20 – abdoullah انت اصلا لست مسلما لانك قلت نبي الاسلام
    اذن انت مسيحي او ملحد اذا كنت مسيحي ماذا تقل عن اله عهد القديم هل تؤمن به. واذا كنت ملحد اقول لك تمتع بالحادك فسينفعك في الدنيا فقط..
    الاسلام جاء بالعدل والمساوات لا فرق بين ابيض ولا اسود الا بالتقوى الاسلام لم يحرض على القتل اعطيني اية واحدة تقول اقتل هذا بل الايات تقول قاتلو الذين يقاتلكم يعنى قتال حرب والرسول كان له عبيد بل الرسول كان يعتق العبيد فالذنب في الاسلام اول مرحلة عتق تحرير اطعام ثم الصوم اما الضرب فاية واحدة تقول واضربهن في المضاجع هناك تفاسير كثيرة…
    اذا كنت مسيحي اعطيك الالف اية في الانجيل تقول بان عيسي ليس اله واذا كنت ملحد فتمتع في خلق الله والكون والمجرات وانظر الى يديك وعينيك وسمعك وقلبك واسال هل هذا جاء صدفة..

  • musulman
    الأحد 15 شتنبر 2013 - 16:19

    bonjour tout le monde
    voila juste pour dire a tous ceux qui n ont aucune idée sur la religion chrétienne et qui veulent vraiment comprendre la religion musulmane de voir les videos de MONSIEUR AHMED DEADAT rahimaho lah sur youtube face a des pasteurs du monde entier surtout la video de deedat face a jimmy swagart au usa et la je suis sur
    qu il arriveront a bien comprendre leur religion monsieur deedat a bien étudier la religion chrétienne toutes les bibles l ancien et le nouveau testament et vous allez bien voir comment il défit tous ces pasteurs avec rationalisme et avec des alibis tirer du coran et de la bible

  • kamal
    الأحد 15 شتنبر 2013 - 17:14

    عبارة الأمن الروحي ليست مفهومة كأن هناك تعدي طرف على الاخر , و السؤال هل اذا قمنا بنشر رسالة الاسلام لغير المسلمين هل نتعدى على "أمنهم الروحي" . الايمان مسألة شخصية لا يحق لأحد فرضها أو منعها و إلا سيكون عبدا للفرد المسيطر و ليس لمعتقده الحر.

  • farid
    الأحد 15 شتنبر 2013 - 17:37

    للتذكير فقط مدرسة فلامانية ببلجيكا اقامت اتفاقية توأمة مع فرعية م/م تابعة لنيابة بركان..لكن المستهدف هم السكان وليس التلاميذ بنسب متفاوتة…حيث وزعو ملابس للنساء والفتيات.دون علم السلطات التي من المفروض أن تتطلع على كل أنواع المساعدات المقدمة ومع الاسف الإدارة انساقت وراء الإغراءات لأن لاأحد يعرف كل التجهيزات التي حصلت عليها الإدارة التي تجهل جهلا فاضحا قوانين ومساطير الدولة للحصول عل المساعدات خاصة من الخارج من حيث الإحصاء والنوعية وهكذا حصلت الإدارة الشريفة على حاسوب محمول واعتبرته في ملك الشخص المسيروليس في ملك المدرسة..المهم أن الصور التي نشرت على الفايس أظهرت الزيارات للفرعية المذكورة وبعض المنازل بالدواروأخرى لكنيسة ببركان ولتجد اخي القارئ صورا كثيرة للكنيسة مع صور الفرعية المدرسية والسكان وهم في حالة طلب الصدقة ويمكن زيارة الموقع على الفايس فهو معروف…ولأن الرد كان من داخل المؤسسة تم حذف صور السكان والكنيسة…من الفايس..ولكنني أحتفظ بكل هذه الصور في الأرشيف لاستخدامها في المستقبل للضرب بيد من حديد لكل من سولت له نفسه تخريب عقيدتنا المسلمة..

  • جلال
    الأحد 15 شتنبر 2013 - 18:35

    انا مسلم واثق من ديني الاسلام انه دين حق وان الرسالة الرسول اخر الرسالات السماوية وانه خير المرسلين ادا لن يستطيع احد زعزعة عقيدتي حتى لو جاء البابا فاتيكان نفسه للتنصيري وليس المبشريين المسيحيين اخطر من يهدد الدين الاسلامي والامن الروحي للمغاربة هو حملات العدائية للوزراة الاوقاف المتصوفة واغلاق الدور القراءن ودعم الزوايا الصوفية وبدعها الشركية وحملات الامنية للوزراة الداخلية القمعيةوفتوي الشيوخ الفتنة والدجل فتوى المهرز والقرعة وخيزوا وفتوى الوهابية التكفيرية شرب بول البعير وارضاع كبيرا وغيرها من فتاوي الخواء الفكري والفقهي الاسلام دين عظيم والرسالة السماوية السامية من اعظم الاديان ويعطي حق حرية المعتقد لي الاخرين لا يطبق حق الردة الا بالشروط الفقهاء العالمون بدين هم وحدهم التي يحددونها ولكن المسلمون لي اسف لا يطبقون دينهم وما اوصهم بيه رسلهم اليهود والمسيحيين عاشوا في عهد الرسول وكان اليهودي جار لهم هل قام بمنعم والتضييق عليهم لي اسف الاسلام تعرض للتحريف وتزييف كبيرا من الخوارج الوهابية والشيعة وغيرهم من الفرق الاسلامية المنحرفة التي ظهرت زمان الفتنة كبرى

  • عبداللطيف
    الأحد 15 شتنبر 2013 - 18:49

    إن مشكل المناصب في دين النصارى , كمشكل السياسيين في التضحية
    بالأحسن من أجل مصلحة شخصية , ذلك أن عندهم إنجيل لا يعترفون به ,
    لأنهم إن اعترفوا به فقدوا مناصبهم الدينية , لأنه أفضل إنجيل لأسباب
    هي : أنه يجرم من يقول بأن المسيح ابن الله تعالى , ويتوعده , ويعترف
    بأن نبيا اسمه "محمد " سيظهربعد المسيح بعد سنين , عليهما السلام ,
    ويعترف بأن من أجل "محمد" خلق الله تعالى العالم تكريما له , ويورد
    دعاء للمسيح يطلب فيه الله تعالى بأن يعجل بإرسا ل "محمد" ليخلص
    العالم من الشر,ويروي أن الناس عندما سمعوا هذا من المسيح صاحوا
    قائلين:تعال يامحمد ..واستبشروا به خيرا…كل هذا يزعج من سيفقد
    ناسيا أن الجنة أحسن من كل مناصب الدنيا..هذا إضافة الى أن بعض
    الجهات وراء التحريف الذي اعترف به بعض رواة الإنجيل الاخر,وإن
    النصارى لايطبقون ما عندهم في الانجيل الذي اختاروه ,فقد حرم عليهم
    الخنزير, واكل مال الزكاة , والزواج المثلي …فعلى النصارى الاسترشاد
    بإنجيل برنابا ليتبعوا سيدنا محمدا(ص) المخلص من النار.
    عبداللطيف سراج الدين

  • fatemzohra
    الأحد 15 شتنبر 2013 - 19:32

    قضيت عطلتي في بلاد "النصارى" واقول يا ريت المغاربة اتنصروا جميعا

    لا تحرش

    لا سرقة السناسل و البورطابلات

    احترام المراة

    النظافة

    حضارتهم مستمدة من دينهم المتسامح, فالحرية تخلق الابداع

  • youness
    الأحد 15 شتنبر 2013 - 20:22

    بسم الله الرحمن الرحيم المسألة هي مسألة حق وباطل فليأتي كل واحد ببراهينه ونحكم ومن 14 قرن الإسلام يتحداكم وحتى الأن مازلتم تستعملون نفس الشبهات التي ألصقت في الإسلام وتم الرد عليها لكنكم لا يهمكم المعرفة…لو دخل الغرب لإسلام انما كسبوا مواطنين أفضل وأشرف هم الرابحون أما من ذهب للباطل فلا يوجد أي سلاح أفضل من ذلك لهدم أي مجتمع..فليست مسألة حرية عقيدة أو أمن روحي…اسألوا أي واحد يدعي التنصر عن السبب لتأكدوا أن القضية قضية مال أو أنه ملحد غبي حاقد على الدين يعتقد أنه السبب في مشاكله النفسية ولا يهمه الإيمان أي إيمان بلا أدلة ويعتقد أن المسلمين سيبكون ويغضبون لموقفه…وهناك من يريد أن يوصل فكرة أن العلمانية هي الحل لأنها هي الحل الذي سوف يمكنه من نشر فساده بإسم الحرية…فالإسلام يكفل حرية المعتقد وحقوق الأقليات والتاريخ شاهد والمسيحيون واليهود يشهدون أيضا أما حكم المرتد فلا يهم إلا فئة قليلة التي تستعمل حيلة الدخول والخروج لفتنة الناس فقد رد الكثير عن ذلك مثلا الشعراوي لكن لا تريدون سماع إلا من يوافق ما بأنفسكم إحدرو انهم كتائب المبشرين والملحدين والمخزن…

  • SARA
    الأحد 15 شتنبر 2013 - 21:31

    الغرب بالرغم من الفساد الذي فيه وفي بعض الحالات وحشي وحيواني انما يطبقون الكثير مما جاء به الإسلام والغرب لم يتقدم لأنه مسيحي أو علماني إنما لأنهم يأخدون بأسباب العلم دون أن ننكر مشاكلهم الإجتماعية وانهم رغم غرقهم في المفاسد والشهوات فهم جديون في العمل وهذا هو الفرق بيننا وبينهم فنحن إذا غرقنا في الشهوات والمفاسد نمنا…وللأسف نحن لا نطبق ديننا ولا أتكلم عن إسلام الشعائر فقط انما إسلام العلم والأخد بأسباب التقدم إسلام الإبداع والانتاج…

  • JAD
    الأحد 15 شتنبر 2013 - 22:13

    لماذا الملحد الغربي رغم الحاده يهتم بالأخلاق والقيم الإنسانية والعلم ولا يرفض أي شيء جميل حتى لو نص عليه دين من الأديان ولا يكره واى يحقد بينما الملحد العربي أو الشرقي تجده يرفض القيم الإنسانية لمجرد أن الإسلام يدعو إليها تجده مكبوت جنسية لا تجده يتكلم إلى على الجنس والزنى والخمر والرقص وناذرا ما تجده يستعمل العلم والعقل و حاقد على المؤمنين…المخزن وأعدائنا يلعبون على ورقة التفرقة وخلق النزاعات الداخلية وإفساد العقول والقيم ليبقى الحال على ما هو عليه…

  • taha hussein
    الأحد 15 شتنبر 2013 - 23:28

    كنت أظن أنك المضل وأنك تهدي من يشاء
    الضار المقيت المذل عن صلف وكبرياء
    جبا ر البأس تكن للناس مكرا ودهاء
    تقطع أيادي السارقين وترجم أجساد النساء
    تقيم بالسيف عدلا فعدلك في سفك الدماء
    فيا خالق القاتلين قل لي أين هو إله الضعفاء
    لو كنت خالق الكل ما حرمت بعضهم البقاء
    وما عسال من القتل تجني غير الهدم والفناء

    فهل كنت أعبد جزارا يسحق أكباد الأبرياء ?

    أم كنت أعبد شيطانا أرسل إلينا بخاتم الأنبياء
    حسبت الجنة للمجاهدين سيسكن فيها الأقوياء
    تمر وعنب وتين وأنهار خمر للأتقياء
    خير ملاذ لجائعين عاشوا في قلب الصحراء
    وأسرة من ياقوت ثمين وحور تصدح بالغناء
    نحن عاشقات المؤمنين جئنا ولبينا النداء
    جزآكم الله بنا فانظروا كيف أحسن الله الجزاء
    هل جنتك كفاح وصياح وإيلاج دون انثناء
    تجدد الحور الثيب بكرا وأنت من بالرفاء
    هل كنت أعبد قوادا يلهوا في عقول الأغبياء
    أم كنت أعبد شيطانا أرسل ألينا بخاتم الأنبياء

  • youness
    الإثنين 16 شتنبر 2013 - 00:12

    لم نسمع يوما أن دولة من الغرب أو الشرق تقدمت بتقليد دولة أخرى أو المساس بلغتها إن قلدوا قلدوا في العلم والتكنولوجيا وطوروا أنفسهم أما نحن فهناك من يقلد الغرب ويستورد منها إلا الوساخة والإنحطاط الخلقي.

  • JAD
    الإثنين 16 شتنبر 2013 - 00:38

    انهم يفعلون ذلك من أجل المال أو طلب اللجوء السياسي فهناك من يدعي المثلية الجنسية من أجل ذلك أو الإنتقام من أنفسهم انهم يوعلنون ذلك لكن لا يطبقون تعاليم عيسى عليه السلام لأنهم سيجدون أنهم يطبقون الإسلام …إذا كان كبار المسيحيين يدخلون للإسلام حتى أن البابا إستقال بسبب إسلام قساوسته إذا كان الإسلام الدين الوحيد الذي يعطي الأدلة العلمية على وجود الله ويتحدى أي أحد أن يجد فيه خطأ أو تناقض إذا كان الانجيل نفسه فيه من الدلائل ما يناقض معتقدات الكنيسة ويتبث صدق الإسلام…الفراغ الروحي والتراجع الفكري اومايدير…

  • SARA
    الإثنين 16 شتنبر 2013 - 01:55

    أي غرب تتكلمون عنه ذلك الذي تشاهدونه في الأفلام أم ذلك الذي يدعي العلمانية أي الدولة محايدة أمام الديانات فذلك فقط على الورق وشعارات أما الواقع الذي تجهلونه من عنصرية إتجاه الأجانب والمهاجرين وإقصاء والتضييق على المسلمين وفرض قوانين لعلمنة الأفراد مما يعد خرق لدساتيرهم وحرية الفرد وحقوقه وإعتبار الأجانب مواطنين من الدرجة الثانية والثالثة أما الأروبيين في المغرب تعاملون أحسن من المغاربة وكأسياد…

  • TAMIR
    الإثنين 16 شتنبر 2013 - 02:18

    FATMAZOHRA 65 راجعي Iحصائيات التحرش الجنسي لتحكمي ادخلي البيوت لتحكمي… إن لم تتعرضي لتحرش هناك فلسبب أخر رايتي النساء هناك لا مقارنة معك… الإسلام لا يدعو لتحرش لا يدعي لسرقة السلاسل ورمي الأزبال وعدم الإبداع ويحرر الناس لا العكس هم كذلك لأنهم يطبقوا أغلب ما جاء به الإسلام…قليل من التفكير يجب أن نطبق ديننا أولا و إن فشلنا فبسببنا…

  • التحالف غير مقدس..
    الإثنين 16 شتنبر 2013 - 03:27

    الغرب يطارد المسيحية في بلاده.. لكنه يستخدمها في مطارة الإسلام على بلاد المسلمين!

    في مجتمعاته يهمش المسيحية.. لكنه في بلاد المسلمين يستخدم المسيحية وكنائسها لإقامة القواعد الدينية ـ إلى جوار القواعد العسكرية ـ لتنصير المسلمين، دعما للأحتلال، ولتأبيد النهب والتبعية والإلحاق.

    (كتاب: التحالف غير مقدس بين المدفع العلماني وإنجيل المنصرين) للدكتور محمد عمارة

  • cequiestoublié
    الثلاثاء 17 شتنبر 2013 - 11:02

    attannsir se fait par plusieurs moyens, y compris par ce qu'on appelle "les droits de l'homme" .. il ya des associations dites des " droits de l'homme" qui recoivent de l'argent des organismes etrangers pour des objectifs louches et semer aussi la zyzanie dans le pays… par exemple defendre des clandestins entrés illegalement dans le pays en augmentant les charges du budget de l'etat,et parlà il ya aussi attanssir de ces immigrés qui demain vont reclamer leurs droits aussi à la religion qu'ils desirent.. avez vous un jour entendu ces associations defendre les marocains qui vivent dans la misere? allez voir misere absolule reportage fait par la tv sur la localité de boumia (moyen atlas)

صوت وصورة
"ليديك" وفيضانات البيضاء
الثلاثاء 12 يناير 2021 - 17:08 18

"ليديك" وفيضانات البيضاء

صوت وصورة
استثمارات يابانية في السيارات
الثلاثاء 12 يناير 2021 - 14:59 6

استثمارات يابانية في السيارات

صوت وصورة
الفلاحة الإيكولوجية رافعة للتنمية
الثلاثاء 12 يناير 2021 - 12:22 1

الفلاحة الإيكولوجية رافعة للتنمية

صوت وصورة
تعويضات خسائر الفيضانات
الثلاثاء 12 يناير 2021 - 10:35 5

تعويضات خسائر الفيضانات

صوت وصورة
المقبرة اليهودية بورزازات
الإثنين 11 يناير 2021 - 21:59 8

المقبرة اليهودية بورزازات

صوت وصورة
كساد تجارة الجلباب التقليدي
الإثنين 11 يناير 2021 - 20:39 2

كساد تجارة الجلباب التقليدي