رصيف الصحافة: مشروع قانون للتأمين ضد الإرهاب

رصيف الصحافة: مشروع قانون للتأمين ضد الإرهاب
الخميس 19 يوليوز 2012 - 23:32

تناولت صحف الجمعة مواضيع من بينها بروز أول مشروع قانون مغربي للتأمين ضد الكوارث الطبيعية من زلازل وفيضانات وأخرى بشرية مثل العنف والشغب والإرهاب، كما تطرقت ذات الصحف إلى معطيات عن أكبر حركة تنقيلات همّت صفوف رجال الأمن.

وأوردت يومية “أخبار اليوم المغربية” أن مديرية التأمينات بوزارة المالية، رفقة الشركة المركزية لإعادة التأمين، تشتغلان على إعداد مشروع قانون هو الأول من نوعه بالمغرب.. وتروم مسودّة التشريع المذكورة إلى إحداث نظام جديد للتأمين عن الكوارث التي يمكن أن تقع بالبلاد. كما من شأن هذا القانون، والذي سيعرض على البرلمان خلال انعقاد دورة أكتوبر القادم، أن يضع حدا لنظام المساعدات الإنسانية التي تتدخل بموجبها الدولة تعويضا للمتضررين من الكوارث مقابل فتح مجال التعويض لشركات التأمين.

وتتحدد الحوادث المعنية بتغطية هذا المشروع في الكوارث الطبيعية، مثل الزلازل والفيضانات، أو البشرية مثل الإرهاب والشغب أو العنف في الملاعب، وكذا الخسائر التي يمكن أن تنجم عن ممارسة حق الإضراب، فيما تستثنى من ذلك “الحرب الأهلية والحرب الخارجية المعلنة وغير المعلنة، والأخطار الناجمة عن الأسلحة الكيماوية البيولوجية والنووية..”.

بعد تسجيل جهاز الشرطة لثلاث حالات انتحار في أقل من شهر أعلنت المديرية العامة للأمن الوطني عن تنقيل 571 شرطي لـ “دواع شخصية أو ظروف اجتماعية”.. وقد وصفت “الصباح” هذا الإجراء باعتباره “أكبر حركة تنقيل رجال الأمن بالمغرب”، مشيرة أن هذه الحركة برمجت منذ بداية السنة الجارية ونفذت ضمن الاستراتيجية الجديدة للمديرية العامة للأمن الوطني.

التنقيلات طالت 149 شريطا بالزي المدني، خاصة عناصر الشرطة القضائية والاستعلامات العامة، بالإضافة إلى 422 شرطيا بالزي النظامي، منهم 268 نقلوا لأسباب شخصية، و154 لظروف اجتماعية كالتحمل العائلي والالتحاق بالزوج أوالأبوين الطاعنين في السن.

“المساء” نشرت قرار المجلس الدستوري القاضي بـ “سلامة انتخاب رئيس الحكومة عبد الاله بنكيران”، حيث رفض المجلس الطعن الذي تقدم به كل من ادريس السنتيسي وسعيد الشقروني لإلغاء نتائج الانتخابات التشريعية الأخيرة بدائرة سلا المدينة، وهي التي فاز مكنت بنكيران من مقعد داخل مجلس النواب تخلى عنه تفاديا لـ “حالة التنافي” بعد تعيينه رئيسا للسلطة التنفيذية.. وفي تعليل قرار المجلس الدستوري ورد “عدم احترام الطاعنين لجميع الإجراءات القانونية المتعلقة بالشروط الدقيقة والآجال المحددة لتقديم الطعون”.

جريمة غريبة الأطوار تطرقت إليها “أخبار اليوم المغربية”، وتتعلق بمجموعة من فتيات تيزنيت تعرضن لحوادث منفصلة على مدار خمسة أيام، إلاّ أن تقاطع الوقائع الإجرامية تمثل في اعتداءات بالسلاح الأبيض وقف وراءها “شاب ذو أفكار متطرفة”.. حيث تركز الاستهداف على مستوى مؤخرات 9 إناث.. فيما نعتت غالبيّة الإصابات بـ “الخفيفة” إلاّ واحدة.

ملف سرقة مجوهرات زوجة السفير المغربي بروسيا، لمياء بنيحيى، أجّل إلى الثاني من غشت قصد إطلاع النيابة العامة على لائحة المطالب التي تقدمت بها إدارة الجمارك، كما ورد من بين أسباب الإرجاء أن زوجة السفير المغربي ستكون “مشغولة بالتحضير، رفقة زوجها، لاحتفالات عيد العرش”.. وكانت بنيحيى، حسب “المساء” قد حضرت الخميس إلى استئنافية الدار البيضاء من أجل الاستماع إلى إفادتها في اتهام مصممة أزياء بسرقة مجوهراتها من روسيا وإدخالها إلى المغرب بطريقة غير مشروعة.

وعلاقة بشهر الصيام، وبعد أن ثار جدل كبير على صفحات الفيسبوك، أفتى عبد الباري الزمزمي، رئيس الجمعية المغربية للدراسات والبحث وفقه النوازل، بـ “جواز استعمال لاصق صيني يمنع العطش”.. معتبرا ذلك “سليما حلال.. لا حرج فيه ما دام لا يؤخذ عن طريق الفم..”.

‫تعليقات الزوار

17
  • benchikh
    الجمعة 20 يوليوز 2012 - 00:31

    ايها الزمزمي حرام عليك اثارة الفتن لا تكن قنطرة للمرضى ستسال عن كل واحد انحرف عن العقيدة بسببك او استهزئ من دين الله

  • مواطنة غير آمنة
    الجمعة 20 يوليوز 2012 - 00:43

    نحن بحاجة ماسة إلى تأمين ضد التعسف والعنف المخزني خاصة بعد المصادقة على مشروع حصانة العسكر.

  • ميكانيكي
    الجمعة 20 يوليوز 2012 - 01:08

    وتتحدد الحوادث المعنية بتغطية هذا المشروع في الكوارث الطبيعية، مثل الزلازل والفيضانات، أو البشرية مثل الإرهاب والشغب أو العنف في الملاعب، وكذا الخسائر التي يمكن أن تنجم عن ممارسة حق الإضراب،

    هذا ما يهمنا نحن المواطنين البسطاء لانقاذنا من فرعون الموظفين

    لتقنين حق الاضراب الذي تم تمييعه بشكل مقزز بالمغرب

    في انتظار القانون التنظيمي لحق الاضراب والذي اتمنى ان ياتي بمقتضى اقتطاع اجور المضربين

    لان الاجر يئدى عن العمل وليس عن الراحة

    انا الباطرون الى غيبت عليه غير نص نهار كيقطعها ليا

  • mohah
    الجمعة 20 يوليوز 2012 - 01:38

    مصائب قوم عند قوم فوائد ادا كان هكدا الشفقة فلمادا المخزن لا يشفق من حال المعطلين ومن اصحاب رجال التعليم وكل دي حق.ادا كان الانتحار وحرق الدات لا ينطبقان لما دا هدا الكيل بمكيال لان رجال الشرطة انتحرو بمسدساتهم ولان بوزبال يحرق نفسه او غير اعطوهم المسدسات واضربو راسهم لاسخن

  • رضوان زعيم
    الجمعة 20 يوليوز 2012 - 01:40

    ان الهدف من الصيام هو الاحساس بالفقراء والمحتاجين من خلال الاحساس بالجوع والعطش .اذن فما فائدة الصيام باستعمال هذا اللاصق .اضن ان هذا تلاعب بمقاصد الدين والله اعلم. انشري يا هسيرس

  • من جبال الريف الشامخة
    الجمعة 20 يوليوز 2012 - 02:56

    "جواز استعمال لاصق صيني يمنع العطش" لا حول ولا قوة الا بالله و لما الصوم أيها الشيخ المحترم أ ليس رمضان شهر التحمل و الجوع و العطش!!!

  • ahmed
    الجمعة 20 يوليوز 2012 - 02:57

    هادشي لي بقا خاصنا…………………….,

  • youssef
    الجمعة 20 يوليوز 2012 - 07:26

    أيها الشيخ نحن نحترمك لحملك لكتاب الله والجلي من فتوتك هاته والسابقة, هو الشهرة لا غير. نداء إلى حملة كتاب الله لما الصمت هل هذا الذي يقوله الزمزي صحيح؟ فالمسنين لا يقبلونة وما بالك بالشباب. لا حول ولا قوة إلا بالله.

  • mohamed
    الجمعة 20 يوليوز 2012 - 09:26

    أكد الشيخ الدكتور صالح بن سعد اللحيدان أن ما يروج عن وجود لاصقة صينية تمنع العطش في شهر رمضان ليس بجديد، وانها مستخدمة في دول اوروبا منذ فترة وتوضع على إحدى الكليتين او كلاهما وهي في الحقيقة لا تمنع العطش وإنما تحافظ على عدم تبخر السائل المائي مما يقلل نسبة العطش.و قال انه إذا كانت اللاصقة مستخدما فيها مركبات كيميائية تعتبر مغذية عن طريق الجلد لا يجوز للصائم استخدامها ، لانها تؤدي إلى الإفطار عن طريق عملية التغذية، اما إذا كانت مصنوعة من مواد غير كيمائية لحبس الماء وعدم تبخره فهذا لا بأس في استخدامها لانها لا تؤدي إلى التغذية، والأمر حاليا يعتمد على نوعية اللاصقات وتركيبها وجاء رد الشيخ اللحيدان بعد ان تناقل عدد من المواقع عن انتشار لاصقة صينية تمنع عطش الصائم، واوضح عبدالحميد الاطرش ان استخدام اللاصق الطبى لمنع الشعور بالعطش يعد تحايلا على الدين وفريضة الصيام وسيتبعه اختراع وسائل للاطعام والشراب دون ان تدخل الفم . وأضاف انه اذا لم يشعر الإنسان بالجوع والعطش ، فانه فى هذه اللحظة سيفقد إحساسه بالفريضة ومن هنا فان استخدام اللاصق الطبى لا يجوز بل وحرام .

  • Adam
    الجمعة 20 يوليوز 2012 - 09:51

    الشيخ عبد الحميد الأطرش رئيس لجنة الفتوى السابق بالأزهر اعتبر استخدام هذا اللاصق الطبي لمنع الشعور بالعطش لا يجوز بل وحرام أيضاً، لأنه يعد تحايلاً على الدين وعلى فريضة الصيام، موضحاً ان "فقدان الشعور بالعطش والجوع سيفقدان الصائم إحساسه بالفريضة وبالتالي يفقد إحساسه بطاعة الله وتصبح الفريضة كعدمها".
    وأشار إلى أنه "ثبت علمياً أن الإنسان حينما يجوع أو يعطش تميل نفسه إلى الهدوء والسكينة وتنطلق روحه إلى مرحلة من مراحل الصفاء خاصة إذا تابع الصوم بالعبادة وقيام الليل".

  • مكناس تافيلالت
    الجمعة 20 يوليوز 2012 - 10:57

    بعد تسجيل جهاز الشرطة لثلاث حالات انتحار في أقل من شهر أعلنت المديرية العامة للأمن الوطني عن تنقيل 571 شرطي لـ "دواع شخصية أو ظروف اجتماعية".. وقد وصفت "الصباح" هذا الإجراء باعتباره "أكبر حركة تنقيل رجال الأمن بالمغرب"، مشيرة أن هذه الحركة برمجت منذ بداية السنة الجارية ونفذت ضمن الاستراتيجية الجديدة للمديرية العامة للأمن الوطني.
    اي حتى تقع الكارثة ومن بعدها نفكر في شيء ما نقفل به هذا الملف المحزن هذه سياسة اللصوص والمبتزين في المديرية العامة للامن الوطني وهكذا تظل دار لقمان على حالها والقوانين والمساطر المكبلة لحرية الشرطي تظل كما هي وتستمر الضغوط على رجل الامن دون مراعاة لاي شيء وكل الذين انتحروا لم تصل رسالتهم للكبار وهي ان رجال الامن بالمغرب يعانون الى حد لا يحتمل بتاتا فهل ننتظر حالات انتحار اخرى او مظاهرات في صفوف رجال الامن وقد بدأت بالفعل حتى تتحرك المديرية العامة لاصلاح القانون المنظم للمهنة وتغيير المساطر التي تبتز الشرطي وتجعله مكبلا ومسجونا لا يحق له شيء وهو الذي اصبح يعمل 24/24 وكانه آلة وحتى الالات تتعب الله ان هذا منكر اظن ان الامر اكبر من حركة تنقيلات تافهة الامر اكبر

  • غيو من كندا
    الجمعة 20 يوليوز 2012 - 11:09

    السلام عليكم جمعة مباركة.اولا الزمزمي اتق الله في نفسك وساختصر كلامي لك في قوله تعالى : ولقد علمتم الذين اعتدو منكم في السبت فقلنا لهم كونو قردة خاسئين . كلنا نعرف هذه القصة. ثانيا كل المغاربة يرحبون بقرار الامن الجديد لما فيه من حفض لنفس المواطن وامتعته وحفض حريته هذه العوامل كلها معقلنة للتقدم البلاد وازدهار الاقتصاد بحيث اذا طبقت هذه القوانين سنشعر كاننا في دول الغرب التي لا تتساهل مع المجرمين و في حالة تاهب قصوى للكوارث مما يعطي نتيجة البلاد تصلح والمجرمين يتقلصون وينسحبون بهذا يصبح المواطن يعطي اكثر ويشعر بحرية والله ينصر جلالة الملك محمد السادس الذي نعرف انه القلب النابض والرائد الاساسي وراء هذه المبادرات نشكر عمله بالجهر والخفاء لكل مايبذل من مجهودات ليل نهار

  • أمةالله
    الجمعة 20 يوليوز 2012 - 11:12

    ولكن الشيخ عبد الحميد الأطرش رئيس لجنة الفتوى السابق بالأزهر اعتبر استخدام هذا اللاصق الطبي لمنع الشعور بالعطش لا يجوز بل وحرام أيضاً، لأنه يعد تحايلاً على الدين وعلى فريضة الصيام، موضحاً ان "فقدان الشعور بالعطش والجوع سيفقدان الصائم إحساسه بالفريضة وبالتالي يفقد إحساسه بطاعة الله وتصبح الفريضة كعدمها"
    وأشار إلى أنه "ثبت علمياً أن الإنسان حينما يجوع أو يعطش تميل نفسه إلى الهدوء والسكينة وتنطلق روحه إلى مرحلة من مراحل الصفاء خاصة إذا تابع الصوم بالعبادة وقيام الليل".

  • hom-libre
    الجمعة 20 يوليوز 2012 - 11:39

    ا ريد ان اعرف اين درس الزمزمي وعلى اي اساس يفتي فتاويه يمكن استعمال لاصق صيني لانه لاياخذ عن طريق الفم اش غنكول ليك الله اهديك اويتوب عليك انت والذي اعتدى على الفتيات بتزنيت من اعطاه الحق ان يعتدي عليهن ليبدا باصلاح نفسه حتى اذا كان بدون معاصي فليغير المنكر بلسانه ثم بقلبه لابيده والا عمت الفوضى شاب سويسري من اصول جزائرية ابكى هذا الاسبوع اسرائيل بتفجيره لحافلة سياح اسرائيليين ببلغاريا وقتل منهم خمسة واستشهد هذا هو من غير المنكر بيده وليس الاعتداء على فتيات للباسهن الذي لايروقه فليعتكف بمنزله ولا يخرج او هنينا الله سبحانه من يحاسب عباده الرجال والنساء و الا ستعم الفوضى

  • malika
    الجمعة 20 يوليوز 2012 - 12:39

    سبحان الله
    اظن هذا الشيخ سيسمح للناس باستعمال حقنserom لتفادي الجوع ….و لم لا ….وقد جاء المفتي في زمن حرية التعبير!!!!لا حول ولا قوة الا بالله ..اما من رادع لهذا المضل لذوي العقول المريضة؟ ……….اللهم لا تؤاخذنا بما فعل السفهاء منا.

  • berkanie
    الجمعة 20 يوليوز 2012 - 16:42

    يا زمزمي لقد فقد مصداقيتك
    لا حول ولا قوة إلا بالله

  • zakaria
    الجمعة 20 يوليوز 2012 - 17:23

    ان الإرهابيون هوم من قام بهاد مشروع قانون

صوت وصورة
كوسومار تواكب مشاريع تنموية
الجمعة 15 يناير 2021 - 21:34

كوسومار تواكب مشاريع تنموية

صوت وصورة
مؤتمر دولي لدعم الصحراء
الجمعة 15 يناير 2021 - 20:35 3

مؤتمر دولي لدعم الصحراء

صوت وصورة
مع نوال المتوكل
الجمعة 15 يناير 2021 - 18:19 6

مع نوال المتوكل

صوت وصورة
رسالة الاتحاد الدستوري
الجمعة 15 يناير 2021 - 17:55 1

رسالة الاتحاد الدستوري

صوت وصورة
العروسي والفن وكرة القدم
الجمعة 15 يناير 2021 - 15:30

العروسي والفن وكرة القدم

صوت وصورة
أوحال وحفر بعين حرودة
الجمعة 15 يناير 2021 - 13:30 3

أوحال وحفر بعين حرودة