رمضان العمامرة .. "حصًى جزائرِية" جديدة في حــذاء المغرب

رمضان العمامرة .. "حصًى جزائرِية" جديدة في حــذاء المغرب
الأحد 29 شتنبر 2013 - 10:35

لا يبدُو تعيين رمضان العمامرة، وزيرَ خارجية جديدًا بالجزائر فألَ خيرٍ على الرباط، فالعمامرة المعين حديثًا، في أعقاب تعديل وزارِي، قام به الرئيس الجزائرِي، عبد العزيز بوتفليقة، يعدُّ واحدًا من العارفِين بالملفات الأكثر حساسيَّة، التِي تعنِي حكام المراديَة، ومنها قضيَّة الصحراء. على هذَا النحو صورَ موقع “أفريكُوم” وقعَ التعديل الوزاري الجزائرِي على المغرب، الذِي يعِي جيدًا أولويَّات الديبلوماسيَّة الجزائر، وكونه صحرائه موضوع نشاطها عبر عواصم العالم.

فبعدما تولى العمامرة مهامًّا في لجنة السلم والأمن بالاتحاد الإفريقِي لمدة خمس سنوات. طبع الرجلُ مسارهُ المهنِي بتجربَة في واشنطن والأمم المتحدة، مما سمحَ لهُ بتوسِيع دائرة علاقاته ومعارفه، وتنمية شبكة اتصالاته. وجعله مفاوضًا مرمُوقًا في نزاعات القارة السمرَاء. ومن حسن حظِّ الجزائر وسوئه بالنسبة إلَى المغرب، أنَّ ملفَّ الصحرَاء يحظَى بالأولويَّة، لدَى الزعيم الجديد لديبلوماسية قصر المراديَة.

وإلَى جانب تعيين، العمامرة، الذِي يوصفُ بالاكثر معرفة لملفات تنصب العداء للمغرب ومواقفه، يأتِي تعيينُ العمامرة، حسب الموقع ذاته، على رأس الخارجيَّة الجزائريَّة، بمثابة ترجمة لرغبة جزائريَّة فِي إعادة تموقعها على الصعيد الدولِي. سعيًا إلى لعبِ دورٍ إقلِيمِيِّ مهم، بالنظر إلى ما يعتملُ في المنطقة من حراكٍ سواء في سوريا أو مصر أو تونس.

وصلة بالربيع العربِي، الذِي لم يتحمس له حكام الجزائر، بإبدائهم دعمًا صريحًا، للقذافِي، وَآووْا أبناءَهُ فيما بعد، كان العمامرة قد تحرك على أكثر من جهة، كي يروج للموقف الإفريقِي الرافض لتدخل قوات حلف شمال الأطلسِي في ليبيَا، من أجل حماية المدنيين، حيثُ لم يتوانَى الوزير الحالِي، عن البحث لمخرجٍ آمن للقذافِي، عبر الدفاع عن حلول سياسيَّة مع نظام القذافِي.

رأى رمضان لعمامرة النور عامَ 1952، بولاية بجاية، تخرج من المدرسة العليا للإدارة، تقلد عدة مناصب، منها الأمين العام لوزارة الشؤون الخارجية، كما عينَ مبعوثاً للأمم المتحدة الى ليبيريا بين سنتي 2003 و 2007 ، تنضافُ إلى عدة مهام ديبلوماسيَّة، كبعثه سفيرا للجزائر لدى الأمم المتحدة فيما بين1993 و 1996. موازاة مع عدة وساطات قامَ بهَا في نزاعات إفريقيَّة.

من جانبها، استبشرت البوليساريُو خيرًا، بتعيين العمامرة، على رأس الخارجيَّة الجزائريَّة، فسارعَ ما يعرفُ في جمهوريَّة الوهم بوزير الخارجيَّة، محمد سالم ولد السالك، إلَى البعث برسالة تنهئة إلى الوزير الجزائري الجديد، مهنئًا، ومثنيًا على توليه المنصب عن جدارة، وهوَ يدبجُ الرسالة بعبارات التعاون الثنائِي، كما لو تعلق الأمر بمسؤول دولة يخاطبُ نظيره في دولة شقيقة.

إلى ذلك، يذْكَرُ أنَّ رمضان العمامرة، كان قدْ عُيِّنَ عامَ 2007، كمستشار مكلف بقضية الصحراء، في الجزائر، لإيلاء الملف أهميَّة يحال بموجبها إلى أحد أهم الإطارات بالخارجية الجزائرية، وفقَ ما اعتبرتهُ الجزائر آنذاك مساعيَ إلى تبويء القضيَّة مكانة ذات حظوة في أجندتها الخارجيَّة.

‫تعليقات الزوار

96
  • amazigh
    الأحد 29 شتنبر 2013 - 10:50

    Pourquoi donner tant d'importance a ce monsieur sachant que ce probleme le depasse de tres loin et reste du ressort quasi exclusif des chefs d'etat des pays interesses par ce conflit a savoir le Maroc, l'Algerie et la Mauritanie sans parler evidemment des puissances qui sont egalement interessees par ce dossier je veux dire les EU ,la France et l'EspagneAlors amamra ou kourrite, peu importe, sa voix est negligeable..

  • ali
    الأحد 29 شتنبر 2013 - 10:51

    vous parlez de ce nouveau ministre comme si les autres qui l'ont pécédé favorisaient la politique marocaine.Ils sont tous pareils. Et ce n'est pas l'arrivée d'un nouveau ministre qui va changer les choses et battre le Maroc fort par son roi et son peuple.

  • MOMO
    الأحد 29 شتنبر 2013 - 10:53

    ياودي يجيبو مليون قمقوم بحالو، الصحراء راها فعيون المغاربة.

  • halima
    الأحد 29 شتنبر 2013 - 10:56

    eux ils ont des A/E avec une seule tete,ns ns avons des A/E avec six tetes:himma,mansouri,taib fassi ,amrani,loulichki et otmani qui dit mieux?de plus le dossier du sahara Marocain est entre les mains propres du Roi lui meme (rappellons ns les coups de téléphones directs pour Obama et BKM)donc avec ouamra ou x ou y qu'importe, nos soldats et notre drapeau sont sur notre territoire du sahara et notre diplomatie comme notre Armée seront répondre à l'ennemi avec fermeté( alli ma 3ando sido 3ando lallah,ila tsadd bab yhall ALLAH biban )tiens on va demander au nouveau ministre d'ouvrir le dossier du sahara oriental!attention aussi le mandat du Maroc à l'ONU s'achève bientot sans rien faire pour le dossier de son sahara et l'algérie monte au créneau pour nous attaquer sur ts les fronts de nouveau!!!

  • Yahya
    الأحد 29 شتنبر 2013 - 10:58

    It's about time morocco takes the initiative and stick a cucumber up algeria's back door forever , like that they feel pain up their kazoo constantly ,let them put pebbles in our shoes , but the cucumber is more painful especially in that area

  • عزيز
    الأحد 29 شتنبر 2013 - 10:58

    عامرة ولا خاوية او يجيبو حتى ابليس براسو،شموخ المغرب برجاله قيادة وشعبا وباجماعه حول القضية الوطنية صخور صلدة تتكسر عليها مناورات الخصوم

  • ABAMRAN
    الأحد 29 شتنبر 2013 - 11:00

    si il peut faire qlqc face au Maroc il aura déja le faire , c pas uniquement mnt, mais une conclusion que Sahra est marocaine et restera tjrs Marocaine, malgré tous,

  • kasilas
    الأحد 29 شتنبر 2013 - 11:05

    vive la republique kabil et vive le sahara towarge person peu suparer le sahara du maroc car ait baamran son la pour detruir tou les traitres on a la porte de sahara et l afrique du nord et berber jusqu la fin du temps arretez de perdr votr temps

  • HICHAMADRID
    الأحد 29 شتنبر 2013 - 11:06

    لماذا كل هذا الخوف ¿
    السؤال الذي يطرح نفسه , لماذا كل هذا الخوف والزخم الاعلامي من هذا الرجل فلكل فرس كبوة , لمذا لا نبحث له عن نقط ضعف فنشتغل عليها ?
    المغرب كبير برجالاته اما مشكل الصحراء هم كذلك يعلمون علم اليقين و من سابع المستحيلات تنازلنا عليها الا بحرب تحرق الاخضر و اليابس في كل طرف , او دبلوماسية جادة تكون مثالا للعالم في جمع الشمل .

  • farid
    الأحد 29 شتنبر 2013 - 11:07

    سيبحثون بلا شك سكان قصر المراضية على طريقة للإنقلاب في مورتانيا أومالي ليرجعوا حالة اللاأمن للمنطقة لأنهم لايعرفون السباحة إلأ في الماء العكر..خاصة أن المغرب حقق انتصارات دبلوماسية وإنسانية خاصة في مالي…المهم تعيين فلان أو فلان لايهمنا نحن في صحرائنا ونشتغل وننمي بلدنا في صمت_الصمت الذي قهر الجزائريين منذ زمان_وبلدنا تخوض معركة التنمية في جميع المجلات ونحن مستعون لمعركة الدفاع عن الصحراء..إلىآخرقطرة دم والسلام.

  • اليازغي
    الأحد 29 شتنبر 2013 - 11:07

    كناطح صخرة يوما ليوهمنا فلم يضرها وأوهى قرنه الوعل ً هذا البيت يعكس ما يقوم به حكام المرادية من مؤامرات تجاه وحد المغرب الترابية ولن يفلحوا في مسعاهم الخبيث ان شاء الله تعالى وسيبقى الحسد يتكأ أكبادهم بفعل ما يرون من نعم الله على المغرب والمغاربة أقول لهم موتوا بغيظكم

  • bichri mohammed
    الأحد 29 شتنبر 2013 - 11:08

    Tout comme ceux qui l'ont précédés depuis des décennies il trouvera des diplomates marocains plus chevronnés et bien décidés à le vaincre sur la scène internationale notamment dans l'affaire du Sahara marocain.

  • Ahmed
    الأحد 29 شتنبر 2013 - 11:10

    Il est originaire de la petite Kabylie et les kabyles aiment les marocains. Mais malheureusement, il n'est pas un vrai kabyle.
    Le grand Maghreb se construira avec les berbères et non les porteurs de haine chaoui.

  • مغربي حر
    الأحد 29 شتنبر 2013 - 11:11

    واش واحد شارف مع راسو غادي يتقاد مع المقوصة دياولنا بحال هاد المقالات لي تتخلي الخراويين يطلعوا لينا فوق راسنا المغرب استرجع الصحراء ديالوا بالمسيرة الخضراء ودهاء ديال المرحوم الحسن الثاني و الجزائر باش متشوف مستقبلها جالسة حاضيانة ها البترول غادي يسالي ونشوف هاد ستة حمص واش تنفعهم وخاصهم يعرفوا أن ملكنا محمد السادس لايقل دهاءا من أبيه بل جمع حق أباه وحقه كذلك وفي عهده اقترح حلا عادلا بإعطاء الحكم الذاتي لأقاليمنا الصحراوية الذي جعل الجزائر تكلم نفسها في المحافل الدولية وما لقات غير حقوق الإنسان بحال إلا هي ماشاء الله عليها تتشبه للسويد الله يعطينا وجهكم السلعة الناقصة الحساد

  • الطولانطي
    الأحد 29 شتنبر 2013 - 11:13

    عامرة في خاوية، وخاوية في عامرة. رمضان العمامرة. ومن بعد!!!؟؟؟ لي وصل وذنيه، يبوسها. المغرب في صحرائه والصحراء في مغربها. رفعت الأقلام. STOP

  • ولد الدرب
    الأحد 29 شتنبر 2013 - 11:16

    المغرب في صحرائه والصحرا في مغربها ولن تستطيع الجزائر ومثلها معها نزعها للمغرب ان كانت للجزائر حقي في حذا المغرب فان المغرب عظم في حلق الجزائر وحكامها
    مع كافة حبي للجزائر الارض وتقديري للجزائر الشعب اما الحكومة وجنرالات الشر فالي مزبلة التاريخ هذا ان قبلتهم

  • العثماني
    الأحد 29 شتنبر 2013 - 11:18

    أتمنى أن يتم تنصيب وزير خارجية جديد بالحكومة المرتقبة عوض الدكتور العثماني الذي نكن له كل التقدير والاحترام. للمغرب رجالات دولة لهم من الكفاءة والخبرة والتجربة في العمل الديبلوماسي ما يؤهلهم للدفاع عن القضية الوطنية الاولى للمغاربة ،لكن وللأسف الشديد لم يتم بعد استثمار هذه الكفاءات.
    مشكلتنا في المغرب أننا لا نضع الشخص المناسب في المكان المناسب بقدر ما نعتمد على الحسابات والمزايدات السياسوية.في السنة الماضية لولا لطف الله وتدخل محمد السادس وإنقاد ما يمكن انقاده لكانت الطامة الكبرى فيما يخص ملف الصحراء.
    الدكتور العثماني الانسان الطيب ذو الاخلاق الفاضلة أسأله بعد مرور سنتين على تنصيبه على رأس الديبلوماسية المغربية عن الحصيلة والانجازات التي تحققت خاصة في عهده علما أنه تم رصد مبالغ مالية خيالية للسفريات والمشاركة في العديد من المؤثمرات واللقاءات العالمية.لقدقضى معظم وقته خارج الوطن دون فائدة على ما أظن.كل ما لاحظه المتتبعون طيلة هذه المدة،الصراعات الخفيةبينه وبين الطيب الفاسي الفهري وعدم الانسجام مع كاتب الدولة العمراني.

  • طنجة الكويرة حتى الموت
    الأحد 29 شتنبر 2013 - 11:26

    كل من سرق أرض جاره بسم الإستدمار فسيطوق بها يوم القيامة… و كل من أوقد الفتن لاقتتال الإخوة و الجيران المسلمين فسيحترق بها و لهم في العشرية السوداء الحمراء عذاب شديد… وكل من سعى في تفريق شمل جاره المسلم فهو من حزب الشيطان و سيمزق الله شمله ولكم في الأزواد و الطوارق بالصحراء و القبائل شمالا لعبرة… و اقرؤوا إن شئتم و من يعمل مثقال ذرة شرا يراه… و إنها لا تعمى الأبصار و لكن تعمى القلوب التي في الصدور…
    و ما أنت بمسمع من في القبور…

  • Worms تحدثكم
    الأحد 29 شتنبر 2013 - 11:27

    حان الوقت للشعب الجزائري ان يتحرك لاسترداد رفاهيته التي سرقت منه منذ الاستقلال.
    حان الوقت ان يعيش الشعب الجزائري من خيرات بلاده على نمط دول الخليج.
    حان الوقت ان يقف الشعب الجزائري سدا امام هذه العصابة التي افقرته وباعت له قصصا مغلوطة دفاعا عن تقرير مصير الشعوب !!!!!!!!!!!!!!?????????
    حان الوقت لبناء كتلة مغاربية تتصدى لكل التحديات وكفى من تمزيق الممزق.

  • البشير
    الأحد 29 شتنبر 2013 - 11:32

    الكل يعلم ان قضية الصحراء تعد من أولى أولويات الدبلماسية الجزائرية و دولة الجزائر ككل فقد جندت كل طاقاتها و مجهوداتها للمس بالوحدة الترابية للمغرب، و خير دليل على دلك الدور الدي تقوم به منظمة كيري (الحقوقية) مقابل مبالغ جد مهمة تقتطع من قوت الشعب الجزائري الشقيق، الدي يقوم حاليا بمظاهرات و مسيرات طلبا للعمل و العيش الكريم و هو يرى مدخرات بلاده تصرف و تبدد على كيان وهمي.
    ثم لعلها الطلقة الأخيرة لبوتفليقة قبل وداعه(أطال الله في عمره) كما نعلم يكون رد الفعل الأخير عنيفا قبل أن تهدأ الأمور و تعم السكينة.

  • sad
    الأحد 29 شتنبر 2013 - 11:32

    le MAROC peut perdre devant les petits mais il gagne toujours devant les grands

  • اكاديري
    الأحد 29 شتنبر 2013 - 11:34

    ماذا بوسعه ان يفعل, الم يفلح اساتذته الماكرين الخداعين فما بالك بالتلميذ؟ لا داعي للخوف بل حتى التوجس فالمخزن قادر على شغله.

  • حسن القنيطري
    الأحد 29 شتنبر 2013 - 11:37

    من أكثر العبارات دقة التي وجهها محمد السادس لأعداء وحدتنا :المغرب في صحرائه،والصحراء في مغربها.وطبعا فهم حكام الجزائر أن نهاية الكلام تقتضي أن يقولوا لأنفسهم :الكلاب تنبح والقافلة تسير.ليأت من يأتي وليذهب من يذهب من أبواق العداء ،نحن هنا لن نذهب من صحرائنا المغربية وفاءا لقسم المسيرة ،وكل من يجهل تحدي وصمود المغاربة فليقرأ تاريخنا نحن أحفاد طارق وجنود وادي المخازن ….وصانعو المسيرة الخضراء .أولى بحكام الجرائر أن يوجهوا سياستهم إلى الداخل ليرفعوا القمع والظلم عن الشعب الجزأئري الشقيق ويحسنوا ظروف عيشه كما يفعل ملكنا مع شعبه،ويفكروا في جعل المغرب والحجزائر وحدة اقتصادية نتحدى أسباب الضعف وتحقق الرخاء للشعبين المكافحين،عوض تشجيع التفرقة والانفصال من أجل أفكار غبية تعود.إلى الزمن البائد.العزة والنصرللمغرب من طنجة إلىالكويرة ،والخزي والعار لاعدائه في كل زمان ومكان.

  • UnMarocain
    الأحد 29 شتنبر 2013 - 11:45

    Wa Yamkouroun Wa Yamkourou Allah, Wa Allah Khayrou Al Makirine. Peut être que c'est dans l'ére de ce diplomate celebre par son "Khoubth " et sa haine du Maroc, que l'Algerie subira une défaite irréversible dans ce dossier et d'autres InchAllah…Qui vivra verra Ya La3mamra.

  • محمد اطلس
    الأحد 29 شتنبر 2013 - 11:48

    فليكن محمد ابن عبد العزيز المراكشي وزيرا لخارجية الجزائر او ليعينوه رئيسا للجزائر مكان عبد العزيز المريض فالصحراء مغربية تاريخيا وجغرافيا وقانونيا والمغاربة اقوياء باجماعهم وراء ملكهم بمغربية صحرائهم والله لن نفرط في شبر واحد من صحرائنا مهما كلفنا دلك من ثمن فتبا لحكام قصر المرادية وازلامهم البوليزبال وعاشت المملكة المغربية,,,

  • Aziz Boumasmoud
    الأحد 29 شتنبر 2013 - 11:49

    Quoi qu'ils fassent ces dirigeants algériens,le Sahara est marocain et ce depuis l'aube du temps jusqu'à l'éternité.L'Algérie perd bcp de temps ds tte sa politique des affaires étrangères.Ô responsables du palais d'El Mouradia soyez sérieux et pensez à l'amitié historique et éternelle entre les deux peuples frères!Seule la raison marocaine qui va réussir à la longue.Sans rancune.J'aime bcp le peuple algérien.

  • كتامي رقم 1
    الأحد 29 شتنبر 2013 - 11:51

    ان يضرب المغرب مقترح امريكا بتوسيع صلاحيات المينورسو عرض الحائط ويقرر مقاطعة المناورات التي كانت ستجرى مع المارينز ردا على مقترحها بشأن الصحراء ليس سهلا ولا عبثا بل اكثر من هذا اعادة النظر مجددا في تواجد المينورسو من اساسه مما حذا بامريكا التراجع وتبرير الامر بانه مجرد اقتراح من لدن السفيرة رايس صديقة كينيدي المقربة من الجزائر والبوليزاريو ) اليس من يرد على قرار بقرار مع انتفاء المقارنة بين الطرفين ان يخيفه توزير هذا او اقالة ذاك ؟ لا اعتقد رمضان العمامرة لن يغير في الامر شيئا اللهم استنزاف اموال الجزائر واستعراض العضلات على شعب مقهور يصدق ترهات الشروق وقرارات بوتفليقة العليلة التي ماكانت لتقع لو لم يتحرك اسد الاطلس من عرينه ويقرر اعادة النظر في عمل السفراء ومهامهم مدشنا عهدا جديدا للصيد خارج المحمية والسباحة في المياه الدولية حتى ترجع الضباع الى اكواخها والثعالب الى جرائها

  • الأحد 29 شتنبر 2013 - 11:56

    لا أضن أن الوزير الخارجية الجزائري الجديد السيد رمضان العمامرة سوف يكون فال شر بالنسبة للمغرب، لأنه لا يوجد منطق أكثر من منطق أن الصحراء مغربية وجزء من التراب المغربي، وأن الصراع الموجود حاليا بين الدولتيين هو مشكل مفتعل من طرف الغرب من أجل القضاء على الوحدة بمنطقة شمال إفريقيا والشرق الأوسط، وفي نضري في عوض أن يعمل الصحافين المغاربة على البحث في أصل مشكل الصحراء، فمن الأفضل يعملوا على جعل الأجيال الجديدة تؤمن بأن الصحراء مغربية كما هو الشأن بنسبة لفاس أو مكناس وغير ذلك من المدن، كما يجب علينا أن نتجاوز عقدة الجزائر

  • larbi anbar
    الأحد 29 شتنبر 2013 - 11:57

    لن يخيفنا لا العمامرة ولا غيره المغرب في صحرائه والصحراء في مغربها وكلنا رجال ونساء المغرب سندافع عن صحرائنا حتى يرث الله الارض ومن عليها.

  • عربي مسلم
    الأحد 29 شتنبر 2013 - 11:58

    يدوز ساعتو ويزيد فحالو شوف يلا دار شيحاجة تنفعو في الدار الاخرة ايامو معدودة فين صدام وفين القذافي وفين وفين…

  • biensur
    الأحد 29 شتنبر 2013 - 11:59

    les arabes sont tous pareil comme des vaches que ce monsieur et comme eux biensur … vous vous croyez qu'il est comme Merkel ou obama ? ! c'est un con bien évidemment comme sont chef

  • ahmed
    الأحد 29 شتنبر 2013 - 12:00

    قضة الصحراء المغربية هي قضسة شعب يفوق 40 ملايون نسمة من الشعب المغربي اما بالنسبة للجزائر فهي قضية عصابة اجرامية تقطن بقصر المورادية اما بالنسبة للعمامرة فلن يخيفنا فاهدافه واضحة وضوح الشمش فسيكون مصيره مصير الشيطان الذي طرد من على راس جبهة التخريب الجزائرية.
    المرجو النشر وشكرا

  • Ahmed
    الأحد 29 شتنبر 2013 - 12:04

    Le Maroc est plus grand que n'importe quel haineux algérien qui veut diviser notre pays , Le Maroc qui a donné Trihat a l'algérie de Boumedienne saura comment remettre a sa place le petit fonctionnaire de Bouteflika

  • عدنان
    الأحد 29 شتنبر 2013 - 12:15

    اتركوا الرجل يعمل فهو اعلم بمصلحة بلده من اي اخر فالرجل خبير في العلاقات وهو يدري الآصلح في جميع الضروف والمراحل وربما كانت مصلحة بلده في هده الضروف التي يعيشها المغرب الكبير ان يتصالح مع المملكة وهويعرف حق المعرفة أنه يجب ان يتقي من أحسن إليه وهو قد أحسن إلى الجبهة الوهمية وهوسيعرف كيف يتقي شرها لانه أت مهما طال الزمن,

  • من المغرب غير النافع
    الأحد 29 شتنبر 2013 - 12:21

    لن أقول لهم أكثر من 'خائبون انشاء الله ، خائب من يكيد لأخيه، خائب من يظلم ، خائب من يتآمر ولا سلمك الله في اي خطوة سيئة اتجاه المغرب واعلموا يامصاصي الدماء أنه رغم اختلافنا،فالوطن وطننا ولانختلف عليه أبدا وسنموت من أجله

  • Mohajir
    الأحد 29 شتنبر 2013 - 12:25

    نحن الشعب متمسكين بوحدة ترابنامن طنجة الى لكويرة ولا يهمناتعديل حكومة بوتفليقة وانما هذا شان الشعب الجزائري.

  • احمد
    الأحد 29 شتنبر 2013 - 12:36

    لماذا تعطون الموضوع اهمي كبرى؟
    فليكن لعمامرة او الزمامرة ،فالموضوع ليس مهما بهاته الدرجة.نحن نعي جيدا ان الحكام الجزائريين لا يريدون خيرا للمغرب . و لا تهمنا الاسماء التي تتعاقب على الخارجية ما دام الجيش هو المحرك الرئيسي للمسؤولين الجزائررين.
    على بلادنا ان تستثمر هذا التلاحم بين مكونات شعبنا و هذا الالتفاف حول قضيتنا المقدسة، و بعدها فأهلا و سهلا بوؤامرات الجزائر التي يديرها لقطاء الجزائر،لأننا مؤمنون بعدالة قضيتنا أما حكام الجزائر فإلى الجحيم

  • coolio
    الأحد 29 شتنبر 2013 - 12:36

    راكم قلتوها "حصى جزائرية في حذاء المغرب" الحصى قد تسبب بعض الازعاج لكنها لن تعيق حركة الارجل…في نفس السياق العنوان يذكرني بكلام المغفور له الحسن الثاني حين اعتبر البوليساريو ذبابا يتطفل على اسد، فما قيمة ذبابة متطفلة امام اسد عملاق؟ وما قيمة حصى او حصوات في احذية ارجل مصممة على مواصلة دربها ولو كلفها الامر التخلص من هذه الاحذية والسير حافية تتحدى الحجارة و جلاميد الصخر في الميادين

  • المرابط
    الأحد 29 شتنبر 2013 - 12:39

    أسطوانة النظام الجزاءري أصابها الصدأ منذ مدة وما تعيين هذا الشخص سيفتح الباب على مصرعيه للراغبين والمدافعين على الانفصال في المغرب العربي ككل الكل ينتظر الفرصة وهذا الشخص سيمهد الأرضية لذلك .المغرب العربي مقبل على خلق دويلات وعلى صراعات ستستمر لزمن طويل

  • azizi
    الأحد 29 شتنبر 2013 - 12:41

    lui ou n importe quel autre ne pourra changer les relations entre notre pays et l algerie ;tant que les generaux milliardaires gazo petrodollars;ne donneront leurs feu vert;et nous marocains ont oublie que nous avons un voisin qui s appelle algerie;mais pas le peuple algerien;et d ailleurs l achat des armes par ces fous d alger ;n a qu un seul but …..faire la guerre contre notre pays…. en tout les cas nous sommes prets ……nous sommes sympa et calme ..mais si un jour vous nous cherchez……. comme on dit…….. vous nous trouverais;quant a notre sahara est dans son maroc; et le maroc est dans son sahara……..et ces nos terres qui sont sous votre occupations dont il sera question dans l avenir……….alors continuez a jouer sur le facteur temps…..nous demeurons patients mais la patience a des limites.

  • N.Swiss
    الأحد 29 شتنبر 2013 - 12:47

    On s'en fou qu'ils changent de ministre ou de président, le Maroc est dans son Sahara et le Sahara est au Maroc

  • رشيد
    الأحد 29 شتنبر 2013 - 12:54

    العمامرة او الزمامرة او فلان او علان … لا يهم المهم هو ان سياسة الجزائر هي نفسها لن تتغير بتغير الاشخاص . الجزائر تمساح لا يكون صيده ثمينا الا في الماء العكر . لهذا كلما تراءى لها ان الماء بدأ يصفو الا كان عليها تحريك ذيلها ( النفط و الغاز ) لتعكره من جديد .
    لا يهم ان كان اللص ماكرا و لكن المهم ان يحرس اهل البيت بيتهم جيدا و يسدوا على اللص جميع المنافذ . 

  • belfekih
    الأحد 29 شتنبر 2013 - 12:56

    En lisant votre article , vous semblez déifier un personnage. Comment admettre un instant qu'une personne seule dispose d'un tel poids? A mon avis , les strutures de l'état marocain disposent de ressources humaines plus compétentes, il suffit de les laisser faire. La diplomatie est aussi affaire de sous. Qui en a attire les voix.

  • اوشن
    الأحد 29 شتنبر 2013 - 12:56

    ادا المغاربة تبتو و وضحو موقفهم جيد ا لان المعروف عن القبائليين الرجال انهم لن يكونو معك ان كنت ظالما

  • الهروشي التطواني
    الأحد 29 شتنبر 2013 - 12:58

    ا لمغرب يسير والأعداء ينبحون
    وكل التحية للقوات المسلحة الملكية…
    سينتهي البترول عاجلا أم آجلا وسيندم الشعب الجزائري على الأيام التي ترك فيها حفنة الحركيين يبذرون أموال خيراته على جمهورية الوقواق

  • فؤاد
    الأحد 29 شتنبر 2013 - 13:04

    ولو أتت الجزائر بجميع وزراء الخارجية لجميع الدول ماافادها ذلك فيً شيء لان الحق يعلو ولا يعلى عليه والصحراء ستبقى مغربية الى ابد الآبدين

  • nour
    الأحد 29 شتنبر 2013 - 13:04

    كل السياسيين في الجزائر لهم نفس التركيبة الجينية التي تكن العداء للمغرب لا فرق بين هذا و هذا ولا تنتظروا الخير من بلد "جار" همه الوحيد خلق اكبر عدد من المشاكل للمغرب لكن لم ولن يفلحوا ولو بعد حين..

  • et bien
    الأحد 29 شتنبر 2013 - 13:10

    Et nous les Marocains nous avont les juifs Marocains qui connaissent bien les juifs les plus puissants du monde

  • عبدالسلام
    الأحد 29 شتنبر 2013 - 13:11

    لقد مر بهذا المنصب من هو اكبر منه دهاء و تجربة و لم يفلح شيئا في قضية الصحراء الا و هو الطالب الابراهمي و بوتفلقة بنفسه ’ فقضية الصحراء خط احمر بالنسبة لجميع شعوب العالم و امرها محسوم سلفا بالنسبة للمغاربة’ و يجب ان لا تفخموا بهذا النوع من الاعلام امورا لا قيمة لها ’ فلو كان هذا الشخص يملك مفاتيح النصر بالنسبة للجزائر لانتخبوه رئيسا للجمهورية و ليس فقط وزيرا ….. ابركا من هاذ الهضرا الخاوية …… في كل مرة تطلون على المغاربة بطرهات لا قيمة لها و تقضون مضاجعهم ببعبوع الجزائر كان الدولة المغربية و ليدة امس. فنحن يا سيدي بشهادة التاريخ قاومنا عبر الاف السنين من هم اشد شراسة من الجزائريين ’ قاومنا فرنسا لازيد من 4 عقود نفس الشيء بالنسبة لاسبانيا و البرتغال و التمدد العثماني و غيرهم …. نشهيد الدنيا ان هنا نحيا بشعار الله الوطن الملك.

  • العايق الفايق
    الأحد 29 شتنبر 2013 - 13:12

    يبدو أن عددا كبيرا من المغارية لا يعرفون حق معرفة العداء الذي يكنه الجزائريون للمغرب والمغاربة وأنا شخصيا لا أنخدع بالأقوال التي يروج لها بعض السدج كون الشعب الجزائري مختلف عن حكامه وأنه يطمح لمغرب عربي موحد فالعكس تماما لو أتيحت لهم الفرصة لخنقونا كلنا(لهلا يوصلهم ولهلا يمنيهم المملكة الشريفة بزاف عليهم) وخير مثال على ذلك الشاب خالد يأخد في كل سهرة يقيمها في المغرب الملايين بالعملة الصعبة وهو مقيم في المغرب واستفاد من الجنسية المغربية التي يسيل عليها لعاب كل جزائري حتى بوتفليقة نفسه فإني أتحدى الشاب خالد أن يقول الصحراء مغربية أو حتى يقيم سهرة في الأقاليم الصحراوية المغربية المسترجعة

  • حقائق للمرة الاولى
    الأحد 29 شتنبر 2013 - 13:14

    لقد فشلت الدبلوماسية المغربية في قضية الصحراء وستفشل وما قامت به لحد الان هو مجرد ترقيع وانقاذ ما يمكن انقاذه ولا شئ استراتيجي والسبب في هذا الفشل هو ما يلي:انفراد القصر بالملف بشكل شبه مطلق دون طلب استشارة الخبراء والباحثين والاحزاب الحكومية وغيرها الخ -هيمنة الزمالة والمحاباة في تعيين الدبلوماسيين دون دراية بالقانون والسياسة الدولية ومصلحة البلد الاستراتيجية واشير هنا الى هيمنة العائلات الفاسية وحزب الاستقلال الذي لم يعد مقبولا امام هذه النتائج الكارثية ولقد تم تعيين سفيرات وسفراء في العديد من الدول فقط لانهم اصدقاء ال الفاسي والجميع يعلم ما حدث لابن عبد الله بروما-في امريكا اللاتنية معقل البوليزاريو يعين سفراء من احزاب ادارية وهذا يقوي الانفصاليين هناك لان الامريكيين اللاتنيين يعادون الملكيات اصلا ويزداد سخطهم عليها بوجودهم اما سفراء اداريين والاجدر تعيين سفراء من اليسار-الاستخبارات المغربية عفا عليها الزمن فبدل ان تقدم تقارير حول تحركات البوليزاريو في الخارج تظل تحصي انفاس المثقفين في الداخل-هناك وثائق سرية بيعت للعدو في رومانيا واليمن ولم تتحرك الة القضاء .المخزن خصو يجمع راسو.

  • bencheikh
    الأحد 29 شتنبر 2013 - 13:17

    وكأن لعمامرة وزير خارجية امريكا لمادا كل هدا اﻻهتمام ، القضية الوطنية تحتاج منا الحزم والحسم وتقوية الجبهة الداخلبة عبر الديموقراطية والتنمية العادلة في كل الجهات ﻻن عدوانبة المسؤولين الجزائريين تمتد لعشرات السنين وليس وليدة مجيئ لعمامرة فقط.

  • Rachid
    الأحد 29 شتنبر 2013 - 13:21

    on s'en fou de qui va prendre les relations extérieurs en Algérie, même s'il s'agit d'un grand ennemi de notre unité…on ai dans notre Sahara et on va rester, il faut qu'on reste nous uni.

  • Lahcen
    الأحد 29 شتنبر 2013 - 13:25

    Chers amis, je suis sahraoui, je suis unioniste et je ne crains personne pour défendre partout la marocanité de notre sahara.
    Le sahara est marocain et il le restera.
    Nous aussi, nous avons des capables de neutraliser ce ministre et tous ses semblables. Nous avons le droit, l'histoire et la géographie avec nous. Nous avons une affaire juste, à nous d'être en mesure de la défendre correctement (pas avec les sentiments mais surtout avec les arguments et Dieu sait que nous les avons). C'est le mement de mettre en place une vraie stratégiee pour faire échouer les projets de nos adversaires.

  • راصد
    الأحد 29 شتنبر 2013 - 13:30

    ومنذ متى عينت الجزائر مسؤوﻻ ﻻ يعادي المغرب ثم و هذا هو الأهم هل عجزت نساء المغرب أن يلدن من يتفوق على هذا البعبع

  • ولد المغرب الكبير
    الأحد 29 شتنبر 2013 - 13:33

    يجب على المغرب البحث أيضاً عن دبلوماسيين متمرسين دوليا وليس عن سياسيين يتعلمون في مدة انتخابهم لتمثيله في مختلف المحافل الدولية والدفاع عن قضاياه الوطنية.ان الجزاير تبحث تبحث عن كسب قضية الصحراء لصالحها بعد سنوات الدعم للبوليساريو ولا ننتظر منها التراجع لكن المغرب يتوفر على حظوظ لإنهاء الحل لصالحه خصوصا اذا عرف كيف يستثمر حل الحكم الذاتي رغم انه يمكن ان يعزل جنوب المغرب عن شماله خصوصا اذا تولت البوليساريو تسيير هذا الحكم نظرا لكراهيتهم لكل ماهو مغربي سواء كان عربي او أمازيغي .

  • Marroquino
    الأحد 29 شتنبر 2013 - 13:38

    إن شاء الله، اشتدي أزمة تنفرجي، لا تخافوا ولا تحزنوا أيها المغاربة، ما عليكم إلا بالصبر والحلم والأناة، أين هو القذافي الذي يدعم البوليساريو بكل ما كان يملك من مال والسلاح والمرتزقة من إفريقيا.
    وإذا كانت سياسة العالم الآن مبنية على فرق تسود، فإن على المغاربة ألا يتخلوا عن شبر من قضيتهم العادلة الصحاراء المغربية، وعلى الدبلوماسية المغربية أن تلتزم بالمواقف الحكيمة المبنية على التعقل والتبصر، وعلى المملكة المغربية أن تبدأ في تطبيق الحكم الذاتي إذا رأت فيه المصلحة العامة للبلاد، أما إذا كان الحكم الذاتي سيجرنا إلى أكثر من 35 سنة من المعانات فلا.
    وعاش المغرب موحدا من طنجة إلى الكويرة.

  • khalid
    الأحد 29 شتنبر 2013 - 13:39

    je prefer lui que lakhdar al ibrahimi c un tueur

  • خالد ايطاليا
    الأحد 29 شتنبر 2013 - 13:47

    مادمنا على حق ,والشرعية التاريخية تتبث ذلك ,فالديبلوماسية الجزائرية لن تزعزع قناعتنا الراسخة في مغربية صحرائنا ,ولا رجعية في مغربية الصحراء .وعقبال استراجاع وتسوية ملف الصحراء الشرقية ,وهذا ما يجب مناقشته حاليا .؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟

  • Omar Ahmed barhdoud
    الأحد 29 شتنبر 2013 - 13:50

    على الأستاذ كاتب التعليق أن يعلم أن الدبلوماسية الجزائر ية تعيش أحلك أيامها فمنذ اربع سنوات لم تحقق أي تقدم على أي مستوى فالدبلوماسيون الجزائر يون فاقدون للمصداقية لان تحركاتهم تعتمد على لوبيات متغيرة وليست نافذة كما هو الحال بالنسبة للمغرب ووزير الخارجية الجديد لن يأتي بالجديد اللهم إجادته لحمل حقائب الدولار و اليورو كما هو شان سابقيه.

  • le marocain
    الأحد 29 شتنبر 2013 - 14:09

    Je dirai que ce Ministre n'est un Dieu pour avoir peur de lui.Les pièrres qu'il prétend être dans nos souliers ne sont en réalité que dans les leurs. 40 ans de présence au Sahara Marocain,qui d'ailleurs est une entité Marocaine ne fera pas bouger le Maroc. Que ce Diplomate soit tranquille.J'ai lu son CV,mais,pour nous,il concerne seulement son pays,ou bien lui même.
    Là je serai poli. Les dirigeants Algériens ne veulent pas à ce que le problème du Sahara soit résolu,et que les choses rentrent dans leur position, à savoir -Le retrait du front polisario de la ville de Tindouf qui est Marocaine.
    -L'ouverture des frontières,est en réalité un bien pour notre voisin afin d'érradiquer le terrorisme,la contrebande,la drogue.
    -Mais la drogue actuellement est cultivée en Algérie plus que dans le Maroc.
    -Que le peuple Algérien sache que le polisario est un ennemi pour le peuple Algérien plus que le Maroc car il se trouve sur leur territoir.

  • "مت قاعد"
    الأحد 29 شتنبر 2013 - 14:20

    رمضان العمامرة .. "حصًى جزائرِية" جديدة في حــذاء المغرب. لن يكون أكثر عداء من من أكل وشرب بعد أن إزداد في المغرب ومن مِن ورائهم من مسؤولون عساكر أوغيرهم. هي مهلة قصيرة لن تسمحله ولا لغيره من المس بوحدة المغرب حتى تتغير عندهم الأوضاع، الجزائر محكوم عليها بعدم الإستقرار سياسيا إلى الأبد ما دامت تتابع المغرب في كل شادة وفادة ولكم النتائج بين البلدين. واحد بأبسط ما يكون يتقدم ويحسن والأخر يدكس الأموال ويتراجع على جميع الصعدة. الأصح في العنوان هو: المغرب سيبقى شوكة في حلقم الجزائر وعقدته الأبدية.

  • مغربي قح
    الأحد 29 شتنبر 2013 - 14:26

    الحركي هو الحركي مهما اختلفت الأسماء و الأسباب ، الحركي هو العدو الرقم 1 للمغرب مهما اختلفت وجهات النظر و مهما تبدلت الوجوه
    لماذا تُضخِمُ الأمور يا صاحب المقال ؟ و كأننا أمام وحش أو مخلوق آت من الفضاء؟ الحركي أجبن و أحقر من القيام بمغامرة ضد المغرب و هو يعرف مسبقاً أنه سيخسرها و ستعود عنه بالويل و الثبور ، لعلمه التام أن المغرب لن يبقى مكتوف الأيدي أمام الحماقات الصبيانية للحركي ٠ هذا الحركي وجه الهم عُيِّنَ لتلميع صورة حكامه من الجنرالات أمام العالم ليس إلا و ذلك لتورطهم في الأحذاث الإرهابية الأخيرة و ضلوعهم في صناعة وتصدير الإرهاب إلى دول الجوار ٠
    المرجو تصحيح العنوان يا هسبريس : رمضان العمامرة وبال و فال شر على سقوط الحركي إن شاء الله

  • مشارك مهتم
    الأحد 29 شتنبر 2013 - 14:34

    هدا الامرداخل في سياسة " واعدوا لهم …" فانتبهوا يا من يهمهم الامر في المغرب ، وفيقوا من النعاس

  • Hassan
    الأحد 29 شتنبر 2013 - 14:40

    جميل ان يتم تعيين الخصوم. فعندما يفشلون كعادتهم تكون الصدمة مدوية. فليعينوا زعيم المرتزقة نفسه. الصحراء امامه فليقترب منها ان كان رجلا.

  • hassan oujdi
    الأحد 29 شتنبر 2013 - 14:53

    لعب وزير الخارجية الجزائرى الجديد وهو تكنوقراطى، دورا رئيسيا في الأزمة التي شهدتها ليبيا قبل مقتل رئيسها السابق معمر القذافى حيث حاول الترويج للمبدأ الإفريقى القاضى بعدم السماح بأى تدخل عسكري في ليبيا.
    وتشير العديد من الدوائر السياسية إلى أن العمامرى على المام تام بمجموعة من الملفات الأمنية الحساسة على الساحة الأفريقية ولديه علاقات طيبة مع رؤساء العديد من الدول بها تمنح مساحة للدبلوماسية الجزائرية مساحة أكبر من الحركة خاصة على مستوى بعض الدول المجاورة مثل مالى وليبيا وأيضا تونس وما تشهده من تصعيد أمني خطير واضحة يهدد حدود الجزائرالشرقية.

  • yassin
    الأحد 29 شتنبر 2013 - 14:57

    ce ministre ne fera pas mieux que ses predecesseurs. Ils sont tous les mêmes quant il s'agit du maroc

  • عبد الحفيظ
    الأحد 29 شتنبر 2013 - 15:00

    ليس فيهم رجل رشيد جيران الشر.او كما يقال ليس في القنافذ املس.لا يفلحون الا في معاكسة مصالح المغرب

  • salim
    الأحد 29 شتنبر 2013 - 15:23

    لو كان بيدي تحريك خريطة العالم لقمت باستبداله بجمهورية الموزمبيق الشقيقة التي قد نجد فيها روح التعاون وتجاوز الخلافات على هذا الجار الذي مازال يعيش على الاوهام ومازال جنرالاته اصحاب العقلية السوفياتية المريضة بداء الزعامة مازالوا يحلمون بالوهم وبتمزيق بلدنا…
    لكن الغلط في شعبهم المخدر الذي يترك هؤلاء الشرذمة العفنة وصحافتهم الفاسدة يستغلون خيرات بلدهم ويبددونها في قضية خاسرة..
    اللهم انصر المغرب وقواته المسلحة الملكية…
    بعد انقضاء الغاز ستنهار الجزائر وستعرف المجاعة.
    لو كانت الجزائر تحسب الربح والخسارة مراعية مصلحة الشعب الجزائري لما افتعلت مع البوليزارية قضية خاسرة بذرت فيها ملايير الدولارات كانت كافية لاقامة بنية تحتية صلبة للجزائريين على الأقل، ول كان جنرالات الجزائر يحسبون جيدا لكانوا في شراكة اقتصادية وعسكرية مع المغرب تحصن اقتصادهم وبلدهم دون اللجوء الى سباق تسلح تنفق فيه ملايير الدولارات دون فائدة، اذ الحرب لن تقوم مع المغرب حتى لا تتضرر استثمارات الأمريكين والفرنسيين والاسبان .

  • samia
    الأحد 29 شتنبر 2013 - 15:33

    le maroc a raison d'avoir peur.le monsieur a passe la plus grande partie de sa vie politic au uSA represantant la diplomatie algerienne .il a reussi a cree des liens et des relations avec toute la class politique ameriaine.meme avec le lobby juif pro marocain il a d'excellentes relation.L'algerie a compri que la solution au confli viendra des USA tot ou tard..ce monsieur seule aplus d'ifluence aux USA que tout le pouvoir marocain reuni,y compri le roi

  • محمد
    الأحد 29 شتنبر 2013 - 15:41

    الشعب يريد طيب الفاسي الفهري على رأس الوزارة الخارجية و جعل هذه الأخيرة كوزارة سيادية للملك البلاد على اعتبار أن الأحزاب السياسية في المغرب لا تحتوي على كفاء ات مرموقة تمكن المغرب من جلب أصدقاء و تدعيم الموقف المغربي تجاه الصحراء المغربية .. بالمناسبة أدعو السيد العثماني ترك هذه الوزارة لعدم توفرك على حنكة السياسية و الدبلوماسية . أرجوا النشر

  • حل الصحراء
    الأحد 29 شتنبر 2013 - 15:41

    حل الصحراء في يد المغرب . يجب استفتاء البربر فهم ا صحاب الارض, ان ارادو ان يستقل الصحراويين و يعطهم الارض بالرضئ فليستقلو, ان لم يقبلو فيبقئ الصحراويين مجرد مستوطنين لا دخل لهم في شؤون الارض.

  • متيم بالمغرب
    الأحد 29 شتنبر 2013 - 16:12

    الصحراء جزء من المغرب احب من احب وكره من كره ولا اتصور مغربا بدون صحراء .عشت هناك سنين عديدة ولدي دكريات جميلة عن المسيرة الخضراء حيت كان عمري انداك 11 سنة كنت وقتها تلميذا في الابتدائي .كان منظر الشاحنات والقطارت يبعت على الاحساس بالحماس والرهبة .لو كنت راشدا انداك لشاركت في المسيرة الخضراء ,لكن الله لم يخيب مرادي وكان ان اقمت هناك 17سنة بحكم عملي وشاركت بطريقة اخرى بالعمل والدفاع عن الوطن .
    لقد التقيت بالعديد من الجزائريين بالمغرب وقد عبروا لي عن حبهم للمغرب لكن ما توصلت اليه هو ان ساستهم يشحنونهم بافكار عدائية تجاه المغرب .وتبقى الصحراء في قلوب المغاربة رغم حقد الحاقدين وكيدهم .لماذا هذا الاشهار المجاني للسيد وزير خارجية الجزائر .وفي الاخير اصرخ باعلى صوتي الى ان يسمعني كل العالم :احبك يا مغرب وسابقى متيم بك الى اخر نفس في حياتي.

  • almajdoube
    الأحد 29 شتنبر 2013 - 16:18

    الم ينتهي مشكل المغرب مند قبل الحماية وفي الحماية وبعد الحماية ومنذ 75 المشكل طرح وطرح وطرح ….ولم يلقى حل بل تشبكت مشاكله وتشعبت مع التغيرات العالمية والمشكل مرت عليه اجيال ولم يحل ولن يحل لان حله يعني تطهير المنطقة من الصراعات ووحدة الشعبين ورفع كل انواع الحواجز منها الطبيعية والاجتماعية والسياسية والاقتصادية والعلمية وهذا لايصب في صالح اصحاب الاجندات والقوى الغربية .من المسؤول ?على مانحن فيه من فرقة ونزاعات وعداء .هل نحن الشعوب بسببب جهلنا وتهميشنا واستسلامنا لكل مافرض علينا ?وهل حكامنا الدين لا يقدرون حتى على اتخاد قرار ولو بسيط بدون ان يستشيرو واراء البحار اصحاب التكنلوجيا والصناعة والزراعة.القرار الوحيد الذين يقدرون عليه حكامنا هو اخراج الزرواطة للشعوبهم والبطش بهم

  • عاشور-فاس
    الأحد 29 شتنبر 2013 - 16:30

    في نظري الشخصي , الشخص لا يمكن ان يغيرسياسة دولة اويمنع مصلحتها بحجة كونه تقلد ممناصب سياسية ومهمات اممية وبالتالي فالشخص فقط تسند اليه مهمة سياسة التنفيذ التي يقررفيها جهاز او اجهز معينة والتي تكون في مصلحة الحكام وليس في مصلحة الدولة اوالشعب كماهوالشان في جميع الدول العربية وخاصة في الجزائر التي يحكمها اللوبي العسكري واخيرا بالمناسبة اريد ان اقول ان مصلحة الشعبين وشعوب المنطقة ككل في اتحاد الدولتين بغض النضر عن المقاربة النوعية للحكام.

  • مواطن
    الأحد 29 شتنبر 2013 - 16:41

    المملكة المغربية دولة وليست بمرتزقة كارطونية الجزائر ولاية من بين ولايات المملكة المغربية متى كانت الجزائر دولة دات سيادة ادن التاريخ في صفنا والسؤال الواجب الاجابة عليه هل المغاربة الدين نقشوا التاريخ بدمائهم وتوحدوا ضد اي تربص بوحدتنا يزالون على عهدهم وان كان دلك فلا خوف من اي انس وجن لكن اخاف واتخوف من اعداء الداخل وانتازيوا اللحظة والدين يركبون على حقوق الانسان وهم يسدون دورا للعدو رغم انهم ياخدون اموال مقابل خدش صورة المملكة المغربية ملكا وشعبا وهم في الحقيقة عملاء والوقت سوف يكشف المتسولون .اما الصحراء مغربية وحدودنا من الجنوب مالي وسينيغال فالفهم النظام الجزائري والشعب الجزائري لان من لا يعرف التاريخ فهو واهم الصحراء الكبرى مغربية وسنعود الى عهد اجدادنا امبراطورية المغرب لها مقومات التحدي والصمود وكل من يراهن على الخارج بالنسبة لي كمغربي عامل من عملاء الاستعمار وعدو الوحدة الوطنية وعدو الاستقرار والتنمية شعارنا الخالد الله الوطن الملك .والصحراء مغربية وعاش الوطن حرا مستقلا ونحيي جميع افراد الاسرة الجيش والدرك والامن والقواة المساعدة والدفاع المدني عاش الملك محمد السادس .

  • ثعلب السياسة
    الأحد 29 شتنبر 2013 - 17:01

    جمال
    ذكاء
    دهاء
    خبث
    وطنية جارفة
    دبلوماسية نافذة
    مواصفات لوزيرة تتسلم شؤون الخارجية للمملكة
    تستطيع أن تضرب عمق السياسة الخارجية للجزائر

  • علي الريحاني
    الأحد 29 شتنبر 2013 - 17:21

    الذي فعله كبيرهم المقبور بومدين وتلمذيه المشلول بوتفريقة سيفعله الزمامرة.
    والله لن يفعلوا شيئا اللهم من جهة تضييع المال الجزائري السائب وتأخير الحل ومن تم تعطيل تقدم المغرب العربي الكبير والعالم كله يعرف أن الجزائر هي من تعرقل الحل
    ليس حبا في الصحراويين وإنما حسدا للمغرب الابي القوي الذي لايضيره طيران الخفافيش في الظلام لأنه يعمل ويسير في النور إرجعوا إلي ما قدم بو تفريقة الي كيسنجر من تنازلات واغراءات في سنة 75 من أجل ان لا تنطلق المسيرة الخضراء المباركة نحو الصحراء إلا أن كيسنجر الشهم الذكي ضحك وقال المغاربة اصدقاؤنا
    ولايمكن ان نحول بينهم وبين مايريدون وانطلقت الميسيرة وحققت ماخطط لها واندحر الاعداء فمنهم من مات مهموما مكضوما ومنهم من ينتظر والصحراء لازالت ولم تزل وستبقي في المغرب وفي عقول وفي قلوب المغاربة والسحاب لن يسمع نباح الكلاب.

  • العربي
    الأحد 29 شتنبر 2013 - 17:30

    ربما يكون العمامرة اكثر مرونة ومصداقية مع المغرب بعكس ما يتصور لأن العدو العاقل خير من الصديق الجاهل ، فكم مر على الديبلوماسية الجزائرية من اشخاص كانوا يعتبرون قريبين من المغرب ، تفائل بهم خيرا لصالح قضيته فإذا بهم زادوا في الطين بلة و تحولوا الى خصوم لوحدة المغرب بعد أن كانوا يتبجحون بصداقته.

  • ولد الجبل
    الأحد 29 شتنبر 2013 - 17:36

    هذه الخلطة السحرية لحومة عبد العزيز بو تفليقة هي قصد حصوله على ولاية رابعة تضمن له الكرسي الرئاسة الى حين وفاته .لكن هولاء الجنرالات المعينين سيكونون السبب في قيام حرب وصراعات حول السلطة مباشرة بعد وفاة الرئيس الدائم.ولد وجدة

  • حسن اشمها
    الأحد 29 شتنبر 2013 - 18:06

    اذا كان هذا الرجل تقلد مناصب عديدة , ويفهم في السياسة…..فان المغرب موجود ومستقل قبل وجود السياسة .
    البلد الذي قتل فيه 250 الف مواطن مسلم بدون تحقيق ولا هم يحزنون لا يمكن وصف اهله الا بالعصابات !!!!
    المغرب دائما في الريادة ,والصحراء مغربية .

  • عبد الكريم
    الأحد 29 شتنبر 2013 - 18:35

    "ويمكرون ويمكر الله والله خير الماكرين" صدق الله العظيم

  • الورزازي
    الأحد 29 شتنبر 2013 - 18:36

    لمادا نكثر من الاخر ونقلل من قيمة وزارء المغرب ادا عندهم وزير محنك فا المغرب ليس بي الحيط القصير يجبو من كان هدا شؤنهم لكن المغرب بلاد بي رجاله يعرفون خبايا الامور والى يومنا عدا خصوم المغرب يخسرون في كل مرة

  • abdellah sahraoui
    الأحد 29 شتنبر 2013 - 19:23

    تتكلمون عنه وكأنه موظف جديد عند عسكر الجزائر.فهو عامل قديم لجهاز العسكر الجزائري ومهمته كانت هي إحباط كل خطوة يقوم بها المغرب إتجاه قضيته ومع ذلك لم ينجح.إدن لن يغير شيئ في قضية الصحراء المغربية.ولاكن سيغير شيئا بالجزائر بتجويع شعبها لإعطاء رشاوي للغرب وإفريقيا.أشفق عليه

  • المغربي الحر
    الأحد 29 شتنبر 2013 - 19:43

    الى صاحب اموضوع , يا اخي انت تحسسنا اننا تحت رحمة الدبلوماسية الجزائرية في ما يخص شئننا الداخلي فوالله لو كانت لهم سياسة او دبلوماسية سواء داخلية او خارجية لما كان حالهم بهذا الضعف و السوء . اما تضخيمك لهذا الوزير فلو فيه خيرا لما عاشت الجزائر في عزلة عن العالم العربي قبل العالمي . الحمد لله قضيتنا ثابتة لا تحتاج للتوضيح و موقفنا ثابت و ارواحنا فداء لهذا الوطن . فلن يخيفنا أحد سوى الله سبحانه و تعالى اما صعاليك الجزائر فمصيرهم مزبلة التاريخ لتتحدث عن حقدهم و غلهم إتجاه المغرب الذي دافع عنهم و وقف بجانهم فهم من ينطبق عليهم قول ( إذا اكرمت اللئيم تمرد ) لاتنسو ان حضارة الجزائر تساوي يوم واحد فقط مقابل 14 قرنا من حضارة المغرب و يمكن ان تكون سويعات فالعملاق يبقى عملاق و القزم ييبقى قزم و اختم كلامي بقول ( الرازق في السماء و الحاسد في الارض )
    عشت يا مغرب العز و الرجال
    عشت من طنجة الى الكويرة

  • صحراوي مغربي
    الأحد 29 شتنبر 2013 - 19:44

    واش المغاربة كيخافوا هذه من جهة راه حكام الجزائر هم الذين يخافون من المغاربة والخوف هو الذي جعلهم يخترعون البوليجزايرو في تندوف ثانيا المغاربة في صحرائهم وحكام الجزائر في ويلاتهم .

  • مواطن
    الأحد 29 شتنبر 2013 - 21:16

    احيي كل المغاربة الدين شاركوا في الرد على من اعطى لقزم ولاية الجزائر وووزيرها المنتسب للخارجية ما لم يستحق .ارجوا من الجميع ان يتقوى ويتسلح بروح الوطنية وان يساهم في التوعية والالتحام خلف ملكنا نصره الله وان نبرهن للعالم ان الصحراء بدونها كل المغاربة مصيرهم واحد الموت افضل من ان تاخد منا ارض الاجداد ونحن هنا لنصون تاريخ اجدادنا ونحوط جغرافية امجادنا لان الثرات والتقاليد والاعراف والعادات والقانون الدولي يوصي بان الارض لاهلها ونحن اهلها ولن نسمح للتلاعب بحقنا واقول لسياسيين والجمعويين ان كل من يتحدث عن حقوق الانسان وحقوق التعبير ليمس بوحدة ترابنا نعتبره عميل مرتزقة وهو مثله مثل العدو الدي حمل السلاح ضد ارضنا ونعتبر اعداء الداخل مثلهم مثل المرتزقة ولن نتسامح معهم وتقرير المصير ليس على حساب الارض فمن اراد ان يرر مصيره فاليدهب للجزائر لتمنح له ارض يقرر مضيره لان المغرب والمغاربة خلف ملكهم هم من يقررون ولا احد نسمح له بان يتنازل واهيب بكم جميعا ان نتحدة ونقل لا للمصاومات لا لتخادل الارض الرضنا والحرب مستعدون لها ومن الغد نكون يد واحدة لان الجزائر تعرف لغتنا التي نفهم لها اننا هنا وهناك

  • Med ehn
    الأحد 29 شتنبر 2013 - 22:07

    يجب ان يعلم الكل ان سياسيين الجزائر قد انتهو يعني هذه الفئة قد هرمت ولم تعد تستطيع الحركة وهذا كلام الجزائريين انفسهم خصوصا الشباب اما اامغرب وبكلمة مختصرة صامدا امام هؤلاء القراصنةالخونة ومتشبتين ملكا وشعبا بقضيتهم الوطنية مهما فعل العدو.

  • marocain
    الأحد 29 شتنبر 2013 - 22:48

    ("حصًى جزائرِية" جديدة في حــذاء المغرب) اش من حصى الله يعفو علينا وعليك تكبرون الشان لبوجعران ادا كان يتخيل اليك انها حصى في حداء المغرب فلمادا تنكر ان احدية المغرب بها كونكاسورات concasseurs سياسة الجزائر المستعملة مند الستينيات معروفة وهي عبارة عن بروباكندا موروثة عن المعسكر الشيوعي البائد حيث كان يستعمل هالة العظمة والتخويف الفارغة كما كان يستعمل القدافي كدالك القط الدي ينتفخ ليوهم عدوه بانه سبع

  • الاطلس الشامخ
    الأحد 29 شتنبر 2013 - 22:49

    انتم ترون ان الجزائر تضع الحصى بحذاء المغرب …و ما اراه الا العكس ذالك انها تضعه بذائها كما فعل قبلهم المقبور القدافي الذي لم يتكهن ابدا زمن و ظروف سقوطه…ماذا حققوا اكثر من نصف قرن… هدر اموال قد تسرع في النتمية ان كانت و ظفت بحكامة رشيدة…الا ترون ان الشعب الليبي قد ازاح عنه الحجر و لا يستغرب انه قد يخرج من اثار العراقيل التي نصبت له.. و قد يجد مساره الى اهدافه المنشودة… اما الجزائر و ان لم تستيقظ و تستفيد من اخطاء الماضي فانها كعادتها قد تستمر في مسارها المظلم و تجدد نصف قرن اخر من التخلف مع هدر مواردها الطبيعية… و قد تؤدي عن ذلك ثمنا باهضا لا يمكن توقع زمن و ظروف حدوثه…و قد تولد عنها احداث و انفلات قد تؤدي البلاد الى المجهول…اما المغرب فان مساره جيد بفضل الشعب الكريم و ملكه الشاب الحكيم… لكن مع الاسف لا زال هاذا المسار بطيئا…و من ذلك يراهن اعداء المغرب…و قد تسرع و ثيرته ان تمكنت البلاد من اعتراض من يضعون العصي بالعجلة انهم كثر موجودون منهم كوادر ليست لهم وطنية لا يضحون و اخرون مفسدون يسيئون… فهم من يضعون الحصى بحذاء المغرب…

  • ذ.إدريس جاية
    الإثنين 30 شتنبر 2013 - 02:02

    لا يخيفنا الوزراء الأقوياء ,بل علينا المسارعة لتهنئتهم , فالجبناء المترددون لا يحلون مشاكلهم فضلا عن مشاكل غيرهم , أما عن العداوة , فليس هناك عداوة دائمة وأبدية ولا حب أبدي في السياسة ,من كان يظن أن النظام سيتخلى عن البصري وسيستغني عن خدمات العلوي؟ ومن كان يصدق أن روحاني سيهاتف أوباما_على فكرة (الشيطان الأكبر)_.

  • المهدى فكار
    الإثنين 30 شتنبر 2013 - 08:47

    جينيرلات الجزائر لم و لن يصلوا الى مبتغاهم الدى هو منفد على المحيط الاطلسى فى يوم كان المعسكر الشرقى مع الجزائر سياسيا و اقتصاديا بما فيه روسيا
    و كل الدول التابعة لها بدون ان ننسى المرحوم الهبل القدافى أب الجماعة الضالة البول زاريوا .هده مناورات جينيرالات يائسة من طرف ناس مرضى نفسيين بمرض اسمه المغرب فوبيا و الدين يسخرون كل ما يملكون فى معاكسة المغرب
    لن يجنوا الى الخيبة و الخسارة كما جنوها من قبل و لمدة 38 سنة و المغرب فى صحرائه و الصحراء فى مغربها و لن ننسى صحرائنا الشرقية التى هى.
    لقنادسة
    بشار
    توات
    ساورة
    عين صالح
    تيدكلت.
    وبنى اونيف
    لابد من وضع ملف للمطالبة بهده الناطق المغربية و التى لازال سكانها يحلمون بالرجوع الى الوطن الام المملكة المغربية الشريفة

  • Mowaaatén
    الإثنين 30 شتنبر 2013 - 11:43

    الجزائر تضع كل ثقلها(او كل بيضها) في القضية من البداية.وليس الان قفط.
    علينا ان نكسر كل بيضة باضتها -في العش او خارج العش- الى ان نقضي على الدجاجة.ومتى خفتم الدجاج ؟؟؟

  • Lila
    الإثنين 30 شتنبر 2013 - 13:53

    C'est normal qu'un pays désigne une personne qui maîtrise son dossier !
    Ce n'est pas parceque nous Marocains, somme incapable d'avoir un gouvernement compétent avec un Premier Ministre digne de ce nom que nous devons esperer que nos adverssaire choisissent à notre instar des personnes incompétentes dans leur gouvernement

  • abdellah
    الإثنين 30 شتنبر 2013 - 22:29

    يقول المثل السياسي المغربي اذا رايت الاسرائيلي يبكي باعلم ان الفاسي بكاه طبعا بالذكاء اذن الامر سهل وانا على يقين ان هذا الفاسي سيرسل هذا الجزائري الى اكبر مصحة في فرنسا بجلطة دائمة مثل جلطة شارون.

  • مواطن حر
    الثلاثاء 1 أكتوبر 2013 - 16:20

    95 – abdellah اهل فاسي او فاس ومن هم سوى من ورث الشعب الدل والاستغلال والنفاق الشعب المغربي دكي وليس بقاسة هم الادكياء وتعليقك فيه تبطين انتهازي رجعي استغلالي استحماري استضعافي استخفافي بالمغاربة ومن رسم خريطة الحدود فاسي استقلالي لايعرف البلاد ومن اوصل المغرب الى الحضيض ونهب المال الا الدين يدعون بفاسي وانهم ادكياء نعم ادكياء في النهب والردائل ومص دماء المغاربة الاحرار .اننا نعي ونتحمل المسؤولية لكن قضية الوطن لا اقبل اية نكة او توضيف سياسي او عرقي او اثني الارض للمغاربة دون تفتيش على العظم في الشحم والفاهم افهم.المسالة مسالة امة ووطن كفى من السموم الوقت وقت الجد والجدية والسلام

صوت وصورة
صبر وكفاح المرأة القروية
الخميس 21 يناير 2021 - 20:50 2

صبر وكفاح المرأة القروية

صوت وصورة
اعتصام عاملات مطرودات
الخميس 21 يناير 2021 - 19:40 2

اعتصام عاملات مطرودات

صوت وصورة
مشاكل التعليم والصحة في إكاسن
الخميس 21 يناير 2021 - 18:36 8

مشاكل التعليم والصحة في إكاسن

صوت وصورة
منع وقفة مهنيي الحمامات
الخميس 21 يناير 2021 - 16:39 15

منع وقفة مهنيي الحمامات

صوت وصورة
احتجاج ضحايا باب دارنا
الخميس 21 يناير 2021 - 15:32 11

احتجاج ضحايا باب دارنا

صوت وصورة
توأمة وزان ومدينة إسرائيلية
الأربعاء 20 يناير 2021 - 21:50 21

توأمة وزان ومدينة إسرائيلية