زواج القاصرات... يهدد النسيج الاجتماعي بالمغرب

زواج القاصرات... يهدد النسيج الاجتماعي بالمغرب
الأربعاء 20 يناير 2010 - 23:59

بدوية قاصرة فقدت مهبلها وأخرى تزوجت في الـ 13 عاما


دق رجال قانون، وخبراء في الصحة، وعلم الاجتماع، أول أمس بالقنيطرة، ناقوس الخطر، إزاء تفشي ظاهرة زواج القاصرات، لما تشكله من تهديد كبير وفق وصفهم للنسيج الاجتماعي، واغتصاب فاضح للطفولة.


وخلص المشاركون في ندوة حول “زواج القاصرات”، بمبادرة من مركز النجدة لمساعدة النساء والأطفال ضحايا العنف بالقنيطرة، التابع لاتحاد العمل النسائي، إلى ضرورة إطلاق حملة وطنية لمناهضة هذه الظاهرة، ودفع المشرع إلى تحديد سن الزواج القانوني في 18 سنة فما فوق.


وقال حسن مزوزي، قاض بمحكمة الأسرة بالقنيطرة، “إنه وفقا لإحصائيات وزارة العدل، جرى خلال عام 2008 تزويج 31.000 فتاة قاصرة، إذ سجل ارتفاع بالمقارنة مع عام 2007 التي لبى فيها قضاء الأسرة 29847 إذنا بتزويج القاصرات“.


وأقر القاضي مزوزي بأن هناك اختلافا في تطبيق مقتضيات مدونة الأسرة، في الباب المتعلق بالإذن بالزواج، إذ قد تجد دائرة قضائية تأذن بزواج قاصرة دون 18 سنة وأخرى تزوج بنت 15 عاما، وأخرى تتشدد في رفض قاصرات أقل من 16 سنة.


ونبه قاض آخر بالمحكمة نفسها، وهو حسن المزريشي، إلى لجوء عدد ممن رفضت المحكمة طلبات زواجهن لعدم أهليتهن من جانب السن إلى الزواج بـ”الفاتحة”، ما يعترض التطبيق السليم لمقتضيات مدونة الأسرة.


وساق القاضي المزريشي مثلا حول واقعة الهروب إلى زواج “الفاتحة” بقوله “رفضت ذات يوم زواج قاصرة ذات 13 عاما، وبعد عام ونصف عام تقدمت أمامي الطفلة نفسها وهي تحمل رضيعها من أجل إثبات الزوجية، فعلمت أن أهلها زوجوها بـ”الفاتحة”، كما هو سائد في عدد من القرى“.


وأوضحت الدكتورة المتخصصة في طب النساء والتوليد خديجة خويتي، أن تزويج القاصرات ينطوي على مشاكل صحية لا تعد ولا تحصر، من قبيل: اضطراب الدورة الشهرية، وارتفاع هامش خطر الإجهاض، فضلا عن أمراض التمزقات المهبلية..


وأشارت خويتي إلى أن هناك مآسي تعيش الزوجة القاصرة في قبضتها، وتفجر فقط عندما تكون أمام طب النساء والتوليد، وتتذكر خويتي حالة من حالات وردت على عيادتها فتقول “جاءتني زوجة قاصرة وهي تشكي ممارسة الجنس عليها بالعنف، فلما فحصتها وجدت افتقادها للمهبل نهائيا“.



وطرحت رئيسة مركز النجدة لمساعدة النساء والأطفال ضحايا العنف بالقنيطرة، نزهة العلوي، قضية الاكتفاء بالأداء بشهادة طبية للإذن بزواج قاصرة أو راشدة معتبرة أنه لو كانت هناك خبرة طبية بدل شهادة طبية، لما وقعت حكاية مأساة الزوجة القاصرة، التي وردت على لسان الدكتورة خويتي.


وساقت العلوي بدورها مثالا على مرارة تجربة زواج قاصرة تابعتها كمحامية تقول العلوي “في عام دخول مهنة المحاماة سنة 1980 توصلت بطلب طلاق من سيدة في 23 سنة من العمر، بدوية من منطقة بنمصور، لها طفلتان إحداهما معاقة“.


تسترجع العلوي أنفاسها وتواصل سرد الحكاية قائلة “من خلال جلسة الاستماع إلى المعنية علمت أنها تزوجت في سن 13 عاما، وأرادت الطلاق وعمرها 23 سنة، أي بعد 10 سنوات، من الزواج أعلن فشله رسميا“.


تنقل العلوي على لسان صاحبة تلك التجربة قولها “عندما تزوجت من رجل يكبرني سنا بسنوات طوال، كنت عندما يغادر المنزل نحو العمل أخرج للعب مع أقراني، وعندما يعود يجرني من شعري إلى “سجن الزوجية”، واليوم عندما كبرت وعرفت ما معنى الزواج ها أنا أطلب الطلاق، وفي عنقي طفلتان، إحداهما معاقة“.


وأكد عادل المختار، دكتور في الطب النفسي، تعرض الزوجة القاصرة لعدة اضطربات نفسية كالهيستريا والاكتئاب وانفصام الشخصية، في حين دعا الباحث الاجتماعي، سعيد لكحل، إلى “ثورة” على الأعراف والعادات، المتحكمة في انتشار هذا الزواج.

‫تعليقات الزوار

22
  • java
    الخميس 21 يناير 2010 - 00:35

    واش بنت 15 و 16 سنة قااااصر . إنا لله وإنا إليه راجعون . لم لا يدق رجال القانون، وخبراء الصحة، وعلم الاجتماع ناقوس الخطر للمُتلاعب بهن والطُّفيلات الاتي تُباع أجسادهن وتُشترى كأنهن في الجاهلية الأولى ؟.
    لِم نرضى لبناتنا اتخاد عشاق – جمع عاشق – ولا نرضى لها العفاف ؟
    غريب أمر المفسدين أليس الدين يشترط موافقة الفتاة لكمال صحة العقد ؟ أم أن المنكر/ معروف و المعروف أصبح منكرا.
    إنا لله وإنا إليه راجعون
    ***
    انشروا الله يرضى عليكم

  • ابو امين
    الخميس 21 يناير 2010 - 00:41

    بسم الله الرحمن الرحيم كان الاولى ان نبحث عن سبب عزوف الشباب عن الزواج و عن سبب تكاثر العوانس وعن سبب تكاثر دور الدعارة و لمادا اصبحت المقاهي والنوادي الليلية والكازينوهات تعج بالفتيات

  • محمد
    الخميس 21 يناير 2010 - 00:13

    سيستمر الحال على ما هو عليه ،نتيجة فساد القضاء المغربي.فالجميع يعرف أن تقديم مبلغ مالي لأي مسؤول ستلبى جميع رغباتك حتى وإن كانت غير قانونية.

  • hassania
    الخميس 21 يناير 2010 - 00:07

    زواج القاصرات أصبح هذه الأيام موضة. حيث ترى رجل في سن الأربعين يتزوج بفتاة في سن أقل من ١٨. علما أنا الفتيات المنسبات له متوفرات بكثرة. فيا شباب إدا تزوج الرجل ذو ٣٠ أو٤٠ بفتاة ١٨ فمن سيتزوج بفتاة ٣٠ فما فوق؟ هل رجل ال١٦ سنة؟؟؟فأضن أن هذا أيضا يساعد على تفشي العنوسة . والسلام عليكم

  • عبد الله المغربي
    الخميس 21 يناير 2010 - 00:11

    سؤال :
    زنا القاصرات
    فساد القاصرات
    السياحة الجنسية للقاصرات
    العاشقات القاصرات
    ماذا يهدد؟

  • ماجد المغربي
    الخميس 21 يناير 2010 - 00:19

    بسم الله الرحمان الرحيم:
    ولماذا لا تتزوج الفتاة دون سن 18 هل هذا يعني انها لاتصبح بسم الله الرحمان الرحيم:
    ولماذا لا تتزوج الفتاة دون سن 18 هل هذا يعني أنها لا تصبح امرأة (قادرة على الزواج) إلا بعد تجاوز هذا السن،إسمحو لي أن أرد بالنفي فكم من فتاة بلغت سن الرشد ولكنها لم تصبح امرأة والعكس بالعكس صحيح.
    أ ما شعار”مناهضة زواج القاصرات”فهذه حيلة أصدرها الغرب منذ سنوات حتى تعرف الشيخوخة مكانها في وساطنا الاجتماعي مثل ما يعانون منه الآن من ظاهرة انخفاض نسبة الخصوبة
    ملاحظة القانون لا يمنع زواج القاصر بل قيده بموافقة الولي (الأب)بعد استقصاء الأمر من طرف القاضي

  • العربي
    الخميس 21 يناير 2010 - 00:39

    السلام عليكم ورحمة الله
    “استفتي قلبك وان افتاك الناس”
    “اهل مكة ادرى بشعابها”
    اظن ان مسألة زواج القاصرات لا ينبغي ان تخضع لتحديد سن معين، بل يعود الامر الى الفتاة نفسها والى اهلها، فمتى كانت الفتاة مهيأة من الناحية النفسية والجسدية للزواج فعندئذ تقبل عليه.
    ومن الناحية الشرعية، اعتقد انه ليس هناك سن معين للزواج طبعا بعد حيض الفتاة اي بلوغها.

  • عبادي محمد
    الخميس 21 يناير 2010 - 00:05

    لماذا لانبحث عن الدواء في شريعتنا ؟
    ان علماءنا وفقهاءنا قد بينوا ان العبرة بالبلوغ وليست بالسن
    لماذا؟ لان البلوغ ليس مقيد ب18 عاما
    فالآفات الناجمة عن الزواج بالقاصرات ليس لانهن لم يبلغن سن 18 عاما
    وانما لانهن لم يبلغن

  • المرابط.
    الخميس 21 يناير 2010 - 00:37

    الباحث الاجتماعي سعيد الاكحل عن اي باحث تتحدثون هذا شخص معاد لكل ما هو اسلامي . و هذا يكفي للتأكد من ان هذا لايعدو ان يكون جزءا مما يحاك للاسلام في هذا البلد . فاذا كانت هناك حالات وقعت فيها اخطاء فلا ينبغي التعميم . ان اغلب من يتشدقون بالدفاع عن القاصرات اللواتي يتزوجن قبل سن 18 سنة . هؤلاء ولدتهم امهاتهم اللواتي تزوجن في سن مبكرة فهل كان ذلك اغتصابا لهن . فلماذا لا تتحركون ضد استغلال القاصرات في سوق النخاسة المفتوح للسياح الاجانب ليعيثوا فسادا في بناتنا القاصرات و غير القاصرات . ام ان الاجندة المتصهينة لا يدخل في حسابها حماية بنات المسلمين . فلتخسأوا يا ابواق الاباحية الجنسية وحماة الشدود الجنسي .

  • سعيد
    الخميس 21 يناير 2010 - 00:25

    لا حول و لا قوة إلا بالله. لا يرى هؤلاء سوى تهديد و خطر تزويج البنات أقل من 18 سنة رغم أنهن أصبحن قادرات على الزواج و تحمل المسؤولية و لا يرون خطر التعري في الشوارع و خطر الزنا وخطر السياحة الجنسية و خطر ….
    إنها العلمانية المقيتة التي لا هم لها سوى هدم الدين و جعل الناس كالغربيين في كل شيء

  • أحمد أعلام
    الخميس 21 يناير 2010 - 00:43

    روى لي أحدهم أن فتاة ( قاصر) ذهبت عند القاضي رفقة والدها طلبا لموافقة على تزويجها إلا أن الوالد خرج من المحكمة منكس الرأس . بادرته ابنته : ماذا هناك ؟ أجاب بأن القاضي رفض وعمرك 16 سنة . فانطلقت البنت ودخلت على القاضي وعيناها مفتوحتان إلى أقصى حد . قالت : أتضمن لي هذا الرجل بعد عامين ؟ فما كان من سعادة القاضي إلا أن وافق توا .

  • abdo
    الخميس 21 يناير 2010 - 00:23

    نعم يجب منع زواج القاصرات في يعض الحالات أرى أن المشكل أن المدونة جعلت سن الزواج سواء الرجل أو المرأة في 18سنة وفتحت الباب للتزويج القاصرات في بعض الحالات بعد إجراء الفحوصات الازمة أرى أن يتخل المشرع ويجعل هذه الإمكانية محصورة بين 16سنة و18سنو أما أقل من 16سنة فيجب منعه بشكل نهائي وتحت أي مبرر ويعاقب من خالف هذا المنع يتزويج قاصر دون 16سنة سواء ولييها أو القاضي الدي وافق على ذلك حتى ننتهي من هدا المشكل

  • ملاحظ
    الخميس 21 يناير 2010 - 00:31

    ان ناقوس الخطر يجب ان يدق لظاهرة العزوف عن الزواج وايظا لظاهرة دعارة القاصرات و الاطفال التي تفشتالى حدود تشويه صورة المغرب و تلقيبه بتايلاند إفريقيا.
    إن زواج القاصرة على خلاف ما تنادي به بعض الجمعيات يقوي كيان المجتمع من جهة تلافي بعض المشاكل الإجتماعية كالعزوف عن الزواج و الدعارة بالإضافة الى حل بعض المشاكل الفردية للأسر المعوزة كالتقليل من اثار الفقر و اليتم و كدا حالات الحمل نتيجة العلاقات الجنسية غير الشرعية.
    صحيح هناك حالات فردية لتاثير الزواج المبكر على الصحة البدنية و النفسية لكن مصلحة المجتمع و الاسرة اسمى من مصلحة الفرد و اجدر بالحماية القانونية و القضائية.
    غير صحيح أن زواج القاصرات يهدد المجتمع بل على النقيض تماما فزواج القاصرات على وجه الخصوص يؤدي الى تماسك الاسر فيما بينها عبر المصاهرة.كماينتج عنه تراص الأسرة الواحدة لانه اقل انواع الزواج تعرضا للهزات و الانتكاسات التي تصيب عادة العلاقات الزوجية و دليلنا في هدا إحصائيات الطلاق التي تبين بوضوح تام ان القليل من زواج القاصرات من ينتهي بطلاق.
    اعتقد جازما ان لا مصلحة المجتمع و لا المصلحة الفردية للقاصرات هي السبب في تحريك المنادات بالحد من زواج القاصرات و إنما الاستجابة غير الواعية أن لم اقل العمياء لمطالب المنظمات الحقوقية الدولية الامم المتحدة,الاتحاد الاوروبي …بتحديد سن الزواج في ثماني عشرة سنة كاملة.
    رجائي من اصحاب القرار التشريعي مراعاة مصالح فئات عريضة من المغاربة و عدم اختيار الحل الاسهل و هو الاستجابة لمراسلات المنظمات الدولية.

  • الحجاج بن يوسف
    الخميس 21 يناير 2010 - 00:27

    كفى من خلط الأمور، ما يقع بالمؤسسات التعليمية اليوم وتحديداً بالمستوى الإعدادي والثانوي في صفوف التلميذات من حالات اغتصاب وفض شرف التلميذات نتيجة علاقات جنسية أرخت بضلالها وتفشت بشكل كبير نتيجة لتقليد ما يشاهد بالأفلام والمسلسلات المدبلجة من تجارب جنسية بين الممثلين تطبق في هذه المؤسسات التعليمية، فتجد وراء جدران المؤسسات التعليمية تلميدات في سن 12 و 13 سنة كل واحدة ينفرد بها زميل لها في الدراسة أو خارج الدراسة وهم في عناق وتبادل القبلات الحارة، ولاشك أن ذلك ينتهي في يوم من الأيام بفض شرف تلك البنت بدون زواج قاصر ولا هم يحزنون.
    فإن كنا فعلا مسلمين ونطبق مذب الإمام مالك في بلادنا فالزواج مرتبط في الشرع بسن البلوغ، وما سن البلوغ يا سادة؟ أهل التخصص من أولياء الفتاة، والفتاة نفسها هم من يقررون هل البنت وصلت إلى سن البلوغ أم لا، وعلاماته حددت في العادة الشهرية الطبيعية وليس المرضية، وعلامات أخرى تظهر على جسد الفتاة، أما ربط ذلك بسن محدد فهذا خارج عن نطاق الشرع.

  • الافنا وي
    الخميس 21 يناير 2010 - 00:01

    اللهم تتزوج البنت صغيرة وقاصرة او تبقى عانسة .انا امي تزوجي في عمر 15 وهي بخير وعلى خير ولدتني انا المثقف وولدت 8 اشقاء اخرين وهي سعيدة .لو كانت من بنات عصرنالتخدرت بافكار التحرر والحداثة والمدونةلانضافت الى لائحة العوانس.

  • الدكاّلي
    الخميس 21 يناير 2010 - 00:17

    خاص إتوضَع قانون إحَدَدْ تقارب السن ما بين الزوجين و يجب أن يكون الحد الأقصى هو 10 سنوات …..مثلا أنا ” أعوذ بالله من قولة أنا ” سِنّي 29 سنة و إن شاء الله سأرتبط قريباً بفتاة في ربيعها 25 ….مَشي عقروش إياخد وحدة عندها 16 أو 18 او هاديك للّي عندها 30 شكون غادي إياخدها ??? إتقو الله يا عقاريش تريدون أخد زمانكم و زمان غيركم بدعوى الدين . والله إن الإسلام يُخرب من طرف المدعين الإسلام قبل الملحدين و العلمانيين و الصهاينة …أصلحو ما بِأنفسكم فَإن الله على كل شيء رقيب و هو عز و جل أدرى بِما تُسِرّون و ما تُجهِرون . أمّا عن تحديد سن زواج الفتاة فهو واضح وضوح الشمس بمعنى سن البلوغ . أنشر يا ناشر .

  • inconnu
    الخميس 21 يناير 2010 - 00:15

    ‘Â’icha bint Abî Bakr (623;678)

    Vers 620 Abû Bakr, l’un des plus proches amis du Prophète et l’un des premiers convertis à l’islam pensa qu’il serait bon de se lier plus étroitement avec son maître. Il songea à lui proposer sa fille ‘Â’icha. Elle n’avait que 6 ans. C’était une jolie fille. On les fiança donc. Ces choses ne paraissaient pas extraordinaires à l’époque.
    Le prophète ne l’épousa réellement que trois ans plus tard, alors qu’il n’avait d’autre femme que Sawda.
    Hadith 114 dans le Sahîh de Muslim:
    “Aïcha a dit : “J’avais six ans lorsque le Prophète m’épousa, neuf ans
    lorsqu’il eut effectivement des relations conjugales avec moi”. Puis
    elle relatait : “Nous nous rendîmes à Médine. J’avais eu la fièvre
    pendant un mois, et avais perdu mes cheveux; mais ils repoussèrent
    abondamment et m’arrivèrent jusqu’aux épaules. Ma mère, ‘Umm Rûmân,
    vint me trouver tandis que j’étais sur une balançoire, entourée de mes
    compagnes. Elle m’appela et je me rendis à son appel sans savoir ce
    qu’elle voulait de moi. Elle me prit par la main, me fit rester sur la
    porte de la maison, jusqu’à ce que ma respiration haletante se fût
    calmée. Elle me fit ensuite entrer dans la maison où se trouvaient des
    femmes des ‘Ansâr qui me dirent: “A toi le bonheur, la bénédiction et
    la meilleure fortune!” Ma mère m’ayant livrée à ces femmes, celles-ci
    me lavèrent le visage et la tête; et se mirent à me parer. J’avais à
    peine fini, que l’Envoyé d’Allah entra, lorsqu’il était encore le
    matin. Alors on me remit entre ses mains.”
    Veuve à 18 ans et condamnée au célibat, elle fut une femme exceptionnelle, qui joua un grand rôle dans l’islam naissant. Elle transmis de très nombreuses traditions sur la vie de son mari.
    Elle est considérée comme l’un des plus grands juristes de l’islam naissant.
    Elle mourut en 678.

  • نور الاسلام
    الخميس 21 يناير 2010 - 00:03

    اش غانكول كيما كالو الخوت اللهم زواج القاصرات و لا دعارة القاصرات بدل مناهضة زواج القاصرات نظموا حملات تحسيسية و توعوية للازواج و الزوجات فمشكل الطلاق لا يقتصر على القاصرات فقط بل حتى على البالغين.
    العيب ليس في الزواج من القاصرات او غير القاصرات المشكل في الاشخاص اناس لا يعرفون ما معنى زواج…
    و الله لو تمسكنا بشرائع ديننا الحنيف و اتبعنا اوامر الله عز و جل و رسولنا الكريم صلى الله عليه و سلم ما واجهنا اية مشاكل في مجتمعنا.لا دعارة و لا طلاق و لا عنوسة.لكن للاسف تمسكنا بافكار غربية فاسدة ضيعت شبابنا و بناتنا و اصبحنا كالغراب الذي حاول ان يقلد مشية الحمام و كملو من عندكم….اله يهديكم واليدينا تزوجو صغار امي تزوجت في سن 13 و هي الان عادية جدا …اتقوا الله فينا و في انفسكم و دعونا نتبع ثواعد ديننا.

  • ابعقيل
    الخميس 21 يناير 2010 - 00:09

    هذه كله كلام غير صحيح بثاثا السن القنوني للزواج 18 عاما لا اقل ولا اكثر ولو بقي له يوم واحد لم تتزوج هؤلاء الذين ذكروا يتزوجن 13سنة يعني يتزوجن با القوة عند ابائهن او با الخطاء بين الضحية والرجل اذا وقع الحمل الي قدر الله ام القاضى لا يمكن ان يقبل الزواج القاصرة ولو غنيته با المال لانه يخاف علي نفسه والله اعلم

  • FI9O
    الخميس 21 يناير 2010 - 00:29

    أي دين هذا؟ !!! فعلا سوأل يجب ان يسأل !
    نحن نعلم جيدا ان ذو اللحى سوف يوجدون المبررات و المسوغات ويخترعونها أختراعاً
    ولا تستغرب ان يبدو الاعجاب في تزويج القاصرين بل سوف يبنون النضريات الوهميه و سوف يتحدثون بأعجاز هذا الامر عند ذو اللحى وفائدته للبشريه ضاربين بعرض الحائط كل القيم و المبادىء البشريه!
    مؤسف جداً جداً لما يحصل بحق الطفلات الصغيرات من ظلم واغتصاب من مجتمع قبلي جاهل ..كيف لطفله تتحمل مسؤوليات الزواج وما يترتب عليه من تلبية احتياجات الزوج وأعباء البيت والحمل والولادة وتربية الأطفال في سن لا تمتلك الطفلة النضج الكافي ولا تعرف في هذا العمر الصح من الخطاء وكيف تربي طفل وهي اصلاً تحتاج الى تربيه !
    كيف يسرقو عمر طفله وهي غارقه باأحلامها وعالمها الوردي ..!
    أناشد كل فتاة أرجوكن لاتجعلن ذو اللحى يعتضب حياتكن فكري وقرري انك الان أقوى وأعيدي الاغبياء لشياطينهم

  • المنفي
    الخميس 21 يناير 2010 - 00:21

    قال سيدنا الرجل الأبيض ان الزواج يجب ان يكون في السن 18 لدا يجب ان يكون السن هو 18 بعدها سيقول سيدنا الرجل الأبيض لا بأس أن يكون للفتاة ابتداءا من سن 13 صديق يداعبها وتداعبه. عندها لن تجد أي كلب يدق ناقوس الخطر ويحدثنا عن اضطراب العادة الشهرية ولا عن الجروح المهبلية او الإضطرابات النفسية حتى لو كانت الفتاة تنام مع عشرة في اليوم …..صدقوني أنا أعيش في الغرب وأعي ما أقول …القضية قضية صراع حضاري يستعمل فيه الغرب كل الأسلحة (هنا المرأة نمودجا) وكل الوسائل(هنا العبيد من أبناء جلدتنا و يحملون أسماءنا )… لك الله يا وطني

  • عادل سولو1
    الخميس 21 يناير 2010 - 00:33

    زواج القاصرات امر غير معقول .هدا ان كان الحديث حول القاصرات فعلا.فكيف يمكن لفتاة لم تكتمل شخصيتها من كل النواحي. كيف لها ان تتحمل عبأ مسؤولية انجاب و تربية ابناء و هي بداتها تحتاج لتربيةو دعم .
    نحن نحبد فكرة الزواج المبكر للفتاة وللفتى ايضا. لانه امر محمود شرعا لما فيه من حصن و وقاية ضد الانحراف و غير دلك.لكن في سن قانونية .

صوت وصورة
العروسي والفن وكرة القدم
الجمعة 15 يناير 2021 - 15:30

العروسي والفن وكرة القدم

صوت وصورة
أوحال وحفر بعين حرودة
الجمعة 15 يناير 2021 - 13:30

أوحال وحفر بعين حرودة

صوت وصورة
تدخين السجائر الإلكترونية
الجمعة 15 يناير 2021 - 10:30

تدخين السجائر الإلكترونية

صوت وصورة
حملة أبوزعيتر في المغرب العميق
الخميس 14 يناير 2021 - 21:50 28

حملة أبوزعيتر في المغرب العميق

صوت وصورة
سائقة طاكسي في تطوان
الخميس 14 يناير 2021 - 20:12 9

سائقة طاكسي في تطوان

صوت وصورة
كشف كورونا في المدارس
الخميس 14 يناير 2021 - 16:30

كشف كورونا في المدارس