24 ساعة

مواقيت الصلاة وأحوال الطقس

16/11/2018
الفجرالشروقالظهرالعصرالمغربالعشاء
06:2907:5713:1716:0318:2719:45
الرطوبة : %50
الرياح : 50km/h
20° 10°
20° الدارالبيضاء
20°
الأيام القادمة
الجمعة
السبت
الأحد
الاثنين
الثلاثاء

النشرة البريدية

اشترك الآن في النشرة البريدية لجريدة هسبريس، لتصلك آخر الأخبار يوميا

المرجو التحقق من صحة البريد الالكتروني

إشترك الآن

استطلاع هسبريس

ما تقييمكم لحصيلة التجربة الحكومية لحزب العدالة والتنمية؟
  1. تقرير يُوصي المغرب بالابتعاد عن نظام الحفظ والتلقين في المدارس (5.00)

  2. التجار المغاربة يستعينون بالحديد المسلح الروسي (5.00)

  3. الشوباني: الخازن الإقليمي للرشيدية يعرقل التنمية (5.00)

  4. زيارة "بابا الفاتيكان" إلى المملكة تبهج الكنيسة الكاثوليكية بالمغرب (5.00)

  5. أستاذة تحوّل قاعة دراسية إلى لوحة فنية بمكناس (5.00)

قيم هذا المقال

3.63

كُتّاب وآراء

Imprimer
الرئيسية | زووم | بعد عقود من الصبر .. التاكسي الكبير قد يندثر من المغرب

بعد عقود من الصبر .. التاكسي الكبير قد يندثر من المغرب

بعد عقود من الصبر .. التاكسي الكبير قد يندثر من المغرب

ألِفت شريحة واسعة من المغاربة ركوب وسيلة النقل الأشهر بالبلد، خاصة أنها تقلهم وترافقهم داخل المجال الحضري وخارجه، فالميرسيديس، صاحبة البنية القوية والعمر الطويل، أضحت بالنسبة للكثيرين، الركاب منهم والمهنيين، رفيقة الدرب التي لا غنى عنها، أكان باعتبارها وسيلة النقل الأساسية، أو مصدر الرزق الوحيد.

مشروع استبدال الـ "مرسيديس 240" بأنواع أخرى، جاء بردود أفعال متباينة، فبين المتشائم من استبدال هذه السيارة المستمرة في الكفاح رغم كون معدّل عمرها فاق الـ 30 سنة، والمتفائل بهذا التغيير، الذي يرى فيه خيرا للراكب والسائق، معتمداً في تفاؤله هذا على الكثير من الأسباب، يظل القرار موقوف التنفيذ ومعتقلا بين رفوف من أوكل إليهم أمر إخراجه إلى الوجود.

سيارة الأجرة الصبورة

بدأ الاعتماد عليها كوسيلة للتنقل بالمغرب لأزيد من 30 سنة داخل المجال الحضري أو خارجه، فتزايدت أعدادها بقدر تزايد الطلب عليها وارتفاع أعداد مستعمليها، لتصل اليوم إلى أكثر من 40 ألف سيارة أجرة كبيرة من نوع ''مرسيديس 240'' تربط بين كل نواحي المدن والقرى المغربية.

استطاعت هذه السيارات حسب المهنيين أن تتأقلم وطرق المغرب المختلفة، فتجد المستعملة في المجال القروي مكافحة ومستمرة في التنقل من مكان إلى آخر، رغم مرور السنوات وصعوبة الطرقات. الحال نفسه تعيشه ''كريمات'' المدن، التي تتفانى منذ سنوات طوال في تقديم خدمة التنقل للجميع.

مباشرة بعد الإعلان عن المشروع الرّامي للتخلص نهائيا من ''الكريمة البيضاء''، برزت العديد من الصراعات، كان أوّلها صراع الوزارات حول من ستتكلف بتطبيقه بعيدا عن المزايدات السياسية، خاصة مع اقتراب الانتخابات التشريعية. تلتها صراعات خفية بين مؤيدين ومعارضين للمشروع من بين المهنيين، فكل منهم احتسب الإيجابيات والسلبيات بطريقته وحسب منظوره وانطلاقا من موقعه، لتتعدد الأسباب وتختلف الآراء.

جديد المشروع

يأتي هذا المشروع كمحاولة للمحافظة على البيئة إذ أن سيارات أسطول النقل المكونة جلها من نوع ''مرسيدس بنز'' يصدر عنها الكثير من العوادم الملوثة للبيئة، لذلك تقرّر شراء سيارة أجرة جديدة بمحركات حديثة لا يصدر عنها الكم نفسه من العوادم الصادرة عن السيارات القديمة.

وحسب المعطيات التي قدّمها نائب الأمين العام لحزب الأصالة والمعاصرة حكيم بنشماس، الذي سبق وتقدم بتصور حول إشكالية النقل الحضري، في إحدى جلسات المساءلة الشهرية لرئيس الحكومة قبل سنة، فإنّ سيارات الأجرة الحالية، والتي تتشكّل في أغلبها من "مرسيديس 240"، ويصل معدّل عمرها إلى 30 سنة فما فوق، سيتمّ استبدالها بسيارات جديدة من نوع "رونو ترافيك"، وداسيا لودجي".

وفيما يتعلق بجانب تمويل المشروع، قال بنشماس في تصريحات سابقة له إن ثمن السيارات التي ستحلّ محل سيارات الأجرة الحالية، يصل إلى 147 ألف درهم، بالنسبة لنوع "رونو لودجي"، و219 ألف درهم بالنسبة لـ"رونو ترافيك"، وستساهم الشركة المصنِّعة للسيارات بـثمانِ 8 ألف درهم، بالنسبة للنوع الأول، و عشر آلاف درهم، بالنسبة للنوع الثاني، على أن تساهم الحكومة بخمسين ألف درهم، في كلا النوعين.

للأغلبية الرافضة أسبابها

يشهر أغلب المهنيين الرفض للأسباب نفسها، المتمثلة خاصة في كون ''الميرسيديس 240'' سيارة قوية واقتصادية، فالقوة تكمن في جودة تصنيعها من قبل الألمان كما يقول عبد الرحيم، السائق الذي يؤكد بانفعال شديد، أنه ''إذا مشات المرسيديس مشى الرزق''، مبرراً ذلك بتواجد كل ما يتعلق بها من معدات رخيصة الثمن في السوق بكثرة، ممّا يجعل أمر الإصلاح عند حصول عطب سهلاً للغاية.

وهناك من يرى أن الأسباب الأساسية لرفض المشروع لا تتوقف في نوعية السيارة فقط، بل تتجاوز ذلك للتفكير في مآل سائق السيارة من النوع الثاني، أي ذاك الذي استأجر سيارة الأجرة من صاحبها من أجل استعمالها وتعويضه آخر الشهر، فهذا الأخير سيكون مطالباً بتأدية واجبات المبادلة التي سينتفع منها صاحب السيارة الحقيقي، الذي يمكنه استرجاعها من المستأجر قبل أن يسترد الأموال التي صرفها من أجل الحصول عليها.

ابراهيم ناجيمي، الكاتب الإقليمي لسيارات الأجرة الكبيرة بسلا، يؤكد أنهم كممثلين لمهنيي القطاع، ليسوا ضد الفكرة كفكرة، بل هم ضد التغييب فيما يخص رأيهم حول القضية، ممّا أسفر حسبه عن قرارات ارتجالية توضح مدى جهل المسؤولين بمميزات القطاع.

ويؤكد ناجيمي أنهم كمهنيين يرفضون اقتراح ''داسيا''، نظرا لضعف بنيتها وغلاء معداتها عكس ''المرسيديس 240''، كما أن رفض القرار جاء في سياق متصل بأوضاع المهني على وجه الخصوص، فهذا الأخير حسب تصريح ناجيمي لا يستفيد من شيء أبدا، لذا كان من الأولى الالتفات له قبل الالتفات إلى أسطول الطاكسيات.

الرأي نفسه يؤكده حسن الدكالي، عضو نقابة المهنيين، الذي قال إن تعويض 8 مليون سنتيم بالإضافة إلى السيارة ''مرسيديس 240'' التي يمكن أن تستعمل من قبل أصحابها في حال لم يتم سحبها بشكل قطعي، بالإضافة إلى المبلغ الذي سيتم دفعه شهريا أمر كثير، خاصة أن نوع السيارة المقرر تعويض المرسيديس بها لم يرضيهم أبدا ويقصد بذلك ''داسيا''.

كما يؤكد الدكالي على ضرورة الأخذ بعين الاعتبار ضرورة الاستمرارية في العقد، حيث طالب بأن يدمج شرط الاستمرارية الذي سيجمع المهني مع الدولة أو الشركة، إذ يرى أن الدعم والتغيير سيستفيد منه أصحاب ''الكريمات بالأساس لا المهنيين الذين يكترون السيارات من أجل العمل بها وتعويض صاحبها، ممّا يجعل التخوف منهم مُضاعفا إن لم ينص العقد على حقوق المهني الذي سيتكلف بدفع مستحقات التغيير.

للمؤيدين رأي آخر

ورغم الكم الكبير من الرفض الذي لاقاه مشروع التغيير في صفوف المهنيين، إلاّ أنه لقي صدى إيجابيا لدى آخرين، إذ يرى أحمد، أحد المهنيين العاملين بمدينة سلا، أن السيارات الجديدة ستجعلهم في منأى عن التواجد في ''الكراج'' في كل حين من أجل الإصلاحات التي تفرضها المرسيديس المهترئة والقديمة.

وفي حديثه عن تكلفة هذا التغيير المادية، قال إن التغيير مرحب به بشرط المساعدة المالية، ودون طلب ''الطريطات'' من المهنيين، لأن ذلك غير ممكن بوجود ''الخطافة''، بالإضافة إلى أن الأمر في نظره غير عادل في حالة كان المهني مكتريا للسيارة لا مالكا لها.

حكيم بنشماس رئيس فريق حزب الأصالة والمعاصرة بمجلس المستشارين، الذي كان له السبق في الكشف عن قرار التغيير الذي سيطال أسطول سيارات الأجرة الكبيرة، قال عند سؤالنا عن مستجدات الموضوع، إن التوقيع على الاتفاقية قد تم، لكن الحكومة لم تستطع إقناع النقابات من أجل الموافقة.

وحول تصوره للمشروع الذي أسهم حزبه في بلورته، يرى بنشماس أن المشروع إيجابي جدا وفيه أجوبة على أسئلة كثيرة يطرحها الميدان والواقع، كما يرى أن المشكل الوحيد الذي يطرح بخصوصه هو مشكل إقناع المهنيين والنقابات، الأمر الذي تتحمل مسؤوليته الحكومة، لأن المشروع جيد جدا بالنسبة للمستعملين والمهنيين على حد سواء.

واعتبر بنشماس فيما سبق أن تجديد الأسطول الحالي من سيارات الأجرة الكبيرة، سيكون له تأثير إيجابي على صندوق المقاصة، حيث سيؤدي إلى انخفاض النفقات على الطاقة، كما سيكون له مردود إيجابي على القدرة الشرائية للمهنيين، والذي سيتراوح ما بين 1000 و 1300 درهم، دون رفع أسعار التذاكر، الذي اعتبره بنشماس "خطا أحمر"، وأضاف أن سيارات الأجرة الجديدة ستستوعب 7 ركاب، عوض 6 حاليا، ويمكن رفع العدد إلى 8 ركاب.

ويروم المشروع الجديد، إضافة إلى تحديث أسطول سيارات الأجرة، حسب بنشماس، إلى التقليص من نزيف حوادث السير، وإلى تخفيض الكلفة الطاقية، والحد من التلوث، وتحسين صورة النقل الحضري في شقه المتعلق بسيارات الأجرة، وقال في هذا الصدد "هذا المشروع سيقضي على أحد المظاهر التي تخدش صورة البلد ويمسّ كرامة المواطنين، وسينهي صفحة مؤلمة من كرامة المواطنين المغاربة، ومظهرا من مظاهر القرون الوسطى المرتبطة بالمغرب".

وبين مؤيد ومعارض، ينتظر المواطن ما يجعل تنقله يتسم بالراحة، فسيارة المرسديس التي طبعت ذاكرة ملايين المغاربة المتنقلين عبر الطاكسيات الكبيرة، حوّلت في كثير من الأحيان السفر إلى مساحة من العذاب بإجبار المواطنين على الالتصاق فيما بينهم لتكملة النصاب، حتى البُدنُ منهم.. معاناة لا تنفي الخدمات الجليلة لهذه السيارة الألمانية، فقد صبرت على رداءة الطرق وتهور الكثير من السائقين ومضاربات المهنيين وقرارات المسؤولين.


الآراء الواردة في التعليقات تعبر عن آراء أصحابها وليس عن رأي هسبريس

الإشتراك في تعليقات نظام RSS تعليقات الزوّار (125)

1 - assarag الخميس 31 يوليوز 2014 - 11:45
استغرب هل بنشماس عضو في الحكومة بدون ان نعرف ذلك ، كيف يتجرأ هذا الحزب بتصريحهم امام المواطنين في اكثر من مناسبة بان أسطول سيارت الاجرة بصنفيه سيجددونه في اقرب الآجال مع العلم انهم في المعارضة . و العجب هذا ؟؟؟
2 - وديع حدوش الخميس 31 يوليوز 2014 - 11:52
رمز البؤس واحتقار المواطن وعدم الاكتراث لراحته وسلامته هي تلك الطاكسيات التي تبلغ من العمر أكثر من 30سنة وحالة ميكانيكية كارثية ورائحة نثنة وتحمل على متنها 7 أشخاص وتسير أحيانا ب120كلم/س
هل حياة المغربي رخيصة لهذا الحد؟
3 - howana الخميس 31 يوليوز 2014 - 11:56
هذا المشروع ليس فيه مصلحة إلا للحزب الذي إقترحه والشركة المصنعة للسيارة، يجب إشراك المهنيين في هذا المشروع فأهل مكة أدرى بشعابها، أنا مع تغيير هاته السيارة التي لم تعد تواكب النمو والطلب المتزايد عليها كوسيلة للنقل لكن وجب التفكير أيضا في سائقها، أيضا د اسيا أو رونو لن تكون خير بديل لأنهما سيارات ديال عدي
4 - farid الخميس 31 يوليوز 2014 - 11:56
بالرغم من ان 240 سيارة ألمانية إلا أن الخدمة الجبارة التي قدمتها بدون كلل تجعل من هذه السيارة إرثا حضاريا خاصا ببلادنا ووجب تشجيع أوراش صيانتها بالتعاون من الشركة المنتجة و جعلها سيارة خالدة لأنها تستحق ذلك
5 - zakaria الخميس 31 يوليوز 2014 - 11:58
c'est honteux de voir encore au Maroc de 21 siècle deux . personnes assises aux côtés du chauffeur. une voiture concue pour 5 personnes en transportent 7 j'espère que ce plan d'action verra le jours très bientot et que le citoyen bénificera d'un transport en commun d'une certaines qualité
6 - incolore الخميس 31 يوليوز 2014 - 11:58
إذا كانت نيتكم صادقة التزموا بنفس الشركة الألمانية المصنعة فلها موديلات تستجيب لما تدعون، اما اطارات الورق المقوى التي تفرضونها على السائقين فلا جدوى منها
7 - asaidi الخميس 31 يوليوز 2014 - 11:59
السلام عليكم را سيارة سيارة المشكل ليس في نوع السيارة و إنما في:هناك عدة طاكسيات ليس لهم الحق في العمل هناك أصحاب المأدونيات ماتوا مند زمن ومازال الطاكسي خدام,هناك كريمة وحدة مخدمة 3أو4 طاكسيات راهم خافو يتورطوا.شكرا هسبريس
8 - tangerino01 الخميس 31 يوليوز 2014 - 12:02
يركب6 أشخاص لا يصدق دئما مزحمين وخصوصا مني كيركب معك شي واحد غليط كيفرسي عليك وكتبقى معذب وخصوصا لي كيسفر في تاكسي
كبير على الاقل 4 أشخاص وطفل صغير الله ياخي وقيلا هذي 2014
9 - محمد احمد الخميس 31 يوليوز 2014 - 12:03
السائقون الذين يتوفرون على سيارات مرسديس 240 لا يحترمون الركاب في شيء حيث انه عندما تسافر تصير مثل السمك داخل علبة السردين خصوصا اذا تواجد فيها اشخاص بدينون كما ان غالبيتها تفتقر الى الصيانة اللازمة كاقفال الابواب و المقاعد و غيرها اضف الى ذلك ان جل هذه السيارات يتجاوز عمرها 35 سنة و يصل الى اكثر ...
10 - مصطفى الخميس 31 يوليوز 2014 - 12:04
الإرتجالية في القرارات دون استشارة المهنيين، لا تنتظروا أي تحسن...
11 - adam الخميس 31 يوليوز 2014 - 12:07
ان استبدلت المرسيديس بالداسيا فتراقب قريبا حربا مدمرة بسبب حوادت السير القاتلة فداسيا سيارة فاشلة لا ترقى لمستوى المرسيديس 240 رغم انها صنعت مند 30 سنة تقريبا
12 - hamzaoui الخميس 31 يوليوز 2014 - 12:10
كفانا من الارتباط بنفايات ألمانيا والتحجج بأنها سيارة صبورة ومقاتلة ’فالمقاتل حقا هو الراكب المسكين الذي يطوي المئات من الكيلومترات وهوداخل صندوق حديدي رائحته تزكم الأنوف ملتصق براكب اخر .لقد أصبح المغرب متحفا للزوارالآلمان الراغبين في التعرف على سيارتهم التي أصبح عمرها يفوق عمر سائقها .كما أصبحت عدوة للبيئة.
لكن تغييرها يفرض البحث عن سيارة أجود لأن البديل المطروح غير صالح كما يجب على الدولة دعم شراء هذه السيارة دعما معقولا.
13 - abdou الخميس 31 يوليوز 2014 - 12:11
السلام عليكم.......
.....لله يوسعها علينا ويزيد فالخير......
.....وهذا هوالتغيير وتكايسو على الفقير.....
14 - البشير الجرف الخميس 31 يوليوز 2014 - 12:12
السيارة التي عمرها ازيد من 30 سنة مادا تنتظر منها .فغالبية الطاكسيات من نوع مرسديس 240 مهترئة وتسمح بدخول البرد مما يسبب للركاب مرض الروماتيزم زيادة على الزحام لان الكرسي الامامي لا يصلح لشخصين .لهده الاسباب المعقولة ارى كمواطن امر استبدال طاكسي قديم بجديد هو عين الصواب .فكفى من الاستهتار بارواح المواطنين والمبررات الواهية ضد مصلحة الجميع .
15 - هشام الخميس 31 يوليوز 2014 - 12:14
قرار في محله ولكن لماذا تم اختيار شركة رونو لتجديد هذا عدد الكبير من السيارات .كان يجب الاعلان عن طلب عروض "منافصة"لكل الشركات العالمية لضمام الجودة و السعر المنخفض.كما يجب الاتفاق مع الشركة على اثمنة الخدمة بعد البيع (vidange et autres)...
16 - issam الخميس 31 يوليوز 2014 - 12:14
لا شك أن أصحاب الكريمات هم المستفيدين دائما من الوضع لكن يجب عدم إغفال إنتهازية أصحاب الطاكسيات ،فقد غدوا في منتهى السعادة عندما تقرر الدولة أي زيادة في الأسعار، فهم على الفور يشرعون في الزيادة في الأسعار مع إعلانهم لتضامن مزيف مع المواطنين!! فهل يُعقل أنه مؤخرا عندما تم رفع ثمن الدييزل بنصف درهم طبقوا زيادة نصف درهم على كل راكب؟!! أين درسوا هؤلاء رياضياتهم؟;ال 240 غدت في حكم الماضي إسوة ب 205 و الأونو و غيرهم من لافيراي متحرك يشجعهم على القيام بأكل أصناف التجاوزات و الضسارات داخل المدار الحضري و الذي يذهب ضحاياه راجلين و سائقي الدراجات و حتى سيارات المواطنين التي غالبا ما تصاب بأضرار بسبب قفوزية هؤلاء في الطرق و لامبالاتهم بقانون السير الذي يتغاضى عن مخالفاتهم شرطة المرور السيارات الجديدة المقترحة أراها حل مناسب نظرا لقدرتها على إستيعاب 8 مقاعد و إقتصادية،ثم ستحد من تهورهم في الطرق، فمصباح لودجي قد يتجاوز 1000 درهم مقارنة مع مصباح 240 لا يتجاوز 200 درهم،آن الأوان أن يركب المواطن في سيارات مقبولة توازي الثمن الباهض الذي فرضه هؤلاء على المواطنين بلا وجه حق.
17 - عنتر الخميس 31 يوليوز 2014 - 12:19
الطاكسيات الكبيرة، حوّلت في كثير من الأحيان السفر إلى مساحة من العذاب بإجبار المواطنين على الالتصاق فيما بينهم لتكملة النصاب،. ( والالتصاق يخلق التحرش ). صافي الله يجعل البركة
طاكسيات جديدة للمواطنين
18 - شرطي من مدينة مراكش الخميس 31 يوليوز 2014 - 12:22
إنشاء الله قرار صاءب لأن السيارة مرسديس 240 ب 7 مقاعد وبمسافات طويلة مزدحمة ويعاني فيها المواطن وغير مريحة بتاتا
19 - محمد الخميس 31 يوليوز 2014 - 12:22
باختصار هل سيستفيد المظفون والعمال من نقص في التعرفة فيحالة زيادة المقاعد
20 - karim الخميس 31 يوليوز 2014 - 12:24
يجب سحب الماذونيات الطاكسي الكبير وتعويضها بميني باص 12 راكب وتعطى للشركات مع دفتر تحملات
21 - الضديف الخميس 31 يوليوز 2014 - 12:27
ما الهدف من تجديد الاسطول...........
22 - سائق الخميس 31 يوليوز 2014 - 12:28
الميرسديس سيارة مناضلة لن نجد احسن منها الالمان من صنعها وليس نحن.....
23 - مغربي أصلي الخميس 31 يوليوز 2014 - 12:37
الحـــــــل هو الاتصـــال بشركــــة المارسيديس الألمانيــة وطــلب إعـــادة تصنيــع سيــارات مارسيــديـس 240 الطــويــلة (عائليــة أقصد).
تتسع لـلركاب .

وكفى من الاستعمار الفرنسي.
24 - عاشق المرسيدس الخميس 31 يوليوز 2014 - 12:43
كعاشق حتى النخاع للماركة الألمانية المرسيدس قد أثلج صدري دفاع المهنيين المستميت عنها, لا أستغرب خوضها 30 عاما أخرى خدمة للمواطن المغربي و الذي في قرارة نفسه يكن لها كل الإحترام.
25 - radi f taxi jay f taxi الخميس 31 يوليوز 2014 - 12:43
ils proposent une Reunault dacia pour remplacer la 240 qui a supporter l'etat des routes marocaine pendant 30 ans .c'est un mauvais choix la dure de vie pour une dacia en.tant que taxi ne va depasser 5ans . il faut proposer des voitures allemande Bmw mercedes ou audi sinon on colabore avec mercedes pour entretenir la 240 en fin de compt elle devenu un patrimoine national
26 - خالد صبايلو الخميس 31 يوليوز 2014 - 12:43
أقترح أن يكون يوم توقف استعمال هذه "الإيقونة الطرقية"، يوم حداد وطني
27 - ilyas الخميس 31 يوليوز 2014 - 12:50
الاكيد ان المواطنين المستعملين لهذا النوع من النقل يرحبون بهذا التغيير
28 - عبد الرحمان الخميس 31 يوليوز 2014 - 12:51
بداية ازمة المواصلات هي وقف مرسيديس 240 دون طرح بديل حقيقي يراعي حاجيات السائق و المواطن، دون محاولة الالتفاف على الوضع بتقديم مغريات زائفة ... الناس راها فاهمة وغي ساكتة ! باركة من الخنقة الى حياتنا راه كلها كريديات ... شي حاجة اخرى ؟ راه بقات غي الشفرة و الخطفة اللي مازال ما درناهاش خليو الناس تعيش فشويا د الحلال اللي بقا اما حتى الكرامة مبقيناش كنهدرو عليها دبا !!
29 - محمد الخميس 31 يوليوز 2014 - 12:56
ميزة الطاكسي الكبير في صبره في الخدمة.وليست في صبر المحتاحين اليه لعدم اتساعه واللااخلاقية فيه
30 - يموت على حديد لالمان الخميس 31 يوليوز 2014 - 12:57
اقترح. سيارة فولسفاكن كاضي المانية جديدة قوية اقتصادية مريحة متسعة وانيقة
31 - ميدوا انقال الخميس 31 يوليوز 2014 - 13:00
رمز البؤس واحتقار المواطن وعدم الاكتراث لراحته وسلامته هي تلك الطاكسيات التي تبلغ من العمر أكثر من 30سنة وحالة ميكانيكية كارثية ورائحة نثنة وتحمل على متنها 7 أشخاص وتسير أحيانا ب120كلم/س
هل حياة المغربي رخيصة لهذا الحد؟
32 - مواطن مغربي الخميس 31 يوليوز 2014 - 13:01
الميرسيديس 240 قوية جدا وصبارة لا توجد سيارة بمثل قوتها وصبرها وإقتصادها تكمن قوتها في هيكلها وشكلها إدا تغير هدين الأخيرين فلن تستحق ولن تقدر على الخدمة في ضروف المغرب القاسية حتى ولو تم إستبدالها بموديلات أخرى من نفس الشركة ولدلك فإن أحسن حل في نظري هو التقدم بطلب خاص لشركة ميرسيديس لإعادة تصنيع هده الميرسيديس ال240 الجبارة وطبعا الشركة ستعيد إنتاجها رغما عن أنفها إدا كانت الأعداد المطلوبة منها كبيرة.
33 - ج مصطفى الخميس 31 يوليوز 2014 - 13:02
الحمد لله
وأخيرا ستقبر "لا ڤاش فول "من أرض هذا الوطن
وسيرد الاعتبار للمواطن المغربي
تمانية أشخاص بعضهم ملتصق ببعض لا فرق بين الرجل والمرأة فأين الاحترام والأخلاق
أقول هذا لعديمي الضمير الذين يريدون ان يعيشوا وسط الوحل كالضفادع همهم جمع المال .
نطلب الله لنا و لهم الهداية
34 - الحسن الخميس 31 يوليوز 2014 - 13:03
الاستبدال ينبغي أن يكون على مراحل إجباريا لكل السيارات المهترئة وتشكل نسبة تصل إلى 50% من مرسيديس 240 و 250 وهذه تتحرك بكثرة داخل المجال الحضري وبين المدن الكبرى والصغرى وبين القرى أما المرحلة الثانية فتشمل السيارات المتوسطة الحال أما الجيدة منها وهي قليلة وغالبا ما توجد بأبواب المطارات والفنادق الكبرى فلا داعي لاستبدالها لأنها باينة عليهه الشبابية والأناقة ولأجل ذالك ينبغي تشكيل لجنة فيها متخصصين ونزهاء تضم ميكانيكين وصيانة السيارات ومراقبين تقنيين ومندوبين عن السائقين والنقابات والسلطة والامن والدرك والنقل فيها 3 مستويات من الرقابة بما فيه الميدانية ويلا بقات تدور شي وحدة قديمة متابعة هذه اللجنة بالفصل من العمل والغرامة أما عن الاستبدال فلن تجدو أحسن من ڤولسڤاغن Candy ثمنها مناسب يتراوح بين 180000 و 210000 كاينا ديال 5 place et dyal 7 place وما عليكم إلا الاستفادة من الدرك الملكي الذي يستعمل هذه السيارة و مريضنا ما عندو باس أما لودجي فهي صفقة خاسرة ولتكن التفاقية مع 3 مصنعي السيارات وترك الاختيار للسائقين حتى تكون المنافسة حرة ونصيحة إلا لودجي
35 - housse الخميس 31 يوليوز 2014 - 13:05
يعني ان الرءيس فكر في الفرد المغربي موحال سي حاجا تما اسي رأيس
36 - عبدالغنى المساوي الخميس 31 يوليوز 2014 - 13:05
حسب علمى المتواضع الكريمة حق وليس امتياز.لماداتقديم الملايير لاصحاب الكريمات من اموال الشعب(.من يتامى وارامل) مكرسين سياسة الريع.وعدم التوزيع العادل للثروة..كل من اراد لكريمة ما عليه سوى اقتناء سيارة بالمواصفات المطلوبة ورفع الضرائب من اجل خزينة الدولةعوض المحظوظين من رياضيين ومغنيين وشوافات ف50 فى المائة من ابناء الشعب فقراء..المناسبة شرط كما يقال .كفى تبديرا
37 - مواطن الخميس 31 يوليوز 2014 - 13:08
اكره هذا الطاكسي الكبير بمشاكله
ليس لان فيه اصبحت مقعد وفقدت اعز ما املك امي.
تجد 5 ركاب في الصف الخلفي اجسامهم على بعض
رجالا ونساء متعانقين , التحرش داخله حدث ولا حرج
خصوصا بالليل , نصيحة للازواج والاباء لا تدعوا زوجاتكم
وابنائكم ان يركبوا فيه اعرف انه رخيص لكن بالنسبة لي ابنتي
تاخد طاكسي صغير او الحافلة اذا كانت غير مكتضة ولو على حساب
اشياء اخرى, بالنسبة لطاكسيات الجدد اتمنى ان يعاد النظر في شركة رونو
لان صناعتها ليست دات جودة ويكون بالسيارات الجدد صفين من المقاعد الخلفية.
38 - سعيد.س الخميس 31 يوليوز 2014 - 13:27
الميرسيديس 240 سيارة قوية فعلا ولكن في سنوات السبعينات و الثمانينات أما الآن فواقع حال هذه السيارة مزري هناك القليل منها من لا زال يحافظ على رونقها وقوتها التغيير يفرض نفسه في هذه الاوقات فركوب ثلاث اشخاص في الامام واربعة في الخلف اصبح في خبر كان وهناك من يزيد عن ذلك الله يحفظ
39 - أمين الخميس 31 يوليوز 2014 - 13:28
أنا شخصيا لا أفهم بعض الناس الذين يُدافعون عن المرسديس التي معدل حياتها 30 سنة,هل لا يريدون التقدم,هل يريدون الرجوع إلى الوراء,ماذا؟
بنشماس ينتمي إلى حزب ليس في الحكومة و هذا لا يمنعه بالتصريحات,إنه في المعارضة.و هذا عمله,يريد تغييرا و لا يمنعه أحد غذا كانت هناك أغلبية تُسانده في مجلس النواب,و هذا موجود,لا أفهم من يقول أن بنشماس ليس له الحق في خرجات إعلاميةفي هذا الموضوع.
يجب و يجب تغيير هذا النوع من السيارات التي حطّت بقيمة المغاربة,و التي هي سبب حوادث لا تُحصى.و يجب تحسين حالة السفر في هذا النوع من الطاكسيات.نعيش في 2014,إذا نظرنا إلى دول أُخرى نجد أنهم يمنعون السيارات التي عمرها أكثر من 10 سنوات من أن تكون طاكسي و هذا لسلامة المسافر و لو في وسط المدينة.
من جهة نطالب الدولة بالقضاء على الفساد (اغلب الطاكسيات مكترات),ومن جهة أخرى نُحارب التجديد,ومن هنا سيكون صاحب الطاكسي الأصلي مُظطر إما أن يسترجعها أو يُجددها:هذا نوع من القضاء على لكريمات المستعملة غير قانونيا.
40 - Jalal الخميس 31 يوليوز 2014 - 13:31
TFAHMOU M3A MERCEDES DIRLKOUM MODEL REMPLACANT AVEC FORMULE
POUR LES PIÈCES DE RECHANGE
POURQUOI PAS UNE CONSTRUCTION MAROCAINE DE CES PIÈCES.
41 - mohajir الخميس 31 يوليوز 2014 - 13:34
المرسديس ماكان احسن منها ولوقديمة . "دسيا و""رونو"غيرصالحة للطاكسي
42 - bachir الخميس 31 يوليوز 2014 - 13:36
il faut changer les taxi et creer un vlot de chauffeur bien concient des dangers de la route,ainsi respecter la loi de travail.ne pas travailler 24 heures continue.c1 est un suicide.et rouler max 10 heures par 24 heures.et chaque 5.5heurs il faut se reposer.et former les chauffeur par un cursus marketing,une bonne presentation, et bonne reputation vers les clients.apprendre comment rouler en securite...etc etc
43 - Me again الخميس 31 يوليوز 2014 - 13:38
لا حول و لا قوة الا بالله العلي العظيم!
طاكسي 7
المغرب بلد تحترم فيه السيارة اكثر من الانسان.السيارة احسن من الانسان المغربي. المغربي اصبح مدمن على ضجيجها و ثلوتها و حوادتها.
نرى الطرق و موقف السيارات احسن بكثير من الارصفة والحدائق الخاصة بالناس!هذا يلاحظ في مدخل المدينة او بلدة وحثى داخلها و وسطها وجوانبها. بحيث في كثير من الاحيان تجد الاشجارعلى طول الطرق الخاصة بالسيارات( شجر كلبتوس فرنسا لتمجيد سياراتها) وفي المدن ترى الطرق الخاصة بالسيارات مفروشة بالورود والنخيل واعمدة الانارة الفاخرة كحدائق طويلة بين الطريق المؤدية و الاخرى المعاكسة مثل زرابي مفروشة, لكن ليس للراجلين اوالمشاة حق في استعمالها حيث خطر الموت بسبب السيارة القوية والجميلة من سائقها!وكلما ابتعدت عن الطريق الا واصبحت الارض كلها اسوار من الاسمنت اوالازبال او قاحلة وموسخة وفي فوضى.
هذه ملاحظات يلاحظها السياح الذين صنعوا السيارة و طوروها ويعملون على انهم احسن من سيارتهم التي بالتالي احسن من المغاربة راجلين وسائقين.
انا ضد ركوب 7 اشخاص في طاكسي واحتلال الملك العمومي من طرف الباعة المتجولين, المقاهي, اصحاب النفوذ والسيارات!
44 - simoh الخميس 31 يوليوز 2014 - 13:48
Le gouvernement aurait dû convoquer le syndicat des taxis pour leur signifier qu'ils ont 6 mois pour décider par eux même de choisir n'importe quel model pourvu que chaque voyageur ait un siège. Au delà de 6 mois le contrevenants qui n'ont pas renouvelé leur taxis, la police et la gendarmerie devrait appliquer des amendes sévères et ramener à la fourrière toute les Mercedes 240 encore utilisés comme taxi. Le gouvernement devrait utiliser les moyens forts pour venir à bout des racailles qui s'en foutent du bien être du citoyen et de l'image du pays. Donner 8 millions aux chauffeurs de Taxis est tout simplement aberrant scandaleux et qui n'a aucun sens
45 - برق الليل الخميس 31 يوليوز 2014 - 14:09
لقد حان وقت التغيير والتوق الى الاحسن المهم من هذا هوالمشهد العام للمدن والقرى المغربية لتماشيها ومواكبة عجلة النمو والتطور وفق منظور حضاري
اعتقد انه التغيير من اجل التغيير غير كاف ولكن تغيير عقليات السائقين والمستعملين على حد سواء حتى نحضى بما نصبو اليه والرقي في زمن ان الكل في العالم يترقب خطواتنا
46 - chauffeur de taxi almani الخميس 31 يوليوز 2014 - 14:09
poukoi on impose au gens la marque renault,en ce moment c est la voiture qui tombe tj en panne le moteur dci est tj brule,le carosserie est tres mince elle n est capable de resister au trous et les mauvaises rues au maroc svp donner la liberte au marocain de choisir la voiture k il veulent,a condition ke l´etat mecanique de la voiture est ok et respecter les client dans un grand taxi il faut transportes seulement 4 personnes.j ai travaille dans ce domaine pendant 13ans a l allemagne.ici je vois la liberte dans ce domaine bien organise ,il ya comme taxi mercedes dernie modell 2014 pour transporter 4 client,il ya vw multivan pour transporter 9 personnes,il ya BMW,il ya audi,il ya ford transit pour 9 personne ,il ya vw touran pour 6 personne,c est ca la liberte on est libre de choisir la marque de voiture,il ya bcp de mercedes par ce ke la meilleur taxi c est mercedes,et j espere que cette liberte rejoindre mon paye le maroc
47 - tariq_bin ziyzd الخميس 31 يوليوز 2014 - 14:12
رونو

و لمادا تفرض الودلة نوع محدد من السيارات رديئة الجودة متل رونو وداسيا
مادام الامر يتعلق بعدد كبير جدا من السيارات
انصحكم بطلب عروض من جميع معامل السيارات في العالم ,فيكفي ان تطلبو احتياجاتكم من عدد المقاعد وعدد حقائب المسافرين,وبعد دلك اتركوهم يصممون ويبتكرون ويتنافسون في الجودة والاتمان
وبعد دالك نختار الافضل الدي يناسبنا وفيه مصلحت ارباب سيارات الاجرة وراحة وسلامة الركاب فهدا سيعود علينا بالنفع,

امارئي بن شماس فسيعود بالنفع الى على رونو وسماسرة رونو
48 - ouadie الخميس 31 يوليوز 2014 - 14:14
لا تستشيروا اصحاب التاكسيات فهم لا يعرفون مصلحتهم يجب اجبارهم على تغيير الميرسيديس و اللي مابغاش تحيدولوا الكريما سيارة عمرها ثلاثون سنة فين باغيين توصلوا مائة سنة
49 - arabi الخميس 31 يوليوز 2014 - 14:22
السلام عليكم ورحمة الله
قطاع النقل في المغرب يحتاج الى اعادة هيكلة
1- النقل بين المدن لايحتاج الى سيارات صغيرة بل يجب أن يتحول الى ميني باص هيونداي او تويوتا
2- النقل داخل المدن لامانع من اي سيارة تستطيع نقل 7 ركاب وبراحة تامة اثناء الطريق واثناء الركوب والنزول
3- المطارات وخاصة مطار البيضاء يجب ان تكون فيه ميكروباصات لنقل الناس للمدن مثل الرباط سلا القنيطرة وطنجة وغيرها من المدن المطلوبة
4- صاحب الاقتراح الذي طالب باحصول على اسعار مناقصة من عدد من المنتجين رأيك سليم وحبذا لو طبق
50 - marocain et fiere الخميس 31 يوليوز 2014 - 14:44
je suis avec ce projet .
premierement parce ce que c'est honteux comme pays musulman ce covoiturage homme femme,
deuxiemement parce qu il faut encourager l industrie marocaine comment loggy sera produite au maroc et les pieces de rechanges aussi tout ça va cree du travail
troisemement pour la bonne gouvernance du parc taxi au maroc
et aussi l image du pays.
51 - مغربي الخميس 31 يوليوز 2014 - 14:45
انه كابوس وليس سيارات الاجرة، أي بلد تذهب اليه إلا وترى ما مدى تحضره في وسائل نقله قبل ان تكتشف أمورا اخرى.. حتى في فلسطين تجد سيارات اجرة في المستوى.
52 - moha الخميس 31 يوليوز 2014 - 14:47
صراحة هد المرسيديس دوز حقو بركا عليه بغينا طاكسي يوفر الراحة للمواطن المغربي.
53 - youssef الخميس 31 يوليوز 2014 - 14:51
يقول مستعملو سيارة المسرسدس 240 'كون ما الماء والزيت كون لحموا بدن المحرك الأمامي لأنها لا تتعطل. فإذا أرادت الحكومة استبدالها فالتبحث مع نفس الشركة موديل جديد فرغم من كونها ستكون غالية مقارنة مع داسية فالعدد الكبير المطلوب سيرغم على الشركة تخفيض الثمن .إضافة على الدولة تخفيض الرسوم الجمركية عليها.و على الحكومة التفاوض على مستوى عال .لأن اللجستيك مهم في اقتصاد البلاد والسياحة .وفوق كل هذا أرواح المواطنين.
54 - hossine الخميس 31 يوليوز 2014 - 14:52
يجب ان يرى المواطن المهني هل يجد راحته في سياقة السيارة لمتلاشة المهددة بجميع لاخطار ومن زوية لاقتصاد هل معدل لاستهلاك 6/100 مو 9/100 انه فرق في استهلاك البنزين ومن زاوية اخرى قطاع الغيار مرسديس انقطع منه الكتير متل باريار كورض اخي ها
55 - industriel national الخميس 31 يوليوز 2014 - 14:59
Il faut savoir pour ceux qui connaissent pas l automobile. Que les 240 sont tellement robustes et rigides qu ils n amortissent aucun choc en cas d accident. Pour plus d infos consultez google : crush test s
56 - Antidote الخميس 31 يوليوز 2014 - 15:25
إلى 16 - issam
تعليقك جامع شامل لقد أصبت خصوصا فيما يتعلق بزيادة نصف درهم على كل مواطن. حقا نظرية جديدة في علم " الرياضيات الانتهازي"
بالفعل فأنا أعرف العديد من السائقين يملكون بقعا أرضية من الدخل اليومي الذي يفوق بكثييييير مؤهلاتهم الدراسية..فكيف يعقل أن سائقا تافها قضى أيام الدراسة القليلة قي التسكع يتوفر علىدخل يفوق أستاذا أو إطارا بنكيا..السبب هو عدم مراقبة هذه المهنة حيث أن السائق يغير الخط بحسب هواه و يستفيد من نزول الزبون قبل نهاية الرحلة لنقل زبون آخر فآخر فآخر منهكا الركاب في كل مرة ناهيك عن ما يعرف بالكوصة حيث يحدد السائق الثمن بكل جرأة مستغلا الحاجة: مستشفى، مطار..فتجد ثمن كورصة60كلم تستفرق ساعة تبلغ 400 درهم، محتسبا رجوعه فارغا مع أنه سيقل ركابا في طريقه.
هؤلاء المهنيون لا يريدون تغييرا يفضح مداخيلهم الكبيرة دون مصاريف و لا يكترثون لكرامة المواطن
57 - law & Order الخميس 31 يوليوز 2014 - 15:30
il faut en finir avec cette saleté mobie de 240 les chauffeurs sont des chalhbia ils seront jamais satisfaits faut sévir et interdir pas les écouter
58 - خوكم الخميس 31 يوليوز 2014 - 15:35
صاحب التعليق رقم 1 .......يستغرب قيام السي بنشماس باقتراح كهذا يخص تجديد اسطول النقل و الاهتمام براحة المواطن ....على صاحب التعليق ان يعلم ان بنشماس هو رئيس فريق البام في مجلس المستشارين (و هذا المجلس يضم في مكوناته مختلف الممثلين الاجتماعيين و الاقتصاديين و النقابيين) ....وعليه ان يعلم ايضا ان دستور 2011 يعطي للمعارضة حق التشريع و اقتراح القوانين .....ايوا .......هاذ الناس اذا تحركوا لمناهم ....و اذا تقاعسوا لمناهم .....فا...شكون اللي فيه الدغل ؟؟؟
59 - البشير الجرف الخميس 31 يوليوز 2014 - 15:41
المرجو من المسؤولين التفكير جديا في حالة الطرق المتردية حتى يكون الاصلاح شامل وتطبيق قانون السير والاتتزام به لانه لم يعد الوقت يسمح بالمزيد بالا ستهتار بكرامة المواطن وروحه .فنحن الركاب مع استبدال القديم بالجديد شريطة الجودة اللا ئقة براحة المواطن الدي عانى كثيرا من طاكسيات مزدحمة ومهترئة اكل الدهر عليها وشرب .حان الوقت للقطع مع استرخاص ارواح المواطنين والتلا عب بمصائرهم .
60 - الحيان الخميس 31 يوليوز 2014 - 15:49
في البيضاء مثلا هناك بعض سيارات الاجرة تعمل بشكل دائم 24h على 24 أما الحديثة داسيا و رونو غير قادرة على دالك
61 - Abd الخميس 31 يوليوز 2014 - 15:50
انا لست صاحب طاكسي ولكن لودجي او ترافيك اختيار فاشل فاما الالمانيات او اليابانيات للمحترفين والله المعين
ولست ادري لمادا انتظرنا 15سنة مند اقتراح سي بنهيمة ...
62 - هشام الخميس 31 يوليوز 2014 - 16:20
اهم شيء هو مصلحة وامن المواطن الذي يستعمل هذه الوسيلة في السفر لان سائق الطاكسي لايهمه الراكب بقدر مايهمه ماذا سيستفيذ وماذا سيخسر من هذا القرار.
لذلك اعتقد يقينا انه قرار صائب جدا واتى في الوقت المناسب .صحيح ان 240 سيارة قوية لكن السلامة الطرقية لاتكمن في قوة المواد الاولية التي صنعت بها فقط فهنالك عوامل اخرى مثل الوسادة الهوائية والفرامل الجيدة والثبات في المنعرجات وسرعة الاستجابة كل هذه الاشياء تثبت فشل 240 امام الرونو الجديدة .ميزة ةاحدة فقط هي التي يتحج بها المدافعين عنها وهي الصلابة لكن كما قلنا سابقا ان الصلابة ليس العامل الوحيد لسلامة الراكب ونحن لايهمنا قرار الحكومة ولايهمنا قرار نقابة ارباب سيارات الاجرة بقدر ماتهمنا سلامة الراكب. وسلامة الراكب ومصلحته تكمن في سيارة جديدة تواكب العصر وتوفر وسائل الراحة والامان .
شيء واحد اقوله للمتحسين للسيارة الجديدة ان صاحب السيارة لن يكون هنالك مكيف مدمج في السيارة مادام ان الشركة المصنعة قررت المساهمة في المشروع وحتى لو كان مدمجا سيبيعه السائق بمجرد استلامه السيارة لهذا لا تحلموا ان تصبحوا مثل الالمان بين عشية وضحاها .
63 - yassine meknassi الخميس 31 يوليوز 2014 - 16:36
أتعجب من المعلقين الذين يدافعون عن سيارات الأجرة المهترئة كنضن معمرهم مركبوها باش يشوفو الإحتقار لي كنشفوه والبتزاز السائقين أنا مع تغيير السيارات و ماليهوم حيت حتى هوم مكايواكبوش القيم حيال احترام الزبون و كايتعاملو مع الراكب كالحيوان وبحال إلا هزك فابو مكنعممش ولكن الأغلبيية واﻷه يهدي ماخلق
64 - AMAL الخميس 31 يوليوز 2014 - 16:36
le changement des voitures pour taxi est obligatoire et doit être fait depuis des années
à ceci s'ajoute notre besoin d'avoir des taxis pour " femmes "EST CE POSSIBLE DE L'AVOIR UN JOUR
65 - أنس الخميس 31 يوليوز 2014 - 16:52
يجب عقد إجتماع يظم سائقي سيارة الأجرة الكبيرة و النقابة و وزارة النقل و متخصصي مجال صناعة السيارات ... و يجب إحدات نظام العروض لصناعة سيارة مخصصة للمغرب أو على الأقل معدلة تشمل هذه المعاير :
- يجب أن تكون من النوع الغير مستهلك للوقود بكثرة (إقتصادية).
- يجب أن تكون صديقة للبيئة أي لها نظام فلترة للعادم و تُخرج نسبة قليلة من أكسيد الكربون لكل كلمتر مقطوع.
- يجب أن تستطيع حمل 6 ركاب + السائق بشكل يضمن راحتهم جميعاً.
- يجب أن تكون جيدة الصنع, مع ضمان جودة 10 سنوات.
- يجب أن تتوفر قطع الغيار بكثرة في الأسواق بنسخها الأصلية وبأثمنة جيدة.
- يجب أن تحتوي على نظام فتح أبواب سهل و سلس و شديد التحمل.
- يجب أن تحتوي على مكان واسع لحمل الأمتعة.
66 - si mohammed الخميس 31 يوليوز 2014 - 16:53
je ne sais pas pourquoi la France est toujours gagnante dans tout changement structurelle au Maroc? la france n'est plus un allié c'est fini la devise qui doit partir laba
67 - hamoud الخميس 31 يوليوز 2014 - 17:07
Impossible de trouver une voiture comme 240 dacia ou toutes autres voitures ne peuvent durer plus de six ans ce qui exige un nouveau investissement par contre mercedes reste toujours neuf
Le vrai problème est l'agrément qui permet a une personne de recevoir de l'argent sans efforts et sans travail. Il faut libérer ce marché et donner le droit de tous les titulaires de permis de taxis d'acheter leurs propres taxis ou de créer des entreprises de taxis tous ça est au profit de citoyen.
68 - amal الخميس 31 يوليوز 2014 - 17:14
اقتراحك معقول سيارة فولسفاكن كاضي هي الحل إما عن طريق شرائها جديدة بالمغرب و مساهمة الدولة في جزء من تكاليفها أو من خلال السماح بتعشيرها شريطة ألا تتجاوز 5سبنوات كما هو معمول به لكن مع الإستفادة من تخفيض مماثل للتخفيض الذي يستفيد منه المتقاعدون أما ما هو مقترح فلن يستفيد منه إلا رونو
69 - souhayb الخميس 31 يوليوز 2014 - 17:23
Qu'on le fasse tout de suite, le grand taxi est une insulte à tous les marocains, j'ai vu des étrangers se moquaient de nous, j'avais honte. les petits taxi avec des couleurs sans gout, très moches qu'on ne voit nul part
70 - محمد الخميس 31 يوليوز 2014 - 17:30
اعتقد ان الدولة من الافضل ان تتفاوض مع شركة فولكس فاغن الالمانية واغرائها بهذا العدد الكبير من السيارات فقد سمعنا قبل مدة ان هذه الشركة تفكر في انشاء مصنع في المغرب او الجزائر وخاصة موديل caddy بالنسبة لداخل المدن وموديل touran لخارج المدن مع تشكيل لجنة تتفاوض مع الشركة من اجل ادخال تعديلان على السيارتين تتوافقان ومتطلبات قطاع النقل بالمغرب ومن هنا يمكن للدولة ان تستفيد من جهتين اولا جلب استثمار جديد وضخم في قطاع السيارات خصوصا اذا علمنا ان هذه الشركة تمتلك حوالي تسع ماركات من السيارات والشاحنات مما سيوفر مناصب شغل كبيرة وايضا سيحرر القطاع من الهيمنة الفرنسية مما سيؤدي لدخول شركات اخرى للقطاع واقربها تويوتا التي زار رئيسها طنجة مؤخرا ثانيا بقاء المهنيين مع السيارات الالمانية التي تعودوا عليها وعلى متانتها وتحملها للطرقات المغربية
71 - مغربية بنت البﻻد الخميس 31 يوليوز 2014 - 17:33
طبعا نريد تغيير هادطاكسات قدام مخنوقين عذااب خاصة لو راكبهم لمسافة و جنبك ما شاء الله شي غليظ..عاد زيد تلوث و شي سيارات مهترئة جدا..لكن عﻻش هاد شركة بالذات هي الي تربح و عﻻش مشروع قد هاكا بﻻ تشاور مع او اخد راي مهنيي القطاع..و عﻻش دعم دولة ضعيف..تساؤﻻت...الربح من قضية بااين غيزيد فجيب البعظ القليل...
72 - ابيهي اكادير الخميس 31 يوليوز 2014 - 17:37
الشعب يريد اعادة الهيكلة وتجديد اسطول النقل ولا نريد ميرسديس لا تصلح لنقل 6 اشخاص يكفي لها 4 ....وتعطى الاسبقية للمهنيين الذين يسهرون الليالي لاعالة اسرهم اما ذوي الاجور تتعدى 20000 الف درهم فلا يحق لهم الاستفادة من رخصة الطاكسي فهي تعطى للمحتاجين والذين رفعوا راية المغرب في لقائات رياضية .......وشكرا لهيسبرس
73 - محمد الخميس 31 يوليوز 2014 - 17:51
الحـــــــل هو الاتصـــال بشركــــة المارسيديس الألمانيــة وطــلب إعـــادة تصنيــع سيــارات مارسيــديـس 240 الطــويــلة (عائليــة أقصد).
تتسع لـلركاب .
74 - santofer الخميس 31 يوليوز 2014 - 18:05
c vrai qu'il faut discuter tout l'écosysteme du transport en commun, avec toutes ses composantes et notamment les RH. Pour le type de voiture utiliser la dacia dans les conditions extrèmes que supporte la 240, est une blague de mauvais goût!
75 - chauffeur الخميس 31 يوليوز 2014 - 18:14
أقترح ضم سيارات الأجرة من الصنف الأول (الكبيرة) إلي الصنف الثاني داخل المجال الحضاري ...
76 - صابر الخميس 31 يوليوز 2014 - 18:14
أحيي كل من يشتغل على تنطيم السير لأن العاصمة بدأت في فوضى كبيرة في نظام الطاكسيات فالمرجو القضاء على هذه الظاهرة لا من الناحية الهيكلية للسيارات أو من تنظيمها فالمرجو كذلك ان تكون بادرة في القضاء على الظاهرة الخطيرة و هي ( الخطافة ) الذي يعرضون سلامة المواطن في الخطر .
77 - مسلم امازيغي الخميس 31 يوليوز 2014 - 18:25
اقترح على المهنيين هذا الاقتراح: اعفاء المهنيين من رسوم الجمارك وبالتالي اعطاء الحرية للمهني في اختيار السيارة المناسبة على أن لا يتعدى عمرها الخمس سنوات. فهناك من الانواع ما هو مناسب أكثر من نوع الشركتين الفرنسيتين المذكورين. فهناك في الفولسفاكن والمرسيديس من 7 مقاعد ما يناسب المهني جودة واقتصادا وفي نفس الوقت يوفر الراحة للركاب.
78 - mohajir الخميس 31 يوليوز 2014 - 18:45
يجب تبديل عقلية لا طاكسيات لو بقات عقلية سائق وراكب هي نفسها ولو نعطيهم ليموزين لا جديد سيعرفه القطاع
79 - mohammed الخميس 31 يوليوز 2014 - 19:05
حملة دعائية لبن شماس
80 - 3li الخميس 31 يوليوز 2014 - 19:06
لا يوجد خلاف حول متاتة وقوة mercedes , لكن استهلاكها من الطاقة لكونها تتوفر على 10 احصنة،وكل ما زادت القوة زاد الثلوت وزادت الحوادث زد على ذلك تهالكها،لذا وجب على المسؤولين الحفاظ على المغرب والمغاربة 1_سيارة الاجرة تتسع لعدد الركاب2 _اقتصادية3_سرعتها لاتتعدى 80 كلم في الساعة.
81 - bilal الخميس 31 يوليوز 2014 - 19:08
اولا اريد ان اصحح ب السيد ابراهيم الناجيمي هو الكاتب العام لنقابة سيارة الاجرة الكبيرة باكادير وليس بسلا كما جاء في المقال
قبل الحديث عن اي موضوع لابد من الالمام بكل حيثياثه وليس الحديث بون سابق معرفة
نحن مع الاصلاح في هذا القطاع ولاكن اصلاح شامل لمنظومة النقل الحضري وخاصة سيارة الاجرة الكبيرة
واقول للنائب الذي تقدم بالمبادرةلابد من تغير القوانين قبل تغير الاسطول لانه لايعقل ان نسير هذا القطاع بضهير1956
ثانيا هذه الشريحة العريضة من العاملين في القطاع ليست لهم اي حقوق لاضمان اجتماعي ولا تغطيةصحيةولاحتى تآمين
فالذي يجهله الكثير هوان سائق الاجرة الكبيرةلايتوفر على تامين لان وثيقة التامين الخاصةبسيارة الاجرة الكبيرةتومن فقط 6اشخاص
اما بخصوص مشكل المآذونيات فهذامشكل عويص والنزاعات التي تعرفها المحاكم ابلغ
اخيرا لاننكر ان م240 اصبحت لاتليق لسنة2014 اولا لانقراض قطع الغيارولانها اصبحت مكلفة بالنسبة للسائق من حيث نسبة استهلاك الوقود مع الارتفاع المهول الذي تعرفه اسعارها
اخيرا نتسآل دائما لاي وزارة ينتمي هذا القطاع للنقل ام للداخلية.
82 - mécanicien الخميس 31 يوليوز 2014 - 19:35
اعتقد ان الكولف كادي احسن للتاكسي قوة آلمانية اقتصاد حجم مقبببول ومريحة الثمن 237.000 DH ولماذا الداسيا فقط
83 - BLA STI3MAR الخميس 31 يوليوز 2014 - 19:36
HYUNDAI MIEUX QUE DACIA ET BIEN CONFORTABLE
84 - badia الخميس 31 يوليوز 2014 - 20:14
وحسب المعطيات التي قدّمها نائب الأمين العام لحزب الأصالة والمعاصرة حكيم بنشماس، الذي سبق وتقدم بتصور حول...
وفيما يتعلق بجانب تمويل المشروع، قال بنشماس في تصريحات سابقة له إن ثمن السيارات......
واعتبر بنشماس فيما سبق أن تجديد الأسطول الحالي من سيارات......

بغت نفهم واش هد بن شماس وزير النقل ولاشنو يكم هو ريئس الحكومة !!!!???
85 - نفادي امحمد الخميس 31 يوليوز 2014 - 20:35
من اغلبية التعاليق ان اغلبها يسير في فلك المثل الشعبي تيكوي ويبخ في نفس الوقت
المرجح لتغيير هاته الوضعيةلابد من صاحب الشان لتتضح الرؤية لكل متدخل
الطاكسي يمر بثلاثة مرحل-1صاحب المادونية التي يكتريها وهمه فقط الكراء الشهري والحلاوة عند نهاية العقدة
2-المكتري وهوالاصل والتي تمثل ازيد من 95% من ملاكي الطاكسيات و
هو المكلف بالحلاوة وكم ثمنها باهض والكراء وبالتامين والضرائب والخسائر الميكانكية ومصداقية السائق.3-السائق وهمهه الاجر المتفق عليه.
امام هده المعادلةوقبل تغيير الهياكلل لابد من التغببر القانوني والدي تدافع عنه النقابات ومجالس ملاكي الطاكسيات وهي:
1-ازالةعقدة الكراء بحيث تصبح سارية المفعول من خلالها يمكن للملاك ان يوظف دلك في تغيير السيارة.
2-ايقاف كثرة المادونياث التي تزيد الطين بلة من طرف الولايات وايقاف نزيف السمسرة.
3-فتح اتجاهات جديدة بين المدينة واطرافها ولا تكون حكرا على النقل الحضري
4-الا يشتم ان هناك لوبيات تخطط لهدا المشروع وتحويله الا شركة رونومع لاختلاف الكبير لمرسديس وما دخل بنشماس بدلك لانه من ابناء الشمال وخصوصا طنجة مقر رونومتناسيا ماسي اصحاب الطاكسيا ت
86 - ...ok.mais الخميس 31 يوليوز 2014 - 20:49
التزموا بنفس الشركة الألمانية المصنعة فلها موديلات تستجيب لما تدعون، اما اطارات الورق المقوى التي تفرضونها على السائقين فلا جدوى منها
87 - بيهي الخميس 31 يوليوز 2014 - 21:00
بلا شك ان المرسيدس 240 لم تعد تواكب التطور .
ارى ان الموديلات الأنسب هي
FORD TRANSIT -MERCEDES SPRINER - VOLKSWAGEN TRANSPORTER- FIAT IVECO DAILY -HYUNDAI H1 - TOYOTA HIACE
كلها موديلات فخمة و متينة و تصلح لتاكسي كبير الحجم
88 - رشيد الوجدي الخميس 31 يوليوز 2014 - 21:27
هل تعلم يا بنشماس أن هذا التصوز و التصريحات التي جئت بها قبل سنة في شأن الدعم لتغيير اﻷسطول هي من إخراج حكومة السي ادريس جطو ! . هل تعلم يا بنشماس أن لجنة من وزارة الداخلية زارت عمالات والاقاليم لتقنع المهنيين قصد اﻹستفاذة من هذا الدعم ورفضوا ! . هل تعلم يا بنشماس أن القطاع يعيش فراغ قانوني و فوضى لكل جهة نوعها ! . اذا أردت الركوب على الحدث فأهل القطاع يفهمون كل صغيرة و كبيرة وليس لك إلا تغيير الخطة ،لان من دفعك للتصريح بهذا الملف لا يفقه شيئا في تدبيره . أين أنت من الصندوق الوطني للضمان اﻹجتماعي؟ أين انت من الماذونيات ؟ أين أنت من اﻷحكام القضائية ؟ هل تريد دخول عالم الصفقات ؟
89 - Simo الخميس 31 يوليوز 2014 - 21:30
والله ل240 كتحس بانك في دارك فليحاولو الاتصال بمرسديس الالمانية وليبتعدو من داسيا فهي بحال قشاوش عيشورة كما ان إصلاحها سينقل كاهل مستخدميها
90 - علاء الخميس 31 يوليوز 2014 - 21:40
مبادرة جيدة تعود بالنفع على المهنيين لكن داسيا ليست بالحل بل ستضاعف المصاريف فهي رديئة كما أن هياكلها غير مثينة فاذا كانت الدولة ستؤدي خمسين ألف درهم على داسيا فلما لا تستثمر مع العملاقة فولسفغن فسيارات caddy و tourain قوية و مثينة قطع غيارها متوفرة و آمنة
91 - abdel الخميس 31 يوليوز 2014 - 21:47
يا اخي ليست كل سيارات الاجرة متسخة وتنبعث منها رائحة كريهة . انا استعمل سيارة 250 لا تستعملها انت شخصياً فلا تخلط الأمور
92 - aziz الخميس 31 يوليوز 2014 - 21:50
من الممكن ان استبدال 240 مي المجال القروي ب هيونداي مني باس مثل stcr وشكرا
93 - nabil الخميس 31 يوليوز 2014 - 22:05
مرسيدس سيارة قوية ومتينة عاشت ومازالت نتمنى أن يكون البديل أحسن وأجود أنصح بشركة ألمانية لتحسين سيارة الأجرة والإبتعاد عن اللصوص الفرنسيين
94 - bravo الخميس 31 يوليوز 2014 - 22:27
الحـــــــل هو الاتصـــال بشركــــة المارسيديس الألمانيــة وطــلب إعـــادة تصنيــع سيــارات مارسيــديـس 240 الطــويــلة (عائليــة أقصد).
تتسع لـلركاب .

وكفى من الاستعمار الفرنسي.
bravo bravo bravo
95 - سائق سيارة أجرة الخميس 31 يوليوز 2014 - 22:28
(بالرغم من ان 240 سيارة ألمانية إلا أن الخدمة الجبارة التي قدمتها بدون كلل تجعل من هذه السيارة إرثا حضاريا خاصا ببلادنا ووجب تشجيع أوراش صيانتها بالتعاون من الشركة المنتجة و جعلها سيارة خالدة لأنها تستحق ذلك )
هدا التعليق جاء في إحدى الردور لأحد الإخوان في الموضوع ,وفي نفس السياق أضيف بالنسبة للسيارة الجديدة المرشحة لتكون كسيارة أجرة مكان المرسديس 240 ,فأن هده الأخيرة بغض النظر عن ثمن إقتنائها فهناك قطع الغيار التى سوف تكون غالية بدون شك مع العلم أن هده المواصلات تستعمل من طرف شريحة عريضة من الشعب المغريبي البسيط دو الدخل المحدود مثلي ,كان بالأمن صاحب هدا المشروع أن ينضرة إلى هده الشريحه من المجتمع للمستعملين وكدا لسائقي الطكسيات الدين يقومون بخدمة جليلة و شريفة بغض النظر عن بعض التجاوزات من قلة قليلة منهم ولكن جلهم ترفع لهم التحية ,إن أغلبية السائقين يسوقون سياراتهم لمدة تفوق 19 ساعة في 24 ساعة و منهم من يشتغلها بدون توقف 24/24,فأنا أرجو من الأخ الكريم (صاحب المشروع)أن يلتفت إلى هده الشريحة من المجتمع التي لا حماية لها لا ضمان إجتماعي لا إجازة لا لا لا, خاص السائق يكون هو مولها يتتبع
96 - karim الخميس 31 يوليوز 2014 - 22:30
Je suis avec le changement de la mercedes 240 . C'est une et qui présente plusieurs risques pour les passagers .voiture dépassée
97 - مواطن الخميس 31 يوليوز 2014 - 22:32
اختفاء الطاكسي الكبير: هل الطاكسي الكبير يعني ميرسديس 240 هذي هيي عطيني التيد ديال أومو ودانون ديال جبال.
98 - Salah الخميس 31 يوليوز 2014 - 22:39
صراحة قرار يخدم الاقتصاد و البيئة و كرامة المواطن ، و العجيب انه حظي بموافقة الأغلبية و المعارضة ، المشكل او العقبة المتبقية هي صحاب التاكسيات هم أصلا متعوذون على النصب سواءا على المواطن او على الحكومة ، لذلك سيحاولون ابتزاز الحكومة و الشركة المصنعة حتى يقبلون بالشروط السخيفة و المبالغ فيها اللتي يطلبونها .
صحاب التاكسيات و النقابات معروفين لا حاجة للشرح او التوضيح ،،،،
99 - رضوان الخميس 31 يوليوز 2014 - 22:46
هذه الشركة Renault.انخفض معدل بيع سيارتها في العالم و تحاول استغلال دول العالم التالت لبيع منتجاتها. والمغرب مرغم على شراء هذه السيارات الزبالة...!! مع وجودالعديد من الاختيارات المناسبة..., Volsvagen, Toyota يجب ان توضع مجموعة من السيارات تحت الاختباراختير الأفضل...
100 - Nana nice الخميس 31 يوليوز 2014 - 22:59
تاكسي الفاني كاتخلي شي معنق شي و شي ماكايعرف شي جسد واحد :D
101 - haltout الخميس 31 يوليوز 2014 - 23:00
لماذا صورة بن شماس والاصالة.ما عندهم اي علاقة بالمشروع.وهم في المعارضة .
المشروع انجاز حكومي وكفى من التحيز ﺍالرخيص لحزب الكروش ﺍﻟﺸﻤﺎﺳﻲ
102 - محمد الناصر بيد الله الخميس 31 يوليوز 2014 - 23:10
واحدة من التحديات الرئيسية التي تواجه الفاعلين في القطاع والسياسيين والتي لم يتطرق لها الموضوع وغالبا ما تنسى هو الأمن والامان الطرقي.
لماذا لا نتكلم عن حزام السلامة الاجباري بدل جوج فبلاصه؟
لماذا لا نتكلم بوضوح عن كيفية تنظيم وقوف و توقف سيارة الاجرة?
الوقوف والتوقف بدون اشعار اللذان هما سبب الكوارث في حرب الطرقات
ومنع التدفق و سير العادي في المجال الحضري

ولماذا لا نقول أن المركبة التي تدعم 8 ركاب أفضل وأكثر راحة و امانا من سيارتين اثنين بستة ركاب ؟؟؟
ويمكنك تخيل ما قد تنطوي على حركة المرور و الازدحام.

هذه من بين الأشياء التي يجب علينا أن ننظر لإيجاد حلول ملموسة فيها في عالم في تطور ابدي، فاليوم نتحدث عن السيارة الإيكولوجية أو ما يسمى السيارة الالكترونية.
والله ولي التوفيق.
103 - Njoy الخميس 31 يوليوز 2014 - 23:46
Et les triporteurs ? On en parle ? Ils transportent souvent des personnes sans aucune protection ni même pas une assurance … le moindre accrochage et c'est la catastrophe !
104 - maghrebi الجمعة 01 غشت 2014 - 00:01
فرنسا النجسة الحقيرة العنصرية خربت البلد ونهبته ولم تكتفي بل تركت كلابها هنا لكي يرعون مصالحها وهيمنتها على المغرب والله من دون كمال المقال عرفت مسبقا أن البديل سيكون فرنسي وهدا دليل أن كلابها مسيطرين على البلد
تقارنون الصناعة الألمانية مع الزبالة الفرنسية نعم لتحسين الظروف والتجديد على الرأس والعين لكن للأحسن وليس الأسوأ
105 - دلال صالح الجمعة 01 غشت 2014 - 00:46
تشجيع المنتوج الوطني داسيا اراه الحل الانسب و كفانا استعمالا لمنتوجات اجنبية
106 - محمد الجمعة 01 غشت 2014 - 01:59
كل هاته خزعبلات الحل لن يضهر حت آخر لمطاف
ستستبدل السيارات بسيارات جديدة مونوسباس بدون تحديد المصنع وغالبا سيستعملون سيارات هيونداي أش .1 ويمكن شراء أي نوع أخر وسيزداد عدد الراكبين ل 8 وستكون فأل خير للمهنيين أما أصحاب لكرايم فستكون لحلقة الاضعف لأن شهرية لن تتغير أي سومة لكراء ستبقى إما 1500 أو 2500 درهم ...رغم زيادة هامش ربح المهنيين والدولة قد تصل مساعدتها ل 10 ملايين سنتيم
107 - باغي الخير الجمعة 01 غشت 2014 - 02:13
اوا صراحة حنى مكرهنا التغيير الي كانت شي حاجة جديدة خصها تكون حسن من لي قبلها ماشي كفس منها.
عالله تكون شي وحدة متيسعة واخا كيقولوا التيساع فالخاطر ولكن مع 6 ديال الناس مكاين لا خاطر لا سيد زكري
108 - souhayb الجمعة 01 غشت 2014 - 02:20
Droles de comentaires, vous voulez des taxis qui tiennent un siecle et comment vous voulez courager la production et l'industrie dans notre pays. toute voitue peut tenir avec ou sans maintenance 10 à 15 ans apres on la met dans la poubelle
109 - مهدي مكناسي الجمعة 01 غشت 2014 - 02:50
نسمع فقط عن اهتراء أسطول سيارات الأجرة الخلل لا يكمن فقط في هدا بل يجب أيضا تغيير سائقي سيارات الأجرة الدين لا تتوفر فيهم شروط السائقين فبالاضافة الى عدم احترامهم لركاب وقانون السير فإن أغلبهم لديهم مستوى ثقافي ضعيف و هندامهم متسخ و أخلاقهم سيئة كما أنهم انتهازيون بامتياز.
110 - بكر الجمعة 01 غشت 2014 - 02:54
اولا يجب التشاور مع المهنيين بهذا الخصوص ولا أرى بديلا عن المرسبديس في تحملها وكذلك اناقتها بشرط سحب كل اسطول السيارات الحالية وإستبدالها بنفس النوع على تكون في حالة جيدة وتتم صباغتها باللون الاسود وتكون حمولتها اربعة ركاب مع السائق يعني راكب واحد القدام وثلاثة ركاب اللور مع الزيادة في اسعار الرحلة وإلزام السائقين بلباس موحد مع قبعة وإلزامهم بإحترام قانون السير وهذا كله بعد توسيع الشوارع والازقة وتزفيتها بدون بدون غش.. اوكولشي غادي إكون فرحان هذا هو الحل اما تكوليا داسيا مع المغاربة تيسدو البيبان بشوية الخطة مآلها الفشل.
111 - meed الجمعة 01 غشت 2014 - 03:05
بالاظافة الى ما ذكر من اهتراء هذه السيارات القديمة ومن الحرج الذي تسببه للركاب عند الاختلاط فإن استبدالها يجب أن يبقى المانيا، هذا إدا اردنا مصلحة المواطن،اما لودجي فلن تسبب الا الكثير من الحوادث .كما يجب التفكير ان تكون سرعتها محدودة في 100km/h .
112 - ABDO DE MGOUNA الجمعة 01 غشت 2014 - 03:06
الحل الانسب في نظري هو السماح للجميع بما فيهم اصحاب السيارات الشخصية بادخال سيارات من الخارج مع حذف للرسوم الجمركية... وهنا سيتضح لاصحاب معمل داسيا مدى عجزهم على التنافس امام الماركات الالمانية الرائدة.
113 - Youssef kech الجمعة 01 غشت 2014 - 03:36
يجب اولا رد الاعتبار للسائق المهني فالمسكين مهظوم من ابسط الحقوق .اما داسيا فتبقى الرقم 1 عالميا
114 - ابن علال السكوري الجمعة 01 غشت 2014 - 05:19
كون غير حيدوا علينا هاد النوع من الطاكسيات سيارات لافيراي وهناونا
متى ستعطون لمدننا رونقا جميلا ؟
هدا القطاع خاصو شركات عصرية وعقلية جديدة .
مع انصاف سائقي الطاكسي وتمكينهم من رخص جماعية لنظمن سلامة الركاب وراحتهم ونساهم في رونق وجمالية مدننا.
115 - driss الجمعة 01 غشت 2014 - 05:45
صراحة التغيير أصبح ضروري ، ولكن فرض البديل غير منطقي. لماذا لا نحدد المواصفات المطلوبة في الطاكسي الجديد . و نترك الصلاحية للمهنيين لاختيار نوع السيارة . عوض فرض لودجي أو غيرها. وبالنسبة لعدد الركاب أقترح تخفيضه إلى 5 . لأن 7 ركاب غير منطقي
116 - Yassine الجمعة 01 غشت 2014 - 07:07
"الى مشات المرسديس مشى معاه الرزق" و كان الرزق بيد الجمادات لا حول ولا قوة الا بالله للأسف غلب على ساءقي هذه الطاكسيات الطمع و الجشع وعدم الاكثرات للمواطن البسيط و يتكلمون فقط على مصالحهم في نظري على الحكومة كما شرعت في تغيير هذه الخردة وجب عليها أيضاً ان تطرح قانون صارم بتغيير عقلية و أخلاق اغلب السائقين الذين لا يحترمون المواطنين ليس كل من هب و دب يضع رجله في هذه المهنة الشريفة و شكرًا.
117 - taxi chauffeur dans l`europe الجمعة 01 غشت 2014 - 12:28
يجب اولا تغيير قانون و نضام التاكسيات و لاكريمات والعمل كما في أوربا،ليتمكن كل مواطن بعد توفر الشروط من الحصول على رخصة التاكسي
118 - engineer الجمعة 01 غشت 2014 - 13:24
Dacia !! sérieusement? la dacia est supposé être remplacé dans ce cas dans 3ans ou moins et parlez moi de ce que ça veut dire pour l'environnement, ceci à part que cette solution n'est qu'une nouvelle faveur aux français qui s'ajoute au train rapide , A3ibad allah kayna Volkwagen, kayna Toyota , opel o zid ou zid baraka mn chefra o boussan idin syadkom francis
119 - leo الجمعة 01 غشت 2014 - 13:55
il faut pas chercher la durée de vie parsque une voiture est faite pour 5 ans voir 10 ans au plus. cest le cas dans tous les pays du monde.
pourqoui avoir une voiture qui dure plus de 10 ans . sulement pour proposer la non qualité au citoien marocain.
120 - ikam al الجمعة 01 غشت 2014 - 17:20
On peut pa jujer dans ce cas c vrais ke le maroc doit aller loin ms pa forcement avc changer les mercedes vc ds dacia o che pa koi d'autrr c vrais k c bien pour ls citoyens et tt mais d'autr maniere on doit pa oublier k ya ds chauffeur qui vont etre en chomage on peut pa savoir si ts les chauffeur ont assez d l'argent pour changer leur voiture dnc pour moi ts ce changement c f n'importe koi y'en a bc d chose qui ont la priorité d'etre changé pire ke ls grand taxi malheureusement -_-
121 - اثري الجمعة 01 غشت 2014 - 23:19
ان هذا المشروع الجديد لا شك انه ينذر بالشؤم اكثر مما يبشر بخير
قالو انه مريح للركاب وقالو ايضا انه مضر للمهنيين ....
فاقول ان المتضرر الاول من هذا القرار هم المسافرين فغير بعيد عن هذا قالت الحكومة ان ثمن التذكرة لن يتغير بعد تطبيقها لقرار الزيادة في المحروقات وما لبثنا حتى وجدنا انفسنا داخل شبكة الصيد هذه فحتى لو تراجع ثمن امحروقات الى اصله فلن يتراجع ثمن التذكرة الى اصله...فمن المتضرر اذا... ؟؟؟
فقس على هذا في هذا المشروع فسترى المستفيذ والمستفاذ منه...
122 - walid السبت 02 غشت 2014 - 13:54
 المستعملين لهذا النوع من النقل يرحبون بهذا التغيير
123 - yahya السبت 02 غشت 2014 - 17:39
هناك المرسيدس المضيل الجديد (سطان ) ذات 7 مقاعد والمحرك 6 أو8 أحصنة
124 - تومان تطوان السبت 02 غشت 2014 - 18:18
الطاكسي فالمدينة خص يكون صغير 4 ركاب فقط زائد يخدم بالعداد او بلايص 7 دالركاب بززززاف باش يعمر الطاكسي وما تما حالة العراق والصداع وزيد وزيد طوبيس صغير التبهديلة . طاكسي صغير اقتصادي وخفيف و4 دالركاب يعني طاكسي ماشي طوبيس الله يهديكم
125 - طلب جواب على سؤال الأحد 03 غشت 2014 - 09:56
واش عمر شي واحد شاف لودجي هازا 7 دلبلايص
عا العار الى ما تشوفوها واش لاصقا معا الارض اولا لا؟؟؟؟
المجموع: 125 | عرض: 1 - 125

التعليقات مغلقة على هذا المقال