24 ساعة

مواقيت الصلاة وأحوال الطقس

24/06/2019
الفجرالشروقالظهرالعصرالمغربالعشاء
04:2506:1413:3517:1520:4622:20
الرطوبة : %50
الرياح : 50km/h
20° 10°
20° الدارالبيضاء
20°
الأيام القادمة
الاثنين
الثلاثاء
الأربعاء
الخميس
الجمعة

النشرة البريدية

اشترك الآن في النشرة البريدية لجريدة هسبريس، لتصلك آخر الأخبار يوميا

المرجو التحقق من صحة البريد الالكتروني

إشترك الآن

استطلاع هسبريس

هل تتوقع تتويج المنتخب المغربي بكأس الأمم الإفريقية مصر 2019؟
  1. "آمال الامتحانات" تكسر آلام سجناء مغاربة .. سكينة وعدل وطمأنينة (5.00)

  2. بوكوس: تأخر قانون الأمازيغية غير مبرر .. والترسيم "مشروط" (5.00)

  3. بوابة "مسافر" .. "الحاجة أم الاختراع" تحلق بشاب في سماء الإقلاع (5.00)

  4. رئيس وزراء كندا يثمّن الأصوات الانتخابية للمسلمين (5.00)

  5. رسميا.. "حزب الشعب" يطرد أردوغان من إسطنبول (5.00)

قيم هذا المقال

0

كُتّاب وآراء

Imprimer
الرئيسية | زووم | هذه "جرائم الحرب" التي ارتكبتها إسرائيل في العدوان على غزّة

هذه "جرائم الحرب" التي ارتكبتها إسرائيل في العدوان على غزّة

هذه "جرائم الحرب" التي ارتكبتها إسرائيل في العدوان على غزّة

إبادة جماعية وجرائم حرب ومجازر.. كلها مصطلحات إدانة واضحة من شأنها أن تضع دولة الاحتلال الإسرائيلية في مصفّ الإرهاب، وتستحق على إثرها المتابعة الدولية، وتوقف جيشها عن العدوان الجاري على قطاع غزة لأزيد من 24 يوماً، مُخلفا لحدود الآن، مقتل أزيد من 1460 فلسطينيّاً، وإصابة حوالي 8 آلاف و400 آخرين، صاحَبها تدمير نحو 5 آلاف وحدة سكنية بشكل كامل، وتضرر 30 ألف أخرى.

المجازر الدموية، التي يشنها جيش الاحتلال تحت اسم "معركة الجرف الصامد" وبداعي تدمير أنفاق قال إن حركة "حماس" تستغلها لـ"أغراض إرهابية"، كما لم ترحم الإنسان، امتدت إلى مناطق حيوية من القطاع، الذي يئن تحت حصار قاتل، حيث قصفت إسرائيل محطة توليد الكهرباء الوحيدة في غزة، ما أدى إلى توقفها، وبالتالي انقطاع التيار الكهربائي وتزويد المواطنين بالمياه.

وفيما يلي جرد لأكثر المجازر دموية، التي ارتكبها الاحتلال خلال عدوانه الحالي على قطاع غزة، بحق عائلات بأكملها داخل البيوت، وتسببت في مقتل المئات من الأبرياء وجرح الآلاف.

318 شهيدا في أيام العيد

لم تراعي إسرائيل قدسية عيد الفطر عند الفلسطينيين، وتوجهت مدفعيات جيشها لتدمر المساجد وتقتل الأطفال والنساء، في يوم فرحتهم، حيث سجل مقتل 318 فلسطينيا وإصابة 980 آخرين معظمهم من الأطفال والنسا، مع تدمير 22 مسجدا خلال أيام العيد، الذي بدأ يوم الاثنين الماضي بفلسطين، وفق حصيلة وزارة الصحة الفلسطينية بغزة.

الحصيلة الدموية للعدوان الإسرائيلي شملت استشهاد 43 فلسطينيا يوم العيد، مع إصابة 260 آخرين، أما اليوم الثاني فقتلت آلة الفتك الإسرائيلية 144 فلسطينيا وأصابت 260، وهو اليوم الذي وصف بالأكثر دموية منذ انطلاق العدوان على غزة في السابع من يوليوز الجاري؛ فيما عرف اليوم الثالث من أيام عيد الفطر، مقتل 131 فلسطينياً، وأصيب 460 آخرين، بينهم 17 قتلوا في مجزرة سوق شعبي في حي الشجاعية، و15 آخرين قتلوا في مجزرة مدرسة الأونروا تأوي نازحين فلسطينيين.

إبادة جماعية للعائلات

عرف العدوان الإسرائيلي استمراره في نهج سلوك حربي لا إنساني ومدان دوليا، يتجلى في إبادته المباشرة لعائلات فلسطينية بأكملها داخل المنازل، وأخرى لا يتبقى منها سوى أحد الأبناء أو بعض الأفراد.

وعرضت وزارة الصحة الفلسطينية حصيلتها قبل أيام، قالت فيها إن جيش الاحتلال أباد 53 عائلة وأسرة بأكملها، في مجازر تسببت بمقتل أزيد من 290 فلسطينيا، بينهم أطفال وشيوخ ونساء، وكلهم مدنيون.

ومن بين العائلات التي انمحت من الوجود جراء القصف الإسرائيلي الهمجي والعشوائي على القطاع، نجد عائلة أبو جامع التي فقدت 26 فردا في رمشة عين، وعائلة "الأسطل" في خان يونس، التي فقدت 15 شخصا، وعائلة البطش في غزة وبلغ عدد القتلى 17، وعائلة الحلو في الشجاعية بمقتل 11 فردا وعائلة النجار في خان يونس التي فقدت 13 شخصا.

إضافة إلى عائلات أخرى قتل منها بين فردين وثلاثة إلى 9 أفراد خلال العدوان الإسرائيلي، بينها عائلة الصيام التي قتل منها 9 أفراد في رفح جنوبي قطاع غزة، بينهم 5 أطفال، في قصف إسرائيلي استهدف عدة منازل فلسطينية مأهولة بالسكان في مدينة رفح جنوبي قطاع غزة، بعد قصف منازلها بأزيد من 13 قذيفة مدفعية.

مجزرة الأونروا

في استباحة للمؤسسات الدولية، قصفت مدفعيات إسرائيلية في الـ24 من يوليوز الماضي، مدرسة "بيت حانون"، التابعة لوكالة غوث وتشغيل اللاجئين الفلسطينيين "أونروا"، شمالي قطاع غزة، والتي كانت تأوي عشرات النازحين الهاربين من العدوان المتواصلة على القطاع، ما أدى إلى سقوط أكثر من 16 فلسطينياً، وإصابة نحو 100 آخرين، معظمهم من النساء والأطفال.

وكعادة كل قصف همجي إسرائيلي، تناثرت أشلاء الأطفال والنساء في المدرسة، التي كانت تأوي عشرات العائلات ممن دَمّر الجيش الإسرائيلي منازلها؛ إذ برر الاحتلال قصفه للمدرسة بإيواء عدد من الصواريخ تابعة للمقاومة.

وعاد الجيش الإسرائيلي لقصف مدرسة أخرى تابعة لـ"أونروا"، يوم الأربعاء الماضي 30 يوليوز، بمخيم جباليا، شمالي قطاع غزة، أسفرت عن مقتل 15 مواطناً وإصابة 100 آخرين؛ فيما أعادت المجزرة للأذهان مجزرة مدرسة الفاخورة، التابعة للأونروا، إبان الحرب التي شنتها إسرائيل على غزة عام 2008، والتي أسفرت عن استشهاد 43 فلسطينيّا وعشرات الجرحى.

مجزرة سوق الشجاعية

17 قتيلا، ضمنهم صحفي وعاملَين في طواقم الدفاع المدني، و200 جريحاً، هي حصيلة مجزرة أخرى ارتكبها الجيش الإسرائيلي، الأربعاء الماضي 30 يوليوز، في قصف بعشرات القذائف المدفعية على سوق "البسطات" الشعبي بحي الشجاعية غرب غزة.

القصف الهمجي استهدف تجمعا لعشرات الفلسطنيين بالسوق الشعبي، ما أدى إلى تناثر أشلاء القتلى، فضلا عن إصابة العشرات، أغلبهم من النساء والأطفال، فيما اندلع حريق كبير في المحال التجارية وسط السوق، وجدت طواقم الدفاع المدني صعوبة في إخماده.

مجزرة شاطئ غزة

يوم الأربعاء 16 يوليوز الجاري، توجه عدد من الأطفال إلى شاطئ غزة بغرب القطاع من أجل ممارسة حقهم في اللعب بين الرمال، إلا أن طائرات إسرائيلية قررت استهدافهم بغارات جوية، بدون سابق إنذار، ليسقط على إثر ذلك أربع أطفال، تتراوح أعمارهم لم تتجاوز الـ10 سنوات، فيما جرح البقية.

الغارة الإسرائيلية التي استهدفت الأطفال الأربعة، زكريا وعاهد وإسماعيل ومحمد، أصابتهم إصابة مباشرة، ما أدى إلى تناثر أشلائهم بشكل همجي، يوضح انتهاكات أخرى إلى سجل إسرائيل.

مجزرة حي الشجاعية

وسط حي الشجاعية المكتظ بالسكان، وهو أقدم وأكبر أحياء غزة بـ150 ألف نسمة، ألقى جيش الاحتلال، وفق متحدث عسكري إسرائيلي، 120 قنبلة بوزن طن للواحدة، يوم الأحد 20 يوليوز، مخلفة مجزرة جديدة سقط خلالها أزيد من 75 قتيلا ونحو 400 جريح، ودمار العشرات من المنازل.

وسقط في اليوم ذاته، 40 فلسطينيا آخرين، ليبقي اليوم الأكثر دموية منذ انطلاق العدوان الإسرائيلي على القطاع بسقوط أزيد من 110 شهيداً وعشرات الجرحى، حيث شبه الفلسطينيون الهجوم الهمجي بمجزرة صبرا وشاتيلا، التي ارتكبها الجيش الإسرائيلي عام 1982 في حق اللاجئين الفلسطينيين غرب العاصمة اللبنانية بيروت.

المجزرة عرفت استهداف أسر وعائلات بأكملها، كما حصل مع عائلة أبو جامع شرق خانيونس جنوبي قطاع غزة، حيث أسقطت صواريخ الطائرات الحربية بيت العائلة ذي ثلاثة طوابق، مخلفة مقتل 13 فردا من الأسرة، ضمنهم 6 أطفال؛ كما قتل 8 أفراد من عائلة الحلاق، بعد استهداف مباشر لشقة سكنية وسط غزة، بينهم ثلاثة أطفال.


الآراء الواردة في التعليقات تعبر عن آراء أصحابها وليس عن رأي هسبريس

الإشتراك في تعليقات نظام RSS تعليقات الزوّار (63)

1 - "مت قاعد" السبت 02 غشت 2014 - 00:47
كل هذا ولما يريد الشرفاء فضح من يُطبع مع هذا الكيان المسطنع يمنعهم الأوغاد. المتطبعين يجب فضحهم ومحاكمتهم مثلهم مثل الصهاينة.
2 - beni السبت 02 غشت 2014 - 00:51
Ce qui m'étonne c'est le silence des marocains dans les salles des cafés comme si c'était pas Rabat mais Tel Aviv en arabe Tal alhabib
3 - Ali السبت 02 غشت 2014 - 00:51
voir ces horribles et dire qu'on est Musulman, absolument pas.
4 - - أحمد - السبت 02 غشت 2014 - 00:55
أين المنظمات الحقوقية من هذه المجازر ؟ أين جمعيات حقوق المرأة من قتل نساء غزة ؟ أين جمعيات حقوق الطفل من وأد أطفال غزة ؟ أم أن الكل يخشى أن يفقد مصادر تمويله المشبوه ؟
5 - Ahmed Khg السبت 02 غشت 2014 - 01:09
الغزاويون يقولون : لنا رب كبير

و الإسرائيليون يقولون : لنا عرب كثير

فشكرا لكم يا حكام العرب على سكوتكم لقتل الأطفال
6 - مخلص السبت 02 غشت 2014 - 01:11
الأحداث الحالية في غزة ، نفسها وإن بشكل آخر أذاقها العرب لشعوب أخرى( الأمازيغ مثلا) . فلا بأس أن يذوق الظالمون من نفس الكأس ، وعاشت بلاد الأمازيغ من مصر إلى جزر الخالدات.
7 - younes السبت 02 غشت 2014 - 01:16
الله سينتقم من اليهود الارهابين في القريب العاجل إنشاء الله
اللهم ارحم الشهداء وإشفي المصابين واعن المنكوبين يارب العالمين
8 - مسلم السبت 02 غشت 2014 - 01:21
يا عربي يامسلم حالكً اليوم يألم صهيون في فلسطين تقتل وانت في الامر مسلم شيوخ والأطفال تقتل والعالم ينظر لو إنجليزي اوامريكي او إسرائيلي قتل لقامت القيامة كم دمك رخيص يامسلم
حسبي الله ونعم الوكيل لكمً الله بأهل فلسطين النصر قادم انشاء الله
9 - anti sioniste السبت 02 غشت 2014 - 01:29
حسبنا الله و نعم الوكيل في الصهاينة وكل من والاهم من الخونة و العملاء. قتلة الاطفال و المستضعفين و الابرياء. مع الاسف الشديد لا يسعنا الا الدعاء لكم فنحن مكتوفو الايدي, كنا نود مؤازرتكم بالجهاد و الفوز بالشهادة و لكن ما باليد حيلة. غزة رمز العزة و فلسطين في قلوبنا التي تتقطع عليكم. ولكن صبرا جميلا فنصر الله قريييييييييييييييييييييب
10 - khalid السبت 02 غشت 2014 - 01:31
الارهاب الصهيوني هو بفعل عوامل عدة منها جبننا نحن المسلمين و الجبن أصبح عادة لدينا فلا يمكن ﻷي مسلم اليوم أن يقول أنه مكتمل الايمان وأخوه المسلم يقتل في كل مكان .ولا يمكن ان نقول أننا مسلمين و اليهود عتوا فسادا في الأرض و نحن نتفرج
11 - تذكير السبت 02 غشت 2014 - 01:32
لقد بحثت على اكبر مجزرة للعدو الصهيوني على فلسطين فكانت اكبر مجزرة هي صبرا وشاتيلا استشهد فيها 1500 شخص تقبلهم الله.
لكن الصدمة الكبرى ان مجزرة غزة 2009 استشهد فيها 1400 شهيد والمجزرة الان 2014 وصلت الى 1623 شهيد والقادم اسوء يعنى المجموع 3023 شهيد في غزة لوحدها.
لا حول ولا قوة الا بالله العلى العظيم
12 - amazigh السبت 02 غشت 2014 - 01:39
ادا كانت اسرائيل معروف عنها انها كيان ارهابي صهيوني مقيت فمادا عن حكام العرب و خاصة دالك الانقلابي الذي نعتته الصحافة الاسرائيلية بالخباز باقفاله للمعبر رفح الحدودي و الله انها صفقة حيت اقتضت ان يقتل السيسي الاخوان باعدامهم او سجنهم او تقتيلهم و بعد دالك ترتكب اسرائيل الصهيونية ماشائت في غزة
13 - كلنا غزة السبت 02 غشت 2014 - 01:53
حسبنا الله ونعم الوكيل
اللهم انصر الاسلام والمسلمين
14 - l'aigle royal السبت 02 غشت 2014 - 01:53
حسبي الله ونعم الوكيل
لا حول ولا قوة الا بالله العلي العظيم
ليست هذه هي المرة ولا والاخيرة ..فكلما وجدت اسرائيل الفرصة -ولا احد قادر على ردع اجرامها ومجرميها -الا واستمرت وتمادت وتفننت في الدمار الشامل.
-ايها العالم المتحضر "شعار حقوق الانسان" عار ان نتفرج على شعب اعزل لتعيش اسرائيل على انقاضه؟!
15 - faites qlq chose for Gaza السبت 02 غشت 2014 - 03:00
Dear brothers and sisters, do something for Gaza, every body will have an idea what to do, u can for example go to some social networks like tweeter or others and help show the world what israel do in Gaza, you could see how u can donate, you can pray for them in a full night, you can manifest and organise debates and conferences, or more than that, we need to wake up, you will not believe what is happening in Gaza, if u muslim do it for the sake od Allah, if no for the sake of humanity, see if u still have a human heart. Free Gaza, may Allah be with them and destroy israel.
since israel apear in 1948 and the world is in sufferance
16 - mazigh السبت 02 غشت 2014 - 03:08
we have seen enough ,what pictures can do for palestinians ,they need tanks ,they need wapens and high tech equipment .they need suicide bumbers may be 10 each day ,they need long range missiles ,they need anything that can bring down their enemy,dont just watch pictures and pray .we have been praying since 1948 and nothing has changed so amke up your minds .build technologies.
17 - said السبت 02 غشت 2014 - 03:10
السلام عليكم
سوف نسال جميعا عن هذا الدم المسفوك حكام ومحكومين لكن هؤلاء الحكام سوف يكون لهم النصيب الاكبر سواء بصمتهم او تواطؤهم على فلسطين المعذبة منذ التلاتينات ;ماذا سيقول السيسي وغيره لرب العزة همهم الكراسي والدود عليها ولو بحد السيف ;اسالوا انفسكم ايها الطغاة اين الملوك والرؤساء الذين سبقوكم ;لو دامت لغيرك ماوصلت لك المهم ان البعض يخلد اسمه بمداد من الفخر وغيره له الخزي والعار .
18 - سلوى السبت 02 غشت 2014 - 03:11
هؤﻻء عرفنا القرآن بعدائهم لنا وبجرائمهم من زمان وقتلهم للأنبياء
لكن ما ﻻ افهمه هو جرائم حكام العرب في حق شعوبهم فمثﻻ بشار الاسد والقدافي والسيسي وغيرهم ما سبب قتلهم لشعوبهم هل خلقت الشعوب العربية غقط للقتل ام ان حكامنا صهائنة ونحن ﻻندري وشكرا
19 - صالح الصالح السبت 02 غشت 2014 - 03:12
هدا يعرفنا بمن هم اليهود والإسرائليون هنا يضهرون ويكشفون علي وجههم الحقيقي يريدون تصفية والقضاء علي كامل الشعب الفلسطيني لكي لا يطالبون بأراضيهم التي سرقت منهم ويريدون سرقة باقي الاراضي الفلسطينية وتصفيتهم انها مجازر ومدابح المدنين علي يد هده العصابة الإرهابية المجرمة بمن يدعون باليهود الإسرائيليين اين هم حكام العرب ؟؟؟ اين هم حكومات العرب الدين لهم علاقات مع اسرائيل من تحت الارض والدين تربطهم مع حكومات اسرائيل مصالح خاصة ومرتبطة اين هو أمير المؤمنين وحامي الحرمين والمسلمين الملك عبد الله ملك السعودية وأين هو عرب الخليج اصحاب اموال النفط والأموال المسروقة من الشعوب الفقيرة وأين هم كل حكام العرب وحكوماتهم اين هم في وقت الشعب الفلسطني يدبح ومجازر مقيمة للأطفال والنساء ومدن تهدم ، أنكم الا حكام لسيطرة علي الحكم والأموال وليست لكم أيتها اهتمام بالدفاع عن مصالح شعوبكم والاطمئنان عن حياته واستقراره وعيشه اليومي ، المسؤولية انها تحت عاتقكم .
20 - saccco السبت 02 غشت 2014 - 03:16
هل هم ضحايا إسرائيل ام ضحايا تهور حماس وعدم إكتراتها بعواقب سلوكاتها على سكان غزة
بعد كل هؤلاء الضحايا في الارواح والعمران الذي أصاب سكان غزة سيخرج زعماء حماس من مخابئهم ويصعدون فوق المنصة المشيدة بالجثت والخراب لينشدوا لنا أنشودة الانتصارالخالدة والسحق النهائي لقوات العدو
21 - فخور بغزة السبت 02 غشت 2014 - 03:18
ان الغرب خلق لليهود عدو جديد ،لتغير اتجاهه عن العدو الأصلي ، صاحب المحرقة( الغرب ) لكن اليهود لا أمان معهم فدور الغرب قادم لا محال ادا كان غولاني جند النخبة في الكيان الصهيوني فان حماس جند النخبة في جند الله فوق الارض الهم أنصرهم نصرا عزيزا من عندك ان دالك لا يعجزك أمين .'
22 - النصري السبت 02 غشت 2014 - 03:24
ارجو من المغاربه ومن جريده هيسبريس ان تكون حمله على الجريده العالميه
ان تكون مساعدات انسانيه والتبرع لغزه فالمغاربه اهل خير نرجو حمله وطنيه وارجوا من المغاربه ان تكون حمله وطنيه وان تكون باسم جلاله الملك ليكون هناك مغاربه كتر ارجوكم شباب المغرب واجب علينا مساعدتكم اقل ما نفعل ارجوكم
23 - بخت عمر السبت 02 غشت 2014 - 03:24
مادام العالم لم يحاكم آي زعيم إسرائيلي ،فسنرى السناريو يعاد ويكرر،وما علينا نحن سوى مقاطعتهم مقاطعة آبدية.نعلمهم كل العلم ،منضمت الكسانوسترا الارهابية،تقتل الاطفال باسم عنوان مآلوف لدى القتلة؟هو محاربة الارهاب.للتهرب من المتابعة الدولية
24 - Hicham السبت 02 غشت 2014 - 03:26
نحن بحاجه الى ربيع عربي ولكن هذه المره يجب ان يكون ربيعا مع مبيد حشري … بصراحه لدينا الكثير من الحشرات في الوطن العربي التي تستحق الاباده …. سيقول البعض انني متطرف ولكن للاسف هذا هو حالنا اليوم ….
25 - fatima usa السبت 02 غشت 2014 - 04:03
و الله العظيم هذا يمزق القلب ,ويحزن . زميلاتي لسن مسلمات , بل من ديانات بوذية مختلفة ,وتاثرن لرؤية الاطفال قتلى . فاين انتم ياعرب ,اين ظميركم يارؤساء و ياملوك ? حسبي الله ونعم الوكيل في كل من يدعي انه مسلم ويتعامل مع اسراءيل باي شكل من المعاملات ,ودماء اخواننا في رقابكم
26 - أحمد طيب السبت 02 غشت 2014 - 04:10
أحتقر نفسي كعربي عندما أتذكر فلسطين
27 - sarah السبت 02 غشت 2014 - 04:37
Les images du massacre sioniste aujourd'hui à Gaza sont effroyables... Le sionisme est une idéologie de malades mentaux!!!!!
28 - mntele السبت 02 غشت 2014 - 05:23
اين حكام العرب طيحوا علينا دل تفوا على طصلتهم
29 - moni السبت 02 غشت 2014 - 06:40
بل هي جرائم حرب يرتكبها العالم بأسره ضد هذا الشعب الأعزل، لن يرحمكي التاريخ يا أمريكا ولن يرحمكي التاريخ يا أروبا ولن يرحمكم التاريخ يا خَرَبْ. مرحبا بكم جميعا في مزبلة التاريخ. أما أنتم يا حفذة القردة والخنازير يا من يرد الجميل بالصواريخ فسيأتي عليكم يوم بإذن الجبار لن نرحمكم فيه. أين أنت يا من بويعت وتوليت السخافة لا الخلافة ؟ أين أنتم يا طاعش؟ أين أنت يا نصر الات؟ يا من يقتل إخواننا في سوريا، أليست قضيتكم الأولى فلسطين يا من صدّعتم رؤوسنا بشعاراتكم الزائفة. اللهم عليك بالشرك والمشركين الله انصر إخواننا في غزة وتبت أقدامهم. اللهم آمين
30 - nour السبت 02 غشت 2014 - 06:40
عار على الامة العربية و الاسلامية ما يقع للفلسطينيين في الاراضي المحتلة .و الله العظيم سوف نسئل عن ذلك يوم القيامة. انا لله وانا اليه راجعون
31 - ابن تاشفين السبت 02 غشت 2014 - 06:45
بسم الله الرحمن الرحيم
لكم الله يا أهل غزة وندعو الله معكم.
ونطلب من الله
ان يصلح وﻻة امورنا.
32 - omar elfakir السبت 02 غشت 2014 - 06:56
لقد اصبح دم المسليمين ارخص الدماء!شعوب مسلمة تذبح وتسفك دمائها في بورما وافريقيا الوسطى واﻷن في غزة.والمسلمون يتفرجون وﻻ يحركون ساكنا!فحسبنا الله ونعم الوكيل.
(المسلم اخوا المسلم ﻻ يسلمه وﻻ يخدله...) فكبف ندعي اﻹسﻻم وقد خدلنا إخواننا في غزة وسلمناهم لليهود الذين ﻻ يرقبون في مؤمن اﻻ وﻻ دمة يفعلون بهم ما يفعلون!!فكلنا سنحاسب على قطرة دم مسلم اريقت في غزة ان لم نقم لتصرتهم
حسبنا الله ونعم الوكيل
33 - حسبنا الله ونعم الوكيل السبت 02 غشت 2014 - 07:27
اللهم إنا نشكو إليك دماء للمسلمين سفكت وأعراضا هتكت وحرمات انتهكت ومساجد دمرت ومنازل خربت ومدارس عطلت ومزارع أحرقت وأطفالا يتمت ونساء تأيمت وأمهات ثكلت ليس لنا رب غيرك ولا ملاذ سواك. اللهم فاغضب لعبادك المؤمنين واثأر لجنودك الموحدين وانتقم لنا من الطغاة المستكبرين. اللهم أحل بهم سخطك وأنزل عليهم غضبك ونقمتك واسلبهم حلمك وإمهالك وأرنا فيهم بطشك وقوتك.
اللهم احفظ أهلنا في قطاع غزة الحبيبه من بين ايديهم ومن خلفهم وعن شمائلهم ومن فوقهم ومن تحتهم وتقبل شهدائهم اللهم ليس لهم رب سواك فيرجوك وليس لهم ناصر سواك فيستنصرونك اللهم إن خذلهم أهل الأرض فأنت ربي لا تخذلهم.
اللهم يا من أهلكت ثمود بالطاغية وأهلكت عادا بريح صرصر عاتية وأخذت فرعون وجنده أخذة رابية أهلك الطغمة اليهودية والأمريكية المتجبرة الباغية ولا تبق لهم في أرضنا من باقية. اللهم إنهم طغوا في البلاد فأكثروا فيها الفساد. اللهم فصب عليهم سوط عذاب وكن لهم بالمرصاد ودمرهم كما دمرت إرم ذات العماد. اللهم أيدنا بجند من جندك وأمدنا بروح من عندك واحرسنا بعينك التي لا تنام واكلأنا في كنفك الذي لا يضام.
امين والصلاة والسلام على رسول الله الامين.
34 - امة الله السبت 02 غشت 2014 - 10:02
حسبنا الله ونعم الوكيل افيقوا يا عرب من سبات نومكم
35 - مغربي. حر من بلجيكا السبت 02 غشت 2014 - 10:31
- آه آه لما يتعرض له أحبابنا بغزة من إبادة جماعية ومجازر من طرف الكيان الصهيوني الغاشم!!
-آه آه للشهداء من صبيان وشباب ونساء وشيوخ والذين إستشهدوا جراءالقصف الهمجي والإرهابي من طرف قتلة الأنبياء!!
-آه آه للجرحى الذين يعدون بلآلاف وما يعانونه من آلام داخل المستشفيات بغزة!!
-آه آه لآهات الأطفال الذين تيتموا والنساء اللواتي يترملن والأمهات اللواتي فقدن عزيز!
-آهن آه لصمت الحكام العرب وصمت صناع القرار بكل من طاغوت العالم الغاشم(أمريكا)والدول الأوربية المنافقة ومجلس الظلم!
-آه آه لبعض الدول العربية الخاءنة التي أيدت العدو الصهيوني على أحبابنا في غزة ويتعلق الأمر بكل من مصر والسعودية والإمارات والأردن!
آه آه لفقدان أسد العروبة والإسلام الرئيس صدام حسين الذي تكالبت عليه أمريكا بمساندة مع بعض الدول العربية والشيعة!
يا حكام العرب العرب،أليس منكم حاكم رشيد ليتصدى لهذا العدوان الغاشم لحفدة القردة والخنازير رغم أن جميع الدول العربية مدججة بالسلاح jusqu'au dent!! لكن المؤسف له وهو أن سلاح العرب بدل أن يوجه لأعداء العروبة والإسلام فيوجهونه لشعوبهم(إنظروا ما جرى ويجري لحد الآن بمصر وسوريا والعراق)
36 - عندما تتداعى الكلاب.. السبت 02 غشت 2014 - 10:38
هذا هو الوجه الحقيقي " للحضارة" الاسرائيلية وللمخطط الصهيوني من النهر إلى النهر، من النيل إلى الفرات ومخظ إسرائيل الكبرى"لمن يحن إلى إسرائيل ويطبع معها ويتبنى "تازة قبل غزة".
أقول له فق من سباتك ورمم وعيك وخذ العبرة من الواقع المذبوح امامك ان لم تأخذها من التاريخ القريب أو البعيد.. مجازر بشعة وفظائع ضد المدنيين والابرياء من الاطفال والنساء بلا رحمة أو شفقة ضدا على القوانين والمواثيق والعهود الدولية والشرائع السماوية في تواطؤ مكشوف مع المجتمع اليهودي المسيحي الدولي، وبإيعاز وانحياز من العالم العربي الذي يتفرج في صمت وبجواز من العالم الاسلامي على كثرتهما وقوتهما لكنهما كغثاء السيل وكزبد البحر لا فائدة فيهما،ولعلهما كالدجاج الابيض الذي يرى أخاه يذبح فلا ينتفض ولا يهرب حتى بل يتجه من تلقاء نفسه نحو سلاخه يتعجل مصيره"المحتوم" في ذل واستكانة وخنوع ومهانة.
وتطلب من العالم ان يقف يجانب الجلاد والارهابي ويقبض الضحية ويكتفها ويسلمها له ليقيم عليها رقصة الموت قبل ان يعذبها وينكل بها للاعتبار لكل من سولت له نفسه الشهيق في حضرة الجلاد.
(يوشك أن تتداعى عليكم الامم كم تتداعى الكلاب إلى قصعتها قالوا
37 - الدم الرخيص السبت 02 غشت 2014 - 11:00
هادو هما ليهود دولة اسرائيل الغاشمة. استفيقوا يا ملوك ورؤساء عرب قبل أن يأتي يوم لا بيع فيه ولا خلة ولا شفاعة.
38 - مسلمه قساميه السبت 02 غشت 2014 - 11:15
حسبنا الله و نعم الوكيل في من استباح دماء المسلمين و العرب في سبات عميق المغرب متلا اهتموا بالرقص و الملحمات التافهه و مايزال اصلا يركع لغير فقط اخبروني كيف لشعب يفعل دلك ان يححرر مسرى نبيبنا والجزائر تهتم بامورها''لهلا يقلب '' و ليبيا تضمن استقراراها اولا و السودان ومصر والاردن وسوريا و لبنان و العراق واليمن وقطر و السعوديه 22دوله عربيه ياعالم وعدد سكان الدول العربيه هو 338.621.469 نسمة وعدد سكان اسرائيل هي وسكانها وشعبها وجيشها 7.41 مليون والدول العربيه تخاف من اسرائيل ستقولوا امريكا والله اني لا اخاف لا امريكا ولا غيرها و الو اقتضى الحال نجهز لحرب عالميه تالته مدا سيحصل نحن اصلا اموات
انتظريني غزه سآاتي ولو على قدم واحده هدا عهد حبيبتي لن انتظر رجال العرب فلياخدوا حجابنا وليتركونا نجاهد ان اخافهم الجهاد اكتب تعليقي و في قلبي نار ممكن ان تحرق العالم لكن صبرا ياقلبي ان غدا لناظره قريب
39 - متألم لحال المسلمين في العالم السبت 02 غشت 2014 - 11:18
كل هذا ..وماذا ينتظر حكام المسلمين بعد ليقوموا بخطوة عملية لنصرة هؤلاء المستضعفين ، إن الذي نراه من حال المسلمين سواء في غزة او إفريقيا الوسطى أو بورما أو سوريا وغيرهم ليدمي القلوب !
أظن أن حماس تتحمل جزءا من المسؤولية فيما يحدث فهي تعرف حق المعرفة مسبقا أنها لا تملك العدة ولا اﻷسلحة الكافية لمواجهة جيش إسرائيل الذي يصنف الحادي عشر عالميا من حيث القوة العسكرية ورغم ذلك تستمر في خوض المعركة ، نسأل الله أن ينصر إخواننا بجنود من عنده.
40 - unknownman السبت 02 غشت 2014 - 11:27
انبطاح تام لمسؤولي العالم كله امام تكبر وعجرفة شعب الله المحتارعلى جميع امم الارض لقد علا اليهود علوا كبيرا كما نبأنا الله سبحانه الفلسطينيون يدافعون عن كرامة الانسانية المستعبدة كلها بما فيها كرامة اوباما و زوجته واطفاله وكيري وميركل وهولاند وكامرون ووووووو
41 - عتيق من صفرو السبت 02 غشت 2014 - 11:31
إنا لله وإنا إليه راجعون
رحم الله جميع أموات وشهداء المسلمين.
42 - فيصل السبت 02 غشت 2014 - 11:44
إسرائيل إحتلت العالم إﻻ غزة فﻻزالت تقاوم وسوف تنتصر بإدن الله تعالى وتشرف العرب الدين خدلوها
43 - غرباوي السبت 02 غشت 2014 - 11:47
اللهم أرينا في الصهاينة يوما أسود ،
اللهم اهلكهم كما هلكت عاد وتمود وفرعون،
اللهم تقبل الشهداء في جنتك بجانب الأنبياء .
اللهم اشفي مرضى الغزاويين و جرحاهم ،
اللهم كن في عونهم وساندهم وارحم ضعفهم .
اللهم انتقم من كل خائن لحق الفلسطينيين في حياة كريمة آمنة .
44 - زكرياء السبت 02 غشت 2014 - 11:55
الشهداء ... فلسطنيين... مقبرة شهداء غزة 2014
45 - abdelhamid السبت 02 غشت 2014 - 13:48
لا حول ولا قوة الا بالله! حسبي الله و نعم الوكيل !اللهم ارنا عجائب قدرتك فيهم! و السيسي اليهودي الذي لم يساعد حتى بفتح الحدود خادم اسياده , تحشر معهم ان شاء الله !
46 - hafid السبت 02 غشت 2014 - 14:04
سلام الله عليكم لا احد يستطيع ان يقف امام جرائم الابن المدلل لامريكا لا الجامعة العربية ولا المنظمة الاسلامية ولا حتى مجلس الامن كلهم متواطئين على شعب اعزل قضى ثماني سنوات من الحصار الظالم ها هم الان يبيدونهم كما فعلوا مع العراق الحصار ثم التدمير ولا احد يتكلم لان المظلوم مسلم الى من سيلجاء هؤلاء المظلومون يا عرب اليسوا اخوانكم حرام عليكم ان تتركوهم في هذه المحنة مماذا تخا فون من الحرب العالمية الثالثة فلتكن
47 - leila السبت 02 غشت 2014 - 14:08
As salam alaykom, ce nouveau génocide à GAZA demontre encore une fois que la conscience officielle internationale est morte et que les Palestiniens ne peuvent compter que sur ALLAH et sur leur résistance surtout qu à nos jours leurs frères arabes et musulmans sont occupés à s entre tuer.
Hasbouhom ALLAH wa niama lwaquil.
Lakom ALLAH ya ahl GAZA.
48 - khalid السبت 02 غشت 2014 - 14:54
ليس هناك حل سوى تدمير قوتها الإقتصادية وذلك بالتخلي عن شراء منتوجاتها ولنتذكر (هتلر يقتل اليهود مقطع نادر) لم يرحمهم هتلر لأنهم ظالمين فأوصلهم ظلمهم إلى الذل والمهانة واليوم حصدوا الأمول الطائلة واستطاعوا أن يشتروا ضمائر الناس
49 - المغربي السبت 02 غشت 2014 - 15:29
النشر اصبح بالميزرية والمحسوبية وباك صاحبى وفي الاخير تتحدثون عن المصداقية والشفافية والنزاهة...
50 - احمد السبت 02 غشت 2014 - 17:17
هده الجرائ ستكون كابوسا يحظ ظجع كل سؤول عربي تا ر على الفلسطينيين الله اين
51 - youssef السبت 02 غشت 2014 - 17:37
نعم اسراءيل خربت غزة بشتى اسلحتها التقيلة وكانها كانت تحارب هتلر او امريكا او روسيا او غيرها من الدول العظمى ولكن يا للاسف كانت تحارب شعبا اعزلا لا يمك ولا حجارة لكي يدافع عن نفسه لاحضنا ايها الاخون كيف كانت تقتل بوحشية الاطفال والنساء والنساء الحوامل. من هنا ومن هذا المنبر بصفتنا كشباب مغربي مللنا حياتنا مللن الاكل والشرب مللنا اكاذيب العرب مللنا اكاذيب حكام العرب مللنا كل شيء نريد استرجاع فلسطين اليوم لا غذا نريد طرد اليهود من القدس .من اجلك يا فلسطين سءموت من اجلك يا فلسطين لن استطيع العيش .
52 - بدون حيلة السبت 02 غشت 2014 - 17:44
كل ما يسعنا هو البكاء و الدعاء
مع الخجل.. من كوننا عرب او مسلمين..
53 - مولع السبت 02 غشت 2014 - 17:51
جرائم إنسانية ترتكب في غزة من طرف الصهاينة تحت صمت الضمير العالمي و تقاعس الحكام العرب و أمام هذه الورطة تبحث إسرائيل دريعة للهروب إلى الأمام من خلال خلق مشكل التهدئة من عدمه. يجب أن يحاكم المسؤؤلون الإسرائليون عن المجازر المرتكبة في حق الاطفال و عموم الدنيين.
54 - laila السبت 02 غشت 2014 - 18:22
أين العروبة ٬أين المروءة٬أين الدم الحامي
سفكت الدماء ،قتلت الأطفال٬هتكت الأعراض،
ٱكتفت الآذان بسماع الأصداء و الأعين بالدمع على الشهداء،
و هم غبايا خرساء ينعمون بالإسترخاء
غزة غارقة في الدماء
و العرب يتفرج في هدر دم الأبرياء
و من يماشي الطاووس في خيلاء،
سيأتي دوره ،تنفش ريشه و الكبرياء
هذا مآل العرب الأقوياء...
نفوس ،جلود ميتة الإحساس،
ضمائر ،أرواح تشكو من الإفلاس،
فهل هذه خير أمة أخرجت للناس...
تخلصوا ،تحرروا من جبروت أمريكا الشناء و فرعون ،هامان إسرائيل النكراء
توحدوا،إتحدوا من أجل الفداء
و لنعلن الحرب و العداء على أمريكا و إسرائيل الخرقاء
أغرقهم المولى في ويل من الدماء
و لننعم بالسلم و الصفاء و تعميم العطاء و ٱسترجاع كرامة العرب الأشداء.
55 - abdou السبت 02 غشت 2014 - 18:42
Les attaques incessantes de l'armée israelienne contre des civiles :enfants,femmes et vieillards visent le sabotage du moral de la population qui soutient la résistance sans se soucier de la réaction de la communauté internationale tant le soutien inconditionnel des usa et de certains pays arabes lui est assuré.
56 - مغربي حر من بلجيكا السبت 02 غشت 2014 - 19:03
تتمة التعليق 35
-آه آه لكل من يتشدق ويزمجر في جميع المحافل العربية والدولية بمحاربة الإرهاب!!
-آه آه لكل الدول الغربية والعربية التي ساندت وآزرت خبثاء وجواسيس الأمريكيين بمكافحة الإرهاب!!
-أليس ما يقوم به الكيان الصهيوني الغاشم من تقتيل وإبادة جماعية لأسر بأكملها لإخواننا في الفلسطينيين وتدمير لمءات المنازل في غزة يعتبر قمة الإرهاب وبامتياز؟؟ حتي أن بيوت الله لم تسلم من بطشهم.
-أين هي ضماءركم إن كانت لكم ضماءر يا مسؤولون أمريكيون ويا غربيون وأخص بالذكر كل من فرنسا وألمانيا وإنكلترا ويا عرب ومجلس الأمم المتفرقة ومجلس الظلم الدولي مما تشاهدونه عبر قناة الجزيرة من مشاهد لا يقوى الإنسان على مشاهدتها؟؟فالجتث منتشرة في كل مكان والجرحى الموجودون في حالة خطيرة يعدون بلآلاف.
-لماذا لم يصنف سيد البيت الأسود وجواسيس الكونكريس الصهاينة ومجلس الظلم والعرب حفدة القردة والخنازير كأكبر إرهابيين عرفتهم البشرية؟؟
-لماذا لم يحض العدو الصهيوني الغاشم من إستنكار دولي كالذي تعرضت إليه داعش؟؟أم الأمر يتعلق بقضية عربية-عربية!!
أسأل الله أن يرحم شهداء غزة وأن يشفي مرضاهم وأن يجبر
خواطرهم آمممممممممميييييين
57 - Anti terroristes الأحد 03 غشت 2014 - 01:56
هذه الجرائم ارتكبها دافعوا الضرائب في امريكا وفي انكلترا وفي المانيا وفي فرنسا وفي استراليا و..و..لصالح الارهاب الاسرائلي .
58 - ابو محمد اسلام الجزائري الأحد 03 غشت 2014 - 04:04
السلام على من اتبع هدي القران:ندعو الله ان يصلح ولاة امورنا،لماذا هذا الصمت الرهيب من حكامنا وعلمائنا و فقهائنا....و شعوووبنا؟من المسؤول عن هذا الصمت المريب الحكام ام الشعوب؟و هل باستطاعة الحكام الدول العربية والاسلامية قول كلمة حق عن سلطان العالم الجائر؟ و لماذا لايستقوون الحكام العرب والمسلمين بشعوبهم وبعدها بجيوشهم لنصرة الاسلام والمسلمين؟ام انهم على الكرسي خائفين؟ ومن اليهود مرتعشين؟ الويل لهم يوم الدين من عذاب الرب العضيم،شجاعة حكامنا بنا تجعلنا الاقوى بدون سلاح،الله يرحم شهداء غزة اخوكم الجزائري العربي المسلم.
59 - hakika الأحد 03 غشت 2014 - 17:29
ا صبت ياصاحب تعليق عشرون saccco
هذه هي الحقيقة للاسف
60 - وتلك الأيام 2 الثلاثاء 05 غشت 2014 - 15:31
كما اقترن ظهورالصهيونية بظهور صناعة النفط فإن نهاية إسرائل لن تبدأ حتى ينتهي عصر النفط. أنذاك ستفقد دعم الغرب الصليبي فتتكسر شوكتها وتحدق الأخطار بسكانها من اليهود.
المسلمون واليهود، كل منهما تمسك بالكتاب وأهمل الحكمة والله يقول (الكتاب والحكمة). اليهود إتبعوا أحبارهم بشأن أرض الميعاد والمسلمون إتبعوا فقهائهم بشأن الجهاد فدخل الكل في صراع لا ينتهي.
يا ليتهم صبروا واستحضروا الحكمة الواردة في قصة النبي موسى مع الخضر.
فلو إعتبر اليهود بتاريخهم وعلموا أن دولتهم في الماضي إندثرت ولو بعد عدة قرون وانتهت بتشتيت أعدائهم لشملهم لسارعوا إلى قبول كل الحلول المرضية للفلسطنيين لتجاوز هذا الصراع العقيم.
ولو أن المسلمين إعتبروا بسنن الله في خلقه ووضعوا في الحسبان ميزان القوى لعلموا أن ضعفهم وتشرذمهم معطل للجهاد وليس لهم إلا الإستسلام للواقع المفروض والصبرإلى أن تنقلب الأحوال إلى صالحهم.
وهكذا نرى أن غياب العقل و الحكمة ومسايرة الغرائز والأهواء فيه فتنة ودمار.
فبعد نهاية عصرالنفط سيجد المسلمون أن تلك الثروة لم تنفعهم في شيء وأنهم بقوا كما كانوا جهالا متخلفين،بينما الغرب الواعي متقدم في كل شيء.
61 - Tgv Laayoune السبت 09 غشت 2014 - 07:29
الجرائم التي ارتكبتها اسرائيل والصهيونية ضد الشعب الفلسطيني من المدابح والقتل لنساء والأطفال شيئ لا ينسي ويتطلب من الامم المتحدة والمحكمة الدولية في لهاي المختصة بمحاكمة مرتكبي جرائم ضد الشعوب ان تقوم بفتح التحقيق مع مرتكبي الجرائم ضد الشعب الفلسطيني وكما يتطلب لحكام العرب بان يايدون ايقام محاكم التحقيق لمتابعة المجرمون الإسرائيليين الدين ارتكبوا جرائم تدبيح وقتل الابرياء المدنيين من الشعب الفليسطيني ، كما يتطلب قطع كل العلاقات مع دولة اسرائيل الإجرامية .
62 - عبدالله السبت 09 غشت 2014 - 10:59
يااسفاه على حال المسلمين المستسلمين اين عزة الاسلام كان رسول الله ص يوم قالت امراة مسلمة وامعتصماه لما وصل الخبرلرسول الله ص جهزجيشه فاخرج اليهود وفرض عليهم الجزية هده ايام عزةالاسلام ولاكنكم غثاء كغثاء السيل
63 - hicham atini meknassi الاثنين 11 غشت 2014 - 20:05
لا تقولوا مقتل.....بل استشهاد....لانهم امنوا ودافعوا عن قضية الأمة عندما تتاكدون انهم باعو الوطن عندئد قولوا ما شئتم
المجموع: 63 | عرض: 1 - 63

التعليقات مغلقة على هذا المقال