24 ساعة

مواقيت الصلاة وأحوال الطقس

19/12/2018
الفجرالشروقالظهرالعصرالمغربالعشاء
06:5208:2413:2916:0318:2519:46
الرطوبة : %50
الرياح : 50km/h
20° 10°
20° الدارالبيضاء
20°
الأيام القادمة
الأربعاء
الخميس
الجمعة
السبت
الأحد

النشرة البريدية

اشترك الآن في النشرة البريدية لجريدة هسبريس، لتصلك آخر الأخبار يوميا

المرجو التحقق من صحة البريد الالكتروني

إشترك الآن

استطلاع هسبريس

هل أنت متفائل بمستقبل المغرب سنة 2019؟
  1. مكاوي: العالم يحتاج ريادة العُقلاء .. وزراعة الأعضاء تفيد المجتمع (5.00)

  2. "أمنستي" ترصد "عيوبا جسيمة" في محاكمة معتقلي حراك الريف (5.00)

  3. "المغرب الأخضر" يؤمّن التغطية الصحية لآلاف صغار الفلاحين (5.00)

  4. الجواهري: الدَين والدخل يحرمان المغرب خط ائتمان "النقد الدولي" (5.00)

  5. حميش يدعو إلى الدفاع عن العربية ضد حملات "التهجين والتبخيس" (5.00)

قيم هذا المقال

2.71

كُتّاب وآراء

Imprimer
الرئيسية | زووم | بين السريّة والحزن.. هكذا يخلد "شيعة المغرب" ذكرى عاشوراء

بين السريّة والحزن.. هكذا يخلد "شيعة المغرب" ذكرى عاشوراء

بين السريّة والحزن.. هكذا يخلد "شيعة المغرب" ذكرى عاشوراء

طيلة العشر الأوائل من شهر محرم، ومع اقتراب ذكرى "عاشوراء"، يعيش عدد من الشيعة المغاربة أجواءً وطقوسا خاصة تطبعها الأحزان والسريّة في الوقت نفسه، مستذكرين موقعة اغتيال سبط رسول الإسلام، الحسين بن علي، فيما يعرف تاريخيا بـ"واقعة كربلاء".

وإذا كان عموم المغاربة يحيون ذكرى "عاشوراء" باحتفالات في الشوارع وتنظيم ولائم داخل المنازل ليلة التاسع من محرم، إلى جانب الاحتفاء بالأطفال عبر إهدائهم اللعب والهدايا، فإن شيعة المغرب، الذين يقدر عددهم بما بين 3 آلاف و8 آلاف بحسب آخر تقرير صادر عن الخارجية الأمريكية، يعيشون أجواء أخرى "ضاربة في التاريخ الإسلامي"، حسب تعبيرهم.

"هسبريس" اقتربت أكثر من تلك الأجواء وحاولت البحث في طرق احتفاء شيعة المغرب بعاشوراء، وما إذا كانوا يقومون بطقوس شبيهة بتلك التي اشتهر بها الشيعة في منطقة الشرق الأوسط، من لطم للصدور وشجّ للرؤوس بالآلات الحادة وتنظيم الحسينيات في عدد من المجالس؛ وما إن كان هناك تحفظ من طرف النشطاء الشيعة في إماطة اللثام عن تلك الطقوس للرأي العام.

طقوس شيعية

في بلدان معروفة بانتشار المذهب الشيعي، مثل إيران والعراق ولبنان وباكستان، تنظم طيلة الأيام العشرة الأولى من شهر محرم الهجري ما تعرف بالمجالس الحسينية في المساجد والمنازل، وتخرج مواكب للشوارع العامة، تتضمن ضرب الصدور ولطم الخدود، وضرب السلاسل على الأكتاف، وشجّ الرؤوس بالسيوف؛ وهي الطقوس التي يختلف على شرعيتها علماء الشيعة أنفسهم.

واعتاد أتباع المذهب الشيعي في العالم على الاحتفاء بذكرى عاشوراء كل عام بتلك الطقوس الجماهيرية، خاصة في العراق وإيران ولبنان، استحضاراً لذكرى مقتل الحسين، حفيد رسول الإسلام، وأنصاره، والاعتداء على أهله بالقرب من مدينة كربلاء في القرن السابع للميلاد، وهي الواقعة التي تعتبر أبرز محددات الهوية الشيعية في العالم إلى حدود الساعة.

سرية تامة

رفعت "هسبريس" سماعة الهاتف للاتصال بعدد من النشطاء الشيعة في المغرب، المنتمين خصوصا إلى مؤسسة "الخط الرسالي"، وذلك طلية الأسبوع الأول من شهر محرم من أجل استقاء تصريحات ومواقف هؤلاء حول احتفالاتهم في عدد من المدن المغربية بذكرى عاشوراء، لكن الهواتف ظلت مُقفلة، فيما تأكد بعد ذلك أن الأمر يعود لالتزام النشطاء الشيعة بعدم إثارة أيّ جدل حول هذه المناسبة التي تجرى في المغرب بكامل السرية، بمبرر "حساسية الفترة".

ووفق المعلومات التي توصلت بها هسبريس، من مصادر مُحيطة بالشيعة، فإن هؤلاء يقيمون بشكل كثيل في عدد من المدن المغربية، خاصة في منطقة الشمال وبالضبط مدينة طنجة، احتفالات تخلد لذكرى "استشهاد الحسين"، وفق معتقدهم، داخل عدد من المنازل بشكل سري، مع اقتراب العاشر من محرم.

وحاولت "هسبريس" الوصول إلى أحد المنازل التي تقام فيها تلك المجالس في طنجة، لكن سرية تنظيمها، التي يغلب عليها الطابع الأمني والتخوف من أي شخص أجنبي قد "يخترق" تلك المجالس، جعلت من المهمة صعبة للغاية، إذ أن الحضور يتم وفق لائحة محصورة ومغلقة "دون اصطحاب أي رفقة". فيما توصلت هسبريس بمعلومات تفيد بأن تلك المجالس لا تتضمن طقوس اللطم والضرب على الرؤوس، "بقدر ما يعمها الحزن وترديد الأذكار وتنظيم دروس دينية تستحضر واقعة كربلاء".

وفي الوقت الذي يحتفظ عدد من الشيعة المغاربة بطقوس هادئة داخل منازل معدودة احتفاء بذكرى عاشوراء، فإن مصادر مقربة منهم تؤكد أنّ الاحتراز يطغى على منظمي تلك المجالس، إذ "يحرصون على أن يكون عدد المدعوين قليلا، حتى لا يثار انتباه ساكنة الحي والجيران؛ لأن التوجس الكبير الذي يحضرهم هو رد فعل عموم المغاربة، وليس السلطات فقط".

إلى جانب ذلك، يبقى ارتداء الأزياء بألوان داكنة، خاصة اللون الأسود، طيلة هذه الأيام، أبرز ما يميز تخليد شيعة المغرب لذكرى عاشوراء، "إلا أنّ ارتداءها يتم بشكل متقطع طيلة هذه الفترة، حتى لا يثير الأمر انتباه العموم"، يضيف مصدر قريب من مجالس الشيعة. فيما تؤكد المعطيات التي تتوفر عليها هسبريس أن شيعة المغرب "لا يقومون باشتراء الهدايا واللعب لأطفالهم، ولا حتى الأطعمة والفواكه الجافة، كما جرت العادة عند عموم المغاربة؛ لأن المناسبة حزينة في معتقدهم وليست للفرح والاحتفال".

هاني: لا فرح في عاشوراء

ادريس هاني، أبرز نشطاء الشيعة في المغرب، تحدث إلى هسبريس دون أي تردد حول معتقد الشيعة الخاص بذكرى عاشوراء، ومدى تمثلهم للعادات المغربية في هذه المناسبة الدينية، نافيا أن تكون هناك طقوس شيعية تنظم بالمغرب، قائلا: "الأمر لا يتعلق بطقوس.. لكل واحد فينا الحرية في التعبير عن معتقده، وليس لأي شخص أن يمنعه أو يضيق عليه".

ويضيف هاني: "أنا حزين أكثر لما وقع في كربلاء للإمام الحسين، حفيد رسول الله، الذي ذبح.. فأنا أعبر عن حزني، ولا أحد يفرض علي ذلك أو عكسه"، فيما استبعد أن تحضر هذه الثقافة في وعي المغاربة بشكل واسع. "هناك شرائح في عدد من مناطق المغرب ورثت ثقافة ذكرى كربلاء، والحزن على ذبح الحسين عليه السلام، وهم وإلى حدود الساعة تعودوا على الحزن عوض الفرح في هذا اليوم"، يستطرد هاني.

وفيما أكد المتحدث أن فئات من المغاربة، من غير الشيعة، يرون "عاشوراء" كـ"يوم حزن وليس يوم فرح"، إلا أنه أورد أن وسائل الإعلام الرسمية ومعها منابر المساجد "تروج للفرحة في هذا اليوم الحزين"، مضيفا: "أجواء الفرح لا تمثل المغرب العميق في القرى والمداشر"، قبل أن يتابع بقوله: "أعطيني أنا أيضا كاميرا وسأصور لك أجواء الحزن عند عديد من المغاربة أيضا".

واعتبر إدريس هاني أن الواقع يشير إلى أن العادات في المغرب غير متجانسة، قائلا: "لا يمكن أن نحكم بأن المغرب والمغاربة يعيشون على نمط واحد في تخليد ذكرى عاشوراء.. الموروث الشعبي يؤكد أن المغاربة يحيون يوم عاشوراء بالامتناع عن الأكل والغسل حزنا على مقتل الإمام الحسين، وهي ثقافة وإرث موجود في المغرب منذ قرون، حين كانت إيران ما تزال سُنيّة".

ويضيف الناشط الشيعي أن المغاربة تحضرهم ثقافة وذكرى واقعة كربلاء "على أنها "كربٌ" و"بلاء"، فيما أشار إلى أنه من بين هذه المظاهر "الاحتفاء بالأطفال عبر إهدائهم الهدايا، فذلك يحيل إلى إكرام الأطفال، استحضارا للأيتام الذين خلفتهم واقعة كربلاء بذبح الإمام الحسين والاعتداء على أهله ونسائه وأطفاله"، فيما شدد على أن "التعامل مع قضية مثل قضية تخليد ذكرى عاشوراء ينبغي أن يتم بخلفية أنثروبولوجية وليس فقهية".


الآراء الواردة في التعليقات تعبر عن آراء أصحابها وليس عن رأي هسبريس

الإشتراك في تعليقات نظام RSS تعليقات الزوّار (111)

1 - محمد بن الجمعة 23 أكتوبر 2015 - 22:09
أهل البدع و الضلالة اللهم حفظ أبناء المسلمين و المسلمات
2 - imad oujda الجمعة 23 أكتوبر 2015 - 22:18
آسيدي شغلهم هذاك يحزنو ولا يندبو ٠الله يبعدهوم علينا
3 - simoh الجمعة 23 أكتوبر 2015 - 22:19
C'est une image dégradante surtout cela nous rend ridicule devant le monde civilsé
4 - toto الجمعة 23 أكتوبر 2015 - 22:23
السلام عليم
لا يكلف الله نفسا الا وسعها .ولا حول ولا قوة الا بالله العلي العظيم
امركم غريب ياشيعا. نحن في القرن 21. الله يهديكم
5 - اليزيدي الجمعة 23 أكتوبر 2015 - 22:23
التطبير... عشق أم مازوشية



فالتلذذ بتعذيب الذات، وإن كان في المفهوم الحديث مازوشية مفرطة، فإنّه في عوالم المشتاقين والعشّاق برداً وسلاماً يطفئ نار الشوق ولا يزيد من الحبيب إلاّ قرباً في توّجه صوفيّ يتناسب في مكان ما مع التوجهات الفلسفية الرافضية والتي تحفل بها الأدبيات الشيعية ذاتها. ومّا لا شكّ فيه أنّ تقاليد الحزن والنواح واللطم والعزاء كان لها الدور الأساسي في إذكاء شعلة كربلاء والحفاظ عليها حية عبر قرون وليس التطبير إلاّ شيئاً من هذه التقاليد.

ياد المقداد
6 - kalil الجمعة 23 أكتوبر 2015 - 22:24
هذا مخالف للدين الإسلامي.ولم يكن إسم الشيعة موجودا في عهد الرسول صلى ألله عليه وسلم.
7 - بدون الجمعة 23 أكتوبر 2015 - 22:25
الهمجية في ابهى تجلياتها.تعطي صورة سلبية عن الاسلام.
8 - أمين صادق الجمعة 23 أكتوبر 2015 - 22:25
في ماذا يُفيد جلدُ الذات بعد الممات ؟ سوى في الإساءة للروح التي فارقتِ الحياة !
9 - هدا ما علمني جدي الجمعة 23 أكتوبر 2015 - 22:25
فعلا. نحن لا علاقة لنا بالشيعة و لا نحتفل بعاشوراء احتراما لذكرى سيدنا الحسين. و ادكر عن جدي انه في هده الذكرى لا يقيمون الأفراح و لا يظهرون إلا مظاهر الحزن.
و ادكر عنه أن زمزم هو أيضا تدكير بأن أهل سيدنا الحسين منع عنهم الماء و أغلبهم ماتوا عطشا و أنه في هدا اليوم فاض بئر زمزم و الله أعلم.
10 - ابن سوس المغربي.هل تعلم؟ الجمعة 23 أكتوبر 2015 - 22:29
ا تعملون ان جل المغاربة ليس لديهم فكرة عن استشهاد الإمام الحسين؟ ولماذا؟ أتعلمون أن اغلب الناس في المغرب وخاصة الاطفال يطرقطقون ويحتفلون ويسرفون ويشعلون ويصدعون الرأس والناس في بيوتهم بالطعريجة والبندير ولا يعلمون لماذا فقط عاشوراء ولا يعرف أحد السبب فقط تقليد اعمى لا نعرف من أين أتى ومن ادخله الى المغرب، أتعلمون أن كل مسلمي الشرق من سنة وشيعة ومسيحي الشرق يعرفون ما هي عاشوراء وسبب حزن الشيعة ،في المغرب لا أحد يعلم لماذا يحتفلون وما هو السبب هذه الفوضى كلها
11 - ضد الخوارج الجمعة 23 أكتوبر 2015 - 22:32
كيفاش من أنتم من ورائكم ماذاتريدون ؟؟ إذهبوا أمام البرلمان ولن تحتاجوا لجلد أنفسكم بعد اليوم هههههه
12 - سعيد السوسي الجمعة 23 أكتوبر 2015 - 22:33
ما شاء الله
اناس لايفقهون شئ و لايستخدمون عقلهم فالدين عند الله الاسلام و لا الله و لا الرسول امروا بهده الخرافات
فهم يرضون اهوائهم اما الاسلام فبريئ منهم
13 - مبروك الجمعة 23 أكتوبر 2015 - 22:34
الحسين رضي الله عنه بريء من الشيعة .هناك قصة وقعة بين شيخ سني والشيعة في مناظرة دهب الشيخ السني لمناظرة الشيعة فلما دخل اخد نعله وجعلها تحت ابطه وبدأ يمشي منكبا على وجهه فسالوه لم فعلت دالك فقال كان الشيعة يفعلونه في عهد الرسول صلى الله عليه وسلم فقالو لم تكن الشيعة في عهد الرسول صلى الله عليه وسلم فقال لهم شهدتم على أنفسكم وراح وتركهم
14 - مغربي الجمعة 23 أكتوبر 2015 - 22:34
الخارجية الامريكية هي التي تحصي من يدين بالسنة وغيرها في بلادنا. اين علماؤنا في الاحصاء؟ نحن لا نعرف العد؟
15 - عابر طريق الجمعة 23 أكتوبر 2015 - 22:35
كل بدعة ضلالة و كل ضلالة في النار.
16 - almohandis الجمعة 23 أكتوبر 2015 - 22:35
الروافض يحزنون لصحابي جليل و هو الحسين رضي الله عنه الذي قتل ظلما بلا شك لكن لا يحزنون للاطفال و الرضع و المسنين و الأبرياء الذين قتلوا بمئات الآلف في العراق و سوريا على أيدي الروافض أنفسهم . قمة التناقض الرافضي !! لقد قتل كثير من الانبياء لكن لم يذكر القرآن ان نقيم لهم ذكرى حزن و عزاء كما يفعل الروافض مع واحد من صغار الصحابة . دين الشيعة كله مسخ و تناقض و خزعبلات
17 - عتمان الجمعة 23 أكتوبر 2015 - 22:35
السلام عليكم اعيش في هولندا اكتر من 25سنة ما كنا نعرف دين الشيعة هنا كانو فقط السنة مغاربة واتراك كانت لامور جيدة لكن مع دخول لاجئين عراقين وارانين بدؤو في تخريب الدين هنا اناس حاقدين علئ السنة الله يحفظ وصافي لمغاربا خصهم توعية والحضر
18 - الحسن المغربي الجمعة 23 أكتوبر 2015 - 22:40
الشيعة هم الذين غدروا بالحسين رضي الله أخرجوه من مكة إلى كربلاء و سلموه لأعدائه ليقتلوه في وسط عائلته الشريفة. فانتقم الله منهم فهم في كل سنة يجلدون أنفسهم على المصيبة التي قاموا بها في حق الحسين رضي الله بصفة خاصة و آل الببت و المسلمين عامة.

أما المغاربة الأحرار لما لجأ إليهم رجل من آل البيت الذي هو إدريس الأول إستقبلوه أحسن إستقبال و نصبوه ملكا عليهم و واجهوا الدولة العباسية بكل ما أوتوا من قوة فما كان منها إلا أن تستسلم إلى الأمر الواقع.

من ذلك الوقت في سنة 172 هجرية و المغاربة مرفوعي الرأس أمام العالم الإسلامي لأنهم رفعوا رأس آل بيت رسول الله صلوات الله و سلامه عليه و الآن يأتينا عملاء مجوس إيران ليعطونا الدروس في حب آل البيت. المغاربة هم من أعطوا و لازالوا يعطون الدروس لجميع للمسلمين في حب آل البيت و الدفاع عنهم بكل ما أوتوا من قوة.
19 - سلام الجمعة 23 أكتوبر 2015 - 22:43
أني لأرى أبا لهب كان ارحم منهم لانه لم يلقي تهما لأصحاب رسول الله ولا لأمنا عائشة
اما هاؤلاء حرفوا القرآن وسبوا الصحابة وأظهروا الباطل عن امنا عائشة فأحرى بنا ان نقول لهم
علمكم الله يا من تفترون عن آل بيت رسول الله والصحابة فإننا نتبرء منكم لا أنتم منا ولا نحن منكم
20 - الحبيب الجمعة 23 أكتوبر 2015 - 22:45
الحسين رضي اللّه عنه بريء من الشيعة الروافض هناك قصة وقعة بين شيخ سني والشيعة في مناظرة دهب الشيخ السني لمناظرة الشيعة فلما دخل اخد نعله وجعلها تحت ابطه وبدأ يمشي منكبا على وجهه فسالوه لم فعلت دالك فقال كان الشيعة يفعلونه في عهد الرسول صلى الله عليه وسلم فقالو لم تكن الشيعة في عهد النبي صلى الله عليه وسلم فقال لهم شهدتم على أنفسكم وراح وتركهم.
21 - مالك الحزين الجمعة 23 أكتوبر 2015 - 22:45
قربالة..إشعال النيران ليلة العاشر..زمزم(التراشق بالماء صباح العاشر)
هذه بعض مظاهر احتفال المغاربة بعاشوراء،وهي أمور تكمن في اللاوعي الجمعي،وتحيل كلها على الحادثة التاريخية المأساوية التي ذهب ضحيتها أبناء وبنات رسول الله محمد،الذي أوصى بأهل بيته خيرا،وجعل الله مودتهم أداء لأجر الرسالة التي أخرجت العرب من الظلام إلى النور"قل لا أسألكم عليه أجرا إلا المودة في القربى"
'قربالة'،هو تحريف ل'كربلاء'.
والنار التي يشعلها القوم'شعالة"،تمثيل للنار التي للنار التي أُشعلت في معسكر الحسين بن علي،فأحرقت الخيام أفزعت الأطفال،وأخرجت بنات رسول الله من خدورهن حاسرات في مشهد لو رآه رسول الله لبكى بدل الدمع دما.
لقد تم منع ماء الشرب عن الحسين وأهل بيته،وقتلوا عطاشى وهم على نهر الفرات الذي تشرب منه الطيور والدواب،لكنه حرّم على ذرية رسول الله،زنكاية في الحسين وأهل بيته،يتراشق المسلمون بالماء صبيحة العاشر كأنهم يقولون للحسين:هاهو الماء الذي حُرِمت من تذوقه،هانحن نهدره في السبل والطرقات!
فهل يطمع من يفرح بسفك دم رسول الله في ورود حوضه،والشّرب منه؟بل كيف تسمح له نفسه أن يرفع عينيه في عيني الرسول وهو شريك في دمه؟
22 - محمد الجمعة 23 أكتوبر 2015 - 22:48
أثر عن علي رضي الله عنه يصف كلا من الشيعة الروافض و النواصب عليهم من الله ما يستحقونه:


قال عليُّ بنُ أبي طالبٍ رضِيَ اللهُ عنه :
 "لَيُحِبُّنِي قومٌ حتى يَدْخُلوا النارَ فِيَّ، ولَيُبْغِضُنِي قومٌ حتى يَدْخُلوا النارَ في بُغْضِي".

الراوي: أبو السوار العدوي
المحدث: الألباني
 المصدر: تخريج كتاب السنة - الصفحة: 983
خلاصة حكم المحدث: إسناده صحيح على شرط الشيخين
23 - Ahmed52 الجمعة 23 أكتوبر 2015 - 22:48
طقوس وثنية من فعل سحرة زردشت والماجوس ولا تمت الى الاسلام بصلة .

لا فائدة من البكاء على الميت او ضرب الصدر والراس في عملية حتى الحيوان لن يجرا على القيام بها.

مازوشية ضد حكم الله في الارض . ولا يبدل الله بقوم حتى يغيروا ما بانفسهم.

وشكرا.
24 - youssef الجمعة 23 أكتوبر 2015 - 22:50
يجب علينا نحن المغاربة ان نحتفل و نفرح و نزغرد و نرقص رقصا محترما لذكرى استشهاد الحسين رضي الله تعالى عنه فالمسلم الحقيقي لا يحزن على مسلم استشهد في سبيل الله تعالى لانه يعلم انه فاز بالجنة و انه حي ليس بميت ...و لا تحسبهم اموات بل احياء...الحقيقة التي يخفيها اصحاب العمائم الملوثة على اتباعهم هي انهم فب عشوراء يحزنون ليس على الحسين و انما على خيبتهم و تقاعسهم على نصرة الحسين .....ابحثوا في التاريخ على حركة التوابيين و ستفهمون ...الشيعة ليس الاتباع و انما المعممين هم اكذب خلق الله تعالى و اينما نشروا وساخاتهم عم الخراب و الدمار
25 - أبو وئام التيزنيتي الجمعة 23 أكتوبر 2015 - 22:50
أولا عادة التطبير ولد الجسد وغيرها من الطقوس ظهرت في أوج الصراع بين العثمانيين السنة وبين الصفويين الشيعة الذين قتلوا السنة وحولوا إيران بلاد فارس من بلاد سنية الي شيعية بالقتل والقتل وكان عليهم ابتداع أشياء يتميزون بها عن المسلمين السنة فنسأل هذه الخزعبلات التي والعجب لانجد معمما يفعلها وان كان يدعو إليها أن كنا سنحزن للشهداء فلنحزن على سيد الشهداء حمزة وعمر الفاروق وعثمان أولا اما سيدنا الحسين فقتل نتيجة غدر شيعته أهل الكوفة أهل الشقاق والنفاق
26 - noran in celebration الجمعة 23 أكتوبر 2015 - 22:53
the government should help them and make it easy for them ,if they want any tools to beat themselves they will get it as soon they beat only themselves
no feeling no sorry
so proud to be Imazighan
27 - مروى الجمعة 23 أكتوبر 2015 - 22:56
أنا سنية و لكنني بالرغم من ذلك أرفض ما يقوم به المغاربة من احتفال في هذا اليوم فهذا كله بدعة و كل بدعة ضلالة و كذلك أرفض ما يقوم به الشيعة و هنا تتجلى حكمة الله عز و جل أن جمع في هذا اليوم بين حزن و فرح الحزن على ذبح الحسين و الفرح على شق البحر و تخليص موسى عليه السلام من فرعون لذلك فلا حل سوى الاقتداء بالرسول صلى الله عليه و سلم و الصيام فلا نكون قد احتفلنا و لا لطمنا
28 - azery الجمعة 23 أكتوبر 2015 - 22:57
ربما الفراغ الدي يخلفه بعض المتنطعين في الدين هو السبب في ظهور متل هده البدع .يجب على المجالس العلميه ان تستغل هده المناسبات لتعريف الناس بالدين الصحيح
29 - نجية الجمعة 23 أكتوبر 2015 - 22:57
حسبنا الله و نعم الوكيل في هؤلاء الضالين لازلت لا أصدق أن في بلدنا من ينتمي للشيعة الضالين فمتى نسمع عن تنظيف بلدنا مت هؤلاء هل هم فوق القانون لماذا لم تتخذ الحكومة اي إجراء أو حتى إثارة الموضوع لأن عددهم يكثر وهو في ازدياد و نخشى أن لا يستطيع الأمن أو الداخلية ضبط ما يحصل لأن هذا الحزب السرطاني خطير على بلدنا نسأل الله أن يحفظ بلدنا منهم و أن يكفينا شرهم و سيدنا علي و الحسن و الحسين رضوان الله عليهم بريء بين من افعالهم
30 - شاهد على التاريخ الجمعة 23 أكتوبر 2015 - 23:01
لقد عشت في العراق 7 سنوات ورأيت بعيني. هنالك مبالغة كبيرة جدا في الموضوع فالشيعة الذين يفعلون هذه الأشياء قليل جدا وجميع علماء الشيعة أفتوا بتحريمها. نتمنى من هسبريس المحايدة أن تأتي لنا بموضوع أيضا عن ممارسات ال سعود والوهابيين مثل رقصة (( المعلاية )). ونرجو أيضا تنزيل فيديو في صوت وصورة عن رقص الملك سلمان في استقبال شاه ايران (( الشيعي )).

أما هكذا مواضيع مليئة بالمبالغات عن الشيعة وفي هذه الليلة بالذات فلن تنطلي علينا فالهدف معروف.
31 - USAmnay الجمعة 23 أكتوبر 2015 - 23:01
عقوبة قذف المحصنات هو الجلد...والشيعة الروافض قذفوا أم المؤمنين فابتلاهم الله بجلد أنفسهم إلى يوم الدين
32 - هشام الجمعة 23 أكتوبر 2015 - 23:03
انا لست شيعي ولكن اين هو الاشكال ان كانت هناك حرية للشيعة بالمغرب ولباقي الاقليات . الدين لله والوطن للجميع .
ما اود قوله يجب على الدولة ان تستغل التنوع الديني والفكري لكل مواطن من ابناء هذا الوطن لخدمة المصالحه الكبرى ولتسويق صورة إجابية عن المغرب.
33 - جلال الجمعة 23 أكتوبر 2015 - 23:04
المغاربة يصومون يوم عاشوراء اقتداء بسنة الرسول الله الذي كان يصوم هذا اليوم العظيم الذي نجح بيه قوم موسى عليه السلام بني الاسراءيل من قوم فرعون اغرقهم في البحر الرسول الله كان يتجول في المدينة المنورة رأى اليهود المدينة يصومون هذا اليوم فقال نحن أولى بصوم هذا اليوم منكم لا علاقة لها بي الأباطيل الشيعة أو مقتل حسين أو واقعة كربلاء الذي هو الصراع السياسي على السلطة والحكم مع اليزيد الامواي لا علاقة بدين حسين رغم أنه حفيظ النبي لكنه خرج للقتال من أجل السلطة والحكم وكان يتوقع دعم وخروج أهل العراق له لدعمه في القتال مع أهل الشام الأمويين لكن أهل العراق والشيعة أهل الشقاق والنفاق تخلوه عنه وخذلوه في القتال ضد الجيش اليزيد بقوا في مدنهم ولم يخرج أحد للقتال منهم قال للحسين إذهب وقاتل اليزيد وحدك إذن الشيعة هم الذين قتلوا اليزيد وليس الأمويين لماذا يبكون يحزنون عليه هم الذين تخلوا عنه وادريس هاني يعرف ويزيف التاريخ الإسلامي بمايخدم النظام الملالي الإرهابي الطائفي والطاءفيين الشيعة
34 - سعيد الجمعة 23 أكتوبر 2015 - 23:10
جاء أحد الصالحين ليناظر طائفة من الشيعة هل كانت في عهد رسول الله صلى الله عليه وسلم فلما أراد أن يدخل عندهم أخذ حذاء بجانبه فلما سألوه لماذا فعلت هذا فقال لهم سمعت أن الشيعة في عهد رسول الله صلى الله عليه وسلم كانو يسرقون الأحذية فأجابه إن الشيعة ليكونوا في عهد الرسول صلى الله عليه قال انتهت المناظرة..
35 - مالك الحزين الجمعة 23 أكتوبر 2015 - 23:13
في بعض الدول العربية كالأردن ولبنان ومصر...يعبر المواطنون عن فرحهم بإطلاق عيارات نارية في الهواء،ولا يخلو هذا الأمر من خطورة،وتحاول السلطات نشر التوعية للحد من هذه الظاهرة،كما يعتبر إطلاق المدفع تعبيرا عن الإحتفال أو تكريما لأحد الرموز خلال تشييع جنازته،ومن تم فإن لعب الأطفال بهذه المفرقعات يدخل في إطار الإحتفال بعاشوراء الذي لا يعرفون عنه شيئا إلا أنهم وجدوا آباءهم يحتفلون به،فهم على آثارهم مقتدون.
إذن لا لوم على الأطفال،إنما اللوم كل اللوم على الإعلام الذي يمارس سياسة التعتيم،ولا يقوم بدوره في التوعية.
إن ظاهرة تفجير المفرقعات والقناني... ستتقلص وقد تختفي في غضون سنوات قلائل لو قامت وسائل الإعلام الرسمية بذكر حقيقة عاشوراء،وأن النبي محمد في هذا اليوم لا يمكن إلا أن يكون حزينا،ولن تعرف البسمة إلى شفتيه طريقا،ولا البهجة إلى قلبه سبيلا،لأني على يقين أن المسلمين قاطبة سنة وشيعة يحبون رسول الله محمد،يفرحون لفرحه،ويحزنون لحزنه.
فهل سيتغلب الحق على السياسة،والمنطق على الهوى،والإسلام على المذهبية؟

*لا داعي للتركيز على الــصــورة،فمُحال أن يكون شيعة المغرب نسخة طبق الأصل من شيعة الشرالأوسط.
36 - al maghriby الجمعة 23 أكتوبر 2015 - 23:14
معلوم إن حد قذف المحصنة هو 80 جلدة.
والشيعة قذفوا عرض أم المؤمنين عائشة وزوج النبي صلى الله عليه وسلم.
فابتلاهم الله بجلد أنفسهم إلى يوم القيامة.
37 - فؤاد الجمعة 23 أكتوبر 2015 - 23:15
يوم عاشوراء سمي بهذا الاسم لانه اقترن بالعاشر من محرم وهو اليوم الذي نجا الله فيه موسى وقومه من بطش فرعون وملائه لذالك لما قدم النبي صلى الله عليه وسلم الى المدينة راى اليهود يصومون هذا اليوم سالهم عن السبب قالو هدا يوم نجى الله فيه موسى من فرعون فقال نحن اولى بموسى منكم فامر بصيامه وقال لان بقيت الى قابل لاصومن التاسع والعاشر
38 - مجتهد الجمعة 23 أكتوبر 2015 - 23:17
عاشر من محرم، والمسمى عاشوراء، وهو ذكرى مقتل الحسين حسب الروايات التاريخية. وقد لا يختلف إثنان أن الحسين قتل وهو يكافح الظلم ومات مظلوماً، لكنه ليس الوحيد من قتل مظلوماً، وتذكر الروايات أيضاً بلال بن رباح كنموذج عن التعذيب الذي تعرض له الناس، علما ًبأن الحسين وبلال عاشا في القرن السابع، وهما تاريخ بالنسبة لنا ليس أكثر، وسؤالي الآن ماذا عن الآلاف الذين ماتوا تحت التعذيب؟ وأكرر "تحت التعذيب" لكي لا أقول أنهم قتلوا، بغض النظر عمن عذبهم، وهؤلاء الذين ماتوا غرقاً وهم يبحثون عن النجاة؟ وحدث هذا ويحدث أمام أعيننا مع أناس يعرفوننا ونعرفهم، وأقول بملء فمي أن هؤلاء الذين قضوا نحبهم ليسوا تاريخاً بالنسبة لنا، ولا يقلون شرفاً عن بلال بن رباح والحسين بن علي، وبالنسبة لنا هم أهم من الإثنين معاً.
أما مهزلة (آل البيت) فأسبابها سياسية بحتة، إذ ظهر هذا الطرح بمقابل استيلاء الأمويين على الحكم وجعله وراثياً، ثم المتابعة من قبل العباسيين، واختراع حديث "اﻷئمة من قريش" وأن النبي أورث الحكم، وبالتالي آل بيت النبي أولى بالحكم،
39 - عبد الله الجمعة 23 أكتوبر 2015 - 23:18
الشيعة اتهاموا أمنا عائشة رضي الله عنها
بالزنا فابتلاهم الله بزنا المتعة طول حياتهم وليس هدا فقط فعقوبة قذف المحصنة في الإسلام هي 80 جلدة فسبحان الله فالشيعة يجلدون أنفسهم بأنفسهم آلاف آلاف المرات في كل سنة
40 - محمد هلال الجمعة 23 أكتوبر 2015 - 23:18
وما كفر سليمان ولكن الشياطين كفروا الآية، صدق الله العظيم. منتها الكلخ لا أسلافنا ولا أجدادنا مند قرون كانوا يجلدون ظهورهم حتى تسيل بالدماء،
اسلاف الشيعة الذين احيوا ذكرى سيدنا الحسين، لا حبا فيه، لو احبوه ما قاتلوه، ثم قتلوه وقطعوا رأسه وجعلوه فوق رمح وهم ينادون الله أكبر. أهذا هو حب آل البيت؟
ولكن الشياطين ربما اوحو لهم في ذكرى قتل سيدنا الحسين بأن يجلدوا ظهورهم حسرة على موته رضي الله عنه.
41 - marroci الجمعة 23 أكتوبر 2015 - 23:21
لازالوا يعيشون تفاصيل احداث تاريخية مر عليها اكثر من 13قرنا . الظالمون ماتوا و المظلومون ماتوا .
وضد من تريد المحافظة على شعلة كربلاء . ما اعلمه ان معاوية و سيدنا الحسين في قبريهما و سيتحاسبان عند الله .
خلاصة : الشيعة ايديولوجية للشقاق وليست طائفة او مذهب ديني . وصدق الحجاج ابن يوسف الثقفي حين قال في حق اهل العراق انذاك وهي مهد الشيعة :اهل العراق اهل شقاق و نفاق
42 - سلفي الجمعة 23 أكتوبر 2015 - 23:22
أول رجل تشيع هو عبد الله ابن سبأ اليهودي لدالك سمو الشيعة حمير اليهود وكان قد أسلم نفاقا وقال لعلي رضي اللّه عنه انك لإله فقتله علي رضي اللّه عنه الشيعة يزنون ببناتهم ودلك قصة وقعت لمقتدى الصدر انه عمل زواج المتعة مع مرأة فحملت منه وولدت بنتا فلما كبرت البنت فعل معها زواج المتعة وهو لايعلم فجاءت البنت فحكت لأمها فقالت لها امهاانك ابنته
43 - كلمة حق الجمعة 23 أكتوبر 2015 - 23:23
السلام عليم ورحمةالله.
مغربي مقيم في بروكسل عاصمة الشيعة المغاربة.
اخواني السلام عليكم.
اليكم بعض المعلومات عنهم.
تعتبر بروكسل العاصمة الشعية للمغاربة.
وجلهم من .اولشمال والريف.تطوان.طنجة.الريف.الاغنلبية.الاقلية من المدن الأخرى من المغرب.طبعا بمساعدة الارانين والعراقين والبنانين الشية.لكن الحمدلله يوجد اكتر من(80)

مسجد لسنة المغاربة .تريخ الشيعة المغرب يعود الى
سنة( 70)يجبو الحدر منهم وخصوصا الشيعة العلوية البنانية المقيمون في المغرب وشكرا
44 - ahmed الجمعة 23 أكتوبر 2015 - 23:26
الشيعة يحزنون يوم عاشوراء على استشهاد سبط رسول الله الذي قدم نفسه فداء لدين الإسلام الذي أراد يزيد القضاء عليه
اما السنة فيفرحون ويحتفلون لانهم من اتباع بني امية وليسوا من اتباع اهل البيت
كل حزب بما لديهم فرحون
45 - merzaka الجمعة 23 أكتوبر 2015 - 23:26
هاد بدع الله يبعدنا عليهوم الله هوما امين
46 - kamal الجمعة 23 أكتوبر 2015 - 23:27
عَنْ ابْنِ عَبَّاسٍ رَضِيَ اللَّهُ عَنْهُمَا أَنَّ النَّبِيَّ صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ لَمَّا قَدِمَ الْمَدِينَةَ وَجَدَهُمْ يَصُومُونَ يَوْمًا يَعْنِي عَاشُورَاءَ فَقَالُوا هَذَا يَوْمٌ عَظِيمٌ وَهُوَ يَوْمٌ نَجَّى اللَّهُ فِيهِ مُوسَى وَأَغْرَقَ آلَ فِرْعَوْنَ فَصَامَ مُوسَى شُكْرًا لِلَّهِ فَقَالَ : ( أَنَا أَوْلَى بِمُوسَى مِنْهُمْ فَصَامَهُ ، وَأَمَرَ بِصِيَامِهِ ) .رواه البخاري
إن الشيعة حرفوا هذا و أصبحوا بدل ذالك يحزنون كل عاشوراء لأنها أيضا صادفت اغتيال الحسين(ض) و مذهب أهل السنة والجماعة هو الكف عن الخوض في هذه الفتن التي دارت بين الصحابة، واعتقاد أنها كانت عن اجتهاد منهم، المصيب فيه له أجران والمخطئ له أجر، وأن تلتزم بقولة عمر بن عبد العزيز المشهورة: تلك فتنة عصم الله منها سيوفنا فلنعصم منها ألسنتنا.
47 - Bop35 الجمعة 23 أكتوبر 2015 - 23:28
" فإن أصدق الحديث كتاب الحديث كتاب الله تعالى, وخير الهدي هدي سيدنا
سيدنا محمد, وشرالأمور محدثاتها, وكل محدثة بدعة, وكل بدعة ضلالة, وكل ضلالة في النار"
"....إن الذين فرقو دينهم وكانو شيعا ليست (يامحمد) منهم في شيء إنما أمرهم إلى الله ثم ينبئهم بما كانو يفعلون" صدق الله العظيم
48 - مغربي صريح الجمعة 23 أكتوبر 2015 - 23:30
لا أرى بأسا ولا مشكلة أن يلطم أو يبكي هؤلاء الناس على سبط رسول الله صلى الله عليه وآله وصحبه وسلم.

أفضل من قطع الرؤوس والذبح والسبي كما يفعل السنيون.

وأفضل من فعل السحر في يوم عاشوراء.

إنهم لا يأذون ولا يكفرون أحدا فأين المشكلة.؟؟
49 - معاد المغربي السني الجمعة 23 أكتوبر 2015 - 23:35
السلام عليكم ورحمة الله و بركاته والله ثم والله البلد لي فيه الشيعة في خطر بحال شي ثعبان في الدار
50 - BENT HMIDA الجمعة 23 أكتوبر 2015 - 23:38
قصة المعلق مبروك قصة مفبركة ومفتعلة لان علي ابن ابي طالب شيعي ومن اصحاب النبي المبشرين بالجنة وهدا دليل قاطع بان الشيعة موجودون في عهد النبي.واصحاب النبي ص تعرضوا لتنكيل والتعديب والطرد ومن بعدهم سبطه الحسين الدي نكل به في صحراء كربلاء .وادا سئلنا سؤولا من كان ينكل ويعدب المسلمين في مهد الرسالة فالجواب يعرف الصغير والكبير :قريش.والان فان الشيعة يتعرضون لما تعرض له النبي واتباعه على ايد السنة .ادن السنة هم احفاد قريش وابو جهل والشيعة هم اتباع النبي محمد.هدا ما استخلصته وانا لست لا شيعيا ولا سنيا ولكني اجد ضالتي في النهج المغريبي الحديت المستنبط من المدهب المالكي .
51 - kabira الجمعة 23 أكتوبر 2015 - 23:38
يجب على الاعلام والمعنين بالامر إيصال للشباب الذين الاسلامي الصحيح المعتدل
52 - kabira الجمعة 23 أكتوبر 2015 - 23:39
يجب على الاعلام والمعنين بالامر إيصال للشباب الذين الاسلامي الصحيح المعتدل
53 - kabira الجمعة 23 أكتوبر 2015 - 23:39
يجب على الاعلام والمعنين بالامر إيصال للشباب الذين الاسلامي الصحيح المعتدل
54 - dodo الجمعة 23 أكتوبر 2015 - 23:41
الإسلام بريء من هذه الأفعال الهمجية
55 - mohammed asuni alarabi الجمعة 23 أكتوبر 2015 - 23:43
je sais bien qu'au sein de votre maudit journal ,vous ne publiez que les commentaires qui vous conviennent en tous je m'en faut de ce que vous publiez ,mais juste une question pourquoi vous donnez tant d'importance a cette secte ils ne sont pas des musulmans et ils ne l'ont jamais été donc arrêté de leur faire la promotion pour nous ahl asuna annabaouia se sont des majouss point
56 - فاطمة الجمعة 23 أكتوبر 2015 - 23:43
هسبرس كأنكي تؤصلين لأفعال الشيعة... نعم نحن شعب يحترم الحريات لكن ما يمس عقائدنا نضع له خطا أحمر.... فالرجاء عدم الكتابة على هذه الطائفة المشوشة و المهبولة و يجب مقاطعتها عل الله يهديهم سواء السبيل أو يرحلو من بلادنا الطاهرة النقية بمذهبها السني المعتدل ... اللهم صلي على محمد و على اله محمد الطيبين الطاهرين و على و أصحابه و من تبعهم باحسان الى يوم الدين
57 - معلق ما قاشع والو الجمعة 23 أكتوبر 2015 - 23:45
سبحان الله امريكا تعرف عدد الشيعة في المغرب واصحاب الدار لا يعرفون العدد انها خزعبلات امريكا التي لا تعرف عدد فقراءها والمتسكعين في شوارع مدنها هكذا يبقى العرب متخلفين يؤمنون بكل شيء ياتي من امريكا ولا يؤمنون بانفسهم لنعود الى موضوع الشيعة انهم بشر وكل بشر خلق وهو حر في شيء والكلام الخاوي والخزعبلات التي تتكلم على ان هذا سني وهذا شيعي وضاك مسيحي نوزع الجنة وجهنمة كاننا نتحكم في كل شيء كفانا تخلفا وجهلا لننهض من سباتنا ونعمل بجد لنرتقي بشعوبنا الى صف الدول المتقدمة ام اذا بقينا على هذا الحال سنتبوا المرتبة الاخيرة بين الشعوب والتخلف والجهل والذل سيلازموننا الى الابد.
58 - فاطمة الزهراء الجمعة 23 أكتوبر 2015 - 23:47
معندناش شيعة فالمغرب وهده الفتنة خليوها بعيدة متحاولوش وحتى ولو كانوا الله يسهل ليهم هما حرين فالمعتقد ديالهم
59 - السلام الجمعة 23 أكتوبر 2015 - 23:50
منظر يثير الاشمئزاز
لاحول و لا قوة الا بالله العلي العظيم
60 - جلال الدين الجمعة 23 أكتوبر 2015 - 23:56
الحمدلله على نعمة الدين والعقل فالمسلمون وقافون عند كتاب الله وسنة رسوله صلى الله عليه وسلم والشيعة مطموسي العقل والبصيرة فهم تحت قدمي المعممين منساقون وراءهم كالقطيع .. امروهم باللطم وضرب الرؤوس وشق الجيوب والزحف على البطن كالسلاحف حتى يصلو الى قبر الحسين رضي الله وعنه وهو بريئ مما يفعل المبطلون المبتدعون ..

واما من في الصورة فهي لشيعة العراق وليس مغاربة .والمغاربة حاشاهم من عبادة القبور والخزعبلات وو والمغاربة مسلمون اهل سنة مالكيين ولايرضون دين ابن سبأ اليهودي لامن بعيد ولامن قريب
61 - تشيع هسبريس الجمعة 23 أكتوبر 2015 - 23:59
وتوما نوضو اكبر شيعة فالمغرب هما نتوما هسبريس باغين تجسدو الفكر الشيعي بزز فالمغرب
كاليك عددهم 8000 عوض ماتقلبو على مشاكيل 40 مليون مغربي مشيتو كتنقبو فشي حاجة لي ما كايناش اصلا
الا الى كان الحرس الثوري كايعطيكوم شيحاجة مانعرف لموهيم هادشي بزاف
62 - kabira السبت 24 أكتوبر 2015 - 00:01
يجب على الاعلام والمعنين بالامر إيصال للشباب الذين الاسلامي الصحيح المعتدل
63 - سليم منير السبت 24 أكتوبر 2015 - 00:05
المرجو من هذا الموقع الإفصاح عن هويته و توجهاته ،ففي بلاد أمير المؤمنين "المغرب"من تنعتوه برسول الإسلام هو الرسول صلى الله عليه وسلم معرف وليس مضاف إلى الإسلام ،وهو خير خلق الله وفداه أبي وأمي،فقد رفع الله ذكره وعظم شأنه ،فكفاكم العبث بمقدسات الإسلام ،
المغرب بلد إسلامي ب٩٩.٩٩ ٪ ،فوالله افقدت للمقال جاذبيته بخلفية مبطنة بالعلمانية ،وربما ما أكثر ،فمن يقول رسول الاإسلام ،يعني أنه غير منتمي لدينه أو يقف على الحياد ،ولكن ولكن بحمد الله التدين طبيعة متجذرة في مملكتنا السعيدة ،
64 - جد مرام السبت 24 أكتوبر 2015 - 00:08
هدا نوع من الارهاب وتعديب الدات فاول شهيد في الاسلام هو سيدنا حمزة واول من دكره الله في صحبة الرسول (ص) هو سيدنا ابا بكر الصديق وهما في الغار ثم استشهدباقي الخلفاء الراشدون اما سيدنا الحسين خرج عاى والي الامر طلبا في منصب له اما هؤلاء البشر فهم يقومون بطقوس الوتنين الفرس وهم شيعة كسرى ولانريدهم في مغربنا الحبيب مغرب امارة المؤمنين اما سيدنا الحسين ام يكن من المهاجرين الاولين الدين دكرهموا الله في القران لانه ازدادبعد الهجرة
65 - جليل السبت 24 أكتوبر 2015 - 00:31
ما الحسين سوى رجل من المسلمين رحمه الله ان كان شخص اولى بالحزن على فقده فهو رسول العالمين وخاتم المرسلين سيدنا محمد صلعم وفضلا فالرسول نهى عن العويل وما شابهه لذا فطقوس الروافض لا تمس الجانب الديني بل عصيان للنبي وسنة أل البيت
66 - مريم السبت 24 أكتوبر 2015 - 00:38
اصل الشيعة يا اخوان هم اليهود فارجعو الى علمائنا المققين لتعلمو
والاعلام لا يريد أن يظهر الحقيقة فلنبحث عنها نحن
فلحذر كل الحذر من هؤلاء
67 - سعاد القوقازي السبت 24 أكتوبر 2015 - 00:46
هدا نوع من أنواع التعديب تعديل النفس لا توجد اي ديانه فيها هده الطقوس الحمد لله على نعمت الإسلام دين الرحمه و التسامح وخير ما تحلى الرسول )ص( من اخلاق فلنتبع رسولنا الكريم من سنن
68 - الانسداد التاريخي السبت 24 أكتوبر 2015 - 00:57
السؤال المطروح : إلى متى ستبقى الأقليات في المغرب تعاني من الاضطهاد ؟
متى سيحين الوقت لنتقبل الآخر كما هو، لنحب الانسان و لو كان مختلفا عنا ؟
متى سيتوقف المسلمون عن كره بعضهم البعض، عن ذبح بعضهم البعض،متى ستتحد الأمة الاسلامية و تعكس روح دينها ؟
69 - mustafa السبت 24 أكتوبر 2015 - 01:03
ظاهرة عاشوراء مصدرها غضب على ما اقترفوه في حق الحسين وعائلته وق خبر بها النبي بيته يوم كان الحسين صبيا في حجر النبي
70 - ossama السبت 24 أكتوبر 2015 - 01:14
يجب فصل الدين عن الدولة فورا قبل ان تصل مثل هذه الحيوانات الشيعية او تلك الداعشية الى مقاليد الحكم
71 - جمال السبت 24 أكتوبر 2015 - 01:22
ولمادا لا تنورون العامة وتكشفو بدعنا ايضا بالا حتفال وبان اجر صيام عاشوراء عضيم رغم ان من علماء الازهر من انكر بان الحديت الدي امر به النبي ص بصيام هو حديث موضوع ومدسوس ويتناقض مع عصمة النبي صلى الله عليه وسلم ولمادا لا تقول بان من امر بالاحتفال بعاشوراء هو الطاغية يزيد بن معاوية نكاية وفرحا بموت سبط النبي الكريم الطائفية بدأت بمعاوية وابنه اليزيد وهم سبب ضلالات الشيعة والسنة وفرقونا احزابا كل حزب بما لديهم فرحون والسلام على جميع الموحدين وتبا للطواغيت
72 - تمغربيت السبت 24 أكتوبر 2015 - 01:28
أخي الكريم مغربي صريح لم أستطع الإجابة عليك البارحة كان لدي خلل في الهاتف قلت بأن نحن لم نقرأ وثائق ويكيليكس تتعلق بسعودية التي كانت تحاول الإتصال بي البوليساريو وأن المغرب انزعج من هدا الأمر أخي أنا اعرف هدا حيث أصبحت القضية الوطنية تستعمل من بعد دول لي ابتزاز مغرب حتي من بعض المغاربة عندما يردون ضغط علي دولة مغربية أما إيران فاهي تدعم البوليساريو ماديا مع إحترامي لك لكن شيعة خطر علي مغرب
73 - عبد الرحمن السبت 24 أكتوبر 2015 - 01:44
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته. عاشوراء أتى الرسول صلى الله عليه وسلم المدينة المنورة فوجد اليهود صاءمون ثم سالهم عن سبب صيامهم فقالو هذا اليوم نجى فيه الله موسى عليه السلام. فقال لهم نحن أولى بموسى منكم فقال إنشاء الله في العام القادم ساصوم التاسع والعاشر مخالفة اليهود. إن أكبر مصيبة هي موت الرسول صلى الله عليه وسلم. لأ جله يجب ان نحزن. الحسن والحسين رضي الله عنهم شباب أهل الجنة. إن الميت يعدب بالنياحة ولطم وشق الجسد من أهله. هل بنات المهدي المنتظر تمتعو. الا ستغاتة من دون الله. يازهراء. ياعلي ياحسين ﻻ بيك ياحسين. المسلمون يعبدون الله. والشيعة يعبدون آل البيت عليهم السلام غلو فيهم. نطلب من قناة 2m استضافة شيخ شيعي وشيخ مغربي ولكم جزيل الشكر والتقدير والاحترام.
74 - حنوني السبت 24 أكتوبر 2015 - 02:08
قبح الله الفقر
فلولل الفقر لما تشيع احد لا في المغرب ولا في غيره من البلاد الاسلامية ولكن ايران تدفع المال الكثير قاصدة الفتنة، وهم بدلك باعوا وايران قد اشترت
75 - جلال الدين الأندلسي السبت 24 أكتوبر 2015 - 02:12
فقد روى البخاري (1294) ومسلم (103) عَنْ عَبْدِ اللَّهِ بن مسعود رَضِيَ اللَّهُ عَنْهُ قَالَ : قَالَ النَّبِيُّ صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ : (لَيْسَ مِنَّا مَنْ لَطَمَ الْخُدُودَ وَشَقَّ الْجُيُوبَ وَدَعَا بِدَعْوَى الْجَاهِلِيَّةِ).
فهذه الأعمال المنكرة التي يعملها الشيعة في يوم عاشوراء لا أصل لها في الإسلام ، لم يعملها النبي صلى الله عليه وسلم لأحد من أصحابه ، ولا عملها أحد من أصحابه لوفاته أو لوفاة غيره ، مع أن المصاب بمحمد صلى الله عليه وسلم أعظم من موت الحسين رضي الله عنه .
قال الحافظ ابن كثير رحمه الله : " فكل مسلم ينبغي له أن يحزنه قتله – أي الحسين- رضي الله عنه ، فإنه من سادات المسلمين، وعلماء الصحابة وابن بنت رسول الله صلى الله عليه وسلم التي هي أفضل بناته ، وقد كان عابدا وشجاعا وسخيا ، ولكن لا يحسن ما يفعله الشيعة من إظهار الجزع والحزن الذي لعل أكثره تصنعٌ ورياءٌ ، وقد كان أبوه أفضل منه ، ونقول لأحد مرضى القلوب هل تعلم حالة الحزين ام لا ؟ فالحزين فاقد الشهية والتمتع بالنساء والشيعي يستغل السدج زحفا الى القبر ويزحف هو للمتعة بمحرمة الزاخف على بطنه الى قبر الحسين
76 - الكوكبي حسن باحث السبت 24 أكتوبر 2015 - 02:38
الحمد لله بالمغرب الذي حارب الأمويين والعباسيين بنظام شرفاوي علوي إدريسي ومرابطي ثم موحدي وسعدي ثم علوي الذي إستقر بحكم المغرب ضدا على حكم بني قين وقاع الأموي فالمغرب إحتظن البيت العلوي كشيعة وأنصار له وإحياء ظلم الطغات ضد سلالة البيت النبوي هو خير جواب للمعاديين للقتلة وإنتصار للقضية التاريخية
وإنتشار أضرحة الأشراف في عموم جغرافية المغرب هو الجواب القاتل للوهابية والسلفية وداعش
77 - باحث اسلامي السبت 24 أكتوبر 2015 - 02:49
من يحب الحسين يجب ان يبرأ من اعدائه وهم بني اميه فكيف نقر بحبنا لال البيت وسبط رسوله الشهيد ونترضى على معاويه صحابي وهند بنت عتبه اكلة كبد الحمزه عم النبي ايضا صحابية ووحشي قاتل الحمزه صحابي ويزيد قاتل الحسين صحابي
هل يجوز ذلك يا مسلمين؟
78 - زينب السبت 24 أكتوبر 2015 - 02:56
شكرا لصاحب التعليق ....ابن سوس ..
79 - said12 السبت 24 أكتوبر 2015 - 03:10
المعز لدين الله الفاطمي باني مدينة القاهرة هو من اكبرالسلاطين الفاطميين الشيعيين الاسماعيليين الذين حكموا تونس(افريقية) والقباءل ثم مصر وكانوا هم السبب في دخول بني هلال الى المغربين الاوسط و الاقصى لمعاقبة البربر بعد انقلابهم على التشيع و بيعتهم للخليفة العباسي . فعاث هؤلاء البدو فسادا كما قال ابن خلدون : كانهم جراد الله المنتشر, قلعوا الاشجار وردموا الابار وقتلوا الاطيار . هلكوا الحرث والنسل...الخ
بعد ذلك تدخل العقيدة الشيعية الى المغرب على يد الموحدين حين ادعى المهدي بن تومرت انه الامام المهدي المنتظر. وهذا التاثير الشيعي عند الموحدين يتجلى بوضوح في اثارهم المعمارية في اسبانيا (اشبيلية) وفي تنمل جنوب المغرب
80 - said السبت 24 أكتوبر 2015 - 07:18
عاشورا يحتفل به المسلمون بتكريم سيدنا موسي عليه السلام واليهود ايضا هناك حديت نبوي ا كل هدا ادجهل بالموضوع المغا بة شعب يمارس فقط العادات .ليس التدين الا من رحم
81 - mhammad السبت 24 أكتوبر 2015 - 08:07
يرتكب التاريخ جريمة كبرى متعمدة و متواصلة عند اقتصار واقعة الطف على نهايتها باستشهاد سبط الرسول محمد (ص) ابن حيدر الكرار علي (ع) بدون الوقوف على الأسباب والأهداف الحقيقية للمعركة.‎فهذا الحسين بن علي رجل الحق والعلم والحكمة والقوة والشجاعة والصبر، فهل يعقل أن يخرج الأمام الحسين (ع) للمعركة ومواجهة الطغيان و الفساد بهدف الشهادة في حد ذاتها فقط ! وهي المحتمة عليه كما كانت لأبيه وأخيه عليهم السلام أجمعين ويقينه المسبق بنتائجها ؟ ‎بالطبع لم تكن معركة عادية لرجل غير عادي فخروجه (ع) بداية انطلاق ثورة لم ولن يشهد التاريخ الإنساني مثيل لها، بكل نواحيها ,فهي نبراس الدفاع عن الحق وقهر الظلم ودحر الطغيان، خرج الامام الحسين وهو على يقين بأن لا رجوع له، فسيجري عليه ما جرى على أبيه وأخيه عليهم السلام من قبله، فهدفه هو وضع اللبنة الأولى لتمهيد الطريق للأمة الإسلامية للرجوع للصواب والاستقامة والعدل وقطع الطريق في وجه الاستبداد السلطوي للحكم الجائر في ذالك الوقت، ولتكون نبراس الهدى لاستعادة الحق مدى الدهر.
82 - Mohammad السبت 24 أكتوبر 2015 - 08:27
ليست مجرد عادة سنوية نبكي فيها شهيد كربلاء وآل بيت النبوة وأصحاب الحسين عليهم السلام أجمعين، بل من أجل تجديد الولاء والعهد بإكمال مسيرته (ع) على طريق الحق و الحرية ورد الباطل والقضاء على سياسة السيطرة والطغيان .‎أليس ما يدور في العالم الإسلامي من تناحر وصراع من أجل السلطة والسيطرة والنفوذ وسحق الشعوب واستعبادهم هو امتداد لما خرج الحسين عليه السلام لمحاربته والتصدي له؟‎أليس وقوف أكثر المسلمين انذاك لجانب الجاني وقبولهم بالظلم والباطل ببيعهم دينهم وعروبتهم ، هو ما شجع وأعطى فيما بعد الضوء الأخضر لاحتضان الاستعمار الصهيوني بشكليه اليهودي والنصراني، ابتداء من وعد بلفور عام 1917م الذي يقضي بإقامة وطن قومي لليهود في فلسطين واغتصابه من الأمة العربية والعالم الإسلامي، وصولاَ إلى احتلال العراق بقوة السلاح الصارخ واستعمار الأمة العربية والإسلامية بقوة التطبيع الفاضح.‎وأما العزة والكرامة والنصر والحرية فهي للسائرين على طريق الحق المقتدين بصوت الحرية الحسينية، المتصدين بأجسادهم وأرواحهم لدحر الطغيان وقطعان الضلال .‎بعد العاشُر حناجرنا تخفتُ .. ولكن . قلوبنا للحسينِ مدى الدهرَ تهدرُ.
83 - المسلم المغربي السني السلفي السبت 24 أكتوبر 2015 - 08:42
‏‎ ‎قال رسول الله صلى الله عليه و سلم : كل محدثة بدعة و كل بدعة ضلالة و كل ضلالة في النار
°°°° ... إنتهينا ...
84 - هشام السبت 24 أكتوبر 2015 - 09:05
الشيعه يعبرون عن حزنهم على مقتل اﻹمام الحسين و على عدم قدرتهم على الدفاع عنه و تخليصه من أيدي السفاكه اﻷمويين. و السنه يحتفلون بالذكرى على أنها نصر لهم فيما أختلط بعضها بتقاليد قديمه مجوسيه.اﻷكيد أن الطقوس المتحدث عنها في المقال لا تهم المغرب كله.هناك جهات لا تقيم شعوبها لا احتفالات و لا طقوس حزن.بل هو يوم للصوم لما له من فضل كما وصى بذلك الرسول(صلعم)
85 - مسلم معتدل السبت 24 أكتوبر 2015 - 09:26
السلام عليكم
ان اصل عاشوراء الدي يجهله الجميع هو ان الرسول عليه الصلاة و السلام علم بصيام اليهود لهذا اليوم و سئل عن السبب و عرف ان اليهود يصومنه تخليدا لدكرى انقاد سيدنا ابراهيم عليه السلام من النار ....و قال سيدنا محمد عليه الصلاة و السلام نحن احق في هذا اليوم على اليهود. اما كل ماذكر في المذهب الشيعي بدعة و كل بدعة ضلالة و كل ضلالة في النار
86 - سالي سعيد السبت 24 أكتوبر 2015 - 09:38
والافضل من ضرب الروؤس وشق الصدور للتكفير عن ذنبكم اتركوا المذهب الشيعي واتبعوا سنه سيدنا محمد صلى الله علية وسلم
87 - ABOU ISLAM السبت 24 أكتوبر 2015 - 10:03
اذا كان من احد يستحق الحزن لفراقه فهو سيدنا رسول الله اما ما نراه من ضرب ولطم عند اهل الشيعة هداهم الله فهي بدع ليست من الدين في شئ
88 - ترابي السبت 24 أكتوبر 2015 - 10:21
الحسين ع مصباح هدى و سفينة نجاة و قول النبي ص الحسن و الحسين سيدا شباب اهل الجنة ليس عبثا انما جدارة و استحقاقا.
اللذين يعتمون على واقعة استشهاد سيد الشهداء الحسين ع في كربلاء هم اعوان للظلمة وقتلة اهل بيت النبي ص.
89 - مغربي مسلم السبت 24 أكتوبر 2015 - 11:38
حقائق تاريخية يجب أن لا تنسي..!!!
* من الذي فتح الشام و العراق و فارس عمر بن الخطاب رضي الله عنه ( سني )
* من الذي فتح بلاد السند والهند وما وراء النهرين محمد بن القاسم ( سني )
* من الذي فتح شمال إفريقا قتيبة بن مسلم الباهلي ( سني )
*من الذي فتح الأندلس طارق بن زياد (سني) وموسى بن نصير ( سني )
*من الذي فتح القسطنطينيه محمد الفاتح ( سني)
* من الذي فتح صقلية أسد ابن الفرات (سني )
* من الذي أنشا حضارة الأندلس وجعلها منارة علم ( حكام من أهل السنة )
* من الذي قاد المسلمين في حطين صلاح الدين الايوبي ( سني)
* من الذي قاد المسلمين في عين جالوت وهزم التتار سيف الدين قطز ( سني )و ركن الدين بيبرس(سني)
90 - ام الياس السبت 24 أكتوبر 2015 - 11:49
الدين الصحيح يعتمد علي القران الكريم و السنة الشريفة وما غير ذلك فهو بدعة و كل بدعة ضلالة و كل ضلالة في النار.اما بالنسبة لعاشوراا فنحن نحتفل بنجاة موسي من فرعون و معجزة شق البحر وقد أوصانا الرسول (ص) بصيام ٩ و١٠ محرم . فالدين يأخذ عن علم لا عن جهل .
91 - مروة السبت 24 أكتوبر 2015 - 12:10
سبحان الله تعالى عقوبة قذف المحصنات هو الجلد.
والشيعة قذفوا ام المؤمنين فابتلاهم الله بجلد انفسهم الى يوم الدين!!
92 - mohammad السبت 24 أكتوبر 2015 - 12:32
ان أهم ما يميز الثورة الحسينية إنها شمولية، فالمعارك والحروب التقليدية تكون عادة ذات طابع عسكري لهدف سياسي و استراتجي، وكما هو متعارف عليه في المعارك التقليدية فإنها تنتهي بقتل القادة أو الانسحاب أو الاستسلام أو الهدنة، أما في الثورة الحسينية فكان الهدف العسكري محسوم النتائج باستشهاد الأمام (ع) إذ خرج وهو على يقين بأن لا رجوع له، فهدفه هو وضع اللبنة الأولى لتمهيد الطريق للأمة الإسلامية للرجوع للصواب والاستقامة والعدل وقطع الطريق في وجه الاستبداد السلطوي للحكم الجائر في ذالك الوقت، ولتكون نبراس الهدى لاستعادة الحق مدى الدهر.

‎إذاً البعد البارز للثورة الحسينية هو البعد الديني، وهناك تعمد وإصرار تاريخي واضح وراء تجاهل جميع الأبعاد الأخرى كالبعد السياسي والتشريعي والتربوي والإنساني: باختصار شديد إن ذُكر!!! وكأنه شخصية عابرة ليس لها أي نصيب من الأهمية، ففي كتاب تاريخ الإسلام الذي يدرس في بعض الجامعات صفحة ونصف لا أكثر تحت عنوان:- خروج الحسين بن علي – مأساة كربلاء- التوابين.
93 - محمد السبت 24 أكتوبر 2015 - 13:08
لماذا الشيعة يدكرون الحسين ويبكون عليه ولا ياتي دكر اخيه الحسن. لان الحسن لم ينخرط في اللعبة الساسة التي انخط فيها الحسين
94 - المغربي السبت 24 أكتوبر 2015 - 13:29
ما يقوم به هؤﻻء الشيعة بدع ليس اﻻ. فالبدعة ضلالة و كل ضﻻلة في النار . يحب على علماءنا ان يحاربوا هذه المعتقدات الضالة
95 - غزلان السبت 24 أكتوبر 2015 - 13:39
اش هاد الجهل لي عايشين فيه الاحتفال رآه بنصرة الله سبحانه و تعالى سيدنا موسى وغرق فرعون أما الحزن على مقتل الحسين يكون بالدعاء و الصبر والاحتساب والرضى بقضاء الله و قدره.
96 - علي السبت 24 أكتوبر 2015 - 14:06
يبقى عدد لشيعة الافتراضي في المغرب يخيف و ربما يصعب التحكم فيه مستقبلا خصوصا مع مبدأ التقية الذي يعتمدونه... الله المستعان. اللهم جنبنا الفتن ما ظهر منها وما بطن.
97 - صحراوي من الشمال. السبت 24 أكتوبر 2015 - 14:12
ما شاء الله لاحول ولا قوة الا بالله،اسالوا انفسكم الى اي دين تنتمون ايها الشيعة.ستندمون يوم لاينفع الندم،ان ما تقومون به مجرد اعتقاد وافتراء خاطئء لا اساس له في دين محمد صلى الله عليه وسلم،الحمد لله على نعمة الاسلام.
98 - said12 السبت 24 أكتوبر 2015 - 14:13
لم افهم لماذا حصل تعليقي رقم 81 على ديسليكات بالرغم من اني لم اقل باني شيعي ولم ادافع عن مذهبهم الباطل , بل اني سردت حقـائق تاريخية ذكرها كل المؤرخون كمثل بناء الجامع الازهر والذي بناه الفاطميون الشيعة.
يظهر لي ان العديد من المعلقين يتوجسون خيفة من احداث وقعت في الازمنة الماضية والتي يمكن الاطلاع عليها بقراءة المخطوطات القديمة كمقدمة ابن خلدون. اذا فليبقى الجميع سجين تصوراته الخيالية و البعيدة عن جادة الصواب وشكرا
99 - عبد الصمد السبت 24 أكتوبر 2015 - 14:15
عجيب امر اغلب سنة رغم انني منتمي لهم يا اخي تعودو على الاختلاف ا تريدون ان تجعلو العالم على ملتكم من اراد التشيع فدالك حقه المكفول بنص القران اولا فلما تزايدون على الناس ادا كان من حق الكافر ان يكفر ا ليس من حق الشيعي ان يتشيع.
100 - عابر السبيل السبت 24 أكتوبر 2015 - 14:51
لدينا اعتقاد واحد بشعار واحد
الله ورسوله
الوطن
الملك
رفعت الأقلام وجفت الصحف
101 - جون بول السبت 24 أكتوبر 2015 - 16:35
يوم عاشوراء يوم الحزن الاعظم ومن حق الشيعة ان يخلدوه مثلهم مثل كافة المسلمين. لا يكره الشيعة الا احفاد قتلة احفاد النبي محمد ص دواعش ذلك الزمان. ما اقساكم يا قتلة عطرة النبي
102 - مصطفى غازي السبت 24 أكتوبر 2015 - 18:06
قال رسول الله تمسكو بالقران واهل بيته! اهل بيته قتلو واحد واحد؟ كيف ولمادا ماتت فاطمة الزهراء وابناءها وزجها؟ هل تمسكتم بر القران واهل البيت؟ الحسين قتل وهناك عزاء لمحبيه وهناك فرح للمجرمين. احسنو الظن بالمسلمين. المسلم اخو المسلم والقران كتاب الجميع. نبينا محمد والامام بعده علي وابناءه وهدا ثابت وامر من الله ولكن لاتعلمون.
103 - باحث علمي السبت 24 أكتوبر 2015 - 18:55
كل المذاهب ومنها المذهب الشيعي هي مذاهب تعتمد على القران والسنه النبويه ولكن الاختلاف هو الطريق الذي وصلتنا السنه..الشيعه ياخذون السنه النبوية عن طريق ال بيت الرسول والمذاهب السنيه الاربعة تاخذ السنه عن طريق امام كل مذهب ونشات هذه المذاهب الاربعة ايام حكم الامويين.
ولا ننسى ان اسم المذاهب بالسنيه هي تسمية اطلقها اصحابها على انفسهم فكل المذاهب السنية الاربعة نشات بعد وفاة نبيه بمئتان سنه على اقل تقدير...فالامام مالك امام المالكيه توفي سنه 179هجريه-الامام احمد بن حنبل امام الحنابله توفي سنه 241 هجريه-الامام ابو حبيفه امام الحنفيه توفي سنه 150 هجرية- الامام ادريس الشافعي توفي سنه 204 هجريه
104 - Ali salawi السبت 24 أكتوبر 2015 - 21:09
نفس طقوس الجلد بالسلاسل والتطبير تجدها عند نصارى الفلبين وأمريكا اللاتينية وعندك اليوتيوب للتأكد من ذلك
اما النصارى فتمليها عليهم عقيدة الخلاص
أما الشيعة فقد جعلهم الله تعالى يقيمون على انفسهم حد قذف زوجات النبي صلى الله عليه وسلم ولعن الصحابة رضوان الله عليهم فكان عقابهم بأيديهم ولعذاب الآخرة أشد وأخزى.
اما الهاني مع راسو فقد اضحكني بجعل شراء الالعاب للتذكير بايتام كربلاء وربما في العام المقبل يستنبط أصل اكل المغاربة للفواكه الجافة فيقول انها عادة علوية يمضغونها كمدا لمقتل الحسين رضي الله عنه !!!
105 - ابو مروة السبت 24 أكتوبر 2015 - 21:25
بسم الله الرحمان الرحيم قال الله .اللذين يرمون المحصنات ثم لم ياتو باربعة شهداء فاجلدوهم ثمانين جلدة .والشيعة رموا امنا عاءشة رضي الله عنها فعذبهم الله بجلد انفسهم بانفسهم
106 - ام عبد الله السبت 24 أكتوبر 2015 - 22:37
عاشوراء هو يوم الذي أنجى الله عز وجل سيدنا موسى عليه السلام ومن معه ورسول الله حين علم ان اليهود تصوم يوم عاشوراء شكر لله على إنقاذه سيدنا موسى قال رسول الله نحن اولى بسيدنا موسى من اليهود لذلك قال مامعناه انه عاشوراء القادم سيصوم تاسوعاء وعاشوراء وحادوشاء وطبيعي تجد بعض المغاربه لهم طقوس في عاشوراء لان المغرب خليط من المسلمين ونسبه من اليهود اما الشيعه تخليدها لعاشوراء لانها تزامنت من مرت سيدنا الحسين الذي أصلا هم من قتلوه ليزرعو الفتنه بين الصحابة فهو بدعه وشرك والله عز وجل أعطاهم جزء من العذاب في الدنيا يجلدون انفسهم ويشقون رؤوسهم نسال الله السلامة والعافية
107 - عبدالسﻻم السبت 24 أكتوبر 2015 - 22:58
هذه بدعة تصنف ضمن اﻻعمال الهمجية ليست لها صلة لها بالدين، فاليدهبوا عند اخوانهم في ايران "او إتشرملوا على خاطرهم"
108 - طائر الفينيق الأحد 25 أكتوبر 2015 - 05:25
كرم الله الذات البشرية إنما هاذ الماركة معرفتهاش كفاش كتفكر .الله يستر
109 - loloa الأحد 25 أكتوبر 2015 - 06:14
سانقل لكم عبارات سيدنا زين العابدين السجاد علي بن الحسين عليهما السلام ولكم الحكم ان كانت لكم عقول ترى:
فقد مر (عليه السلام) ذات يوم في سوق المدينة على جزار بيده شاه يجرها إلى الذبح، فناداه الإمام: يا هذا هل سقيتها الماء؟ فقال الجزار: نعم نحن معاشر الجزارين لا نذبح الشاة حتى نسقيها الماء، فبكى الإمام (عليه السلام) وصاح:
وا لهفاه عليك أبا عبد الله (اي الحسين ع)، الشاة لا تذبح حتى تسقى الماء وأنت ابن رسول الله تذبح عطشاناً.
وفي رواية قال الراوي: أما آن لحزنك أن ينقضي؟
فقال له: ويحك أن يعقوب النبي (ع) كان له اثنا عشر ابناً فغيب الله واحداً منهم فابيضت عيناه من كثرة بكائه عليه واحدودب ظهره من الغم وكان ابنه حياً في الدنيا، وأنا نظرت إلى أبي وأخي
وعمي وسبعة عشر من أهل بيتي مقتولين حولي فكيف ينقضي حزني»

اما احاديث بكاء الرسول ص المروية عن الثقاة من مصادر اهل سنة معاوية وجماعته فكثير, لم ينكرها الوهابية الا لانها لا توافق هواهم فابحثو وتبينوا ان كنت للحق باحثون
110 - Mohammad الأحد 25 أكتوبر 2015 - 07:22
الى كل من يسيء الى الشيعة اقول له : ان العوامل المؤدية لاتخاذ الفرد أسلوب الاستهزاء هو افتقاره للثقة بالنفس و الإحساس بالعجز عن تحقيق منجزات تسجله في خانة الناجحين و المتفوقين ، فيرى في انتقاص الغير أسلوبا في مجاراتهم و إظهار أنه ند و نظير لهم و لا يقل قدرة و مهارة عنهم ، فيبرز تطاوله على شخصياتهم و لسانه الحاد في التعبير عن مواقفهم و التقليل من شأنها على أنه رقم له حضور و ليس صفرا على الشمال ، و لا يدري أنه بذلك يظهر إفلاسا قيميا و انحطاطا أخلاقيا يفسح فيه المجال لنفسه باحتقار الغير و جرح مشاعرهم و كسر خواطرهم و استباحة عوالمهم الخاصة ، باستخدامه لهذا الأسلوب الرخيص الذي ينم عن افتقار صاحبه بسط أدبيات التعامل الحسن القائم على احترام الغير و عدم التعرض له بأي إساءة:ان الانفس التي تربت على حب الحسين لن تجد له بديلا حتى تلقى الله وهي شامخة بكل عزة وعظمة فمحبي الحسين يقدمون اجلى صور العظمة والرحمة والقرابين والدماء الزاكية فالذين رفعوا رؤسهم بالحسين لا تنكسه فرقعة المتنطعين والحاقدين
111 - ؤشن السني الاثنين 26 أكتوبر 2015 - 22:23
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته. ﻻيوجد مسلم ﻻ يحب أهل البيت عليهم السلام. ﻻ يبغضهم اﻻ منافق. علي رضي الله عنه من المبشرين بالجنة. الحسن والحسين رضي الله عنهم شباب أهل الجنة. لماذا الحزن عليهم. أفضل البشر هو الرسول صلى الله عليه وسلم. لماذا لم يحزن عليه.
المجموع: 111 | عرض: 1 - 111

أضف تعليقك

من شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الإلهية، والابتعاد عن التحريض العنصري والشتائم.