24 ساعة

مواقيت الصلاة وأحوال الطقس

17/11/2018
الفجرالشروقالظهرالعصرالمغربالعشاء
06:2907:5813:1716:0318:2719:45
الرطوبة : %50
الرياح : 50km/h
20° 10°
20° الدارالبيضاء
20°
الأيام القادمة
السبت
الأحد
الاثنين
الثلاثاء
الأربعاء

النشرة البريدية

اشترك الآن في النشرة البريدية لجريدة هسبريس، لتصلك آخر الأخبار يوميا

المرجو التحقق من صحة البريد الالكتروني

إشترك الآن

استطلاع هسبريس

ما تقييمكم لحصيلة التجربة الحكومية لحزب العدالة والتنمية؟
  1. الوالي السيد .. "تحرري" خانه حماسه فوجه فوهة بندقيته إلى وطنه (5.00)

  2. "لقاء مراكش" يوصي بالتآخي والحفاظ على الذاكرة اليهودية المغربية (5.00)

  3. بعد 129 عاما .. الاستغناء عن خدمات الكيلوغرام (5.00)

  4. القضاء الأمريكي ينصف "سي إن إن" أمام ترامب (5.00)

  5. خبراء يناقشون آليات الاختلاف والتنوع بكلية تطوان (5.00)

قيم هذا المقال

1.00

كُتّاب وآراء

Imprimer
الرئيسية | زووم | مخيم جنوب صحراويين بـ"أولاد زيان" يخدش صورة المغرب الحقوقية

مخيم جنوب صحراويين بـ"أولاد زيان" يخدش صورة المغرب الحقوقية

مخيم جنوب صحراويين بـ"أولاد زيان" يخدش صورة المغرب الحقوقية

داخل ملعب أولاد زيان بقلب مدينة الدار البيضاء، كل مظاهر انتهاك الكرامة الإنسانية موجودة، مظاهر تخدش صورة المغرب الحقوقية تبدو جلية.

"مخيم" بكامل المواصفات؛ ذلك الذي يقطنه المهاجرون المتحدرون من دول جنوب الصحراء، لكن السلطات بعمالة الفداء مرس السلطان تبدو غير مكترثة باحترام كرامة هؤلاء!

مخيم لانتهاك كرامة الهاجرين

خلال محاولة السلطات ترحيل المهاجرين المستوطنين بالمخيم المذكور، مساء الجمعة، على غرار اليومين السابقين، تمكنت هسبريس من ولوج المكان، والانغماس وسط عالم آخر بعيد عما يجري وراء أسوار الملعب المتواجد أمام محطة أولاد زيان الطرقية.

خيمات بالعشرات يتخذونها غرفا للمبيت، أقل ما يمكن القول عنها إنها ستنهار بمجرد أول تساقطات مطرية، وسيصير معها ما يمكن تسميته تجاوزا فراشا في مهب الريح! شباب في مقتبل العمر، وآخرون قاصرون، كلهم حلوا هاهنا وعينهم على "الفردوس الأوروبي".

وسط هذه "البيوت" المتراصة والمقسمة بحسب الدول التي يتحدر منها هؤلاء المهاجرين، يتواجد شباب اختاروا طهي الطعام بكميات كبيرة لتوزيعه وبيعه. هنا مجموعة منهم تتعاون على إعداد الأرز والشاي، مستعملين أدوات بعضها متسخ لغياب الماء.

يقول أحد الشباب من المهاجرين الغاضبين من طريقة تعامل السلطات المحلية والحكومية معهم، في حديث لهسبريس، "لا يمكن أن نتحدث عن النظافة ونحن نعيش في هذه الظروف، الحقوق والكرامة منتهكة".

لكن الطامة الكبرى التي تقض مضجع هؤلاء، فيما السلطات والجمعيات التي تدعي الدفاع عن حقوق الإنسان غير مكترثة بذلك، أن المهاجرين الذين يفوق عددهم المائتين بالرغم من ترحيل بعضهم في الأيام الماضية، لا يتوفرون على مرحاض، ويضطرون لقضاء حاجتهم بالقرب من "بيوتهم"، فتشكلت "ضاية" من البول؛ ما ينذر بكارثة صحية في صفوفهم قد تنتقل إلى مواطنين آخرين.

السلطات مسؤولة عن وضعنا

أبدى هؤلاء المهاجرين غضبهم وهم يتحدثون إلى ميكروفون هسبريس من طريقة تعامل السلطات معهم، خاصة بعد واقعة المواجهات التي تمت قبل أسبوع بإحدى الحدائق التي يستوطنون بها على مقربة من ملعب أولاد زيان.

فالسلطات، بحسب تعبيرهم، ضيقت الخناق عليهم، وصارت تتلقف أي واحد منهم يتواجد بالقرب من إشارات المرور، ويتم ترحيله صوب مدينة الداخلة أو تزنيت وباقي مدن الجنوب في الحدود مع موريتانيا.

يقول أحد المهاجرين تم تكليفه من طرف أربعة رؤساء مجموعات بالمخيم للحديث إلينا: "لقد كذبوا علينا حين اتهمونا باغتصاب فتاة وبالتالي نشوب مواجهات في الحديقة المذكورة"، مؤكدا أن "المهاجرين لم يغتصبوا ولم يقوموا بشيء وإنما يدافعون عن أنفسهم".

وأردف: "نحن متعبون، نريد فقط العمل، وعلى السلطات التي وقعت على اتفاقيات الهجرة لاستقبالنا أن تتحمل مسؤوليتها"، مشددا على أنه "طالما لا يرغبون في وجودنا، فعليهم إرجاعنا إلى بلداننا وليس استقبالنا ومعاملتنا بهذه الطريقة، ونحن ننتظر منهم اعتذارا لنا".

وسط هذا المخيم الذي تنعدم فيه أبسط شروط الحياة والكرامة، لم يفت هذا المواطن المهاجر أن يؤكد على أن باقي المهاجرين المتواجدين به "يريدون الأكل والعمل وأن نقضي حاجاتنا، نحن اليوم ممنوعون حتى من قضاء حاجاتنا في المرحاض"، موضحا أن الأمن الخاص بمحطة أولاد زيان يمنعهم من ولوج المحطة لقضاء حاجتهم.

ولا تقتصر معاناة هؤلاء فقط على غياب مرحاض وشروط العيش، بل أضحوا يتخوفون من مغادرة المكان؛ فقد يتعرضون للتعنيف والاعتقال في حالة ما ولجوا إحدى مقاهي الأنترنت لمحادثة أفراد أسرهم.

الأمهات المغربيات سند لنا

مقابل هذه الصورة السوداء التي لم تستطع السلطات الإقليمية تغييرها منذ مدة، فإن هؤلاء المهاجرين الأفارقة "ما نساوش الخير" ونوهوا بالأسر المغربية، وخاصة النساء.

يقول أحد الشبان الذي منحه مسؤول في "المخيم" الضوء الأخضر للحديث إلينا: "أشكر النساء المغربيات، فهن أمهات قدمن مساعدات كثيرة لنا، وأتمنى لهن حياة أطول ودخول الجنة".

وأوضح هذا الشاب الذي قطع آلاف الأميال من كوت ديفوار ليصل إلى المغرب ومنه يمكنه العبور إلى أوروبا، أنه بفضل الأمهات المغربيات "نحن هنا ولا زلنا أحياء، ولولاهن لما استمررنا في البقاء هنا"، موضحا أنهن "أكثر عطفا علينا؛ إذ يمنحنا الأكل واللباس وكل ما نحتاجه".

وتابع المهاجر الإيفواري: "نحن نحب المغاربة ولا مشكل لنا مع المواطنين، وأشكرهم لأنهم يقدمون يد المساعدة لنا بشكل يومي".

مناشدة للملك

في ظل عجز السلطات، واستيائهم من طريقة تعاملها معهم، لم يتبق لهؤلاء المهاجرين سوى اللجوء إلى الملك محمد السادس ومناشدته التدخل وإنقاذهم من الوضع المزري الذي يعيشونه.

يقول الشاب المسؤول بالمخيم في حديثه لهسبريس: "مع كل احترامي للملك، فأنا أقول لا بد من إيجاد حل لأنكم تؤكدون أن المغرب صار بلد استقبال"، معبرا عن احترامه لدفاع الملك عن المهاجرين وحقوقهم.

أما الشاب الإيفواري، فقد أكد ضمن تصريحه: "إذا كانوا يريدوننا ألا نعيش هنا بينهم، فأنا أطلب من جلالة الملك إن شاهد هذا الفيديو أن يعيدنا إلى بلداننا".

"تركت أبي وأمي في كوت ديفوار، ونحن هنا نطلب العمل فقط، والكثير منا يتوفر على ديبلومات، وأتمنى من الملك ابن إفريقيا أن يقوم بشيء ما لصالحنا".


الآراء الواردة في التعليقات تعبر عن آراء أصحابها وليس عن رأي هسبريس

الإشتراك في تعليقات نظام RSS تعليقات الزوّار (56)

1 - harrokki الأحد 10 دجنبر 2017 - 00:11
Les européens ont passé un accord avec le Maroc " retenez les émigrés sub-sahariens et on vous verse une somme d'argent seulement l'abruti qui a accepté cet accord ne savait pas que les européens vont exiger des logements , du boulot , des soins , des églises pour ces émigrés.....nos dirigeants pensaient arnaquer les européens
2 - VERAX الأحد 10 دجنبر 2017 - 00:15
السلطات تكترث حتى لكرامة المغاربة لكي تكترث لغيرهم، و كأن انتهاك الكرامة في المقربين أولى. أتمنى لو يهجم علينا عشرة ملايين إفريقي جنوب الصحراء دفعة واحدة لنرى كيف هي الكرامة و الكرم في بلادنا السعيدة. روبورتاج على انتهاك الكرامة في المغرب المنسي من فضلكم في عز البرد و الجفاف.
3 - امينة الأحد 10 دجنبر 2017 - 00:22
لا حول ولا قوة الا بالله انها ماساة حقيقية يعيشها هؤلاء كما يعيشها بعض الشباب المغاربة الذين يختارون الهجرة خارج المغرب عبر قوارب الموت غير مبالين بارواحهم ولا اجسادهم التي غالبا ما تكون طعاما للاسماك
4 - ابن سوس المغربي الأحد 10 دجنبر 2017 - 00:25
قضية اللاجئين الأفارقة تتجاوز الجانب العنصري إلى تهديد نمط العيش المتعود عليه من طرف مختلف سكان المغرب الصينيين في المغرب يقارب أو يفوق عدد اللاجئين، لكنهم لم يشكلوا يوما مصدر تهديد أو سببا للتذمر الاجتماعي، اللاجئين السوريين أيضا استطاعوا الاندماج بسرعة في المجتمع ولم تعد قضيتهم مطروحة للنقاش لأنهم صاروا جزء من تركيبة المجتمع، على عكس اللاجئين الأفارقة الذين بالإضافة لانزوائهم في جماعاتية مغلقة داخل البشرة واللغة والانتماء الوطني (البلد المهاجر منه)، وهم يشبهون الصينيين في هذه النقطة، لم يستطيعوا او لا يريدون أن يكونوا جزء من المجتمع سواء بشكل محدود زمنيا أو طويل الأمد، يرفضون العمل، يرفضون الاستقرار، مفضلين العيش متشردين، معتمدين على التسول كا مصدر أساسي للعيش، ونظرا لكثرة عددهم يصير تشردهم خطرا على الحياة العادية للمغاربة الذين يشعرون بالمضايقة المستمرة والمتزايدة، وهذا هو أساس الرفض لأنك كا مغربي ستكون مجبرا على تغيير نمط عيشك لتجنب الأخطار المتوقعة من طرف هؤلاء.
5 - عبدالحق الأحد 10 دجنبر 2017 - 00:26
أولا لست عنصريا بل كان بالأجدر أن تحلوا مشاكل الشباب اولا
6 - مغربي86 الأحد 10 دجنبر 2017 - 00:30
لماذا ستخدش صورة المغرب الحقوقية ؟الم يسو المغرب اوضاع الالاف من المهاجرين غير الشرعيين الافارقة .هل تريدون ان يقوم المغرب بحل مشاكل افريقيا لوحده .كيف يمكنه ان يستقبل هذا العدد الهاءل من المهاجرين .هل تريدون احداث تغيير ديموغرافي بالمغرب ؟وان حدث ستكون له عواقب وخيمة .المغرب له مشاكله مع البطالة التعليم الصحة .مدن الصفيح.الاجرام التنمية .العالم القروي التسول .حوادث السير ....... هل سيترك هذا ليتفرغ لحل مشاكل المهاجرين غير الشرعيين التي لا ولن تنتهي .ان هذا المشكل يتطلب تضافر جهود كل دول العالم وخاصة المتقدمة وذلك بخلق تنمية محلية تبقي على المهاجر في بلده .اما.ان نزايد على المغرب ونطلب منه تحمل ما فوق طاقته باسم حقوق الانسان فهذا خطا كبير وعواقبه ستكون وخيمة
7 - هشام الأحد 10 دجنبر 2017 - 00:31
هؤلاء الافارقة هاجروا من اجل لقمة العيش يجب على الدولة احترام ادميتهم وايجاد حل جدري لاسعاف هؤلاء من الماكل وملبس ونظافة ومسكن
8 - مافاهم والو الأحد 10 دجنبر 2017 - 00:44
يجب ان يعاقب المسؤول الاول عن امن المدينة الذي يعطي تعليماته بجمع الافارقة من منطقة انفا واجلائهم لباقي المناطق وخصوصا منطقة الفدا التي تضررت كثيرا
9 - هاشمي الأحد 10 دجنبر 2017 - 00:45
شباب المغرب هو الذي يجب أن تولى اليه العناية بالدرجة الأولى
10 - boujidi الأحد 10 دجنبر 2017 - 00:50
ياسادة ياكرام،عن أي إدماج أو استقبال تتحدثون،كنا دولة ممر ومعبر وبقدرة أوروبا أصبحنا دولة مقام و مستقر،أمعنا تم التشاور؟أمعنا تم التحاور؟ نحنا أصلا غرباء في بلدنا،نقتات من القمامة،وننام في المقابر والمزابل وقرب المساجد،في الساحات...في السجون مكدسون،وفي المستشفيات بل مكدسون في ممرات الحياة الضيقة.رجاء أجيبونا:هل نحن أصلا بشر أم حجر أم بقر؟
11 - المتتبع الأحد 10 دجنبر 2017 - 00:52
دائما السلطات المغربية لا تتدخل من أول وهلة بل تغض الطرف اين كان الشيخ اين كان المقدم اين كان الخليفة اين كان القائد بمجرد أن وطا أول افريقي ملعب القرب كان يجب عليهم أن يتحركوا ويطردوه خارجه محطة اولا زيان أصبحت مزبلة وملعب القرب لم يشيد لايواء الأفارقة على الحكومة أن تتحرك اذا أمضت اتفاقيات مع أوروبا لايوايهم أن يخرج الناطق الرسمي ويخبرنا عل ذلك صحيح ام لا وإذا تبث عكس ما يدعون فنحن نطلب من السلطات المغربية ارجاعهم الى أوطانهم يكفي ما يزخر به مغربنا من أطر وحاملي الشهادات عاطلين عن العمل لا نتحمل كذلك حتى هؤلاء واوساخهم لان كل من يلج محطة اولاد زيان أصبح يخاف على نفسه فحذار ثم حذار من تفشي وضعهم فهم قنبلة موقوتة اليوم يطالبون بتسوية أوضاعهم وغدا عندما يتوالدون ويتكاثرون سيقولون لنا اننا أقلية ولا يد لنا أن تعيش بين ظهرانيكم لانكم انتم من قبل بنا لذلك لا بدّ لنا من مدارس لأبنائنا وتعليم أجيالنا بلغتنا الام ولا بد لنا من أماكن لشعايرنا الدينية وهلم ما جرى لان هذه هي حقوق الإنسان التي يتشدق بها الكل
12 - timjichte الأحد 10 دجنبر 2017 - 00:55
وماذا عن المواطنين الأصليين الذين يموتون في الجبال كل موسم برد؟؟هل أصبح المغرب يهتم لمظهره الخارجي وصورته عند الآخرين حتى صار يهتم لمواطنين أفارقة جنوب الصحراء اكثر من مواطنيه؟مامحل المواطن المغربي من التنمية التي يتفنى بها المخزن صباح مساء
13 - عبدو الأحد 10 دجنبر 2017 - 00:55
العمل لا يجده المغاربة وحتى دوي الشهادات من الشباب، السرقة والكريساج عطاهوم الله والفوضى ماعامرة الشوارع عير بها، المراحيض ماقدرات البلديات توجدهوم حتى للتوريست اللي تيجيبوا العملة الصعبة، كلمة حق قالها المهاجر على السلطات تحمل مسؤوليتها كاملة اتجاه المهاجرين واتجاه المواطنين لأن الوضع ينذر بالتصعيد وبما لا يحمد عقباه.
14 - اعصيم سمير الأحد 10 دجنبر 2017 - 00:55
حفظ الله صاحب الجلالة الملك محمد السادس بالسبع المثاني والقرآن الكريم .ويحفظ الامير ولي العهد مولاي الحسن.ويحفظ كل الاسرة العلوية الملكية الشريفة.
15 - ZAMAN. TETOUAN الأحد 10 دجنبر 2017 - 00:57
المهاجرون الأفارقة فوق طاقة المغرب وعددهم يتزايد ساعة بعد ساعة ويصعب ضبط هويتهم ننا يشكل خطرا أمنيا على بلادنا وقد يصعب ردعهم لكونهم يختفون تحت شعار حقوق الإنسان. هذا إلى جانب العدد الهايل من شباب الوطن عاطلين أغلبهم حاملي الشواهد العليا .و الاعتناء بالمهاجرين هي سياسة فقط لإرضاء الغير من جهة ومنعهم من ولوج القارة المجاورة.ولا يمكننا القول إلا لا إلاه إلا الله ولا حول و لا قوة إلا بالله العلي القدير .
16 - عزالدين الأحد 10 دجنبر 2017 - 01:05
من المفروض أن يطالبوا حكوماتهم للإكتراث بهم
عليهم أن ينتفظوا في بلدانهم للحصول على كل خدمات التي يرغبون فيها
و أما أن يحملوا بلدنا وزر ما اقترفت بلدانهم فلا و ألف لا
17 - المحتار الأحد 10 دجنبر 2017 - 01:11
مشكل المغرب حاليا هو البطالة المنتشرة في ربوع المملكة، و اللتي لم يتغلب عليها أو يوقفها في في حد المعقول. فكيف لهذا الوطن أن يحل مشاكل البطالة لأفارقة أعزاء نرحب بهم، و البطالة موجودة في صفوف أبناء البلد. وجدت بالصدفة أفارقة من حمالات الشهادات يعملون في قطاعات غير حكومية، و ارتحت لجديتهم. لكن كيف للمغرب أن يضمن العمل لغير المغاربة ممن لا كفائة تعليمية لديهم، و المغرب تنخره البطالة....
18 - شيخ النظر الأحد 10 دجنبر 2017 - 02:07
لو كان ملعب القرب يستغل بشكل يومي ....لما استوطنه الأفارقة و الذين لم يتخلصواا بعد من نزعتهم القبلية ,فقد قسموا الملعب الى دويلات و حدود .....و ما تركهم كذلك الا لاستجداء المزيد من الاموال ....فكيف يمكن العيش مع قوم يتاجرون في كل شيئ و يغشون في كل شيئ ....
19 - عابر سبيل الأحد 10 دجنبر 2017 - 02:20
السلام عليكم اتمنى من الدولة ان ترجعهم لبلدانهم طالما يريد بعضهم دلك ادا كانت المانيا بقوتها الاقتصادية الرهيبة تقوم بترحيلهم فكيف بدولة النساء يمتن فيها من اجل حفنة دقيق تريد ادماجهم اليس حري بنا ادماج المغاربة الغرباء في بلدهم الا يمتل وضع شريحة مهمة من المغاربة التي لا يقل وضعها عن وضع هؤلاء احراجا لحقوق الانسان ام ان هده الاخيرة لا تبرز عند الا ادا تعلق الامر بالاجنبي
20 - ahmed الأحد 10 دجنبر 2017 - 02:23
يا اخي لمادا تريد ان تبيع الوهم لنا لمادا تبيعون الوهم لهم المغرب ليس بلد استقبال اعيدو الافارقة لبلدانهم هيا ما السبب في ابقائهم في حالة مزرية المواطن المغربي يعيش في ضيق و وسخ و هم كرامتهم محطمة اللهم بلدانهم اعيدوهم لبلدانهم ام هي الاموال التي تجمعو من الاتحاد على كل راس عدرا يا مونامي فانت مجرد راس تساوي اموال
21 - مواطن مغربي الأحد 10 دجنبر 2017 - 02:48
ليس هناك خدش لصورة المغرب و لا هم يحزنون و الحقيقة أن جل هؤلاء المهاجرين لا يحملون من الإنسانية غير الإسم لأنهم كانوا يعيشون في بلدان عشوائية في نظامها و نظمها و لا تسيطر على جل أراضيها و بالتالي فهم أناس فوضويون و لصوص و يمارسون كل الممنوعات أخلاقيا و قانونا . و لا بد من التعامل مع كل مجرم من هؤلاء بصرامة و ترحيله إلى بلاده . فالمغرب دولة الحق والقانون و تحاول التعامل مع الهجرة بإيجابية و لكن لا يجب ان تغض الطرف عن عن المهاجرين غير الشرعيين الذين باثوا يعبثون بأمن الوطن و المواطنين . فمرحبا بالافارقة الواعين الراغبين في الدراسة و التكوين و المؤهلين في القطاعات الاقتصادية
22 - obs الأحد 10 دجنبر 2017 - 03:15
Au lieu d’exiger des services et de l’emploi de leurs pays respectifs, ils viennent demander cela à l’État marocain…je rêve !!!
Peut-être faudrait-il mettre les marocains dehors et passer des annonces en Afrique noire demandant aux subsahariens de venir s’installer !!! Un milliard de subsahariens de plus d’ici 2050, ceux que vous voyez là c’est juste les premières vagues…Des jours difficiles attendent les marocains.
23 - Messahel الأحد 10 دجنبر 2017 - 05:27
Voilà le sort des migrant qui sont venu âpres que vous ayez jouer de la flûte au dérigents africains pour réintégrer l'union et en plus ou sont passée les aides de l'union européen
24 - jahardame الأحد 10 دجنبر 2017 - 05:32
هؤلاء الافارقة تهديد صريح لاستقرارلاستقرار المغرب وأمنه ولا ندري ما تحمله الأيام المقبلة بعد أن تتزايد أعدادهم
ويصبحوا معادلة خطيرة على الأمن في الشارع العمومي
المغربي ولن تعد فيها قدرة على احتوائها من طرف رجال الامن وقد يدخل فيها الشعب المغربي في مواجهات مع هؤلاء الافارقة كما وقع في الأيام القليلة
الماضية، كما أشير إلى أن البعض يطلق على هؤلاء أفارقة جنوب الصحراء بل هم أفارقة افريقيا من جميع الدول الافريقية وليس جنوب الصحراء وجنوب الصحراء توجد فيها موريتانيا التى تفصلنا عن باقي دول الجنوب
أما المخيم الموجود أمام محطة اولاد زيان المهاجرون
السود هم من خلقه وليست لسلطة المغربية . كلها
أعلم بحرو .
25 - ديما مغربي الأحد 10 دجنبر 2017 - 05:42
هادي ما عندهوم فيها غرض هاد الحقوقيون والجمعويين والفاعلين والمحامين حيت لن تنفعهم بشيء
26 - ان محفوظ الأحد 10 دجنبر 2017 - 06:02
المسؤول الاول الاخير مافيا الهجرة الغير الشرعية و التي يمتهنها. كثير من المغاربة. باستغلالهم العلاقة الجديدة التي أحياها الملك محمد السادس مع دول الجنوب الافريقي فصاروا يتاجرون بها حاملين شعار النغرب مثل اروبا هم نا عليهم إلا جمع المال و الثاني ما عليه الا الوصول للمغرب ..و المسؤول الثاني هم المسؤولون المحكومين بCASA كيف يعقل يجمعون المهاجرين من المناطق الراقية مثل أنفا كاليفورنيا لوازيز و كدا احياء و ينقلوهم الى منطقة جد حساسة بالمدينة مثل ما يضعون النار بحانب البنزين ...
27 - اكاديمي مغربي من ألمانيا الأحد 10 دجنبر 2017 - 06:19
يرجعوا لبلادهم.
شفتوا مشكلة الصحراء ومحاباة الدول الإفريقية فين وصلتنا.
لابد من إيجاد حل نهائي بضم الصحراويين في تندوف تحت حكم المغرب وإلا العصى لمن عصى.
28 - الودغيري الأحد 10 دجنبر 2017 - 06:50
هذه غي البداية وما زال مازال ..انتظروا عندما ينضم المغرب الى مجموعة غرب افريقيا الاقتصادية عندما ستتحول المدن المغربية الى نقطة سوداء فيها خانة صغيرة بيضاء تمثل ساكنة المدينة أردتم الانفاح على افريقيا ،،ها هي النتائج .. لمن يقول أنه غير عنصري فهو كذاب وأكبر العنصريين هم الافارقة
دخلوا البارح فقط وأصبحوا يطالبون بالحقوق .. هو احنا خلفناكم واسيناكم ..
29 - social engineering الأحد 10 دجنبر 2017 - 08:10
هناك من يسعى لإعادة صياغة ديموغرافية المغرب، بعبارة أوضح "الهندسة المجتمعية" social engineering بخلق تطاحنات وصراعات إضافية عبر ضرب مجموعات بشرية ببعضها البعض لأهداف تسلطية متوحشة تحت يافطة التسامح والإنسانية وحقوق المهاجرين والإندماج، دون أن يستشار عموم المغاربة في أمر خطير كهذا، وكل رأي معارض يواجه تلقائيا بتهمة العنصرية... من المؤسف جدا أن المغرب رضخ لهذه الأجندة.
أنظر ماذا حل بأوروبا نتاج هذه السياسة، الخراب والفقر والتسيب والهمجية...
30 - مغربي في افريقيا الأحد 10 دجنبر 2017 - 09:13
سير عطيهم دارك اسكنوا فيها الا بقاو فيك يجب ترحيلهم الى بلدانهم واغلاق الحدود في وجههم .....اللي غادي يقول انا عنصوري نقوليه اجي عيش في افريقيا وتعرف هاديك الساعة العنصورية كدايرة ملي يبقاو يعيطوا عليك غير ب le blanc
31 - محمد الأحد 10 دجنبر 2017 - 09:13
اظن ان المغرب ورط نفسه بتوقيعه على اتفاقية الهجرة مقابل مساعدات يتلاقاها .انه الغباء بعينيه. فحتى ابناء البلد غرباء في وطنهم لاعدالة ولا كرامة ولا شغل فقط تلفيق التهم للزج بهم في السجون
32 - Boussat الأحد 10 دجنبر 2017 - 09:35
والله العطيم الى هادشي لي كنت شخصيا حدرة منه بتعليق في هسبرس لما كتب مقال عن اتفاقية بين المغرب واوروبا لستظافت المهاجرين الافارق وهانحن نراه على الواقع يتحقق واخدو الملاين واعطونا الافارقة كشعب لنحل مشاكلهم بدريعة المغاربة شعب مظياف تركوهم يدخلو بالالاف وهم الان اصبحو يتكدسو في المدن وهي مسالة وقت حتى تخترقهم العصابات الاجرامية ومروجي المخدرات لتستفيد من ماساتهم والدولة تتفرج ويطلقون بروباگاند الاندماج والتعليم والشغل لافارقة على التلفاز.
33 - كمال الأحد 10 دجنبر 2017 - 09:38
لماذا تلقون اللوم على هؤلاء المهاجرين بدلا من تساءلو السلطات المخزنيه التي لم ولا تقوم بواجبها.
حماية الحدود،التحقيق في الهويه. تسويه من وجب تسويته. ومساعده من يمكن مساعدته. وطرد من لا يمكن تسويه وضعيته.
اي حل المشكل برمته.
ياك ما خايفين من الزرواطه او عكاشة ؟
غير اخلاقي نرمي بجميع ثقلنا على من هو اضعف منا وخاصة نحن لدينا سبعة ملايين مغربي او اكثر يجوبون العالم طولا وعرظا جزئا هاما منهم يشكل عبئ وخطر واضحين على بلدان اقامتهم والسلام
34 - hassia الأحد 10 دجنبر 2017 - 09:40
une bombe a retardement,le maroc va le regretter un jour,des camps pareils des sans papiers y,en a méme dans les pays les plus riches comme la france,belgique,allemagne ext
35 - redouane الأحد 10 دجنبر 2017 - 09:41
ماذا تنتضرو من دولة لم تنصف حتى شعبها في ان توفر لكم شروط الحياة انتم ضحية سياسة الانفتاح على افريقيا وذالك بحتضانكم ونهج سياسة حب زوجة الاب في سبيل الوصول الى هدفها على الاقل الجارة اللذوذة كانت واضحة تجاه الافارقة وقامت بطردهم مند دخولهم الاول
36 - مغربيه حره الأحد 10 دجنبر 2017 - 10:00
""طفح الكيل""استقبلناكم وضايفناكم وفتحنا أيدينا لكم لكن للأسف لستم جديرين بهذه الضيافة .تصرفاتكم العدوانية اتجاهنا واعتماد القوه ليس من أخلاقنا. ....نطلب من كل المسؤولين ترحيلهم إلى بلدهم. ....ارحلوا
37 - ساخط الأحد 10 دجنبر 2017 - 10:01
مشكلة هاد الافارقة هو انهم لايريدون الاستقرار بالمغرب.بل يجعلونه منه بوابة عبور لاروبا.لدلك من الصعب ابجاد حل لهم.فعددهم ليس بكبير جدا او بمهول . لانهم داءما مجتمعون في مكان واحد هو ما بظهر انهم كثر.السؤال المطرح هو اين كانت السلطات قبل اين يستقروا بهاده الاعداد في اولاد زيان؟كان اجدر عليهم ان يتحكموا بالامر من الاول.تماما كما وقع في العيون بكديم ايزيك.
38 - Farid الأحد 10 دجنبر 2017 - 10:24
فضيحة بكل المقاييس. المغرب دولة تترنح مع مشاكل شبابها و خدماتها و اقتصادها الريعي و قضاءها الفاسد. وتعليمها الضعيف. قوموا بجولة في الشوارع لتروا مدى تخلف الشعب. ازبال و ازبال و تبول ووووو. المغاربة يسوقون سياراتهم بطريقة جنونية و عصبية و السب فيما بينهم. بعني شعب متخلف فاذا بالمسوول عن البلاد يدخل لنا افارقة اخوان و اصدقاء لنا ولكن دون ايجاد حلول لهم و بطريقة مهينة يفترشون الارض و بمنعون من قضاء حاجتهم.لماذا ؟.من اجل حفنة اوروهات من اوروبا!. اقسم بالله المغرب يلزمه قيادة و زعيم كبير كاردوغان وسترون يصبح افضل من دول اوروبية. المغرب اغنى من البرتغال ولكن للاسف جولة هنا و هناك و سترون الفرق في كل شيء. انها الحقيقة بدون نفاق.
39 - nawaf الأحد 10 دجنبر 2017 - 10:25
على الحكومة ان تتحمل مسؤوليتها تجاها تجاه المهاجرين لانها تتغنى في كل المحافل الدولية بسيليتها العضيمة فيما يخص الهجرة.
ليكن في علمها ان الكدب على المغاربة على ينطبق على المهاجرين لانهم يملكون الوسائل لفضحها.
40 - ادمي عالمي الأحد 10 دجنبر 2017 - 10:36
chères concitoyens la réalité est la on ne peux pas l'ignorer par ce que c'est une réalité nos amis africains sont avec nous, leurs problèmes est devenu les nôtres quoi qu'on veulent ou pas le Maroc a signé des accords avec les enfoirés des européennes contre partie de l'argent destinés a ces africains la question il est ou cette argent ?? la question se pose a ces pseudo responsables la dignité humaine on ne pas la bafoué comme ça (des images honteuses) ne oublions pas que ne somme des musulmans et la solidarité entre les humains c'est notre devise et ces porcs de responsables doivent agir en toute humanité avec les marocains et les africains. on a bout entendre a chaque fois des prêt et des subventions des pays et des institutions étrangers pour le développement humains et les infrastructures alors en réalité on vois rien ces gros ventres amassent tout naalat allaho alihim
41 - معلق الأحد 10 دجنبر 2017 - 11:00
وجب طرد المهاجرين الافارقة من المغرب المغاربة هم من لديهم الحق في المطالبة بحقوقهم وليس انتم من هم سكان المغرب انتم ام نحن طرد طرد طرد الى بلادهم.
42 - طرد الأحد 10 دجنبر 2017 - 11:11
طرد الافارقة من المغرب المغاربة من لديهم الحق في المطالبة بحقوقهم من هم سكان المغرب نحن ام انتم طرد طرد الى بلادهم لا نريد غزو الافارقة للمغرب.
43 - ADIL الأحد 10 دجنبر 2017 - 11:53
we have enoug we have no jobs no life but we have crims all sort .prostitution somthing cant understand how can gov do that to own ppl after 20 ans we will c 2 millions of them then c what we can do about it wake up morocco forget about heart use ur brains
44 - Khalissa الأحد 10 دجنبر 2017 - 12:24
Comme marocaine qui réside en Afrique j ai honte de voir des africains traités comme ça c est pas humain eux ici nous aime nous traitent bien il sont gentils ouvert d esprit c la pauvreté qui les a amené à quitté leur pays soyez indulgent envers eux arrêtez vos préjugés on es des frères comme ils disent ce a
Qui se passe chez nous va nuire à notre image n es un peuple musulman et tolèrent o doit partager leur souffrance les aider au lieu de les humiliés et le bon dieu récompense tous ceux qui font du bien
45 - غير دايز الأحد 10 دجنبر 2017 - 12:58
زوينة هادي هه دخلوا البلاد - غاحاركين بعد - هادي جوج سيمانات ولاو كيطالبوا بالحقوق
46 - زواوي من وهران الجزائر الأحد 10 دجنبر 2017 - 13:15
ان بقو في المغرب سيطالبون بجزء من الاراضي لبناء مدينتهم كما يفعل الصينيون
47 - sahraoui الأحد 10 دجنبر 2017 - 13:20
لقد رحلوا الى مدينة الرشيدية .هل هذا هو الحل؟؟؟
48 - bziker الأحد 10 دجنبر 2017 - 13:57
moi dans la place de l'etat marocain,je construit des appartement au sahara en face de TINDOUFE, aussi des sociétés dans une grande ville nomé MOHAMED6 et on donne a tout ces Africains Ami des papiers Marocain et du travail,comme ca le probleme de sahara est résolu,aussi ils ne vont pas YIHARGOU....vive le maroc vive l'Afrique et vive notre cher ROI MOHAMED6
49 - بنت الري__________ش_1_ الأحد 10 دجنبر 2017 - 15:00
الدولة تطبل وتتباهى في المؤتمرات والمنتديات بتقديم المساعدة للمهاجرين وادماجهم والعناية بهم ولكن الواقع ان هؤلاء ضحية ,اهمال خطير وعدم لامبالاة وتهميش معتمد,اين هي هذه الحكومة التي تدعي انها قادرة على تحمل مسؤولية هؤلاء وتتلقى مساعدات بالملايير من الاتحاد الاوروبي لوقف تدفق المهاجرين,كل ما اتمناه هو ان يقوم صاحب الجلالة نصره الله بزيارة مفاجئة لهذا المخيم ليقف على هول الكارثة التي يعيشها هؤلاء المساكين...امراة دخلت النار على حبسها لقطة!! فمابالك بمن حبس اكثر من 200 شخص ?اتقوا الله _اتقوا الله اضعف الايمان اعيدوهم الى بلدانهم.
50 - hicham الأحد 10 دجنبر 2017 - 15:12
باركا علينا غير مشاكلنا واش حنا نقصين مشاكل رآه كينين عائلات محتاجين تديهم أوروبا ليسرقت ليهم الذهب ديموند والبترول واش حنا يلجأ يستغل طيبوبة المغاربة بزاف
51 - smail الأحد 10 دجنبر 2017 - 18:45
أولا وقبل كل شيء من الضروري ان تبحث الحكومة المغربية الباب الدي يدخل منه هؤلاء الافارقة بالمائات كل يوم فهم لا ينزلون من السماء والكل يعرف الجهة التي تصدرهم للمغرب ويبحث معها حلا في الأمم المتحدة ومجلس الامن والاتحاد الاوربي
52 - أمازيغي باعمراني عبدالله الأحد 10 دجنبر 2017 - 19:23
سنة بعد أخرى يكتض هذا المكان بالمهاجرين لأنه يوفر لهم المأوى والدوش والمرحاض وموقع استراتيجي للسعايا فالسطوبات يحسن عوان الساكنة .
53 - أمازيغي باعمراني عبدالله الأحد 10 دجنبر 2017 - 19:34
هؤلاء الشرطة لن يفعلوا لهم أي شيء هم مواطنون مأمورون بأوامر عليا لن يستطيعوا فعل أي شيء والأفارقة يا إخوان هم جنس خايب (باستثناء السنغاليين والسودانيين الرائعين والجديون في العمل )فنحن لسنا عنصريين ونحن مسلمون والإسلام يعطي حق العيش لكل إنسان وصون كرامته وهؤلاء الأفارقة لا يشتغلون وليست لديهم القوة والإرادة للعمل فحتى في بلدانهم تشتغل نسائهم في الحقول والأعمال الشاقة لتأتي بالنقوذ لزوجها السكير المتمتع في النشاط والرقص وفي النساء سيندم المغاربة على هجرة الأفارقة نحو المغرب سيشكلون عصابات خطيرة مع شعورهم بالقوة وبكثرة عددهم والمغرب لا يبذل أي جهد لحراصة حدوده بل العبور يشترى بالمال وأشياء أخرى .
54 - احمد الأحد 10 دجنبر 2017 - 20:05
المغرب بما فيه من مدن وقرى ودواوير وارياف متأخر جدا ولعقود من الزمن قادمة،، وللخروج من وضعيته هذه يتطلب قائدا ديموقراطيا يراعي مصلحة الوطن والمواطن قبل مصلحته ومصلحة الأهل والأقارب والأصحاب والأنساب ووو
55 - Mabghribi الأحد 10 دجنبر 2017 - 20:25
هؤلاء مهاجرون غير شرعيون يجب ترحيلهم فورا كما تفعل كل الدول التي تحترم مواطنيها
56 - Abdelfattah الأحد 10 دجنبر 2017 - 20:49
هؤلاء المساكين لن يؤخذو منا الا هروات مخزننا وشرطتنا الحنونة.
المجموع: 56 | عرض: 1 - 56

أضف تعليقك

من شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الإلهية، والابتعاد عن التحريض العنصري والشتائم.