24 ساعة

مواقيت الصلاة وأحوال الطقس

19/01/2020
الفجرالشروقالظهرالعصرالمغربالعشاء
06:5908:2913:4316:2518:4920:07
الرطوبة : %50
الرياح : 50km/h
20° 10°
20° الدارالبيضاء
20°
الأيام القادمة
الأحد
الاثنين
الثلاثاء
الأربعاء
الخميس

النشرة البريدية

اشترك الآن في النشرة البريدية لجريدة هسبريس، لتصلك آخر الأخبار يوميا

المرجو التحقق من صحة البريد الالكتروني

إشترك الآن

استطلاع هسبريس

هل تؤيد إسقاط الفصول المجرّمة للحريات الفردية من القانون الجنائي؟
  1. 3 قاصرين يسرقون المارة باستعمال كلب "بيتبول" (5.00)

  2. رصيف الصحافة: القصر الملكي في أكادير يتحوّل إلى منتجع سياحي فخم (5.00)

  3. المغرب ينتقد ألمانيا ويرفض الإقصاء من "مؤتمر برلين" حول ليبيا (5.00)

  4. فيديو "خليجي طنجة" يجلب سخطا عارما ومطالب بترتيب المسؤوليات (3.00)

  5. "فرق كبير" تعيد عزيزة جلال إلى الغناء بعد 35 عاما من الاعتزال (2.00)

قيم هذا المقال

5.00

كُتّاب وآراء

Imprimer
الرئيسية | زووم | منع تهريب المحروقات يخنق وجدة .. البطالة تنسف آمال الفئة الشابة

منع تهريب المحروقات يخنق وجدة .. البطالة تنسف آمال الفئة الشابة

منع تهريب المحروقات يخنق وجدة .. البطالة تنسف آمال الفئة الشابة

بعد منْع تهريب الوقود من الجزائر إلى المغرب عبر الحدود الشرقية، أصبحت مدينة وجدة تعيش على وقع ركود تظهر معالمه جليا في مختلف أرجائها، حيث تحوّل كثير من سكانها النشيطين الذين كانوا يعيشون من تهريب الوقود إلى باعة متجولين، بينما انغمس آخرون في البطالة.

ركود اقتصادي

"الحركة مقتولة"..جملة تتردد على ألسنة أهل وجدة كلما سُئلوا عن الوضع الاقتصادي في المدينة، التي كان تهريب الوقود من الجزائر محرّكا أساسيا لاقتصادها؛ لكنّ هذا المحرك توقف الآن، بعد منعه، وصارت الحركة التجارية في العاصمة الشرقية مرهونة فقط بالبضائع المهربة من مدينة مليلية المحتلة.

يقول شاب يملك محلا صغيرا تباع فيه أكلة "الفنكوش" الشهيرة في وجدة، حين سألناه حول الوضع الاقتصادي بالمدينة: "وجدة ما بقا فيها ما يدار، ماشي غير ماتت، فايتة الموت لهيه"، بينما يقول شاب آخر: "من قبل كنا خدامين نجيبو ليصانص، والكارو (السجائر)، دبا ما بقا والو من نهار بلّعو الحدود وقفات الحركة".

أما سائقُ سيارة أجرة صغيرة فيحمّل مسؤولية الركود الاقتصادي الذي ترزح تحت وطأته العاصمة الشرقية للمملكة لمسيّري شؤون المدينة، ولتعليل موقفه يسرد قصة مستثمر وجدي أراد أن ينشئ مشروعا سياحيا بمدينته، لكنه وجد عراقيلَ إدارية جمّة، جعلته يَعْدل عن الاستثمار في وجدة وعاد إلى بلجيكا، حيث يقيم.

يقول صاحب سيارة الأجرة بسُخط بادٍ على مُحيّاه متحدثا عن صاحب المشروع الموْؤود: "مسكين خْمس سنين وهو طالع هابط حتى شيّْبوه، فالأخير هز الضوسي قْطعو ورجع فحالو لبلجيكا"، مضيفا: "كانْ غادي يدير مركب سياحي كبير فيها بيسين وألعاب وكلشي، وهادو (يقصد المسؤولين)، جراو عليه".

الأزمة التي تعاني منها مدينة وجدة تتجلى صورها في أرصفتها شبه المغلقة بالباعة المتجولين، ومنهم عدد كبير، خاصة من النساء، يبيعون أشياء مستعلمة، قد لا تصلح لشيء، لكنّ إكراهات الحياة أرغمتهم على عرْضها أمام العابرين، كما هو الحال قرب أسواق سيدي عبد الوهاب، أملا في كسْب دراهم تعينهم على توفير لقمة العيش لأنفسهم ولأبنائهم.

أما الذين لم تسعفهم مهاراتهم في امتهان التجارة فيلجؤون إلى "المُوقف"، لعرض سواعدهم أمام الباحثين عن مياوم لإنجاز عمل ما، وينتظرون واقفين أو جالسين على حافة الرصيف وبجانبهم أدوات العمل بفارغ الصبر فرصة عمل عابر قد تأتي وقد لا تأتي.

وفي غمرة البطالة المستفحلة لا يجد كثير من شباب وجدة من سبيل غير قضاء سحابة يومهم في نواصي الأزقة ومنعطفات الدروب، وسط تنامي تعاطي المخدرات، وفق الإفادات التي استقتها هسبريس من المكان. هنا يُباع مخدّر يسمى "الكالا" في كل مكان وعلانية.

أدوية مهرّبة

في وجدة، لا يباع مخدّر "الكالا" وحده علانية.. هنا تباع الأدوية أيضا في سوق يسمى الفلاح. جميع الأدوية المتأتية من التهريب تروج في هذا السوق، بعيدا عن أي مراقبة من طرف الجهات المختصة، ويكثر عليها الإقبال من طرف المستهلكين لرخْص أثمانها.

وأنت تهمّ بالولوج إلى "سوق الفلاح"، يعترض سبيلك رجال يسألونك بصوت خفيض كأنما يتوجسون من أن يسمعهم أحد: "خاصك شي دوا"، وإذا أجبْتَ بنعم وقدمتَ اسم الدواء الذي تبحث عنه ينطلقون بحثا عنه داخل محلّات تجارية تباع فيها موادُّ أخرى، كأواني المطبخ والملابس... وغيرها.

في هذا المكان يمكنك أن تجدَ أي دواء يخطر على بالك، أما البائعون فيعرفون أسماء الأدوية جيدا، ويعرفون حتى دواعي استعمالها، كأنهم صيادلة تخرّجوا من كلّيات الصيدلة؛ ولتحفيز الناس على الشراء يحرصون على التذكير بأنّ الأدوية التي يبيعونها مستوردة من فرنسا، والحال أنها تأتي في الغالب من الجزائر، حسب إفادة تاجر يبيع التمور.

"خاصك شي دْوا؟"، يسألني حارس مربد للسيارات بعد أن طلبت منه أن يدلني على طريق "سوق الفلاح"، وبعد أن أوْمأت له بالإيجاب أردف: "الوقت تزيّْرات دبا شوية"، لكنه وجّهني إلى مقصدي، حيث تُباع جميع أنواع الأدوية، ابتداء من مخفّفات صداع الرأس، إلى أدوية الأمراض المستعصية، دونما حاجة إلى وصفة أو إلى استشارة طبية.

سألْت عن سعْر دواء ادّعيْت أنني أرغب في شرائه، سعره في الصيدليات المغربية 100 درهم، ويباع في فرنسا بـ30 أورو (أزيد من 300 درهم) للعلبة، فقيل لي إنه يُباع بسبعين درهما، أي أقل بثلاثين في المائة من سعره الأصلي، وهذا أبرز العوامل التي تدفع الناس إلى التوجه نحو "سوق الفلاح" في وجدة لشراء الأدوية، بدل التوجه إلى الصيدليات، حسب إفادة أحد أبناء المدينة.

وثمّة معلومة تنطوي على خطورة لم يتسنّ التأكد منها، وهي أنّ بعض الصيادلة يلجؤون إلى اقتناء أدوية مهربة من سوق الفلاح ويُعيدون بيعها للمستهلكين، من أجل نيْل هامشِ ربْح أكبر.

في المقابل قال صيدلاني لهسبريس إنّ السؤال الذي ينبغي طرحه هو "من يزود هذه الشبكة من المهربين بالأدوية التي يبيعونها للمواطنين بشكل غير قانوني"، مضيفا: "يجب تضافر الجهود من أجل وضع حد لهذه الظاهرة المضرة بالاقتصاد الوطني وبصحة المواطنين على حد سواء، وهذا يتطلب أن تتحرك المفتشية العامة للصحة، ومفتشية الصيدلة".

وأردف المتحدث ذاته بأنّ الأدوية المهربة لا تشكل خطرا فقط بسبب احتمال أن تكون مدة صلاحيتها منتهية، بل هي أيضا خطرة على صحة المريض لكونها تُستعمل خارج مراقبة الطبيب، فضلا عن كونها تصل إلى المرضى عن طريق قنوات غير قانونية، وأضاف: "يجب السهر على مراقبة الأدوية الرائجة في السوق بصرامة، والضرب بقوة على يد مروجيها خارج إطارها القانوني. ويجب تطبيق القانون ليروج الدواء في المسالك العادية، المصنّع يصنع، والموزع يوزع، والصيدلي يبيع".


الآراء الواردة في التعليقات تعبر عن آراء أصحابها وليس عن رأي هسبريس

الإشتراك في تعليقات نظام RSS تعليقات الزوّار (77)

1 - Ould elhaj الخميس 02 يناير 2020 - 14:13
même si la frontière est ouverte, Une économie qui se base sur la contrebande n'en est pas une, donc la solution est d'inventer autre chose autre model économique au lieu de pleurnicher sur la frontière (qui j'espère restera fermée)
2 - وجدي من المهجر الخميس 02 يناير 2020 - 14:17
منع تهريب المحروقات وغير المحروقات ليس بحل للمشكلة

وجدة مهمشة منذ سنين تعتبر المغرب الغير النافع

كل التدشينات في المغرب تمت بين فاس والبيضاء

الساعة تشير إلى خمسة دقائق قبل الثانية عشر

وجدة على صفيح ساخن

أرجعوا 200 مليون أورو التي اعطيت لماما فرنسا كي تصلح الكنيسة واستثمروها في وجدة (((ربما أقول ربما تغيثوا الشباب قبل فوات الأوان)))
3 - متتبع الخميس 02 يناير 2020 - 14:29
مافائدة المسؤولين الذين يتقاضون رواتبهم السمينة من ضرائب الدولة و ما فائدة الدولة اذا لم تبحث عن حلول للمشاكل الاقتصادية و الاجتماعبة لكل منطقة في المغرب.
وجدة تعيش من التهريب و الناظور من التهريب و تطوان من التهريب.
الحال مؤسف للغاية لبلد مر على استقلاله اكثر من 60 سنة ويوجد في احد افضل مواقع العالم واحد اجمل مناخات العالم مع ثروات ارضية و بحرية و بشرية هائلة.
صراحة امر لا يتقبله العقل ان يكون المغرب فقيرا.
4 - miloudi الخميس 02 يناير 2020 - 14:29
بحثوا ليهم على شي عمل يتوقفوا على شراء هذه المهلوسات ما كان حتى شي حل اخر .
5 - بابة الخميس 02 يناير 2020 - 14:30
الشغل موجود في ميدان البناء لكن الكثير من شبابنا يريد كسب المال بطريقة سهلة وغير متعبة.
6 - باحث في سياسات المدينة الخميس 02 يناير 2020 - 14:32
المشكل في وجدة انه وقعت هجرة كثيرة اليها ،عندما كان الرواج في الحدود .اما الآن فنتمنى بناء ميناء في السعيدية و ان ينزل المطر هذه السنة لكي تزدهر الفلاحة. بالنسبة للحدود ،فإن الجزائر هي التي لا تريد فتحها. على الوجديين القراءة و التعلم حتى يبنوا مدينتهم بالعلم . الله ييسر الامور.
7 - المعلق الحر الخميس 02 يناير 2020 - 14:32
الكاتب لم يبح بكل ما في جعبته فلم يدلي إلا ببعض المشاكل التي تعيشها الساكنة في وجدة و في اعتقادي تجنب ذكر مطالبهم منها فتح الحدود ، و لكن من يطالب بفتح الحدود مع بلد جار لا ينبغي عليه أن يضع العلم الجزائري تحت العلم المغربي و يضع العلم المصري إلى حانب العلم المغربي لأن لا شئ يوضع اعتباطا من الناحية السيميولوجية و الدلالية ، تذكروا فقط يوم كانت الحذود مفتوحة لم يقصدكم إلا الجزائريون و ليس المصريون ، فاذهبوا إلى إخوانكم في مصر و اتركوا جيرانكم الأعداء .
8 - خولة الخميس 02 يناير 2020 - 14:35
لهذا السبب فان المغرب يصر ويلح على فتح الحدود ونحن كنا نعتقد بأنه فعلا من أجل صلة الرحم ، عندما كنا نقول لكم بأن الجزائر لن تستفيد من شيئ كان البعض يقول لنا هل تظنون ان الجزائر سويسرا ،،الان بالنسبة لسكان وجدة والمناطق الشرقية هي أكثر من سويسرا ،الوضع تغير من الجانبين بالنسبة للجزائر فان سكان الحدود بعد تشديد اجراءات المراقبة يتسوقون بهدوء وبنفس الاسعار الموجودة في وهران وفي أي وقت يملأ خزان سيارته بالوقود دون طوابير وفي وقت سابق كان ينتظر ساعات وساعات أما بالنسبة لسكان المغرب فان الوضع تغير من سيئ الى أسوأ والدليل ما عبر عنه الذين تحدثوا الى هسبريس
حسب الاحصائيات التي كشفت عنها وزارة الاقتصاد ما قبل السنة الماضية بأن الجزائر وفرت ما مقدار ٢مليار دولار سنويا من خلال تشديد اجراءات منع التهريب على كامل الحدود الغربية والشرقية والجنوبية ،فالجزائر كان يستفيد منها كل سكان شمال افريقيا
9 - متحدث منطقي الخميس 02 يناير 2020 - 14:36
الكالا هي شما او شتوكة وهي معروفة في جميع اركان المغرب ليست بمخدر للتصحيح فقط اما حالتنا في مدينتنا التي كانت سعيدة فهي تتجه الى الخطورة فرص العمل شبه موجودة التجارة في اتجاه سريع نحو الركود زد على ذلك سوء تدبير المنطقة و ندرة الاستثمار المورد الوحيد هنا كانت الحدود فقد كان هنام تبادلات تجارية محروقات و سجائر مكان السكر الطماطم الخضر ووووو... لم تكن فقط كما يقال مخدرات و موبقات يوم توقفت الجهتين تضررتا هنا و في الجزائر عائلات الان اصبحت تبحث فقط عن مصروف اليوم و الامور كما قلت في اتجاه الجوع و المجاعة في مدينة اقول عليها كانت اغنى مدينة في البلاد وتستطبع ان تعود لو فقط دبر شأنها بالطريقة الصحيحة الطاقات الشابة اصبحت في المقاهي وناصيات الشوارع نرجو تدخلا سريعا لانقاذ ما يمكن انقاذه
10 - Oujda anjad الخميس 02 يناير 2020 - 14:38
" ... فيحمّل مسؤولية الركود الاقتصادي الذي ترزح تحت وطأته العاصمة الشرقية للمملكة لمسيّري شؤون المدينة، ولتعليل موقفه يسرد قصة مستثمر وجدي أراد أن ينشئ مشروعا سياحيا بمدينته، لكنه وجد عراقيلَ إدارية جمّة، جعلته يَعْدل عن الاستثمار في وجدة وعاد إلى بلجيكا"
ان السبب الحقيقي وليس تهريب بضع لترات من بعض الشبب هو الذي سوف يعيل مليون نسمة !!!
11 - طارق بن زياد الجزائري الخميس 02 يناير 2020 - 14:40
هذه هي الحقيقة المتضرر الأكبر والوحيد من الحدود المغلقة هو المغرب ، لا تنتظروا فتحها فهذا من سابع المستحيلات على الحكومة أن تهتم بتنمية المنطقة الشرقية لأن الازدهار الناجم عن التهريب من الجزائر البلد القارة انتهى
12 - عبدالقادر جرسيف الخميس 02 يناير 2020 - 14:40
وكان الجهة الشرقية ليست جزءا من المغرب، رغم كل هذا والحكومة لا ولم تعر اي اهتمام او التفاتة بسيطة. كل المشاريع والانجازات تكب في الجهة الشمالية. حسبنا الله ونعم الوكيل.
13 - عبدووو الخميس 02 يناير 2020 - 14:41
الله يفرجها على ناس وجدة و الشرق عموما من المتوسط الى أطراف فكيك.
نتمنى من الدولة المغربية و من مسؤولي الشرق أن يوفروا تسهيلات أكثر للمستثمرين مغاربة أو أجانب من أجل خلق المزيد من فرص الشغل للشباب العاطل
14 - rodeo الخميس 02 يناير 2020 - 14:42
مدينة وجدة تنتضر رصاصة الرحمة لأنها تحتضر بالفعل ! آخر مدينة جغرافيا هذا يعني انها ليست حتى محطة عبور فمن ليس له أغراض يقضيها بهذه المدينة لن يزورها لأنها ليست مدينة سياحية كذلك وما زاد الطين بلة هو منحها حصة من المصانع الكبرى يوما ما ستصبح كمدينة فجيج او أكثر ارحموا هذه المدينة الجميلة فإن لها تاريخ
15 - الحس الوطني الخميس 02 يناير 2020 - 14:44
نعم يجب الضرب بيد من حديد ، يجب توقيف هذه التجارة التي تضر بالاقتصاد الوطني ، يجب على هؤلاء الشباب ان يبحثوا عن عمل شريف في سوق الشغل الوطني المزدهر ، العملية تتطلب بتوعية الشباب على ءنهم يلحقون ضررا كبيرا جدا بالاقتصاد هذا اذا استثنيا الجانب الصحي
16 - batman الخميس 02 يناير 2020 - 14:45
ce contrebande a ramene a oujda le plus grand nombre de mandiants qui ont augmente le prix du loyer.600dh la chambre parceque le mandiant gagne plus que 500dh par jour meme sa nourriture gratuite.les prostitus prennent des loyer avec2000dh .et le contrebandier qui paie
17 - ام نعمة الخميس 02 يناير 2020 - 14:50
كلها ويضرب على جيبو شكون فكر فيك يا مسكين
18 - الدولة تخنق المدن تطوان نمودجا الخميس 02 يناير 2020 - 14:55
ليس فقط وجدة ...تطوان توجد على صفيح ساخن ...اغلاق معبر سبتة دون توفير البديل يخنق المدينة ...والمدينة تعيش ركود خطير ...والدولة ليست هنا ...المطالب السياسية تبدأ مطالب اجتماعية وتنتهي بكوارث سياسية ...انقدوا مدينة تطوان قبل فوات الأوان...راه بنادم طالع ليه الكاز
19 - Fayssal الخميس 02 يناير 2020 - 14:57
فتح الحدود مع الجزائر وحده من سيعيد الحياة للجهة الشرقية.. اغلب دول العالم كتلقى المدن الحدودية فيها حركية و دينامية اقتصادية تدر الاموال على الطرفين.. المغرب و الجزائر عليهم اعادة النظر فحساباتهم لما فيه مصلحة للشعبين..
20 - Salmimostefa الخميس 02 يناير 2020 - 14:57
ذنوبهم على حجيرة الذي كان يتورع على قنوات midi 1و2mويكيل كل التهم للجزائر بأنها افلست الاقتصاد المغربي بالتهريب وماتوا جل مواطنين الجهة الشرقة من المواد الغذائية التي تدخل من الجزائر وووو هاهي اكثر من ثلاث سنوات انقطع التهريب ماذا فعلت لجهة الشرقية سوى الفقر والحوز والتهميش والاعتقلات والاحكام الجائرة على سبيل المثال حراك جرادة والموت في ابار الفحم كان على اهل وجدة والجهة الشرقية ان يشنقوه
21 - الحقيقة الخميس 02 يناير 2020 - 15:00
اذا قمنا بتفكير بصفة براغماتية بعيدا عن المشاعر فان فتح الحدود حاليا سوف يشكل ازمة كبيرة للبلدين و خاصةً الجزائر لانه و ببساطة اقتصاد الدولتين مختلف 180درجة فمن جهة اقتصاد سوق ليبرالي ومن جهة اقتصاد شبه اشتراكي قائم على الدعم في كل المجالات فتح الحدود يتطلب ان يتكامل اقتصاد البلدين كشرط اساسي قبل اي تفكير في فتح الحدود.
22 - رضوانلعلالي الخميس 02 يناير 2020 - 15:04
فعلا هاديك الادوية من فرنسا بلجيكا وحتى المانيا وتتجي من الجزاير واش عرفتوا اشنوا السبب السبب هو ان بعض الادوية مدعمة من الحكومة الجزاريه والبعض تجي من البوليزاريوا كمساعدات وباكترة وتتباع. في المغرب بضبت وجدة عن طريق الجزاير اما الصلاحية ماشي منتهية انها صالحة والدليلل على دالك ممعروا مات حتى واحد بيها الى ليكان جا اجلو والناس من مناطق المغرب تيجيوليها تيشريوا ادوية للامراض المصتعصيه مثل السرطانات غير تكون عندك الوصفه الطبيه
23 - محمد الخميس 02 يناير 2020 - 15:08
ااسلام.
لماذا يشتري المواطن هذه الأدوية/
الجواب بسيط لان ثمن الأدوية في الصيدلية جد مرتفع غال حتى من الدول الأوروبية.اذن ما هو الحل.الحل هو تخفيض ثمن الأدوية وبالتالي جعله منافسا قويا.وعليه سوف يموت قطاع التهريب من جراء نفسه.ساهلة ماهلة وشكرا.
24 - ابن سوس المغربي، الحل الخميس 02 يناير 2020 - 15:09
كل الحلول الترقيعية لن تجدي نفعاً ولن تحل مشاكل البطالة في المغرب، إن الحل الوحيد هو استثمار في العنصر البشري و تكوين الشباب بالعلم والمعرفة و جلب استثمارات لتحويل المغرب الى بلد صناعي منتج غي الصناعات الغذائية و العلوم الإلكترونية و التكنولوجيا الحديثة تركيب الهواتف الذكية شاشات التلفزيون تكنلوجيا المعلومات و غيرها من خلق شعب منتج صناعي المغرب لديه موقع إستراتيجي مهم يربط القارات الأربع و ما على المسؤولين سوى فتح آفاق العلم والمعرفة، وقف تدفق البضائع الصينية التي تدمر و دمرت اقتصاد المغرب
25 - الدرهم و الدينار . وجدة الخميس 02 يناير 2020 - 15:10
تقرير خاطىء . البنزين المهرب سابقا دا جودةرديءة و يخرب المحرك ... القضية و ما فيها ان قيمة الدينار امام الدرهم هو الدي جعل الاثمنة تبدو رخيصة . باختصار وجدة تعيش كباقي المدن المغربية ووضعها انظف مما كانت عليه ... بركان في حاجة لليد العاملة الفلاحية اما بيع السجاءر المهربة و الشمة و الادوية المهربة فهي سهلة ...
26 - TAOUFIK الخميس 02 يناير 2020 - 15:10
جميع المناطق الحدودية في العالم تعتمد المبادلات التجارية أو التهريب كوسيلة للعيش، العسكر الجزائري لا يريد فتح الحدود لغاية في نفسه، مسؤولوا الجهة الشرقية أغلبيتهم العظمى لا يهمهم المواطن، خصوصا المنتخبون والمعيّنون حديثا، المدينة والمنطقة يعاني سكانهما في صمت ولا من مغيث، بلغ السيل الزبى...
27 - متابع الخميس 02 يناير 2020 - 15:17
شكرا على هذا الاهتمام بمنطقة لم تعد تعرف كيف تبني اقتصادا بعيدا عن التهريب ؛كما لم تعد تعرف ما تصنع بشبابها.
للتوضيح: الكالة أو الشمة ليست مخدرا ؛بل هي من نبات الطابة المعتمد في السجائر.
الشمة أصيلة في وجدة ،رغم قذارتها.
(اذا كان في كل أرض ما تعاب به **فان في وجدة الشمة البلدي.
و"كاران " أيضا الذي سميته "الفنكوش"،وهو من الحمص المطحون قبل أن يتلاعب به الغش ليصبح من الخبز الجاف.
28 - محمد الخميس 02 يناير 2020 - 15:19
ردا على مول الطاكسي بخصوص المستثمر من بلجيكا قالك كان غادي ادير مشروع سياحي ورجع اودي راه باين المشروع قهوة وجردة ومسبح ينشط في فصل الصيف والتذكرة ب 200 درهم وعن اي مشروع لتشغيل ابناء المنطقة تتحدث اخي ..
29 - oujdi الخميس 02 يناير 2020 - 15:23
مدينة وجدة تعيش حالة كارثية بكل المقاييس اغلب الشباب يعانون من البطالة حالة من الركود تعيشه المدينة غير مسبوقة نحن على وشك بركان سينفجر فى اي لحظة كما وقع فى مدينة الحسيمة لا بد من زيارة ملكية عاجلة لتدارك الموقف قبل فوات الاوان
30 - منطولش معك بزاف الخميس 02 يناير 2020 - 15:30
الى التعليق 11 طارق الجزائري وباختصار شديد,حتى خوتنا الجزائريين مضرورين وكنهدر لك على مغنية وتلمسان وجميع المناطق لي قريبة من المغرب وسير دخل لليوتوب وابحث وغادي تشوف كولشي بعينك وبالدليل وبصوت وصورة.
31 - OUJDI الخميس 02 يناير 2020 - 15:33
Une région très riche par sa diversité, elle fait 3 fois la taille de la Belgique et 10 fois le liban: ville Universitaire, Riche en Mines, des très beau Paysage touristique, une Agriculture bien présente à Berkane.
Il y a tous les facteurs et les ingrédients du succès de cette région mais qui sont les contraintes de développement ?
Qui fait entrave au développement de cette région si
Riche avec sa grande diversité ?
C'est les autorités locales qui manquent de vision et qui sont incapable de gérer cette région comme il faut.
Une ville universitaire, Ecole d'ingénieur, Ecole d'ingenieur en Gestion, Faculté de Medecine etc...
Une ville touristique : Balnéaire comme Saidia, Cap de l'Eau et Marchika
Les hautes plaines comme Dahra et Berguente.
Oasis comme Figuig.
Production cinématographique comme Guercif.
Port à Nador, une région agriculture comme Berkane etc...

la province de Berkane ;
Driouch ;
Figuig ;
Guercif ;
Jerada ;
Nador ;
la préfecture d'Oujda-Angad ;
Taourirt.
32 - خالد الخميس 02 يناير 2020 - 15:40
الجزائر تتجه الي اقتصاد جديد بحكام جدد مع مراقبة شعبية الان المحاصيل الزيتون لم تجد من يجمعها في الشرق الجزائر لكثرتها سيزدهر الاقتصاد وتكون وجهة عمالية كبيرة سواء من تونس او المغرب ان شاء الله يصلح الاحوال
33 - عبد الله الخميس 02 يناير 2020 - 15:40
وجدة محتاجة للاستثمار من نوع خاص، وبناء السدود بالمنطقة قصد الري، ومعامل من أجل العمل كما هي المدن الدار البيضاء والقنيطرة والرباط، في كل سنة مشروع من نوع خاص، لكن للأسف وجدة همشت من ممثليها البرلمانيين، ولرؤساء الجهة، بالامس القريب استفادت جرادة من معملين أحده يتعلق بالجوفريت والاخر بالسمك وما زال العاطي يعطي كما وعدهم بذلك رئيس الجهة والسلطات المحلية والاقليمية بوجدة، ووجدة لهل الله.
34 - ابن العرب الخميس 02 يناير 2020 - 15:45
لن تعرف مدينة وجدة والجهة الشرقية تنمية إلا بعد فتح الحدود ونعلمه أن موقف الجزائر الإعتذار عن قرار الأحادي للمغرب وليس عيبا في الأعراف ان تقدم المغرب إعتذارها للجزائر خدمة لمصلحة الجهة .
35 - مواطن الخميس 02 يناير 2020 - 16:37
إلى السيدة خولة رقم 8 اعلمي هداك الله أن الحدود المغلقة رسميا مفتوحة من طرف عسكركم ليل نهار لكل أنواع التهريب .الرقم الذي تدعين توفيره للخزينة الجزائرية في سنة يستفيد منه المهربون في شهر واحد.
عوض الحديث عن الوحدة الإقتصادية للبلدين تتحدثين عن التفاهات وبث العداوات
36 - افران الاطلس المتوسط الخميس 02 يناير 2020 - 16:48
كيف تهريب المحروقات يخنق وجدة ؟ والمدن الاخرى للمملكة ما هو حالتهم ومصيرهم ؟ كيف كانت تعيش بدون بنزين الجزائر المهرب. أريد وجدي أن يجيب على هذا السؤال البطالة البطالة في جميع المدن المغربية وفي العالم تحت التنمية ايضا . لكن هذا السؤال المعني به الحكومة وقادتنا ولماذا المواد المهربة ؟ لارضاء الجزائر واسبانيا ايضا !
Comment ça la contrebande de carburant (algérien) étouffe Oujda et ces régions? Et les autres villes du Royaume Quel est leur sort? Comment vivait-elle alors sans le carburant de contrebande d'Algérie.Je veux bien qu'un oujdi répond à cette question. le Chômage Le chômage existe partout dans toute ville du pays est dans le monde et pays sous développée ou envoi de développement. pour cette question d'emploi elle concerne plutôt au le gouvernement que vous avez choisi et concerne également nos dirigeants. Et pourquoi faire passer la contrebande vers notre pays qui va nous ruiné encore plus dans la crise? vous voulez juste faire plaisir à l'Algérie et à l'Espagne également
37 - مومو الخميس 02 يناير 2020 - 16:49
قليل من الناس من يعرف حكاية فيلم " واحدة بواحدة" أو " الفنكوش" المصري، الذي تدور أحداثه حول شركة إعلانات تعلن عن دخول منتج جديد إلى السوق دون أن يعرف أصحاب الشركة ماهية المنتوج مما يوقعهم في ورطة قد تضر بسمعة الشركة... فقصة هذا الفيلم مستوحاة من قصة حقيقية لإعلان شركة آبل الأمريكية سنة 1984 ويخص حاسوب الماكينتوش ( لاحظ تقارب الأسماء بين المنتوجين " فنكوش" و " ماكينتوش")...إعلان الشركة الأمريكية جاء بشكل مبتكر، حيث أظهر أشخاصا منمطين ومتشابهين ومتحكم فيهم من طرف قوة مسيطرة خفية، فتأتي فتاة وهي تجري فتضرب تلك القوى الخفية بمطرقة، فتحرر أولئك الناس، فيظهر إعلان مكتوب يقول" إنه في 24 من يناير ستقدم شركة آبل منتوج ماكينتوش، الذي سيبين أن سنة 1984 ليست هي "1984"" في إحالة إلى رواية 1984 لجورج أورويل، والتي تحكي قصة عالم يعيش فيه أناس متحكم فيهم من " الأخ الأكبر" الذي يراقبهم.
هناك صفحة خاصة في ويكيبيديا عن هذا الاعلان، والاعلان الأمريكي نفسه موجود في يوتيوب، حيث يكفي كتابة " إعلان ماكنتوش 1984" في غوغل لمزيد من المعلومات.
38 - كمال من نيويورك الخميس 02 يناير 2020 - 16:50
الى رقم 34
حسب القنوات الجزائرية الغير التابعة لكبارنات فرنسا،فان المغرب هرب عن الجزاءر بعشرات السنين،
أما ادا قارنت الجزاءر بالدول البترولية( قطر أو الإمارات )
فيجب ان تكون ثورة في الجزاءر، أما الفلكلور الذي عاشته الجزاءر لعدة أسابيع فانتهى بمجيء شنقريحة كرئيس للبلاد
39 - امير الخميس 02 يناير 2020 - 16:53
يمشيو للصحراء حيث الاوراش الكبرى والمعيشه باقل ثمن و طبعا اراده قويه للعمل وليس للكسل.
اما الاعتماد على الممنوعات والمحرمات مع ذكر الله في نفس الوقت هذي ممفهوماش.
40 - rachid الخميس 02 يناير 2020 - 17:26
ما تعانيه المناطق الحدودية وباقي المناطق المهمشة هو نتيجة السياسات الحكومية المتعاقبة التي انحزت للوبي الاقتصادي ضد مصالح الوطن و استقراره .
للأسف المغرب له من المقومات الاقتصادية والطبيعية و البشرية ما يغنيه عن التهريب لو كان السياسيون في مستوى هذا البلد العظيم
41 - mohamed DZ الخميس 02 يناير 2020 - 17:27
tout d’abord bonne année a tout les marocains . les frontières entre les deux pays ne devront pas êtres fermées , car nous sommes musulman . sur le point économique de préférence ouvertes que fermées .
N.B / ils y a deux pays au monde que leurs frontières sont fermées sont : l' algerie et le Maroc ainsi la Corée su sud et la Corée du nord
42 - Kardous الخميس 02 يناير 2020 - 17:37
الجهة الوحيدة في المغرب التي تسمى "المغرب الشرقي " كانها عبء او منطقة غير مرغوب فيها.
43 - حرة الخميس 02 يناير 2020 - 17:47
تعليقات سكان الجارة الشرقية مضحكة منفصلين عن هاظ العالم . بطبيعة الحال الجنرالات ماباغينش يفتحو الحدود لانها اتفيد الاقتصاد المغربي وبعيد عن موضوع التهريب . المنطقة الشرقية غنية بمواردها الفلاحية مثال البنان الفاكهة الحلم للجزائريين في وجدة تمن ديالها مابين 7 الى10 دراهم اما في ااجزائر كيوصل تمن ديالها لاكثر من 25 درهم فتخيلو معي شحال من سيهجم على ااحدود باش يشري البنان هادا متال واحد فقط بلا منهضرو على التوابل والملابس التقليدية واواني المنزلية و الفخار ....
44 - Mohammed الخميس 02 يناير 2020 - 18:11
La solution il faut laisser passer les hommes les femmes vieillard tous passer la Méditerranée pour s installer en europe la Ou Ilya à manger à boire. Se soigner et tôt ou tard lis auront leur papiers il y’a du travaille en europe on la vu avec les syriens rien quo Allemagne plus d in million Tous ils travaille plus de d’un demis million d afghans ils se porte tous bien sanc compter les malien les sinegaler et toute l’Afrique tous le monde travaille ils ont tous un emploie Au autorité de faire le nécessaire pour laisser les gens traverser c est pas bien de les laissés dans une misère ou personne n’a de la valeur l’Europe et grande ils on besoin de nous ..... seul problème il faut être patient et pas de problème
45 - حمادي الخميس 02 يناير 2020 - 18:36
رغم أن الجزائر أغنى من قطر والامارات مع ذلك بقيت في ذيل الترتيب ومن بين الأسباب التي أدت الى ذلك هو التهريب واستنزاف خيرات الجزائر واقتصادها من طرف جيرانها شرقا وغربا وجنوبا وليس فقط المغرب بل هناك أيضا تونس ومالي والنيجر ولهذا يجب على الحكومة أن تتعامل بحزم مع هؤلاء لحماية اقتصادها نحن أولى بخيرات بلادنا من غيرنا تجول حيث شئت سواء في تونس أو المغرب أو مالي أو النيجر تجد السلع الجزائرية المدعومة من طرف الدولة موجودة في كل مكان وبعد ذلك يسبونا ويشتمونا ينطبق عليهم المثل القائل ياكل الغلة ويسب الملة
46 - شفيق بن المختار الخميس 02 يناير 2020 - 18:38
لو كانت الحدود المغلقة هي السبب في تردي الأوضاع في وجدة لكانت تونس هي سويسرا أفريقيا ....و فهم يا الفاهم براكا من المزايدات من خاوتنا دزايرية....المشكل مشكل جميع الدول المغاربية سولو الغاشي ديال مغنية و تلمسان و بلعباس يجيبولكم لخبار
47 - وجدة الوطنية الخميس 02 يناير 2020 - 19:04
الى خولة ..... عندما كانت الحدود البرية مفتوحة كنت ادخل الى الجزاءر ب100 درهم و اقضي يوما في تلمسان او وهران و كانني كويتي او خليجي . لان درهم واحد يساوي 20 دينار بمعنى اخر مليون سنتيم مغربي يساوي تقريبا حاليا 17 مليون سنتيم جزاءري ...
48 - بنت الشاوية الرجلة والنيف DZ الخميس 02 يناير 2020 - 19:09
لست ادري لمذا ليس لدينا مشاكل مع اخواننا التوانسة والحدود مفتوحة 24/24 والكل فرحان انا أزور اخواننا التوانسة على الاقل ثلاث مرات في السنة والله أناس ما شاء الله نعمة التربية لا سب ولا شتم والكل جد راضي على سياسة البلدين وزد على هذا كل سكان توانسة على الحدود مرحب بيهم في بلدهم الثاني الجزائري ويوجد منهم من فضل العيش بيننا لان العيش في تونس أصبح جد صعب الكل يشتكي وهذه شهادة المني أمام الله
اما انت يا صاحب رقم 30
على تقلق على ناس الحدود ان ناس مغنية او تلمسان اساءل أبناء جلدتك أين يعيشون ويعملون هل تعلم المغربي الحرفي يتقاضى 120 إلى 140 اورو فاليوم اما العامل البسيط يتقاضى 20اورو
اما المهربين الجزائريين هم أناس لا يحبون العمل وكلهم ابا عن جد كانو يعشون على التهريب وهذا خطر على اقتصاد الجزائر هل تعلم في التسعينات عندما اغلقت الحدود وفوت لهم الدولة مصنع يعني طحونة للدقيق وفرت ليد العاملة اكثر من 2000 عامل هل تعلم مذا فعلو فالاخير الذين وفرت لهم اليد العاملة هربو الدقيق إلى المغرب هههههههه فقامت الدولة بإغلاق المطحة وكان احسن رد فعل الدولة والان اشتد الخناق فما عليهم الا العمل بعرق جبينه
49 - Kessasi الخميس 02 يناير 2020 - 19:21
Oujda ville historique et culturelle dommage que son économie n'était pas très réglo beaucoup de comerces en parallèle souvent du contre bande un village qui vend que de la contre bande sans aucune restriction et puis plus rien c,'est ça le résultat des années de traffic de tout genre reste que ce retour a cette situation va changer les données et ramener la population et l'état a des solutions durables et légaux bénimellal khenifra etc.
n,'ont de frontière
50 - محلل الخميس 02 يناير 2020 - 19:43
بعض الجزائريين لا يعرفون أن بحر المغرب ينشط تهريبا مصادره غير جزائرية.ليصانص الجزائري يحدث اضرارا بمحركات السيارات،لا فرق بينه و بين المغربي ثمنا. موجود حتى ولو سدت الحدود لكن من يشتريه؟ ( بائعون أمام بضاعتهم يتشمسون. يدعون انه GRANTIE يلتمسون، نحن نتعاون مع خوتنا الحدوديين عاونونا هاذ ليصانص راه كارانتي).أما الدواء و غيره من البضائع المهربة، تأتي من البحر، ليست جزائرية، هناك الصيادة و زوارق... يهربون للسلع و البشر... و و و... دواء خال من الرسوم و الضريبة على القيمة المضافة هذا معروف. بعض الجزائريين لا يفقهون في الاقتصاد، عندما يفتخرون ان حدودهم عندما تغلق ستسد كرمها على المغرب. هذا غلط. عندما سدت الحدود و قل ليصانص المسمى بوتفليقة الذي كان رخيصا عوض بالتبون حاليا فهو ثمين من مصدره فكيف سيكون ثمنه عندما يهرب الى المغرب. كلما أو عندما قل ليصانص الجزائري و البضائع الجزائرية الا و ربحت خزينة الدولة المغربية رسوما و ضريبة على القيمة المضافة وظفتعا مشاريع شرق المغرب. بنيات زادت في جمالية وجدة و شرق المغرب، هذا ملموس لا ينكره أحد. تغيير واضح في البنيات مع الاضرار بالمهربين في كلا البلدين.
51 - Mohammed الخميس 02 يناير 2020 - 19:51
A nos voisins de ouajda , d après ma connaissance , les frontières marocains ne sont pas intéressant par nos responsables , donc ni demain ni dans 100 ans , dommage ! mais c est la réalité . La question est la suivante : quel intérêt des algériens ? Elle libido et la tomate , pas intéressant , que chacun pour soit comme ça les vaches seront bien Gard . Bonne annee
52 - بنت الشاوية الرجلة والنيف DZ الخميس 02 يناير 2020 - 19:55
كل دولة توفر لشعبها ما يطلبه وانسو الحدود السياسة قالو لا لفتح الحدود فمذا تردون ومذا تنتضرون
53 - Ouissi zine الخميس 02 يناير 2020 - 19:59
Réponse au n47 arrêtez de mentir même l’euro au marche noir ne fait pas 20 fois le dinars on est dans un monde petit tout ce sache en un clic
54 - بنت الشاوية الرجلة والنيف DZ الخميس 02 يناير 2020 - 20:21
إلى صاحب رقم 47
دعك بتفاخر بدرهم لان العالم أصبح كالقرية الصغيرة نعم قيمة الدينار اقل من الدرهم ولكن انا اقول لك كيف اعيش بدنار بلادي وافتخر به هل تعلم انا ادفع فاتورة شهرين للغار المدينة والكهرباء 50 اورو شهريا الماء تقريب مجاني الهاتف والانترنت 7 اورو شهريا الغازوال لسيارة 20 اورو شهريا يعني deux pleins اما السكن الحمد لله بلدي اهدتني F3 بالمجان وتغطية صحية والدواء وبالمجان ولا أنسى المواد الغذائية معضمها مدعمة وعلى هذا المهربين يستغلون الفرسة ويقدمون بتهريب ما وفرته الدولة لشعبها يهرب لشعب اخر وهل انت تقبلها في بلدك وزد على هذا اجبني كم تدفع ثمن الغاز البوطة التي تحملها على ضهرك لكي تملئها وكم تدفع فاتورة الكهرباء وكم تدفع فاتورة الماء وكم تدفع فاتورة البنزين والغزوال ان كانت لديك سيارة انا اتكلم معك بالأرقام الصحيحة وان كذبتني فما عليك إلا أن تساءل أبناء جلدتك الذين فضلو ان يعيشو في سلام على أرض الشهداء وفضلو الدينار على الدرهم اسألهم اكيد سوف تصدم لأنك أراك لا تقبل الحقيقة وزد على هذا انا اقضي عطلي خارج البلاد اما انت اكيد لن تغادر قريتك وهمك الوحيد هي اخبار الجزائر
55 - Massinissa الخميس 02 يناير 2020 - 20:23
Au numéro 47
مهنتها أنتم خير منا ولا كفاش رنا 2020 و حب تفيق من نعاس ولا حب تزيد ترقد رقد إن شاء الله ماتفيقش ناس رهي 2020 هو يحكي على 1994 نقولك هذاك وقت حدود مفتوحة تجي 100 درهم دوك لا أظن أنك ستأتي لأن 100 درهم تعك متكفيش ليلة واحدة في فندق في وهران أصلا طائرة فندق راهي حاجة كبيرة عليك كل خبز و آتاي بركة عليك
Au numéro 43
حرة جعانة 2020 مازالت مع حكيات بنان تحبي تاكلي بنان أجي نعطيك بنان حتى تشبعي
الجزائر دخلت في صناعة عتاد العسكري و الا قمار صناعية و أنت كلي بنان ههههههههه
56 - البطريق الخميس 02 يناير 2020 - 20:26
كل التعليقات المشاكسة من قبل المغاربة ليسو وجديين صاحب المقال يتحدث عن حال وجدة و التعليقات تاتي من خارج وجدة صاحب المقال ينقل آلام الشبان في وجدة و يتدخل سكان مراكش و غيرها ليزيدوا الم اخوانهم في وجدة الما. فنحن في الجزائر لا ندعي اننا سويسرا افريقيا كل و مشاكله حتى الذين يبيعون الدواء و البنزين للمغاربة يريدون الربح السهل فهي مواد مدعمة للشعب الجزائري وليس المغربي ذهبت الى تونس ممنوع عليك اخراج علبة مكرونة لانها مدعمة و المغرب قيل لي ممنوع اخراج لقمة خبز من المغرب اذا كل واحد يحافظ على مواده المدعمة الا اذا استهلكتها داخل الوطن. اما الذين يدعون اابنزين الجزائري يهلك المحركات ربما ما يزيده باعته في المغرب للربح اكثر و الله اعلم في الجزائر ذو جودة عالمية واتمنى ان تفتح الحدود ويستفيد سكان وجدة من التبادل التجاري و ستزدهر اكثر من الدار البيضاء و مراكش.
57 - خير دين الخميس 02 يناير 2020 - 20:46
مشكل ليس هناك تنمية في جهة شرقية ومنع تهريب زاد طين بلدة مابين 89 و 94 مداخيل سياحة اربعة مليار دولار تدخل من جزاير في عام مقابل 200 مليون دولار تدخل الى جزائر من خاسر في فرض تأشيرة وغلق حدود
58 - Massinissa الخميس 02 يناير 2020 - 20:47
Au numéro 47
قرأت هذا المقال أم أنك تجاهلته يحكي على بلدك ليس على الجزائر
ارتفاع أسعار المحروقات في بداية السنة الجديدة يثير حنق المغاربة
مبقاش بزاف المراركة توليو كاليش و ركوب الحمير وطهي على حطب
1دهم يساوي 20 دينار ههههههههه فكرها مليح وتفكر كي كونت تجي وهران ب 100 درهم
59 - بنت الشاوية الرجلة والنيف DZ الخميس 02 يناير 2020 - 20:49
Réponse au numéro 53
Ne vous inquiétez pas, je parle de chiffres, pas de faux, alors peut-être voulez-vous parler avec passion, je ne suis pas mes commentaires et vous verrez qui est la CHAOUIA, BENT CHAOUI ROJLA WA NIF
Oui, l' euro, le marché parallèle est égal à 10 euros= 2030dinars
60 - محلل منزلي . وجدة الخميس 02 يناير 2020 - 21:11
الى بنت الشاوية ..... اولا بصفتي من مدينة وجدة و عمري 57 سنة . ومن خلال ردك تبين ان قيمة الدينار منحطة و انا لم اتباهى بالدرهم و انما قلت لك الحقيقة فحتى الجزاءريين كانوا يطالبون بتسوية الدينار مع الدرهم و خطاب بوتفليقة شاهد على تردي الدينار . ثانيا اقسم لك بالله العلي العظيم انني زرت فرنسا و اسبانيا و سويسرا ايطاليا و ليبيا و تونس اما الجزاءر فاعرفها ربما هير منك . والسلام
61 - Alg In الخميس 02 يناير 2020 - 21:14
Qui insiste pour l ouverture des frontières , qui tend sa main à l autres , A mon avis c est le Maroc , qui a fermé les frontières , qui refuse la main tendue , bien sur c est l Algérie , donc toutes est claire
62 - عاش في وجدة الخميس 02 يناير 2020 - 21:28
بنت الشاوية : عن اي رجلة تتحدثين ؟؟؟ الشمة و الناب و حاكمكم معاق استبدل بمعاق اخر ثرواتكم تاخذها فرنسا و روسيا و البوليواريو و كل من يساند جينيرالاتكم في هذا الغي و الحقد الدفين و الشعب الجزائري يقتات على الفتات و " رشى الدعم " الشعوب تتوحد لانماء المصالح و الاغبياء يشترون العداوة ... كم انفق العسكر على البوليزاريو و ماذا جنوا ؟ لا احب فتح الحدود حاليا ... فالذي يعاني في وجدة لم يختر الطريق الصحيح و تلك مشكلته و الدولة بصدد معالجة هذا الوضع ... و اذا اسعفك الحظ و زرت وجـــــــدة مخـــك يحبـــــــــاس . تحية للاشقاء بي الجزائر الذين لا يتطاولون علينا و امانيهم صادقة لوحدة الشعبين و رخائهما و هذا ممكن " ان الله لا يغير ما بقوم حتى يغيروا ما بانفسهم " صدق الله العظيم
63 - مواطن متتبع الخميس 02 يناير 2020 - 21:29
المنطقة الشرقية كانت فعلا مهمشة كبعض مناطق المغرب.لكن حتى أبنائها لم يلتفتوا لها لهم أموال طائلة تجار كبار استغنو بالإحتكار و جلهم استغنو بالدقيق المدعم والتهريب ثم رحلوا كلهم تجار كبار في القنيطرة والدار البيضاء و فاس،والمهاجرين بأوروبا جابو الدراهم وشيدو بهم المنازل والعمارات وأغلب المنازل والعمارات فارغة.لا أطيل عليكم أما السكان المحاذين للحدود أقل واحد فيهم كان يحصل على 5000 د في الليلة،وحين يحضر حفل زفاف يخسر مع الشيوخ 10000 د ومنهم من يخسر أكثر ، ضانين أن الحال سيدوم . أنشري هيس بريس.
64 - oranai algérien الخميس 02 يناير 2020 - 21:30
التهريب لم ينقطع بعد غلق الحدود بل بعد حسابات دقيقة مثلا دائرة مغنية الحدودية تستهلك من المازوت ثلاث مرات مما تستهلك الجزاىر العاصمة و سكان العاصمة اضعااااف عشرات المرات من مغنية و هذا فقط المازوت
انتقطع التهريب شبه كلي بعد حفر الخندق الحدودي و تشديد الحراسة
و الجزاىر تعلم جيدا ان المغرب يدعم بعض المواد الا بمناطق الشرقية و ليس من باب الافتخار اذكر بعض المعلقين المغاربة هناك فيديوهات على فيديوهات على اليوتوب من تصوير قنات Medi1 المغربية عن اسواق بشرق المغرب تسمى اسواق جزاىرية لما تحتويه من مواد جزاىرية مهربة حتى من التمر و الزيت ووووووو و بأثمان اقل ثلاث مرات من نضيرتها الجزاىرية و هذا حسب شهادة المغاربة في الفيديوهات و ليس من خيالي
اما سكان الحدود الجزاىرية منهم يجري وراء الربح السريع و لالالا يقبل بالعمل اليومي و ينال شهرية كعامل الا القليل و منهم من اصبحو اثرياء و دخلو المدن الكبرى الجزاىر خاصة وهران
65 - بنت الشاوية الرجلة والنيف DZ الخميس 02 يناير 2020 - 21:38
إلى صاحب رقم 60
اوافقك الرئي انت تعرف الجزائر اكثر مني اكيد تعرف كل سلبياتها لكي تسيئ لها اما اجبياتها اكيد تزعجك وتصيبك في صميم وعلى هذا أردت أن تواجهني بسلبيات الجزائر اتمنى لك الصبر لان الجزائر قارة وكبيرة عليك وان حاولت التوغل فيها اكيد سوف تاءكلك رمال الصحراء الشاسة وهذه هي صراحتي انشرها جزاك الله
66 - سيمو الخميس 02 يناير 2020 - 21:42
أودي سيرو شوفو جرسيف. تاوريرت فجيج جرادة بوعرفة. دبدو .عين بني مطهر. درويش. أفسو. صاكة . بركان. الناظور . فهادو لي كاينين الأزمة دياب بصح. وجدة جنة. مسؤولوها إستحودو على إستثمارات جهة الشرق بأكمله. جامعات.مستشفيات. ملاعب القرب . مساحات خضراء. أشمن أزمة عندهم. مقارنة معا هاد المدن.
أنشري هسبريس.
67 - Massinissa الخميس 02 يناير 2020 - 21:44
Au numéro 60
Après ça change quoi pour vous c dhm plus chère que dinar vasy dis-moi ça change quoi
Je crois que c change rien toujour tu vis dans une misère dis pas contraire car vos journal dévoile tout vous problème commencent problème de decalage de horaires jusqu'à .........donc c sert à rien que tu met cirge
68 - طاىق بن زياد المغربي الخميس 02 يناير 2020 - 22:14
الى الاخوة الجزاءريين اقول: حتى سكان الجهه الاخرى يعيشون المشاكل نفسها كسكان عين تموشنت . اذا لا داعي للعنترة نحن في الهوى سوى.
69 - مقيم في بريطانيا الخميس 02 يناير 2020 - 22:25
الاستثمارات هو الحل في وجدة ......هادوك المسؤولين هما السبب في كلشي هما عارفين الحلول لكن ماكيخدموش يبغيو كلشي بارد...بريطانيا سوى الجزيرة فيها العجب لحقاش المسؤولين ليفيها كايخادمو لأن فيها القانون و المحاسبة .... المغرب فيه القانون لكن الأعرج و المحاسبة زيييييرووو......والسلام.
70 - الاتحاد الاوروبي الخميس 02 يناير 2020 - 23:03
المتضرر الكبير هو الجزاءر اما المغرب لله الحدود الاسبانية انا مغربي دخلت الجزائر واعرفها جيدا والافضل الجزائريين خليونا ساكتين
71 - papa الجمعة 03 يناير 2020 - 02:28
ce qui ce passe a Oujda c est a cause des responsible centrale qui on vole tout l argent des oujdis en envoye des gens de casa et rabat pour avoir des poste de responsible
c est le moment de donne chaque region l autonomie economique et politique ca suffit tout le monde travaille pour paye les responsible d etat qui son deja devenu des milliardaire avec la corruption et manipulation
il faut done l autonomie a chaque region
le maroc evien en arriere a cause des elites de 10 eme classe
et les elites qui on l argent a l etranger doit etre confisque la la justice sans exeption et la prison
72 - سميروفيتش الجمعة 03 يناير 2020 - 03:01
أولا الدرهم المغربي أعلى بكثير من العملة اليابانية(الين)فقيمة العملة لا تعني شيئ فالدول هي التي تتحكم فيها واذا أرادت الجزائر أن تستنسخ دينارا جديدا يساوي 100 درهم تستطيع فعله ولكن هذا لا يفيد في أي شيئ...ثانيا الأجور في الجزائر بعشرات الآلاف من الدينارات وفي المغرب بآلاف الدراهم فقط يعني اذا استعملنا الاستنتاج الغير دقيق الذي يتبعه البعض سوف نقول أن الأجور في الجزائر عشرة أضعاف بما هي في المغرب وهذا طبعا غير صحيح...فيه مؤشرات دولية دقيقة تساعدنا لمقارنة القوة الشرائية للمواطنين في مختلف الدول والقوة الشرائية للجزائري أعلى،تقريبا ضعف(اثنين مرات)القوة الشرائية للمغربي...
73 - الزيري الجمعة 03 يناير 2020 - 03:28
لنكن واقعيين المواطن الجزائري البسيط في الجهة الغربية من البلاد غير متضرر من اغلاق الحدود...المتضررين الوحدين هم خارجي عن القانون وبارونات التراباندو الذين يصدرون كل أنواع من البضاعة الى المغرب بصفة غير شرعية أما في الجهة الشرقية للمغرب فالشعب البسيط وكل أطياف المواطنين من تعاني من اغلاق الحدود فالمعادلة التي يروج لها البعض بأن كلا مواطنين الجهة الغربية للجزائر ومواطنين الجهة الشرقية للمغرب متضررين غير صحيحة وهذا طبعا بدون ذكر أن غلق الحدود تمنع تدفق السواح الجزائريين على المغرب ونزوح سكان الجهة الشرقية للمغرب للعمل في الجزائر ودخولهم الأراضي الجزائرية كل يوم لشراء البضائع المدعمة من طرف الحكومة الجزائرية والاستفادة من الطب المجاني في العيادات والمستشفيات الجزائرية كما كانوا يفعلون عندما كانت الحدود مفتوحة ووووووو
74 - الى رقم 38 الجمعة 03 يناير 2020 - 09:00
إجراءات إسبانية جديدة لحفظ كرامة المغربيات داخل حقول الفراولة..
بعد المعاناة التي كشفت عنها العاملات المغربيات في حقول الفراولة بمنطقة "هويلفا"، صدر بالجريدة الرسمية الإسبانية، أمس الثلاثاء، مرسوم جديد يفرض على مشغلي العمال الموسميين بالحقول الإسبانية توفير سكن لائق، مزود بالكهرباء والتهوية، وحمام ومرحاض، لما بين 6 و8 عمال أو عاملات، وتوفير الماء الساخن، والبطانيات، بالإضافة إلى هاتف مشترك، وخدمة نقل أسبوعية بالمجان إذا كان السكن بعيد عن المدينة.
75 - Kader الجمعة 03 يناير 2020 - 09:18
Je ne sais pas pourquoi vous êtes en colère nous
si vous ne voulez pas entendre la vérité ou la vérité vous fait vous sentir gêné est votre faute wallah je suis très heureux où je suis alors je vous ai encouragé à rester où vous êtes et à la pa
76 - الر الرقم. 74 الجمعة 03 يناير 2020 - 12:54
في فرنسا يوجد 7 ملايين جزاءري بحثا عن لقمة العيش . اليس كدلك بل هو كدلك .... اما العاملات في الحقول فالله يسهل عليهم ...
77 - توم سوير الثلاثاء 07 يناير 2020 - 10:38
الى 25 - الدرهم و الدينار . وجدة
المشكل ليس أنّ البنزين الجزائري رديئ بل التجار المغاربة كانوا يخلطونه بسوائل أخرى من أجل الربح...... أنا جزائري عندي 406 hdi سنة 2002 اشتريتها مستعملة سنة 2010 يعني تقريبا 10 سنوات لم أفتح المحرك و لم أغير لا pompe لا injecteurs .....أنت مجرد كذاب في تحليلك و فهامتك
المجموع: 77 | عرض: 1 - 77

أضف تعليقك

من شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الإلهية، والابتعاد عن التحريض العنصري والشتائم.