24 ساعة

مواقيت الصلاة وأحوال الطقس

08/04/2020
الفجرالشروقالظهرالعصرالمغربالعشاء
05:3407:0313:3417:0619:5721:14
الرطوبة : %50
الرياح : 50km/h
20° 10°
20° الدارالبيضاء
20°
الأيام القادمة
الأربعاء
الخميس
الجمعة
السبت
الأحد

النشرة البريدية

اشترك الآن في النشرة البريدية لجريدة هسبريس، لتصلك آخر الأخبار يوميا

المرجو التحقق من صحة البريد الالكتروني

إشترك الآن

استطلاع هسبريس

ما رأيكم في انتشار فيروس "كورونا" الجديد عبر العالم؟

قيم هذا المقال

0

كُتّاب وآراء

Imprimer
الرئيسية | زووم | منع التهريب المعيشي بسبتة المحتلة يشل أكبر سوق في الفنيدق

منع التهريب المعيشي بسبتة المحتلة يشل أكبر سوق في الفنيدق

منع التهريب المعيشي بسبتة المحتلة يشل أكبر سوق في الفنيدق

على مدى عقود كان نشاط تهريب السلع والبضائع من مدينة سبتة المحتلة النشاط الاقتصادي الرئيسي في مدينة الفنيدق المحاذية لها، لكن الأمر تغير نهائياً في الأسابيع الماضية، بعدما قررت الجمارك المغربية وقفه بشكل نهائي.

وتَعوَّد الرجال والنساء على حد سواء الانتظار لساعات طويلة أمام معبر سبتة المحتلة لدخولها لجلب كميات كبيرة من السلع، ثم بيعها في سوق المسيرة الخضراء المخصصة للبيع بالجملة والتقسيط بمدينة الفنيدق.

ولأن هذا النشاط كان مُدراً للدخل السريع لأصحابه رغم أنه غير قانوني ومحفوف بالمخاطر، فقد أصبحت مدينة الفنيدق قِبلة للباحثين عن شغل يقيهم البطالة، وذلك جلي من خلال ارتفاع معدل استقرار عدد من الشباب فيها، قادمين من مدن أخرى.

ويُقر أغلب الناس في الفنيدق بأن تهريب السلع والبضائع من سبتة أمر غير قانوني، لكن يؤكدون أن هذا هو "العمل" الممكن في ظل غياب أي فرص أخرى توفر مناصب شغل للشباب حاملي الشهادات أو العاطلين الذين لم يبلغوا مستوىً من التعليم أو التكوين.

ويصل تعداد سكان مدينة الفنيدق إلى حوالي 80 ألف نسمة وفق آخر إحصاء رسمي أُجري سنة 2014، وتصل نسبة الأمية فيها إلى 23.6 في المائة، أما البطالة فتُصيب 18.2 في المائة، أي أكثر من المعدل الوطني الذي يصل إلى 9 في المائة.

ويُنتج نشاط التهريب المعيشي حركة نشيطة في التجارة المحلية، إذ تنتشر محلات بيع المنتجات الاستهلاكية في مختلف الشوارع؛ وبالإضافة إلى ذلك تعتبر السياحة أحد القطاعات المحدثة لمناصب الشغل، لكن بنسب قليلة وشكل موسمي، من خلال الفنادق المتواجدة في محور المضيق مارتيل.

سوق المسيرة

غير بعيد عن باب سبتة، وهو معبر مخصص في الأصل لمرور المسافرين من وإلى سبتة المحتلة، يوجد أكبر سوق للبيع بالتقسيط والجملة يحمل اسم المسيرة الخضراء، ويضم أكثر من 1000 محل تجاري لبيع مختلف البضائع، من سلع استهلاكية وملابس وتجهيزات أغلبها إسبانية.

وبعد منع التهريب من سبتة، أُغلق حوالي 200 محل في هذا السوق بسبب ضعف الحركة التجارية، وبالتالي انخفضت إيرادات التجار مع عدم قدرة أغلبهم على دفع السومة الكرائية لمحلاتهم؛ ناهيك عن غلاء السلع والبضائع بعدما أصبحت قليلة.

وسواء داخل سوق المسيرة أو في الشارع العام في مدينة الفنيدق، يسود إحباط كبير في نفوس المواطنين جراء وقف التهريب، لأنه كان مصدر رزق للنسبة الأكبر من السكان، إذ بإمكان ممتهن التهريب المعيشي أن يحقق في اليوم ما لا يقل عن 600 درهم حسب وزن السلع التي يجلبها من سبتة.

وكلما كان الوزن كبيراً ومتنوعاً كلما كانت المردودية عالية، ولذلك يكابد "البراكدية" و"البراكديات" كما يسمون محلياً تحمل الأثقال والأحجام الكبيرة من السلع التي قد تفوق في بعض الأحيان وزنهم للظفر بمردود عال بعد بيعها.

بديل حقيقي

ويبدو الكساد جلياً في أروقة سوق المسيرة الخضراء، حيث يُجمع كل من تحدثنا إليهم على أن الفنيدق تعيش فقط بالتهريب المعيشي، وفي غياب هذا النشاط حالياً يتوجب توفير فرص شغل، خصوصاً أن المدينة لا تتوفر على معامل أو أنشطة فلاحية.

ويقول العلمي المقريني، نائب رئيس جمعية تجار ومستخدمي سوق المسيرة سابقاً، إن إغلاق معبر باب سبتة تسبب في أزمة كبيرة، وأضاف: "كلشي واقف، القطاع التجاري وسيارات الأجرة والمطاعم وبيع الخضر والفواكه، إضافة إلى إغلاق أكثر 200 محل تجاري في السوق منذ بدء المنع".

وأشار المقريني، في حديث لهسبريس، إلى أن القرار "قضى على المدينة بأكملها، لأن أغلب المواطنين فيها كانوا يعتمدون على التهريب لكسب القوت"، مورداً أن "التجار يعانون ولا يجدون ما يسدون به رمق أبنائهم، لذلك يجب على السلطات إيجاد حل لهذا الوضع".

ويؤكد التاجر أن الكساد عمَّ المدينة بشكل كامل، قبل أن يُحذر من "كون المستقبل يحمل ما لا تحمد عقباه، لأن التهريب المعيشي كان المصدر الوحيد لسكان الفنيدق في ظل غياب معامل أو فرص شغل أخرى"، أما السياحة فقال إنها موسمية ولا توفر مناصب شغل كبيرة.

وزاد المتحدث ذاته: "إذا كان التهريب المعيشي غير قانوني فما البديل؟ هؤلاء المواطنون لا أجر ينتظرونه آخر الشهر، ومنذ سنة 1976 والمدينة تعيش بهذا إلى اليوم، وتأتي السلطات بشكل تعسفي وتوقفه.. هذا أمر غير مقبول".

أما بوجمعة، وهو تاجر آخر في سوق المسيرة، فيقول إن "الأوضاع في المدينة مزرية بسبب وقف الجمارك نشاط التهريب"، مشيراً إلى السلطات "لجأت بين ليلة وضحاها وبدون بديل لإغلاق مصدر رزق 4000 امرأة و4000 رجل".

دور المجالس

بدوره يؤكد زكرياء زروقي، فاعل جمعوي وباحث في المجال القانوني، أن قرار إغلاق معبر سبتة "خلف أزمة اقتصادية خانقة بدت تجلياتها أكثر في سوق المسيرة الخضراء الذي يعتبر أكبر مكان لبيع السلع المهربة من إسبانيا".

وقال الفاعل الحقوقي بمدينة الفنيدق إن "القرار الفُجائي وإن كان جريئاً في ما يتعلق بالسياسة الخارجية في علاقة المغرب مع إسبانيا إلا أنه خلف آثارا اقتصادية وخيمة على الأسر، فهناك العديد منها تبيع أثاث المنزل لأداء مصاريف الكراء وفواتير الكهرباء والماء".

وأضاف زروقي: "سواء اتفقنا مع القرار أم لا، كان يجب أن يكون مصاحباً بإجراءات لأن المعبر كان مصدر رزق الآلاف من المواطنين، والأمر اليوم مفتوح على مصراعيه وعواقبه وخيمة لأن المدينة تعيش أزمة حقيقية".

ويدفع هذا الوضع الذي باتت تعيشه الفنيدق الباحث في المجال القانوني إلى "التساؤل حول دور المجالس المنتخبة، المحلية والإقليمية والجهوية، في ممارسة اختصاصاتها للبحث عن خلق تنمية محلية كبديل للقرارات التي تتخذ في الرباط بدون تشاور وتشارك مع المعنيين".

ويرى المتحدث، في حديث لهسبريس، أن "هناك تحاملاً متعمداً على الإقليم يتجلى في إقصائه من التنمية الاقتصادية والاجتماعية، رغم أنه يقع في موقع إستراتيجي مهم، ورغم ذلك يفتقر إلى فرص شغل كفيلة بامتصاص البطالة المتفشية".

ويذهب زروقي إلى الرد على تبرير السلطات قرار إغلاق المعبر بكون التهريب غير قانوني بالقول: "من طبيعة الحال فالدولة تبرر قرارها بكون التهريب المعيشي يؤثر على الاقتصاد الوطني، نعم هو كذلك ونحن لسنا ضد الإغلاق، بل معه لأنه يؤدي إلى كوارث ووفيات، لكن مع القرار كان يجب اتخاذ قرارات مصاحبة".

منطقة اقتصادية

بعد الإغلاق مباشرة، وفي ظل غياب تواصل رسمي واضح حول مآل ممتهني التهريب المعيشي المقدرين بالآلاف، أطلقت وكالة الإنعاش والتنمية الاقتصادية والاجتماعية لأقاليم الشمال طلب عروض من أجل تهيئة منطقة الأنشطة الاقتصادية بالفنيدق الشطر 1 بأكثر من 9 مليارات سنتيم.

ومن المقرر فتح طلبات العروض المتعلقة بتهيئة المنطقة الاقتصادية المعنية بطلب العروض يوم سادس أبريل المقبل، على أن يشرع في البناء لأشهر عدة، وهو ما سيزيد من تعميق الأزمة الاقتصادية التي ألمت بالتجار في انتظار بدء اشتغال المنطقة مستقبلاً.

وكان البرلمان أوفد مهمة استطلاعية للوقوف على الأوضاع الممتهنين للتهريب المعيشي بمعبر باب سبتة، وأوصت في تقريرها بإحداث منطقة تجارية حرة بمدينة الفنيدق بهدف المساهمة في الحد من هذه الظاهرة.

واعتبر التقرير، الذي قُدم في يناير الماضي بالبرلمان، أن "إيقاف التهريب، الذي أصبح يهدد الأمن الصحي والاقتصادي للبلاد، لا يؤثر فقط على المشتغلين في تجارة حمل البضائع المهربة من النساء والرجال، بل على الحركة التجارية لكل من إقليمي تطوان والمضيق – الفنيدق، لارتباط جزء من التجارة فيهما بالسلع المهربة من باب سبتة المحتلة".

وطالب التقرير باعتماد بديل اقتصادي حقيقي من خلال تشجيع وإعطاء امتيازات تحفيزية للأنشطة المنتجة لفرص الشغل بإقليمي تطوان والمضيق - الفنيدق، فضلاً عن التسريع في فتح منطقة صناعية، على المدى المتوسط، لاستيعاب العاطلين من ممتهني "التهريب المعيشي".

وتضمن التقرير البرلماني توصيات أخرى من بينها ضرورة القيام بدراسة سوسيو اقتصادية لكل هذه الفئات التي كانت تشتغل في التهريب، لمعرفة ظروفها الاجتماعية ومستواها الدراسي واحتياجاتها في سوق الشغل، من أجل الاشتغال على البدائل الممكنة.

أما على المدى القريب فدعا البرلمان إلى توفير موارد بشرية مؤهلة في المعبر من أجل أنسنته، وتنظيم جيد له من خلال الفصل بين مختلف الطوابير، مع تعزيز التنسيق مع كل الأطراف المعنية لضمان الانسيابية، إضافة إلى توفير وسائل تنظيمية إلكترونية بدل التدخل البشري لضبط وتيرة التدخل، وتوفير أبسط شروط الصحة والسلامة في انتظار حلول جذرية.


الآراء الواردة في التعليقات تعبر عن آراء أصحابها وليس عن رأي هسبريس

الإشتراك في تعليقات نظام RSS تعليقات الزوّار (48)

1 - massi الجمعة 28 فبراير 2020 - 10:07
والتهريب كان يشل اقتصاد المغرب باكمله زيادة عن الضرر الصحي الدي كانت تتسسب فيه المنتوجات المنتهية صلاحيتها,اما على الصعيد الاستتراتيجي التهريب كان يعزز احتلال الاسبان للاراضي المغربية (regardez plus loin que vos nez)
2 - مغربي قح الجمعة 28 فبراير 2020 - 10:12
سوق الفنيدق لا يمثل حتى حجم درة مقارنة باقتصاد المغرب.كل شخص يمتهن التهريب المعيشي يقتل على الأقل تجارة عشر أشخاص من تجار المملكة.نحيي المسؤولين على موقفهم من التهريب المعيشي.
3 - متابع الجمعة 28 فبراير 2020 - 10:15
هذا الاغلاق سيشجع على تفشي الاجرام في الشمال,الله يستر وصافي, مابقا مايدار فالمغرب وخلاص
4 - ريفي الجمعة 28 فبراير 2020 - 10:22
الدولة منذ الاستقلال وهي تحاصر الشمال وساكنته وتتعمد في سياساتها تهميش المنطقة وتهجير ساكنتها لتغيير المنطقة ديمغرافيا، ورغم القمع والحصار إلى أن ساكنة الشمال اختار لها الله أن تعيش أفضل من ساكنة وسط المغرب، رغم التهميش والبطالة ساكنة الشمال يلبسون أفضل ويعيشون أفضل وتظهر على محياهم علامات الخير والشبع، وحتى في أروبا الشماليون يعيشون أفضل بكثير من المغاربة الآخرين وهذا عن تجربة وليس كلاما للاستهلاك. مثلا في الريف يهاجرون إلى ألمانيا وهولندا وبلجيكا وبعض الدول الاسكندنافية منذ زمن طويل ويفرضون أنفسهم في تلك المجتمعات بينما يهاجر ساكنة الداخل إلى فرنسا وإيطاليا حيث البؤس والفقر... أنت تريد وأنا أريد والله يفعل ما يريد.
انشري يا هسبىيس
5 - Mowatina الجمعة 28 فبراير 2020 - 10:29
جدودنا كانو كاياكلو الخبز و اتاي و ماهبطوشي الراس نالنصارى و معركة تطوان شاهدة على ذلك.
الحاجة ام الاختراع و لكن تضييع الاقتصاد الوطني و اغناء المحتل من اكثر الافعال دناءة و الخونة دمشحال هادي راه تاهوما كانو كايبيعو خوتهم على ود الفلوس.
اغلبية دالناس الي فالفنيدق ماشي ولاد المنطقة ... الصبر و كلشي غايتحل .. لن نعيش ابد الذهر خانعين.

و انا تطوانية وديكشي لي شفت فباب السبتة لسنين .. كاحشم و كايخليك تكره راسك .. نسا شارفين كايضربوهم كوارديا سيفيل د سبانيا و كايعايطولم بغلات.
6 - أبو بكر الجمعة 28 فبراير 2020 - 10:35
مررت بالفنيدق سنة (1993) و اشترت ( براد ) لاعداد الشاي جميل المنظر بثمن (100 د ) وبعد عودتي إلى الدار البيضاء وجدت البراد نفسه و لكن بثمن ( لن تصدقوا ) 70 درهم.

فعلمت انذاك أن بعض تجار الفنيدق يبالغون في الكذب عن مصدر سلعهم المعروضة و عن ثمنها أيضا .
7 - Azir sarpi الجمعة 28 فبراير 2020 - 10:35
القرارات العشوائية ماءلها الفشل و خلق الازمة.وفر البديل عاد حارب التهريب.ما مصير هؤلاء البسطاء.السؤال لي خاص طرحو الدولة هو علاش ناس يشريو سلعة سبتة.الجواب هو الجودة و رخا.واش المنطقة التجارية التي تريد الدولة انشاءها قادرة توفر هادشي.من المسبعد.
8 - Max الجمعة 28 فبراير 2020 - 10:37
نعم لا يمكن و لا معقول بأن 5000 من مهربي السلع يدمرون الاقتصاد الوطني من معامل و تجار النظاميين في المغرب.
يجب على الدولة قبل إغلاق المعبر أن تحصي المهربين و تساعدهم لمدة سنة حتى يغيرون أنشطتهم مثل قروض أو منحة شهرية .
9 - عماد الجمعة 28 فبراير 2020 - 10:53
حقيقة ان التهريب مضر بالاقتصاد الوطني . ولكن بالنسبة للمنطقة الحرة والبنية التحتية الخاصة بها الم يكن من الضروري بناءها ونشيدها اولا ثم بعد ذلك إيقاف التهريب .
10 - الاخطبوط الجمعة 28 فبراير 2020 - 10:59
هناك لوبي كان يستفيد من أموال طائلة على حساب الحمالين الضعفاء. لقد جمعوا أموال لا تحصى .فهده الفئة لا يعنيها اغلاق المعبر .المتضرر هو الفقير الدي كان يعمل وهو عبارة على حيوان تنهك صحته كل يوم .مقابل دراهم معدوداة. يجب البحت عن هؤلاء الأشخاص الانتهازيين لكي يعوضوا الرجال والنساء الدين كانوا عبارة عن عبيد..العملية سهلة للتعرف عن من كان سبب قهر هرلاءالفقراء.
11 - مواطن حر الجمعة 28 فبراير 2020 - 11:07
من معه الحق اصحاب المدن الداخلية مع قرار منع التهريب اصحاب المدن الشمال ضد قرار منع التهريب .وكأن الشعب اصبح في حرب مع بعضه البعض دون ان يدري انه لشيئ يحزن ان ترى اصحاب المدن الداخلية يتشفون في ساكنة الشمال ويفرحون لهذا الوضع المزري دون ابداء حلول للوضع الكارثي .
12 - مومو الجمعة 28 فبراير 2020 - 11:17
مقابل كل سروال مهرب لم يبع في الفنيدق، يوجد سروال غير مهرب يباع في متجر مجاور، لأن المغاربة لن يتوقفوا عن اقتناء السراويل و لن يشرعوا في المشي عراة لمجرد توقف التهريب. لكن كل سروال مهرب يعني اغتناء عامل نسيج إسباني و فقدان عامل نسيج مغربي لعمله.
حان الوقت لإيقاف التهريب الذي يقتل الاقتصاد المغربي و يقضي على الصناعة المحلية. صحيح أن هناك منتجات مستوردة قانونية تباع أيضا، لكنها تخضع للجمارك مما يضعف تنافسيتها و يمنح الصناعة المغربية فرصة للتنفس.
13 - Sami الجمعة 28 فبراير 2020 - 11:21
أيها المواطنون أيته‍ا الواطنات البديل ه‍و المنتجات المغربية. والسلام
، وزارة المعقول
14 - Said russie الجمعة 28 فبراير 2020 - 11:23
بعد منع التهريب التهريب بدا التفكير في آقامة منطقة حرة.أستغرب كيف لدولة لها مؤساسات ومراكز أبحاث ان تنتهج هدا الاسلوب البدائي كان من المفروض وضع خطة مسبقة وإقامة منطقة ححرة بعد ذالك ممكن إنشاء منطقة حرة فهذا الواقع كان متوقعا .لكن مادام المشهد هكذا فأكيد الموضوع له حسابات سياسية محضة وبعيد كل البعد عن الفوائد الاقتصادية الصورة واضحة
15 - Meryam Rochdi الجمعة 28 فبراير 2020 - 11:29
هذا المشكل كان على الدولة معالجته منذ البداية و ليس الى حين ان تفرع المشكل و اصبح عادة , و المشكلة الاكبر ان الدولة لم تخلق بديل اقتصادي بل زادت الطين بلة , المشكلة انه مهما قامت الدولة بمجهودات لن تستطيع منافسة اسبانيا في جودة المنتوجات و ثمنها المناسب و ترك سلعتها تدخل سيجعل الاقتصاد الوطني ينهار لان الدولة لا تشجع المنافسة نفس الشركات نفس الملاك نفس التقييم للبسلع و نفس الاجور المتدنية اتركو الشباب و المهاجرين المغاربة يستثمرون اصحاب الكفاءة و اطردو كروش الحرام من الحماية الاقتصادية
16 - Omar الجمعة 28 فبراير 2020 - 11:30
Au numero 4 Rifi
Il faut absolument arrêter d'imaginer que vous appartenez à une race supériure a celle des marocains. La discrimination est un symbole de l'ignorance et du manque d'éducation. C'est dommage qu'il existe parmi nous des gens comme toi qui disposent de cette médiocre mentalité
17 - fati الجمعة 28 فبراير 2020 - 11:32
اثمنة السلع المعروضة للبيع بالفنيدق هي نفسها بباقي المدن المغربية مع ان المنتوجات الغذائية جلها منتهي الصلاحية و تفتقر لشروط السلامة الغذائية لقد سبق لي و ان اشتريت من هناك كرة من الجبن الاحمر وعندما فتحتها في المنزل وجدناها فاسدة
18 - المهدي الجمعة 28 فبراير 2020 - 11:33
بعض ريافة المكلخين يظنون ات الريف باسمهم و يسمون ابناء جلدتهم باصحاب الداخل و واخد الامي يقول ان اصحاب الداخل يهاجرون الى دول البؤس و ريافة الى دول شمال اوربا !! يا سلام !؟؟ المغاربة الاحرار يكابدون مصائب الحياة من اجل لقمة حلال و ووطنيتهم لا ثمن لها و لا يساومون الحكومات و لا يرتمون في احضان جلاديهم [email protected] الشمال يعيش من ألتهريب ؟؟ هذا هراء الشمال كان يقتات على اموال المخدرات و المغرب مكره لا بطل ان يساير اوربا التى طالها الهلاك من الحشيش المغربي !! ريافة الفوا اكلها باردة فاموال المخدرات انشات معامل و اساطيل من السفن و و و و حمدو الله راه ما داروش ليكم من اين لك هذا؟؟
19 - كمال الجمعة 28 فبراير 2020 - 11:33
هذا ليس وقف للتهريب فحسب بل وقف للفوضى العارمه والعشوائية وللمذله والمهانه والاانسانيه والعيش خارج القانون على مدار الساعه.
20 - عبدالرحمان الجمعة 28 فبراير 2020 - 11:44
حان الوقت لترحل اسبانيا من المدن المحتلة ( سبتة ومليلية ) لانه تجلت الحقيقة على ان سكان المدينتين من الإسبان كانوا يعيشون على ظهر الاقتصاد المغربي مند قرون.
إذا كانت عندهم الشجاعة فيجب عليهم ان يعتذروا للمجازر التي ارتكبوها في الشمال و الجنوب في حق ساكنة المغرب عندما كانت تسقط عليهم القنابل الكيماوية و العنقودية ومازال الكثيرين من يحمل جراح هذا الكلب الإسباني . وان يعوضوا أسر الضحايا وان يخرجوا من المدينتين بهدوء قبل فوات الأوان . نحن مع الاقتصاد المغربي بان يبقى قوياً
21 - الحليم الحيران!!! الجمعة 28 فبراير 2020 - 11:52
الجهل عدو صاحبه.أتعجب من الذين يقولون يجب على السلطة أو المسؤولين إيجاد البديل وفرص الشغل وهم لا يعلمون أن الباخرة المغربية على وشك الغرق.
الضرر لا يقع على مدينة واحدة.فمثلا التهريب من مليلية يعيش منه أغلبية سكان البلدات التي تحيط بمدينة الناظور(ماري واري،فرخانة،بني أنصار،العروي،زغنغان،سلوان ...)
يجب على كل من كان يعيش من هذه التجارة بشكل مباشر أو غير مباشر وهم بعشرات الآلاف إن لم نقل مئات الآلاف الخروج أسبوعيا إلى الشارع مثل ما كان يحدث في الحسيمة نساء ورجالا أطفالا وشيوخا من أجل مطلب واحد "الشعب يريد إسقاط النظام" هذا يفتح باب الأمل وتكون نسبة النجاة 50% ونسبة الفوضى 50% أما إذا استمر الوضع على ما هو عليه واستمر الشعب في الخوف والجبن فإن نسبة أن نصبح مثل سوريا أو اليمن أو الصومال هي 99،99%
22 - Mowatina الجمعة 28 فبراير 2020 - 11:58
انا شمالية اخاي و تطوانية ... و كاتشجع هاد القرار حيت النسا الي مكرفسين فباب سبتة فناو شبابهم فديكشي و عمر حالتهم الاجتماعية ماتعاوطت ... و المستفيد هو الاقتصاد الاسباني و لوبيات التهريب الكبار.

زيد عليها اي انسان وطني دبصح ماغايبغيشي يشوف مرا قد يماه كاتضرب من عاند براهش دكوارديا سيفيل فالحدود و هو كايشوف و مايقدرشي يهضر.

انا نفضل نموت بالجوع و مانشوفشي ديك الاهانة قدام عيني. شعاندكم مابقيتوشي كادفهمو المعنى دالانسانية و الكرامة و الوطنية ؟

حتا واحد مغايموت بالجوع ... و الفقر راه ديك الناس عايشين فيه .. و معروفة كاملين من الاحياء الهامشية و الاغلبية ماشي شماليين اصلا. عطا الله مايتعمل ... بالحق درزي ناس فخدمتهم من المعامل و تعطي الفلوس نسبانيا .. باش دشري مورتاديلا و الجبن بولا فايت عليهم التاريخ.

راه حشومة بزااف ...
23 - من الجنوب الشرقي الجمعة 28 فبراير 2020 - 12:11
كان على الدولة ومند مدة اتخاد اجراءات لاصلاح الاقتصاد .ومحاربة اقتصاد الريع والرشوة والمحسوبية .ولكن وبكل آسف فشلت في ذالك ونحن الآن نؤدي الثمن غاليا .والمواطن البسيط و المغلوب على امره يتسول الدولة من اجل لقمة عيش .الشمال والشرق والجنوب تعاني اش باقي البحر ...كلن الله في عونك ياوطني .
24 - Bahoum El mehdi الجمعة 28 فبراير 2020 - 12:18
enfin .
merci beaucoup pour cette décision par ce que vraiment ya un grand manque de respect vers les client qui voyagent vers les villes du nord afin d'acheter des produits d'Espagne avec des prix raisonnable mais malheureusement ya toujours des augmentations des prix avec un comportement inacceptable de la part des vendeur des produits (contrebande) je suis sur que la majorité des personnes qui ont vécue cette expérience seront d'accords avec moi et aussi ya des produit de chine que sont présenté comme des .. espagnols .
je vous invite de prendre aussi ça en considération et si vous souhaitez je peux vous montrez plusieurs preuves. et heureusement et finalement merci beaucoup pour cette décision qui vas mettre fin a se genre de comportement et merci hespress pour le tout vous êtes les meilleurs depuis votre lancement bonne chance et continuation
25 - جلال الجمعة 28 فبراير 2020 - 12:58
أفضل القرار دولة المغربية في تاريخها سوف يكون له الأثر الإيجابي على الاقتصاد الوطني وشمال المغرب بالصفة الخاصة مدى المتوسط و البعيد خاصة إذا تما انشاء المناطق الاقتصادية الحرة في فيندق في الناظور مع الميناء الغرب المتوسط قريبا سوف يشكل قاطرة الاقتصادية في المنطقة الريف تضاف إلى الميناء طنجة المتوسط يجب الدولة ضرب اللوبيات التهريب بطرونات هم مستفيدين واحيدين من الاستمرار المعبر الخراب والذل في سبتة ليس فقط محاربة التهريب في شمال أيضا جنوب في كراكرات تشديد المراقبة الجمارك العصابات الصحراوية تدخل البضائع الصينية من موريتانيا بناء الميناء الداخلة جديد علاش تشري منتجات الإسبانية مهربة ياك انت المغربي فيندق وسبتة المدن المغربية شري السلع المغربية من الشركات المغربية تشجيع المنتوجات الوطني عندما يتم الإقبال عليها هذه الشركات المعربية تفكر في بناء المصانع في المنطقة وكل المدن المغرب تشغيل اليد العاملة بغيتي تجيب السلعة اسبانيا انت الحر لكن بطرق الشرعية عبر ميناء طنجة تخلص الرسوم الجمارك ماشي 4000 تستفيد من التهريب يدمر الاقتصاد المغرب والمستقبل ملايين المغاربة
26 - جلال الجمعة 28 فبراير 2020 - 13:01
زرت اكثر من مرة هذا السوق فلم اجد به سوى السلع و البضائع التركية و الصينية و قليلا من بعض المواد الاستهلاكية الاسبانية و غلبيتها منتهية الصلاحية او تكاد . فعن اي سلع اسبانية تاتي من الثغرين تتحدثون ؟ هذه التجارة جريمة في حق الاقتصاد الوطني.
27 - عمر الجمعة 28 فبراير 2020 - 13:10
اغلب السلع من سبتة من أصل صيني..هنا في الدارالبيضاء نجد السلع التركية وهي افضل بكثير من السلع القادمة من سبتة..
28 - مغربي الجمعة 28 فبراير 2020 - 13:19
أستغرب كيف أن الناس من مدن الشمال يشتكون من قلة فرص العمل و اهمال الدولة رغم ان جل الاستثمارات تتركز في واجهة طنجة حتى الدار البيضاء ، ربما يجب ان يزورو الجنوب الشرقي ليعرفوا معنى قلة فرص العمل و الاهمال
29 - Solo الجمعة 28 فبراير 2020 - 13:30
مشاكل اقتصادية وشباب عاطل في وجدة بسبب غلق الحدود مع الجزائر ونفس المشاكل ستكون في هده المناطق بسبب غلق الحدود مع اسبانيا.
يجب على الحكومة ايجاد البديل قبل اتخاد القرارات العشوائية
30 - معتوه الجمعة 28 فبراير 2020 - 13:42
من باب العبرة
مدينة ايو الصينية كانت سوق لبواقي المصانع من سلع رخيصة بسبب عيب تصنيع او رداة جودة... مع الوقت تحولت لاكبر سوق ستوكات. وشهدت اقبال من تجار دول العالم الثالث بالخصوص.
بعد سنوات ادركت تجار المدينة ان هنالك اقبال كبير على هذا النوع الرخيص من السلع فبدأو في انشاء مصانع للمنتجات الرخيصة وبعذا تحولت لمدينة اقتصادية منتجة.
31 - مسمرير تنغير الجمعة 28 فبراير 2020 - 13:52
قتلونا هرسو الاقتصاد المغربي كيدوزو لمخدرات الادوية الفاسدة اامواد الغداءية المنتهية الصلاحية معندناش الربح فالتهريب
32 - bolbol tetuan الجمعة 28 فبراير 2020 - 13:59
اتحدى من يقول ان السلع المغربية احسن جودة وثمنا من نظيرتها الاسبانية لاني منذ ان ولدت وانا اتناولها وكل شهر اذهب للاستمتاع بسبتة وهذا لن يمنعني منه احد رغم الظروف الصعبة للديوانة
33 - صلاح الدين الصويري الجمعة 28 فبراير 2020 - 14:55
سلام الله عليك يا ريفي صاحب التعليق 3. بالله عليك هل بهذا الأسلوب سنرقي بمجتمعنا، انا شخصيا كنت اقطن ببرشلونة فالاوروبيون ما يهمهم هى الإنتاجية، كنت انا و مهاجر ريفي نتعايش فى البيت، فلكل خصوصياثه وجب احترامها، اما ان تتكلم بتبجح وتكبر كأنكم شعب الله المختار فاعلم انك مريض بالانانية يا اخي الريفي
34 - khamnederland الجمعة 28 فبراير 2020 - 15:19
التهريب كان يقتل الاقتصاد المغربي تمً رسوخ الاحتلال لمدينتي سبتة ولكن إذا استمر الأمر هكذا فستسلم سبتة الىً المغرب وينتهي الاحتلال
فالحصار الاقتصادي سيجعل سبتة مختنقة ويرحل منها الأسبان الىً بلدهم
الان فالدولة المغربية مطالبة بمزيد من جلب الاستتمار الىً تطوان قصد دعم العمل والقضاء على البطالة
يجب على الدولة ان تولي اهتمام لشباب في الشمال والذين ينحدرون من تطوان والمناطق المجاورة حين تفتح اكيا وليس من الدار البيضاء او المناطق الداخلية متلا
35 - تطواني الجمعة 28 فبراير 2020 - 15:24
الصراحة مكين حتى فرق بين الشمالي والداخلي نحن نريد الخير لكل المغاربة من الشمال الى الجنوب لاكن كان هذا القرار مفاجىء لساكنة تطوان وضواحيها حيث لا يوجد بديل الكثير من العائلات شردت بسبب هذا الاغلاق أصلا مدينة تطوان كانت تعرف ركود كبير في جل القطاعات .والسلام عليكم
36 - عبدالرحمان الجمعة 28 فبراير 2020 - 15:27
الم يكمن بالامكان بدئ الاشغال قبل غلق المعبر لمادا دائما تؤخد القرارات في بلادنا بدون دراسة الاثار و تنزيل بدائل للتخفيف على المواطن ام ان اخر هم للحكومة هي المواطن
37 - IFRI الجمعة 28 فبراير 2020 - 15:48
تحية للسلطة الوطنية المغربية.
اعرف جيدا عقلية الاسبان .أكرههم.
38 - عمربر الجمعة 28 فبراير 2020 - 16:16
هب ان المغرب استرجع المدينتين المحتلتين.
هل ستطلبون منه اعادتهما إلى المستمر لأنكم تعيشون من التهريب.
لاحول ولا قوة الا بالله. أين الكرامة؟
39 - مواطن صريح الجمعة 28 فبراير 2020 - 16:22
يجب على كل المغاربة وبدون استثناء اقتناء المنتوجات الوطنية فقط وتشجيعها حتى وإن كانت دات جودة ضعيفة حتى لانترك الفرصة الى البلدان الاخرى للستغلال اسواقنا فلدينا شركات تنتج جميع انواع المنتوجات فلسنا في حاجة الى اي منتوج غير محلي يجب المصادقة على قانون في البرلمان يجبر المواطن عى اقتناء السلع الوطنية كي نحرك اقتصاد البلاد وان نرفع التسعيرات الجمركية على كل السلع التي تدخل من الخارج حتى لت تنافس المنتوج المغربي .
40 - وجدي الجمعة 28 فبراير 2020 - 17:22
كما تم قتل و شل الشرق وجدة والناضور تم قتل الشمال هل وجدو بديلا في الشرق؟ لا أنه يحتضر الساكنة تستغيث تطلب فتح الدود لعل الحياة تعود و السلطات لا تهتم نفس السيناريو في الشمال. الله يستر..
41 - Tarik الجمعة 28 فبراير 2020 - 18:01
المستفيد الاكبر من التهريب هو اسبانيا، لا يكفيها عائدات السياحة الصيفية للمغاربة في الجنوب في الصيف بل تغتني على حساب معانات النساء والشيوخ، اهنئ الجمارك المغربية على هذا القرار، للاشارة فقط فالجمارك الاسبانية لم تتوالى الصيف الماضي عن استخلاص عنوة الضريبة على السيارات العائدة من المغرب و التي وصلت إلى عشرات الالاف من اليوروهات للسيارة الواحدة والا الحجز فلماذا لا تكون العبرة بالمثل، ثانيا السلع المهربة من سبتة تؤدى هنها الضرائب في اسبانيا وتستخلص منها الدولة الضريبة على القيمة المضافة التي قد تصل الى ٢٠٪ والتي يؤدها المستهلك الاخير الي هو المغربي والتي تدخل في راتب شرطي الحدود الذي ينهال على النساء بالضرب.
42 - زروالبروال الجمعة 28 فبراير 2020 - 18:59
حان الوقت لاسترجاع مناطقنا المحتلتين من طرف الاسبان فهما الاجدر بمسيرة خضراء او سوداء كما قام بها جلالة المغفور الحسن الثاني الى الصحراء الغربية المغربية
43 - rabeh yahya الجمعة 28 فبراير 2020 - 19:38
العز للسلطات المغربية، اما سوق المسيرة المذكور فجل سلعه يتم استقدامها من الدارالبيضاء باعتراف العديد من الباعة.. ايوا الله ايهديكم، واش الناس دايرين لينا مسمار جحا فسبة ومليلية وجزر الكناري، او معرقلين لينا تسوية وحدتنا الترابية، وحاسدينا على حدودنا البحرية، او حنا نبقاو مسبقين حسن النية بدون نتيجة... مدام الحق في صفنا فليشربو من البحر... والله بفضل المهاجرين الجنوب صحراويين، يمكن ان نقلب الطاولة على اوروبا برمتها، ايوا خاصنا نعرفو شكون حنا، فلنتفاوض من موقع قوة...
44 - ليلى الجمعة 28 فبراير 2020 - 22:56
الحدود الأسبانية مغلوقة الجزاءرية مغلوقة الموريتانية شبه مغلوقة او فين رايحين بهاد السياسة ديرولنا شي مخرج الله يهديكم
45 - أكاديمي مغربي من ألمانيا السبت 29 فبراير 2020 - 02:56
صحيح أن اتخاذ قرارات سيادية تضمن كرامة الوطن المغرب والمواطن المغربي سواء في الداخل أو الخارج أمر لايقدر بثمن...
لكن على المسؤلين توفير البديل المتضررين حتى لايتسببوا لهم في البطالة...
46 - Ramire السبت 29 فبراير 2020 - 12:11
احسن ما فعل المغرب حيت كانت سبتة ومليلية بحال وكالة بلا بزاف سلع اسبانيا تدخل بكل حرية زيادة على اهانة المرأة والنساء المغربيات والبوليس الاسباني يمارس ساديته والقمع ضد المغاربة شوية د النيف والكرامة اي دول في العالم تحمي نفسها كفى مند السبعينات وهده المعابر تنخر الاقتصاد الوطني المتاطق الحرة للبديل
47 - Amine السبت 29 فبراير 2020 - 17:38
كنشوف شي معلقين هنا والديهم عطينهم معلقة وفورشيط ديال الذهب كاملين ضد التهرب طبيعي هو كيفيق من نعاس كيلقاها واجدة ويجي هنا ويتفلسف (اللي يدو في الما ماشي اللي يدو في العافية)
48 - CITOYEN الأحد 08 مارس 2020 - 08:01
اعتقد انهه لاول مرة تتحرك الدولة في التحكم وكبح الاءكتساح الاءسباني للاسواق المغرربية بحيث كانت اسبانيا هي الرابح الاءول والاءخير فعلى اللحكومة ان تتجد الحل للساكنة و على المواطن ان يبتكر الحل فما بني على الباطل فهو باطل
المجموع: 48 | عرض: 1 - 48

أضف تعليقك

من شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الإلهية، والابتعاد عن التحريض العنصري والشتائم.