ساركوزي يتوعد مرتكبي اعتداء مراكش بالعقاب

ساركوزي يتوعد مرتكبي اعتداء مراكش بالعقاب
الأربعاء 4 ماي 2011 - 12:10

توعد الرئيس الفرنسي نيكولا ساركوزي الثلاثاء 3 ماي مرتكبي اعتداء مراكش الإرهابي بعدم الإفلات من العقاب، عشية وصول جثامين الضحايا الفرنسيين الثمانية في ذات الاعتداء، إلى بباريس.

وفور وصول الطائرة التي خصصت لنقل جثامين الضحايا إلى مطار أورلي بباريس، أقيم حفل تأبين ترأسه الرئيس الفرنسي الذي كان مرفوقا بزوجته كارلا بروني ساركوزي، ورئيس الحكومة فرانسوا فيون، ووزير الشؤون الخارجية والأوربية آلان جوبي، ووزير الداخلية كلود غيون.

وقال ساركوزي في كلمة ألقاها في المطار “إنني أتعهد هنا أمام جثامين الفرنسيين الثمانية ومن بينهم طفلة في العاشرة من عمرها بأن فرنسا لن تترك هذه الجريمة تمضي دون عقاب ، وليعرف الإرهابيون الآن أنهم لن يهنأوا بنوم بعد الآن أبدا ، وسنلاحقهم أينما كانوا ، وسنمضي في أثرهم بكل ما أوتينا من وسائل حتى ينالوا عقابهم عن جريمتهم”.

وحملت العبارة الأخيرة من كلمة ساركوزي تلميحات إلى مقتل أسامة بن لادن زعيم تنظيم القاعدة الأحد الماضي على يد قوة أمريكية خاصة هاجمت مخبأه في باكستان.

ومضى ساركوزي قائلا “على الجميع أن يعرفوا أن الدول الديموقراطية لن تسمح بأي عمل إرهابي أن يفلت دون عقاب”.

وكان التفجير الذي وقع في مقهى “أركانة” بمدينة قد أسفر عن مقتل 16 شخصا منهم الفرنسيون الثمانية وكنديون ومغاربة وهولندي وبريطاني.

‫تعليقات الزوار

39
  • mehdi
    الأربعاء 4 ماي 2011 - 13:06

    قتلتو ناس كتيرة فالعراق وافغانستان وعادي ونتوما ماتو ليكم تمانية ودرتو هادشي
    سبحان الله على الذل لولينا فيه حتى اصبح دم المسلم اهون من حشرة

  • tous
    الأربعاء 4 ماي 2011 - 12:58

    نوي على خزية الله يحفظ

  • mrbih
    الأربعاء 4 ماي 2011 - 12:42

    combien de marocains mort dans la mer chaque jour personne ne parle, quand il y a un français mort, même le président de france bouge. vous voyez la différence entre les deux gouvernement, notre gouvernement marocain ne donne pas valeur à son citoyens

  • ARFALA
    الأربعاء 4 ماي 2011 - 12:44

    لن تترك هذه الجريمة تمضي دون عقاب ، وليعرف الإرهابيون الآن أنهم لن يهنأوا بنوم بعد الآن أبدا ، وسنلاحقهم أينما كانوا ، وسنمضي في أثرهم بكل ما أوتينا من وسائل حتى ينالوا عقابهم عن جريمتهم”.

  • ibrahim
    الأربعاء 4 ماي 2011 - 12:46

    السلام عليكم.
    لمذا يتوعد الرئيس الفرنسي من مرتكبي اعتداء مراكش؟ الم تكن لفرنسا علاقة في الجريمة؟
    اضافة الى هذا فالامر يخص الامن والمخابرات المغربية. اتمنى ان تظهر الحقيقة في اقرب وقت ممكن. بدون شك انها مؤامرة ضظ طموح الشعب المغربي.
    اللهم انتقم من الظالمين امين

  • benhammou
    الأربعاء 4 ماي 2011 - 12:50

    تشارك فرنسا و الاسبان و الولايات الامريكية المتحدي (ف.ب.آي. على الخصوص) في البحث عن الارهابيين و عن من ارتكب هده الجريمة الشنعاء. و مع دلك بعض أصحاب الهندام الأفغاني و الفقه الوهابي لا يتورعون في اتهام الدولة أو المخزن حسب تعبيرهم القبام بهدا الاجرام, كأن المخزن يسير قبيلة وليس دولها وجبات الحفاظ على سلامة مواطنو الدول الأجنبية. وهنا تظهر بلادة التحليل الفقهي في السياسة و المعاهدات و العلاقات الدولية. اليوم رئيس فرنسا قال بكل صراحة و بكل شفافية( كم يحبون هده الكلمة) :”إنني أتعهد هنا أمام جثامين الفرنسيين الثمانية ومن بينهم طفلة في العاشرة من عمرها بأن فرنسا لن تترك هذه الجريمة تمضي دون عقاب ، وليعرف الإرهابيون الآن أنهم لن يهنأوا بنوم بعد الآن أبدا ، وسنلاحقهم أينما كانوا ، وسنمضي في أثرهم بكل ما أوتينا من وسائل حتى ينالوا عقابهم عن جريمتهم”. وممادا ستقولون الآن ؟ فرنسا متفقة مع المخزن المغربي لكي يقتل أبناءها ؟ كونوا على يقين أيها المتسلطين على السياسة أنه ادا ما كان “المخزن” من وراء هده الجريمة أن المغرب سيستعمر مرة تانية.

  • MindIntruder
    الأربعاء 4 ماي 2011 - 13:00

    Sarkozy utilise des techniques de persuasion dites d’hypnose couvertes (Erikson) pour non seulement donner impression que son gouvernement gere le phenomene mais instaurer des actions militaires ligitimes a long terme chez l’auditoire (Cela prendera le temps qu’il faudra, des mois, des annees peut etre mais il payerons aussi)
    Ainsi il forge une image d’un leader et a l’instar d’Obama alors que tout les deux parle d’un phenomes illusoire (terroirisme) qui n’est selon beaudrillartd que le resultat de la decadance de la raison humaine . (J.Baudrillard)

  • مغربية حتى النخاع
    الأربعاء 4 ماي 2011 - 12:52

    القصاص يا فرنسا القصاص!!
    نتمنى ان نرى الفاعل الحقيقي يمثل بجسمه و هو حي. ورجاء تبينو قبل ان تتهمو احدا، الذنوب صعاب عند سيدي ربي، لان من تمت الاشارة اليه انه الفاعل فان فرنسا لن ترحمه، لذا تاكدو ، لا نريد كبش فداء و الفاعل الظالم المعتدي طليق يسرح و يمرح فيسيء الينا مرة اخرى. لو يتبت انهم الانفصاليون و من ياويهم فلن يرد العار الا الدم و الحرب هي الحل على المعتدين علينا في عقر دارنا.
    اللهم اجعل هدا البلد امنا مطمئناو تعازينا لاهالي الضحايا

  • JAR WA MAJROUR
    الأربعاء 4 ماي 2011 - 12:22

    تيتكلم بحال الى المغرب تع ابوه

  • omar4ever
    الأربعاء 4 ماي 2011 - 12:48

    سير ديها في راسك راه حمو كاد بهمو ما فكيتي حريرتك عادا باش تشوف بصارة ديال الناس المهم استدحاش شعب بل امة باكملها يدعون الارهاب و هم مرتكبوه

  • يوسف
    الأربعاء 4 ماي 2011 - 12:34

    يتوعد من ؟ هل يعرف من فعل هذه الفعلة ؟ ربما هو نفسه له اليد في ذلك. يقتلون الميت ويمشون في جنازته.

  • خو
    الأربعاء 4 ماي 2011 - 12:24

    يتحدث ساركوزي من منطق استعماري هل يعرف بأن المغرب له سيادته ..شيء غريب ساركوزي..نعم نحن ضد الإرهاب وضد قتل الناس الأبرياء..وجامع فنا ماشي ديال الأب ديال ساركوزي وعاش الملك وتحيا الدولة المغربية المستقلة وهي التي ستعاقب المجرمين إذا تم القبض عليهم ..ربما غدا سيهدد حتى حركة 20فبرايرلماذا تجرأت الخروج إلى الشارع بدون إذن وترخيص ساركوزي ..المغرب هو الذي له الحق في البحث واستدعاء من أراد ورفض من لايريد ومعاقبة من يهدد أمن وسلامة الناس مهما كانت ملتهم أو جنسيتهم ياسركوزي..

  • مغربي فاهم
    الأربعاء 4 ماي 2011 - 13:02

    ليس دفاعا عن الدولة او رموز الفساد بالمغرب ولكن صراحة فرضية الدولة وراء التفجير ما بغاتش دخل لراسي…فهل بعقل ان تقوم الدولة بتوريط نفسها بقتل مواطنيين اجانب وليس اي اجانب فرنسيين وانجليز وسويسريين ووو بل الاكثر من ذلك ان التحقيق الان لم يعد بيد المخزن وأصبح بيد الامريكيين والفرنسيين والانتربول وحتى السكوتلند يارد البريطاني كما ان الارهاب حقيقة ويضرب في كل انحاء العالم بما فيها الدول العظمى فهل كل هذه الدول تقوم بعمليات ضد شعوبها وتلفقها للاسلاميين المتطرفين?? طبعا مستحيل …اذاكنتم ترون أن المخزن هو الفاعل فعلى الاقل قولو الله أعلم لانها مجرد فرضية ولاتملكون عليها أي دليل..لا نعلم شيئا عن الشخص الذي وضع القنبلة مغربي او غير مغربي تابع لللمخابرات المغربيةأو الاجنبية تكفيري ارهابي او مافيوزي أو أو جميع الفرضيات مطروحة والله وحده يعلم بالحقيقة ونحن لا نعلم اي شيء ولسنا من موقع يؤهلنا بأن نحقق ونحسم في اتهام هذا او ذاك والايام ستكشف الجهة المسؤولة

  • هدهد سليمان
    الأربعاء 4 ماي 2011 - 13:04

    لا يوجد في الدنيا شيئ يخيف أهل الغرب كالعنف؛ أي “الإرهاب”. فهم لهذا يسعون بكل الوسائل لحماية أنفسهم من تلقي ضرباته الموجعة لهم( في الحرب كما في السلم)، لكنهم لا يتورعون في إستعماله ضد غيرهم من الشعوب و الأقوام الأخرى بأقسى ما يوجد من الشطط في إستعماله بدون رحمة و لا شفقة و لا إحترام لإنسانية غيرهم.
    ويشهد بذلك التاريخ البشري عبر العصور على همجية الغرب في التدمير و القتل و المُثلة(*) (بالأحياء و الأموات بشرا و حيوانات)، و في النهب و الإستنزاف. و يكمننا أن نستشهد في هذا الصدد بقولين لمفكرين أوروبيين و هما كارل ماركس القائل:
    “إن الأرهاب الفظيع و الأعمال البربرية التي يرتكبها ما يدعي بالجنس المسيحي في كل بقعة من الدنيا، و بحق كل شعب تمكن من إخضاعه، لا تدانيها فظاعات أي جنس آخر مهما بلغت فظاظته و مهما بلغ جهله و مهما كان الإستخفاف بالرحمة و الحياء في أي عصر من عصور الأرض”[ عن وليام هويت في كتابه ( الإستعمار و المسيحية) نقلا عن كارل ماركس (رأس المال).]
    و أما تشارلز داروون فقال:
    ” أينما حل الأوروبيون يمشى الموت في ركابهم إلى أهل البلاد التي يجتاحونها”
    هوامش:
    (*)ـ لا يمكن ـ بأي حال ـ نسيان ما فعله الفرنسيون بالجزائريين. فقد أكتشف الجنود الفرنسيون طريقة (لجمع ،ليس الطوابع البريدية، و لكن لجمع الأذان البشرية بعد صلمها و قطعها من رؤوس أصحابها الجزائريين و بقتل أصحابها بإضرام النيران فيهم و هم أحياء، أو بحصارهم بداخل مغارات ثم بإطلاق عليهم الدواب الهائجة الخائفة من لهيب النار تدوسهم بداخل الكهوف التي هرب الجزائريون يحتمون فيها من بطش الجنود الفرنسيين.
    و بالمناسبة فإن “والد” الرئيس الفرنسي ” شاركوزي” ـ ساركوزي تنطق بالشين و ليس بالسين، كما ينطقونها في هنغارياـ فإن أباه كان جنديا في جيش المرتزقة الفرنسي بالجزائر.
    الغريب أن إعلامنا التابع الذيلي الذليل المأجور لا يستطيع تعرية وجه فرنسا القبيح، بالماضي و بالحاضر، وذلك من أجل إتقاء شرها مستقبلا، و ردها عن غيها بدفعها لتعويضات لمن تسببت لهم في خسائر جمة مادية و معنوية؛ و دمرت مستقبل كثير من الشعوب و الأمم و خربت إقتصادهم. و الشمال الأفريقي هو أكبر المتضررين من السياسة الفرنسية.

  • simohamed
    الأربعاء 4 ماي 2011 - 12:36

    اللهم انتقم من الظالمين

  • kamal*//*كمال
    الأربعاء 4 ماي 2011 - 12:38

    استمرار البعض في تفسير العملية الإرهابية بكونها مؤامرة من جهة غير إرهابية إما يدل على:
    1- اعتماد هؤلاء المحللين على معطيات يُمليها عليها خيالهم، و بالتالي وجب عليهم تحكيم العقل في اتجاه الوعي بأن المعطيات المادية لوحدها قد تساعد على التحليل العقلاني للأمور (و هل بإمكان أي مسؤول في أي بلد أن يغامر بتهديد الصناعة السياحية، تهديد فرص الشغل، حرمان خزينة البلاد، تحطيم الاقتصاد، تهديد المسار التنموي، عرقلة التطور المعيشي للمواطنين، تهديد أمن و استقرار البلاد؟ ).
    2- عدم وعي هؤلاء المحللين أَنه لا يمكن لجهاز، أي جهاز، مُطَّلِع على سير الشأن العالمي، أن يتجاهل قوة أجهزة المخابرات العالمية و تطور إمكانياتها التي لا يمكن لجهاز بلد من الجنوب الادعاء بإمكانية التحايل عليها.
    3- (أو أخطر تفسير) استعداد بعض هؤلاء المحللين على الترويج لأي تحليل قد يخدم أهدافهم التي يرون أنها تنجح فقط على أنقاض أمن و استقرار البلد، تنجح فقط عبر اعتماد الخيال و إبعاد العقل و الموضوعية عن سير الشأن السياسي.
    و بالطبع، من الممكن أن بعض المحللين فقط يبحثون عن البساطة و ينساقون بسهولة وراء قراءات تبسيطية، قراءات قد تختفي بمجرد قليل من التمعن و قليل من تفعيل العقل. و في هذه الحالة، المسألة ليست بمُضرة، إذ أن مع مرور الوقت تتضح الأمور و تتخذ القراءات مجريات أقرب للواقع المادي الذي بدونه لا فهم و لا وعي و لا فكر….و لا ثقة، لا ثقة… و لا تطور، لا تطور… لا تحسُّن ، لا تحسن…
    و تبا للإرهابين، تبا لكل من يتجرأ على المس بالحياة البشرية.
    معاداة الإرهاب هو موقف لا ديمقراطية بدونه.
    لا ديمقراطية بدون حق الإنسان، أي إنسان، في الحياة.

  • abir sabil
    الأربعاء 4 ماي 2011 - 12:26

    بعد الترحم على الشهداء والدعاء لهم بالرحمة والغفران أودأن أقول كلمة حول فعل السياحةl’acte de visiter هو عمل جد حضاري ومن الأعمال الراقية جدا التي اكتشفتها واقتنعت بها البشرية في هدا العالم الكثير التناقضات ويزداد فعل السياحة قوة ورقياعندما يتجه نحو شعوب غير محضوضة اقتصاديا فقرار السياحة في المغرب لسيس بقرار بسيطفهو عمل ونفكير مأهم سماته اقتسام الثروة والجهد مع سكان المناطق المشمولة بالزيارة قد يقول قائل طلك مقابل خدمات تقافية وترقيهية وتاريخية…قالرد على دلك أن الخدمة المنشودة لم تعد حكرا على أحد في عصر دمرت فيه الحواجز بين الأزمنةو الأمكنة والشعوب …باختصار فالسياح الدين يزورون مناطق الداخلة تاقراوت مرزوكة مراكش …وكل بقاع العالم يستحقون التقدير والاحترام وليس التخويف والارهاب ارجو من قراء هسبريس و أرضوهم بكتابة ولو كلمة نرحما على جميع السياح ضحايا العنف.

  • حمدي
    الأربعاء 4 ماي 2011 - 12:54

    من أنت لكي تتوعد مرتكبي اعتداء مراكش بالعقاب اودي خلك تحشم عقب الناس غير فبلدك فهد لبلاد مشي ديالك ولا فالمغرب مكيتعقب حد

  • عمر راشيدي1
    الأربعاء 4 ماي 2011 - 13:08

    الحقيقة يا ساركوزي انكم الذين تستفيدون من الارهاب وانتم من ارهبنا سابقا بالاحتلال بكذبة الحماية وهاانتم حاليا كلما رايتمونا نحاول مع ملكنا ان نصلح اوضاعنا المزرية و المبكية تستخدمون سياسة الفوضى الخلاقة حتى تبرروا تدخلاتكم السافرة و الاجرامية في دولتنا التي تنهبونها دائما دون خجل انتم و بلطجيتنا في الداخل الحاليون ركاب الجرار و سائقه° المهم في هذه المرحلة لدينا هو اننا عقنا بيكوم و سيلهمنا الله نحن وملكنا بالطريقة التي سنستريح بها من شروركم و مؤامراتكم و ستعود العزة لنا انشاء الله و ستكون لكم الذلة و الخزي يا سراق الاوطان

  • مغربية
    الأربعاء 4 ماي 2011 - 12:20

    لقد نسسي ساركوزي أن المغرب ليس ملكه، وأن هدا البلد أخد الاستقلال مند زمن، وعليه فمن واجبه احترام هدا البلد ملكا وشعبا. وإدا مات أناس فرنسيين، فإننا نحن المغاربة فقدنا أشخاص مغاربة في عقر دارنا فالأولى أن نبحث نحن الأوائل عن منفدي هده الجريمة ولنأخد تأرنا بيدنا.واترك الدولة المغربية لملكها ولشعبها وادهب لحل قضاياك العالقة وديها في الجيهة لي ضاراك راه الانتخابات قربو مشي في المغرب بل في فرنسا.

  • مغربية
    الأربعاء 4 ماي 2011 - 13:10

    هو يتوعد بهذه الطريقة ليس انتقاما للمغرب بالذات، انما لا تنسو ان 8 جثامين فرنسية قد غدر بها في مكان امن و ان لم يغضب لهم فمن سيغضب لهم الرئيس الشينوي
    غريب امركم!! الامر يهمه اكثر بقدر ما يهمنا
    نحن مات 2 و فرنسا اكبر حصيلة موتى
    و قد يكون هناك ايضا سبب ثانوي هو الطعام ديال المراكشيين لي قر فيه حين احسنو ضيافته في راس السنة :)، صحيح فرنسا استعمرتنا لكن لا ننسى ان اكثر من يساند و يدعم المغرب في ازماته هي فرنسا
    (قضية الصحراء ليست ببعيدة، مخيم اكديم ازيك ايضا و غيرها
    و لا ننسى ان اكبر نسبة للسياح في المغرب هم الفرنسيون، يعني لن يتمنى اي فرنسي سوءا للمغرب لانهم يزورونه باستمرار و يهمهم ان يبقى امنا و طبيعي ان يرو في استهداف المغرب استهدافا لهم ايضا ليس المناطق السياحية و حسب بل ايضا لهم مشاريع و شركات و اوطيلات و يهمهم استقرار المغرب كما يهمنا.

  • moussa
    الأربعاء 4 ماي 2011 - 13:22

    فرنسا تريد الانتقام لمواطنيها فماذا عن المسلمين الذين قتلوا وقت الاستعمار على يد المجرمين الفرسيين والذين يقتلون الان فيفيلسطين و افغانستان بدعم ومساعدة فرنسا. ان هذه الجريمة الارهابية مدبرة ضظ الاسلام و الاصلاح والحرية في بلدنا ان مدبري هذه العملية يقفون ضظ الاصلاح.

  • عبد الواحد
    الأربعاء 4 ماي 2011 - 13:20

    نتمنى ان يرد ملك البلاد على هذا الرجل لانه في نظري لم يحترم سيادة البلد بتعبيره

    واذا كنا نتفق معه فهذا يعني اننا امتداد جغرافي اقتصادي وسياسي و و…. لفرنسا

  • ياسين الجزائري
    الأربعاء 4 ماي 2011 - 13:24

    و الله يتكلم كأن المغرب مقاطعة فرنسية و هي كذلك

  • mafehemet walou
    الأربعاء 4 ماي 2011 - 13:26

    je comprends pas, il parle comme si l’attentat s’est passé en france.
    il ne lui reste qu’a ramener ses avions de chasse et bombarder marrakech.

  • من بني الاسلام
    الأربعاء 4 ماي 2011 - 12:16

    وسير في حالاتك أسيهم ساركوزي أعود دخل سوق راسك شي شويا را حنا غادين بشغلنا

  • سعيدة
    الأربعاء 4 ماي 2011 - 12:12

    لماذا كل علميات التفجير في العالم تتبناها حركات او منظمات مع شرح الاسباب والمطالب ماعدا تفجيرات المغرب تبقى دائما يتيمة بلا اب ولا ام فيسهل الصاقها باي كان ??????????!!!!!!!

  • latifa
    الأربعاء 4 ماي 2011 - 12:18

    وربما سيجد عباس الفاسي ورائحة شحمته في شاقور الحكومة أنفسهم في يوم قريب محاصرين بآلاف الشباب الذين سيطلبون منهم شيئا واحدا: أن يتبنوهم ويمنحوهم أسماءهم العائلية حتى يتمكنوا هم أيضا من الحصول على وظائف مهمة في المؤسسات الحكومية والعمومية كتلك التي يحصل عليها أبناء مؤسسي حزب الاستقلال الذي يدعي أنه «جاب الاستقلال للمغرب».
    والحقيقة هي أن الاستقلال أعطي للمغرب ولم يتم انتزاعه كما أوهمونا بذلك دائما في مقررات التاريخ. طبعا، لم يعط الاستقلال لوجه الله، فقد أعطي بشروط. وأول هذه الشروط التي قبل بها المفاوضون في «إكس ليبان» ووقعوا عليها معاهدة تعتبر إلى اليوم من أسرار الدولة الفرنسية التي لا يجب رفع السرية عنها، هو أن يحافظ حزب الاستقلال على مصالح فرنسا في المغرب لمدة مائة عام من تاريخ إعلان الاستقلال أو ما سماه «غي مولي»، رئيس الوفد المغربي المفاوض في «إكس ليبان» ورئيس مجلس الوزراء الفرنسي، بالاستقلال داخل الاستقلال.
    وطبعا، ليست هناك من وسيلة للمحافظة على مصالح فرنسا الاقتصادية في المغرب غير تقوية التعليم واللغة الفرنسية. وهكذا رأينا كيف ظل زعماء حزب الاستقلال أوفياء لهذا العهد إلى اليوم، وظلوا حريصين على تعليم أبنائهم في مدارس البعثة الفرنسية وإرسالهم إلى فرنسا لاستكمال دراستهم العليا هناك، ثم العودة إلى المغرب لاحتلال مناصب المسؤولية التي يخدمون من خلالها فرنسا ومصالحها في المغرب.
    وعندما نبحث عن أسماء العائلة الفاسية الفهرية التي تشغل مناصب سامية في الحكومة والمؤسسات العمومية نكتشف أنهم جميعهم «شدو الباك» في مدارس البعثة الفرنسية. فنعثر، مثلا، على أسماء مثل الطيب الفاسي الفهري الذي «شد» باك. س سنة 1976، وفهر الفاسي الفهري، ابن عباس الفاسي باك. د 1986، ونزار بركة باك. د 1981، وكريم غلاب باك 1984، ويونس المشرافي، زوج ابنة عباس الفاسي والمعين حديثا على رأس المغربية للألعاب، باك س 1983، وأسامة الودغيري، ابن أخت عباس الفاسي ورئيس «الشركة الوطنية للنقل واللوجستيك»، باك 1984، وزينب الفاسي الفهري، بنت أخت عباس الفاسي ومديرة الشؤون العامة بوزارة الخارجية باك أ 1973، وعلي الفاسي الفهري «مول الضو والما والكورة» باك د 1974، و«خوه مول لوطوروت» عثمان الفاسي الفهري باك س 1972.
    أما عز الدين العراقي، وزير التعليم الاستقلالي الذي عرب التعليم، فقد تخرج كل أبنائه من مدارس البعثة الفرنسية بالرباط.

  • lamia
    الأربعاء 4 ماي 2011 - 12:14

    La Légion étrangère française accusée de bafouer les droits de l’homme
    الشعب المغربي كله عبارة عن قطعان الدجاج كلما ارادت وزارة الداخلية ان ناخذ احدا من المواطنين تاخذه وتعذبه بدون ذنب في معتقلاتها ، مثل الدجاج الدي ياخده صاحب الكوخ دون أن يحرك الدجاج الباقي ساكنا، الامن في الدول الحقوقية كالسويد والمانيا، أعد ليحمي المواطنين لا لقمع المواطنين ، ولا أن يفبركوا لنا مسرحيات مثل مخابئ الاسلحة بخلية امغالا ، وانفجار مراكش ، وموت بلادن ، كل هذا عبارة عن سينيما للعب بعقول الناس وترعيبهم، ولكبح مسلسلات الاصلاح والثورات العربية.
    جميع الدول المجبرة لاخذ الفيزا والذل امام القنصليات الاجنبية فشعوبها عبارة عن دجاج وليس مواطنين ، لا كرامة لهم.
    أخذوا جميع ثرواتنا ، الدهب والفوسفاط والاسماك وباعوا شواطئنا وباعوا بناتنا وشرفنا لاصحاب الزيرو ، ومازالو يرعبوننا ، وابرموا اتفقيات مبهمة مع الاستعمار كاتفاقية اكس ليبان ، لاعلم لنا ببنودها ، ومازالو يمصون دمنا، كل هذا لمادا : قال رسول الله صلى الله عليه وسلم يوشك أن تداعى عليكم الأمم من كل أفق كما تداعى الأكلة على قصعتها قال قلنا يا رسول الله أمن قلة بنا يومئذ قال أنتم يومئذ كثير ولكن تكونون غثاء كغثاء السيل ينتزع المهابة من قلوب عدوكم ويجعل في قلوبكم الوهن قال قلنا وما الوهن قال حب الحياة وكراهية الموت.

  • Fille du Maroc
    الأربعاء 4 ماي 2011 - 13:18

    Wassir tenaas al mafiouzi, rah makayn terroriste kaddek, diha fi frança dialek oukhalli bladna fitikar, nsiti achnou derti fi les musulmannes, tu voudrais leur enlever le voile par n’importe quel moyen, et qui dit que ce ne sont pas les français qui ont bombardé le restaurant de Marrakech?!!

  • افناوي
    الأربعاء 4 ماي 2011 - 13:12

    شعارات التي يجب رفعها للتضامن مع مراكش هي : استقالة وزير الداخلية ،انهاء العمل لكل رؤساء الأجهزة الأمنية بكل مسمياتها نظرا للتقصير في حماية المواطن، البحث في أسباب التقصير ومحاسبة المسؤولين، هذا هو التضامن الحقيقي مع ساكنة مراكش وليس ترك الفاشلين في مناصبهم وندافع عن فشلهم بالاحتجاج ضد الارهاب. شيء من التركيز والشجاعة. أما فرنسا فلا يجب ان تتدخل في قرارات المغرب حداك تما.

  • فاطمة الزهراء
    الأربعاء 4 ماي 2011 - 12:28

    غريب امر هؤلاء المعلقين من تهجمهم على فرنسا وعلى رئيسها السيد ساركوزي …..يا اعزائي عصر الاستعمار قد ولى ولن يعود وفرنسا الان دولة صديقة بل وحليفة للمغرب في وقت الشدة على الاقل ….انسيتم ان فرنسا تدعم المغرب في قضية الوحدة الترابية وهي القضية الاؤولى والاساسية للوطن انسيتم ان فرنسا استخدمت حق النقد الفيتو في مجاس الامن لدعم وحدتنا الترابية …انسيتم ان فرنسا اكبر داعم للمغرب في المحافل الدولية ..لا تكونو اغبياء وتعلمو ان تميزو بين العدو والصديق طبعا ساركوزي تحدث من منطق ان المغرب دولة صديقة وان مايمس المغرب سمس فرنسا والدليل هو ان عدد الضحايا الفرنسيين تجاوز عدد الضحايا المغاربة بكثير ..واخيراهو ان مايجب ان تعلموه هو انه لولا فرنسا والدعم الفرنسي لكانت لنا حدود مع دولة في الجنوب تسمى (الجمهورية الصحراوية ).

  • زكرياء
    الأربعاء 4 ماي 2011 - 12:30

    كفى جنونا فرنسا دولة صديقة وحليفة للمغرب رغم كيد الكائدين ..واقضد هنا بعض المعلقين الجزائريين الدين يريدون خداعنا بعناوين مغربية طبعا انتم تحقدون على فرنسا لانها اختارت المغرب وهدا هو سبب تهجمكم عليها ..والله ان الجزائر هي اكبر عدو للمغرب في العالم.

  • امة الله
    الأربعاء 4 ماي 2011 - 12:32

    شكرا للصاحبة التعليق رقم 21 تعليق رائع وواقعي الله يكثر من امتالك ياعزيزتي تحية لك.

  • kamal
    الأربعاء 4 ماي 2011 - 13:28

    celui qui critique la france vaut mieux qu’il critique le gouvernement de Abass qui n’a aucun interet pour les victimes marocaines au moins le sang français a de le valeur et la france respecte ces citoyens meme morts

  • مغربي حر محب لوطنه
    الأربعاء 4 ماي 2011 - 13:16

    فرنسا ستبقى الى جانب المغرب واهم حليف للمغرب رغم كيد الكائدين ….واوجه من هنا تحية اجلال واكبار الى زكرياء المعلق رقم 33 الله يكثر من امثالك انت محق يااخي والله اصبت بان ا لعدو الدي يجب ان نوجه سهامنا اليه ليس فرنسا بل الجار الجزائري لانه الخطر الاول والاخير على وحدة المغرب الترابية.

  • hakim nadori
    الأربعاء 4 ماي 2011 - 12:40

    كل المغاربة يعون تمام الوعي ما يحدث في الساحة الساسية الوطنية و الدولية، و هذا أمر محسومفيه، لكن الأمر الغريب هنا هو جرأة هذا البهلوان الذي يتكلم على مغرب المغاربة بعربه و أمازيغه وكأنه إرث ورثه عن جده لويس 14

  • Izelmad
    الأربعاء 4 ماي 2011 - 13:14

    Vive Sarkozy
    Sans Sarkozy l’ex-dictateur Tunisien aurait trouver un bel refuge à Paris.
    Sans Sarkozy Kaddafi aurait exécuté son peuple âme par âme.
    Sans Sarkozy les mercenaires de Kaddafi à l’aide du régime Algérien aurait commencé à anéantir le sud marocain avant Misrata et Zintan.

  • nana
    الأربعاء 4 ماي 2011 - 12:56

    على مااظن حتى حنا راحنا دولة وعندنا قانون ديالنا والعقاب لغياخدوا لقام بهد الشي كع ماغيبان مع العقاب ديالك اتهنى ونعس على جنبك ليمن
    الله ياخد فيكم الحق المجرمين لكبار

صوت وصورة
مؤتمر دولي لدعم الصحراء
الجمعة 15 يناير 2021 - 22:35 6

مؤتمر دولي لدعم الصحراء

صوت وصورة
قافلة كوسومار
الجمعة 15 يناير 2021 - 21:34

قافلة كوسومار

صوت وصورة
مع نوال المتوكل
الجمعة 15 يناير 2021 - 18:19 6

مع نوال المتوكل

صوت وصورة
رسالة الاتحاد الدستوري
الجمعة 15 يناير 2021 - 17:55 1

رسالة الاتحاد الدستوري

صوت وصورة
العروسي والفن وكرة القدم
الجمعة 15 يناير 2021 - 15:30

العروسي والفن وكرة القدم

صوت وصورة
أوحال وحفر بعين حرودة
الجمعة 15 يناير 2021 - 13:30 3

أوحال وحفر بعين حرودة