‫تعليقات الزوار

15
  • شتوكي
    الأحد 24 يناير 2021 - 16:34

    أعرف هذه السيدة حق المعرفة …. و نعم المرأة المغربية المكافحة في سبيل الحصول على لقمة العيش الكريم…

  • %%%%
    الأحد 24 يناير 2021 - 16:53

    vous n etes pas la seule mdm . tous les marocains qui ne sont ni fonctionaires ni employés sont dans le meme cas que toi et tous les gouvernements passer et futurs ne feront rien pour le peuple .

  • سائر
    الأحد 24 يناير 2021 - 17:39

    ولما لا خصوصا إذا كانت تعيل أبناءها وزوجها المريض أو العجوز.

  • المغرب بلا زواق.
    الأحد 24 يناير 2021 - 17:51

    هده المراة اجدر بالتقدير والاحترام من كل الوزراء والبرلمانيون الدين ياكلون من عرق الشعب ويهضمون حقوقه.

  • ahmed
    الأحد 24 يناير 2021 - 18:06

    إلى سائر ولكن لو كان العكس والزوجة هي المريضة وعوض أن يعتني بها الزوج كما فعلت هذه الستينية مع زوجها المريض لرماها إلى الشارع وتزوج بواحدة أخرى أصغر منها بكثير وأنا أعي ما أقول لأني اشتغل في هذا الميدان وأرى معانات الزوجات المريضات مع ازواجهن.كل يوم يسبها بمرضها وفي نهاية المطاف يرميها إلى الشارع ويتزوج من اخرى وعندما معاتبه على ذلك يقول أنه ليس بحاجة لزوجة مريضة

  • زاوية قائمة
    الأحد 24 يناير 2021 - 18:34

    هنيئا لام هاني على قناعتها وزهدها في الحياة تاترت بقولها ،( واحد يعيش الحياة وواحد جا حدا المعيشة وبرك،) انها الفوارق الاجتماعية للاسف لا دخل منتظم لا تغطية صحية.تعاني الهشاشة وتفكر في ابناءها اقول لكل ربة بيت اكرمها زوجها وعززها في بيتها ان تحمد الله ولكل دعات المناصفة ان يفكروا في انتشال ومساعدة من هن على هامش الهامش……..

  • mourad
    الأحد 24 يناير 2021 - 21:51

    إلى Ahmed سأروي قصة تزكي ما قلته.لدينا جيران اغنياء زوجوا ابنتهم لطبيب يعمل في مستشفى عمومي وعائلتها قالت أن الفقر ليس عيبا مادام الطبيب مثقف وبعد مدة توفي اب الزوجة ومن ثم كل يوم يقل لها أن تطلب حقها من الإرث ليؤسس مصحة خاصة به وكان يوهمها أن ذلك سيعود بالنفع على أولادهم ودات يوم ذهبت الزوجة عند أمام مسجد كي تأخذ رأيه وعوض أن يعطيها نصيحة تقيها من الغدر قال لها ما المانع مادام زوجك وأب اولادك ففعلت واعطته حقها وفعلا اسس المصحة وكتبها على اسمه وبدات تذر عليه مداخيل وافرة حتى أصبح غنيا وعندما مرضت زوجته بمرض السرطان مما اضطرها لاستأصال رحمها طلقها وارسلها عند والديها دون أن تأخذ منه أي حق وبعدها تزوج بواحدة من عمر بناته دون علم من اولاده وعندما توفي ذهب أولاده ليتسلموا المصحة ظنا منهم أنهم ورثوها من ابيهم وجدوا انه كتبها باسم زوجته الثانية بدون موجب حق وبتلك الغلطة الكبيرة التي اقترفها ماتت الزوجة الأولى بسبب الفقصة واولاده ارتموا في أحضن التشرد وادمان المخدرات بشتى انواعها بعدما كانوا من دوي الأخلاق العالية.ارايت المأساة التي تسببها الأب لزوجته وأولاده

  • حسن
    الأحد 24 يناير 2021 - 22:17

    إلى مراد كل هذه المأساة التي حكيتها في تعليقك عن هذا الزوج المجرم ومنهم الكثير في مغربنا الحبيب ويأتي بعض المعلقين هنا لي يتهموا دائما الزوجة ويقولوا عنها أنها هي لي مامزياناش ولسانها سليط وبلي الزوج هو لي الله إعمرها دار ولدي أنا كذلك أخت أذاقها زوجها كل أصناف العذاب ولو لم نطلقها منه لأصبحت الان من دوي المرضى النفسانيين أو مختلة عقليا بسببه لكن من الطبيعي أن يشكروه مهما اقترف من جرائم لأنه دكر مثلهم.يطبقون المقولة التي تقول انصر أخاك ظالما أو مظلوما

  • حماد
    الإثنين 25 يناير 2021 - 00:59

    و الله حرام انسانيا و دينيا ان تعيش امهات اقصى الذل و الهوان
    ان مثل هولاء الامهات وجب على الدولة ان تنصفهن بمبلغ مالي شهريا لحصن أعراضهن
    ابن الامًال الطائلة المقتطعة من الضرائب من هنا و هناك؟
    هذه المواقف تاكد لما دائما التشكيك في سياسة الدولة و منهجيتها
    ارحموا من في الارض يرحمكم من في السماء

  • إلى حماد
    الإثنين 25 يناير 2021 - 01:38

    إلى حماد لو تكلمنا دينيا كما قلت في تعليقك فعائلة الزوج من دكور هم الملزومين شرعا أن ينفقوا على أولاد أخيهم إن كان مريضا عاجز عن العمل أم متوفيا وليس الدولة إلا إذا كان الزوج مقطوع من شجرة وليس له دكور من عائلته حينها تتدخل الدولة لانتشالهم من الفقر أما الزوجة فليس ملزما عليها دينيا أن تنفق على ابنائها بل تتكلف فقط باحتضانهم ودكور عائلة الزوج هي الملزمة شرعا بالانفاق عليهم.انتم كل شيء تلصقونه في الدولة.وما دور عائلة الزوج إن عجز هذا الأخير عن الانفاق بسبب مرضه او موته وأين هي صلة الرحم والسؤال عن ابناء أخيهم أولا فهاد الوقت نسينوا آش كايقول الدين والشرع ودرتوا فيها كل ياراسي ياراسي.ان لم تفهموا شيئا في الدين فلا تذكروه أحسن أو تفهمون في الدين فقط فيما يتعلق أن تقوم به الزوجة تجاه زوجها أما ما يجب أن يفعله الأعمام تجاه أبناء أخيهم المريض أو المتوفى لا تفهمونه وتريدون أن تلصقوه للدولة

  • امراء ة
    الإثنين 25 يناير 2021 - 08:14

    جواب رقم 10
    وهل انت الوحيد اللذي تفهم في الدين؟ وهل فهمك هو الصحيح؟ ما دور الدولة ان لم تعتني بمواطنيها؟ لم تاخذ الضرايب؟ تستعملون الدين وانتم تظلموه: كثرة المساجد والناس تموت بالجوع. تقولون ان المراءة ناقصة عقل ودين ولولاها لخربت العايلات.
    اين هو وقع الدين في حياتنا اليومية؟ لا وجود له: الذءاب الملتحية خربت المجتمع .
    ارى الملحدين لكثر انسانيةممن يدعي التدين: يجمع المال ليحج والحج هنا مع الفقراء. يجمع المال لبناء مسجد عوض مستشفى اورمدرسة لان انانيته تقول له ان بناء مسجد يدخلك الجنة وينسى ان الجنة يدخل لها من يساعد اليتيم والفقير
    كفى تلاعبا بالدين

  • بن علي
    الإثنين 25 يناير 2021 - 11:45

    إلى المعلقة إمرأة.والله ياختي أنك مهزلة.السيد حاول فقط أن يشرح على من يتوجب عليه الانفاق على الأبناء إن مرض والدهم او توفي وما قاله في صالح المرأة وليس ضدها ثم إن الضرائب التي تحدتتي عنها فتدفع لاجور المستخدمين أما عن الإسلام دكر بيت المال وليس الضرائب وبيت المال يصرف على من هم أمس الحاجة له مثل الاشخاص المقطوعين من شجرة ومرضى ولا يستطيعون العمل أو ارامل ويتامى لا يجدون من ينفق عليهم وابوهم المتوفى مقطوع من شجرة أما في هذه النازلة فأعمام اليتامى اذا كانوا مازالوا صغارا هم من يتوجب عليهم الانفاق على ابناء أخيهم وليس أمهم أما إذا كبروا الأبناء فالدكور منهم هم من يتوجب عليهم الاشتغال للانفاق على أمهم أما البنات الإنات فلا يتوجب عليهن الانفاق لأنهن سيتزوجن ويذهبن إلى منازل ازواجهن.باختصار القرآن كله لم يلزم المرأة بالانفاق سواءا كانت أم أو زوجة أو ابنة أو أخت أو أي أنثى من العائفة بل ألزم دكور العائلة على فعل ذلك وأظنك دكر وليس امرأة كما جاء في عنوان تعليقك ولم تستسيغ لماذا قال المعلق أن الأنثى ليست ملزمة شرعا على الانفاق

  • hamid
    الإثنين 25 يناير 2021 - 13:13

    امرأة بجميع برلماني المغرب،تبارك الله على هذه السيدة و الله
    يكثر من أمثالها.

  • jamal
    الإثنين 25 يناير 2021 - 13:55

    Salamo 3alaykom,
    J’aimerais avoir le téléphone de cette dame SVP. Merci bcp!

  • عبدالسلام
    الإثنين 25 يناير 2021 - 14:03

    إلى بن علي والمعلق اللذي رد على حماد كم كلامكما جميل وحقيقي ولكن يوجد فقط في القرآن ولم يطبق على أرض الواقع.المرأة المسلمة هضمت كل حقوقها على أرض الواقع كما قال المعلق احمد وحسن ومراد.هناك عدة ارامل بأيتامهن تنكروا لهم اعمامهم وتركوهم مشردين وحتى الإخوة الدكور كم من دكر هضم حق اخته في الإرث وتركها مشردة بدون أعطائها ولا سنتيم واحد وهذا فقط بعض انواع الحقوق التي هضمها الدكر للانثى وما خفي اعظم أما المعلقة التي سمت نفسها امرأة فهي حماد ولم يعجبه الرد اللذي رد عليه المعلق الآخر فغير اسمه باسم امرأة ليثبت نفسه

صوت وصورة
زيارة أخنوش لإقليم شفشاون
الأربعاء 3 مارس 2021 - 20:30

زيارة أخنوش لإقليم شفشاون

صوت وصورة
حوت ضخم بشاطئ الجديدة
الأربعاء 3 مارس 2021 - 18:31 14

حوت ضخم بشاطئ الجديدة

صوت وصورة
فضيحة طريق بآسفي
الأربعاء 3 مارس 2021 - 16:14 2

فضيحة طريق بآسفي

صوت وصورة
المصلي تلتقي المجتمع المدني
الأربعاء 3 مارس 2021 - 14:44 2

المصلي تلتقي المجتمع المدني

صوت وصورة
فرح الفلاحين بجهة البيضاء
الأربعاء 3 مارس 2021 - 13:50 4

فرح الفلاحين بجهة البيضاء

صوت وصورة
موجة الغلاء تمتد إلى البيض
الأربعاء 3 مارس 2021 - 13:45 18

موجة الغلاء تمتد إلى البيض