سجل الضمير الجماعي

سجل الضمير الجماعي
الإثنين 24 فبراير 2014 - 06:54

الضمير الجماعي ذاكرة كبيرة عظيمة فعّالة تشتغل على الدوام و لا تنس أبدا أي شيء، و إن كانت تسجل كل ما يقع في صمت تام. الضمير الجماعي قوي رهيب لا يمكن توقيفه عن العمل لأنه لا يحتاج لطاقة كهربائية أو لبطاريات من أجل الاشتغال. الضمير الجماعي هو عقل الشعب المتكون من عقول جميع الرعايا و المواطنين، و هي عقول خطيرة تفكر في آن واحد في نفس القضايا، و تتواصل على الدوام في صمت دونما حاجة إلى أية وسائل اتصالات، دونما حاجة إلى كلام أو كتابة أو حوار أو تواصل ملموس، بقدرة القادر. فالظلم لا يقبله لا العقل الإسلامي المسلم و لا العقل العلماني المحض. لا حاجة لشرح معنى الظلم، فالكل يعلم معنى الظلم و لا أحد يقبله إلا الظالمين.

الضمير الجماعي لا ينس الظلم و الإهانة و كل أسباب تعاسته. الضمير الجماعي يقظ و لا ينام إلا و هو يرتب لحظات تاريخ المظالم و الظلم استعدادا لوقت حساب موعود. الضمير الجماعي له روح تشتكي المولى القدير على الدوام من ظلم الظالمين و انتهازية الانتهازيين و نهب الناهبين و رشوة المرتشين و فساد الفاسدين و خذلان الخاذلين و جبن الجبناء و إدبار المدبرين و مكر الماكرين و خبث الخبثاء.

لنلقي نظرة على آخر صفحة من صفحات الضمير الجماعي من باب الفضول أو لمعرفة هل من نسيان:

” صرح أحدهم، اسمه إدريس لشكر، على الملأ و علانية بما يلي: “آن الأوان لتغيير القواعد المنظمة للإرث في القرآن”. لا حول و لا قوة إلا بالله العلي العظيم. المدعو إدريس لشكر يريد إلغاء ما ورد في القرآن الكريم من أحكام ثابتة. و صرح نفس من اسمه إدريس لشكر على الملأ و علانية بأن: “لابد من تجريم تعدد الزوجات”. لا حول و لا قوة إلا بالله العلي العظيم. فالمدعو إدريس لشكر يريد تحريم ما أحل الله عزّ و جلّ في علاه. (-المرجع: جريدة هسبريس الجمعة 21 فبراير2014 )

إذا الأمر جلل. ولكن المصيبة هو أن الأستاذ السيد عبد الحميد أبو النعيم، الفقيه العالم الجليل المتواضع و الفقير إلى الله سبحانه و تعالى، الذي استنكر خرجات المدعو إدريس لشكر، جرجر في المحاكم بتهمة “التكفير” و أدانه القضاء و حكمت عليه المحكمة بعقوبة السجن الموقوفة التنفيذ و غرامة مالية. عجيب.

المجلس الأعلى للعلماء يفتي بعقوبة القتل في حق المرتد، – و هي فتوى صائبة لأنها من قضاء الله سبحانه و تعالى، (-و لا عقوبة إلا من طرف الدولة أي الحاكم-)، و المدعو إدريس لشكر يدعو إلى” تصحيح” القرآن الكريم -أستغفر الله العظيم- دون أن تصدر أية فتوى من المجلس الأعلى للعلماء في حق من يزرع الشك في قلوب المسلمين و يزعزع عقيدة المسلمين و يريد إلغاء أحكام القرآن الثابتة و يقول أنه من المسلمين. عجيب.

و في الأخير يأتي أحدهم من المواطنين ليتقدم بدعوى قضائية ضد المدعو إدريس لشكر بموجب بعض فصول قانون الصحافة و ليس القانون الجنائي للحصول على “درهم رمزي”، في حين أن الصحفي علي أنوزلا مازال متابعا بقانون الإرهاب و ليس قانون الصحافة. عجيب.

العقيد ميسور يعزل بسرعة فائقة لم تكن مطلوبة منطقيا و يحال على التقاعد لمجرد أنه مقتنع بأن لا يجوز له كمسلم ملتزم مصافحة امرأة غريبة عليه و إن كانت “صاحبة سلطة” برتبة والية، في وقت يظل فيه ملف وزيرة الصحة الاستقلالية السابقة -مثلا- الثقيل الغليظ السميك، المعروف ب”شقق باريس” و “روطافيروس” و “بنموك” و “أنفلنزا الخنازير”، لا زال يراوح مكانه رغم تقرير المجلس الأعلى للحسابات الذي ليس حكما قضائيا، و كذلك -مثلا- ملف ما يعرف بقضية “الوزير الحركي و الشوكولاته” الذي يراد له أن يطوى بدعوى أن تلك خطيئة سائق الوزير و ليس الوزير حسب ما جاء في بعض الروايات أو القصاصات الصحفية.

ملفات هي إذا كثيرة ثقيلة غليظة سميكة تتعلق بأمور عظيمة، يراد لها أن تطوى بسرعة فائقة و بطريقة غير مقنعة لا تشفي الغليل أبدا.

فملف المدعو إدريس لشكر يتعلق بجوهر الحياة، و كنهها، و سببها، و الغاية منها، في أرض المغرب و المغاربة، و الدليل أن الدستور يقر بأن رئيس الدولة أمير المؤمنين. فهو حامي الملة و الدين. إذا فهذا ملف لا يطوى بمجرد متابعة حبّية من طرف أحد المواطنين على انفراد بموجب قانون الصحافة. فالمغاربة لهم عقول يفكرون بها و عقيدة لا يريدون أن يتطاول عليها كل من هب و دب.

بل المغاربة لهم عقول يفكرون بها تجعلهم لا يفهمون كيف يجرجر الفقيه في المحاكم من طرف الدولة في شخص النيابة العامة -و تتم إدانته-، نفس النيابة العامة التي لم تتابع المدعو إدريس لشكر الذي أهان عقيدة المسلمين و لم يأبه لوضعية أمير المؤمنين كحامي الملة و الدين.

و أما الملفات الأخرى المتعلقة بالمال العام، و هي كثيرة متراكمة و لا زالت تتراكم دون توقف، فهي ملفات تجعل الناس حيارى لا يفهمون شيئا تماما. لا داعي لسرد كل الأسماء الوازنة المقترنة بملفات نهب المال العام لأن الضمير الجماعي سجلها في العقل و حفظها في قلب المغرب النابض، بل نقشها على الصخر و الشجر و الحجر.

لا يمكن لأحد من العالمين أن ينسى سبب محنته و بالتالي فلا أحد ينسى ملفات الرشوة و نهب المال العام لأنها سبب كل المحن. فالغني النزيه لا ينساها أبدا لأنها تجعله يعيش في ظل خوف مفزع من انتفاضة شعبية عمياء لا تستثنيه لمجرد أنه غني، و الفقير الحزين التعس لا ينساها أبدا لأنها سبب فقره و حزنه و تعاسته.

و يروج مؤخرا في بعض المواقع الإلكترونية، و في المقاهي الشعبية و غير الشعبية كذلك، بأن وزيرا ينتمي إلى العدالة و التنمية طرد خادمه أو عونا بسيطا في ديوانه بتهمة سرقة حبة موز من مكتبه. لا شيء عن هوية الوزير المعني إلى حد كتابة هذه السطور. إذا صح الخبر، ربما سيقال في ما بعد أن هذا درس جميل مفاده ضرورة عدم التساهل مع السرقة و لو كانت تتعلق بمجرد حبة موز…

ولكن، فهل كان الخادم البسيط ذاك يعاني من الجوع لما اقترف سرقة حبة الموز تلك…؟ و كيف لوزير ينتمي إلى العدالة و التنمية أن يسمح بشراء الموز لأكله من ميزانية الشعب… ؟ و أما إذا كان الوزير قد اشترى الموز من ماله الخاص، فلما لا يتصدق على خادمه الفقير بالبعض منه و هو المسلم الطيب المنتمي لحزب العدالة و التنمية؟ أتعاقبون الفقير الذي يسرق أو يأخذ حبة موز و تلزمون الصمت في “قضية الشوكولاته”، بل تدافعون عن بطلها الغني دفاعا مستميتا إن بسكوتكم الرهيب أو بتصريحاتكم العجيبة؟ أنحتاج إلى فتوى من المجلس الأعلى للعلماء في هذا الشأن؟

إذا، والي يعاقب موظفة لأنها لم تصافحه، و عقيد يعزل لأنه لم يصافح والية، و وزير يعاقب عونا لأنه أخد حبة موز و أكلها، و “قضية شكولاته” تتجه نحو إدانة غير قضائية لسائق وزير آخر، و قضية “شقق باريسية” لا تجد طريقها نحو المحكمة، و هلمّ جرّا…

فهل موز مكتب الوزير مباح بالمجان لغير الفقراء فقط…؟ و هل العمل في مقر ولاية والي مباح فقط للموظفات اللائي يقبلن على مصافحة الوالي الغريب عليهن، و محرم على الموظفات اللائي لا يصافحن الوالي لأنهن ملتزمات بعقيدتهن؟ هل لا بأس للموظفات الملتزمات في عدم مصافحة زملائهم من الموظفين و جرم أن لا يصافحن والي؟ و هل مسموح لعقيد أن لا يصافح الموظفات البسيطات و لا يسمح له أن لا يصافح موظفة سامية برتبة والية ؟ و هلم جرا من التساؤلات التي لا نهاية لها.”

الضمير الجماعي لازال يسجل في صمت. الكل في سجل الضمير الجماعي. الضمير الجماعي يحتاج إلى أجوبة مقنعة و إلى إجراءات فعلية عادلة غير متناقضة و إلى وضوح كامل شامل بكفاءة و عن دراية و علم و روية. و من المستحسن فالأحسن أن يتم الجواب على أسئلة الضمير الجماعي في ما يتعلق بشتى التناقضات في أسرع وقت ممكن حتى لا يجيب بنفسه على كل تساؤلاته… حفظ الله المغرب و المغاربة.

‫تعليقات الزوار

8
  • AnteYankees
    الإثنين 24 فبراير 2014 - 07:40

    عدم معرفة حدود الحرية و الخلط بين المصلحة العامة و الفردية و الخلط بين المعتقد و الفكر الإنساني و عدم المسؤولية من الكبير إلى اصغرهم و التيه الفكري و التخبط في وحل التخلف، يجعل المرء يقبل على الحمقات. فلا ضمير جماعي للمغاربة. لان ضميرهم لازال ميتا ولا يسجل إلا غيرهم. الفساد في سجل الضمير الجماعي ولا حاجة إلى أجوبة مقنعة و إلى أجرأة فعلية لرؤية المتناقضات في إدارة البلاد و بعلم و روية الجميع. و من المستحسن عدم طرح أسئلة الضمير الجماعي حتى لا نصاب بالخبل. فمن منا عند المخالفة لم يصادفه دركي المرور يساومه بين الغرامة و 50 درهم، فيفضل أسهل الحلول ؟ لا تغير و لا ضمير عند تفشي سرطان الفساد !!!

  • marrueccos
    الإثنين 24 فبراير 2014 - 11:59

    " الضمير الجماعي هو عقل الشعب المتكون من عقول جميع الرعايا و المواطنين، و هي عقول خطيرة تفكر في آن واحد في نفس القضايا، و تتواصل على الدوام في صمت دونما حاجة إلى أية … " قولك يسمى سوسيولوجيا تلقائية التعايش الإجتماعي قد تطفو على السطح دون تدخل مشرع لتعبر عن نفسها لقلب وضع شاد أو تصحيح مسار مجتمع !
    الضمير الجمعي مجموعة قيم يتقاسمها أفراد مجتمع وتتناقلها الأجيال ! تميز بين الفعل القبيح والمستحسن ! وغالبا ما يكون الإسلام ؛ في الحالة المغربية ؛ هو الضمير الجمعي للمغاربة !!!
    فالضمير الجمعي للمغاربة يرفض أن يرى مغربيا يأكل رمضان في واضحة النهار وهذه لا نقاتسمها مع الفرنسيين مثلا ! لكن المضاجعة في الشارع العام يرفضه المغاربة كما الفرنسيين !!!!!!!!!
    الضمير الجمعي لا يعاقب ولا يستخدم القوة فهذا من إحتكار الدولة وهو تعريف " ماكس ڤيبير " للدولة بأنها المحتكر الوحيد لشرعية إستخدام العنف ومسؤوليتها عنه !!!!!!!!! حتى لا تتغول الدولة وتبلع المجتمع فتخنقه ليصبح قاصرا على بلورة الضمير الجمعي الذي ستحتكره حتما الجماعات التكفيرية !!!! فتحل ما تشاء وتحرم ما تشاء !!!!!!!

  • بحتا عن الجنة فوق أكتاف النساء
    الإثنين 24 فبراير 2014 - 12:35

    سبحان الله !طالب لشكر بالاجتهاد من داخل النص ،وتصرون على إخراجه من الاسلام ،اين هو الجدال بالتي هي احسن ?قدموا أدلتكم على قطعيتها وينتهي الموضوع،أنوزلا يريد التغيير بكل الوسائل المشروعة وغير المشروعة وهدا يعلمه الخاص والعام ،انه ليس ولن يكون فوق القانون والعدالة ،السيد ابو النعيم وغيره ليسوا اصحاب حوار او دعاة منهجهم الحوار ،انهم خوارج ،من لايواقفهم الرأي ليس بمسلم ،من اين ومتى استحصلوا على سلطة تقييم اسلام الاخرين ?،ورعه بدون عمل ،يجعل لشكر اعبد منه والعهدة على ابن الخطاب،اعراف وقوانين الوظيفة العمومية واضحة ومعلومة ،من لا تتوافق مع تقافته وتصوراته الدينية الشخصية عليه الاستقالة وأقله التنفيذ اولا ،تم الاحتجاج من بعد ،executer puis reclamer هدا هو الإجراء المعهود ،في المؤسسات ،وللعقيد او الوالي نقول من كان مساره المهني من زجاج لا يرمي النساء بالحجر ،(ولك حرية التصرف في شكل الكلمة الاخيرة )وليس على حساب حقوق النساء وبالتشدد الديني والتاسلم تكون التوبة النصوح ،وفي اخر العمر ،وماظلموك بالأمس يا استاد بل نفسك ظلمت ،

  • socialiste
    الإثنين 24 فبراير 2014 - 15:29

    l'article traite du vol du bien public mais les commentaires ne s'intéressent qu'à la façon de saluer….or le vol du bien public c'est plus important comme sujet de discussion. C'est à croire que les marocains acceptent la corruption et le vol du bien public/
    Lachkar est un socialiste marocain, et le gouvernement français est socialiste, et regardez ce qu'il a fait dernièrement, il traite le gouvernement marocain de tortionnaire comme ça gratuitement…..les socialistes ne sont pas bien du tout que ce soit au Maroc ou en France, ils finissent toujours par trahir tout le monde.

  • sifao
    الإثنين 24 فبراير 2014 - 19:36

    عندما يتعلق الامر بالمال العام ، مال الشعب ، فلا احد يقبل باللعب به ، محاسبة المتلاعبين به ضرورة تقتضيها المسؤولية قبل الشفافية والحكامة والنزاهة ، اما ما يتعلق بالافكار فالمحاسبة يجب ان تكون فكرية ، ادريس لشكر لم يحرض على قتل او سلب ممتلكات احد ، زعيم حزب سياسي ذا توجه علماني يرى مسألة الارث والتعدد من زاوية معينة وطرحها للنقاش ، الحديث عن زعزعة العقيدة ممكن حينما يتعلق الامر بالشك في الاركان الخمسة ، وليس في الاحكام ، عمر بن الخطاب علق العمل بحد قطع يد السارق بالنظر الى علة السرقة ، ولم يُعتبر ذلك زعزعة لاسس العقيدة ، اما ابو النعيق فقد حرض على القتل من موقع لا يسمح له بذلك ، ليس زعيما سياسيا ولا يحتل اي منصب ديني حتى يحق له ان يكفر ويهدر دم مواطن مغربي على رأي ، والا فتحنا من جديد باب اصدار الفتاوي لكل من هب ودب ، ثم نخرج بعد ذلك الى الشوارع منددين بالارهاب بعد ان تهدر الدماء وتُستباح الممتلكات ، لماذا لم يلتجئ ابو النعيق الى الاساليب الحضارية للتعامل مع تصريحات لشكر ، رفع دعوة قضائية او عرض القضية على المجلس الاعلى للنظر فيها ؟
    لا تتحدث باسم المغاربة جميعا ، ادلي برأيك وانصرف .

  • said amraoui
    الإثنين 24 فبراير 2014 - 23:47

    لا يا اخي فنيش, ليس هناك ضمير جمعي,واحد الا في مخيلتك وتوهمك,؟ فالضمير,يعني الباطن,وهل تجزم انك تعرف بواطن جماعة ما او طبقة ما او سياسة حزب ما, او ضمير عرق ما,او ايديولوجية فصيل ما, وهل ما تفضلت به يعبر عن ما يخالج ضمير اخرين لايشاطرونك الراي فما تطرقت اليه, لا يتعدى القشور, في حين ان اخرين يناقشون اساس البناء,فهل ضمير الراشي هو ضمير المرتشي, وهل ضمير الحاكم هو ضمير المحكوم, وهل ضمير الغالب هو ضمير المغلوب, وهل الضمير قابل للتغيير ام هو ضمير ساكن وجامد؟ فهذا وهم وتهريج منك اي السيد فنيش مع احترامي لشخصك, فهذا النوع من الخطاب يستنتج منه وضعك لسقف قصير, تعتقد خطا انه هو مستوى سقف كل ضمائر المجتمع, وحجب الرايا عن ما هو اعلى واكبر من ذلك, فلماذا ساويت بين الضمائر, وتناسيت ان تساوي بين العقول ومستوياتها الفكرية والثقافية والسياسية,والفلسفية,؟ فانت لا تخاطب تلاميذ في مستوى معين ومحدود؟ فانت تخاطب ضمير شعب؟ متشعب الافكار والمسالك والاهتمامات والتطلعات؟ فانت خاطبت ضمير شجرة, لتخفي ضمير الغابة, فمستوى الوعي الثقافي والسياسي للافراد, هو الذي يحدد مستوى ضمائرهم؟ فانت لم تتجاوز ضميرصاحب الموز؟

  • socialiste
    الثلاثاء 25 فبراير 2014 - 12:31

    à Said Amraoui:
    Je pense que c'est sous cet angle qu'il faut voir les choses et ne pas aller trop loin avec la philosophie:

    "لا حاجة لشرح معنى الظلم، فالكل يعلم معنى الظلم و لا أحد يقبله إلا الظالمين."

    L'auteur Mr Younes Fennich a bien expliqué les contradictions absurdes du système. Il nous invite à réfléchir.
    Et puis même la moralité politique et autre du socialiste Lachgar" en question est douteuses à plusieurs" points de vues, n'avait-il pas présidé la commission parlementaire des investigations il y a quelques années avec tout ce qu'il y a à dire là dessus et tout les témoignages à ce sujet………..? C'est un type qui n'a pas de pensée mais juste des intérêts personnels…

  • said amraoui
    الثلاثاء 25 فبراير 2014 - 14:37

    ردا على socialiste رقم 7؟عندما انتقذت فنيش, لم اقصد الدفاع عن احد ,لاني لا انتسب الى احد,؟ فاذا كانت عندك مبهمات, تتوسل من المقال ان يوضحها لك؟ وهي مدعاة للتفكير؟ فاسبين لك بعضا منها ؟ فقفز لشكر على الدين؟ كان بخلفية ان (الدين له منطق اقطاعي) حسب فهمه القديم؟ حيث كان الاقطاعيون (النبلاء) متواطئين مع (المحاربين المغتصبين لاراضي الضعفاء) (النبلاء مع الجيش) للظفر بالسلطة والثروة, وتسخير الدين لتخذير المستضعفين وتوجيههم لطلب الرزق من السماء التي (لا تمطر ذهبا ولا فضة)؟ فلشكر بدل ان يتصدى الى الاقطاعيين (الراسماليين, الناهبين لخيرات الشعوب عبر عدة اسماء سياسية ودينية ) اخطا الطريق؟ فكان ما كان من ردود افعال؟ فتم تحوير مطالب الربيع العربي الذي يتمثل في العيش الكريم والكرامة والعدالة الاجتماعية,و دولة العدل والقانون, عبر تعاقد اجتماعي جديد حقيقي وغير منقوص, وتنزيله على الارض, وتفكيك شبكات النهب والتهريب والاغتيال والتنكيل التي تحمل عدة تلاوين حربائية؟ فها نحن مازلنا ننتظرالذي لا ولن يات؟ الا الزيادات وتراجع الحريات, وغيرها من الاحلام, فلا يكفي ان نعتقل فلان اوعلان؟ للقضاء على الظلم والفساد؟؟

صوت وصورة
توأمة وزان ومدينة إسرائيلية
الأربعاء 20 يناير 2021 - 21:50 7

توأمة وزان ومدينة إسرائيلية

صوت وصورة
منع لقاء بغرفة التجارة
الأربعاء 20 يناير 2021 - 20:39 1

منع لقاء بغرفة التجارة

صوت وصورة
مستجدات قضية  "مون بيبي"
الأربعاء 20 يناير 2021 - 19:40 8

مستجدات قضية "مون بيبي"

صوت وصورة
قرار نقابة أرباب الحمامات
الأربعاء 20 يناير 2021 - 17:40 13

قرار نقابة أرباب الحمامات

صوت وصورة
معاناة نساء دوار قصيبة
الأربعاء 20 يناير 2021 - 16:40 4

معاناة نساء دوار قصيبة

صوت وصورة
مطالب بفتح محطة ولاد زيان
الأربعاء 20 يناير 2021 - 15:33 9

مطالب بفتح محطة ولاد زيان