سفير إسرائيل: توقيع العثماني على الاتفاق "براغماتية".. وبايدن يؤيد مغربية الصحراء

سفير إسرائيل: توقيع العثماني على الاتفاق "براغماتية".. وبايدن يؤيد مغربية الصحراء
صور: هسبريس
الجمعة 19 مارس 2021 - 11:00

كشف ديفيد كوفرين، القائم بأعمال مكتب الاتصال الإسرائيلي بالرباط، في حوار مع جريدة هسبريس الإلكترونية، أن وفداً إسرائيليا رسمياً سيحل بالمغرب من أجل وضع اللمسات الأخيرة بخصوص إطلاق الخط الجوي بين المغرب وإسرائيل.

كما كشف السفير كوفرين، في حواره هذا، أن افتتاح مكتب الاتصال المغربي في تل أبيب ونظيره الإسرائيلي في الرباط سيتم بشكل رسمي في غضون الأسابيع القليلة المقبلة، مشيرا إلى أن هذا الافتتاح سيتم في الوقت نفسه بعد العيد اليهودي الفصح (يُحتفل به في شهر أبريل).

وأشاد السفير الإسرائيلي بشجاعة سعد الدين العثماني، رئيس الحكومة والأمين العام لحزب العدالة والتنمية، وقال إن توقيعه على الاتفاق الثلاثي بين المغرب وإسرائيل وأمريكا يعبر عن الجهة “البراغماتية” داخل قادة التنظيم الإسلامي.

ولأول مرة، تحدث السفير الإسرائيلي عن ملف الصحراء المغربية والاعتراف الأمريكي بالسيادة المغربية على الأقاليم الجنوبية، وأكد في حواره مع هسبريس أن إدارة بايدن لن تتراجع عن قرار دونالد ترامب.

وشدد السفير كوفرين على أن الاتفاق الثلاثي الموقع جاء في إطار “رُزمة واحدة”، مشيرا إلى أن “الإدارات الأمريكية على مر التاريخ الأمريكي أيدت ودعمت العلاقات السلمية بين دولة إسرائيل والعرب بشكل عام، وخاصة العلاقات السلمية بين إسرائيل والمغرب”.

إليكم نص الحوار كاملاً:

ما هو انطباعك الأول عن المغرب والمغاربة؟

انطباعي الشخصي إيجابي جداً..استمتعت كثيرا في جولاتي بمدن مختلفة في المغرب. زُرت الدار البيضاء وطنجة وفاس.. البلد كلها جميلة جداً والأشخاص لطيفون وطيبون وكرماء.

هل وجدتم صعوبة في فهم الدارجة المغربية؟

لا لم أواجه أي صعوبة، خصوصا أن المغاربة يتحدثون اللغة العربية الفصحى بشكل جيد جدا؛ ولهذا السبب لم يكن لي أي مشكل في التعامل معهم.

برأيك ما الذي يميز العلاقات المغربية الإسرائيلية في محيطها العربي، لاسيما أن الرباط تتحدث عن استئناف العلاقات وليس عن تطبيعها كبقية الدول العربية المطبعة؟

هذا صحيح، المقصود هو استئناف العلاقات الدبلوماسية بين المغرب وإسرائيل. كما هو معروف العلاقات الإنسانية والاجتماعية والثقافية بين الشعبين الإسرائيلي والمغربي كانت ومازالت مستمرة لمدة طويلة، ولهذا السبب نعتبر الأمر بمثابة استئناف للعلاقات وليس إقامة علاقات بين البلدين.

ماذا عن موعد الافتتاح الرسمي لمكتبي الاتصال في الرباط وتل أبيب؟

نتوقع افتتاح مكاتب الاتصال بشكل رسمي في تل أبيب والرباط في الفترة القادمة، أي بعد أسابيع.

وأنا أعتقد أن الافتتاح سيتم في الوقت نفسه بعد العيد اليهودي الفصح (يحتفل به في شهر أبريل من كل سنة).

صرحتم بأن انطلاق الرحلات الجوية بين المغرب وإسرائيل سيتم في غضون الشهر المقبل..هل من موعد نهائي؟

كما تعلمون، إسرائيل والمغرب وقعا اتفاقا يقضي بتنظيم رحلات جوية مباشرة بين البلدين. كان من المفروض أن تبدأ الرحلات المباشرة في بداية شهر أبريل المقبل، لكن تم تأجيل موعد انطلاقها بسبب جائحة كورونا.

نحن نتوقع زيارة وفد إسرائيلي رسمي إلى المغرب لمباشرة استشارات ومناقشات مع الجانب المغربي بهذا الشأن.

هل ستكون وزيرة السياحة المغربية على رأس هذا الوفد؟

لا. الأمر يتعلق بوفد إداري وأمني من أجل ترتيب كل الإجراءات المتعلقة بهذه الرحلات الجوية على مستوى الموظفين طبعاً.

استئناف العلاقات بين المغرب وإسرائيل أثار نقاشاً واسعاً في الساحة السياسية المغربية بين مؤيد ومعارض.. كيف تابعت هذا السجال؟

بالنسبة لنا الخلاف هو أمر طبيعي، وكما يقول الناس الخلاف لا يُفسد للود قضية.

طبعا النقاش يستمر، إنما الأغلبية الساحقة من المغاربة تُؤيد بلا شك استئناف العلاقات بين إسرائيل والمغرب.

لكن حزب العدالة والتنمية الذي يترأس الحكومة يصطف ضمن خانة المعارضين، إلى جانب تنظيمات إسلامية أخرى، رغم أن زعيم الحزب سعد الدين العثماني وقع على الاتفاق الثلاثي. هل تخططون لفتح حوار مع معارضيكم في المغرب؟

نحن دائما مع الحوار..الحوار هو وسيلة مهمة للتقارب بين الشعوب وللتقارب بين آراء مختلفة ووسيلة مركزية في تقريب العلاقات بين الناس بشكل عام.

كما ذكرت رئيس الوزراء الذي يرأس أيضا حزب العدالة والتنمية هو الذي وقع بنفسه على هذا الاتفاق، وهو أمر يعبر عن الجهة البراغماتية الموجودة في جزء من قادة الحزب.

في جهة المؤيدين توجد الحركة الأمازيغية المغربية التي وصفت عودة العلاقات مع إسرائيل بـ”النصر التاريخي”.. في نظرك لماذا يدافع النشطاء الأمازيغ بشكل متزايد عن إسرائيل؟

ليست لدي أي علاقات بالحركة الأمازيغية..هذه الحركة سياسية ونحن كدولة إسرائيل وكممثل لها في المغرب لن أتدخل في الشؤون الداخلية.

وصفت “الربيع العربي” بـ”الخريف الإسلامي” أو بـ “الهزات” في كتاب لك. ونحن نحيي الذكرى العاشرة كيف تقيم انعكاسات هذه الثورات الاجتماعية على الدول العربية اليوم؟

الربيع العربي أدى إلى أضرار هائلة وحتى إلى حروب أهلية في عدة دول بالمنطقة، من قبيل سوريا والعراق واليمن وليبيا. بالنسبة لمصر مثلا الربيع العربي لم ينجح في تحقيق أهدافه من الناحية السياسية والاقتصادية والاجتماعية.

لكن بالنسبة للمغرب الوضع مختلف، فجلالة الملك اتخذ قرارا يقضي باحترام إرادة الشعب المغربي وحرص على إدماج الجهات الإسلامية وحزب العدالة والتنمية في الحكم، ونجح في مواجهة التحديات والتغلب على الصعوبات بهذه الطريقة السلمية.

هل تعتقد أن إدارة بايدن قد تتراجع عن الاتفاق الثلاثي الموقع بين المغرب وأمريكا وإسرائيل، ومن ضمنه الاعتراف بمغربية الصحراء؟

أعتقد أن الإدارة الأمريكية الجديدة لن تتراجع عن هذا الاتفاق الثلاثي.

المقصود هو رزمة واحدة، وكما هو معروف الإدارات الأمريكية على مر التاريخ الأمريكي أيدت ودعمت العلاقات السلمية بين دولة إسرائيل والعرب بشكل عام، وخاصة العلاقات السلمية بين إسرائيل والمغرب.

ولهذا السبب أنا مقتنع بأن الإدارة الأمريكية تساند وتؤيد العلاقات السلمية بين إسرائيل والمغرب.

إذن أنتم لا تخشون من تراجع المغرب عن استئناف العلاقات مع إسرائيل في حالة تراجع الإدارة الأمريكية عن الاعتراف بمغربية الصحراء؟

لا أتصور حدوث هذا السيناريو. كما ذكرت التأييد الأمريكي للعلاقات السلمية بين المغرب وإسرائيل هو تأييد قوي، وأنا متأكد من أن المسيرة ستستمر.

يدعم اليهود المغاربة في إسرائيل والعالم بشكل قوي مغربية الصحراء..كيف تنظر تل أبيب إلى هذا النزاع الإقليمي؟

إسرائيل كدولة تؤيد إحلال السلام في كل المنطقة وتشجع الأطراف المعنية للتفاوض والقيام بإجراءات سلمية. طبعا الإسرائيليون من أصل مغربي يؤيدون المغرب في كل شيء إلى درجة أنهم يشجعون المنتخب المغربي لكرة القدم. ونحن سعداء بالمواطنين الإسرائيليين من أصل مغربي.

هل يعني هذا أن إسرائيل تدعم مبادرة الحكم الذاتي بالأقاليم الجنوبية؟

نحن ندعم أي حل سلمي لهذا الصراع، وأنا متأكد مع مرور الوقت أننا سنجد الحل السلمي.

هل تنوي الحكومة الإسرائيلية الانخراط في دينامية الاستثمار العالمية بالصحراء المغربية؟

الاستثمارات تتعلق برجال أعمال وشركات خاصة، وهذه جهات مستقلة في اتخاذ أي مبادرة بالنسبة لاستثماراتها.. المسألة مسألة اقتصادية وربحية، ولهذا السبب الأمر يتعلق بها.

ما هي أبرز مجالات التعاون المرتقبة بين المغرب وإسرائيل، بما في ذلك التعاون الأمني والعسكري؟

أنا أعتقد أن عددا من المجالات يمكن لإسرائيل والمغرب التعاون بشأنها؛ أولا الطاقة المتجددة والمياه والزراعة والسياحة والتجارة والاقتصاد. إسرائيل والمغرب يمكنهما التعاون في شتى المجالات، وأنا متأكد بعد مرور الوقت أننا سنحقق الأهداف المشتركة من أجل المصلحة المشتركة للشعبين.

ماذا عن تقوية التعاون الأمني والعسكري؟..هل يحضر البلدان لصفقات في هذا المجال؟

المغرب وإسرائيل يواجهان التحديات نفسها؛ سواء أمنية أو في مجال مكافحة الإرهاب والأنشطة الإيرانية في كل المنطقة. التهديد الّإيراني هو تهديد واضح ويحتاج إلى تعاون من كل دول في المنطقة، ونحن كدولة إسرائيل نتشاور مع كل أصدقائنا بهذا الشأن، بما في ذلك المغرب.

تحضر إسرائيل لتحالف أمني دولي جديد ضد إيران بمشاركة الإمارات والبحرين.. هل سيكون المغرب حاضرا في هذا التحالف المرتقب؟

البحرين والإمارات يواجهان تهديدات مباشرة من إيران، لكن بقية الدول في المنطقة تواجه تهديدا إيرانيا بشكل غير مباشر؛ ولهذا السبب يجب أن نبحث أساليب مشتركة لمواجهة هذه التهديدات والتحديات.

هناك تفاؤل فلسطيني بمفاوضات جديدة مع إسرائيل.. كيف يمكن لعودة العلاقات المغربية الإسرائيلية ورئاسة الملك محمد السادس للجنة القدس أن تساعدا في حل هذا الصراع؟

كما تعرفون، المغرب لعب دوراً مهماً في الثمانينيات والتسعينيات كوسيط بين إسرائيل وفلسطين وبين إسرائيل ومصر أيضاً، من أجل توقيع اتفاقيات السلام. إسرائيل ترحب بالدور المغربي في هذا الشأن. المغرب يعتبر نموذجا للتعايش والتسامح في كل المنطقة، ويعكس سياسة عقلانية، ولهذه الأسباب نحن نؤمن بأنه يمكن أن يدفع بعجلة السلام إلى الأمام.

هل بدأ فعلا تنسيق مغربي مع إسرائيل في سياق إحياء هذه المفاوضات؟

للأسف. الفلسطينيون يصرون على وضع شروط مسبقة، وإسرائيل لا يمكنها أن تبدأ مفاوضات على هذا الأساس. المفروض أن تنعقد هذه المفاوضات بين الجانبين الإسرائيلي والفلسطيني من أجل حوار مفتوح ومن أجل إيجاد حل سلمي لكل القضايا العالقة، لكن بدون شروط مسبقة، وطبعا باعتراف واحترام متبادل.

هل ترى أن تشتت الوحدة الفلسطينية يعقد نجاح المفاوضات؟

بدون شك، لأنه في غزة توجد سلطة “حماس” المتطرفة وفي الضفة الغربية توجد سلطة ثانية وهي “فتح”.. والسلطتان تعتبران عرقلة لبداية المفاوضات. نحن نحتاج إلى سلطة واحدة من أجل إيجاد حل سلمي للقضية الفلسطينية كلها.

كلمة أخيرة في نهاية هذا الحوار..

الله يبارك فيكم وشكرا بزاف.

الاتفاق الثلاثي السفير الإسرائيلي ديفيد كوفرين سعد الدين العثماني

‫تعليقات الزوار

31
  • التطبيع إلى فشل
    الجمعة 19 مارس 2021 - 11:05

    التطبيع الفلاحي مع مصر خرب الفلاحة المصرية خصوصا على مستوى جودة البذور و أصالتها! التعديل الوراثي للبذور الزراعية خطر حقيقي على الصحة العامة! التطبيع الشعبي فشل في مصر!لن ينجح في المغرب!إسرائيل تقف وراء سد النهضة الإثيوبي! نهضة إثيوبيا بعطش و خراب مصر!السد قنبلة مائية طوفانية خطيرة مسلطة على رقبة مصر كسيف ديموقليس! هل تظنون أن إسرائيل لستزودنا بالتكنولوجيا الدقيقة؟ هل نجح التعاون التربوي مع فرنسا حتى ينجح مع إسرائيل؟ هل ستغير إسرائيل برامجها و سياساتها التعليمية و التربوية من أجل ملاءمتها مع التطبيع؟ هل ستحذف بعضا من النصوص التحقيرية في اتجاه الشعوب الأخرى من برامجها و ثقافتها؟ هل التشامح والتعايش سيكونان من جانب واحد؟التطبيع إلى فشل!

  • محم اليحياوي
    الجمعة 19 مارس 2021 - 11:07

    لنكون منطقيين : اعتراف الولايات المتحدة بمغربية الصحراء أجج الوضع بين المغرب والجزائر أكثر وها هما يتسابقان نحو ااتسلح والمستفيد الأكبر هم يهود روسيا ويهود الولايات المتحدة.
    كلنا نقول المقولة الشهيرة ‘ اليهود حاكمين العالم’
    لا يهم عدم اعجابكم بالتعليق لكن تبقى هذه هي الحقيقة المرة

  • Dogma
    الجمعة 19 مارس 2021 - 11:08

    كلمة أخيرة في نهاية هذا الحوار..
    الله يبارك فيكم وشكرا بزاف.

  • عبدالرحيم 2
    الجمعة 19 مارس 2021 - 11:11

    اسرائيل خير من حكام الجزائر الحاقدين حساد المغاربة على صحرائهم وعلى وحدتهم الوطنية

  • rachid
    الجمعة 19 مارس 2021 - 11:13

    مرحبا بك في بلدك الثاني المملكة المغربية الشريفة وعاشة الصداقة المغربية الإسرائيلية ولا عزاء للحاقدين من جارة الشر الله يشتت شملها يارب.

  • أغوساس
    الجمعة 19 مارس 2021 - 11:20

    مرحبا بكم في بلدكم الثاني المغرب، رأينا و وجدنا فيكم أحسن أخوة و اصدقاء و هدا ما لم نجده في إخوتنا في الثقافة و الدين و اللغة! احبكم و هدا من قبلي الخالص

  • مواطن مغربي
    الجمعة 19 مارس 2021 - 11:26

    السلام عليكم
    اتمنا من قلب قلبي ان تستمر العلاقات بين المغرب واسرائيل انشاء الله سوف ترج بالنفع الينا ولاخواننا المغارب اليهود .
    عاش المغرب واسراءيل

  • ait baha
    الجمعة 19 مارس 2021 - 11:33

    Moi je suis avec israel (dalima ou madlouma) si on avait des frontiéres avec israel le maroc serais bien développer que maintenant mais le maroc n’a pas de chançe il est situé dans un endroit stratégique mais avec des voisins psycopate a l’ést est d’autre au nord qui ont une phobie dans leur génes il n’arrivent pas a oublier les neuf siécle de colonisation des bérbére est arabe a leur pays

  • أحمد MA
    الجمعة 19 مارس 2021 - 11:34

    الذين يطبلون ويزمرون للقضية الفلسطينية وخاصة التيار المسمى بالإسلامي الذي يتاجر بالدين و القضية الفلسطينية لأغراض سياسية محضة والوصول إلى السلطة وخاصة مع اقتراب الانتخابات 2021 ، أما القادة في حماس و فتح فهمهم الوحيد هو السلطة والكراسي والمساعدات عفوا الصدقات الخارجية التي تحول إلى بنوك أمريكا وأوروبا .

  • Adam bily
    الجمعة 19 مارس 2021 - 11:38

    اتمنى من إسرائيل أن تنشأ قاعدة عسكرية في طانطان بالمغرب .
    وأن تستمر في الصحراء المغربية من أجل السيطرة على إفريقيا عن طريق المغرب .
    تاريخيا اليهود عاشوا معززين مكرمين في المغرب بل هم جزء لا يتجزأ من التاريخ الجميل للمغرب.
    أطالب إسرائيل أن ترد الجميل للمغرب

  • متتبع
    الجمعة 19 مارس 2021 - 11:41

    إذا كان ضروريا أن أختار بين الجنرالات أحفاد فرنسا وإخواننا اليهود المغاربة .. بكل تأكيد أختار إخواننا اليهود. كل من يعادي الوحدة الترابية من طنجة إلى الكويرة إلى مزبلة التاريخ. تحياتي الخالصة إلى المليون مغربي داخل إسرائيل وإلى كل مغاربة العالم ومحبي السلام

  • اخر رصااصة
    الجمعة 19 مارس 2021 - 11:45

    الاحظ ان سفير الاسرائيلي كل اجوبته دبلوماسية فقط حتى في صحرائنا المغربية لم يعترف بها صراحتنا بل دائما جوابه محايد و حتى عندما سأله عن هل تؤيدون الحكم الذاتي لم يقل نعم و لم يقل لا بل قال نحن مع السلام و سنجد حلا لذالك اجوبة ذكية حتى لا ينتزع منه اعتراف ضمني صريح بمغربية الصحراء قبل استئناف العلاقة المغربية الاسرائيلية بشكل رسمي …

  • محمد بلحسن
    الجمعة 19 مارس 2021 - 11:53

    شكرا هسبريس على مبادرتكم إجراء حوار هام جدا أنا شخصيا أعتبره مرجعي لتصحيح عدد من المغالطات وتنوير الرأي العام حتى نقضي تدريجيا على خطابات العنصرية والكراهية. لا دخل لدولة إسرائيل في السياسة الداخلية مواقف الحركة الأمازيغية من العلاقات المغربية / الاسرائلية كمثال.
    أتمنى أن يُتَّخذ ذلك الحوار، من جميع الصحفيين وجميع مستعملي مواقع التواصل الاجتماعي كمرجعية لإنهاء حرب خفية باردة جدا بين 4 من الأحزاب السياسية:
    – الإسلاميون المتشددون بزعامة البيجيدي.
    – الإسلاميون المنفتحون بزعامة حزب الاستقلال.
    – التقدميون بزعامة الاشتراكيون.
    – الليبراليون بزعامة التجمع الوطني للأحرار.
    يمكن لي تبيان الفرق بواسطة مثال مستوحى من الخيال: طريقة تدبير الصفقات العمومية:
    الفريق الأول في أمس الحاجة لتمويل التطرف الديني والاستعداد ل “الجهاد” المسلح تطرق له بداية هذا الأسبوع أحد أمراء “السلفية الجهادية”.
    الفريق الثاني يسعى لتكوين نخبة تستقطب أفراد وجماعات من الفريق الأول
    الفريق الثالث لم يستطع مقاومة حب المال
    الفريق الأخير وفي لخيارات ليبرالية متطورة لا تقبل بوجو التطرف الديني.

  • أمازيغ مراكشي
    الجمعة 19 مارس 2021 - 11:55

    على المغرب و دولة إسرائيل الشقيقة توقيع إتفاقية الدفاع المشترك… عاشت الصداقة المغربية الإسرائيلية.

  • هشام متسائل
    الجمعة 19 مارس 2021 - 12:05

    ما زلنا ننتظر القنصلية الأمريكية في الداخلة التي ستظهر قرار بايدن
    إنا معكم منتظرون

  • Mustafa
    الجمعة 19 مارس 2021 - 12:19

    اني مواطن مغربي وافتخر ببلادي وادافع عن وطني وكل ما قام به صاحب الجلالة الملك محمد السادس نصره الله فهو لمصلحة الوطن الاول هو المغرب لا يهم ما تقوله بعض الدول العربية فهم اعداء بلادنا وليس لنا مصلحة منهم كل واحد يدافع على مصلحته افضل اليهود على الجزائر العدو الأكبر للمغرب هي الحكومة العسكرية الجزائرية اطلب لملكنا العزيز أن تقطع العلاقة بصفة عامة مع الجزائر نحن المغاربة لانسافر إلى هدا البلد الذي يريد تدمير بلادنا هم أعداءنا وهم ماسسون المرتزقة عاش مغربنا الله الوطن الملك عاش المغرب وإسرائيل وامريكا والله ينصر ملكنا محمد السادس نصره الله وأيده احب من احب وكرها من كره

  • من بلاد العجم
    الجمعة 19 مارس 2021 - 12:24

    بعد خمسين سنة من التدمر من جار حقود لا بد للمغرب أن يقوي علاقاته مع دول قوية مثل إسرائيل و الدول الساكسفونبة الذين لم يضلموننا و لم يسرقوا أراضينا و لم يتسلحون حتى النخاع لنزع الصحراء من المغرب و تقزيمه بل و إضعافه و ما أراضي العرجة بفكيك عنا ببعيد. المغرب أولا و أخيرا .

  • jaouad
    الجمعة 19 مارس 2021 - 13:02

    السلام عليكم انا عمري اكثر من خمسون سنة دائماً نلتقي بجميع اجناس العالم يعيشون جنبا لجنب مع المغاربة وهناك جالية مغربية نعيش خارج المملكه في شتى دول العالم هاهم الآن بتقاعد مريح في بلدهم ،كل شخص متمسك بدينه وعبادتة ،اين المشكل في العلاقات التجارية مع دول اخرى ،اظن انها فيها منفعة لكل الأطراف من حيث الاقتصاد والتطور التكنولوجي نحن في حاجة ماسة اليه اين المشكل ،حاليا انا ابن فلاح نتوفر على جميع الآلات الفلاحية وجميع تقنيات على قدر المستطاع احسن من السنين الماضية ،ومنتوجنا يعبر بقاع العالم واستراد كل ما نحتاج اليه من سلع ومعدات كل القطاعات نحن في القرن الواحد والعشرين هل نحرث بالمحراث الخشبي دون استعمال تكنولوجيا في الادارة وووو هادا رأيي المرجو من بعض الاشخاص ان يرد عليا اذا كنت خطأ وشكرا لكم

  • الحرب بالتطبيع؛ السلام المستحيل
    الجمعة 19 مارس 2021 - 13:03

    هل اتفاقيات السلام تعتبر تطبيعا؟هل،عكسيا،التطبيع يعتبر اتفاقيات للسلام ويقوم مقامها؟اتفاقيات السلام تأتي طبيعيا بعد الحرب!اتفاقيات السلام قد تكون أدنى أو متطابقة مع تطبيع للعلاقات حسب الحالات!في حالة مصر،هناك اتفاقية سلام وقعها السادات و تطبيع رسمي؛شعبيا ليس هناك سلام حقيقي و تطبيع حتى شكلي! هناك حرب باردة شعبية!هناك حرب باردة خفية بين الدولتين!باكس تطبيعيا على شاكلة باكس رومانا!باكس ترامبانا!اتفاقية سلام في خانة الهدنة أو أرْمِسْتِيسْ!سكتت المدافع وخمدت النيران من دون الانطفاء!النار تنشط تحت الرماد؛والقلوب مازالت هادرة مشتعلة!لا يمكن أن تكون إسرائيل في حالة سلم وسلام مع الدول والشعوب العربية!إسرائيل في حالة حرب مستمرة ضد مصر و جميع الدول العربية!الاستراتيجية نفسها!الاختلاف في الشكل والتكتيك!الدول العربية في حالة استسلام رسميا؛لكن في حالة مقاومة وحرب مستمرة شعبيا!غبي من يعتقد أن إسرائيل دولة سلام!التطبيع هي الحرب من الداخل!إسرائيل متراجعة ومتقهقرة عسكريا؛ لم تنتصر منذ 1967؛وتعرف أن ذلك هو انتصارها الأخير؛لذلك نراها مهرولة،متقدمة ومبادرة ديبلوماسيا!الآن تشن حروبها بالتطبيع!

  • محمد الحمداوي
    الجمعة 19 مارس 2021 - 13:14

    كنت اتمنى من السيد السفير وهو رجل دبلوماسي كبير الا يتطرق الى موضوع اعتراف او عدم اعتراف اسراءيل بمغربية الصحراء لان اسراءيل في موقف صعب وأفضل التاييد بدون التطرق إلى ذلك ويكفي أن اسراءيل تؤيد اعتراف الولايات المتحدة الأمريكية.

  • الدماء المغربية
    الجمعة 19 مارس 2021 - 13:22

    العلاقات المغربية الاسرايلية ستنجح بنسبة 100في 100 لمذا الجواب بكل سهولة بغض النضر عن كون المغرب بلاد ينتمي إليه اليهود الدين هجروا الى إسرائيل فاغلابية الشعب المغربي يتعامل مع توربين واجانب غير المسلمين بكثير من الاحترام وتبادل المصالح وخير مثال الجالية المغربية في اوربا وامريكا بهدا للان يجد المغاربة الفرق في التعامل أو صعوبة مع الاسرايلين خاصة انهم اقرب الناس الينا وقد استفاذة الجالية اليهودية المغربية في اسراىيل الكثير مما قد يستفيدون به في بلادهم المغرب من نقل الخبرات الصناعية والتجارية والزراعية الى بلادهم المغرب

  • كريم
    الجمعة 19 مارس 2021 - 13:37

    الى من يقول لو كان للمغرب حدود مع الاحتلال الغاصب، كنّا سنكون بافضل حال.. لكم مثال في لبنان و الاْردن و مصر.. كلها لها حدود مع هذا الغاصب.. كيف حالها الان ؟
    بالله عليكم على من تضحكون ؟!

  • أحمد
    الجمعة 19 مارس 2021 - 13:58

    غريب، أنا شخصبا كنت مع استئناف العلاقات لما يربط اليهود المغاربة القاطنين في اسرائيل مع المغرب دولتهم الام، لكن الغريب في الامر هو ان اسرائيل لم تعترف يوما بسيادة المغرب على صحرائه ولا حتى تأييدها لمقترح الحكم الداتي ولكم أن تروا في جواب السفير الاسرائيلي في المغرب انه تهرب بطريقة غريبة من جواب السؤال مع ان الصحفي سأله مرتين على موقف اسرائيل وكان الجواب باردا جدا ان اسرائيل تأيد أي حل سلمي، انا جد مستغرب ولا افهم شيئا.

  • ادبخبوخ
    الجمعة 19 مارس 2021 - 14:10

    يبدوا ان الذباب الإلكتروني يدافع بشراسة عن هذا الكيان الغاصب لأرض فلسطين ….الكل في اسرائيل مجند للدفاع عن اساطير صهيون …..لقد أكلوا الفلسطينيين والدور عليكم يا ايها المطبلون ….يوما ما ستقولون أكلنا كما أُكٍل الثور الابيض….هذا الكيان يتوعد الامم الاخرى بأن تكون عبيدا تحت قدميها…..انظر الى مصر التي طبعت معهم منذ اربعين عاما كيف اصبحت اليوم…..هم وراء كل ما تراه من نعرات وتحريص ودمار وتسميم وتكالب عى الأمة…..رحمك الله يا الشيخ ياسين والرنتيسي وابوحهاد وعرفات وووووو….. اللائحة طويلة

  • مغربي غير منافق
    الجمعة 19 مارس 2021 - 14:13

    حوار ديبلوماسي لم يقدم شيء .
    بل في الحقيقة صفعة قوية لنا فاسرائيل لا تريد الاعتراف بصحراء المغرب و هذا تضمنه تصريح السفير ، رغم ان المغرب اعترف باسىرائيل لم تعترف اسرائيل بالصحراء المغربية .
    حتى يعلم الجميع من هم اليهود

  • عبد الله
    الجمعة 19 مارس 2021 - 14:40

    داكشي اللي استفداتو الأردن ومصر وغيرهما من التطبيع غادي نستافدوه نحن. باااازف

  • المغفلون و سماسرة الأوطان
    الجمعة 19 مارس 2021 - 15:09

    إلى 23. لا داعي للاستغراب!اقرأ التعليقين 1و19. شعار نتنياهو و فلسفته هو السلام مقابل السلام؛يعني لا تهمنا إلا مصالحنا!إسرائيل تطمع في علاقات مع جميع الدول العربية مع السعي لتخريب علاقاتها البينية!بدأت حرب التطبيع على تكثل الثورات المضادة في المشرق!يريدون خنق مصر بالحرب على قناة السويس بمحاور تطبيعية جديدة!هل سمعنا أن دولة خليجية قدمت يوما 10ملايير دولار دفعة واحدة لدولة عربية كما يحدث لفائدة إسرائيل؟لذلك تلعب التوازن مثل أمريكا!هل تظن أن أحدا يريد حلا نهائيا لقضية الصحراء؟ هل تعتقد أن اعتراف ترامب جدي و نهائي؟ نتنياهو دائم الزيارة لصديقه بوتين! هل تظن أن إسرائيل ستحرمه من صفقات السلاح مع الجزائر بالمساهمة في حل قضية الصحراء؟في بورصة السياسة الدولية و بيع الأوطان، الوحدة الترابية مجرد وسيلة وليست غاية!هل سمعنا بايدن يعترف بمغربية الصحراء؟الجميع حصل على مايريد الذي هو التطبيع!انتهت القضية!المغفلون بلعوا طعم سماسرة الأوطان!

  • رشيد41
    الجمعة 19 مارس 2021 - 15:31

    كل من ينتقد سلبا سياسة المغرب الحكيمة حول صحرائه أو في شؤونه الخارجية، كلامه أو كتاباته كلها تجانب الصواب. فالصواب عند هؤلاء عملة نادرة إن لم نقل مفقودة تماما. ما طعم حرية الرأي إن افتقد صاحبها حلاوة الصواب. الصواب يقتبسه الإنسان مما علمه الله ومن نفسه. حينها فقط يمكنه أن يجده ويستشفه من الزعيم الحكيم لبلادنا نصره الله.

  • ولد بنغازي
    الجمعة 19 مارس 2021 - 17:49

    الف مرحبا ومرحبا بك في المغرب ودامت المحبة والصداقة بين الشعبين الشقيقين

  • Patriote
    الجمعة 19 مارس 2021 - 18:51

    Nous aussi nous vous aimons et apprécierons votre amitié. Nous souhaiterions qu’Israël ouvre un consulat à Laayoune ou Dakhla. Les investisseurs et touristes israéliens sont les bienvenus au Sahara marocain.

صوت وصورة
مسابقة لتعزيز قيم التعايش
الجمعة 23 أبريل 2021 - 12:10 5

مسابقة لتعزيز قيم التعايش

صوت وصورة
أوجار  يرد على وهبي
الخميس 22 أبريل 2021 - 23:21 144

أوجار يرد على وهبي

صوت وصورة
طريقة الانخراط في التغطية الصحية
الخميس 22 أبريل 2021 - 22:30 6

طريقة الانخراط في التغطية الصحية

صوت وصورة
لقمة العيش بكرامة
الخميس 22 أبريل 2021 - 20:11

لقمة العيش بكرامة

صوت وصورة
علاش تسمات حلوى الغريبة
الخميس 22 أبريل 2021 - 18:00 9

علاش تسمات حلوى الغريبة

صوت وصورة
منازل الروح: علاقة التوكل على الله بالهمة
الخميس 22 أبريل 2021 - 17:00 1

منازل الروح: علاقة التوكل على الله بالهمة