سقوط "الأسد" في "الفخ الكيماوي" قد يسقط السيسي أيضا

سقوط "الأسد" في "الفخ الكيماوي" قد يسقط السيسي أيضا
الخميس 29 غشت 2013 - 12:40

أخيرا فتحت كوة في جدار الوضع السوري أمام تدخل المنتظم الدولي بعد أن استعصى عن المقاربات التقليدية التي اعتمدت مع باقي دول الربيع الديمقراطي. ومقابل تدخل سريع في ليبيا مباشرة بعد أن بدأ الحديث عن عزم القذافي استعمال السلاح الكيماوي بعد أن تدخل الجيش و استعمل الأسلحة الثقيلة والطائرات ضد الثوار، بقي العالم عاجزا عن التدخل في سوريا طيلة قرابة 30 شهرا رغم أن مجازر جيش الأسد ضد شعبه، مدعوما بجيش أجنبي يتكون من مقاتلي حزب الله اللبناني، سجلت أرقاما قياسية و كارثية في الخسائر البشرية، حيث فاق عدد القتلى المائة ألف، وبلغ عدد الجرحى مئات الآلاف، وتجاوز عدد النازحين عتبة المليونين، بالإضافة إلى دك المساكن وإخلاء الأحياء وأعمال التعذيب وما إلى ذلك من الانتهاكات والجرائم المصنفة دوليا بجرائم ضد الإنسانية.

ويبدو من آخر التطورات أن “الأسد” الذي كان يلغ في دماء شعبه بجرأة غير مسبوقة و “حرية” كبيرة داخل “المحمية السياسية الروسية” التي وفرت له “الحماية” طيلة مدة عناده و “صموده” في وجه الثورة، قد وقع أخيرا في “فخ” محكم لا يبدو أن راصديه من “قناصة الغرب” سوف يدعوه يفلت منه.

إن مجرد تدخل الجيش ضد المحتجين يعتبر خطا أحمر يستدعي تدخل المنتظم الدولي لحماية المواطنين ضد دولة توجه الجيش و نيرانه ضد شعب الأصل أنهما يخدمانه ويحميانه. و رغم ذلك فالنظام السوري تجاوز تحريك الجيش ضد تحركات شعبه، إلى استعمال الأسلحة الثقيلة والاستعانة بجيوش أجنبية. وبما أنه من الناحية الجيوستراتيجية يقع في منطقة تماس نفوذ القوى العظمى، بين “الثنائي الأحمر” روسيا والصين من جهة و”الثنائي الأبيض” أمريكا والاتحاد الأوروبي من جهة ثانية، إضافة إلى تحالف النظام السوري الاستراتيجي مع النظام الإيراني الذي يعتبر قوة كبرى في تلك المنطقة، فقد تم استبعاد التدخل العسكري المباشر ضد بشار الأسد طيلة مدة تقتيله للشعب بكل أنواع الأسلحة، تفاديا لأية تطورات قد تعيد سيناريوهات الحرب العالمية من جديد إلى الواجهة، خاصة و أن الأسد و حزب الله يشهران ورقة ضرب إسرائيل، وهي نقطة ضعف كبيرة في الإستراتيجية الأمنية لأمريكا في المنطقة.

ورغم أن إضعاف سوريا من توابث السياسة الاسرائيلية الأمريكية في المنطقة والذي يعني أيضا إضعاف إيران وردعها، فإن استعمال السلاح الكيماوي المجرم بشدة دوليا في الحروب بين الدول وبشكل أشد وأخطر في صراع داخلي حول السلطة، أضعف حلفاء الأسد الذين تخلوا عن مواقف الحماية غير المشروطة التي ضلوا عليها لأزيد من سنتين إلى مواقف تكتفي بنفي تورط النظام السوري في جريمة استعمال ذلك السلاح الذي تشهد على استعماله مئات القتلى أغلبهم من الأطفال والنساء والشيوخ، وأكدت استعماله أكثر من جهة. مع تسجيل مسارعة الصين إلى الانضمام إلى أية نتيجة للتحقيق الأممي في استعمال السلاح الكيماوي، وما أعلنه الرئيسان الروسي فلاديمير بوتين والايراني حسن روحاني خلال مكالمة هاتفية مساء الأربعاء انه من “غير المقبول” استخدام أسلحة كيميائية “من أي كان” في سوريا، بحسب ما اورد بيان نشر الخميس على موقع الكرملين.

و مقابل موقف نفي التهمة الضعيف عن الأسد، نجد التحالف المضاد، الأمريكي الأوروبي، يتعزز بمجهودات الأمم المتحدة و بمواقف كل من توركيا، الدولة القوية في المنطقة التي توازي قوتها قوة إيران، وموقف جامعة الدول العربية التي حمَّلت صراحة الرئيس السوري بشار الأسد مسؤولية الهجوم الكيماوي مما يمكن اعتباره فتوى وضوءا أخضر لأية ضربة غربية ضد الأسد.

إن الموقف الغربي تجاوز المستوى المبدئي والسياسي إلى بدأ التحرك العسكري حسب ما أعلنته وزارة الدفاع الأمريكية (البنتاغون) يوم الثلاثاء حيث أكدت عبر مسؤول فيها أن أربع مدمرات تابعة للبحرية الأمريكية موجودة في البحر الأبيض المتوسط على أهبة الاستعداد لتنفيذ أية أوامر خاصة بسوريا توجه إليها خلال الساعات المقبلة. وهو ما أكده وزير الدفاع الأمريكي “تشاك هاجل” في مقابلة تلفزيونية مع هيئة الإذاعة البريطانية في نفس اليوم.

وبعد استبعاد أية مقاربة سياسية للموضوع بعد إلغاء اللقاء المبرمج بين الولايات المتحدة وروسيا حول ملف سوريا، انتقل زعماء الغرب مباشرة إلى الحديث عن الضربة العسكرية وتوقيتها الوشيك، و بحث إطارها القانوني و توفير الدعم السياسي لها، ومعالجة معظلة احتمال ضرب إسرائيل بإشراكها المتوقع في الاستراتيجيات الهجومية ضد الأسد. مما يعني أن “الفخ الكيماوي” قد عزل “الأسد” وعراه تقريبا من أية حماية روسية، وأن العد العكسي لسقوطه النهائي قد بدأ بخطى حثيثة مهما علا “زئيره”.

ورغم ما قد ينجم عن الضربة الغربية (الأمريكية) من تفاقم محتمل للأزمة السياسية في سوريا، فإن لعنة “الفخ الكيماوي” يتوقع أن تتجاوز حدود سوريا وتطارد السيسي والانقلابيين ومناصريهم في مصر وفي باقي دول الربيع الديموقراطي بالخصوص، ذلك أن الوضع الحمائي الذي كانت عليه سوريا وما سمح به من جرائم للأسد، شجع العسكر في مصر وحفزهم على “مسح الطاولة” والعودة بالحديد والنار إلى المشهد السياسي على فراش من جرائم لا تقل خطورة عن جرائم الكيماوي.

و سيعري الوضع الهش للأسد ظهر الانقلابيين في مصر و ظهر التيار الانقلابي في غيرها، وسيعيد قطار الثورات إلى سكته من جديد لتنطلق موجة جديدة من الحراك الشعبي من شأنها الإطاحة بعسكر مصر وتوجيه النفس الثوري في تونس نحو مزيد من التحصين لمنجزات الثورة، ويرفع الغطاء عن عسكر الجزائر، ويلجم أعداء الإصلاح وفلول الاستبداد في المغرب، و يوجه الأنظار إلى قلب الجزيرة العربية مهد فتنة الانقلاب على ثورات الشعوب.

‫تعليقات الزوار

14
  • zorro
    الخميس 29 غشت 2013 - 15:25

    جانبك الصواب واخلطت الواقع مع الخيل النظام الشمولي البعثي الديكتاتوري لم يترك لشعب السوري لتظاهر السلمي والحكاية كلها من درعا واطفالها حينما اقتلعت اضافرهم الى الكيماوي / ام المشهد السياسي المصري فهي عبارة عن حالة ديمقراطية متسارعة لم يفهم الاخوان تطورتها ولاسرعتها بل عاشوا مغرر بهم ان الشرعية هي البيعة وان مرسي هو ولي الله وحشد الاسلاميين كل اسلحتهم الدينية والحجج الربانيية كدلائل برهانية على شرعيتهم المزعومة / الحقيقة الصراع الاخوان والدولة المصرية طويل وماضي من التقلبات في ادا اردت ان تحكم على جماعة او حزب تحكم عليها بأفكارها ومعتقداتها وتاريخ الجماعات الاسلامية في مصر هو من برر وصفهم بالارهابيين بعد فترة السبعينات الى التسعينات عاش الاسلاميون في فوضى من الافكار واستباحت المجتمع الكافر من التكفير الى القتل تراجعوا عن افكارهم المتشددة فيما يسمى المرجعات الفكرية للجماعات الاسلامية وهاهم الان يعيشون نفس الخطأ وبعد زمن سيترجعون عن افكارهم / ان تاريخ هو من حكم عليهم بالارهابيين وليس الحاضر / وتم تصوير جميع اشكال حمل السلاح والقتل من انصار الاخوان والمقف الاروبي والامريكي تغير تجاه مصر

  • مواطن
    الخميس 29 غشت 2013 - 18:06

    تفهمون في الكيماوي والبيولوجي والنووي

    تفهمون في أحاديث البخاري ومسلم والترمذي والنووي

    تفهمون في مورسي والقرضاوي والسيسي

    تفهمون في العربية والبردقيزية والفرنسية والأمازيغية

    أحقا …. دابا تفكرت … !

    ما هي أخبار جمعية الدفاع عن الأمازيغية التي أسستموها مع كوكبة من الإسلاميين الكارهين للأمازيغية؟

    ما هي منجزاتكم ؟

    متى يكون مؤتمركم القادم ؟

  • حكام الخليج عملاء وجبناء
    الخميس 29 غشت 2013 - 18:17

    أنا كسني من نسل الفاروق عمر أبو حفص إمام العدل رضي الله عنه خذي ياإيران شك على بياض وأحرقي ال سعود والخليج كله
    نريد البطل نجاد أن يحرق هؤلاء الخونة نعم ملينا من مؤامراتهم فلم يسلم سني ولا شيعي من خياناتهم منذ أيام البطل عبدالناصر ومع أن هؤلاء سنة وجدنا خليج دعارة العهر التايندي والذي لايفقهون سوى بالخناثة والإنبطاح والإنفصاع واللواطةيقفون ضدهم
    فنناشد البطل أحمدي نجاد لا روحاني فنحن نريدالدكتورأحمدي نجاد البطل الذي أصبح عضوا بمجلس تشخيص النظام أن احرق هؤلاء ونحن معك معك معك وخسئ هؤلاء الخونة المتأسلمين والتكفيريين وخليج الدعارة أن يرموا حجرا على اسرائيل
    الأمور واضحةفقد سلموا جنوب السودان لاسرائيل وما تكلم كلب فيهم ضد البشير الإخونجي والأقصى يبول فيه المستوطنون ليل نهار ومارأينا خنزيرا فيهم يتحرك
    فأمام اسرائيل هم نساء عاريات مائلا مميلات …..والله والله والله رصاصة واحدة تنطلق عليهم من إيران سيولون الأدبار هاربين كما احتلهم صدام حسين كلهم ب 5 دقائق ….نحن كسنة وكشافعيين كلنا قلبا وقالبا مع من يحرق هؤلاء المرتدين خليج الدعارة .

  • امازيغ
    الخميس 29 غشت 2013 - 18:46

    في قبيلتنا نسمي بويخف لثقيل الفهم ولقد تاكدت اليوم ان اجدادنا كانوا يسمون الاشياء بمسمياتها كما هو حال محمود درويش حين قال امريكا هي الطاعون والطاعون امريكا ولعلمك امريكا والصهيونية لا تستخدم في حروبها القدرة الا المنسلخين عن هويتهم (الوطنية والغوية والدينية) اي المرتزقة وهم مجموعة من قليلي الفهم اي بلغتنا ايد بويخف

  • الاحمدي
    الخميس 29 غشت 2013 - 18:52

    للاسف حتى بان كي مون طلب من مجلس الامن عدم اتخاذ اي قرارحتى ينتهي التحقيق يوم السبت المقبل وقبل الامريكان ومن معهم الانتظار….وانت يا كاتبنا المحترم حسمت في في الجهة التي استعملت الكيماوي ضدالمدنيين العزل الذين لم يكونوا لامن الجيش العبد الخاضع لاسياده ولا من شبيحة الاسد وزبانيته ….تحدث عن المجتمع الدولي ومسؤوليته عن حماية المدنيين…واسالك هل حما من تقصد بالمجمتع الدولي الشعب الفلسطيني ضد الكيماوي الاسرائيلي.. وضد كل اصناف التعذيب الهمجي…الاسد والنصرة والحر ليسوا الا دمى في ايادي من يمولهم …وانتظر بعد الضربة ان وقعت ان يجد الشعب السوري بلده مدمرا تدميرا ود قتل تقتيلا …واحلم بان يمر المجتمع الدولي الى مصر الاخوان لينقذها من براثين السيسي ومن يحركه وبعدها الى تونس و غيرها….خلاصة القول تبا لثقافتنا السياسية ولافقنا السياسي ولبلادتنا السياسية من ينتظر الغرب ان يحميه من طغاتنا الذين صنعهم وولاهم علينا…

  • رشيدة
    الخميس 29 غشت 2013 - 21:37

    سبحان الله ، حكمتم باستخدام النضام السورى للكيماوى ضد شعبه، قبل ان تغادر اللجنة دمشق. تتكلم وكانك الناطق الرسمى باسم البيت الابيض، وتتمنى التدخل العسكرى ضد بشار ، وانت تعلم بان الغرب لا يتدخل فى الدول العربية الا لتمزيقها و تدمير بنيتها التحتية و اعادتها عقودا الى الوراء، خدمة لمصالحها ومصلحة اسرائيل، ولا يهمه من يحكم، ولاالديمقراطية، ولا الشعوب العربية. ومع الاسف تتمنى نفس المصير لمصر و شعبها. لمادا تتعامون عن من يخرب هده الدول ، وعن الجماعات التكفيرية التى تخدم اجندة الغرب. انتم من تعريتم يا اخوان الغرب ، ولا تحلمون باعادة التاريخ الى الوراء.

  • أحمد الورزازي
    الجمعة 30 غشت 2013 - 12:52

    أعتقد أن المقال مليئ بشتى أصناف المغالطات التي لا يمكن لأي متتبع ذو عقل و منطق مهما كان مبتدئا السقوط فيها.فصاحب المقال المغالطة جزم و قبل صدور تقرير المفتشين الدوليين بان الجيش السوري هو من استعمل السلاح الكيماوي.يلردد فقط ما يقوله الإعلام و الدوائر الإستخباراتية الغربية.أفدعاء بان الجيش السوري تحارب معه جيوش أخرى و الكل يعلم أن سوريا تحارب فيها كل أطياف المرتزقة تحت مختلف التسميات من الجيش الحر إلى جبهة النصرة إلى جهاد النكاح إلى مقاتلين من ليبيا السودان السعودية المغرب تونس الجزائر الشيشان وهلما جرا…..ثم الا يعلم كاتب المقال أن الحدود التركية السورية و السورية الأردنية لا تحمل إلا الإسم فقط. أحيل هذا الكاتب على كتابات روجي غارودي ليتأكد كيف أن المشروع الإمبريالي الغربي ماض في التنفيذ حيث يهدف إلى تفتيت العراق و سوريا ثم مصر و دعم الملكيات الرجعية مرحليا في أفق تقسيم العربية السعودية و شل حركة إيران بدعم من الأطماع التركية-العثمانية- في المنطقة. حتى البيت الأبيض لاوال يقول أنه لا يتوفر على أدلة دامغة باستخدام النظام الكيماوي. و أصبح يتحدث عن عقوبة النظام السوري على امتلاكه.يتبع

  • samira
    الجمعة 30 غشت 2013 - 16:26

    al jaich al 7or= groupe des terroristes= al qaida , c est eux qui tuent les enfants syriens lachement
    l egypte est le seul pays arabe qui a reussi a detruire les agnedas americains , , obama a investi 24 billions dollars sur la mafia des ferres mijrimoune ila cru naivement que le peuple egyptien n est qu un herd des moutons qui va accepter ces commercants de la religion sans protester , vive sissi le nouveau jamal abdel nasser et chapeau bas aux egyptiens

  • Abtis
    الجمعة 30 غشت 2013 - 20:46

    بل قل سقوط سوريا يا هذا و لا تكن مغفلا أو سطحيا
    هل سقط صدام أم سقط العراق؟
    هل سقط الطالبان أم سقطت أفغانستان؟


    اللائحة طويلة باراكا

  • zorro
    الجمعة 30 غشت 2013 - 22:27

    بعض الناس لاتعيش في هدا العالم الافتراضي ولاتتنقل في المواقع الاجتماعية فضرب الغوطة بالكيماوي عايشته لحظة بلحظة بصفحات سورية موالية ومعارضة فعندما كان المعارضون يناجون الله بالرحمة وانقاذ الاطفال كان الموالون للاسد الضبع يهللون ويرقصون في تعلقاتهم على صور جتة الاطفال بعض المغاربة نية وعقلهم بسيط هل تعلم ان في سوريا الاسد(الضبع) ممنوع التضاهر على تعلم ان في سوريا الاسد ممنوع النقابات العمالية والاجتماعية هل تعلم في سوريا لايوجد جمعيات ولامجتمع مدني كل شئ في يد النظام الديكتاتوري وليس بغريب عندما تسمع شعارات الأسد او نحرق البلاد / الشعب السوري لم ينتفض فجاة لانه مغرر بهم او شئ بل تاريخ ماضي قاسي من الحكرة والتجبر السلطة على الشعب كان هدا الانفجار الشعبي / والمسألة لم تعد ثورة او ليست ثورة هناك اناس ماتوا عائلتهم تبحت عن التأر ضدد النظام رفعت السلاح

  • قاسم
    السبت 31 غشت 2013 - 02:07

    اذا كان الشيخ القرضاوي رئيس ما يسمى اتحاد العلماء المسلمين افتى بجواز الاستعانة بالكفار ضد حكام المسلمين على بلاد المسلمين، بل ما فتئ يناشد ويلتمس ويستعطف امريكا ان تقف وقفة لله ضد سوريا، اذا كان رئيس العلماء بهذا الشكل فماذا ننتظر من مريده الصغير بو يخف؟
    والمتتبع لمواقف هذه الهيئة لابد ان يتذكر الزيارة التي قام بها نائب القرضاوي في شهر ماي المنصرم للبيت الابيض المدعو بن بية (موريتاني) وابلاغه الادارة الامريكية بموقف الهيئة من ضرورة التدخل العسكري لامريكا وحلف الناتو من اجل اسقاط النظام في سوريا، الا ان البيت الابيض اشترط ان يكون هذا الموقف معلنا وعلى الملاء، فما كان من اتحاد علماء المسلمين الا ان جمع اتباعه من جميع الدول في القاهرة على عهد الرئيس المعزول مرسي بمشاركة عدد من ادعياء العلم المغاربة ك:الفزازي والكتاني وبوحفص ومباركة الريسوني وغيرهم، واعلنوا هذا الموقف المشين .
    ان هذا الموقف المتنافي مع الاسلام روحا ونصا والذي يدعو الى التنبه الى خطورة هذا التوجه على مستقبل الدولة الوطنية واستقلالها، من جانب تيار يدعي الاسلام ويدعو الى الاستقواء بالاجانب والاعداء من اجل اخذ السلطة.

  • احمد فايد
    السبت 31 غشت 2013 - 07:36

    لا اعلم هل اكره الان بشار و نظامه الدموي ام اكره المتطرفين الاسلاميين كارهي الحضارة ام اكره الغرب الذي يلعب بالاثنين ؟ و يا للعجب ، ما اخس الاخوان و اتباعهم ، هم الان يريدون من جيش امريكا الكافرة ان يدمر البلدان العربية و جيوشها لكي يحكموها هم و يخربوها اكثر و اكثر . لا يحاولون حتى اخفاء هذه الخيانة بل يدعون لها علنا كما شاهدنا و سمعنا من منصة رابعة العدوية التي كانت بؤرة للمتطرفين المخابيل و كما نقرا من ابواقهم في الصحف. هل قامت الثورات ضد الدكتاتوريات العسكرية لتاتي بالدبابات الامريكية ؟

  • قارئ
    السبت 31 غشت 2013 - 15:20

    أستاذ. أي منتظم دولي
    أمريكا لا تتحرك الا في اطار حماية مصالحها .ةهذا أمر أصبح يدركه الجميع .
    أما قتل الابرياء .هذا لا يهمها
    اذا أردت التأكد فاسأل الفلسطينيين والمصريين
    كفى من اللغو واستهلاك الكلام الفضفاض ياأستاذ

  • ALI
    السبت 31 غشت 2013 - 16:01

    الشعب السوري وحده من يدفع الثمن كيفما كانت الجهة الضاربة المجرم بشار قتتل في السوريين أضعاف ما قتلته أمريكا واسرائيل مجتمعتين والكل يعلم أن أمريكا لا تريد اسقاط نظام الطاغية لأنه يخدم أجندة اسرائيل في احلال الخراب في المنطقة ما تريده في هذه الضربة أن وقعت حفظ ماء وجه الكذاب اوباما الذي وضع خطوطا حمراء كلما تجاوز المجرم أحدها إلا ويضع الأخرى فعدد شهداء الثورة السورية تجاوز 8000 بسلاح كيماوي أو بدونه بعد عجز الشعب عن حماية نفسه من هذا الطاغية فإن تدخل المجتمع الدولي أصبح واجبا إنسانيا أما المسرحية التي تحاول تمثيلها أمريكا وروسيا فهي مفضوحة، نعم لتدخل دولي حقيقي (كما طالبت بذلك جمعة التدخل الدولي) بعيد عن الحسابات الجيوستراتيجية يضع حدا لهذه الهمجية التي لم يشهد لها التاريخ مثيلا ,

صوت وصورة
الفرعون الأمازيغي شيشنق
الأحد 17 يناير 2021 - 22:38 20

الفرعون الأمازيغي شيشنق

صوت وصورة
وداعا "أبو الإعدام"
الأحد 17 يناير 2021 - 21:20 27

وداعا "أبو الإعدام"

صوت وصورة
قافلة إنسانية في الحوز
الأحد 17 يناير 2021 - 20:12 3

قافلة إنسانية في الحوز

صوت وصورة
مسن يشكو تداعيات المرض
الأحد 17 يناير 2021 - 18:59 11

مسن يشكو تداعيات المرض

صوت وصورة
الدرك يغلق طريق"مودج"
الأحد 17 يناير 2021 - 12:36 3

الدرك يغلق طريق"مودج"

صوت وصورة
إيواء أشخاص دون مأوى
الأحد 17 يناير 2021 - 10:30 8

إيواء أشخاص دون مأوى