سكان يحتجون لغياب الكهرباء والماء بتنغير

سكان يحتجون لغياب الكهرباء والماء بتنغير
الثلاثاء 7 فبراير 2017 - 21:19

احتشد العشرات من النساء القاطنات بحي تكماصت وحي افلا نغير، صباح الثلاثاء، أمام مقر بلدية تنغير، من أجل المطالبة بما وصفنها بأبسط شروط العيش الكريم؛ ومن ضمنها الماء الصالح للشرب والشبكة الكهربائية.

الوقفة الاحتجاجية، التي نظمتها هؤلاء النساء داخل مقر البلدية، جاءت تزامنا مع موعد انعقاد الدورة العادية لشهر فبراير للمجلس البلدي، حيث رفعت المحتجات شعارات تتهم المسؤولين بالتماطل في ربط منازلهن بالماء والشبكة الكهربائية.

ورددت المحتجات الغاضبات، خلال هذه الوقفة، شعارات من قبيل: “علاش جينا وحتجينا، الماء والضو ألي بغينا”، و”قهرتونا بالشعارات وولادنا كبرو فالظلمات”، و”الملك ملكنا وفيه الخير ترجينا”، مؤكدات استعدادهن الاتجاه في مسيرة على الأقدام نحو مقر الولاية بالرشيدية، لإيصال أصواتهن إلى القائمين على تدبير الشأن العام المحلي والجهوي.

ووصفت المحتجات، في تصريحات متطابقة لجريدة هسبريس الإلكترونية، الوعود التي يقدمها مسيرو المجلس البلدي من الحين والآخر بـ”الكاذبة”، مطالبات الجهات المسؤولة والمعنية بضرورة تزويد حي “تكماصت” وحي “افلا نغير” بالكهرباء والماء على غرار باقي الأحياء السكنية الأخرى التي توجد بالنفوذ الترابي لبلدية تنغير، حسب تعبيرهن.

خديجة، مشاركة في الوقفة الاحتجاجية، أكدت، ضمن تصريحها لجريدة هسبريس، أن قاطني حوالي 50 منزلا بحي افلا نغير و60 منزلا بحي تكماصت ما زالوا محرومين من الماء الصالح للشرب، ويعيشون في ظلام منذ سنوات، دون أن تتلقى نداءاتهم المتكررة الآذان الصاغية لدى الجهات المسؤولة بملفهم المطلبي، وفق تعبير المتحدثة.

من جهته، قال سعيد. م، فاعل جمعوي، إن الوقفة الاحتجاجية التي أقدمت على خوضها النساء تدخل في إطار المسار النضالي الذي يخوضه السكان من أجل انتزاعه حقهم في العيش الكريم؛ وذلك للحصول على الربط بالكهرباء والماء دون إقصاء.

وأضاف المتحدث أن السكان “المقصيين” من الربط بشبكتي الماء والكهرباء عازمون على خوض إشكال نضالية تصعيدية، في حالة عدم تلبية ملفهم المطلبي، داعيا السلطات الإقليمية ومجلسي البلدي والإقليمي إلى الإسراع من أجل إيجاد حلول عاجلة لهذا المشكل الذي وصفه المتحدث بالطويل.

وحاولت جريدة هسبريس التواصل مع عمر عباس، رئيس المجلس البلدي لتنغير، بعد الانتهاء من أشغال الدورة العادية لشهر فبراير، لاستجلاء حقيقة ما يقع؛ غير أن هاتفه ظل خارج التغطية.

‫تعليقات الزوار

5
  • قائل الحق
    الثلاثاء 7 فبراير 2017 - 22:15

    رغم كوني انر من نواخي تنغير الا انني اشهد كامة حق ان الاحنجاجات و المطالب من ساكنة تنغير كثيرة ما ان تهدأ منطقة حثى تيتفيق اخرى كفاكم بكاءا يا اهل تنغير شمروا عن سواعدكم للعمل

  • إبن تودغى
    الثلاثاء 7 فبراير 2017 - 22:27

    عجيب حنا في القرن الواحد والعشرين وديما المسؤولين فى تنغير خارج التغطية! !!!!!( نكرات أدو تنكر )

  • A AMSTERDAM
    الثلاثاء 7 فبراير 2017 - 22:30

    انا ديما كنقول لكم المناطق ليتيسكنوا فيها الامازيغ ديما فيها خلل ,ولاتساير التقدم يعني هناك ايادي خفية? منطقة تنغيير معروفة على الصعيد العالمي بثروتها المعدنية من ذهب وفضة ,وقراها محرومة من الماء والكهرباء ابسط الحقوق ,اوا فهم تحماق هههههه

  • حسن حسن
    الثلاثاء 7 فبراير 2017 - 22:56

    العبارة الأخيرة من هذه القصصة التي تصف هاتف الرئيس بأنه خارج تعبير على أن المجلس البلدي لتنغير هو الذي كان جارج التغطية وبعيد كل البعد عن هموم ومعاناة المواطنين وﻻدل على ذلك خروج النساء دون الرجال

  • mohamed wahbi
    الأربعاء 8 فبراير 2017 - 08:52

    هؤلاء النسوة خرجن ليتظاهرن من أجل أبسط حقوق العيش الكريم الماء الصالح للشرب والكهرباء فما بالك بمنطقة الخنك الرشيدية واخص بالذكر قصر الجديد التي اصبحت اراضيه مستباحة للنهب والاستغلال من طرف اشخاص نافذين دون ان تحرك الساكنة ساكنا لان هناك ايدي خفية ساهمت في تكميم الافواه متى سنرى تحقيق يفتح من طرف السلطات المعنية للوقوف على حجم الخروقات لاسيما الاراضي المخصصة للفلاحة في اطار دعم الفلاح البسيط من ذوي الحقوق

صوت وصورة
الرياضة في رمضان
الثلاثاء 20 أبريل 2021 - 23:50

الرياضة في رمضان

صوت وصورة
هيسطوريا: قصة النِينِي
الثلاثاء 20 أبريل 2021 - 22:30 7

هيسطوريا: قصة النِينِي

صوت وصورة
مبادرة مستقل لدعم الشباب
الثلاثاء 20 أبريل 2021 - 21:19 1

مبادرة مستقل لدعم الشباب

صوت وصورة
إشاعة تخفيف الإغلاق الليلي
الثلاثاء 20 أبريل 2021 - 20:41 21

إشاعة تخفيف الإغلاق الليلي

صوت وصورة
التأمين الإجباري عن المرض
الثلاثاء 20 أبريل 2021 - 15:15 3

التأمين الإجباري عن المرض

صوت وصورة
رمضانهم في الإمارات
الثلاثاء 20 أبريل 2021 - 15:00 3

رمضانهم في الإمارات