سليمان يحذر من العصيان المدني ومن الانقلاب

سليمان يحذر من العصيان المدني ومن الانقلاب
الأربعاء 9 فبراير 2011 - 18:50

حذّر عمر سليمان، نائب رئيس الجمهورية المصرية، من أن البديل عن الحوار الذي يجريه مع المعارضة للانتقال السلمي للسلطة، هو الانقلاب، الذي نسعى لتجنّبه.


وقال سليمان: “إن الحوار والتفاهم هو الطريقة الأولى لتحقيق الاستقرار في البلاد والخروج من الأزمة الحالية بسلام وبخطوات متصلة ببرنامج عمل لحل جميع المشكلات”، مؤكداً أن “الطريق الثاني البديل هو حدوث إنقلاب، ونحن نريد أن نتجنب الوصول إلى هذا الإنقلاب الذى يعنى خطوات غير محسوبة ومتعجلة، وبها المزيد من اللاعقلانية، وهو ما لا نريد أن نصل إليه، حفاظاً على مصر وما تحقق من مكتسبات وإنجازات”.


بيد أنه عاد ليشير إلى استمرار الحوار مع الشباب والقوى السياسية للخروج من الأزمة الحالية، مؤكداً على أنه “لا إنهاء للنظام ولا إنقلاب، لأن ذلك يعني الفوضى التي يمكن أن تصل بالبلد إلى المجهول الذي لا نريده”.


وأضاف سليمان، في لقاء عقده مع رؤساء تحرير الصحف القومية والحزبية والخاصة أمس الثلاثاء: “إن كلمة الرحيل التى يرددها بعض المتظاهرين ضد أخلاق المصريين، التى تحترم كبيرها ورئيسها، كما أنها كلمة مهينة ليست للرئيس فقط، وإنما للشعب المصري كله، وأكد أن الرئيس مبارك أحد أبطال حرب أكتوبر والمؤسسة العسكرية حريصة على أبطال أكتوبر ولا يمكن أن ننسى تاريخنا أونضيعه”.


وأشار عمر سليمان إلى ما يردده البعض عن العصيان المدني، وقال: “إن هذه الدعوة خطيرة جداً على المجتمع، ونحن لا نتحمل ذلك على الإطلاق، ولا نريد أن نتعامل مع المجتمع المصري بالأداة الشرطية، وإنما يتم التعامل بالحوار والموضوعية والواقعية وطبقا للقدرات المتاحة”، على حد تعبيره.


وأكد نائب رئيس الجمهورية أن رئيس الوزراء والوزراء “يبذلون جهوداً كبيرة لمواجهة متطلبات الجماهير وعودة الحياة إلى طبيعتها، بعد الشلل الذي تعرضت له الخدمات المقدمة للجماهير خلال الفترة الماضية بسبب إغلاق البنوك والمدارس والجامعات وتوقف المواصلات، واستمرار حظر التجوال”، مشيراً إلى أن “التواجد الكبير فى ميدان التحرير للمتظاهرين وبعض الفضائيات التي تهين مصر وتقلل من قيمتها تجعل المواطنين يترددون في الذهاب لإعمالهم”.


وقال نائب الرئيس المصري: “إننا لانستطيع أن نتحمل وقتا طويلا في هذا الوضع، ولا بد من إنهاء هذه الأزمة في أقرب وقت ممكن”، كما قال.

‫تعليقات الزوار

18
  • دادي
    الأربعاء 9 فبراير 2011 - 19:04

    احذروا سليمان هذا والله إنه اسوء من مبارك، كيف يتحدث عن الانقلاب والشعب انقلب على الرئيس وعلى النظام؟

  • marocaine
    الأربعاء 9 فبراير 2011 - 19:06

    نستطيع أن نقول في هذه الأيام وبكل ثقة : لقد بدأت الحلول الأمريكية الصهيونية لمشاكل وأزمات المنطقة العربية والإسلامية بأسلوب الديمقراطية الشعبية (تونس – مصر) السودان، بعد فشل ديمقراطية السلاح ( العراق ) تمهيدا لخارطة الشرق الأوسط الجديد (سايكس بيكو القرن الواحد والعشرين ) . الأسلوب الجديد يعتمد على التغلغل في صفوف الجماهير الغاضبة على حكامها السرمديين ومن الوضع الاقتصادي المتردي ، والرغبة العارمة في التغيير لأنظمة أصبحت سياساتها في مزابل التاريخ ، و استغلال وتوجيه هذه الرغبات الشعبية الصادقة والمبررة لتحقيق المخططات للوصول إلى الشرق الأوسط الجديد. هل يعيد التاريخ نفسه؟ تاريخيا حرضت الدول الاستعمارية واليهود الصهاينة في بدايات القرن الماضي (انكلترا – فرنسا – ايطاليا) وحرضت القيادات القومية العربية وعملاء الدول الغربية وحرضوا الجماهير العربية وأوجدوا نقمة الجماهير العربية على الدولة العثمانية ورغبة الشارع حينذاك في تغيير الخلافة العثمانية التي عمل الغرب واليهود الصهاينة على محاربتها عسكرياً وإقتصادياً ومعنوياً وإعلامياً فساهمت الدول الغربية واليهود الصهاينة في دعم وإطلاق الثورة العربية الكبرى التي استخدموها لاحقا لتمرير وإقرارا معاهدة سايكس بيكو . والتاريخ يتحدث عن نفسه المخطط الجديد بدا في تونس وامتد إلى مصر ، ولاشك أن هناك على القائمة دول أخرى سيتم تشجيع ودعم انطلاق الثورة الشعبية التي ستطيح بالأنظمة العربية المريضة والمتخلفة، لتحل مكانها قيادات شابة جديدة تحقق المخططات الجديدة للمنطقة والمبنية على الديكتاتورية الاقتصادية بدلا من الدكتاتورية العسكرية . وبمساعدة بعض الحركات التي تسمي نفسها إسلامية وماركسية ووطنية وعلمانية والتي يمتلك أعضائها ميزات ضيق الفكر والتطرف الأعمى والجوع التاريخي للوصول إلى سدة الحكم وإعادة الجماهير إلى عهد العشائرية والقبلية والطائفية والمذهبية والبادية والتشرذم وذلك بمساعدة هذه القوى التي تدور في فلك أميركا والصهيونية والغرب لاشك أن الولايات المتحدة الأمريكية وحلفائها دعموا التظاهرات عبر الضغط على قيادات الجيش في تونس ومصر لعدم التدخل ضدها . وتحسبا لوصول رياح التغيير فقد سارعت دول مثل الأردن واليمن ولبنان لتغيير الحكومات فيها. عالميا ستؤدي هذه التغييرات إلى رفع أسعار المواد الغذائية وستساهم الفيضانات في العالم واستراليا بذلك مما سيؤدي إلى أزمات اقتصادية خانقة في الدول العربية وخاصة في مصر . إن مشاكل الفقر والتخلف في الوطن العربي لن تحل بالثورات الشعبية ونزول الجماهير إلى الشارع فهذا سيغير فقط القيادات التاريخية وسيأتي بقيادات عميلة منبطحة كلياً لأميركا وللصهاينة ،ولكنه لن يؤثر على الاقتصاد ويحل أزمة البطالة في المدى المنظور. هذه المشاكل يتم حلها عبر التطوير والمؤسسات وفق خطط طويلة الأمد، يتم فيها رفع وتيرة الإنتاج ومستوى الدخل والقضاء على البطالة والفقر والعوز وإنشاء المصانع والمعامل الإنتاجية إن الخطط التي تضعها أمريكا للمنطقة تستند إلى تقارير وهمية على شاكلة التقارير التي اعتمدت عليها في غزو العراق، وتحاول تنفيذها بالريموت كونترول الأمريكي الذي لا تصلح تردداته للتحكم في الشعوب العربية واقتصادها ونمط تفكيرها. وكلنا خوف من أن يكون هدف التغيير هو بروز قيادات ظلامية متطرفة جامدة مثل أصحاب العمائم والمتاجرين بالجماهير إن على صعيد المذاهب والفرق الدينية إسلامية كانت أم مسيحية والماركسية والوطنية والناصرية وغيرها من الأفكار، -كما هو الحال في اليهود الصهاينة اليوم- تعطي للقيادات الإسرائيلية الحالية مبررا لوجودها وتطرفها والحفاظ على وجودها وكيانها. إن الجماهير العربية مخدوعة تماماً بالقيادت القديمة كانت أم الجديدة والتي برزت فجأة على الساحة العربية والذين فرضتهم بريطانيا وفرنساو أميركا وبرضى اليهود الصهاينة ولكن بعد أن يتم ما تريده أميركا والغرب والصهاينة وتحقيق أهدافهم في الوطن العربي بعد تفتيته وتقسيمه سيجد المواطن العربي أنه أكثر ضياع وأكثر تفتيت وفقر ولم تحل مشاكله التي كان يحلم بها بتحسين أوضاعه إذ أصبح أكثر تبعاً للغرب وعمل على إنجاح مخططاتهم بالتبعية والسير وراء قيادات مأجورة مخادعة تحت شعارات مزيفة مخادعة بالتغيير والإصلاح والتجارة بالتاريخ وبالدِّين والإيمان ، والتاريخ يعيد نفسه بنفسه

  • Mohamed
    الأربعاء 9 فبراير 2011 - 18:56

    Souleiman is worst than Moubarak. His appointmnet has two goals. 1. Moubarak is afraid of him because he has so much power due to the spying system that he built .2. to show the west that here is your man souleiman, therefore, you should stand by me. and actually the third reason is the shrudness of moubarak. in another word after he suck the blood and the money of the egyptian people, now is time to inflict pain since souleiman is well known by his involvement in torturing prisoners.

  • أبو الزهراء
    الأربعاء 9 فبراير 2011 - 19:10

    حذار من محاولة إهانة المصريين أيها الرجل ، فعندما يكسر حاجز الخوف فإن العزائم تصبح كالرياح العاصفة ما تأتي على شيء إلا جعلته كالرميم ،أنت محبوب لدى المصريين فابق كذلك.

  • سعد
    الأربعاء 9 فبراير 2011 - 19:12

    لا مفر من الانقلاب وتولي الجيش السلطة وهدا مخطط امريكا واسرائيل قبل الانفاضة الشعبية فقط هده الانتفاضةعجلت بهدا الامر حيت مند ان خطط مبارك لثوريت الحكم لابنه جمال والولاية المتحدة وامريكا غير مقتنعين ان يتولي الحكم في مصر نظرا لموقعها ولمواقفها السياسية التي تتطلب رجل دو خبرة عالية للتفوض والدي يستطيع ان يلعب عدة ادوار ومراوغ ممتاز
    مما يعني ان امريكا الان الامور تسير في اتجاه مخططها الساعي الي تثبيت امثال البردعي عوض عمر سليمان الدي تورط عندما قبل ان يتولي نائب الرئيس حيت توليه هده المسؤولية في هدا الضرف تسعي امريكا واسرائيل تلطيخ سمعته وسط الجماهير الشعبية
    وهدا يتضح من خلال اختيار البردعي الوقوف مع المتظاهرين جنبا الي جنب ومحاولة التفاوض باسمهم وباسم الشباب والدفاع عن مطالبهم المتعلقة بتنحي الرئيس هدا الاخير الدي لن يطول بقائه نظرا لمرضه وكبر سنه فامريكا واسرائيل الي حد الان حققت الهدف الاول وهو ابعاد حمال مبارك من تولي السلطة في مصر كما ثم حل الحزب الحاكم حتي لا يضايق علي البردعي في الانتخابات الرئاسية
    ولهدا يمكن ان نعتبر حكم مبارك قد انتهاء سواء غادر مكرما او مكرها
    وكما يقول المثل العداوة كاينة وصواب اكون

  • مغربي بجنسية مصرية
    الأربعاء 9 فبراير 2011 - 18:58

    إلى حسني مبارك بدون صفته السابقة وإلى نائبه المزيف المتملق لأسياده الصهاينة والأمريكان : لم يعد يثق بكما أحد في العالم وأنتم بدوركم بمن معكم من الوصوليين لا تثقون فيما تقولون ولا ما تفعلون . أنتم الآن في حالة احتظار ارحلوا ارحلوا ارحلوا لم يعد يطق رؤيتكم أحد في العالم ، واسألوا أوباما وحبيبكم نتنياهو وغيرهم وسيخبرونكم بحقيقتكم

  • khalid
    الأربعاء 9 فبراير 2011 - 18:52

    ,merveilleuse

  • med
    الأربعاء 9 فبراير 2011 - 18:54

    مشكلات العرب التي لا تنتهي، الشعب يقول فليسقط النظام ومعه الأوثان الصماء و لكن واقع الحال يقول عكس ذلك، المصريون يريدون اسقاط الصنم ليجدوا العجل ليملي على العالم أن الشعب ليس مستعدا للديموقراطية ترى أهو مستعد لها؟ يالى سخرية القدر أن يعبث بمقدرات الناس جهلاء لا يفقهون شيئا، هدا هو سي سليمان الذي يقول عليه الكثرين أنهم يحترمونه؛

  • خالد
    الأربعاء 9 فبراير 2011 - 19:00

    الهدم ثم البناء ان شاءالله الكريم ..الثورة المجيدة ، لقد فات وقت الاصلاح

  • idrissa
    الأربعاء 9 فبراير 2011 - 19:08

    هذا هو عمر سليمان ،الباشا الكبير ، البعبع المصري الجديد.
    يقول حسني وسليمان ،إحنا مصريين ،صعب علينا نترك البلد حنروح فين ؟؟مين حيقدرنا ويخلينا نحكم بدلو غيركم يا حوش يا رعاع ، عيزين كم شباب وكم إرهابيين يتصرفو في مصر؟؟؟
    دا اللي مش مومكن أبدا يحصل ولو على كثتي.
    إن مكنوش البلطجية عارفين يربيوكم إحنا بنعرف إزاي.
    مقرات الأمن المركزي حتفتح قريب أوي ،وحنعيد الحساب من أول وجديد،وياحن يا نتوا.
    بتخوفونا بالجيش؟الجيش تبعنا ولس ما تخاقش اللي يلو دراع سليمان وحسني.
    دا حنا معانا إسرائيل وأمريكا والحبايب كلهم.مش مين حيأكلكوا بعدنا؟لما تتوقف المساعدات بقا.
    إشوي دوول بتع الميدان حنخرب بيوتهم في ليلة واحدة، هي الأمور ما يدخلش فيها الحقوقيين وبتع الفيس بوك والأنترنيت والتويتر، كل اللعب دي مش حتأثر علينا .
    في مصر إحنا الكل في الكل ومش حنسمح لكم ولا لغيركم يبلعوا معانا .
    ذا إسم اللعب مع الكبار ،وحنا الكبار ونتو الصغار وحتبقو ضغار يا حوش حوش حوش يا رعاع يا زبالة….

  • ادم
    الأربعاء 9 فبراير 2011 - 19:02

    اكبر دليل على ان المتظاهرين مدعومين من الخارج هو عدم معرفه بالامور وان سالت احدهم تريد من يكون حاكم مصر يقول لانعلم فعمر سليمان هدا كنا فى مصر نتمنى ان يترشح لرئاسه مصر وعندما صار نائبا بمعنى رئيس بالانابه يرفضونه ياعملاء اليهود وعملاء من يريدون بمصر التفكيك ارجعوا الى بيوتكم واناشد الجيش والشرطه باعتقال كل من يتواجد الان فى ميدان التحرير فكفاكم دمار اقتصادنا فالتقديرات المدئيه لما فعلتموه 250 مليار دولار وسنعانى من هدا 50 سنه قادمه لاتنقاضوا وراء الفتنه واقول لمن يتهموا مصر بالفقر لو كان فقرا فعلا لما رئيت كل الشباب هدا لانهم تجمعوا على الفيس بوك ومعنى دلك ان كل شاب يمتلك جهاز كمبيوتر واشتراك انتر نت واقل واحد عنده 2 موبايل فمن اين لهم بالفقر اتقوا الله واستعدوا للايام السوداء القادمه ومن بعد رحيل مبارك لقد عشنا 37 سنه بدون حروب وعشنا الامان والامن لم ولن تجدوا الامان بعد رحيل مبارك والايام بيننا

  • امين العلوي
    الأربعاء 9 فبراير 2011 - 19:14

    انا مواطن عادي من جنوب المغرب اقليم زاكورة حماعة مزكيطة اتمنى من الله العلي القدير ان ينتصر الشعب المصري على الطغاة والخوانة واطلبوا من شباب مصر ان يتضامنوا و ان لا يتراجعوا عن مطالبهم المشروعة لانها حقهم وليس مبارك و لا سليمان هو الدي سيعطيهم تلك المطالب لا ابدا تلك المطالب حق مشروع ليس من حق هولاء الاستبداديين ان يحرم شباب مصر و شعبها العطيم ان يحرمهم منها و السلام

  • مغربي
    الأربعاء 9 فبراير 2011 - 19:16

    الى الباشا
    مصر عزيزة علينا.ولا أظنك مصريا حتى تقول مثل هذا الكلام.
    فأنت من رعاة الاستبداد و الديكتاتوريات.
    انهض من سباتك العميق

  • ثائر
    الأربعاء 9 فبراير 2011 - 19:22

    تعليقك ياسايكس بيكو تكرره في اكثر من مقال ولا اخالك الامن المخابرات المغربية تريد ان تصعنع فزاعة ولكن اقول لك انك لن تفلح في الوقوف امام الطوفان راهاااا قديــــــــــمة

  • beeman
    الأربعاء 9 فبراير 2011 - 19:24

    The people of Egypt wants mubarak gang including suleiman and all the thieves to get out.Suleiman are treatening egyptians? iam telling you one thing: things can only get better after you guys leave, if there will be a civil war why not so they can clean the house from treators like you suleiman. Army needs to stay beside people while it has credibility somewhat!

  • كلمة حق لابد منها
    الأربعاء 9 فبراير 2011 - 19:26

    مازال هذا السفاح يعطينا الدروس يوميا على القنوات التلفزيونية التي تمول من عرق جبين الكادحين ويتكلم على الانقلاب.عن أي انقلاب ياسفاح تتكلم، لقد هزمتم أنت وزبانيتك والى مزبلة التاريخ يالاعيق أحذية شارون، وليفني، وباراك، واولمرت والقائمة طويلة مئالك الرمي بالرصاص في ساحة التحرير أنت وفرعونك، بعدما تردوا جميع الأموال التي سرقتموها وحتى يعرف الشعب المصري من بني السجون؟ ومن قتل الأبرياء لمدة 30 سنة؟ ومن جوع شعب مصر العظيم؟و من أذله؟و من فقره؟ من جهله ؟ومن باع وطنه إلى الصهيونية العالمية؟و من حصار إخوانا لنا جراحهم لم يندمل بعد، ذنبهم دفاعهم عن وطنهم؟
    من منع قوافل الحياة من الدخول إلى غزة؟إن قائمة الإجرام لهذه المافية النازية لا حدود لها.ياشعب مصر العظيم لاتتركوا المجرمين يهربوا كما فعل أخ لهم (زين الهاربين)،امسكوهم أحياء إنهم جبناء.
    إن المعركة الدائرة الآن في ميدان التحرير وكل أنحاء مصر هي معركة مصير ضد الظلم وجاهلية القرن الواحد والعشرين.فالنصر للشباب ثم النصر للشباب إلى مالا نهاية،لقد غامروا بشبابهم من اجل إعلاء كلمة الحق وإذلال فرعون وزبانيته.جازكم الله خير الجزاء.

  • adnane
    الأربعاء 9 فبراير 2011 - 19:18

    salam all
    unfortunatly as i see the good hespress website has become famous among the police and makhzen system, most of the comments i see are supporting the dictature, trying to play with the psychology of people. by saying that freedom = unstable state terrorism and and .i wanna say to this people please stay away from this website its not for you its for the free people i support egyptian revolution because its noble to say no to whom more powerful than you . i believe this could happen here in our beloved country but more peaceful if ths big stomachs didnt think like the bacha .we have simple needs simple wants that have to be done so this country become the country we desire . no stealing from people money . no imcompetent people in the power no inheritance of power (not in the royal familly) asking wealthy thieves from where they got that money and give it back to the people no extravagant payouts like to ministers .and we want to reshare the wealth of this country equally . i wanna ask a question to end this to every morrocan who doesnt lie to him self . did you get any thing from this country ??????????????? please post haspress .

  • امير توما-كندا
    الأربعاء 9 فبراير 2011 - 19:20

    مصر ضاعت للابد بفضل ماقام به شبابها الجواسيس والعملاء الجدد
    البارحه توفي سعد الدين الشاذلي من الحزن اكيد لانه يرى بعينيه ماقادته حربي 67 و73 من عواقب ونتائج لم يتخيلها رغم انه توقع بعض منها
    مصر ضاعت لاول مره في حرب 67 والتي عانت من عواقبها 40 سنه متتاليه
    وعانت ايضا من مغامرة 73 والتي عانت منها ولاتزال لليوم
    ولكن ماتشهده مصر اليوم سيدوم تاثيره المدمر على مصر الى سبعين سنه القادمه واولها ان احداث اليوم في مصر فتحت ابواب الانقسام على وسعها لكي تنقسم مصر الى اربع دويلات تحارب بعضها البعض كما تم تخطيط ذلك منذ عشرين سنه
    مصر ضاعت
    والعالم العربي ضاع كله
    والكل شاركوا في هذا الضياع
    واولهم مشايخ الازهر وغير الازهر الذين تدخلوا بالسياسه تحت ظل الدين لاجل المصالح الشخصيه الضيقه
    مبروك لاسرائيل
    لقد خططت بعنايه علميه ونفذت بتقنيه علميه وتجنين اليوم ثمار ماخططت له وما نفذتيه بكل علميه
    عفارم عليك يا اسرائيل
    لقد هدمت مصر بسواعد اهل مصر
    اي ذكاء ذكائك يا اسرائيل اي ذكاء!!
    بالعافيه عليك

صوت وصورة
"قرية دافئة" لإيواء المشردين
الثلاثاء 19 يناير 2021 - 22:30

"قرية دافئة" لإيواء المشردين

صوت وصورة
فن بأعواد الآيس كريم
الثلاثاء 19 يناير 2021 - 21:40

فن بأعواد الآيس كريم

صوت وصورة
مشاكل دوار  آيت منصور
الثلاثاء 19 يناير 2021 - 18:33 1

مشاكل دوار آيت منصور

صوت وصورة
ركود منتجات الصناعة التقليدية
الثلاثاء 19 يناير 2021 - 16:33 5

ركود منتجات الصناعة التقليدية

صوت وصورة
تحديات الطفل عبد السلام
الثلاثاء 19 يناير 2021 - 12:30 11

تحديات الطفل عبد السلام

صوت وصورة
"أكاديمية الأحرار" لمنتخبي الغد
الإثنين 18 يناير 2021 - 18:40 115

"أكاديمية الأحرار" لمنتخبي الغد