سمير ديلغادو: مخيال جزر الكناري الجمعي يميل نحو الهوية العربية

سمير ديلغادو: مخيال جزر الكناري الجمعي يميل نحو الهوية العربية
الثلاثاء 25 غشت 2020 - 05:00

شاعر وناقد تشكيلي إسباني كناري من أصل عربي، ولد عام 1978 بمدينة لاس بالماس بجزر الكناري، من أبٍ لبناني وأُمٍّ كنارية. مُجاز في الفلسفة والآداب من جامعة لالاغونا بجزيرة تينيريفي، وحاصل على الماستر في الفنون الجميلة من جامعة قشتالة لامانتشا. استقرّ بالمكسيك منذ أربع سنوات وحصل مؤخّراً على الجنسية المكسيكية. يعمل أستاذاً في معهد الفنون العصرية بمدينة دورانغو المكسيكية، وهو يُعَدُّ من الشعراء الكناريين الشباب الذين طالما قاموا بتنشيط الحياة الثقافية بجزر الكناري عبر مجموعة من المشاريع والمهرجانات والملتقيات الأدبية.

صدرت له عدة دواوين شعرية، منها: “آخرُ بطاقةٍ بريديّةٍ من جزر الكناري (2006)؛ “قصيدةُ المدينةِ السياحيّةِ الشاملةُ” (2007)؛ “الجبلُ يحترق، كتابٌ ضدّ النار، (2008)؛ “موزٌ مُثلَّج (2010)؛ “مَجرَّةُ ويستيردال” (2014)؛ “جغرافياتٌ مُحيطة” (2017) و”حديقةٌ يابسة” (2019). فاز بالعديد من الجوائز الأدبية عن أغلب أعماله تقريباً، كانت آخرها جائزة أنطونيو ماتشادو الدولية للشعر عن ديوانه “رسالةُ كامبريدج” مطلع هذا العام، وهي جائزة تمنحها مؤسسة “أنطونيو ماتشادو” بمدينة كوليور جنوب فرنسا، حيث مات ودُفن الشاعر الإسباني الكبير أنطونيو ماتشادو. إنه الشاعر سمير يوسف عبد الله ديلغادو، المعروف اختصاراً باسم سمير ديلغادو، الذي خصّ موقع هسبريس حصريّاً بالحوار التالي:

أنت من أُمٍّ كنارية وأبٍ لبناني هاجر إلى جزر الكناري، هل يمكن أن تُحدثنا عن ذلك قليلاً؟ وما مدى تأثير أصولك العربية عليك من الناحية الوجدانية؟

كانت جزر الكناري منذ قرون فضاءً لعبور العديد من أجيال المهاجرين، الذين وجدوا في الأرخبيل مكاناً مثالياً لتحسين ظروف حياتهم. وبالنسبة إليّ، فوالدي كان قد هاجر بسبب الحرب الأهلية اللبنانية، ويرتبط أصل عائلتنا ارتباطاً مباشراً بشعور الانتماء إلى الهوية العربية التي تتجاوز مجرّد أواصر اللغة. أنا عربيٌّ أيضاً من كلِّ قلبي.

هل سبق لك أن زُرت أحد البلدان العربية؟ وكيف كانت التجربة؟ وما كان إحساسك؟

كانت لديّ ذكرياتٌ مع بيروت منذ طفولتي، فقد زرتُ لبنان لأوّل مرّة حين كنت طفلاً، وما زلت أحتفظ في ذاكرتي بصورة واضحة وشفافة عن تلك التجربة. بالإضافة إلى أنّ التواصل مع العائلة هناك لم ينقطع أبداً. ولهذا لديّ إحساسٌ بأنني سأعود إلى بيروت في السنوات القادمة حين تتحسّن الأمور. وقد تمكّنت أيضاً من زيارة مدن عربية أُخرى مثل رام الله، حيث استضافتني الحكومة الفلسطينية في الملتقى الثقافي التربوي عام 2015. كما زرت تونس والأردن أيضاً؛ وفي كل الأحوال فأن يكون لك أبٌ عربي أمرٌ يجعلك حقيقةً تمتلك في بيتك طعم الطبخ العربي والتقاليد العربية طوال حياتك.

هل من حضور للثقافة العربية في أدب جزر الكناري عموماً، وفي شعرك خصوصاً؟

هناك قصيدةٌ للشاعر الحداثي طوماس موراليس تتحدّث عن دكاكين العرب التقليدية في شارع تريانا المشهور في لاس بالماس، عاصمة جزيرة كناريا الكبرى. ويوجد في المخيال الجمعي للمجتمع الكناري ميلٌ خاص نحو الهوية العربية. وبالنسبة إليّ، أنا أيضاً أكتب انطلاقاً من كوني لبنانياً من الجيل الثاني. وبالرغم من أنني لا أتكلّم اللغة العربية، فأنا أدافع دائماً عن شعورٍ بالعروبة يكون أكثر استدامة مما يتطلّبه جواز السفر من مسائل إدارية. هناك طريقة للشعور بكلِّ ما هو عربي ويجمع الأمم العربية كلَّها ويُشكِّل مصيراً للوحدة والسلام من أجل المستقبل. لديّ مشروع أشتغل عليه حالياً، وأكتب فيه عن الصداقة المحتملة بين الشاعر الكوبي خوسيه مارتي والأديب اللبناني أمين الريحاني في نيويورك، وهما من أهم الشخصيات في الأدبين المكتوبين باللغتين الإسبانية والعربية. إنها فكرة عظيمة من أجل كتابة رواية.

ما هي الأصداء التي وصلتك عن الأدب العربي؟ وهل لك اطلاعٌ سابق على الشعر العربي المترجم إلى اللغة الإسبانية أو تجارب معيّنة مع شعراء عرب من المقيمين بإسبانيا أو غيرهم؟

جبران خليل جبران هو واحدٌ من الشعراء العرب الذين أتابعهم منذ كنت صغيراً جدّاً. فلطالما فتنني الخلط بين الكتب والفن التشكيلي عند هذا المبدع اللبناني العالمي. لقد زرت مؤخّراً القاعة المُخصّصة لأعماله في متحف سُميّة بالعاصمة المكسيكية. علاوة على ذلك، قرأتُ بتركيز كبير لشعراء معاصرين كأدونيس ومحمود درويش. كما تشرّفت بصداقة الكاتب والمترجم العراقي عبد الهادي سعدون، وهو أحد المراجع الأكثر وجاهة في الأدب العربي حالياً.

لو طُلب منك أن تقدِّم الأدب الكناري للقارئ العربي، ماذا ستقول له؟ وبماذا يتميّز الأدب الكناري؟

كانت جزر الكناري في الأساطير الإغريقية مكاناً مقدّساً من أجل الخلود. مكاننا في العالم تحدُّه ثلاث قارات، وكان الأدب الكناري على الدوام امتداداً غرائبياً للشعر والرواية الأمريكية اللاتينية في جوٍّ أطلسي ذي قيمة كونية. لدينا أزيد من خمسة قرون من الأدب، وكل التيارات الجمالية اكتسبت لكنة كنارية، منذ عصر النهضة إلى السوريالية، وكان هناك في القرن التاسع عشر رومانسيون كناريون طالبوا باستعادة ذكرى الغوانش (الأمازيغ من سكان جزر الكناري). كما شكّلت الطلائع الأدبية في الجزر جزءاً مهمّاً جدّاً من تاريخ الشعر المدني قبل نظام فرانكو الدكتاتوري وبعده. إنّ الأدب الكناري هو فضاءٌ للعالمية.

ما هي، في نظرك، معوِّقات وصول الأدب الكناري إلى العالم العربي؟

ليست هناك حدودٌ أمام الشعر. وبالرغم من أنّ الترجمات من لغة إلى أخرى كانت دائماً معوِّقاً عبر التاريخ، فيجب اعتبار جمال الأدب أمراً دولياً. أنا واثقٌ بأنّ العالم العربي يستطيع التعرُّف على أدب جزر الكناري عن كثب. كما أن جزر الكناري (الجزر الخالدات) كانت لها أيضاً مكانة في المصادر الوثائقية للعالم العربي لكونها أرضاً للأساطير والمناظر الطبيعية. ولا يجب أن ننسى أن بينيتو بيريث غالدوس، وهو أهم أديب في اللغة الإسبانية بعد سرفانتيس، كان كنارياً على غرار الشاعر الكوبي خوسيه مارتي، الذي تعود أصوله أيضاً إلى جزر الكناري. وهناك أمثلة أخرى ذات أهمية كبيرة في بحر الكاريبي عن العلاقة بين العالم العربي والأدب المكتوب بالإسبانية؛ ويبدو لي أنه حان الوقت للتعرُّف أكثر على أعمال الكوبي فيّاض خميس، وهو شاعر وُلد بالمكسيك من أبٍ لبناني وجعل هافانا مصدر إلهامه الأكبر.

منذ أربع سنوات تقريباً وأنت تقيم بالمكسيك حتى أنك حصلت على الجنسية المكسيكية، هل يندرج ذلك في إطار بحث شعراء جزر الكناري الدائم عن أفقٍ أوسع من أرخبيلهم على غرار عدد من الأدباء الكناريين الذين وصلوا إلى العالمية مثل بينيتو بيريث غالدوس وخوستو خورخي بادرون وإلسا لوبيث؟

أنا ممتنٌّ جدّاً للمكسيك لكونه بلدي الجديد بالتبنِّي. لقد وجدتْ أجيالٌ كثيرةٌ من أدباء الجمهورية الإسبانية الثانية وفنانيها في المكسيك فرصة ثانية من أجل الحرية ومن أجل حياة أفضل. يُقال إنّ الكُتّاب الكناريين حين يقطنون في إحدى القارات يُعبِّرون عن قدرة كبيرة على الانتشار يستمدّونها من قوة البراكين. هناك فنانون تشكيليون كناريون مثل أوسكار دومينغيث عاشوا في باريس واستطاعوا أن يُشكِّلوا جزءاً من التاريخ بفضل أصالتهم الإبداعية. وفي المكسيك يوجد جوٌّ مُزدهرٌ من أجل الأدب، وإنه لامتيازٌ حقيقي أن أستطيع الكتابة في أرض شعب المايا والأزتيك.

كلمة أخيرة تريد أن تتوجّه بها إلى عشّاق الشعر في العالم العربي.

كل الثقافات كانت تعتبر الشعر من أجمل أصناف التراث الإنساني، وكما قال فديريكو غارسيا لوركا، فالحضارة العربية كانت دوماً كنزاً لا يفنى من شتّى أصناف العلوم والآداب والفنون. أتمنّى أن تعرف جميع البلدان مستقبلاً قيمة الأدب من أجل بناء جسور التفاهم والوئام بين الأمم. نحن نعيش في الكوكب نفسه، وسوف يكون الشعر بصمة من بصمات الهوية الإنسانية.

* باحث في الأدب الإسباني – الكناري

‫تعليقات الزوار

42
  • Nichane
    الثلاثاء 25 غشت 2020 - 06:07

    هذا الشيعر اللبناني الاب و الكناري الام ولد بجزر الكناري ( تيدغارين ن تكناريت عند الامازيغ و تعني جزر التين الشوكي ) و على مرمى حجر من سواحل المغرب و لم يكلف نفسه يوما لزيارة المغرب و الاطلاع على ثقافة المغرب و أدباء و شعراء المغرب و مقارنهم بثقافة و ادب و عادات جزر الكناري ، و الله أن أمره لعجيب خصوصا أن السكان الأصليين لجزر الكناري يهتمون بكل ما هو مغربي مع العلم أن السكان الأصليين الكناريين اصلهم أمازيغي و امتزحوا بالمحتلين الاسبان و قليل من جنسيات أخرى ، الكناريين الأصليين يفتخرون بجدورهم الأمازيغية و يبدلون جهدا كبيرا لتعلم الأمازيغية و الاحتفاظ بهويتهم الأمازيغية ثم يطلع علينا هذا الشويعر اللبناني ليقول لنا أن سكان الكناري يهتمون بكل ما عروبي قومجي اقصاءي ، تبا لك ايها الشيوعر و لقومجيتك و عروبيتك التي لم تنفعكم في انفجار بيروت الاخير بل نفعكم و ساعدكم المغرب الأمازيغي و تخلىت عنكم القومجية العروبية .
    تحيا بلاد الامازيغ ، تامزغا الكبرى من سيوة إلى الكناري .

  • مغربي أمازيغي صحراوي
    الثلاثاء 25 غشت 2020 - 06:33

    لماذا لا نقول أن اركيولوجيا جزر الكناري تدل على الهوية الأمازيغية لسكانها الأصليين…؟ فالحرف الأمازيغي منتشر في العديد من النقوش والحفريات الأثرية وأسماء بعض الأماكن تبرهن على ذلك

  • زهير
    الثلاثاء 25 غشت 2020 - 07:09

    جزر الكناري هي من ارقى الاماكن السياحية في العالم .سكانها الأولون هم أمازيغ شمال إفريقيا تحت إسم ( الكواشنيت). لم يبقى منهم سوى بعض الحفريات بسبب التطهير العرقي من طرف البحارة الإسبان.

  • عبدالرحيم 2
    الثلاثاء 25 غشت 2020 - 09:29

    إسم جزيرة "Tini Rifi" التابعة لجزر الكناري بمعناها الأمازيغي " عين الريفي" ( نبع المياه ) تشهد على من هم السكان الأصليون لهذه الجزر

  • LA VERITE
    الثلاثاء 25 غشت 2020 - 09:42

    هل تعلموا أن السكان الأصليون لشمال إفريقيا،جزر الكناري، دول الساحل الإفريقي، شرق إفريقيا هم عرب أقحاح حضاريون، وكان ذلك قبل ميلاد الرسول محمد عليه السلام،بألاف السنين.

    ثم بعد ذلك جاء الفينيقيون والبزنطيون والأفارقة واليهود والروم الذين يُعَدون أجداد البربر، أو الشلوح حاليا ! وهذا مايُفسر إختلاف لون بشرتهم ولهجاتهم العديدة!

    ولكن للأسف الشديد،التاريخ المُزيف المُروج له حاليا كَتبه المُستشرقون الأوروبيون،وعُملائهم في المنطقة، الجد حاقدون على كل ماهو عربي وإسلامي !
    ولكن الحق لايعلو عليه أبدا, أجلا أم عاجلا!

  • جاد
    الثلاثاء 25 غشت 2020 - 09:46

    جزيرة تين إريفي " ذات العطش" بالامازيغية اكبر الجزر التي لا يزال يتشبت سكانها بالهوية الامازيغية بعد قرون من الاسبنة و يوما ما ستستقل كناريا لتصبح جمهورية امازيغية بعدها جمهورية أزواد الطوارقية ثم جمهورية القبايل و جمهورية الريف.

  • Moun3arij
    الثلاثاء 25 غشت 2020 - 09:47

    الى تعليق واحد (نيشان):
    فعلا سكان الكناري الأصليون كانوا أمازيغ ، أتى بهم القرطاجيون لاستطان تلك الجزر، فانقطعت بهم السبل لانهم لا يتقنون فنون البحر من صناعة القوارب و المراكب بل القرطاجيون من أتى بهم، فبفضل تربية الماعز و الأغنام و زراعة الشعير التي يصنعون منها العصيدة ( تاگلا) و لبن و حليب الأغنام و الماعز عاشوا بها، و كان العجوز عند تقدمه في السن فرق السبعين يذهب الى الجبل و ياخد معه جرةً من حليب الماعز ليبقى حتى يموت…
    عند دخول الإسبان و احتلال الحزر لم يبقى هناك أمازيغي واحد جراء الإبادة و الاستعباد، جزء اخد الى اسبانيا كعبيد و جزء بيع في المغرب و الجزاءر عن طريق الإسبان وأخذوا ما استطاعوا من النساء الجميلات و الباقي الاعدام و الإبادة
    هذه هي الحقيقة يا نيشان، الإسلام لم يدخل الى الأرخبيل ، فلو دخله لما ترك الجهاد فرصةً لعلوج الإسبان ان يمسوا شعرةً واحدة من راءس امرأة كنارية واحدة، هذا هو السر
    عندما يزول الإيمان في قلوب سكان شمال أفريقيا فان سيناريو الكناري سيتكرر
    لهذا ربطوا الجهاد و مقاومة الاحتلال بالإرهاب
    هناك ملايين من اليهود و أوروبا ينتضرون ان تدق ساعة الإبادة في بلداننا

  • شمالي وراسي عالي
    الثلاثاء 25 غشت 2020 - 10:29

    جزر الكناري امازيغ مغاربة كساكنة سبتة ومليلية لكنهم ارتضوا بالعيش تحت حكم الصليب ورفاهيته الاوروبية وليس لهم اي استعداد للاستغناء عن امتيازاتهم والعودة لارض الوطن والكفاح مع بقية الشعب المغربي المناضل من اجل بناء بلد مزدهر ديمقراطي يوفر العيش الكريم لابنائه … مثل كل الاقليات التي نشات في كنف الاستعمار فهم يفضلون الحلول السهلة اما الاستعمار الاسباني او الانفصال لتشكيل دويلة صغيرة تعيش تحت كنف الاستعمار وليس لهم اي استعداد للتضحية من اجل رقي شعبهم المغربي الذي تنكروا له واصبحوا يشمئزون من الانتماء له

  • med
    الثلاثاء 25 غشت 2020 - 10:36

    4 – عبدالرحيم 2
    الا كانت اقرب للسوسية فهي تين = ديال .اريفي = العطش وهادي الاقرب للمنطق حيت تكتر بها الصحاري ونبات الصبار وهاد الاسم شائع بزاف فمناطق الامازيغ الجنوبية
    تين دوف .تين بوكتو .المكان لي تولدت فيه فسوس سميتو تين الدين وقريبا لينا فنفس المنطقة تين كًرف …وهادو مناطق فنفس خط عرض الجزر .

  • Khalil
    الثلاثاء 25 غشت 2020 - 10:48

    تعد جزر الخالدات امتدادا طبيعيا للوطن العربي الكبير من المحيط إلى الخليج، وسيأتي اليوم الذي تعود فيه إلى أحضان الوطن الأم

  • Zorif
    الثلاثاء 25 غشت 2020 - 11:05

    لو كان هناك وطن عربي اصلا اما ذهبت الى هناك هربا من الحروب و القتل و الدمار. و لو كان فيها العرب لما تقدمت اصلا.
    سكان جزر الكناري امازيغ معتزون بامازيغيتهم و ما عليك سوى الرجوع الى اسامي الجزر
    تين اريفي هي ذات العطش
    لنزروتي تزروت بمعنى الحجر ……

  • جذور
    الثلاثاء 25 غشت 2020 - 11:23

    كلما اثير موضوع يخص وجهة نظر الانتماء العربي الا وجدت سيلا من الحاقدين يصادر هذا الحق الطبيعي في اختيار الانتماء،فترى هجوما ممن يسمون أنفسهم أمازيغيين،يدعون المظلومية ويرمون كل العرب بلا استثناء بأبشع النعوت وعدم الديموقراطية والعدالة،بينما هم يصادرون كل راي معارض ولا يتصورون الا أنفسهم ثم بعد ذلك يقولون انهم ليسو كالعرب فهم منفتحون وليسو اقصائيين بينما هم لا يظهرون الا عكس مايدعون،فغريب حقا امر بعض المغاربة فهم معك على نفس الوطن وليس معك،فربما لو كان الامر بيدهم لما تحملو ان ينتقدهم احد
    ولكن الامر ليس غريبا فعندما تغيب الحضارة يعم التخلف والجهل والقيل والقال وتصير مكونات المجتمع عِوَض ان تكون عامل غنى وقوة تصير عامل ضعف وتفرق ويتجلى آنذاك هذا التخلف الحضاري بكل وضوحه وعنفوانه بتحالف قوى التخلف هاته بكل اشكالها العرقية والدينية كما هو الحال الان مع نظام الحكم الذي لا يحكم شيئا

  • Dda moh
    الثلاثاء 25 غشت 2020 - 11:34

    vous voulez arabiser les îles Canaries aussi?

  • Mowatina
    الثلاثاء 25 غشت 2020 - 11:54

    الاخ الدي يتكلم عن القرطاجيين والامازيغ وكانهم شعبين مختلفين اضحكني.

    القرطاجيون هم التونسيون … والتوانسة امازيغ
    يا الهي

  • Kamal
    الثلاثاء 25 غشت 2020 - 12:04

    5 la verite
    شخصيا لا استغرب ان يوما ليس ببعيد ان نسمع منكم بان الهنود الحمر الامريكان هم ايضا من اصول عربيه ينحدرون من شبه الجزيره العربيه. وصلو اليها اي القاره الأمريكيه مشيا على الأقدام عندما كانت القارات الخمس مازالت ملتصقة بعضها بالبعض اي قبل ملايين من السنين.
    مشكله هذي.

  • عن سبق إصرار
    الثلاثاء 25 غشت 2020 - 12:14

    الملاحظ أن ضيفكم الذي تطبلون له تعمد تجاهل المغرب في خطابه وهذا مقصود بنية مبيتة آخذا بعين الاعتبار انتمائه الاسباني متجاهلا البلد الذي قد ينازعهم الملكية الجغرافية والتاريخية للجزر الخالدات التي كانت جزءا من أرض الوطن في عهد المرابطين والتي لجأ إليها أحفاد بن تاشفين بعد انهيار حكمهم

  • Elhadouchi
    الثلاثاء 25 غشت 2020 - 12:19

    شاعر وناقد ولاكنه لم يفهم كيف ينتمي الانسان الى هويته الاصلية حين اختار انتماءه العربي بدل الانتماء الى هويته الاصلية البنانية الكنعانية.

  • الى ١٤ مواطن
    الثلاثاء 25 غشت 2020 - 12:23

    الى 14 مواطن:
    القرطاجيون اصلهم من الفنيقيين و احتووا الأمازيغ و علموهم الحضارة ليسوا مالمحتليين الرومان و البيزنطيين الذين استعبدوا الأمازيغ و أبادوا جزءاً كبيرا منهم، فالفنيقيون شرقيون و الرومان غربيون هذا هو الفرق
    لكن العلمانيين الأمازيغ مرتزقة و كلاب الغرب و خونة مباديء يوسف ابن تاشفين لا يريدون الاعتراف بذلك، لذلك يحنون الى الاستعمار الفرنسي و يوءيدون وكلاءه في بلداننا كالسيسي و بشار و بن علي و بورقيبة و بن زيد و بن سلمان و غيرهم
    اقراء التاريخ لتزيل الجهل عن مخك و ليس عن دماغك ان كان لك دماغ أصلا

  • Espoir
    الثلاثاء 25 غشت 2020 - 12:30

    Le documentaire diffusé sur les îles Canari par la 1ére chaine Marocaine, est juste extraordinaire. Je vous conseille de le voir…

  • أوتاد خيمة
    الثلاثاء 25 غشت 2020 - 12:52

    ماهي ترجمة كلمة جزر وجزيرة الى الأمازغية.قبل البحث في معنى كناري الاولى والمنطقي البحث عن معنى أو مرادف كلمة جزر ومقابلها في الأمازغية.

  • moro
    الثلاثاء 25 غشت 2020 - 12:57

    لاا دري لماذا يميل عرب في الشرق للالتصاق في الامازيغ
    و هذه المرة بامازيغ الكناري الذين يميلون و يحسون بانتمائهم الامازيغي الشمال افريقي

  • زائر
    الثلاثاء 25 غشت 2020 - 13:03

    هذا اللبناني يرى شعب جزر الكناري بعيون عربية فقط لان ابوه من اصول عربية
    بدون دراسة تاريخ وانتروبولوجيا هذه الجزر.
    هل هذا منطق .
    الطوبونوميا هي اكبر دليل على الهوية الامازيغية لهذه الجزر .

  • ناقدة
    الثلاثاء 25 غشت 2020 - 13:10

    هناك ضمن الحوار إشارة مهمة تخص الهوية الأمازيغية لجزر الكناري حيث يقول الشاعر الكناري: "كان هناك في القرن التاسع عشر رومانسيون كناريون طالبوا باستعادة ذكرى الغوانش (الأمازيغ من سكان جزر الكناري)". وهذا في نظري يصب في اتجاه وجهة النظر التي عبرت عنه معظم التعاليق. لهذا أتساءل: هل قرأ المعلقون المقال كاملا؟

  • ماسين المغربب
    الثلاثاء 25 غشت 2020 - 13:11

    تين إيريفي تعني جزيرة ذات العطش
    لانزاروتي تعني تازروت وهي صخرة كبيرة بجزر الكناري.
    جزر الكناري تتني تيدغاربن ن أوكناري و تعني بلاد الكرموس الهندي.
    وتتميز جزر الكناري بثقافتها المغربية الأمازيغية في أسماء الجغرافيا و حتى أسماء السكان خيث نلقى مثلا بيريز بوتناست و خوسي مارتينيز أمالو …
    لذا لا يمكن لفرد ليس حتى عربي بل هو سرياني أن يتكلم على عروبة جزر الكناري لأنه ليس كل ما يتكلم عربي فهو عربي فالسينغالبون بتكلمون فرنسي فهل هم فرنسيون؟ و البرازيليون يتكلمون برتغالي فهل هم برتغاليون؟ وكذا ذواليك.
    لذا فالهوية دم وأرض و عادات.
    تحية لجميع المغاربة الأحرار.

  • Nichane
    الثلاثاء 25 غشت 2020 - 13:21

    رد على moun3arij تعليق رقم 7.
    افتراضا أن السكان الأصليين لجزر الكناري ( جزر تاكنريت أو تيدغارين ن تكناريت ، اكناري هو التين الشوكي ) أتوا بهم القرطاجيون من تونس ، فيظهر لي انك تحهل أن القرطاجيون هم امازيغ تونس . ارجع الى قول ابن خلدون الأمازيغي التونسي في هذا الموضوع .

  • 7777777
    الثلاثاء 25 غشت 2020 - 13:22

    est ce que nous on impose aux seoudiens de pretendre d'etre berbere non jamais ils sont fiers d'etre arabes pourquoi toi tu veux nous imposer ton identite ici chez nous nous respectons les arabes en arabie au yemen etc pourquoi toi tu fais le contraire avec nous c'de l'ntolerence chaque pays a ses spcificites est ce les peruviens sont espagnols les soudanais sont ils des arabes ne resseblent ils pas aux eryteriens ethiopiens etc ies iraniens sont des musulmans ils parlent perse les turques sont des musulmans ils pals turque pourtant ils sont plus proche geographiquement de l'arabie du yemen des emirat etc pourquoi tu veux pour nous qui sommes a 14 km de l'europe que nous soyons arabes

  • اشلوح وريافة لا يوشمون
    الثلاثاء 25 غشت 2020 - 13:30

    قرطاجيون من جذور كنعانية توقفوا بالجزر في العصر الخامس قبل الميلاد في عهد حانون القرطاجي . اما الحروف فهي منتشرة في الشام واليمن الى جانب الوشم الذي يستعمله شاميوا الاردن والشام . الارض والجزر قبل أن تستوطن من هؤلاء أو أولائك فهي افريقية البركان والجيولوجية .

  • صديق سلحفاة
    الثلاثاء 25 غشت 2020 - 13:40

    الامازيغ يتهمون سمير ديلغادو بالكذب
    والجهل.وهم وحدهم من يملكون الحقيقة وهم وحدهم من درسوا التاريخ .وهم شعب الله المختار

  • مواطن مغربي
    الثلاثاء 25 غشت 2020 - 14:17

    5 _ جاد
    الا واحد من سكان هذه الجزر الأمازيغية يقول ان اصله عربي زار بعض الدول العربية : لبنان
    و فلسطين ليثبت انه عربي و لم يزر المغرب
    أقرب إليه من هذه البلدان يعني و بكل وضوح ان المغرب ليس دولة عربية .
    و كيف لمرتزقة البوليساريوا ان يطلبوا بإقامة
    جمهورية عربية صحراوية في اقصى جنوب غرب
    المغرب ارض صحراوية مغربية امازيغية .
    و بهذا الاكتشاف الكبير العظيم النادر الخارق فإن بعض الاقلام المشبوه الموالية للشرق
    ستعمل حناجرها ليلا و نهارا لاتبات عروبة
    جزر الكناري.

  • Tajdha
    الثلاثاء 25 غشت 2020 - 14:52

    Le Liban n'est pas arabe (Nizar kabbani l'a bien dis )..les vrais arabes sont au Yémen et au sud de L'Arabie saoudite. La génétique l'a bien démontré..les îles canaries sont amazighes .tous les noms géographique s le confirment. Il y a des canariens au sein du des organisations amazighes. CMA.

  • غفار
    الثلاثاء 25 غشت 2020 - 15:29

    رائحة القومية العربية بدأت تطلق عنانها ! العرب لا يستحون يزورون كل شئ . انا لم اعد اثق منذ 15سنة لتاريخ شمال افريقيا وشرق الاوسط الذين كتبوه العرب والفقهاء منذ . والبحث العلمي كل يوم يكشف حقيقة التزوير

  • Marocain
    الثلاثاء 25 غشت 2020 - 15:32

    حينما تنظر في وجوه الكناريين تظن أنك في تلمسان أو فاس أو تمبكتو يحتفلون ببجلود كما في المغرب عندنا العصيدة وعندهم الغوفيو عندنا ديهيا وعندهم وشاكسيراكسي وسلوكياتهم تسمياتهم شبيهة باسم مدننا وقرانا تنريفي تتغير تنمل تنجي (طنجة) غوميرا غمارة عندنا.بالنسبة للانزروت سميت على إسم الإيطالي الذي استعمرها لانزروتي.

  • صهيل الخيل
    الثلاثاء 25 غشت 2020 - 15:33

    حتى اشعار أخر جزر الكناري أرض اسبانية منذ زمن بعيد كل الدول التي مرت وحكمت المغرب لم يكن لا وجود في جزر الكناري لا اثار وبنايات تاريخية ولا حروف لغوية عمرها قرون بناها المغاربة في هذه الجزر . جزر الكناري اراضي اسبانية باعتراف كل دول وهيئات العالم ابتداء بالامم المتحدة وبالاعتراف الديبلوماسي
    لكل دول العالم . كل الامازيغ يلزمهم فيزا الحصول عليها صعب لزيارة جزر الكناري . هذا هو الواقع الذي لا يمكن تغييره ويحب الخضوع له .الامازيغ يحبون البكاء على الأطلال وخلق الاساطير .
    جزيرة كورسيكا جزيرة فرنسية هي اقرب
    بكثير لسواحل ايطاليا من سواحل فرنسا .ولا تجد ايطالي واحد يقول بأن جزيرة كورسيكا جزيرة ايطالية

  • النسر البربري
    الثلاثاء 25 غشت 2020 - 16:07

    الى 29
    عاشت اناملك ايها المواطن المغربي .ناهيك عن 10 قرون من تاريخ العهد الاول للبشر في المغرب حينما خرجت من الامازيغي المغربي اطلس اي سيدتا ادم عليه السلام "ليليث' بالامازيغية المغربية وبالضبط ناحية كبداتة في الشمال المغربي بالعربية تعني الليل وهي امنا حواء في حديقة التفاحة الذهبية والتي فيها امر شمهروش ملك الجن اي ابليس ليليث ان تامر اطلس باكل التفاحة..
    انتضرو "تاريخ المغرب قبل التاريخ" وانتصرو رسو سفينة نوح في جبال الاطلس وانتضرو كيف حارب قينان ابناء ليليث من الجن في المشرق.تاريخ مشوق جدا والشوق ان امازيغ مركبة من ثلاث كلمات ام تعني ابن زي تعني من و غ تعني التراب اي ابن من تراب اما اابناء ليليث من الجن تسمى "امزيو" كنا نخيف اطفالنا بهم تعني ام تعني ابن زي تعني من و تعني الجن
    هناك نوعان من ابشر :امازيغ و امزيو.
    تقبل مروري

  • الغفاري
    الثلاثاء 25 غشت 2020 - 16:29

    يا لبؤسكم أيها المتمزغون!
    كان من الأحسن لو صمتم و لم تعلقوا على عروبة اللبناني الأصل الذي لولا أجداده لما خرجتم من كهوفكم إلى النور .
    و ما هي الكتب الأمازيغية التي وجدها في الجزيرة ليتباهى بها أمام العالم؟
    أ بخربشات طوطمية على الصخور سيفتخر؟
    أم بأبي جلود الماعز !.
    يا لبؤسكم؟

  • النسر البربري
    الثلاثاء 25 غشت 2020 - 17:38

    الى 35
    نحن كنا داءما مسلمين قبل الطوفان وبعدها 10 قرون من الاسلام مع اطلس اي سبيدنا ادم الذي مازال قبره في مدينة الحاجب وشيث ونوح وحام الذي مازال قبره في مدينة اسفي
    اما العلوم فنحن امازيغ المغرب من كشف كل العلوم التي بنى عليها الانسان وكتبها الامازيغي المغربي تحوت الاطلنتي على الواح الزمرد منها العلوم الباطنية وعلوم تحويل القصدير الى ذهب عن طريق حجر الفلاسفة ومنه اخذ العالم الكبير اسحاق نيوتن.
    العرب لن يستطيع التفوق عليهم احد في العالم في الشعر ولكن الاامازيغ تفوقو عليهم في العلوم اخرها العلوم الامازيغية الفرعونية.
    تقبل مروري

  • تين ايريف تمازيغت
    الثلاثاء 25 غشت 2020 - 17:59

    لا لا هادي زوينة حتى جزر الكناري بغيتو تعربوها ؟ لواه وا بزاف هادشي . راه الله سبحانه و تعالى ماشي غير جا و بلاكم بالحروب و النزاعات و القنابل من عهد اليهود و عراكهم مع المسيحيين حتى لاخر قنبلة ضرباتكم مع تأسفي على الضحايا

  • كمال
    الثلاثاء 25 غشت 2020 - 19:04

    33
    وهل انتم سهل عليكم ان تنالو فيزا اهل الخليج بالرغم ادعائكم انكم احفاد لهم . ؟

  • مواطن
    الثلاثاء 25 غشت 2020 - 19:59

    المخيال الجمعي الكناري يميل الى الهوية الامازغية و ليس العربية،حتى جزر الكناري تريدون تعريبها، نصف لبناني يريد تعريب جزر الكناري باكملها، لأن أباه لبناني، هده أعراض القومية العربية

  • النسر البربري
    الثلاثاء 25 غشت 2020 - 22:37

    وفي الاخير اتمنى من القمر الاصطناعي محمد السادس ان يوثق لنا صور سفؤنة نوح على جبل من جبال طاسيلي والتي هي سلسلة جبلية امتدادا لجبال الاطلس وامتداد للثقافة المغربية القديمة في الصحراء المغربية وفي الجزاءر.
    المغرب مهد الحضارات ومهد البشرية وفي كل شبر من ارضه حضارة وتاريخ المغرب الارض التي لاتقهر لان فيها شعب جبار يعشق الموت في سبيل ان يحيا المغرب.

  • تينريفي
    الثلاثاء 25 غشت 2020 - 23:50

    تينرفي معناها بالامازيغية ذات العطش العرب حظارة طرب ورقص عرب ايدول اليسا وهيفاء واحلام ونجوي كرم ومريم فارس ونانسي وروبي واحلام وشرهين والقايمة طويلة مايا خليفة عربت خربت يطمسون تاريخ الامازيغ وسكان كناري يرفعون اعلام امازيغية لاعب بيدرو ولاعب سيلفا اسبانيا من منطقة جزر كناري وفي كاس عالم 2010توجت اسبانيا بالكاس وقام لاعب بيدرو وسيلفا بحمل العالم الامازيغي لجزر كناري بلونه الازرق والاصفر والابيض اكناري هو تين شوكي بالامازيغية هو اكناري

  • عبء على الثقافة المغربية
    الخميس 27 غشت 2020 - 20:53

    33 _ صهيل الخيل
    تعليقك يبين انك تساند اسبانيا على امتلاكها
    جزر الكناري لا لشيء سوى الاعتراض على
    انها ارض امازيغية.
    وهذا يبين انك من يناصر في خفاء قي قيام
    جمهورية عربية صحراوية خيالية و عنصرية و فاقدة لكل شرعية في صحراء مغربية ارضها
    امازيغية مند آلاف السنين قبل الميلاد.
    اما من يبكون على الاطلال هم انت و امثالك
    من عرب الأندلس الذين جعلوا من حضارة الأمازيغ بدون وجه حق حضارة عربية أندلسية .
    و كان من صنع الأندلس و حماه من ويلات
    الافرنج هم العرب.
    المغرب خاصة و شمال افريقيا و الصحراء الكبرى أرضه امازيغية مند الازل واللغة الأمازيغية بحروفها تفيناغ هي لسان الأمازيغ
    فلا احد يقدر ان يجادل في ذالك الا من خرج
    عن الصواب و ظن ان عهد عنثرة بن شداد و الامويين و العباسيين ما زال حيا .

صوت وصورة
الرياضة في رمضان
الثلاثاء 20 أبريل 2021 - 23:50

الرياضة في رمضان

صوت وصورة
هيسطوريا: قصة النِينِي
الثلاثاء 20 أبريل 2021 - 22:30 7

هيسطوريا: قصة النِينِي

صوت وصورة
مبادرة مستقل لدعم الشباب
الثلاثاء 20 أبريل 2021 - 21:19

مبادرة مستقل لدعم الشباب

صوت وصورة
إشاعة تخفيف الإغلاق الليلي
الثلاثاء 20 أبريل 2021 - 20:41 17

إشاعة تخفيف الإغلاق الليلي

صوت وصورة
التأمين الإجباري عن المرض
الثلاثاء 20 أبريل 2021 - 15:15 3

التأمين الإجباري عن المرض

صوت وصورة
رمضانهم في الإمارات
الثلاثاء 20 أبريل 2021 - 15:00 3

رمضانهم في الإمارات