سورية تعلن عن إصلاحات كبرى بعد أحداث درعا

سورية تعلن عن إصلاحات كبرى بعد أحداث درعا
الجمعة 25 مارس 2011 - 16:38

لم يكن أقل المتشائمين يتوقع أن تعلن السلطات السورية، مساء الخميس 25 مارس، عن حزمة من القرارات دفعة واحدة وبشكل متسارع تهم القيام باصلاحات كبرى على المستوى السياسي والاجتماعي والاقتصادي، من شأن تنفيذها أن تلج “بلاد الشام” مرحلة إصلاحات كبرى ربما تكون الأهم في تاريخها.


ولعل أهم تلك القرارات، التي جاءت بعد موجة احتجاجات شهدتها عدد من المدن السورية وخاصة درعا في جنوب البلاد وخلفت سقوط العشرات من الضحايا، الإعلان عن بحث إنهاء العمل قريبا بقانون الطوارئ.


كما أعلن عن إصلاحات لا تقل أهمية من بينها إصدار تشريعات تضمن أمن الوطن والمواطن، وإعداد مشروع لقانون الأحزاب، وإصدار قانون جديد للإعلام، وهو ما أكدته المستشار السياسية والاعلامية في رئاسة الجمهورية السورية بثينة شعبان في لقاء مع الصحافة بدمشق.


وبرأي المراقبين فان ترجمة هذه القرارات الثلاث لوحدها على أرض الواقع، إضافة لاتخاذ إجراءات مستعجلة لمحاربة الفساد وإطلاق المعتقلن السياسيين، من شأنه أن يلبي تطلعات المواطنين في مزيد من الحرية والديمقراطية والشفافية.


واعتبرت الصحف السورية الصادرة اليوم، أن تلك الاجراءات والقرارات والمراسيم تفتح الباب واسعا نحو آفاق جديدة وتحقق استجابة فعلية للكثير من الاحتياجات، خصوصا أنها تمس قطاعات واسعة من الحياة اليومية للسوريين.


وهناك شبه إجماع في سورية بين الناشطين السياسيين والحقوقيين والمواطنيين العاديين على ان إفراز نقلة نوعية على المستوى السياسي يتطلب إصلاحات كبرى وفي مقدمتها إلغاء قانون الطوارئ المفروض في البلاد منذ عام 1963 والذي شكل المطلب الرئيسي خلال الاحتجاجات الاخيرة.


ورغم أجواء التفاؤل التي أعقبت الاعلان عن هذه القرارات، فان بعض الاوساط السياسية السورية، تتخوف من أن لا يكون التنفيذ على مستوى القرار مرة أخرى، ومرد هذا التخوف تحديداً عدم امتلاك الجهاز التنفيذي القدرة والكفاءة لقطف ثمار هذه القرارات الهامة” حسب ما ذكر أحد المصادر لوكالة المغرب العربي للأنباء.


وقال “في الحقيقة، طالما أجهضت الأجهزة التنفيذية قرارات هامة وحيوية، وأحدثت فيها تحولات، بيولوجية وراثية، فخلقت منها كيانات مشوهة زادت أعباءنا أعباءً ومشاكلنا مشاكل”.


وأكدت المستشارة السياسية والاعلامية في رئاسة الجمهورية على أنه سيتم “إجراء تقويم واسع للأداء الحكومي والقيادات الإدارية والمحلية واتخاذ القرارات بشأنها بصورة عاجلة”، مشيرة الى أن بدء تنفيذ القرارات سيكون فورياً وخلال الاسبوع القادم.


وسيتم أيضا، تضيف شعبان (الصورة)، تعزيز سلطة القضاء ومنع التوقيف العشوائي والبت في قضايا المواطنين بأقصى سرعة ممكنة، ووضع آليات جديدة وفعالة لمحاربة الفساد، وتعديل المرسوم المتعلق بالمناطق الحدودية بما يخدم تسهيلات معاملات المواطنين وإزالة أسباب الشكوى من تطبيقه.


قرارات أخرى تهم الشق الاجتماعي المعيشي، لم تكد بثينة شعبان تنتهي من الإعلان عنها، حتى صدرت على شكل مراسيم رئاسية وتتعلق أساسا بزيادة الرواتب والمعاشات التقاعدية وتعديل الضريبة على الدخل، وهو ما سينعكس إيجابا، وفورا على الوضع المعيشي للمواطن السوري.


وقد لقيت القرارات والمراسيم المعلن عنها، بحسب صور بثها التلفزيون السوري الليلة الماضية، ارتياحا لدى شريحة واسعة من الموطنين السوريين الذين نزلوا الى شوارع عدد من المدن في مسيرات للتعبير عن فرحتهم، وإن كانت أطراف من المعارضة شككت في أن تكون مثل تلك المسيرات عفوية.


غير ان بعض السوريين لم يخفوا استيائهم وأسفهم، في آن واحد، لكون هده القرارات والتدابير جاءت متأخرة ، وبعد احتجاجات سقط خلالها قتلى وجرحى في اصطدامات مع قوات الأمن وخاصة في درعا الواقعة على الحدود مع الاردن.


كما يتخوفون من أن يبقى كل ما أعلن عنه من قرارات وتدابير مجرد وعود تزول بمجرد احتواء الاحتقان والغضب الجماهيري السائد حاليا.

‫تعليقات الزوار

14
  • مواطن
    الجمعة 25 مارس 2011 - 16:42

    لقد بدأ القادة العرب يقتدون بالملك محمد السادس في القيام بالإصلاحات، لكن يبقى محمد السادس متفردا بزعامة الإصلاح لأنه بدئه منذ 1999 و عززه حاليا بإصلاحات جدرية ولم يقمع شعبه كما فعل بشار الأسد بل تركه يتظاهر بكل حرية. الآن سيعرف العرب الفرق بين ملوكهم ورؤسائهم وبين أمير المومنين محمد السادس. عاش الملك محمد السادس.أنشر من فظلك.

  • حكيم
    الجمعة 25 مارس 2011 - 16:40

    ماذا عن الشق الاجتماعي في بلدنا؟…كاين ناس كاياكلو من الطارو ديال الزبل.أعزكم الله.

  • amajod
    الجمعة 25 مارس 2011 - 16:48

    alassad est le premier presedent arab qui doit quitter la serie,est un grand dictator on proche orient 100%

  • Amine
    الجمعة 25 مارس 2011 - 16:46

    Où es tu Al qaradaoui? Al assad ne mérite pas une fatwa? ou bien on lance pas des fatwas contre les amis!!!!

  • jadjorni
    الجمعة 25 مارس 2011 - 16:56

    استجابث الحكومه السوريه بسرعه لمتطلبات المواطنين السوريين ودلك بالزياده في الاجوربنسب خياليه وبتشغيل المعطلين وبتخفيض الضريبه علي الدخل المهم ان الاشتجابه حصلت فوريه اما عندنا نحن فخرجنا وخرجنا وسنخرج وسنبيت في الخارج ولا من اعارنا انتباهه وهكدا سنضل مه الوقت مسميات لتواريخ الشهور لا غير 20فبراير و20مارس و60ابريل و8006ماي الله يسترولعلهم يؤمنون

  • ولد البلاد
    الجمعة 25 مارس 2011 - 16:58

    هادا هو الاصلاح واضح او باين ماشى لجنة بنت عم لجنة

  • faraj
    الجمعة 25 مارس 2011 - 17:04

    jamais un régime de dictature ne peut se corriger c du bla bla . le changement c l’irradiquer depuis les rasines sinon ne croyez jamais à c discours qui ne sont que pour duper les peuples

  • زايد
    الجمعة 25 مارس 2011 - 17:00

    …”قرارات أخرى تهم الشق الاجتماعي المعيشي، لم تكد بثينة شعبان تنتهي من الإعلان عنها، حتى صدرت على شكل مراسيم رئاسية وتتعلق أساسا بزيادة الرواتب والمعاشات التقاعدية وتعديل الضريبة على الدخل، وهو ما سينعكس إيجابا، وفورا على الوضع المعيشي للمواطن السوري”…
    الاحتجاجات بالمغرب كانت الأقل بالمقارنة مع باقي الدول العربية و مع ذلك لم تقرر الدولة زيادة الرواتب والمعاشات التقاعدية …!
    هل ننتظر حتى يقع بدرعة ما وقع بدرعا

  • ben ali
    الجمعة 25 مارس 2011 - 17:02

    L’entourage du raiss Bechar ,refuse tout changement selon des opposants au règime,maintenant le sang a coulè..

  • jawad
    الجمعة 25 مارس 2011 - 17:06

    UN dictateur ça reste un dictateur,il fait des promesse sans jamais les tenir,mais j’espère que le peuple syrien met fin a ce régime sanguinaire de la famille de alassad.

  • Ayouch
    الجمعة 25 مارس 2011 - 16:44

    “السعودية”: مبادرات مادية جد قوية ملموسة بدأت على التو ومنذ اليوم.
    “سوريا”: مبادرات مادية مهمة من ناحية الأجور وإصلاحات آجتماعية ملموسة بدأت فورا كما يقول المقال.
    “المغرب” : 0 مبادرة فورية ملموسة!.. بل حتى “الوعود” هي 100% كلامية و 0% مادية, وكل هذا الفراغ سيبدأ بعد ثلاثة أشهر.(خطاب 9 مارس).
    بدون تعليق.

  • المخلص
    الجمعة 25 مارس 2011 - 16:50

    يا اخواني كفا نا من الطلابات الثافهة مثل العولمة وووو بل فكروا في اخوانكم الدين يقطنون في البوادي و الجبال و الصحاري و لا دخل لهم فادا قام بشار الاسد و امثاله بزيادة في اجور المظفين المتقاعدين و تخفيظ الضرائب فمادا زاد لهؤلاء البدوين الدي دكرت في السابق الدي لا دخل لهم يحسبونهم فلاحين و مهم بفلاحين و اتمنى من هؤلاء الدين نزلو لشوارع فرحين بالقرار ان يفكروا في اخوانهم الضعفاء و الفقراء و المساكين لديهم الحق ان يستفيدوا كما استفدتم انتم ايها الموطفين والمتقاعدين ارجو النشر و شكرا

  • AmazighiAzrou
    الجمعة 25 مارس 2011 - 16:52

    تيتقلقلول علا الشعب السوري, بداو تيقتلو فيهوم او تجي هد الطوبة تلقي خطاب. صافي مات بنادم النضام ايطيح.

  • Hamid El Wali
    الجمعة 25 مارس 2011 - 16:54

    بل إستئصال النظام العسكري الديكتاتوري الحاكم المدعوم من حزب البث السئ السمعة، أما بثينة و بشار و الآخرون فإلى المزبلة………………..

صوت وصورة
الدرك يغلق طريق"مودج"
الأحد 17 يناير 2021 - 12:36

الدرك يغلق طريق"مودج"

صوت وصورة
إيواء أشخاص دون مأوى
الأحد 17 يناير 2021 - 10:30

إيواء أشخاص دون مأوى

صوت وصورة
الطفولة تتنزه رغم الوباء
السبت 16 يناير 2021 - 22:59

الطفولة تتنزه رغم الوباء

صوت وصورة
حملة للتبرع بالدم في طنجة
السبت 16 يناير 2021 - 22:09

حملة للتبرع بالدم في طنجة

صوت وصورة
عوامل انخفاض الحرارة بالمغرب
السبت 16 يناير 2021 - 17:11

عوامل انخفاض الحرارة بالمغرب

صوت وصورة
جولة ببحيرة الكاسطور في مونتريال
السبت 16 يناير 2021 - 15:55

جولة ببحيرة الكاسطور في مونتريال