سيدي سليمان كلها صفيح يا سعادة الوزير !

سيدي سليمان كلها صفيح يا سعادة الوزير !
الأربعاء 1 يونيو 2016 - 15:04

نهاية الأسبوع الماضي كانت ساكنة مدينة سيدي سليمان (الغرب) على موعد مع مفاجأة من العيار الثقيل، عندما صُدموا (وأؤكد على اللفظ) بتصريحات مسؤول كبير من رتبة وزير هو السيد نبيل بن عبدالله، وزير السكنى وسياسية المدينة، عندما خاطب مسؤولي الإقليم والمدينة بأنه جاء لـ”يبشرهم” بإعلان مدينتهم “المدينة (المغربية) الـ56 بدون صفيح” !

كاتب هذه السطور وابن المدينة ما كان ليقف كثيرا على خبر رسمي كهذا، كما هي عادته دوما انطلاقا من أنها أخبار تنتمي للقواميس الجافة و”الخشبية” التي لا تفيد قارئها أو سامعها بشيء، ولكن واجب تنوير الرأي العام الوطني والمحلي يفرض التوضيح أو لنقلها صراحة يفرض تكذيب كلام السيد الوزير..

ويبدو أن أمرا ما جعل السيد الوزير يهرول ويسارع الخطوات ويكلف نفسه عناء التنقل إلى مدينة سيدي سليمان، ليزف إلى أهلها وساكنتها “الخبر السعيد” الأقرب إلى اليوتوبيا والطوباوية التي يؤمن بها كثيرا “الرفيق” نبيل، على اعتبار ما يطمح إليه الاشتراكيون بنو إيديولوجيته مِن غد أفضل حالم لا طبقات فيه بين أفراد المجتمع ولا هم يحزنون !

وحتى لا نتورط في اتهام مجاني للسيد الوزير بأن وحدها قد تكون خلفيات انتخابية حركته للذهاب نحو هذه المدينة الغارقة في مشاكلها العمرانية والاجتماعية والاقتصادية والثقافية وحتى السياسية، والتصريح بما صرح به بعيدا عن الواقع المر لعاصمة “بني احْسَن”، نسارع بالقول إن الصفيح والبناء العشوائي وغياب المرافق الحيوية كالكهرباء والماء وسوء الطرق وانتشار الأزبال، كلها مستنقعات وأوبئة ونقط سوداء ما تزال تضرب أطنابها كل نواحي المدينة، مع استثناء طفيف وصغير ومتواضع يهم بعض الأحياء أو الدروب وخاصة بداخل ما يسمى “الفيلاج” وتحديدا الشوارع المؤدية إلى مقرات إقامة المسؤولين المحليين كالقواد والباشا وعامل الإقليم !

وللتدليل على أن كلام وزير السكنى بن عبدالله يجانب الصواب ويعاديه يكفي أن نذكر أن مقر عمالة إقليم سيدي سليمان الذي كان يحتضن حفل إعلان “التحاق مدينة سيدي سليمان بركب المدن المعلنة دون صفيح”، كان أمامه مواطنون يرابطون معتصمين منذ أيام احتجاجا على عدم استفادتهم من مساعدة مالية كما استفاد آخرون لبناء منازل تحفظ كرامتهم، وهو ما جعلهم باقين في سكنهم الصفيحي على غرار المئات من الأسر في انتظار المجهول، بحيث لا التصريحات غير المسؤولة لمثل هذه التي يصرح بها الوزير، ولا التسابق قبل الأوان على كسب الأصوات الانتخابية، كفيل بانتشال السكان السليمانيين من بؤس السكن غير اللائق.

ولأن الوزير ضمنها في خطابه كدواوير تبوأت مكانة الأحياء المؤهلة للسكن، فإننا سنعيد ذِكر أحياء ودواوير جبيرات الواد، ودوار الجديد، وأولاد الغازي، وأولاد زيان، ولهجورة، ودوار لوركة، ودوار أولاد بورنجة، ودوار لغلالتة، ودوار لعواد، ودوار فريمان، والعبد السلامية، وصوديا، والسوق لقديم، ونضيف أولاد مالك، لنقول بالجزم ونحن متيقنون أن لا حي أو دوار من هذه جميعها خالٍ تماما من السكن الصفيحي أو العشوائي، ويكفي المرء القيام بجولة سريعة في أطراف هذه الدواوير أو الأحياء ليقف عن كثب على عدم صدقية كلام وزير السكنى. بل إن هناك من الأحياء غير البعيدة إلا بأمتار عن مقر الإقليم في الضفة الغربية لوادي بهت كحي “المكسيك” أو “الشيشان” التي ما يزال فيها الناس يعيشون بجوار القبور وفي بيوت أشبه بالمغارات ووسط الأزبال المتراكمة والروائح النتة، عدا عن غياب المرافق الحيوية كالماء الشروب والكهرباء.

إن الادعاء بكون المدينة التي كانت تسمى خلال مرحلة الاحتلال الفرنسي بـ (Le petit Paris) إسوة بعاصمة الأنوار الفرنسية، وذلك بالنظر لجمالها وقتئذ، تنتقل اليوم لمصاف المدن المغربية التي ليس بها دور صفيح، هو بقدر ما يعتبر كلاما غير صحيح وغير مسؤول ومردود على المسؤولين والمنتخبين المحليين والإقليميين، فإنه مناسبة ودعوة أيضا –كما نتمناها- للذين “يهمهم الأمر” بأن يفتحوا تحقيقا في الموضوع وإعادة تقليب وفتح ملفات الذين استفادوا من البقع الأرضية في تجزئة “الخير” التي أقيمت خصيصا لضحايا فيضانات وادي بهت وللفقراء المعوزين فإذا بميسورين يستحوذون على بقع فيها، بل إن حتى المستحقين لم يكونوا ليستفيدوا لولا اضطراهم إلى تقديم رشاوى لأعوان السلطة والمشرفين على توزيع البقع..

أخيرا..رجاء أيها “الرفيق” وأيها “الإخوان” أتركوا ساكنة مدينتنا يعيشوا في أمن وسلام رغم كل الفقر المدقع وكل الصفيح الملهب، ولا تكدروا حياتهم بالخطابات المدنسة بخبث الانتخابات !!

[email protected]

ttps://www.facebook.com/nourelyazid

‫تعليقات الزوار

8
  • سليماني
    الأربعاء 1 يونيو 2016 - 21:48

    أنه التهافت يا أخي على أصوات الناخبين..والطامة الكبرى إن يكون هؤلاء الوزراء بهذه الخطورة من الكذب..وكيف يعقل أن يعلنوا مدينة كي يدي سليمان هي عبارة عن قرية كبيرة أنها مدينة بدون صفيح والحال أن أول ما يتبادر إلى ذهني زائر ها هو أحزمة البؤس والفقر بما فيها البناء العشوائي ودورالصفيح..كفى من الضحك على الذقون أيها المسؤولين.

  • طنجاوي
    الخميس 2 يونيو 2016 - 04:51

    كنت اتمنى ان تنتفض مدينة سيدي سليمان عن بكرة ابيها على شاكلة مدينة سيدي بوزيد التونسية معلنة رفضها وتمردها على زيارة هذا الوزير المشؤوم نبيل بنعبدالله المسؤول الاول والاخير عن العشوائيات وتردي الاوضاع في هذه المدينة المباركة

  • مواطن مغربي
    الخميس 2 يونيو 2016 - 08:57

    يظهر والله أعلم أن السيد الوزير يقصد بما قال المدينة الفاضلة التي يؤمن بها الاشتراكيون مثله اما الواقع فيعلى ولا يعلى عليه ومحاربة أحياء الصفيح لا تأتي بالخطابات الرنانة والأرقام المغشوشة والمزورة ولكن بالأعمال الواقعية والحقيقية في الميدان..الآن أعرف أن إعلان المدن بدون صفيح هو فقط للاستهلاك الإعلامي لا أقل ولا أكثر لأن السياسة الحكومية في هذا المجال اكدت فشلها الذريع بل إن السياسة العامة تذهب كلها في تسمين ظهر المعلوف كما نقول بحيث تشجع سماسرة العقار على الاغتناء دون أن تلتفت للفقراء ساكني البدوووون فيييل..انشروا يا هسبريس فأنتم منبرنا وشكرا

  • عمر الحسني
    الخميس 2 يونيو 2016 - 13:31

    اخي الفاضل الاستاذ نور الدين اليزيد.اسمحلي ان اؤكد كلامكم و انا الذي عشت هنالك اكثر من 20 سنة و اعرف عما تتحدث و عما لا يعرفه السيد الوزير الشيوعي التقدمي, في حكومة الظلاميين.
    لقد تراجعت المدينة البئيسة سنوات الى الوراء و ازدادت دور الصفيح .لتستحق لقب عمالة ام الصفيح و ليس مدينة بلا صفيح.
    اكثر من ذلك اخواني المدينة التي كنت اعرفها رمزا للاخلاق و التربية صارت اليوم وكرا كبيرا لانتاج الدعارة و كل الامراض الاجتماعية…….الخ
    الفاهم يفهم و مرحبا الاخ اليزيد عندي في طنجة.

  • الفلاح
    الخميس 2 يونيو 2016 - 16:33

    فلاح
    يحكي والدي ان سيدي سليمان كانت قبل سنوات عديدة, أحسن بكثير مما هي عليه الآن
    هدوء, سلام, طمأنينة, وكل شيء متوفر وبأثمان معقولة لا بل رخيصة!!!
    أما الآن يقول الوالد هي أصبحت مخيفة , فمع أن كل شيء متوفر إلا ان حال المدينة تراجع كثيرا والعقار أصبح ثمنه رباطيا
    والبطالة تفشت حتى سيطرت
    والسياسيون تغولوا
    والفلاحون يعانون والفلاحة في خبر كان خصوصا مع إغلاق وحدة تكرير الشمندر السكري
    وتجبر أصحاب الضيعات بعدما كانت لصوديا والله غالب
    صاحب المقال مشكور جدا لأنه لم أقرأ ولم أسمع أي أحد رد على قول الوزير لحد الآن… تحية

  • jamal
    الخميس 2 يونيو 2016 - 19:48

    t'as pas honte Mr Benabdellah de dire ça ptt sidi slimane est la ville ou il y a plus d'habitations insalubres t'as pas vu les quartiers de l'ouest douar jdid,olad lghazi,oulad malak….il n'y a pas un quartier ou tu trouves pas des centaines d'habitation qui n'ont de l'habitation que le nom. sidi slimane a excellé dans les marchands ambulants ,le chomage ,le désordre,la malpropreté

  • حسناوي
    الخميس 2 يونيو 2016 - 22:28

    الله يعطيك الصحة أخي سي اليزيد نفتخر بأنك ابن هذه المهمشة ونشد على يدك بحرارة لأنك فضحت نفاق السياسيين والمسؤولين ونتمنى أن تعيد كتابة مقالات على هذه الفضائح وهؤلاء المسؤولين. .شكرا لك ولهسبريس

  • السيمو
    الجمعة 3 يونيو 2016 - 10:02

    كان على احسناوة أن ينتفضوا ضد هذا الوزير الذي لم يزرهم إلا طمعا في أصواتهم لمنتخبيه..كفى ضحكا على المواطنين مدينة سيدي سليمان أصبت قرية كبيرة وهي في تراجع مستمر المصانع اغلقت وشباب المدينة هاجروا إلى مدن أخرى وخاصة طنجة والقنيطرة والدار البيضاء بحثا عن مصدر رزق ومصنع السكر الذي كان مفخرة المدينة ويشغل المئات رسميا والآلاف موسميا تم تدميره ووضعا مكانه سوق مارجان الممتاز الذي يشغل بضعة أشخاص غرباء عن المدينة..الوضع كارثي ومأساوي وأحياء الصفيح في كل جهة وأبناء المدينة يعانون البطالة..كفى من الكذب على المواطنين..تحية خاصة للكاتب ولهسبريس الرائدة

صوت وصورة
جنازة لاعب كرة
الإثنين 12 أبريل 2021 - 19:25 17

جنازة لاعب كرة

صوت وصورة
مقر السجل التجاري بالبيضاء
الإثنين 12 أبريل 2021 - 18:24 3

مقر السجل التجاري بالبيضاء

صوت وصورة
إضراب مفتوح عن الطعام
الإثنين 12 أبريل 2021 - 17:39 15

إضراب مفتوح عن الطعام

صوت وصورة
وفاة لاعب على أرضية الملعب
الإثنين 12 أبريل 2021 - 16:38 16

وفاة لاعب على أرضية الملعب

صوت وصورة
انتشال شاب في شاطئ الجديدة
الإثنين 12 أبريل 2021 - 15:37 5

انتشال شاب في شاطئ الجديدة

صوت وصورة
بوحسين .. نقاش في السياسة
الأحد 11 أبريل 2021 - 22:07 3

بوحسين .. نقاش في السياسة