شخصيات وازنة تطلق نداء لإلغاء قانون الإرث بالتعصيب في المغرب

شخصيات وازنة تطلق نداء لإلغاء قانون الإرث بالتعصيب في المغرب
الأربعاء 21 مارس 2018 - 14:00

أطلقت شخصيات حقوقية وإعلامية وسياسية وفنية وفكرية بارزة في المغرب نداء لإلغاء نظام الإرث عن طريق التعصيب من قانون المواريث في البلاد.

نصُّ النداء، الذي أطلقه مؤلفو كتاب “ميراث النساء”، وهو كتاب ساهم في إصداره 23 خبيرا مغربيا، قال إن “قاعدة التعصيب في قانون المواريث يٌعطي الحق للرجل في الاستفادة من الإرث كاملا في حال كان الوريث الوحيد، في حين لا تستفيد المرأة من هذا الحق؛ إذ ترث فقط نصيبا مقدّرا معلوما يسمى فرضا، مما يعني أن الوارثات اللواتي ليس معهن شقيق ذكر، ينبغي عليهن تقاسم الإرث مع الذكور الأقربين من إخوة وأبناء إخوة وأعمام وأبناء عم وإن بعدوا”.

ودعا القائمون على فحوى هذا النداء الذي يضمُّ أسماء وازنةً يتقدّمهم وزير الصحة السابق، الحسين الوردي، وجمال أغماني، وزير التشغيل السابق، وإسماعيل العلوي، بالإضافة إلى نشطاء حقوقيين وفنانين وصحافيين، إلى إلغاء قاعدة التعصيب من قانون المواريث، بمبرر أنه “لم يعُد يتوافق مع ما طرأ على الأسرة المغربية من تحولات في السياق الاجتماعي الراهن؛ إذ تجعل النساء الأكثر فقراً أكثرَ هشاشة، وتجبر الكثير من الآباء على التخلي عن ممتلكاتهم لبناتهم وهم على قيد الحياة”.

وذكر نص النداء، الذي جاء في خضمّ الحملة الشرسة التي تعرضت لها الباحثة أسماء المرابط بعد دعوتها إلى إعادة النظر في نظام الإرث الحالي، أن “نظام الإرث بالتعصيب كان يجد ما يبرره في السياق التاريخي الذي نشأ فيه حيث كان النظام الاجتماعي نظاما قبليا يفرض على الذكور رعاية الإناث والأشخاص الموجودين في وضعية هشة”، مشيرا إلى أن “السياق الاجتماعي الحالي وما عرفه من تغير في البنى والأدوار الاجتماعية، ينتج عن تطبيق نظام الإرث عن طريق التعصيب بالنفس ظلم كبير لا يتماشى مع مقاصد الإسلام”، على حد تعبير النداء المذكور.

الناشط والباحث الإسلامي محمد عبد الوهاب رفيقي، الملقب بـ “أبو حفص”، قال في تصريح لجريدة هسبريس الإلكترونية: “هناك سياقات عديدة دفعت إلى إصدار هذا النداء، منها النقاش الذي أثير مؤخرا حول الإرث الذي لم يسبق له مثيل”، مضيفا أن “المجتمع المغربي في حاجة إلى تغيير بعض القوانين المتعلقة الإرث، في مقدمها قاعدة التعصيب”.

الناشط الإسلامي أورد أن “النداء يأتي في ظل الإشارات التي تضمنتها الرسالة الملكية حول إمكانية تعديل بعض مضامين مدونة الأسرة، وقد ارتأينا أن يكون أول تعديل يهم قانون التعصيب، لأنه يكرس الظلم الذي تتعرض له المرأة ولا يستجيب للواقع الاجتماعي في ظل تغير دور المرأة في المجتمع”.

بدوره، أكد مولاي إسماعيل العلوي، الوزير السابق أحد الموقعين على نداء إلغاء التعصيب، في اتصال بهسبريس أنه مقتنع بهذه الخطوة، لأن “هذه القاعدة (الإرث بالتعصيب) كان لها مدلول في الماضي البعيد ولم تعد الحاجة إلى الإبقاء عليها في عصرنا الحالي”، وقال: “اليوم يُمارس حيفٌ كبيرٌ ضدّ النساء والبنات بسبب هذه القاعدة، ومن باب إنصافهن يجب إلغاؤها”.

وأضاف العلوي: “يجب إلغاء هذه القاعدة من قانون الميراث لأنها لا تراعي مصلحة المرأة المغربية”، ونوه بالنقاش السائد حاليا حول موضوع الإرث بالقول: “فليتنافس المتنافسون في تقديم تبريراتهم لتطوير الفقه لأن الفقه يبقى مجرد فقه وليس كلام الله”، على حد تعبيره.

*صحفي متدرب

‫تعليقات الزوار

128
  • عادل
    الأربعاء 21 مارس 2018 - 14:20

    إذن ستفتحون أبواب الفتنة، فأمير المسلمين يستمد سلطته الشرعية من الدين الحنيف
    إنكم دعاة فتنة، اليوم الإرث وغدا العرش ….
    اللهم لطفك ورحمتك

  • ماروكان
    الأربعاء 21 مارس 2018 - 14:23

    النقاش حول الإرث و نصوصه القطعية هو تحوير للنقاش الدائر في المجتمع المغربي و المطالبات الشعبية المطالبة بالكرامة و الحرية و العدالة الاجتماعية في الحراكات المتأججة في الريف و جرادة و باقي المغرب العميق البئيس و المقهور، و يعد هذا النقاش بالدارجة العامية بمثابة صب "للزيت على العافيه" أو الدوليو فوق المجمر‎‏".‏‎ ‎

  • المواطنة
    الأربعاء 21 مارس 2018 - 14:26

    الشخصيات.الوازنة.يجب.ان.تطلق.نداءا.
    بلغاء.تقاعد.البرلمانين.وتقاعد.الوزراء.
    وتقاعد.المودرين.العامون.للماسسات.الكبرى.
    وانيلغو.نصف.تروتهم.لصالح.الفقراء.

  • فاعل خير
    الأربعاء 21 مارس 2018 - 14:28

    هذا تحريف و تخريف ماشي تعديل ، غير لي ما لقا جريا يجبد الإسلام و النصوص الدينية

  • بوعزة القفل
    الأربعاء 21 مارس 2018 - 14:29

    كل ضرب لتوابث الدين في باب الإرث يعتبر تجنيا واضحا وفاضحا على مقدسات الدين . كيف ما كانت العناوين التي من اجلها سيتم التعديل وإذا شئت فقل التهجين سيعتبر تسلطا واختطافا للنص القرآني والحديثي.باسم العصر وحيتياث العصر عصر الخسر . .دين الله ليس دين رأي وهوى ومزاح دين الله دين التباث من بدل على رأيه فقد جاء بالبدعة . ومن تعدى حدود الله فقد ظلم نفسه…الحق قوي لانه إسم من أسماء الله الحسنى.من أراد العدل للمرأة فليحترم حقها في التعليم والصحة والسكن والعمل في حق اختيار الشريك دون ذلك اضغات احلام وخيوط من دخان.

  • مسلم
    الأربعاء 21 مارس 2018 - 14:29

    أترفضون ما شرعه الله من فوق سبع سماوات ؟؟؟ أتتهمون الله بالظلم ؟؟؟؟ مالكم كيف تحكمون ؟؟؟

  • عبد الله
    الأربعاء 21 مارس 2018 - 14:31

    (*"يريدوا ليطفؤوا نور الله بافواههم و ياب الله الا ان يتم نوره لو كره الكافرون*")
    هذا هو الملخص لن يستطيع اي احد المساس بهذا لقد حسم الامر منذ ان نزلت الاية .
    الا تخافون الله و الله انهم ضاعوا لم يدركو عضمة الله ضاعوا لانهم لم يرو بنور الله و البصيرة ، هدانا الله و اياكم و كل احد لم يدرك جبروت الله و قوته .
    بل وان الله حليم معهم انضر مذا يصنعون و يدعهم يمشون على ارجلهم ، الله يمهلكم فسارعوا للتوبة لن تنفعكم الندامة في القبر المضلم الضيق

  • عبد الوهاب
    الأربعاء 21 مارس 2018 - 14:31

    هؤلاء الاشخاص محسوبين على التيار اليساري و ما يحمل من ضغين و حقد دفين للاسلام اما عبد الوهاب رفيقي فلا يعتد به كمرجع و المسائل الفقهية لا تحل عبر محطات التواصل الاجتماعي لان كل من هب و دب يدلو برايه او يوقع حسب هواه النفسي و الشخصي ولكن هناك علماء اجلاء و يعلمون من العلم سواءا القراني او السني هم الدين سيقولون كلمتهم بالادلة الشرعية وقبل ان نتهم قوانين الارث فلتكن عندهم الشجاعة و يطبقون شرع الله ثم نقيمه اما ان لا نطبق الشىء و نحكم عليه فهدا هو العبث .

  • مغربي
    الأربعاء 21 مارس 2018 - 14:32

    السلام عليكم
    ماهي الفائدة من إتارة متل هده النقاشات كل مرة ؟ و مادا سيتغير لو طبقنا عكس ما امرنا الله به في القرآن الكريم ؟ هل سيصبح المغرب بلادا ينتج الطاقة النووية بعد دالك أم هل سوف نستطيع تصنيع الطائرات و الدببات ؟ أم هل سنصبح دولة غنية بين ليلة و ضحها ؟
    يعني هناك من يسعى دائما في الخفاء لإبقاء النقاش المجتمعي منحصرا على امور تانوية لن تغني ولن تسمن بطن فقط لإلهاء عبر " بيادق معروفين سلفا " و ما هي خلفياتهم المنحرفة دينيا و مجتمعيا.
    إدا كان ولابد من حسم الأمر بشكل عادل و ديموقراطي فلنلتجئ للإستفتاء شعبي و نرى مادا يريد الشعب المغربي بدل الغدر و النصب بإسم المغاربة.
    أكيد انه لو طبق الأمر الحالي سوف ننتقل مباشرة إلى مشكل الطلاق و إقتسام تروة الرجل مع المرأة كما حدت في الغرب ولم يعد بعدها أحد يتجوج.

  • حسنا فلننظر
    الأربعاء 21 مارس 2018 - 14:33

    ذكرتني هذه الجعجعة
    بتعدد الزوجات؟
    ناضت القيامة على الموضوع
    والمضحك المبكي أن الشعب المزلوط
    ما جبر تاكيفاش يعيش وحدة عاد يزيد التانية
    لا قالوا ربعة
    أواااه
    فلو نظرنا بابصار غير أبصار الحصان والبغل
    سنرى لا محالة أن الذي يعدد الزوجات
    هو المعطي بنطامو
    (واحد فشي دوار)
    وسيهم المربوح
    (واحد لابااااس عليه)
    وشكون آخر؟
    تانجبروه عاد نقولوها.
    بمعنى عدد قليل جدا ربما 0.01%
    ومع ذلك تترك الأمور التي تتجاوز 90%
    لنناقش الخوا الخاوي
    لأن مما فرنسا وخالتي امريكا يقولون بذلك؟
    فكذلك نقب المنقبون وفتش المفتشون وبحث الباحثون
    ردحا من الزمان
    حيث لا يعرف أحد أحدا يقسم الميراث بالشرع
    إلا من رحم ربك وقليل من هم
    فوجدوا ان هناك حالة تعصيب
    لأنثى ترث أقل مما يجب
    يوريييكااااا
    وجدتها
    نعم ونفخت فيها تلكم
    وهكذا أصبح لدينا شيء نلهي به
    من يسهل إلهاؤه
    فليس المشكل تعليم ولا صحة ولا عطالة
    ولا مخدرات ولا تشرميل ولا عنوسة
    ولا تعويم الهم المغربي ولا ارتفاع المحروقات
    ولا أسعار اللوبيا والبطاطس
    ولا دعارة بالعلالي وبالقاصرات جدا
    في إطار سياحة جنسية شذوذية
    ولا هم يحزنون
    المشكل كوولو
    هو
    وااااحد حليمة
    واقيييلا ورثو معاها شي وحدين
    أواه

  • لا حيلة له
    الأربعاء 21 مارس 2018 - 14:34

    تستحوذ أختي على منزل كبير وقد استبدلت الأقفال بحيث لايمكنني ولوج المنزل ولو لاسترجاع الذكريات.

  • كلهم علمانيون يساريون
    الأربعاء 21 مارس 2018 - 14:35

    الحمد لله انهم كلهم علمانيون يساريون، اليسار القديم تخلى عن العدالة الاجتماعية وترك المفسدين واصبح يبحث عن الحرية الفردية صايتي حريتي و الغاء الدين من النسيج الاجتماعي.
    الدين له علمائه وان لم تحترموهم، فسيكثر التطرف والارهاب، والانقلابات.
    نعرف ان المخزن ضعيف، تابع للغرب ، فلا تزيدو احتقان الحياة المعيشية على سخط الله عز وجل.

  • نادية
    الأربعاء 21 مارس 2018 - 14:37

    اكبر ظلم وقع على المراة هو قانون الارث بالتعصيب هذا ..تقضي الزوجة كل عمرها وتفنى شبابها وصحتها في خدمة البيت والزوج وفي حال انجبت فقط بنات يتناوبن على خدمة الاب في مرضه وكبره وعجزه ولما يموت ياتي ابن العم الذي لم يكن يجلب حتى علبة حليب لزيارة قريبه فيرث كل شيئ,,وانصافا للحق قررت بعد ما اموت, اولادي يرثون بالتساوي ومهدت لذلك من الان

  • أيمن
    الأربعاء 21 مارس 2018 - 14:37

    اغتصابات للنساء في المدارس أمام الملأ ونساء الأطلس لا يعلم بمعانتهن إلا الله ونساء التهريب المعيشي كل يوم في عذاب ووو ولا يتدخل أحد ولكن عندما يتعلق الأمر بالإسلام الدين الذي ارتضاه المغاربة عبر التاريخ يتدخل من لاتهمه المرأة أصلا ويقول أن العصر تغير وقصص مللنا سماعها ولكن الشعب فاق ومتمسك بثوابته مهما حاولتم والحمد لله.
    المرجو النشر

  • de passage
    الأربعاء 21 مارس 2018 - 14:38

    أنا أفقر إخوتي وعندي 3بنات. إخوتي أغنياء بكل ما للكلمة من معنى، وأنا لاملك سوى المنزل الذي نعيش فيه، أرى أنه غير منصف بعد مماتي أن يتقاسموا إخوتي المنزل مع بناتي حتى أنني أفكر في طريقة لأن يبقى لبناتي دون أن أغضب الله. من عنده حل يأتني به.
    من فضلكم ، من سوف يقول خلي الأمور كما هي، يحتفظ برأيه.

  • امين
    الأربعاء 21 مارس 2018 - 14:38

    الغاء التعصيب بداعي انه لم يعد له مايبرره بحكم ان المرأة لم يبقى من يتكفل بها و…… على هاد الحساب نلغيو الصلاة حيت مابقى الوقت عند الناس ولا يخدمو كثر من الناس زمان.ونلغيو الصيام حيت حتى هو مابقى له مقتضى حيت كيجوعنا والصحة ديالنا على قد الحال.ونلغيو الحج حيت مصارف والطريق بعيدة.ونلغيو القران حيت نزل كثر من 1400سنة.ونلغو حتى السنة حيت غي سنة ماشي شي حاجة.ونلغو ونلغو ونلغو …. اوا قولو لينا نلغو الاسلام شرح ملح مايخنز.اه بعدا امتى غا تلغو الساعة؟؟؟؟؟

  • المتفائل
    الأربعاء 21 مارس 2018 - 14:39

    ارى ان النقاش احتدم كثرا وزادت حدته بين الاغنياء حول "إعطاء حصة متساوية للمرأة في الإرث "اما الفقراء فلا يهمهم هذا الامر لا من بعيد ولا ن قريب..فهمهم الوحيد هو البحث عن لقمة عيش تمكنهم من العيش بكرامة.
    ولو فكر هؤلاء الفقراء ما همهم من يرث من وررائهم لانهم سيكونون مرتاحي البال.

  • سبحان الله
    الأربعاء 21 مارس 2018 - 14:40

    نحن في طريق الهاوية نزوغ عن الصواب كتاب الله واضح نصوص قطعية ليس فيها تأويل. صدق رسول الله اذ قال سياتي على أمتي سنوات خداعه. ………… ويتكلم الرويبضة. و الذين ينادون بإلغاء قانون الإرث يعتبرون رويبضة هذا الزمان

  • ABC
    الأربعاء 21 مارس 2018 - 14:40

    الليعاندوا شي شغل سير يقضيه ، واللي ما عجبوا الحال يبدل الدين راه المسيحيين فاتح ليكوم الأبواب الممتلكات اللي عندك كتبها ممن بغيتي راه حتى الكلب والقط اللي مربي كياخد حقوا ، ها العار لما بدلوا دينكم وجنسياتكم حلال عليكم في الدنيا ، خلي ونا حنى المسلمين راضيين بما جاء به تقسيم سبحانه وتعالى ، وعلاش غاتبدل دينكم كتب ممتلكات ديالك لأي أحد وشرط في العقد أنك المتصرف الوحيد حتى نموت عاد نفدوا القسمة اللي قسمتها وخليو عليك الميرات والإرث . راه الموضوع أكبر منكم فرق بين السماء والأرض .

  • maghribi
    الأربعاء 21 مارس 2018 - 14:42

    يقول الله سبحانه و تعالى في كتابه الكريم :
    للذكر مثل حظ الأنثيين
    كما يقول عز وجل أيضا :
    إنا نحن نزلنا الذكر و إنا له لحافظون

  • مسلك
    الأربعاء 21 مارس 2018 - 14:43

    ما كاين مايتورث قسموا الورث بيناتهم و كيطنزو علينا

  • شخصيات غير متوازنة
    الأربعاء 21 مارس 2018 - 14:44

    هذه الشخصيات المعروفة بعدائها لكل ما يمت للإسلام بصلة لا تستحق أن نصفها ب
    "الوازنة " بل يسنحسن أن ننعثها بأبشع الصفات التي تناسبها ولعل أقل ما يمكن قوله في حقهم أنهم " المفسدون في الأرض ".

  • باحث عن الحقيقة
    الأربعاء 21 مارس 2018 - 14:46

    آخذ من هذا التقرير خاتمته وهي كلام جاء على لسان مولاي احمد العلوي حينما قال : نثمن مايدور في المجتمع من نقاشات حول تطوير الفقه لان الفقه مجرى كلام بشري …
    اقول للسيد مولاي احمد : هذا كلام جميل وهو مدعاة الى تجديد حياة الافراد بتجديد قوانينها وتشريعاتها ، لكن عندما نتحدث عن الارث هل نتكلم عن وحي وعن كلام المشرع الذي هو الله تعالى ام نتكلم عن فقه مصدره كلام البشر ؟
    للتأمل يا سيدي ووضع الالفاظ والمصطلحات في محلها ومجالها الحقيقي

  • رشيد
    الأربعاء 21 مارس 2018 - 14:47

    الاسلام منظومة كاملة و متكاملة’ فحينما اعطى الاسلام في الارث و في بعض الحالات للذكر مثل حظ الانتيين فانه بالمقابل الزم الرجل بالنفقة سواء اكان ابا او زوجا.من هذا المنطلق فاذا كانت نية هؤلاء (المناضلات) سليمة كما يدعين فعليهن ان يناضلوا من اجل المساوات في الارث و النفقة على حد سواء…المسالة اكثر من ذلك انها محاولات حتيتة لتفتيت تعاليم اسلامية.لكن علينا ان نذكر ان دستور المملكة المغربية ينص على ان الدين الاسلامي هو دين الدولة الرسمي’و ان اي تشريع وضعي يخالف روح تعاليم الاسلام فهو غير دستوري.

  • الااصيل العربي
    الأربعاء 21 مارس 2018 - 14:48

    هذه الشخصيات الشيوعية لا وزن لها في مجتمعنا الاسلامي .

    نحن مسلمون والارت حسب الشريعة الاسلامية الثي اوصى بها القرأن الكريم والسنة النبوية الشريفة .

  • صادقة ليه
    الأربعاء 21 مارس 2018 - 14:50

    مزيانة لاغلبية الرجال إدا حيدو النفقة و المتعة والصداق ودك شي لي تيمنع رجل يطلق وتيخليه مقهور أما المرأة إدا لقات رجل سهل عندو طلاق غادي تقاد أما الإرث فاغلبية والدينا ماخلاو لينا تا وزة
    راه أغلبية النساء لي خسرت إلا طبقو المساواة الكاملة لي يسمع الإرث يقول المغاربة تيخليو لملايين راه إلا خلالك دار هي زغرت

  • Mockingjay
    الأربعاء 21 مارس 2018 - 14:51

    تريدون تغيير كلام الله بذريعة خروج المرأة للعمل فلماذا لا تعيدون المرأة إلى البيت كما كان الأصل في المجتمع الإسلامي لتتمسكوا بكلام الله و شرعه !؟ من له الكلمة الأعلى المرأة أم الله !؟ أم تحكمون بما تشتهيه أنفسكم وما يمليه عليكم الغرب و الحركات النسائية وأحيانا الخوف من السجن وكلمة الحق أمثال أبو حفص ! أتضمنون أن المرأة ستأخذ حقها في الإرث بتغيير أحكام الله !؟ هل المشكل في الشرع أم في الإنسان والقضاة أو العدالة بصفة عامة ! لماذا الإنسان تسلب وتنهب أرضه و سكنه بمافيات العقار ! أين المشكل في القانون أم في مافيات العقار !؟كذالك ومثال أين المشكل هل هو في الشرع أم في من يقسم الإرث وينهب حق صاحبه كيفما كان جنسه امرأة أو رجل فحتى الرجال يضلمون في تقسيم الإرث ويضيع حقهم إذا كانوا ضعافا

  • مسلم
    الأربعاء 21 مارس 2018 - 14:53

    على النخبة ان تقول ما تريد.انا كمواطن اطبب من الحكومة ومن جلالة الملك باستفتاء على هدا مهما كلف التمن.حتى ننصفه محبة لنا لهوحتى ولا يتحمل هدا العبء الكبير امام الله الدي تطلب به هده النخبة من الاشتراكيين.

  • vraibdawi
    الأربعاء 21 مارس 2018 - 14:53

    هذه الشخصيات الوازنة كما تقولون فلتطبق هذه الخزعبلات في قعر بيوتها ولاتفرضها علينا نحن كمجتمع إسلامي بنص الدستور وتحت ولاية أمير المومنين. …أما من أراد أن يتكلم باسمنا فهناك عدة مجالات ينقصها من ينوب علينا في الخوض فيها بحزم وصدق كالصحة والعدل والتعليم والشغل واسترداد الأموال المنهوبة …..الخ اما كل ما يتعلق بتشريع خالق هذا الكون فنحن من براء وسنتصدى لكم بكل ما اوتينا من قوة ….ملحوظة لذوي الألباب. ..الله قوي وهو حافظ لدينه فاياكم أن تعلنو الحرب عليه فقد سبقتكم أمم كان مصيرها الوبال. ..احترسو من غضب الله وانتقامه

  • حميد
    الأربعاء 21 مارس 2018 - 14:53

    نريد عارضة مضادة و نحن على أتم استعداد لتوزيعها و نقول لدعاة الزندقة اتقوا الله في القرآن الكريم والسنة النبوية الشريفة و من اراد ان يغير شرع الله فليراجع نفسه فإن الله كان بكم بصيرا

  • الهم هذا منكر
    الأربعاء 21 مارس 2018 - 14:55

    كل هؤلاء علمانيون فاين راي العلماء و المسلمون ابذين هم الاغلبية و لا اصبحت الاقلية هي من تحكم اليوم

  • الحسن المغربي
    الأربعاء 21 مارس 2018 - 14:56

    الله عز وجل لم يظلم المرأة أبدا لا في الأرث ولا في غير الإرث بل أكرمها و أعزها كل ما في الأمر أن نصيبها في الإرث أقل من نصيب الرجل لأنها غير ملزمة بالنفقة و الرجل ملزم بالنفقة عليها و على أولادهما و لذلك لقوله تعالى:"الرِّجَالُ قَوَّامُونَ عَلَى النِّسَاءِ بِمَا فَضَّلَ اللَّهُ بَعْضَهُمْ عَلَىٰ بَعْضٍ وَبِمَا أَنفَقُوا مِنْ أَمْوَالِهِمْ".

    إذن فالذي يرث مع الإناث ملزم بالنقة عليهن إذا لم يكن لهن من ينفق عليهن كالأب أو الزو ج أو الأخ.

    و إذا هلك هالك و ترك فقط البنات فالذي يرث معهن ملزم بالإنفاق عليهن و على الدولة متابعته بالنفقة و هذا هو الإشكان الذي يقع للبنات هو أن بعض الورثة يرثون بالتعصيب مع البنات و يتركونهن للضياع و هذا مخالف لشرع الله العادل.

  • Ziryab
    الأربعاء 21 مارس 2018 - 14:57

    لا أعرف لماذا يتم التعقيد في قضية الإرث. فمن أراد المساواة ما عليه أن يقسم ثروته على أبناءه بالتساوي قيد حياته أو يكتب عقدا يتم بموجبه الإتفاق على توزيع الإرث بالتساوي بعد موته. و من أرد تطبيق الشريعة كما هي معروفة الآن فهو كذلك حر في ذلك. المهم أن تترك حرية الإختيار لصاحب الملكية موضوع الإرث.

  • zemmouri
    الأربعاء 21 مارس 2018 - 14:58

    نقاش فارغ فان الارث فالقران فصله تفصيلا مدققا اما هدا الجدل حول الارث ماهي الا ركوب على الامواج اتريدون ان تغيروا كلام الله وتحرفون القران هل انتم احسن من الخالق حتى تشرعوا قوانينكم اتقوا الله

  • محمد
    الأربعاء 21 مارس 2018 - 14:59

    هل هذه الشخصيات وازنة فعلا ؟ و ما مذا تأثيرها في القرارات المتخذة؟

  • خبير في كلشي
    الأربعاء 21 مارس 2018 - 14:59

    وصفت نفسي خبيرا لان الخبراء اصبحوا في هذا الزمن الاغبر كثرا واصبحوا يفتون فيما لا يعلمون
    من ذكرت منهم لا علاقة لهم لا بالكير ولا بالنفير ولا يفقهون في علم الموارث ولا في باقي فروع العلم الشرعي
    اما خبرتهم فقد خبرناها عندما كانوا في مواقع المسؤولية

  • عبدو(برشيد..
    الأربعاء 21 مارس 2018 - 15:00

    السلام عليكم..الارث…اليهود.حارمين المراءة اليهودية.من الارث.ساكتين.لا فتنة لا هم يحزنون…والمسلميين.لعندهم.كلشي.باين في القران.والسنة.دايرين.حالة.يشوهون.الاسلام بايديهم..لهاذااليهود.والنصار..وكذالك.العلمانين.والملحدين..اعداء الاسلام ياءيدوا.هده الفتنة.بدعوة.حقوق المراءة العربية…(علما ان المراءة المسلمة.ترث اكثر من الرجل..راجعوا وبحتوا.وساءلوا اهل الدين.والعلماء…الله يرحم الحسن التاني..لقال :(الريح لجات الديكم)..والسلام..

  • ghi dayz
    الأربعاء 21 مارس 2018 - 15:00

    علاش هاد ناس مناضوش و كالو عطيو لجرادة حقها،اجي نحاسبو شفارة لكبار….اجي نلقاو حل للتخلف فبلادنا،….خليتو هادشي كامل لي عندكم لحق دويو فيه و مشيتو ل ابعد حاجة عليكوم…واش هدشي يقبلو لعقل

  • تميز آتاتوركية مغربية!
    الأربعاء 21 مارس 2018 - 15:01

    ان قانون الإرث هو احد الطرق التدريجية المتبعة لعلمنة البلاد و العباد, وهذا يشكل اختلاف في آليتات التي استعملها كمال اتاتورك فهو إستخدم الجيش و القوة لعلمنة تركيا بجرة قلم و في المغرب يوظف المجتمع المدني و الاعلام و المجالس العليا و ما يعرف بالمخزن لعلمنة دولة أسسها الاسلام مند حولي 13 قرن ان ما يسمى قانون الإرث يقصد به استهداف ما تبقي من إسلام في حياة المغاربة من طرف صخصيات علمانية وازنة لم تمنح المراة سوى الفقر و الجوع و المرض و الموت في سن مبكر ترى أي نوع من المساواة يتكلم عليها إقطاعيوا و رهابنة العلمانية

  • هادف
    الأربعاء 21 مارس 2018 - 15:01

    لما ابتغى الله لنا الاسلام كدين فلكي يكرمنا كبشر مستخلفين في الأرض ننشر العدل ونبتغي العمران.
    الارث كان احد سياقات ذلك في ظل محيط اسلامي حقيقي، قوم يوثرون على أنفسهم و كانت بهم خصاصة، لهؤلاء القوم سنت السنن.
    حاليا، نحن مسلمون دون الحد الادنى، من يعيل ذو الحاجة و يسند الضعيف و يأوي اليتيم و يغني العائل… بل من يسئل عن اليتيمة إن لم يكن له نصيب فيما تركه ابواها أو أحدهم.
    كل هذا لأقول ان هاته ليست الأقوام التي سنت لها السنن، لذا وجب أن تراعا المصالح و الحقوق، لماذا يرثني من لن يسندني لو كنت عند الحاجة؟ هذه بتلك، و الله أعلم.

  • انور
    الأربعاء 21 مارس 2018 - 15:01

    لماذا الشخصيات الوازنة لا تتكلم على التماسيح و نهب المال العام و الاعدام لخيانة الامانة و تقاعد البرلمانيين الفاشلين و المدن التي تعاني بشدة و لا يعرفون عنها سوى الاسم. تبا لحكومة تستغفل شعبها تحت شعار الدين و الوطن .
    الدولة تحتاج للشعب لانه هو من سيدافع عنها في الشدة اما انتم يا فشلة فالى الجحور تختبؤون.

  • متتبع
    الأربعاء 21 مارس 2018 - 15:01

    مع الاسف اصبح المجتمع المغربي اكثر تطرفا من السلفيين انفسهم عندما يتعلق الامر بشيء يتعلق بالدين وذلك بسبب انفجار القنوات الدينية مع ظهور القنوات الفضاءية في وقت من الاوقات. النتيجة ان هامش المقدس اصبح كبيرا وعطل المغاربة عقولهم فاصبحوا لقمة ساءغة للاسلام السياسي .الاسلام دين العقل ودين العدل والاتباع يكون في الامور الدينية الصرفة من صلاة وصيام وزكاة ومناسك اما في الامور الحياتية والمعيشية فالاصل الابتداع . ما جاء من امور وترتيبات في الامور المعيشية في القران فكانت موجهة للناس في ذلك الزمان حسب ظروفهم و تتناسب مع بيءتهم فحين يضرب القران المثل بالابل فهل كان المقصود الاعرابي رجل البادية ام الرجل العصري الذي يركب السيارة ولم ير قط الابل هذا مثال فقط لتقريب الرؤية والله الموفق والله يهدينا جميعا لما فيه صلاح ديننا ودنيانا.

  • مسلم قح
    الأربعاء 21 مارس 2018 - 15:01

    اتقوا الله في سورة النساء. على هاذ القضية منبقاوش نقراو هاذ السورة.نحيدوها من القرآن. مابقاتش صالحة. صدق رسولناالحبيب صلى الله عليه وسلم ويرفع القرآن.

  • مواطنة 1
    الأربعاء 21 مارس 2018 - 15:02

    سبحان الله ، كيف يتدخل المعلقون لرفض إنصاف أمهاتهم وبناتهم وأخواتهم . أعرف رجل مات وترك زوجته وبناته يعشن في بيت فجاء إخوته ليطالبوا بحقهم في البيت الذي بيع ورمي بالبنات وأمهم في الشارع بعدما عشن حياتهن مع أبيهن في هذا البيت . أهذا هو العدل ؟ أهذا هو الحق ؟ هل ترضون أن تتركوا بناتكم يتقاسم أعمامهم معهن ما تركتم من إرث لهن ؟
    المهم ، أصلحوا الوضع لأن الدين الذي لا يوفر العدل لا يمكنه أن يكون دين حق . وليس من العدل اليوم أن يرث الرجل ضعف ما ترث المرأة التي تشتغل وتعول بيتها وليس من الحق أن يرث أعمامنا ما تركه لنا آباؤنا …
    لا يمكن أن نغير ما جاء في القرآن !!! هذه حجتكم ، " فمن كان منكم مريضا أو على سفر فعدة من أيام أخر " واش اللي مسافر في طيارة فيها مكيف خصه ياكل رمضان ؟ لا .
    المهم راه في القرآن الكريم بزاف الحوايج مبقيناش كنديروها ، ولكن المشكلة ماشي في القرآن ، المشكلة في عقلية الرجل المتخلف اللي باغي يفرض السيطرة على المرأة بأي طريقة وخصه يورث اكثر منها باش يقوليها ديما : أنا راجل ، أنا عود وانتي غير نص عود . يا ودي الرجال اليوم أغلبهم ماشي حتى ربع عود والعيالات صابرين معاهم …

  • لؤي
    الأربعاء 21 مارس 2018 - 15:07

    إلى من يحاولون الدفاع عن الدين، هل تدافعون عن دين الله أم دين الفقها؟
    تعتبرون الولد في كتاب الله هو الذكر فقط ، في كتاب الله كل مولد فهو ولد، والدليل هو الاية :
    يُوصِيكُمُ اللَّهُ فِي أَوْلَادِكُمْ ۖ لِلذَّكَرِ مِثْلُ حَظِّ الْأُنْثَيَيْنِ ۚ فَإِنْ كُنَّ نِسَاءً فَوْقَ اثْنَتَيْنِ فَلَهُنَّ ثُلُثَا مَا تَرَكَ ۖ وَإِنْ كَانَتْ وَاحِدَةً فَلَهَا النِّصْفُ ۚ وَلِأَبَوَيْهِ لِكُلِّ وَاحِدٍ مِنْهُمَا السُّدُسُ مِمَّا تَرَكَ إِنْ كَانَ لَهُ وَلَدٌ ۚ فَإِنْ لَمْ يَكُنْ لَهُ وَلَدٌ وَوَرِثَهُ أَبَوَاهُ فَلِأُمِّهِ الثُّلُثُ ۚ فَإِنْ كَانَ لَهُ إِخْوَةٌ فَلِأُمِّهِ السُّدُسُ ۚ مِنْ بَعْدِ وَصِيَّةٍ يُوصِي بِهَا أَوْ دَيْنٍ ۗ آبَاؤُكُمْ وَأَبْنَاؤُكُمْ لَا تَدْرُونَ أَيُّهُمْ أَقْرَبُ لَكُمْ نَفْعًا ۚ فَرِيضَةً مِنَ اللَّهِ ۗ إِنَّ اللَّهَ كَانَ عَلِيمًا حَكِيمًا.
    تعتبرون قوله تعالى فإن لم يكن له ولد أي ليس له ذكر. أليس هذا تحريف للمعنى. وماذا تقولون في الوصية التي ألغيتم؟

  • الى 15
    الأربعاء 21 مارس 2018 - 15:08

    انت في حياتك ،الان ،وتتحدى حكم رب العزة، الذي خلقك، افعل ماتشاء، ان الترابط الاسري محدد ومقنن ، فاذا فقدوا اخوتك الانسانية فلا تجعل ذلك اجماعا.

    انا واعوذ بالله من قولة انا،تنازلت عن حقي في الارث للوالدة واخي، وسخ الدنيا يبقى فيها.

  • radi
    الأربعاء 21 مارس 2018 - 15:10

    شخصيات وأزمة يا صاحب التعليق ذكر مصداقية وشعبية وزنهم ماذا استفدنا من وزنهم حين كانوا في المناصب القيادية والعليا وماذا حققوا لنا و ورثنا منهم غير فرق تسد وما قولهم في سورة النساء.
    اتركوا الشعب المسلم يحترم و يطبق تعاليم الدين الإسلامي و لكم ماركس وأعوانه

  • hiba
    الأربعاء 21 مارس 2018 - 15:10

    لا حول ولا قوة الا بالله كيف تطالبون بالمساواة في الإرث بوجود تقسيم الإرث في القرآن الكريم والسنة النبوية الشريفة.

  • ادهم
    الأربعاء 21 مارس 2018 - 15:10

    يقول الله عز وجل:يوصيكم الله في اولادكم للذكر مثل حظ الانثيين.صدق الله العظيم.معنى يوصيكم اي يأمركم اذن هذا امر من الله سبحانه فكيف ينبغي لهؤلاء 23 خبيرا بان هذا يعتبر تعصيبا في قانون المواريث؟هل هم ادرى من الله بعباده؟وهل الوردي واغماني والعلوي وحقوقيين وفنانين وصحافيين يريدون تغيير شرع الله سبحانه بمطالبتهم بالغاء هذه القاعدة التي يعتبرونها تعصيبا.كما ان العلوي يقول فليتنافس المتنافسون في تقديم تبريراتهم لتطوير الفقه لان الفقه يبقى مجرد فقه وليس كلام الله.وهذه الاية ماذا تعتبر في رأيه اليس كلام الله التي من خلال تفسيرها من طرف الفقهاء والعلماء يبنون عليها تبريراتهم حول الارث.اما هؤلاء من اين يستمدون تبريراتهم بالغاءهذه القوانين الالهية و مامحلهم من الاعراب في العلوم الشرعية.ليكن في علمهم انه لا يوجد شخص واحد سيغر شرع الله الموجود في القرآن الكريم لان القرآن صالح لكل زمان ومكان.اتقوا الله في انفسكم لانكم ستحاسبون على ذلك.لا اريد ان اطيل على الاخوان الكرام متتبعي هسبريس.

  • فكر
    الأربعاء 21 مارس 2018 - 15:11

    يقول الرحمان في كتابه:السارق والسارقة اقطعوا ايديهماوفي اية اخرى الزاني و الزانية اجلدوهما حتى الموت و تم تغيير كل هذا فلما لا الرث وهو في مصلحة الجميع المراة و الرجل أطلب من الجميع أن يفتحوا عقولهم للنقاش البناء عوض المزايدات الفارغة حول الدين لان الدين لله سبحانه و تعالى كم عائلة شردت بسبب الارث كم ام اخت ابنة طردت من بيت والديها بسبب االارث حان الوقت لتفكير بعقلانية

  • مدرسة الحياة
    الأربعاء 21 مارس 2018 - 15:12

    يجب أن يضاف بند في عقد الزواج،يقرر فيه الزوجين كيفية تصفية الإرث هل بطريقة شرعية،أم بٱتفاق.كما يكون هذا البند قابل للتغييرمتى شاء الزوجين.وهنا يأتي دور الموثق .

  • مسلمة
    الأربعاء 21 مارس 2018 - 15:14

    شحال ما حاولتوا تحاربو الإسلام و تغيروه ما غتنجحوش لأنه الدين الحق ولو كرهتم و ما غتديو غير السخط وهادشي لي كتحاولو تعملوه ما كيزيدنا غير حب للإسلام وتعلق به ونشري يا هسبرس

  • tototiti
    الأربعاء 21 مارس 2018 - 15:20

    أربع حـالات المـرأة تـرث فيهـا نصف ما يرث الرجل و 30 حالة المرأة ترث فيهـا مثل الـرجل أو أكثر منه أو ترث هي و لا يرث هو.

  • samih
    الأربعاء 21 مارس 2018 - 15:24

    بالنسبة للنقاش الدائر حول الارث هو في خد داته نقاش صحي لاكن لمادا لا يتم النقاش حول الثروة و الامتيازات و الطبقية و كروش الحرام و المستفيدين من الثروات الباطنية و البحرية و التملص الضريبي و الفوارق الاجتماعية و الطبقة المقهورة التي لا تجد ما تشد به رمقها للعيش الكريم لنكن واضحين هناك خيرات يستفيد منها اناس معدودون على رؤوس الاصابع …. والسلام

  • مجرد سؤال
    الأربعاء 21 مارس 2018 - 15:24

    مجرد سؤال
    هل يوجد في القرآن ما ينفي ان ترث الاناث ( يدون اخ ) كل تركة ابيهم؟
    هل يفرض القانون على الاعمام و المقربين اداء الديون الذي يمكن ان تكون في ذمة هالك ترك بنات فقط؟

  • aziz agadir
    الأربعاء 21 مارس 2018 - 15:25

    انا متفق مع مساوات الرجل و المرأة في كل شيء وليس في اﻹرث فقط لا لمتعة المرأة لا لصداق المرأة المساوات في الطلاق المساوات في النفقة على البيت المساوات في تربية الابناء …………..

  • مواطنة 1
    الأربعاء 21 مارس 2018 - 15:26

    لقد أصبح الآباء يقسمون الإرث بين أبنائهم بالتساوي قبل موتهم ، لأن الأب يعلم ما سوف يقع في حال كان أولاده كلهم بنات ، وحتى لو كانوا أولادا وبناتا فهو يعرف أن بناته يشقين في خدمته ومنهن من تصرف من أجرتها لتساعد والديها بينما كثير من الذكور لا يسألون عن والديهم إلا بعد الممات ليأخذوا ما تركوه من إرث . لقد حصل ذلك كثيرا ، بعد موت الأم أو الأب يتفاجأ الأولاد أن البنات حصلن على حصتهن من الإرث بالتساوي من قبل ، فكثير من الآباء يبيعون أملاكا لبناتهم … المهم حتى لو أصررتم على عدم إنصاف البنات فهناك طرق أخرى لإنصافهن . وبهذا لا يخالف الناس شرع الله هههههه

  • jaouda
    الأربعاء 21 مارس 2018 - 15:33

    نصُّ النداء، الذي أطلقه مؤلفو كتاب "ميراث النساء"، وهو كتاب ساهم في إصداره 23 خبيرا مغربيا، قال إن "قاعدة التعصيب في قانون المواريث يٌعطي الحق للرجل في الاستفادة من الإرث كاملا في حال كان الوريث الوحيد، في حين لا تستفيد المرأة من هذا الحق…..bla bla…فكتاب الله أسما وأحق أن يطبق بدون مناقشة من نص وضعه 23 خبير مغربي لا يفقهون إلا قوت يومهم

  • فؤاد علي
    الأربعاء 21 مارس 2018 - 15:35

    ردا على ما جاء به الاستاد العلوي مولاي إسماعيل فإن القاعدة الأساسية للارث بالنسبة للأسرة فقد جاء بها كتاب الله العزيز القرآن وليس الفقه: باسم الله الرحمان الرحيم " وللذكر مثل حظ الانثيين " صدق الله العظيم . من جهة أخرى فإن الامتيازات المبالغ فيها كثيرا للوزراء البرلمانيين والمدراء ورؤساء المجالس البلدية والمحلية وغيرهم من المناصب العليا هي حقا من يجب الحديث عن إلغاءها كليتا او الجزء الكبير منها (80 %) لمصلحة الطبقة الفقيرة التي تتدخم صفوفها يوما بعد يوم . هادا هو الموضوع الحقيقي في شأن الإلغاء.

  • خلعتني التعاليق
    الأربعاء 21 مارس 2018 - 15:38

    اول حاجة هو كلشي كيهضر ماشي على ان تقسيم الارث فالمجمل ديالو هو فهم و تاويل لنص، ماشي هو النص فحد ذاتو و هاد خلط كبير بين كلام الله و الاجتهاد، هادي حاجة تاني حاجة هو فالقران مثلا مدكورة الوصية بالصيغة نفسها اللي جات بها قما يتعلق بالصلاة و الصوم و رغم ذلك هملوها الغلملء لغرض في نفس ابوسفيان و تنظن عيب و عار الرياضيات فين وصلات و احنا باقيين كنحسبو بالخشيبات راه كاين الدوال و الاشتقاق و زيد و احنا باقيين فالعول و اخيرا الى كان خالق الكون بهاد الدقة مايمكنش يخلق نظام ديال الارث عرج بحال هادا ديالنا اد لا يعثل نخدمو العول اد لا يعقل اجزاء خبزة منين نجمعهوم لثا هم كثر من خبزة… و اخيرا المراة تستحق كثر من هادشي اللي كتفكرو فيه

  • taher
    الأربعاء 21 مارس 2018 - 15:38

    السلام عليكم,المقال يذكر شخصيات حقوقية وإعلامية وسياسية وفنية وفكرية بارزة في المغرب,اوليس لدينا المجلس العلمي الاعلى لينظر في القضايا الدينية ?و هؤلاء الشخصيات المحترمة ان تطلق نداءات لتطالب فيها بضرورة احترام الشعب وكفانا استهتارا به,وكل من اراد ان يدلو بدلوه ان ياتي للحقل الديني والسلام,

  • hakim amsterdam
    الأربعاء 21 مارس 2018 - 15:39

    ila 15 LEPASSGE.
    عليك ببيع المنزل لبناتك وتكتب عقد البيع للبنات….وتمان البيع هو مقابل خدمة بناتك لك…هن من يخدمونك وسيخدمونك وبجانبك داءما الى ان ياءتي الاجل…فذالك كله اكثر من ثمن المنزل بكثييييير….

  • فؤاد علي
    الأربعاء 21 مارس 2018 - 15:41

    اما تحريف القرآن الذي أصبح " موضة " في بلدنا من لدن يعنيهم هادا الأمر ( العلمانيين و مسانديهم) فهادا غير مقبول و غير جاءز في بلد دينه الإسلام قانونا و دستورا. الله يهدي ما خلق.

  • hassan
    الأربعاء 21 مارس 2018 - 15:41

    دعوا حكم الله وناقشوا المساوات في ثروات البلاد . أموال الدولة هي إرث للشعب التي يجب تقسيمها بالتساوي اما الإرث الشرعي فالنص فيها واضح ولم يترك اي مجال للخوض فيها

  • لؤي
    الأربعاء 21 مارس 2018 - 15:42

    بما أنهم ألغو الوصية و جعلو الولد هو الذكر فقط ،فجعل لكل من بناتك أعطية.ولاتخف.

  • الولهاني 3
    الأربعاء 21 مارس 2018 - 15:42

    نطالب بتقسيم ثروات المغرب بالتساوي بين كافة أفراد الشعب المغربي وليس الميراث

  • مواطن سلاوي
    الأربعاء 21 مارس 2018 - 15:43

    أناشد أصحاب التعليقات التي تتعصب لرأيها و لا تملك من العلم مايؤهلها للخوض في هذا النقاش الفقهي ترك الأمور لأصحاب الحل والعقد، وهنا اتحدث عن المجلس العلمي الأعلى و الهيئة العلمية للإفتاء كي تبحث و تتدارس الأمر للخروج بقرار أو فتوى في الموضوع ،فالإجتهاد الفقهي لم و لا ينقطع بوجود علماء أكفاء في حضرة أمير المؤمنين نصره الله وأيده،وما تمخض عن هذا المجلس أو الهيئة سيكون في مصلحة الوطن و المواطنين نساء ورجالا. فالتعصب و إطللق العنان للكلام دون علم يؤدي بالأمة إلى الهلاك والفتنة. أقول قولي و رأيي هذا والله أعلى و أعلم.

  • ابو فراس
    الأربعاء 21 مارس 2018 - 15:48

    خطوة في الاتجاه الصحيح. كل النصوص الدينية التي تكرس الذكورية يجب ان تسقط.

  • saad
    الأربعاء 21 مارس 2018 - 15:49

    نسي أو تناسى هؤلاء البورجوازيون الكومبرادور أن المطلوب هو التقسيم العادل للثروات التي يزخر بها المغرب أما الهروب الى الأمام وأشغال المجتمع بأمور محسومة ومحاولة شق النسيج المجتمعي لإلهاء المجتمع عن مقولة :"من أين لك هذا؟"سيؤدي لا محالة إلى سيناريوهات نراها الآن في بعض الدول القدر ألله. ….المرجو عدم الدخول إلى المجهول…

  • صالح صالح
    الأربعاء 21 مارس 2018 - 15:54

    بعد أعوذ بالله. فهل الله جل عﻻه كان ﻻ يعلم في علمه اﻻزلي انكم ستؤولون إلى هذا الحظيظ من التفكير؟ أو أن الله كان ظالما في تشريعاته؟افﻻ تعلمون ان القرآن الكريم هو منهاج رباني لكل البشرية إلى زوال الساعة؟أم هو كتاب جغرافيا أو كتاب تاريخ تلعبون فيهما كيف شئتم؟ تريدون تخريب بيوت المسلمين تحت غطاء البحث واﻻجتهاد. ولكن الله أعلم بالسفهاء. فلن تنالوا من هذا الدين شيئا. وسيبقى المغرب بلد مسلم وملكه أمير المومنين نصره الله وايده.قال تعلى: ( قد بدت البغضاء من افواههم وفي قلوبهم اكبر )صدق الله العظيم.

  • اللهم سلم
    الأربعاء 21 مارس 2018 - 15:55

    على المغاربة ان لا يقتحموا النقاشات الدائرة حول العديد من المواضيع اللصيقة بعيشهم و حياتهم اليومية،و مستقبلهم،لا يقتحموها بالردود العنيفة ،فالمجتمع واحد،و المؤثرات و هي التيارات والاتجاهات،و الخلفيات والمرجعيات،و نظام الحياة المتأثر بما سبق،هو من يوجه ،مثل هذه الخلاصات التي تصبح مطالب جهات،و شرائح مجتمعية،لها ثقافات،و من ثم طرق عيش مختلفة ومن هنا المطلوب،هدوء في النقاش وتحديد كل لمنطلقاته،و واقعه،ليتم التعارف المفصل،الواضح،لا التصنيفات والتنميطات،و التنابز بالالفاظ القاذعة،ف الكل يعرف المصدر الالاهي لتشريعات نحتكم اليها،و لا يقبل أشد ما لا يقبل ان ينعث بالبعد عن الله،فيبقى للاجتهاد في ضوء الأحكام الاسلامية القول الاول والأخير من لدن من لهم شروط الافتاء،في احكام الوقائع و المطالبات المستجدة

  • جريء
    الأربعاء 21 مارس 2018 - 15:58

    سوف يهب ذووا العقول الصغيرة الذين لم يقرؤوا شيءا في حياتهم غير بعض القصص الصفراء ليرمونكم بالكفر والزندقة.
    شكرا للفكر التقدمي الحر، والخزي والعار للظلاميين.
    نعم للتساوي في الارث.
    اجتهدتم فاصبتم.
    لا للنصوص الجامدة.

  • الحسن المغربي
    الأربعاء 21 مارس 2018 - 15:59

    إلى 55 – مجرد سؤال

    البنات يرثن 2/3 ما ترك أبوهن و 1/3 يرثه بالتعصيب أقرب رجل إلى أبيهن فهو الذي من واجبه شرعا حمايتهن و النفقة عليهن و ليس أن يأخذ الميراث و يتركهن للضياع.

    و الديون تؤخذ قبل تقسيم الميراث و ما بقي يقسم كل حسب النصيب الذي حدده الله في كتابه و من تعدى حدود الله فقد ظلم نفسه و أدخله الله جهنم خالدا فيها وله عذاب مهين.

  • فؤاد علي
    الأربعاء 21 مارس 2018 - 16:03

    بكل صراحة اهل الفتنة يريدون التعديل ضد شرع الله (القران) فيما يتعلق بالإرث فالأجدر ان يتم إلغاء تقاعد أصحاب المناصب العليا من وزراء و برلمانيين و مدراء المؤسسات ورؤساء مختلف المجالس و….و الجنرالات وكل منصب يفوق أجره الشهري 30 لف درهم مثلا وذالك لتحسين وضعية الفقراء و تطوير وضعية الدواوير والمناطق الناءية والقروية بصفة عامة لان سكانها لا حول ولا قوة لهم في مواجهة كوارث فصل الشتاء وإعادة بنيتهم التحتية وبناء المرافق اللازمة لهم واوراش تذر عليهم بالرزق و تحسين وضعيتهم بصفة عامة. وفق الله عقلاءنا الراشدين لما فيه خير البلاد والعباد . امين يارب العالمين.

  • nadar
    الأربعاء 21 مارس 2018 - 16:06

    Meilleure réponse lue
    !Bravo! bien pensé

  • حميد
    الأربعاء 21 مارس 2018 - 16:07

    ادا كانو خبراء فعلا فليقترحو حلولا للفساد، البطالة، الريع والتنمية البشرية

  • nouForYou
    الأربعاء 21 مارس 2018 - 16:10

    شخصيات وازنة!
    نتمنى من هؤلاء الأبطال الذين يتحاملون على دين الإسلام, أن يأتونا بما سرق اللصوص من أموال المغاربة وأودعوها في أبناك فرنسا وسويسرا وأمريكا!
    نتمنى منهم أن يكونوا شجعانا ويتكلموا عن حقوق المغاربة في الصحة والتعليم والعيش الكريم!
    نتمنى منهم أن يتركوا الدين لأصحابه المسلمين, فهم راضون بقسمة الله منذ 1400 سنة, ل ولم يضجروا.
    أما من لا يريد تطبيق شرائع هذا الدين فهو حر ولا أحد يلزم أحد بشيء.
    ولن ترضى أي مرأة مسلمة أن تفرض على والدها أن يورثها أكثر مما فرض لها ربها, ولن يرضى أي رجل مسلم أن يظلم ابنته أو ابنه, ولن ترضى أي أسرة مسلمة أن تخون أمانتها وعهدها مع ربها.

  • redsone
    الأربعاء 21 مارس 2018 - 16:11

    والله من خلال هاته المطالب ارى ان علامات الساعة الكبرى قد ظهرت اتقوا الله في ةنفسكم وفي عباد الله تغيرون في شرع الله ليس هناك اجتهاد فيه

  • homeland
    الأربعاء 21 مارس 2018 - 16:20

    من هنا ل 10 سنين على آكثر سيلغى التقسيم إسلامي للإرت غولي للنساء نفس حظ الرجال لاحظت أن المجتمع المغربي تبدل بزاف مؤخرا

  • omar
    الأربعاء 21 مارس 2018 - 16:22

    الاسلام صالح لكل زمان ولكل مكان اما من يرا ان التعصيب لم يعد صالحا فجوابي له قول عمر ابن الخطاب رضي الله عنه _كنا اذلة فاعزنا الله بالاسلام وما ابتغينا العزة في غيره اذلنا الله_ بخلاصة نحن نريد ان نواكب الغرب ثقافيا ونكون مسلمين في نفس الوقت

  • Abderrahim
    الأربعاء 21 مارس 2018 - 16:24

    مرحباً بالجميع ، أود حقاً أن أخبركم بهذه القصة ، فكروا فيها واعطوني رأيكم. تزوجت ابنا العم تيو وعملت زوجته بجد لدعمه لأنه لم يكن لديه أي عمل. طلبت الزوجة من عمها أن يأخذه إلى فرنسا وطلب من أحد أفراد الأسرة الآخرين أن ينزل مالها. نجحت وذهب إلى فرنسا. لديهم طفلان ولكن الزوج مات في فرنسا بعد 8 سنوات. أخذت عائلة الزوج أكثر من نصف منزله وأصوله !!! الآن الزوجة واثنين من الأطفال ليس لديهم عمل ولا مدخرات. يرجى توضيح كيف هذا عادل!

  • مواطنة
    الأربعاء 21 مارس 2018 - 16:39

    المرجو ان تهتم الشخصيات الوازنة بمواضيع تهمنا لا مواضيع تهم جس نبض الشارع حول مدى تدين المغاربة. نحن مسلمون شاء من شاء وابى من ابى شغلتمونا بالفضائح و زرعتم السوس في مجتمعنا.نقولها مجددا الا ما فرضه الله فالنص القطعي فوق اعناقنا و اعناقكم. و قد خاب من باع دينه بثمن بخس. "ولن ترضى عنك اليهود ولا النصارى حتى تتبع ملتهم" اللهم اني بريئة ممن يلوح برايات التقدم والانفتاح , يترك الفساد و يحلل ما حرم الله ليسطع نجمه.

  • وديعه
    الأربعاء 21 مارس 2018 - 16:43

    لاية ( إِنِ امْرُؤٌ هَلَكَ لَيْسَ لَهُ وَلَدٌ ) …. النساء من الاية 176

    لفظ ( ولد ) هو ( الذكر والانثى )

    نامل ان تقوم مراجعات لبعض القراءات التي اختصت بموضوع الارث ( الارث بالتعصيب) ، والجانب الذي سنتطرق له هو التخريج اللغوي الضيق لمفهوم( الولد) في ءايات الكتاب الحكيم ، حيث معظم المفسرين ذهبوا ان ( الولد ) المقصود به هو ( الذكر ) دون انثى!! في حين ان لفظ ( الولد ) في القرءان شامل للجنسين ( الذكر والانثى ) .

    وعليه الاولاد سواء كانوا بنات او ذكور يحجبون اخوة المتوفي عن الميراث تعصيبا اما اصحاب الفروض فهم يشاركون الاولاد بالميراث فـ للأبوين او احدهما الحي نسبة السدس وللزوجة الثمن من قيمة الارث .

    نتمنى ان تكون هذه المقدمة مدخلا لتصحيح بعض الاستخراجات الخاطئة المرتبطة بمفهوم ( التعصيب ) في الارث .

    والله الموفق لما فيه خير الناس.

  • nabil
    الأربعاء 21 مارس 2018 - 16:47

    La chari3a a ete ecrite par des humains 200 ans apres la.mort du prophete ,mais la majorité des musulmans pensent que changer la chari3a c est comme changer le coran

  • صالح
    الأربعاء 21 مارس 2018 - 16:49

    لماذا لايجتمع هؤلاء اليساريون حول منع سرقة ثروات المغرب و قطع جميع أشكال الريع الموجودة و إلغاء جميع الامتيازات للوزراء و البرلمانيين و مدراء المؤسسات العمومية؟ لماذا يتم تحوير النقاشات حول توزيع الثروة و نشر العدالة الإجتماعية إلى الهجوم على شرع الله؟ أش جاب الوردي اللي ما طفروش ف الصحة باش يتكلم في دين الله .. هذا النوع من النقاشات خاصو ماليه … اللي ماصاب مايدير يتحدث ف الدين ….

  • يوسف
    الأربعاء 21 مارس 2018 - 17:13

    باختصار وردا على كل المتشدقين الدين يستهلكون عبارات (الوقع الاجتماعي حال الاسرة في عصرنا الحالي…. )القرأن الكريم كما يعرف الصغير قبل الكبير صالح لكل زمن ومكان وهناك حديث صحيح مفاده كل من حرم وريتا من حقه حرمه الله من الجنة لهذا فمن يرد أن يمحق بركة حصته في الميرات الشرعي فل يتطاول على حق غيره الدي احله الله تعالى له لحكمة عرفناها ام لم نعرفها

  • ABDOU
    الأربعاء 21 مارس 2018 - 17:13

    لذي ملاحظة :أرى أن أصحاب أغلب التعليقات التي وردت فيما يخص هذا الموضوع ينصبون أنفسهم للدفاع عن الإسلام وتعاليمه. بحيث إنهم يرفضون بشكل قطعي كل اجتهاد في بعض القوانين والتشريعات التي وردت بنص قرآني. إذن ماهو موقفهم من قطع يد السارق ورجم الزناة. ثم ماهو قولهم فيما قام به عمر بن الخطاب عندما استثنى المؤلفة قلوبهم من نصيبهم في الزكاة؛ لكون الدولة الإسلامية في عهده لم تعد في حاجة لهؤلاء.أليس هذا اجتهاد في النص؟ ثم إني لاحظت أن بعض المتدخلين لا يفهمون معنى التعصيب ومع ذلك يدلون برأيهم.والخلاصة هو أن أكثر المتدخلين يريدون أن تبقى المرأة تحت الحجر حتى لو أصبحت طبيبة ومهندسة وعالمة وفقيهة ووو. كل هذا باسم الدين !!!أليس هذا حق يراد به باطل؟؟؟

  • anir
    الأربعاء 21 مارس 2018 - 17:20

    لا يعقل ان يستمر العمل بالارث بالتعصيب في زمننا هذا .شحال من بنات تلاحوا لزنقة بسبب الارث بالتعصيب .كيفاش الدولة ما قدراش تلغي هاذ المهزلة .غايجي شي واحد اقول شرع الله اوا قطع يد السارق والقصاص وزيد وزيد ماشي شرع الله وزيدون الدولة للجميع متديينون وغير متدينون القوانين خاص تكون ملائمة للجميع وفي مصلحة الانسان والمسائل الدينية تبقى مسائل شخصية.

  • ch.b
    الأربعاء 21 مارس 2018 - 17:20

    يجب على السياسيين المغاربة بمختلف أفكارهم الاهتمام بالمشاكل السياسية والاقتصادية منها الصحة والتعليم.والعدل والمعضلة الكبرى الشغل بدلا من البحث داخل قمامة الغرب الفكرية لا الدخول في حرب مع الله
    لان الإرث من تشريع الله وهل هده الشخصيات الوازنة احسن من الله ورسوله
    الحمد لله مغربنا فيه أمير المومنين

  • مراكشي اصيل
    الأربعاء 21 مارس 2018 - 17:26

    فالدين هناك الوصية او تكتب ما تريد لبناتك فلماذا هذ الاحاديث والضوضا فهي حي من اجل تيير الاتجاه على الحراك التي تعيشه البلاد العاب لتوجيه الرأي العام.

  • غفران غفران
    الأربعاء 21 مارس 2018 - 17:37

    السلام على من اتبع الهدى
    الله يعطيك الصحة اختي نادية صاحبة التعليق 13 انا كذالك فعلت مثلك و كتبت كل ما املك باسم بناتي و الان كل ما اشتريت شيء اكتبه باسمهما الله علي راحة الحمد لله

  • mohamed
    الأربعاء 21 مارس 2018 - 17:43

    لايوجد في القرآن شئ اسمه الارث بالتعصيب البنت تاخذ كل شئ لانها ولد انثى "ووالد وما ولد".
    لاية للذكر مثل حظ الانثيين لاتعني للذكر ضعف الانثى بدليل ان كلمة "حظ" جاءت مفردة وليس بصيغة المثنى"حظا"الانثيين. الدليل الثاني من الاية نفسها :"فإن كانت واحدة فلها النصف" والذكرالنصف الاخراي المساوات بدليل القرآن. المشكل وقع فيه المسلمون منذ 1400سنة والله والرسول ابرياء من اخطاء العقل البشري. فالاخطاء الفقهية اخطاء لغوية. المشكل لغوي نجم عنه مشكل فقهي انساني
    الاية ( إِنِ امْرُؤٌ هَلَكَ لَيْسَ لَهُ وَلَدٌ ) …الى ءاخر الاية (النساء : 176)

    لفظ ( ولد ) هو : ( الذكر والانثى )

    ان لفظ (الولد) يشمل الذكور والاناث وهو من منطق فعالية الولاده فالولاده البشريه

    الازمة الفقهية وقعت عند الاعتماد على مصطلحات الناس في مسمياتهم لـ الاشياء

  • ابراهيم
    الأربعاء 21 مارس 2018 - 17:45

    ادع لابناءك واكثر من الاستغفار واوص ابناءك بكثرة الاستغفار ،فما تدري من يموت اولا ولا من اين يرزقهن الله ،لا تجزع ما دام لك رب يسمع نداءك.واستغفر الله العظيم لي ولك

  • hamza
    الأربعاء 21 مارس 2018 - 18:13

    أول علم يرفع هو علم الميراث.
    هل يمكن أن يغيروا الشرع بما يشتهون؟؟

  • عبد الاله
    الأربعاء 21 مارس 2018 - 18:22

    القانون هو الصنم الجديد الذي وُضع لمحاولة التحكم في المسلمين. القانون هو الطاغوت.
    عند المسلمين القرآن هو المصدر الاول للتشريع، والسنة الصحيحة هي المصدر الثاني، وكلاهما اصلهما سماوي معصوم. هما من عند خالق البشر وهو عز وجل الوحيد الذي عنده الحق في ان يشرٌع للبشر لأنه هو من خلقهم وهو أعلم بهم من أنفسهم. هو المشرٌع.
    اما البشر فليس احد منهم مشرٌعا، وليس لأحد الحق ان يشرٌع لأحد.
    اما القانون فهو مجرد اجتهادات بشر، يبقى قابلا للاخذ والرد وللتعديل والتغيير. فهو للاستئناس فقط، واصبحنا اللي جا توسوسات ليه شي فكرة يجي يديرها قانون. لذلك هذا القانون لا يُلزم الا من وضعه، طبقوه فقط على من وافق عليه. كل قانون يخالف الكتاب والسنة مرفوض ومردود اصلا، وسنخالفه حتما. لأن المؤمنين لا يرضون الا بحكم الله.
    تسحاب ليكم غادي تبقاو تختارعو فالقوانين وتلزمو غيركم بها، لن يكون هذا ابدا، نحن لكم بالمرصاد.
    واحذركم انكم ذاهبون في ابادة النساء. لان الرجال عندما يعرفون ان المرأة سترث مثلهم سيقومون بإبادتها بالاجهاض عند الحمل، او الوأد بعد الولادة،… اذن هذا القانون سيساهم بشكل مباشر أو غير مباشر في ابادة النساء

  • ABDELMAJID
    الأربعاء 21 مارس 2018 - 18:55

    ادا كنا سنتكلم عن الارث فيجب ان يكون في معناه الشمولي فالمساواة تكون في الحقوق و الواجبات فعقد النكاح يصبح عقد زواج يساوي بين الطرفين فلا معنى لوجود الصداق و النفقة تجب على الزوجين و ما الى دلك

  • عقدة المراءة........!
    الأربعاء 21 مارس 2018 - 19:06

    الانسان العربي معقد بالمراءة…..!
    نحن في سنة 2018 .
    الحياة الاجتماعية تطورت…….!
    والحياة الاقتصادية تطورت…..!
    والحياة السياسية تطورت…….!
    والانسان العربي شغله الشاغل هو
    المراءة…….!
    يجب التفكير في كيفية الخروج من
    هذا التخلف…….!
    العالم كله اصبح يضحك على العقل
    العربي الذي يزداد تخلفا……!
    يجب معرفة لماذا العرب متخلفين
    الى هذه الدرجة…؟ وما هي الاسباب
    الحقيقية التي نتجت هذا التخلف…..!
    ماذا اعطى العرب لهذه الحضارة…..!
    سوى الدمار….!
    والخراب……!
    والفقر…..!
    والتخلف في جميع الميادين…….!
    المراءة نصف المجتمع…..!
    الشعوب التي احترمت المراءة واعطت لها حقوقها هي التي
    تطورت سياسيا واجتماعيا وثقافيا…!

  • lahcen
    الأربعاء 21 مارس 2018 - 19:16

    في نظري يجب اعطاء الاختيار للاباء في تنفيد شرع الله وما تنص عليه الشريعة او في القيام بما يحلو لهم .اما الالتزام بالشريعة او ما تمليه عليهم القرارات الغربيه المسمومه .وليتحمل كل واحد مسؤوليته امام ربه .كل معزة تتعلق من رجليها .اما ان يتم فرض دلك علينا باملاات غربية .هدا خط احمر يجب ان يبقى الباب مفتوحا بين الاختيارين

  • مواطن
    الأربعاء 21 مارس 2018 - 19:18

    هؤلاء من يركبون على حقوق المرأة لا يهتمون بالمرأة بتاتا وانما همهم القضاء على كل شرائع الاسلام يريديون ان يروا المجتمع تائها لا بوصلة .

  • السعيد
    الأربعاء 21 مارس 2018 - 19:25

    الاسماء الوازنة هههه كلهم لا يصلون ولا يؤدون فراءض الدين الاسلامي شيء طبيعي ان يتبعوا خطوات الشيطان … نحن مسلمون نتبع تعاليم الدين الاسلامي ونحن واثقون انها هي العدل بعينه وغيره هراء …

  • امل
    الأربعاء 21 مارس 2018 - 19:41

    التعصيب في الارث ليس من التوابت، رَآه ماتنهضروش على للذكر مثل حظ الأنثيين هاديك نص صريح، تنهضرو على الاسرة للي ماعندهوم غي البنات المرأة دوز حياتها تخدم ف الدار و برا، تقتاصد في المصروف وتسمح ف شحال حاجة من حقها (الدواء و الطبيب والكسوة و المسارية وزيد وزيد) باش تتعاون مع الراجل بينيو العش و يديرو الدار و يكبرو البنات، وبالاخر يجي ولد ولد عّم الراجل للي ماكانش تيعيط حتى نهار العيد يقوليهم عطيوني حقي!!!!!! هدا ليس عدلا في حق الزوجة!!!! مايمكنش سيدي ربي يكون قال هاد الشي مايكمنش!!!! رَآه للي صوبوًالقانون متفهموش الحديث مزيان

  • mohamed
    الأربعاء 21 مارس 2018 - 19:42

    ما دام النص موجود فلا يجوز الاستفتاى و لا الاشتهاد و لا هم يحزنون, فكلام الخالق واضح

  • Ighoud Mountain
    الأربعاء 21 مارس 2018 - 19:46

    No one will respect Moroccan man when he reads those first comments
    What? you do not respect your mothers your sisters your daughters your wives, you are thieves and criminals and you do not deserve to be heard
    if you take everything from a woman and she can survive to be independent how you cannot live without stealing a woman belonging
    now one Moroccan woman can be independent that ten Moroccan men
    very weak very bad you are going to disappear
    so proud to be Imazighan

  • hicham
    الأربعاء 21 مارس 2018 - 20:05

    هذا بلد اسلامي وسيبقى كذلك….احب من احب وكره من كره….في المقال ذكرتم اسماء وازنة على اي وزن تتكلمون كلهم او جلهم ينتمي لحزب اليسار ونعلم النتيجة التي حصلوا عليها في الانتخابات ونعرف الوردي وامثاله لايجدون الا الكلام….فقصدهم ليس مصلحة المراة لو كان ذلك لجهز السيد الوردي المستشفيات واعتنى بالمهمشات واغماني الدي كان وزير التشغيل ماءا عملت من قوانين تصون المرأة في العمل من تذني الراتب وتحرشات وطردتعسفي….وبالنسبة لسيد مولاي اسماعيل ماءا عمل لتعليم الفتيات…..و و قصدكم الدين الإسلامي من يريد ان يتبرع لابناءه بتروثه فاليفعل اما ان نغير دين الله من اجل حفنت يسارين فلا ثم لا ….فالديموقراطية كما تزعمون هي الاحتكام لصناديق الاقتراع،….اما وان خرجتم بخفي حنين تربدون ان تشوش على الشعب وتسممون افكاره….ابدعوا في ايجتد حلول لمشاكل البطالة والامية والقضاء على الرشوة وتخليق الحياة العامة وانماء الحس الوطني ….وخلق الثروة لانتشال بعض النساء الذين يبعون عرضهم لتامبن قوت يومهم هذو هما الي تدفعوا اعليهم …..

  • حاءرة
    الأربعاء 21 مارس 2018 - 21:23

    في الاسلام الوصية هي الاصل في تقسيم التركة اي ان الشخص قبل او عند حضور الموت يجب ان يفرق تركتهبالوصية وهو ادرى بحالة ابناءه ان كان له ابناء ويعطي لكل واحد منهم نصيبا كما يريد حسب الاستحقاق والحاجة سواء ذكرا او انثى ،او والديه .وان لم يوصي فالله يوصي اي يطبق الارث. الايات في سورة النساء. الا ان الفقه استهان باية الوصية وقدم اية الارث والله اعلم ( مجرد اجتهاد لبعض العلماء قد يكون صاءبا وقد يكون خاطءا) .

  • شهرزاد
    الأربعاء 21 مارس 2018 - 21:24

    ارجوا منكم قبل التعليق والهجوم بطريقة عاطفية فتح عقولكم واعينكم جيدا فالامر حقا ظالم في حق الكثيرات ,
    منهن انا بنت مع اربع اخوات غير متزوجات اصغرنا عندها 30 سنة لا نملك الا بيت نسكن فيه نهار لقدر الله يتوفى الوالد غيجيو اعمامي لي مقاطعينا هادي سنين يرميونا فالزنقة بسباب هاد التعصيب ارجوووكم فكرو فكمية الظلم لي يقدر يوقع لينا اخوتي قبل متقولو شرع الله لان الله لن يرضى يتشرد احد من عباده

  • عسو
    الأربعاء 21 مارس 2018 - 21:44

    والله لو اجتمع كل مثقفي العالم وكل علماءه لن يفلحوا في اعطاءنا نظام إرث احسن من الذي أعطاه لنا الله جل وعلا. يا عباد الله اتقوا الله واعلموا أن الله سيحاسبكم. يا أيها المثقفون والحقوقيون إعلموا وتذكروا أن الله أقوى منكم ومن الجميع واذا كنتم مثقفون فاقترحوا حلولا لمشاكل المجتمع الاقتصادية والاجتماعية والسياسية و الشغل والتعليم وتركوا ما لن تتمكنوا من إعطاء احسن مما جاء في كتاب الله. إعلموا أنكم ميتون وانكم ستحاسبون.

  • Idir
    الأربعاء 21 مارس 2018 - 22:01

    يُوصِيكُمُ اللَّهُ فِي أَوْلَادِكُمْ ۖ لِلذَّكَرِ مِثْلُ حَظِّ الْأُنثَيَيْنِ ۚ فَإِن كُنَّ نِسَاءً فَوْقَ اثْنَتَيْنِ فَلَهُنَّ ثُلُثَا مَا تَرَكَ ۖ وَإِن كَانَتْ وَاحِدَةً فَلَهَا النِّصْفُ ۚ وَلِأَبَوَيْهِ لِكُلِّ وَاحِدٍ مِّنْهُمَا السُّدُسُ مِمَّا تَرَكَ إِن كَانَ لَهُ وَلَدٌ ۚ فَإِن لَّمْ يَكُن لَّهُ وَلَدٌ وَوَرِثَهُ أَبَوَاهُ فَلِأُمِّهِ الثُّلُثُ ۚ فَإِن كَانَ لَهُ إِخْوَةٌ فَلِأُمِّهِ السُّدُسُ ۚ مِن بَعْدِ وَصِيَّةٍ يُوصِي بِهَا أَوْ دَيْنٍ ۗ آبَاؤُكُمْ وَأَبْنَاؤُكُمْ لَا تَدْرُونَ أَيُّهُمْ أَقْرَبُ لَكُمْ نَفْعًا ۚ فَرِيضَةً مِّنَ اللَّهِ ۗ إِنَّ اللَّهَ كَانَ عَلِيمًا حَكِيمًا.

  • mhidouu
    الأربعاء 21 مارس 2018 - 22:09

    و عند الله مكرهم. اتقوا الله قبل ان يفوت الاوان يوم لا ينفع لا مال و لا جاه ولا بنون اتقوا الدين فهو من عند الله و ان الله له لحافض.

  • شخصيات وازنة؟؟؟؟؟؟؟؟
    الأربعاء 21 مارس 2018 - 22:12

    أسيدي إلي ماعجبوش الحكم ديال الله عز و جل إيدير الحل و يكتب كلشي لبناتو ويهنينا و في يوم الدين منو لمولاه. لكن يفرض أعلينا وجهة نظره و كرهه للاسلام ووصفه ضمنيا أنه غير عادل للمرأة فهم بذلك يشنون حربا على الدين و يبحثون عن الفتنة

  • محمد
    الأربعاء 21 مارس 2018 - 22:21

    دعاة الفتنة تشتيت الأسرة كلام الله وهو الحق لان الله يعلم ما لا تعلمون

  • وعزيز
    الأربعاء 21 مارس 2018 - 22:28

    شخصيات وازنة …..!!!
    من وزنها ؟
    كم وزنها ؟
    أمام شرع الله، لا وزن لأحد …. ! لأننا عبيد ، و العبد يجب عليه اتباع خالقه . (السنا عبادا !) ؟

    قام رسول الله صلى الله عليه وسلم حين أنزل الله عز وجل : { وأنذر عشيرتك الأقربين } . قال : ( يا معشر قريش اشتروا أنفسكم ، لا أغني عنكم من الله شيئا ، يا بني مناف لا أغني عنكم من الله شيئا ، يا عباس بن عبد المطلب لا أغني عنك من الله شيئا ، ويا صفية عمة رسول الله لا أغني عنك من الله شيئا ، ويا فاطمة بنت محمد ، سليني ما شئت من مالي ، لا أغني عنك من الله شيئا ) .
    أليس للرسول العظيم ، صلى الله عليه وسلم ( وزنا ) ؟؟؟. و رغم ذلك لا يغني من الله شيئا ( كما قال لعشيرته .. )

    عند الله ، الوزن يومئذ : الحق .
    وشرع الله حق، ليس بعده حق .

    اتبعوا الحق و لا تتبعوا الهوى …
    " قال لك" : وازنة !!!!

  • فاسي
    الأربعاء 21 مارس 2018 - 23:00

    شخصيات وازنة باش بالريع ماذا اعطت لهذا البلد الا النفاش لااحد منهم يتكلم عن معاناة الشعب ويقول كلمة الحق ويدافع عن المظلومين والحراك الشعبي ، هل الشعب ليس بوازن او انكم تحتاجون الطبقة الشعبية الا للتصويت في الإنتخابات لتستفيدوا من الريع ومن تم تعتبروا انفسكم وازنون ، صوت الشعب هو الوازن متشبت بارضه وعرضه ودينه ويدافع عن كرامته اين العدالة الاجتماعية اين حقوق الاطفال ، الكل يعاني من ضيق العيش وانتم تتمتعوا بثروات البلاد ماذا سيرث ابناء هذا الشعب الا الزلط.

  • اتعاود القسيم ديال الاراضي ومرحبا
    الأربعاء 21 مارس 2018 - 23:59

    اتعاود القسيم ديال الاراضي المغربية علي المواطنين المغاربة فردا فردا باش القاو العيالات ما يورتوا ماشي هاد الوزارة الفيرمات دياولهوم اللي كسبوهوم بطريقةةغير شرعية من كترتها مككيعرفوش فين جات ويجي اكوليك المساوات فالارث

  • ABDERAHMAN
    الخميس 22 مارس 2018 - 00:27

    هذه الشخصيات الوازنة کمايدعی تنتمي إلی أحزاب لفظها الشعب المغربي في الإستحققات الإنتخابية الأخيرة وتبوأت مراتب کارثية في تلك الإنتخابات لفطنة الشعب المغربي لميولاتها العلمانية ولتهديدها الهوية المغربية وجاءت الضربة القاضية بعد إعفاء من تقلد منهم مناصب وزارية نتيجة تقصيرهم في أداء الواجب . فلاعجب ان يحاول من طرد من الباب أن يحاول العودة عبر للنافدة……

  • Ali d'Agadir
    الخميس 22 مارس 2018 - 01:01

    بأي حق يأخذ الرجل أكثر من المرأة ؟؟
    الحل هو
    النصف بالنصف ، لا غلو ولا ظلم
    1+1=2
    هذا هو العدل الذي أراده الله في خلقه
    أنشري يا جريدتي المحبوبة

  • الهربة مونامور
    الخميس 22 مارس 2018 - 03:04

    عندما توضع أمور هامة بين يدي شخصيات أثبتت فشلها عندما كانت في مواقع المسؤولية فٱنتظر الساعة .بالدارجة المغربية خليت ليكم البلاد بورثها وكل مافيها وعافاكم بلاصتي زرعوا فيها نخلة تفكروني بيها .the end

  • هارون
    الخميس 22 مارس 2018 - 06:44

    يكفي ان الله توعد بالعذاب في الايات 12 وما بعدها من سورة النساء من يتعدى حدوده وبئس المصير . فليتقوا عذاب الله و لا يتخذوا من اعداءالاسلام اولياء .

  • مغربي
    الخميس 22 مارس 2018 - 07:59

    سؤال يحيرنا لماذا هذه الجمعيات و لا الشخشيات لا تتجرأ المس بالدين اليهودي للمغاربة اليهود

  • كائن
    الخميس 22 مارس 2018 - 10:22

    لا يمكن ان نتصرف كبني اسرائيل و نأخذ من الدين ما يناسبنا و نترك ما لا يناسبنا. الاسلام لا بد من الاخد به جملة و تفصيلا ان كنا ندعي اننا مسلمون و حينها كثير من أمور دنيانا، و ليس فقط الإرث، ستحل بدون نقاش ولا جدال.

  • كائن
    الخميس 22 مارس 2018 - 10:49

    "…يوصيكم الله في اولادكم، للذكر مثل حظ الانثيين…" إذن هنا اولاد جمع ولد، و كلمة اولاد كما جاء في كلام الله تجمع الذكر والانثى ،اذن "…وليس له ولد…" يعني الله بها من يرته سواء كان ذكرا او انثى.

  • Samir
    الخميس 22 مارس 2018 - 11:24

    أن الله علام الغيوب .ليس لنا الا الانصياع لاوامره واجتناب نواهيه. اللهم أن كانوا في علم الغيب عندك سيطبقون نصف ما يقولون. فلا تجعلني اقعد معهم في هذا البلد أن الله اذا أراد أن يهلك قرية أمر مترفيها ففسقوا فيها فحق عليها القول فدمرها تدميرا.

  • Samir
    الخميس 22 مارس 2018 - 13:45

    اللهم اجعلني ارحل و ابنائي عن هذه البلاد قبل أن يطبقوا اقل القليل مما يقولون.

  • Fatiha
    الخميس 22 مارس 2018 - 21:33

    Je ne comprends pas pourquoi cette discussion sur ce sujet dure des années. J'espère que cela va se résoudre rapidement et qu'en fin cette injustice de taassibe s'arrête et arrêtez de vouloir prendre les avis des hommes parceque certains se réjouissent de cette injustice et si une loi se fait tout le monde s'y inclinera même ceux qui commentent férocement contre la femme

  • ابو سمية
    الخميس 22 مارس 2018 - 21:33

    الموقعون فشلوا في تدبير شؤون المجتمع حين كانوا في المسؤولية واليوم يريدون أن يلتفت إليهم المجتمع لهذه القفزات في الهواء
    الإلغاء الحقيقي يجب أن يطال الريع والمحسوبية والزبونية وان يساهم في تخفيف البطالة وإيجاد الشغل والكرامة المغربي وليس البحث عن الفتات لتحويل الصراع ومطالب الشعب من صراع الحلبة الى صراع الاسقاطات …
    شوفوا غيروا ..

  • Karim
    الجمعة 23 مارس 2018 - 09:00

    Arrêtez cette injustice a l’egard De la femme, pourquoi taxer une mamans juste parce qu’elle n’a pas eu de garçon!!!!

  • مواطن ورجل قامون
    الأحد 1 يوليوز 2018 - 16:12

    السلام عليكم
    احترم كل الاراء .ويجب أن أوضح أن سورة القرآن التي جاء فيها " ادا كان له ولد" المقصود بها ليس الدكر بل الدكر او الأنثى.
    وبالتالي العدل يقضي إلغاء الإرث بالتعصيب بالنسبة للمن له بنات او اكثر على غرار باقي الدول الإسلامية
    وشكرا. وليس في هدا تحريف القرآن ولا لكلام الله.
    فالله عادل وحرم الظلم على نفسه.

  • القانوني
    الجمعة 6 يوليوز 2018 - 01:06

    السلام
    نحن المواطنون متضررون من قاعدة الإرث بالتعصيب ونطلب من ملكنا أعزه الله ان يامر بإلغاء هده القاعدة
    اعزك الله يا مولانا اغثنا

صوت وصورة
الخلفي .. نقاش في السياسة
الأحد 21 فبراير 2021 - 22:38

الخلفي .. نقاش في السياسة

صوت وصورة
مراكش تحت الأمطار
الأحد 21 فبراير 2021 - 17:46 3

مراكش تحت الأمطار

صوت وصورة
الجزر يستنزف مياه برشيد
الأحد 21 فبراير 2021 - 16:59 3

الجزر يستنزف مياه برشيد

صوت وصورة
جداريات الفن في وجدة
الأحد 21 فبراير 2021 - 14:55

جداريات الفن في وجدة

صوت وصورة
مسجد ينتظر اكتمال التجهيز
الأحد 21 فبراير 2021 - 14:33 3

مسجد ينتظر اكتمال التجهيز

صوت وصورة
أسر في حاجة إلى الكهرباء
الأحد 21 فبراير 2021 - 14:11 5

أسر في حاجة إلى الكهرباء