‫تعليقات الزوار

148
  • يوسف
    الجمعة 27 يونيو 2014 - 09:19

    حزب العدالة والتنمية يجب أن يقتدي بما فعله حزب النهضة التونسي إذا كان يغير على هذا البلد. ويعترف انه أخطأ اﻹتجاه ااصحيح للتقدم والعصرنة.وان يضع نفسه في خانة اﻷحزاب الثي لا يتمن أحد في هذا الكون وصولها للحكم.

  • aymen
    الجمعة 27 يونيو 2014 - 09:19

    و علاش اللا واش فايتلك اسمعتي اي دولة اوروبية كتقري الاسلام مع باقي الديانات للاطفال ديالهم باش يختارو المعتقد بحرية او العكس كيحاولو يبينو الاسلام بطريقة جد سلبية باش يكرهو المجتمع ديالهم في الاسلام.ياك كاين 50 مليون مسلم عايش في اوروبا واش شي مرة اسمعتي اي دولة غربية عيدو معانا او على الاقل كيعطيو العطل في الاعياد الاسلامية.انا براسي عايش في المانيا و كنخدم بالليل و كنبدا مع 9 يعني قبل ساعة من اذان المغرب و دبا في رمضان هاد التوقيت ما يناسبنيش و طلبت من الادارة باش ابدلولي نخدم في الصباح مبغاوش.يعني الاوروبيين ما مسوقينش لحقوق المسلمين و ما يطبقوش هادك الحرية للي كتهضرو عليها

  • Rachid Alaoui Ismaili
    الجمعة 27 يونيو 2014 - 09:21

    Mme Chitaoui je veux vous expliquer un point simple et déterminant : il y a 2 types de pays les religieux qui se déclarent une patrie avec une religion comme l’Angleterre les états unis le maroc etc… et les laïques qui ou il y a la liberté de la religion et sa pratique est individuelle. Dans notre cas nous somme dans le premier type et le modèle que vous demandez et que vous souhaitez na jamais été appliqué pour un pays religieux. le faite que vous êtes né au Maroc par pur hasard vous donne une identité marocaine sunnite si vous voulez la changer ou ne pas l'accepter vous le faites dans le privé sans déranger les convictions des autres car nous sommes un pays musulmans avec un modèle religieux sous la gouvernance de amir al mouminine. ceci dit que la maroc interagit avec les autres personnes d'autre religions avec respect et même les non musulmans vivent avec nous en harmonie et ne sont jamais plaint de quelque choses. Je pense que c'est un problème perso vous concernant .

  • un avis
    الجمعة 27 يونيو 2014 - 09:23

    انهم مجموعة ديال الشباب الفاشل لدي يحاول ان يتبت داته بما يعارض الدين الاسلامي فقط , وادا بحثنا عن حياة هؤلاء لن تجد سوى الفراغ والرقص والمخدرات , لا ثقافة لا اطلاع لا خدمة حقيقية للمجتماع كما يدعون,,,,,, او يحاولوا ان يصدروا لنا ,ياضايعين روحوا شوف كيف المجتمعات التي تحمي حقوق الطفل في امريكا وفرنسا و كل بقاع العالم ووووو كيف ان الاباء يصطحبون ابنائهم اى الكنائس والسنكوك من الطفولة ,,,, وكيف يحاتفلون بموالدهم داخل دور العبادة في حماية الدولة و تحت رعايتها ودون اعتراض من المجتمع , هدا الطفل يصبح شابا عاقلا يكون قد اخد مايكفي من الوعي والتقافة والحس بالمسؤلية الخاصة والعامة ان يختار دينه بعدها لا يمنعه احد ,وهدا دليل واحد وبسيط جدا يبين لكم انكم فارغون قلبا وقالب لا ثقافة لا اخلاق بل بالعكس انتم من يجب محاسبته ,,,,,,,

  • sami
    الجمعة 27 يونيو 2014 - 09:26

    Vous parlez au nom la liberté comme un droit universel pour défendre la liberté de culte mais vous devez savoir que dans certains pays dire démocratiques, on a voté des lois qui vont à l’encontre de la liberté de culte pour préserver ce qu’ils appellent l’identité nationale. Je peux aller plus loin, on pourrait même lire ou constater que les droits des minorités sont peut être respecté dans la mesure ou ils ne priment pas sur celles de la majorité. Donc si vous voulez ne pas être musulman c’est votre choix mais je crois que vous n’êtes pas obligés (et je ne trouve aucune utilité) de le faire en plein publique : ca s’appelle respecter la majorité. Le Maroc a besoin e vous pour réfléchir aux problèmes sérieux (sociaux ; économique,…). Et vous devez savoir que cette religion que vous dérange tant représente pour la majorité un pilier un moteur dans leurs vie. Respecter ca aussi. wassalam

  • أم
    الجمعة 27 يونيو 2014 - 09:29

    الله يحسن عنوانك أبنكيران مع هاد القوم و دابا هاد خيتي أشنو بغات من وليداتنا؟ خليوا عليكم الإسلام فتيقااااااااار
    قال تعالى : وَمَنْ يَبْتَغِ غَيْرَ الإسلام دِيناً فَلَنْ يُقْبَلَ مِنْهُ وَهُوَ فِي الْآخِرَةِ مِنَ الْخَاسِرِينَ. آل عمران:85
    و بالنسبة للتربية إسلامية غادي نقريها لبنتي إن شاء الله منين تكبر و تدخل المدرسة، و موووووتي بالسم

  • arme contre islam
    الجمعة 27 يونيو 2014 - 09:33

    je ne comprends pas d'abord pourquoi leur noms n'est pas ecrit en ARABE malgré que le debat est en arabe!
    je ne comprends pas pourquoi cette femme se demande pourquoi on etudie pas les autres religions pour avoir le choix de religion et se demande pourquoi elle ne fete pas et on ne lui fait pas connaitre les autre fetes chrétiennes et juives….alors que meme les pays occidentales et meme israel, ne donnent pas a leur enfants les etudes des autres religions ni de leur fetes ,…sauf quand ils veulent tachwiiih la religion islamique , ils donnent des cours sur cette religion comme UNE PHILOSOPGHIE…je n'ai jamais vu ni entendu que les usa,canada,suisse,l'allemagne ou l'italie font connaitre son peuple des fetes musulmanes comme ramadan, aid adha , achoura,.etc..ou en israel non plus..alors pourquoi tu veux que nous apprenons a nos enfants des fetes chrétiennes et juives??? si cela ne nous regarde absolument pas?
    vraiment ces groupe finances des etrangers et eglise securise leur argent

  • rachid
    الجمعة 27 يونيو 2014 - 09:34

    لاحول ولاقوة إلا بالله العلي العظيم. حسبنا الله ونعم الوكيل بحال هادو لي كيقلبو لينا على الفتن باش ازعزعو السلم الإجتماعي بالمغرب وجره الى الطائفية وجعل المغرب بلد علماني من فضلك خلي عليك المغرب اوشوفي ليك شي دولة أخرى، المغرب بلد إسلامي وليس علماني يقول تعالى:( إن الدين عند الله الإسلام) الله يهدنا ويهديك.

  • Oujdi
    الجمعة 27 يونيو 2014 - 09:44

    لا حول ولا قوة الا بالله
    لم و لن اجد أحسن من هذا الرد :
    "يريدون ليطفؤ نور الله بافواههم ، و الله متم نوره ولو كره الكافرون"

  • مولاي زاهي
    الجمعة 27 يونيو 2014 - 09:50

    أنت تبحثين على ما يسمى(جوى منجل).
    إن التشدد في الالتزام بالإعتقاد الإسلامي،شيء يلزم به تأسيس الدولة على الأسس الدينية الإسلامية،وكل تنكر للإسلام يعد تنكرا للسلطة السياسية،لأن هذه السلطة فرضت سلطتها بواسطة الدين الإسلام.
    وقولك أنه لم يثبت للصغار أن إختاروا تدينهم من قبل؛لأن حرية الاعتقاد لاتلزم أحدا أن يظل متمسكا باعتقاده الذي سبق أن أعلن عنه سابقا ،
    وإن هذه الحرية قائمة في كل وقت وحين،وهي موكولة له في كل وقت وحين،والدول الإسلامية العربية خصوصا،تطبق مايطبقه(افتراضا)الحلفاء المسلمون الإقطاعيون سابقا،وهم يعدون أنفسهم موكول لهم تحصين الدين وصيانته ،وهذه من أولويات واجباتهم نحو (الرعية)،وليس للرعية سوى إظهار الطاعة فيما أمروا به،وليس لهم حق الرفض أو الاختيار،وحتى المناقشة وإبداء الرأي أو أو…

  • sahih
    الجمعة 27 يونيو 2014 - 09:52

    Nous sommes avec la modernisation et la liberté humain et la justice et les droits d hommes
    Ils nous faut un peux de temps pour tous ca car les Marocains ils ont les traditions et les cultures qu ils faut les respecter
    les Marocains avec le temps il vont adapter avec cette nouvelle vie qu il faut respecter les vies des etre humains et leurs droits

  • منك واليك
    الجمعة 27 يونيو 2014 - 09:57

    خطأ الدولة انها اعطت الحرية لامثالكم لتحدث وتقييم اوضاع المغاربة بهذه الجرأة دون احترام للغير. واش نتوما بغيتونا اما نديروا بحالكم ولا نتسماو ماشي حضريين ومكنحترموش حقوق الانسان.مغاربة ڭالو فديباجة ديال دستور هذه الدولة اسلامية يعني اما غتقبلوا راي المغاربة اما بحتوا على دولة اخرى. اما المغاربة راه قرروا شحال هادي اشنوا غدي اتبعوا

  • رجاء
    الجمعة 27 يونيو 2014 - 10:04

    أنا بعدا و لدي يكول ليا مبغيتش نبقا مسلم نقتلو عصا و نسخط عليه و نجري عليه من الدار ما كاين لا حقوق الطفل لا والو

    أنت التي تتكلمين عن الدول التي تحترم مواطنيها و حريتهم في اختيار
    الاديان..لماذا نجد فرنسا مثلا تمنع الفتيات من ارتداء الحجاب في المدارس و الادارات العمومية ؟؟ لأنها بكل بساطة دولة مسيحية (رغم أنها تتغنى بالعلمانية) و لا تريد أن تطغى ديانة أخرى عليها و هذا من حقها.

    أعلنوا مسيحيتكم غيروا اسمائكم و ارحلوا عنا و اتركونا نعيش بسلام، لا نريدكم ان تدافعوا عنا و لا عن ابنائنا هااااااااا لعار

    للإسلام رب يحميه

  • Nawal
    الجمعة 27 يونيو 2014 - 10:08

    الذي عرفته بعض نساء المغرب لم اشاهد مثله في بلاد الغرب. و عدد معتنقي الاسلام في امريكا لا يمكن تصوره حتى ممن كانوا ملحدين.
    – هؤلاء الذين يقولون بان اوروبا تحترم المعتقد اذن فلماذا يمنع الحجاب في فرنسا؟ انا لم اقل النقاب حتى لا يقول البعض انه لا يظهر الوجه. الحجاب الذي يظهر الوجه ممنوع!! اليست هذه حرية شخصية
    – لماذاا يمنع الآذان في المساجد في اوروبا؟
    – لماذا يمنع عيد الاضحى في بعض دول اوروبا؟ اليست هته حرية المعتقد؟
    اذا كان الملحدون يقتدون باوروبا كمثال للحريات فهم اذن يقتدون ببيت العنكبوت.

  • الزيدي
    الجمعة 27 يونيو 2014 - 10:27

    اولا اقول لك ولامثالك ان الاسلام حاربه من هم اكبر منك علما ومالا ونفودا فانقلب السحر على الساحر و لهدا اقول لمن دفع لك انه يراهن على حصان خاسر بالله عليك كيف يمكن لطفل ان يختار دينه مند صغره هل تتصورين ان الدين لعبة ولو اخدنا برايك فالكثير من الاطفال سيكون اختيارهم عدم الدراسة اصلا لهدا انصحك قبل ان تعزمي على محاربة اي دين فادرسيه اولا وان كنت قد لمست من خلال كلامك انك على استعداد لتقبل اي دين الا الاسلام فانه يشكل عقدة لك ولامتالك لان الاسلام والحمد لله اصبح عليه اقبال من طرف مفكرين ورجال ديانات اخرى فانا كمسلم لا احقد عليك بل اشفق عليك واطلب لك الهداية لانه من ابتغى العزة في غير الاسلام ادله الله

  • لا تجعلوا من الكراكيز أبطالا
    الجمعة 27 يونيو 2014 - 10:29

    أرجوا من القائمين على هسبريس، تجنب نشر مثل هذه الفيديوهات. هناك الملايين من الفيديوهات تنشر يوميا على النت تستحق النشر. ربما يدخل في نشر الفاحشة والله أعلم. وإثارة البلبلة لدى الرأي العام الوطني. وتنامي مظاهر الكراهية بالمجتمع.
    هناك قوى دولية تسعى إلى خلق أقليات دينية في هذا البلد من أجل أن تتدخل في شؤون المغرب وابتزازه تحت غطاء حماية الأقليات الدينية. وبالتالي يتعين علينا أن لا نساعد مثل هؤلاء من الجانب الإعلامي.
    أرجوا أن لا تجعلوا من الكراكيز أبطالا ….
    ولكم واسع النظر في نشر هذا الرأي أو عدمه يا هسبريس.
    عواشر مبروكة للجميع.

  • mustapha
    الجمعة 27 يونيو 2014 - 10:31

    هذ الناس خرفات ليهم ، راه اصلا القرآن يثبت أنه على المسلم أن يؤمن بجميع الكتب و الرسل و هو الدين الوحيد الي فيه هذ الخصلة و هذ الشرط، يعني يبقى اولا و اخيرا دين لا يحث على الكفر بعدم وجود الديانات الاخرى ، و حاجة اخرى : المغرب بلد اسلامي دستوريا و هناك امير للمؤمنين و هذ الناس ما عليهم سوى إلغاء هذ الفصل و تغييره بأن المغرب بلاد و صافي ، و الى يرفعو رسالة لامارة المؤمنين و وهو يحكم بيناتنا و السلام

  • ماجد من هولندا
    الجمعة 27 يونيو 2014 - 10:52

    من رخص لهم هدا المجمع؟ ان كان هدا امر من الدولة على راسها رئيس الحكومة فانا الومه و اندد.
    ان قلبي ليتالم حين تدوس كرامة بلدي و يتبهدل ديني من طرف هايه الخزعبلات..اااااففففف اكاد انفجر عند سماع مثل هدا.

  • jilal
    الجمعة 27 يونيو 2014 - 10:53

    الجو ملائم ومكيف على من اراد ان يوسوس في عقول مجتمعنا. حرية نرى نتاجها في المجتمع المتقدم من فراغ روحي و الانحلال اخلاقي يصدر الى شعب يعرف هشاشة في الوعي و تعقيدا في التركيبة العقائديه .اي دمقراطية هاته التي تبشر بها هاته الاصوات المشبوهه واي افكار مسمومة طلعت علينا في هاته الايام المباركة لكن لا غرابة فلكل جيل شياطينه ولكل وقت عقاربه فاللهم اخرس من ينهش في ظلوع هدا الدين القيم واللهم اجعل في اعناقهم اغلال الى الادقان وسلط عليهم من ابتلائك ما لايدرون ولا يحتسبون اللهم اني رضيت الاسلام دينا والله ربا و القران الكريم دستورا ومنهجا لي و لكل بدرة تزرع برحم كل امراة . فالاسلام اسلام و من يريد محاربته لن يفلح ابدا فحين تتكلم النساء فلابد ان يكون ردا من النساء المسلمات هم اهل لما ملكت ايمانهم وارحامهم خاصة امهات المغربيات المؤمنات فهم اهل لدفاع عن مس عقيدتهم من متل هاته الحشرات المظرات وان صح القول هاته الفيروسات الموسمية المسمومه التى باعود بالله من الشيطان الرجيم تحارب

  • عاجل
    الجمعة 27 يونيو 2014 - 11:03

    بذكرهم كل مرة رقم فصل من فصول الدستور يريدون تنبيه القارئ او المستمع على انهم درسوا جيدا هذه الفصول وعلى انهم بدراية بالدستور،اوجه سؤال لهؤلاء:
    وماذا بعد؟
    او بالدارجة:أو من بعد؟
    او بالفرنسية او العرنسية:
    أو من بعد؟
    او بالانجليزية:
    أُو من بعد؟
    او بالامازيغية؟
    او من بعد؟
    يجب تطهير واعادة غسل ادمغتكم من نفايات الافلام والمسلسلات الهليودية.الله ايشافي،اطلب لكم الشفاء!!!

  • muslim
    الجمعة 27 يونيو 2014 - 11:14

    من انت لتتكلمي بإسم المغاربة

  • محب للاسلام.
    الجمعة 27 يونيو 2014 - 11:20

    الحمد لله وحده
    وبعد
    لا أظن أن هذه المرأة الا خرافة لا تعرف الا ما ترى وتظن ..تقول من الجهل الفكري ما لا يمكن الا أن يبعث عن الضحك المر.
    المغرب لم يتبن الاسلام الا بعد ما أسلم أهله وكان مؤهلا لتطبيق الشريعة وهذا لم يأت بين عشية وضحها ..والحمد لله على نعمة هذا الدين..فالاسلام لا يجبر أحدا قبل اعتناقه ..ولكن لا يتسامح مع أي كان كمسلم بالردة بعد الايمان والتوحيد..وهذا معقول وحق والا فنحن في فوضى ..
    أما ما (تدعون) اليه فهو بكل صدق زندقة بل أكثر من ذلك ..
    المسألة تخصك وأنت حرة لكن لابد أن تعرفين ما مصيرك بين اليوم وغدا…
    ولك الأختيار ؟؟؟؟ أما جهلك ببعرض أعراف النصارى فهذا ينم على ضعف وهزل رصيدك المعرفي والثقافي، وكذلك تعريفك لبعض عدات الناس في بلاد المسلمين وتنسبينها الى الاسلام لما نشاهده في رمضان وبعض الأعياد الدينة،
    وهذا كذلك لما يلم عن عدم معرفتك بالاسلام .وأشياء أخرى
    نصيحتي لك أن تتوقفي عن الكلام وأن تعتزلي في بيتك مجتهدة على الأقل لمدة ثلاث سنوات باحثة قارئة متدبرة في الأسلام وأن تختاري لك عالما مسلما صادقا وأمينا ..حتى تتمكني من الكلام. وحينها احكمي بأدلة الأقناع..
    هداك الله ؟

  • abid
    الجمعة 27 يونيو 2014 - 11:23

    ما الذي ينتظره المكذبون! أينتظرون الساعة وهي آتية لا ريب فيها، وقد جاءت علاماتها الدالة على اقترابها. للحديث: ((يكون بين يدي الساعة فتن كقطع الليل المظلم يصبح الرجل مؤمنا ويمسي كافرا ويمسي مؤمنا ويصبح كافرا يبيع أقوام دينهم بعرض من الدنيا))
    إن الذي لا يتدبرُ في الحوادثِ ولا بالأيامِ ولا بتصريفِ الأمورِ لهو أحمقُ بليد.(يَعْلَمُونَ ظَاهِراً مِنَ الْحَيَاةِ الدُّنْيَا وَهُمْ عَنِ الْآخِرَةِ هُمْ غَافِلُونَ).انظروا إلى الأحقاف، أنظروا إلى سواحلِ اليمن، انظروا إلى قُرى قومَ ثمود، انظروا إلى أراضي المؤتفكات….نسألُ الذين ينهارونَ وينهالونَ وينسحقونَ ويسرعون إلى حضارةِ الغربِ بأرواحِهم ونقولُ لهم:أتريدونَ أن يتحولَ المجتمعُ المسلمِ كمجتمعِ أمريكا! أو فرنساأوإسرائيل!.خمرُ يسكبُ ويشربُ كما يشربُ الماء.زنىً وفحشُ يعلنُ في الصحفِ والمجلات والأفلامِ والمسلسلات.أفلامُ الجنسِ تعرضُ على العالم.أتريدونَ أن يبقى الإنسانُ نهبا وسلبا وخوفا وتمزقا!.اللهم أصلحِ الشعوب وردنا إليك ردا جميلا.و لا تعمي أبصارَناولا تسلط علينا بذنوبِنا ما لا يخافك فينا ولايرحمنا.وصلي على عبدِك ورسولِك محمد،

  • عبد الإله
    الجمعة 27 يونيو 2014 - 11:24

    الملاحظة الأولى أن هؤلاء المنظرين الجدد لا يقدمون أنفسهم بالمستوى المعرفي ـ الثقافي الذي يخوّل لهم الحديث في هذه القضايا المكلّفة معنويا، بما يمنحهم الإقرار بصدق أو كذب رأي على رأي آخر يريدون تبنيه و لكن يجهلون مبادءه أو دمقرطته. كيف لهذه السيدة أن تفسّر تغاضيها عن كون هذه الدولة دولة إسلامية بحكم الدستور الذي تختار منه ما تريده فقط؟ كيف يمكن أن تفسّر البعثات التنصيرية أو غيرها إلى بلدان العالم، إذا لم يكن لنشر تلك الديانات؟ كيف يمكن أن تفسّر أنها بإفطارها علنا في رمضان تخلّ باحترام ديانة الدولة؟ علما أنها هي و "شلّتها" يتحدّثون باسم الديمقراطية، والتي أشك في علمهم بما تقتضيه اتجاه معاملة الآخرين..

  • مسلم بالفطرة
    الجمعة 27 يونيو 2014 - 11:33

    حرية المعتقد في الاسلام مضمونة بصريح العبارة في النصوص النقلية من قران وسنة وكذلك النصوص العقلية التي تضمنتها اجتهادات الفقهاء ادعوالى سبيل ربك بلموعضة الحسنة وجاذلهم في الامر لكم دينكم ولي ديني نظام اهل الذمة من ارقى القوانيين في ذاك الزمن الذي كانت تباد فيها امم لمجرد انثماءها الدىني محاكم التفثيش ابشع صورة لنبذ التعايش الديني اما القول بترك الحرية للملود اختيار عقيدته فهذا كلام يناقض نفسه كيف لشخص فاقد الالهلية والرشد والادراك ان يقرر في مصيره

  • mojrim
    الجمعة 27 يونيو 2014 - 11:43

    المغربي لحدوده الجغرافبة والمسلم الله هو الدي يعرفه .اما الحولي والشباكية من النعم.الابوان هما للدان يمجسان الطفل اوينصرانه .الوليدين وليس الحكومة هي التي تلزم عليك ان تنتمي لهذا الدين او داك .الامر سهل عندما يكون اسمي محمد او احمد مجرد وصولي الى بلد ما. يعرفون ان رائحة عتراف بنبي صلعم لم يريدون الاعتراف به. ولو كان في عنقي صليب او على راسي كيبة لايقبلونني ولله الحمد. الذين جتهاد خاص افشوا السلام وصلوا والناس نيام.اما ان تاكلي رمضان او تلبسي mini jupe ou le strengue sa te reguarde. والتربية الاسلامية كابقي المواد الدراسية والقانون ويبقى التطبيق . ما الاختيار في حياتك انتي حرة ان تعتنقي اي مدهب شئتي.

  • amal
    الجمعة 27 يونيو 2014 - 11:51

    ..nti aslan chkoun 3tak l7aq takalmi bi ism atfal lmoslimyn ,ila kanty chayfa anna khas kol wahed yatdayan kyf ma bgha …rgadi nwaliw 2eme IRAK, ola 2me EGYPT. . goli hamdollah 3aycha fy al amaan . Et en plus makayn ma ahsan man islaam ,li howa b7alo b7al jamy3 ladiyan samawiya…rah nas hna f europe walaw kaygoulo anna islam makayt3aradch m3a dynhom ta fchi 7aja. illa ba3d lmotatarrifyn li khayfyn tamchi masali7hom…. O nzidak balli ta hna f europe kaydarsso dyn massy7y lil atfal o kay7taflo bi aye 3yd massy7y..o makay3tyw ta haq lilmoslimine annahom y3atlo lihom masali7hom… ila brgyty takalmi khassak ba3da tchoufi li katgouli wach manteqi ola rgi kathadri..hint daba walat moda li brga chohra ygoul islam mafyhch l7oriya, alors ach man dyn nti chayfa fyh l7oriya?? li an aho kol adyan samawiya 3andha nafs les principes?? islam li kaytkallam 3la chi 7wayj twasal lihom l3ilm ba3d aalaaaf senyn wala fyh takhalof.? ana chayfa balli lwazn li fyk zayd tahowa takhallof hint la moda do3f

  • ali
    الجمعة 27 يونيو 2014 - 11:54

    Je suis entièrement d'accord avec Rachid. Si tu as un problème d'identité, ne fais pas de ton cas une généralité et choisis-toi la secte qui te convient il y en a pour tout les goûts. Je suis sûr que personne ne t'en tiendra rigueur. Ou alors change de pays. Je suis sûr qu'il y a des pays qui se feront une joie d'accueillir une activiste (islamophobe) de ton envergure. Un petit rappel tout de même : La religion musulmane est inscrite dans la constitution du Maroc ce n'est donc pas un pays laïque. Tu comprends?

  • مقيم بجزيرة الشاكرباكربن
    الجمعة 27 يونيو 2014 - 11:58

    أنا مع احترام حقوق الطفل في التمدرس والصحة و اللعب و العيش الكريم، اما ان يطالب شخص بحقوق الطفل في إختيار الدين أو اﻹديولوجية التي تتماشى مع عقله فهذا قمة الهراء، ﻹن الطفل آنذاك لن يختار أي دين ﻹنه سوف يرى فيه تكليف و سوف يختار إديولوجية الشطيح و الرديح التي تروج لها وسائل اﻹعﻻم . هاد اﻷخت يا إما ماعندهاش اﻷوﻻد و إما تروج ﻹ ديولجية معينة،

  • بنت الريش
    الجمعة 27 يونيو 2014 - 12:00

    عجبا عجبا متى كان المغرب بلدكم ومتى كنتن من مجتمعنا .العالم يعرف بان المغرب بلد اسلامي محض نعلم جيدا بان هناك جهات تعمل جاهدة لزعزعة امن واستقرار بلدنا (التنصير_زواج المثليين-منع الاذان ببعض المدن السياحية-توجيه السياحة الجنسية لنا-تدعيم بعض ابواق الزنى -تدعيم بعض رؤوس الفتنة ليصلوا الى مراكز القرار في الاحزاب الحالية -تسخير الفقر لنشر الرذيلة وقتل النخوة والغيرة لدى الشباب -الدفع ببنات واولاد الذوات حيث وكر الفاحشة ومعقل ابليس لا دين لا ملة ليطلوا علينا مرة مرة بحجة واهية :حقوق الطفل-حقوق المراة-الديموقراطية-التساوي-حرية التعبير-زواج القاصرات-حرية المعتقد-افطار الشهر الكريم علنا-التمييز العنصري-اللغة العربية واللهجة الامازيغية-جمعيات من كل صنف )في غياب او تغييب تام لوزارة الاوقاف والشؤون الاسلامية وللعلماء وهم يعلمون جيدا ان الساكت عن الحق شيطان اخرس.الى المجلس العلمي الى جميع العلماء والمرشيد الى كل من يهمه امر امن وسلام هذا البلد علينا ان نقف وقفة رجل واحد ضد ذرية ابليس واذناب الغرب وقتل بذور الفساد واقتلاعها من جذورها من وسطنا الاسلامي .والا فان الكارثة قادمة لا محالة.

  • abou reda
    الجمعة 27 يونيو 2014 - 12:08

    مجمل التعليقات ,تنم عن عصبية -عمياء هوجاء-للدين…
    لان الدين بالنسبة للمسلمين هو -خط احمر-لا يجب تجاوزه,اومناقشته,اواو..
    (ياايها اللذين امنوا,لاتسالوا عن اشياء ان تبد لكم تسؤكم)انطلاقا من هذه الاية
    يجد المسلم نفسه مقيدا باغلال.فلا اسئلة ولا بحث,فيصبح مرغما على -السمع و
    الطاعة-.والاسيرمى بسهام الكفر الخيانة الخ..
    ونتيجة هذا نرى في مجتمعاتنا مسابقات في تجويد وترتيل القران وو..ولانسمع
    بمسابقة في -فهم-القران.حتى اصبحنا عالة على باقي الامم,والعالم الذي نعيش
    ليس من صنع ايدينا على صعيد كل المستويات.الاقتصادية والسياسية وتكنلوجيا
    كلمة حق…!!!

  • pop
    الجمعة 27 يونيو 2014 - 12:14

    Bien dit, mais aussi il faut sortir des propagations du système pris par le système religieux. Déjà définir l’islam : c’est Brahim qui a apporté l’islam donc pas les arabes mais ils ont complété cela, à partir de Brahim toute religion qui apporte de la paix (Salam) est islamique (adjectif). Lorsque le coran est arrivé tout entier, il nous rapporte la définition d’une musulman (il est celui qui croix à dieu, à tous les prophètes) il fait les rites de dieu ou non, en revanche ce lui qui fait strictement les rites du dieu est mouman…voir Sourate AL-Houjourât verset 14: L’islam vous donne la possibilité de croire ou non la liberté total, car le voisin le plus aimé du prophète Mohamed est juif, aussi lorsque l’oncle du prophète qui a été captive ne veut se convertir à l’islam, il le donne la liberté total.

  • العلوي
    الجمعة 27 يونيو 2014 - 12:15

    قولو لنا غير اش من ديانة تحولتو ؟ ونشفو واش تلاق بنا.اظن اني تعرفت عليها:ديانة لادين لا ملة!!!

  • Abderrahim
    الجمعة 27 يونيو 2014 - 12:28

    "يريدون ليطفؤ نور الله بافواههم ، و الله متم نوره ولو كره الكافرون"

  • Ahmed
    الجمعة 27 يونيو 2014 - 12:29

    كل عام قبل شهر رمضان و في نفس التوقيت يخرج هؤلاء المأجورين للكلام عن نفس الموضوع:الحريات الدينية حرية الإعتقاد و التدين ….هادو وليدات فرنسا راهم كينوبو على المستعمر السابق في إنجاز مخططاته التي تهدف إلى تفكيك المجتمع عن طريق ضرب اللحمة الثقافية و الإنتماء الديني الذي كان دائماً هو الباعث للمقاومة ضد أطماع القوات الإستعمارية.
    لكن المجتمع المغربي أقوى و أحصن من محاولاتهم التافهة هاته.

  • ابو زكرياء
    الجمعة 27 يونيو 2014 - 12:31

    باسم الله والصلاه والسلام على من لا نبي بعده…فان الاسلام فتح هذه البلاد المباركه في عهد الصحابه، و تاريخ هذه البلاد و مكتسباته مرتبط بدين الله عبر اربعه عشرا قرنا، كل هذه المده لم يكن احد يجرأ ان يجهر بكفره، لان كلام الله و رسوله كان مقدما علي كل رأي و هوى، اما اليوم فالى الله المشتكى ، و اي شيء صار اليه هاؤلاء المسوخ الشائهه، دعات الى الكفر والالحاد، و دعات للكفار للدخول لهذه البلاد بسبب عدم تطبيق المعاهدات الخارجيه. خونه لله و رسوله و للمسلمين. قال رسول الله عليه الصلاه و السلام* من بدل دينه فاقتلوه*

  • rachid
    الجمعة 27 يونيو 2014 - 12:46

    السلام عليكم هذه الفتاة وامثالها لا يريدون الا الريادة المفقودة التي لم يجدوها في حياتهم ويسعون اليها عن طريق بعض مبادئ العلمانية التي اثبتت فشلها في الكثير من المواقف وكذلك فشل رجالاتها امام رجال الدين واشهرهم احمد ديدات رحمه الله فكل هذه المحاولات كلها بائسة لانهم يحاربون الهوية الاسلامية للمغاربة عن طريق غرس بعض الالغام في الدستور المغربي فالمرجو من كل فرد ان يقوم بالتحذير من هاؤلاء خصوصا الشباب الذين ليس لهم تربية دينية

  • Hicham UK
    الجمعة 27 يونيو 2014 - 12:48

    حوار هادئ و ممنهج ولكن لا اتفق معه . البارحة رجع ابني الصغير من الحضانة و لاحظت عليه بعض التوتر فاخبرتني امه بان السبب رفضها تناوله لحلوى اعطتهم اياها المربية لانها تحتوي على مادة مشتقة من الخنزير. فاخذته واشتريت له حلوى خالية من تلك المادة و تبدد التوتر و حل محله الفرح و اللعب الى غير ذلك. حال الانسان في حواره مع الخالق او الدين او من يفوقه خبرة مثل الصبي و الحلوى. يرى الشيء فيغرم به و بمجرد ما يقف امامه عارض حتى يثور و يخلق لنفسه ذرائع و تفسيرات مثل انها مجرد حلوى طعمها لذيذ … الام كانت تمتثل للدين وتحمي الطفل من تبعات تناول مشقات الخنزير التي ثبت علميا انها تؤثر ان لم تكن تدمر خلايا الجسم و الدماغ ولو على الامد الطويل اضف الى ذلك الخمر و الكثير من المواد الاخرى و الخبراليقين ستجدينه هنا في اوروبا او المجتمعات التي لا تحرم هذه المواد. خلاصة القول بسم الله الرحمان الرحيم "و ما قدروا الله حق قدره و الارض جميعا قبضته يوم القيامة والسماوات مطويات بيمينه سبحانه و تعالى عما يشركون" صدق الله العظيم. صديقيني اختي المتحدثة الاسلام علم و حرية و محبة و ليس كما يريده المتعصبون و الجهال.

  • Avis perso
    الجمعة 27 يونيو 2014 - 12:50

    Avec tout mon respect, mais il parait que ce genre de déclaration ne doit se révéler et je vous expliquerai pourquoi; le fait d’être dés notre naissance des musulmans nous est un très grand honneur et valeur dont vous ignorez l'importance , si vous effectuez une recherche instinctive sur les consignes , les principes et moralités de l’Islam vous détecterez que votre discours ne vaut pas le coût

  • مغترب
    الجمعة 27 يونيو 2014 - 12:51

    مانمشيوش بعيد ا الفاهمة اذا كنت تطلبين تدريس اطفالنا ديانات اخرى من غير الاسلام فليكن هناك استفتاء وطني بخصوص هذه المسألة بالديمقراطية التي تحبينها و سترون النتيجة التي سوف تصيبكم بالصدمة او بالاحرى النتيجة تعرفونها مسبقا

  • محمد
    الجمعة 27 يونيو 2014 - 12:53

    Une Minorité qui connaît pas notre histoire et notre identité
    Je crois qu'il faut pas se laisser faire. En tant que peuple marocain qui existe sur terre depuis des centaines d'années . On existe parce nos ancêtres ont fait beaucoup de sacrifices pour qu'on aient notre IDENTITÉ que eux nous ont confié pas pour la détruire mais pour l'améliorer progressivement. On doit s'éloigner de ce qui peut nous séparer الفتنة

  • يونس أوحدو
    الجمعة 27 يونيو 2014 - 13:13

    ينبغي على الأخت أن تعلم بأن الدستور الذي تستدل منه هو نفسه الذي يعتبر المغرب دولة إسلامية ،وأنه قد سبقها لمحاربة الإسلام من هم أعلم منها ،وأنهم بمحاربتهم للإسلام يقدمون له خدمة كبيرة من حيث لايدرون،فالإسلام ينتشر يوما بعد يوم ،ويعتنقه كبار علماء الغرب عن علم وقناعة …..أنت تتحدثين عن جهل وبدون أدلة

  • ايديولوجية التخمة
    الجمعة 27 يونيو 2014 - 13:19

    " وإذا أردنا أن نهلك قرية أمرنا مترفيها ففسقوا فيها فحق عليها القول فدمرناها تدميرا ".
    ما أبعدنا من مثل هذا الفكر و90% من المغاربة كادحين إذا لم يدبروا قوت يومهم لا أحد يطعمهم. وما زادنا عنه بعدا أن في بلادنا من يركب سيارة ليست في متناول ملكة بريطانيا وكثيرا من الناس ما زالوا يركبون الحمير وفينا من يسكن القصور و اقوام كثر من جيرانهم يسكنون الأكواخ.
    أتسائل هل هذه الناطقة تعيش في الارض إو المريخ؟ (إحالة على مقولة الأنسان حيوان ناطق).
    ألم تسمع أن هناك ناطقين أخرين عددهم أكثر من عدد أنصارها لهم فتاوى جاهزة في حق من له مثل هذه الأفكار ومنهم الكثير إلتحق بالجهاد مع داعش.
    هناك لعبة للأمم في الموضوع يجب الإحتياط منها، لنحذر من أن يجعلنا الصراع بين العلمانيين و الإسلاميين، أو التنافس بين أحزاب المعارضة وأحزاب الموالاة من السقوط في حبائلها.
    حرية التعبير سلاح ذو حدين إذا كان يثري النقاش وينمي الفكر في المجتمعات المتقدمة فقد يؤدي إلى قطع الرؤوس في المجتمعات المتخلفة.
    " لَا يُحِبُّ اللَّهُ الْجَهْرَ بِالسُّوءِ مِنَ الْقَوْلِ إِلَّا مَنْ ظُلِمَ " صدق الله العظيم.

  • hamid
    الجمعة 27 يونيو 2014 - 13:31

    المسلم لا يحب السلم
    فهو يخلق اعداء له اينما كان
    فالغرب والنصارا واليهود اعداء له حتى لو لم يفعلوا له شيئا
    واخيه المواطن عدو لانه لا يفكر مثله
    فان لم يجد عدوا خارج الدين سوف يبحث عنه داخل الدين فان كان سني سوف يعادي الشيعي وان كان من مذهب معين سوف يعاذي المذاهب الاخرى ,وان لم يجد عدوا في كل هذا سوف يخلق جماعات متناحرة داخل مذهبه .المهم عند المسلم ان يجد عدوا يشغل به وقته
    فبدل ان يترك امره الى الله ليحاسب كل على افعاله ويشتغل عقله في الابتكار وخلق الثروة ليعيش في ازدهار مع مكونات المجتمع,نجده يحاكم ويكفر ويحرض على القتل ويقصي كل من خالفه الراي;
    ان المسلم الحالي يعمل عن غير قصد لاعطاء لدينه صورة غول مفترس يحب الدماء ,ويكرس العنصرية,ويحتقر النساء ,ويعبد الثراء يحلل ما طاب له ويحرم على هواه .
    يا معشر المسلمين انظروا الى حالكم في كل الدول المسلمة وفكروا في ابجاد صيغة اخرى للتعايش مع بعضكم ومع الاخرين.
    انكم بتصرفاتكم تنفرون الناس من الاسلام بل وحتى بعض المسلمين يرتدون عن الدين.انك لا تهدي من احببت ,ان الله يهدي من يشاء

  • سفيان المصباحي
    الجمعة 27 يونيو 2014 - 13:38

    لا حول ولا قوة إلا بالله العلي العظيم
    الأن قد تأكدت جيدا من أن العناصر الفاسدة في البلاد من أحزاب سياسية ومنظمات حقوقية أصبحت تلعب دور في تخريب مجموعة من الشباب الكسالة العابدين للدينار والدرهم المحدودين فكريا ومعرفيا من أجل إستعمالهم كأدات من أجل نشر أفكار حرية الإعتقاد و الإلحاد …..من أجل تخريب شباب المسلمين .وهدا كله من أجل خدمة مصالح أعداء الأمة الإسلامية الدين يتربصون بها وبشبابها ليلا نهارا من أجل إبعادهم عن منهج حبيبنا محمد صلى الله عليه وسلم
    ومن بين هده المنظمات ندكر المنظمة الماسونية …وأعتقد أن هؤلاء الزناديق ينتمون إليها …….قال تعال (يمكرون و يمكر الله والله خير الماكرين)

  • أحمد السليماني
    الجمعة 27 يونيو 2014 - 14:04

    من خلال طرح أفكارك هذه يتبين أنك غير ذكية ودماغك مشلول ، ألا تعلمين أن هناك طبيعة وطبائع مختلفة ، وهي التي تفرض عليك احترامها حسب موقعها ووجودك فيها، مثال بسيط ، كي تفهمي ولو كنت غبية ، لنفرض أنك في ملعب كرة قدم قصد تشجيع فريقك المفضل مثلا ، فإذا بك تجدين نفسك وسط مجموعة كبيرة من مشجعي الفريق الخصم لفريقك ، في هذه الحالة وبما أن وجودك بينهم تصبحين محرومة من تشجيع فريقك وإلا سيكون مصيرك …….

  • abc
    الجمعة 27 يونيو 2014 - 14:08

    la povrété intélléctuéullé ést uné maladié méntalé

  • mawhouba
    الجمعة 27 يونيو 2014 - 14:26

    فين ما كنسمع بحال ها النا س كنتحفز اكثر باش نعلم اولادي تعاليم الدين الحنيف باش نحصنهم من بحال هاد الافكار. اوكنظن كون هاذ الشباب عرفوا تعاليم الدين لسلامي ما كانوش غيقولو هاد الكلام.اولا هما زعما كيفهمو حسن من هاذ الناس كاملين مالعالم كامل لي هما مسلمين من جميع الطبقات الاجتماعية والمستويات الفكرية.جاتكم النعمة الكبيرة حتئ بين اديكم او مابغيتهاش الله يهديكم

  • Jamal
    الجمعة 27 يونيو 2014 - 14:46

    يقول الفراهيدي رحمة الله عليه.
    "الناس أربعة نفر
    1. رجل يعلم ويعلم انه يعلم فذلك العالم، فأتبعوه.
    2. ورجل يعلم ولا يعلم انه يعلم فذلك النائم، فأيقضوه.
    3. ورجل لا يعلم ولا يعلم انه لا يعلم فذلك الجاهل، فأجتنبوه.
    4. ورجل لا يعلم ويعلم انه لا يعلم فذلك الراغب في العلم، فعلموه."

  • Canadali
    الجمعة 27 يونيو 2014 - 14:59

    Un jour viendra ou vous allez regreter , vos debat sont steril vous choisissez des moment ou la personne pourra recolter le plus de biens vis avis le bon dieu pour commencer vos debilerie c est vraiment une honte de voir ca … Une jeunesse qui veut instorer une zizanie avec sa croyance a 2 dirham moi perso je vous dit une chose perdez pas votre temp pcq vous avez perdu espoir dans la vie en plus de ca vous avez meme pas un objectif a part de contrarier l islam et ca se voit juste sur vos geul de chien comme elle est
    Derniere choses avez vous deja eu l honneur de vous regarder dans un mirroir melle pcq ac la forme que vous avez c est honteux de parler de mini jup non pas de prendre une photos avec
    Lah ysmahlkoum comme vous voulez detruire un pays calme paisible en voie de developpement grace a son jeune roi et ces habitant qui sont fiere d etre musulman bonde de clochard qui sert a rien vous avez trouver koi manger pour manger meme ramadan ayez honte et repensez bien

  • achqraoui
    الجمعة 27 يونيو 2014 - 15:12

    هؤلاء الشباب المساكين اكتشفوا ان هناك في الفلسفة اسمه السفسطة فافتتنوا بها وجعلوا لها موضوعا هو (حرية المعتقد لدي الطفل…)حاولوا من خلال هذا الطرح ان يسوقوا لنطرية غير واقعية وهي ان الطفل لا يجب تعليمه شيئا من القيم بل يجب ان يترك ليكتشف هو ميوله…اذن يجب علينا ان نغلق المدارس والمؤسسات التربوية حتى ينضج هذا الطفل فزيولوجيا

  • سيفاو المحروڴ
    الجمعة 27 يونيو 2014 - 15:20

    صحيح بالنسبة لي إن دروس التربية الإسلامية و بالكيفية التي تدرس بها تقتل ملكة التفكير و النقد لدي أبنائنا و تجعل منهم قطيعا يسهل قيادته.و أرغب أن أشير إلي درس واحد لا فائدة منه اللهم إلا تكريس الفرقة بين الجنسين و تحقير المرأة منذ صغرها لتتربي علي ذلك فلا تستطيع منه إفلاتا.اقصد درس الأذان.إذ يُلقن التلاميذ أن هذا الفعل من اختصاص الذكر لا الأنثي لأن صوتها عورة و بالتالي عليها أن تخفضه حد الهمس و ما يستتبع ذلك من سلوكات تضرب في العمق فكرة المساواة الإنسانية و تجعل البنت تعيش القهر منذ صبها.أليس في ذلك عدوان علي البراءة و علي طفولة البنات…هناك أمور أخري تعصر قلبي و انأ أري الوقت الذي يُستنزف من طفولة ابنتي حين ألج المنزل فأراها منكبة علي حفظ مثل هذه الدروس المملة وبشكل ببغاوي.

  • الاسلام هو النجاة
    الجمعة 27 يونيو 2014 - 15:21

    اذا اردتم الشهرة بطعنكم في الدين فإنكم لن افلحوا ابدا وان خيل لكم ذلك فإنما هو استدراج يعلم كيفيته مندر الاسلام انا استغرب كيف سمح لكم ان تلقوا جلسة واطعنوا في الاسلام وقوانين الدولة باسم الحربة اما من اراد ان يبين حقيقة العلمانية التي هي الفيروس الحقيقي تتهمونه انه ارهابي في بلدنا والحمد لله عندنا حرية الاعتقاد مند زمن طويل

  • ali
    الجمعة 27 يونيو 2014 - 15:21

    (Suite) Maintenant qu'on a compris que le Maroc n'est pas un pays laïque et que la religion musulmane est inscrite dans la constitution, il donc normal que l'Etat se charge d'enseigner le fondements et les principes de la religion pour éviter que quelqu'un de malintentionné ne profite du vide institutionnel à ce qui pourrais avoir des conséquences beaucoup plus graves.

  • mehdi morjani
    الجمعة 27 يونيو 2014 - 15:26

    الذين يخوضون في مثل هذه المجادلات ربما قراوا من مصطفى محمود في كتابه *الله والانسان * انصحهم وانصح الجميع بالعودة الى نفس الكاتب ويقرؤا له تاليفا آخر بعنوان *حوار مع صديق ملحد*
    للتذكير فقط مصطفى محمود مفكر مصري اعتبر قيد حياته من ابرز منظري الفكر الليبرالي في الوطن العربي .

  • Issam
    الجمعة 27 يونيو 2014 - 15:30

    Permettez moi de ne pas parler d'une manière "moderne" car ce type de personne ne cherche aucunement la liberté et les droits, mais plutôt la délinquance et les problèmes sociaux. VOUS NE MÉRITEZ PAS qu'on vous parle d'une manière respectueuse. Permettez moi d'exprimer mon crève-cœur avec un long soupir de déception et de déboire. Seule chose que je peux dire, Si seulement Omar était présent à notre temps, Kon theniiiiina man had l2achkal, mais te7tou f Benkirane 🙂

  • عمر
    الجمعة 27 يونيو 2014 - 15:30

    اوا سيري قولي ل دولة العم سام تدير ليك عيد ديال الدين الاسلامي يحتارموه … مي حنايا دولة اسلامية و هوما دولة مسيحية والكل غايحافض على دينو و غايغير عليه …اما الاشكال ديالك مامعتارفينش بهم حنا

  • berbere
    الجمعة 27 يونيو 2014 - 15:37

    ماشي عيب الواحد يطالع على ديانات اخرى العيب هو ماتفهمش دينك و ولاتتقبله وتطالب بديانات اخرى.
    شوف غير نتوما درستو زوج حروف وبدلتو لهجتكم وطبايعكم وحتى هضرتكم مابقات تشبه هضرة المغاربة.ومابقيتوتستحملو طبايع بعض
    امع العلم داكشي لي تعرفوه على الغرب ولا العلوم نفسها لي يعرفه الكل ماخترعتو مطلعتوقمر ماصنعتوسلاح ماشطبتو ماصبغتو ماجيرتو ماهزيتو حجر ولكن كي يهضر اي واحد بلهجتو وبالامكانيات اللغوية لي عندو تقولو متخلف مايحبش طريقة حياة الغرب متخلف.
    كيفما تعاملتوا مع ا لبسطاء في الادرات والحياة لما تعلمتم اللغات بالاقصاء ستعاملونهم بالدياناات
    وبعدها ينتهي دوركم لانكم لستم الاقوى ولا لاصل ليست ديانتكم ولا هويتكم ستضل ترتعش قدام لي علمها لك

  • ali
    الجمعة 27 يونيو 2014 - 15:44

    Maintenant a lallahom siham, si tu as des enfants qui sont scolarisés dans le publique et que tu ne souhaites pas qu'ils assistent aux cours d'éducation islamique parce que, comme tu dis, "tu veux leurs laisser le choix" ou parce que tu n'est pas musulmane. Je suis certain que les autorités de l'éducation nationale devraient pouvoir les dispenser des cours. Mais j'ai bonne foi en ton intelligence et je suis sûr que si tu as des enfants tu vas t'empresser comme tes semblables de les scolariser dans des organisations ou des écoles étrangères pour leurs éviter ce "danger". Alors maintenant il nous reste deux choix :
    (Suite et fin) Soit tu cherche la polémique et là brav, tu as gagné.
    Soit tu es vraiment sincère "niya" et tu veux défendre les droits de l'enfant (ce dont je doute fortement), dans ce cas je te conseille de parler de la pédophilie par exemple ou des enfants qui marchent 3h dans les montagnes pour aller justement à l'école …. 3ta llah maytgal.

  • Salafi tetouan
    الجمعة 27 يونيو 2014 - 15:55

    اهي جمعية سرية سياسية تهدف إلى القضاء على الأديان والأخلاق الفاضلة، وإحلال القوانين الوضعية والنظم غير الدينية محلها، وتسعى جهدها في إحداث انقلابات مستمرة وإحلال سلطة مكان أخرى بدعوى حرية الفكر والرأي والعقيدة. ويؤيد ذلك ما أعلنه الماسوني في مؤتمر الطلاب الذي انعقد في 1865م في مدينة لييج التي تعتبر أحد المراكز الماسونية[ من قوله: "يجب أن يتغلب الإنسان على الإله، وأن يعلن الحرب عليه، وأن يخرق السماوات ويمزقها كالأوراق". يؤيده ما ذكر في المحفل الماسوني الأكبر سنة 1922م صفحة 98 ونصه: "سوف نقوي حرية الضمير في الأفراد بكل ما أوتينا من طاقة، وسوف نعلنها حرباً شعواء على العدو الحقيقي للبشرية الذي هو الدين". ويؤيده أيضاً قول الماسونيين: "إن الماسونية[ ] تتخذ من النفس[ ] الإنسانية معبوداً لها"، وقولهم: "إنا لا نكتفي بالانتصار على المتدينين ومعابدهم، إنما غايتنا الأساسية إبادتهم من الوجود". مضابط المؤتمر الماسوني العالمي سنة 1903م صفحة 102، وقولهم: "ستحل الماسونية[ ] محل الأديان وأن محافلها ستحل محل المعابد.." إلى غير هذا مما فيه شدة عداوتهم للأديان وحربهم لها حرباً شعواء لا هوادة فيها

  • Abdel
    الجمعة 27 يونيو 2014 - 15:57

    Personne ne vous oblige a faire vos cinq prières ni à vous contraindre a aller al mosquée ou quoi que ce soit , nous sommes dans un pays musulman certes mais chacun est libre de s'acquitter de ses obligations religieuses , donc personne ne vous demande de vous justifier et de prouver que vous êtes musulmane ou non , tu ne veux pas faire Ramadan c ton pb et pas le notre et gardes tes réflexions pour toi , maintenant que tu es majeure fais ce qui t'arranger mais sans offenser les autres.est ce que tous les musulmans sont des croyants,non, l'islam n'est pas dans les apparences mais entre toi et celui qui a créé l'univers.l

  • مسلمة
    الجمعة 27 يونيو 2014 - 15:59

    أعيش في بلد لا تسمع الا عن المسيحية، و اعرف كيف يعلمون أبناءهم بلا اختيار لدينهم، يأخذونهم الى الكنائس، الدين في كل المناسبات حتى الترفيهية و الرياضية. دولة غنية أوروبية و في قمة الديمقراطية. هذا عادي لا يمكن ان نلوم المغرب. الا في حالة ما اذا أراد احد ان ينفرد بعقيدة ما فشغله هاذاك. بلما و الشطابة ، يكل رمضان اولا ينتحر حتى، غير يحترم الأغلبية .
    المشكلة انو الغرض هو الإشهار حتى يجرو معاهم خرين، يعني ،، الهدرة فراسكم.

  • amine el maliki
    الجمعة 27 يونيو 2014 - 16:00

    j'ai une simple question à vous posez , croyez vous qu'on peut éduquer ou étudier l'islam dans des écoles juives en Israël ? le fait de répondre à cette question vous fera comprendre que malgré la ressemblance des êtres humains , ils sont hétérogènes en terme de croyance

  • elouarradi
    الجمعة 27 يونيو 2014 - 16:05

    قال تعالى : وَمَنْ يَبْتَغِ غَيْرَ الإسلام دِيناً فَلَنْ يُقْبَلَ مِنْهُ وَهُوَ فِي الْآخِرَةِ مِنَ الْخَاسِرِينَ. آل عمران ـمجموعة من اللقطاء فشلوا في كل شئ لا علوم ولا دراسة ولا مستوى فلم يبق لهم الا الاسلام ليطعنوا ويتمتمو ويهرفوا بما لا يعرفواـ ويحسبوه هينا وهو عند الله عظيم ـ وانا انذرهم واياي من عذاب وـ فتنة لا تصيبن الذين ظلموا منكم خاصةـ وانبنه هسبريس على ان نشر مثل هذه التفاهات يزيد في نشر الفتنة والسخرية من الدين وشكرا

  • meknes
    الجمعة 27 يونيو 2014 - 16:08

    أسلام عليكم
    وحمدتك ياربي وشكرتك منين مزال الرجال في المغرب إلى شافوه عريانة تيقولولها سيري لبسي سروالك

  • goud
    الجمعة 27 يونيو 2014 - 16:15

    I am living about more then 20 years in a western coutry, this helped me to understand the structure of western kind of thinking and through that i started to understand this new like to be western in our beloved country, very naif starting with solving stuff what the western end up with it , so stupide our country is definitly damaged by 2 parts, this "would like to be western'and the 2 part this fanatic religious people both part are so stupid and need to be erased …so stupid and naif…what can i say a typical third world country..

  • cafe solo
    الجمعة 27 يونيو 2014 - 16:25

    إلى بنت الريش صاحبة التعليق رقم 30 و تقولين علينا أن نقف وقفة رجل واحد ضد هاته المرأة ….وأنت إمرأة بدورك …السؤال واش نتوما بعد قادرين على ديك الوقفة ؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟………..فإن لم تفعلوا فإتركوا النساء تتكلمن لحقوقهن وحقوق الادينيين وما أكثرهم في الوطن العربي ومن قال أن الإسلام هو مثله مثل باقي الأديان أجيبه : قد كذبت يا هذا , لأن الإسلام هو الدين الوحيد في العالم الذي يشمل الإرهاب وهي : قتل المرتد , صوم رمضان بالقوة , كراهية الآخرين , جواز إحتلال أموالهم وأراضيهم وسبي نسائهم , مقاتلة العالم باسره من أجل تطويعه للإسلام , رفض العلم لإدعاء أن القرآن يحتوي على كل العلوم رغم تعارض العلم الحديث معه , ..وهاته نقمة عليه تجعل كل المتنورين يفرون منه كل يوم وأنتم في غيبوبتكم تعمهون ..ولأجل ذلك فهم لديهم الحق في الدفاع عن حقوقهم وليس لكم الحق في كراهيتهم وسبهم لأنكم لو شتتم تصومون وتجوعون وليس لله حاجة في أن يدع طعامه أوشرابه ………..والحمد لله رب العالمين

  • omar demnati
    الجمعة 27 يونيو 2014 - 16:46

    يريدون ليطفئوا نور الله بأفواههم والله متم نوره ولو كره الكافرون

  • سيفاو المحروڴ
    الجمعة 27 يونيو 2014 - 17:09

    تحية إجلال وتقدير لهؤلاء الشباب والشابات.إنكم بالفعل الأمل الوحيد والأخير لإنقاذ وطننا الحبيب المنكوب بمتأسلميه، هذه الطينة من الشباب هم من يستطيع التصدي للمد التكفيري والتصحّر الفكري الذي اصاب العقول، بفعل عقود من السياسات التدجينية والتجهيلية المخزنية والتي هدف المخزن من خلالها القضاء على الفكر المتنور من خلال حذف شعب الفلسفة وعلم الاجتماع من الجامعة، واستبدالها، بشعب الدراسات الاسلامية، التي فرخت ولا تزال تفرخ فيالق من الجيوش الاحتياطية التي أصبحت على أهبة لتدمير الوطن.(مثال كتيبة 16 ماي 2003). مادة التربية الاسلامية فيها ما يشيب لها الولدان من كراهية وحقد وتحقير غير المسلمين وحتى الطوائف الاخرى من المسلمين البهائيين والشيعة، حقيقة إنه لدور رائع فعلا ما تقوم به هذه الفيديوهات التي تبرز من خلاله الأخت شيطاوي مدى الدور السلبي والخطير الذي تلعبه دروس التربية الإسلامية على عقول أبنائنا ، حيث تشحن عقولهم بأفكار متطرفة ودموية تجعل منهم مشاريع إرهابيين محتملين لتدمير الوطن.يجب إلغاء مادة التربية الإسلامية من جميع فروع التعليم العمومي بالمرة ومن أراد التفقه في الدين فليلج دور الحديث.

  • مغربي مسلم
    الجمعة 27 يونيو 2014 - 17:11

    لقد اعطى محمد السادس نصره الله الاذن بفتح 117 مسجدا هذا الاسبوع فالمغرب بلد الاسلام عمروا بها افواهكم ولله العزة ولرسوله وللمومنين

  • قمر الحرية
    الجمعة 27 يونيو 2014 - 17:11

    من منا لم يكن طفلا كل سعادته إمتلاك حلوى يفرح بأكلها فأحلامه البريئة لم تدنس بعد ألا نترك له الوقت للإستمتاع بحمالته دون أن نكدر عليه صفوها بسداجة هؤلاء الزنادقة المحسوبين على تيار المعارضة المارقة المكشوفة النوايا الإستباقية في تأجيج الرأي العام المهترئ ضد الطيب ألكسبان

  • Khalid
    الجمعة 27 يونيو 2014 - 17:12

    C'est une preuve formelle que les medias marcoains n'ont rien à foutre en s'interssant aux futilités et laisser ce qui important et primordiale pour ce pays..Nous avons besoin de parler des gros problèmes relatifs au developement et à l'instauration d'une justice sociale necessaire pour que notre chere patrie ne déraille pas un jour. A quoi sert de donner la parole a des delinquantes qui n'ont dans leur memoire et leur repertoire que les adresses desx boites de nuits, les diferentes drogues, les differentes marques d'alcool et les diversités des preservatifs ? S'il vous plait..ce n'est pas ce genre de femelles qui vont nous donner des leçons en education civique. Revenez un peu à la raison.

  • Yassine verité
    الجمعة 27 يونيو 2014 - 17:15

    يريدون ليطفئوا نور الله بأفواههم والله متم نوره ولو كره الكافرون

  • محمد
    الجمعة 27 يونيو 2014 - 17:20

    حسبي الله ونعم الوكيل فيهم وفي المسؤولين اللي عطاوهوم الحرية بالكلام في دولة إسلامية

  • soukaina
    الجمعة 27 يونيو 2014 - 17:23

    سبحان الله..الله فضلنا و فضلكم على كثيييير من خلقه و عرفنا و آمنا بالاسلام دون اي معاناة، الناس عاشت لسنوات تحت ديانات مختلفة و منهم من انصت لفطرته بعد صراع طويل مع نفسه و التناقضات التي كان يعيشها و بحث في كل الديانات عن الصواب و وجده في الاسلام لانه كان صادقا مع ربه..انا شخصيا اومن ان لك كامل الحرية في اختياراتك لكن فضلا دون الجهر بها في دولة اسلامية..هدانا الله و اياك

  • HAMMOU
    الجمعة 27 يونيو 2014 - 17:26

    على ما يظهر أن المبشرين بعد ما فشلوا في تنصير الشعوب المسلمة عن لهم أن يلجؤوا إلى أبناء وبنات هذه الشعوب ، لاسيما منهم أولائك الناقمون على أوضاعهم الإجتماعية والإقتصادية وحتى النفسية ليتولوا القيام بهذه المهمة نيابة عن غيرهم وبالتالي " صرب عصفورين بحجر واحد " .
    نسأل الله لنا ولكم الهداية .
    وما قاله بنكيرن هو مجرد رأي شخصي عبر عنه وغير ملزم وكل من له حس وعقل سليم سيقتنع أن الرجل على صواب ، والله أعلم .

  • RACHID
    الجمعة 27 يونيو 2014 - 17:29

    الله يحسن عنوانك أبنكيران مع هاد القوم و دابا هاد خيتي أشنو بغات من وليداتنا؟ خليوا عليكم الإسلام فتيقااااااااار
    قال تعالى : وَمَنْ يَبْتَغِ غَيْرَ الإسلام دِيناً فَلَنْ يُقْبَلَ مِنْهُ وَهُوَ فِي الْآخِرَةِ مِنَ الْخَاسِرِينَ. آل عمران:85
    و بالنسبة للتربية إسلامية غادي نقريها لبنتي إن شاء الله منين تكبر و تدخل المدرسة، و موووووتي بالسم

  • kch
    الجمعة 27 يونيو 2014 - 17:42

    Vous voulez nous débarrasser de l’Islam dans notre système d’éducation, je vous dis que vous rêvez mademoiselle, et même les écoles de mission catholique au Maroc ne vont pas accepter, car les Marocains qui laissent leur enfant étudient chez eux sont des vrais musulmans et adorent leur religion quoi qu’il soit et ils en sont fiers. Quant à donner le choix de croyance à nos enfants : un enfant de quatre ans ne sais rien sur le choix d’une religion, tu veux qu’on lui apprenne le bouddhisme ? Même les occidentaux apprenne leur enfants le christianité pourquoi pas l’Islam ?, et les chinois obligent leur enfant à croire au marksime, va leur dire de ne pas faire ça car la loi internationale le dis, c’est de n’importe quoi. je souhaite qu’ Allah yehdikoum.

  • الاء المحصي
    الجمعة 27 يونيو 2014 - 17:48

    اللا اللا الا معجبكش الحال هنا فالمغرب وممقتنعاش بالاسلام هزي حوايجك ا سيري فحالك حيت هدشي لكاطالبو بيه راو معمروا غدي اكون , لان الدين عند الله الاسلام ا خليو عليكم الاسلام فتيقار,

  • Abdallah Bel Hadj
    الجمعة 27 يونيو 2014 - 18:14

    Bravo , mademoiselle ! L'islam parait de plus en plus arriéré .Il est né dans un désert inculte , imposé par la violence , l'épée , signe actuel du drapeau saoudien;Le prophète , créateur de cette religion , était un guerrier farouche, dictateur .Il a fait massacrer tous ses opposants ; Juifs et chrétiens des alentours de son oasis pour imposer l'idée d'un Allah qui ne parle que la langue arabe pas une autre langue , un ange Gabriel imaginaire , des phrases,des paragraphes poétiques dont on a fait un livre utilisé par tous les despotes arabes depuis des siècles jusqu'à nos jours

  • حسون
    الجمعة 27 يونيو 2014 - 18:20

    يجب أن يعترف الكل بأن الديانة المسيحية افرزت بشرا اكثر ثقافة وعمل مما افرزته الديانة الاسلامية و من قال غير ذلك فل ينزل الى ارش الواقع.

  • tfal dmernissa
    الجمعة 27 يونيو 2014 - 18:22

    comme a dit kaddafi qui etes vous
    qu'est ce que vous voulez
    dites la franchement

  • أمين
    الجمعة 27 يونيو 2014 - 18:48

    كل ما أريد أن أشير إليه هو في حين أن هؤلاء ينادون بحرية المعتقد و العقيدة و أن إرغام شخص ما على اتباع ديانة معينة يعد جريمة في حق هذا الشخص و في حق المجتمع فإنهم هم أنفسهم يمارسون نوعا من البروباغاند حتى يجذبوا إليهم أشخاصا آخرين و يفرضوا عليهم أفكارهم دون أن يفسحوا لهم مجال الإختيار… هنا أريد أن أنبه "هؤلاء" الذين لطالما احتجوا على ما أسموها "تناقضات" بالعقيدة الإسلامية و كذا بتبني المغرب للدين الإسلامي إلى التناقض المطلق الذي ينتخر كلامهم و دعواهم. باختصار، فالمشكل بالنسبة لهؤلاء ليس حرية المعتقد أو الآراء و إنما مشكلهم مع الإسلام و لا حول و لا قوة إلا بالله
    – للإشارة أنا شاب بالعشرينيات من عمري و قد تحصلت على إجازة في الدراسات الإنجليزية هذه السنة و لست أذكر هذا إلا لأبين أمرين اثنين: الأول هو أنني إنسان راشد حر و الثاني أنني و الحمد لله على مستوى علمي و ثقافي يخولني أن أختار لنفسي ما أرى أنه أحق و أنفع و إني من منطلق حرية اختيار الدين أتار أن أكون مسلما و أقر أنني لم أجبر على ذلك يوما أفلا ذهب "هؤلاء" و انشغلوا بأنفسهم و تركوا عباد الله…"وما دعاء الكافرين إلا في ضلال"

  • said essaouira
    الجمعة 27 يونيو 2014 - 19:15

    سبحان الله اود اولا ان اعرف هل انت مغربية مسلمة في دولة مسلمة اذا كان الجواب نعم فاني اقول الهم ان هذا منكر وبعد فكل دولة تدافع عن دينها فطبيعي ان تعطي دولتنا الحبيبة وفي مقدمتها حبيبنا واميرنا محمد السادس حفظه الله الاهمية القصوى لتعليم مبائ ديننا الحبيب لابنائها وفي الاخير فان النساء مثلكم غرضهم هو التبرج واستعراض مفاتنكم للرجال لتهييج شهواتهم اللهم ان هذا منكر اللهم اهدي من خلقت وابعد عنا اصحاب الفتن

  • سعيد من اكادير
    الجمعة 27 يونيو 2014 - 19:17

    في الحقيقة انها من علامات الساعة أتساءل هل هؤلاء الاطفال الدي لا اجد لهم وصفا الا اطفال ديال ماما او بابا هاذا الا ادا كان عندهم واليدهم . فمن يخاطبون ومن اعطى لهم الصلاحية اللتكلم باسم المغاربة اقول لكم ان كنتم مسلمون فقد اعلنتم كفركم واخرجتم انفسكم من الاسلام والله تم والله ان هذا لهو الخسران المبين ولاحول ولا قوة الا بالله العلي العظيم

  • abdellah
    الجمعة 27 يونيو 2014 - 19:31

    واش اوروبا كتقري الاسلام للاوروبيين مالكم سادجين.ورمضان من اركان الاسلام ومن اراد باحد اركانه فقد كفر.يك نتوما مسيحيين ايو ديرو بحال اخوتكم تجمعوا معاهم وجنبونا الفتنة.اه ولا كتقلبوا على الكوانب والخوشبيش.هيهات هيهات.انا.نحن نزلنا الذكر(القران)وانا له لحافظووووووووووووووووووووون.

  • hassan alaoui
    الجمعة 27 يونيو 2014 - 19:31

    المغرب دولة مسلمة تحت رعاية امير المؤمنين جلالة الملك محمد السساس نصره الله وايده
    اما بعد الاسلام دين حق ويحترم جميع الديانات من حقنا ادوورو لينا مادة التربية الاسلامية لكون المغرب دولة اسلامية
    و الدولة ما فرضاش علينا الاسلام( مسلم ومتقبل الاسلام دين الحق عن اقتناع كما الحال لكل مسلم )
    ولو انا الدولة لا تحترم الديانات لا كان عدم وجود كنائس ,, في المملكة
    ومسجد حسان من حق اي مسلم انه يحب تحترم الحرمة ديال المسجد
    و الا بغيتي الافطار العلني او التعري او … هدا رايك الشخصي شغالك هداك
    ولو انا الدولة لا تحترم الديانات الاخرى لا كان عدم وجود اي كنيسة
    التعري :لو كانت الحضارة بالتعري لكانت القرادة اكثر حضارة
    لو كانت الحضارة بالتعري افضل ان اكون جاهلا

  • عبد الرحيم
    الجمعة 27 يونيو 2014 - 19:37

    احسن جواب :حسبنا الله ونعم الوكيل ورمضان مبارك للجميع

  • STAIPOPO
    الجمعة 27 يونيو 2014 - 20:01

    قال تعالى : وَمَنْ يَبْتَغِ غَيْرَ الإسلام دِيناً فَلَنْ يُقْبَلَ مِنْهُ وَهُوَ فِي الْآخِرَةِ مِنَ الْخَاسِرِينَ. آل عمران:85

  • بوعزة بن قدور
    الجمعة 27 يونيو 2014 - 20:04

    (فانها لا تعمى الأبصار ولكن تعمى القلوب التي في الصدور)صدق الله العظيم.
    أسلم كفيف أمريكي بفضل هذه الآية الكريمة لأنه عندما كان صغيرا يعيره أقرانه بالأعمى ولما سأل والدته ما معنى كلمة أعمى? فردت عليه والدته شفقة ورحمة عليه: بأنك لا ترى الألوان ولما كبر ودرس بطريقة براي عثر على جواب كلمة أعمى وكانت سبب في اسلامه.
    أما بخصوص شرذمة الحثالات التي تطعن في الدين بهذا الجهل العميق فأقول لهم :احفظ لسانك أيها الجاهل التافه ليلدغنك انه ثعبان مسموم فكم في المقابر قتيل لسانه كانت تهاب لقاءه الشجعان.
    وأن أسلوبهم في الحديث ثبت بما لا يدع مجالا للشك بجهل كبير وجماجم فارغة الا من التفاهات واللغو والهذيان الذي أكل الدهر عليه وشرب.

  • ansor de foum zguid
    الجمعة 27 يونيو 2014 - 20:11

    LE prophète glorieux disait
    لتتبعن اليهود و النصارى حتى لو دخلوا جحر ضب دخلتموه
    و الله لقد صدق الهادي

    الانكى انه من يسمع لهؤلاء الغوغاء يفهم بسرعة انهم ينطلقون من مسلمات اعداء سيد البشرية ليحاولوا بكل قزمية ان يشوهوا الدين الخااالد الخااااتم و الهاااااادي الدي لا تشوبه شائبة

    ان تفاهة هدا الصنف من المواطنين المغاربة ليستغل سماحة الدين الوسط الحق كما يستغل وصول بنكيران الى القرار ليمرر سمومه حتى ادا قاومه احد تطاول على دين الاحد و طمع في اغضاب الصمد نسال الله العفية و التبات
    فهو اخطر على الامة من صواريخ الاعداء و جيوشها المجيشة بسداجته و انسلاخه فحسبه ما به من هوان و دوخة و هديان و تيه اكبر من النسيان تريد السمراء ان تتشدد في التبعية العمياء المظلمة لحد التغيير و اي تغيير تغيير ما رضي لها الرحمان من صفات خلقية لتظهر شقراء و تبايع العقلاء داعية الفقراء الى الدل بكبرياء

  • Sbaai
    الجمعة 27 يونيو 2014 - 20:11

    Ce que tu n 'a pas compris,c'est que l’islam est en partie christianisme et judaïsme simultanément,alors pas besoins de faire une double formation petite révoltée

  • berbere
    الجمعة 27 يونيو 2014 - 20:33

    ب مناسبة رمضان كانو صحراوة الشايب مايصوم البنت تايقول ليها راسها تصوم المراءة الا عندها اتفه سبب ماكانتش تصوم ديما يلقاو اعدار باش مايصوموش في حين الهيبي وليهودي بوحمارة كان يصوم ويستناو زلافتهم وتاحد ماقال للصحراوة لاش تفطروا وداك الوقت كانت ناس اكثر تشددا يعني من زمان ماعمر شي حد حزر حد يصوم ولا يصلي ولكن تاحد ايضا ماكايقول ماتصومش ماتصليش

  • سعيد مغربي قح=مسلم قح
    الجمعة 27 يونيو 2014 - 20:37

    بسم الله الرحمان الرحيم

    الإسلام دين الدولة المغربية..

    ثم لماذا هذه الزوبعة في فنجان قُبيْلَ رمضانْ، أمولات "لعقل آخر زمان" الإسلام قال ليك "لكم دينكم و لي دين" هل تجدين عدالة أكثر من هذه؟؟ فهاتوا برهانكم إن كنتم صادقين؟؟

    حقا هذا زمن الرّويضبات "شي.. طاوي على خزيتْ من بيت شيط.. ان"..

    "و للحديث بقية..".

  • علي
    الجمعة 27 يونيو 2014 - 21:28

    على مدى اربع سنوات كلما اقترب شهر رمضان الكريم يخرج الينا بعض الملاحدة اغلبيتهم ينتمون لحركة مالي و يطالبون بالاكل في هدا الشهر المبارك، فعلا اشخاص بغيظة تستحق ان تعامل بمثل بغضها، اشخاص مكروهة

  • Mohamed Kada
    الجمعة 27 يونيو 2014 - 21:48

    هنالك 3 أنواع من البشر, نوع جد وكد فوصل, ونوع جد فتعب فكسل, ثم نوع تالت لا جد ولا كد ولاكن إرتد فوجهه كالبصل.

  • marocain
    الجمعة 27 يونيو 2014 - 21:54

    Dont vous parlez mlle est l´epique de la liberté individuelle. Les pays les plus avancés en ce qui concerne les libertés individuelles comme le Danemark, suede… ont toujours adopté le christianisme protestant comme religion officielle de l´etat et meme aujourd´hui ces pays diffusent les messes chaque dimanche sur leurs telés publiques. En plus les fetes des communions de tous les enfants agés 12-13 ans et sans oublier le bapteme á la naissance. Donc meme les pays les plus democratiques au monde adoptent une religion officielle mais assurent aussi la liberté de la pratique d´autres religions. La religion est un domaine qui ne doit pas etre au principe du #laisser faire# il doit etre gerer par l´etat en mettant des lois et des regles pour le bien et le respect de tous les citoyens. a mon avis si vous etes sincere et vous voulez vraiment aider vos concitoyens á connaitre leurs droits, vous procedez naivement comme ca, et si vous avez des tamasihs derriere vous, vous etes dupe.

  • المغاربة مسلمون
    الجمعة 27 يونيو 2014 - 22:09

    ا حسن جواب هو العتاب والوم يرجع الى من سمح لها أو لهم وأمن لهم حلق الشيطان لينفتو سمومهم ونشر الحادهم وكفرهم ونكران نعم الله عليم ؛ ايها لمسؤوولون لما لاتغارون على دينكم على بلدكم المسلم }{ ( يا أيها الذين آمنوا عليكم أنفسكم لا يضركم من ضل إذا اهتديتم إلى الله مرجعكم جميعا فينبئكم بما كنتم تعملون ( 105 ) يقول تعالى آمرا عباده المؤمنين أن يصلحوا أنفسهم ويفعلوا الخير بجهدهم وطاقتهم ، ومخبرا لهم أنه من أصلح أمره لا يضره فساد من فسد من الناس ، سواء كان قريبا منه أو بعيدا

  • abdellah
    الجمعة 27 يونيو 2014 - 22:13

    السلام علايكم في نضري الموضوع غير قابل للنقاش الله يبعد علينا هده الزريع الخيب الخ سبحان الله الاعلام دينا فيما كانت ش جمعيات شرمد كيبينهم

  • سعيد مغربي قح=مسلم قح
    الجمعة 27 يونيو 2014 - 22:31

    بسم الله الرحمان الرحيم

    الطفل "آمولات عقل آخر الزّمانْ" يولد على الفطرة، و الفطرة أيها "الرويضبات" هي الإسلام دين التوحيد، فمن يعتدي إذن على حقوق الطفل؟؟

    أما لغة التعرّي فهذا "لّي فالحين فيهْ"..و إذا لم تستح فاصنع ما شئت..

    زْمانْ واشْ زمان هذا..

    "للحديث بقية..".

  • خشان
    الجمعة 27 يونيو 2014 - 22:48

    برافو آنستي على شجاعتك…ليس أصعب من أن يسبح الإنسان ضد تيار الجهل والتطرف…وما أسهل أن نرتدي جلباب التدين المزيف…حرية الفكر والمعتقد هي أسمى ديانات عصرنا…عندما أمر على التعليقات أخال نفسي في مجتمع طهراني نقي وهنا أود أن أسأل الثائرين في وجه هذه المرأة: أحقا أنتم أتقياء لهذا الحد؟…كم مرة أعطيتم أو أخذتم الرشوة؟ كم مرة مارستم الدعارة أو الجنس خلسة؟ كم مرة نافقتم وكذبتم وظلمتم؟ هل إن خيرتم بين أفغانستان طالبان بلاد الإسلام النصي وأمريكا بلاد الكفر والحرية ، أين ترسلون أبناءكم للدراسة؟ لماذا يموت أبناؤنا غرقا للعبور إلى ضفة الكفار بينما يخشانا السياح أن نسرقهم وننصب عليهم؟ أينا أفضل أخلاقا ياذوي العفة والطهارة؟…

  • Moha de B
    الجمعة 27 يونيو 2014 - 23:09

    إلى صاحب التعليق رقم 2 الدولة الأوربية التي تسأل عنها موجودة وهي بلجيكا حيث تدرس جميع الديانات السماوية إضافة للمادة الأخلاق للآ دينيين ولكل طفل إوشاب حق الإختيار ,هذا فقط لمعلوماتك ولا يعني أنني أشاطر رأي المتحدثات في هذا الموضوع لأن الله يقول ’’لا إكراه في الدين ’’ ولكن هناك شيء اسمه احترام مشاعر الأغلبية المسلمة الصائمة فإن أردتن الإفطار في رمضان لا أحد يمنعكن ولكن راعوا مشاعر المجتمع وذلك من الأخلاق الحميدة ,

  • said
    الجمعة 27 يونيو 2014 - 23:20

    لا حولا ولا قوا الا بالله .الله ما ان هذا الا مونكار

  • Ezzarfi
    الجمعة 27 يونيو 2014 - 23:30

    كنا ذا قيمة وشان لما كنا معتزين بديننا واسلامنا وتبهدلنا لما تركناه ووجد فينا اناس عديمين الغيرة و الاءخلاق. والله اني لاتاسف لمثل هذا الفيديو الذي دفعني اعلق.

  • Assaba
    الجمعة 27 يونيو 2014 - 23:30

    هدي مسكينة غير محرومة من الحنان. باينة معمرها داقتوا. لدلك لجاءت في الاخير لهده الشردمة من المجتمع اللي اخدوا بيديها او كيحنوا عليها مسكينة. سيري لمراكش راه عزيز عليهم الاشكال دياولك. ولما تدوقي المراكشي غادي تحسي بحلاوة الايمان او غادي تنساي الالحاد الى الابد.

  • مسلم بالفطرة
    الجمعة 27 يونيو 2014 - 23:41

    ردا على التعليق 81 تقصد الديانة المسيحية الممسوخة التي تعتقد بثلاثة ارباب في رب واحد واعطت مساحة واسعة لمعتنقها لشرب الخمر والرذيلة في اقصى حدودها فرهبانها باسم الرب استغلوا العامة ايما استغلال وهذا ما يفسر عزوف 90بالماءة عن الكناءس التي لايعمرها سوى العجزة فالحمد لله اللذي جعل المسلم لايقفل باب الثوبة في وجهه مهما عظمت معاصيه فاذا سءلت مدمنا على الخمر ماالذي دهاه اجابك الله يعفو في اشارة الي انه سياتي يوم وينصلح حاله فهذا ما نرجوه من هولاء الشبان ان لايقطعوا الصلة كليا مع لخالق

  • و اااا ميمتي وااا ربي
    الجمعة 27 يونيو 2014 - 23:44

    و اااا ميمتي وااا ربي غير ليناض ادير فيها فاهيم. ناري على ريوس كدايرين.
    يكفي النظر في وجوههم ما هذا الغثاء والغباء. من هؤلاء الفلاسفة الابطال?
    المغرب بلد مسلم غالبيته مسلمون يدينون بدين الله. والاوربيات اللواتي تقلدن كثير منهن احببن الاسلام واسلمن طوعا. وزوجتي الشقراء واحدة منهن. ارجعن الى وعيكن فالعزة في دين الله. واخرها قبر وموت وحساب فلا تغركم الدنيا.

  • ahmed
    الجمعة 27 يونيو 2014 - 23:44

    لا تخافوا من الحرية انها ضرورية للتقدم-
    مواطن صريح افضل من مواطن منافق- لا يمكن ارغام اي مواطن على الايمان بما لا يؤمن به-
    شكرا

  • يونس
    الجمعة 27 يونيو 2014 - 23:45

    هناك ما يسمى ب "BLOC CONSTITUTIONEL" يحتوي على الإسلام، وحدة التراب الوطني والملكية، ويتميز هذا الجزء من الدستور بعدم قابلية التغيير، فللإسلام في المغرب ولله الحمد من يحرسه ويحميه، وهو صاحب الجلالة بصفته أميرا للمؤمنين،
    صحيح أن المغرب صادق على اتفاقية حقوق الطفل ولكن بتحفظ على البند الذي يثير حرية الديانة
    وصحيح كذلك أن الدستور تشوبه بعض الأشياء المبهمة والتي لا يمكن تفسيرها إلا من طرف المجلس الدستوري (المحكمة الدستورية مستقبلا)
    لكل هذا المرجو ممن يتحدث في منبر إعلامي تحري الدقة والحياد والموضوعية وعدم تظليل القراء

  • اسد السنة
    الجمعة 27 يونيو 2014 - 23:56

    مازال العلماء يُنبِّهون على حقيقة خطر الغزو الفكري الثقافي، ويبينون عظم شره، وضرره في إفساد ديار المسلمين من الداخل.
    قال والدنا العلامة محمد الصالح العثيمين رحمه الله: «إن العلم نوع من الجهاد في سبيل الله، ولأن طالب العلم يُحاجُّ أعداء الشريعة بالحق ليدحض به باطلهم، وأحيانا يكون الغزو الفكري أعظم فتكا من الغزو المسلح كما هو مشاهد، فإن الغزو الفكري يدخل كل بيت باختيار صاحب البيت بدون أن يجد معارضة أو مقاومة، لكن الغزو العسكري لا يدخل البيت، بل ولا يدخل البلد إلا بعد قتال مرير ومدافعة شديدة، فأعداء المسلمين يتسلطون عليهم ـ أحيانا ـ بالغزو المسلح بالقتال، وهذا يمكن التحرز منه، وأحيانا بالغزو الفكري وهو أشد وأنكى من الغزو المسلح، لأنه يصيب المسلمين في قعر بيوتهم ولا يعلمون به، ربما يخرجون من الإسلام ويُمسح الإسلام من أفئدتهم مسحا كاملا، وهم لا يشعرون، لأنهم يغرون المسلمين بالشهوات، والقلب إذا انغمس بالشهوات، نسي ما خلق له، نسي عبادة الله، ولم يكن في قلبه تعلق بالله عز وجل، فتجد الإنسان في حال قيامه وقعوده وذهابه ومجيئه لا يفكر إلا بهذه الشهوات، ولا يسعى إلا لهذه الشهوات، وهذا هو الدمار،

  • Mohamed
    السبت 28 يونيو 2014 - 00:16

    Aucune personne veut voir cette Shiham CCettaoui avec une Mini-Jupe. Musulman ou pas

  • Hamza Talbi Alami
    السبت 28 يونيو 2014 - 00:24

    عليها الله غضب علينا بغيت نعرف نتي عندك اسم ديال مسليمن او عيشا ف بلد مسليمين او ماشي مسليمة علاش عندك هاد اسم الى كنتي مسيحية بدلي اسم ديالك او متعيشيش ف بلاد ديالنا او خلي عليك اسلام ف تيقار انشاءالله نتي ميدورش عليك عام اتلقي راسك عند لي خلقك او تشوفي رمضان كيفاش كيخرج ف بنادم لي مكيسومش بحلك ني الله يلكهاليك

  • mohamed
    السبت 28 يونيو 2014 - 01:21

    انا اطلب من المسؤولين في هسبرس video filmé avec شباب مسلم محب للإسلام و المسلمين .

  • انسان متحضر
    السبت 28 يونيو 2014 - 01:34

    الى سيفاو المحروك ، كفاك مراوغة و تدليس ، منذ متى كان الكذبحلالا على غير المسلم من اين اتيت بهاته الخزعبلات ، الكذب حرام حتى على الحيوان فيكف بالبشر ، و السرقة حرام كيفما كان المسروق منه مسلما او كافرا ، بيبدو انك انت من افتى بهاته الفتاوى العجيبة ، لا غرابة في هذا فالتدليس و الافتراء جزء مما تجيدونه تماما كصاحبةالفيديو .
    اما بخصوص صاحبة الفيديو ، انا اعيش في السويد ، لا احصل على عطلة عيد الفطر رغم اني مسلم و انا من الاقليات لا احصل على عطلة عيد الاضحى ، لا استطيع ان اغير توقيت العمل الذي لا يناسب رمضان ، الاطفال لا يدرسون مادة التربية الاسلامية ، رغم كل هذا لم اعترض ، لاني احترم الوسط الذي اعيش فيه و ان لم يعجبني الحال فعلي المغادرة ، انها السويد بلد الحرية و الديموقراطية ، المسيحي يربي ابناءه على المسيحية و يحميهم من الاسلام شاهدت هذا بعيني ،الدولة بنفسها تدعم المسيحية كدين ، اذن كلامك لا معنى له
    المرجو النشر حرية التعبير

  • مجرد رأي
    السبت 28 يونيو 2014 - 01:35

    أريد أن أسأل لو كان لك ولد واختار أن لا يدرس أو ان لا يأكل أو ان يلعب بجنب الطريق فهل تتركه وما اختار أم تتدخل فتحوله دون قصده

  • سبّاَح
    السبت 28 يونيو 2014 - 02:03

    إلى خشان صاحب التعليق 101
    أقول لك برافو أنت أيضا.
    لقد قلتَ : برافو آنستي على شجاعتك…ليس أصعب من أن يسبح الإنسان ضد تيار الجهل و التطرف…..
    و أنا أقول : ليس أصعب من أن يسبح الإنسان ضد أصحاب السبيحة ( لاحظ أن رقم تعليقك هو 101 ). لقد سبّحت لهم و أنت تُمرر الكرات ل 101 من السبحة واحدة تلو الأخرى تُذكرهم بسلبياتهم ل 101 : النفاق- الغش- الزنا – الرشوة- الكذب-الظلم-………………….التدعيش.
    ترى الكسالى جالسين و ما هم بجالسين في الأماكن العمومية يتسلون بسبيحتهم و محنززين في الفتيات و النساء المارّات، مُسبحين 101 مرة : هدي زوينة ، هذي لا ، هذي زوينة هذي لا .
    تحية للأخت شيطاوي ، وفاء سلطان المغربية

  • غيور مسلم
    السبت 28 يونيو 2014 - 02:23

    واش عمرك سمعتي او شفتي ف امريكا ولا كندا فرنسا ولا بريطانيا ولا عمتك اسرائيل كايعلمو ولادهم الاسلام الى جانب دياناتهم او تايقولولو اشمن ديانة عجباتك بلعكس هما تايكرهوهم فالاسلام ولكن الحمد لله منين تايكبرو تايشرح ربي صدورهم للاسلام او تايصبحو يدافعو عليه حسن من امثالك توبو الى الله خير لكم

  • Fraîcheur
    السبت 28 يونيو 2014 - 03:14

    Mademoiselle, puisqu'il devient on ne peut plus clair que vous cherchez l'agréable de la vie (plus mondain que ça tu meurs), je vous propose de joindre l'utile à l'agréable en revenant aux véritables sources pour vous cultiver et cultiver un jardin dont vous pourriez récolter les fruits un de ces jours.

  • Fraîcheur
    السبت 28 يونيو 2014 - 03:14

    Mademoiselle, puisqu'il devient on ne peut plus clair que vous cherchez l'agréable de la vie (plus mondain que ça tu meurs), je vous propose de joindre l'utile à l'agréable en revenant aux véritables sources pour vous cultiver et cultiver un jardin dont vous pourriez récolter les fruits un de ces jours.

  • Fraîcheur
    السبت 28 يونيو 2014 - 03:14

    Mademoiselle, puisqu'il devient on ne peut plus clair que vous cherchez l'agréable de la vie (plus mondain que ça tu meurs), je vous propose de joindre l'utile à l'agréable en revenant aux véritables sources pour vous cultiver et cultiver un jardin dont vous pourriez récolter les fruits un de ces jours.

  • Fraîcheur
    السبت 28 يونيو 2014 - 03:14

    Mademoiselle, puisqu'il devient on ne peut plus clair que vous cherchez l'agréable de la vie (plus mondain que ça tu meurs), je vous propose de joindre l'utile à l'agréable en revenant aux véritables sources pour vous cultiver et cultiver un jardin dont vous pourriez récolter les fruits un de ces jours.

  • wa ti siri
    السبت 28 يونيو 2014 - 03:19

    C'est en disant n'importe quoi qu'on devient n'importe qui
    بعدا هادي لي كتهدر هي بنت la mission
    و گاع هادوك ل كي قراو ف la mission كلهم تعلمو الحرية الجنسية و كراهية المسلمين ف la mission

  • chouf
    السبت 28 يونيو 2014 - 06:47

    ا لاسلام دين تسامح ومودة واخوة ورحمة واقول ان انتشر بالتي هياحسن وليس بالسيف والجبروت كما يعتق بعض الجهلة اقرا تاريخك يا مسلم وابح في السير وستري العجب وحقيقية القران منزلة وجبريل وسيط يا مغفل الله اد بك وينور عقلك ويردك الي الاسلام الحق ردا امين .والاسلام منتصر احببت ام كرهت والرب الذي اتي باقرءان والنبي سيحمي دينه شئت ام ابيت يا ملحد.

  • Adam
    السبت 28 يونيو 2014 - 07:21

    Je pense que chacun de nous est libre de penser, etre la personne qu'elle voulait et choisir la religion . qu'il desire. Alors c'est tres bien d'avoir cette liberte ; mais n'oublions pas que nous sommes au Maroc et pas en Europe ou aux Etats Unies. je peux vous dire que notre education relilgieuse nous a ete mal informee de's notre tendre age, le temps ou on voulait juste jouer pourtant on est force' d'aller au Msid, et au Mosque sans comprendre qu'est ce que l'Islam. On a grandis tres loin de notre religion, attaché a l'orient et ses cultures, et on a conclus que les Europeens et les Americains sont touojours juste ou ils sont, meme faire des lois internationales pour nous d'adapter, peut importe ci elle touche a nos traditions et relilgion. Mais une chose qui ne peut jamais changer ici au Maroc c'est notre doctrine Islamique, un home ne peut jamais se marier avec un home, un chien ne peut jamais heridite son maître, et le Coran ne peut jamais etre 'rectifie .

  • zizou
    السبت 28 يونيو 2014 - 07:46

    Salut tout le monde. pourquoi à votre avis la France a interdit le niqabe. ? parce que (pour eux) c choquant , ça choque le public. ben ce que vous faites fait pareil. si c ce vous cherchez c fait

  • mouad
    السبت 28 يونيو 2014 - 08:01

    المغرب دولة مسلمة ، بغيتو ولا كرهتو !! باغين يضربو تاريخ الدولة المغربية فالصفر!! وهادو راهوم معروفين مصادر التمويل ديالهم !!

  • غيور
    السبت 28 يونيو 2014 - 09:10

    اذا كانت هذه الجريدة الالكترونية جريدة لها متتبعوها ومحبوها فانصحها بالا تعود الى نشر المقالات والفديوهات التي تجرح نفوس المسلمين وخاصة المغاربة…اتركوا جريدتكم منبرا له مكانة بين القراء ياتينا بمواضيع تستحق القراءة والتتبع ودعونا من المقالات والفديوهات التافهة….انها لاتؤثر في عقيدتنا لكنها تزرع الكراهية بيننا…فنحن شعب مسلم نعيش في بلد مسلم ومسالم….هل هذه هي حرية التعبير التي يبحث عنها اعداء الاسلام…انهم يحاولون الاندساس بيننا مثل السم في الطعام …الم تستشعر الدولة بخطر هؤلاء الاطفال المدفوعين من طرف جهات مجهولة…

  • عادل
    السبت 28 يونيو 2014 - 10:01

    هاذا اكبر منكر و مهزلة اسمعها في حياتي و يا ليتني لم اسمعها لا حول ولا قوة الا بالله عما تبحتون سماتهم في وجوههم ما شاء الله

  • sami
    السبت 28 يونيو 2014 - 10:02

    إن لم تستحيي فإصنع ماشئت.ألم تعلمي أن لدينا أمير المؤمنين يعني أن الدولة إسلامية أحب من أحب وكره من كره

  • un avis
    السبت 28 يونيو 2014 - 10:34

    Bonjour tout le monde
    Arretez de repondre ces jeunes cons
    Maintenant qu'ims connaissent toutes les religions ils ne croient à acune et donc leur but n'est pas de donner à l'enfant le droit de connaître d'autres religions mais de dire non pour dire non

    Pourquoi l'avis d''une personne aussi loser pourrait nous interesser si notre pays de te plait pas à ce point v t en et ne pretend pas rester parce que tu l'aime !!!!!

  • Mariam dubai
    السبت 28 يونيو 2014 - 10:38

    الاخت تبغي تتعرف على باقي الديانات باش تقارن بينهم وبين الاسلام لا وألف لا …. لان الاسلام لا يقارن بأي دين آخر وهذا واضح جداً فعذرا ياختي معرفتك بالدين الإسلامي منعدمة فالدين الإسلامي لا يحتاج الى شروح او توضيحات منك او من غيرك آخر الديانات وأصحها وهذا لا يختلف فيه اي مغربي او مغربية الحمد لله على نعمة الاسلام ونحن مغاربة ومسلمين وندبح الحولي ونعمل شباكية ولي معجبو حال يروح يشرب من ماء البحر شباكية من تقاليد أجدادنا و الحولي من ديننا الحنيف والميني جوب ممنوع تصوري بها قدام الصومعة وهذا احترام لمكان مقدس لا اقل ولا أكثر لو تبغي تلبيس ميني جوب روحي البحر و تصوري ما حد يتكلم معكي لكل مكان مقامه واحترامه ياختي بس وا أسفاه يبدو انك مشوشة ومشتتة فكريا ودينيا يا بنت بلادي لمثلك لا يتشرف به المغرب روحي الهند وتعرفي على الهندوس ليعبدوا البقر ولا المسيح ليقولوا نحن أبناء الله ولا اليهود …… هذا شئ لتبغي تعلموه الاطفالنا هذي هي الحرية لا اله إلا الله محمد رسول الله ودائما راية الاسلام مرفوعة والتقاليد المغربية موجودة في كل بيت مغربي وهذا شعارنا الله الوطن الملك

  • مغربي
    السبت 28 يونيو 2014 - 11:12

    السلام عليكم ورمضان كريم
    اولا وقبل كل شيء فالغربيين يحترمون عادات المسلمين وهولاء المرتزقة الذين يتلقون الفتات من بعض المنظمات المعادية للاسلام يحاضرون ويحاولون خلق الفتنة في المغرب ا….وهسبرس عندما تنشر هذا فانتم تساهمون في الفتنة دعوهم يخوضون ويلعبون فموعدهم جهنم وبئس المصير وانتم ان عليكم الكف عن نشر كل ما يروج فالازبال في الشارع تشمئز منها النفوس وانتم تنشرون ازبالا على ……….. فالبعض قاطعكم على هذا برهوشة قالت كلمة وخدات دريهمات نشروا ليها وتفتي لنا ..انتم بذلك تفسدون ولا تصلحون …عليكم بالخروج الى الشارع وانشروا لكل من نهق ونبح افضل لكم ……..المرجو النشر فانتم لا تنشرون تعليقاتي دائما …….

  • امة الله
    السبت 28 يونيو 2014 - 10:59

    السلام عليك اختي سهام اولا بحكم اننا مسلمين يجب علينا ان نتناصح كل ما قلته يبقى في خانة الراي لا قيمة له يضرب به بعرض الحائط فديننا ناخذه من الله جل جلاله و من نبينا العظيم محمد عليه الصلاة و السلام .قال الله تعالى في سورة الروم الاية30فاقم وجهك للدين حنيفا فطرت الله التي فطر الناس عليها لا تبديل لخلق الله ذلك الدين القيم و لكن اكثر الناس لا يعلمون .فانت تتخبطين الاصل ان تستعلمي الله تعالى اذا كنت جاهلة ليس عيبا اقرئي القران و صلي ركعتين و اطلبي من الله صادقة ان يهديك و سترين لاننا كلنا معرضون للخطء اكثر منه الى الصواب دعي عنك هذه الضلالات لن تنفعك قال الله تعالى كلكم ضال الا من هديته فاستهدوني اهدكم .انه وعد من ربنا العظيم فرحمته وسعت كل شيء فلا تفوتنا هذه النعمة و هذا شهر رمضان اذي انزل فيه القران فلنكن من الراكعين و الساجدين و الحامدين لعلنا تصيبنا نفحة من نفحات رحمة ربنا العظيم فيغفر لنا ذنوبنا و يهدينا الى صراطه المستقيم انه هو الغفور الرحيم .امين و صلى الله على نبينا محمد عليه الصلاة و السلام الرحمة المهداة.

  • Younes Deutschland
    السبت 28 يونيو 2014 - 11:16

    واش فين ما كانت شي وحدة عندها مركز عالمي مملوء بالعقد النفسية و ما لقاتش شي راجل يغمض عينيه و يصبر على مكتوبو معاها تنوض تهاجم الإسلام ؟؟؟ راه الإعلام المغربي و الناس اللي كي يستغلو هاد الإسلام و كي ياخدو منو فقط ما يخدم مصالحهم هما اللي خلاوك و خلاو أمثالك ما يبقاو فاهمين والو و يجدون تناقضات كبيرة في حياتهم ، اللي بغيت نقول ليك أ بنتي أن التناقض و النفاق ليس في الإسلام ، لكنه في الإعلام و المجتمعات المسلمة ، أما هاد الدين راه محفوظ و منصور بالله حتى تقوم الساعة، واش نتوما غادي تكونو حسن من الإنجليز و الألمان و الأمريكيين اللي شافو و عافو و بحثو و عتانقو الإسلام عن قناعة بعدما عاشو الحرية بشتى أنواعها؟؟؟؟؟ واش غادي نقولك ، الله يعطينا وجهك هههه شكرا هسبريس

  • زايو / ضد الالحاد والملحدون
    السبت 28 يونيو 2014 - 11:30

    بادئ ذي بدء، أرى لزاما على موقع هيسبريس أن لا تنشر مثل هذه المقالات ، لأنكم تساهمون في نشر الرذيلة والالحاد ،وأنتم مسؤولون أمام الله تنشرون الفاحشة في المجتمع المغربي ولا تعلل على ذلك بحرية التعبير بل التعدي على الله والعباد ،في هذا الشهرالعظيم نقوم بتوعية المغاربة عن الدين ، المغاربة مسلمون100% منذ أن خلق الله أدم ، هؤلاء شرذمة تربت وتشبعت في أحضان النصرانيات واليهوديات ، ومن أراد غير الاسلام دينا فليخرج من بلدنا ، هؤلاء لا يحق لهم التحدث في هذه المواضيع لأنهم لايعلمون شيئا في علم الأديان ، كلامكم كغثاء السيل ، تحقدون على الاسلام فمصيركم الانهزام ان شاء الله ، ان الله يدافع عن دينه وشرعه ولو كره الكافرون ، أقول لك بكل صراحة هل رأيت نفسك في المرآة ؟ أليس فيكن امرأة رشيدة؟ ترشدكم الى النجاة ، أليس فيكم رجل رشيد؟ أكيد أمثالكم لا يحبون النصيحة ، وأجسادكم وقود النار الملتهبة تنتظركم ، وطعامكم من ضريع، هنيئا لكم و طوبى لكم بما فزتم به !! الخزي والعار للملاحدة أينما كانوا وكيفما كانو !!!!!!!!!

  • SAHRAOUI
    السبت 28 يونيو 2014 - 13:10

    قال الله عز وجل '' فأقم وجهك للدين حنيفا فطرة الله التي فطر الناس عليها لا تبديل لخلق الله ذلك الدين القيم ولكن أكثر الناس لا يعلمون ''

  • amin
    السبت 28 يونيو 2014 - 13:12

    التنوع الديني هو مصدر قوة الشعوب كما هو الحال في أمريكا لكن في المغرب فاهو دولة إسلامية مذهبها مالكي تقوم على أساس إمارة المؤمنين وشيء عادي أن يكون الإسلام هو السائد لكن هذا لايمنع أنت تكون لنا حريتنا في الذين كل على حساب إعتقاده وعلى الناس أن يحاسبو أنفسهم قبل محاسبة الغير متلا إن أردت أن أفطر في رمضان فا أنا حر إن أردت الصيام أنا حر إن أردت أي شيء أخر لايحق للغير محاسبتي هناك نفاق إجتماعي كبير يسود في مجتمعنا تراه يصوم ويصلي ويتلدد بالمنكر ويفعل مايشاء من الفواحش وينصب نفسه قاضي على الناس خاصتا في متل هده المواضيع حرية التدين المتلية الجنسية الزنا ، أناحر أنا أفعل ما أريد

  • لمهدي المنتضر
    السبت 28 يونيو 2014 - 13:42

    مبقيتش فاهم واش حنا دولة إسلامية او علمانية او ماسونية او ….!!!؟؟؟؟؟..،اضن ان علامات الساعة المتبقية قد تحققت حينما ترى السفهاء يتكلمون في شؤون العامة،اللهم احفض عبادك المسلمين في جميع أنحاء العالم ونصرهم على من عاداهم، الحلال بين و الحرام بين فلا داعي لتمويه الشعب عن الحقيقة.اود الكلام عن كثير من الحقائق و لكن ارى في صمتي خيرا.

  • أحمد
    السبت 28 يونيو 2014 - 14:07

    سلامي لك أيتها "المحاظرة" تتحدثين عن الحرية سأقول لك باعتباري أستاذ بالإبتدائي
    منذسنتين حكت لي تلميذتاي A+Hالقدمتان من إيطاليا بأنهما في حصة الدين في المؤسسة التي كانتا تدرسان بها بإيطاليا كانتا لاتشاركان في هذه الحصة لأنهما مسلمتان والمدرسة تفرض حصة الدين على الإيطالين ومعتنقي المسيحية فقط .فهل الذئب حرام والذئب حلال؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟

  • سيفاو المحروڴ
    السبت 28 يونيو 2014 - 16:05

    إلى الإنسان المتحضر رقم:114.يبدو لي مليا أنك تعيش في السويد بجسدك فقط،أما ذهنيتك وعقليتك فهي بدوية تعيش في صحراء الربع الخالي.قلت الكذب حرام على المسلم .فماذا نسمي التقية عند المسلمين : للمسلم اسلوب عمل بسيط لكنه فعال جدا, فمثلا لو شعر المسلم انه وحيدا بين جماعة من الكفار فلا باس بممارسة "التُّقْية" بمعنى ان يُظهر المودة و السماحة للكافر و يبطن العداوة و البغض, حتى لو اضطر و اظهر الكفر بالاسلام!! فلا جناح عليه طالما انه مسلم.أما عن السرقة فأحيلك على مفهوم الفيئ والغنيمة: الفيء‏:‏ كل ما أُخذ من الكفار بغير قتال ،ألا يعني هذا سرقة مكشوفة،أن تأخذ مالا أو مجوهرات أو أي شيئ من إنسان ليس ملكك. أماالغنيمة فهي كل ما أُخذ من دار الحرب بالسيف عنوة.قلت أنك محروم من العطل الدينية في السويد،هلا أطلعت على معاناة ألآف الأجانب الهنود والسيخ والبوذيين والمسيحيين في بلدان العرب خصوصا في الخليج هم محرومون من ممارسة شعائرهم الدينية بكل حرية.بل يمنع عليهم حتى المرور من الطريق السيار المؤدي إلى مكة والمدينة علامات تشوير عملاقة تُرى من بعيد مكتوب عليها ممنوع على غير المسلمين.يبدو أنك من أتباع الركوع فقط.

  • Lamiae
    السبت 28 يونيو 2014 - 16:14

    T'a déja vuu un pays d'europe ou je sais pas qui étuudie De l'éducation islamique ! LE MAROC est un pays musulmans donc çest logique d'avoir étudier l'éducation islamique depuis l'enfance sinon si t'es pas d'accord touut simplement tu peux changer ta nationalité ailleurs tu peuux étudier la religion que tu veuux -_- asslan maaglti ta7aaja 3ndha un sens –'

  • badr
    السبت 28 يونيو 2014 - 16:16

    وا فلانة , نتي راك في دولة مسلمة

    أول حاجة حرية الدين و الاعتقاد , حتا في أروبا لي نتي كتشوفيها مثل ما فيهاش حرية الاعتقاد , هداك الشي غير في الكتوبة و الدساتير , أما الممارسة الفعلية لحرية الاعتقاد ما كيناش في اروبا’ بالنسبة للمغاربة ملي شي واحد كيقول ليهم انا يهودي او لا مسيحي أو لا ديني ما كيكونش عندهم منو موقف مغاربة ما عندوهم مشكيل مع المراض لي ما كتعرفهم معانا و او لا معا غانا ..
    كيخليو حتى تكون شي مناسبة دينية او كيبداو يلوحو في الفيديوات استفزاز لمشاعير نسبة 98 في المئة ديال المسلمين ’

  • زمن المفاهيم المنقلبة
    السبت 28 يونيو 2014 - 17:39

    بسم الله الرحمان الرحيم عندما يصمت أهل الحق، يطبل أهل الباطل لباطلهم في ألابواق وتكون هذه النتيجة، الجرأة في الطرح، بل أكثر من ذلك مطالبة الاصل أن يصبح فرعا -يعني موالين الدار صبحوا ضياف-.
    كيف يعرف المسلم مسلما كل مولود يولد على الفطرة، وكذلك قديما كان يعرف المسلم بسيماه، حاليا أصبح يصعب، لكثرة أمثالك الذين يصدق فيهم قول الرسول صلى الله عليه وسلم: "قَوْمٌ يَسْتَنّونَ بِغَيْرِ سُنّتِي، وَيَهْدُونَ بِغَيْرِ هَدْيِي. تَعْرِفُ مِنْهُمْ وَتُنْكِرُ". فَقُال حُذَيْفَةَ بْنَ الْيَمَانِ : هَلْ بَعْدَ ذَلِكَ الْخَيْرِ مِنْ شَرَ؟ قَالَ: "نَعَمْ. دُعَاةٌ عَلَىَ أَبْوَابِ جَهَنّمَ. مَنْ أَجَابَهُمْ إلَيْهَا قَذَفُوهُ فِيهَا". فقلت: يَا رَسُولَ اللّهِ صِفْهُمْ لَنَا. قَالَ: "نَعَمْ. قَوْمٌ مِنْ جِلْدَتِنَا. وَيَتَكَلّمُونَ بِأَلْسِنَتِنَا".
    ولكن المشكل يكمن في قوانين كوبي كولي، التي لا تراعي أن المغرب دولة اسلامية ومشار إليها في الدستور.
    بخصوص مادة التربية الاسلامية التي أزعجتك، تتوفر على حرية الاديان أكثر من فكرك المتقوقع فقط على كلمة حرية التي تجهلين معناها، مثال إقرئي سورة الكافرون.

  • abdellah mansour assalmi
    السبت 28 يونيو 2014 - 19:09

    you are saying garbage mr benkirane bazzaf alik,moroccan people are cursing you because its Ramadan time you look stupid nobody is going to listen to you,you just want to be different,free publicity for your weird ideas, go do some tarawih during this blessed month of Ramadan and maybe allah will guide you, and forgive you.

  • Adib rachid
    السبت 28 يونيو 2014 - 19:37

    الحمد لله والصلاة والسلام على رسول الله وعلى آله وصحبه وسلم ….. وبعد:
    ثبت في الصحيحن من حديث أبي هريرة رضي الله عنه أن النبي صلى الله عليه وسلم قال:(ما من مولود إلا يولد على الفطرة فأبواه يهودانه أو ينصرانه أو يمجسانه كما تنتج البهيمة بهيمة جمعاء هل تحسون فيها من جدعاء). ثم يقول أبو هريرة رضي الله عنه (فطرة الله التي فطر الناس عليها) وهذه الفطرة هي الإسلام كما قال ابن حجر نقلا عن ابن عبد البر وهذا الحديث صريح في أن كل مولود يولد مسلماً فإذا كان أبواه غير مسلمين فإن أطاعهما فيما يدعوانه إليه من يهودية أو نصرانية أو مجوسية خرج عن الفطرة إلى ما يدعوانه إليه ويربيانه عليه وإن هداه الله إلى الإسلام فهو مسلم باقٍ على الفطرة التي فطره الله عليها . إذا عرفت هذا فاعلم أن الإنسان يولد مسلماً ثم إذا وصل إلى السن التي يكون فيها مخاطباً شرعاً فإن أسلم بلسانه وقلبه وجوارحه لله تعالى فهو مسلم وإن اختار غير ذلك فهو على ما اختار. نسأل الله تعالى أن يهدينا سواء السبيل. يعني أن المنهج التربوي أو عملية التنشئة الإجتماعية داخلة الأسرة أو المجتمع و بالدارجة (غير خلات الاطفال يتابعو الدين اللي هما جاو به)

  • Azeddine
    السبت 28 يونيو 2014 - 21:43

    Bonjour j'ai un Romaric que i normal des filles avec une botte la première com nu vache et la deuxième com corbeau qui parlent de la liberté de religions .si obligatoire de choses un religion à par eslam pas de problème mais vous Cheng votre nom et vous payez chaque jour (all fidya ) a royaume marocaine messilmon sou vous kit le pays .

  • انسان متحضر
    السبت 28 يونيو 2014 - 22:08

    سيفاو المحروك
    التقية مذهب شيعي يا اخي ، اقرأجيدا قبل ان تمارس التدليس و الافتراء
    الفيئ و الغنائم هذه من قواعد الحرب سواء تم الانتصار من المسلمين فيأخذون الغنيمة او الاستسلام فيأخذون الفي و اظن ان جميع الحروب و في جميع الدساتير لها نفس القاعدة ، لكن الاهم من هذا كله انه حرام قطعا و بدون لف و لا دوران ان اسرق من شخص غير مسلم ، و انظر الى السيرة لتعرف كيف كان يعيش المسلم مع اليهودي متجاوران و حقوقه مضمونة و مكفولة ، و لا تبحث لي عن افتراءات مرة اخرى لان الحق واضح ، سأل بعض الفقهاء الآن عن سرقة الكارت فيزا لليهود فقالوا حرام حتى و ان كانوا مغتصبين للارض.
    اما باقي كلامك ، فأنا ذكرت المثال عن السويد لتعرف اننا لا نحظى بكل شيء و من حقهم ان يدافعوا عن وطنهم و يحموا ما يرو انه مناسب هذا كان قصدي و عليه اقول لصاحبة الفيديو ان تلك دولة السويد لا تقوم بما تريدينه فكيف تطالبين المغرب بذلك ، المرجو المرة المقبلة ان تبقى في صلب الموضوع بدل ان تخرج احقادك و تدليساتك ، اما عن السعودية و البطيخ فهي لا تهمني في شيء سواء منعت الهندوس او الاغريق
    انشري يا هسبريس حرية الرأي و التعبير من فضلك

  • سيفاو المحروڴ
    الأحد 29 يونيو 2014 - 17:33

    إلى الإنسان المتحضر.يعيش التحضر والإنسانية.
    طيب، لماذا التقية مذهب شيعي؟أ لا يستخدم المسلمون السنة التقية في إيران ؟.الشيعة طيلة تاريخهم مظطهدون من قبل السنة .غريب أمرك يا أخي.تربط عقلك بأحداث وقعت منذ 14 قرنا،لم تعاين وقائعها ولم تسمع من كلا الفصائل المتنازعة من هو الظالم ومن هو المظلوم. انحيازك للرواية الرسمية وتصديقك إياها جعلك تتعامى عن التدليس السني في الثرات الإسلامي.
    إن احتراف الكذب ضرورة يمليها مبدأ " التقية " الإسلامي، مادام الهدف هو إعلاء كلمة الله وإقامة دولة الإسلام. فهذا الشيخ القرضاوي في أحد المؤتمرات ينادي بقتل المدنيين من الكفار في العراق لأنهم يخدمون قوات الاحتلال، ولما فاحت رائحة هذا الخطاب التكفيري بسرعة، تبرأ وتملص مما قال وأنكره بشدة
    فقد ورثت الجماعات الدينية امتياز الكذب وبجدارة. ألا ترى أن الجماعات التي تطلق على نفسها " بالمعتدلة " عندما تعييها القوة من القفز على كرسي السلطة تتظاهر بقبول التداول السلمي للسلطة، وبتعدد الأحزاب، وباحترام الحريات الدينية والتنوع الثقافي، وبالتعايش مع الآخر حتى ما إذا انقلبت على السلطة، لحست وعود الأمس،وكشرت عن أنيابها. (يتبع )

صوت وصورة
مؤتمر دولي لدعم الصحراء
الجمعة 15 يناير 2021 - 22:35 6

مؤتمر دولي لدعم الصحراء

صوت وصورة
قافلة كوسومار
الجمعة 15 يناير 2021 - 21:34

قافلة كوسومار

صوت وصورة
مع نوال المتوكل
الجمعة 15 يناير 2021 - 18:19 6

مع نوال المتوكل

صوت وصورة
رسالة الاتحاد الدستوري
الجمعة 15 يناير 2021 - 17:55 1

رسالة الاتحاد الدستوري

صوت وصورة
العروسي والفن وكرة القدم
الجمعة 15 يناير 2021 - 15:30

العروسي والفن وكرة القدم

صوت وصورة
أوحال وحفر بعين حرودة
الجمعة 15 يناير 2021 - 13:30 3

أوحال وحفر بعين حرودة