صاحبِ الشيطان.. أو الملَك

صاحبِ الشيطان.. أو الملَك
الجمعة 7 يونيو 2013 - 14:01

أرجو أن تكون مختصرة هذه الكلمة التي أنطقتها غيوم من السفالة تلبد سماءنا باستخفاف وقلة أدب.

نعم نحن أمم(ولا أجد تأصيلا عند فقهاء القانون الدستوري لعلاقة هذا الدال بالمدلول المروج له عندنا، فحسب التعريف المتفق عليه عند هؤلاء، تكوّن الدول العربية جميعها أجزاء لأمة واحدة) يحار عندها المنطق حتى في مبادئه الأولى وأبجدياته الأساسية. ذلك أنه من المسلم به منطقيا، أنه من يعيش في إطار واحد يحكمهم نفس القانون في مختلف شؤونهم السياسية والاقتصادية والقانونية… إلا أنه من المسلم به أيضا عندنا أنك تجد تيارات طويلة عريضة لها قاع وباع تبرم علاقات شراكة وتعاون وتحالف وعمالة…

مع عدة جهات في بقاع المعمور، رسمية كانت أو مدنية(ولا يوجد فرق في الجوهر) تستشيرها في ما أشكل عليها وتقحمها في مشاكل البلد بدعوى العلاقات التاريخية أو المحافظة على الاستقرار العالمي أو غيره… وعلى أي فلا يهمنا صدق التبرير، بل لا يهمنا التبرير أصلا. فالأمر بالنسبة لنا سواء: ضعف الطالب والمطلوب، الواصي والوصي. لكن الأمور تسوء عندما ما لا تحاسَب هذه الجهات عن هذه العلاقات، ومع ذلك فهي لا تكتفي بحمد الله و”الصمت”، بل تعتمد استراتيجية: خير وسيلة للدفاع هي الهجوم، فتبادر إلى الهجوم على المخالفين لها في الرأي عازفة على وتر عقد علاقات مشبوهة(يقول المغاربة:”السفيه ينوي ما فيه، والديب يقرا فعايلو”). فلنسلّم إذن بالأمور كما وردت، ولنتجاوز أيضا جدوى علاقة هذا بهذا أو ذاك بذاك. ولكن، لا يمكن تجاوز حماقة أن تدخل صديقك المطبخ وتمنعني من إدخال صديقي حديقة منزلنا المشترك! فالمنزل مشترك بيننا غرفه ومرافقه وحدائقه، والصديقان غريبان كلاهما، وبالتالي فالعلاقة والصلاحية تأخذان نفس الحكم.

كيف تسيّر دولة بهياكلها من طرف سفير دولة أخرى، ويُتهم المواطنون بتنفيذ أجندة الغير على أرض الوطن؟

هذا كان كلاما بمنتهى الموضوعية والحيادية والتجرد وحسن النية. أي باختصار مجرد وصف الحالة. أما إذن تعمقنا، ولو قليلا، فإن الأمر لا يحتاج إلى كبير مجهود، ولا إلى حدة ذكاء كي نصل إلى حقيقة الوضع، وهي أن تدخل قوى الاستكبار العالمي قد فعل فعلته. والموقف لا يحتاج إلى كثير كلام واستدلال، فنحن قد انطلقنا آنفا من مسلمات المنطق البدائية، ولا يصح أن ننقلب عليه كما هي شيمة نظمنا. ألا تقول إحدى تلك المسلمات: صديق عدوي هو عدو لي؟ ألم يعتمد أساتذة الرياضيات على هذا الأساس لترسيخ قواعد عملية الضرب بالنسبة للأعداد النسبية في عقولنا؟ أليس من الوفاء التشبث بالقواعد؟ نعم إنه تسطيح وتبسيط وسذاجة وقياس فاسد… لكن، هل يشك أحد في عداء إسرائيل والولايات المتحدة الأمريكية لنا، ومناصرتهم لأعدائنا داخليا وخارجيا؟ ما السر إذن في هذا التصادف الغريب في المواقف بين إسرائيل والولايات المتحدة الأمريكية من جهة، وهؤلاء الواقفين على أبواب دكاكين العِطَارة لاقتناء مساحيق التجميل السياسي(ولا يصلح العطار ما أفسده الدهر) بعدما فلست جيوبهم، وعجزوا عن دفع تكاليف عمليات الترميم العصرية، من جهة أخرى؟ ألا يقول القائلون: من صاحب الشياطين عادى الملائكة؟

قال الإمام البصيري، رحمه الله:

وخالف النفس والشيطان واعصهما وإن محضاك النصح فاتهم.

فإذا كانت النفس هي ذاتها، وإن كانت منازلها تتغير ما بين لوامة وأمارة بالسوء وما بينهما، فإن الشيطان “كيتسيّف”، أي يأخذ صفات الخلائق الأليفة كالإنسان مثلا(في الآية الكريمة: “شياطين الجن والإنس”، وفي الحديث المشهور: “صدقك وهو كذوب”، أي الشيطان الذي ظهر في صورة إنسان ناصحا لصحابي جليل(ض))، أو الحيوان(الكلب المطبق السواد)، وحتى إذا لم يتقمص شخصية أي كائن آخر أليف، فهو يوحي إلى الإنسان(“إن الشياطين ليوحون إلى أوليائهم ليجادلوكم”، “شياطين الجن والإنس يوحي بعضهم إلى بعض زخرف القول غرورا”، …) وبالتالي فهو قد يتخذ صفة و.م.أ أو إيران مثلا أو غيرهما، أو على الأقل يوحي لهم. فالشاهد إذن أن نصيحة الخبيث مكيدة، والعكس صحيح. فمصلحتنا تكون دائما وإطلاقا في الجهة المقابلة لمصالحه ومواقفه، حتى يثبت العكس. ولهذا فإنا نستميح الإمام في قبره، رحمه الله، ونقول:

خالف إسرائيل وإيران واعصهما وإن محضاك النصح فاتهم.

إن هذا معيار جديد في التقييم ومعرفة الصديق من العدو، والصادق من الكاذب، والصالح من الطالح، والغث من السمين، وهو من آخر ما ابتكر في زمن الثورة العلمية في إطار عولمة الحداثة، وحداثة العولمة.

صوت وصورة
البوليساريو تقترب من الاندثار
الثلاثاء 26 يناير 2021 - 11:59

البوليساريو تقترب من الاندثار

صوت وصورة
قانون يمنع تزويج القاصرات
الثلاثاء 26 يناير 2021 - 10:48 10

قانون يمنع تزويج القاصرات

صوت وصورة
المغاربة وجودة الخبز
الثلاثاء 26 يناير 2021 - 09:59 15

المغاربة وجودة الخبز

صوت وصورة
نداء أم ثكلى بالجديدة
الإثنين 25 يناير 2021 - 21:55 4

نداء أم ثكلى بالجديدة

صوت وصورة
منصة "بلادي فقلبي"
الإثنين 25 يناير 2021 - 20:45 7

منصة "بلادي فقلبي"

صوت وصورة
ورشة صناعة آلة القانون
الإثنين 25 يناير 2021 - 19:39 5

ورشة صناعة آلة القانون