طبيبات يُطالبن بادو بتنفيذ الأحكام القضائية

طبيبات يُطالبن بادو بتنفيذ الأحكام القضائية
الثلاثاء 15 مارس 2011 - 22:35

أعلن “ائتلاف الطبيبات الاختصاصيات المتزوجات ـ فوج 2007” عن وقفة احتجاج تخوضها عضواته أمام مقر وزارة الصحة، صباح الأربعاء 16 مارس 2011، من أجل مطالبة الوزيرة ياسمينة بادو بتنفيذ الأحكام القضائية الإدارية الناطقة بإعادة مقاضيات وزارة الصحة لمكان عملهن الأولي بالمراكز الاستشفائية الجامعية وصرف الأجور الموقوفة منذ أزيد من سنتين وكذا توفير مناصب تعيين مقرة لمبدأ المساواة في تعيينات الوظيفة العمومية.


ذات الائتلاف وافى “هسبريس” بنص بلاغ أورد ضمنه بأن المنتميات للتنظيم قد تعرضن إلى “حيف وظلم وشطط في استعمال السلطة من طرف وزيرة الصحة” وأنهن “ضحايا تعيينات تعسفية لم يراع فيها مبدأ المساواة في التعيينات بين أطباء من نفس الفوج”.. زيادة لما تم التعبير عنه بـ “تفعيل معايير المحسوبية والزبونية والاعتبارات الحزبية”.


كما ذكرت الوثيقة التي تتوفر عليها “هسبريس”، ممهورة بتوقيع الدكتورة توفيتري أخياط، بمسار التقاضي مع وزارة الصحة.. حيث قيل في هذا الصدد: “محاولات حل المشكل وديا باءت بالفشل فتم اللجوء للقضاء الإداري الذي درس الملف وتفحص الدلائل والحجج التي قدمت له لينطق ابتدائيا واستئنافيا، وبتأييد من المجلس الأعلى للقضاء، بإلغاء قرار الوزيرة وترتيب الآثار القانونية عن ذلك”.


وأردف “ائتلاف الطبيبات الاختصاصيات المتزوجات” بأن تنفيذ الحكم القضائي الصادر يشهد امتناعا من وزيرة الصحة التي “حاولت الالتفاف على المعطى بأن صرحت أمام البرلمانيين عن عزمها تنفيذ الحكم وإجراء قرعة جديدة”، وأضيف: “لقد أفضى هذا الإجراء أيضا إلى اقتراح تعيينات تعسفية مناقضة لما ورد في منطوق الحكم.. ما اضطرنا مجددا إلى اللجوء للقضاء الإداري بالرباط واستصدار حكم جديد بإيقاف التنفيذ وغرامة تهديدية محدّدة في 1000 درهم عن كل يوم تأخير لصالح طبيبات الائتلاف”.


ويرى الائتلاف بأن وقفة الأربعاء أمام وزارة الصحة تأتي ضد وزيرة الصحة الممتنعة عن تنفيذ الأحكام القضائية والمتمادية في إهدار المال العام بمراكمة الغرامات التهديدية، زيادة على حرمان طبيبات الائتلاف من الأجر وكذا محاصرة حقهن في ممارسة المهنة عبر رفض الاستقالات المقدّمة للوزارة حتى لا يتمكنّ من الالتحاق بالقطاع الخاص.

‫تعليقات الزوار

24
  • rifi
    الثلاثاء 15 مارس 2011 - 22:47

    ياسمينة بادو حتى المحاماة لا تصلح لها،ببساطة لانها درست القانون باللغة الفرنسية،بفرنسا، والمرافعة في المحاكم تكون باللغة اللعربية، أنظروا جواب الوزيرة على أسئلة النوا ترون،إن لم أقل حتى الدارجة تجهلها

  • abouwiame
    الثلاثاء 15 مارس 2011 - 22:57

    السلام عليكم
    اسمحوا أن أطرح سؤالا
    كيف لعارضة أزياء التي بقدرة قادرة أصبحت وزيرة أن تتفهم نفسية زوجات طبيبات بعيدات عن أزواجهن .فهل هل لعارضة أزياءأن تفكرالا لمثلها من النساء اللواتي لا يفكرن الا في أجسادهن واللواتي فقدن حتى الاساس بالأمومة .
    لا والله ليس بمثل هذه الشوفينية أن تحس بتلك الطبيبات وكيف لا وهي التي لم تحس بذالك الرضيع الذي فارق الحياة وهو متأثر في مستششفى الأطفال بحمى غير عادية ولم تقدر حينذاك السيدة الوزيرة على الرد على سؤال أحد البرلمانيين بخصوص الطفل الميت.أتعرفون لماذا؟ لانها ببساطة عارضة أزياء وليست بأم.
    لذلك أرجو من الاخوات الطبيبات أن يواصلن نضالهن حتى يحصلن على حقوقهن و يعطين درسا في النضال والأمومة للسيدة الوزيرة أعني عارضة الأزياء.
    أعانكن الله.

  • Laila
    الثلاثاء 15 مارس 2011 - 22:55

    Justement ,yassmina Baddou devait quitter son poste depuit longtemps .

  • abo samir
    الثلاثاء 15 مارس 2011 - 23:11

    طبيبة بدات عملها في 2007 وتريد الالتحاق في 2011 و الالاف من المعلمات ل قضين ازيد من 15 سنة ومازلن لم يلتحقن بازواجهن بعد ام ان الطبيبات مواطنات من الدرجة الاولى والمعلمات من الدرجة العاشرة مع العلم ان الطبيبات يعملن في ظروف احسن 100 مرة من التي تعمل فيهن المعلمات المناضلات فمن هدا المنبر احيي كل معلمة تتاخم في احدى قمم الاطلس او تكابد في احدى القرى النائية التي يسعصى عليك ايجادها ولو بحثت فيgoogle earthl فمزيدا من الصبرiفان الفرج قريب ان شاء الله

  • مغربي غيور
    الثلاثاء 15 مارس 2011 - 22:51

    مصلحة الوطن قبل مصلحة الطبيبات; فتوزيع الاطباء يجب ان يكون بشكل عادل لكل المناطق المغربية ووزارة الصحة هي من يقرر مصلحة البلدفهناك اكتظاظ في مدن الرباط ونواحيها والدار البيضاء ونواحيها بينما هناك خصاص فاحش في مناطق اخرى خصوصا ادا علمنا ان هناك بعض الاختصاصات جلهم نساء فلمادا هدا الحيف ; الزوجة تتبع زوجها نعم بالعدل وبتراتب الاقدمية ولكن ليس على حساب احتياجات الوطن. الطبيبات يعلمن انهن سوف يوظفن بعيدا فيسارعن بالزواج لكي يضمن بقاءهن انهن محتالات بارعات على حساب الدكور وغير المتزوجات لانهم لن تاتيهم الفرصة ابدا لكي يتنقلوا هم ايضا لان المتزوجات كل سنة يبقين في مدينتهن.

  • دوم
    الثلاثاء 15 مارس 2011 - 23:13

    لا ادري لما لا تستقيل كفانامن هذه التي تضحك علنا على المواطنين كفانا محسوبية الله ياخذ فيها الحق

  • مسلم
    الثلاثاء 15 مارس 2011 - 23:01

    أنا دائما أتوجه لوزارة الصحة نظرا لأحد أكبر التعسفات التي طالت زوجتي فلقد بعثوها للعمل في منطقة نائية لا ماء و لا كهرباء و لا أمن ودلك مند 4 سنوات و هي طبيبة قامت زوجتي بخدمة الوطن على أساس الإنتقال بعد مدة بالقرب من محل سكناها وولادتها بالدار البيضاء ولكن بادو حرمتنا من الإستقرار العائلي الله ياخد الحق فيها قولوا امين
    سارفع دعوى قضائية ضدها فلقد تسببت في اجهاض زوجتي بعدما قامت بسبها أمام الملئ كما قام الكاتب العام مكاوي بقطع راتبها بدون سبب أتمنى من الله العلي القدير أن يهدي الجميع لما فيه خير هدا الوطن طن

  • حسن المملكة المغربية
    الثلاثاء 15 مارس 2011 - 23:07

    واش هدو مبغاو اخدكوا واش المغرب الغير النافع نخلوه بلا اطباء الواجب الوطني كيحتم عليكم تقبلوا تخدموا في اي قنت واشمن اطباء لغدين اخدموا هد المواطنين الى مبغيتوا قدموا استقالتكم وخلوا الدكاترة المعطلين اخدموا فبلاصتكم مالكم علينا

  • مراد
    الثلاثاء 15 مارس 2011 - 22:49

    اذا كانت ياسمينة بادو وزيرة قلة الصحة قد ابانت عن ضعف وارتجال في تسيير الوزارة فالطبيبات المحتجات ليسو افضل حالا فهن يردن فقط صفة طبيبة والبقاء في احضان امهاتهن او بالاحرى رجالهن ,من اذن سيقوم بتطبيب ملايين المغاربة في البوادي والقرى التي تعرف خصاصا خطيرا في المجال الصحي .فادا كن يردن عدم القيام بواجبهن بحجة الزواج والابناء ,فعدد من المواطنين البسطاء يموتون كل يوم لانهم لم يجدو ثمن الذواء او لم يجدو ايدي امينة رحيمة ,فهده الاخيرة اختارت البقاء في ( المغرب النافع ) لهن , وليدهب الجميع الى الجحيم , ناسين او متناسيي ان مهنة الطب هي اولا مهنة الرحم وليست مهنة الانتهازية………..!!!!!!!!!!!!!

  • الشاعر..
    الثلاثاء 15 مارس 2011 - 23:15

    لو خيروني بين الموت أو تكون بادو مسؤولة عن صحتي، لاخترت الأول.
    ونصيحتي للبقرة الضاحكة أن تفتح متجرا للبقالة خير لها وللشعب..
    شعب مرض مند توليها المنصب، منصب ماجا معاها لا بالطول لابالعرض…

  • أحمد مغربي
    الثلاثاء 15 مارس 2011 - 23:09

    لماذا فجأة تحامل الجميع على الوزيرة بادو، مرة بنشر صور إبنتها، مع العلم أن لا أحد تيقن هل فعلا صورة حقيقية، أم مفبركة، خاصة وأننا أمام زخم من أدوات تكنولوجية.
    ثانيا الحق لأي متضرر اللجوء إلى القضاء، ولكن لا حق للأطباء والممرضين، الاشتغال فقط في المدن الكبرى، لماذا هناك تمييز بين المواطنين، أغلب المشتغلين في القطاع الطبي والصحي يفضلون العمل في المدن، وليس في البوادي والجبال، لأنهم يحبذون ربح المال السريع سواء في المشتفيات العمومية، أو في مصحاتهم الخاصة، حيث أن آلات الفحص في المشتفيات العمومية دائما معطلة، من قبل هؤلاء، حتى يدفعوا المواطنين إلى الذهاب لمصاحتهم الخاصة ودفع الأموال.
    وما يهمني أنا شخصيا من كل هؤلاء الضجيج، حول الوزيرة بادو، هو الحرص على تطبيق قرارها سواء قدمت استقالتها، أو أقليت من مهاممها، وهو تخفيض ثمن الأدوية، في زمن إقتصاد الريع، حيث يستفيد كل من صناع الأدوية والموزعين، والصيادلة، باثمان جد مضاعفة عن تكلفة الدواء الحقيقية، وهذا ما لم يعجب أي واحد من هؤلاء الذين أرادوا مص دماء المغاربة من خلال بيع دواء بأزيد من ألف في المائة عن تكلفته، ولمن أراد التأكد فليطالع تقرير لجنة الاستطلاع البرلمانية، وهذا أيضا عمل جبار، تم تبخيسه من قبل المحتجين من حركة 20 فبراير، وإن صح التعبير حركة النهج الديمقراطي، وجماعة العدل والإحسان، فهما متطرفان، يحبذان خلط الأوراق، لأنهما يقتاتان من الإحتجاج ورفع الشعارات البراقة.
    يجب الدفاع ايها المغاربة عن قرار تخفيض ثمن الأدوية، والحرص على أن يكون الدواء الجنيس متكامل التركيبة، تفاديا لكل غش والسلام على من فهم واستعمل ذكاءه فيا يفيد المواطنين، وليس الحديث عن حل الحكومة والبرلمان، وتطبيق حالة الاستثناء، سيستفيد المغاربة، فلا النهج الديمقراطي، الغارقة قيادته في تحصيل الأموال، والقيام بالسفريات، ولا العدل والإحسان، التي لا تزال محكومة من قبل الشيخ ياسين لأزيد من 40 سنة، قادرون على حل مشاكل المغاربة.

  • ابو فاطمة الزهراء
    الثلاثاء 15 مارس 2011 - 22:45

    انا اقول ان تغيير الحكومةالفاسدة باكملها, وحل البرلمان المزور هو الحل.
    اجراء انتخابات جديدة حرة نزيهة بالدستور الجديد في خضم الثلاثة اشهرالقادمة كما قال الملك.

  • مسعود
    الثلاثاء 15 مارس 2011 - 22:53

    السلام عليكم يا بلبلة المغرب فدع الفرصة لمواطنتكم الوزيرةولا داعية لتشويه بلدكم. يا عملاء أحزاب الصهاينة تحطمون بلدكم إدا قلنا لكم في الصباح تكونين وزيرة ممكن تشتشر مع أحد الغربيين لانهم هم أسيادكم.أنظر في تاريخ المغرب في اواخر القرن العشرين .ونحن الآن في بداية القرن الواحد والعشرين الفرصة لجميع المغاربة. vive le roi de maghreb et le prainse molay al hassan est tous la famille roial

  • yousra de meknes
    الثلاثاء 15 مارس 2011 - 22:59

    oui yassmina badou,quitté, vous avez juste les paroles…….
    on vx pa le théorie on vx le pratique
    tu as ecarté le privé meme si on a l’accrédité et le droit de passer le concours avec l’etat,c tropppp madame
    yassmina
    voir ds le coté privé surtt les sages femmes
    meknes

  • محمد علي محمد
    الثلاثاء 15 مارس 2011 - 23:19

    تستمر الاحتجاجات وتتوصل في كلية الشريعة بايت ملول اكادير على الاوضاع المزرية التي تتخبط فيها الكلية وعلى الضروف التي لا تبشر بالخير

  • un marocain
    الثلاثاء 15 مارس 2011 - 22:41

    dommage de voir des mentalités pareilles
    le maroc ne changera pas meme si on donne a chacun un salaire
    ; un travail; une voiture sans rien payer
    ces medecins ; sous pretexte de servir leurs pays ; alors que j aimerais bien savoir ceux qui le disent a quoi ils ont servi leur pays; a part de deconner;
    l ont deja servi en travaillant dans des conditions insupportables ; et ils ont la fierte de continuer a le servir ; en ayant le minimum necessaire pour une vie decente
    pas des regions ou manque de l eau et l electricite amenagez les d abord pour les gens qui y habitent avant;
    a la maitresse qui parle la ca fait mal au coeur que t as affaire a des enfants ; leur apprendre ta rancune n aiderait pas ce pays a avancer;
    avec ta rancune la; la faire passer a de petits enfants et a de nouvelles generation ne prevoit pas un bon avenir a ce pays malheureusement.
    et si tu te vois une citoyenne de 10eme degre ca ne revient qu a toi tu te connas mieux que n importe qui
    apprenez bien l islam ca vous servira bien
    NB
    ces medecins ne demandent pas d aller a casa ou rabat ; ils demandent d etre proche de leur mari pour une vie familiale normale dans des régions ;le plus souvent;loin du centre
    alors merci d avoir une bonne idee sur les sujets avant d ecrire n importe quoi
    sous pretexe que ce pays vous interesse
    ca vous interesserait vraiment si vous vous debrassez de votre rancune
    allah yhfed had l bled ,en lli bhalkom !

  • mafkouss casa
    الثلاثاء 15 مارس 2011 - 22:37

    et si on propose de garder les médecins célibataires dans les grandes villes pour leur donner de grandes chances de croiser leur âmes sœurs que deviendrait notre MAROC.SVP,mariés ou pas rejoignez vos postes et méritez vos salaires.Je suis médecin et j’ai exercé pdt neuf ans dans région montagneuse et c’est sans regret bien au contraire

  • البوعزيزي البطل
    الثلاثاء 15 مارس 2011 - 22:43

    لم تفلح سوى في تفننها في وضع لائحة بأسعار خدمات – موش ستشفى – المستشفى وكأنك داخل لفندق 5 نجوم فأين مجانية التطبيب ولمن هذه الأسعار إذن علما أن المستشفيات العمومية لا يلجها سوى الفقراء من الشعب فيا لها من مهزلة ويا له من ظلم للمواطن
    التغيير ثم التغيير حتى يسقط الفساد

  • abdellah
    الثلاثاء 15 مارس 2011 - 23:17

    السلام عليكم الإخوان والأخوات الله يرحم لكم الولدين إلى ما غير قولو ليا واش كاين شي وزير فالمغرب فمحلو وزيرة الصحة تجي معاها غير شي حلايقية فجامع الفنا وخا هي فاسية أمن عائلة فاسا لي كاملهم فالحكومة كيتبرد علينا كيف بغاو ولكن بغينا نعارفو أشنهوا السر ديال وصولهم الداك الكرسي? زيد عليهوم داك الوزير ديال الشؤون الإسلامية والله إلى العجب هدا بلا حشمة بلا حياء دخلت عليكم بالله واش هداك وجه ديال واحد فيه الهيبة ديال ديك المكانة هدا هو لكنسموه الطنز بالداريجة كلامي كل بالدريجة غير لي مابغى يفهم حطين علماني على قلة الشيوخ فالمغرب حتى واحد فيهم كاملين ميستحق إكون وزير غير الفاسد على خوه أما السلوك ديالهم ما خافية على حد حسبنا الله فيكم أرباعت الشفارة يفسدون في الأرض ولايصلحون.

  • مغربي مسلم
    الثلاثاء 15 مارس 2011 - 23:21

    السؤال الدي يطرح نفسه هل نحن مسلمون وإدا كنا كدلك ماحكم سفر المرأة المتزوجة لوحدها بدون محرم لا و المبيت لوحدها في منطقة نائية و ترك أبنائها في مكان و زوجها في مكان طز فالخدمة إدا كانت ستدمر أسر على حساب أسر أخرى أما خدمة الوطن فهي مسؤولية الدولة لمدا لم تكون أطباء من نفس المنطقة لمدا لم توفر لهم ظروف الدراسة اسيدي خدمة الوطن على راسي ولكن هدا دنب ديال الدولة ما شي الأطباء ولا المدرسين الجهوية هي اللي من شي بلاد يبقى فيها ماشي تصقط ليا رباطية او سلاوية للحسيمة وتخليهوم طول حياتهم في سفر شاق اللي من شي بلاد يبقى فيها الله يرحم الوالدين

  • امازيغية اصيلة
    الثلاثاء 15 مارس 2011 - 23:05

    اقول لاخواتي الطبيبات المتخرجات انه ليس معقولا ان يعمل كل الاطباء في منطقة الرباط و البيضاء بينما المناطق الاخرى من المغرب تبقى في المعاناة و تفتقر الى ابسط الخدمات الصحية و الا فلماذا سنضحي بسنين عمرنا في دراسة الطب فاذا كنتن تردن اللحاق بازواجكن و الاهتمام ببيوتكن فلا تخترن دراسة الطب
    اتركوا عنكم بادو و لا تحملوها كل مشاكلكم فالمريض باقليم طاطا يحتاج ايضا الى علاج لا مرضى المستشفى الجامعي ابن رشد او ابن سينا فقط كونهما تابعين لابرز كليتين للطب بالمغرب و لا يهم ان كانت محامية او حتى مهندسة فالحكمة بحسن التدبير و التسيير لا المجال فقد سبقها الدكتور الطبيب بيد الله و مع ذلك لم يسير وزارته كما تحلمون
    طبيبات و اطباء لا يدخلون قاعة الكشف الا بعد ساعات من قدوم المريض الذي يضطر الى انتظار الطبيب فهل يقوم هذا الاخير بواجبه حتى يحاسب الوزيرة بادو على واجبها لنكن واقعيين و لا نحمل كل مشاكلنا لغيرنا لنرفع عنا المسؤولية فكلنا مسؤول و ذاك القسم الذي ساقسم به في نيل الدكتوراه سيظل مسؤولية عظيمة في ذمتي الى يوم القى الله و خاصة ان اجعل راحة مريضي هدفي الاول

  • ouledbih
    الثلاثاء 15 مارس 2011 - 23:03

    الى السيدة المحترمة وزيرة الصحة:
    : قطاع الصحة بالداخلة يعرف فوضى عارمة، أصبحت تقض مضاجع السكان، نذكر من بينها:
    استفحال المحسوبية و الزبونية بمستشفى الحسن الثاني
    ـ المواطن المعدم هو الذي يؤدي قسرا واجبات الصندوق، اما المقربون للإدارة و ذووا المناصب العالية فمعفيون تماما، في غياب تام لأبسط شروط العمل، مثلا : غياب الأدوية المستعجلة التي يؤدي فاتوراتها المريض.
    ـ قاعات العمليات تعرف تلاعبات في البرنامج حسب أهمية الزبون و قيمة الدفع، خاصة الجراحة العامة
    ـ قسم جراحة العظام يعرف عملية البيع و الشراء في الحديد بتواطء مع مساعد الجراح ( ممرض ) مما يطرح اكثر من علامات إستفهام.
    دون ان ننسى ان المناقصات الكبرى ترسو دائما و ابدا على نفس الشخص الذي تربطه علاقة مصاهرة مع المدير الجهوي، و ما خفي كان أعظم
    ـ كما يعاني سكان الجهة من ضعف التطبيب ليس بسبب نقص الإختصاصات كما يزعم البعض بل للغياب المستمر للأطباء، سواء العامون أو الإختصاصيون، بدون رخص، في سكوت تام لجميع المسؤولين الوصيين على القطاع
    ـ إضافة لهاته الخروقات فلا بد من التطرق إلى الجانب الذي يهم سيارات الخدمات الذي توليه الوزارة أهمية قصوى، فقد أصبحت تستعمل إستعمالا شخصيا بدون هوادة، ضاربين عرض الحائط كل القوانين المنظمة لإستعمالها
    و لهذا نطلب من سيادتكم السيدة الوزيرة التدخل الفوري لوقف هذا النزيف من الخروقات التي أصبحت تلقي بظلالها سلبا على صحة المواطن المغلوب على أمره، و التي غيبت قطاع الصحة من هدفه الإنساني و النبيل
    مواطن متضرر
    يتبع

  • citoyenne pure
    الثلاثاء 15 مارس 2011 - 22:39

    Être médecin ne signifie pas la supériorité, si vous êtes des spécialistes, vous devez aider les gens qui vivent dans les villages lointains, c’est leur droit et votre fonction,vous devez être mobile géographiquement en fonction du manque dans les hôpitaux, être un médecin ne signifie pas travailler seulement a rabat et a casa,tous les fonctionnaires marocains travaillent dans toutes les villes et les villages sans aucune objection, eux aussi ont des enfants et eux aussi ont des familles,pas vous seulement,eux aussi ont étudier comme vous et chacun a choisi l’option qu’il aime, mais pas pour être supérieur des gens,vous voulez travailler a casa et a rabat pour que vos enfants étudient dans les écoles françaises et pour aller faire du sauna et de l’aérobic et vous ne voulez pas aller travailler dans les villages pour guérir les enfants des marocains modestes,vous n’avez pas le droit de refuser de travailler dans tout le Maroc, les médecins des pays européens et des états unis vont volontairement pour aider les démunis et vous vous refusez de faire un travail dont vous êtes payes. vous devez avoir honte vraiment.

  • marocaine pour tjr
    الثلاثاء 6 شتنبر 2011 - 14:35

    ces médecins ne refusent pas de travailler dans des villages lointains mais ils demandent de rejoindre leur époux et ça c est leur droit et le droit a tous le monde de choisir sa propre vie non seulement la sienne mais celle de ses enfants , leur enfants n ont aucun rapport avec leur métier qui consiste a les priver d une bonne éducation dans une ville comme casa ou rabat je suppose que Yassmina Badou doit revoir cela avec le parlement marocains et surtout prendre en consideration la vie familiales de ses médecins

صوت وصورة
وداعا "أبو الإعدام"
الأحد 17 يناير 2021 - 21:20 15

وداعا "أبو الإعدام"

صوت وصورة
قافلة إنسانية في الحوز
الأحد 17 يناير 2021 - 20:12 2

قافلة إنسانية في الحوز

صوت وصورة
مسن يشكو تداعيات المرض
الأحد 17 يناير 2021 - 18:59 8

مسن يشكو تداعيات المرض

صوت وصورة
الدرك يغلق طريق"مودج"
الأحد 17 يناير 2021 - 12:36 2

الدرك يغلق طريق"مودج"

صوت وصورة
إيواء أشخاص دون مأوى
الأحد 17 يناير 2021 - 10:30 8

إيواء أشخاص دون مأوى

صوت وصورة
الطفولة تتنزه رغم الوباء
السبت 16 يناير 2021 - 22:59 6

الطفولة تتنزه رغم الوباء