طلبة وأطر تدريسية يفضلون تأجيل الامتحانات الجامعية إلى أكتوبر

طلبة وأطر تدريسية يفضلون تأجيل الامتحانات الجامعية إلى أكتوبر
الإثنين 24 غشت 2020 - 23:00

تزايدت مخاوف الطلاب والأساتذة من فيروس “كورونا” المستجد في خضم الوضعية الوبائية المقلقة التي تعيشها المملكة خلال الفترة الأخيرة مع دنوّ موعد امتحانات الدورة الربيعية برسم الموسم الجامعي الحالي.

ويسود قلق كبير في الأوساط الجامعية بشأن كيفية تدبير الامتحانات بالكليات والمعاهد العليا والمدارس الوطنية، بفعل ارتفاع منحنى الإصابات بـ”كوفيد-19″ في مجموعة من “المدن الموبوءة” التي تشهد استنفاراً حكوميا منذ أسابيع.

وأفادت أطر تدريسية، في حديث مع جريدة هسبريس الإلكترونية، بأنها تفضّل تأجيل الامتحانات المقررة بالجامعات المغربية إلى أكتوبر المقبل، من أجل تفادي بروز “بؤر جامعية” ستزيد الوضعية الوبائية الراهنة تعقيداً.

كما اطلعت هسبريس على بعض العرائض الطلابية الموجهة إلى عمداء الكليات، تطالب بتأجيل الامتحانات إلى موعد آخر تكون فيه الحالة الوبائية مستقرة، في ظل الارتفاع غير المسبوق لأعداد المصابين بالفيروس التاجي.

ويوجد عشرات الطلاب في المشافي لمتابعة البروتوكول العلاجي إثر حملهم لفيروس “كورونا” المستجد، بينما هناك حالات أخرى قد لا تظهر عليها أعراض المرض؛ الأمر الذي دفع بعض الفاعلين في القطاع إلى دق ناقوس الخطر بشأن خطورة الوضع الصحي القائم.

وبناءً على الظروف الصحية التي تمرّ منها البلاد، أعلنت مجموعة من المؤسسات الجامعية ذات الاستقطاب المفتوح عن إعادة برمجة امتحانات الدورة الربيعية وفق صيغ للتقييم تكون مناسبة للوضعية الراهنة، لافتة إلى أنه سيتم الإعلان عن برمجة جديدة بمجرد اتضاح الرؤية في غضون الأيام المقبلة.

وقررت مؤسسات أخرى إلغاء الامتحانات الحضورية وإجراءها عن بعد، خصوصا المؤسسات ذات الاستقطاب المحدود، من قبيل كلية العلوم والتقنيات ببني ملال التي تشبثت بالبرنامج المسطر سابقا، لكن ستجرى الامتحانات بشكل افتراضي.

ومن أجل الحرص على صحة الطلاب، عملت الجامعات المغربية على تخصيص مراكز القرب للاختبارات، محليا وإقليميا وجهويا، وذلك لتقليص حركة التنقل بين المدن، حفاظاً على السلامة النفسية والجسدية للأطر التدريسية والطلابية معاً.

ومازالت الأحياء الجامعية مغلقة منذ أشهر بسبب تداعيات الطارئ الصحي، ما دفع بالطلبة إلى المناداة بتوفير الظروف الملائمة لاجتياز الامتحانات، من قبيل تعميم مراكز القرب للاختبارات على جميع روافد الجامعات المغربية.

يشار إلى أن وزارة التربية الوطنية والتكوين المهني والتعليم العالي والبحث العلمي-قطاع التعليم العالي والبحث العلمي كشفت عن اتخاذ مجموعة من التدابير لتقليص الحركية والاختلاط داخل الوسط الجامعي، وذلك تفاعلا مع ما تعيشه المملكة من ظرفية استثنائية في ظل جائحة “كوفيد-19”.

وأورد بلاغ للوزارة أنه “بخصوص الإجراءات المواكبة لاجتياز امتحانات الدورة الربيعية المؤجلة قصد استكمال السنة الجامعية 2019–2020، تقرر إجراء هذه الامتحانات ابتداء من أوائل شهر شتنبر”.

‫تعليقات الزوار

35
  • طالب
    الإثنين 24 غشت 2020 - 23:15

    لا للتأجيل نريد اجتيار الامتحان

  • طالب جامعي
    الإثنين 24 غشت 2020 - 23:21

    يا ليت يأجلوه والله ايلا الحالة النفسية ديال بزاف ديال الطلبة وانا منهوم ما عالم بها الا الله, واش الخوف من الامتحان والخوف من كورونا والخوف من النتائج ارحمونا شي شوية راحنا انسان ماشي روبوتات

  • Sabrina
    الإثنين 24 غشت 2020 - 23:23

    الدراسة كلها خصها تتاجل حتا الاكتوبر.مالكم اعلى هاد الزربة .صبروا اشوية لعل الله يحدث بعد دلك أمرا.

  • الوجدي1
    الإثنين 24 غشت 2020 - 23:24

    نعم وجب أخذ الحيطة و الحذر ؛ حبذا لو يتم تأجيله إلى شهر أكتوبر ؛ نخاف أن يقع ما وقع في عيد الأضحى ؛ الكثير من الدول أجلت الدخول الجامعي إلى أكتوبر ؛ و على سبيل المثال الجزائر

  • الملاحظ...ب
    الإثنين 24 غشت 2020 - 23:33

    مادام الوضع الوبائي مازال ينذر بالخطر فمن المفروض تأجيل الامتحانات الجامعية حفاضا على صحة الجميع…..

  • عابر سبيل
    الإثنين 24 غشت 2020 - 23:33

    اريد فقط ان اخبر الطلبة بان الامتحانات عن بعد اسوأ بكثير من الامتحانات الحضورية وخصوصا ان المدة الزمنية المخصصة للاجابة على كل سؤال تكون قليلةحتى لا تتمكن من الغش ثم الاسءلة تظهر واحدا تلو الاخر واذا اجبت على السؤال او لم تجب حسب الحالات يختفي السؤال ليظهر لك السؤال الموالي وبالتالي لا فرصة لك للعودة للسؤال السابق وهكذا.ناهيك عن صعوبة السؤال حتى لا تتمكن من الغش .نسال الله التوفيق للجميع.ولكن عليكم ان تأخذوا حذركم وتستعدوا جيدا لمثل هذه الامتحانات عن بعد.فهي شر لابد منه.

  • البشير صلاح الدين
    الإثنين 24 غشت 2020 - 23:35

    ثمة فشل واضح لتدبير الامتحانات و الازمة منذ البداية لم يكن هناك اي تصور واضح و ديموقراطي بل فقط قرارات متسرعة عشوائية- مثلا الحل المطروح من طرف الوزارة ليس حلا بل تعقيدا للمشكل- كيف اختيار بين التدريس عن بعد و التدريس الحضوري؟ هذا ارتجال و تحقير للمغاربة و تضحية بهم كما فعلوا مع عيد الاضحى- ثم اجراء امتحانات اقليمة حسب سكن الطالب اذ فيه حيف و انعدام المساواة بين الطلبة- اذ سوف تكون هنا المحسوبية: هذا الاقليم سوف ننجح الجميع و الاقليم الاخر سوف يعملون على ترسيب او تنقيص او النفخ في النقط حسب الاقليم و النزعة الاقليمة و هناك طلبة المدن القاطنين بها الذي هم مفضلون على الطلبة الاخرين الساكنين في القرى- من قال ليك ان الاستاذ الفلان الفلاني سيكون منصفا مع طلبة اقيم معين و كريم و خي مع طلبة اقليم معين (اقليمه هو مثلا)؟ – ثم كيف ستتم العملية اذ ان الامتحانات تجرى في نفس اليوم و الساعة مثلا لنفس المادة او المجموعة؟ كيف تجرى الامتحانات في نفس الساعة و الظروف؟ الخ و هناك مشاكل اخرى: لنتصور ان الطالب لا يريد الاختيار علما ان الاختيار فيه حيف واضح و تمييز (يغنمي التمييز بين الطلبة) الخ الخ الخ

  • تغريدة
    الإثنين 24 غشت 2020 - 23:40

    لا زعما فأكتوبر الوباء سينقرض .. صافي هادو راه ضربهم العكز و جاتهم من الجنة و الناس صالير دايز بغاو يبقاو عاطينها غي الراحة و الإستجمام أش بغاو بشي طلبة و بشي تصحيح امتحانات .. خليهم غي من قهوة القهوة و من مطعم لمطعم و من مدينة لمدينة .. و لي بغى يقرا السنوات مازال جاية راه حنا يلاه ف 2020 .

  • hassan
    الإثنين 24 غشت 2020 - 23:40

    القرار و الصيغة التي جاءت بها الوزارة في بلاغ هدا الصباح هو الاقرب الى الصواب و القابل للتنفيد لانهاء امتحانات الموسم الجامعي، اما طلب تأجيلها فهدا غير معقول . ادا كان التأجيل فاليكن حول الدخول المدرسي.

  • مواطنة غيورة على وطنها
    الإثنين 24 غشت 2020 - 23:42

    موعد الامتحانات الجامعات يجمع أن تأجل و إلا ستكون كارتة سوف لا ينفع الندم من بعد. و دراسة في هده المرحلة يجب أن تكون عن بعد بالنسبة لأطفال الابتدائي و الإعدادي و التانوي حتى يصبح 0 حالة. يجب على الوزير أن تكون له الشجاعة لإنقاد البلاد من الكارتة . و الله يحفظ.

  • ادريس
    الإثنين 24 غشت 2020 - 23:44

    نطالب بالغاء الدراسة هده السنة و رسوب جميع الطلبة و اعلان سنة بيضاء للتلاميذ الصغار غير يبقاو لينا الأساتذة على خاطرهم عطلة سعيدة.

  • العاقل
    الإثنين 24 غشت 2020 - 23:50

    من الأفضل تأجيل المتحانات الجامعية …كما انه من الحكمة تأجيل الدخول المدرسي الى بداية اكتوبر وتخصيص شهر أكتوبر لاستطلاع توجه الأسر حول خيار الأسر في طريقة تعليم ابناءهم لتحقيق النجاعة في انطلاقة الموسم الدراسي الجديد من حيث البنية التربوية وتوزيع أستعمالات الزمن..كما أن الرؤية غير واضحة بخصوص الحالة الوباءبةفي البلاد من جهة ووضوح الرؤية ايضا غامضة بالنسبة للطلبة وتلاميذ الأولى بكالوريا الذين قضوا شهر غشت وهم يستعدون لأجتياز اختباراتهم قبل أن تفاجءهم الوزارة بتأجيلها

  • اوعقى
    الإثنين 24 غشت 2020 - 23:52

    المشكل لايس في الامتحان المشكل في الحالو الكسكسية النفراروجية و البلوتونية لطالب دو 36 عام نحو النمو وشكرا

  • اين هو التركيز
    الإثنين 24 غشت 2020 - 23:57

    بمجرد ما يسمع الطالب بان الامتحان ربما يتاجل تنهار المعنويات ويصعب التركيز زيد على ذالك هناك مجموعة كبيرة لا تملك مكان للمبيت ولا حتى مصاريف السفر ومنهم من هو مريض ووووووووووو…. والله لو كنت مسؤول لما تردد ولو لحظة بتأخير الدخول بجميع مستوياته الى حين استقرار الوضع ولما غامرت بحياة اي مواطن ولو كلفني ذالك سنة بيضاء

  • mo3li9
    الإثنين 24 غشت 2020 - 23:59

    ماذا اذا بقيت الأوضاع على ما عليه حتي بعد اكتوبر؟؟
    في نظري سيرو دوزو متيحاناتكم كيما دوزو صحاب الباك قالك التأجيل لي كان مسكين تايحفض يبقى يتسناكم؟

  • أستاذ جامعي بصير
    الثلاثاء 25 غشت 2020 - 00:05

    قال الخبر: " وأفادت أطر تدريسية، في حديث مع جريدة هسبريس الإلكترونية، بأنها تفضّل تأجيل الامتحانات المقررة بالجامعات المغربية إلى أكتوبر المقبل، من أجل تفادي بروز "بؤر جامعية" ستزيد الوضعية الوبائية الراهنة تعقيداً"
    قال أستاذ بالجامعة منذ 1989:
    اذا كان هؤلاء فعلا أطرا…
    فالعرض من التأجيل تمديد البطالة من 13 مارس الى أكتوبر وبعده المطالبة بتمديد آخر الى نهاية يونيو 2021
    عندي سؤال لهؤلاء:
    في جامعات أمريكا الشمالية وبعض دول الخليج هناك فصل دراسي صيفي، هل تقبلون بالتدريس في صيف 2021 تعويضا عن بطالتكم الطويلة والملايين التي تأخذونها شهريا؟؟؟

  • عثمان
    الثلاثاء 25 غشت 2020 - 00:05

    هد الاطر التعليمية عيقوا بهد التأجيل وحنا بغينا ندوزو الامتحانات والله يجازيكم بخير سيرو تخدمو بركا من العطل …..شوفو ختكم الاطر تاصحية خدمة من شهر مارس بدون عطل….

  • صريح
    الثلاثاء 25 غشت 2020 - 00:06

    اذا كان الامتحان عن بعد ففرصة الغش كبيرة وخصوصا اذا احضر احدهم من يجيب مكانه على السؤال.اين هو تكافؤ الفرص.

  • visiteur
    الثلاثاء 25 غشت 2020 - 00:44

    خليونا ندوزو الامتحانات في وقتها باراكا من حريق الاعصاب ملينا هادي 5شهور وحنا كنوجدو وخاصة طلبة S6 اللي خاصهوم يوجدو للماستر اللي ما كيتكلم عليه حتى واحد

  • مواطن مقهور
    الثلاثاء 25 غشت 2020 - 00:51

    ماذا عن اصحاب التكوين المهني؟
    سيكون تجمع يوم الامتحانات
    المرجو تاجيل الامتحان، ومن يطالب بعدم التاجيل فل يدهب هو بنفسه لكي يجتاز اذا كان لايخاف على نفسه، نحن لانريد ان نصاب بالفيروس، واذا كان شخص يراجع تعدب فذلك لنفسه لا انه كان يراجع او يتعدب لنا فحتى نحن كنا نتعدب ونسهر ونراجع لكن صحتي هي الاولى

  • مهتمة
    الثلاثاء 25 غشت 2020 - 01:00

    إلى صاحبة التعليق 8 : معك حق فالأساذة من مقهى لمقهى و من مطعم لآخر أما أنت فمن مختبر لمختبر و مستشفى لآخر تجرين الأبحث السريرية و تجربين اللقاحات لإنقاذ البشرية من الفيروس اللعين….قبل مهاجمة الأساتذة تعلمي أولا كيف تكتبين نصا سليما من ثلاث جمل أيتها الفاشلة الحاقدة….تحقدين على الأطر التعليمية لأنك فاشلة دراسيا و أسلوبك الركيك دليل على ذلك…..تسجلي في دورة لمحو الأمية…لا الأساتذة و لا المسؤولون سيلتفتون لنباحك ….

  • طالب مواضب
    الثلاثاء 25 غشت 2020 - 01:07

    أنوه و أحيي قرارات الوزارة الموقرة و خاصة تلك الرامية لعدم تأجيل الإمتحانات الجامعية التي من شأنها تحقيق مصير الطلبة، حيث أن عكسه تعطيل لا يعقل، فطلاب الإجازة مثلا مقبلون على الماستر و لا تفصلهم عنه سوى أربع مواد، إذ لا يجوز تعطيل مصالحهم و هي أصلا متيسرة وسهلة التحقيق، أما الكسالا من الطلبة، فرجائهم دوما في السنوات البيض و التأجيلات لأي سبب كان أو بالأحرى دون سبب، المرجو عدم تعطيل مستقبل الطلبة فمنهم من يلزمه اجتياز امتحان لاستكمال دراسته بالخارج و منهم من يبتغي استكمالها بالوطن الغالي ومنهم من له عمل ينتظره و مآرب أخرى…. أما الوباء فهو منتشر و يجب اتباع كافة الوسائل الوقائية المعمول بها و الحرص عليها لتفادي المرض، و كذا الخروج للضرورة الملحة فقط و تجنب الزيارات إلخره،..و قد قامت العديد من الجامعات بمجهودات احترازية جبارة في هذا الصدد تفاديا لانتشار العدوى، إذ أصبح من المحتم التعايش مع المرض و تفاديه قدر المستطاع مع مراعات المصالح العليا للبلاد و العباد، تحياتي و السلام.

  • سمير
    الثلاثاء 25 غشت 2020 - 01:16

    التعليم العمومي ماضي إلى الهاوية مع هؤلاء من يسمون أنفسهم أطر!! صراحة أستغرب كيف يطالبون بتأجيل الدخول و الإمتحانات و هم يعلمون علم اليقين أن الفيروس لن يختفي بعد شهر أو شهرين، هل يفكرون فعلا في صحة التلاميذ و الطلبة أم في العطلة طويلة الأمد المدفوعة الأجر مع التغطية الصحية و الإمتيازات الأخرى، بعد ذلك يستغرب الجميع لمذا يسجل الآباء أبناءهم في الخصوصي الجواب الكل يعرفه و الناس تفهم جيدا و تميز بين الفالح و الطالح !

  • طالب
    الثلاثاء 25 غشت 2020 - 01:21

    يجب تأجيل الإمتحانات و الله بزاف حالة و النفسية ديالنا تخنقت

  • مغربي
    الثلاثاء 25 غشت 2020 - 01:25

    الطلبة بغيين يدوزو الإمتحانات الإشهادية ديالهم أما الكسالا من ديما طالبين التأجيلات و السنة البيضاء قاليك التأجيل الله يهديكم علينا وصاف، لي بغى يدوز يمشي يدوز، الجامعة قايمة بالازم من إجراآت و أكثر، و لي بغى سنة بيضاء أو حياة بيضاء سوقو و شغلو هذاك يبقا فداروا مجا حد خرجوا !

  • Khalid
    الثلاثاء 25 غشت 2020 - 01:47

    Nothing has changed in Morocco. I attended a Moroccan University in 1980-1981. It was the last year, I attended a Moroccan school. During the school year, some students kept creating excuses to disturb classes. At the end of the school year, the same elements (UNEM) started asking for the report of the final exams, programmed for June 1981, to be reported till September. Few students resisted and were able to take the final exams on time and were able to attend Graduate Schools around the world. I was one of the lucky ones. I graduated from foreign universities. Chances and opportunities allowed me to stay abroad. Some elements are mediocre and impose their own laziness on the rest.

  • Mehdi
    الثلاثاء 25 غشت 2020 - 02:06

    كنت ديما كنسمع أن أغلب المغاربة كسالا مكنتش كنصدق داك الكلام، لكن التفاعلات هاذه الصفحة زيادتا على الواقع زادت في شكي، حيت الكسالا ديما طالبين التأجيل و إلغاء الإمتحانات, بل حتى الدراسة، بغيين يجرونا معاهم للحضيض، ومن بعد يجيو يلومو الدولة على حياتهم البيضاء التي أصبحت سوداء، اللهم لا تآخدنا بما فعل السفهاء منا و قنا شرهم و بغظهم.

  • Exam
    الثلاثاء 25 غشت 2020 - 03:01

    نعلم ان هده سنة .سنة جد صعبة وخصوصا من ناحية دراسية توقفت دراسة ل7اشهر تقريبا بسبب 100 إصابة على الاكتر .ونحن الان امام اعداد كبيرة.ادن فتاجيل الامتحانات هو الحل .لتفادي كارتة صحية لقدر الله

  • مجهول
    الثلاثاء 25 غشت 2020 - 07:52

    الكسلاء هما اللي بغاو ياجلو الامتحانات.
    رجال التعليم كل تعليقاتهم تتكلم عن فرض الحجر لانه في صالحم الف في المية.
    عمرتو هيسبريس غا نتوما بنفس التعليقات
    كاينة القراية غي جمعو الوقفة.
    تخلصو فابور ولا شنو؟
    خدم ولا خوي

  • الياس
    الثلاثاء 25 غشت 2020 - 08:52

    نريد التأجيل من اجل مسار سلس في اجتياز الامتحانات

  • Mehdi
    الثلاثاء 25 غشت 2020 - 08:54

    كنت ديما كنسمع بلا منصدق أن أغلب المغاربة كسالة … و لكن مع الواقع لي كانعيشوه من عديد الأزمات و حتى التفاعلات مع هذا المقال مثلا و لا يشككني فما لم أصدق يوما، الطلبة صحاب الامتحانات الإشهادية عندهم مصالح عديدة فالإمتحانات ديالهم، و الغالبية هنا دايربن العصى فالرويضة… كي ديما الكسالا أول من يأمل و يطالب التأجيلات و السنة البيضاء و إلغاء الدراسة ة الشواهد و و…و لي بغى يمشي يدوز الدولة و الجامعة قايمين بالواجب و اكثر و لي مابغاش فسنوات فالجامعة طويلة أمامه إيلا عندو كان ليها شي جهد … و من بعد يرجوعو يلومو الجامعة و الدولة على الحياة البيضاء بعد ما ولات سوداء، و لومو روسكووووووم ! اللهم لا تآخدنا بما فعل السفهاء منا !

  • هه هه
    الثلاثاء 25 غشت 2020 - 09:19

    زرببانين حيث اصحاب المدارس الخصوصية خاصهم اتخلصو في شتنبر والوزارة عليها ضغوطات من هاذ اللوبي ديال المدارس الخصوصية وخاص تلبي الرغبات ديالهم على حساب ألحالة النفسية للطلبة

  • كريم
    الثلاثاء 25 غشت 2020 - 09:34

    التاجيل موضوعي وضروري خصوصا بالنسبة لطلبة الاقسام التحضيرية خاصة اولئك السنة التانية وخصوصا سلك المهندسين الدي سيتحدد مصير مستقبلهم في التوجه والدي يعتمد على الترتيب كيف يعقل ان طالب متميز ويراهن على المراتب المتقدنة لاختيار مسلكه المستقبلي يجد نفسه الامتحان عن بعد مقارنة مع اولئك مستواهم متواضع اتت لهم الفرصة بين يديهم الى عملية نقل قد تكون جماعة وقد يستعين باطر مختصة تساعده عاى حصد نقط متقدمة يحتل بها المراتب الاولى بينما الطالب المتميز يحد نفسه في الصفوف الاخيرة ومتابرة وعمل لعد سنوات سينهار في دقيقة الكرة في يدي السادة الاساتدة ومجلس الادارة الحالة النفسية مجموعة من الطلبة واولياءهم في الحضيض ندائنا في الللحظات العصيبة ان تتخدو قرارا جريئا حفاظ تساوي الفرص وقيمة الدبلوم

  • الفانوس
    الثلاثاء 25 غشت 2020 - 15:30

    أرى أن الآراء منقسمة، فئة أولى تريد التأجيل وفئة ثانية ضد التأجيل
    الحل سهل وبسيط جدا وسيرضي جميع الأطراف.
    الحل هو كالتالي :
    أن تنظم الإمتحانات الآن في شتنبر هذا للفئة لا تريد التأجيل.
    وأن تأجل الآمتحانات إلى السنة المقبلة شتنبر 2021 للفئة التي تود التأجيل.
    ونترك للطاالب حق الآختيار.
    نعم ، التأجيل يجب أن يكون لمدة سنة وليس شهر. بالله عليكم يا من يطلب بتأجيل الإمتحانات أو الدخول لشهر أو شهرين، ماذا سيتغير بعد شهر أو شهرين سوى الزيادة في عدد المصابين بالكورونا.

  • متابع
    الثلاثاء 25 غشت 2020 - 16:29

    و علاش التأجيل! الامتحان يجب أن يمر الآن، لا للتأجيل

صوت وصورة
حياتي فالزنقة من وجدة
الخميس 22 أبريل 2021 - 13:00

حياتي فالزنقة من وجدة

صوت وصورة
طريقة الانخراط في التغطية الصحية
الخميس 22 أبريل 2021 - 11:41 1

طريقة الانخراط في التغطية الصحية

صوت وصورة
تراويح في مراكش
الخميس 22 أبريل 2021 - 02:14 24

تراويح في مراكش

صوت وصورة
تمثيل سرقة وكالة بنكية
الأربعاء 21 أبريل 2021 - 22:47 11

تمثيل سرقة وكالة بنكية

صوت وصورة
بدون تعليك: المغاربة والفرنسية
الأربعاء 21 أبريل 2021 - 22:00 31

بدون تعليك: المغاربة والفرنسية

صوت وصورة
سلسلة التفاح بإقليم الحوز
الأربعاء 21 أبريل 2021 - 13:04 6

سلسلة التفاح بإقليم الحوز