عائلات تهرب من "ضغوط كورونا" إلى الاستجمام بالشواطئ المتوسطية

عائلات تهرب من "ضغوط كورونا" إلى الاستجمام بالشواطئ المتوسطية
الإثنين 29 يونيو 2020 - 14:00

كل الطّرق تؤدّي إلى منتجعات شمال المملكة .. فالرّمال ذهبية والسّواحل “نقيّة” تنتظرُ قدومَ المصطافين المغاربة الفارّين من جحيم “كورونا” الذي يبدو أنّه ما زالَ يشغل بال النّاس ويملأ أحاديثهم ومشاغلهم اليومية؛ لكن ذلك لم يمنع عشرات الأسر من التّوجه رأساً إلى مدنِ الشّمال للاستمتاعِ بلحظة فرح مؤجّلة.

على الشّريط السّاحلي المضيق والفنيدق تبدو الحركة عادية وروتينية؛ فقد امتلأت الشّواطئ بالمصطافين المغاربة والأجانب في هاته المنطقة السّاحلية، التي تشهدُ مع بداية شهر يوليوز اكتظاظا كبيراً بالسّياح.

وعلى الرغم من أجواء “كورونا” وما صاحبها من إجراءات احترازية جديدة، فإنّ ذلك لم يؤثّر على تدفّق المواطنين على منتجعات “المضيق” و”الفنيدق”، خاصة سواحل “الرّيفيين” و”كابو نيكرو” أو الرّأس الأسود وشاطئ كابيلا.

وعند مداخل المدن السّاحلية في الشّمال، نصبت حواجز أمنية مكوّنة من أفراد الشّرطة والقوات المساعدة لمراقبة وتنظيم سير الجولان وتدفّق المواطنين، خاصة أنّ الطّريق التي تربطُ ما بين المضيق والفنيدق تشهد خلال هذه الفترة من السّنة اكتظاظاً غير مسبوق، مع بدء موسم الاصطياف.

وشرعَ ملاك المنتجعات السّياحية على مستوى عمالة المضيق الفنيدق في استقبال الزّوار والسّياح المغاربة الذين دأبوا على قضاء عطلة الصّيف في أحد مراكز الاصطياف في الشّمال، بعيداً عن أجواء “كورونا” وما خلّفته من ذعرٍ وخوفٍ شديدين في نفوسِ المغاربة.

وعلى الرّغم من ارتفاع ثمن المبيت على مستوى بعض الشّقق العائلية، حيث يصلُ ثمن الكراء لليلة الواحدة في بعض الأحيان إلى ما بين 2000- 1500 درهم، فإنّها تشهدُ إقبالاً كبيرا من قبل الباحثين عن الهدوء والسّكينة.

وقال مصطفى شاهدي، مقاول من مدينة القنيطرة، إنّه قصدَ مدينة المضيق رفقة أبنائه لجودة شواطئها وطبيعتها الخلابة، مبرزاً أنّ “الأطفال عانوا خلال الثلاثة أشهر الماضية، بسبب الحجر وإجراءات الطّوارئ، ولا بدّ من التّرويح عن النّفس”.

وخلال اليومين الماضيين، عملت السلطات المحلية بعمالة المضيق الفنيدق على تنقية الشواطئ التابعة لها من جميع الشوائب والمخلفات، استعداداً للاستقبال مزيد من المصطافين المغاربة والأجانب.

وكشفت وزارة الدّاخلية أنّ مجموعة من التدابير اتخذت لتنظيم المجال الشاطئي بالمظلات الشمسية بضرورة الحفاظ على مسافة تقدر بثلاثة أمتار بين كل مظلة وأخرى، ومنع تجمع أكثر من ثلاثة أشخاص باستثناء الأسر والعائلات.

ومنع قرار وزارة الدّاخلية عملية كراء الكراسي والمظلات على طول الشواطئ المذكورة والتجمعات التي يفوق عدد أفرادها أربعة أشخاص في مكان واحد على الشاطئ، مع إلزامية ارتداء الكمامات أثناء التجوال أو الاسترخاء أو ممارسة رياضة فردية فوق الشواطئ المذكورة.

‫تعليقات الزوار

48
  • رضوانلعلالي
    الإثنين 29 يونيو 2020 - 14:12

    ياك واحد مقدش يخالط الناس على قبل كرونا اوا تبحرو ماي تجي شي مصيبة بدو تتبكو هادشي بزاف هاحنا ولينا تنسمعو 350 حالة 500 حالة واكتر دبى نولي تتسمع 1000 و 1500 w 2003 الله يلطف بينا هاد الناس باغين الكماليات وحنا تنخرجو لي ضروريات نصور منكلو فقط عيب وعار عليكم رانا باغين بلادنا وولادنا

  • مراكشي
    الإثنين 29 يونيو 2020 - 14:15

    على هاد الحساب ما كاينة أزمة ولا ناس كتموت بالجوع ايوا قالوها ناس زمان الشبعان ماكيحس بالجيعان

  • عادل
    الإثنين 29 يونيو 2020 - 14:18

    هل السفر من أجل السياحة يعتبر ضرورة للتنقل من المنطقة 2 إلى المنطقة رقم 1، قرأت في المقال مقاول من منطقة القنيطرة تنقل إلى سواحل المضيق ؟؟؟

  • الياس
    الإثنين 29 يونيو 2020 - 14:19

    المغرب لا يعرف الوسطية والاعتدال . مسبقا كان الخروج ممنوعا قطعا ولان الناس تتنزه وتذخب الى اماكن تعتبر بؤرا . الله يتلطف بنا

  • abdel
    الإثنين 29 يونيو 2020 - 14:20

    ان على راي اللي مرض او السبب هو التهتر ديالو يخلص العلاج

  • الإثنين 29 يونيو 2020 - 14:20

    ومتى نهرب إلى الله و تفتحوا بيوت رب العالمين فالهروب إليه سبحانه هو المنجي من كل الشدائد ام الشواطىء عندكم هي الحل

  • ابو رضى
    الإثنين 29 يونيو 2020 - 14:20

    المغرب أمام نكسة وبائية كبيرة والمسؤولين القوا الكرة للشعب وسيحملونه ارتفاع الإعداد الكبيرة من وباء كورونا ان ما يؤسف له هو ان الحكومة فرضت الحجر على المواطنين عندما كانت تسجل 20 إلى 30 إصابة يوميا لكن بعدما رأت الارتفاع المهول للمرضى تنصلت من كل مسؤولية وبدات تعطي تعليلات زائفة كارتفاع العدد من التحاليل المخبرية واتير انتباه المسؤولين ان المستشفيات اصبحت تفرخ الوباء بشكل كبير

  • مغربي
    الإثنين 29 يونيو 2020 - 14:21

    وقال مصطفى شاهدي، مقاول من مدينة القنيطرة، إنّه قصدَ مدينة المضيق رفقة أبنائه لجودة شواطئها وطبيعتها الخلابة، مبرزاً أنّ "الأطفال عانوا خلال الثلاثة أشهر الماضية، بسبب الحجر وإجراءات الطّوارئ، ولا بدّ من التّرويح عن النّفس".

    كيفاش أشريف؟ ياك القنيطرة داخلة في المنطقة 2 و ممنوع الدخول إليها أو الخروج منها؟ واش باغين تحمقونا ولا شنو؟

  • كل مسؤول على تصرفاته
    الإثنين 29 يونيو 2020 - 14:34

    اللي مشى لشي بلاصة يتحمل مسؤوليته و الاحتياط ضروري وقالك 1500 و 2000 الكراء لليلة الواحدة العجب بعدما كانوا ناس كيتشكاو من 800 لعطاتهم الدولة باللي ماكفية فوالو الازدحام على محلات الملابس و الماكياج محلات الالكتروك المنزلية ………مابقيتش عارفة واش المغاربة لباس عليهم او ماعندهمش ماياكلو

  • محمد
    الإثنين 29 يونيو 2020 - 14:34

    وكيفاش هاد السيد من القنيطرة في المنطقة ٢ وصل ن المضيق في المنطقة ١

  • La verite
    الإثنين 29 يونيو 2020 - 14:35

    المغرب يتجه للسماح بفتح المسابح واقامة الاعراس بشروط احترام القوانين التباعد ولبس الكمامات وذالك في الاسبوع القادم انشاء الله.

  • مهتم جدا
    الإثنين 29 يونيو 2020 - 14:37

    هروب الى الامام ، او بالاحرى هروب الى الشر والوباء
    المفروض الناس لو كان عندهم غرام ديال الخوف والشعور بالمسؤولية لو كان جلسوا فديورهم . زعمة ضروري البحر وضروري الجلسة فالمقهى وضروري عاد دبا نمشي نتزاحم فالسواقات نشري السروال والتيشورط .. هنا تعرف بان الناس الي كيتصرفوا هكذا وما اكثرهم ناس يعيشون حياتهم كلها من دون وعي ولا تعقل ولا اتزان . ناس غي سايكين بلا هدف . والغريب في الامر ان بحال هاد الناس راهم ماشي بالضرورة أميين ، لا ، بل ناس قاريين . فمثلا اول يوم الي فتحات فيه المقاهي ابوابها كان فيها ازدحام شديد ولا احد من الزبناء يرتدي كمامة والجالسون على الطاولة الواحدة يشربون الماء من الكأس الواحدة … من هم الزباء ؟ اساتذة ومعلمون متقاعدون وغير متقاعدين وموظفون في الجماعات وغيرهم من بعض الحرفيين ، ايحتاج الاساتذة الى النصيحة ؟ لست ادري بعد ما رأته عيناي ..

  • sawt
    الإثنين 29 يونيو 2020 - 14:43

    واش الناس لي في لبحر كثر من الناس لي ف المسجد !!!!!!!!!!!!!!! قليل لي غدي يفهما

  • العروبي
    الإثنين 29 يونيو 2020 - 14:44

    ثمن المبيت ليلة واحدة بين 1500 و 2000 درهم اللهم ان هذا منكر.في أوربا اسبانيا مثلا بشاطئ طاراغونا شقة مع مسبح لاسبوع كامل ب 400 أورو. تريدون تشجيع السياحة الداخلية بهذه الاثمنة. أفضل ان ابقى في الحجر الصحي ولا تشجيع هؤولاء الاستغلاليون.

  • يوسف
    الإثنين 29 يونيو 2020 - 14:57

    خلاصة القول هي أن الفقير ديما جايا فيه الضربة فهاد البلاد

  • مواطنة
    الإثنين 29 يونيو 2020 - 14:58

    ديكشي لكنشوف انا بغيت نسافر من منطقة 2 الى منطقة 1الوالدة ديالي مريضة بغيت نشوفا مبغاوشي يعطيو الرخصة نولادي يسافرو معايا وهما صغارين معندي مع من نخليهوم قالك ممنوع يسافرو الوليدات

  • ولد حميدو
    الإثنين 29 يونيو 2020 - 15:06

    المغاربة رجعوا للمعانقة و المصافحة و التجمعات
    ادن فالامور عادية لا تدعو للقلق
    مجموعة تصاب بالفيروس و بعدها تتعافى
    مع بداية كورونا كنا نسمع باغماءات في الشوارع و الناس تهرب
    بعدها قالوا بان اعراض كورونا تتجلى في فقدان الشم و الذوق و ضيق في التنفس
    اما الان فنسمع بان المصابين بدون اعراض عندهم الحمى فقط

  • زين العابدين
    الإثنين 29 يونيو 2020 - 15:11

    كنا عندما نريد الهروب أو نكون في حالات ضغوطات نذهب إلى المساجد فتاطمئن قلوبنا فاغلقو المساجد الخ………….

  • وجدي48
    الإثنين 29 يونيو 2020 - 15:12

    كل واحد خاص يحضي راسو ويتحمل مسؤولية التنقل من منطقة لاخرى الناس مزال خاصها الوعي وخاص احيد من راسهوم الفكرة ديال( جارتي مشات لبحر وكرات تما الدار حتى انا خاصني نمشي ونكري دار.) علاش كلشي كان يتشكى ويقول الدولة ما اعطاتناش حقنا والان الكرية بثمن خيالي لليلة الواحدة الناس تتهافت على الكرية عيب وعار والله العظيم. كاين مسكين لي كيدور على بومادة ديال العنين 5 دراهم والله ما لقاها. فاللهم ردنا الى دينك ردا جميلا والطف بنا في ما جرت به المقادر.

  • tahirihassani
    الإثنين 29 يونيو 2020 - 15:13

    أعتذر ما جاء في الموضوع مبالغ فيه خاصة فيما يتعلق بتوافد الزوار على المنطقة ، صحيح أنها تعرف ازدحاما كبيرا خلال العطلة الصيفية و حتى شهر شتنبر و اكتوبر بالنسبة لحديثي العهد بالزواج مثلا ، لكن في الوقت الراهن لا أجزم ان هناك ازدحاما بالمنطقة تخوفا من كورونا و سننتظر الايام المقبلة خاصة ان ارقام المصابين في ارتفاع لم نشهده طيلة الحجر الصحي ، فأرجوكم الحيطة الحيطة الحيطة و الالتزام بنصاءح وزارة الصحة .

  • منار
    الإثنين 29 يونيو 2020 - 15:20

    سعداتهم هادو لي كارين الليلة ب2000 درهم، رآهم من الطبقة الغنية، حنا الفقراء غادين نقارنو راسنا بيهم، اواه الناس مضاربين مع الماكلة والشراب، وهادو ممسوقينش غادين يتبحرو مع راسهم، وحنا كنفكرو في الحولي، وكنتسناو الراميد، باش نزيدو عليه باش نشريو الاضحية، وفين يعيش الفقير وسط هادو لي كارين بزبالة. الفلوس

  • مغربي
    الإثنين 29 يونيو 2020 - 15:29

    هادشي غير الكذوب ماكاين لا إقبال لاهم يحزنون هادوك غير السكان المحليين .

  • ولد حميدو
    الإثنين 29 يونيو 2020 - 15:29

    يقولون بان النظافة تحمي الانسان من كورونا فهل توجد نظافة اكثر من التي في المساجد و الحمامات و لكن اظن بان الاماكن المغلقة تساهم في تلقي الفيروسات بسبب قلة التهوية

  • مواطن
    الإثنين 29 يونيو 2020 - 15:31

    كاين اللي بغا يزور والديه منعوه و هدا بغا يتبحر حلال عليه و تيتبجح بيها كيفاش خدا هاد الرخصة. الله غالب

  • العابر
    الإثنين 29 يونيو 2020 - 15:31

    الغير مرئي و الغير متحدث عنه في هذا المقال هو فرحة اهل الشمال بالعدد القليل من القادمين اليه من مختلف مناطق المغرب.هنا في تطوان يتحدث الناس بحسرة عن السنوات التي لم يكن اغلب المغاربة لا يعرفون الشمال الا بسلع سبتة.كان البحر جميلا و الشواطئ غير مزدحمة اما اليوم فالشواطئ استولى عليها ذوو النفوذ فشيدوا فيلاتهم و منازلهم قرب الشواطئ و تركوا منافذ صغيرة للزائرين.لقد اهل الشمال من هذا الغزو الغير مبرر حتى فسدت السياحة فاصبح الزوار من النوع الرديئ دون مستوى الاستجمام و الراحة بل نرى فوضى و ضوضاء و لغة حقيرة و….كان الشمال….

  • babacool
    الإثنين 29 يونيو 2020 - 15:32

    ونحن في المدن الداخلية نعاني الايام من شدة الحرارة وتجاوزنا الثلاثة اشهر من الحجر الصحي المسابح لا زالت مغلقة ويمنع علينا الانتقال الى المدن الساحلية المجاورة ..هده نعتبرها حكرة ..ومقاول وغيره ينتقلون من القنيطرة وهي من منطقة 2 وكيف مر من السد القضاءي بالله يرحم الوالدين ..لنطبق جميعا القانون او نخرقه جميعا .

  • Hamza R
    الإثنين 29 يونيو 2020 - 15:39

    تبارك الله و الصلاة على النبي دابا عاد غادي تبقى تشوف الارتفاعات الصاروخية ف عدد الحالات

  • مغربي
    الإثنين 29 يونيو 2020 - 15:42

    يجب الا نهول الامر اكثر من اللازم , نعم يجب اخد الاحياطات اللازمة لتفادي العدوى و لكن في نفس الوقت يجب ان تستمر الحياة , الخروج للعمل و التبضع و السفر و لما لا الاستجمام اذا توفرت الشروط , خصوصا ان لا احد من الخبراء و العلماء يحيط بماهية و تفاصيل هذا الفيروس فالبعض يؤكد ان الفيروس لاينتقل بلمس الاسطح و انما ينتقل بين الاشخاص مباشرة عن طريق السعال او العطس.

  • marocain
    الإثنين 29 يونيو 2020 - 15:56

    الحماية من كورونا هي الدار ديال بنادم. مع الزحام هذاك هو النشاط ديال كورونا. غادية تبورد مزيان باش توجد راسها لَشْتْوَة.
    انتظروا الأسوأ بعد 15 يوما و بعد العيد. التشدد الكلي في بداية الحجر من أجل بضع حالات و التراخي و التغاضي الكلي عند الخروج منه؛ و الأرقام في تكاثر و ارتفاع. أين هو النجاح في تدبير الأزمة رسميا و شعبيا؟ قالوا تجنبنا الكارثة! ألا نسير إليها الآن؟ يجب تدارك الموقف. و كأن الناس و المسؤولين لا يرون ما يقع في المكسيك و البرازيل و أمريكا. الفيروس أصبح ماكينة طاحنة، يا سادة.
    إذا وقعت الكارثة، من أين لنا بالأطباء و الممرضين و المستشفيات و أجهزة التنفس الإصطناعية؟ أظن أن هذا الصيف و هذا الاستجمام لعبة خطرة.
    في مصر، مات 100 طبيب بالفيروس لحد الآن. و هل الطاقم الطبي محمي بشكل كاف؟

  • أبو سلمى
    الإثنين 29 يونيو 2020 - 15:58

    المقاهي والشواطئ مكتظة بالناس،وبيوت الله مغلقة خوفا من كورونا،مابقينا فاهمين والو، الله إلطف بنا وصافي،خايفين غير لاتجي شي حاجة كثر من كورونا.

  • شمالي
    الإثنين 29 يونيو 2020 - 16:00

    والله أتمنى إن يزيد هذا الوباء تفشيا وانتشارا ولل وفتكا حتى يتعظ هؤلاء النازحون من وسط وجنوب المغرب على الشمال فلسنا في حاجة الى سياحتكم ونقودكم فلا مرحبا بكم لا في رحلة الصيف ولا في رحلة الشتاء

  • Sawsan
    الإثنين 29 يونيو 2020 - 16:12

    معرفتش كفاش داز مه القنطرة الى المضيق كرا طيارة كورسا وحماق انت بحدك

  • babacool
    الإثنين 29 يونيو 2020 - 16:17

    الى شمالي 31 نحن من الجنوب ولا نحن الدهاب الى مدنكم وما تعرفه من ارتفاع في اثمنة السكن والاكل اثمنة تفوق احيانا اثمنة اوروبا ..نحن نفضل مدن الصويرة واكادير وسيدي افني لانها اقرب الى ثقافتنا ..

  • ام اسيل
    الإثنين 29 يونيو 2020 - 16:20

    يجب اخد الحيطة و الحدر تصرفات غير مسؤوله لا من الحكومه و لا من المواطنين الناس تحمل الفيروس الى مناطق خلت من الفيروس التساهل و السماح للمواطنين بالاصطياف و السفر من منطقة لمنطقة و حرية التنقل بلا كمامات و لا حسيب و لا رقيب سيؤجي الى فقدان السيطرة على الفيروس اكتر مما كان
    و اللهم ارفع عنا الوباء و نجينا يا رب كما نجيت سفينة نوح من الغرق

  • Haron
    الإثنين 29 يونيو 2020 - 16:23

    دعوا الناس تخرج
    أقسم بالله انا من بين من اصابهم المرض عادي جدا مجرد انفلونزا والأعراض الذي يتكلمون عنها تصيب 0.01 من الناس يعني قد تكون اصبت بها وشفيت وانت لا تعرف لا تخافوا

  • متى صحوة الوعي
    الإثنين 29 يونيو 2020 - 16:31

    باختصار شديد وبدون صداع راس يكفينا اللي فينا.الحكومة اما محبوك او متروك.حبكتها فالأول وتركتها في الاخير .وبلا ما ينتقد حد الآخر .عقلك فراسك تعرف خلاصك.اللي بغا يخرج بلا كمامة بعد منه.واللي باغي يسافر وعندو الفلوس بصحته وراحته الله سبحانه وتعالى قسم الارزاق الله يزيدهم ويعطينا.اللي بغا القهاوي يبات فيهم.واللي باغي يتعبد يتوجه لله في اي مكان والاعمال بالنيات.نهار كل واحد يصلح غير الاسرة اللي فيها.المجتمع سيصلح بكامله .المسؤولية الان ديالنا.اللي بغا يترمى في المستشفيات هاداك اختياره.المهم يبعد من حدانا.اللي بغى يبقى فداره اختياره.اللي كايخرج يخدم الله يعاونه.الجائحة فضحت مع الاسف مستوانا ومدى وعينا و احساسنا بالمسؤولية.اللي ما حضاش راسه ماغاديش يحضيه حتى حد.الله يخرج العواقب على خير

  • مغربية
    الإثنين 29 يونيو 2020 - 16:55

    الي تنستغرب ليه هو الناس بداو يسافرو و يتبحرو ادن عندهم الفلوس ما بقاوش ما لاقين ما يوكلو لولادهم و باغيين الدعم من الدولة ؟ و ثاني حاجة دابا ما على بالهومش المرض تيتساراو و يتبحرو و من بعد ملي يمرضو يبداو يبكيو و يشكيو و يصورو في الفيديوهات من السبيطارات و يغوتو مادوهاش فينا جيعانين ما تيجي عندنا حد .فعلا اغرب شعب انا بعدى ما فهمت والو

  • من تطوان
    الإثنين 29 يونيو 2020 - 16:58

    شخصيا مازالت ألتزم البيت مع أطفالي الصغار مخافة الاختلاط مع الناس في ظل هاته الظروف التي لا نعلم منتهاها رغم قربنا من الشاطئ.

  • صاحب راي
    الإثنين 29 يونيو 2020 - 17:07

    زمن غريب الاماكن الوحيدة التي يمكن أن تقربنا من الرحمان ونطلب فيها عفوه وان يرفع عنا البلاء مغلقة بحجة العدوة، واماكن الاستجمام وغيرها مفتوحة مافيهاش عدوة، وكلنا فيكم الله، الى كل مصلي ان يعقد في نفسه نية صلاة الجماعة فلك أجرها ان شاء الله، حسبي الله ونعم الوكيل.

  • casaoui
    الإثنين 29 يونيو 2020 - 17:24

    avec ce prix je préfère l espagne ou le portugal

  • مغربية
    الإثنين 29 يونيو 2020 - 17:33

    الى "متى صحوة الوعي"
    مالنا احنا حسدناهم ؟ راهم عايشين معانا و كل تهور منهم غادي يكون نتائجه علينا حتى احنا ملي تخرجي للشارع انتي كتبعدي منهم و هوما لاصقين فيك و ملي تبعدي منهم يخنزرو فيك بحال الى درتي جريمة راه احنا في مركب واحد الى كثرو الحالات غاديين يولي الخطر حداك في السكن في العمل في اماكن التسوق بمعنى احتمالات العدوى جد مرتفعة كون هاد المتهورين عايشين وحدهم و بعاد علينا و الله الى هضرنا الي بغى البحر يطليه و الي بغى يسافر الله يعونو

  • MCO
    الإثنين 29 يونيو 2020 - 17:36

    عموا و استجموا. فستتباكون يوم لا ينفع فيه بكاء. المهم أطلب من ناس الشرق يهضيو راسهم . راهم فاهمين مليح المقصود من كلامي. حفظ الله ناس الشرق أجمعين

  • abdou
    الإثنين 29 يونيو 2020 - 18:15

    أين إجراءات السياحة الداخلية 50)٪ التي يقولون عنها. لكن الأخبار الزاءفة شيء والواقع شيء ٱخر .أثرياء القوم هو الذين يشقون العيش على الفقراء للأسف . لكن عند ربهم يختصمون. هذا غلاء فاحش لا يجب أن يسكت عليه أو أن يتغاضى عنه لا بد بالإلتزام بالضوابط سواء كان غنيا أو فقيرا .نحن في كوكب واحد وأمن الكل يخصنا جميعا لا فرق بين فلان وعلان.

  • Amjad
    الإثنين 29 يونيو 2020 - 18:41

    هناك خمسة ملايين شخص مع عائلاتهم قادرين على تحمل تكاليف السياحة في البحر و كراءالشقق المفروشة و الأكل في المطاعم ..أما 30 مليون الباقية فلا قبل لها بذالك و غير قادرة بتاتا بسبب الفقر و الفقر و الفقر ،فهؤلاء يلزمون بيوتهم دائما و أبدا…لماذا نعيش هذا الوضع؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟

  • محمد العربي
    الإثنين 29 يونيو 2020 - 18:56

    متصدري مشهد الاحتجاج ضد مؤسسات التعليم الخصوصي بحجة التضرر من جائحة كورونا هم أول من قام بالتخطيط والحجز لقضاء العطلة

    بينما المتضررون الحقيقيون
    بادروا للتواصل مع مؤسساتهم
    وفعلوا ما بوسعهم لتسوية وضعيتهم معها

  • Badr
    الإثنين 29 يونيو 2020 - 21:01

    المغربي معروف بالبخل يضع نقوده في البنك ثم يأتي إليك وينتضر ان تدعوه لشرب قهوة كان عندي صديق أستاذ كلما جئت في الصيف وإلتقيت به أول كلمة يقولها لي لقد مللت عندي مشاكل مادية كثيرة مع ان راتبه 8000dh المغربي لن يتغير التسول يجري له في العروق أسف اعلم انه ليس له صلة بالمقال

  • حكيم زمانه
    الثلاثاء 30 يونيو 2020 - 00:31

    ثمن كراء الليلة الواحدة يتراوح ما بين 1500 و 2000 درهم هذا ثمن غير معقول وخيالي ويتجاوز القدرة الشرائية لأغلبية المواطنين وفي نفس الوقت يضرب بسياسة تشجيع السياحة الداخلية عرض الحائط ، في مدينة الحسيمة جوهرة البحر الأبيض المتوسط وبها أجمل خليج في العالم والأولى وطنيا من حيث جودة الشواطئ وروعة تضاريس البحر وزرقة مياه كل هذا ثمن كراء الليلة الواحدة ما بين 250 و500 بالنسبة للشقق العادية ، وما بين 600 و 800 درهم بالنسبة للشقق من صنف فندق من *** و **** نجوم

  • الوقاية
    الثلاثاء 30 يونيو 2020 - 01:34

    أنا و أولادي لم نخرج بعد من المنزل منذ شهر مارس رغم أننا نسكن في هذه المنطقة الساحلية. الاصطياف ملحوق في ظروف ملائمة إن شاء الله عندما يرفع البلاء. أما أن تسبح و لا تدري إن كان الذي يسبح بقربك حامل للفايروس أم لا فهذه مغامرة بصحتي و صحة عاءلتي. اللهم احفظنا يا رب.

صوت وصورة
"قرية دافئة" لإيواء المشردين
الثلاثاء 19 يناير 2021 - 22:30

"قرية دافئة" لإيواء المشردين

صوت وصورة
فن بأعواد الآيس كريم
الثلاثاء 19 يناير 2021 - 21:40

فن بأعواد الآيس كريم

صوت وصورة
مشاكل دوار  آيت منصور
الثلاثاء 19 يناير 2021 - 18:33 1

مشاكل دوار آيت منصور

صوت وصورة
ركود منتجات الصناعة التقليدية
الثلاثاء 19 يناير 2021 - 16:33 5

ركود منتجات الصناعة التقليدية

صوت وصورة
تحديات الطفل عبد السلام
الثلاثاء 19 يناير 2021 - 12:30 11

تحديات الطفل عبد السلام

صوت وصورة
"أكاديمية الأحرار" لمنتخبي الغد
الإثنين 18 يناير 2021 - 18:40 115

"أكاديمية الأحرار" لمنتخبي الغد