عثمان شوقي: لا عقدة لي مع كلمة "إعاقة".. وأطمح للأفضل

عثمان شوقي: لا عقدة لي مع كلمة "إعاقة".. وأطمح للأفضل
الأربعاء 25 يوليوز 2012 - 11:55

17,48.. هو معدل التلميذ عثمان شوقي الفاقد يديه والمحرر لاجوبته الاختباريّة بقدمَيْه ضمن الامتحان الوطني لنيل الباكالوريا، وقد أفلح شوقي في نيل شهادة السلك الثانوي التأهيلي بميزة “حسن جدا” من النيابة الإقليمية لوزارة التربية الوطنيّة بالمحمدية عن مسار تحصيلي شاقّ.

عثمان شوقي هو في ربيعه الـ18، وقد سبق لهسبريس أن تطرقت لخبر تكريمه من بين العشر الأوائل الذين تفوقوا ضمن امتحانات الباكلوريا بمدينته، في حين يستعد حاليا لاجتياز مباريات الولوج إلى المدارس العليا رغبة منه في إتمام دراسته بنفس التميز والنجاح والإصرار الذي وسم دأبه على تحدّي وضعيّة الإعاقة التي يتواجد بها.

هسبريس حاورت عثمان شوقي وسط استعداداته التي يخوضها.. وقد حكى ضمن الموعد تجربته الخاصة والأهداف التي يرسمها لحياته المستقبليّة..

كيف راكمت تجربتك الخاصة في التعاطي مع الدراسة وأنت في وضع خاص؟

مرت سنواتي الدراسية بشكل طبيعي للغاية، لم أشعر أبدا خلالها بأي فرق بيني وبين باقي تلاميذ الصفوف التي ممرت منها، وقد كانت الأطر التربوية والإدارية التي عرفتها تعمل على خلق الجو لضمان إندماجي بشكل عاد وسط المؤسسة ودون أن اختلاف عن باقي النّاس.

صحيح أنّي عانيت صعوبات خاصّة تخطيتها لأنسجم مع بيئتي، ودأبت على المشاركة العادية ضمن الحياة الدراسيّة رغم انطلاق مشواري الدراسي وسط أقسام مندمجة ضمّت عدد من الأطفال المتواجدين في وضعية إعاقة بجواري..

ذكرت عبارة “إعاقة”.. ألا تزعجك هذه الكلمة؟

لا أبدا.. المصطلح متداول ولا يزعجني ما دامت لا تقصد به الإهانة.. أتقبله ولا يشكل لي أي إحراج مطلقا.

ماذا عن هواياتك؟

أنا أنشط مسرحيّا بكتابة “سكيتشات”.. كما أعمل على تمثيلها خلال مجموعة من المناسبات المتاحة لي.. وزيادة على ذلك أزاول رياضتيّ كرة القدم والمشي..

وهل لك أن تخبرنا عن أهدافك في الحياة؟

أروم تحقيق النجاح في مشواري الدراسي بالانتماء إلى مدرسة عليا أو كلية تتناسب وتطلعاتي الطموحة.. أريد الحصول على تكوين عال يؤهلني لإندماج مهنيا والعيش بكرامة كعامّة النّاس ودون شعور بأي نقص كيفما كان نوعه.

وأي مخطط دراسيّ وضعته نصب عينيك حاليا؟

تم اختياري ضمن المرشّحين لخوض مباراة الولوج إلى كلية الطب.. وأنا أنتظر رد مؤسسات عدّة قدّمت لها ترشيحي، من بينها المدرسة الوطنية للتجارة والتسيير.. وأعمل على الاستعداد ذهنيا ومعرفيا لخوض هذه المباريات.

ولماذا اخترت الاتجاه صوب كلية الطب تحديدا؟

سبق لي وأن تعرضت للعديد من المشاكل والمضايقات كما تلقيت مساعدات في أكثر من حين.. وأريد أن أعمل على مساعدة الناس بدوري.. لذلك فأنا أرى أن مهنة الطب خير وسيلة لتحقيق هذه الرغبة التي لا أخفيها.

وماذا عن تعاطي أسرتك مع طموحاتك؟

لقيت من أسرتي كل ما يمكن أن يناله المرء من تضحيات، وقد وفرت لي كل حاجياتي حائلة دون شعوري بأي نقص أو ميز.. أقاربي لم يتأخروا يوما في دعمي.. وأرنو إلى تعويضهم عن كلّ ذلك.

رمضان هذه السنة كيف استقبلته؟

لقد حلّ بشكل جيد، لا زلت أقضيه في الدراسة والاستعداد لامتحانات ولوج المدارس العليا.. وأراه حافزا لزيادة وتيرة العمل من أجل تحقيق الأفضل على جميع المستويات.

لك مساحة تعبير تقول ضمنها ما تريد..

من خلال هسبريس أريد أن أقول للشباب عموما والمغاربة منهم على وجه خاص أنّه لا وجود لحاجز يمكن أن يقف في وجه الطموح الحقيقي.. والوصفة سهلة لا تتطلب إلاّ العزيمة القويّة والإرادة الصادقة، والتوكّل على الله، والتفاؤل العارم.. ولا شيء سوى ذلك..

‫تعليقات الزوار

66
  • zohra
    الأربعاء 25 يوليوز 2012 - 12:10

    تبارك الله عليك و مزيدا من التفوق

  • ali
    الأربعاء 25 يوليوز 2012 - 12:10

    وما التوفيق إلا من عند الله.شاب طموح بارك الله فيه، أتمنى له كل الخير.

  • kamal
    الأربعاء 25 يوليوز 2012 - 12:12

    بارك الله فيك فعلا انت متل يحتدى به ماشي بحال شي وحدين باغيين كلشي ساهل

  • Said
    الأربعاء 25 يوليوز 2012 - 12:22

    ما شاء الله ما شاء الله ما شاء الله…اتلجت صدري…اتمنى لك كامل التوفيق بادن الله في مسارك الاكاديمي/المهني و حياتك الشخصية عماما…كما لتمنى بالمثل لكل من وجدت له عزيمة من حديد و يعمل جادا و متوكلا على الله في لن واحد. هسبرس مشكورة كالعادة

  • السباعي بشرى
    الأربعاء 25 يوليوز 2012 - 12:24

    من خلال هسبريس أريد أن أقول للشباب عموما والمغاربة منهم على وجه خاص أنّه لا وجود لحاجز يمكن أن يقف في وجه الطموح الحقيقي.. والوصفة سهلة لا تتطلب إلاّ العزيمة القويّة والإرادة الصادقة، والتوكّل على الله، والتفاؤل العارم.. ولا شيء سوى ذلك..
    لك الحمد يا ربـــــــــــي على ما اعطيتنا يسيرا كان ام عسير
    اللهم اغفرلي ولكل مسلم في هذا الشهر وعتق ارقابنا من النار
    يجب ان تعلم يا اخي المعاق الحقيقي هو من يملك جميع النعم ولا يشكر ولا يحمد ربه بل يتكبر ويقول اش هد العيشة
    لك الحمد والشكر يا الله يا عزيز ياغفار يا ذو الجلال و الاكرام
    اللهم صلي على سيدنا وحبيبنا المصطفى

  • Atlasson75
    الأربعاء 25 يوليوز 2012 - 12:25

    May God bless you for having the courage to bypass all obstacles. I wish you the best in your life brother. May God assist you in fulfilling all your dreams.

  • يونس عميمي
    الأربعاء 25 يوليوز 2012 - 12:26

    هذا هو المثال الذي على جميع الطلبة المغربة أن يقتدو به

  • رشيد أ
    الأربعاء 25 يوليوز 2012 - 12:30

    بعد الحمد و الشكر لله تعالى ، أخبرك أخي أني كنت شغوفا بقراءة المزيد عن شخصيتك وتمنيت لو كان بين يدي كتابا لسيرتك الذاتية يمثل الحلقة الأولى من حياتك خلال العشرين سنة الأولى من عمرك . و ثق أخي أن هذا العمل سيزيد شخصيتك القوية تقديرا و تشريفا و تكريما
    والله يعطيك العز و النصر

  • LOTFI
    الأربعاء 25 يوليوز 2012 - 12:37

    Chers Marocains,

    On en cesse pas de dire que notre systhème éducatif est nul, mais voila encore une fois de jeune marocain issu de milieu modeste qui arrive à réussir après celui de Zaouiat sidi smail et celle de Bir jdid . Donc il n' y a pas de sercet , le sérieux paie!
    Arrêtez de détruire l'ambition de nos jeunes en disant que l'école marocaine est nulle. Allez voir nos jeunes aux grandes écoles marocaines, françaises et même américaines . Ils sont excellnets et arrivent à décrocher des diplomes de haut niveau. Je rappelle que la plus part sont issus de l'école publique marocaine. Mes chers compatriotes, aimez votre pays et pour le prouver un seul moyen le sérieux la foie car rien n'est facile et croyez partout c'est les meilleurs qui réussissent.

  • سعيد ازمور
    الأربعاء 25 يوليوز 2012 - 12:38

    التوفيق و النجاح عنوان لمستقبلك إنشاء الله و شكرا لوصفتك التي نحن بأمس الحاجة إليها و شكرا لك مرة أخرى مشاركتنا لهاته الوصفة.
    إن كان التوفيق و النجاح عنوان لمستقبلك إنشاء الله فأتمنى أن تكون أنت عنوان و قدوة للغفلة منا 🙂

  • عبد الله
    الأربعاء 25 يوليوز 2012 - 12:44

    اللهم زد وبارك ..
    الاعاقة ليست عيبا ..
    هؤلاء الذين يرفعون رؤوس المغاربة ..

  • hamada
    الأربعاء 25 يوليوز 2012 - 12:45

    اطلب من الله أن يوفقك وان تكون قدوة لباقي التلاميذ الاسوياء والمعاقين
    وفقك الله
    وفقك الله

  • مروكية
    الأربعاء 25 يوليوز 2012 - 12:46

    تبارك الله عليك الله يرضي عليك
    ناس عندهم يديهم و ماعارفين مايديرو بيهم

  • زينب
    الأربعاء 25 يوليوز 2012 - 12:48

    تبارك الله عليك
    الله يوفقك في بقية مسارك

  • MATADOR
    الأربعاء 25 يوليوز 2012 - 12:50

    ان كنت لا تشعر باحراج عند سماع كلمة معاق، فاعلم أن لي يدين و رجلين و أشعر باحراج عند سماع أني لست معاقا.
    أنت مفخرة و قدوة لنا جميعا، كن على يقين ان كنت لا تشعر باحراج عند سماع كلمة معاق، فنحن لا تشعر باحراج لأنك الأول في صفنا

  • salma
    الأربعاء 25 يوليوز 2012 - 12:53

    فعلا يعجز اللسان عن التعبير وفقك الله في حيلتك الدراسية و المهنية 🙂

  • darine mostafa
    الأربعاء 25 يوليوز 2012 - 13:06

    نسأل الله أن يوفقك أخي الكريم في تحقيق كل أمانيك وأن يسعد أهلك بك وأحبتك….سبحان الله عثمان مثال للتلميد المجد المتوكل على الله عز وجل والمؤمن بكل قدراته ولا حدود لأحلامه وطموحاته….ياليت مثل هؤلاء المتفوقين يكونون نمادج لشبابنا يحتدون بها عوض الجري وراء السراب

  • medou
    الأربعاء 25 يوليوز 2012 - 13:18

    نعم التلميذ ,من أمثال هؤلاء الطموحين نتعلم ونحاول الابتعادعن منهج الشكوى ,وشكرا هسبريس على الاهتمام بالنماذج الحقيقية التي نتمنى أن تخلق ولو قليلا من التنافس لدى الناشئة .
    كما نتمنى من إعلامنا المرئي أن يكرم أمثال هؤلاء النوابغ عوض نجوم الشطيح والرديح

  • مغربية وكلي فخر
    الأربعاء 25 يوليوز 2012 - 13:23

    تحية تقدير واجلال الى الاخ عثمان واهنئك على المعدل المحصل عليه وعلى اصرارك في مواجهة الحياة
    اسأل الله العظيم رب العرش الكريم ان يوفقك في ما تتمناه.
    اسأل الله العظيم رب العرش الكريم ان يوفقك في ما تتمناه.
    اسأل الله العظيم رب العرش الكريم ان يوفقك في ما تتمناه.
    مزيدا من التوفق والتألق
    موفق بإذن الله اخي الفاضل
    والاعاقة الحقيقية هي اعاقة الفكر والاخلاق

  • أبو نوفل
    الأربعاء 25 يوليوز 2012 - 13:25

    هذا الشاب المتفوق الذي لم تنل منه الإعاقة يستحق من الجهات المعنية سواء كانت عمومية أو مجتمعا مدنيا دعما خاصا يجعله يتابع مسيرته العلمية بدون معاناة، فأعتقد أن العلم تطور لحد تعويض اليدين والرجلين بآلات اصطناعية يمكنها القيام بالحد الأدنى من الوظائف المنوطة بها، فأدعوا السلطات العمومية أولا وخصوصا القطاع المكلف بالمعاقين أن يلتفت لمثل هذه الحالات الناذرة ويعمل على تسهيل الحياة اليومية لهم. 

  • لحسن جنبا
    الأربعاء 25 يوليوز 2012 - 13:26

    لأنل ليس المشكل في الإعاقة ، أو في شخص المعاق ولكن المشكلة في المجتمع ، فالمجتمع هو الذي يهودك أو ينصرك أو يمجسك. فأنا معاق وكنت في حيي أدعى بالأعرج كنت قد خرجت من المدرسة في أبريل 1967 من القسم الخامس إبتدائي وفي سنة 1980 بدأت أدرس حرا بالمنزل وحصلت على الباكالوريا سنة 1983 وتم اختياري كمعلم بتزنيت بالانتقاء إلا أن النائب الاقليمي انذاك رفضني لآنني معاق ودخلت كلية العلوم القانونية بفاس وحصلت على الاجازة في سنة 1987 وفي نفس السنة حصلت على وظيفة ، إلا أنني أثناء مساري المهني واجهت عدة صعوبات مع الموظفين لأنهم يريدون ان تصبح عبدا لديهم وإذا حاولت الرفض تتعرض للإهانة و الحسد لأنه يتقن عمله بل قد يصل الأمر الى الضرب أما الإدارة فلا توفر لك حتى كرسي مناسب لصحتك . فالمعاق هو معاق الذهن ، فهذا المعاق الذي حصل على معدل ممتاز لا ىيمكن أن تقبله شركة خاصة وحتى إذا حصل على وظيفة في القطاع العام فهو سيبقى مهملا ولا يعمل لأن المجتمع لا يساعد وكذا الدولة لأنهم يطبقون مقولة "لايقرع ولا يعرج إلا البلا الميلط " اما الدعايات حول قوانين المعاق فتبقى حبرا عل ورق.

  • wafaa
    الأربعاء 25 يوليوز 2012 - 13:31

    تبارك الله عليك و مزيدا من التفوق

  • kacem
    الأربعاء 25 يوليوز 2012 - 13:43

    تبارك الله عليك و الله يوفق في كل ما تحبه و ترداه

  • ali lahlimi
    الأربعاء 25 يوليوز 2012 - 13:55

    هنيئا لك أخي على مجهوداتك وعزيمتك الجبارة التي قادتك إلى التألق الدراسي، وأتمنى لك المزيد من التألق في حياتك المهنية إن شاء الله، واصلالله يرضى عليك.

  • احمد
    الأربعاء 25 يوليوز 2012 - 14:46

    السلام عليكم تحية اجلال واكبار لهذا التلميذ نتمنى من الله العلي القدير ان يوفقه في مساره ويحقق ما يتمناه
    هذا هو التلميذ الذي نريده يتحدى الصعاب والمشاق ويفرض نفسه فرضا ويتجاوز الصعوبات كيفما كان نوعها نبشرك بشرى سعيدة من خلال مسارك ستنجح باذن الله العلي القدير لانك تاخذ بالاسباب ومن اخذ بالاسباب وتوكل على الله وفقه

  • pour daoudi
    الأربعاء 25 يوليوز 2012 - 14:55

    ا لى الوزير الداودي هذا مغربي حصل على معدل جيد يريد ان يلج كلية الطب وقد يكون هذا هو هدف العبادي انوار الحاصل على اعلى معدل على المستوى الوطني فهل نطلب منهم اداء مصاريف الكلية حتى يستطيعوا اتمام دراستهم رغم انهم فقراء اهذه هي العدالة والتنمية اعرف مهندسين اطباء من عائلات فقيرة ومتوسطة اولاد دانون ليس لهم الوقت للدراسة فاتقي الله ان تحطم امال الكثيرين لا للاداء في الدراسات العليا كل يلج الجامعات حسب النقط المحصل وللاخ عثمان تحية خالصة لك ولاسرتك تحية على شجاعتك كان يمكن ان تكون سجين حالتك لكن بشجاعتك اصبحت مثالا للكثيرين للذين يحرقون انفسهم او ينتحرون لضعف سيطر عليهم فاستمر اعانك الله في مسارك ننتظر اخبارك

  • يوسف
    الأربعاء 25 يوليوز 2012 - 15:05

    من لديه رقم أو عنوان هذا الشاب فليكتبه لي و شكرا رمضان مبارك كريم

  • HAFIDA DE CASA
    الأربعاء 25 يوليوز 2012 - 15:36

    Bon jour a tout le monde et bon ramadan
    pour le jeune je le souhaite bon courage et bonne continuation. je demande au bon dieu de le offrir tout le bonheur du monde. baraka allaho fika.

  • lilou
    الأربعاء 25 يوليوز 2012 - 15:39

    اتمنى انا ارى رأي تعاليق من يسمون انفسهم الاطر العليا المعطلة التي لا تعرف سوا لغة الشكوى و التذمر و ما يسمنوه نضالا, والنضال الحقيقي هو ما حققته انت يا اخي عثمان. انت مفخرة للمغرب وانا يكفيني فخرا كمغربية انت تكون انت من بين مواطني هذا البلد. اتمنى لك من كل قلبي التوفيق في مسيرتك المهنية, واعلم انه قد يكون لك حساد, فحذار حذار من مصاحبة المتشائمين لا يجلبون لك سوى الغم و كل رؤيا سوداوية, حفظك الله لوالديك و شكرا كل الشكر لانك اعطيت الامل انه ما زال يوجد مغاربة لهم اصرار و عزيمة على تخطي كل الصعاب, وفقك الله.

  • amine
    الأربعاء 25 يوليوز 2012 - 15:41

    والله لقد احرجتني يا عثمان نعم الشاب انت رغم ابتلائك بفقدان يداك الا ان الله اعطاك قلب ماشاء الله عليك وعزيمة قوية انها ليست مشكلة الاعاقة ليست مشكلة الفقر لا أظن ان للنجاح معوقات مثل مادكرت انفا انما العقبة الوحيدة اللتي تواجه كل من يطمح للنجاح هي فقدان العزيمة والتسويف سوف افعل ادا سوف اقوم بها ادا اتيحت لي الفرصة اليست اعظم فرصة اننا مازلنا على قيد الحياة والله كل السبل متاحة لكل من يطمح الى النجاح بالتوكل على الله والعزيمة ماشاء الله عليكم يا عثمان تبارك الله لقد حطمت جدار الوهم الضخم انرت الطريق امامك وفقك الله حبدا لو كنت صديق لي احتاج اصدقاء مثلك

  • amine
    الأربعاء 25 يوليوز 2012 - 15:46

    لك شخصية قوية تابع وفقك الله

  • abdelfettah
    الأربعاء 25 يوليوز 2012 - 15:58

    نرفع قبعاتنا اجلالا وتقديرا لك ا السي عثمان.تبارك الله عليك.ومزيدا من العطاء.والله يجازيك بالجنة على صبرك.ويخلف الله لك ما ضاع في هده الدنيا المنتهية اصلا.

  • عبد الرحيم من ايطاليا
    الأربعاء 25 يوليوز 2012 - 16:01

    هنيئا لك يا اخي واتمنى لك كل التوفيق و النجاح ان شاء الله تعالى

  • abdellah
    الأربعاء 25 يوليوز 2012 - 16:06

    هنيئا لك اخي
    الحمدلله الذي وفقك لهذا , اعلم اخي انك من الذين انعم الله عليهم بالفتح المبين
    وفقك الله في مسارك وغطا كل ما تتمناه

  • yassine
    الأربعاء 25 يوليوز 2012 - 16:13

    هنيئا لك أخي على مجهوداتك وعزيمتك الجبارة التي قادتك إلى التألق الدراسي، وأتمنى لك المزيد من التألق في حياتك المهنية إن شاء الله .

  • Rym
    الأربعاء 25 يوليوز 2012 - 16:43

    ما شاء الله
    يا رب توفقوا ويبلغ طموحاته و تفرح والديه بيه

    j'ai bcp d'estime pour ces jeunes qui ne font pas de leur "handicap" des barricades

    Qui regorgent d'ambition et d'enthousiasme
    Qui mettent en amont leur acharnement et leur ardeur dans l'effort
    Qui,de leur vocabulaire,bannissent le mot désespoir
    Qui ont du cran et rendent vivante la peinture de leurs rêves
    Qui se livrent à des batailles et ont la dignité dans la lutte
    Qui allient audace et hardiesse….pour tjrs avancer et ne jamais stagner

    الله الموفق

  • ali
    الأربعاء 25 يوليوز 2012 - 16:45

    c'est bien ça Otmane, je te sohaite bonne continuation .bravo.

  • MOUHIB
    الأربعاء 25 يوليوز 2012 - 16:52

    اخي الحبيب اتمنى لك التوفيق والنجاح انشاء الله
    وفقك الله ورعاك

  • جزاك الله خير
    الأربعاء 25 يوليوز 2012 - 17:07

    جزاك الله خير اخي عثمان شوقي أشكرك على هذا الكلام

  • student
    الأربعاء 25 يوليوز 2012 - 17:31

    ما شاء اللــه
    نتمنــى لكــ مسيرة موفقة
    أعانكــ المولى عز و جــل

  • massin
    الأربعاء 25 يوليوز 2012 - 17:39

    bravo othmane je te souhaite une tres bonne continuation

  • fouad
    الأربعاء 25 يوليوز 2012 - 17:54

    اسأل الله العظيم رب العرش الكريم ان يوفقك في ما تتمناه.
    اسأل الله العظيم رب العرش الكريم ان يوفقك في ما تتمناه.
    اسأل الله العظيم رب العرش الكريم ان يوفقك في ما تتمناه.

  • المغيرة
    الأربعاء 25 يوليوز 2012 - 18:02

    حقيقتا الإعاقة هي إعاقة الذهن و العقل و ليس الجسد و هذا ما أثبته لنا التلميد النجيب "تبارك الله عليه" فمزيدا من التوفيق و الله يحقق أمنيتك و مزيد من التوفيق

  • mohamed
    الأربعاء 25 يوليوز 2012 - 18:27

    بارك الله في هذا الطموح و لن يخب الله عباده الطموحين

  • fidel marocain
    الأربعاء 25 يوليوز 2012 - 19:10

    j espere que les jeunes marocains prennent ce monsieur comme un symboll vraiment je le felecite et j espere qu il realisera tous ces reves

  • liko
    الأربعاء 25 يوليوز 2012 - 20:03

    نجاح و فلاح الدنيا و الاخرة ان شاء الله .ما خليت ليا ما نقول

  • Mohammed de fes
    الأربعاء 25 يوليوز 2012 - 20:08

    Je te souhaite bon courage mon frère dans tes études et ta vie en général ,voila le fruit de la patience et de la volonté

  • khenifra (usa)
    الأربعاء 25 يوليوز 2012 - 20:21

    good luck, i'm happy to hear that you have a good faith in God, keep going and be positive, may allah open all the opportunities for you.

  • wahid mina nass
    الأربعاء 25 يوليوز 2012 - 20:29

    bravo Othman, j espere que les jeunes de notre chere pays te prennent exemple du courrage et d'etre optimiste pour aller vers l'avant, au lieu de se plaindre tout le temps sans rien faire
    merci frere pour l'exemple que tu nous donne, que dieu teprotege pour ta famille et ton pays.
    mohamed de canada

  • karim
    الأربعاء 25 يوليوز 2012 - 20:55

    احبك في الله اثلجت صدري اللهما بارك شاب عزيمته تناطح الجبال

  • رشيد الراجي وأفتخير
    الأربعاء 25 يوليوز 2012 - 20:59

    مبروك عليك يا أخي ثقتك بنفسك هذه ثقة التي لا يملكها اكثر من أناس يظنون انفسهم أصحاء

  • ِشريف
    الأربعاء 25 يوليوز 2012 - 21:18

    والله دمعت عيني وأنا أقرء هدا المقال يالله اللهم ازقنا الصبر و عزيمة و فرج كربتنا

  • الفيلسوف المجهول
    الأربعاء 25 يوليوز 2012 - 21:31

    أحييك على شجاعتك و بطولتك و صبرك و لكن…نصيحة من أخ…
    لهيب الشجاعة و الصبر…ليسا أزليان ففي يوم ما ستحن الى راحة المحارب و أالى افستمتاع شيئا ما بحياتك بعيدا عن المعاناة .لذا عليك حسن الإختيار فالإختيار مهم و لا تزج بنفسك في معارك لا تنتهي…ان مهنة الطب ليست بالشيء السهل و تستلزم أن تقوم بفحوصات للمريض بيديك…الخ. و كل هؤلاء الناس الذين كتبوا هنا يشجعوك حينما سيدخلون عليك في حالة طبية مستعجلة…سيتعجبون و ينتقدون و قد يسبون و يحتقرون
    و المثل يقول "اسمع للكلام لي يبكيك لا الكلام لي يضحكك"
    اختر لك مهنة تناسبك و ليس في ذلك اي عيب…تحياتي و تمنياتي لك بالسعادة

  • Noura
    الأربعاء 25 يوليوز 2012 - 22:30

    Chapeau pour vous Othmane , c rare les gens toi , t'en fait pas dieu est grand , et il t'aidera à surmonter toute les diffucltés . Bon couraaage

  • Outhman
    الأربعاء 25 يوليوز 2012 - 22:39

    والله السي عثمان الى حنا اللي معاقين ام انت السي عثمان راك كامل ومكمول (الكمال لله وحده) الاعاقة راه عندنا حنا في الذماغ

  • مواطن
    الأربعاء 25 يوليوز 2012 - 23:11

    الله اكمل عليك بخير في هذا الشهر المبارك

  • صهيب
    الخميس 26 يوليوز 2012 - 01:26

    ما شاء الله… بارك الله فيك… همة الرجال وطموح الأبطال… وثقة المؤمن بربه
    … اللهم لا تحرم أخي عثمان رؤية وجهك الكريم…

  • GHITA HIKMA FES
    الخميس 26 يوليوز 2012 - 03:10

    God help you in your career future

  • ailli
    الخميس 26 يوليوز 2012 - 04:22

    trés bel exemple de fois et d'audace, bonne chance mon frère

  • ahmed messaoudi
    الخميس 26 يوليوز 2012 - 11:18

    تبارك الله عليك. الله اكمل عليك بخير في هذا الشهر المبارك. اسأل الله العظيم رب العرش الكريم ان يوفقك في ما تتمناه.

  • Mohamadi, Fedali
    الخميس 26 يوليوز 2012 - 11:41

    بارك الله لك في قدميك، وعائلتك وذويك، أتمنى أن تتاح لنا فرصة مساعدتك بطريقة أو بأُ خرى غير الدُّعاء لك…ومساراً طيِّباً إنشاء الله

  • wrda
    الخميس 26 يوليوز 2012 - 12:17

    الله اوفقك لما تحب وتريد و انشاء الله تكون طبيب وطبيب كبير اشاء الله و الله احفظن لميمتك.

  • saadia
    الخميس 26 يوليوز 2012 - 14:34

    ماشاء الله .. تبارك الرحمن ..
    أسأل الله لك التوفيق في الدنيا و الآخرة ..

  • hamid
    الجمعة 27 يوليوز 2012 - 13:03

    هذا الشاب وغيره أمثال انوار عبدي وحستاء خولالي يعتبرون مفخرة المغرب والمغاربة كما جاء في التعليقات .
    نرجو من شبابنا أن يقتنص العبرة لينالوا الإعجاب والنجاح…
    لابد من ملاحظة أرجو أن أوفق :
    لاحظت أن جل المتوفقين في حياتهم أمثال المذكورين أعلاه بالإضافة الى هشام الكروج نوال المتوكل سعيد عويطة كنمادج وغيرهم كثيرون ولله الحمد لا يستعملون جيل الشعر والأوذينيات بالنسبة للذكور و ما يسمى بالبيرسينك بالنسبة للبنات ….
    ألا ترون معي أن الشباب عينه وعقله على نماذج لا علاقة لنا بها بيئيا تقليديا وقدرة.

  • إلى كل من يحملقون بنا ....
    الجمعة 24 غشت 2012 - 00:01

    السلام عليكم ورحمة الله
    من رودانة بنت الشام.. إلى كل عشاق وقراء هسبريس أقول: ليس المشكلة في الإعاقة بذاتها؛ وإنما في كيف ينظر بعض الناس إلى الشخص في وضعية إعاقة. فبدل أن ينتبه المرء إلى شؤونه و«يدخل سوق رأسه» مثلما نقول؛ يحب بعض الناس أن يخلعوا عيونهم ويتركونها على هذا الشخص حتى ولو لم ينتبه لهم؛ «ما داها فيهم». يحبون هذه النظرة لأن لديهم مرض اسمه النظر باتجاه الآخرين ونسيان عيوبهم وأعينهم الخارجة من رؤوسهم. الله يعفوا عليهم…
    أما الشخص بذاته وكثير مثل عثمان ناجحون بحياتهم «وما مسوقينش لهادوك اللي طاحوا ليهم العينين على الغير».
    الصحة نعمة من الله؛ وإذا نقص منها شيء نعمة إيضا لكن يزيدها نعم أخرى تقوي الايمان به وتعطي للشخصية عظمتها عنده لا يعلمها إلى هو سبحانه وتعالى.
    ألا تلاحظون أيها القراء النبهاء والأذكياء والذين يتعاملون مع أشخاص في وضعية إعاقة، أنهم يملكون من الذكاء والقدرات والكفاءات ما لا يستطيعه أقوى الأسوياء بنية… كفوا عن هذا النوع من النظرة إليهم فقد تسقط منكم أعينكم. أيوا ردوا بالكم لعويناتكم وشوفوا قدامكم ودوها فراسكم

  • سميحة
    الثلاثاء 4 دجنبر 2012 - 14:11

    اتمنى ان اصبح مثل هذا الشاب و اتمنى له مسار مهني موفق و ناجع و اسال الله ان يساعده و اوجه له التحية و التقدير على ما قام به.

صوت وصورة
تطبيق أثمار لإرشاد الفلاحين
الإثنين 8 مارس 2021 - 22:05

تطبيق أثمار لإرشاد الفلاحين

صوت وصورة
إناث الأكاديمية العسكرية
الإثنين 8 مارس 2021 - 13:02 17

إناث الأكاديمية العسكرية

صوت وصورة
الصقلي .. نقاش في السياسة
الإثنين 8 مارس 2021 - 11:49 33

الصقلي .. نقاش في السياسة

صوت وصورة
مي فاطمة ورغيف العيش
الإثنين 8 مارس 2021 - 11:23 4

مي فاطمة ورغيف العيش

صوت وصورة
مظليات في الجيش المغربي
الإثنين 8 مارس 2021 - 10:45 15

مظليات في الجيش المغربي

صوت وصورة
العزلة تقتل بإقليم الحوز
الأحد 7 مارس 2021 - 17:45 32

العزلة تقتل بإقليم الحوز