عمدة طنجة يفقد أغلبيته ومطالبات برحيله

عمدة طنجة يفقد أغلبيته ومطالبات برحيله
الثلاثاء 1 مارس 2011 - 23:59

بعد أقل من أربعة أشهر من انتخابه المثير للجدل على رأس مجلس مدينة طنجة، فقد عمدة طنجة فؤاد العماري، أغلبيته ولم يكتمل نصاب دورة فبراير التي كانت مقررة يوم الاثنين 28 فبراير 2011.


وقد اعتبر المتتبعون للشأن المحلي أن فقدان العماري لأغلبيته بهذه السرعة كان مفاجئا بالنظر للقوة التي كان يتمتع بها عند انتخابه عمدة للمدينة أوائل شهر أكتوبر 2010 بعد الاستقالة المثيرة للجدل لسمير عبد المولى.


وتؤكد مصادر من داخل مجلس المدينة أن فقدانه للأغلبية كان متوقعا بعد الوضعية السياسية التي أصبح يعرفها المغرب بعد تنامي الاحتجاجات الشعبية والرفض الواسع للأصالة والمعاصرة في المشهد السياسي الوطني.


وقد كان انتخاب فؤاد العماري على رأس مجلس مدينة طنجة قد أثار جدلا واسعا بعد الخروقات القانونية التي رافقت عملية انتخابه، والتي طعن فريق العدالة والتنمية فيها أمام القضاء الإداري، والتي ينتظر أن تبت محكمة الاستئناف الإدارية في الطعن بعد أقل من ثلاثة أسابيع.


ويعتبر فقدان العمدة فؤاد العماري لأغلبيته بعد الفضائح المدوية التي أصبحت تفوح روائحها على مستوى التعمير والرخص، وبعد فشله في معالجة الإشكالات الكبرى بالمدينة وصمته المريب عن فضائح أمانديس التي أججت فواتيرها الاحتقان الشعبي بالمدينة.


يذكر أن هشاشة تحالف عمدة الأصالة والمعاصرة مع بوهريز (الأحرار) والزموري (الدستوري) بمدينة طنجة تنذر بمزيد من الإشكالات التي ستزيد الوضع بالمدينة احتقانا وترديا، خاصة بعد صدور تقرير لجنة المالية بمجلس المدينة الذي وقف على خروقات مالية وتدبيرية عرفتها الجماعة خلال فترة تدبير العماري للشأن المحلي بالمدينة.


فعلى إثر فشل العمدة في جمع النصاب لعقد دورة فبراير، شهد مقر الجماعة الحضرية لطنجة احتجاجات وشعارات تطالب برحيل العمدة فؤاد العماري عن المجلس وعن تدبير الشأن المحلي، مذكرة بطريقة “تعيينه” على رأس المجلس ضدا على رغبة المستشارين والأحزاب السياسية الرئيسية بالمدينة.

‫تعليقات الزوار

43
  • المغربي الحر
    الأربعاء 2 مارس 2011 - 00:01

    تأخر اندحار حزب السلطة المسمى الاصالة والمعاصرة، تأخر كثيرا، لا أدري لماذا انتظرنا كثيرا حتى يحرق البوعزيزي نفسه لنعرف أن الاصالة والمعاصرة خطر على الملكية وعلى المغرب بصفة عامة. إنه حزب استغل مؤسسه علاقته بالملك للتأثير على كل المؤسسات من الحكومة والإدارات والقضاء والولاة والعمال وغيرهم، وفرت له كل أوجه الدعم المريب، حتى أنهم ينظمون لقاءات إقليمية بآلاف الدراهم مما يستوجب افتحاص مالية هذا الحزب وموارده.
    والأخطر في كل هذا ان الحزب جلب الكارثة على الملكية بالمغرب وهو الذي ساهم من غير رغبة منه في تسريع وتيرة المطالبة باصلاحات سياسية في البلد، وخاصة فيما يتعلق بالملكية التي يستظل بها. لذلك المفروض على المسؤولين في البلد هو ارجاع هذا الحزب إلى حجمه الطبيعي وفطمه عن الدولة ومؤسساتها.
    شخصيا أدركت بعد فوات الأوان أن الملك فعلا هو من كان وراء تأسيس هذا الحزب، إذ لولاه لما تركه يعيث فسادا في البلاد ويستغل قربه منه لتوظيفه في حصد الأغلبية للمجالس وفي البرلمان. لذلك المطلوب حسم وفصل هذه العلاقة عاجلا غير آجل، فالملك للجميع، ويوم يراد له أن يكون لحزب واحد فتلك كارثة على مستقبل البلاد والعباد، وأول خاسر هي الملكية.
    نصيحة فقط.

  • Ahmad
    الأربعاء 2 مارس 2011 - 01:05

    Les grands ne sont grands que parce que nous sommes à genoux…Levons-nous
    انتهى عهد الشعارات الزائفة المخدرة التي كان الحكام يتسلون بها ويكذبون بها على أنفسهم ويرضون من خلالها جنون تسلطهم.
    وأبرز هذه الشعارات الوهمية التي تبخرت في كل بلاد الاستبداد شعار الإجماع والتعلق المطلق للشعوب بأهداب العروش، فكل ذلك وغيره من …… الأوهام كان تحت إكراه السلطة القاهرة والإعلام الرسمي الذي ليس له من دور غير نفخ الوهم في أذن الحاكم صباح مساء. اليوم تكسر حاجز الخوف لدى الشعوب ونرى كيف تسخر من تلك الشعارات.
    الحلول الجزئية والاختباء وراء بعض الترقيعات لكسب مزيد من الوقت في عمر الاستبداد وتخيير الشعب بين الشرور فقط لم تعد تقنع أحدا، حيث انكشفت لعبة حصر الخيارات أمام الشعب بين قبول الحكم الفردي المطلق وبين ترهيبه بفزاعة الإسلاميين والفوضى والطائفية، ولاحظ الجميع في تونس ومصر كيف أن الأنظمة هي التي تثير النزعات لإحداث الفرقة بين أبناء الشعب لتطرح نفسها المنقذ الوحيد وضامن الاستقرار، في حين أصبح الخيار الأفضل ماثلا اليوم أمام الأعين ولم يعد مستحيلا، ولا بديل عن مراجعة جذرية لطبيعة النظام.
    لا مكان بعد اليوم للتمويه والتخذير والإلقاء ببعض المسكنات وإطلاق الوعود البراقة الخلابة الكاذبة. لقد اتسعت الهوة بين الحاكم والمحكوم وفقدت الثقة وأصبح الحل واحدا من اثنين:
    – تغيير جوهري ديمقراطي عاجل يقطع مع الاستبداد ويستجيب لحاجات ومطالب ا … …لشعب.
    – أو يأخذ الشعب زمام المبادرة فيندفع سلميا وبكل التضحيات من أجل كنس الاستبداد.

  • kada bilal
    الأربعاء 2 مارس 2011 - 00:11

    الشعب إلأظن أن الدولة التي صنعت حزب الأصالة و المعاصرة هذا تريد أن تستنسخ تجربة تونس و مصر.إنها بهذا الحزب تقود ى العصيان المدني و بالتالي سقوط النظام لا قدر الله.إنقذوا هذا الوطن قبل فوات الأوان.

  • jbilo
    الأربعاء 2 مارس 2011 - 00:41

    من يصدق بالامس القريب تم تعيين اخ الياس العماري عمدة لمدينة طنجة .والان يتم التحضير لاسقاطه .فالقوم يتعاملوا مع المغاربة كالقطيع ينصبوا من شاءوا ويعزلوا من شاؤا وكيفما ووقتما ارادوا .فاذاما يشاع ان القصر غاضب من الياس العماري يجد صداه في طنجة وفي نهاية الموسم الكروي ان كانت له نهاية هذه السنة سيتم رفع اليد عن فريق الكرةوسيعود ادراجه الى القسم الثاني..فالعماري يشبه البرامكة مع الفارق بطبيعة الحال .الم تقل لكم ويكيلكس ان الملك يتدخل شخصيا في الانتخابات.الم تعطي المثال بما وقع في وجدة.الم يتم تنصيب في كل ربوع المغرب الا الانتهازيين ولصوص المال العام .الم يتم خلق البام سوى لتابيد الملكية المطلقة واطلاق ايدي الانتهازيين واللصوص في الاموال العامة .دعكم من محاربة العدالة والتنمية او ما يطلق عليه بالضلامية.فpjd وكما يضهر من التيار الغالب عليه وجه من اوجه النضام فامينه العام اكبر متمنياته هو ان يلعب دور الوسيط بين الانسان البسيط والولات والعمال وان ينحرف بالنقاش عن مساره المفترض.اليس كل معارك pjdتانوية مقارنة مما يعانيه المغاربة…. عارضوا مدونة الاسرة الجديدة…بالرغم من انها قيدت فقط حق التعدد على المزلوطين اما من له المال فله الحق فالتزوج متنى وثلاثا ورباعا…هل سبق لكم ان استمعتم لقادة البيجيدي يطالبوا بحقوق المغاربة كل ما فعلوا فالاضافة الى التضييق الذي يمارسه النضام على ارزاق المغاربة ونهب ثرواتهم جاؤوا هم ليضيقوا على انفاس عباد الله ..وكل ما له صلةبالنظام اعطوه التوقير …وحين تتكلم الطبقة السياسية عن الاصلاحات الدستورية والمطالبة بملكية دستورية تخرج العدالة والتنمية بصوت نشاز بالبيعة
    فتاريخ الخلافة الاسلامية منذ معاوية الى الان لم يطبق فيه مفهوم البيعة.هل من يستمد شرعيته من الدين والتاريخ ينتضر بيعتك….واخيرا موقفهم من مضاهرات 20فبراير ..واستسمحكم على هدا الاستطراد الطويل.فالمغرب بدون اصلاحات دستورية وارسال هده الطبقة السياسية الى مزبلة التاريخ سيضل مرتعا خصبا للصوص المال العام والانتهازيين

  • الطنجاوي
    الأربعاء 2 مارس 2011 - 01:07

    باقي ما سخان بلاستو اتهمتوه بالفساد
    والهضرة الغليضة،هذا هو التخربيق،شنو باغيين تخليو طنجة غير مستقرة، إيوا يزيدو هادوك الشرفة ديال اللامبة نشفوهم اشغادين يديرو،ولا هم ما قادرين على مسؤولية ،قادرين غير يدنيو العوافي،هادو هم المصيبة تاع هاد البلاد،خصهم الفتنة وصافي،المغرب باغي الناس اللي يخدموا ماشي يتفلاو،أربعة أشهر ماشي كافية باش يظهر الفساد،نكونو واضحين.كلكم كضحكو على هاد الشعب،
    عاش الملك وصافي لاخلاكم مطلوقين تكلونا.

  • عشير
    الأربعاء 2 مارس 2011 - 00:25

    لنقل جميعا : PAM degage
    ان هذا الحزب هو السبب في ما وصل اليه المغرب اليوم من تردي حقوق الانسان و من ظلم و محسوبية و تسخير الولاة و العمال و كافة مسؤولي و زارة الداخلية في خدمة هذا الحزب الي أن أصبحت له اليد الطولى في كل شيء حتى أصبحنا نسمع من يقول بأن من يحكم المغرب فعلا هو الهمة و الياس العمري و ليس أمير المؤمنين .
    و هذا ما لا نقبله أبدا و ان كلفنا حياتنا.
    نموت و يحيى الوطن.
    نرجو أن يستجيب أمير المؤمنين للمطالب المعقولة للشعب المغربي بابعاد البطانة الفاسدة : PAM . عائلة الفاسي الفهري ….
    اصلاح الدستور لما فيه مصلحة الشعب و كذا الملكية .
    اصلاح القضاء
    محاسبة كل من ثبت أنه سرق المال العام
    محاربة الرشوة
    محاربة اقتصاد الريع

  • Rabah
    الأربعاء 2 مارس 2011 - 00:43

    نحن نريد الدي يمثل الشعب وليس الدي يمثل حزب السلطة

  • ibrahim
    الأربعاء 2 مارس 2011 - 01:09

    Bravo, le ministre de l’intérieur s’obstine à garder ce type de responsables et voilà les conséquences. une grande ville comme Tanger qui va souffrir encore

  • رشيد
    الأربعاء 2 مارس 2011 - 00:09

    إن السبب في هذه المواجهة السياسية ضد السيد العماري ليس مردها إلى خلفيته الحزبية كما ورد في المقال, بقدر ما هي مردوديته في منصب العمودية في طنجة, أضف إلى ذلك تغير الظروف السياسية هناك بعد موجة الأحداث التي شهدتها المدينة ضد أمانديس.. إن منطق السياسة الأول هو البراجماتية و البقاء في الواجهة و الظهور بمظهر النزيه و المناضل, لذا لم يكن أمام الأحزاب الداعمة للعماري بالأمس سوى سحب اليد المؤيدة,و تعويضها بالإنتقادات اللاذعة, خصوصا بعد سيل الإنتقادات الذي طال العماري من طرف الصحافة الوطنية..أما حزب الأصالة و المعاصرة و على غرار كافة الأحزاب, و خلافا لما يروج له خصومه يدلي بدلوه في الميدان السياسي بالوسائل المتاحة و المشروعة, كما أن له فلسفة و آراء و تصورات و كذا برنامجا سياسيا تنمويا طموحا على كافة الأصعدة في الإقتصاد و التعليم…يريد تحقيقه عبر المؤسسات و عن طريق ثقة المواطن في هذا الحزب و في برنامجه.. تأسيسا على ذلك فإن اختصار الحزب في الأشخاص الذين في الواجهة من طرف الخصوم والمنافسين السياسيين ليدل على تأخر ملحوظ في منطق الحكم و التقييم للأحزاب, كما ينم عن نظرة ضيقة و رجعية للعمل السياسي, تكون في الغالب هي السبب الرئيس في فقدان ثقة المواطن و خاصة الشباب في العمل السياسي, الذي يعتبرونه تبعا لذلك ميدانا يقصر استثناءا على النافذين و المتلاعبين و المترفين.. بناءا على ذلك فإن الأحزاب ملزمة بشكل جدي لتحديث أسلوب النقد للعمل السياسي, و المردودية السياسية, و الرقي به بشكل يستجيب و الحاجة الملحة لتأطير المواطن و تثقيفه ثقافة حضارية مؤسسة بشكل رئيس على الثنائية الأبدية التي هي مفتاح كل تقدم و سر مفهوم الإنتاج الذي يعد معيارا صادقا على درجة نمو الأمم, هذه الثنائية هي لازمة الحق و الواجب..

  • الحمساوي
    الأربعاء 2 مارس 2011 - 01:15

    لا بارك الله فيه وفي تحالفه ، آن الأوان أيها المتخاذلون المتاجرون في أرزاق المواطن وقوته أن ترحلوا بلا رجعة ، وآن الآوان للمواطن الطنجي أن ينتفظ وبأسلوب حضاري لإخراج هذا المتاجر وزمرته من طنجة
    إننا سئمنا من هذا التماطل لأن التحالف مريض بداء عضال وسيموت في أي لحضة ولذا نتوجه بنداء إلى جلالة الملك ليعجل برحيل هاته المرتزقة قبل تدهور حالة العروس

  • MAROCAINE
    الأربعاء 2 مارس 2011 - 00:27

    la dame adresse la parole à cet homme et lui n’est pas là oreille sourde, l’image exprime beaucoup de chose hélas.

  • محمد بنجدي
    الأربعاء 2 مارس 2011 - 00:07

    يبدو أن تصحيح نتائج الانتخابات سيبدأ من طنجة.لقد تم تنصيب العماري عمدة على طنجة دون وجه حق.فاز الاحرار والعدالة والتنمية بالاغلبية في الانتخابات الجماعية.ثم فاز سمير عبد المولى بالعمودية في ظاهرة شاذة،يسمونها الخصوصية المغربية.ثم ذهب سمير عبد المولى،وظننا أنه سيتم تصحيح الوضع،لكن أملنا خاب عندما تمت تولية العماري شؤون طنجة.إن الطريقة التي تم بها دعم الاصالة والمعاصرة على الصعيد الوطني تشكل خطورة على الديمقراطية في المغرب. لقد كتبت هنا في هسبريس أن البام سيصبح عبئا ثقيلا على من دعمه. و هانحن نصل الى اليوم الذي دعا فيه المتظاهرون في عموم المغرب الى حل حزب الاصالة والمعاصرة.لقد تضررت سمعة المغرب داخليا وخارجيا من ذلك الحزب المشؤوم،الذي لولا الالطاف الالهية لساق المغرب نحو نمودج الحزب الواحد.لكن من حسن حظ المغرب أن الثورة التونسية حالت دون وصول الامر الى الازمة الحادة. الآن يدرك صناع الاصالة والمعاصرة أنه لا يمكن العودة بالمغرب الى الوراء.المغاربة ليسوا سادجين أيها السادة.إحترموا صوت المغاربة.
    إن رئيس جهة تازة الحسيمة تاونات عليه الاستقالة كذلك.إن احتجاج محمد عبو على طريقة فوز بودرا برئاسة تلك الجهة،كان وجيها،ولو كلفه منصبه الوزاري.لقد مضى زمن صناعة الخرائط الانتخابية.يجب مساعدة الدولة على تفادي الاحتجاجات التي قد يصعب-لا قدر الله-التحكم في نتائجها.إن المواطن المغربي بسيط في حاجياته.لماذا يصوت المواطن على حزب ،ثم تأتي له الجهات المعلومة بحزب آخر ليسير شؤونه؟لماذا احتقار صوت المواطن؟ ما فائدة الانتخابات إذن؟هل صوت سكان وجدة على عمر حجيرة؟لا لم يصوتوا لفائدته.لقد صوتوا للعدالة والتنمية،وبعدها للحركة الشعبية.من فرض عليهم حجيرة كما فرض العماري على طنج؟لا يجب استغلال طيبوبة المواطن لفرض أشخاص وأحزاب عليه.المواطن المغربي يستحق ديمقراطية كاملة،لا تبخلوا عليه بالاصلاحات.لا يمكن مطلقا معاندة الزمن وتحولات التاريخ.المطلوب الآن كيب الشعوب، بدل تدليل المحظوظين.الأولوية للمواطن.

  • Hassan MM
    الأربعاء 2 مارس 2011 - 00:33

    هذه بداية نهاية البام إن شاء الله وهي من أولى نتائج التظاهرات والاحتقان السياسي بالمغرب,
    سقط إلياس العماري وسيسقط أخوه فؤاد والآخرون سيسقطون سريعا بعدها
    لقد أفسدوا البلد ماليا وسياسيا

  • العسراوي
    الأربعاء 2 مارس 2011 - 00:35

    المغرب كله يطالب برحيل PAMمن المشهد السياسي ليس فقط في طنجة ولكن على الصعيد الوطني.
    ما بني على باطل فهو باطل كما يقول الفقهاء.

  • Tanjaoui
    الأربعاء 2 مارس 2011 - 00:13

    يجب حل هذا المجلس وتنظيم انتخابات حقيقية يشارك فيها الشباب وتفرز أعضاء نزهاء فعلا لتدبير شؤون المدينة
    هذا التحالف لا بارك الله فيه، يجمع الشفارة والمفسدين أمثال بوهريز والزموري وعلى رأسهم العماري أخو إلياس واليزيد والشركي
    عاثوا فسادا في المدينة
    ألتمس من جلالة الملك أن يحل مجلس المدينة ةويمنع انتخاب المفسدين

  • tangerois
    الأربعاء 2 مارس 2011 - 00:03

    عمدة فرض(بضم الفاء) على المدينة وعليه بالزوال

  • رشيدة
    الأربعاء 2 مارس 2011 - 00:39

    الحمد لله حتى واحد مرفع صور احد قادة PGD في المظاهرات ديال 20 فبراير وهذا اكبر دليل على انهم ناس نظاف وخا نختلفو معهم فشي امور

  • botaleb
    الأربعاء 2 مارس 2011 - 00:05

    اطل علينا الفكاهي الساخر بنكيران في احدى محاظراته الشيقة باسباب عدم مشاركته في تظاهرة شباب فبراير،لم يخيب امال لا الحاضرين ولا المستمعين حيت اكد بانه لا يتبع الطبالة والغياطة بل يدهب مباشرة لدار مولاي السلطان،حتى وان طرده فانه متشبت بدار العرس،طبعا كاين شي حد كيهرب من دار العرس؟بدا بتاكيد جهله بالفيسبوك جوابا لاولائك اللذين كانوا يرون فيه رجل المرحلة والالفية الجديدة ليكتشفوا انه نسخة طبق الاصل لما عهدوه في الساحة السياسية الوطنية الغنية بالنمادج دات الصلاحية المنتهية لينتهي بدرس للحرص والمسؤولية والحكمة والتروي و ضبط النفس والنظر للامام والخلف في تخادل لو ان شباب مصر وتونس اعملوا ربعه لما خرج احد ولا صار ما صار.عمد في الماضي يكرر كالببغاء بان مصر و تونس ليست هي المغرب فجاء اليوم يستخلص نتائج ما صارو يسقطه على المغرب متناسيا الفرق في سيميائية رائعة.حتى لايتحول شعار الاصلاح الى الاطاحة قرر هو عدم المشاركة لياتي من بعد راي الامانة العامة كيف لا و هو من ندر حياته لخدمة النظام ما كان سيسمح لنفسه بالمشاركة في فعل شنيع كهدا.

  • abdelhafid
    الأربعاء 2 مارس 2011 - 00:57

    ما كان أساسه باطل فهو باطل أيضا… فلا يمكن لبناء كيفما كان نوعه أن يستقيم اذا لم يبنى علىََّّ أسس صلبة . فالسيد العمدة جاء على ظهر جرار. لا تبدو عليه علامات السفر و لا يعرفه منا أحد. المرجو أن يستقيل هو الاخر حتى تستريح طنجة.

  • طنجاوي غيور
    الأربعاء 2 مارس 2011 - 01:01

    ان مدينة طنجة بتاريخها العتيق والمتميز.عرفت منداول انتخابات في المغرب تراجعا ملحوظاحيث نهبوااموالها وباعوا الهبات التي وهبها دوك طوفال وفوربيس لهده المدينة اليتيمة .اقول اليتيمة لان ابنائها الدين تحملوا السيؤوليةفي اول انتخابات بلدية هم من اغتصبوها وفسحوا المجال لاولئك الدين جاءوا من مناطق مختلفة وتحملواالمسؤولية عبرانتخابات مزورة واغتنوا بطريقة سريعة واصبحوا يمتلكون شركات وعقارات وباعونا وباعوا هده المدينة اليتمة لشركات اجنبية التي تمتص جيوب المواطنين . ومازالواالى يومنا هدايتحملون المسؤولية ولهم حصانة برلمانية فقط من اجل حماية انفسهم وممتلكاتهم .ادا فلا تستغربوا من فؤاد العماري ومساندوه
    ان جلالة الملك هو الدي انقد هده
    المدينة من براثين الفقر والتهميش واقصاء الوجوه المعروفةوعدم مشاركتهافي الحفلات الرسميةاشارة قوية لسكان طنجة بان يغيروا منتخبيهم .والتي لم يفهموها الا بعد فوات الاوان.حيث نتائجها هي ما تعرفه المدينة حاليا من فوضى عارمةخاصةعلى مستوى مجلس المدينة…فحدارايها المنتخبون ياممثلي سكان طنجةان الظرفية الحالية التي يعرفها المغرب وكباقي الدول العربية لا تتطلب المزيدمن التوترات .والا ستعرف المدينة اسقاط مجلسها بطلب من سكانها الغيورين عليها.فبدلا من المناوشات والتحرشات السياسية.عليكم بوضع اليد في اليدوالوقوف الى جانب جلالة الملك الدي ابان عن حبه لوطنه ولشعبه.وكفاكم من الهرولة وراء المصالح الشخصية فهناك اولويات ينتظرها سكان طنجة وعلى راسها رحيل امانديس واعادة الثقة في المؤسسات النتخبةوالا ستفتح صفحة جديدة في فايسبوك تدعوا الى رحيل جميع النتخبين والعودة الى قراهم .
    للاشارة فقط فانا لست متحزبا ولم اشارك في اشارك في اي انتخابات سابقة ولكن احلم بان اصوت على احد الشرفاء للدفع بعجلة التقدم….هناك امل

  • مغربي يبحث عن كرامة
    الأربعاء 2 مارس 2011 - 00:55

    اقتصاد الريع هو نفسه سياسة الريع إذا صح التعبير، وكلهما وجهان لعملة واحدة، فما بني على باطل فهو باطل، حزب الأصالة والمعاصرة ظاهرة لم تحدث في أي قطر من العالم سوى أنها أرادت أن تكرر ظاهرة حزب (فديك) في عهد الحسن الثاني،رغم اختلاف الأزمنة والظروف التي أحاطت وتحيط بها، فالثورة التونسية و المصرية أكدت أن مثل هذا التواطئ الرديئ بين جهات معلومة وغير معلومةو ما يسمى بحزب النظام الذي يوجه يدفع الدولة نحو أفاق مجهولة العواقب، صارت غير ذي مفعول، فلا هي في صالح النظام ولا الوطن،رغم ما حاول أهل هذا الحزب من تزيين وجهه بمساحيق أكد الوقت رغم قصر مدته أنها زائفة ولا تنحو سوى نحو البشاعةواندحار كل مكونات الدولة نحو الهاوية.
    لقد حان الوقت، لكل من أراد التسلق المناصب الرفيعة، أو اعتماد اقتصاد الريع وغيره، أن يتطهر من دنس هذا الحزب المشبوه حتى يستعيد بكارة مواطنته، رغم أن البكارة لا تصلح رغم توفرها بكثرة وبأثمنة لخصة في سوق الصنينيين بدرب عمر.

  • فرج
    الأربعاء 2 مارس 2011 - 00:15

    الرحيل ، هو الشعار الموضة هذه الايام ، فهل ابتدات فعلا صحوة المنتخبين ، فكما قام اعضاء بمجلس الدار البيضاء برفض الامتياز الذي تم منحه الى ,,,,ياتي اليوم اعضاء بمجلس طنجة للمطالبة برحيل ,,,,
    كل هذا رغبة في ارجاع الاشياء الى نصابها ، فهل بدات رياح التغيير يهب نسيمها على المغرب الجديد

  • tangerinoo
    الأربعاء 2 مارس 2011 - 00:45

    بكل صراحة شخص وحيد الذى يعمل مناجل تنمية بلاد هوا جلالةملك لااحد يتق في منتخبين

  • من ورزازات
    الأربعاء 2 مارس 2011 - 00:37

    في كلمة واحدة : أكبر حطأ ارتكبه المغاربة حين رخصوا لهذا الحزب ال1 جمع كل اللاجئين السياسين الفارين من الديمقراطية والحقوق لولوج مركز الاختباء وراء معارف القصر، ابرزهم رئيس المجلس الاقليمي لورزازات الذي لجأ إلى هذا الجزب بعد سلسلة من البحث والتحقيق في عميليات الفساد التي ارتكبها وقد اختار الطريق الصحيح للخروج منها كيف الله أعلم.

  • اوباري
    الأربعاء 2 مارس 2011 - 00:17

    انتهى عهد البام
    انتهى عهد التخربيق
    فليعد الحزب السلطوي من حيث جاء
    لقد استغنى المغاربة عن خدماته

  • Moroccan citizen
    الأربعاء 2 مارس 2011 - 00:21

    الهمة ادى دوره المنوط به ورحل.الفاهم يفهم!!!!!

  • hammadi
    الأربعاء 2 مارس 2011 - 00:19

    Les Tangerois doivent impérativement expulser cet intrus qui vient de la compagne pour gouverner la ville la plus prestigieuse du Maroc, tout simplement parce qu’il est le frère de ce gangster appelé Iliyas..

  • asia
    الأربعاء 2 مارس 2011 - 00:51

    حزب بعيد عن الأصالة و أبعد عن المعاصرة بحال الغراب أ لي لجؤوا ليه غرابيب سود بغاو إكحلوها علين، أنا لي بقا فييا هي طنجة مدينة التاريخ و الحضارة لي تستاهل كول خير، حشوما هاذ العبث لي دار فيها البام عار أمام المغاربة و التاريخ و الديموقراطية، يا مغاربة اتحدوا ضد البام

  • عتروس
    الأربعاء 2 مارس 2011 - 00:53

    انتقاد العمدة والتهجم على حزب الاصالة والمعاصرة فيه كثير من الحقد والعقد الخبيثة.من يستحق البصق والرمي بالحداء هم هؤلاء الحربائيين اللدين تحالفوا معه حين كان يسوق له كبعبع ديال السلطة والان حين بدات بعض الشعارات الشعبوية ترفع ضد هدا الحزب انقلب المنافقون وغيروا مواقفهم.
    اعتقد ان انشاء الاصالة والمعاصرة جعل اغلب الاحزاب تستفيق من سباتها بعد ان كان الجمود يدب في مقراتها.
    مادا عن صعصع ديال الاتحاد الاشتراكي المدعو لشكر اللدي استوزر حين اقترب من الاصالة والمعاصرة

  • هالة احمد
    الأربعاء 2 مارس 2011 - 00:49

    PAM degage
    لقد ارجعت المغرب 60 سنة الى الوراء هذا الحزب هو الذي قود الديموقراطية و الحياة السياسية بالمغرب و دمر طنجة وخربها واستولي هو و امانديسس على خيراتها

  • ابو سارة
    الأربعاء 2 مارس 2011 - 01:03

    مند فبركة البام ونجاحه في جل الهيئات الممثلة للشعب رغم انف الشعب اصبحت الامور تسير طريقة التحكم عن بعد.
    فقد جمع هذا الحزب من هب ومن دب، فتد في المتملقين و الملوضين واليساريين! و…
    وزيادة على هذا دخل في تحالفات غير طبيعية وياويل الحزب الذي رفض هانه التحالفات.
    اذا حان الوقت لاسقاط هذا المخلوق الغير شرعي.

  • wald lmaghrib
    الأربعاء 2 مارس 2011 - 00:59

    إ رحل يالعماري فما بني على باطل فهو باطل

  • libre
    الأربعاء 2 مارس 2011 - 01:11

    il est temps que le parti de l’état ramasse ses affaires et laisse le peuple marocain faire son choix libre et tout ça avant qu’il ne soit déssout par une révolution populaire.

  • bab ruafa
    الأربعاء 2 مارس 2011 - 01:19

    أزيد من الفضائع التي اقترفها الياس في حق الريف أنه يتدخل حتى في اقتراح تعيينات العمال . وعلى سبيل المثال نجد اقليم الناظور سيطر عليه الياس . فعامل الإقليم هو ابن منطقته ومدير الوكالة الحضرية كذلك ومندوب الشؤون الينية واللائحة طويلة . لماذا هذا الإستعمار على الناظور من طرف الياس . نحب رعايا صاحب الجلالة نريد أن نكون كسائر الأقاليم لا نريد عمال ريفيين . علوش ولفتيت وبنتهامي الى مزبلة التاريخ هم مصابون بمرض التكبر والعجرفة . ذهب الله بشرهم .

  • farid
    الأربعاء 2 مارس 2011 - 01:17

    c’est le moment ou jamais pour éradiquer ce parti de nos ville

  • طاطانت
    الأربعاء 2 مارس 2011 - 01:21

    هذه دروس للذين رهنوا أنفسهم لرئيس جماعة أقايغان ويلهثون وراءه .لا لشيء سوى أنه محسوب على ألأصالة و المعاصرة هذا الوافد الجديد يعيث في المنطقة فسادا منقطع النظير :استحواذ على الأراضي ضدا على ارادة الجماعات السلالية ، اجهاز على مكاسب الجمعيات المحلية النشيطة في المنطقة ليت بعض المجالس تستيقظ من نومهاقبل فوات الأوان .

  • samira
    الأربعاء 2 مارس 2011 - 01:23

    شاهدت برنامج على قناة الاولى كنت اتمنى لو كان عندنا عمدة متل عزيز رباح والله احسد مدينة قنيطرة على هدا الشخص في مدينتي ازالت الداخلية بلكورة وضعت النصب و المحتل من اصالة والمعاصرةاتمنى من الداخلية ان تعيد امور الى نصابها

  • marocaij en etranger
    الأربعاء 2 مارس 2011 - 01:13

    لماذا تكرهون هذا الحزب؟الانه بعض قيادييه من الريف؟وبالتالي يجب محاربته من المشهد السياسي.من يكون بنكيران ؟الم يكن بوليس سري في مدرسة المهندسين بالمحمدية?اما فيما يتعلق بالبام مهماتكن اديلوجته يبقى حزب لكل المغاربة.فكفاكم الحسد والغرور

  • ALKHATABI
    الأربعاء 2 مارس 2011 - 00:23

    إن الله يمهل ولا يهمل،هذا واحد من كثير من العمال والوزراء الذين يجب طردهم ومحاسبتهم،ومثالا لذلك السيد شباط العجيب الغريب الذي لم يحترم تلك المدينة التي يعتز بهاالمغاربة والأجانب،حيث حوَّل المدينة من علمية لإجرامية،إن فاس مدينة علمية وصناعية وروحية وإجتماعية ولها مكانتها المحترمة لدى المغاربة ولها شهرة عالمية بتقافتها وكرمها وأخلاق وثقافة وبساطة أهلها،فلهدا لا يستحق هذا الفاسد أن يكون مسؤولا على فاس.

  • طنجاوي حر
    الأربعاء 2 مارس 2011 - 00:31

    إخواني لا أرى في هذا الصراع سوى حب المنصب و السلطة
    فالعدالة و التنمية تننظر أي سقوط لتأخذ المنصب و بعد ذلك ستجد خروقات….
    فتسقط و يأخذه التجمع الوطني للأحرار… وتحدث الخروقات… وهكذا دواليك…
    نفس الرواية و نفس المسلسل
    ليس هناك مجلس يهمه الصالح العام يتعاون و يتكاثف مهما كانت الظروف أو الوجهات في النهاية هي مصلحة البلد الحبيب الذي نريد داءما أن نكون و نبقى فخورين بالإنتماء إليه
    أتمنى بتدخل عااااجل و تنصيب عمدة من أهل المدينة و مثقفيها هو و نوابه وأهم شرط في نجاحه أن يكون زاهدا و غير راغب في المنصب..
    صراحة يوما بعد يوم أكره الحال السياسي بطنجة لأان رغم التقدم و الإزدهار الذي تعرفه المدينة و الوطن على العموم إلا أن هذه الصراعات تقلب الوضع رأسا على عقب…
    أتمنى وجود حل عاجل

  • achlhi
    الأربعاء 2 مارس 2011 - 00:29

    حسبنا الله و نعم الوكيل,يخوِّنون الامين,و يأتمنون الخائن,
    لولا يتفضل علينا إلياس العماري بكشف أرصدة أخيه الشقيق فؤاد,حتى تكتمل نزاهته المزعومة,و يكون في مستوى صداقة الملك,أم أنه يرى أخطاء الناس(جامع المعتصم) و يتعامى على خيانة ابن أبيه و أمه فؤاد.
    يا حزب الجرار,نظف نفسك أولا,و أبدأ بعشيرتك الاولين,و الحمد لله رب العالمين كاشف الهم و الغم على الامناء,و كاشف الخائنين,وفاضح عوراتهم.
    هذا الشعب نية واحدة,و لن يخدله الله أبدا,عقبى لاخيك إلياس و الهمة و الحبل على الجرار.
    لنضع يا شعب الكرامة أيدينا في أيد بعض,و نتعاون على تنظيف وطننا من الانانيين المرتزقين على حسابنا.
    أجيبوني يا من يتشدق بالعماري,-كيف يكتشفون أخطاء المعتصم,و لا يكتشف أخطاء أخيه فؤاد؟
    كيف يزج بالنزهاء في قضايا الفساد,و يترك الفاسدون بفسادهم طلقاء؟
    أ هذا هو الحزب الذي ينادي أهله بالشفافية و الاصلاح؟
    كثير من الاسئلة نريد من بوق الجرار-بن شماس-أن يصدع بها في المجلسين,إن كان يحسن فعلا فضح المستور…
    إوا وارِّو للمغاربة أنكم تحبون الوطن و المواطنين أكثر مما تحبون إخوانكم و المجرورين معكم.
    عاش المغاربة الامناء,عاش ملكنا,و عاش المخلصون فقط.
    و السلام عليكم

  • tangerino
    الأربعاء 2 مارس 2011 - 00:47

    get out of tanger,,get out get out..and let it to its ouw peopel..who realy know what she(tangier) needs and deservs,the city can not stand this anymore..tangier is like an very beautiful woman who cries everyday and waiting for her husband that ..free al morocco pls may comeback someday

  • aza-135
    الأربعاء 2 مارس 2011 - 01:25

    في رأيي المتواضع و حسب المعطيات المدونة..أن هذا الإقصاء ليس لنقص المردودية و إنما لأنه تجرأ و أراد بجرأة إعادة الأمور لنصابها و قال لأباطرة العمران في طنجة لا..لا.. وأراد محاسبتهم عن التجاوزات و رفض المساومات فجاءه السيل من تحته.. من أعضاء مرتشيين..
    كلمة حق.. هذا هو ما دأب عليه الحال في الحاضر من خائننين للوطن يريدو بالوطن شرا تحت مسميات كثيرة.. من منتخبين و أحزاب وجمعيات فاسدة قالوا بهتانا أنهم يريدوا الخير لهذه البلاد يبغون ديموقراطية و هم لا يبتغون إلا المزيد من النهب و السرقة..
    طنجة تستغيت من فيضان العمران و الهجرة الدخلية..وعلى مستوى الهيكل الإجتماعي لساكنة طنجة..حتى أصبحنا غريبين في مدينتنا.. المدينة الأطورة التاريخية..لم يعد لها ما تحكي عنه..فقدت جمالها و أطالتها و طابعها العمرانب الطبيعي و التاريخي..أشجار شوارع و ضواحي -أشجار أوكاليبتوس الضخمة تشكينا الإبادة الجماعية التي تعرضت لها..فقدنا رائحة طنجة حتى..

صوت وصورة
مشاكل التعليم والصحة في إكاسن
الخميس 21 يناير 2021 - 18:36

مشاكل التعليم والصحة في إكاسن

صوت وصورة
منع وقفة مهنيي الحمامات
الخميس 21 يناير 2021 - 16:39 2

منع وقفة مهنيي الحمامات

صوت وصورة
احتجاج ضحايا باب دارنا
الخميس 21 يناير 2021 - 15:32 6

احتجاج ضحايا باب دارنا

صوت وصورة
توأمة وزان ومدينة إسرائيلية
الأربعاء 20 يناير 2021 - 21:50 19

توأمة وزان ومدينة إسرائيلية

صوت وصورة
منع لقاء بغرفة التجارة
الأربعاء 20 يناير 2021 - 20:39 2

منع لقاء بغرفة التجارة

صوت وصورة
مستجدات قضية  "مون بيبي"
الأربعاء 20 يناير 2021 - 19:40 9

مستجدات قضية "مون بيبي"