‫تعليقات الزوار

112
  • مسلم
    الثلاثاء 3 ماي 2011 - 19:49

    هل يعقل ان يتخد مجاهد زوجته كدرع بشرى
    لاحول و لا قوة الا با الله

  • NITRIS
    الثلاثاء 3 ماي 2011 - 19:43

    هده احدث الأفلام الامريكية
    شعبهم الغبي يصدق هاته الروايات

  • كاره الإرهاب
    الثلاثاء 3 ماي 2011 - 21:33

    ضرب المصالحة الفلسطينية عبر ضربات إرهابية محسوبة سلفالأنصار القاعدة لتشتيت الأبصار عما ستقوم به إسرائيل.

  • أيونيس
    الثلاثاء 3 ماي 2011 - 19:31

    اذا افترضنا نسبيا ان بن لادن اغتيل من طرف المليشيات الامريكية فهذا خطأ كبير لان تفكير الذي نشره بن لادن واعوانه لازال ولن يذهب
    الشئ الذي لم افهمه مطادرة تمت بين توم وجيري لمدة عشرسنوات ؟ ان اشبه بحلقات من مسلسل هيولودي من انتاج واخراج الولايات المتحة الامريكية
    زد على ذلك تريد بهذا اضافة الورقة الرابحة يا لحسين مبارك اوبامافي الانتخابات المقبلة
    إن لله وإن إليه راجعون ولا حول ولاقوة إلا بالله العلي العظيم

  • مواطن
    الثلاثاء 3 ماي 2011 - 19:51

    سيناريو عير مقنع خصوصا الخاتمة لا اظن ان بن لادن سيحتمي بزوجته المراد هنا هو التحقير . المنزل معزول و ضخم الحراس بلاشك سيسمعون صوت المروحيات مما يعني تحدير مسبق ،بالهجوم والبقية بينا هدا في حال ان بن لادن في دمة الله.

  • المحقق كونان ههههه
    الثلاثاء 3 ماي 2011 - 20:09

    ومتى كان من شيم العرب ان يختبئوا وراء زوجاتهم ههههه عيقتو فهاد الرواية ههههه ومالكم رامينو في البحر؟؟؟ رواية لم يقبلها ابني ذو العشر سنوات ههههه قال لي كدبة ابريل جاءت متاخرة يا ماما هههههههه وآجيو قتلو هادا لي عايق بيكم في 10 سنين!!!

  • omar
    الثلاثاء 3 ماي 2011 - 20:11

    لا أرى إلا رسوما متحركة بعيدة كل البعد عن الحقيقة ههههه طبعا هذا فيلم هوليودي أمريكي فاشل هههههه

  • بهلول
    الثلاثاء 3 ماي 2011 - 21:17

    هل فعلا لقتل بلادن نحتاج 4 طائات و 20 جندي خبير(يعني طالع بزبالة ديال الفلوس) + فرقة الكوموندوس ليحياكة احات هدا الفلم الأمريكي المزعوم
    اضن لو كان الهدف هو القتل فصاروخ دكي واحد دو المدى البعيد من البيت الأبيض نحوالمنزل كافي بتدمير المنزل وما فيه وتجنب اي مفاجئة قد تحدت اتناؤ عملبة المداهمة كقتل او اسر جندي او اسقاط طائرة الهاوك
    من هنا يتضح جليا انها اما مجرد اشاعة او قد قامة امريكا بتصفية الرجل من زمن بعيد لاكنها كانت تنتضر فرصة تمينة كهده لتعلن عن دلك
    والله اعلم

  • كريم بارغ
    الثلاثاء 3 ماي 2011 - 21:19

    كفاكم إستغباأً لعقولنا كفى !!! ماذا ذاك تم دفنه في البحر؟؟ ؟
    الَّلهم ارحم موتى المسلمين عامة اللذين شهدوا لك بالوحدانية ولنبيِّك بالرسالة وماتواعلى ذلك آمين
    لقد تم استشهاد الشيخ أسامة بن لادن ولوأن الوفاة كانت طبيعية نظرًا لمرضه المزمن حذث ذلك في المراحل الأولى للحرب الصليبية المزعومة على الإسلام أي بعد أيام من الحملة العسكرية البربرية على أفغانستان صرَّح بذلك أحد قادة طالبان في إتصال مباشر على الجزيرة ، وقدتمَّ كثْمُ الأمر آنذاك لأنه لا يخدم المصلحة الشيطانية للشيطان الأكبر أمريكا…..

  • youssef
    الثلاثاء 3 ماي 2011 - 19:59

    Quel très beau film hhhhhhhhhh
    vous vous moquer de nous mains on ne vous crois ni alarabiya ni aljazeera vous nous transmet des infos fausse dans quel objectif on ne sait pas très bien mais d’après votre historique vous suivie les ordres de vos mètre les sionnistes mais alhamdo lilah nous ne sommes pas des naïf l , que ben ladden soit vivent ou mort ça nous rapporte quoi de plus ou de moin, nous sommes des muslman et nous le restant toujours inchaa allah, mais vous vous serais dans la poubelle de l’histoire ou même pas 🙂

  • ششي حامد
    الثلاثاء 3 ماي 2011 - 19:53

    نقول الله اعلم بالحقيقة ربما يكون بن لادن رحمه الله قد مات اشحال هدي وهدا فيلم مفبرك الله اعلم لان اليهودالصهاينة لا ثقة فيهم

  • بوعلي3
    الثلاثاء 3 ماي 2011 - 19:39

    يظن هؤلاء الكوبوي بان شعوب العالم كلها تتناول الكراك وهامبوركر الجاموس,فبعد ان لعبوا بعقول رعاياهم واستخفوا بها هاهم الآن يريدون تصدير اكاذيبهم وترهاتهم الينا.
    ان شعوب العالم ليست كالشعب الامريكي الذي جعل من الاعلام وحيه الذي يستلهم منه كل ما يحتاجه في حياته,فهم مبرمجون من طرف ساستهم فما قالوه هو الحق وما خالفهم فهو عين الباطل.
    بالامس عرضوا فيلما من هوليود واليوم رسوما من ديزني وولد وغدا مسرحية مخرجيها من البانتاكون والبيت الابيض.

  • أمقـــــــــــــران
    الثلاثاء 3 ماي 2011 - 21:31

    الاستخبارات الامريكية قالت انه لم يكم مسلحا ..
    ولا أدري كيف تقاتل معهم قبل ان تصيبه طلقة في الرأس ادت الى موته !!!

  • المداد يا امريكا
    الثلاثاء 3 ماي 2011 - 20:05

    سياس استهزائية عندما افاقة شعوب العربية و الاسلامية من نومهم العميق اخترعة امريكة هده اسياسة نريد ان نرا بن لادن ميتا وبشهادة من طاقم صحفي دخم كفاكم استهزاء كفاكم لعبا

  • واحد من الشعب
    الثلاثاء 3 ماي 2011 - 20:35

    ألهذه الدرجة يتم الإستخفاف بعقولنا، شريط ثلاثي الأبعاد لايصلح حتى لأفلام كرتون يقدمونه لنا على أنه عملية ناجحة!!! لكن العيب ليس فيهم

  • fatima
    الثلاثاء 3 ماي 2011 - 20:47

    je crois pas tous ca , on est pas des bètes

  • mehdi
    الثلاثاء 3 ماي 2011 - 20:41

    lkdoub!!!!personne n’y crois a vos conneries!!aucun americain n’est mort et ils ont tuer tout les terroristes avec ben laden ?c’est quoi comme film ? c’est un complot !!!!

  • مراقب
    الثلاثاء 3 ماي 2011 - 20:03

    القول ان بن لادن إستخدم زوجته كذرع بشري غير بريئ والغرض منه زعزعة صورة بن لادن عند اتباعه وهذا اسلوب امريكي

  • مغربي
    الثلاثاء 3 ماي 2011 - 20:43

    لن اصدق هده التفاهات والمسرحيات الكادبة اوباما رئيس لولاية جديدة لاغير

  • mostapha
    الثلاثاء 3 ماي 2011 - 19:55

    كل هذه الرواية لا أساس لها من الصحة كل شيء مفبرك من الاقتحام المفترض الى الروائي الباكستاني المزعوم.
    الانتخابات الرئاسية على الابواب ,وهذه الرواية هي حملة الافريقي النجس في ولاية امريكية ثانية,
    يا لغباء الامريكيين يحتفلون بمقتل بن لادن.

  • meee
    الثلاثاء 3 ماي 2011 - 20:49

    كما ترون فإن رائحة الخداع تفوح واضحة من التبريرات والتحسينات، مع كونها أكثر وضوحا في سياق القصة الأصلية، التي تطرح أسئلة مركزية لا إجابة لها، منها: كيف يذهب الجيش الأميركي -رائد الحروب المتلفزة- إلى عملية، هي الأهم بالنسبة له على الإطلاق، من دون كاميرا واحدة؟ هل كان قتل بن لادن أكثر صعوبة من قصف أفغانستان والعراق الذي تابعناه على الشاشة لحظة بلحظة كأنه مباراة كرة؟ لماذا لم يهتم البنتاغون بتوثيق العملية بالفيديو أو بالصورة في أضعف الإيمان؟
    إن هذا النقص -الفادح- يشكل خللا في القصة، جرت محاولة لتجاوزه -فيما يبدو- ببث صورة ملفقة لجثة بن لادن عبر قناة “جيو” الباكستانية، وهي صورة سبق أن بثت -ضمن تلفيق آخر- عبر الإنترنت في 2009، واضطرت القناة لسحبها بعد أن أثبتت وكالة فرانس برس أنها مزيفة، حيث فحصتها بواسطة برمجيات خاصة، أظهرت أن اللحية والجزء الأسفل من الوجه من صورة أقدم لبن لادن، وأكد رئيس تحرير قسم الصور في الوكالة ملادن أنتونوف أن “اللحية غير واضحة، ونرى بوضوح أنها مركبة”. فهل كان تحمل وزر نشر الصورة المزيفة هو المساهمة التي تحملت باكستان عبئها دعما لرواية الإدارة الأميركية؟

  • تايل
    الثلاثاء 3 ماي 2011 - 17:59

    الاعلام العربي مثل الببغاء يعيد ما يقوله أسياده..

  • tra
    الثلاثاء 3 ماي 2011 - 19:57

    والله ما هدي غير سياية اوباما باغي اتقدم انتخابات اخرى اعمل هاد الفيلم الامريكي معيقة بزاف الا كان بصاح علاش موراوش لجثة عملن فيلم بالارديناتور كيضحك علينا كيصحبلم كنكل التبن

  • حفيظ مرنيسة
    الثلاثاء 3 ماي 2011 - 20:53

    أنا أقول بأن مقتل هذا الرجل العضيم الذي أرهق مضجع خبراء البانتاغون والبيت الأبيض في الوقت الراهن ضربا من العبث وأكذوبة من الأكاذيب المتوالية، فبالأمس سمعنا عن تسريبات ويكيليكس واليوم نسمع هذا الخبر غير السار. إنه ضربا من العبث إنه افتراء على البشرية جمعاء خدمة لمصالح استراتيجية في العالم أو لمصالح انتخابوية داخل أمريكا نفسها. فالرجل أولا مسلم وثانيا مجاهد وثالثا فهو شهيد إن كان قتل فعلا، وما على كل مسلم إلا الدعاء له بالرحمة. لأنه شخص جعل أكبر دولة في العالم تركع أمامه وأمام بندقيته. وفي الأخير أقول حتى لو قتل بن لادن فعلا فهناك عدة بن لدانات منتشرين في مختلف بلدان العالم.

  • LADY VOW
    الثلاثاء 3 ماي 2011 - 20:51

    نكته باسله هدي واش مثل هد الناس كيتخباو مور النساء او لعيالات ويديروهم دروع بشريه هدا كيدل على ان امريكا كتبغي تبين لرئي العام ان الراجل العربي جبان و كيتخبا مور لعيالات وهدا ضحك على الدقون اولا ومثل بن لادن لي دوخ العالم بحالو ماشي ساهل يستسلم بهد السهوله ويتخبا مور مراتو لان مثل هد الناس معاهم ادويه مجرد ما يحسو بلخطر وان غيتم الفبض عليهم او اغتيالهم كيشربو ديك الحبه وهي كتعمل دورها وتقتلو فلحين او كيطلق رصاصه على راسو و يموت في الحال وقالك اكثر من 40دقيقه وهما كيقصفو فلمنزل من جميع الجهات وقبلها اصوات الطائرات تحلق فوق المنزل و زيد عليهاصوت الهليكوبتر لي صوتها كيتسمع عن بعدوزيد عليها صوت اطلاق النار واسامه بن لادن مقتلش راسو وفلاخير تخبا مور مراتوو لباس لي ماقالوش انه تنكر في ثوب نسائي باش يهرب او يستخبى ومني كتاشفو امرو بدا يتوسل ليهم باش ما يقتلوهش وكملوها قالك قتلوه وحملوه في طائره وداوه و غسلوه وكفنوه و اكثر من ساعه وهما طالقين عليه القران لانهم بغاو يديروليه جنازه ديال مسلم سبحان الله الحدايه كتولد كتاكيت او قنفد املس وختموها قالك لاحوه فلبحر على من كيضحكو هدو؟وعلاش مني قتلوه ما جابوش اي واحد من عائلتو و راه بنت خوه وفاء بن لادن محيحا فامريكه و كثمتل افلام خلاعيه يجيبوها و يديرو تحليل دي ان اي كيف عملو مع صدام مني لقاوه في حفره كيف قالو حتى من صور اشعه لاسنانو جابوها من دكتور اسنانو وقارنوها مع صور اشعه جديده اخدوهالو بعد اعتقالو باش يوريو لرئي العام انو هو وخصوصا الطريقه باش لقاو عليه القبض وهو مخبي في حفره ديما كيبغيو يبينو لناس ان الرجل العربي مهان وهديك راهاتجبيدا ديال لودنين لكل حكام العرب باش يوريوهم لي مسمعش كلام ماماه امريكا كيف غيكون مصيرو ونعرفو واش بصح هو ولا لا؟ولاكن بغاو الناس تيق ان هد الانسان مات بطريقه ديالهم وعلى مقاسهم

  • Samya
    الثلاثاء 3 ماي 2011 - 18:07

    L´homme longtemps connu sous le nom de Ben Laden, son père yéménite, sa mère palestino syrienne, il est venu au monde en 1957. Ses frères reconnus sont 17, et les non reconnus, ils dépassent les 52 âmes. La signature du contrat pétrolier au début des années 40 entre les USA et Ibn Saoud, il a permis à son père de devenir un grand magnat, en toute fidélité s´occupant de la construction des palais des princes, des routes, des hôtels, hébergement des pèlerins et des chantiers partout, incluant la grande mosquée, celle de Médine et de Jérusalem. Son Holding a eu le monopole sur tous les grands projets et se lança dans des affaires transcontinentales, incluant l´industrie de l´automobile et des parts bancaires.

  • hhhhhh
    الثلاثاء 3 ماي 2011 - 20:57

    très joli film mais manque des cameras et du sons afin de convaincre des spectateurs qui ne croient qu’aux histoires vraies maintenant !!!
    je pense qu’il faut se réveiller et arrêter de s’imaginer et croire a l’incroyable
    Surtout arrêtez de nous prendre pour des dupes !!!!.

  • Samya
    الثلاثاء 3 ماي 2011 - 21:05

    En 1979, la révolution iranienne et le départ du Shah, ils ont secoué tous les Emirs du Golf et en particulier la famille royale saoudienne, considérée trop corrompue et peu musulmane. Pour la déstabiliser, Imam Juheimane Al Uteibi en compagnie de plusieurs dizaines de ses disciples, pour faire entendre sa voix contre Ben Baz (Moufti de la famille royale, lui licitant une vie luxueuse dépassant l´imaginaire) et déclarer la fin de cette monarchie, il occupa la grande mosquée, juste un jour avant la fin du pèlerinage (8 Janvier 1980). Dans cette affaire ajoutée à l´introduction secrète des armes de feu à Médine et en ville sainte, fut impliqué Mahrosse, qui n´est qu´un autre frère d´Oussama!

  • Samya
    الثلاثاء 3 ماي 2011 - 21:07

    Le 25 décembre 1979 est une date déterminante dans la vie de ce rebelle! L´armée rouge avait envahi l´Afghanistan et pour les Emirs du Golf et Abdallah Azzam (palestinien – professeur à l´université de Ryad), cette invasion fut primordiale, afin d´éloigner le danger de la révolution iranienne et occuper les enflammés jeunes dans une lutte qui ne fut jamais la leur. La CIA qui a su mobiliser les volontaires au Jihad (fight center à New York), elle trouva son excellent terrain, allant mettre la main sur toute la région, culminant sa fête par la chute de la terrible puissance russe (mur de Berlin). Les services de renseignement pakistanais (ISI) ont joué les principaux rôles, au service de Jimmy Carter, et plus tard, avec R. Reagan et Bush father. C´est ainsi comment Oussama ben Laden devint le Commandant en Chef des Moudjahiddines arabes et entièrement à disposition de l´Amérique des vrais frères Cowboys, les donations khaligies ne furent pas maigres; mais en dépit de ce triomphe sur les “athées et ennemis de Dieu„.- les événements de Dar as-Salam, Neiroubi (1999) et surtout le 11 Sept.), ils ont transformé le héros de l´Islam en redoutable terroriste! Le 1 Mai 2011, à 22h 35, celui qui faisait peur au monde entier ne voyant son ombre que partout, il a été assassiné à Aboutabbad.
    Que pourrait faire l´Empire avec sa dépouille et éviter le pire? Et comme indiqué par Politologue sans droits, pourquoi cette coïncidence et ce soulèvement des jeunes arabes? Sarkozy et les larmes de son épouse, lamentant la tragédie de Marrakech, ne vont pas ensemble et l´autre stratégie (débutant en Lybie et puis l´Algérie et enfin au Maroc) qui pourrait liciter la présence militaire directe franco américaine en Afrique du Nord, comme en Orient?

  • امين
    الثلاثاء 3 ماي 2011 - 20:59

    مات او لم يمت… من يقول لنا ما قدم هذا الشخص للامة الاسلامية؟ وما قدم لنا كمغاربة ما عدى قوافل المتفجرين وفكر التكفيرين المتطرفين. نعم لقد خدم امريكا خدمة العمر عندما اطلق يدها لتعيث فسادا في العراق وافغانستان و السودان وفي كل الدول العربي…ة من خلال مخابراتها وقوانين الارهاب التي اجبر الجميع على الموافقة عليها. لقد اوقف انتشار الدعوة الاسلامية التي عرفت في التسعينيات انتشارا مذهلا في البلدان الغربية وشوه صورة الاسلام وافسد قلوب الشعوب الغربية على المهاجرين المسلمين هناك.
    لقد استغلت غباءه امريكا وعندما انتهت منه تخلصت منه في الوقت الذي يناسبها ويخدم مصالحها. وعلى العموم لقد لقي حتفه وله رب يحاسبه…

  • youssef l3asima
    الثلاثاء 3 ماي 2011 - 20:39

    حنا وقيلا مغاربة مريكان تقدر تكدب على العالم كل إلى علينا حنا أجي فناضركم واش كاين شي بن لادن ولا ملي تيبغيو يطيحو شي بلاد تيدخلوها ب الإرهاب بحال لي وقع دابا في العالم العربي مالقاوش باش يدخلوهوم قالو أجي نوضو الفتنة قاليك الثورة في تونس ؤ في مصر أجي دابا تشوف الثورة باش غادي تطلع عليكم ؤ لكلام متير ميتقال ,,,,,,,,,,

  • Samya
    الثلاثاء 3 ماي 2011 - 18:27

    Le contenu de mes commentaires est trouvé aux archives de mon père. Quant à la veracité de la date de l´assassinat d´Oussam, le leiu et les moyens utilisés, tout est possible, là où on nous a habitués au mensonge, aux ruses et à la vile diffamation.
    Salutations / Samya

  • لطيفه المغربيه
    الثلاثاء 3 ماي 2011 - 21:15

    رغم تشكيكي في صحة هذه الرواية ، ولكن ما اثارني هو استعمال المذيع لجملة “فان الرجل رفض الاستسلام واستخدم زوجته كدرعا بشريا “
    بالله من يصدق ان مجاهدا كاسامه سيجعل زوجته درعا بشريا ، فرجل عادي لن يتصرف تصرفا كهذا ،فما بالك برجل اتصف بالشهامه و القوه والشجاعه …
    ولكن من المؤكد ان هذا زعم الامريكان ، من اجل التقليل من اسامه بن لادن.. ولكنهم تناسوا ان هذا الرجل شكل لهم هاجسا عقودا طويله .
    وإن كان بن لادن مات فمثله العديد ولازالوا احياء ..

  • لا يهم
    الثلاثاء 3 ماي 2011 - 18:05

    ليست الحقيقة ان الكل يعرف المرض الذي يصيب بن لدن وانظرو الكل منكم يتدكر صدام الحسين الذي كان 24 على 24 ساعة لا يفارق القنوات لمذة اكثر من 6 اشهر حثى انتهو الحكم وكم من قاضي استقيل من منصبه بسبب ضغط الامريكان عليهم والان موت بن لدن الذي يسمى عند هذ اليهوداكثر رجل ارهابي في العالم يموت بهذه الطريقة وحتى اذا مات هكذا فان الامريكان سوف تشوه صوره عبر العالم ليس بهذه الطريقة الصغيرة..او كيف لاخطر رجل مات وغسل ورمو به في البحر بدون حس مستحيل و 1000 مستحيل ان الحقيقة غير مكشوفة هنا ولكن عاجلا ام اجلا سوف يكشف السر انا عندي احساس بان يؤما سؤف يخرج بن لدن من الابيض لي يوري اوباما من مات ورمي في البحر وكفاكم ايها اليهود فان خدعتكم واضحة ومكشوفة هذه المره فاننا نريد برهان كامل لموت اسامة بن لدن

  • كونان
    الثلاثاء 3 ماي 2011 - 18:29

    ان ما شهدناه من هذا التقرير الاخباري المصحوب بالطريقة هو اشبه ما يكون بفلم كرتوني بطله كونان المحقق الشهير في الاجرام.
    كفاكم تمثيلا وضحكا على العالم لقد كشفت اللعبة والا اظهروا لنا جثة بن لادن.

  • وزاني
    الثلاثاء 3 ماي 2011 - 18:19

    هناك فلم امركي شهير بعنوان les hommes d’honneur من بطولة روبير دو نيرو ودستان هوفمان يحكي عن تورط الرئيس الامريكي في فضيحة جنسية مع اقتراب الانتخابات ولكي يصرفوا الراي العام عقدوا اجتماعا كان مضمونه تدخل عسكري في بلاد ما وتداولوا مجموعة من اسماء قبل ان يتفقوا على البانيا واحضروا مخرجا سينمائيا وكتاب كلمات وملحن وشرعوا في تصوير فلم اخباري صور بالكامل داخل الاستوديو وقدم كاحداث دموية نقلت مباشره لما يجري في البانيا من قتل للشعب المسالم وهده الوضعية المنافية لحقوق الانسان تستلزم شهامة الجيش الامريكي لتخليص الشعب الالباني من قبضة الطغمة المستبدة… وعرض على كافة القنوات الامريكية وبطبيعة الحال نجح رجال الرئيس في اقناع الامركيين بجدوى الحرب على البانيا …الفلم تتخلله لقطات مضحكة مثل لااحد من المشرفين على الفلم يعرف معنى البانيا هل هي دولة ام حلوى وحتى الرئيس نفسه.. احضروا ممثلة لم تعرف طبيعة الدور الدي ستلعبه طلب منها المخرج فقط ان تقف في حالة تبدو فيها مختبئة وخائفة وعلى الحاسوب صنعوا ديكورا حولها عبارة عن منازل مهدمة ومشتعلة ….السياسة الامريكية فلم هوليودي طويل لكنه استهلك سلسلة طويلة من الحلقات في المنطقة العربية

  • mouslim
    الثلاثاء 3 ماي 2011 - 18:21

    (إِنْ يَمْسَسْكُمْ قَرْحٌ فَقَدْ مَسَّ الْقَوْمَ قَرْحٌ مِثْلُهُ وَتِلْكَ الْأَيَّامُ نُدَاوِلُهَا بَيْنَ النَّاسِ وَلِيَعْلَمَ اللَّهُ الَّذِينَ آمَنُوا وَيَتَّخِذَ مِنْكُمْ شُهَدَاءَ وَاللَّهُ لا يُحِبُّ الظَّالِمِينَ) (آل عمران:140)

  • بن لادن
    الثلاثاء 3 ماي 2011 - 18:23

    كل ما قيل وهو رواية أمريكية و الأمريكان معروفون بالكذب , هل يعقل أن يتخذ شخص مثلي زوجته كدرع بشري ؟ إذا كانوا قد قتلوني فأين هي جثتي ؟ لماذا لم يصوروني كما فعلوا مع أبي مصعب الزرقاوي أو أبناء صدام حسين أو صدام نفسه الذي لازموه بالكاميرات عتى حبل المشنقة ؟ هل هؤلاء كلهم أكثر شأنا مني ؟ ألم أكن الرقم الأول على لائحة المطلوبين في العالم ؟ ألم يرصد الأمريكان المليارات من الدولارات لمن يدلهم عني ؟ و كيف يعقل أن يغتالوني في الفجر و قبل مطلع الشمس يكونوا قد تشاوروا مع الكثير من الدول الإسلامية و يرفضوا دفني فوق ترابهم ؟ كم يستغرق ذلك من الوقت و هم كما قالوا قاموا به بين عشية و ضحاها ؟

  • youssef youssef
    الثلاثاء 3 ماي 2011 - 18:35

    شيخ المجاهدين لا يتخذ زوجته درعا بشريا و الطلقة التي أصيب بها في رأسه هي وصيته لحراسه الخاصين في حالة هجوم أعداء الله عليه لأنه رحمه الله كان يفضل الشهادة على أن يقع في أسر العلوج قاتلهم الله إلى اليوم الدين

  • إدريس بن عبد الله
    الثلاثاء 3 ماي 2011 - 18:59

    الرواية الرسمية الأخيرة للأمريكان بان إمرأة حالت بين بن لادن و القوات الخاصة فأطلقو عليها النار برجلها ثم اشتبك معهم بن لادن الذي لم يكن مسلحا فأطلق عليه النار. و منه نستنتج: صحة بن لادن ليست على مايرام و زوجته أصغر سنا و طبيعي أن تكون أسرع للحيلولة بين زوجها والقواة بغريزة الدفاع و التضحية، ثم ان بن لادن لم يكن مسلحا باعتراف الأمريكان بذلك صراحة والقواة الخاصة على درجة عالية من التدريب و التجهيز أي انهم و بكل بداهة قاموا باعتقال بن لادن حياو ربما تم تخديره أو أخذه فاقدا لوعيه بطريقة ما، لو اصيب أو مات لعرضت صوره واضحة لوسائل الإعلام، و أي محاولة لفبركة أي اصابة او فبركة أي صورة تفيد بموت بن لادن فالتقنيات و الكفاءات عند الخبراء و الإعلاميين كفيلة بكشفها على غرار محاولات التزوير السابقة.

  • سمير
    الثلاثاء 3 ماي 2011 - 18:41

    صدقواأولا تصدقوا؟ فهدا لايهم في شيء ولن يغير من الواقع أي شيء؟ لأن ابن لادن انتهت ورقته بالنسبة لأمريكا إلى الأبد؟ ولم يعد أي مبرر لوجوده في نظرهم! بعدما أدى مهمته بنجاح لصالح أقوى دولة في العالم؟! لهدا أرسلت له أمريكا كومندو قوي مجهز بأسلحة من آخر ماجد في التكنولوجيا الحربية! وأحرقوا ورقته إلى الأبد…..
    وهده الحقيقة أصبح يعرفها كل دول المعمور وشعوبها؟ إلا بالطبع من كان عندنا يتعاطف مع هدا الفكر الجاهلي والإرهابي الدي يقوده بن لادين ، هم فقط من لا يريدون أن يبلعوا الحقيقة المُرة بالنسبة لهم هههههههههههه!!!!

  • samir
    الثلاثاء 3 ماي 2011 - 18:37

    هده كدبة ابريل متاخرة إنها مفبركة بغباء كبيرkkkkkkkkkkkkkkk
    cinéma cinéma cinéma

  • سمير
    الثلاثاء 3 ماي 2011 - 18:43

    بعضهم يدافع عن بن لادن الذي قتل المسلمين في العراق و أفغانستان و السعودية و مصر و المغرب …… بن لادن بقاعدته قتل أبرياء مدنيين عزل بأي وجه حق ؟؟؟
    و بعضهم يسميه شهيد !!! أليس بن لادن كان يشتغل في CIA عند أمريكا ؟ إسألوا المسلمين الذين قتلت القاعدة أهاليهم و ستعرفون أن شهيدكم المزور كان قتالا سفاحا سفاكا للدماء وبن لادنكم أتى بالمنكر و بالبدع و بهذا يكون الدين الإسلامي بريء منه و من كل من يوالي المقبور بن لادن

  • مغربي
    الثلاثاء 3 ماي 2011 - 18:55

    ان اموت واقف خير من ان اعيش راكعا

  • ABDOU _ de _ CASA
    الثلاثاء 3 ماي 2011 - 18:47

    تبكون بن لادن ؟ ياسبحان الله ؟؟ أهكذا ترون الإسلام. اسألوا أهل العلم إن كنتم لا تدرون. الانتحار و نهب أموال الناس و قتل الأبرياء؛ أيذهب إلى الجنة حسب فكر هدا الرجل أم إلى النار ؟ فكروا و راجعوا دروسكم أو راجعوا ما يقول الله في قرآنه الكريم. لقد أفسد هدا الرجل الإسلام أكثر من أي فكر آخر . فقد أصبحنا ننعث بالإرهابيين و الجاهليين و المتصلبين و أصحاب تعدد الزيجات ومغتصبي الأطفال والتكفرين و اللدين لا يؤتمن لهم ووو.مادا جنينا من بن لادن ؟ أصبحنا يُنظر إلينا على أننا نكره الآخر كيفما كان ولو كان بيمينه كتاب الله، لا نحب التطور ، متخلفين…هكذا ترك بن لادن الذي يبكي عليه البعض.لقد أصبحنا نتزاحم أمام السفارات والكل ينظر إلينا باشمئزاز و تخوف، بعدما كنا نذهب حيثما شئنا. ترك لنا هدا الرجل أن جميع المطارات وضعت لنا مدخلا خاصا و لا نفوته حتى تكاد تزهق أرواحنا. قبل عشر سنوات كان كل العالم يرحب بنا أو لا يبالي بما نفعله، اليوم حركة واحدة غير سليمة تجعلك تحت رحمة المخابرات الدولية. نبكي رجلا غرر بشبابنا و صور لهم الجنة والحوريات في الانتحار و الإرهاب و النهب و القتل و التكفير… أهكذا سنحبب الآخر في ديننا ؟ لا أظن. غفر الله لنا و له.

  • مؤيد
    الثلاثاء 3 ماي 2011 - 18:49

    التعليقات تمجد شيخ المجاهدين كما يحلو للبعض تسميته وهي تعليقات غريبة نوعا ما بالنظر إلى السجل الأجرامي الطويل لهذا المعتوه الرافض للمدنية والحداثة. كيف نفسر تعاطفنا مع هذا الكافر الذي يقتل النفس التي حرم الله بدون حق؟
    في قرارة أنفسنا اندهاش واعتراف بعظمة الحضارة الأمريكية فالكل يتهافت على الهجرة إلى أمريكا والكل يتمنى تبني نمط العيش الأمريكي. ولكن في نفس الوقت نكره أمريكا ونحسدها على قوتها وما أنجزته للإنسانية كان الأمر يتعلق بالعلاقة المتوترة التي تحكم المهزوم الضعيف بالمنتصر القوي. لقد علمونا في المدارس وعلى شاشات قنوات الدعاة الملتحين وغير الملتحين أننا خير أمة أخرجت للناس وأن ديننا هو نعمة يجب أن ننشرها للعالمين، ولكن واقع الحال يصفعنا ويوقظنا من سباتنا فنرى أنفسنا أفلس أمة أخرجت للناس بتخلفها ورجعيتها وانعدام أية مساهمة إيجابية من لدنها في الحضارة، فلا جيوش قوية لدينا ولا تكنولوجية نضاهي بها الأخرين ولا علم نطور به حياتنا اليومية اللهم بعض الفتاوى لبث العنف والكراهية. نعم شتان بين مانظن أنفسنا نكون وما نحن عليه حقيقة…أمة فاشلة تحسد أمة قوية ناجحة هكذا رآنا الغرب بعد 11 شتنبر.
    لقد أوهمكم بن لادن أنه يستطيع تحدي أمريكا و إضعاف قوتها ويعيد لكم أمجادكم الخرافية .عندما قتل المدنيين في مركز التجارة العالمي، ظننتم برهة أنه بطلكم فجعلتم من مجرم أيقونة…إبحثوا لكم الأن عن بطل أخر. من سيكون ياترى بعد الفاشلين صدام وبن لادن؟…

  • nour-eddine
    الثلاثاء 3 ماي 2011 - 18:09

    أريد التعرف على مخرج هذه المسرحية.

  • مزابي
    الثلاثاء 3 ماي 2011 - 18:45

    سبحان الله
    وتستمر معاناة نعم معاناة الشعب الامريكي فبعد الهزائم المستمرة للقواة الامريكية في شتا بقاع العالم و تفشي رائحة النتنة لسياستهم تمنا الشعب الامريكي ولو كذبة كيفما كانت وابنما كانت لتفريج الهم وغم ودل الذي احاط بهم لااقول حاليا ولكن على مر العقود
    واخيرا قام الرئيس اوباما وحكومته بانهاء المسرحية التي الفها بوش بدون عنوان مفهوم بانهائها المهم ان يفرح شعبهم وان يثمل بهذا النصر العظيم ههههه علي (الارهاب )ولكن هيهات ان كان الاغبياء الامريكين قد استساغوا هذا الامر فالمسلمون لا تنطلي عليهم لان الله عز وجل قال في محكم تنزيله (يا ايها الذين امنوا ان جاءكم فاسق بنبا فتبينوا )
    فلما كان النبا ممن هو اشد من الفاسق فنحن لانحتاج لتقصي الحقائق
    خارجا عن الساحة الامريكبة وسنلاحض بعد مدة انقسام الاراء بين مشكك ومتحفض ………………
    ويستمر الغباء هههههههههههههههه

  • بوزيد
    الثلاثاء 3 ماي 2011 - 18:25

    لا أصدق هدا الفيلم حتى يتم بث صورة جثة بن لادن و فيديو العملية ….لا يعقل يتم نشر فيديو إعدام صدام و لا ينشر فيديو بن لادن….إنه الهوس الامريكي

  • schaa3ir
    الثلاثاء 3 ماي 2011 - 18:51

    ااضحك يا عمان حضنك جثة الشهيد ام ابكي جوابك مطلب الأعادي
    أرضيت به في بحرك فخرا ام كي يرضى عنك ذو السواد
    باكستان يا ويلك ان كان لك في موته من ايادي
    ايقتل القتيل في بيتك ولا تدرين عجبا لك بين البلاد
    ألقوا به للحيتان طعما خشية ان يحيا من جديدِ
    وآعجبا لديموقراطية لا تؤمن بدفن الميت إكراماً للعباد
    وكيف تكرم من اذلها وزعزع ركن بيتهاوالعمادِ
    سبتمبر،يا تاريخا اعاد مجد الأسلاف وروح الجهاد
    نم قرير العين،على خطاك نمشي ولا نجري الا مجرى الوادي

  • مغربي
    الثلاثاء 3 ماي 2011 - 19:05

    رواية لا تصدق والله حاولت ولكن لو استطع
    هاد الناس لي مع بن لادن ميتين مسمعوش المروحيات جايا ؟؟ ولا دايرة mode silencieux؟
    ثانيا الحراس انشغلوا فقط بمروحية واحدة وخلاو الاثنين الاخريين ؟؟؟؟
    كيف ؟؟؟ والحراس مدربين على اعلى مستوى !!!

  • بعمراني
    الثلاثاء 3 ماي 2011 - 21:01

    الأسد حمزة أسامة بن لادن يلقي القصيدة التي وجهها لوالده
    ورد الشيخ عليه بقصيدة مبكية أثرت في ابنه حتى بكى . .
    قصيده حمزه بن لادن يخاطب فيها والده الشيخ أسامه بن لادن
    ورد عليه الشيخ أسامه بأبيات رائعه
    أبتاه أين هو المفر ومتى يكون لنا مقر ؟
    آه أبي كيف ما أبصرت دائرة الخــــــطر ؟
    أكثرت ترحالي أبي بين البوادي والحضر
    أكثرت من سفري أبي بين وادي ومنحدر
    حتى نسيت عشيرتي وبنى العموم والبشر
    ما بال منزلنا اختفى عنى فليس له اثــــــر ؟
    ما بال أمي لم تعد عجبا هل طاب لها السفر؟
    وأخي الحبيب فديته مر الزمان وما حضر
    لم لا نرى في دربنا إلا الحواجز والحــفر
    اعرف إن أمريكا أتت تعبث بالخرج والخبر
    فهاجرت مغتربا إلى ارض بها النــــيل انحدر
    خرطوم بعد أن فتحت أبوابها أبت لي أن اقر
    ثم ارتحلت مشرقا حيث الرجال أولي الغرر
    كابول ترفع رأسها رغم الخصاصة والخطر
    كابول يبتسم ثغرها تنـــصر وتؤوي من حضر
    الشيخ يونس خالص قد بدا ليث يهاب إذا زأر
    و أخو الرجولة و الإباء أميرنا الملا عــمر
    أبي لماذا أرسلوا وابل من القذائف كالمطر
    لم يرحموا طـفلا ولا شيــخا يحطمه الكــــبر
    أبــتاه ماذا قد جرى حتى يلاحـقنا الخـطر
    أ فـداؤك البـيت العتـيق جريـمة لا تـغــــتفر
    أثـبت أبي لا تبتغى عرض الحياة من البشر
    الخـلد مـوعدنا إذا شـاء الإله لنا الظـــفر
    قل لي أبي فيما أرى قـول مفيـد ومختصر
    هذا هو استفسار حمزة بن لادن لأبيه فكان رد الشيخ أسامة عليه
    ابني يكفى إني شبعا بالآهات والحسر
    عقد اللسان فمقلتي نبع ووجداني سقر
    ماذا أقول ونحن في دنيا التكاسل والبطر
    ماذا أقول لعالم أعمى البصيرة والبصر
    أمم تـباع وتشترى بيع السنابك بالغرر
    عفوا بني فلا أرى بالدرب غير شديد منحدر
    عقد مرت سنواته بين التـشرد والسفر
    عما تسائلني ؟ عن قوم أصابهم الخدر
    هانحن في مأساتنا ذهب الأمان وبقى الخطر
    دنيا الجرائم بني الطفل يذبح فيها كالبقر
    صهيون تقـتل أخوتي والعرب تعقد مؤتمر
    أذناب أمريكا غدوا عميا فليس لهم نظر
    حبر على ورق فلا صدقوا ولا ظهر الأثر
    لم يسوقوا قوة تحمى الصغير من الضرر
    هذه وربك وصمة كبرى يساق لها الخبر
    غـدرا يحـزم أمره أيذود عنا من غـدر
    خانوا الرسول وربنا وخانوا الرعية في سحر
    إلى متى نقص الرجال والخوالف في غرر
    يجب الـتحرك كيـفما أتى لـدفع الضــرر
    وأقسمت بالله العظـيم بان أقاتل من كـفر

  • nadir
    الثلاثاء 3 ماي 2011 - 18:39

    اسامة بن لادن هو الابن المدلل لجهاز المخابرات الامريكية و التي بفضله استطاعة ان تحتل افغانستان والعراق …….

  • مغربي يكره من شوه صورة الإسلام
    الثلاثاء 3 ماي 2011 - 19:07

    الى جهنم الحمراء والسوداء بكل الوانها المهم انه مات في ستين داهية!!!!

  • sahaf
    الثلاثاء 3 ماي 2011 - 18:33

    كلشي كذوب.الا كان ممسلحش علاش قتلوه بزاف الله وعلم أش واقع

  • adam
    الثلاثاء 3 ماي 2011 - 18:31

    لقد فقدنا اشجع رجل الدى قال لا لظلم و رد على العدو بمتل سلاحه لقد احسست بالضعف بعد سماع الخبر لانه رجل عظيم ادا كان مات اللهم ارحمه واظهر حقيقة موته لان رواية امريكية غير صحيحة كيف لرجل يتقي الله ان يجعل امرءة درعا بشريا هدا ليس الشيخ بن لادن من يفعل هدا اخطئة امريكا حاولت تشويه سمعته فهو عاش بطل و مات شهيد في سبيل الله و امةاسلامية

  • القذافي
    الثلاثاء 3 ماي 2011 - 18:03

    هؤلاء حمقى ..من أنتم ..العرب لايصدقون الاعلام الصهيوأمريكي بقشابات عربية ..الجزيرة ..العربية …الحرة..ال..الشيطان يتحدث عربي ..ابن لادن ماكان قاتلا الا دفاعاعن هذه الأمة و أرضها مجاهدا و ما يبحث عنه المجاهد هو الشهادة وهي بمثابة الجائزة الكبرى و غاية الغايات .هذا السيناريو حتى لو وقع أمام أعيننا بدون وسيط فان بن لادن شهيد وطوبى للشهداء و طوبى لبحر العرب والخزي والعار لتجار الدم الأمبرياليين و الصهاينة و من والاهم من الخونة الجرذان .

  • محمد
    الثلاثاء 3 ماي 2011 - 19:01

    لننظر اولا الى الجانب العسكري الامريكي وجماعة طالبان..فبالمقارنة نجد ان امريكا تتفوق كثيرا على جماعة طالبان عسكريا ..يعني امريكا لو كانت فعلا قد اكتشفت مقر بن لادن وايضا اين يقطن فلما لم تدمره عن بعد ولما صرحت ان احدا طائراتها قد دمرت ونحن نعرف ان امريكا لا يمكنها المغامرة بجنودها….ثانيا كيف يعقل ان بن لادن ينام في غرفة فوق سهل الدخول اليها …ايضا انه قد استعان بزوجته فهل يعقل ان بن لادن الرجل المسلم الذي يؤمن بالله يستعمل زوجته كذرع لا يمكن….في الاخير ان امريكا تريد فقط افقاد العزيمة للعرب وهذا لن يكون لها….

  • ben laden
    الثلاثاء 3 ماي 2011 - 18:53

    avec la mort du grand oussama ben laden , personne ne poura dir non maintenat au americain, satisfait Messieurs les .
    c’etait l’unique en ce monde qui peut dire non a eux.

  • عبد الله الزميمي
    الثلاثاء 3 ماي 2011 - 19:09

    لا أثق بحرف واحد مما يقولون والأمر بجميع جوانبه مشبوه ولا يخلو من أهداف أخرى محورية. أما هذه الخزعبلات دعوها للشعب الأمريكي فقد تصدقكم فئة منه، أما الآخرين فيفهمون تحركاتكم.

  • مريم سلاا
    الثلاثاء 3 ماي 2011 - 18:11

    هههههههههههه تصحابهم بليحنا بلداء هدا فيلم ديا اكشن

  • hakim
    الثلاثاء 3 ماي 2011 - 18:15

    قالو ان منزل اسامة قرب قاعدة عسكرية كبيرة وقرب كلية حربية،،،،،كيف يعقل ان حلق اربع مروحيات حربية في هدا المكان ودون ادن السلطات الباكستانية وتنفد مهمتها وتنسحب بدون ان تستهدف من القوات الباكستانية ههههههههههههه العب غيرها يا اوباما

  • souhail
    الثلاثاء 3 ماي 2011 - 19:03

    nous savons que tous vous étés des tueurs des musulman et toujours nous entendions des infos comme ça,mais avec patience notre victoire beaucoup plus proche incha allah

  • Makin
    الثلاثاء 3 ماي 2011 - 19:11

    osama ben laden he is alive;they were is video about what they make there only one picture :d: damn for amireca and who sepurt them

  • أبوالوليد المغربي
    الثلاثاء 3 ماي 2011 - 19:45

    كلام فارغ.وقناة العربية قناة محاربة للإسلام وهذا معلوم للقاصي والداني.
    ووأقول ليهود بني عربان أي الحكام العرب أننا ماضون على الدرب وسترون الويلات مالم تحكموا شرع الله وتتبرؤوا من أمريكا وتكفوا عن دعم الصليبيين في حربهم الصليبية.

  • ابنةً لابن لادن
    الثلاثاء 3 ماي 2011 - 19:19

    فجّرت إحدى أبناء زعيم تنظيم القاعدة أسامة بن لادن مفاجئةً مُدَوِّيةً حيث كشفت أنّ القوات الأمريكية اعتقلت والدها حيًّا قبل قتله خلال العملية التي استهدفت مَخْبَأَه بباكستان.

    وأوضح مسئول باكستاني لقناة “العربية” الفضائية أنّ ابنةً لابن لادن عمرها 12 عامًا كانت ضمن المعتقلين خلال العملية، قالت للمحققين: إنّ القوة الأمريكية ألقت القبض على والدها حيًّا، ثُمّ أطلقت النار عليه على مَرْأَى من أفراد الأسرة، ثُمَّ سحبت جثته من الطابق الأرضي، حيث كان متواجدًا إلى المروحية

  • مجرد راي
    الثلاثاء 3 ماي 2011 - 19:15

    ارى أن ما قام به اوباما و اتباعه عمل ذكي فهم يعلمون مسبقا ان بن لادن وما يسمى بتنضيم القاعدة لا علاقة لها بما وقع يوم 11 بامريكا وبالتالي يريدون قفل هذا الملف المشبوه الذي خلفه النضام السابق لمصالح عدة منها مصلحتين اساسيتين الاولى ان تعود العلاقات الاقتصادية بين امريكا وعائلة بن لادن والثانية تمهيدا للانتخابات المقبلة اما بن لادن في رأيي مازال حي يرزق والذي مات هو اسمه فقط والله اعلم

  • Ahmed
    الثلاثاء 3 ماي 2011 - 18:57

    l’Occident veut nous humiler et nous rendre un peuple qui n’a plus d’honneur et qui est peureux ..Sadam Hociene était dans un trou et eux nous ont montré leur scénario dénigrant qui montre un grand homme humilié devant le camera face un un docteur aux mains gantées regardant et oscultant sa bouche et les cheveux de sa téte bien sales ..,Bin Laden qui a troublé le monde par sa guerilla disent qu’il s’est caché derrière sa femme pour combattre les les americains ..,et le helicoptère que les camicazes ont chassé disent qu’il y avait une panne et s’est tombé ..et eux à la fin l’ont explosé …c’est vraiment stupide ..ils veulent aire de l’etre arabe le plus sot et le nigot de la planète c’est arrogant ..pour l’etre Arabe qui leur a construit le chemin vers le développement ..ils n’aiment pas dire que l’Arabe est un element qui peut renverser tous les calculs et rendre l’equation mondiale sans solution ..sans lui ..

  • ألف/ ميم.
    الثلاثاء 3 ماي 2011 - 19:13

    قيــــــل ان الشيخ اسامة لم يكن
    مسلحــــــــا عند الهجوم عليه!.
    وهل من شيم الشعجان قتل شيــــخ
    أعـــــزل ورمي جثمانه في بحبــر
    بشكل لا يعلمه الا الله؟؟.انها بشاعة.
    لما ذا لم يعتقل ويحاكم امام الملأ؟؟؟
    ياسلام على الدمقراضية !!!.
    ومهما غربلت الأ خبار فلن تسطيع
    فز الصدق من الكذب ولاحول ولاقوة
    الا بالله العلي العظيم.

  • marocaine et fiere de l'etre
    الثلاثاء 3 ماي 2011 - 20:45

    la presse americaine et les officiels de la maison blanche ont confirme que ben laden n’a pas utilise sa femme comme bouclier mais c’est elle qui a voulu le defendre en se mettant entre lui est un marine’s et elle a ete blesse a sa jambe.

  • youssef DH virginia
    الثلاثاء 3 ماي 2011 - 20:01

    عندي إحساس أن أسامة بن لادن لم يمت مقتولا بل مات ميتة طبيعية منذ مدة و لم تنشر القاعدة الخبر حتى لايتفكك التنظيم ولتبقى الخدعة منطلية على أمريكا و حلفائها الأغبياء.لكن ربما علمت أمريكا بموت بن لادن فقامت باستغلال المعلومة و أطلقت لنفسها العنان لنشر أكذوبتها للعالم,و لكي تقنع العالم قالت أنها هذه المرة قد طابقت ال DNA مع أفراد عائلته. و كان من السهل جدا نشر صور العملية وجثة أسامة لكي تجيب على كل التساؤلات.أمريكا حان وقت خروجها من أفغانستان و العراق و أرادت أن تجعل لنفسها مخرجا بدون إحراج,و قامت بنشر هذا الخبر لتبرر لشعبها و للعالم أنها أنهت المهمة التي بدأت من خلالها الحرب. و الله أعلم مني و من أمريكا نفسها

  • Mo
    الثلاثاء 3 ماي 2011 - 19:41

    ابن لادن لم تقتله أمريكا لافتقاد الحجج ونظرا لاقتراب الإنتخابات. ابن لادن قد يكون مات منذ أعوام لأنه كان يعاني، حسب الإشاعات، منذ ٢٠٠١من قصور كلوي، وإما أنه ما زال حيا والله أعلم. كل شئ محتمل وأن الرجل اشتغل لصالح السي أي أي ثم انقلب عليه لصاح جهات أخرى. الرجل لم يكن مفهوم القصد في جهاده إذ ضرب في عدد من الدول الإسلامية ولم يضرب في إسرائيل مما يدعو إلى الشك،وكما أوحى لي شيطاني، أنه يساوم على كل شئ بما في ذلك الإختفاء من الساحة مقابل الأمن والإستقرار.

  • bahja-sat
    الثلاثاء 3 ماي 2011 - 20:55

    ليكون في علم الجميع ان امزكا اكبر منافق في العالم والغريب في الامر ان اكتر الانضمة العربية هم اللدين يتهافتون عن الاطماع اللتي يجنوها فوق ضهر الابرياء

  • apolo1965
    الثلاثاء 3 ماي 2011 - 21:13

    Tout ça n’est pas clair , la version américaine de la mort de cheikh ben Laden est invraisemblable c’est impossible que ce pieu monsieur prend sa femme comme rempart . Les yankees sont des menteurs et avec le temps tout va être clarifié et là…….

  • حسين
    الثلاثاء 3 ماي 2011 - 20:37

    من يصدق هذه الترهات والتفاهات الامريكية هذا اشبه بفيلم جيمس بوند ..ايعقل ان يكون اخطر زعيم تنظيم القاعدة في العالم ان يكون في هذا المكان وان يسمع الهيليكوبتر تحلق في سماء هذا المنزل دون ان يفجر المكان باكمله دون ان يذخل اليه احد …فمن التافه جدا ان تذخل قوة خاصة الى حجر بن لادن دون ردع وخوف هذا ليس فيلم هوليود كفاكم سخافة وخزعبلات فلمعلوماتكم يا بني الاصفر القديرين ان كان بن لادن قد مات حقا فهو مات منذ زمن ولا تنسو عندما صرح بذلك الظواهري من سنين مضت فلا تصدقو هذه الاشياء

  • KARIM
    الثلاثاء 3 ماي 2011 - 19:21

    they just lie and make laughing on us ausama ben laden is our hero he is the hero of all muslim world

  • abdessamad
    الثلاثاء 3 ماي 2011 - 21:21

    لقد كشفتم عملية امريكا السخيفة هههههه تظنون انكم ادكياء هههههه
    وانتم لم تستطيع حتى استعاب وفهم وادخال و كشف ليست عملية بل عمليات الدولة المغربية
    من نهب وسرقة والقتل العمد والتهميش و التجويع والتخويف و القمع والظلم
    ادا كنتم تفكرون بادمغتكم فإن امريكا ادا كدبت فان شعبها يعيش في احسن البقع الارضية
    و انتم اين تعيشون فكروا قليلا يا ايها الشعب فان المغرب ولكن ليس المغرب بل الحكومة ولكن ليست الحكومة بل هم اشخاص اغنياء بتروة الشعب كدبوا علينا آآآآلافففف المرات ولا زالوا يكدبون يا ايها الادكياء
    افيقوووووو شويآآآآآآآ………….ا آآآآآاخخخخخخخ عليكم يلهونكم بابصط الاشياء…..آآآاخخخخخ

  • elaadrani
    الثلاثاء 3 ماي 2011 - 19:23

    هل يعقل ان يتخد مجاهد زوجته كدرع بشرى .اضن لو كان الهدف هو القتل فصاروخ دكي واحد دو المدى البعيد من البيت الأبيض نحوالمنزل كافي بتدمير المنزل وما فيه وتجنب اي مفاجئة قد تحدت اتناؤ عملبة المداهمة كقتل او اسر جندي او اسقاط طائرة الهاوك

  • TIFAN
    الثلاثاء 3 ماي 2011 - 18:13

    j’ai remarque que la majorité des commentaires défend ce terroriste qui a tue des milliers de personnes et lapide des centaines de femmes .cherchez l’intrus

  • الدمشقي
    الثلاثاء 3 ماي 2011 - 19:29

    كلنا يعرف اميركا وكذبها وحقدها على العرب وعلىالاسلام بشكل خاص فلو صحيح رواية اميركا لماذا اخفو جثة الشهيد ولماذا هاذا التوقيت باالذات لتسقط اميركافي جهنم وبئس المصير

  • hicham
    الثلاثاء 3 ماي 2011 - 18:01

    العربية كاتجري غير في الناقصات لاحول و لا قوة الا با الله

  • jawhar
    الثلاثاء 3 ماي 2011 - 19:35

    و أخيرا سمعنا هذه النكتة و لكن من نوع آخر فهي نكتة المخابرات الأمريكية و دائما بمكياج الكذب و الزيف و الخداع فقد أطل علينا أوباما بخبر مقتل أسامة بلادن بعد ١٠ سنوات من البحت و المطاردة ليقول بأن أمريكا قتلته و لكن ما يضحك في هذه النكتة أن أمريكا لم تقدم دليلا وحيدا على صدقية ما قالته و كل مرة تقول كلاما مغايرا في الأول قالت أنه كان مسلح و بعد ذلك قالت أنه لم يكن مسلحا تم قالت بعد ذلك أن زوجته قتلت تم تراجعت فقالت أنها لم تقتل ههههههههه يعني من خلال هذه التصريحات يتبين أن هناك فبركة مفبركة بمكياج الكذب و الزور فكل ما في الأمر هو كلام في كلامممممممم ههههههههههههههه

  • فهماتور
    الثلاثاء 3 ماي 2011 - 19:47

    وفيلم هدى خصو غي زرعة . وشي كوكا.أنوودو بركة من تفرتيت.هدو خصنا معهوم المحقق كونان

  • simolo
    الثلاثاء 3 ماي 2011 - 21:09

    هده احدث الأفلام الامريكية
    شعبهم الغبي يصدق هاته الروايات

  • ouumsalam
    الثلاثاء 3 ماي 2011 - 21:11

    si ce senario est vrai .eh bien ben laden devrait vous remercier obama.tout le monde le considère maintenant comme un martyre.shame on you USA et tous les autres qui nous gavent de leurs discours préchant démocratie et droit de l homme.ou est passé la justice et le droit international? abattre un homme dans sa chambre devant sa femme est un acte lâche quelque soit les mobiles.et puis qui etes-vous pour décider de la mort des hommes sans etre jugés.shame on you obama .shame on you américa.

  • محمد بن علي
    الثلاثاء 3 ماي 2011 - 21:37

    إلى قراء هسبريس:
    السلام عليكم ورحمة الله تعالى وبركاته،
    لقد أثلجت قلبي تعاليق القراءالكرام حول مقتل بلادن حيث أن معظمهم لم يكن شامتا في مقتل بلادن وبالعكس دافعوا ضد كذب أمريكاأنه جعل من زوجته درعا له وهذا ليس من شيم بلادن وأكذوبة أن بلادن لم يكن مسلحا فلماذا لم تلق عليه القبض وبالتالي الاستفادة من أقواله ومحاكمته علنا لكن على كل حال سواء مات بلادن ام الم يمت فقد انفرد بمعالجة القضية الفلسطينية من منظوره وسواء كان بلادن مخطئا أم مصيبا الله سيتولى أمره أما نحن فيجب اتباع قول الصادق المصدوق صلى الله عليه وسلم:( انصر أخاك ظالما أومظلوما)،وانظروا معي كم نصرت أمريكا إسرائيل على العرب في قضيتهم الأم سواء بالسلاح أم بالفيتو ونحن العرب أيضا نقول لأمريكا فيتو على قتل بلادن…

  • ستندمين ياامريكة
    الثلاثاء 3 ماي 2011 - 18:17

    لقد خرجتم من الجهاد الاصغر الى الاكبر يجب البحت عن القنبلة النووية المخفية في اوروباههههههههههههههههه

  • امير
    الثلاثاء 3 ماي 2011 - 19:25

    بن لادن و القاعدة كدبتان امريكيتان كدبتهما و صدقتهما…. الغرض من بن لادن و القاعده هوجعله دريعة لاستعمار البلدان العربية أو بالاقل تعطيلها و ردع أي قائد عربي لا يتبع أمركا …و القاعدة أصبح مصطلح تستعمله البلدان لتخويف مواطنيها …. في هدا العالم الله هو الوحيد من يعلم حقيقة الامور

  • qhartona
    الثلاثاء 3 ماي 2011 - 20:13

    زوينة عندك هاد استخدم زوجته كدرع بشري و الله يعطيكم العذاب يا الكذابة

  • pinose
    الثلاثاء 3 ماي 2011 - 20:21

    بن لادن حقيقة أم حق؟.مات بن لادن لا كن لم تمت معه مجموعة من علا مات استفهام إبتداء من طريقة اغتياله الى غموظها وحتى توقتها بل يذهب البعظ حتى التشكيك في وجوده، والأكيد ان بن لادن استغل ابشع استغلال لا من طرف امريكا لتحقيق مطا معها في اكتر من جبهة ولا من طرف حكوماتنا العربية فكل يعرف كيف استغله وزراء مبارك لازهاق ارواح الاف المسيحين، كما نعرف كيف رفظ بن علي استعمال ورقت بن لادن لردع انتفاضت البوعزيزي لا لشيئ الا لخوفه على موارده السياحية ، وماخفية من حكوماتنا لربما كان اعظم . الا كيد ان بن لادن مات لاكن الاكيك الاكيك انه باقى ليس كملهم لالا ف مناصريه فقط لا كن كملهم ايظا لحكوماتنا العربية لقمع الحريات.

  • أخوكم
    الثلاثاء 3 ماي 2011 - 20:19

    مَا يَلْفِظُ مِن قَوْلٍ إِلاَّ لَدَيْهِ رَقِيبٌ عَتِيدٌ
    الله عالم إن كنتي بحلم… والمسلسل لازال مستمرا…

  • عادل
    الثلاثاء 3 ماي 2011 - 19:17

    ياقولون لم يكن مسلح …تم اسقاط مروحية ( لم يمت أحد حتى الطيار ) ….إختبئ وراء زوجته بدأ بإطلاق النار ( هنا بدأ التناقض )…لم يقولو شئ عن زوجته و عن أعوان بن لادن…في هذه الحالة كل من يتواجد في ذلك المنزل لايسمع ..الحقيقة هي أمريكا تريد ان ترتاح نفسيا يريدون ان يحلموا بموت الأمير…أوبما والشعب الأمريكي أنتم أكذوبة العالم.
    تقرير: أمبيريك

  • ayoub ali
    الثلاثاء 3 ماي 2011 - 20:27

    انا لا اصدق ابدا ان اسد النمر قد مات ولكن هدا من افعال امريكا الهمجية التريد ان تبتكر ان اسامة بلدان قتلته وفى الحقيقة قد يكون ان اسامة بلدان قد مات من زمان وهم لا يعلمون حتى علمواابتكروا ان ولية المتحدة قتلة اسامة بلدا هههههههههه هدا عار على امريكا لان من الان سوف ترى العجب وهدا شىء ناديرى لنفترض انه مات ولو مات قد دكرتم فى التقرير ان لديه زوجته ادا اسامة بلدان قد اساس قاعدة كثيرة بواسطة اولده والان هم محتفون لا يراهم احد ربما قد يكون فى امريكا منتظرين اومرى الانتقام اسد الصحراء

  • nirouz
    الثلاثاء 3 ماي 2011 - 21:35

    أسامة بن لادن مات ميتة عادية منذ مدة طويلةبدليل انه لم يظهر كعادته على اي شريط فيديوا منذ ما يربوا عن السنة وقد علمت المخابرات الامريكية بذلك ولكنها لم تتاكد من المعلومة جيدا فلما تأكدت منهامن خلال المخابرات الباكستانية الان اطلت علينا بهذه… الاكذوبة المفبركة التي تزعم فيها قتله بدون ادلة تذكر سوى انها نشرت صورة مفبركة وادعت انها دفتنه في البحر.فمنذ متى يدفن الاعداء في البحر؟ ولماذا لم تفعل نفس الشيء مع صدام حسين وقد كانت تنظر اليه على انه ارهابي هو الاخر؟ الجواب بسيط فصدام حسين قبض عليه وشاهده العالم كله اما بن لادن فقد مات دون القبض عليه. الان وقد يئست الولايات المتحدة من الحرب في افغانستان ستستغل هذا الانجاز(الزائف) كمبرر للخروج من مستنقع افغانستان التي تورططت فيه من عشر سنوات واستنزفت قواها من دون ان تحقق اي انجاز يذكر

  • khalid
    الثلاثاء 3 ماي 2011 - 20:17

    kadib+kadiba=kadib

  • youness
    الثلاثاء 3 ماي 2011 - 20:25

    film jdid mn l’u.s.a howa hada yallah tfrjo

  • مريم
    الثلاثاء 3 ماي 2011 - 20:23

    نحن الانسان العربي دائما ننتظر المهد المنتظر ولو كان مجرما كي ينقدنا من عدو نصنعه صنعا لاننا نحب الكس لاننا نؤمن فقط بالمؤامرة والشكوى والبحث عن من فعل هدا ولا ننظر الى انفسنا وما نحن فيه ترى الرجل ياتي كل المنكرات ادا تحدث عن الاخر اختلق الصحيح والخطا وتراه يندد بالظلم نعم مادا فعلنا بعيدا عن البطل الاسطورة الدي نبحث عنه حتى مرضنا وهما به بكل صراحة بن لادن مجرم قتل ملايين الانفس بدون نفس هكدا لانه اعتقد انه البطل لان العقدة كبرت فينا جميعا ولم نجلس ولو للحظة كشعوب ونعترف اننا مغلوبون اننا نحتاج الى العمل الى تقوية الحضارة فيما نعتقده ان العلم بعيد عنا كل البعد ويلزمنا سنوات وسنوات لندرك ما فاث اما الاخر فمن حقه ان يدافع عن مصالحه من حقه ان يسيطر علين لاننا مغلوبون لاننا لا شيء العيب فينا ونحن من يتامر على نفسه,,,

  • اتبير
    الثلاثاء 3 ماي 2011 - 20:29

    التحق ابن لادن بالانتحاريين الذين ارسلهم لقتل الابرياء وأكثرهم من المسلمين الابرياء، غفر الله له ، و يبعث يوم القيامة وفي رقبته آثام الدماء التي أراقها

  • سيمو
    الثلاثاء 3 ماي 2011 - 20:31

    بلادن في غرفة نومه في سطح المنزل !!!
    تالع اصبن اولا اعطي الماكلا الفراخ؟الله اعطينا اوجهكم

  • ajdir
    الثلاثاء 3 ماي 2011 - 21:25

    film kartony

  • Samya
    الثلاثاء 3 ماي 2011 - 21:23

    Enfance d´Oussama et les Frères musulmans
    Lui qui depuis son enfance
    se trouva en conflit avec le reste de ses demi-frères, qui l´avaient toujours discriminé, à cause de l´origine de sa mère Alia Ghanem, une chiite alaouite au sein d´un milieu polygame marqué par la concurrence et l´astuce, sa haineuse réaction à l´egar de son milieu, elle l´invita à s´inclina vers la doctrine des frères musulmans qui réclamaient déjà un monde musulman plus limpide, uni et puissant et le début de la relation entre Oussama et les frères de Sayyed Qoutb et Hassan Al Banna, elle avait été l´œuvre de son moniteur de sport qui est syrien aussi. Le conflit entre Jamal Abd an- Nasser et Fayçal Ibn Abdelaziz contribua à faire des frères musulmans une force spirituelle, gangrénant tous les postes clés au royaume saoudien. À cause de la mort de son père dans un accident d´aviation en 1967, cet enfant se trouva sous l´autorité d´un tuteur. À cette circonstance s´ajouta celle de son mariage très jeune (17 ans), successivement avec 5 femmes, parmi lesquelles une diplômée psychologue (Um Hamza) et une diplomée en littérature arabe (Um Khaled) qui tout son temps, elle a donné des brillantes conférences aux enseignants. Quant à Um Ali – originaire de Macca-, elle ne lui a donné que 3 enfants et finit réclamant son divorce. Dans cette ambiance, une des filles d´Oussama s´est mariée avec Molla Omar – le futur cerveau des Talibans. Entre 1972 et 1988, le Holding SBG a été géré par ses deux autres frères, Salem et Bakre.
    Les archives de mon père / Samya

  • Tarik
    الثلاثاء 3 ماي 2011 - 21:29

    هذا فيلم هوليودي أمريكي فاشل هههههه
    الحقيقة هي أمريكا تريد ان ترتاح نفسيا يريدون ان يحلموا بموت الأمير…أوبما والشعب الأمريكي أنتم أكذوبة العالم.

  • محمد بايو
    الثلاثاء 3 ماي 2011 - 21:27

    بالنسبة لوفاة الشهيداسامة بن لادن. لا اضن ان هناك من يصدق مقتله ولو بغض النضر الى طريقة مقتله.لانه من ارجل رجال العرب و لا يعقل مقتله بهده السهولة كما كان يضهر لنا اخونا المحترم في الفيلم الكرتوني فوق.اما بالنسبةلستخدامه زوجته كدرع بشري فهدا ليس من سيم المسلمين بل من سيم من قد قدف الله في قلوبهم الرعب

  • بن لبن الحليبي
    الثلاثاء 3 ماي 2011 - 21:39

    هذه قصة من قصص هيتشكوك
    بن لدن لم يقتل والزمبيلة والهيسة دي مردها ان امريكا قررت وضع نهاية لاسطورة بن لدن لانها في الوقت الحالي منكبة على صراعات العالم العربي
    والتي هي السبب فيها في اطار تسوية حسابات لست بعيدة العهد.
    وبن لدن باعلان موته وتسخير الاعلام الامركي العربي سنطوي صفحته وصفحة تنظيم القاعدة لانه تنظيم انكشفت اوراقه
    بن لدن حي يرزق وجالس الامريكان في شهور خلت…..

  • عايق وفايق
    الثلاثاء 3 ماي 2011 - 21:41

    ما هو هذا الشيء الخطييييير في جثة القتيل ابن لادن الذي تخشى أمريكا أن يراه المسلمون إلى هذه الدرجة ؟
    كم من الصور البشعة جدا لجثث ضحايا الحروب والكوارث منشورة على الأنترنت وغيره !؟ ما الجديد والغريب في صورة بن لادن والذي سيهدد أمن الأمريكيين إذا رأى المسلمون الصورة ؟؟؟
    فكرت في الموضوع..
    هناك جواب واحد..
    لقد قام الجنود بعد قتل الضحية، وإمعانا في القتل والإنتقام بحفر رموز ما على جسده أو على وجهه خاصة..
    قد يكون صليباً مثلاً، وعلى الأرجح هو كذلك.. فتصوروا لو رأى المسلمون وجه بن لادن مقتولا وعلى وجهه حفر صليب.. أو كلمات تمس بالإسلام من فعل هؤلاء الجنود المجانين والناقمين على هذا الدين..
    أظن هو كذلك.. والله أعلم.

  • محمد
    الثلاثاء 3 ماي 2011 - 19:27

    كل ذلك مجرد تمثيل . ما من أدلة تثبت ذلك

  • بلوجور سمير
    الثلاثاء 3 ماي 2011 - 19:33

    اسمي بلوجور سمير مقيم بايطاليا واشغل منصب رئيس مجلس الاجانب و مستشار ببلدية كالينزانو عمالة فلورنسا .لقد اغاضني كثيرا التكافل و التعاون الدي يحضى بهما مجموعة من المرتزقة البوليساريو بمنطقة توسكانا ,حيث اصبحت قبلتهم لطلب المساعدات وجمع الاموال وعلى سبيل الدكر صارت تخصص لهم ميزانية سنوية .ورغم كل المحاولات لايقاف هده المهزلة لم نجد من يساعدنا على دلك فانا افتخر بمغربيتي ولكن لا حياة لمن تنادي فالهيئة الديبلوماسية المغربية لها مشاغل اخرى والله اعلم. فبعد قصة امينتو حيضر هاهي قصة جميلة دمبر التي تقوم بحملة جمع التبرعات بحجة رغبتها برفع دعوة قضائية ضدالسلطات المغربية بتهمة قتل اخيها بدون سبب الا لانه صحراوي.وبحجة علاقتي مع اعضاء المجلس البلدي والمجلس الجهوي اقترح تنضيم زيارة وفد رفيع المستوى الا المغرب حتى يتم فضح هده الاسطورة علما انه تنظم رحلات سنوية الا مخيمات بوليساريو.

  • karim
    الثلاثاء 3 ماي 2011 - 20:33

    التواشي هدا الفيلم ديال رومبو هدا من اخراج اوباما

  • مصطفى
    الثلاثاء 3 ماي 2011 - 20:15

    والله بهذا الفيديو بدا لي أن أوباما أو بوعمامة أغبى من القذافي باشا, طفل صغير في العاشرة من عمره يستحيل أن يصدق هذا الهراء, ليتهم قالوا لنا قتلناه في مغارة أو في خندق أو مما يمكن أن يتقبله العقل, أوباما يظن الشعوب العربية غبية مثل الشعب الأمريكي الأغبى في العالم..إلعب غيرها أسي بوعمامة..مهما يكن إنتهت الأسطورة

  • منذر
    الثلاثاء 3 ماي 2011 - 21:03

    اكاد اجزم بأن الحقيقة إن كان بن لادن موجود فعلا في هذا العالم وأن هذه العملية حقيقية فالسيناريو الذي أخفته امريكا هو كالتالي : تم بالفعل العثور على مخلبأ بن لادن وتمت عملية الهجوم ، حوصر بن لادن وتم العثور عليه وأسره حيا وهو الآن بالولايات المتحدة الأمريكية للإستفادة من كنز المعلومات التي عنده وبد ذلك سيتم قتله شكرا

  • alkhayyari abdelilah
    الثلاثاء 3 ماي 2011 - 19:37

    فلم امريكي جديد ٠الا تضنون بان امريكا تحيي و تميت من تريد٠جميع الاشخاص البارزين الل اغتالتهم امريكا شاهدنا جتمانهم فلمادا بن لادن ٠رمو به في البحر ٠ان قتل الرجل بن لادن الا اكدوبة من صنع الشيطان امريكا٠

  • abderrazak
    الثلاثاء 3 ماي 2011 - 20:07

    حقيقة الأمر أن احد أعوان بن لادن ارتكبا خطاء فادح أثناءحديثه في الهاتف تلك المكالمة المشفرة استطاعة الإستخبارات الأمريكية سي اي اي التجسس وفك رموزها وتعقب صاحبها وهو من أصل كويتي في شهر سبتمبر الماضي مند دلك الحين بدأت عملية استخباراتية هائلة ثم الإستعانة فيها بالأقمر الصناعية للتجسس والتي صورة بن لادن وأثبتث و جوده هناك غير أن هدا لم يكن دليلا قاطعا فثم إرسال عملاء استخبارات الى عين المكان حيث تمركزو في منزل مقابل لمخباء بن لادن وبعدأن أكدا العملاء أنه بن لادن اتخدا أوباما القرار الصعب باغتياله في هده المرحلة أصبح الأمر بيد الجيش الذي ارسل نخبة الكوماندوس الأمريكي الدي نفد العملية غيران مايثير الجدل هو لماذا ثم رميه في البحر…..أليس هداعملا بربري ولماذا هدا الفشل الشنيع على المستوى الإستخبارتي بعد مطارد دامت أكثر من عقديين

صوت وصورة
عوامل انخفاض الحرارة بالمغرب
السبت 16 يناير 2021 - 17:11 3

عوامل انخفاض الحرارة بالمغرب

صوت وصورة
جولة ببحيرة الكاسطور في مونتريال
السبت 16 يناير 2021 - 15:55 7

جولة ببحيرة الكاسطور في مونتريال

صوت وصورة
مؤتمر دولي لدعم الصحراء
الجمعة 15 يناير 2021 - 22:35 8

مؤتمر دولي لدعم الصحراء

صوت وصورة
قافلة كوسومار
الجمعة 15 يناير 2021 - 21:34 1

قافلة كوسومار

صوت وصورة
مع نوال المتوكل
الجمعة 15 يناير 2021 - 18:19 7

مع نوال المتوكل

صوت وصورة
رسالة الاتحاد الدستوري
الجمعة 15 يناير 2021 - 17:55 3

رسالة الاتحاد الدستوري