عندما فتح الحسن الثاني "أبواب التّوبة" أمام انفصاليي البوليساريو

عندما فتح الحسن الثاني "أبواب التّوبة" أمام انفصاليي البوليساريو
الأربعاء 25 نونبر 2020 - 10:00

داخل قاعة العرش الملكيّ بالرّباط، جلسَ الملك الرّاحل الحسن الثّاني يستمعُ بتمعّنٍ لشهادة أحد ممثّلي قبائل الصّحراء. كانت الحرب ضدّ “البوليساريو” قد انتهت بتكبّد الأخيرة خسائر “فادحة”، ومن بين المطالب التي حملها “مبعوث الصّحراء” إطلاق سراح مجموعة من الصّحراويين الذين قاتلوا بجانبِ الجبهة.

كان ذلك في ثمانينات القرن العشرين، حيث قدمَ مجموعة من ممثّلي الأقاليم الصّحراوية ليقدّموا واجب البيعة للملك الحسن الثّاني، الذي جلسَ وسطَ قاعة العرش يصغي لكلمة أحد ممثّلي شيوخ وقبائل الصّحراء، الذي قال بأنّه “يتشفّع للملك بشأن فئة من أبنائهم ممن جرفتهم غواية الدّعاية الزائفة فانزلقوا وانحرفوا عن جادة السّبيل”.

وأضاف ممثّل الأقاليم الصّحراوية وفي الوقت نفسه عضو المجلس الاستشاري للشّؤون الصّحراوية موجّهاً كلامه إلى الملك بأنّ “هؤلاء الذين ضبطوا في مناطق العمليات الأمنية والعسكرية بسبب التواطؤ مع التّيار المعادي، بأن يشملهم بصابغ عطفه الأبوي وأن ينعم عليهم بعفوه السّامي”.

وزاد الشيخ لارباس ماء العينين وهو يوجّه كلامه إلى الملك الحسن الثّاني، الذي ظلّ يتابع تفاصيل الخطاب باهتمامٍ بليغٍ: “لقد قصدنا بابَ أبي المغاربة جميعا لا فرق لديه بين قاصيهم ودانيهم ورقابهم كلها مكللة بتاج البيع للعرش العلوي المجيد”، داعيا العاهل المغربي أن يجود على المغرّرين بعفوه وأن يطلق سراحهم ويعودوا إلى بيوتهم في الصّحراء.

وفي ردّه على هذه الكلمة، استهلّ الملك خطابه ببيت شعري للشّاعر أبي تمّام قائلاً: يقول الشّاعر “فقسا ليزدجروا ومن يكُ راحماً فلْيَقْسُ أحياناً على من يرحم”، مورداً “هؤلاء أبناؤنا وفي بعض الأحيان التأديب هي علامة المحبة، كو مكناش بغيناهم كو خذيناهم في السّيارة وخليناهم في الحدود ولكن راهم دياولنا”.

وأضاف الملك الرّاحل موجّها خطابه إلى الصّحراويين: “هؤلاء لعب بهم الغرور. سأستجيب لمطلبكم ورغبتكم، ولو جئتوا قبل هذا الوقت، لاستجبنا لكم لا يمكنني رفض طلبكم، خاصة أنتم أبناء الأقاليم الصحراوية، لأن المدة التي فارقتنا تفوق 50 سنة وما كبْرات في القلوب إلا أغصان المحبة وتثبتت في قلوب المشاعر أحبال التعلق المتبادل”.

وزاد الملك الرّاحل: “لي اليقين أن الإخوان في الخارج نقول لهم الأبواب ما زالت مفتوحة؛ لأنه لا أتصور أن إنساناً يرى النور والظلام ويختار الظلام”، مضيفاً: “هؤلاء محتجزون لا يتمتعون بحرية التنقل، إذا كانوا يتوفرون على الحرية لجاؤوا إلى وطنهم”.

وشدّد الملك: “لن نيأس، خصهم يرجعوا لمحلهم وطريق الجادة”، مبرزاً “نحن العلويون نقتدي بجدنا الرسول الذي كان يرحم ويقسو ويرحم دائما، لأنّ الله لا يريد تعذيب المذنب وإنما يريد توبته”.

‫تعليقات الزوار

32
  • مواطن من المغرب
    الأربعاء 25 نونبر 2020 - 10:18

    عبارة الوطن غفور رحيم. كان لها مقابل لان الذين التحقوا بالمغرب وظفوا في مناصب كبيرة وكان من ابرزهم عمر الحضرمي الذي كان مهيئا ليخلف إدريس البصري

  • Nadorcity
    الأربعاء 25 نونبر 2020 - 10:40

    الريف : نحن مغاربة
    المغاربة : لا انتم انفصاليين
    البوليزاريو : نحن انفصاليين
    المغاربة : لا انتم مغاربة .

    الحقيقة المرة مع الاسف و شباب الريف يدفع ثمنها في السجون و البوليزاريو لم نرى أحد في سجونها

  • أحمدMA
    الأربعاء 25 نونبر 2020 - 10:41

    يجب إعطاء مهلة محدد إلى البوليساريو وسكان مخيمات تندوف لرجوع إلى أرض الوطن وعند انتهاء المدة كل من لم يعد يجب تطبيق عليه القانون الجنائي الذي ينص على أن كل مغربي يرفع السلاح ضد المغرب فهو خائن انطلاقا بأن المغرب يعتبرهم مغاربة يريدون الإنفصال.

  • حليم
    الأربعاء 25 نونبر 2020 - 10:49

    مرحبا باخواننا ، فجلهم غررت بهم ليبيا و الجزائر آنذاك .

  • ابن الشرق
    الأربعاء 25 نونبر 2020 - 10:50

    الجزائر دولة بدون تاريخ و بدون هوية. في الغرب لا أحد يعرف الجزائر أو مدنها.. فقط مصر و المغرب بسبب التاريخ العريق للبلدين.
    لا يوجد في التاريخ أي عاصمة لدولة تسمى الجزائر أو عملة أو ملك. بخلاف المغرب المعروف بمدنه الملكية الأربعة.

  • ⵜⴰⵎⵎⴰⵢⵜ ⵃⴰⵎⵉⴷ
    الأربعاء 25 نونبر 2020 - 10:52

    انا اعيش في العيون منذ 1983 اظن انه لا يوجد في القنافد املس الا من رحم ربي اي لي شد شي منصب

  • KAMAL
    الأربعاء 25 نونبر 2020 - 10:54

    ا لحسن الثاني رحمة الله عليه وعلى كافة شهداء المغرب اخطء في بعض ملفات الوحدة الترابية خاصة فيما تعلق بترسيم الحدود مع الجزائر ;هدا البلد الجار يعي جيدا ان حسم ملف الصحراء لصالح المغرب يعني توجيه الاهتمام كليا لاعادة ترسيم الحدود الشرقية وهدا راجع حسب تقديري الى تفرده بالقرارات فيما تعلق بالقضايا المصيرية للمغرب ,

  • فاسي من فاس
    الأربعاء 25 نونبر 2020 - 10:56

    ملك بعبقرية متزنة قل نظرها في هذا العالم وحس ادبي في المحادثة يحيلنا على زمن ملوك الكرام اللهم رحمه وطيب ثراه

  • حسن انجلترا
    الأربعاء 25 نونبر 2020 - 11:06

    يجب على المغرب ملكا وشعبا وحكومة ان يفعلوا ما في جهدهم لمساعدة اخواننا الصحراويين المحتجزين في تندوف للرجوع الى ارض وطنهم الام وإننا على يقين لاتاحت لهم الفرصة لغادروا مخيمات العار ولكنهم مطوقون من المسلحين الانفصاليين الذين ياخذون اوامر جنرالات النظام العسكري الشيوعي الدكتاتوري.

  • مغربية
    الأربعاء 25 نونبر 2020 - 11:09

    45 سنة و هم يحملون السلاح في وجه جزء من ابناء هذا الوطن. 45 سنة لم تنفع لاعادة الصحراويين لجادة الصواب. 45 سنة و لازالوا يحلمون بدولة مستقلة. متى سيعودون حين تبلغ الموت حناجرهم ؟ ام حين يعرفون انهم خسروا كل شيء فيعودون مطأطئي الرؤوس طمعا ؟ المغفرة و الثوبة لها شروطها . لن يدفع المغاربة من راحتهم و اموالهم و مستقبلهم لشرذمة تؤمن بالانفصال و لنظام ينتظر التوبة. اهل الريف طالبوا بحياة كريمة فزج بهم في غيابات السجون . و من يحمل السلاح لازلنا نراوده عله يرجع معززا مكرما الى وطن غفور رحيم بالبعض. شديد البطش بالاخرين… يالها من قسمة !و ياله من حظ لدى الصحراويين!!!

  • Arsad
    الأربعاء 25 نونبر 2020 - 11:11

    يكفي المغرور بهم والخونة ويكفي المشككين ومافيات التهريب والارهاب والاتجار في الازمات البشرية ويكفي ايضا المنظمات والهيئات الالدولية و الدول الافريقية والامم المتحدة والعالم اجمع ان ينظر الى حدثين ويحكم بهما على المغرب والجزاىر حدث المسيرة الخضراء التي تدعوا الى الوحدة والالتحام والمسيرة الكحلة التي تعبر عن حقد ودنائة فكرية انسانية بشرية وتعبر عن نظام فاقد حتى لسلوك الانسانية.

  • touhali
    الأربعاء 25 نونبر 2020 - 11:14

    الوطن غفر رحيم.
    الوحدة الوطنية أنتم إخواننا ﻻمصلحة لنا في قتل بعضنا البعض، بلدكم المغرب أمدكم بالحكم الذاتي ويبقى المغرب
    موحدا وقوي؛ المغرب يحيبكوم ويقول لكم إنكم مغرورين نظام الجزائري يستغيلكم لمصالحه، أتعقلون مدا كان يقول نظام الجزائري أمام كل مجتمعات دولية يقول ليس له أي مطلب وﻻ مشروع فيما يتعلق بالصحراء الغربية، ﻷءن عندما يرى ان المنتظم يتجه نحو المغرب بأداء يقول أنه له لحق في عمق صحراء الغربية.! ﻷءن تسمعون كل شي بأذنكوم من قبل كان مستاطيرا ﻷن أنكشفا عن حققته.
    ﻷن معليكوم إلا أن توحيد صفوفكم وأنقالبو بجيشكم وقوتكم على هذا النظام المنافق، والمغرب سيحميكم.
    أﻻ تعلمون ان نظام الجزائري يدفعكم إلى أمرين ﻷتياين:
    مصالحها أو إﻻ تهلوكة. وكذلك إنتقام من المغرب. أيوا عيقوا يﻻ بغيتو تعيقوا !(حبيبة حصى في حذاء المغرب ﻻ تساوي شيء. )
    الحكم داتي يكفيكم ويكون بلدكم من لكويرة إلا طنجة .
    أنظروا إلى لمملكة سبانية كم من حكومات فيها.
    وحتى جبهة لباسكية أنظمتها سبانية. أخروجوا أنفسكم من مأزقكوم، الذي أنتم فه وفتح لحوار مع مغربكم أحرارا,

  • مواطن
    الأربعاء 25 نونبر 2020 - 11:14

    الحسن التاني ارتكب عدة اخطاء في ملف الصحراء هو من اوصلنا للوضع الحالي .
    تساهل مع الجزايريين ووضع فيهم التقة في الاول .
    ولم تكن لديه خطة تنموية حقيقية كان يتبع سياسة جوع كلبك يتبعك .
    و ترك لمحمد السادس مغربا على حافة الافلاس لحدود نهاية التسعينيات لم تكن هناك حتى طرقات .
    لا احد ينكر اليوم ان محمد السادس تعامل مع العديد من الملفات بحكمة و احدت نهظة اقتصادية مهمة في المغرب .
    لو كان محمد السادس مند البداية في قضية الصحراء لتفادينا العديد من الاخطاء و حسمنا هدا الصراع.

  • الى الجزيرة والجزائريين بها
    الأربعاء 25 نونبر 2020 - 11:15

    الوطن غفور رحيم كانه كان من اب لابنائه
    الغريب لم نرى ولم نسمع ولا نقرأ في الجزيرة تلفزيون العرب والعجم عن وثائقي للمسيرة ولنداء الملك الوطن غفور رحيم فالجزيرة وخصوصا جزائريين الجزيرة ومديرها السابق وضاح خنفر جعلوا من امينتو حيدر الانفصالية قضية وحاولوا ان يغرسوا سمومهم نيابة عن العسكر في المغرب ففشلوا الا تستحق المسيرة الخضراراء ونداء الوطن والمسيرة الكحلاء وثائقي ام ان النصيب الاكبر والاكثر للقاعدة وداعش

  • مكلخ مغربي قح
    الأربعاء 25 نونبر 2020 - 11:17

    تنظيم الاستفتاء من الاخطاء التي ارتكبتها الدولة المغربية انذاك وجز بالزعيم عبد الرحيم بوعبيد في السجن حين عارض الفكرة وبقي الشعب المغربي يعاني الي اليوم والبوليساريو اليوم تطالب بالاستفتاء والمغرب يعطيهم حق الانضمام الي الوطن .اهذه اشكال متفق عليها من المتصارعين تحت امرة الدول المتقدمة بسياسة الهاءية حتي تبقي الاوضاع متوترة لاسكات حقوق شعوب المنطقة؟متي سيزول هذا الصراع؟

  • touhali
    الأربعاء 25 نونبر 2020 - 11:18

    الوطن غفر رحيم
    Remarque:
    Ce que je n'aime pas, c'est attirer ou impliquer l'Algérie et la Mauritanie dans toutes les négociations de paix sur la question du Sahara occidental; Pourquoi l'impliquer? Voulez-vous leur faire part ou de versement?
    le problème du Sahara ne concerne que le Maroc et ses fils séparatistes, Il n'est pas dans notre intérêt d'impliquer l'Algérie ou aucun pays dans nos problèmes sahraouis, qui ne concerne que le Maroc et séparatistes.
    Tant que vous impliquer les autres tant que le problème se complique.

  • أزغوذ
    الأربعاء 25 نونبر 2020 - 11:21

    لقد أخذوا من الوقت ما يكفي ، فالإبن الذي خلق بتندوف عنده الآن 45 سنة و هو لا يعلم إلا أنه خلق في حجر الجبهة .فلا أضن ان تلك العبارة للوطن غفور رحيم بقي لها مفعول . لكن ما يلاحض بأن كثرة التساهل مع الصحراويين يجعلنا نلاحض و نطرح السؤال مالفرق بين الصحراويين و اريافة مثلا و اصحاب الداخل عموما . نرى بأن الصحراويين يسبون و يشتمون في الوطن علانية و رغم ذلك هم طلقاء بينما في الجانب الآخر لفرط ايكرط كما يقال بالعامة المغربية .أين نحن من الزفزافي ورفاقه ؟ الذين حكم عليهم ب 20 سنة نافذة بدون شفقة و لا رحمة .المغاربة سواسية يجب أن يطبق القانون على الجميع بدون تميز .رحم الله محمد الخامس و الحسن الثاني و رحم الله كل شهداء الوطن .

  • بلي محمد من المملكة المغربية
    الأربعاء 25 نونبر 2020 - 11:24

    بعض الكلمات ادا سمح لنا المنبر المحترم وكدالك القراء حيت ماوجدوا نعم المسيرة السلمية كانت معجزة قال عنها الشعر وبكل اللغات واللهجات الشيء الكثير ولقد كان بين قوسين الملك الحسن الثاني رحمه الله محب لشعر والشعراء يحترمهم كما كان الملوك القدامى وحتى الجدد الشعر لازالت له مكانة وستظل فقد دكر حتى في الكتب السماوية فالمملكة قديما وحديثا تتمسك بحبل الحكمة والعقل والسلم فمن كان مثلنا في الضعف عن جدارة لابد انه سيجد الرحمة والعطف وهد ا الدي ننتظره ان شاء الله من سيدنا الملك رغم القضايا المستعصية فلا شيء يعجز قدرة الله الدي سنقف امامه يوما لابد من دالك لامفر لآحد منه مهما حاول .

  • bayoumi
    الأربعاء 25 نونبر 2020 - 11:25

    وكانت فرصة سانحة لدخول الخونة أو مايعرف بإنفصاليو الداخل إلى المغرب

  • عصام
    الأربعاء 25 نونبر 2020 - 11:37

    بعد مشاهدتي لهذا الفيديو والله أفتخر بمغربيتي رغم كل الظروف والله الله الله على الحسن الثاني رحمه الله حنكته وفصاحته وعفويته اللهم اجعلنا بلدنا آمنا مطمئنا سخاء رخاء وسائر بلاد المسلمين

  • مواطنة
    الأربعاء 25 نونبر 2020 - 11:55

    المغرب تسامح معهم وفتح لهم الابواب وكانت فرصتهم ان " تنقاو وشبعوا وطغاو واكلوا الغلة وسبوا الملة ولا يعترفون بالجميل ابدا بمجرد ما تتاح لهم فرصة ينفتوا سمومهم وحقدهم الدفين واصبحوا يعربدون ويسبون والامثلة كثيرة منهم .

    لذا وجب الحزم بقوة ولا تساهل معهم بعد اليوم ، من اراد خدمة الوطن في احترام تام للقوانين مرحبا ، ومن ابى يلتحق بالخونة لان مكانته هناك ولا مكانة له هنا وليطالب الجزائر بحقه هناك عند من غرر به واستقبله على ارضه ويخرج من كل الاراضي المغربية ولا حق له في هذا الوطن ولا يحمل الوثائق المغربية ليعربد ويفسد ويأكل خيرات البلاد ويعض اليد التي مدت اليه بالخير .
    اذا انت اكرمت الكريم ملكته وان اكرمت اللئيم تمردا كما قال الشاعر .

  • حلم الوحدة
    الأربعاء 25 نونبر 2020 - 12:50

    التشبع بالفكر الشيوعي وزرع حقد قوي على المغرب لا يحله خطاب ديني بالتوبة لله أولا ثم للوطن والشعب هؤلاء برمجوا على الوهم وتصديق حدوثه هؤلاء يحتاجون للزمن حتى يستفيقوا من الركض وراء السراب وربما الكثير منهم سيحمله معه للقبر زد على ذلك ان هناك أعداء يقبضون على خيوط اللعبة وهدفهم تعطيل مسيرة النمو للمغرب وليس همهم المغاربة المحتجزين لديهم بل هم أهداف لهدف خبيث في نفوسهم

  • مغربية دامغة
    الأربعاء 25 نونبر 2020 - 12:51

    كيف أصبح المغرب بلدا مزدهرا ، حسب نظرية داروين لبد من ان نقوم بدمج الماء و الزيت وان صعب ذلك فالواقع يعاد تدويره للحصول على نتائج تجريبية، فهل يعقل ان تكون النتائج جد حاسمة لتجربة أولية، التحاليل و النظريات تفوق البيع و الطلب

  • مدن لاجلكم
    الأربعاء 25 نونبر 2020 - 13:14

    المغرب بنى في عدة مدن احياء كاملة ولحد ساعة لازالت فارغة مخصصة للعائدين ومدينة او جماعة امليل و مدينة خطاري بين سمارة والعيون هناك منازل معدة لصحراويين هذا كان امل المغرب فهو لم يعد لهم سلاحا انما كان يعد لهم مساكن من اجل استقبالهم
    لكن لا حياة لمن تنادي
    رغبة المغرب قوية في احداث مدن جديدة اوسرد بيركندوز او دكمار ..امليل العركوب طاح خطاري امليل ..المغرب له نية قوية في بناء الصحراء لاهلها وما خطوة القنصليات الى اتجاها منه بالاعتراف بخطة الحكم الذاتي …وهناك احياء بالعيون واحياء طانطان واخرى بالداخلة …مخصصة للعائدين ووظائف …
    ماذا بعد ؟؟ لما يختار احدهم الموت ويد السلام و الحضن ممدودة

  • ما احوج الشباب ...
    الأربعاء 25 نونبر 2020 - 13:28

    …الى مثل هذا التذكير بالوقائع التاريخية بالصوت والصورة .
    هذه مبادرة من هيبريس التي تعتبر وسيلة لصلة الرحم بين مغاربة العالم ووطنهم, تستحق الاشادة والتنويه.
    لو كان الانفصاليون يفكرون بعقولهم وليس بعقل المخابرات العسكرية الجزائرية لقارنوا بين اعمال الحسن الثاني البناءة وافعال بوخروبة الهدامة.
    لقد تحالف مع موريتانيا لاخراج الاستعمار من الصحراء وجمع شمل القبائل الحسانية التي قسمتها فرنسا واسبانيا والعودة بالمنطقة الى ما قبل الاستعمار.
    بينما بوخروبة تحالف مع اسبانيا لتكريس التقسيم الاستعماري وشتت شمل القبائل الحسانية بتسليط الاقلية الانفصالية على الاكثرية الوحدوية. وزاد في التقسيم باضافة كيان سادس.

  • Hicham
    الأربعاء 25 نونبر 2020 - 13:42

    عندما شاهدت هذا الفيديو دمعت عيناي.رحمك الله.اذكر عندما توفي رحمه الله. كانت جدتي تبكي. سالتها لماذا تبكي ؟ قالت رحمها الله "العزيز مات".بكته اكثر مما بكت على جدي!.رحمك الله.اذا كان لا بد من اراقة الدماء من اجل الصحراء.ارجوكم ناولونا البنادق.لا بد من إبادة الصراصير. عاش الملك.عاش الوطن.عاش الشعب.رغم قساوة العيش.الوطن و الملك خط احمر.نحن جند لا نخشى إلا الله.عاش الملك و اطال عمره.

  • كلمة حق
    الأربعاء 25 نونبر 2020 - 13:59

    يا اخي عن اي قانون تتحدث من يسمع كلامك يقول انك تتحدث عن قانون السويد وهل يطبق القانون على المغاربة اصلا لكي تطبقه على شخص اخر يدعي انه انفصالي وذلك حق يكفله له المواثيق الدولية لان ذلك اختياره ولو كنت انا وهو غير متفق معه على مجموعة من الامور …لماذا لا يطبق القانون على المسؤولين الذين ثبت تورطهم في اختلاس المال العام…هذا ابسط قانون لم تستطع الدولة تطبيقه فما بالك بتطبيق ماهو اصعب من هذا…اترك الشعوب تقرر مصيرها لا انت ولا غيرك يستطيع ان تفرض على شخص قبول شي لا يقبله عقله ولا تضحياته في مخيمات تندوف لماذا لا تسأل نفسك لماذا طيلة اربعين عام وهو في تلك المخيمات !!؟؟ الجواب بكل بساطة لانه يؤمن بقضيته

  • نورالدين المعتدل
    الأربعاء 25 نونبر 2020 - 14:50

    رحم الله المجاهد العبقري والنجم الساطع المغفور له الحسن الثاني اللهم اسكنه فسيح جناتك يا الله. انك عفو تحب العفو فاعف عنا ولسائر المومنين والمومنات المسلمين والمسلمات الاحياء منهم والأموات انك سميع مجيب وما وذلك على الله بعزيز.

  • abdou
    الأربعاء 25 نونبر 2020 - 14:59

    لنحلم قليلا : اذا منح المغرب منفذا للجزائر على المحيط الاطلسي سيطرد البوبال خارج تندوف اويفححهم بالنار والاغتيالات…

  • ولد العمومي...
    الأربعاء 25 نونبر 2020 - 16:13

    كان محبا للوطن حتى النخاع….مفخرة المغاربة والعرب بل والعالم….يكفينا فخرا انه ملكنا….استكمل الوحدة الترابية بقلب الغيور والحكيم…وهوالقائل كبرها تصغار…نعم لا تساهل مع قطاع الطرق والمتسولون والمرتزقة….صحراؤنا خط احمر وسنقطع دابر من سولت له نفسه تجاوز الحدود….نحن ملتفون حول العرش الملكي وقوتنا في اتحادنا كما كنا وكما سنبقى

  • القائد اخليل
    الأربعاء 25 نونبر 2020 - 19:57

    يعرف الحسن الثاني وابنه انه لا يوجد صحراوي محتجز او محاصر ، ان الذي يقيدهم الضمير والقناعة المطلقة بحتمية النصر وانه هناك فروق كبيرة بين الصحراويين والمغاربة ، لا يجمعهم الا الاسلام والجوار ، كم من صحراوي يتنقل الى دول الجوار واوروبا لما دون ان يفكروا في ان يمر على الصحراء الغربية الا اذا كانت مستقلة ، كم من صحراوي في الاراضي المحررة ، كم من صحراوي مدني تظاهر امام جدار الذل والعار الايام الماضية يطالب برحيل الاحتلال ، كفانا مغالطات واكاذيب .

  • عبد من عباد الله
    الأربعاء 25 نونبر 2020 - 21:12

    الإجابــة
    الحمد لله والصلاة والسلام على رسول الله وعلى آله وصحبه، أما بعـد:
    وأما صفة الغفور بتلك الصيغة فلم يأت إطلاقها على المخلوق، ولكنه ورد يصيغة الفعل كما في قوله تعالى : وَلَمَنْ صَبَرَ وَغَفَرَ {الشورى: 43 } ولم يذكر أهل العلم أنها من الصفات الخاصة بالله، ومعلوم أن من الصفات ما هو مشترك يطلق على الخالق وعلى المخلوق، ومنها ماهو خاص بالخالق لا يجوز إطلاقه على المخلوق، ومنها ما هو خاص بالمخلوق لايجوز إطلاقه على الخالق لتضمنه النقص .

    وهاتان الصفتان صفة الرحيم والغفور ما دامتا لم يرد تخصيص إطلاقهما على الخالق فلا بأس بإطلاقهما على المخلوق واستعمالهما كشعار عليه، وإن كان الأولى والأحوط عدمه لكون صفة الغفور من صفات الخالق ، ولم يرد في الشرع إطلاقهما على المخلوق، وصفات الخالق يجب تقديسها وتكريمها ومن ذلك عدم إطلاقها اعتباطا .
    هذا مع التنبيه إلى أن في إطلاقه العبارة إبهاما كما بينا، فالأولى تركها والاقتصار على ما يختص بالمخلوق ويكثر إطلاقه عليه من الصفات .

    والله أعلم .

صوت وصورة
أسر تناشد الملك محمد السادس
الأربعاء 20 يناير 2021 - 10:59

أسر تناشد الملك محمد السادس

صوت وصورة
"قرية دافئة" لإيواء المشردين
الثلاثاء 19 يناير 2021 - 22:30 5

"قرية دافئة" لإيواء المشردين

صوت وصورة
فن بأعواد الآيس كريم
الثلاثاء 19 يناير 2021 - 21:40

فن بأعواد الآيس كريم

صوت وصورة
مشاكل دوار  آيت منصور
الثلاثاء 19 يناير 2021 - 18:33 1

مشاكل دوار آيت منصور

صوت وصورة
ركود منتجات الصناعة التقليدية
الثلاثاء 19 يناير 2021 - 16:33 5

ركود منتجات الصناعة التقليدية

صوت وصورة
تحديات الطفل عبد السلام
الثلاثاء 19 يناير 2021 - 12:30 12

تحديات الطفل عبد السلام