'فلاشات' من مشهدنا المغربي بالأبيض والأسود

'فلاشات' من مشهدنا المغربي بالأبيض والأسود
الخميس 3 فبراير 2011 - 18:43

-1-


عندنا كل القطارات متأخرة، ونعتذر لأنفسنا ونشكر بعضنا البعض عن حسن “تفهمكم وتعاستكم وتخلفكم “، ونبقى سعداء نلعك “البارصا” في انتظار فواتير الشهر القادم، والوزير سعيد ومبتهج لأن قطاراته وركابها متخلفون باستمرار عن الموعد.


-2-


نحن في حيرة من أمرنا، ستظل تجربتنا متفردة، تملك كل مميزات التدبير المنفرد لمصير شعب بتاريخه العريق وواقعه المتشابك، ومفاجآته السارة وقدره الغامض…، لعلها جزء من حياة التناقضات والتلفيقات والتحققات والتراجعات، والتي بها نحيا وبها نموت، حتى أننا لم نعد ندرك ونتحسس حدود الصواب والخطأ، والممتع والمخزي أوالمحبط …في واقعنا وحياتنا السياسية والثقافية البئيسة.


-3-


لنا خصوصيتنا في كل شيء، فلا تنتظروا أن تشبه حداثتنا وديمقراطيتنا…كل ما تعلموه عن تجاربها الكونية، لأننا نحن معشر المغاربة المشارقة، التيولوجيون العلمانيون، الديمقراطيون الاستبداديون، التعدديون التأحيديون، المتنورون الظلاميون…، كل ما شئتم من هذه الأوصاف تجتمع ونقيضها فينا، فقد اخترنا ونأبى إلا أن نبقى أوفـيــــــاء ” للجوطية ” وتناقضاتها وتلفيقاتها العجيبة. فعندنا القديم يستوعب الجديد، ويخضع الحديث للعتيق، ويستسلم الحاضر والمستقبل لسلطة السلف والماضي، ويتواطؤ جل انتهازيينا على لعب أدوار الكومبارس في محافل أو مهازل سيرك السياسة والثقافة وترديد تعاويذ الدهر السحيق.


-4-


نحن ضحايا فخاخ ومأزق وجودنا المنقسم على نفسه، تتقاذفه مأساة السياسات العقيمة، وآفات الإيديولوجيات المتكلسة، وحرقة الأوضاع الاجتماعية المزرية التي تحول معها جزء كبير من الشعب إلى احتياط احتجاجي يستعطف حقوقه، فيما يستمر النهب العام واستحواذ عائلات معينة على مناصب الدولة وسدة السلطة والثروة.


-5-


تراثنا الديني يقدم الأجوبة النهائية على كل مصائب العصر، ونحن الأمة الخيرة التي آفتها الوحيدة أن كل العالم يتآمر عليها، انتقلنا من جلباب وعباءة السلف إلى حجاب وبرقع الخلف، وها نحن نتبجح في جفاء بالعودة إلى ماضينا السحيق، فننصب الفخاخ لذواتنا باستمرار لنؤجل مستقبلنا إلى ما لا نهاية.


-6-


نحن بخير وعلى خير، آمنون مطمئنون، نعظ على بؤسنا وانكفائنا الواهم بكل النواجذ، ونحدق عيوننا في كل مغاير، ونحرس تخلفنا بكل ما أوتينا من قوة وحواس وسذاجة.


-7-


عندنا قراء الكتب ومطلعوا الجرائد ورواد المسارح والأروقة وقاعات السينما يقدرون بالعشرات والمئات، ومريدو الزاوية والجماعة يصلون إلى الآلاف، فيما يعد جمهور البارصا والريال وروتانا وحزب الله وإخوانه والأقراص المهلوسة…بالآلاف والملايين. وهكذا، فمدارسنا وملاعبنا وقنواتنا…أصيبت بالعجز منذ زمن بعيد، وأصبح جلنا هنا في هذه البلاد “حاركين” حتى إشعار آخر.


-8-


نحن أيضا لدينا مجلسنا الأعلى للحسابات، يصدر تقاريره الفاضحة، وإذا بقيت بدون محاسبة، ستصير مجرد إعلانات للتنفيس والتطبيع مع الفساد؟


-9-


عندنا حل الإسمنت محل البشر، تعالت الأوراش واستثمرت الأموال في إعداد البنيات والهياكل الفارغة، لكن لا تكفي مصفحات القوات المساعدة والأمن لضمان خدمتها، لأن استثمارنا البشري تعرض للحجز، والعقل أفضل من الحجر، تلك عبرة نمور الشرق ومنيري التاريخ. فما رأيكم في الوضعية المزرية التي تعيشها الأمازيغية في بلادها ؟


-10-


بعضنا منشغل بشجب العازل الطبي والقبلة السينمائية، والبعض الأخر حريص على كراسيه الوثيرة، والبقية تائهة …، فانتظروا جميعا إقبالا جماهيريا كبيرا على صناديق الاقتراع في الاستحقاقات القادمة.


-11-


بنوكنا وشركاتنا وتأميناتنا واتصالاتنا بخير، تجني الأرباح، مدارسنا ومستشفياتنا وجماعاتنا وإداراتنا تكدس الفشل والفساد، وهم سعداء لأنهم آتوا على الأخضر واليابس وغادرونا منذ زمان، فالبلاد لم تعد سوى مرعى للكلأ والرحل.


تنبيه: إلتقطنا هذه المشاهد من واقعنا المغربي من أجل إيقاظ مزيد من الغيرة على مستقبلنا المشترك، ولأن الشريط الذي استعملناه هو من نوع الأبيض-الأسود 11 صورة، لم نتمكن من التقاط صور أخرى بالألوان ومن الجانب الأخر من المشهد.

‫تعليقات الزوار

5
  • كاليبسو
    الخميس 3 فبراير 2011 - 18:51

    أخطأت في العنوان، فمشهدك ليس بالأبيض و الأسود و إنما بالأسود و الأسود

  • driss
    الخميس 3 فبراير 2011 - 18:53

    تذكر الامازيغية وليس بينك وبينها إلا الاحسان … يظهر من ملامحك أنك لست من أصل أمازيغي وإنما من أصل قبائل البيضان الموريطانية التي يعود أصلها الى الجزيرة العربية…
    ولماذا الكتابة بالعربية … تعادون لغة وتكتبون بها…

  • amnay
    الخميس 3 فبراير 2011 - 18:47

    نعم ان الامور سيئة وتزداد كل يوم سوءا .. وفيما هي كدلك تطل علينا كل يوم اقلام ماجورة لتمطرنا بوابل من الكدب والنفاق الدي يقول ان الامور على ما يرام والبيت المغربي في مامن من رياح التغيير التي تهب على المنطقة نظرا لما يسمنوه تجربة مغربية فريدة في مجال الديموقراطية والتنمية البشرية المزعومة التي تدهب اموالها الى الجيوب المعلومة.

  • رشيد الاسماعيلي
    الخميس 3 فبراير 2011 - 18:49

    لم أرى أبيضا في كل ماقلت …زد على هدا فساد القضاء و الرشوة التي أصبحت على مسمع و أنظار الكل + كسل و خمول ادارات و سرقة المرضى بمستشفيات السيدة الضاحكة التي تضحك على الشعب …

  • أمزيل ع. العزيز
    الخميس 3 فبراير 2011 - 18:45

    هذا الوطن.. فيه ما فيه من التناقضات..
    هذا الوطن .. تلفاز يفهم بعضنا حكايته .. وبعضنا لا يعرف ماذا دهاه
    هذا الوطن.. فسحة أمل.. لمن بيده مشعل .. و امامه منارات للطريق
    ذلك المواطن يسند ظهره الى حائط فيلا السيد الوزير بعد غزوة بزغ عليها فجر قارس
    هذا المواطن ملتحف بثقافة لا صورة لها و لا منصب
    هذا الخيال ظل انسان كان يسكن بقرب … هذا الوطن
    هذا أمل يضيق صدره بصيحة عششته منذ أمد..
    تصبحون على… نعم

صوت وصورة
آراء مغاربة في لقاح كورونا
السبت 23 يناير 2021 - 15:41

آراء مغاربة في لقاح كورونا

صوت وصورة
أسرة تحتاج السكن اللائق
السبت 23 يناير 2021 - 14:52

أسرة تحتاج السكن اللائق

صوت وصورة
كروط ومقاضاة الداخلية لزيان
السبت 23 يناير 2021 - 13:31

كروط ومقاضاة الداخلية لزيان

صوت وصورة
محمد رضا وأغنية "سيدي"
السبت 23 يناير 2021 - 11:40

محمد رضا وأغنية "سيدي"

صوت وصورة
صرخة ساكنة "دوار البراهمة"
الجمعة 22 يناير 2021 - 23:11

صرخة ساكنة "دوار البراهمة"

صوت وصورة
عربات "كوتشي"  أنيقة بأكادير
الجمعة 22 يناير 2021 - 20:29

عربات "كوتشي" أنيقة بأكادير