"فورساتين" يتهم البوليساريو بحرق "أهل الناجم"

"فورساتين" يتهم البوليساريو بحرق "أهل الناجم"
الخميس 20 فبراير 2014 - 23:25

اتَّهم منتدى دعم مؤيدي الحكم الذاتي بتندوف، قيادة البوليساريو بـ “إصدار قرارها في حق عائلة ” أهل الناجم” بالتصفية، مرسلة في إثر العائلة من ينتقم منها حتى تكون عِبرة لكل من يعارض القيادة أو يقرر العودة إلى المغرب”.

“البوليساريو أعطت أوامرها بملاحقة كل العوائل الفارة من المخيمات في سبيل إرجاعها بالقوة، أو تصفيتها في حالة رفضها العودة” يقول بلاغ تتوفر عليه هسبريس.

وتعود أطوار القضية إلى بداية الأسبوع الجاري، حيث تسبب حريق شبًّ في خيمة عائلة ” أهل الناجم”، ببلدة امهيريز بالمنطقة العازلة، في وفاة تسعة من أفراد ذات العائلة، في ما نجت ابنته الكبرى والتي أصيبت بحروق كبيرة استدعت نقلها الى مستشفى الزويرات الموريتانية، ليؤكد بعض الجيران توقف سيارة قرب الخيمة دقائق قبل اندلاع الحريق، الأمر الذي أثار شكوكا حول إقدام جهات معينة على حرق الخيمة بمن فيها عنوة.

وتابع المنتدى المعروف اختصارا بـ “فورساتين”، أن تصفية عائلة ” أهل الناجم ” التي استطاعت الهروب من بطش البوليساريو، بعد أن قرَّرت الخروج كاملة من المخيمات في بحث عن ملاذ آمن يقيها من قبضة ميليشيات البوليساريو؛ كانت عن طريق “إشعال النار في خيمتها ليلا أثناء نوم أفراد العائلة”، ما تسبب في مقتل 9 أشخاص كلهم من أفراد العائلة باستثناء شخص واحد كان ضيفا على العائلة، فيما نجت امرأة بأعجوبة.

وأكد ذات المصدر، أن السياسة التضييقية التي انتهجتها البوليساريو في حق الصحراويين بمخيمات تندوف، أدَّت إلى نزوح المئات من العائلات إلى الأرياف خاصة بعد التدخل الأخير في حق المشاركين في الانتفاضات التي عرفتها المخيمات. موضحا أن ذات الأسر هربت من التَّحرش الممارس في حق أبنائها ومتابعتهم من طرف ميليشيات البوليساريو وقواتها التي أمعنت في إهانة الصحراويين وحرمانهم من أبسط حقوقهم.

وأورد ذات البيان، أسماء أعضاء العائلة الذين قضوا نحبهم خلال الحادث، وهم خديجة منت الناجم، وعيدالة منت الناجم، وماليه منت الناجم، والتالية من الناجم، والطفل الرضيع المحجوب، والطالبي ولد الناجم ذو الـ5 سنوات، ومحمد سالم ولد الناجم ذو12 سنة، ومريم منت السيد والدة الأسرة، إلى جانب أبي ولد محمد ولد عبد الحميد والذي كان ضيفا عند العائلة، والناجية الوحيدة من الحادث فاطمة منت الناجم.

‫تعليقات الزوار

18
  • ام الخير
    الخميس 20 فبراير 2014 - 23:36

    و لا حركة و لا سكون لمنظماتنا الحقوقية،الان سيبتلعون السنتهم منتظرين غرق احد الافارقة ليتدكروا حقوق الانسان،من تقتله الجزائر يصمتون عنه و من ورطتنا فيهم الجزائر يستعملونهم ضدنا،هده منظمات مغربية للاسف و من بني جلدتنا

  • salama
    الخميس 20 فبراير 2014 - 23:39

    cela prouve que les sahraouis sont sequestrés de force et qu ils veulent integrer leur patrie mere, le regime algeriens et sa mafia polizbal sont dans leurs phase finale

  • allal
    الخميس 20 فبراير 2014 - 23:43

    الحرق و العياد بالله،ماهدا الاجرام؟يحرقون عائلة بكاملها ،اما ان يعدبوهم بالجوع و الاقامة الجبرية و اما ان يحرقوهم،وحشية لا توجد في مكان آخر فوق الارض،حتى في سوريا يتركون من يريد الفرار يفر،اللهم عليك بالطغمة المجرمة،اللهم عليك بهم اجمعين

  • elias
    الخميس 20 فبراير 2014 - 23:48

    bravo forsatin, continuez a demasquer cette bande criminelle et nous somme avec vous, vous jouez un role heroique et vous etes proches de la victoire, c est une question de temps, quand le peuple en a ras le bol rien et personne ne pourras l arreter,que dieu aie en sa misericorde les pauvres victimes

  • المختار السوسي
    الجمعة 21 فبراير 2014 - 00:35

    لماذا لا ترسل هذه الصور الى فرانس 24 و القنوات العالمية.

  • Lfadl
    الجمعة 21 فبراير 2014 - 02:05

    Bruler, tuer ,martyriser, torturer des familles innocentes est de la lâcheté à haut degré. Chez nous , c'est le silence total. Ou sont donc ces tartufes qui prônent les droits de l'humain. Pourquoi ce silence, alors que toutes ces organisations désorganisées qui ne cessent de porter des estocades à notre pays pour des futilités, ou pire, prenant la défense de nos ennemis. Ou est donc cette Ryadi qui ne cesse de poignarder notre pays par des mensonges punissables. C'est vrai que les traitres , les renégats qui ont vendu leurs âmes, n'ont pas de quoi à avoir honte étant des dévergondés sans honneur.La lâcheté est leur pain quotidient et n'ont de fierté que la vente de notre Nation à tous ces chiens acheteurs. Certes les chiens ne vivent qu'avec les chiens et ne se nourrissent que du chien. Le peuple marocain sait qui sont ces chiens à grandes gueules qui vocifèrent et appellent aux droits de l'homme contre le Maroc. Comment donc appelle-t-on ce droit qu'ils exercent impunément ……?

  • سامي
    الجمعة 21 فبراير 2014 - 02:23

    مع الاسف بعض الحقوقيين عندنا ادا اخذوأ الاموال سيلفقونها لبلدهم المغرب فلمادا لا نخرج قانونا يعاقب الخونة حتى و ان كان و زيرا او برلمانيا

  • Halima Ibrahim
    الجمعة 21 فبراير 2014 - 03:28

    أين الحكومة المغربية التي ترفض كشف جرائم الجزائر و بوليساريو الإرهابية في حق الصحراويين المغاربة؟ كما ترفض فضح ممارستهم ألا إنسانية في حق هؤلاء المظلومين، الذين يمثلون ثلث اللاجئين المزعومين فقط، تحتجزهم الجزائر لأنهم مغاربة، جلهم تم خطفهم و لا يسمح لهم بالتحرك كما هو الحال بالنسبة للموريتانيين الذين يقومون بزيارات متكررة لدويهم في موريتانيا، كما يذهبون للإدلاء بأصواتهم في الإنتخابات هناك، نفس الشيء بالنسبة للصحراويين الجزائريين و الماليين وحتى النيجيريين، الذين يمثلون العدد الأكبر، و يعتبر وجودهم هناك بالغ الأهمية بالنسبة لجنرالات الكيان المصطنع، لأنهم يضخمون عدد اللاجئين و يلعبون دور "الشعب الصحراوي المقهور". يفعلون ذلك مقابل امتيازات مختلفة منها المالية طبعا. أين خديجة الرياضي من هاته الإنتهاكات و الجرائم الشنعاء التي ترتكب ضد ابرياء عزل اغلبهم الأطفال؟ الله يرحم الضحايا و ينتقم من حكام الجزائر و مرتزقتهم و الجمعيات الحقوقية المشبوهة المتآمرة معهم، و من كل من رأى الظلم وسكت عنه. يا رب العالمين!

  • MOHA
    الجمعة 21 فبراير 2014 - 04:46

    والله لاخاف على هؤلاء المساكين من مصير الشعب السوري مع شبيحته.

  • تونسي من النهضة
    الجمعة 21 فبراير 2014 - 06:12

    نحب نوضح المعلومه ونحب نعطي نصيحه لشعب الصحراوي في تندوف الفرصة أمامكم الحكم الذاتي يعني الكرامه والعيش الكريم ،واما العدو وراءكم يعني العسكر الجزاءري وعصابته البوليزاريو يعني الجوع والفقر والاميه والقمع للانني اعرف جيدا عسكر الجزاءر وعصابته البوليزاريو

  • زايد
    الجمعة 21 فبراير 2014 - 08:38

    الله اكون فعوانهم اخواننا المحتجزين في مخيمات الدل والعار الحمد لله في القريب العاجل انشاء الله غادي اتبان الحقيقة المرة لاخواننا المحتجزين الله ابين الحق ولاكن صافي عما قريب انشاء الله الامور على مايرام

  • الرقيبي الحر
    الجمعة 21 فبراير 2014 - 08:48

    منصور ممثل الشعب الصحراوي إستقبل في الجمعية الوطنية الفرنسية ،
    وشرح قضية بلاده ، وقبلها بأسبوع أقنع الصحراويون فنلندا بعدالة قضيتهم ، وازدادوا توسعا في مواطن أخرى ضمن القارات الخمس ، وانتم
    تجرون وراء الدعاية الفاشلة ، وإذا عادت الحرب الى المنطقة فسوف يهزم
    الجيش المرتب 65 في العالم لأنه مهلهل،ولن تقوم لنظام المخزن قائمة بعدها
    البوليساريو قادرة على هزم المغرب ولكن الجزائر لا تريد ذلك ، وعندما تقرر
    الجزائر السماح بذلك سيرى المغاربة العجب العجاب .مهلا مهلا أيها المخازنية

  • ahmed
    الجمعة 21 فبراير 2014 - 09:11

    il faut saisir l'ONU c'est une affaire grave!!!!! que fait le MAE il faut demander une réunion extraordinaire de l'ONU pour élucider ce crime odieux . Si c'était le MAroc en cause il y'aura un seisme humanitaire

  • abdelali el morabet
    الجمعة 21 فبراير 2014 - 10:46

    Je ne comprends rien du tout .Elle etait où cette famille ?? et pourquoi les autorités marocaines ne font rien pour les aider à rentrer au maroc ??
    A quoi sert de les pleurer si nous faisons rien pour les aider.Il faut être ferme et determiné et arreter de jouer la victime si on veut finir avec cette bande de traitres et leurs maitre du DSR algerien

  • ka ba
    الجمعة 21 فبراير 2014 - 10:57

    le maroc doit réagir contre les crimes de l'algérie et du polisario devant la communauté internationale il y'a quelleques jours deux sahraoui marocains exécuter froidement par les éléments du polisario et de l'algérie neuf sahraoui marocain bruler sans aucune réaction des organisations des droits de l'homme ou sont nos partis politiques qui ne cherchent que le pouvoir en premier chabat lachgar et autres notre diplomatie doit réagir car le mois d'avril approche et les petro dollars algérien coule a flots l'organisation kenedy a déja pris son gateau en france notre ministre des affaires étrangéres doit bouger avant qu'il soit trop tard

  • hassan
    الجمعة 21 فبراير 2014 - 11:05

    تمهل ايها المغرر به الحرب لن تكون ويدنا مازالت ممدودة والمسامح كريم. تبصروا وانظروا المغرب يكتسح المجال من بين ايديكم و من خلفكم من اجل تنويرهم ومصالحتهم من اجل الوحدة . لان الانفصال ضعف و في الاتحاد قوة المغرب قاد م فانتظروه حتى في المرادية ان النمودج المغربي قادم ولو بعد حين فلا تحلم كثيرا بفصل الصحراء عن مغربها .لان الصحراء عمق هويتنا عد الى التاريخ واسال عن المرابطين الغطوا بحكمهم من نهر السينغال الى الاندلس الى تونس وتومبوكتو انتظر اننا منتظرون.

  • khalid errbati
    الجمعة 21 فبراير 2014 - 11:30

    on dit que celui qui compte tout seul trouve toujours un excédent alors continuer à bâtir des scénarios pour déduire des trucs qui vous permettent de dormir . merci tranquilles alors que la réalité est toute autre merci hesspress

  • bidawi
    الجمعة 21 فبراير 2014 - 12:15

    eerbati
    tu as mal lu l article,ceux qui accusent les mercenaires d assassiner les sahraouis sont des sahraouis de l interieur des camps et ce ne sont pas les autorités marocaines, tu vois cousin que tu n es pas marocain, et pire, tu n es pas humain,par ce que tu as saute la tragedie de toute une famille incendiee cruellement pour nous repeter des propos futiles pour que tu puisse dormir
    la verité se voit deja mais pour ceux qui peuvent voir ,les corbeau haineux ne se reveilleront qu avec des claques sur le nuques

صوت وصورة
الدرك يغلق طريق"مودج"
الأحد 17 يناير 2021 - 12:36 2

الدرك يغلق طريق"مودج"

صوت وصورة
إيواء أشخاص دون مأوى
الأحد 17 يناير 2021 - 10:30 7

إيواء أشخاص دون مأوى

صوت وصورة
الطفولة تتنزه رغم الوباء
السبت 16 يناير 2021 - 22:59 4

الطفولة تتنزه رغم الوباء

صوت وصورة
حملة للتبرع بالدم في طنجة
السبت 16 يناير 2021 - 22:09 1

حملة للتبرع بالدم في طنجة

صوت وصورة
عوامل انخفاض الحرارة بالمغرب
السبت 16 يناير 2021 - 17:11 8

عوامل انخفاض الحرارة بالمغرب

صوت وصورة
جولة ببحيرة الكاسطور في مونتريال
السبت 16 يناير 2021 - 15:55 11

جولة ببحيرة الكاسطور في مونتريال