في الجواب عن رسائل تنظيم القاعدة

في الجواب عن رسائل تنظيم القاعدة
الثلاثاء 17 شتنبر 2013 - 23:20

لا ينبغي أن يمر التهديد الإرهابي الذي صدر عن شريط منسوب إلى تنظيم القاعدة دون فهم رسائله، فبغض النظر عن البحث التقليدي في صحة الشريط ونسبته لتنظيم القاعدة أم لجهات استخباراتية أجنبية تلعب بالورقة الإرهابية من أجل إضعاف المصالح الحيوية للمغرب، فإن هناك جملة من الرسائل التي تضمنها الشريط تستوجب أن نتوقف عندها حتى تهيأ شروط المقاربة المندمجة للظاهرة الإرهابية:

1- الرسالة الأولى، وتهم خطاب تنظيم القاعدة، إذ يلاحظ من الشريط أن هناك اجتهادا في إعادة بلورة هذا الخطاب وتجديد عناصره، فبالإضافة إلى العناصر المركزية التقليدية في خطاب القاعدة المرجعي، أي التركيز على قضية فلسطين والقدس وتموقع الحكام إلى جانب “الأعداء” حسب توصيف خطاب القاعدة، وبالإضافة أيضا إلى تكفير الحكام والحكم بردتهم وعدائهم لتحكيم الشريعة الإسلامية، فقد حقن شريط القاعدة الجديد في الخطاب التقليدي مفردات أخرى حاول أن يستجمعها من مخرجات العملية السياسية وبشكل خاص من مخرجات الخطاب السياسي الناقد للوضعية السياسية والاقتصادية والاجتماعية، مما يعني وجود وعي لدى تنظيم القاعدة بمحدودية الاستقطاب بمفردات خطاب القاعدة التقليدي، وأن هناك محاولة لإعادة ترميم الخطاب بما يؤهله لخدمة مهام الاستقطاب من جديد ليشمل ليس فقط المتدينين، وإنما أيضا الناقمين والساخطين على العملية السياسية والفاقدين الثقة في مؤسساتها، وهذا ما تعنيه بالضبط عبارة تحويل وجهة الشباب من مراكب الهجرة السرية إلى أوربا لما يسميه الشريط بالجهاد في سبيل الله والفرار إلى الآخرة. ومما يؤكد مركزية تطوير الخطاب عند تنظيم القاعدة اشتغاله على استثمار مختلف التناقضات التي يعرفها الحقل السياسي، وهذا بالضبط ما جعل الشريط يحاول توظيف كم هائل من اللقطات المصورة في العديد من القنوات التلفزية والوثائق والتقارير والمداخلات لتقوية الطابع الحجاجي في الخطاب، ورفع درجة “الإقناع” لتيسير عملية الاستقطاب المستقبلي.

2- الرسالة الثانية، وترتبط بسابقتها، إذ تكشف مركزية تطوير الخطاب عند تنظيم القاعدة المأزق الذي يوجد فيه هذا التنظيم في بلاد المغرب الإسلامي وعجزه عن تحقيق أهدافه في الاستقطاب والتوسع بسبب الفعالية الأمنية التي اعتمدها المغرب ومقاربته الاستباقية لمواجهة الخطر الإرهابي. وجوهر هذه الرسالة، أن هناك وعيا لدى تنظيم القاعدة في هذه المنطقة أن المغرب يشكل الدولة الأقوى من حيث تأمينها للحدود وسيطرتها على ترابها الوطني ودروها إقليميا وجهويا في مواجهة التهديدات الإرهابية القادمة من الساحل جنوب الصحراء، لاسيما بعد الدور الحيوي الذي قام به المغرب في مواجهة الإرهاب في مالي، وهذا ما جعل تنظيم القاعدة في المنطقة في توقيت تزامن مع ذكرى 11 شتنبر، يرفع سقف تهديداته ضد المغرب، ويصعد خطابه ضد رموزه ومؤسساته.

3- الرسالة الثالثة، وتخص استمرار اشتغاله على تبني المظلوميات، من خلال التركيز على محنة السلفيين المعتقلين في السجون، وأشكال التعامل الأمني معهم، إذ قد يبدو للوهلة الأولى من خلال تتبع مفردات الخطاب تبني القاعدة لهؤلاء وإثبات العلاقة العضوية بهم، لكن الأمر في حقيقته لا يخرج عن ذات المهمة الاستقطابية التي تسعى إلى استثمار هشاشة هذه الفئة ووضعها المأزوم من أجل تجنيدها في المستقبل القريب.

هذه ثلاث رسائل أساسية كلها تفيد بأن هناك أزمة استقطاب لدى تنظيم القاعدة في المغرب، وأن استراتيجيته تتجه لمعالجتها، ولذلك، فإن الجواب عنها يتطلب الالتفات إلى ألأبعاد الآتية:

– البعد الأمني: وذلك برفع درجة اليقظة والجاهزية والاستمرار في تبني المقاربة الاستباقية لمحاصرة الخطر الإرهابي.

– البعد السياسي، وذلك بتجنب أي مسار يمكن أن يعرض الاستقرار السياسي أو الاجتماعي لهزة من الهزات التي قد تحيي عملية التجنيد والاستقطاب، وتعميق المسار الديمقراطي وتسريع الإصلاحات الكبرى بما يخفف من درجة الاحتقان السياسي والاجتماعي ويضمن مزيدا من التوازن الاجتماعي.

– البعد الديني، وذلك بالاستمرار في تفعيل ودعم خطاب الوسطية والاعتدال، والتمكين له في كل الأوعية الثقافية والتربوية والإعلامية والدينية ورفع درجة إسهام العلماء والدعاة في هذا الورش المهم.

– البعد الحقوقي، وذلك بتسوية ملف السلفية وتفعيل المقاربة التصالحية، وتوسيع فعالية الحوار الفكري والشرعي مع هذه الفئات حتى يتم معالجة هشاشتها الفكرية والاجتماعية وإنقاذها كلية من دائرة الاستقطاب والتجنيد الإرهابي.

‫تعليقات الزوار

3
  • zorro
    الأربعاء 18 شتنبر 2013 - 00:33

    قبل ايام اعلنت الدولة عن تفكيك تنظمين هما الموحدون والتوحيد المتصلين بتنظيم القاعدة في الجزائر ,الضربات الاستباقية قد تكون سبب لهؤلاء لخروجهم بشريط سينمائي من الممكن ان يكون مخرجه نظام استخباراتي في المنطقة وهو الدي اشعل وشحن جبل الشعانبي في تونس بالارهابين ; البعد الاخر الاقتصادي فعدد الشركات التى خرجت من السوق الجزائرية يتضاعف كل مرة واخرها شركة Alcatel Lucent الفرنسية التى انتقلت الى المغرب وقبلها شركة michelin للعجلات التى ودعت السوق الجزائرية قد يكون احد اسباب وصداع رأس للميليشيات الحاكمة في الجزائر لفبركة شريط باعتقادهم سيسبب ضعف وخلل أمني وتهديد لشركات الاجنبية

  • حفير
    الأربعاء 18 شتنبر 2013 - 23:15

    الشريط بث من الجزائر وفيه اشخاص جزائريون و يتكلمون على المغرب
    وهي فرصة للمغرب كي بحرج الجزائر على الاقل عبرة الاشارة
    لجنسية اصحاب الشريط
    وماضيهم العسكري في الجيش الجزائري
    والاموال و البدخ الذي يعيش فيه اقاربهم
    وكيف ان السلطات الجزائرية عجزت عن محاربتهم
    وعن الطريقة التي يتم تسليحهم بها
    وكيف يتحركون في مالي و تونس و ليبيا
    وكيف ان التنظيم الجزائري لم يهاجم اي مسؤول جزائري كبير طيلة العشر السنوات الاخيرة مقارنة مع العراق و افغانستان
    وعلاقة بيانات التنظيم بمواقف الجزائر من حرب ليبيا و حرب مالي و كيف يتزامن خطاب التنظيم الارهابي و يتناغم مع الموقف الجزائري

  • عليك الحق في غبائك
    الخميس 19 شتنبر 2013 - 11:32

    محاولة لبلال التقليدي لتحليل بقي سطحيا، لا يتجاوز وصف اولي حتى. الجدع المشترك بين الحزب الدي ينتمي له بلال والتيارات الانفية، هو العنف المعلن او المخزون: فهم يقتسمان المقاربات الغيبية في معالجتهما للقضايا الدنيوية، وهم معا يستعملان ادوات التكفير والوعد بالجنات الخ، وهما معا يستغلان حساسية المواطن لما هو سهل تحت طاءلات العقاب والاجر، وهما معا يستتمران في جهل المواطن، ويكفران تحذيث العلم. القاعدة والتيازات الاسلامية المقننة التي يمثل بعضها بلال تكمل بعضها البعض، وهي لبعضها بعض كجبل الجليد والقمة. الواحد منها يغدي الاخر في خفاء، وقد يتناقضان في استغلال بعضهما لبعض لما لهما من نزعات انتهازية حتى بينهما. وجب على بلال ان يتمعن بعض الشيء في المنظومة باكملها: التيارات الاسلامية كلها وترابطها العضوي والمعنوي والتكاملي بعضها ببعض، والانظمة التي توالت على المواطنين والتي استتمرت في جهله، وتطويعه. المنظومة باكملها بما فيها من علمانييها واسلامييها تستغل جهل وبساطة المواطن وتتطاحن فيما بينها للاستيلاء على قوته، استغلاله، وربطه الى عربتها لتحقيق اهدافها السياسية.
    وعليك حقك في استمرارك في سطحيتك.

صوت وصورة
بوحسين .. نقاش في السياسة
الأحد 11 أبريل 2021 - 22:07 1

بوحسين .. نقاش في السياسة

صوت وصورة
الصحراء المغربية وفرنسا
الأحد 11 أبريل 2021 - 11:59 18

الصحراء المغربية وفرنسا

صوت وصورة
مشروع "سيتي فوت" بالبيضاء
الأحد 11 أبريل 2021 - 10:19 15

مشروع "سيتي فوت" بالبيضاء

صوت وصورة
وزير الفلاحة في تافراوت
الأحد 11 أبريل 2021 - 09:10 94

وزير الفلاحة في تافراوت

صوت وصورة
جمعية ضحايا الاعتداءات الجنسية
السبت 10 أبريل 2021 - 20:57 5

جمعية ضحايا الاعتداءات الجنسية

صوت وصورة
غرق في شاطئ الجديدة
السبت 10 أبريل 2021 - 19:16 10

غرق في شاطئ الجديدة