قراءة في بعض صحف منطقة أمريكا الشمالية

قراءة في بعض صحف منطقة أمريكا الشمالية
السبت 18 فبراير 2017 - 03:05

هيمنت المواضيع المتعلقة بالجدل حول المستشار السابق للرئيس الأمريكي في شؤون الأمن القومي، مايكل فلين، واتفاق التبادل الحر بين كندا والاتحاد الأوروبي على الصفحات الأولى للجرائد الصادرة بمنطقة أمريكا الشمالية.

وكتبت (واشنطن بوست) أن مايكل فلين، المستشار السابق في الأمن القومي للرئيس دونالد ترامب، الذي استقال الاثنين الماضي بعد 24 يوما عن تعيينه في منصبه، يوجد اليوم في قلب ورطة بعد كذبه على مكتب التحقيقات الفيدرالي بخصوص اتصالاته الهاتفية مع السفير الروسي في الولايات المتحدة، سيرجي كيسلياك.

وكشفت الصحيفة أنه خلال أجوبته على أسئلة محققي “إف بي آي”، يوم 24 يناير الماضي، نفى فلين أن يكون تطرق إلى موضوع العقوبات الأمريكية على روسيا، وهو ما قد يضعه في مواجهة مع القانون، لأن الأمر يتعلق بالكذب على الـ”إف بي آي”.

غير أن الصحيفة، تضيف، أن العديد من المسؤولين يعتبرون أنه ليس من الواضح إن كان الادعاء العام سيحاول رفع دعوى ضد مايكل فلين، لأنه قد يطعن في تعريف كلمة “عقوبات”.

بخصوص هذا الموضوع، أكدت صحيفة (دو هيل) أن “إف بي آي” لا ينوي متابعة فلين، مضيفة أن محققي المكتب الفدرالي لا يعتقدون أن المستشار السابق “عمد إلى تضليلهم”.

علاقة بهذه القضية، كشفت صحيفة (نيويورك تايمز) أن الأميرال روبرت هاروارد، الذي اختاره الرئيس ترامب خلفا للمستقيل مايكل فلين، رفض منصب مستشار الأمن القومي، نقلا عن مصادر عائلية ومالية.

وأضافت الصحيفة أن هذا القرار يعكس الاضطراب الذي يعيشه البيت الأبيض، الذي اهتز بعد استقالة فلين، تلاه انسحاب أندرو بوزدر، الذي اختاره ترامب لمنصب وزير الشغل.

بدورها، اعتبرت صحيفة (وول ستريت جورنال) أن هذه الاضطرابات تشكل “نكسة” للرئيس ترامب، كما تؤخر جهوده في استعادة استقرار التوازن إلى الجهاز الأمني بالبيت الأبيض.

وأشارت الصحيفة إلى أن هاروارد، مساعد القائد السابق للقيادة الوسطى للولايات المتحدة، والذي تجمعه علاقات جيدة مع وزير الدفاع، جيمس ماتيس، كان قد أعرب عن نيته تشغيل موظفين محسوبين عليه بمجلس الأمن القومي.

ورأت الصحيفة أن هاروارد كان يرغب في تعويض عدد كبير من موظفي المجلس، بما في ذلك المساعد الحالي كاي تي مكفارلاند، لكن هذا الاضطراب بالمجلس اعتبر “مزعجا جدا” بالنسبة للرئيس ترامب ومحيطه.

بكندا، كتبت صحفة (لو دروا) أنه بعد أيام قليلة عن زيارته لواشنطن، أراد رئيس الوزراء جوستان ترودو إبلاغ أوروبا رسالة مطمئنة بخصوص التعامل الجاف لدونالد ترامب مع القارة، مضيفة أن زيارة ترودو للبيت الأبيض، الاثنين الماضي، حظيت باهتمام من الاتحاد الأوروبي، الذي نال قسطا من الانتقادات على لسان سفير الولايات المتحدة ببروكسيل.

وأشارت الصحيفة إلى أن ترودو حرص على التأكيد على أن الاتفاق التجاري والاقتصادي الشامل مع الاتحاد الأوروبي ستصادق عليه كندا قبل الربيع المقبل، وهو الوقت الذي ستظهر فيه مزايا الاتفاقات التجارية، التي تثير الآن السخط من جانب إدارة ترامب، معتبرا أن هذا الاتفاق سيصبح نموذجا يحتذى بالنسبة للمعاهدات التجارية الطموحة.

في السياق ذاته، كتبت صحيفة (لا بريس) أنه في هذه المرحلة المحبطة حيث العديد من السياسيين يقترحون الانكفاء على الذات والانعزال كسياسة للمستقبل، تطلق مصادقة الاتحاد الأوروبي على الاتفاق التبادل الحر مع كندا إشارة إيجابية على عدة مستويات، لكن يتعين تحويل مقتضياته إلى نتائج ملموسة، موضحة أن الاتفاق جيد جدا بالنسبة للطرفين بالرغم من الاختلاف الكبير في عدد السكان بين أوروبا وكندا.

من جهتها، لاحظت صحيفة (جورنال دو مونريال) أن ترودو حمل مشعل الدفاع عن اتفاق التبادل الحر مع الأوروبيين ببرلمان ستراسبورغ، لافتة الانتباه إلى أن ترودو بشر بكون الاتفاق سيصبح بوابة للمصدرين الكنديين نحو سوق تعداده 500 مليون مستهلك، كما سيلغي حوالي 98 في المئة من رسوم الجمارك بين الطرفين خلال دخوله حيز التنفيذ الربيع المقبل.

أما صحيفة (جورنال دو كيبيك) فتطرقت إلى إقرار وزير الدفاع، هارجيت ساجان، بأن كندا يتعين أن ترفع نفقات الدفاع، بعدما حدد وزير الدفاع الأمريكي، جيمس ماتيس، مهلة للبدان الأعضاء في حلف شمال الأطلسي لرفع مساهماتها، مبرزة أن ساجان أعلن أن وزارته شرعت فعلا في مراجعة سياسة الدفاع خلال العشرين سنة المقبلة، بما في ذلك رفع النفقات.

بالمكسيك، كتبت صحيفة (ال يونيفرسال) أن وزارة المالية والائتمان العام تعلن عن أن أسعار البنزين والديزل لن تشهد أي تغيير، لتحافظ على أسعارها المعتمدة منذ فاتح يناير الماضي، حسب ما كشفت مصادر مقربة من الوزارة، موضحة أن القرار اتخذ بعد اجتماع بالمقر الرسمي للرئاسة “لوس بينوس”.

أما صحيفة (لاخورنادا) فأبرزت أن الرئيس انريكي بينيا نييتو أكد أن المكسيك تتوفر على أفضل الظروف الهيكلية من أجل أن تصبح وجهة استثمارية قوية، ولديها “إمكانات هائلة” لتحقيق مستويات أفضل للتنمية.

وأضافت الصحيفة أن الرئيس حدد، خلال لقاء مع أعضاء مجلس تنسيق الأعمال، الأولويات لبقية الإدارة الحالية والمتمثلة في تعزيز الإصلاحات الهيكلية، والحفاظ على استقرار الإطار الماكرو اقتصادي وتقوية دولة الحق والقانون والشفافية ومحاربة الفساد وتحفيز التنمية المتوازنة للمناطق الأقل حظا في البلاد.

ببنما، أبرزت صحيفة (لا برينسا) أن المئات من المواطنين احتجوا بشوارع العاصمة تنديدا بالإفلات من العقاب في قضايا الفساد التي طفت على السطح خلال الأشهر الماضية، موضحة أن هذه المسيرات الاحتجاجية جاءت بدعوة من مجموعة من المنظمات المدنية والنقابات.

ونقلت الصحيفة عن بيان وزع بالمناسبة أن “بطء السلطات، وخاصة النيابة العامة، في تحديد المسؤوليات، والدعوة إلى اتخاذ إجراءات ضد من ثبت في حقهم الإضرار بممتلكات الشعب البنمي تعتبر دوافع كافية للمشاركة المواطنة في هذه الاحتجاجات”، منددين بـ “غياب إرادة واضحة لمحاربة الفساد، مهما كانت هوية المتورطين فيه بالأجهزة الثلاثة للدولة”.

في السياق ذاته، أبرزت صحيفة (لا إستريا) أن احتجاجات المواطنين آخذة في الاتساع مع تواصل الكشف عن معلومات جديدة حول تقديم الرشاوى للمسؤولين، موضحة أن المواطنين يطالبون بالتحقيق مع كل المتورطين في قضايا الفساد، وليس فقط تلك التي تورطت فيها الشركة البرازيلية (أودبريشت).

صوت وصورة
الاستثمار في إنتاج الحوامض
الإثنين 18 يناير 2021 - 15:50 2

الاستثمار في إنتاج الحوامض

صوت وصورة
فضاء نجوم سوس يؤطر الإبداع
الإثنين 18 يناير 2021 - 13:49

فضاء نجوم سوس يؤطر الإبداع

صوت وصورة
سفير أمريكا قبل مغادرة المغرب
الإثنين 18 يناير 2021 - 12:55 9

سفير أمريكا قبل مغادرة المغرب

صوت وصورة
الفرعون الأمازيغي شيشنق
الأحد 17 يناير 2021 - 22:38 29

الفرعون الأمازيغي شيشنق

صوت وصورة
وداعا "أبو الإعدام"
الأحد 17 يناير 2021 - 21:20 33

وداعا "أبو الإعدام"

صوت وصورة
قافلة إنسانية في الحوز
الأحد 17 يناير 2021 - 20:12 3

قافلة إنسانية في الحوز