قضاء فرنسا يرفض دعاوى مغربية من أجل التشهير‎

قضاء فرنسا يرفض دعاوى مغربية من أجل التشهير‎
الجمعة 10 ماي 2019 - 17:06

قررت محكمة التمييز الفرنسية، اليوم الجمعة، أن الدولة الأجنبية التي تعتبر نفسها ضحية للتشهير العلني لا يمكنها رفع دعاوى أمام المحاكم الفرنسية، في إطار شكوى تقدم بها المغرب.

هذا القرار الصادر عن أعلى محكمة قضائية اجتمعت بكل أعضائها، وفق ما أوردته وكالة الأنباء الفرنسية، بات يعد سابقة قضائية ستمكن المحاكم من رفض أي شكوى تشهير تتقدم بها أي دولة في مرحلتها الابتدائية أو لدى إحالتها على القاضي.

وقدم المغرب ثلاثة طعون بعد إعلان عدم قبول سلسلة من شكاوى التشهير، تقدم بها بين عامي 2015 و2018. وشملت هذه الشكاوى صحافيين فرنسيين ابتزوا الملك محمد السادس، وزكريا مومني الملاكم السابق.

وقالت المحكمة إنه “نتيجة لذلك، لا يمكن لأي دولة تؤكد أنها ضحية للتشهير أن ترفع دعوى تعويض للضرر الذي لحق بها”.

‫تعليقات الزوار

9
  • عبدة
    الجمعة 10 ماي 2019 - 17:48

    ادا كانت فينا نفس فلنرد بالمثل………

  • الحسين
    الجمعة 10 ماي 2019 - 17:48

    استطيع أن أقول إن أكبر دولة عنصرية ضد الإسلام والمسلمين على وجه الارض هي فرنسا.
    وعلاقتها مع المغرب هي علاقة مصالح لا غير .

  • فقيه متقاعد
    الجمعة 10 ماي 2019 - 18:02

    دولة القانون بعيدا عن جهل و الخرافة كمصدر للتشريع. سواسية تحت ميزان القانون و مباركة السماء بدون وساطة ولا قرابة.

  • ح.ع الله
    الجمعة 10 ماي 2019 - 18:08

    قضية ابتزاز الملك لا علاقة لها بهذا الموضوع ولا تدخل ضمن "التشهير بالدول" التي رفضتها المحاكم
    أما ابتزاز الملك فهي قضية شخصية وليست قضية دولة، وبالثالي لا يسري عليها هذا القرار، الذين اجرموا في حق الملك وحاولوا ابتزازهم فقد حوكموا وصدرت ضدهم عقوبات وهم الآن في حالة استئناف
    وعليه إقحام الملك في هذا المقال ليس سوى محاولة للنفخ في الخبر وإعطائه بعد اخر غير الحقيقة

  • المرابط حسين
    الجمعة 10 ماي 2019 - 18:41

    الصحافيون الفرنسيون لم يبتزوا الملك محمد السادس بل حاولوا ابتزازه بحيث الفوا كتابا ادعوا فيه ان الملك شاذ جنسيا بالادلة وشهادة الخدم والحشم الذين غادروا القصر الملكي الى اروبا ثم قاموا بالاتصال هاتفيا بالملك وطلبوا منه مبلغ ثلاثة ملايير سنتيم من اجل عدم نشر ذالك الكتاب لكن الملك قام بتسجيل مكالمتهم ورفع بهم شكوى لدى المحكمة الفرنسية التي رفضتها .

  • Adam
    الجمعة 10 ماي 2019 - 18:48

    هل هدا يعني أن هدا التشهير خبر حقيقي ولا يجوز تكديبه ام أنه لم تعد هناك صحافة ملتزمة و أن اغلب الأخبار مزيفة و الباب اصبح مفتوحا للتشهير و التشجيع عليه.

  • simo paris
    الجمعة 10 ماي 2019 - 18:51

    زكرياء المؤمني گيدوه الجمعيات الفرنسية حتا جابها ف راسو
    الملف ديالو كان ساهل و الملك ماكانش ايتخلى عليه
    كن صبر شويا كن الملك استقبلو و رد ليه الاعتبار
    و لكن مزق الجواز ديالو و تبع الجمعيات الفرنسية بدون تفكير و هو الان خارج الخط
    عاش الماك

  • Nadori horrr
    الجمعة 10 ماي 2019 - 19:25

    la réciproque est valable aussi

    VALABLE DANS LES DEUX SENS

  • جريء
    الجمعة 10 ماي 2019 - 19:53

    ليس هناك ما يسمى بابتزاز، بل هناك مزبلينها و يخافون من الصحافة الاجنبية الجريءة، اما صحافتنا فهي في جيوبهم.
    او الله ما كاين غي المافيا فدول العالم 3، حيث الجهل و الامية، و الاعلام يلعب بالراي العام كما يريد.

صوت وصورة
فنانون يباركون عيد الفطر
الخميس 13 ماي 2021 - 11:30

فنانون يباركون عيد الفطر

صوت وصورة
فرحة في قلوب الأطفال
الخميس 13 ماي 2021 - 11:23

فرحة في قلوب الأطفال

صوت وصورة
زكاة الفطر بين النقد والحبوب
الأربعاء 12 ماي 2021 - 23:24 17

زكاة الفطر بين النقد والحبوب

صوت وصورة
بادرة إنسانية لمدير أوزون
الأربعاء 12 ماي 2021 - 21:32 9

بادرة إنسانية لمدير أوزون

صوت وصورة
كيفية أداء صلاة العيد
الأربعاء 12 ماي 2021 - 20:34 19

كيفية أداء صلاة العيد

صوت وصورة
سال الطبيب: صحة الجلد
الأربعاء 12 ماي 2021 - 19:30

سال الطبيب: صحة الجلد