كليب: قناة "الميادين" هدفها المقاومة ولا صحة لتلقينا دعمًا من إيران

كليب: قناة "الميادين" هدفها المقاومة ولا صحة لتلقينا دعمًا من إيران
الثلاثاء 24 شتنبر 2013 - 13:05

كمَا أنَّ الربيع العربِي غير أنظمة، وأحلَّ أخرى مكانها، في انتقالٍ كان للإعلام فيه دورٌ محوريٌّ، لمْ يكن الإعلام العربِي ليشُذَّ عن رياح التغيير، التِي دفعت إعلاميين في قناة الجزيرة القطريَّة إلى الاستقالة، رفضًا لخطها التحريري، ميممين شطر وجهات جديدة. فكانَ أن غادر الجزيرة كثيرون، من بينهم لسامِي كليب، الذِي يجرُّ خفه عقودًا من العمل الإعلامي في فرنسَا، كما فِي الجزيرة، التي حاور على شاشتها، نخبة من الساسة والكتاب والمثقفين، عبر برنامجه السابق “زيارة خاصة”.

هسبريس التقت سامِي كليب، في برلين، وكان لها معهُ حديثٌ حول انتقاله من الجزيرة إلى تجربة قناة الميادين، التِي قالَ إنها تعملُ على تقديم طرح متوازن في الصراعات العربية، بعيدًا عن أيَّة تبعيَّة لإيران أو لغيرها من الأحزاب.

بعدمَا عرفكم المشاهد من خلال قناة الجزيرة، التِي كنتم تقدمُون على شاشتها برنامج “زيارة خاصة،” أنتم اليوم مدير للأخبار بقناة الميادين، فِي أيِّ سياقٍ جاءَ الانتقال؟

في الواقع منذ عامين تقريباً، جاءت فكرة إنشاء قناة، بعد أن كنا قد تركنا الجزيرة، أنا وغسان بن جدو، وزملاء آخرين، كنا نفكر فيما يمكن أن نفعل، كي نؤسس مؤسسة إعلامية، باتت حاجة، بالنظر إلى التغييرات التي حصلت في الوطن العربي، وأن تكون تقريبا على مسافة واحدة من الجميع، وأن تنقل كل وجهات النظر، وأن يشعر الصحفِي أنَّ المهنة تضيءُ ما يحصل لا أن تدخل في صراعات داخلية داخلية.. جاءت الفكرة ودربنا الصحفيين على الهواء لمدة عام، وبعدها فوجئنا في الواقع بانتشار الميادين، على نحوٍ تخطى توقعاتنا لكنه لا يزال حتَّى الآن أقل من طموحاتنا. هذه هي الفكرة، أمَّا الانتقال من مقدم برامج إلى إدارة الأخبار، فلم يكن صعبًا بالنسبة إلي، إذْ عملت طويلا مديراً للأخبار بفرنسا في أكثر من مؤسسة، والحمد لله، القناة تسير بشكل ممتاز، وقريبا جدا وهذا يهم المشاهد المغربِي، ستكون هناك قنوات خاصَّة بالمغرب العربِي.

انتقدتم غياب المهنيَّة وسط بعض القنوات في تغطية مجريات الربيع العربي، هل تحيلون إلى قناتي الجزيرة والعربية، في التحمس لبعض الثورات والتعتيم على أخرى؟

لقد عملتُ طويلًا في الجزيرة، وهيَ مؤسسة احترمت كل العاملين فيها، وقدمت لنا أفضل ما عندها وعشنا في قطر أجمل الأيام، وكان القطريُّون معنا قمَّة في التعامل الأخلاقي، ولكن في نهاية الأمر، الجزيرة اختارت خطًّا سياسيًّا في الوطن العربِي، تسير في اتجاهه، فيما اختارت فضائيات أخرى خطًّا آخر. ولذلك نلاحظ أنَّ في بعض الدول العربية التِي ساهمت الجزيرة في إسقاط أنظمتها صارت الجزيرة محسُوبة على طرف واحد، حيث صارت أقرب إلى وجهة النظر القطريَّة الرسميَّة، التي تدعم تيار الإخوان المسلمين، ونحن كصحفيين نقدر الإخوان المسلمين ولسنا ضدهم، ولكن حينما أتحدث بصفتي إعلاميا، أرى أنَّ وسائل الإعلام يجب أن تنقل وجهات نظير جميع الأطراف، وتقدم طرحًا متوازنًا بين الطرفين، وأنا ألاحظ منذ فترة أن الجزيرة بدت وكأنها تصحح بعض ما حصل قبل عام أو عام ونصف، لإعادة بعض التوازن، وإن كنت أعتقد أنَّ ثمة مشكلة مع الجمهور العربِي، الذِي صار جزءٌ منه، يعتبر الجزيرة طرفًا ويتعامل معها على ذلك الأساس، لا وسيطا ولا ناقلاً لكل وجهات النظر..

تحدثتم عن اتخاذ بعض القنوات خطًّا سياسيًّا لها، لكن قناتكم الميادين لها خطٌّ سياسي أيضًا، بالتركيز على البحرين وتغطية الأزمة السورية بشكل محتشم؟ حسب ما هو بادٍ؟

أنَا أتحدَّى أيَّ متابع يشاهد قناة الميادين طيلة النهار، أنْ يبين مرة واحدة كنا فيها ضد البحرين، إذ إننا نبث الأخبار كما هي حين توردها وكالات الأنباء، ولمْ نأتِ يومًا بطرف يذمُّ قادة البحرين، بالعكس تمامًا، نحن ننقل وجهات النظر كلها، حينما يتعلق الأمر بالبحرين نتصل بالمسؤولين البحرينيين، بعضهم يعبر وكثيرون يرفضون.

أمَّا بالنسبة إلى سوريَا فأنا أؤكد أن قناة الميادين لم تتركا معارضًا سوريًّا ولا قياديًّا عسكريا على الأرض، باستثناء من هم منتمون إلى القاعدة، إلا وحاورناه على الشاشة، لا يوجد أي برنامج على قناة الميادين لا توجد فيه وجهة نظر السلطة ووجهة نظر المعارضة معًا..لكن المؤسف اليوم هو أن نقل وجهة نظر السلطة يجر الاتهام بالقرب منها..

نحن بطبيعة الحال، لدينا هدف سياسي في قناة الميادين، يتمثل في دعم المقاومة سواء في فلسطين أو في لبنان، أعني المقاومة ضد إسرائيل فقط، كما أنَّ لدينا هدفًا آخر ممثلاً في الحريات في الوطن العربي ونقل وجهات نظر نظر المعذبين في أيِّ مكان من العالم، ولذلك ترانَا نهتمُّ بنفزوِيلا وكوريَا التي همشت في العقود الماضية، ولكن بالنسبة إلى الموضوع السورِي تحديداً، أتحدى أي متابع يذكر لي برنامجا لم نذكر فيه وجهات النظر كلها..

لكن ماذَا عن توصيفات الجيش العربي السوري والحديث في المقابل عن جماعات مسلحة؟

نحن نقول “الجيش العربي السوري” لأنَّ اسمه الرسمِي كذلك، وهذا جيش دعم كل المقاومات العربيَّة، وقلبه ينبضُ على كل قلوب المقاومة العربيَّة، لكننا نقول الجيش الحر بالموازاة مع ذلك، الذِي انضافت إليه أطراف مسلحة غير معروفة النسب، كأن يأتيك الشيشانِي، ومقاتل آخر من دول القوقاز، ومن المغرب العربِي أيضًا، من منطلق تكفيرِي، أو “جهادِي” بلغتهم، لإقامة جمهوريَّة إسلاميَّة، هذه جماعات مسلحة، لكننا نتحدث عن الجيش الحر كجيش حر..

بيد أنَّ هناك من يرى أنَّ المقاربة الدموية لبشار الأسدن وخروج الشعب السورِي، لثمانية أشهر في مسيرات سلمية، لا سلاح فيها، هي التِي أفضت بالأمور إلى الزيغ عن مسارها الطبيعِي؟

هناك ربما صورة تم نقلها عبر وسائل الإعلام، قد تكون خاطئة في جزء منها كما قد تكون صحيحة في جزء آخر، أنت اليوم أمام طرفين في سوريا؛ طرف النظام، الذِي له شعبيته، والجزء الأكبر والأساسي من الجيش، وهناك المعارضة السياسيَّة والمُسلحَة، التي لها شعبيتها..

ونحن في قناة الميادين، لا نريد أن نلغِي طرفًا لسبب سياسي، لأنه طرفٌ موجود، والعالم كله عاد يقول بوجوب الحوار بين النظام والمعارضة، نحن مثلاً لا نقول كتائب الأسد، لأن هذه ليست كتائبًا وإنما هناك جيش..الجيش المصري مشتبك اليوم مع مسلحين في سيناء، كيف توصف ذلك، هل تقول كتائب السياسي على سبيل المثال ضد المسلحين، للأسف الشديد، هناك خلل في توصيف الواقع الحالي في الدول العربية، وكل شخص يريد أن يوصفه وفق أهوائه السياسية..

إلى جانب كونك إعلاميًّا، تعدون واحدًا من المثقفين بما تجرهُ من عقود طويلة في الإعلام بأوربا والشرق الأوسط، هناك من يعيب على المثقف عدم انحيازه إلى رغبات الشعوب، حيث إنَّ هناك مثقفين انحازوا إلى الثورات في تونس ومصر وليبيا، لكن ما إنْ بلغت الأمور دمشق حتَّى اتخذُوا موقفًا مغايرًا؟

حينما نستضيف هيثم مناع، أو قيادات الائتلاف المعارض التي تظهر عندنا، وننقل نبض الشارع السورِي، أو حين يعتقل فنان أو رسام أو مناضل حقوقي فإننا نكون متوازنين..نحن في قناة الميادين، كصحفيين، سواء غسان بن جدو، أو أنا أوالمشرفين الآخرين، نقفُ ضد الديكتاتوريات العربيَّة أينمَا كانت من المحيط إلى الخليج، ونصطفُ مع نبض الشعوب، لكن نميز بين أن تكون هناك ثورة فعليَّة ضد نظام ظالم، وبين أن تكون هناك مؤامرة، أعتقد أن سوريا بدأ فيها تحرك ثورِي جدِي، عبر المطالبة بتحسين ظروف الحياة، والحريات، ورفع قبضة الأمن المتشددة على الناس، وضرب الفساد، لكن من جاء وركب على هؤلاء الذين عارضُوا في الواقع، هي مصالح غربية تضاربت في سورية، والآن سورية هي محور صراع عالمي بالدم السورِي، وأنَا أقول شخصيًّا إنَّ كل دم سوري، سواء كان من النظام أو المعارضة، هو خسارة لسورية والشعوب العربية، نحن نريد أن تبقى سورية قوية، وتظل داعمة لخط المقاومة..

أتيتم على ذكر تدخل المقاتلين من الشيشان وجبهة النصر، لماذا لا يتم الحديث عن حزب الله وإيران وجماعات تأتي من العراق، زيادة على التدخل الروسي، لماذا التركيز على المحور القطرِي السعودِي وإخفاء التدخل الآخر؟

أنا أقول لك أمرًا مهمًا، إذَا سألتني كشخص، أقول لك أنا مع خروج كل من يقاتل في سورية وهو ليس سوريا، ووقف القتال والحرب، لكن هناك وجهة نظر عند حزب الله، وهي أنه آخر طرف دخل إلى سورية، بقوله إنَّ دخوله جاء كردة فعل، بعد أن طلب من كل دول الخليج وقف إدخال السلاح إلى سورية، والجهاديين والتكفيريين، أنا أقول إنَّ هناك حاجة إلى أن تعود سورية للسوريِّين، وأن يكون هناك نظام سورِي يضمُّ كل الأطراف، السلطة الحاليَّة جزء أساسي منها، والمعارضة الحالية أيضًا، كيْ تبقَى سوريًا بلدًا داعمًا للمقاومة، لأنَّ صراعًا مفصليًا بين من يريد تقسيم سورية، وإنشاء “جمهوريات الموز” إذَا صح التعبير، لكيْ تنهك كل المصالح العربيَّة، وهناك محورٌ آخر يرفض الأمر، العرب الآن في أسوأ مراحلهم، لأن ما يقع في سوريا يخدم الجميع سوى السوريين، ولذلك فنحن ننحاز إلى سورية..

لكن هل يكفِي أنْ يكون النظام داعمًا لجهات تقول إنها تقود المقاومة كيْ يحقَّ له القمع؟

أنَا ضد القمع، سواء مورس من قبل النظام السورِي، أو من غيره، وكل نظام يقمع شعبه فهو خاطئ، ربما أخطأ النظام في كثير من حساباته السياسيَّة، لكنه يقول إنه مهما فعل، إنما كان بصدد مواجهة مؤامرة تحاك ضد سورية، والدليل أنهم طلبُوا تغيير بعض مواد الدستور فغير الدستور كاملاً، وطلبوا تغيير نظام البعث فألغى حزب البعث..

لكن هل يمكن الوثوق في المناخ الذِي مرتْ فيه تلك التعديلات الدستوريَّة؟

لدي سؤال جوهري، من يستطيع الآن أن يقول إلى من ينحاز الشعب السورِي، لو كان جميعه ضد النظام، كان على النظام أن يسقط، المهم الآن هو حصول حوار، لأنك في نهاية المطاف أمام مرحلة مفصليَّة، إمَّا الحوار أو استمرار القتال إلى ما لا نهاية..

لكنْ ما مدى جاهزية النظام للحوار؟

هو الآن جاهز، وأنا أعتقد أنَّ من أخطاء النظام عدم اعترافه بالمعارضة في البداية، لأنه كان يراها مرتبطة بالخارج وذات روزنامة خاصَّة، ومشكلة المعارضة أنها ظلت تقرر إسقاط النظام قبل الحديث عن أيِّ تغيير في سورية، حتى قبل أن يصل الدم إلى هذا المُستوَى.

انتقادات واسعة توجه الاعلام المصري، كيف تنظرون إلى الإعلام العربي عموما في تعاطيه مع الربيع العربي؟

يجب أن يكون هناك نقل بموضوعية وألا يصبح الإعلام وسيلة للقتل، فضلاً عن وجود حاجة إلى التخفيف قليلاً من الصراخ، وَألا يكون الإعلام وسيلة لدفع طرف ضدَّ طرف آخر، نحن الآن وللأسف بحاجة إلى “ربيع إعلامِي” على غرار الربيع العربي، الذي هضم بسبب التدخلات الخارجيَّة، كيْ يعيد إلى المهنَة أخلاقها، وموضوعيتها، ويعبر كل طرف عن نفسه عبر تلك الفضائيات، لكن المال السياسي، هذه الكارثة في الإعلام حاليًا، سخر الإعلام العربِي لخدمة السياسيين، فبدل أن يكون مراقبًا للسياسة أصبح عبدًا للسياسة، في كل الدول العربية تقريبا، بحيث أنَّ هناك رؤوس أموال لا يفقه أصحابها شيئاً في الإعلام ولا في السياسة، تديرُ مؤسسات إعلامية.

وماذَا عن تمويل قناة الميادين، هناك من يقول إنَّ الدعم يتدفقُ إليها عبر الصنبور الإيرانِي؟

لقد سبق وأن أعلننا في مؤتمر صحفي، أنَّ لدينا خمسة رجال أعمال، متعددي الجنسيات، حين أطلقنا فكرة القناة تقدمُوا، وساهمُوا فيها..أنا أؤكدُ لك تأكيدًا قاطعًا، ليس لدينا أيُّ دعم، لا من دولة ولا من حزب، بعدما قيل أنَّ إيران تدعمنا، كما قيل في مرات أخرى إنها قطر، التِي أرادت أنْ تؤسس مشروعًا بديلًا للجزيرة التي تعيش وضعًا صعبًا، لقد أمضيت والزميل غسان بن جدو ربع قرن من العمل الصحفي، نحافظ على استقلالية المهنية وأخلاقياتها، لا نريد في هذه المرحلة المتقدمة من عمرنا، أن نكون بيادق، لا للنظام، ولا لأحزاب أو تيارات، وإنما نحن مع الموضوعية قدر الإمكان، ما دامَت لا توجدُ أيَّة قناة موضوعية في العالم..وأنا أتحدَّى بعد عامٍ ونصف، أن يأتي مشاهد ليقول لنا إننا نشرنا خبراً واحداً كاذبًا، أو خبرًا أدَّى إلى الاقتتال في جهة معينة.

‫تعليقات الزوار

41
  • Cornelia
    الثلاثاء 24 شتنبر 2013 - 13:24

    قناة موضوعية و مهنية اتابعها يوميا عدد كبير من صحفيي الجزيرة اشتغلوا فيها لمصداقية اخبارها

  • JAMAL OUBAIRI
    الثلاثاء 24 شتنبر 2013 - 13:33

    احذروا من هذه القناة الشيعية الرافضية التي تدعى قناة الميادين لصاحبها بن جدو الشيعي الخبيث
    هذه القناة الممولة من طرف ايران و حزب اللات و بشار الاسد النصيري تسعى جاهدة لبث الفتنة في كل البلدان الاسلامية عبر نشر الاخبار المغلوطة و الاشاعات هذه القناة الخبيثة تحاول جاهدة تجميل صورة الشيعة الذين يطعنون في عرض النبي صلى الله عليه وسلم و الذين يكفرون ابا بكر الصديق و عمر ابن الخطاب رضي الله عنهما صحبة العديد من الصحابة الاخرين كما تحاول جاهدة الدفاع عن ايران الرافضية التي تسعى الى احتلال دولة التوحيد حفظها الله
    هذه القناة خطيرة جدا مهمتها الاساسية تكمن في بث الفتن في كل الدول السنية مثلالمغرب و تونس و مصر و ليبيا و اليمن و السعودية كما تكمن ايضا في نشر الدين الشيعي و تحسين صورة ايران الشيعية عند عامة الناس و بسطائهم من العرب السنة و كسب التعاطف معها و ربما اعتناق الدين الشيعي الغريب عن الاسلام
    كما تصبو هذه القناة ايضا الى تحسين صورة المقاومة المزعومة للرافضي الخبيث حسن نصر اللات
    احذروا و حذروا منها الناس بارك الله فيكم ان كانت لكم غيرة على سنة نبيكم صلى الله عليه وسلم

  • القناة
    الثلاثاء 24 شتنبر 2013 - 13:39

    من خلال تتبعي لهذه القناة منذ نشأتها تبين لي أنها عدوة للربيع العربي وتتقطر حقدا على التيار الإسلامي خصوصا الإخوان المسلمين.كما أنها ساهمت في الدعاية للثورة المضادة ضد الرئيس مرسي كما أنها تنهش في ربيع تونس وتدلل حزب الباجي سبسي الذي هو إمتداد لنظام الطاغية بنعلي.هذه القناة هي عميلة للنظام الإيراني ومنفذة لأجندته

  • khmass, ould fellah
    الثلاثاء 24 شتنبر 2013 - 14:11

    سامي كليب إعلامي لبناني يحمل الجنسية الفرنسية، قدم برنامج زيارة خاصة على قناة الجزيرة. وكان يشغل منصب رئيس تحرير في إذاعة مونت كارلو,متزوج من الإعلامية السورية لونة الشبل.
    لونا الشبل (1 سبتمبر 1975 -) إعلامية سورية. عملت سابقا في قناة الجزيرة الفضائية[1]. وهي حاليا مستشارة إعلامية للرئيس السوري بشار الأسد.

  • قارئ
    الثلاثاء 24 شتنبر 2013 - 14:21

    تكاد عيوني تفيض فرحا، "أخيرا… قناة محايدة يشرف عليها ملائكة "… فيوقظني صوت الحسابات السياسية الإقليمية بكل مرجعياتها وتكتيكاتها، فأقول : لكل خياراته…(هنا مبدأ الحرية)، الفرق فقط في الشجاعة للصدع بما نختار وتحمل مسؤولية خياراتنا، بدل اللعب على الكلمات و ادعاء "الحياد"…

  • العربي الحر
    الثلاثاء 24 شتنبر 2013 - 14:23

    لا توجد اي قناة او ادا عة او جريدة في العا لم مستقلة او موضوعية تنقل كل الحقيقة الى الراي العام الكل حسب مصلحته ومن يموله…

  • الرافضة هم العدو فاحذرهم
    الثلاثاء 24 شتنبر 2013 - 14:31

    اللهم احفظ بلدنا و بلاد المسلمين من الرافضة

  • نورالذين
    الثلاثاء 24 شتنبر 2013 - 14:35

    امثال هؤلاء الصحافيين القلائل الذين يدفعون ثمناغاليا امابالاموال او مستقبلهم وفي بعض الاحيان حياتهم هنيئا لكم وفقكم الله رجال لن ينساهم التاريخ عكس الانتهازيين الذين يقولون مالايفعلون بل يخربون مجتمعا بالنفاق والتملق للحكومات والانظمة الاسبدادية مقابل حفنة من المال او منصب وفي الوقت الذي يهوى المستغل ينساه التاريخ

  • molikano
    الثلاثاء 24 شتنبر 2013 - 14:37

    الميادين قناة متواطئة و اجندتها واضحة من خلال عداوتها للثورات العربية و قد تابعتها من قبل فلم استطع استساغة ترهاتها … اما هذا المذيع فقد خسر كل رصيده.

  • hcm
    الثلاثاء 24 شتنبر 2013 - 14:42

    يقول سامي كليب أن التمويل لا يأتي من إيران
    من أين يأتي إذن و القناة لا تبت ولو إعلانا واحدا؟؟؟
    شتان مابين الجزيرة و الميادين الأولى قناة مهنية و الثانية ناطق رسمي بإسم حزب الله و إيران
    غسان بن جدو هو من يحلل خطابات نصر الله في القناة فكيف تفسرون هذا ؟؟

  • simo
    الثلاثاء 24 شتنبر 2013 - 14:44

    مند تاسيسها وانا اتابع هده القناة فوجدت فيها تلك الاداة الاعلامية التي نحن في امس الحاجة اليها خصوصا بعد تموقع قناة الجزيزة في صف من اغتصبوا الانتفاضات الشعبية .انها قناة تتوفر فيها شروط المهنية والحيادية المطلوبة في نقل الحدث والتعليق عليه .نتمنى لهده التجربة النجاح والتوفيق ودلك بالحفاظ على نفس الخط التحريري الدي بدات به .

  • Mohammed Germany
    الثلاثاء 24 شتنبر 2013 - 15:05

    انا لا اعرف هذه القناة ولم اشاهدها ابدا. ولاكن انطلاقا من نص الحوار يتبين ان الرجل ضد الربيع العربي. هذه بعض الجمل التي اجاب بها:

    "… أنا أقول إنَّ هناك حاجة إلى أن تعود سورية للسوريِّين، وأن يكون هناك نظام سورِي يضمُّ كل الأطراف، السلطة الحاليَّة جزء أساسي منها، والمعارضة الحالية أيضًا، كيْ تبقَى سوريًا بلدًا داعمًا للمقاومة…"

    تأملوا هذه الجملة جيدا: "السلطة الحاليَّة جزء أساسي منها" . يعني بشار ونضامه.
    نعم ياكليب من خلال ما قلته يتبين ان قناة "الميادين" هدفها مقاومة الربيع العربي.

  • قرميم
    الثلاثاء 24 شتنبر 2013 - 15:16

    إستحي من الله يا أخي ماعهدناك هكذا إذاكنت تدعي المصداقية ونقل الحقيقة والرأي لآخر لا تقل هذا الكلام عن الجزيرة لأنها تبقى أحسن قناة في العالم أماقناتكم الميادين فهي قناة شيعية رافضية بتمويل إراني صفوي أما الجزيرة ساهمة في كل الثورات العربية بنوع من الحرفية المهنية وخير دليل هو تغطيتها لأحداث مصر وما جرى فيها من إنقلاب على الشرعية أما أنتم مذا قدمتم إعترفتم بهذا الإنقلاب الفاشي اللذي أحرق مصر ودمرها فلهذا يجب عليك أن تتحر بالمصداقية في تصريحاتك .

  • مغربي حر
    الثلاثاء 24 شتنبر 2013 - 15:19

    الحمد الله على شيئ إسمه الذاكرة، غذا تتبع المشاهد برامج هؤلاء إلى بن جدو سيكتشف بوضوح توجههم الشيعي، وبث إفكارهم عبر تدخلاتهم وانتقائهم البرامج بشكل منظم.

  • دي ايكونوميست
    الثلاثاء 24 شتنبر 2013 - 15:33

    اسآل سامي كليب: لو كان الامر يتعلق بالمغرب او الجزائر هل كانت قناة الميادين ستعتمد الاسماء الرسمية كالجيش الملكي او الجيش الوطني الشعبي في اذاعة الخبر او تكتفي ب" الجيش المغربي او الجزائري".

  • "مت قاعد"
    الثلاثاء 24 شتنبر 2013 - 15:46

    كل من يريد النيل من المقاومة بأي طريقة كانت فهو واهم لأن ركائزها قوية وصادقة عكس كل من يزغرد ويثرثر دون فعل شيء رغم الأموال التي تصرف لإضعافها من طرف من يدعي الإسلام ولعل المنبر الإلامي أحد أبرز قوتها ودلالة متانتها لخروج أناس كانت معروفة ومازالت بنزاهتها من قنوات للذهاب لأخرى كالميادين لمصداقيتها. غير هذا سراب وثرثرة معتادة وفارغة كضربة السيف في الماء وما لم يحققه الصهاينة بدعم منالغرب والعرب 2006 لن يحققه أقزام تتناثر من هنا وهناك.

  • الجزيرة قرة العين أحببتها
    الثلاثاء 24 شتنبر 2013 - 16:19

    لا للمناقشة والمساوة بأي إداعة مع الجزيرة العملاقة القوية بنزاهتها وجرأتها ومالها وخبرت صحافيها ،سأبقى للجزيرة الزوج الوفي بعد القران ولن أغيرها بعد الحب الطويل الدي تقاسمناه مع بعضنا من مأسي وحزن وسعادة،الجزيرة هي قطرية عربية سنية تنصر إخوانها في كل مكان وتفضح عورات السفاحين بكميراتها المنتشرة في كل بقاع العالم وفي كل شبر إلا وهي حاضرة ،رفعت قيمت المواطن العربي وأوصلت صوته إلى كل مكان وإلى أعلى صلطة ،أما الميادين لقد سبق لي مرة واحدة لا تتجاوز 15دقائق تقريبا رأيت فيها حوار يجمع مع قائد فلسطيني مع غسان الدي يعاتبان فيها حركة حماس على أخد المعركة ضض التوار مع النضام الدي أدعمهم وأحضنهم ،هدا لايعقل ياغسان حتى لو كانت عليك طغوطات من زوجتك الشيعية فالمشكل سوري شيعي سوري سوني وليسى مع الصهاينة،والله لا أصدق إلا الجزيرة رغم أنها كانت تقلقني من قبل بسبب الصحراء المغربية وهدا كان له علاقة بالجزائر التي أيدت الإنقلاب بينما رفضه الحسن التاني رحمه الله،لاتلومو الجزيرة على الماضي ولومو الجزائر التي تعاكسنا في القرارات إدا لم يكن من صالحنا يكون من مصلحتها كالإنقلاب القطري،تحية لقطر وإداعاتها .

  • مرجان عربي مسلم
    الثلاثاء 24 شتنبر 2013 - 16:24

    معلومة لصاحب التعليق 2 غسان بن جدو تونسي وهل تونس شيعية ثم ما هذا الحقد والكراهية والعنصرية ضد بلد مسلم ايران دولة اسلامية والذي ميزها عن باقي الدول الاسلامية هو اعتمادها على نفسها في جميع المجالات رغم الحصار الغربي وبمباركة بعض الدول الاسلامية مع الاسف تقدمت في الفلاحة في الصناعة في التعليم في الرياضة الخ وما صناعتها الحربية خير دليل على تقدمها هي تسير نحو الازدهار والتقدم ونحن ننبح امريكا سنين وهي تهددها بعمل عسكري ولم تتاثر ايران بهذه التهديدات لانها اعدت واستعدت للعدو. لقد نجح الغرب بتفريق المسلمين شيعا وسنة وغدا سياتي دور المذاهب السنية ونتطاحن في ما بينا هذا مالكي وهذا حنبلي الخ ويقفوا اعداء الاسلام يشربون نخب النجاح ويسهل عليهم تدميرنا بكل يسر اتقوا الله يا ابواق الفتنة والكراهية .ثم قناة الميادين قناة عربية بامتياز والعملون كلهم قوميون والدليل حتى الساعة لم تستضيف صهيوني واحد في القناة

  • this is Al Jazeera
    الثلاثاء 24 شتنبر 2013 - 16:25

    this is Al Jazeera قناة الجزيرة في قطر حصاد اليوم الجزيرة متفوقة في كل شيء الشعار عناوين النشرات المصطلحات الراي والراي الاخر الحقيقة المرة صحيح الجزيرة غير محايدة يعني منحازة الى الشعوب المظلومة ولكن تاتي بالراي الاخر الا اذا رفض الراي الاخر تلبية الدعوة بدعوة ان الجزيرة منحازة او تكذب

  • يوسف
    الثلاثاء 24 شتنبر 2013 - 16:56

    القنوات العربية كلها قنوات ملغومة ، برؤوس أموال غربية و قطرية، هدفها هو تحقيق البلبلة الثي خطط لها الرئيس جورج بوش بعد أحدات الحادي من سبتمبر بنيويورك. عمر قنات الجزيرة بات محدودا ومعدودا بعد تنحي أمير أمير قطر عن الحكم. 

  • هيثم
    الثلاثاء 24 شتنبر 2013 - 17:12

    انا متابع جيد لهده القناة هى قناة محترمة وموضوعية وليست لديها اى اجندة خاصة خاصة كما اصبحنا نشاهد اليوم قنوات تتكلم بسم اصحاب من يمول فيها مثل قناة الجزيرة القطرية وقناة العربية السعودية

  • الدرفوفي
    الثلاثاء 24 شتنبر 2013 - 18:34

    مند القدم بعض شعوب العربية تعكر اي جو مادام استلذ عبر عن رايه فلماذا اقحام الشعة في الموضوع الم يكونوا مسلمين انظر لحال المسلمين الذي ارسلتهم السعودية وقطر والغرب هذه جماعة النصرة جماعة التكفير القاعدة وووو الصحفي المقتدر هو الذي ينجح في مشواره لاان يتملق للاعلى حتى يجدنفسه في منصب اعلى ثم يشترى صوته ويبلع لسانه ويصبح ينظر الى لون واحد خوف من غضب الحاكم ويهوى به الى المهملات والصورة تعبر عن صاحبها مهما قيل فيه

  • عربي متالم
    الثلاثاء 24 شتنبر 2013 - 19:11

    انا متابع لهده القناة الرائعة في اعتقادي لانها قناة تبحث عن الخبر عكس الاخريات اللواتي يصنعن الخبر كصناعة الخبز اما اتهامها بانها شيعية فمتى كنا نسمع بان العرب كانوا اعداء مع ايران ايأم الشاه الشيعي المتحالف مع اسرائيل وامريكا اما وقد اعلنت ايران العداء لهتين الدولتين بقدرة قادر اصبحنا اعداء لها لكن اصدقاء للصهيونية عجبا

  • نجيم المغربي
    الثلاثاء 24 شتنبر 2013 - 19:27

    قاليك قناة الجزيرة تعيش وضعية صعبة وقناة الميادين لم يكن يتوقع ٱنتشارها بهذا الشكل.الرجل يعيش أضعاط أحلام إصحى من النوم.قناة الجزيرة قناة مهنية رائدة وتنقل الحقيقة وغير طائفية أما قناة الميادين فعند مشاهدتها تشعر بأنها بوق للنظام الإيراني المسردب وحزب اللات اللبناني وشيعة العراق مصاصي الدماء وقتلة الأطفال والنساءوالشيوخ من أهل السنة كما أنها تدافع عن النظام السوري النصيري المجرم وتساوي بين الضحية والجلاد فيما يخص الكيميائي حيث تبنت رواية النظام بأن المعارظة هي اللتي قتلت أطفالها لتستفز الغرب للتذخل العسكري .بعد هذا هل هذه القناة محايدة كما يدعي.الشعب المغربي من أذكى الشعوب مثل هذه القنوات الصفراء لن يلوث بها سمعه وبصره من أول مشاهدة يفطن إلى خطها التحريري فيرميها في المزبلة حيث المئات من قنوات الضلالة .وأختم بقوله تعالى (يفسدون في الأرض ويحسبون أنهم يحسنون صنعا)

  • يوسف. علي
    الثلاثاء 24 شتنبر 2013 - 19:36

    النافدة الوحيدة واليتيمة التي يدخل منها نور المقاومة وتجسد فيها الرسالة الصحفية ببعدها الإنساني ومصداقية الخبر وذهنيته وتنوعه وحريته خارج رائحة النفط. احببت الاستماع الى شيوخ وفقهاء الدين الاسلامي الحنيف في هذه القناة بعيدا عن هرطقات القرضاوي وسيوف ومناجر والقنابل البشرية لشيوخ الجهالة والجهل العربي الملطخة بالدم وتستبيح النساء باسم جهاد المقاومة شيوخ اصحاب فتاوي والقتل الأعمى شيوخ الإرهاب الممولين من أسيادهم ورعاع الصهاينة. يصبحون ويقتلون باسم الاسلام احببت سماع مفتي القدس احببت برنامج السلام عليكم احببت البرنامج الشهير والموقف للدكتور. والبرنامج لسيد المسيح وانا اشتراكي علماني مسلم

  • abdellah
    الثلاثاء 24 شتنبر 2013 - 20:04

    أصاب بالقرف حينما أجد من يردد كلمة (الرافضة )دون ان يفهم معناها ،
    فقط سمعها من إعلام اصحاب الصفر وبدأ يرددها كالببغاء !
    يجب عليكم ايها الاوغاد ان تنظفوا افواهكم قبل ان تنطقوا كلمة (إيران)
    ألا تعرفون أين وصلت إيران وأين بقي أصحاب الصفر ومن يحذو حذوهم أمثالكم !
    غسان بن جدو تونسي ايها الحمير وسامي كليب مثقف نزيه نظيف متقن لعمله هو الذي لا تأخذه في الله لومة لائم وليس مشايخكم المعممين ! وفي الختام أف لكم ولفهمكم القبيح !

  • fati
    الثلاثاء 24 شتنبر 2013 - 20:23

    حتى ان لم اكن سياسيا ولا اعرف في السياسة شيء لاكن هناك احساس يوحيني بان هده القناة تنحاز بشكل غير مباشر للنظام السوري

  • مسلم
    الثلاثاء 24 شتنبر 2013 - 20:27

    أفضل قناة عربية على الاطلاق تنبض غيرة على الامة العربية وعلى المقاومة .لكن الخوارج والاعراب تقلقهم هذه القناة ويصفونها بانها تمول من طرف ايران . وليكن تمويلها حتى من كوريا الشمالية ما يهمني فيها هو فضحها للمؤامرات التي تحاك ضد الوطن العربي وضد مقاومته الباسلة .
    اما عن الخوارج والاعراب تعجبكم او لا تعجبكم ذلك شأنكم ولكم جزيرتكم التي تفوح منها رائحة الخيانة والذل والمال القطري العفن .
    عاشت قناة الميادين
    عاش بشار الاسد
    عاش الجيش العربي السوري
    عاش حزب الله
    الموت والف موت للاخوان وعربان الخليج والقاعدة والغوغاء التكفيريين وكل خائن للأمته العربية مهما كان .

  • marrueccos
    الثلاثاء 24 شتنبر 2013 - 21:04

    هذا هو الدخول الإعلامي عندنا نحن في المغرب ! لا دخول ثقافي ولا سياسي ولا إجتماعي ! إنه الدخول الوبائي تتصارع داخله أيديولوجيتين ؛ الأولى إسلاموية والثانية قومية عروبية ! الأخيرون يصفون الإسلاميين بالفاشيين وبإطلالة على الإعلام المصري وبعض من يطلقون على أنفسهم مثقفون عربا ! ( عبد الوهاب مهذب نموذجا ) بالإظافة إلى قنوات خاصة ! وشبه عمومية فضائية معلومة التمويل ! نتبين حجم الهجوم المضاد الذي يقوده القوميون ضد الإسلاميين ! إنها عودة لماضي الأيديولجيا القومية التي تزعمها عبد الناصر ؛ ماضي لم ينتفض شباب شمال أفريقيا لإحياءه فكل الحكام الذين أسقطتهم الإنتفاضات حكام عروبيون قوميون ! فعن أي ربيع الشعوب تتحدثون ؟
    قليلا ما تشكل الهزة الإرتدادية خطرا ! لكن الهزات الإرتدادية إن تكررت فهذا إنذار بهدم العمران كليا ! والعودة لحياة البداوة لنكون ! منسجمين مع أيديولوجيا البداوة بذراعيها القومي والديني !
    الإسلامويون فاشيون والعروبيون نازيون وبينهما شعوب بنيتها الديمغرافية الصلبة شابة تتوق للكرامة والحرية والمساواة ! وهذه الشعارات بوصتها الشمال وليس شرق الوباء الأيديولوجي .

  • أنيس
    الثلاثاء 24 شتنبر 2013 - 21:29

    أية مقاومة هاته التي تقتل من السوريين عشرات اللألاف،

    مقاومة تقتل الشعب بالكيماوي و صواريخ سكود و البراميل المتفجرة

    ظهر كذبكم و بانت عورتكم

  • أكتب باليقين وبقلب سليم
    الثلاثاء 24 شتنبر 2013 - 21:54

    لا للكدب على مجتمعنا المغربي ياصاحب الرقم 18، نعم بن جدو مسلم سني وأمه مسيحية لبنانية وأباه تونسي سني ولا تنسى بأن زوجته لبنانية شيعية وماأدراك بالزوجة الشيعية،من يريد تزوير الحقائق وهوعلى علم بها لكي يكسب بها تعاطف وتأييد القراء للجهة التي يريد لها النصر وربما يعتنق مدهبها الدي هو مقتنع به.
    ليسى عيب أن أقول أنا سني وأدافع عن مدهبي مهما كلفني ولاكن لاأكدب ولاأزور الحقائق التي يعلمها الجميع ،فهل إران تعمل لصالح الإسلام كما يزعم المدافعين عنها أم لصالح طائفتها ونشر تشيعها في كل منطقة عربية، هل في إران مشاكل مع السنة بدعمهم من السعودية وغيرها لزعزعت أمنها كما تفعل هي ،مادا تفعل إران في سوريا والعراق ولبنان وقتلها الأبرياء علنا لأنهم من أهل السنة،إرن ليست دولة إسلامية كما تزعم بل هي دولة شيعية دموية هدفها قتل المسلين السنة بتعاون مع أمريكا في العراق ومع إسرائيل في سوريا ،أما مايدور بين أمريكا وإسرائل من لغط وتهديد ماهو إلا كدب على أهل السنة والدليل أنها تعاونت مع القوات الأمريكية حتى العودة المدحورة من أهل السنة في العراق،إران وفرت لهم كل شيئ من أكل ونوم وجنس لكي يقتلوا إخواننا السنة.

  • البو هالي
    الثلاثاء 24 شتنبر 2013 - 21:59

    الايام برهنت انه لم يكن هناك لاربيع ولا خ…عربي كل ما في الامر انه تم استغلال حدث تونس المفاجىء تم استغلاله ببراعة كبيرة خاصة مع الامية المتفشية في الوطن العربي .لقد قدم الخ…العربي فرصة تا ريخية لمهندسي السياسة الدولية لتصفية حسابات قديمة .لقد نجحوا في ان يخرب ابناء الوطن العربي اوطانهم ويعاد بناؤها بالشكل الدي يريده المهندسون(الفوضى الخلاقة) نظرية كونزاليسا رايس.وللمزيد من المعلومات عليكم بالقراءة واستخدام العقول التي وهبكم الله عوض الانجرار وراء الاعلام الاسياسي.

  • محمد الهاشمي
    الثلاثاء 24 شتنبر 2013 - 22:09

    قناة الميادين غيرموضوعي لانها منحز لانظم,اما قناة الجزيرة فهي تاتي براي وراي الاخر

  • tanjawi
    الثلاثاء 24 شتنبر 2013 - 22:17

    غريب امرهم يدافعون عن القتلة بشار والسيسي و عندما ينتههون يعملون برنامج عن فلسطين ههه الستم من دعمتم السيسي وها هو الان يحاصر فلسطين قناة تستعمل القضية الفلسطينية سلعة لها يقلون انهم يدافعون عن المقاومة اليست حماس مقاومة ام انها لم تدعم بشار يا منافقين فيقوا يا مغاربة فانتم شعب ادكياء لا يستحمركم هدا الاعلام

  • salih
    الثلاثاء 24 شتنبر 2013 - 22:37

    الميادين اداعة كا جميع اداعاة و الفرق بين الميادين و الجزيرة ان الجزيرة تدعم الصهاءن و كل روس الصهيون في الدوحة كعزم بشار والقرضاوي و و و وكلهم يدعون انهم سنة وهل قالوا مرة واحدة ان سللحنا لابد ان يتجه الي اسراءل و الميادين تدعم المقاومة هل المقومون في المغرب من الشيعة هل سيدنا علي شيعي ام سني هل صالح الدين سني انا لا يهمني لا شيعي ولا سن كلنا مسلمون الله الدي يعلم ما في القلوب ليس القرضاوي واتباعه هدا رد علي بعض المتدخلين كمثل رقم 2 و اخرون .
    اما قناة الميادين من يومها الاول الي اليوم فان تحدف (سن وشيعي) فانها قناة بامتيز ان الدين للاه
    فقط…ماث تفتحون قناة المغرب الامازغي لان نحن امزيغن نريد ان كدالك ان يستفيد الدين لم يفهموا العربية من امزغن

  • marocchino
    الثلاثاء 24 شتنبر 2013 - 23:20

    قناة الجزيرة قناة صهونية بامتياز

  • العربي المسلم
    الأربعاء 25 شتنبر 2013 - 01:23

    السلام على من اتبع الهدى اريد توضيح نقطة مهمة احدروا من الشيعة ما اتو ارضا الا اشعلوا فيها الفتن فانهم اكبر خطر على الاسلام والمسلمين فهؤلاء الناس لا علاقة لهم بالاسلام اصلا فهم يقدسون ائمتهم ويطعنون في شرف رسول الله ويسبون اصحابه ويساوون بين اىمتهم والملاىكة ويبيحون الزنه والكدب وامور كتيرةوهجا ليس من الاسلام في شئ
    ابحتوا عن حقائق الشيعة متلا في الانترنت لا تغتروا بلباسهم وعمائمهم فايران دخلوا الاسلام في عهد سيدنا عمر خوفا من مواجهة المسلمين واضهروا الاسلام واسرو الماجوسية وانتهى بهم الامر الى الادعاء بهتانا بحب اهل البيت
    اما من جهة ضعف حكام العرب وتخادلهم فهدا جزء من تفريطنا في ديننا
    لا يغير الله ما بقوم حتى يغيروا ما بانفسهم

  • الصديق
    الأربعاء 25 شتنبر 2013 - 01:34

    هدا ظاهر انه شيعي لان الجزيرة داءما ضد المغرب والسعودية وغيرهم الا انهم لما احازت الجزيرة للجيش الحر اتضح ان غسان وسامي مواليين لايران وانسحبا طاعة لاسيادهم

  • رشيد من الغرب
    الأربعاء 25 شتنبر 2013 - 12:47

    قناة الميادين افضل قناة بين قنوات الصرف الصحي العربية الاخرى ,على الاقل هي اقل تحيزا ,و العاملون فيها لازال لهم ضمير , الذين يدافعون عن قنوات بائدة مثل الجزيرة الصهيونية هم في غالبتهم اميون لا يفقهون متعصبون للقبلية او الاثنية و بالتالي امثال هؤلاء و ارائهم لا تصح لانهم لم ينضجوا بعد .

  • بن محمد بن حمو البيضاوي
    الأربعاء 25 شتنبر 2013 - 13:45

    قناة الجزيرة أعتز بها كمغربي أتابع برامجها وخاصة الإتجاه المعاكس الذي لعب دورا مهما في ازالة الخوف عن الشعوب العربية المستضعفة وسلط الضوء عن مكامن الخلل في الأنظمة الدكتاتورية بل أصبحت مرجعا لكل متتبع عن وقائع الأحداث فأنست المشاهدين تتبع قنواتهم وقراءة صحفهم وأزعجت كل ظالم وكل عميل وكل متملق جبان تصطف بجانب المظلومين تواجه دول بكل مقوماتها الإعلامية والفكرية و المالية وبالتضييق والإعتقال والموت تارة وتبقى الجزيرة التي أصبحت بوصلة للتثبيت والحقيقة الجزيرة قريبة من مشاعرنا وأحاسيسنا كشفت المستوروأنارت الطريق للشعوب العربية وتهافت على الظهور في شاشاتها الكثيرخطها واضح منذ البداية مهما حاول عملاء أمريكا والصهاينة وأقزام الديكتاتوريات العسكرية والمدنية من النيل منها الجزيرة صامدة شامخة برجالاتها ونسائها ومحبيها فشكرا لقناة الجزيرة والعاملين بها مغربي بيضاوي غيور انشري هيسبريس وشكرا

  • احمد السملالي الصحراوي المغربي
    الأربعاء 25 شتنبر 2013 - 19:59

    باينة من عنوانيها او شعارها هي رافضية متلبسة باسم الاعلام الحر.زفكيف له ان يدعي سامي انه يعدل بين طرفين وهو يدافع عن مجرم قتال ,لم يطلق رصاصة واحدة على اسرائيل لكنه قتل الشعب السوري..واذا اردتم معرفة موقف هذه القناة فلنطرح ما غايتها في التواجد في ساحة الاعلام؟ اذاكانت تقول بانها من اجل الحرية والديموقراطية,فهل يعقل ان تنقض غزلها بعد انكاث يوم كانت هذه الجمهرة من الصحفيين في قناة الجزيرة, لم تنبس بشفة حول تولي هذا الطاغية الحكم بالوراثة في حين كانت تقوم بطعن ظهر مبارك في مصر من اجل اثارة الفوضى في مصر وهذا احد اسباب ما آلت اليه الاوضاع في مصر وفي غيرها من البلاد العربية,لكن اليوم يقول ان لبشار الحق والنصيب الاوفر,مع انه وشرذمته لايكونان الا القلة مما تسلطوا على رقاب الشعب السوري

صوت وصورة
مع نوال المتوكل
الجمعة 15 يناير 2021 - 18:19 1

مع نوال المتوكل

صوت وصورة
رسالة الاتحاد الدستوري
الجمعة 15 يناير 2021 - 17:55

رسالة الاتحاد الدستوري

صوت وصورة
العروسي والفن وكرة القدم
الجمعة 15 يناير 2021 - 15:30

العروسي والفن وكرة القدم

صوت وصورة
أوحال وحفر بعين حرودة
الجمعة 15 يناير 2021 - 13:30 3

أوحال وحفر بعين حرودة

صوت وصورة
تدخين السجائر الإلكترونية
الجمعة 15 يناير 2021 - 10:30 3

تدخين السجائر الإلكترونية

صوت وصورة
حملة أبوزعيتر في المغرب العميق
الخميس 14 يناير 2021 - 21:50 36

حملة أبوزعيتر في المغرب العميق