كم عدد المؤتمرات الإسلامية التي نظمتها الجزائر منذ44 سنة من أجل فلسطين؟

كم عدد المؤتمرات الإسلامية التي نظمتها الجزائر منذ44 سنة من أجل فلسطين؟
السبت 18 ماي 2013 - 23:37

يظهر أن الجزائر لم يعد لها ” حاجة ” تقضيها غير تتبع خطوات المغرب في كل الميادين . ويتبين بالملموس بأن الجزائر السلطوية تعاني من مشكلة الغيرة من المغرب. تلك الغيرة والنحرة التي أصابتها منذ أن تحررت من الاستقلال . وليتها تعاني من الغيرة وحدها ولكن كذلك من مشكلة ” حب التملك الأناني” égocentrisme الذي يعرفه الأطفال في مرحلة نمو متقدمة قبل أن يمروا إلى مرحلة نكران الذات abnégation . فمباشرة بعد استقلالها فضلت الحرب مع المغرب على الحوار وإعادة المغرب أراضيه التي ألحقها الاستعمار الفرنسي بأراضي الجزائر. ومباشرة بعد قيام المغرب بالمسيرة الخضراء التاريخية فضلت الجزائر خلق كيان معاد للمغرب عوض مباركة استرجاعه لصحرائه وتشجيعه على استرجاع باقي الثغور استكمالا لوحدته الترابية . وليت القصة انتهت هنا، إذ قررت الجزائر أن تصبح مشاكل المغرب نافذتها على العالم .

فالجزائر تستغل قضية الصحراء كورقة متعددة المرامي . فمرة تستعملها لتكميم أفواه المطالبين بالخبز: ومرة تستعملها لقمع المطالبين بحقوق الإنسان ، ومرة تستعملها لابتزاز المغرب، ومرة تستعملها لنسج علاقات دولية، فتستعمل علاقة حقوق الشعوب من أجل الحضور والإشعاع الدوليين. وباستثناء قضية الصحراء يمكن الجزم بأن الجزائر لا تستطيع تأمين أي حضور لها على الصعيد العالمي عدا في الجامعة العربية( وتدخلاتها معروفة فيما يتعلق بالقضية الفلسطينية) ، وكذلك في الإتحاد الإفريقي وهدفها هنا معروف، وهو دائما لخدمة جمهوريتها المزعومة .

ودون شك فإن المتتبع للشأن الجزائري سيلاحظ بأن كل المؤتمرات والندوات والمنتديات التي عقدتها الجزائر على أرضها من أجل خدمة أجندتها في محاربة المغرب . فهي تستدعي خبراء وسياسيين وجمعويين فقط من أجل دعم البوليساريو ابنها الغير الشرعي .

والواضح أن الجزائر مصممة على ملاحقة المغرب وإحصاء حسناته وسيئاته وتقليد خطواته ، وما علينا إلا أن نقول لها ” لَعْنادْ يَديرْ لَقْراضْ” . فبعض القراض رشح هذه الأيام على صفحات بعض جرائدها الإعلامية التي وجدت ضالة أخرى في اتهام المغرب بالتقصير في حق القدس والقدسيين ، مستثمرة ادعاءات عصام العريان ، وكأن الجزائر أقامت العالم من قبل، ولم تقعده مدافعة عن فلسطين، وهي التي خصصت دبلوماسيتها وأموالها لخدمة قضية متطرفين ومحتضني مروجي ممنوعات.

لقد جاء على صفحة النهار الجديد ” لجنة القدس في المغرب نائمة على التهويد لمدة 13 سنة ” والسؤال كم سنة غابت الجزائر عن قضية القدس؟ ماذا قدمت للقدس وللقدسيين؟

لقد كان على النهار الجديد أن تطرح هذا السؤال على نفسها قبل أن تشرع في الخوض فيما قدمه المغرب وفيما لم يقدمه . وحري بالنهار وغير النهار أن تحترم تاريخ المغرب وإنجازات المغاربة . لقد كان للحسن الثاني الفضل في دعوة أشقائه لإنشاء لجنة القدس، ولقد نظم من أجل القدس -التي تأسست بالرباط سنة1975- ثلاث مؤتمرات إسلامية سنوات 69/84/و 1994 . والسؤال كم هو عدد المؤتمرات التي نظمتها الجزائر من أجل القدس ولخدمة القضية الفلسطينية؟ ولا واحد منذ 1969 إلى اليوم.

إذن ، لا نريد أن تسقط الجزائر في ” أتأمرون الناس بالبر وتنسون أنفسكم ” ومنه لا أحد يملك الحق في مؤاخذة المغرب حول لجنة القدس ، وحول بيت مال القدس الذي يساهم فيه ب80% دون محاولة توظيف خدماته أو الاتجار بالقضية وتسخيرها لأغراض سياسية . وإن الذين يتهمون المغرب بالقصور وعدم اجتماع لجنة القدس لا نظنهم يجهلون بأن هذه اللجنة يمكنها أن تجتمع في أي وقت بدعوة من الأمين العام للمؤتمر الإسلامي كذلك.

وزبد الحديث ، يمكن القول أنه لو سخرت الجزائر بعض إمكاناتها لخدمة القضية الفلسطينية والقدس ، وبتعاون مع محيطها المغاربي ، لكان خير ما يمكن أن تقدمه دولة إسلامية للفلسطينيين وللإسلام .ولكن للأسف سلطة الجزائر وبعض إعلامها يفضل معاكسة المغرب وعرقلة جهوده . وهو سلوك غير سوي يعطل القطار المغاربي ويضعف الجهد الإسلامي ، ويجعل القوة الإسلامية لخدمة القضية الفلسطينية رخوة ضعيفة إن لم نقل منعدمة الفائدة في مواجهة إسرائيل.

‫تعليقات الزوار

6
  • ismael
    الأحد 19 ماي 2013 - 01:02

    جنيرالات الجزائر لاهم لهم سوى البوليساريو و هذا ليس حبا أو تعاطفا في المرتزقة و إنما حقدا و حسدا للمغاربة، بحيث أصبحت الجزائر تصرف أموالا طائلة من أجل عرقلة الحلول المقترحة من طرف المغرب في الوقت الذي يعيش أغلب الشعب الجزائري حياة كأنهم لا ينتمون لدولة تنتج و تصدر البترول و الغاز مقارنة مع شعب بعض الدول الخليجية التي رغم ترف حكامها إلا أن آثار النعمة بادية على شعوبها و على البنية التحتية لهذه البلدان، و تحية مني لكل جزائري حر يعلم أن الخلاف و الصراع بين الجارين سببه تعنت و حقد العسكر الجزائري .

  • hafid
    الأحد 19 ماي 2013 - 01:26

    ﻻأرى أي فائدة من الرد على هذا النوع من أبواق الجزائر فأهل مكة أدرى بشعابها وأصحاب القرار في الشقيقة الجزائر يعرفون كل مغالطتهم وهم بكل ما يفعلون ضدنا ﻻيزيدوننا إﻻ قوة وتمكنا… إن لنا إخوانا بدون عدد في الجارة الجزائر نحترمهم ونعزهم اما لللذين يجهلون هذا اﻷمر نقول القافلة تسير والكلاب تنبح

  • عزالدين
    الإثنين 20 ماي 2013 - 00:13

    في زمن كان قد حذرنا منه رسول الله صلى الله عليه و سلم
    يسكت الحكماء و العلماء و الدعاة و يتكلم فيه المتشيدقون و الرويبضة و من خط خطا و اثنين إرضاء لمستعبديهم و ذلا لعباد مثلهم ينتظرون أن تحل عليهم الحسنات و تنزل بهم الرحمات و ينالهم قسط وفير من الأنعم الزائلة …
    أقول لمن يكتب مقالا و لمن تأخذه العزة و يأتي يعلق فرحا بمقال صاحبه كلكم ستسألون عما كتبتم و عما انجر عنه من كره و بغضاء بين المؤمنين فقولوا لأنفسكم ما أنتم مجيبون ربكم حينها…

  • محمد زايد الخضير
    الإثنين 20 ماي 2013 - 06:45

    كم تعبت أقلام و أقلام ولا أعتقد بأنهم أستوعبو الدرس
    والعقدة لديهم مشكلة تتاورثها الأجيال،،،،
    أخي الكريم تذكر بأن الشجرة المثمرة تقذف بالحجارة ..
    ولا ينفع معهم لا نصح ولا توجيهة سو نعمل بالمثل القائل " القافلة تسير و الكـلاب تنبح " فل يسمح و ليعذرني الجميع ،،
    دعائي لله عز وجل بدوام الصحة لأمير المؤمنين و الشعب المغربي كافة ،،،
    و رأية المغرب دوم بالعز خفاقة على ترابة وصحرائة.

  • ملوكي
    الإثنين 20 ماي 2013 - 09:39

    ومن هو الرويبضة فينا يا عز الدين ؟
    إذا كنت ترى بأن ما قيل في المقال أو ما قيل في التعاليق كذب وافتراء وزور ففنده بالحقيقة التي تملك وإلا اصمت لأنك لا تعلم شيئا غير النقد ووضع العصا في الرويضة.
    تريد ألا يكتب الناس، أي أنت ضد حرية الصحافة، وأنت مع تكميم الأفواه التي ناضل من أجلها الناس وكي يقولوا كلمة حق.
    وهل في ظنك أنت الجزائريين لا يتبعون خطوات المغرب كما قيل؟
    ربما لا تقرأ حتى هسبريس، وتقرأ العناوين فقط. ألم تسمع بأن صحيفة جزائرية قالت بأن فرنسا ستزود المغرب بقمر اصطناعي كي يتجسس على الجزائر؟
    لماذا لا تريد أن يكون هذا اتهاما للمغرب، ولا تريد أن يرد عليه المغاربة ويكذبوه؟
    من يفرق بين المغاربة والجزائرين أليس حكام الجزائر؟ من طرد نساء ورجال من الجزائر وشردهم أليس حكام الجزائر؟

    نحن لا نتكلم بالطبع على الشعب الجزائري الذي نحبه ونقدره ونتمنى له السعادة، ولكن نحن ضد من يفرق بين المسلمين سواء أكان بالمغرب أو بالجزائر، وضد من يفسد في الشعب المغربي والجزائري . وضد من يحارب الشعب المغربي والشعب الجزائري وغيرهم من الشعوب.

  • stip
    الإثنين 20 ماي 2013 - 13:05

    على قلة حال المغرب والمغاربة مقارنة بمن من الله عليهم بالزفت , فا ن المغاربة ومنذ 1967 يساهمون في صندوق مساندة الكفاح الفلسطيني مساندة ثابتة وهي 10 سنتيمات مغربية عن كل علبة سجائر تستهلك في المغرب بالاظافة الى نسبة معينة من كل تذكرة سينما.
    هذا كله بدون تطبيل وتزمير من المغرب ولا اية مقايضة مواقف او ابتزاز.نريد ان تحذو الجزائر حذوه. ولكنها لن تفعل.

صوت وصورة
اتفاقية وزارة التضامن والعمران
الثلاثاء 12 يناير 2021 - 20:22 1

اتفاقية وزارة التضامن والعمران

صوت وصورة
"ليديك" وفيضانات البيضاء
الثلاثاء 12 يناير 2021 - 17:08 20

"ليديك" وفيضانات البيضاء

صوت وصورة
استثمارات يابانية في السيارات
الثلاثاء 12 يناير 2021 - 14:59 8

استثمارات يابانية في السيارات

صوت وصورة
الفلاحة الإيكولوجية رافعة للتنمية
الثلاثاء 12 يناير 2021 - 12:22 1

الفلاحة الإيكولوجية رافعة للتنمية

صوت وصورة
تعويضات خسائر الفيضانات
الثلاثاء 12 يناير 2021 - 10:35 5

تعويضات خسائر الفيضانات

صوت وصورة
المقبرة اليهودية بورزازات
الإثنين 11 يناير 2021 - 21:59 8

المقبرة اليهودية بورزازات