لكريني: منجزات كبرى ميّزت 13 سنة من حكم محمد السادس

لكريني: منجزات كبرى ميّزت 13 سنة من حكم محمد السادس
الإثنين 30 يوليوز 2012 - 15:31

يحتفل المغاربة اليوم الإثنين الذي يصادف 30 يوليوز من كل سنة بالذكرى الثالثة عشر لتولي الملك محمد السادس مقاليد الحكم، وتأتي احتفالات هذه السنة، وهي الثانية بعد المصادقة على الدستور الجديد لفاتح يوليوز 2011. فما الذي حققه المغرب على المستوى الانتقال الديمقراطي؟

هسبريس تفتح باب تقييم التجربة المغربية التي اختارت في زمن الثورات، الإصلاح في ظل الاستقرار.

منجزات كبرى تحسب لهذه المرحلة

أكد الدكتور إدريس لكريني مدير مجموعة الأبحاث والدراسات الدولية حول إدارة الأزمات، وأستاذ الحياة السياسية بجامعة محمد الخامس، أن هناك منجزات كبرى تحسب لهذه المرحلة، تأتي على رأسها تجربة هيئة المصالحة والإنصاف التي راكمت مجهودات كبيرة على مستوى تعويض ضحايا الانتهاكات الجسيمة لحقوق الإنسان وإعادة الاعتبار إليهم، كما أن جزءا مهما من توصياتها الهامة التي تعد مدخلا لتحصين الأجيال القادمة من تكرار الممارسات القاسية، الذي يضيف أنه تمّ تفعيله وترسيخه مع صدور دستور 2011 وفي غمرة الحراك المجتمعي الذي انطلق مع ميلاد حركة 20 فبراير وهو ما يمكن أن يسهم في إرساء دعائم دولة الحق والقانون.

وأضاف الكريني لهسبريس أن هناك أيضا المبادرة الوطنية للتنمية البشرية المعلن عنها في الخطاب الملكي بتاريخ 18 ماي 2005، والتي تنطوي على دلالات اجتماعية واقتصادية وسياسية، من حيث إسهاماتها في الالتفات إلى مناطق وفئات ظلت خارج الاهتمام لسنوات، واعتماد التّشاركية للتّدخل في هذا الشأن.

مرحلة تدعيم التمكين للمرأة

ومن جهة أخرى يرى مدير مجموعة الأبحاث والدراسات الدولية حول إدارة الأزمات، أنه بذلت خلال العقد الأخير مجموعة من الجهود التي تدعم تمكين المرأة، سواء على مستوى إصدار مدونة الأسرة، أو اعتماد لائحة وطنية لفائدة تمثيلية النساء في مجلس النواب، وإجراء تعديلات في الميثاق الجماعي ومدونة الانتخابات حملت مجموعة من المستجدات التي أسهمت بصورة ملحوظة في تعزيز وتطوير مشاركة المرأة في المجالس المحلية، علاوة على وضع نظام تحفيزي مالي للأحزاب السياسية لتشجيع التمثيلية النسائية.

تعديل دستوري بصورة غير مسبوقة

كما أن التعديل الدستوري الأخير يضيف الكريني تمّ بصورة غير مسبوقة من حيث استشارة عدد من القوى السياسية والحزبية والنقابية والأكاديمية والحقوقية، ومن حيث مستجدّاته التي حاولت إعادة صياغة مهام السّلط في إطار يسمح بقدر من التوازن والوضوح في الصلاحيات، ودعم الحقوق والحريات الفردية والجماعية للمواطن والتفصيل فيها، وإعادة الاعتبار لسلطة القضاء وربط المسؤولية بالمحاسبة.. سيسهم – بعد بلورة مقتضياته ميدانيا- في تجاوز مرحلة الانتقال إلى الديمقراطية التي طالت.

تطوير النظام الجهوي

كما شهدت المرحلة حسب نفس المتحدث فتح نقاش جدّي مفتوح لتطوير النظام الجهوي المغربي، وبخاصة وأن الجهوية أضحت من أبرز السمات التي تميز الأنظمة السياسية والإدارية الديمقراطية المعاصرة؛ حيث جاء الخطاب الملكي بتاريخ 03 يناير 2010 بمفهوم وتصور جديد للجهوية؛ ينبني على مجموعة من الأسس المرتبطة بالوحدة وثوابت الدولة والتضامن بين الجهات والتناسق والتوازن في الصلاحيات والإمكانيات ثم اللاتمركز الواسع ضمن حكامة ترابية ناجعة.

وأشار الكريني في هذا السياق إلى أن هذه المرحلة طرح خلالها المغرب مبادرة الحكم الذاتي، التي قوبلت بالترحيب من ساكنة الأقاليم الجنوبية، واستحسان القوى الدولية الكبرى والأمم المتحدة، مؤكدا أن أعادت الأمل باتجاه بلورة حل عادل وواقعي للنزاع،بعد استحالة إجراء الاستفتاء، وبخاصة وأنها ستمكن السكان في الأقاليم الجنوبية من تدبير مختلف شؤونهم المحلية في إطار ديمقراطي.

لكريني ختم تقييمه لتجربة حكم الملك محمد السادس بالقول “أعتقد أنه وعلاوة عن الأهداف التنموية التي يمكن أن تحققها الجهوية إذا ما بنيت على أسس قويمة بصورة تتجاوز الاختلالات المطروحة، فهي ستشكل محطة مشرقة في تاريخ المغرب الحديث من انعكاساتها السياسية على مستوى توفير شروط إنجاح مشروع الحكم الذاتي ودعم تجدّد النخب وتدبير التنوع المجتمع بصورة بناءة وترسيخ ديمقراطية محلية ستعطي دينامية لمختلف المؤسسات التمثيلية”.

وفي مقابل هذه الجهود، يؤكد الكريني “أعتقد أن بقاء قطاع القضاء على حاله، يشوّش على المكتسبات التي تحققت بل يفرغها أحيانا من مضمونها، ذلك أن ترسيخ الممارسة الديمقراطية ودعم جهود التنمية، ودخول غمار المنافسة على جلب الاستثمار في عالم اليوم، لا يقوم إلا على شروط العدالة وفرض احترام تطبيق القوانين”.

‫تعليقات الزوار

11
  • سفيان المغربي
    الإثنين 30 يوليوز 2012 - 16:04

    كفانا تصفيقا و تغريدا بالإنجازات أصبحنا نرى الشغل الشاغل للإعلام هو تمثيلية المرأة في البرلمان ما هذا التهريج ؟ كأن الشعب لا ينقصه شيئ صحيح هناك تغييرات عديدة شهدتها بلادنا منذ قدوم الملك محمد السادس لكن الشعب لا يريد الملاعب أو الطرق … الشعب يريد الشغل السكن الجامعات المحاسبة و إذا إستمرت البلاد على هذا الطريق فإن البلاد ستتجه نحو منعرج خطير عندها سيصبح من الصعب إرجاعها إلى الطريق الصحيح فالمغرب مر بتوراته في السبعينات و الثمنينات ولا يريد أن يعود إليها لكن إن دعته الضرورة فسيتجه إليها لأننا ليس لدينا مشكل مع الملك مشكلتنا مع الأفاعي ومصاصي الدماء واكلي أموال الشعب لكن ذا أراد شخص اخر حمايتهم فصيصبح هو عدونا الأول

  • ولد البلاد
    الإثنين 30 يوليوز 2012 - 16:23

    منجزات كبرى في شتى المجالات…

    – إزدهار الإغتصاب والإنتحار والجرائم بالسيوف وباقي المصائب
    – تقدم كبير في مهرجانات الرقص والفسق والعري
    – تنمية إقتصادية وإستثمار متنامي في المتاجرة بالنساء والدعارة
    – تطور ملموس في قضية تفقير الشعب وإنهيار المنازل فوق الرؤوس
    – مكتسبات مجال النفاق والتلمق والكذب في الإعلام
    – ترسيخ مفهوم القمع في وسائل الإعلام وعدم السماح للشعب بأن يتكلم
    – مبادرات فعالة لتوفير الحماية والأمن والإستقرار لكبار اللصوص
    – حراك نشيط في مجال إهدار حقوق الإنسان وازدياد عمليات ضرب وسحق المعطلين أمام البرلمان في وكل مكان
    – مقاربات حكومية فعالة في مجال إزدهار صناعة الخمور وقرار بن كيران الشجاع بزيادة الضرائب عليها
    – إصلاحات شاملة في الميزانية عن طريق سحق الشعب وزيادة ثمن المحروقات والنقل وباقي الأمور المعيشية
    – دعم كبير للحقوق المدنية للشواذ والملاحدة المنادين بالزنا والإفطار العلني
    – بلورة خطط وطنية لفبركة قصص الخلايا المسلحة لمكافحة المتدينين
    – تنمية مُستدامة في مجال التقارب مع الصهاينة واليهود وباقي أعداء الإسلام
    واللائحة طويلة ولن تنتهي للمنجزات الكبرى للعهد الجديد

  • حميد
    الإثنين 30 يوليوز 2012 - 16:24

    عيد مبارك سعيد للملك وللشعب ولولي العهد ولسائر افراد الاسرة الملكية ومزيد من المنجزات لتكريس الديموقراطية بمفهومها الكوني ان شاء الله.

  • ABDOU
    الإثنين 30 يوليوز 2012 - 16:29

    VIVE NOTRE ROI…ET EN AVANCE NOTRE CHER PAYS..AUQUEL NOUS VOULONS TOUT LE BIEN ET QUE NOUS DEFONDRONS CONTRE TOUS LES ENNEMIS..

  • MENDAN
    الإثنين 30 يوليوز 2012 - 16:40

    السلام عليكم ورحمة الله تعالى و بركاته

    هاد التطورات منكدبوش على الله حسينا بيها فالبلاد خاصة حرية التعبير
    تحرير المراة
    تحرير العقل البشري من بعض القيود العصر حجرية

    ولكن الشعب المغربي لا يريد فقط هده الاصلاحات التي دشنتها اوربا اكتر من 150 عام

    المغاربة يريدون التشبت بالدين اضافة الى تورة في الصناعة و البحت العلمي

    وان يكون لنا وزن متل امريكا انا لا اهرب من الواقع و المنطق ولكن هادا حلمي و ان شاء الله سوف يتحقق

    و الله يعاون الأخ محمد السادس باش يزيد الاصلاحات فهاد البلاد

    ياربي امين

  • marocain
    الإثنين 30 يوليوز 2012 - 16:42

    الانتقال الديمقراطي, المبادرة الوطنية للتنمية البشرية, حكامة ناجعة, منجزات كبرى, ربط المسؤولية بالمحاسبة, blabla blabla

  • حميدا
    الإثنين 30 يوليوز 2012 - 17:41

    انها منجزات الشعب, الاختلالات تتجلئ في الاسراف حول تدشين تلك المنجزات.
    ارجو النشر.

  • youssef
    الإثنين 30 يوليوز 2012 - 18:02

    العهد والمجد للعرش العلوي المجيد.
    الله ينصر الملك محمد السادس

  • بوعسرية بوسلهام
    الإثنين 30 يوليوز 2012 - 18:13

    مولاي صاحب الجلالة والمهابة أدام عزكم ونصركم وخلد في الصالحات ذكركم بمناسبة الطلعة البهية للذكرى الثالثة عشرة لاعتلاء عرش أسلافكم المنعمين وبمناسبة حلول شهر رمضان الكريم ، يتشرف خديم الأعتاب الشريفة بوعسرية بوسلهام رئيس فدرالية ، أصالة عن نفسي ونيابة عن جميع أعضاء المكتب الفدرالية بتقديم فروض الطاعة والولاء اللائقة بالمقام العالي بالله ، وان يعبر لجلالتكم عن أحر التهاني وأطيب الأماني المشفوعة بخالص الحب والولاء سائلين العلي القدير أن يحقق على يديكم الكريمتين ما تتمنونه لشعبكم من عز ومجد ومرتبة رفيعة . مولاي صاحب الجلالة ، ان أعضاء المكتب الفدرالية بهولندا وهم في غمرة الاحتفال بهذه الذكرى الغراء وبمناسبة حلول شهر رمضان المبارك ليعبرون لجلالتكم عن تأييدكم الدائم لسياستكم الرشيدة واعتزازكم الراسخ بعطاءاتكم المتواصلة والمنجزات الاقتصادية والاجتماعية والتنموية المتتالية في شتى المجالات للسير ببلادنا قدما نحو التقدم والازدهار مسلحا برؤية قوية وعزم أكيد لبلوغ ما تصبون اليه. حفطكم الله يا مولاي بالسمع المتاني والقرآن العظيم وأدامكم لهذا الوطن منارا عاليا وسراجا هاديا، وأبقاكم ذخرا وملاذا

  • marocain
    الإثنين 30 يوليوز 2012 - 18:14

    أين هي هذه الإنجازات ؟؟؟؟؟ !!!!!!! أنا أرى فقط الوضع على ما هو عليه بل وأسوأ ، هؤلاء يريدون الإفطار علنيا و آخرون الزواج بجنسهم، إضافة إلى كثرة الجرائم و السرقة العلنية في وضح النهار. أما الدكاترة والموجزين الذين يضربون صباح مساء فقد اعتدنا عليه.. إضافة إلى المهرجانات و صرف المال العام في أشياء تافهة، في حين عائلات مغربية تعيش في أوضاع مزرية للغاية و قرى في الجبال و كأنها تعيش في العصر الحجري.

  • الحسين رازقي
    الثلاثاء 31 يوليوز 2012 - 17:28

    في كل مرة يتحدث البعض عن ألأنجازات في المغرب.. ولست ادري على اي المغرب يتحدثون عليه هل المغرب هو الرباط والدارالبيضاء فقط ..ام ان المغرب يمتد من طنجة الى الكويرة كما نعلم … نحن في الاقاليم الجنوبية الشرقية واعني هنا بالاقليم الدي اعيش فيه (اقليم زاكورة ) واخص بالدكر جماعة النقوب التي هي موطني فلا نرى ولانسمع عن هده الانجازات الا في التلفاز فقط ..
    كيف يعقل الحديث على الانجازات ولازلنا بدون ابسط شروط الحياة الا وهو الماء
    ليكن في علمكم ان جماعة النقوب لولا محسن جزاه الله كل خير لصرنا جثتا هامدات من العطش فكيف نتحدث على الانجازات والفقر والتهميش الاقصاء تطال معضم مناطق المغرب ..(ابركا من الخرايف او خدمو المعقول شويا)

صوت وصورة
ستينية تقود "تريبورتور" بأزمور
الأحد 24 يناير 2021 - 16:20 6

ستينية تقود "تريبورتور" بأزمور

صوت وصورة
انهيار منازل في مراكش
الأحد 24 يناير 2021 - 15:32 5

انهيار منازل في مراكش

صوت وصورة
آراء مغاربة في لقاح كورونا
السبت 23 يناير 2021 - 15:41 23

آراء مغاربة في لقاح كورونا

صوت وصورة
أسرة تحتاج السكن اللائق
السبت 23 يناير 2021 - 14:52 9

أسرة تحتاج السكن اللائق

صوت وصورة
كروط ومقاضاة الداخلية لزيان
السبت 23 يناير 2021 - 13:31 11

كروط ومقاضاة الداخلية لزيان

صوت وصورة
محمد رضا وأغنية "سيدي"
السبت 23 يناير 2021 - 11:40 2

محمد رضا وأغنية "سيدي"