لكي نتفادى ما وقع في مصر وتونس...!!

لكي نتفادى ما وقع في مصر وتونس...!!
الأربعاء 2 فبراير 2011 - 16:15

لقد كان انهيار النظام التونسي والمصري – ولا ندري في الحقيقة على سيأتي الدور – من الأنظمة الغير ديمقراطية في المنطقة، لقد كان ذلك الإنهيار بردا وسلاما على شعوب المنطقة يجعلها متفائلة بالتغيير نحو الأحسن، وفي نفس الوقت صفارة إنذار إلى جميع الأنظمة الإستبدادية في المنطقة من أجل التفكير في مراجعة سلوكها السياسي وتجنب الوقوع في كل ما من شأنه أن يثير غضب الشعوب.


بناء على الثورة التونسية والمصرية، هناك قاعدة أساسية ولكنها بسيطة في اندلاع الثورات، وهذه القاعدة تقول:


تسقط الأنظمة الإستبدادية مباشرة بعد كسر الشعوب لحاجز الخوف، وتبقى مستمرة في طغيانها واستبدادها ما دامت الشعوب راضية بالوضع القائم.


فشعوبنا العظيمة في العالم العربي آمنت بأن الديمقراطية والحرية هو قدرها، وبأن الإستبداد مصيره إلى الزوال، وهي تعمل جاهدة عليها العمل من أجل إنضاج الشروط الموضوعية لإحداث “التغيير” في اتجاه تبني الديمقراطية الحقيقية التي يكون للشعب فيها صوته، هذا التغيير يكون إما صلبا/قويا تسيل فيه الدماء، وإما لينا، يتأسس على تنازل المستبد بشكل طوعي من أجل تقاسم ديمقراطي للموارد مع الشعب –وإن كان هذا الأمر صعب التحقيق لأن المستبد عادة لا يحس بخطئه إلا بعد فوات الأوان.


وقد وظفت الأنظمة الإستبدادية في المنطقة عددا من الخطابات التبريرية للإستبداد، مثل القول بأن هكذا وضع أحسن من لا شيء، وبأن الحديث عن التغيير نحو الأحسن أفضل من “الفتنة”، وبأن “حب الأوطان من الإيمان”. وهو في هذا يرتكز على خطاب ديني تبريري، يستغله النظام من أجل تكريس الوضع الحالي Statuquo، وهو ما لا يمكن طبعا قبوله بأي حال من الأحوال؛ أي تبرير الإستبداد باستغلال الخطاب الديني؛ فهناك أيضا في الجهة المقابلة علماء أجلاء مثل الشيخ الدكتور يوسف القرضاوي الذين اعتبروا بأن تزوير إرادة الشعوب والإستبداد من أكبر الكبائر، وقاموا بتشجيع الإحتجاجات السلمية ضد الأنظمة المستبدة، ودعوا إلى احترام إرادة الشعوب واختياراتهم، فقد دعا كل من الشيخ يوسف القرضاوي –رئيس الإتحاد العالمي لعلماء المسلمين- والدكتور أحمد الريسوني-رئيس علماء السنة- بالإضافة إلى عدد كبير من الدعاة والعلماء، الرئيس المصري (المغضوب عليه من طرف شعبه) إلى الرحيل ودعوا الشعوب إلى الإنتفاضة ضد كل المستبدين والفراعنة الجدد، وهو ما لا يعجب طبعا الخطابات الرسمية أو التبريرية.


نستخلص من الثورة المباركة للشعبين التونسي والمصري بأنه لا توجد قوة في العالم يمكن أن تقف في وجه الشعوب، وبأن الأنظمة المدعومة من طرف أمريكا وإسرائيل هي أنظمة هشة مصنوعة من كارتون، لا تستند في شرعيتها على الشعب، وإنما من الدعم الذي توفره له أمريكا، مما يجعلها في معزل عن شعوبها، وفي نفس الوقت يتخلى عنها الشيطان الأكبر (أمريكا وإسرائيل) بمجرد ما تصبح غير نافعة. “يعدهم الشيطان ويمنيهم، وما يعدهم الشيطان إلا غرورا”.


ولكن هل يمكن تفادي ما وقع في تونس ومصر؟


نعم، إذا تم تفادي الأسباب التي تؤدي إلى ذلك.


في المغرب على الدولة المغربية، أن تسلك إصلاحات جوهرية تسمح بالقطع مع كل الممارسات اللاديمقراطية للدولة، وتحد من تغول وتسلط السلطة على المال والعباد، وتتخذ قرارات تاريخية تذكرها الأجيال المقبلة وتكتب في ميزان “حسناتها” السياسية، قبل أن يفوت الأوان، ويثور غضب الشعب، عندها ستكون التكاليف باهضة والآثار الجانبية للعلاج مكلفة.


الإصلاحات الجوهرية التي ينبغي أن تقوم بها الدولة، هي إصلاحات سياسية ودستورية واقتصادية بالأساس، تكون للشعب فيها صوته، ويبني فيها المجتمع اختياراته بشكل مستقل وديمقراطي، وتستفيد من التجارب التاريخية الناجحة في هذا المجال، وأحسن تجربة قريبة في هذا السياق هو النموذج البريطاني.


وتتركز هذه المطالب التي تم التعبير عنها في محطات ومواقف مختلفة من طرف الشعب المغربي، ولم تستطع النخب السياسية أن تطرحها، ولهذا فالوقت المناسب لإعادة طرحها، بعيدا عن ضغط السياسي ورهاناته المختلفة، فالشعب المغربي في هذه اللحظة يحتاج إلى من يسمعه ويحترم عقله وذكائه، وهو ما يمكن تلخيصه في القضايا التالية
(وهي لائحة مفتوحة):


أولا: إصلاح دستوري حقيقي، يعطي صلاحيات واسعة للوزير الأول، التي من شأنها أن تجعله مسؤولا أمام الشعب، من خلال اختياره عبر المنهجية الديمقراطية التي تقتضي أن يتم إختياره من الحزب الذي حصل على أغلبية الأصوات، وأن يقوم الوزير الأول بتعيين الحكومة.


ثانيا: إصلاح سياسي، عبر تنظيم انتخابات ديمقراطية وحرة ونزيهة، تشارك فيها جميع القوى المجتمعية، مع تقديم ضمانات على عدم تدخل السلطة في نتائج الإنتخابات من خلال تأسيس لجنة مستقلة من الجمعيات المدنية وفعاليات حقوقية ومراقبين دوليين، تشرف على الإنتخابات، وإعادة التقطيع الإنتخابي بشكل جديد، مع الأخذ بعين الإعتبار الإختلافات الثقافية واللغوية والجغرافية، وكذا التحولات الديمغرافية وحركة التمدين من خلال إعطاء أغلبية المقاعد البرلمانية للمدن واعتماد نمط اقتراح مناسب، يشارك في صياغته الجميع، مع العمل على حل الأحزاب السلطوية التي خلقتها الدولة في لحظة معينة من أجل مواجهة تيارات مجتمعية ذات امتداد شعبي، أو على الأقل تراجع الدولة عن دعمها بشكل مباشر وبشكل تعسفي ضد الأحزاب الديمقراطية الحقيقية.


ثالثا: مكافحة فعالة للفساد والمفسدين، من خلال التصريح بممتلكات جميع المسؤولين في الدولة من أعلى هرم السلطة إلى أي برلماني عادي، وكشف جميع حساباتهم البنكية واستثمارتهم المالية، مع العمل على منع الوزير الأول أو الوزراء أو الشخصيات النافذة في الدولة من مزاولة أنشطة تجارية واقتصادية، أو استغلال النفوذ لأغراض شخصية. على سبيل المثال، تفويت الأراضي بأثمان رمزية لبعض الشخصيات النافذة، والتي تحدثت عنها وسائل الإعلام وعرفت نقاشات في البرلمان، ولكن لم يتم معاقبة المتورطين في الموضوع لأنه شخصية نافذة في الدولة, وهذا ضد الديمقراطية، والأمثلة كثيرة ولا تحصى في هذا الصدد على تورط مسؤولين في الرشوة والفساد واستغلال النفوذ، ومتابعة كل من تورط في اختلاسات أموال عمومية، وتفعيل مسطرة المتابعة القضائية ضد المسؤولين الذين وردت أسمائهم ضمن تقارير المجلس الأعلى للحسابات، أو الذين تحدثت عنهم وسائل الإعلام أو الهيئات السياسية والمدنية وتمتلك في حقهم حجج وبراهين، ولكن لم يتم متابعتهم لأسباب معروفة للجميع.


إذا لم يتم تبني إصلاحات جوهرية في اتجاه تبني الديمقراطية فتكون النتائج والتكلفة غالية على المنطقة، ولهذ على الدولة أن تستبق الأحداث وأن تختار مبدأ التعديلات الجوهرية وتسريع سرعة الإنتقال الفعلي (وليس القولي الذي مللنا من سماعه) نحو الديمقراطية.


وللحديث بقية.

محمد مصباح

‫تعليقات الزوار

59
  • Abdellah
    الأربعاء 2 فبراير 2011 - 16:47

    My friends, people who are going to reverse the system can not read, they don’t have accessto internet and /or quit the school at the early age. Those can protect the system and can reverse it depending on the way the system act.
    And they don’t know hespress…

  • مواطن مغربي
    الأربعاء 2 فبراير 2011 - 16:55

    الملاحظة التي لم ينتبه اليها احد… هي ان كثيرا من الكتبة في المغرب… يكتبون كما لو ان مصر اصبحت دولة ديمقراطية… و ان تونس تخلصت من الاستبداد… فقط لان مستبدا رحل… الاستبداد يا احبائي في مصر كما في تونس لن يرحل لا بهروب بن علي… و لا بتواري مبارك خلف العسكر و الجيش الحاكم الفعلي لمصر منذ اكثر من 50 عاما… و برجوعنا للمغرب فاننا نقول ان هذا البلد يسبق هذه البلدان في اصلاحاته السياسية و الاجتماعية و الدينية و الثقافية و الاقتصادية بربع قرن على الاقل… و هذه الاصلاحات تطور معها المجتمع المغربي مما لا شك فيه و لم تعد نظريات… و هذا لا يمنع من المزيد… لكن دون مزايدة… فالملك نفسه عندما عين لجنة الجهوية الموسعة كان يعلم ان نتائجها ستستلزم تغيير الدستور… و قبل ذلك عندما طرح فكرة الحكم الذاتي كان يعلم ان الامر يستوجب تغيير الدستور… و بين هذين الامرين وافق على توصيات هيئة الانصاف و المصالحة و هو يعلم انها تدعوه في توصياتها الى تغيير الدستور من اجل المزيد من الديمقراطية في المغرب… اذن عندما نقول ان الملك اضافة الى كل هذا يقوم بثورة حقيقية في الميدان الاجتماعي كما الاقتصادي الاستراتيجي كما في الميدان العسكري كما في ميدان الحقل الديني و الثقافي و البيئي… فاننا على حق وواثقون ان التغييرات سيكون هو قائدها في مجالات اخرى عديدة… فراجاءا لا نقارن ما لا يقارن… هذا الاستثناء المغربي يستحقه هذا البلد… و سيستمر فيه دون مزايدة من كتبة الساعة ال25 … و نحن نعلم ان الاصلاحات لا توتي اكلها فقط عندما نريدها… و لكن اساسا عندما يكون السياسيون عندنا في المستوى كذلك… حتى لا يعطي الملك بعض سلطاته للفراغ… و لعديمي الكفاءة و الانتهازيين… و هذا ما يجب ان يفهمه بعض الكتبة سواء كانو في هذا الموقع الجميل او في غيره او كانوا في الفايسبوك… يتبع…

  • مواطن
    الأربعاء 2 فبراير 2011 - 17:05

    حقيقة ما وقع في تونس ومصر مرده الى اسباب منهاالصلاحيات المطلقة للرئيسين التونسي والمصري. الفساد والتزوير الانتخابيين ويعرف بعدم مبالات الشعب بالانتخابات من خلال عدم المشاركة ( ضعف المشاركة دليل على فساد العملية السياسية).
    اضافة الى استشراء الفساد.
    اذا على الأنظمة في العالم العربي ان تسارع الى اصلاحات حقيقية تعيد للشعب الثقة في العملية السياسية.
    وذلك من خلال الاصلاح الدستوري والقضائي والانتخابي ووضع الية لمحاسبة المسؤليين وليس التغاضي عنهم.

  • Réaliste
    الأربعاء 2 فبراير 2011 - 16:37

    Deux choses pour éviter le risque de contagion:
    1- l’indépendance de la justice
    2- Sévir tous ceux qui ont touché à l’argent publique de près ou de loin.
    L’impunité est la seule immunité aux opportunistes pour spolier sans vergogne le pays. Les marocains sont éreintés de voir des voleurs s’enrichir et la justice ne fait qu’observer en toute impuissance.

  • عثمان احمد
    الأربعاء 2 فبراير 2011 - 17:07

    نعم هذا هو كلام العقل …الاصلاح الجذري .
    نريد ملكية دستورية على النموذج البريطاني.

  • Hakim Almaghribi
    الأربعاء 2 فبراير 2011 - 16:57

    la révolte est le fait de l’homme informé, qui possède la conscience de ses droits. Mais rien ne nous permet de dire qu’il s’agit seulement des droits de l’individu. Au contraire, il semble bien, par la solidarité déjà signalée, qu’il s’agisse d’une conscience de plus en plus élargie que l’espèce humaine prend d’elle-même au long de son aventure
    Albert Camus, L’homme revolte
    التضامن بين الجنس البشري والذي اشار اليه البير كامو اصبح الان حقيقة. انظروا الى دول العالم كيف ظغطت على الطاغية بن علي لكي لا يقتل المتظاهرون، وانظروا كيف يفعل العالم نفس الشيء مع الفرعون مبارك.
    لابد للقهر المسلط على الشعب المغربي ان ينتهي. ولابد ان تنتهي سياسة القبضة الحديدية. و لابد ان يتم الغاء السلطة المطلقة التي يتمتع بها الملك.
    فالسلطة المطلقة = فساد مطلق
    لن نستسلم للمخزن الفاسق ابدا و سنضل ندافع عن حق الشعب المغربي في الحرية و الكرامة و الديمقراطية.

  • المسسستبد 2011
    الأربعاء 2 فبراير 2011 - 16:35

    برافو أب الهول..إنجازات بالجملة!!!!!!!!!!!!!!
    قمع وتعديب الشعب المصري..
    جدار فولادي إلكتروني وغاز سام في الانفاق لتجويع
    وقتل الغزويين..
    قتل الأفارقة المستضعفون لمنعهم من التسلل لعاشقة مبارك!!
    و…..و….و…..و…..و…..و……وووووووإلخخخخخخ!!
    براااافو..يا…قائد…
    نم..يا..عربي..نم..فما فاز إلا النوم!!!!
    قبل الأيادي..إركع..للزعيم..شعارنا..لا للحرية!!! لا..للكرامة!!
    نعم..للقمع..نعم..للاستبداد..نعم..ثم..نعم..للذل..والدكتاتورية!نم..يا..عربي..نم..!
    آه..آه..أمة ضحكت على جهلها الأمم..والله أشعر بلاحباط!!!
    آه..ثم..آه..ليتني لم أكن عربيا!!!!!!! إهانة من الأمن!!!!!!!!نم..يا..عربي..نم..
    إهانة من الموظفين(سير حتى تجي)نم..يا..عربي..نم.. و..و….ووو..و.ووو….

  • مسلم عربي امازيغي مغربي
    الأربعاء 2 فبراير 2011 - 16:59

    التقليد الأعمي
     

  • baghi_ti9ar
    الأربعاء 2 فبراير 2011 - 17:01

    محمد السادس قائد المملكة المغربية .عاش الملك . ولانحتاج لمعارضة ضد الملك الشهم .

  • مصلح
    الأربعاء 2 فبراير 2011 - 17:45

    المرجو اعادة النظر في مقالك فأنا أعتبر هذا المقال لايمت بصلة مع العنوان الذي عنونت به مقالك الضعيف في كل شئ كما اعاتب على هسبريس انها نشرت لك مقالا ثوريا مائة بالمائة
    واني وأنا أعلم علم اليقين أنكم لن تنشرو لي تعليقي لكن لايهمني مادمتم ايها القائمون على هذه هسبريس سوف تستمتعون بقراءة تعليقي الذي أتمنى من الله أن يكون قدوة لكم ومثال لحب الوطن نعم الوطن والذي ومهما الصعاب لكنه يبقى وطني أنتمي اليه وأريد أن أراه بخير
    أنا مع التغيير
    ولكن تغيير من بمن
    أول شئ على ملك البلاد أن يقوم به هو حل الحكومة ثم حل البرلمان ثم حل حزب صديق الملك
    آل فاسي أو أصهارهم المنتشرين في البلاد كما السم الذي ينتشر بسرعة كبيرة في جسم الانسان
    الامازيغ المفرنسين القادمين بهذف تنصير أكبر عدد ممكن من الامة الاسلامية عربية أو أمازيغية
    اصلاح القضاء
    الفرقة الوطنية
    الشرطة القضائية
    اعادة النظر في مدونة قانون السير
    اعادة النظر في محاضر وزارة المالية ومحاسبة كل من تهرب من تأدية ماعليه
    نريد انتخابات نزيهة خالية من الشوائب والضرب بيد من حديد كل من ساعد أو حاول من القائمين على الانتخابات وعلى رأسهم الولات والعمال الذين يؤمنون بأن من دفع أكثر يكون أقرب من مجالس القرار
    أدعو الى اصلاح شامل في التعليم واعادة النظر في طريقة اختيارهم كما أومن بأن تقريب الموظف من سكنه الاصلي يأتي بنتائج جيدة من الناحية المادية والسيكولوجية
    اعادة النظر وغربلة ميدان الصحافة
    الميدان بحاجة الى الاصلح واعني المدافعين على الوحدة الترابية للملكة وجمع شتات المغاربة والتحقيق بشفافية في كل مايهم المملكة
    اعادة النظر في وزارة التوفيق لاوفقه الله واعطاءها الى من يستحقها واعادة النظر في الاحباس وانا أعني ماأقول الاحباس تستغل المغرب في شخص الملك
    تشتري القصر وتهديه الى الملك تشتري ممتلكات الدولة وتهديها الى الملك تشتري ذمم المواطنين و وتقسمها فيما بينها الاوقاف والشؤون البوتشيشية والقبورية وعباد القبور
    والقائمة طويلة
    ياكاتب المقال
    أرجوك في المرة القادمة أكتب مقال مناسب يقرب ويصلح ولايشتت وأنثم أيها القائمون لكم الحق في

  • samir
    الأربعاء 2 فبراير 2011 - 16:33

    je crois que c aux parties politiques marocains de demander les changements necessaires pour un avenir meilleur pour les marocains ; mais puisque les chefs de partis sont tous corrompus je crois que ca sera aux marocains de s en occuper

  • this is my solutions
    الأربعاء 2 فبراير 2011 - 17:09

    de mon point de vue :
    Nos vrais problemes aux Maroc sont les suivants :
    1. le régime doit bannir le clan des familles fassis d’avoir des grands contrats ..car pour le moment le clan des fassis monopolise toute la finance du pays et les reste est très pauvre. Sur facebook par exemple les fassis ont uniquement des amis fassis. C’est de l’apartheid.
    2. les fassis doivent fonder une fondation pour aider les pauvres.
    3. le gouvernement doit mettre en place un plan d’investissement massif en faveur des régions abandonnées et en particulier les coins au vivent les Amazigh et les 3robiyya.
    3. le gouvernement doit aider les jeunes et les pauvres a aider une bonne education. Car meme le yemen est mieux que le maroc.
    5. le Parti de l’Istiqlal doit s’excuser au peuple marocain sur tt les crimes qu’il a commis au Maroc en détruisant l’éducation nationale (leur enfants sont dans les missions françaises) et sur toute les richesses que ses membres ont acquit depuis l’Independence.
    le Roi a fait beacoup de choses pour le peuple mais les fassis detestent le reste de la population.

  • Tizi N'Imnayen
    الأربعاء 2 فبراير 2011 - 16:39

    Azul
    أولا: قضاء نزيه مستقل (يتساوى فيه المتقاضون المواطن المغربي و الأجنبي ،الغني و الفقير ،الضابط والجندي او الشرطي….إلخ)
    ُثانيا:ملكية تسود و لا تحكم مع حفاظ الملك بإمارة المؤمنين.
    ثالثا:توفير الحماية الدستورية والقانونية لللغة الأمازيغية إسوة بشقيقتها العربية.
    رابعا:فصل السلط فعليا
    خامسا:القضاء نهائيا على إقتصاد الريع وسحب جميع الرخص و الإمتيازات من أصحابها وتأسيس صندوق وطني مقنن خاص بإستغلال الرخص(كمثال:المقالع،الصيد في أعالي البحار،رخص الطيران،النقل الطرقي بما في دلك الحافلات ،الطاكسيات…..إلخ)
    سادسا:إعتبار جميع المغاربة مقاومين
    ووقف التلاعبات الخطيرة بالمندوبية السامية للمقاومين و جيش التحرير…
    سابعا :إعطاء السكان الأصليين في أي جهة،إقليم أو منطقة الحق في الإستشارة و المشاركة في اي مشروع او اي إستغلال كيفما كان نوعه(كما جاء في الإتفاقية 169من منظمة العمل الدولية)Tanemmirt

  • محمد
    الأربعاء 2 فبراير 2011 - 16:45

    يااخواني نحن لا نطالب بالثورة وروينة هاد الكاتب مقال هير الحق100/100الاصلاح الجدري وخليونا من الكدب رالهدرة الخاوية الملكية الدستورية هادي هيا الديموقراطية عاش الملك لاكن الكلمةللشعب

  • mohaid
    الأربعاء 2 فبراير 2011 - 16:41

    je m’adresse au numéro 8 à l’instart de la grande bretagne, mains vs n’avez pas pensez qu’avec ABASS Fassi et la grande famille des fassis vs retournez avec le pays 200 ans en arrière.
    nous voulons actuellement que le roi fait une restructuration de la façon de recrutement et donner plus de possibilité à l’ensemble des marocains.

  • MAROC
    الأربعاء 2 فبراير 2011 - 16:31

    ما يحدث في مصر هو سيناريو حدث في ايران قبل 30 عاماً حين خرج الشعب الى الشوارع لثورة على الشاه، جاء الخميني بطائرة غربية وسرق الثورة واحكم نظاماً فاسدا، واصبح الفقر اسوء مليون مره ولكن تحت غطاء ان النظام الاسلامي، اليوم الايرانيون يتباكون على نظام الشاه
    وكدالك ماحدت فى العراق بزعم الدول العضمى على انها تمتلك النووى اما مصر وتونس ف لو بقييت على هدا الحال سيكون مصيرهما الاتهام بالارهاب وزرع الفتن لاتغركم التشجيعات والدعم الدى يتلقوه الان من الدول العظمى فما خفي كان اعضم
    واقول لشعب المغربي يدخل سوق راسو وبلا مضاهرات اشنو تتساندو راهوم قادين على راسهوم مشفتوش شنو دارو نص فبلادهوم خربوه ونهبوه بحال شى جراد ولا شى فيران هدا هو تقدم هدا راه التخلف الله يعفو يزعو غير التربية والاخلاق ف ولادهم وهى ضاهرة التحرش الجماعى فى مصر ولات رحتها عاطيا حتى وصل بهم الامران معضم الدول تحدر سياحها باخلاء مسؤوليتها من اي تحرش يقع لهم فهدا البلاد الدى هو الان يطالب بحقوقه بطريقة وحشية ولاحتى هدشى محسوب على الرئيس والحكومة

  • Sahrawi
    الأربعاء 2 فبراير 2011 - 17:03

    تلح الأوضاع على أن يتقدم الملك إلى شعبه بخطاب يطمئن فيه الشعب عن مستقبل المسار الديمقراطي الذي بدأ في المغرب، ولا يجب أن تترك الأمور حتى تشتعل ونبحث لها عن حلول، فالمغاربة قاطبة في حاجة لمعرفة مآل المسؤولين الذين تبث فسادهم ونهبهم للمال العام، ويريدون كذلك أن يعرفوا من يقف وراء تحركات الوافد الجديد، ويريدون أن يعرفوا لمذا تفشل برامج التعليم، ويريدون أن يعرفوا المسؤولن على أوضاع البلاد المتأزمة اقتصاديا وسياسيا واجتماعيا و…
    فالوحيد الذي بمقدوره أن يشرح هذه الأمور الغمضة هو الملك الذي تجتمع كافة السلط في يده…

  • amal
    الأربعاء 2 فبراير 2011 - 16:29

    vous avez tout a fait raison, je crois que les marocains nous meritons un systeme democratique, nous devons etre unis , le regime doit etre democratique, sinon un jour doit payer le prix tres cher, il ya des conseillers au pouvoir qui savent que baiser les mains, aussi les partis politiques, on a besoin de gens honestes qui ont le courage de dire au regime stop, c est injuste, le peuple souffre on veut de vrais changements et non pas maquillage.

  • امازيغية اصيلة
    الأربعاء 2 فبراير 2011 - 16:27

    لكي نتفادى ما وقع بتونس و مصر يجب ان تمحق احزاب الخراب على راسها حزب الاصالة و المعاروة الذي اسميه حزب التون جون اسال الله العلي العظيم ان يحشرهم معه يوم الحساب لانهم شرذمة مصابة بحساسية مفرطة تجاه اسلمة الدولة و لن يحلم كل من سيسير على شاكلتهم بتحقيق ما يصبو اليه
    قال خاوي الهمة قال

  • B ayad
    الأربعاء 2 فبراير 2011 - 17:47

    I agree with you Sir, I want to add that our King is really a nice man and he needs our support to kick out those killers and elmofsidin in Morocco and those families that controlling everything from business and the proprieties and money , but they could not own the people because we are beside our king Mohamed 6 yes he is nice man he wants the change but those lobbies and mafias they refused and we should make teh revolution against them to get back our freedom yes to kingdom that we love and our parents loved before but thats enough for these wake governments lets fight against them as one yes we have too we are suffering from those killers
    thank you hespress

  • واحد من المغرب
    الأربعاء 2 فبراير 2011 - 17:13

    المغرب مزيان

  • مغربي طنجي
    الأربعاء 2 فبراير 2011 - 17:51

    اقترب وقت التغيير الفعلي و كل مغربي يحس بهذا.. آن للأحزاب و الحركات و الجمعيات المعارضة أن تعيد ترتيب نفسها للمطالبة السلمية بإصلاحات دستورية توسع صلاحيات رئيس الحكومة و تفعل الملكية الدستورية..و قبل كل هذا المطالبة بإصلاح جذري للمناهج التعليمية
    أيها المغاربة اصبروا و تفاءلوا خيرا !!

  • واحد من المغرب
    الأربعاء 2 فبراير 2011 - 17:19

    الى مواطن م غربي
    باين من الجريدة التي كتبت انك واحد من الحكومة و خايف على مركزك خليك واقعي و احكي من منطلق المنطق انزل للشارع و تقرب من مشاكل الشعب التي يتخبط فيها
    نحن لا نمس ولن نرضى بالمساس بالنظام الملكي الملك في قلوب كل المغاربة لكن الحكومةوتدبير الشان العام كله يعمه الفساد ومهمى صبر الناس فلا بد من انفجار و تمرد على الوضع
    كلنا نريد السلام و الاستقرار لكن لازم التغيير ولازم على المسؤولين ان يتداركو الموقف و الا فنهايتهم حتما ستكون شبيهة بما حصل لامثالهم

  • bachar
    الأربعاء 2 فبراير 2011 - 17:53

    الثورة حثمية في جميع الدول العربية الا المغرب !
    لن نثور نحن المغاربة وإلا فضد من ؟
    الملك ؟ نحبه من الأعماق
    الوطن؟ نحبه من الأعماق
    الحكومة ؟
    أجلها قريب
    ولكن بعدها عليكنا بالمشاركة في الإنتخابات وعلينا بمحاسبة المرشحين .
    هناك من يدعو الى ملكية رمزية !فليعلم أن الأمر صعب إذ ليس هناك سياسيون في المستوى ،السياسة عندهم لعبة للإغتناء ولكم دليل في فتح الله و و…نحن لا نثق إلا في الملك

  • Marocain
    الأربعاء 2 فبراير 2011 - 17:29

    أتفق مع كل قاله الكاتب و أزيد أن الإصلاحات لازم أن يبدأ العمل بها في أقرب الوقت أي اليوم قبل الغد ، لم يعد هناك وقت ،الثورة على الأبواب !!!!!!!!

  • غيورة على وطني
    الأربعاء 2 فبراير 2011 - 16:25

    كلنا نحب الملك ونقدر المجهودات التي يبدلها للمضي قدما الى الامام و دائما نجدد الولاء و الطاعة الى جلالته و نتمنى له الصحة و طول العمر
    ولكن نتمنى من المسؤولين الكبار ان يصححو اخاطءهم قبل فوات الاوان و ان يدركو ان الشعب ليس نائما نوم النواب في البرلمان

  • ElOutabi
    الأربعاء 2 فبراير 2011 - 17:55

    نريد التغيير في بلاد المغرب، تغيير سلمي و حضاري و انساني.
    في القرن ما قبل الماضي، ابتلعت الموجة العثمانية كافة الاراضي العربية لكنها توقفت علي حدود المغرب. هذه الموجة الثورية الحالية اللتي تضرب بشدة علي رؤوس الفساد في المنطقة العربية لن تنال من المغرب اذا قام المسؤولون المغاربة بالآصلاحات الضرورية لمحاربة الفقر والفساد واصلاح التعليم وخلق برلمان و دستور يتجاوبان مع متطلعات الانسان المغربي اللذي هلكته المعيشة وتجاهل الاحزاب الانتهازية لمتطلباته العادلة والمستحقة.

  • مغربي وافتخر
    الأربعاء 2 فبراير 2011 - 18:01

    اقول لصاحب المقال الاصلاحات الي اقترحتها يعرفها الجاهل قبل المثقف ونحن لانريد منك ان تملي علينا اصلاحاتك . لانريد تعديل الدستور راضيين وباقي الاصلاحات موجوده لكن بوثيره نوعا ما بطيئه فلا تتفلسف علينا اما صاحل التعليق ملكيه دستوريه مثل بريطانيالا نريدها ولا نقبلها لان ثقتنا في ملكنا لايمكن ان تضع فاي وزير او اي شخصيه تلعب دور رئيس الوزراء لان اغلب الشخصيات السياسيه دون المستوى وفهم يا صاحب المقال ولا تدعو للفتنه

  • عزيز
    الأربعاء 2 فبراير 2011 - 17:49

    نعم نحتاج للدولة ديموقراطية قوية أولا بالاعتراف بجميع الأطياف المكونة للشعب المغربي ثانيا القيام بانتخابات حرة و نزيهة إعادة صياغة الدستور بميلائم التطورات الحديثة التي يعرفها العالم. توفير الضروريات بثمن مناسب ( السكن- المواد الغذائية…) وإعدام المفسدين و خاصة بني فاس الذين عاثوا فسادا في البلاد. تحرير الإعلام. إعطاء فرصة للشباب و تشجيعه على العطاء و الابداع. و قائمة الاصلاحات تطول و تطول في بلد لا علاقة له بالديموقراطية الا الخير و الاحسان.

  • BENHAMOU
    الأربعاء 2 فبراير 2011 - 17:11

    Oui pour une Monarchie constitutionnelle démocratique,non à la corruption,d’une élite fassi ou aroubi qui accapare les richesses du pays.

  • عمر اكادير
    الأربعاء 2 فبراير 2011 - 16:51

    نعم نمودج بريطان لكن ليس لدينل احزاب بريطانية احزاب مسؤولة وطنيون

  • ilias
    الأربعاء 2 فبراير 2011 - 17:35

    الجماهير الشعبية هي رأس مال كل حاكم.إعتنوا بشعوبكم يا حكام العرب،لا تكونوا أنانيين تفكروا في أنفسكم وأقرباؤكم فقط،إعتنوا بالفقراء منههم الارامل،العجزة،المرضى…ولو بأجرة متواضعة شهريا حتى يحسوا بأن وطنهم يحبهم كما يحبوه،وحاكمهم يحس بهم.

  • moussa
    الأربعاء 2 فبراير 2011 - 17:17

    le maroc a connu un grand developpement au niveau de tous les domaines , le problem est dans les autorité locaux de chaque region qui sont connu par la corruption ,l’irresponsabilité ,et le mal gestion des projets , mais notre chére roi est controleur de ses corrupteurs , sans notre roi on serai dans la ruine vive le roi m6

  • houssine
    الأربعاء 2 فبراير 2011 - 18:11

    le maroc, est une exeption dans le monde arabo-mesulman, la démocratie existe, ce qui nous manque,une peuple démocrate, en occurrence une éducation démocratique. apprendre à nos enfant pourquoi on vote, et surtout pour qui, les gens vote sans lire le programme du candidat, ou encore pire avec une contre partie sans parler d’un taux de participation des jeunes très très bas.s’il y a un changement a faire, c nous qu’on doit changer, parce que la démocratie n’existe pas sans un peuple démocrate. ,

  • chamali
    الأربعاء 2 فبراير 2011 - 16:43

    والله ثم والله لو قمنا بتعديل بسيط ومهم في نفس الوقت في الدستور،سيصنف المغرب من احسن دول العالم.
    مثال:هناك رؤساء جماعات محلية وقروية فاسدون بالله عليكم ايجب ان ننتظر 5 سنوات كاملة حتى يتنحوا عن كراسيهم؟

  • عصام
    الأربعاء 2 فبراير 2011 - 17:23

    أولا أنا لست من المؤدين للقيام بثورة لكن من المنتقدين و بشدة لأصحاب الالسنة الخشبية أمثالك ممن يرمون الالغام و ينثروها في كل مكان و يحاولون وضع مساحيق التجميل للوضع السياسي و الاجتماعي في المغرب و كمن يروجون لسياسة “غولو لعام زين”التي أكل الدهر عليها و شرب . انضر لتصنيف المغرب عالميا من حيث الفساد و الرشوة و حقوق الانسان..الخ . سياسة غض الطرف عن المشاكل التي يعاني منها المغرب و محاولة اخفائها لن تقود الا بنتائج عكسية فهناك
    نسبة كبيرة من المغاربة و خصوصا شبابه يعانون من الفقر و البطالة و التهميش و عندما يفكرون بالاحتجاج على أوضاعهم يستقبلون بالزرواطة التي تكسر فوق رؤوسهم و يعودون لبيوتهم بعاهات مستديمة و تكون تلك هي
    هدية الحكومة لمن أفني 15 سنة من عمره أو أكثر في الدراسة و الكد من أجل مستقبل أفضل.
    عندما تكون ظروف نسبة كبيرة جدا من المواطنين سيئة و ينتظرون من يأتي بحل لمشاكلهم هاته فيخرج أمثالك ليقولوا لنا
    “غولو العام زين ” فأنت تزيد من نسبة الحقد و الاحساس بالضلم و أن الامل شبه معدوم بغد أفضل وهدا يقود الى حالة من اليأس تحول هؤلاء المواطنين الى قنابل موقوتة و الغام تنتضر فقط من يفجرها
    يجب التوقف عن لغة الخشب لأن الناس سئمتها . لابد من وقفة صريحة مع الدات و الاعتراف بأن هناك مشاكل حقيقية و أن الفساد يكلف الدولة ملايير الدراهم من أموال الشعب ويجب التصدي لهؤلاء الدين يقودون المغرب الى الانفجار كما حدث في تونس و مصر
    مطلبي كمغربي و أعتقد أنه قد يكون مطلب معضم المغاربة هو ثورة يكون صاحبها هو جلالة الملك و تكون على الفاسدين الدين يسرقون المال العام و يسيؤن للأصلاحات التي يقوم بها جلالته و الدين يؤخرون مسار التنمية في المملكة

  • محب لبلدنا وملكنا وحكومتنا
    الأربعاء 2 فبراير 2011 - 17:25

    نحن المغاربة نختلف فعلا عن باقي الشعوب وبلدنا يختلف فعلا نحب الملك نموتو ونعيشو عليه والأسرة العلوية صراحة عيشت الشعب المغربي في أمن وأمان والشعب المغربي بخير يختلف صراحة عن الشعوب والحمد لله بلادنا زوينة من طبيعة وأمن وكل شيء وبنظري حتى الحكومة المغربية تقوم بمجهودات جبارة لصالح الشعب المغربي والشعب المغربي يحب الملك والحكومة ونحن أحسن الدول العربية نعم نحن نعبش أحسن من أي دولة عربية وملكنا نصره الله وأعانه وأطال الله عمره وحفظه ملكنا المحبوب الشاب اللي حاس بالشعب المغربي نحبه أكثر من أنفسنا عاش الملك عاش الملك عاش الملك عاش الملك الكلمات لا تكفي للتعبير عن حبنا لملكنا وحكومتنا. ملكنا شاب يخطو خطوات مهمة لصالح الشعب ملكنا نحن الشعب المغربي نعيش تحت عرشه بخير الله يخليه لشعبه اللي يحبه حب كبير. الشعب المغربي صراحة نحن نحب و نموت على ملكنا وحكومتنا ونحبهم حب كبير تعبيرا عن مجهوداتهم الجبارة لصالح الشعب. نعم الشعب المغربي أبدا لن يقلد الشعوب المجنونة الأغبياء لأننا نحن عقلاء نحافظ على استقرار الأمور. أما بعض المشاكل البسيطة في المغرب فملكنا نصره الله وأعزه وطول الله في عمره والله يخليه لشعبه الوفي له والوفي للأسرة العلوية الشريفة والوفي للحكومة المغربية الرشيدة أطال الله في عمرهم الكل يقوم بمجهودات جبارة لحل هده المشاكل البسيطة.عاش الملك عاش الملك عاش الملك عاشت الحكومة المغربية . اللهم احفظ بلدنا المغرب بلدي الجميل من الفتنة وشكرا هسبريس . عااااااااااااش الملك عاااااااااااش الملك

  • مغربي
    الأربعاء 2 فبراير 2011 - 17:57

    يجب اصلاح القضاء و بسرعة لان الرشوة متفشية في هدا الجهاز الحيوي . فمن يعطي الرشوة يربح قضيته و من لا يؤدي يخسر ملفه . يجب معاقبت كل من الخبراء و ا لقطاة ….. . عاش الملك سيدنا من فضلكم انشرو هده السطور القليلة المفيدة

  • مغربية
    الأربعاء 2 فبراير 2011 - 18:03

    نريد التغيير بدون خسائر بشرية ولا مادية.الكل على دراية بالوضع الذي يعيشه المواطن المغربي.لذا نطلب من المسؤولين القيام بإصلاحات جذرية تفاديا لاي …….

  • talib maghribi
    الأربعاء 2 فبراير 2011 - 16:53

    إنك في الكثير مما قلته على حق. المغرب لا يقارن بالبلدان الأخرى. أنا طالب مغربي في أوربا لدي أصدقاء مصريين, سوريين, يمنيين, سودانيين و آخرين. والله إني لأحمد الله في كثير من المناسبات كوني مغربيا وأني لم أعاني مثل هاذا الإحتقار و الكبت. نحن لا نعاني حقا إلى هذه الدرجة و الحمد لله. لكن من حقنا أن نطالب بكل حقوقنا و منها العيش الكريم هذا معيار الأوربيين في تقييم نظامهم السياسي.
    إن ما ينقصنا في المغرب أن يكون السياسيون شرفاء. إن الدستور هو الذي يرسم ملامح السياسة الموجب اتباعها….البلدان التي لها دساتير قوية مبنية على مبدئ المسائلة تكون أقرب إلى العدالة لأن الحكومة يكون لها فقط مجال سابق تحديده بقوانين تستطيع التحكم فيه. إننا في المغرب نحتاج إلى تغيير سياسي حقيقي و إعادة تعريف العمل السياسي و حتى المقعد البرلماني اللذي يسيل لعاب أصحاب المال والأعمال و التبزنيس من أصغرهم كالفلاح إلى أكبرهم كملاك أساطيل الأطوبيسات و لوطيلات و الكيران و البيران و السوبيرمارشيات…..
    أنا في حياتي لم أفهم لما يجلس و يخطب و ينام في البرلمان أناس ليس لهم حتى مستوى دراسي يخول لهم العمل عند البومبية….ما لا أفهمه أكثر: لماذا هذه الغزارة في الأحزاب؟ كثرة الأحزاب لا طائلة من ورائها. التخلاط بزاف كيدير صريصرة. أمريكا تعرف فقط حزبين….كثرة الأحزاب تفرق و لا تجمع. هكذا لن نجتمع أبدا على رأي واحد. أنا لا أأمن بنظرية الحزبين
    حزبين فقط لا يمكن أن يكون أحدهما بديلا حقيقيا للآخر. كما أن كثرة الأيدي تعرقل العمل.
    الأهم من هاذا كله أن ترد كرامة الشاب المغربي و أن يكون له فعلا نصيب في صياغة مستقبلنا أجمع. هاذه المطالب لا تحتاج إلى ثورة.. يكفينا أن نزيد وتيرة التنمية و الحرص أكثر على احتياجات المواطنين و حقهم في العدالة الإجتماعية. لذا فإن أولى الأولويات هي الحد من الغلاء المتواتر. “لا يأمن أحدكم حتى يحب لأخيه ما يحب لنفسه ” صدق رسول الله

  • oubella ahmed
    الأربعاء 2 فبراير 2011 - 17:27

    la solution est trés simple le roi med 6 est aimé par la plupart du peuple marocain c’est une vérité ce qui fait de lui une référence de chaque changement au maroc mais on aimerait bien avoir un premier ministre politique fort couvert par la constitution issu d’un parlement représentatif de toutes les forces nationales sans exception!une justice indépendante sans aucune influence dont toutes “les institutions” sont sur le méme pied d’égalité et une liberté d’expréssion gérée par la loi sans rechute. éssayer cette recette et on aura pas besoin de se qui s est passé à l’égypte et la tunisie.

  • مغربي
    الأربعاء 2 فبراير 2011 - 16:23

    نعم لكي نتفادى ما وقع في تونس وما يقع في مصر…!!

  • nesha
    الأربعاء 2 فبراير 2011 - 17:59

    اذا اردت ان تعيش في ظل ملكية دستورية مثل بريطانيا اذهب وعش في بريطانيا لاننا كمغاربة لا نقبل ان يكون ملكنا صورة على حائط ليس له اية قرارات زيادة حكومتنا ليست هي حكومة بريطانيا .

  • مغربي حر
    الأربعاء 2 فبراير 2011 - 17:39

    اللهم انصر ولي أمرنا الملك محمد السادس .
    اللهم كن له معينا ونصيرا وأعنه وانصره على أعدائه وأعداء المغرب .
    اللهم ارزق ببطانة الصلاح والفلاح وأبعد عنه شياطين الإنس والجن .
    اللهم أقر عينه بولي العهد مولاي الحسن .
    اللهم انصره ، واجعل خطاه مباركة اينما حل وأينما ارتحل .
    …اللهم عليك بأعدائه وبأعداء المغرب وعليك بمن يتربصون به وبمن يتربصون بالمغرب .
    اللهم احفظه لنا .
    اللهم انصره واحفظه .
    اللهم يا رب العرش العظيم امدد الملك محمد السادس من عندك بالصحة و العزم و القوة و الشجاعة والحكمة و القدرة و التوفيق لما فيه مصلحة العباد و البلاد و الأمة الإسلامية قاطبة ، و اجعله لدينك و لأمتك ناصراً ، و لشريعتك محكماً , واعنه على قيادة بلادنا للخير و الفلاح و قيادة الأمتين المغربية و الإسلامية للعزة والنصر يا رب العالمين .
    اللهم أعزه و انصره و أطل في عمره و ألبسه ثوب الصحة و العافية و اشدد عضده
    اللهم أعزه و انصره و أطل في عمره و ألبسه ثوب الصحة و العافية و اشدد عضده
    اللهم أعزه و انصره و أطل في عمره و ألبسه ثوب الصحة و العافية و اشدد عضده
    اللهم أعزه و انصره و أطل في عمره و ألبسه ثوب الصحة و العافية و اشدد عضده
    اللهم امين
    اللهم امين
    اللهم امين

  • حمودة
    الأربعاء 2 فبراير 2011 - 16:21

    انا اشجع الشعب المصري على هذه الظاهرة

  • عمار
    الأربعاء 2 فبراير 2011 - 17:15

    لسلام عليكم مصر شقيقتنا ونتمى من مبارك الدهاب والتخلي على العرش لان الله ادا اراد ان ينزع من احد الملك ينزعه منه قال الله تعالى قل اللهم مالك الملك توتي الملك من تشاء وتنزع الملك ممن تشاء…الاية صدق الله العظيم

  • عبد الصمد
    الأربعاء 2 فبراير 2011 - 17:33

    أتمنى أن تؤجل كل مظاهر الإحتجاج المشروعة إلى أجل غير مسمى حتى لا يستغلها الأعداء و الفكارن الذين يريدون تعكير الأجواء و الركوب على الأحداث . و حتى مسيرة الحب التي دعا لها شباب في الفيسبوك . و على الحكومة أن تعجل بإصلاحات جوهرية و تسوي كل الملفات العالقة على أن تكون الأسبقية للفئات الفقيرة و المعوزة من الشعب و لا ننسى تشغيل أصحاب الشهادات العليا الذين انتظروا كثيرا .
    و نسأل الله الكريم أن يحفظ المغرب و شعبه المخلص و ملكه المصلح .و لا عزاء في الأنظمة الجمهوملكية العسكرية الديكتاتورية .

  • مغربي قح
    الأربعاء 2 فبراير 2011 - 17:21

    أخي مواطن مغربي أشاطرك الرأي و أنوه بطريقتك في الكتابة و التعبير، أودّ فقط أن أضيف أنّنا كلّنا وراء ملكنا الذي نحبه في الله و ندعو الله أن يحفظه لنا و يطيل لنا في عمره، و الله لو خاض البحر لخضناه معه، شاهت وجوه الحاقدين، نسأل الله عزّ و جلّ أن يدمّرهم تدميرا و أن يجعل كيدهم في نحورهم.

  • كريم
    الأربعاء 2 فبراير 2011 - 17:31

    نعم هذا هو كلام العقل …الاصلاح الجذري .
    نريد ملكية دستورية على النموذج البريطاني;الاسباني الياباني وكلهم متقدمون
    كما تعلمون الشباب اصبحوا اكثر وعيا وكدلك الشباب لا يتميزون بالصبر لدالك ما تزربوش علينا باصلاحات ظاهرية مزوقة

  • SAM
    الأربعاء 2 فبراير 2011 - 17:37

    I believe at this time we need our king god bless him to stay in control. he is doing a great job. but our ministry should step up and make our poor people benefit of our steady growth. is a shame to spend 3 billion dollars on TGV train (+20 billion dollars deficit) and people still using donkeys for their transportation you ride a donkey I ride TGV. instead spend it in the new technologie, agriculture to scure food which it will be the main issue in the near future. SOBHANA ALLAH. what a wise government. USA does not have TGV.

  • مغربي
    الأربعاء 2 فبراير 2011 - 18:09

    بسم الله الرحمن الرحيم
    أسأل الله أن يحفظ المغرب وملك المغرب وشعب المغرب وأن يديم عليه نعمة الأمن والأمان ولكنني أدعوكم لقراءة مايلي قبل فوات الأون لتدارك الموقف
    إنني أعلنكم بأن فئة عريضة من المغاربة تعاني من الفقر وإن شباب المغرب يقضي حياته مند نعومة أضافره في الفقر ويقضي ريعان شبابه في الفقر ويعيش و يموت في الفقر بينما تنعمون في الملدات وتشبعون وتتركوننا جائعون وتتوسعون في المسكن وتبنون لغيركم صناديق تبيعونها لهم بأثمان خيالية يقضون عمرهم في دفع إتاوتها وإن من يتحدت إليكم فقير وإنني أناشد المسؤولين الدين يحكموننا باتخاد الإجراءات الضرورية من أجل الدفع بعجلة التنمية ومحاربة الفقر والبطالةوالفساد والمفسدين وآكلي المال العام، إنه وإن صبر الشعب المغربي لحالة الفقر التي عاشها فيما مضى فشباب اليوم لن يصبر فيما هو قادم
    لا أحد يرضى أن يولد في هده الحياة في فقر وأن يقضي حياته في الفقر بينما الآخرن يتمرغون في الملدات
    فلا حول ولا قوة إلا بالله

  • asbouzid
    الأربعاء 2 فبراير 2011 - 16:17

    كل الإحتجاجات والمظاهرات التي تكلمت عنها حصلت بالفعل ,ولكن ما النتيجة؟ هل إستجابت الحكومة أوبالأحرى المخزن لمطالب الرعية؟ نعم كانت لنا معارضة قوية منذزمن والشهيدالمهدي بنبركةو كان أبرز عناصرها الكل يعلم ماكان مصيره عندما تكلم عن حق كل المغاربة في نصيب من دخل الفوسفاط , هذا الدخل إلى يومنا هذا يذهب بدون حساب ولا حق إلى حساب صاحب الجلالة.أنت لاشك مجرد بوق للمخزن أو واحد من أصحاب الفيسبوك الذين أرادوا تنظيم مسيرة حبا للملك ! وكأن المغاربة كلهم يعرفون ما الفيسبوك وما الإنتربت! والأمية التي أنتجتها المخزن تفوق 40%.نحن المغاربة لايمكننا مواصلة العيش تحت حكم مخزني سلطوي في القرن الواحد والعشرين .نحب الملك لأننا مغاربة والملكية لايمكن المس بها لأنها إرث تاريخي للمغرب العريق ولكن على ملكيتنا أن تساير الزمن وتأخد شكل المملكة الإسبانية أو المملكة المتحدة .ننتخب وزيرنا الأول وقضاء مستقل وحريات مدنية ووضع حد للإهانات اليومية لكرامة المغاربة من طرف السلطات الظالمة وليعلموا أنهم مجرد موظفين في خدمة الشعب.

  • المغربية
    الأربعاء 2 فبراير 2011 - 18:13

    كما يقول الاخوة المصريين الدين افاقو من سبات عميق….وفر كلامك
    لا حياة لما تنادي ,المغاربة ألفوا الحكرة و التبهديل . كل شعوب الارض استنتجت ان لا امل من غير ديمقراطية إلا نحن…نرضى بالهوان ,نسترخص على نفسنا ادنى شروط المواطنة ,نضطهد و نجلد و نموت ونحن احياء ..لا بأس فليحيا حماة الوطن¡¡¡¡¡¡..كل هدا من اجل الأمن و الامان:اتسمون الأمية أمان? ,هل السرقة الممنهجة التي يقوم بها قطاع الطرق بزيهم الرسمي ا كاميراتهم أمان? و هل الاستلاء على اراضي وخيارت هدا الوطن أمان? … …كدبنا كدبة أنا ادكا الشوعب وصدقناها .
    لا تحرق اعصابك مع شعب قولوا العام زين …أنا ارني غسلت يدي شحاااااال هادي على أبناء وطني …الله معك يا وطني

  • rajelllllll
    الأربعاء 2 فبراير 2011 - 18:07

    هناك فساد اداري وسلطوي كبير وكثر اصحاب النفوذ الذين يهددون المواطنين صباح مساء واش عرفتي مع من كات هدر ؟ واش كاين هادشي ولا لا الله اعز الغرب واهلك من يدعون الاسلام والعدل زورا وظلما مهما كانو
    ملاحظة انا من متتبعي قناة الجزيرة ورغم منعها الا ان الجزيرة تحصل على اشرطة الفيديو من داخل مصر اتعرفون لمذا ؟ لانها قناة حيادية وتنقل الصورة كما هي اما في ما يخص دولة قطر فالله اسامح لان القطريون يعيشون في رفاهية ولا يهمهم من يحكم
    الله اكون فعوان الدرويش بحالي فهاد البلاد

  • mouslih
    الأربعاء 2 فبراير 2011 - 16:19

    الملك في قلوبناو نفديه بارواحنا. العيب في الدين انتخبناهم و خانوا تقثنا.مثل الفاسي و حزبه
    عاش الملك . اللهم اجعل المغرب امنا مستقرا.

  • مغربي آخر
    الأربعاء 2 فبراير 2011 - 17:41

    يجب إعطاء الشعب إمكانية محاسبة الوزراء والحكومة ككل، والنواب والمستشارين. والقدرة على خلع النواب والمستشارين في حالة عدم الوفاء بالوعود والبرامج التي عليها تم انتخابهم. ما عدى هذا فإننا نحلم.

  • عبد المعطى لزعر
    الأربعاء 2 فبراير 2011 - 18:05

    الله الوطن الملك عاش محمد السادس

  • Chocolat
    الأربعاء 2 فبراير 2011 - 17:43

    L’article est intéressant, mais les commentaires sont, en général, du niveau de la RTM.

  • al_nbih_MAr
    الأربعاء 2 فبراير 2011 - 16:49

    اولا السلام عليكم انني عندما قرات هده التعليقات عرفت ان المغاربة يستخدمون عقولهم جيدا لن يكونوا خائنين لبلدهم وعلى المسؤولين و فاحشي الغناء ان يفكرو كيف يعالجون المشاكل ويحترمون شعب بدون قوع فوضى ويبدء مان هب ودب يتكلم ويفتح فمه الكريه من داخل وحتى الخارج الدين يريدون ان نصبح جيوشن تحت صيطرتيها وتسير العالم كما تشاء.هناك بعض القنوات الإعلاميا لعبت دور رئيسي في تدمير كل شيء متأثرين بأفلام هووليود إن لم اقل انهم تلامدة اديموقرطية الأمريكي لديهم شعب يعيش الرعب من الءرهاب و العصابات التي صنعتها الديمقراصيا هاهاهاها قنواتبلباس عربي ويتدخلون في شؤون الدول الداخلية بدافع العروبة و حرية الصحافة و
    يصبحون عملاء و جواسيس يريدون خرق حتى النظام الأمني لبلد وتناشد الكراهية والحقد لا أريد ان ادكر آسماء تلك القنوات لأنني لا أروج لئ منهاما مسألة مصطلح التغييييييير التغييييييير التغييييييير هدا المصطلح آستعمله الإمريكين في الإنتخابات الأخيرة لكي تعرفو ان كل مايقع هو إيبداع امريكي في العالم وليس العرب ف

صوت وصورة
"أكاديمية الأحرار" لمنتخبي الغد
الإثنين 18 يناير 2021 - 18:40 114

"أكاديمية الأحرار" لمنتخبي الغد

صوت وصورة
ساكنة تطلب التزود بالكهرباء
الإثنين 18 يناير 2021 - 16:50 1

ساكنة تطلب التزود بالكهرباء

صوت وصورة
الاستثمار في إنتاج الحوامض
الإثنين 18 يناير 2021 - 15:50 3

الاستثمار في إنتاج الحوامض

صوت وصورة
فضاء نجوم سوس يؤطر الإبداع
الإثنين 18 يناير 2021 - 13:49

فضاء نجوم سوس يؤطر الإبداع

صوت وصورة
سفير أمريكا قبل مغادرة المغرب
الإثنين 18 يناير 2021 - 12:55 11

سفير أمريكا قبل مغادرة المغرب

صوت وصورة
الفرعون الأمازيغي شيشنق
الأحد 17 يناير 2021 - 22:38 48

الفرعون الأمازيغي شيشنق