للا سلمى تدشن مصلحة لعلاج اللوكيميا

للا سلمى تدشن مصلحة لعلاج اللوكيميا
الثلاثاء 21 يناير 2014 - 18:05

أشرفت الأميرة للا سلمى رئيسة مؤسسة للا سلمى للعلاج والوقاية من السرطان اليوم الثلاثاء على تدشين مصلحة أمراض الدم وأنكولوجيا الكبار (الأورام) لعلاج سرطانات الدم بمستشفى 20 غشت 1953 التابع للمركز الاستشفائي الجامعي ابن رشد بالدار البيضاء.

وبعد قطع الشريط الرمزي، قامت الأميرة للا سلمى بزيارة الوحدة بما في ذلك مكتبي الطبيب والممرض الرئيسي، وقاعة المرضى، والصيدلة، والقطاع المحمي الأول (12 غرفة)، وفضاء الزوار والقطاع المحمي الثاني (6 غرف).

وتهدف هذه المصلحة إلى القيام بالرعاية المتخصصة لعلاج اللوكيميا الحادة النخاعية، وتكوين الأطباء المتخصصين، والبحث العلمي في هذا المجال.

ويندرج إعادة تهيئة هذه المصلحة في إطار اتفاقية الشراكة المتطورة بين مؤسسة للا سلمى، والمجلس الجهوي للدار البيضاء، ومجلس العمالة ومجلس المدينة، والمبادرة الوطنية للتنمية البشرية، ووزارة الصحة والمركز الاستشفائي الجامعي ابن رشد بالدار البيضاء.

وتعد اللوكيميا الحادة النخاعية نادرة لدى الأطفال، بينما تصيب الكبار وخاصة بعد سن الخمسين، وتسجل حوالي 1500 حالة جديدة من هذا المرض بالمغرب، ونظرا لخصوصيتها سيتم التكفل بهذا المرض في وحدات أمراض الدم المتخصصة التي تتوفر على الكفاءات المؤهلة من الأطباء والممرضين، وسيتم معالجة المرضى في بنيات مخصصة تتوفر على غرف “نظيفة”، مستفيدة من قاعدة تقنية بيولوجية متخصصة في أمراض الدم وعلم الأحياء الدقيقة وعلم الفطريات.

وتتوفر هذه المصلحة، وهي الأولى من نوعها في المغرب وتضم 18 سريرا، على غرف فردية “نظيفة”، أي أنها خاضعة لتنظيف الهواء من أجل تقليص خطر العدوى لدى هؤلاء المرضى ذوي الهشاشة الحادة، بحيث يعد ضعف المناعة مرتبطا بهذا المرض، بينما يتزايد هذا الخطر بقوة عبر العلاج الكيميائي الذي يتبعه المصابون.

ويمكن لهذه الوحدة أن تستقبل حتى 400 حالة جديدة في السنة عبر تحسين النتائج العلاجية بهدف تخفيض الوفيات المبكرة المرتبطة بالعدوى، والوصول إلى معدلات التعافي المسجلة في البلدان الغربية، والتي يمكن أن تصل من 70 إلى 90 في المائة.

وتطلب بناء هذه المصلحة ثمانية أشهر من الأشغال بكلفة إجمالية بلغت 10 ملايين درهم.

‫تعليقات الزوار

10
  • هشام
    الثلاثاء 21 يناير 2014 - 18:59

    المغرب هو محور طنجة^القنيطرة^الدار البيضاء…تما تجمع بنادم…
    الباقي راه من غير بني ادم…
    زاكورة، ورزازات، الراشيدية…الله يعفو عليكم

  • البريكي
    الثلاثاء 21 يناير 2014 - 19:13

    هل يمكن علاج المرضى الذين ليس من نفس الدوله وكم تكاليف العالج ارجو االرد سريعا مع عنوان المستشفى

  • مغربية
    الثلاثاء 21 يناير 2014 - 19:14

    مشروع مهم تشكر عليه الاميرة الجليلة، و نتمى ان يكون منه ثلاثة اخرون واحد ف وجدة واحد ف مكناس واحد ف اكادير، لكي يغطو جميع مناطق المغرب، فهدا مرض خطير ربي يشافي المرضى و يحفظنا جميعا،

  • Abdou
    الثلاثاء 21 يناير 2014 - 20:27

    السلام عليكم نشكر الاميرة الجليلة علي اهتمامها بهذه الفاة من المرضي لان العلاج جد مكلف

  • خالد
    الثلاثاء 21 يناير 2014 - 22:26

    السلا م عليكم ورحمة الله للا سلمى غير عرفوك تجي المستشفي قمو بمجهود والله الرشوة في المستشفي انا عندي الرميد بطاقة قولو دهب علي خرج المستشفي ضر تحليلات وانا عندي زوجتي السرطان الثدي ولماد غير رديوت خرج المستشفي حرام عليهم

  • Hassan
    الثلاثاء 21 يناير 2014 - 22:29

    salam,
    I have to say that lately Morocco has oppened many new clinics for cancer patients,but these clinics just some cities like Casablanca,so what would happen if somebody lives in Taza for exmple has cancer what would he or she do.In my opinion the government has to built one in every province, so everybody would benefit from it.

  • Khalid narwij
    الثلاثاء 21 يناير 2014 - 23:24

    BRAVO pricesse, que dieu la bénisse,

  • tangerino
    الثلاثاء 21 يناير 2014 - 23:34

    et nous ici a tanger on attend l'enoguration d'un centre d'oncologie depuis 2009 ???? ils ont commencé les travaux depuis 2007 le batiment est presque fini mais les travaux sont interompus pour des raisons que Dieu seul les sait… un centre qui peut aider les gens du nord en general de prendre les soins tout pres au lieu de se deplacer chaque fois a rabat …..
    c'est un message pour les autorités pour bouger…. on dirait qu'on est tj sous le protectorat… un centre qui se construit en 8 mois et un autre qui reste 8 ans wchouf tchouf

  • صابر
    الأربعاء 22 يناير 2014 - 03:43

    بالأمس كنت في جناح الأطفال مرضى الدم بمستشفى0 2 غشت وكم كانت مفاجأتي كبيرة للتغييرات والترميمات التي وقعت في أطراف البناية من تزفيت وصباغة وتنظيف وتعطير..والأغرب هو حفاوة الإستقبال وتواجد جميع الأطر الصحية والإدارية ساهرة على الإستجابة لكل طلب..راودتني الشكوك حول مغزى هذا التغيّر!هل هي صحوة ضمير أم تغيير في هرم التسيير حوَّل كل ما هو سلبي إلى الإيجابي؟! عدت بخفي حنين -من طلب لاستكمال وثائق ملإ استمارة الضمان الإجتماعي لتعويض المصاريف التي أديتها مسبقا -ولم أفهم سر هذه السلاسة في العمل إلا بعد اطلاعي على نشرة الأخبار وتدشين الأميرة للاسلمى لمصلحة علاج اللوكيميا وهو إنجاز كبير حبذا لو يحافظوا على هذا الجناح في صورته التي تركته عليه الأميرة وتكون الإستفادة من الخدمات بدون عراقيل فكيف يعقل أن يتوفّر المواطن على تغطية صحية من الضمان الإجتماعي ولا يعترفون به في مستشفى عمومي؟!نعم هناك من انخرط في نظام راميد رغم توفره على الضمان الإجتماعي حتى يستفيد من العلاج دون مصاعب!فالمرضى وخصوصاالأطفال "لأنهم يحتاجون لتواجد أحد أفراد عائلتهم معهم" وأهلهم يعانون من شدة ومدة ومصاريف العلاج ..

  • البيضاوي
    الأربعاء 22 يناير 2014 - 10:14

    شكرا للأميرة للاسلمى على هذا الإنجاز و هذه الزيارة التي حرّكت بعض الأطر وألبستهم الوزرة البيضاء لأنهم لم يكونوا يلبسوها ونحسبهم غير معنيين بما يجري حيث يمرّون منشغلين بهواتفهم وبصفقاتهم
    والآن جاء دور وزارة الصحة لتبعث مفتشين بشكل دوري و دون إعلام سابق حتى يقفوا على ما يدور في هذا الجناح فيُكافأَ النزيه و يُردع المتقاعس ووزير الصحة الدكتور الوردي رجل الميدان
    فهذا المستشفى يأتيه مرضى الدم من كل جهات المملكة نظرا لخبرة و مهنية أطره الصحية وللأسف يسيء بعضهم لسمعة النزهاء منهم بتصرفاتهم غير المسؤولة
    وعلى الجمعيات الأخرى المهتمة أن تخرج من المناسباتية إلى العمل الميداني لتحسين الواقع
    من أجل أن تصان كرامة المريض و الله لا يضيع أجر من أحسن عملا

صوت وصورة
الطفولة تتنزه رغم الوباء
السبت 16 يناير 2021 - 22:59 3

الطفولة تتنزه رغم الوباء

صوت وصورة
حملة للتبرع بالدم في طنجة
السبت 16 يناير 2021 - 22:09 1

حملة للتبرع بالدم في طنجة

صوت وصورة
عوامل انخفاض الحرارة بالمغرب
السبت 16 يناير 2021 - 17:11 6

عوامل انخفاض الحرارة بالمغرب

صوت وصورة
جولة ببحيرة الكاسطور في مونتريال
السبت 16 يناير 2021 - 15:55 10

جولة ببحيرة الكاسطور في مونتريال

صوت وصورة
مؤتمر دولي لدعم الصحراء
الجمعة 15 يناير 2021 - 22:35 8

مؤتمر دولي لدعم الصحراء

صوت وصورة
قافلة كوسومار
الجمعة 15 يناير 2021 - 21:34 1

قافلة كوسومار