لماذا تتجاهل الجزائر دعوات الحوار من أجل مستقبل "المغرب الكبير"؟

لماذا تتجاهل الجزائر دعوات الحوار من أجل مستقبل "المغرب الكبير"؟
صورة: أرشيف
الجمعة 15 يناير 2021 - 06:00

في مقال تحت عنوان “عزلة القيادة الجزائرية عن حركية التاريخ”، تطرق الصحافي والسياسي طالع سعود الأطلسي لمبادرة مثقفين إلى توجيه نداء من أجل وقف تصعيد التوتر في المنطقة المغاربية، وخاصة بين المغرب والجزائر، واللجوء إلى الحوار من أجل حل الخلافات بين البلدين الجارين.

مقال الأطلسي تطرق، أيضا، لردود فعل القيادة الجزائرية التي تجاهلت النداء، وتحرك الآلة الإعلامية التي شمرت على أقلامها ضد المغرب وضد الحوار وضد حل الخلافات وضد الأخوة.

واعتبر الكاتب أن مقترح الحكم الذاتي لحل النزاع حول الصحراء المغربية هو “أفصح تعبير مغربي، وبختم ملكي، عن إرادة الحوار… إرادة الحل السلمي… إرادة انتشال التاريخ من ‘كثبان الرمال’ التي تكبح حركيته ولعقود…”.

هذا نص المقال كما توصلت به هسبريس:

مثقفون عرب، بعضهم أصدقاء وأقلهم معارف، وأكثرهم من المشهود لهم، في مجالات تخصصاتهم، بالإنتاج النوعي والمفيد… وجهوا نداء من أجل وقف تصعيد التوتر في منطقتنا المغاربية، وخاصة بين المغرب والجزائر، ودعوا إلى اللجوء إلى الحوار من أجل حل الخلافات، أسباب الاحتقان بين البلدين.

حبر النداء يرشح بطيب النوايا، وكل دعوة للحوار بين الأشقاء، خاصة وهم جيران، مستحبة. وكل التماس بوقف أو تجنب الخلافات مقبول… ليس المهم هنا من يثير الخلافات ومن يبذر على تأبيدها الملايير التي يحتاجها شعبه… وهو متحمس لصنع دولة أخرى من عدم، تكون ملحقة له، لمجرد عقدة هيمنية لديه.

في الجزائر، ما إن وصل النداء إلى مكاتب القرار حتى حول إلى أفران الحقد ضد المغرب، لكي تستقطر منه زيت تأجيج العداء… ونشطت تلك الآلة الإعلامية المبرمجة على الضبط العسكري، شمرت على أقلامها ضد النداء وضد المغرب وضد الحوار وضد حل الخلافات وضد الأخوة، وضد… الجزائر نفسها؛ جعلت تتحدث عن المغرب كونه خنجرا مسموما مزروعا في ظهر الجزائر… هراء وبعض نقيق وحتى نهيق.

في المغرب، وجد النداء له متسعا في صفحات الجرائد وفي أركان المواقع… وفي القلوب. لأن النداء، يعيد بنبرة عربية ثقافية، نداءنا المغربي الأصيل، المثمر، الملح، الصادق والأخوي لقيادة الجزائر من أجل التحرر من أثقال الماضي والانحياز إلى ما يعد به الحاضر من نسائم لتلطيف التاريخ وتجسير مساراته نحو مستقبل آمال شعوب المغرب الكبير…

جلالة الملك محمد السادس كرر، وهو المؤمن الملحاح، نداءاته للحوار مع قيادة الجزائر، بدون شروط وبدون تحفظات… وفي خطابات رسمية، اقترح على تلك القيادة أن تبادر هي بموضوع الحوار وبمستوى المشاركة فيه وبمكانه وبتوقيته… ولا رد من تلك القيادة… ولا راد لقدر الله فيها. وإلى اليوم، يواصل جلالته انفتاحه على الرئاسة الجزائرية ويراسلها مجاملا في كل المناسبات الوطنية والشخصية…عسى أن تنتبه لمجرى التاريخ.

مقترح الحكم الذاتي لحل النزاع حول الصحراء المغربية…أفصح تعبير مغربي، وبختم ملكي، عن إرادة الحوار… إرادة الحل السلمي… إرادة انتشال التاريخ من “كثبان الرمال” التي تكبح حركيته ولعقود… جوهر، عمق، مؤدى، مرمى ذلك المقترح، الشجاع سياسيا والمتبصر تاريخيا، “تسرب” إلى قرارات مجلس الأمن الأخيرة… التي تنص على “حل سياسي واقعي وبراغماتي ودائم لقضية الصحراء قائم على التوافق”…

لم تلتقط القيادة الجزائرية المقترح باعتباره رافعة تزيح عنها “تحمل ثقل” حركة انفصالية رعتها لأزيد من أربعين سنة، وباتت تغذيتها اليوم عبئا لا يطاق على مالية الجزائر وعلى مزاجها وعلى حراك شعبها وعلى انشغالات جنرالاتها بترميم التصدعات التي ألمت “بإيلافهم”… كابرت تلك القيادة وتكابر… حقنت دبلوماسيتها ببعض المنشطات ذات المفعول اللحظي، من نوع التوجه نحو دولة جنوب إفريقيا، وتسليط الأضواء الإعلامية عليه، أو من نوع محاولة الضغط على المجتمع الدولي بأخبار زائفة عن انتصارات لحركتها الانفصالية في معارك وهمية ضد مراكز عسكرية داخل الصحراء المغربية… عبثا تفعل وتحاول، لم تقنع العالم ولن تستميل الشعب الجزائري… هي أول من يغذي عزلتها دوليا وعن شعبها.. ولا أريد أن أقول تبخيس شعبها لها. الأمثلة كثيرة عن ذلك، منها صور اللخبطة وضياع البوصلة، في تدبير الدولة… جنرالات أصحاب نفوذ يزج بهم في السجون، أو يصدرون إلى المنافي، وبأحكام نهائية ثقيلة… نفس الجنرالات، وبعد حوالي سنة، يخرجون من المحاكم، أو يعودون من المنافي، خفافا من أحكام القضاء… ولكن بأحكام “القدر”… السياسي. صور تكرس تمسك النظام الجزائري بأصوله العسكرية الناتجة عن حرب التحرير… نظام الفاعل السياسي الواحد والعسكري حصرا… نظام عمره حوالي ستون سنة… بينما العالم تغير كثيرا والمجتمع الجزائري تغير أكثر.

تجنبت إثارة موضع الرئاسة في الجزائر مراعاة للأخلاقيات الإنسانية التي دأبنا على احترامها… الرئيس السابق السيد عبد العزيز بوتفليقة ألم به ما ألم به، وشل تدخله في الرئاسة لحوالي عشر سنوات، قبل ضغط الحراك الشعبي من أجل الرأفة بالرجل والكف عن تحريكه بخيوط من قيادة الأركان… الجنرال القايد صالح عثر على البديل… أهداه إلى الماكنة الانتخابية ثم غادر هذه الدنيا… وبعد أسابيع غادر الرئيس عبد المجيد تبون الجزائر إلى ألمانيا وقد أدركه الوباء…. ولم يتمكن حتى من التصويت على الدستور الذي اقترحه… عاد بعد شهرين، ثم غادر بعد أسبوعين مرة أخرى إلى ألمانيا لمواصلة العلاج… إنه قدر الله في الرئيس وفي دولة الجزائر… بهذا الوضع قيادة الجزائر لا هي قادرة على فتح الحوار مع الحراك الشعبي داخل البلاد، ولا هي مستعدة لفتح الحدود السياسية والجغرافية مع المغرب، ولا هي راغبة في أي حوار من أي نوع معه… التاريخ يتحرك… من يتأخر عن حركته ومواعيدها يخسر.. ومن يتوهم استباقها أو أنها ستلحق به يضيع.

المغرب معمار من تاريخ… إنه تاريخ لوحده… دولته لها امتداد من شواهد في رصيد الأركيولوجية إلى متانة نوابض التفاعل مع التموجات الجيوستراتيجية… من موقعه هذا، يدعو إلى الحوار، يتفاعل مع النداءات والدعوات إليه… الحوار الذي يدعو إليه بات اليوم مطلبا دوليا… ومقترح الحكم الذاتي سيصبح غدا قرارا أمميا…

سفير ألمانيا في الرباط في حوار مع قناة “هسبريس” أول أمس كان واضحا في التأكيد على أن الانفصال في الصحراء غير قابل للتحقق، وأن الحكم الذاتي المقترح هو الحل الأكثر واقعية، ويدعو إلى الحوار على قاعدته… إنها ألمانيا تعلن توجهها الجديد في النزاع… وتنحاز إلى منطق التاريخ، والمنحازون له يتكاثرون.

الأمل فقط أن تتخلص القيادة الجزائرية من موجهاتها منتهية الصلاحية، بعامل المتغيرات الإستراتيجية العالمية وبعامل تطورات متطلبات وطموحات الشعب الجزائري، وبعامل ديناميكية الحركية الدبلوماسية المغربية المنتجة للتقدم في الانتصار لقضيتنا الوطنية… ولتأمين السلم في منطقتنا والتحفيز على التطلع الجدي والعملي لتحقيق اتحاد المغرب الكبير.

الأصدقاء من المثقفين العرب الذين بادروا إلى النداء من أجل الحوار بإمكانهم اليوم إدراك أن من افتعل النزاع أصلا في المنطقة المغاربية هو نفسه من يسعى إلى تأبيده بعناده وعدم تجاوبه مع النداءات السلمية الدولية، وعدم تفاعله مع المتغيرات السياسية على الأرض… إنه لاه عن نداءات الحوار والسلام حتى بعجزه وأعطاب آليات اتخاذ القرار لديه.

شكرا لكم على ندائكم… من المغرب مرحبا… من الجزائر خط مخاطبكم مشغول.

الحكم الذاتي الصحراء المغربية القيادة الجزائرية طالع سعود الأطلسي

‫تعليقات الزوار

133
  • عمر تازي
    الجمعة 15 يناير 2021 - 06:14

    يجب هلى الشعبين ان يتعاياشا مع هدا الواقع…

    فهو تحصيل حاصل: المستعمر نجح في تفريق الشعبين بنضم مختصمة…فهو يحصل بين دول تتجاوزه الى مرحلة الاتحاد كالمانيا وفرنسا، او التجاهل ك كوريا الجنوبية وكوريا الشمالية، او مراحل متقلبة كالصين وطايوان، اما حالتنا هاته، فكل الطرفين سواء المغرب او الجزائر تفقد نقاط مهمة في التنمية لا تصل الى الشعبين معا سواءا في حرية التنقل الاشخاص او رؤوس العمل وما ينتج دالك من تدني مستويات التنمية….

    لا يوجد تقاتل مع البلدين الشقيقين : المغرب او الجزائر…
    لكن التطاحن في سطور وسائل الاعلام على اشده، فاقلام ماجورة غرضها وضع السم لكلتا الجهتين..

    فكفى المؤمنين شر القتال…
    دواء الشعبين في تبادل الكلمة الطيبة..وفي البكاء على نضامين فاشلين ضيعا من عمر ازهار الشباب وضياع احياء الزمن الدهبي لكل المنطقة في مستقبل زاهر…

  • amine.hafid.
    الجمعة 15 يناير 2021 - 06:15

    بعد الإنتصارات الدبلوماسية الملكية للمغرب، افتضحت امر جنرالات الجزائر الفرانكوفونيين اللذين يخدمون اجندات فرنسا. على حساب إزدهار المغرب الكبير.
    بالعربية : فرنسا و أسبانيا مابغاوش اتحاد قوي في شمال أفريقيا و جنرالات الجزائر و آخرون هم السبب.

  • ={{أَبُو إِسْحَاق اَلوَسَطي}}=
    الجمعة 15 يناير 2021 - 06:25

    حكام الجائر، عفوا الجزائر، لن يهدأ لهم بال حتى يحشىروا المغرب في الزاوية الضيقة ويحيطوا بها شرقا وجنوبا وغربا، انذاك سينامون مطمئنين قريري العين، وعقيدتهم الاستراتيجية هي اضعاف المغرب… لكن هيهات هيهات لهم ذلك

  • بلورة
    الجمعة 15 يناير 2021 - 06:26

    عن أي أشقاء تتحدثون. هل تعلمون بأن عصابة كوريا الشرقية الإرهابية أقسمت بأن تبني وهمها على حساب بلد إسمه المغرب. هؤلاء القوم واعون بأن لا أصل لهم. هم مجرد سرطان تركته فرنسا وراءها ينخر القارة الإفريقية. الكل يتعامل بحذر معهم و الكل يعلم بعقلهم و إيديولوجيتهم الإرهابية. و لهذا يجب مواصلة التعامل معهم بمستوى عقلهم كما كان يفعل الحسن الثاني. لا ثقة فيهم. يعني : صدق قنصل وهران حين قال : بلد عدو…لخص كل شيء انتهى

  • Weld takadoum
    الجمعة 15 يناير 2021 - 06:33

    يجب أن نفهما شيء للمرة الأخيرة لا يمكن أن يكون مغرب الكبير. فقط لاحظوا في الدول الاوروبيه لا يوجد دوله عسكريه لذلك تمكنوا من تاسيس الاتحاد الاوروبي.
    بناء مغرب كبير مع دوله ذات نظام العسكري هذا غير ممكن.
    انا اظن انه يجب على المغرب ان يسير في الطريق التي عليها و ان شاء الله لوحده ممكن ان يعمل وان يحقق الكثير من الاشياء والله المستعان.

  • مواطن
    الجمعة 15 يناير 2021 - 06:51

    حقيقة يصعب على العقل فهم كمية الحقد والكراهية التي تكنها كوريا الشرقية للمغرب.. عناد ما بعده عناد وتشبت بالوهم إلى درجة الانتحار والسقوط في الهاوية.. كل ذلك من أجل المساس بالمغرب وإضعافه..

  • Karim
    الجمعة 15 يناير 2021 - 06:58

    لانها تسعى الى تقسيمنا. كيف لدولة تسعى للتقسيم و التخريب ان ترغب في الاتحاد و البناء

  • عزيز
    الجمعة 15 يناير 2021 - 07:03

    النظام العسكري الجزائري بنى دولة الجزائر على العداء للمغرب. وهو مستعد لكل شيء حتى لو سقطت الجزائر وانتهى وجودها.
    ستعود قريبا الجزائر إلى الصواب عند سقوط النظام العسكري وظهور دولة مدنية.

  • كلمة المعقول
    الجمعة 15 يناير 2021 - 07:08

    الصراحة أنا كنت مع المصالحة ومع بناء صرح مغاربي ومع فتح الحدود..ولكن مع وضع يدكم في يد الصهيون وانتم تعرفون مامعنى الصهيونية واتمنى ان يفرق المغاربة بين الصهيونية واليهودية…
    فاتمنى من حكومتي ان لا تلطخ يدها مع يد الصهيون..
    فلو تفتح الحدود سيتدفق الينا الصهاينة كجواسبس..
    وأنا اعلم جيدا ان الحكومة الجزائرية على يقضة 24/24 ولن تفتح الحدود الى الابد…
    طمع المخزن وخوفه وعدم التفكير في المستقبل وعدم التفكير فيك الشعوب وتكبر الجزائر هو من اوصلها الى هذا الباب.

  • نظام كذاب
    الجمعة 15 يناير 2021 - 07:11

    لماذا يصر الكابرانت على اغلاق الحدود؟
    الآلة الاعلامية للنظام العسكري كانت تصور المغرب للجزائريين على انه بلد مجاعة و فقر و غياب بنيات تحتية و…
    لكن في الاشهر القليلة التي فتحت خلالها الحدود اكتشف الجزائريون العكس تماما! وكانوا ياتون بسياراتهم لملئتها بالخضر و الفواكه
    فرحت العائلات لانها باتت تتواصل مباشرة و ليس عبر وادي في الحدود
    و فرخ الجزائريون المهاجرون الى اوروبا لان رحلة العودة خلال العطل اصبحت سهلة و اقل تكلفة عبر المرور عبر المغرب و منهم من كان يفضل البقاء في المغرب
    افاض ذلك حكام الحزائر
    المغرب اقام مركبا سياحيا كبيرا في السعيدية ادن ستغلق الحدود
    لان الغربان العسكرية الجزائرية تكره ان ترى الفرحة في محبا الانسان و تحب العبس
    مدنية ماشي عسكرية

  • anp alg
    الجمعة 15 يناير 2021 - 07:13

    لقد طبعتم وخنتم القدس الشريف فكيف لنا انثق فيكم الجزائر وأبنائها المخلصين يقولون لكم مبر وك على التطبيع ولكن اتركونا وشاننا

  • kessasi
    الجمعة 15 يناير 2021 - 07:15

    ce regime ne fait rien pour son peuple rien n’a changer depuis un an de hirak comment voulez vous qu’ il change de relation avec ses voisins

  • نورالدين
    الجمعة 15 يناير 2021 - 07:16

    من تكون هذه الجزائر حتى يجلس المغرب معها على طاولة الحوار؟ و اي خلافات هذه بين البلدين يجب حلها و الكلام فيها ؟ الجزائر تعيش متاخرة بقرن من الزمن و بعقلية كوريا الشمالية اذا فان المغرب يخاطب ميتا … الجزائر تريد تفكيك الوطن و لا تستحق من المغرب الا المعاملة بالمثل … على المغرب ان يتطور اجتماعيا و فكريا و اقتصاديا و علميا … علينا ان نرقى و نرقى حتى يظهر الفرق جليا بين المغرب و الجزائر امثر مما هو عليه الان … عندها الشعب الجزائري سيتكلف بذلك النظام الفاسد و حده و سيقلب عليه الطاولة … ان تتحاور مع الاحمق يعني انك سوف تقدم تنازلات و مزيدا من التنازلات.

  • Karim
    الجمعة 15 يناير 2021 - 07:17

    100000000
    Fois non c’est non
    Nous voulons pas d’ouverture de frontières avec l’Algerie
    L’Algerie est le seul ennemi du Maroc
    Pas de relation avec L’Algérie
    J’espère que vous allez arrêter de nous parler de l’Algerie
    J’ai envie de vomir quand j’entends Algeri

  • اطلنتكي
    الجمعة 15 يناير 2021 - 07:17

    لماذا كما يقول المثل المغربي : ( علاش نكبرو الشان لبوجعران ) وبماذا ستفيدنا هذه الخراءر وماذا سنجني من كرهها وبغضها وحسدها ؛ من الافضل على العكس بناء جدار سميك من المتوسط الى موريتانيا ونرتاح نهاءيا من جار السوء والشر ؛ لانني داءما استحضر ما قاله حكيم حكماء المغرب رحمة الله عليه : ( من الشرق لا تاتينا الا المصاءب : الرياح الحارة الشركي _ الجراد _ الاقراص المهلوسة بانواعها الخطيرة _ التهريب _ الهجرة السرية ) اذن لماذا نفكر في هذه الحدود ويجب ان تبقى مغلوقة بالمرة وسيكون لبلدنا الربح في ذلك لان جار الشر لن يدبر لنا الا الشر. وانتهينا

  • Walid
    الجمعة 15 يناير 2021 - 07:17

    للمملكة الشريفة تاريخ مجيد عكس الجار العدو الذي لايعرف حسن الجوار ولا الثاريخ المشترك المغرب في طريق النماء و الاعداء ومن معهم فى انحدار من التحسن بناء جدار عازل بيين الاعداء ليعيش المغرب في هناء

  • ADAM CASA
    الجمعة 15 يناير 2021 - 07:26

    يجب على المغرب :
    1 ـ التخلى عن الطيبة الزائدة مع الززاير ـ ” كفى من الدبلوماسية الناعمة وتحزار ”
    2 ـ قطع العلاقات الدبلوماسية مع الززايري و فرض ”الفيزا” فيها خريطة المغرب
    3 ـ العمل على تصنيف البوليزاريا كمنظمة إرهابية و الززاير حاضنة و داعمة للارهاب
    4 ـ تجريم كل من يحمل خرقة الانفصاليين داخل أرض الوطن مع تشديد العقوبة السجنية
    5 ـ رفض التفاوض مع الانفصاليين الارهابيين ـ الززاير هي البوليساريو ـ حلم منفذ على المحيط الاطلسي.
    6 ـ طرد كل انفصالي من الدراسة و العمل و محاكمته بالسجن المؤبد أو الاعدام بتهمة الخيانة و التآمر والارهاب بدون رحمة
    7 ـ إلى مزبلة التاريخ فكرة اتحاد المغرب العربي إذا كان على حساب وحدتنا الترابية.
    8 ـ نشر الدروس عن حب الوطن في المساجد و الدفاع عنه ” حب الوطن من الايمان ”
    9 ـ تكوين وتأطير بعض أساتذة الجامعات تخصص اللغات الاجنبية ( مفاوضين و محدثين بارعين ) للدفاع عن وحدتنا الترابية في القنوات التلفزية و الجرائد العالمية
    10 ـ الزامية الخذمة العسكرية لكل سجين تتراوح عمره بين 20 و 40 سنة

  • EL FAHLA DZ
    الجمعة 15 يناير 2021 - 07:29

    الجزائر مع فلسطين المضلومة من طرف الصهاينة وهي اختارت طريق القدس لصلاة ركعتين بداخله وفي ساحته لكي ندعو الله ان ينصر المضلوم على الضالم المختل الغاشم نحن اخترنا طريق الذي اختارها رئيس حكوماتكم التي اعلنها في شهر اوت الماضي وقال لا لتطبيع ونحن ملكا وحكومتا وشعبا ضد التطبيع ولا نتنازل عن قضيتنا القومية وهي قضية الفلسطينية وفلسطين هي خط احمر وهذه هي الطريق الذي سلكته منذ نشئة هذا الكيان الخبيث في قلب الأمة الاسلامية والجزائري له مبادئه ولن يتخمل عنها ولا تغويه الاطماع ونعيش رجال فوق الارض وشهداء تحتها اما حلم مغرب العربي الكبير نحن نريده اتحادا لخدمة الشعوب وليس لخدمة اغراض الشخصية وهذه هي الحقيقة انشرها ان اعجبتك أنا واحدة من يرفضو هذا للاتحاد المسموم الذي مبني على الخداع ولا فائدة منه وكم يقول المثل الباب لجي منو الربح اغلقو واستريح والحمد لله نحن في راحة تامة تخيلو لو اتحدنا وانتم كنتم تطبعون مع الكيان الصهيوني فالخفاء تحت الطاولة ماذا كان سيحدث ولكن الله ارشدنا الى الطريق الصحيح وهنا نحن مطمئنين والحمد لله على نعمته

  • المذغري
    الجمعة 15 يناير 2021 - 07:30

    ءانكم تضيعون وقتكم وحبر اقلامكم مع الجرثومة الاءقليمية،التي يمكن تشبيهها بذلك الشمكار المدمن على السيليسون والذي ءان تحاول ءاقناعه بترك تلك الاءفة،يتركك حتى تكمل نصاءحك له،وما إن تغادره،حتى يخرج انبوب جديد من السيليسيون لعله ينسى نصاءحك،نفش الشيء واقع في الجزاءر،فبقوقادم العالم كله يقول باءستحالة الاءنفصال وضرورة تبني الحكم الذاتي،بينما هو ذهب يبحث في ادغال ءافريقيا لجمع تأييد وهمي لاحلامه غير القابلة للتحقق،فالمحيط الأطلسي لن يراه ءالا عبر الخراءط او عبر شاشات التليفزيون.

  • ولد حميدو
    الجمعة 15 يناير 2021 - 07:32

    انها تتجاهل شعبها فبالاحرى الحوار مع محيطها و كدلك الان فالمغرب لم يعد يهتم بنظام الثكنات فمع من ستتفاهم

  • Amazigh
    الجمعة 15 يناير 2021 - 07:32

    Salam et azol
    Les autorités algériennes sont le problème de l l’algerie et du grand Maghreb. Ils sont la cause principale de retard de développement du grand Maghreb. Elles veulent rester comme elles sont car ils profitent de la situation pour arnaquer le peuple algérien.

  • atlass
    الجمعة 15 يناير 2021 - 07:34

    لماذا تتجاهل الجزائر دعوات الحوار من أجل مستقبل “المغرب الكبير”؟

    بكل وضوح لانها حقودة لا تحب الخير والازدهار لشعبها والشعوب العربية ،البلدان تتكاثف وتتوحد من اجل مصلحتها و إرساء الديموقراطية والجزائر تغرد خارج السرب، كل هذا من أجل معاكسة المغرب بلاد التاريخ والشرفاء .نقول لحكام الجزائر الجنرالات والمتاجرين بالشعب الجزائري الشقيق لم ولن تفلحوا في معاكسة المغرب. تضيعوا الوقت على الشعب برؤساء خارج الشرعية كل هذا من أجل مصالح ضيقة للجنرالات الطغاة. حسبنا الله ونعم الوكيل.

  • بالواااااااضح
    الجمعة 15 يناير 2021 - 07:40

    لمادا تتجاهل الجزائر الحوار من أجل المستقبل ؟ ؟ ؟ ؟ ؟ ؟ ؟ ..لأنها بكل اختصار مفيد تتجاهل الماضي …ومن يتجاهل الماضي فلا خير يرجى منه …فهو جااااااااهل ….. بالفطرة. ..

  • أستاذة وطنية
    الجمعة 15 يناير 2021 - 07:40

    نتمنى يوما ان نسمع رنين الصلح وعودة عجلة الحوار بين المغرب الجزائر وإيقاف احقاد التاريخ التي من شأنها ان تغدي الكراهية بين شعبين تربطهما روابط الثقافة والدين واللغة والمصاهرة

  • حسن
    الجمعة 15 يناير 2021 - 07:41

    النظام العسكري بالجزاءر مستعد ان يبيع نفسه ويبيع بلاده فقط من أجل أيذاء المغرب.
    كوريا الشمالية لشمال افريقيا هي جزائر شنقريحة.
    نتمنى الهداية لحكام الجزائر المرضى.

  • عبدالقادر جرسيف
    الجمعة 15 يناير 2021 - 07:48

    منذ مدة طويلة وحكام الجزائر يكنون الحقد والضغينةوالحسد للمغرب خاصة منهم العساكر، واصبحت الان فئة كبيرة من الشعب تكن نفس الشيء لاشقائهم المغاربة وذالك تحت تأثير مغالطة صحافةهم المرءية والمسموعة ولهذا اقول ان بناء مغرب عربي كبير من المستحيلات في ضل الوضع الراهن.

  • غريب
    الجمعة 15 يناير 2021 - 07:50

    السلام عليكم : في ما يبدو وصفا للوضع الحالي الجزائري ، تساءل الكاتب الفرنسي الجزائري كمال داود: “ماذا تفعل بوقتك في الجزائر؟”، ويجيب: “بلد بلا أماكن للترفيه بلا مرح  عجوز وممل”، ويضيف: “تحرر لينغلق على نفسه.. مات صغيرا ليكبر بلا نهاية.. كل شيء آخر هو خُطب وكلام فارغ”.

  • محمد
    الجمعة 15 يناير 2021 - 07:52

    جارة السوء التي تسبرها كابرانات ماما فرنسا خارج حركية لا التاريخ ولكن حتى انعدام أية رؤية مستقبلية لها فبالاحرى للمنطقة المغربية
    ولاية الجزائر هي بمثابة سرطان زرعته فرنسا لتقويض أي تطور لدول المنطقة ولن تتحلى عن أهدافها المسطرة لها إلا باجنثات هدا الورم السرطاني
    ما يهم المغرب هو تجاهل هدا الألم والنهوض باقتصاده عبر ربطه بامتداده الطبيعي والتاريخي إلا وهو الامتداد الأفريقي

  • اطلس
    الجمعة 15 يناير 2021 - 07:54

    لا لفتح الحدود مع جارة السوء إنها تختنق فلا لمد اليد إليها … وها هو الحراك على الأبواب .
    احذروا فبعض التعاليق المعادية هي لأبناء لقيطة تندوف المندسين بيننا وليست لجزائريين كما يدّعون .

  • بويا
    الجمعة 15 يناير 2021 - 07:55

    أشكر الاصدقاء من المثقفين العرب الذين بادروا إلى النداء من أجل الحوار رفقة المثقفين المغاربة ولكن لا أظن أن هناك مثقفون جزائريون وكتاب قد تأثروا بندائكم لانهم جزء وإعلامهم من نزاع الصحراء المغربية وتداعياتها لزهاء خمسين سنة فلا غروة إن تعمق الجفاء بين قطبيها الجزائر والمغرب وعلى من سيدير دفة اتحاد المغرب الكبير والتي ترة الشقيقة الجارة انها لن تقدر على مواكبة سرعة المغرب في الانجاز بعد هذا التراجع الكبير في ديبلوماسية الكبرانات وحتى المغرب وهذا نظري أنه بإقرار دولة مدنية ممكن تحقيق اتحاد مغاربي فلا داعي لهذه النداءات، فهذا التوتر الذي عاد في الآونة الأخيرة لا يمكن تغطيته بالغربال فهو مكنون في ذات الصدور من قبل الاستفتاء الذي أدى الى استقلال الجزائر وعلو سُحب البلاغات، وصخب الإعلام، واستعراض القوة والاشارة للمغرب بالعدو الكلاسيكي مباشرة قد فاض الكيل وبلغ العزف غايته….

  • mre
    الجمعة 15 يناير 2021 - 07:55

    و هل الدولة التي هي عبارة عن قشلات تسمى ولايات لكل جنرال قشلته ستفهم معنى الحوار و السياسة و بعد النظر ؟. جوج فعقل و السلام.
    فرنسا و ألمانيا خرجتا من حرب طاحنة و ها هما الآن و كأنهما دولة واحدة، تتحكمان في الإتحاد الأوروبي.

  • Atlas-ditector
    الجمعة 15 يناير 2021 - 07:56

    أتعلم ايها ألكاتب لمادا تقف الجزائر في وجه المغرب الكبير ? إلجواب في كلمة المغرب التي تأرق مضجع حكام كوريا الشرقية , أقسم بآيات الرحمان وبجلال عظمته , ان العديد من الجزائريين الاوفياء وهم كثر , بان المخابرات كانت ترمي بالتونسيين القادمين الى المغب عبر الجزائر اقول يرمون بهم من القطار المغاربي وهو في سرعة قاتلة , والعديد من العمليات الاجرامية من اجل ضرب الاتحاد , خدمة للاجندة الفرنسية الاسبانية , الدين يرهبهم اتحاد مغاربي قوي عسكريا واقتصاديا , هده الجرائم البشعة وقعت عام تسعة وتمانين تسعين .

  • omarfarmaki
    الجمعة 15 يناير 2021 - 07:57

    المشكل ليس في الجزائر المشكل هو فرنسا هي التي لا تريد الحل لمادا الي حد الآن لا تعترف فرنسا بمغربية الصحراء رغم أنها الحليف الأول للمغرب؟.
    لمادا قناة فرنسا 24 مزالت تشهر خريطة المغرب مبتورة عن صحرائه؟. هذا كله طالع من الحقير فرنسا والكل يعرف هدا

  • Adel sordo
    الجمعة 15 يناير 2021 - 07:59

    المغرب العربي تم افشاله من طرف الجزائر. فهي تريد أن تتحكم في دول الجوار بدل التعاون. من الأجدر إقامة اتحاد مع إسرائيل لانه الافيد واكثر ربحا للمغرب.

  • الزمان بيننا...
    الجمعة 15 يناير 2021 - 08:00

    إني لا أجد أحسن وأفضل تعقيب لهدا القال غير هذه الآية الكريمة: “وإذ يمكر بك الذين كفروا ليثبتوك أو يقتلوك أو يخرجوك ويمكرون ويمكر الله والله خير الماكرين ” . ،” صدق الله العظيم.

  • أمازيغي مراكشي
    الجمعة 15 يناير 2021 - 08:03

    الجزائر كيان يحكمه مراهقين و عندهم عقدة تاريخية تجاه المغرب و عندهم إحتقار شديد لشعب المغربي.

  • مواطن بسيط
    الجمعة 15 يناير 2021 - 08:05

    قيام المغرب الكبير سيقضي نهائيا على مصالح فرنسا وإسبانيا و روسيا والدول الغربية في المنطقة، لهذا فنار الفتنة مشتعلة بين الإخوة فلكم أن تتخيلوا إجتماع إقتصاد المغرب والجزائر وخيرات البلدان الأخرى من تونس الى ليبيا فماذا سيكون مصير المصالح الفرنسية والإسبانية ولمن ستباع خرذة الروس، التاريخ برهن بشكل ملموس أن الأمة الإسلامية نقطة ضعفها في تفريقتها فكم من الأراضي والتروات تم تسليمها للغرب بسبب الطمع و الجشع وحب الذات ونكران الأخوة

  • hamidou
    الجمعة 15 يناير 2021 - 08:08

    اضن الحل بسيط جدا. هو تعامل مع الجزائر بالمراهقة. والنتيجة ستكون ايجابية. اضرب المتل وهو خير دليل على ما اريد ان اقوله. لما تكون علاقة بين شاب وشابة في سن المرهاقة وتكون العلاقة غير مستقرة في اغلب الاحيان الفتاة دائما تتصرف بنوع من التكبر. تريد ان كلمها هو الصحيح. بمعنى باادرجة ديما دافعة كبير. لكن الشاب يستحمل ويحاول دائما ان يتقرب لها ويحاول بأي طريقة ان يبرهن لها انه يحبها ويريد ان تكون علاقته معها جيدة وحميمية والى الابد. لكن لما يتعب الشاب ويرى ان العلاقة في تدهور. ويبتعد عنها ويقطع الاتصال بالمراهقة. ويحاول ان يبدأ علاقة جديدة. تجد ان المراهقة ترضخ لامرها وهي من تجري من ورائه وتحاول الصلح وارضأئه وتقبل بكل ما يفتي عليها… ادن هنا العبرة لهده العلاقة بين المغرب والجزائر.

  • mounjidsaid
    الجمعة 15 يناير 2021 - 08:14

    الجزائر بالفعل تريد بعناد و بإصرار أن تدفع المغرب إلى ان يكون خنجر ضدها رغما عنه

  • القاسمي
    الجمعة 15 يناير 2021 - 08:14

    انا اقول كلما تقدم المغرب خطوا الى الامام بادر الى طلب الجزاءير الى الحواى.(وكلما تاخرة الجزاءر خطوتين الى الوراء تمنعة وزاد حقدها.).اتركوها تتسمم وتموة انها دولة فاشلا بالله العضيم انها فاشلا وستزداد انها داهب الى الهاويه .

  • ابو احمد
    الجمعة 15 يناير 2021 - 08:15

    يكفينا نفاقا اثبتوا على راي لاوجود لاتحاد بين العرب

  • abdou
    الجمعة 15 يناير 2021 - 08:15

    الجزائر جار السوء أغناها الله بثروات طبيعية عوض أن تستغل مدخولها لتحسين معيشة سكانها فإنها ترمي بها يمينا و شمالا الى كل من ماما فرنسا و روسيا و تحتضن كيانا وهميا خسرت من أجله الغالي و النفيش حتى يمكن لها تقسيم المغرب الذي ساعدها على الإستقلال لكن بقدرة الله تعالى انقلب السحر على الساحر و أصبحت تعاني في صمت ، لا يمكن للمغرب أن يمد يده لجار غدار حقود لا تقة في أولاد عتيقة

  • Hamid le Marocain
    الجمعة 15 يناير 2021 - 08:18

    Bonjour, Nous devons ignorer l’Algérie et tracer l’avenir du Maroc. Nous devons œuvrer à rendre le Maroc encore plus fort par sa législation, son éducation et son économie. Faut construire les liens solides avec le droit, la culture et le commerce avec ceux qui souhaitent avancer. Espérer qu’il y aura un jour des sages en Algérie qui se diront ” Le Maroc ne regarde pas vers nous car nous l’avons parasité pendant plus de 45 ans et aujourd’hui il s’est immunisé et nous nous sommes auto-détruit. Ses sages Incha Allah auront minimum 45 ans de retard pour laver la mémoire du peuple Algérien afin de le rendre apte à raisonner convenablement. Avançons, travaillons pour que nos enfants puissent récolter les fruits de notre politique.

  • حمزة
    الجمعة 15 يناير 2021 - 08:21

    بعض الاسماء لا يطيقها النظام الجزائري مثل “المغرب الكبير ” و ” اتحاد المغرب العربي” لان هذه الاسماء تشير تاى المغرب .لابد من تعديل اسم الاتحاد يكون اسم جامع و فريد و مقبول لدى جميع الدول الاعضاء .
    الاسم الحيادي هو ” الاتحاد المغاربي ” . سكان الاتحاد نسميهم : مغاربي ، مغاربيون.

  • Ammar Dégât
    الجمعة 15 يناير 2021 - 08:25

    Laissez nous tranquille tous les jours vers l’est vous citez Algérie 5 fois par jours c’est comme les prières mais maintenant il y’a aussi vers l’est Israël que vous préférez au qods et la Palestine la martyrs il faut ignorer et oublier que à chaque fois vous demandez l’ouverture de la frontière c’est fini avec l’Algérie il y’a Israël

  • حدّاش
    الجمعة 15 يناير 2021 - 08:27

    كيف تريدون أن تجدوا الخير في وجوه الشر ، جنرالات الجزائر سرطان خبيث دمر بلاده بالكامل و ما بالك بالمنطقة المغاربية. لا تنتضرو منهم أي خير .

  • حفيظ السوسي البعمراني
    الجمعة 15 يناير 2021 - 08:28

    لأن وجود العسكر في الحكم تستمده من العداء للمغرب، فإذا زال هذا العداء سيكون نهاية الجنرالات. وان شاءالله سيزول الورم ويتحدوا الإخوة ولا يهم من سيحكمنا انذاك.

  • عبدالكريم بوشيخي
    الجمعة 15 يناير 2021 - 08:28

    نتمنى من حكام الجزائر ان يعودوا الى رشدهم من اجل مصلحة الشعب الجزائري الشقيق و مصلحة الشعوب المغاربية و العربية و ان يمتلكوا شجاعة العظماء الذين دونهم التاريخ بمداد من الذهب ساكتفي بايت الله الخميني رغم اختلافنا معه حينما تجرع السم و قرر وقف اطلاق النار مع العراق بعد حرب ضروس دامت 8 سنوات او جمال عبدالناصر رغم اختلافنا معه كذالك حينما اعلن عن استقالته من رئاسة الجمهورية و الاعتراف بمسؤوليته عن ما لحق ببلده من هزيمة نكراء خلال حرب 1967 ضد اسرائيل لقد رحلوا الى دار البقاء بكبرياء لكن ماذا حصل بعد ذالك قرارات شجاعة انقذت الارواح و وفرت المال و السلاح و راحة البال و الامن و الاستقرار و حتى الديمقراطية و لو كانت شكلية لكنني استغرب من حكام المرادية اصحاب البذلة العسكرية 45 سنة من العداء السافر ضد المغرب و صرف مئات ملايير الدولارات على قضية تافهة مفبركة لا تعني الشعب الجزائري الشقيق و تسببهم و تمويلهم ماديا و عسكريا و سياسيا و لوجيستيا لثاني اطول حرب في التاريخ لهزم الامبراطورية المغربية لكنهم لم يحققوا شيئا من احلامهم و عادوا يجرون اذيال الهزيمة و مع ذالك مازالوا يستعملون كل الاساليب القذرة

  • بومرداس
    الجمعة 15 يناير 2021 - 08:30

    مادا تنتظر من دولة يحكمها عساكر متخلفون لا زالو يعيشون بمنطق الحرب الباردة في الستينات ويكتمون انفاس شعبهم التواق للحرية وتقرير المصير

  • طرفة
    الجمعة 15 يناير 2021 - 08:33

    المغرب عليه أن يعول على الله أولا وان يعول على شعبه و ينمي اقتصاده و يستثمر في أبناءه لكي يحمي نفسه من اطماع الجار السوء… حكام الجزائر ليس لهم هدف إلا تقسيم المغرب الحبيب الذي اعانهم لنيل استقلالهم… و من يجعل المعروف في غير اهله يكون حمده ذما عليه و يندم.

  • رشيد من نيوجرسي
    الجمعة 15 يناير 2021 - 08:39

    الجزاءر الدولة وليس الشعب لن تتطور سواء بقيت عسكرية او اصبحت مدنية مدام انها تتدخل في شؤون المغرب و تتطاول على صحراءه لانها تصرف اموال طائلة من ريع البترول والغاز الطبيعي في قضية خاسرة ولن تستفيق من هذا الوهم حتى تجد نفسها في الحضيض

  • منصف الشعبي
    الجمعة 15 يناير 2021 - 08:41

    لماذا تتجاهل الجزائر دعوات الحوار من أجل مستقبل المغرب الكبير .

    الجواب : لعدم صدق نوايا المملكة المغربية ، التاريخ علمنا ذلك،

  • مغاربي عربي
    الجمعة 15 يناير 2021 - 08:43

    ستعود يوما ما العلاقات مع شقيقتنا الجزائر.سينتهي الصراع و الخلاف و سيشكلان قوة ضارية في مختلف المجلات و هذا طبعا سيجعلهم يقضون على الاستعمار الغير مباشر سببه فرنسا.ان شاء الله سينتهي هذا.واتمنى وان يكون هذا قريبا.فبفضل الصلح سنتمكن من اعداة تشكيل اتحاد المغرب العربي

  • ADAM CASA
    الجمعة 15 يناير 2021 - 08:45

    يجب على المغرب :
    1 ـ التخلى عن الطيبة الزائدة مع الززاير ـ ” كفى من الدبلوماسية الناعمة وتحزار ”
    2 ـ قطع العلاقات الدبلوماسية مع الززايري و فرض ”الفيزا” فيها خريطة المغرب
    3 ـ العمل على تصنيف البوليزاريا كمنظمة إرهابية و الززاير حاضنة و داعمة للارهاب
    4 ـ تجريم كل من يحمل خرقة الانفصاليين داخل أرض الوطن مع تشديد العقوبة السجنية
    5 ـ رفض التفاوض مع الانفصاليين الارهابيين ـ الززاير هي البوليساريو ـ حلم منفذ على المحيط الاطلسي.
    6 ـ طرد كل انفصالي من الدراسة و العمل و محاكمته بالسجن المؤبد أو الاعدام بتهمة الخيانة و التآمر والارهاب بدون رحمة
    7 ـ إلى مزبلة التاريخ فكرة اتحاد المغرب العربي إذا كان على حساب وحدتنا الترابية.
    8 ـ نشر الدروس عن حب الوطن في المساجد و الدفاع عنه ” حب الوطن من الايمان ”
    9 ـ تكوين وتأطير بعض أساتذة الجامعات تخصص اللغات الاجنبية ( مفاوضين و محدثين بارعين ) للدفاع عن وحدتنا الترابية في القنوات التلفزية و الجرائد العالمية
    10 ـ الزامية الخذمة العسكرية لكل سجين تتراوح عمره بين 20 و 40 سنة

  • محمد الحمداوي
    الجمعة 15 يناير 2021 - 08:46

    هذا النداء هو خطوة طيبة لكن النداء موجه لمن؟ الجزائر ليس لها راس،وتبون اعتبروه منتهي الصلاحية مثل علبة سردين.فشنقريحة مسك السلطة وهو عجوز عاجز لا يفقه في السياسة ثم هو زعيم العصابة.
    واقول لكم خبرتي المتواضعة ان لعنة المغرب قد حلت الجزائر.

  • عبدالرحيم 2
    الجمعة 15 يناير 2021 - 08:48

    الجزائر تتجاهل دعوات فتح الحوار “من اجل مستقبل افضل للمغرب الكبير” خوفا من اكتشاف الجزائريين لمستوى التقدم وطريقة العيش بالعمل و الجد عند المغاربة بدون بترول ولا غاز فينقلبوا على نظام الحكم عندهم الذي دمر اقتصاد البلاد على مدى 58 سنه واستنزف خيراتها في النهب والفساد والريع وشراء الذمم…

  • Adam b
    الجمعة 15 يناير 2021 - 08:49

    نحن الشعب المغربي الشريف لا نريد من الجزائر إلا التساع ومستعدون للحوار مع متلت برمودا ولن نقبل أبدا ممن فعل ما لم تفعله الشياطين بالانس ولهدا فمن يريد التقرب من الجزائر فليدهب عندهم ويحصل على جنسيتهم وانتهى الأمر.

  • البهجة
    الجمعة 15 يناير 2021 - 08:51

    هذه 45عام والجزاير وهي تتحفز باش توصل للمحيط الاطلسي وتقولوا لها الان اجو نبنوا ماكاينة لا خاوة ولا حتى زفتة طرقوا علينا هذا المسمار وبنوا الحدود من كل الجهات لا تنتظروا الخير منهم خلونا تشوفوا القدام او خلوهم انبحوا وها نحن مجودين الى بغوا شي حاجة .

  • حسن
    الجمعة 15 يناير 2021 - 08:55

    لا حول ولا قوة الا بالله ابتلينا بجار السوء ولا مناص لنا من الصبر والجلد الى ان يفرج الله عنا وعن الشعب الجزائري الشقيق الذي لا ناقة له ولا جمل في الخط السياسي المعادي لمصالح الشعب الجزائري اولا ثم الشعب المغربي بل وشعوب المنطقة المغاربية ولن نحمل اشقاءنا اكثر مما يتحملون فقد قاموا بمحاولة لازالة هذا الكابوس من على ظهورهم لكن ميزان القوى غير متكافئ في مواجهة سلمية امام قوات مدججة بكل انواع التنكيل والتعذيب والى ان يقيظ الله لمن يخلصهم من حكم العسكر ما علينا جميعا الا الصبر ونوكل امرما الى الله

  • Hassan temara
    الجمعة 15 يناير 2021 - 08:56

    الكل بات يعرف اليوم أن الجزائر الفاشلة سياسيا واقتصاديا واجتماعيا لا ترغب في التقدم والازدهار وإلا لما أقحمت شعبها في سراب اقتصاد وتوهيمهم انها تسعى إلى تقدم شعبها الفقير.. ولذلك تقوم بتعطيل تقدم شعوب المغرب العربي. المغرب الذكي تبين له أن لا مستقبل مع دولة العسكر التي تعطي بسخاء أموال الشعب الفقير لمجموعة كبيرة من الدويلات لمساندتها في طرحها الفاشل… اعتراف الولايات المتحدة الأمريكية بمغربية الصحراء كانت هي الضربة القاضية الموجعة لهم…

  • تاوناتي
    الجمعة 15 يناير 2021 - 08:56

    شنقريحة قاءد الجيش الجزاءري والحاكم الفعلي تجاوز الثمانون سنة..تبون رءيس ديكور فقط عمره ثمانين سنة..فعن أي مستقبل يريد المغرب التحدث به مع هؤلاء العجزة. انهم مصابون بمرض الزهايمر ، يعيشون في عهد بومدين والحرب الباردة، لا فائدة من تضييع الوقت معهم ..

  • youssef youssef
    الجمعة 15 يناير 2021 - 08:59

    الجواب جد جد سهل لأن لديها حكم عسكري غبي كل همه هو التوسع والترويج للحروب الم تسمع السي بوريطة حين قال يمكننا محاورتهم بشرط ان يغيروا serveur….!!!

  • ادريس
    الجمعة 15 يناير 2021 - 09:01

    يجب علينا تجاهل الجزائر في كل نقاشاتنا المغرب في صحراءه أحب من أحب أو كره من كره. والجزائر لم يبق لها سوى الاعتراف بمغربية الصحراء وطلب ود وعطف المغرب.

  • العايق الفايق
    الجمعة 15 يناير 2021 - 09:01

    الجواب على السؤال المطروح يتلخص في نقطتين :1- عقدة عسكر الجزاءر اتجاه المغرب
    2- طبيعة عسكر في التفرقة والحسد والغل ونصب المكاءد
    الجزاءر هي القطر الوحيد في العالم الذي هو عسكر لهم دولة خلافا لباقي الدول التي لها جيش اللهم اجعل كيدهم في نحرهم وانصر المملكة الشريفة بلاد الصفا والنية

  • Ahmed
    الجمعة 15 يناير 2021 - 09:06

    بغلق ملف الصحراء يجب علي المغرب ان يغلق اي تعاون او تفاهم مع الجار الشرقي وينكب في بناء مغرب المستقبل مغرب قوي بتعليمه وتاريخه وتقافته

  • مغربي
    الجمعة 15 يناير 2021 - 09:09

    الجزائر لا تتجاهل المشكل، الخلل يكمن في كون ان مثل هذه القرارات تدرس من طرف اعلى الهرم في السلطات الجزائرية و هو من يقرر في هذا الشأن.
    كما و قع في المغرب فالملك نصره الله هو من اتخذ القرار في فتح حوار بناء مع الجزائر.
    بالنسبة الجزائر إلى غاية اللحظة فالرئاسة شاغرة من قبل عبد العزيز بوتفليقة الذي غيبه العجز لتلاث ولايات و الان الرئيس تبون الذي بداء الرئسيات بالمرض و التسير عن بعد.
    يعني يبقى المشكل يسير و يسيس من طرف من له مصلحة في استمرار النزاع من أجل وضع قناع لسرقة البلاد و العباد.

  • Chaka
    الجمعة 15 يناير 2021 - 09:10

    الجزائر تعرف جيدا أنها دولة مستعمرة للصحراء الشرقية ولهذا ليس من مصلحتها بتاتًا حل مشكلة الصحراء المغربية، الجزائر تضحي وستضحي لإطالة هذا الصراع، فهي تعي جيدا أن المغاربة لن يفرطوا في أرضهم طال الزمن أو قصر، وهاته الميزة هي التي ساعدت الدولة المغربية على قيامها واستقرارها منذ قرون.

  • نورالدين المعتدل
    الجمعة 15 يناير 2021 - 09:13

    الجزائر ترفض الحوار لأنه ليس في مصلحتها بتاتا لأن الحوار سيؤدي لا محالة إلى المطالبة بفتح الحدود ،وفتح الحدود سيؤدي إلى إيجاد مقارنة لدى الإخوان الجزاءريين مع ما حققه المغرب من تقدم على جميع الأصعدة هذا لا يخدم مصلحة الفئة الحاكمة وبذلك ستؤدي الثمن غالبا، إلى أننا نحن المغاربة تبصرنا يملي لنا عكس ما يعتقدونه نطوي صفحات الماضي ونمضي بصدق وأمانة تفعيل الاتحاد المغاربي بعيدا عن الحسابات العقيمة والضيقة بحكم مشاطرتنا مع الإخوة الجزاءريين كثير من القواسم.

  • MORO
    الجمعة 15 يناير 2021 - 09:14

    OUBLIEZ LE MAGHREB A TOUJOURS APRES LA NORMALISATION AVEC LES SIONISTES CONTRE LA CAUSE PALESTINIENNE

  • سعد
    الجمعة 15 يناير 2021 - 09:25

    انتم بهذا كله تصبون الماء على كثبان من الرمال .النظام العسكري المتعفن في الجزاءر سيبقى في عناده لوحده و لو تفاعل كل العالم مع الحكم الذاتي الذي اقترحه المغرب و آمنت به دول عديدة و الحبل على الجرار نعم سيبقى العناد المخنن و لو فتحت قنثليات العالم كله لاننا امام نظام مركب و معقد و خاءف من التطور و مسايرة العصر.

  • مغربي وأفتخر
    الجمعة 15 يناير 2021 - 09:30

    الحكم الذاتي كان مقترحا سخيا من الملك والمملكة و كان قرار من آجل حسن النية و إنهاء مشكلة من صنع الجزائر ولدوافع جزائرية و لأطماع جزائرية ولإضعاف المملكة الأمة الحضارة التاريخ لان ما يخيف النظام العسكري الفاشي الجزائري هو المغرب الشامخ الذي هو شمال أفريقيا و شمال افريقيا هي المملكة.
    الصراع هو أصله جزائري و هو إذن عدوان على المملكة التي اقتطعت الصحراء الشرقية المغربية منها لصالح الجزائر التي هي دولة احتلال و مطالبنا بالصحراء الشرقية لم ولن تسقط.
    المغرب تعامل بأسلوب راقي جدا وكد يده للجار الشرقي وهو يعلم انه عدو المغرب التاريخي لأسباب تخص العقل العسكري الفاشي الجزائري.
    المغرب كان سخيا لان الصحراء المغربية هي مغربية و كان من الممكن أن لا نقترح الحكم الذاتي لأنك حر في تدبير شؤونك الجغرافية بما يناسبك.
    ومع ذلك نقول نعم للحكم الذاتي الذي هو سخاء مغربي.

  • laarachi
    الجمعة 15 يناير 2021 - 09:39

    الجواب و بكل منطق هو ان الجزاءر تحلم بمنفذ على المحيط الاطلسي لان كل اراضيها وصحاريها لا قيمة لها بدون انفتاح على المحيط الاطلسي واذا القيت نظرة على الخريطة ترى ذلك واضحا . و هذا لن تسمح به المملكة المغربية لان كل المغاربة مستعدون للتضحية من اجل صحراءنا. و شعارنا الله الوطن الملك. و حلمنا مغرب حديث و قوي.

  • Omar
    الجمعة 15 يناير 2021 - 10:01

    الجزاىر دولة صنعها الاستعمار فلابد ان لهم قناعات استعمارية و ليست تشاركية يعني الجزلىر تريد السيطرة على كل دول الجوار و دالك باضعافها و تقسيمها

  • ع. م.
    الجمعة 15 يناير 2021 - 10:04

    لأن الجزائر لم تحصل على إستقلالها فهي كانت أرض فرنسية. و هل تضن أن فرنسا تنازلت على أرضها؟
    فرنسا عينت بعض من جنرالاتها الغجريين لتسيير الجزائر تحث السيادة الفرنسية.
    فرنسا من تحكم الجزائر و هي من تسيرها و لا يوجد شيء إسمه دولة الجزائر هده هي الحقيقة.
    من ينتظر أن الأمر بيد الجزائر أو أنها ستغير سياستها فهو أحمق.
    يجب مواجهة الجزائر كعدو و إعتبار أننا نواجه فرنسا و ليس الجزائر.
    يجب ضرب مصالح فرنسا في المنطقة و بناء قوة عسكرية خلال السنوات القادمة و مستعدون للحرب مع فرنسا. عدم الخوف و معرفة ما يجري. المغرب عليه تحليل كل خطوة و عدم التعامل مع فرنسا كأنها صديق. فالعدو عدو

  • الوجدي
    الجمعة 15 يناير 2021 - 10:12

    وعلاش حنا نعطيو الوقت اصلا لناس الهم ديالهم الوحيد هو يخلقونا المشاكل دولة الفقاقير لا تصلك للجوار ولا حتى لرد السلام

  • simsim
    الجمعة 15 يناير 2021 - 10:14

    هذه المقالات التي لا تجدي نفعا مع جار ضل طول وجوده يعاني نقصا وضعفا وعقدة كبيرة من المغرب
    المغرب بلد له تاريخ بكل المواصفات العالمية وليس من شبر فيه إلا ويحكي ماض تتخلله التضحيات الجسام والبطولات العظام
    الجزائر ظلت قرون عديدة تحت الإستعمار العثماني و130 سنة بالتحديد تحت الإستعمار الفرنسي
    ولولا المغرب وتونس ماكانت اليوم لتكون تحت وطأت جيش الإستعمار الجزائري
    فكيف لا يكون لها نقص في البنية الشخصية والوجودية تجاه المغرب
    عداوة الجزائر للمغرب متجدرة ولا يمكن لهذه الدعوات أن تنقص منها شيئا
    عقدتهم أنهم ذهبوا لتسمية بعد المدن بأسماء مدن مغربية على غرار الدار لبيضاء والمحمدية وهلم جرا
    غير أن الفرق شاسع وشاسع بسنين ضوئية
    لباسهم التقليدي أكثره منقول عن اللباس المغربي العريق أما آثاتهم فحدث ولا حرج
    ويحاولون المساكين نقل رونق وجمال المعمار المغربي من زخرفة ونقش على الجبص والنحاس والخشب
    إرحمونا وارحموا أجدادنا وأجيالنا الحالية والقادمة من هذه المواضيع التي ليس فيها نفعا بقدر ما تضر لبلد كالمغرب
    نحن لسنا في حاجة لهم فرغم نفطهم وغازهم يعيشون وكأنهم على عتبة الفقر
    المغرب في صحرائه

  • Rachid
    الجمعة 15 يناير 2021 - 10:20

    يجب على حكومة المغربية في هده ضرواف طرد السفير الجزائري من المغرب وفتح قنصلية
    دولة قبيل أمازيغية في داخلة. الجنيرلات
    الجزير لا يفهم إلا لغة سن ب السن

  • عيش و ماتحضيش
    الجمعة 15 يناير 2021 - 10:24

    جوابا على عنوان المقال :
    لأن الرئيس تبون ذهب ليعالج في ألمانيا

  • الرأي المستقل
    الجمعة 15 يناير 2021 - 10:25

    ليس في القنافذ املس.
    الكل متطرف. عنيد . متعصب. متكبر . سواء من هذا الجانب او من الجانب الآخر.

  • driss.yahya
    الجمعة 15 يناير 2021 - 10:30

    إلى صاحب التعليق (كلمة المعقول) اعلم جيدآ ان وضع يد المغرب في يد الصهاينة أو اليهود كما سميتهم أرحم له من يد لنظام العسكري الشيوعي الاستبدادي الفاشل الطاغي…

  • مواطن
    الجمعة 15 يناير 2021 - 10:31

    الى المعلق “كلمة المعقول”
    الاقوياء لا يخافون ،لو كانت بلدكم قوية كما تدعون لما خفتم من دخول الصهاينة لبلدكم ،تدعون القوة ظاهريا وانتم ترتعدون خوفا. هذا من جهة اما من جهة اخرى فان قرار فتح الحدود لم يعد بيدكم وانما بيد الشرفاء المغاربة الذين يرفضون جميعا فتح الحدود معكم لانه لا مصلحة لنا معكم عشنا وحدنا لعقود وسنعيش عقود اخرى وحدنا نبني وطننا وان غدا لناظره لقريب .

  • وجدي
    الجمعة 15 يناير 2021 - 10:32

    مع كامل احترامي لمبادرة المثقفين بكل اطيافهم اعتبرهم غير مثقفين ولم يقرأوا كتب الامراض النفسية والحقد الدفين الذي يملأ قلوب حكام الجزائر نحو عقدة المغرب والمغاربة فوجود هذا الكيان واستمراره مرتبط بمعاداة المغرب واي تقارب او حوار فهو بداية انهياره وبالتالي النظام الجزائري لن يحيد عن هذه العقيدة الا باستاصاله مثل السرطان الذي ينخر الجسم

  • محايد
    الجمعة 15 يناير 2021 - 10:40

    شوف بدون نفاق وبدون لف ودوران من ينتظر الخراير كم ينتظر الموتى ان ترجع للحياة مجددا، دولة سميدستان الشرقية صهاينة شمال أفريقيا وكوريا الشمالية لافريقيا دولة خلقتها فرنسا ودولة بدون اساس ولا تاريخ ولا حضارة ولا تقاليد ،دولة وشعب هجين وسياسة البروباكاندا، ديال مليرن،جوج مليون مبروك خمسة مليون شيات؟ دولة كبرانات فرنسا ودولة القرقوبي والكوكيين وشكارا سميد وشكارا حليب غبرا للفققاقير والفقاقيرات العطايا لا تنتضروا منهم إلا الحسد والحقد والكراهية والعنف وانا شخصيا اطالب بقطع العلاقات الدبلوماسية المزمنة والشادة معهم وفرض التأشيرة عليهم وبناء صور كبير بيننا وبينهم حتى لا نرى ظلهم وموخراتهم النتة والمطالبة بالصحراء الشرقية والاستعداد لهم ولمرتزقتهم جيدا سواء عسكريا او اقتصاديا او سياسيا او إعلاميا والتدخل في شونهم الداخلية وتشتيت شملهم وشمل مرتزقتهم امين يارب العالمين ولا اتحاد ولهم يحزنون حتى تونس ليست في المستوى تراوغ وتنافق كمصر و قطر و فلسطين والعراق ولا ننظر مرة خلفنا اي إلى الشرق او الشر وفرض التأشيرة عليهم جميعا

  • "المغرب" الكبير ..
    الجمعة 15 يناير 2021 - 10:51

    حيت سميتو ” المغرب ” الكبير ههه والجزائر فينما شي حاجة فيها سمية المغرب راه ماتحملهاش .
    قلنا ليكوم سميوه ” اتحاد شمال افريقيا ” باش كولشي يبقى على خاطرو .

  • العبدي
    الجمعة 15 يناير 2021 - 10:53

    على صاحب كلمة المعقول أن يعرف جيدا أن بلده الجزاءر فتح دراعيه الى شيعة ايران الدين تغلغلوا داخل سلطته العسكرية لتخريب المنطقة المغاربية كما فعلوا في المشرق العربي.

  • Rajae
    الجمعة 15 يناير 2021 - 10:56

    حسبنا الله ونعم الوكيل على اذيال الاستعمار اعتقد والله اعلم ان حكام الجزائر مبرمجين من قبل فرنسا جينيا على افعالهم الخبيثة والداعمة للتفرقة والعداء بين المسلمين لخدمة طرح المستعمر الفرنسي والاسباني على حد سواء وهو تفرقة الدول المسلمة وتشتيتها لكي لا تكون لهم فائدة او رأي ويبقون دائما اتباع للغرب لقد اطاحوا بدولة الاندلس وقسموها الى دويلات وبعدها قضو عليها نهائيا ثم توجهوا الى الدولة العثمانية والدولة العلوية وقاموا بنفس الامر الغرب لا يريد للدول الاسلامية ان تقوم لها قائمة وتكون ذات وزن على الساحة الدولية وليس هناك حل افضل من تقسيمها الى دويلات لكي يسهل عليهم الامر ودون خسائر او اضرار مادية لهم او بشرية (ارسال الجيوش مكلف جدا ) اقول لدعاة الانقسام بين المسلمين وخلق العداء الوهمي وفرض الطائفية والحدود بين المسلمين (مثل الجزائر وغيرهم) حسبنا الله ونعم الوكيل عليكم

  • مجرد رأي
    الجمعة 15 يناير 2021 - 10:59

    لاتوجد في الجزائر قيادات بل عملاء انتحلوا الجنسية الجزائرية ولا ينتمون إلى الأمة الجزائرية بصلة هم من ابعدوا المقاومين الوطنيين الحقيقيون بالإغتيالات والإختطافات، فكيف سيعملون من أجل شعب مجاهد حرر البلاد وقدم شهداء بالملايين وهم ضده؟ الجزائر لم تتحرر بعد ، خرج الإستعمار فاستولت العصابة على الحكم ولولاهم لكانت الجزائر في مصاف الدول العظمى ولكان المغرب الكبير إتحاد يضاهي الإتحاد الأوروبي ، ولما لجأ المغرب للنزول إلى مقترح الحكم الذاتي في أقاليمه الجنوبية بعدأن حررها سلميا من الإستعمارالإسباني ، إن أحلام شعوب المغرب الكبير في الإتحاد والتقدم والإزدهار تبخر بسبب المرتزقة في المرادية.

  • عبد الله بوكابوس
    الجمعة 15 يناير 2021 - 11:21

    في الصفوف الأمامية للحكم في الجزائر يهيمن الذين يكنون الحقد الدفين للمغرب بكل أسف، أما المعتلون منهم والمحبون لجوار صاف من المشاكل، فهم إما مبعدون أو في المنفى القسري أو الاختياري خارج الجزائر، ويبقى الشعب الذي في معظمه وصل إلى قناعة وفهم واضح بأن من يحكمه أناس منحرفون مجرمون يميلون إلى الفساد في البر والبحر والجو، ولا هم لهم إلا المنافع الشخصية وتغذية حقدهم بالتحالف مع أي كان ومهما كان ضد المغرب وحقوق المغرب ولو كلفهم ذلك اقتسام الجزائر مع من يحقق لهم أطماعهم وشرهم ضد العدو الأزلي (…)، ولا حول ولا قوة إلا بالله العلي العظيم، واللهم احفظنا في بلدنا وملكنا المحبوب وشعبنا وتعاضدنا الدائم الموصول.

  • مغاربي
    الجمعة 15 يناير 2021 - 11:23

    القيادة الجزائرية لازالت تعيش عصر اللإديولوجيات السياسية التي عفا عنها الزمن و النظم الحداثية وبالتالي أصبحت في عزلة دولية متزايدة وبعيدة كل البعد عن مطالب شعبها المعروفة و هي التنحي و إفساح المجال للجيل الجديد من القادة و الحراك المقموع سيبقى قنبلة موقوتة في وجه النظام الشمولي المتسلط

  • مغربي حر ..
    الجمعة 15 يناير 2021 - 11:25

    يبقى الحكم الذاتي الذي اقترحه المغرب عن حسن نية هو الحل الأمثل لطي الخلاف السياسي الذي طال أمده بين البلدين الجارين, لكن الجزائر لها حسابات أخرى خفية تجعلها لا تنظر بعين التفاؤل والرضى لمبادرة المملكة المغربية .. لماذا ؟
    مع مرور الوقت وتسارع الأحداث ‘ بالأخص بعد واقعة الكركرات ‘ تبين جلياً أن للجزائر مطامع ونوايا لا تصرح بها للعلن , ألا وهي ضم أراضي من الصحراء المغربية للوصول إلى شواطئ المحيط الأطلسي ‘ أما مرتزقة البوليزاريو فكل العالم أصبح يعرف أنهم ليسوا سوى آلة في يد كابرانات فرنسا كغطاء لنواياهم الخبيثة في المنطقة ‘
    لن تقبل الجزائر بالمبادرة المغربية ما دام الحكم الذاتي تحت السيادة المغربية يقطع الطريق على نواياها الخبيثة بالإحاطة بالمملكة المغربية جغرافياً وقطع علاقاتها الضاربة في التاريخ مع عمقها الإفريقي المتجذر ..

  • من الأطلس المتوسط
    الجمعة 15 يناير 2021 - 11:26

    كلما دكر النظام الجزائري ومرتزقتهم على هذا المنبر إلا وهرول ذباب شنقريحة وبوصبع لزرق إلى الردود التافهة لتغطية الشمس بالغربال

  • فكاهي احمد
    الجمعة 15 يناير 2021 - 11:28

    ما دام وجود عصابة في الجزائر تتمسك بالكراهية ضد وطننا و تنظر إلىه كعدو كلاسيكي لها فليس هناك أي مستقبل لوجود مغرب كبير. وكفانا من الحلم.

  • النظام الجزائري من ...
    الجمعة 15 يناير 2021 - 11:30

    …جنس النظامين السوري والليبي في عهد القذافي يسوس بالقوة عقيدته من العقيدة الشمولية لنظام الاتحاد السوفياتي.
    لا يرضخ للواقع وانما يسعى لاخضاع الواقع ولو بالبراميل المتفجرة التي تحول المعارضين عائلتهم الى اشلاء وحين تعجز عن سحقهم تستعين بالطائرات الروسية لدك معاقلهم.
    لن يكون هناك حوار مع حكام الجزائر الا عندما ينتزع الشعب السلطة من العسكر كما انتزعتها شعوب اوروبا الشرقية من الاحزاب الشيوعية.

  • جائزة نوبل الكبرى في الكذب.
    الجمعة 15 يناير 2021 - 11:38

    الجزاءر تتجاهل تفعيل الاتحاد المغاربي لانها لا تريد ان تخرج من قوقعة تدخلها في قضية الصحراء المغربية.التي خسرت فيها مئات الملايير من الدولارات تنفيدا لمخطط بوخروبا منذ بداية السبعينات.ضنا من كبرنات الذل والعار انهم سوف يفصلون الصحراء عن المغرب ويعزلونه عن الدول الافريقية.وهذا اعتقادهم و ما يومنون به الى حد الان. وانهم.سوف يستولون عليها بواسطة مرتزقه البوزبال.الشيء الذي هو من باب المستحيلات على الاطلاق.و هذا غير ممكن مادام الدم يسري في شريان اخر فرد من المغاربة.والمغرب لهم بالمرصاد دائما وقد هزمهم اليوم.

  • نعيم
    الجمعة 15 يناير 2021 - 11:44

    القرار بيد فرنسا و اسبانيا فهما من يملك القرار بالجزائر و هما الخصمان الخفيان

  • جمال
    الجمعة 15 يناير 2021 - 11:46

    التاريخ سوف يسجل ما قاله وزير خارجية تونس الاسبق حول جنرالات الجارة الشرقية في احدى اللقاءت التلفزيونية.

  • abdou
    الجمعة 15 يناير 2021 - 12:00

    الجزائردولة لا تاريخ لها وحتى إسمها كان من أختيار فرنسا التي أستعمرت هذه المنطقة لأكثر من قرن بعد العثمانيين الذين أستقروا هناك لمدة طويلة،هذا يجعلها تحس بالنقص اتجاه دول الجوار وخاصة المغرب الذي حكم هذه المنطقة كذلك،المغرب صاحب تاريخ يمتد على أكثر من 12قرن.الجزائر تعلم أن أكثر ما يسمى أراضيها اقتطعته فرنسا من المغرب تزنس ليبيا مالي،فهي خا ئفة من أنتطالب هذه الدول من استرجاع أراضيها،لذلك تطالب دائما لعدم تغيير الحدود الموروثة عن الإستعمار،زد على ان حكامها عساكر عجزة تركتهم فرنسا ليقوموا مقامها،في الحقيقة هناك الكثير والكثير الذي يمكن أن يقال في هذا الموضوع

  • Mohamed fr
    الجمعة 15 يناير 2021 - 12:04

    شكرا لهسبريس لهذا المقال أو الموضوع صراحة تطرقتم إلى جميع نقط الخلاف ونقط التفاهم، لكن السؤال المطروح دائما يتهربون من مد يد المصالحة حكومة العصابات متعندة وعنصرية إلى النخاع، ماذا عسانا ان نفعل؟؟ كما سمعتم كلام السفير الألماني ليس هناك حل من غير المقترح المغربي، وهناك دول عظمى في الطريق ستنهج نفس سلفها في فتح قنصليات في الصحراء المغربية واعترافها بسيادة المغرب على صحرائه ،ونطلب من الله العلي القدير أن ماكنا وحكومتنا وخصوصا السيد ناصر بوريطا الذي يوجد الان في السويد لاقناعها بقضيتنا، وندع الأعداء في محنتهم لأنهم لأنها حكومة العسكر فاشلة بامتياز،

  • kissi
    الجمعة 15 يناير 2021 - 12:15

    للاسف مازلنا نتملق لهذه الدولة الوهمية. يجب قطع العلاقات معهم للابد هي دولة عدوة. 45 سنة وهم يعرقلون تنمية المغرب كم اضعنا من الاموال بسبب دعمعم للمرتزقة والبعض منا ما زال يتشبث بهم ويوهم نفسه انهم اشقاء لنا هم ليسو بخاوة خاوة هم عداوة عداوة. لم يخطئ قنصل المغرب في حقهم. هم من تسببو في فرض الحماية علينا و مازالو يعرقلون تطورنا.

  • Ayoub
    الجمعة 15 يناير 2021 - 12:17

    مشكيل صحراء المغربية بيد فرنسا و إسبانيا أما
    جنيرلات الجزءر هم أبناء فرنسا مجرد رسوم متحركة

  • نجاعي
    الجمعة 15 يناير 2021 - 12:17

    من يحكمون الجزائر لم ينتبهوا او يتعمدون في انهم فضحوا انفسهم بانفسهم سنين طويلة وهم مختبؤون وراء عصابة البوليزاريو لكن نسوا ان السياسة المغربية لها النفس الطويل في فتح العقد ولو كانت عصية .المشكل الذي يحير هو مادخل الجزائر في قضية الصحراء المغربية وكأن اجدادهم تركوها لهم إرثا.سبحان الله. ربما ظنوا عندما كانت بحبوحة بترودولار فبمالهم سيضعفون المغرب وينهكوه وينتصروا عليه. ونسوا ان المملكة غنية بسواعد شعبها العملي المجتهد وبملكها المحنك الذي ادار بها الحكم وأبهر الاجنبي قبل المغربي بفنيته وعبقريته في السياسة المحلية و الدولية حتى وضع المغرب على السكة الصحيحة للانطلاق. وفعلا المغرب انطلق وتغير. لكن الجيران ارادوا السباحة ضد التيار ليس مع المغرب فقط بل حتى مع السياسة الدولية. الدول تفكر في المصلحة وناس الجزائر من الحكام يفكرون بعقلية القرن الماضي.ايام التعتيم. الان الانتيرنيت فضحت كل شيء واصبح مكشوفا لايمكنك الكذب على الذقون.

  • بوعادي
    الجمعة 15 يناير 2021 - 12:31

    الجزائر لاتريد لا مغرب كبير و لاهم يحزنون هذه الدولة العديمة التاريخ و الهوية تريد المغرب ماقبل 1975مغرب قزم لاتحرك الا بمشورة الجزائر خانعا مطأطئ الراس و حتى القاح يجب ان نطلبه من الجزائر وكانها هي المصنع كما فعلت تونس الجزائر لا شيء و تنظر لنفسها انها الدولة الي يمكن ان تقود افريقيا و انها القوة الاقليمية و ان لا احد يقدر ان يتحكم فيها الجزائر تقول لكم اعطيوني الصحراء و بعد دلك نتكلم معكم يعني دفن امة بتاريخها العظيم كالمغرب لتنبت دولة من العدم و تستولي على تراثك الدي بناه الاجداد قرووا من الزمن

  • حسن حسني
    الجمعة 15 يناير 2021 - 12:32

    تذكروني دائما ب قصة الفلاح والثعبان، التي تنتهي ببيت شعري ل : زهير بن أبي سلمى :
    ‏ومن يصنع المعروف في غير أهله
    يكن حمده ذما عليه ويندمِ

  • ع. شهبون
    الجمعة 15 يناير 2021 - 12:47

    يتساءل المغاربه لماذا تصر السلطات المغربيه على فتح الحوار مع النظام الجزائري المستبد الذي يتصرف بسلوك عدائي ولا يريد اي حوار مع المغرب . حتى يفهم المثقفون ايضا في بلادنا بان لا جدوى من الحوار مع العسكر. اذن لماذا الاصرار على الحوار حول الشان المغاربي الذي ازداد ميتا ، علما ان المملكه لن تجني منه شيء مادام هذا النظام العداءي موجود . فسنذكر لان الذكرى تنفع المومنين، بان الشعب المغربي لا يريد لا يد ممدوده ولا حدود مفتوحه مع هذا النظام العسكري العدواني المبني على الكراهيه …

  • الوطني الحر
    الجمعة 15 يناير 2021 - 12:49

    المتحكمين في النظام الجزائري لا يأتون من الجامعات والمعاهد العلمية العليا أو ومن كليات الآداب والعلوم السياسية المرموقة لكي يتأثروا بما يوجه لهم من خطابات الود والسلم، وإنما غالبيتهم فشلوا في الدراسة ودخلوا الى الجيش وبدأوا فيه مشوارهم من مراتب سفلى وفي ثكناته شبوا وشابوا وفيها على السكر والعهر والمجون والشذوذ، افضلهم تلقى تدريبات عسكرية لبعضة شهور في روسيا، أي أن جنرالاتهم لم يحصلوا على رتبهم لأنهم شاركوا في حروب ضارية وأبلوا فيها بلاء حسن وأصبحوا أبطال يستحقون الترقية، وإنما اصبحوا جنرالات بالتملق والولاء و(التحزار) وكذا بالحمولة الكبيرة من الحقد تجاه المغرب.
    يعني عقلية متخلفة منغلقة تربت ونشأت على العنف بكل أشكاله، العنف اللفظي في خطاباتهم، العنف لجسدي القمع الذي مارسوه على الشعب الجزائري خلال العشرية السوداء وخلال حروب الأجنحة التي لا يترددون فيها بقتل منافسيهم بطرق بشعة (تسميم، حوادث سير، الرمي بالرصاص…)
    نظام كهذا لا يمكن أن يجنح الى السلم، ولا يمكن أن فهم خطابات الود التي توجه له، وإنما لا يفهم سوى العنف ولا يمكن أن يزول سوى بالعنف وعليه وجب دعم الحراك الشعبي بكل الوسائل.

  • عين..نزاغ
    الجمعة 15 يناير 2021 - 12:52

    .حكام الجزاءر…..لهم عقولون لايفقهون بها ولهم.ادانون لايسمعون.بها.ولهم…..ارجل يمشون بها…مع .قطاع.الطروق..البوزبال….فالتحريض..عاى…….المغرب..فصحراءه ……..اقول….لجنرالات…الاستعمار…….هل.انتم…اكثر.الفهماء…من…جميع…..الدول الكبرى.التي..ايدت الحكم الداتي….والاعتراف..الامركي ….سحقا لكم….ولافكاركم الخبية. ……

  • u2 one
    الجمعة 15 يناير 2021 - 13:00

    يجب الاهتمام بالمغرب الصغير بناء اقتصاد قوي اصلاح الديمقراطية محاربة العنصرية اصلاح التعليم وفرض تكافؤ الفرص بين الاشخاص والجهات .
    منح الفرصة للطلبة الفقراء للألتحاق بالمعاهد العليا المؤدى عنها .
    المملكة المتحدة خرجت من الاتحاد الاوروبي .المانيا لا يمكن ان تغادر الاتحاد الاوروبي ليس لأسباب اقتصادية او سوسيولوجية ولكن لأسباب ودواعي سياسية بسبب مسؤوليتها في الحرب العالمية التانية وتدمير اوروبا. الاتحاد الاوروبي ونواتها السوق الاوروبية المشتركة انشئت كي لا تعوداوروبا لحرب شيبهة بالحرب العالمية

  • ولد علي
    الجمعة 15 يناير 2021 - 13:06

    لماذا تتجاهل الجزائر دعوات الحوار من أجل مستقبل “المغرب الكبير”؟
    السؤال والمناصحة يجب على الشعب المغربي ان لا ينتظر الخير من من لا خيرفيه، الكل يعلم ان العسكرالمسيطر على الشعب الجزائري بقوة الحديد والنار يصفون المغاربة بالأعداء! الحل الوحيد لأنقاذ الشعوب المغاربية من العصابة الحاكمة في الجزائر هو الأنقلاب! لذا انادي الشعوب المغاربية عامتا ان تتعاون فيما بينهم من أجل القضاء على هذه العصابة ونهايتها

  • سعيد موحا
    الجمعة 15 يناير 2021 - 13:16

    من خلال الدي مضى نعرف الدي سوف يأتي لا خير يرجى من حكام العسكر التافهين المعهتوعين المتهورين الدين لا يجيدون إلا الحقد و الحسد لبلد شقيق لطالما مد يده إليهم من أجل بناء المغرب الكبير لكنهم لا يملكون من الحكمة و التبصر شيئ، و لهذا وجب علينا أن نعد لهم من العدة ما استطعنا لأن الأمور واضحة إلا إدا أصبحت أوقات الصلاة على ما يلي الفجر الضهر العصر الجزائر و العشاء بدل ماهو معروف عند جميع المسلمين، لكونهم لا تقة فيهم، اللهم انصرنا على من عادانا و وحد كلمة المسلمين و ألف بين الإخوة المغاربة و الجزائريين الشعب المغلوب على أمره من جراء غطرسة الحكام العسكر.

  • touhali
    الجمعة 15 يناير 2021 - 13:20

    le souhait Algérien

    Remarque: je pense que
    Le Maroc a restauré son sahara en échange de l’autonomie de ses habitants. L’Algérie a choisi de récupérer le Sahara avec ses représentants, puis après cela elle enlève ses représentants par divers moyens et devient un Sahara algérien, elle peut utiliser les moyens A: d’abord, l’adhésion directe à l’Algérie. Deuxièmement, la fédération, puis la suppression de la fédération et elle devient un Sahara algérien. Le système est sélectionné et spécialisé dans ce domaine. Le travail de l’Algérie est d’atteindre et de s’emparer de l’océan Atlantique, puis de s’étendre à différents endroits à un autre, comme les îles des Canaries et de la Mauritanie, et cela ne s’arrête pas.

  • مغاربي
    الجمعة 15 يناير 2021 - 13:23

    أعتقد أن السؤال الأصح هو على ماذا ستحاور الجزائر ؟ ما هي مطالبها بخصوص الصحراء المغربية ؟هل فعلا عسكر الجزائر يهمهم شيء اسمه حقوق الإنسان ؟ هل فعلا عسكر الجزائر يهمهم شيء إسمه تقرير مصير الشعوب ؟ ومن هم عسكر الجزائر حتى يتكلمو باسم الشعوب ؟ هل الشعب الجزائري قرر مصيره ؟ سياسة عسكر الجزائر استغلت وضعية عدد من الدول الإفريقية و نهجت معها ديبلوماسية الحقائب وتمكنت في وقت ما من الثأثير غلى مواقفها تجاه عدة قضايا ومنها قضية الصحراء المغربية ، اعتمادا طبعا على عوائد البترول و الغاز. أما اليوم فهي عاجزة على توفير الحليب لشعبها. على المغرب أن يعمل على تقوية جبهته الداخلية اجتماعيا و ديموقراطيا ويصعد من دبلوماسيته الهجومية وأيضا مساعدة الشعب الجزائري على تقرير مصيره. الشعب الجزائري هووحده قادر على إبعاد العسكر عن مراكز إتخاد القرار.

  • touhali
    الجمعة 15 يناير 2021 - 13:45

    ملحوظة:حساب إعتقادي
    المغرب أسترجاع صحرائه مقابل إعطاء حكم ذاتي لسكانها. الجزائر أختر إسترجاع صحراء بممثليها، ثم بعد ذالك تزيل ممثليها باشتى الوسئيل وتصبح صحرا جزائرية، ممكن لها أن تستخدم الوسئيل مختلفة A: أولا إنضمام مباشرة للجزائر. ثانياً ، إتحاد الفدرالي ثم بعدها إزالةتحاد وتصبح صحراء جزائرية. النظام مختار و مختاص في هذا المضمار. الجزائر شغلها هو الوصول وإستﻻ على المحيط الأطلسي. ثم تتسع إلى أماكن مختلفة ﻻوخرى ، كاجزر كناري ، وموريتانيا. وﻻ تقف عند هذا ألحد.

  • المعقول يكمل
    الجمعة 15 يناير 2021 - 13:54

    قالها الرئيس وكان واضح الاعتذاااااار.
    ولكن الشعب الجزائري وانا منهم كلنا على كلمة واحدة لا لفتح الحد ود ولا للتطبيع ونحن مع فلسطين وشعبها ومن هم اعداء فلسطين هم اعدائنا…انتم افتحوا سفارات مع اسرائيل وتعالموا مع اسرائيل…فهي ليست عدوة الجزائر وشعبها هم الاعداء وعلاش تتوسلوا لفتح الحدود؟
    خلاص خاطينا وخاطيكم…في رايكم عما قريب سيعيش الشعب المغربي المسكين في القصور لانه طبع مع اسرائيل….
    ل لفتح الحدود ولا للعالقات ويجب على الدولة الجزائرية العدوة أن تفتح عينها على كل من هو مغربي داخل التراب ولما لا الطرد ثم الطرد 12الف ياكلوا في الغلة ويسبوا الملة….
    عايشن بخيراتنا واش ربحنا منكم غير البغض والكره والغتيب…
    آه لو كانت عندي سلطة!!!الله يرحمك يابومدين يابوخروبة .

  • hamoda
    الجمعة 15 يناير 2021 - 14:22

    غيرة وحسد منة الكهل شنقريحة وأتباعه المغرب يتقدم يوم ورا يوم المغرب جنة في الأرض بفضل ملكنا محمد السادس نصره الله

  • صحراوي
    الجمعة 15 يناير 2021 - 15:01

    مجرد تساؤل.
    لماذا تتجاهل الجزائر دعوات الحوار؟
    ما جاء في المقال على لسان هؤلاء المثقفين المجهولين لا يدعو للحوار بل يزيد من تأجيج الوضع.
    وكل ما قيل عن الجزائر ينطبق عن المغرب، لنأخذ مثلا هذه الجملة:
    “ليس المهم هنا من يثير الخلافات ومن يبذر على تأبيدها الملايير التي يحتاجها شعبه… وهو متحمس لضم دولة أخرى…تكون ملحقة له، لمجرد عقدة هيمنية لديه”.
    الخلاف بين الجزائر والمغرب استراتيجي وقديم وليس وليد نزاع الصحراء الغربية كما يضن البعض.
    الذي يدعو للحوار لا يتودد في السر مع بني صهيون ثم يستظيفهم ليتغول بهم عن جيرانه.
    الذي يدعوا للحوار لا يأتي بوجهة نظر ويحاول أن يفرضها.
    الذي لا يدعو للحوار لا ينسحب من مجالس الحوار مثل الإتحاد الإفريقي واتحاد المغرب العربي، للعلم أن اتحاد المغرب العربي تأسس في 1988 أي بعد ظهور نزاع الصحراء الغربية. وسبب وجوده هو اتفاق المغرب والجزائر على ترك قضية الصحراء في الأمم المتحدة.
    الذي يدعو للحوار لا يتنصل من تعهداته أمام المجتمع الدولي ممثلا في الأمم المتحدة ومجلس الأمن الضامنين لاتفاق وقف إطلاق النار واستفتاء تقرير المصير بديل تواجد بعثة المينورسو.
    … يتبع

  • أزغوذ
    الجمعة 15 يناير 2021 - 15:02

    النضام الجزائري عدو شعبه قبل أن يكون عدو شعوب المغرب العربي الكبير و عدو الإنسانية ككل .
    الله ياخذ فيهم الحق .

  • صحراوي
    الجمعة 15 يناير 2021 - 15:03

    …/…
    تتمة لتعليقي مجرد تساؤل.
    ذكرني كل من طبع من العرب مع بني صهيون بهذه الأبيات وقبلها بآيتين قرآنيتين كريمتين.
    1- قال الحق والحق قول ربي:
    ها أنتم أولاء تحبونهم ولا يحبّونكم، وتؤمنون بالكتاب كله، وإذا لقوكم قالوا أمنّا، وإذا خلوا عضوا عليكم الأنامل من الغيظ..”. (سورة آل عمران 119).
    لا تَجِدَنَّ أَشَدَّ النَّاسِ عَدَاوَةً لِّلَّذِينَ آمَنُواْ الْيَهُودَ وَالَّذِينَ أَشْرَكُواْ (المادة 82).
    2- مثل الذي يأمن يهوديا كمثل الراعي ألذي يأمن الذئب.
    حكى الأصمعي أنه مر بعجوز وبجانبها شاة مقتولة وذئب مقطَّع الأوصال، فسألها عن السبب؟ فقالت: الذئب ربيناه صغيرًا، ولما كبر فعل بالشاة ما ترى وأنشدت:
    بقرتَ شُوَيهتي وفجَعْتَ قلبي … وأنتَ لشاتِنا ولدٌ ربيبُ.
    غُذِيتَ بدرِّها، ورُبيتَ فينا … فمَن أنباكَ أنَّ أباكَ ذيبُ.
    إذا كانَ الطِّباعُ طباعَ سوءٍ … فلا أدبٌ يُفيدُ ولا أديبُ.

  • الشمتة صعيبه
    الجمعة 15 يناير 2021 - 15:38

    لان الجزائر استثمرت 500 مليار دولار في البوليساريو لكي تصل الى المحيط الأطلسي حتى لم يبقى لها من البترول الا الزفت مخلط بالماء وكيف بغيتوها تتصالح مع المغرب وقد اصابها الفقر المدقع

  • أزغوذ
    الجمعة 15 يناير 2021 - 15:45

    من هم حكام الجزائر اولا ؟ مجرد عساكر لا يفقهون في السياسة شيءا .نحن نعرف كيف يتكونون ضباط المرادية في المدرسة العسكرية الجزائرية . يتدربون على سفك الدماء و زرع الكراهية و الحقد في أذهانهم .على مر الزمان و هم يعاكسون تحقيق مغرب عربي كبير يستفيد سكانه من خيرات البلاد . لكن هؤلاء الحكام و اصحاب القرار شغلهم الشاغل هو سرقة أموال الشعب و إلهاء الشعوب و توهيمهم بعدو محدق على الحدود .لا حول ولا قوة إلا بالله ابتلينا بهم نفوض أمرنا إلى الله .

  • Youssef
    الجمعة 15 يناير 2021 - 15:46

    بكل بساطة لأن نواياها خبيثة. الإنسان المسالم يستجيب لسلام ويبحث عن سبل التعايش والتآزر. ولدالك لابد ولازم التعامل بالمتل وبالأضعاف المضاعفة…الحرب كل حاجة مسموح فيها…لا أخلاقيات مع الجزائر

  • Mohamed talbi
    الجمعة 15 يناير 2021 - 16:42

    يجب على المملكة المغربية ان تنسى شيء اسمه الجزائر وتنسى ان لها حدود معها وتسحب السفير والقنصل والمواطنين الموجودين بتلك الدولة مع مرور الوقت الشعب سينسى جار اسمه الجزائر

  • sahraoui
    الجمعة 15 يناير 2021 - 17:00

    العسكر الجزائري يجهل من هو المغرب وفي مخيلتهم أنهم بهذا الغباء السياسي على أنهم سوف يضعفون المغرب ولكن الحمد لله النتائج كلها تصب لصالحنا نحن في صحرئنا معززين مكرمين تحت ملك همام وفر ما لا توفره الجزائر التي أنفقت أكتر من500مليار على تغير التاريخ ولو تنفقوا الجزائر بأكملها لن تحلموا بحبة رمل من صحرائنا حتى عسكريا لن تنالوا ولو مترا منها ونحن معكم حتى تهانوا وتدلوا لأنكم فاقد للشرعية ودولة إرهاب وقتلت رؤسائها وساجنت مقوامتها وأخرهم المقاوم برقعة وأقول لكم إستحيوا نعلكم الجميع

  • انتظروا ما هم آت.
    الجمعة 15 يناير 2021 - 19:08

    اختلاق مشكل الصحراء من طرف جارة السوء وتعنتها برفض كل تقار ب مرده الأساسي إلى خوفها الرهيب من مطالبة المغرب لأراضيه التي ضمها الاستعمار الفرنسي لأراضيها.
    هذا هو المشكل الحقيقي والكابوس الذي يؤرق مضجعهم،
    فكل أسطوانات تصريحاتهم الدائمة تؤكد ذلك.
    نقول لهم انتظروا، فإن ذلك اليوم آت آت آت لا محالة ولن نفرط في شبر من أرضنا، أرض الأجداد والآباء.
    مسألة وقت ليست إلا.

  • ٦ deterte
    الجمعة 15 يناير 2021 - 20:16

    ان الجزائر لا تستطيع ابرام واجراء أي حوار أو تفاهم مع المغرب واي تقارب مع المملكة يجب أن يتبعها لزاما فتح الحدود وتبادل السلع والبشر وتبادل الزيارات وهذا ما تخشاه الطبقة الحاكمة في قصر المرادية فتابادل الزيارات يعني فضح أكذوبة الجزائر واضطلاع الجزائريين على ما تحقق في المغرب وهذا يعني المقارنة وبعدها المطالبة بالعمل بالمثل والنتيجة الانتفاضة والثورة وهروب الجنرالات مثل تونس وغيرها فالمشكل ليس البوليزاريو أو الصحراء بل المشكل هو في الداخل إغلاق الحدود يعني طمس أي مجال واي إمكانية للمقارنة بين المغرب والجزائر إغلاق الحدود يعني اقفال باب المقارنة و

  • farid
    الجمعة 15 يناير 2021 - 22:12

    لم يبقى لا مستقبل مغرب كبير و لا صغير . انها محاولة يائسة من اجل اختراق الجزائر لكم دينكم و لنا دين

  • farid
    الجمعة 15 يناير 2021 - 22:21

    للدين يتكلمون عن الاحتلال فانصحك ان تطالع التاريخ . لان السياسين و الاعلاميين و المثقفين لا يريدون للمغاربة ان بعلموا و العلم نور خوفا من غضبة ملكية فتراهم يفرون الى تاريخ المملكة مند العصور الغابرة او بيع الاوهام للشعب لا يطالع انها ببساطة معاهدة اكس لبان التي تحرر المغرب في العام ………. انشر الوعي بنشر تعليقي

  • farid
    الجمعة 15 يناير 2021 - 22:56

    جل التعليقات في الموقع تنم على جهل اصحابها و عدم القدر على التحليل و النقاش البناء هدا راجع اولا للمنضومة التربوية و من جهة اخرى للساسة و المثقفين الدين لا يريدون الخير لشعبهم و يفضولون تركهم تحت عباءة الفقر و الجهل مما يؤدي الى ما اقراءه الان في التعليقات من شتم و تقديح و قلة ادب و كانك امام شفار او صعلوك متشرد لا مواطن يدافع عن راي و قرار بلده بالحجة و الاقناع

  • اغبالو
    الجمعة 15 يناير 2021 - 23:01

    عجيب أمر النظام الجزائري !!! قتل في العشرية السوداء ما يزيد عن مائتين وخمسين الف جزائري ( 250000) دون حساب المعطوبين والمفقودين والمجنونين والمسجونين، ويستميت في الدفاع عما يسميه حرية ما يقل عن ستة آلاف صحراوي ( 6000 ) على اكبر تقدير المحتجزين بالقوة والعنف في تيندوف.

  • تسونامي.
    السبت 16 يناير 2021 - 00:20

    أكاد أجزم لو فتحت الحدود لواجه كبرانات فرنسا وأزلامهم تسونامي بشرية ملتهبة يفوق لهيبها لهيب الحراك بملايين المرات وهم يعرفون ومتأكدون من ذلك ولما بقي أحد منهم في منصبه بل لفروا جميعهم خارج البلد.
    لذلك يصرون على بقاء الحدود مغلوقة لكي يبقى الشعب الجزائري في دار غفلون مكبلا فكره بالأكاذيب وأساليب التضليل ومشبعا بنار الحقد والكراهية بعيدا كل البعد عن إدراك الحقيقة والواقع والوقوف على مدى الفرق الشاسع بينهم وبين المغرب من حيث المنجزات والتقدم والازدهار.
    ولمن أراد أن يشهد هذا الفرق، فما عليه إلا القيام بزيارة مدننا.

  • Madjidov
    السبت 16 يناير 2021 - 00:27

    الى الرقم 124 بالله عليك قولي ماذا تحقق في المغرب؟؟؟؟؟ أليس فيكم رجل رشيد، الشمال المغربي مهمش ومنكوب يقتات على التهريب والحشيش والجهة الشرقية حدث ولا حرج والجنوب المسكين غارق في الأحوال والطين ومياه الصرف الصحي، لانريد اي حوار معكم ولااتحاد، قد اخترتم الكيان الصهيوني، لكم دينكم ولنا دين

  • amezianemohamed
    السبت 16 يناير 2021 - 07:31

    رحم الله أجدادنا الذين تركوا لنا حكم وامثال نستنير بها. فيا قوم تذكروا أن من اختبأ منك بخيط .اختبأ منه بحيط.. تذكروا أنه لا فائدة من التكرار.تذكروا أن ضرب حليمة حتى ت….ول واللي في رأسها ما يزول. تذكروا أن من شب على شيئ شاب عليه.

  • مغربي من فرنسا
    السبت 16 يناير 2021 - 08:21

    ارد على المسمى او المسمات EL FAHLA DZ ،كل مرة ارى في تذخلك العجرفة والافتخار ببلادك الجزائر وتعطينا دروس في العروبة ،عندي لك سؤال ماذا فعلت بلادك لدولة فلسطين والفلسطيين لم نرى بلادك الجزائر يوما ساعدتهم ولو بدينار واحد أو أغذية ،وكذلك لم نرى يوما جنرلات الجزائر يرسلون السفراء الى العالم للدفاع عن قضية فلسطين وكذلك لم نرى يوما ان قدمت المليارات لبعض الدول لمساعدة القضية الفلسطينية،ولكن قتلنونا غير بالكلام اللذي لا يشبع او يغني من جوع،وكذلك تضيعون الملايير والبليارات على جبهة البوليساريو الإرهابية وتسليحهم لنشر الفتنة وتقسيم دولة عربية مسلمة الى دويلات ،
    لا حول ولا قوه الا بالله العلي العظيم

  • مغربي من فرنسا
    السبت 16 يناير 2021 - 12:13

    ارد على المسمى madjivod ،عادي لم تزر المغرب في حياتك فصنعت صورة سوداء عن المغرب ،بالرغم من بعض المشاكل في المغرب مثل أغلبية الدول في العالم من بطالة وفقر ،فالمفرب احسن من بلادك الجزائر بالرغم من المخزون الهائل من البترول والغاز فدولتك تعتبر من الدول الفقيرة بالرغم من أموال البترول والغاز لان عادي جنرلاتك وعائلاتهم يتمتعون بأموال الشعب الجزائري،ااذن بدل من ان تنبح مثل الكلب ابدأ ببلادك حاول حل مشاكل بلادك ولما تنتهي من مشاكلكم ممكن لو تطلب الاذن ان تتذخل فيما لا يعنيك

صوت وصورة
حجاج .. نقاش في السياسة
الأحد 28 فبراير 2021 - 22:20 90

حجاج .. نقاش في السياسة

صوت وصورة
براءة دنيا بطمة
الأحد 28 فبراير 2021 - 21:55 9

براءة دنيا بطمة

صوت وصورة
سجال حدة مكبرات الصوت بالمساجد
الأحد 28 فبراير 2021 - 19:15 66

سجال حدة مكبرات الصوت بالمساجد

صوت وصورة
رحلة "حرّاكة" مغاربة
الأحد 28 فبراير 2021 - 14:47 30

رحلة "حرّاكة" مغاربة

صوت وصورة
قصة موسيقي مكفوف
الأحد 28 فبراير 2021 - 13:42 3

قصة موسيقي مكفوف

صوت وصورة
بدون عنوان: "الكيف" داء ودواء
الأحد 28 فبراير 2021 - 12:38 9

بدون عنوان: "الكيف" داء ودواء