لماذا "فشلت" زيارة أردوغان للمغرب و"نجحت" في الجزائر؟

لماذا "فشلت" زيارة أردوغان للمغرب و"نجحت" في الجزائر؟
الجمعة 7 يونيو 2013 - 01:45

بدا جليا بالنسبة لغير قليل من المراقبين والمحللين أن زيارة رئيس الوزراء التركي الطيب رجب أردوغان للمغرب، يوم الاثنين الماضي، لم تُحَطْ بعوامل التوفيق والنجاح التي حالفت زيارته للجارة الجزائر يومي الثلاثاء والأربعاء، لعدة أسباب ذاتية وموضوعية جعلت من زيارة الزعيم التركي للمغرب باردة وفاترة، وللجزائر دينامكية ومتحركة، رغم غياب قائدي البلدين معا في استقبال أردوغان.

ولعل من بين تجليات “فشل” زيارة أردوغان للمغرب مقاطعة رجال الأعمال المغاربة للقاء أردوغان لدواعي “تنظيمية”، وأيضا الاكتفاء بتوقيع اتفاقيات شراكة في خضم تغطية إعلامية باهتة نسبيا، وأيضا اقتراح أردوغان ملفات تعاون في المجالين الأمني والعسكري تحتاج إلى قرارات تتجاوز رئيس الحكومة عبد الإله بنكيران، فضلا عن ما قيل “اعتذار” رئيس الوزراء التركي عن قبول شهادة دكتوراه فخرية من إحدى الجامعات المغربية.

وبالمقابل شهدت زيارة الزعيم التركي ذاته للجزائر نَفَسا إيجابيا ملحوظا ظهر في زيارة أردوغان لمواقع تهم تصنيع المواد الكيماوية في مدينة وهران غرب العاصمة الجزائر، علاوة على التوقيع على شراكات استراتيجية، دون إغفال تصريحات أردوغان حول التفكير في إلغاء التأشيرة بين أنقرة والجزائر، وهو ما لم يتحدث عنه في الرباط، زيادة على قبول أردوغان لشهادة دكتوراه فخرية منحتها له جامعة “الجزائر 2″، الأربعاء في حفل ضخم، تقديرا لجهوده في خدمة البشرية.

الصديقي: هناك جهات “أفشلت” زيارة أردوغان للمغرب

وتعليقا على هذه المقارنة بخصوص مدى تحقق نجاح زيارة أردوغان للبلدين الجارين، قال الدكتور سعيد الصديقي، أستاذ العلاقات الدولية بجامعة فاس، بأنه “يبدو أن هناك جهات معينة في المغرب لم ترد نجاح زيارة رئيس وزراء تركيا إلى المغرب، حتى لا تحسب لحزب العدالة والتنمية المغربي، أو تؤدي إلى نمو شعبية النموذج السياسي والفكري الذي يتبناه الحزب الحاكم في تركيا”.

وأكد الصديقي، في تصريحات هاتفية لهسبريس، بأن “مبررات مقاطعة هذه الزيارة من قبل بعض الجهات لم تكن مقنعة، كما تُظهر طبيعة تعاطي وسائل الإعلام المغربية مع هذه الزيارة سوء تقدير لجهات معينة نافذة لأهمية هذه الزيارة، وتداعيات فشلها على المصالح المغربية السياسية والاقتصادية”.

واسترسل المحلل “هذه الجهات هدفت من وراء عدم إنجاح هذه الزيارة توجيه رسالة إلى القيادة التركية، مفادها أن حزب العدالة والعدالة في المغرب ليس هو صاحب الكلمة الفصل سواء في المجال الاقتصادي أو الدبلوماسي، وهذه رسالة بغاية السوء لا تخدم المصالح الوطنية، فحتى في الدول التي تتقاسم فيها مؤسستان السلطة التنفيذية؛ كفرنسا مثلا؛ نجدها على المستوى الخارجي تتكلم بصوت واحد وموحد”.

وأكمل الصديقي بأنه إذا استحضرنا أيضا ما قيل عن تباطؤ جون كيري، كاتب الدولة الأمريكي في الخارجية، في استقبال الوفد المغربي الذي زار واشنطن في الشهر الماضي بسبب عدم وجود وزير الخارجية سعد الدين العثماني على رأسه، وأيضا ما يروج عن خلاف وتنازع الاختصاصات عمليا بين وزير الخارجية من جهة وكاتب الدولة في الخارجية وبعض مستشاري الملك من جهة ثانية، كل هذا يظهر تخبطا واضحا للدولة المغربية في توحيد الجهة المخاطبة على المستوى الدولي، الشيء الذي قد ينعكس سلبا على موقع المغرب دوليا”.

النظرة الضيقة لأحزاب وشخصيات نافذة

وأبرز الصديقي مدى الأدوار التي باتت تضطلع بها تركيا في العالم، إذ أصبحت حاليا “فاعلا سياسيا واقتصاديا قويا في العديد من مناطق العالم، ومصدر إلهام للعديد من شعوب المنطقة بعد الإنجازات الاقتصادية والاجتماعية والسياسية التي حققتها خلال السنوات القليلة الماضية، ما جعل مختلف دول العالم تخطب ودها”.

وأبدى أستاذ العلاقات الدولية أسفه من كون “زيارة رئيس وزراء تركيا للمغرب لم تحظ بما تستحقه، وبما يليق بدولة ديمقراطية صاعدة يمكن أن تفيد المغرب، وتعزز موقفه من قضيته الوطنية، واستثمار العلاقة المتينة بين الحزبين اللذين يقودان الحكومتين في كلا البلدين”.

وانتقد الصديقي ما سماه “النظرة الضيقة التي تخشى من استثمار حزب ما لهذه الزيارة، أو إمكانية نمو شعبية النموذج السياسي والفكري الذي يتبناه الحزب الحاكم في تركيا”، معتبرا أن مثل هذه الرؤية “تبين ضيق أفق الفكر الاستراتيجي لدى الأحزاب المغربية، وبعض الشخصيات النافذة التي تحاول إدارة السياسة الخارجية المغربية بمنطق السياسة الداخلية، مما قد يؤدي إلى أخطاء دبلوماسية كبيرة”.

وزاد الصديقي متابعا “لسوء حظ المغرب أن وجهة أردوغان الموالية في هذه الجولة كانت هي الجزائر، حيث وقع على اتفاقيات مهمة وحظيت زيارته بأهمية كبيرة جدا، وأمضى يومين كاملين هناك حسب البرنامج الرسمي للزيارة، بينما قلص زيارته للمغرب إلى يوم واحد بدل يومين كما كان مقررا، ولم يستقبل من الملك، لذلك يمكن القول بأن زيارة أردوغان إلى الجزائر كانت أكثر نجاحا” يجزم الصديقي في حديثه لهسبريس.

‫تعليقات الزوار

253
  • Najib152
    الجمعة 7 يونيو 2013 - 01:52

    لا توجد تأشيرة بين المغرب و تركيا

  • ابن سوس العالمة
    الجمعة 7 يونيو 2013 - 01:54

    كنت اتمنى يديرو استقبال هولاند للرجل الطيب اردوغان والله نفرح ليه ونساهم من جيبي ومعي جميع المغاربة وديرو ليه استقبال يليق برجل متله ربما اسقبل تامييير حسني احسن منه .
    تركيا بلد غني اقتصاديا وعضو في النيتو ولديه علاقات قوية جدا مع القوى العضمى ممكن ينفع المغرب دوليا لكن خلاها القدافي طزززز في المسؤولين في انتظار الرئيس الفرنس القادم لاستقباله استقبال الابطال من جديد

  • مغربي
    الجمعة 7 يونيو 2013 - 01:54

    التماسيح العفاريت والمغرب يضيع فرصا للاستتثمار ومعالجة البطالة والعجز..لماذا لان هناك حزبا و باطرونا تخاف على رصيدها الهش…هذه المعارك لا فائدة منها سى تدمير البلاد و التهديد بثورة وطنية

  • سمير الليل
    الجمعة 7 يونيو 2013 - 01:57

    لم تكن فاشلة بل تم إفشالها الدليل هو ما صرح به شباط بكون ح ع ت أبرم شراكات بين مقاولات العدالة والتنمية والحكومة التركية مستغلا أموال الدولة ولجستيكها وفي المقابل قاطعتها الشركات ورجال الأعمال والأحزاب والحساسيات الحزبية الأخرى
    المهم الكل ضد بنكيران وأنا ضده لأنه قاصح راسوالو كنت مكانه لقدمت استقالتي
    وكبرها تصغار المغرب عامر بالشفارة وعلى رأسهم شباط

  • انور
    الجمعة 7 يونيو 2013 - 01:58

    تحية الى الشعب المغربي الشقيق من الجزائر وتحية الى الشعبين الشقيقين

  • حنين
    الجمعة 7 يونيو 2013 - 02:00

    التماسيح والعفاريت مشاو بعيد .وصلت بهم الجرءاة الي التلاعب بمستقبل ومصالح الشعب المقهور وتفويت الفرص التمينة .ارضاءا لانانيتهم و مصالحهم .اللهم ان هذا منكر منكر منكر

  • مواطن من الصحراء
    الجمعة 7 يونيو 2013 - 02:01

    ادن هي العفاريت و التماسيح التي يتحدث عنها بنكيران هي التي لم تنجح زيارته….

  • سعيد
    الجمعة 7 يونيو 2013 - 02:01

    " دون إغفال تصريحات أردوغان حول التفكير في إلغاء التأشيرة بين أنقرة والجزائر، وهو ما لم يتحدث عنه في الرباط،"
    اصلا لاتوجد تاشيرة بالنسبة للمغاربة المتوجهون لتركيا لماذا تتحدتون في امور اصلا تجهلونها.
    المغاربة يتوجهون الى تركيا بدون تاشيرة.

  • ابو احمد
    الجمعة 7 يونيو 2013 - 02:02

    لأننا مازلنا كاراكيز يتحكم فينا من يشاء ، و تلك "الباتروونا " 'الحقيقية" و أمثالها يلا يريدون خير و صلاح هذه الأمة و هذه الحكومة. يحسبون بذلك أنهم قد احكموا و ضيقوا الحكومة ، و كذلك خائفون من الاستثمارات التركية ، ليس كأمثالهم يخربون البلد.

  • عبد الهادي
    الجمعة 7 يونيو 2013 - 02:04

    والله إن هناك في المغرب من يجر للفشل وإفساد الحياة السياسية ووالله العظيم لن يجني اولئك الا الخيبة والخسارة. كل ذلك لا يصب الا في مصلحة العدالة والتنمية .والذي يسير امور العباد هو الله عزوجل وليس البشر وخصوصا من كانت نيته مبيتة للفساد والإفساد, ويمكرون ويمكر الله والله خير الماكرين. فأما الزبد فيذهب جفاء واما ما ينفع الناس فيمكث في الأرض.

  • المتمرد
    الجمعة 7 يونيو 2013 - 02:04

    وهكذا يتبين ان من يعرقل البناء الحقيقي للمغرب على جميع الأصعدة هي التنظيمات الحزبية فمتى تتحول هاته التنظيمات العائلية الى احزاب تراعى المصالح العليا للبلاد وتكف عن ألاعيب الصبيانية وتنضج سياسيا
    اتمنى الا نصوت فى الانتخابات المقبلة

  • hicham agadir
    الجمعة 7 يونيو 2013 - 02:05

    أي فشل تتحدثون عنه ؟ هل إعترف أردوغان بالبوليساريو عندما كان في الجزائر مثلا؟

  • محلل
    الجمعة 7 يونيو 2013 - 02:08

    راه شي ناس لايريدون الخير للوطن ولا الشعب,لان المعادلة سهلة:
    خوفا على مصالحهم التي بنيت على باطل .
    عرقلة جهود الحكومة التي تعاني من كثرة المشاكل….
    الله لا يوفقهم في اعمالهم .

  • مروكي
    الجمعة 7 يونيو 2013 - 02:09

    تركيا تبحت عن زبائن لتسويق بضائعها لا اقل و لا اكتر.
    فما دا سيربحه المغرب?
    تيكنولوجيا? بالطبع لا
    الميزان التجارى حاليا هو فى صالح تركيا و بكثير
    فلمادا هدا الضجيج.

  • سعيد
    الجمعة 7 يونيو 2013 - 02:09

    اخويا العزيز احب ان اشير ان تريكا بدون فيزا للمغاربة باركا متغرب وتشرق ام بخصوص رجال اعمال المغاربة همهم جمع المال وليست مصلحة الوطن ان مايحصل الان هي قتل الوطنية في نفوس المغاربة وانا واحد حيت اصحبت اكره هدا البلد من سنين وصلت الان الى مرحلة اني مستعد لمحاربة مع امريكا من اجل ان نكون الولاية 53 على ان نبقى هكدا لا تعليم جيد لا عمل لا حب للوطن لا مجتمع صالح ولا شئ فقط نرى السيحة الجنسية و اغتصاب قتل وكل نهار نسمعو المغرب خدى كريدي وكل نهار مهرجان فين غادين اخوت وفين غدين

  • Outmazirte
    الجمعة 7 يونيو 2013 - 02:10

    إضافة إلى حالات أخرى مثل قضية شباط ومن معه، وقضية دفاتر تحملات الإعلام العمومي قبلها، هاته محطة أخرى من محطات تمايز الصفوف وظهور أعداء الإصلاح إلى العلن بعد أن كانوا يتحركون من وراء ستار، والعقبى إن شاء الله للمفسدين الكبار جدّا الذين سوف تستفزهم مبادرات الحكومة فَيَضْطَرُّون إلى إخراج رؤوسهم القبيحة فَيَحِينُ آنذاك قِطَافها. من هذا المنطلق فالزيارة إن شاء الله ناجحة وسوف تأتي فرص يُسْتقبل فيه أخيار هذه الأمة إستقبالا يليق بها لا بِمقياس التطبيل والزغردة الشعبية والإعلامية بل بمزيد من العمل المشترك والتنمية والتبادل في كل المجالات.

  • amine
    الجمعة 7 يونيو 2013 - 02:10

    لمدا نجحت الزيارة في الجزائر ولم تنجح في المغرب ببساطة لان الجزائر اكبر دولة في افريقيا واكبر دولة عربية واكبر دولة فالبحر الابيض المتوسط وفيها كل الخيرات من بترول وغاز وذهب وحديد واورانيوم والمنيوم ونحاس والماس وفوسفات ورجال والحمد لله على النعم اما المغرب بلد صغير فقير لايتوفر على ثروات وهدا هو الفرق من كل قلبي اريد الجزائر مساعدت المغرب للخروج من ازمته الاقتصادية لان قبل كل شيئ نحن مسلمين و الله المستعان انشر من فضلك اريد ان اشارك الاخوة المغاربة النقاش سلام

  • الضفدع سحقوق
    الجمعة 7 يونيو 2013 - 02:11

    الأسباب عديدة الكل يعرفها من اهمها ان المغرب يتحرك بأوامر الصهيونية لا الملك ولا بن كيران من يتخذ مثل هاته القرارات الكبيرة زيادة على اللوبي العلماني الحاكم بالمغرب ضد كل ما هو إسلامي اردوغان كان يتوقع هذا من الحكومة المغربية ويعرف ان بن كيران مجرد كركوز لا غير لا يمكن ان يقرر شيئا أما الجزاءر فتتحكم في أرضها وثرواتها فهي من تأخذ قراراتها بأيديها ولا احد من يتحكم في ارض او شعب الجزاءر مثل ما هو في المغرب الذي اصبح المغاربة بحكومتهم مجرد ضيوف ببلدهم لا قوة لهم وكل شركاتهم مُخوصصة واقتصادهم تحت الديون ليس سهلا ان يكون لهم حرية او قرارات مثل هاته بسبب الضغوطات وأصبحوا لا يملكون اي حق سوى الا بطاقاتهم الوطنية فقط حتى الانتخابات لا يملكون فيها حريتهم

    المرجو النشر

  • نجاح الزيارة
    الجمعة 7 يونيو 2013 - 02:11

    هذه الزيارة أكدت بالملموس أن هناك بالفعل تماسيح وعفاريت، تختفي وتظهر حسب المناسبات… وهذا نجاح في حد ذاته.

  • NoureDDine
    الجمعة 7 يونيو 2013 - 02:14

    Bah qu'est ce qu'on va faire la mauvais gestion de maroc ainsi les les interets des autres "phontomes" vont detruir le
    maroc

  • ولماس تتكرع
    الجمعة 7 يونيو 2013 - 02:17

    ﻻ اعرف اين يريد اعداء الشعب خصوصا اللوبي الفرانك فوني الذهاب بالمغرب لنفترض مثﻻ استقال حزب بن كيران من سيعوضه لشكر او شباط او بنعتيق او من اننا بهذه الطريقة ذاهبين الى ثورة ﻻ يعلم صورتها اﻻ الله و الراسخين في العلم

  • dali
    الجمعة 7 يونيو 2013 - 02:20

    je ne comprends pas cette maladie de victimisation chez les islamistes ,ils ont organiser la réception d' erdogan ils ont pas réussi ,pourquoi cette fixation qu'il y a une mains qui les bloques,essayer d'expliquer ,c'est vouloir expliquer le mystére.impossible

  • hicham
    الجمعة 7 يونيو 2013 - 02:23

    التماسيح فوّتوا علينا فرصة جذب إستثمارات ورساميل ضخمة لأجل حساباتهم الضيقة.
    من هذا المنبر الحر أدعوا إلى الخروج للشارع للمطالبة برحيل هؤلاء ومسائلتهم كذلك

  • مغربي
    الجمعة 7 يونيو 2013 - 02:23

    لقد أظهرت هذه الزيارة الباردة حجم قوة ومدى تحكم التماسيح والعفاريت في مجريات الأمور،فقد بدأ هؤلا التماسيح في الظهور واحدا تلوا الأخر بدأ بالباطرونة ومرورا بالمتنفدين في وسائل الإعلام وإنتهاء بشباط،واللائحة تطول،وكان الله في عونك أسي بنكيران وفي عون الشعب المقهورررررررررررر…..

  • عبدو سليماني
    الجمعة 7 يونيو 2013 - 02:25

    الصراحة الزيارة تم إفشالها من طرف القصر والأحزاب القرمزية الدائرة في فلكه، وأتمنى من كل قلبي الا تندم هذه الجهات على توجهاتها الهدامة. رحمة الله على الحسن الثاني لو كان حيا ما كان ليضيعها ولما رضي هذا الذل الذي وصل اليه المغرب. لم اسمع في حياتي ان الحسن الثاني رحمه الله غاب عن المغرب أكثر من أسبوعين والله اعلم. لو كان حيا ما ترك المهرجين أمثال شباط ولشكر على وجه الأرض، كان إنسانا ذو نخوة وغيرة على المغرب حسب رأيي.

  • صحراوي من المغرب
    الجمعة 7 يونيو 2013 - 02:26

    اشمن فشل ولا نجاح, واش السيد جاي كيقلب على اسواق اللي يستفد منها يعني يستافد بلا ميفيد وكتقولي فشل انا بعدا اوكان لقيت ميتافقو على والو اللهم الشركات المغربية تشد المارشيات دلبلاد ولا يجي واحد براني يستغل الاوراش دالبلاد ومن بعد ياخد العملة الصعبة ويدخلها لبلادو. الى كانت شي اتفاقيات رابح رابح مرحبا بهم ماكانش هادشي الله اعوان.

  • gamila
    الجمعة 7 يونيو 2013 - 02:29

    les partronats n a pas besoin d investissement de turky.en a la france et la banque mondiale qui nous prete l argent et grace a la france.et mercie pour le peuple marocain qui paye ces taux d interets.
    le patrona au maroc c est une famille qui a la politique et l economie.et c est elle qui a tout le pouvoir.
    les partie politique sont rien juste des decores et personne qui veule une bonne retrete.

  • bachir
    الجمعة 7 يونيو 2013 - 02:33

    Il est très claire que la France en est responsable de cet échec ! c'est elle qui dicte ce que nous devons faire. La visite d'ardugan au Maroc allait à l'encontre des ses intérêts chez nous… tout est claire

  • Sami,الى من يغير على وطن
    الجمعة 7 يونيو 2013 - 02:39

    لقد اخترنا ملكية دستورية برلمانية و حكومة مسؤولة امام الشعب؟ عدم تحديد الصلاحيات هذه هي المشكلة الحقيقية و التي يختبي منها الكثرين, نحن شعب المغرب لن نتازل عن حكم ملكي ديمقراطي برلماني ونقطة على السطر. الملك رمز الشعب و قائد البلاد وساهر على وحدة الوطن , ورئيس حكومة مسؤول امام برلمان منتخب من الشعب يشرع قوانين يحاسيب و يراقيب هذا هوا النظام الذي لن نتازل عليه, وكفى تضييع للوقت والضحك على الشعب كل واحد يتحمل مسؤوليته في موقعه

  • مناقش
    الجمعة 7 يونيو 2013 - 02:40

    الحكومة هي المسؤولة عن نجاح أو فشل حدث هي من قامت بتنظيمه.
    أما التهرب من تحمل المسؤولية….
    أما أسطوانة التماسيح والعفاريت و و….

  • ADIL
    الجمعة 7 يونيو 2013 - 02:42

    كيف يمكن لزيارة رئيس وزراء تركيا للمغرب ان تنجح والتماسيح مع العفاريت وقفوا لها بالمرصاد وكافحوا بكل مالديهم من قوة لافشالها علما انها من مصلحة البلاد وان فشلها ضياع لاقتصاد البلاد وكان ذلك من عادتهم مع الاسف الشديد .

  • فكري
    الجمعة 7 يونيو 2013 - 02:43

    لن تصل التماسي والعفاريت لما تتمناه هناك 30مليون مغربي ستوقفها مهما راوغت وسينصر بن كيران في الاخير علي جميع الحيوانات الضارة ب هذه الامة

  • sba3i-istanbül
    الجمعة 7 يونيو 2013 - 02:43

    زيارة اردوغان للمنطقة ناجحة بالنظرالى كون تركياقوة اقتصادية ناشئة وطموحة تتلمس وتشق طريقها للحاق بلامم المتقدمة..فلا عيب ولاضير ان جاءتبحث لنفسها عن اسواق كانت حكرا لاقتصاديات معينة اما نسبة النجاح والفشل فالواقع هو الذ ي سيحدد ولغة الارقام هذا عن الشق الاقتصادي اما السياسي فيكفيك سيدي ان المغرب كان الاول على راس الزيارة وشرفهاوومن الرباط وامام وسائل الاعلام العالمية اخرس كل من كان لديه ولو بصيص من الامل اذ قال لامكان ولااعتراف بالبوليساريو اما فيما يخص زيارة تركيا فيكفيك سيدي ان تدلي فقط بالجواز المغربي …لكن هذا لايعني ان نركن الى وضعنا الحالي ونبقى مجرد اسواق استهلاكية تتجا دبنا الاقتصادات المنتجةööööةالاحولöööö

  • الحقاني
    الجمعة 7 يونيو 2013 - 02:46

    في جيب رئيس الحكومة و رقة لو أخرجها و أتبعها تصريحا صادقا لاختلط الحابل بالنابل في هذه البلاد و الورقة مكتوب أعلاها "استقالة"
    و لهذا لا تشكوا لو قال لكم أيوما "أنا أقوى رجل في الدولة"

  • عبد الرحمان الغويبي الرباط
    الجمعة 7 يونيو 2013 - 02:50

    تحية تقدير للسيد بن كيران. واصل الاصلاح ان الشعب المغربي معك وكن عند حسن ظن صاحب الجلالة ولا تبالي بالانتهازيين. منعدمي الضمير لا يفكرون الا في مصالحهم الشخصية
    وفقكم الله في عملكم
    لعنة الله على المفسدين جميعا وخاصة من أفسدوا زيارة رءيس الوزراء التركي للمملكة المغربية الشريفة والرحمة والمغفرة لمن قال امين ياربً العالمين.

  • يحيى
    الجمعة 7 يونيو 2013 - 03:01

    صراع حزبين داخل الحكومة هو سبب برودة هده الزيارة
    و كل المغاربة يكنون الحب و التقدير لشعب يرحب بنا بدون تأشيرة و لرئيس عظيم يسعى لخدمة الإسلام

  • Sami,السبب الحقيقي؟
    الجمعة 7 يونيو 2013 - 03:02

    كا مواطن مغربي متتبع لشؤن بلدي اعتقد ان سبب رفض حضور رجال اعمال بلدنا مع نظراهم الاتراك , سبب عد م حضورهم انهم خأئفون من اكتساح الجودة و النوعية التركية العملية على الارض و ليس على الورق, اما رجال اعمالنا فقط يفكرون في شي واحد تجاري وربحي ولا ليس لديهم غيرة على بلدهم ولا شعبهم ولا تقدمه ولا استفادةخ برة من اكفاء منهم رغم ادعاهم انهم كافؤين و دو شواهد عليا و نجاحات باهرة ولكن هذه النجاح فقط فردي ولا يفيد البلد, المهم ان ارجال اعمال الاتراك جديين عمليين اكفاء وشاطرين ودو مصدقية وجودة في الانتاج وعلميين على الارض , اما ورجال اعمالنا نحن في المغرب يحملون الاسم فقط لا غير

  • PROMOROCCAN
    الجمعة 7 يونيو 2013 - 03:03

    مكايناش visa لتركيا… !!!
    مشيت لتركيا بلخضر..لعام لي فات..لافيزا لا عبو كيليز…

    واش تتهضرو على تركيا او تركمنستان! الاخيرة تطلب الفيزا بلخضر… ولا يسالني احدكم لمدا دهبت هناك…طرف الخبز و لو في زحل

  • مغربي مظلوم
    الجمعة 7 يونيو 2013 - 03:07

    إن سيد هذه المرحلة الذي قام بزيارته للمغرب بلغ مبلغ الثريا عند الناس بالثقة والديمقراطية والشفافية فبنى بلده في فترة قصيرة معتمدا على نفسه وعلى ثقته وجهده بعد الله تعالى فلا ينبغي نحن أن نربط نجاح المغرب أوعدم نجاحه بزيارته لأن النجاح ينبغي أن نحققه لأنفسنا بناء على الشفافية والديمقراطية والمساواة
    وينبغي أن نستفيد من التجربة التركية التي استهوت قلوب الضعفاء والفقراء فصاروا يكنون لهذا الرجل الحب والوئام وينبغي أن نتعلم في هذه المرحلة كيف نصيد السمكة لا أن نتبادر في أخذها من المعطي لأن ما يمكن ان نستفيده من التجربة التركية على سبيل المثال لا الحصر والعد ما يلي :
    -هذا الرجل حقق المساواة بين أبناء بلده ذكورا وإناثا
    -حقق الشفافية والديمقراطية
    -هذا الرجل لا يسرق ولا يبذر الأموال
    -هذاالرجل له شعبية واسعة داخل بلده وخارجه
    -هذاالرجل قام بسداد جميع الديون
    -هذالرجل ذكي في تصرفاته
    -هذالرجل يعطي الكثير في الزمن القليل
    بصير بأخذ الحمد من كل وجهة,,,,ولوخبأته بين أنيابها الأسد

  • simo
    الجمعة 7 يونيو 2013 - 03:08

    على كاتب المقال أن يدقق في معلوماته.. فالزعيم التركي لم يثر موضوع التأشيرة في الرباط لأن مواطني البلدين معفيون أصلا من التأشيرة!

  • المرابط
    الجمعة 7 يونيو 2013 - 03:13

    السبب ان الدولة المغربية في فترة السعديين لم يستطيعوا العثمانيين التوغل في المغرب بل نصبوا أميرة مغربية على تلمسان ولم يتجرًووا على انتهاك الإمبرطورية المغربية لتكون الًدولة العربية الوحيدة الصعبة المنال لاستعمارها وقد لا حظتها عند زيارة قمت بها إلى تركيا عندما عرفوا أني مغربي

  • fatima
    الجمعة 7 يونيو 2013 - 03:13

    من هى اقوى مخابرات فى العالم العربى؟

    السياسة صعيبة بزاف ايخص يكون فى الدكاء ماشى سهلة

    شكون لى راه نوض الصداع والمشاكيل فى تركيا

    تركيا سوف تستعرف بالصحراء واخدت شهادة دكتوراة فخرية من جامعة الجزائر2

    رغم غياب قائدي البلدين معا فى فرنسا

    والنجاح التي حالفت زيارته للجارة الجزائر يومي الثلاثاء والأربعاء، لعدة أسباب ذاتية وموضوعية جعلت من زيارة الزعيم التركي للمغرب باردة وفاترة، وللجزائر دينامكية ومتحركة، رغم غياب قائدي البلدين معا في استقبال أردوغان.

  • من المسؤول
    الجمعة 7 يونيو 2013 - 03:16

    جارتنا وعبقريتها

    توجه أردوغان فى اليوم الثانى من زيارته إلى مدينة وهران غرب الجزائر حيث تفقد مصانع الغاز الجزائري بالمنطقة الصناعية للوقوف على تطورها

    كما توجه برفقة وزيرالدولة الجزائرية الى المنطقة الصناعية الاخرى بجنوب وهران لتدشين مصنع كبير للفولاذ الذى أقامته الشركة التركية الجزائرية الخاضعة للقانون الجزائرى "توسيالى ايرون اند ستيل" بقيمة 750 مليون دولار لانتاج 1.5 مليون طن وسيمح بتشغيل 1000 عامل

    وقال أردوغان في كلمة ألقاها بمناسبة إشرافه رفقة الوزير الأول على تدشين مصنع الفولاذ. ان الجزائر بلد حقق الكثير من المكاسب ويعد مثالا يقتدى به ونرغب في أن تكون شراكتنا مع بلدكم انطلاقة شراكتنا القوية التي نريد تجسيدها مع افريقيا

    الشركات التركية العاملة بالجزائر بلغت 200 شركة بنهاية العام 2012، بإجمالى استثمارات مباشرة بقيمة 7 مليار دولار بنهاية العام الماضى 2012

    اما من جانب التبادل التجاري فقد بلغ حجم المبادلات التجارية بين البلدين 6 مليار دولار، ويميل الميزان التجاري لصالح الجزائر ب 4.2 مليار دولار وسيرتفع التبادل التجاري إلى 10 مليارات دولار فى المستقبل القريب حسب تصريح أردوغان

  • yassine amine
    الجمعة 7 يونيو 2013 - 03:17

    des le depart l'opposition ne voulait pas de reussite a la visite du premier ministre turque et ils l'ont fait echouer
    parceque tout succés c'est un gun de confiance au gouvernement actuel de Benkirane
    Mais finalement c'est eux qui ont perdu car ils ont demontré a tout le monde qu'ils sont incapable de diriger et que ceux qui les ont elu ont tort d'avoir voté pour des gens qui ne sont bons que pour leurs propres affaires

  • amal
    الجمعة 7 يونيو 2013 - 03:20

    I am sure that this Government is having hard time because of TAMASIH and A3FARIT. May Allah help them and support them in their JIHAD. What the other parties are doing chocked me. They are seeking their benefits only without any shame or even hiding their goals . Moroccan wake up and distinguish between SALEH and TALEH please. It s our kids future , our money, our patrimoine, OUR COUNTRY. I live outside Morocco but my heart is with it. Please don't let TAMASIH and A3FARIT ruin all my beauties country. They are all CHABATS . Sincerely, I trust Benkiran and his ministers. I don't belong to them but I remember my Father ( rahimaho Allah) repeating: DONT BE SCARED FROM SOMEONE WHO IS SCARED FROM ALLAH.Even if he shows sometimes his bad face , be sure that his real face in nice and good,

  • DINIFRI
    الجمعة 7 يونيو 2013 - 03:25

    ON N'A PAS BESOIN D'ORDOGANE.NOUS AVONS NOTRE ROI QUI EST PLUS GRAND ET MEILLEUR QUE LUI.NOTRE ROI PAR LE FRANCAIS ET FAIT DU JETSKI MAIS PAS ORDOGANE.
    SM LE ROI ACCEUILLE DES GENS PLUS IMPORTANTS QU'ORDOGANE.PAR EXEMEPLE LACHANTEUSE CULOTÉE DE MAWAZINE, LE CHANTEUR RIFI, ETC…
    NOUS N'AVONS PAS BESOIN DE ORDOGANE NI DE LA TURQUIE ENTIÉRE.
    NOUS SOMMES PLUS FORT QUE LA TURQUIE.NOUS AVONS LES PLAGES, KECH, LE SOLEIL, MAWAZINE, DELLA7, LIMOUNE, MIRNA, SARDINE, L'ISLAM MODÉRÉ CHWYA,
    BEZAF.HAMDOLILAH.
    VIVE LE MAROC.ON VA SE QUALIFIER POUR LA COUPE DU MONDE ET ON VA GAGNER LA COUPE DAFRIQUE.VIVE LE ROI. VIVE ANNACHATE.VIVE LE MAROC
    LI3AJBOU ORDOGANE YEMCHI LA TURQUIE….., .

  • طاطا
    الجمعة 7 يونيو 2013 - 03:26

    فشلنا وضعفنا وهواننا .. السبب هي حكوماتنا ..أما بالنسبة للحكومات الخارجية، فهي لا تعتبر حكوماتنا فاشلة ، بل هي ناجحة بكل المقاييس في نظرهم ناجحة بامتياز في السير على الخطط الموضوعة لهم .. ناجحة في تنفيذ أوامرهم .. مطيعة لرغباتهم .. مؤيدة لقراراتهم .. لذلك هم لا يشكون من حكوماتنا مثلما نشتكي نحن ..كثيرة هي البرامج والمشاريع التي تقوم بها الحكومات العربية مغلفة بطابع التغيير والتحضر والتمدن والتقدم .. هي فقط لإسكات الشعب وتحسين صورة الفشل السياسي والإداري الداخلي .. فالشعب ينظر لهذه المشاريع على أمل أن الأجيال القادمة إذا تغير فكرهم فسيتغير الوضع العربي الراهن .. ولكنه لن يتغير..هل هذه الزيارة لإطفاء لهيب نار حارقة بين التماسيح و العفاريت و الحياحة والخنازير ام هذه الزيارة تشجيع لمصطلح الحج الشيوعي؟

  • ben
    الجمعة 7 يونيو 2013 - 03:33

    l'homme qui a reussi a faire excuser israel pour ses crimes, ne sera pas bien aceuillit au maroc, il faut s'y attendre, c les juifs qui gerent le maroc et c prouvé.

  • issam
    الجمعة 7 يونيو 2013 - 03:36

    أظن أنه على الملك محمد السادس أن يقوم بنفس العمل الذي قام به والده الحسن الثاني سنة 1963، و هو حل الحكومة و البرلمان، و أن يحكم وحده، لقد ابتلانا الله بمعارضة لا تعارض إلا من أجل مصالحها الشخصية، و لا يهمها مصير المغرب و المغاربة، الله لا يقاد ليهم شي طريق يا ربي أمين، وا توما قولو آآآمين وآآا الجماعة

  • الجزائري
    الجمعة 7 يونيو 2013 - 03:36

    ربما هي سياسة تركية بخلفية عثمانية فالجزائر كانت جزءا من الامبراطورية العثمانية المسلمة عكس المغرب, في حين رفض دكتوراه فخرية من المغرب وقبل دكتوراه من جامعة العلوم السياسية بالجزائر العاصمة بينما غازل المغرب في قضية الصحراء اي مسك العصا من الوسط
    الجولة المغاربية مخطط لها من اسطنبول

  • مسلم مغربي وأفتخر
    الجمعة 7 يونيو 2013 - 03:37

    زيارة رئيس الوزراء التركي الطيب رجب أردوغان للمغرب نجحت والحمد لله ويكفينا أنه إجتمع بالوزير الأول ليومين وهذا ليس بسهل والذي يريد إفشال زيارة السيد أردغان حفظه الله للمغرب هم المفسدين عدون للمغرب والمغاربة لا اذري من هم بالتحديد ولكن سوف يأتي يوم الذي سيكشف فيه وسوف يندمون على ذلك ولكن سوف يكون ذلك اليوم الذي سيندمون فيه قد تأخروا على ذلك فهاته أرض الله ونحن خلق الله والله سوف يعيد هذا المغرب كما كانت تحكم ربع العالم تسمى بالأندلس وسوف تكون إن شاء الله أفضل من ذلك
    سوف أقول لكم أين كان هذا الرجل الطيب المصلح رئيس الوزراء التركي :
    فقد كان في أمريكا 15 ماي في إطار زيارته الرسمية لأمريكا ولقد دشن "المركز الأمريكي التركي للثقافة والحضارة"وبتمويل الحكومة التركية ومن المحتمل أن يصبح هذا المركز أحد أكبر النماذج المهمة في المعمار الإسلامي في الغرب، وذلك بعد الانتهاء منه في عام 1435 /2014وقال سأتي العام التالي لكي يفتتح المركز وتناول أيضًا موضوع الإسلاموفوبيا قائلاً: إن الإسلاموفوبيا والصهيونية مثل الفاشية ومعاداة السامية؛ فهما جريمة ضد الإنساني
    وعاد إلى تركيا وجاء إلى المغرب فوجد منا البخل

  • Amine et ses idees
    الجمعة 7 يونيو 2013 - 03:40

    ألم يكن هناك برنامج عمل لإستقبال الوفد التركي؟
    من يقرر و من يعطي التعليمات؟
    على كل حال الذي حصل لايخدم مصالح البلد
    يجب مراجعة الأوراق.
    مع الأسف الشديد يوجد في جميع الدول
    لوبيات تتحكم في سياسة البلد.
    الرئيس الأمريكي لايمكن أن يأخذ قرارا بدون
    موافقة اللوبي الأمريكي.
    فلا أظن أن بنكيران يمكنه أن يتحدى اللوبي
    المغربي المكون من التماسيح و العفاريت لأنهم
    يدافعون عن مصالحهم.
    فلا خيار أمام المغاربة إلا الإستسلام للواقع
    لأن من شب على شئ شاب عليه .
    و إلا سنرجع بالمغرب إلى 60عام إلى الوراء
    و إلى الفوضى و إلى أزمة اقتصادية.
    أقولها مرة أخرى حكومة بنكيران لا يمكنها أن
    تسير على العفاريت والتماسيح .
    و الأمثلة كثيرة:
    -زيارة الوفد التركي كانت نقطة سوداء
    مقارنة مع زيارته للجزائر
    -براءة إبن شباط
    -معارضة جميع الأحزاب
    -كثرة الإضرابات المعلمين اصحاب الشواهد
    الأساتدة الجامعيين النقابات …
    -الزيادة في الأسعار
    – إطلاق سراح الخميس الأسود
    – الكل أصبح يتكلم عن الأزمة
    كل هذا يعني أن العدالة و التنمية ليس لها الحل
    إلا الإستسلام.
    و أكبر دليل على هذا أن العدالة و التنمية لم تقدر على إلغاء مهرجان موازين.

  • mokhtae
    الجمعة 7 يونيو 2013 - 03:40

    PJD, votre n, êtes même pas encore à la hauteur de la gestion de l'affaire publique. le Chaiar (la rue) veut d'un gouvernement d, avoir des idées nouvelles de développement, n'ont pas de donner l'impression d'avoir cet aspect noble qui viendra du Dieu.. mettez dans votre tète que seulement 33% des Marocains ont été dans les urnes et vous n’êtes pas majoritaires au parlement. Si vous ne voulez pas comprendre allez voir dans les rues du Maroc, vos supporters. Au maximum, je vous donnerai 5%. Utilisez votre esprit d'analyse. Le Royaume a besoin de têtes qui contribueront au développement. Use your mind!

  • proud moroccan from u s a
    الجمعة 7 يونيو 2013 - 03:41

    ا لسلام عليكم على الشعب المغربي ان يلتف حول هذه الحكومة حتى لو فشلت في بعض المجالات هذه الحكومة و باختصار العدالة و التنمية .حكومة لا تسرق و تنهب و اذا فشلت هذه الحكومة لاي سبب و عاد المغرب الى مستنقع الفساد و المفسدين تبخرت احلام الشعب و عادت حليمة الى عادتها القديمة .اجهاض محاولات هذه الحكومة من طرف شباط و زبانيته فهي صفعة لوجه كل مغربي على الشعب ان لا ينخدع بالكلام المعسول لقد جربتم الاستغلاليين و الاستقلاليين

  • mghribi men canda
    الجمعة 7 يونيو 2013 - 03:42

    La présence du roi était une obligation mais malheureusement il a fait une erreur et on va regretter beaucoup il fallait un peu d’organisation et de bonne programmation pour pas rater cette occasion d’or je suis déçu de cette mauvaise gestion

  • متابعة من واشنطن
    الجمعة 7 يونيو 2013 - 03:43

    انا لم اعرف لماذا المغاربة وبالخصوص السياسيين لايتعرفوا بالحقيقة ويضللون الناس اويستحمرونهم منذ ان استقل المغرب والامور تسير من القصر الملكي ولا احد يستطيع ان ياخد اي قرار الا باذن الملك لهذا يمكن القول ان المؤسسات السياسية صورية على ارض الواقع لااحزاب ولاحكومة ولابرلمان ولامنتخبين يحق لهم التكلم باسم الشعب والتفاوض وابرام المعاهدات الا بامر من الملك والمحلل اشار اليها ان كيرى تاخر في استقبال الوفد المغربي بدون وزير الخارجية واقول هم يضبطون الامور ولهم محققين . اما الجزائر جمهورية رجالها يتمتعون بكل الصلاحيات ويمكنهم مزاولة مهامهم بكل ثقة وتفانى للسير ببلادهم في الازدهار والتقدم.

  • aziz
    الجمعة 7 يونيو 2013 - 03:45

    الآن أصبح لي واضحا كل الوضوح أن حزب العدالة والتنمية لم يفز بالإنتخابات لهذه المرة فقط بل في كل الإنتخابات السابقة التي تقدم لها،لكن كان يعلن له عن ترتيب لايسمح له بالتحكم في شيئ،هذه المرة أعلن كفائز من أجل إمتصاص الغضب الشعبي خوفا من أن يطال المغرب إمتداد الربيع العربي لكن التماسيح لم يعطوه الأغلبية الساحقة التي صوتت له في الواقع وزرعو معه السوسة حتى لا يحكم على خاطره وبالتالي تفوته الأربع سنوات دون تحقيق أي شيئ وهكذا يفقد المغاربة ثقتهم في هذا الحزب وبهذه الطريقة تتخلص التماسيح من العدالة والتنمية إلى الأبد وإفشال زيارة أردوغان واحدة من المكائد فقط،تضنون أن المغاربة أغبياء،كيف تستثمرون المخاطر التي تحدق بالوطن لمصالح حزبية وشخصية،أقسم بالله أنه لا تهمكم لا صحراء ولا دموقراطية ولا رفاهية الشعب المغربي بل الكراسي فقط،نصيحتي لبن كيران إنسحب قبل فوات الأوان،للمرة القادمة ستخسر الإنتخابات ولو صوت عليك كل المغاربة.

  • مافيا المغرب
    الجمعة 7 يونيو 2013 - 03:51

    أصلا هذه الأحزاب ليست مغربية و تحمل فكرا و إيديولوجيات أجنبية، و لا يهمهم سوى حسابات ضيقة تصب في مصلحتهم، لذا يجب محاربتها و إقصائها من العمل السياسي نهائيا على الأقل من طرفنا نحن الشعب،من ليس له هوية و فكرا و أخلاقا مغربية بالمكون الإسلامي الأساسي ،فلا حاجة لنا له في بلادنا و يشكل خطرا على توابث الأمة المغربية، و هذا ما نلمسه كل يوم في حياتنا على جميع الأصعدة، حصار على القوانين و تطبيقها ،ضرب في الإقتصاد و احتكاره،ضرب في كل ما هو اجتماعي وقيم المجتمع الأخلاقية ، و الآن يتاجرون بالمصلحة السياسية لبلدنا مع رجل و شخصية كبيرة لها وزنها و تأثيرها السياسي في السنوات الأخيرة على الأقل كضيف نزل علينا و يستحق واجب الكرم. أما كلمة حق فعلى المغاربة أن يعودوا إلى نزعة الرجولة التي عرفها أجدادنا و نقوي أنفسنا بأنفسنا بدون الإستكانة إلى أي أحد أو دولة كانت،لدينا كل المقومات:مخترعين بارعين مهمشين،و إن لم يكن نشتريهم من الخارج لمصلحة البلد.يجب أن نصنع و نتحول إلى دولة عسكرية في توجهها لأنه لا خيار لنا إلا أن نجد لأنفسنا قوة تنبع من الذات و ليذهب من نتودد له لمساعدتنا أو للإحتماء به والله خير معين.

  • كييم64
    الجمعة 7 يونيو 2013 - 03:54

    ننتظر رد فعل ملكي على واقع هذه المهزلة
    1- لانقاذ الموقف مع الاتراك.
    2- لردع كل خائن سولت له نفسه التلاعب بالوطن لكسب مصلحة ما.

    *للتصحيح زرت تركيا بدون اي تاشيرة خلافتا للاروبيين والجزائريين.

  • ولد الرشيدية
    الجمعة 7 يونيو 2013 - 03:55

    حزب العدالة والتنمية المغربي حزب التماسيح والعفاريت ,مازالوا صغار على السياسة ,باش تكسب ودالاعداء قبل الاصدقاء خاصك تكون داهية وعاقل اوتسمع كثر من ماتقول.شعبوية خاوية.الى استطع شباط يعرقل مسيرة الحكومة هو اللي خصو يكون رئيس الحكومة.

  • الوهرانية
    الجمعة 7 يونيو 2013 - 03:55

    ليست المرة الاولى التي تفشل زيارة وفد خارجي للمغرب بل سبقتها عدة زيارات فاشلة و خرجوا منها بلا شيء ما عاد اتفاقيات بسيطة جدا لا فائدة منها كالامن لان المغرب بلد امن بدون تركيا و له حلفاء اقوى مثل فرنسا و امريكا…الخ اذن لا حاجة في هذا الميدان.مثلا امير دولة قطر عندما زار المغرب و رغم ان المملكة هي عضو شرفي في مجلس التعاون الخليجي الا ان الاتفاقيات التي ابرمت بين الطرفين كانت جد عادية بل اكتفت الا على المساعدات و القروض لتتراكم ديون المغرب اكثر و اكثر و لم تكن قط زيارة من اجل الاستثمار عكس الجزائر و رغم عدم التفاهم بين الطرفين (القطري و الجزائري) في قضية الحرب في سوريا و عدم وجود مكتب لقناة الجزيرة في الجزائر منذ 7 سنوات الا انه جاءها في شهر جانفي الماضي باستثمار قيمته 7,5 مليار$ لانشاء اكبر مصنع في افريقيا للحديد و الصلب في منطقة بلارة (ولاية جيجل) و الذي سوف يشغل 15.000 عامل.نفس الشيء بالنسبة لدولة الامارات التي اتت باستثمار قيمته 20 مليار$ للخمس السنوات المقبلة لبناء فنادق و منتجعات سياحية +مصنع لتركيب الاسلحة الخفيفة (المسدسات و البندقيات) + بناء ابراج في الجزائر العاصمة شرق…يتبع

  • bent leblad
    الجمعة 7 يونيو 2013 - 04:02

    هناك بعض التعليقات سطحية عطفية وللاسف. وهل نحن نفهم في السياسة والاقتصاد حتى نحلل فشل او نجاح الزيارة. الباطرونا ادرى بمصالحها, حتى الخلفي قالها في تصريح صحفي . ربما ايضا المنافسة قوية لا تخدم المقاول المغربي. اما الملك فلو كان حاضرا واهتم بالضيف لقلتم انه حجب بنكيران وحكومة الظل و كذا وكذا كالعادة. اما الجارة فهي تفتح ملفات بالية ضد المغاربة وبس اما تركيا فتناسوا انها استعمرتهم قرون و خرجت من غير ان تساعدهم في مقاومة الفرنسيس اللذين بدورهم سكنوا قرونا فوق رؤوس شعب الله المختار الشجاع الثوري اللذي لا يهزمه احد. تناسوا ان تركيا صوتت ضد استقلالهم هي وامريكا والدولتين الان اصبحت الجارة تعتبرهم اصدقاء سبحان الله. اما جارها الغربي فلم تنسى له ابدا هزيمة حرب الرمال وتعتبره جارا مسموما مزطولا فقيرا سحارا غضارا صهيونيا حاسدا عاهرا متسولا وكل الصفات الحقيرة المحفوظه عندهم على ظهر قلب كما لو درسوها منذ الصغر ,كما لو بلادهم خالية من العيوب. يا سيدي دعونا من تعليقاتكم اردوغان في الصورة يبدو فرحان السيد بالبزنس وهذا هو هذفه حتى لو اعترف ببولزيرو فالقضية قضية شعب ولن ندع الجار يهزمنا ابدا.

  • marrakchi
    الجمعة 7 يونيو 2013 - 04:05

    حرقوا هؤلاء الغربيون, لماذا اردوغان وليس هولاند…
    موتوا بغيظكم…نشتري سلعت تركيا وسلعة كل من يضاد الكيان الصهيوني…ونلقي بسلعة الغرب وخاصة المتصهن الى الجانب…وصلت وقتنا انشاء الله…
    على الشعب المغربي ان يصنع ويتاجر ولا يتبع للصهاينة…تركيا تعلم المسلمين كيف يعمل ولا يفرض لغته على اي احد عبر التاريخ…تربية متخلقة تحترم الاخر ولا تستعمره…
    مرحبا بتوركيا في المغرب والجزائر ومرحبا بالجزائر, ومرحبا لكل من يعادي الكيان الصهيوني…نجيوها من لور…مغاربة حتى للنخاع…

  • Igout US
    الجمعة 7 يونيو 2013 - 04:08

    لاعدالة ولا تنمية ولا اصالة و لا معاصرة و لا استقلال ولا احرار و لا قوات و لا اشتراكية ولا ولاولاولا سيدي زكري.
    دوختونا 50 عام ها ذي, الله يخد فيكم الحق كلكم.
    ها الدمقراطية ها الجهوية ها المغرب الاخضر ها المغرب اليابس ها الدستور الجديد ها هدي ها داك وشي ما كاين.
    داك الشي علاش هزيت ولادي و علقت للخارج.
    اللهم الغربة ولا فقستكم .
    الله ايسهل علي اللي حاصل بش يهروب.
    اسدي سمحنا ليكم في الوطنية والمواطنة غير ربحو بها.

  • Dallas
    الجمعة 7 يونيو 2013 - 04:15

    ما كاين لا تماسيح و لا عفاريت ولا هم يحزنون، هذه نتيجة سوء تدبير رئيس الحكومة وانفراده بالقرارات المهمة و عدم إشراك جميع الفعاليات.

  • Shadow government
    الجمعة 7 يونيو 2013 - 04:51

    يطلق البريطانيون على حكومة الظل "المعارضة الوفية لصاحبة الجلالة"وهي في أصلها حكومة غير رسمية موازية ومناظرة للحكومة الرسمية الحقيقية في الدول التي تتبنى المنهج والنظام الديموقراطي المتقدم…

    لكن حكومة الظل تسقط عند صغار وجهابذة ورموز الفساد…لم أعرف أو أسمع عن حكومة ظل في المغرب، سوى تلك الفئات التي ارتبطت بالتكوينات التآمرية ضد مصالح الشعب، أو تلك التي تحيك وتفتعل المشكلات للحزب الحاكم.والتي يتردد الحديث عنها عادة في أروقة التلاسن الكلامي على صعيد واسع دائماً. ويبدو التناقض هنا على أشده فيما يُعنى بوعي العمل الديموقراطي النزيه وشروطه، إذ لا تستمد مثل تلك التكوينات التي تعمل عادة في الظلام شرعية وجودها من إعلان الكفاءة أو هم التنوير أو العمل الجدير والملهم،لأنها في الأصل تكوينات ذات هموم بغيضة تسمى المصالح الشخصية.فالهم ليس الوطن وليس المواطن بالدرجة الأولى قطعاً.وعند ذلك تشذ العملية السياسية عن قاعدة النضال المشرف إلى ممارسات غير جديرة حتى بكتابة مفردات وصفها…الأمر الذي يجعل من الهم الوطني هماً ثانوياً…وهذا لا يلغي مسؤولية المعارضة من التورط في القبح السياسي المنحرف…

    سيد يوسف

  • عاشق الريف
    الجمعة 7 يونيو 2013 - 05:01

    الدي افشل الزيارة الرسمية لي اردوغان في المغرب هي لوبيات الشركات الفرنسية والإسبانية ام المقاولات المغربية فليس لها داك الوزن الدي تعتقدون في أنفسكم لانها تسير بطريقة او بي أخرى من طرف لوبيات الشركات الفرنسية والإسبانية اما الذين انسحبوا من استقبال الوفد التركي ليسوا الا كراكيز تحركهم هولائ اللوبيات لي استنزاف ثروات الشعب
    وهذه رسالة من طرف اللوبيات لصناع القرار الاقتصادي التركي لان القرار ليس بيد بنكيران هم يريدون ان يفشلوا ما جسد صاحب الجلالة من إصلاحات اقتصادية مهمة في ربوع المملكة
    لان الساسة الإسبان والجزاير لم ينظروا بعين الرضا للإصلاحات في جميع المجال وبخاصة ميناء طنجة المتوسطي ….
    هم يريدون الرجوع بالمغرب الي ما قبل التسعينات لي استنزاف ما بقي من الثروات الطبيعية
     مثلا حزب الاستقلال لم ينسحب من الحكومة لانه يريد الخير لشعب بتاتا لانه يرى طريقة عمل بنكيران ليس في مصلحتهم وليس في مصلحة لوبيات الفساد
    اما تركيا فعندها اقتصاد قوي وليس لها اي دين من الأبناك ولكن المغرب في حاجة ماسة للاسثثمار التركي والاقتصادات الصاعدة متل إندونسيا وماليزيا والبرازيل…
     وشكرا لجنود الخفاء

  • الوهرانية
    الجمعة 7 يونيو 2013 - 05:06

    يتبع…اما بالنسبة لزيارة المستشارة الالمانية انغيلا ميركل العام الماضي كانت قيمة الاستثمارات 8 1مليار$ للثلاث السنوات المقبلة للانشاء مصانع للادوية و مصنع للاسمنت و ابرام شراكة بين الشركة الوطنية لتصنيع المحركات الميكانيكية و الشاحنات(sonacome) و الشركة الالمانية (mercedes) لصناعة الشاحنات من الحجم الثقيل و التي سوف تصدر للخارج و سوف يشغل المصنع ما يقارب 7000 الاف عامل + مجال الطاقة.بدون ما اذكر زيارات اخرى اقل دخلا و هذه اشارة جيدة ان الجزائر رغم ما يقال عنها بلد مستقر امنيا و سياسيا و اقتصاديا لان هذه البلدان التي ذكرتها انا لا ترمي اموالها من النافذة اذا كانت الجزائر رغم بعض المشاكل الاجتماعية و لكننا في الطريق الصحيح عكس المغرب الشقيق الذي لم يستغل هذه الزيارات لارتباطه كثيرا بفرنسا التي لا تعرف الا مصالحها و بمساعدة حزبها في المخزن يتم اجهاض اي استثمار من بلد اخر و اضعاف حكومة بن كيران,حتى في الجزائر يوجد حزب فرنسا في النظام لكي لا نكذب على انفسنا لكنه بدا يتلاشى في السنوات الاخيرة و بالرغم من الاستقبال الكبير الذي خصه بوتفليقة لفرانسوا هولاند فلم تاتي الزيارة باستثمار كبير.شكرا

  • أدهم
    الجمعة 7 يونيو 2013 - 05:25

    أكيد أن الذي ساهم في فشل هذه الزيارة ليس مغربيا و لا يمث للمغرب بأية صلة لا من قريب و لا من بعيد … كنت أتمنى أن تترك الأحزاب كل خلافاتها جانبا من أجل السير بالبلاد نحو بر الأمان … لكن و مع كامل الأسف فأحزابنا أثبتت مرة أخرى أنها أحزاب غير ناضجة و غير مسؤولة …
    حسبنا الله و نعم الوكيل

  • observateur
    الجمعة 7 يونيو 2013 - 05:29

    ni Holand,ni Erdogan vont travailler le maroc pour les baux yeux des marocains.le turques sont plus pire de ce que vous immaginez.ils n'ont jamais oublier l'empire othomane,et surtout ils vont jamais oubllier l'eccord entre les arabes et les occidentaux contre eux…
    le maroc pour les marocains et basta,les autres font leur interet seulement.
    ne touchez pas a mon maroc

  • من بعيد
    الجمعة 7 يونيو 2013 - 05:32

    المسؤولين لهم رغبة في قضاء مصالحهم فقط اذا ما تاحت لهم الفرصة سواءا في المغرب او في الجزائر. الوقت الذي زار فيه اردوغان المغرب كان الشعب مشغول بالمهرجنات الفلكلورية و الموازين و اخيرا الشعب هو المتضرر الاول و الاخير.

  • Aron
    الجمعة 7 يونيو 2013 - 05:35

    le conflit entre la Turquie et Israël nous montre combien Israël est présente dans notre pays
    Publier Hespress

  • Adil New Zealand
    الجمعة 7 يونيو 2013 - 05:48

    كل ما قلت يا سيدي يبين بكل وضوح ان الذين من المفترض فيهم أنهم مسوْولون عن اقتصادنا و ازدهارنا و تقدمنا بين الامم لا يهمهم امرنا او امر بلادنا, كل ما يهمهم هو مصالحهم و بس. يجي اردوغان, يجي شاروخان, ما كايهمهومش. نهار تخناز كاع, يهزو ولادهوم و يمشيو عند ماماهوم فرنسا. كية اللي جات فيه

  • Hassan
    الجمعة 7 يونيو 2013 - 05:48

    هذه التصرفات الهوجاء التي تنم عن سوء تقدير للعواقب هي بالضبط ما سيسقط العاملين وراء الستار في الفخ .. يخافون من العدالة والتنمية لذلك فهم يدفعون بها الى الفشل والانسحاب ولا يدرك مبلدو الحس انها اذا انسحبت ستعود في اقرب وقت أقوى واشد شراسة بعد ان تضع يدها في العدل والإحسان والسلفيين ومعهم الغيورون على تاريخ ومستقبل البلاد ..عندها ستخنس التماسيح ويدرك العفاريت اي منقلب ينقلبون

  • عمر القح
    الجمعة 7 يونيو 2013 - 05:58

    يظهر جليا مدى قيمة الباطرونا عندنا التي تحتكر جميع خيرات البلاد ولا تريد منافسا شريفا يساعد على تشغيل العديد من الأطر والعمال والفنيين
    إن الباطرونا في وضعيتها الحالية تسعى للحفاظ على مصالح المنخرطين فيها ولا تريد منافسا قويا لها لهدا قاطعت زيارة الوفد التركي لبلادنا وهدا دليل واضح على عرقلة مسيرة الحكومة وسياستها الرامية إلى جلب الإستثمار وفتح المجال أمام العديد من العاطلين الدين طردتهم معامل الباطرونا
    إن الغيرة على الوطن ومصالح الوطن لم تعد مقبولة من أصحاب المصالح ولاسيما رؤوس الأموال الصناعيين والخدماتيين بالمغرب
    وتبقى الغرف التجارية والصناعية مهمشة رغم أنها ممثلة على الصعيد الوطني في أعلى مؤسسة دستورية
    إننا نطالب بوضع حد للإحتكار وانتهاز الفرص واستغلال خيرات البلاد من هده الهيئة ورؤسائها وفتح المجال أمام الغرف التجارية المنتخبة من الشعب والتي تعرف تهميشا لم يسبق له مثيل
    وعلى أي حال فالقافلة تسير رغم العراقيل التي تحاك ضدها والحكومة آخذة على نفسها العمل من أجل الإستقرار السياسي والتجاري رغم المعارضة الشرسة التي تتعرض لها لأن هدا يكسبها قوة ومكانة من طرف الشعب المغربي والحمد لله

  • زائر لتركيا
    الجمعة 7 يونيو 2013 - 05:58

    لا هناك تأشيرة مفروضة علينا للذهاب الى تركيا لكنها سهلة المنال ، لان تركيا تسهل الذهاب إليها الى دول شمال أفريقيا ، كل دول شمال أفريقيا مفروض عليهم التأشيرة للذهاب الى تركيا ، لكن طلبها مقبول و سهل . كازاوي زائر لتركيا

  • rifi walakin amazighi
    الجمعة 7 يونيو 2013 - 05:59

    محلل ليس في المستوى. أولاً ﻻ توجد أصلاً تأشيرة بين المغرب وتركيا. ثانياً المغرب ليس لديه ما يقدم لتركيا. الجزائر بالعكس دوله غنيه يمكن أن تستفيد منها تركيا كثير. ثالثاً توجد أصﻻ إتفاقيات متقدمة بين المغرب و تركيا. ما جعل توقيع إتفاقيات جديده ليست ضروريه. رابعاً لو كان حقاً ما ورد في المقال صحيح حول العدالة و التنمية لقام إردغان بمجهود أكبر لمساندت الحزب الذي يشاركه المرجعية. و أنجح هذه الزياره لتحسب للعدالة و التنمية. خامساً الطريقه أﻷنبطاحيه التي إستقبل بها بن كيران إردغان كأنهم إستقبلو نبياً جعلت إردغان يفقد إحترامهم لهم و عرف أن "سوقهم خاوي" وأنهم يريدون إستغﻻله لحزبهم.

  • يبدو ان العدل والاحسان اصابت
    الجمعة 7 يونيو 2013 - 06:06

    لقد اقتنعت بما قالت العدل والاحسان الان انه ولو انتخبت كحزب اول فلن تعمل الكثير لان هناك حكومة الظل بعفاريتيها واشرارها و مفسديها من يسير بالبلد نحو الخراب. لابد من التنسيق مع العدل والاحسان فلقد صدق ما تنبؤوا به.

  • كمال
    الجمعة 7 يونيو 2013 - 06:09

    اولا تحية للشعب المغربي الشقيق من شقيقه الشعب الجزائري ثانيا نصيحة للمغاربة ان كل دولة تعلو برجالها صدقوني الجزائريين السياسيين محنكين ويعرفون معنى السياسة الجزائر سمعتها سياسيا عالية اقليميا وعربيا وافريقيا وعالميا لان مسؤلينا لا يتوسلون لاي كان والدليل على ذلك مواقف الجزائر تجاه العراق وسوريا ومصر لا تريد ان يضرب اي قطر عربي لان قوة العرب في اتحادهم وليس مثل الذين يهرولون لتشتيت الامة العربية دائما بالموافقة لضرب الدول العربية وحتى ارسال الجنود لضرب الاشقاء اما فيما يخص سياسة المغرب السيد بنكيران رجل سياسي ومحنك ولكن هناك من يعرقل سياسته كالسيد شباط لو تركوا بنكيران يعمل صدقوني رجل مخلص ولكن مادام ليس له الصلاحيات في التسيير فلن يطل الفجر لسياسة المغرب الشقيق اتركوه يعمل الشعب انتخبه ليس المنتخب كالوارث المنتخب يعرف ان ايامه معدودة والوارث يعرف ان لا احد يزحزحه من مكانه تحية كبيرة للشعب المغربي الشقيق واخرى للسيد بنكيران على صبره من مشاكل بعض المسؤؤليين المغاربة سلموه حرية العمل وحاسبوه من بعد عن النتائج تمنياتي للشعب المغربي الشقيق بالرفاهية والازدهار

  • Driss usa
    الجمعة 7 يونيو 2013 - 06:18

    لاننا دولة تابع للصهاينة. واروبا تحاول تخريب اقتصاد تركيا التي اصبحت من الدول المصنعة. كالبرازيل ، الهند، ايران.

  • متتبع
    الجمعة 7 يونيو 2013 - 06:22

    سقط القناع عن القناع،فمع مرور الوقت يتبين بالملموس ومما لا يدع مجالا للشك نوايا احزاب الخردة والريع السياسي التي تحالفت بيمينها ويسارها المتعفنين ضد مصالح الامة بمعية باطرونا انتهازية واعلام مدغول نكاية في حزب منحه الناخبون اصواتهم رغم ضعف المشاركة التي هي نتيجة طبيعية بعدما خبر المغاربة طبيعة الاحزاب الانتهازية التي تعاقبت على كرسي المسؤوليةمركزيا ومحليا وعاتت في الارض فسادا وكان اخر مسمار يدق في نعش الياس السياسي ذلك الذي دقه حزب يسميه المغاربةاليوم اتحاد الشركات وتفسير الواضحات من المفضحات .واليوم يستبلدون المغاربة وكاننا اغنام !!

  • Belksiri24
    الجمعة 7 يونيو 2013 - 06:23

    il faut pas dire n importe quoi, d ailleur tout le monde sait , sur quoi se basent l economie et investissement turque, construction et industrie, pour la construction le maroc ne fait rarement appel a des promoteurs turque et meme si c est le cas , c est juste pour sous traitance tout en employant des employers marocains , c est pas comme l algerie qui laissent les turques travailler leurs chantiers de A juska Z,
    2eme point c est que l Industrie maroc est monopoliser par les grands fabricants espagnoles,francais , ou americains, et meme marocains biensur, surtout pour l agroalimentaire, or la turquie ne possedent pas les ressources pour developper cette industrie, c est pour ca il fait appel , et importe meme les choses futiles , comme le lait, ,viandes,legumes ou vetements de chez les turques.

  • الإستقالة
    الجمعة 7 يونيو 2013 - 06:34

    لأن التماسيح أفشلوها
    ولأن عاهل البلاد تعمد التغيب عنها
    الإستقالة يا بنكيران حفاظا على ما تبقى من ماء الوجه

  • DRISS
    الجمعة 7 يونيو 2013 - 06:40

    علىحساب ما قاله لي أحد الأصدقاء المقرب من الحكومة أن زوجة أردغان انتشل منها -الصاك- فيه مصروف الأسبوع من طرف أحد اللصوص في الرباط. فاغتاض زوجها وأقسم للمسؤولين المغاربة بأغلض الأيمان إن لم يرجع -صاك- زوجته فلم يجلس في المغرب وسيغادره في اليوم الدي قدم فيه.فحاول المسؤولين إيجاد صاك زوجة أردغان لكن دون جدوى.فقررالدهاب إلى الجزائر حتى ينتقم من المسؤولين المغاربة لما حصل لزوجته.

  • Arsalan
    الجمعة 7 يونيو 2013 - 06:43

    لبلاد الي مسيرها الهمة و الفاسي الفهري والملك يتفرج من بعيد. 100 في 100 غادة الهاوية.يا حصرة على ايات الحسن 2 وادريس البصري كانو عاطين المغرب قيمة وشان وقامعين بوجعران من قبيلة بني فيسان لي من عندهم جاي الخسران

  • taoufik
    الجمعة 7 يونيو 2013 - 06:45

    Au Mr Momo commentaire numero 5 si tu touve que le maroc est nul dirigeants et peupls alors tu as qu'à quitter mon frere , moi je suis marocain et fière de l'être , et si le maroc est rendu comme sa wllah que c grâce a des gens comme toi qui vie dans tt se qu'est négatif

  • AZZEDINE HADDAM
    الجمعة 7 يونيو 2013 - 06:46

    Pauvre Maroc!
    Avec tous ces comportements inadmissibles de certains soi-disant responsables de partis politiques Marocains et surtout l'attitude nefaste et improductive du patronnat marocain a l'egard de La delegation turque conduite par le PM Mr Ordoghane,nous pourrions dire que la politique etrangere du Maroc infructueuse serait la consequence de tous les maux dont souffre le pays surtout au niveau de son integrite territoriale.

    Voici que la visiste de Mr Ordogane a echoue au Maroc est reussit Ou? en algerie ennemi jure de notre peuple.

    Pour des querelles inter-partis politques on aurait sacrifie les interets economiques vitaux et meme strategiques du Maroc par egoisme.

    le boycote du patronnat marocain envers la delagation turque est lourd de consequences pour le Maroc.
    Dommage pour le Maroc dont l'avenir serait entre les mains de gens egoistes ,incompetents et calculateurs.

  • مغربية
    الجمعة 7 يونيو 2013 - 06:59

    لا تخلطو شعبان برمضان، الكل يعرف ان علاقة تركيا بالدول التي كانت تحت الحكم العثماني هي اقوى من علاقتها بدول كالمغرب، زيارة اردوغان للمغرب بالاساس لم يكن خطط لان تكون زيارة مثمرة مر مرور الكرام ليجامل المغرب فقط، لكنه يعرف ان علاقاته لا يريد تطويرها الى ابعد مما هي عليه، تركيا لا تحس باي رابط تجاه المغرب، لكن في زيارته للجزائر فالامر مختلف هناك كان اجداده البايات و الباب العالي و الابنية التركية و بقايا الثقافة التركية و التاثير التركي، ثم مادا سيتبادل اردوغان مع المغرب السياحة عندو احسن منا، بل يرانا منافس له، الصناعة التقليدية عندهم، ماطيشة و السردين ماشي شي حاجة، الناس دابا ف ضل الازمة تهرع لدول الغاز و البترول، تركيا معندها متعطي للمغرب معند المغرب ما يعطيها، تركيا تدور على مصالحها، عدالتها و تنميتها كتقلب منين تجيب الصفقات المربحة لشعبها باش يعيش بخير لا تهمها لا شعبوية و لا مهرجانات و لا خطابات و لا تبادل زيارات فارغة، مرت على المغرب مجاملة تسلم و تمشي لشغلها ف الجزائر، لكن شي ناس مولفين النحيب اصرو يديرو منها دراما يعني زيارة كانت ستاتي بشيء لولا مقاطعة الباطرونا!! القوالب!!

  • حسن بلعروك
    الجمعة 7 يونيو 2013 - 07:38

    أودي تنجح في المغرب أو تنجح في الجزائر بحال بحال.
    غير صبرو شويا و كل واحد يقوم بالواجب اللي عليه.
    النجاح ديال أي دولة مغاربية هو نجاح ديال المغاربيين كلهم.
    أما التماسيح و العفاريت فمآلهم إلى مزبلة التاريخ آجلا أو عاجلا و في كل الدول المغاربيةو العربية و الإسلامية.
    و بالتالي فالنجاح في الجزائر سيصل المغرب و العكس صحيح بعد أن يزول تماسيح البلدين الشقيقين.

  • متشرد امريكا
    الجمعة 7 يونيو 2013 - 07:45

    المغرب عبارة عن بقرة حلوب للمخزن وأذنابه الذين يركعون ويقبلون، ونجاح العدالة والتنمية في الحكومة معناه الموت للأحزاب الاخرى ، لذى لا عجب في تكالب الكل على العدالة و التنمية ، مايفتأ يقوم من ضربة حتى تتوالى عليه اخرى، لكن مالا يفكر فيه هؤلاء الانجاس انه في حالة تم إفشال هذه الحكومة لأجل إقناع الشعب ان الإسلاميين لا يصلحون فان هذا الاخير وهو الشعب لن يرحمكم هذه المرة

  • Abdou
    الجمعة 7 يونيو 2013 - 07:50

    Encore une autre fois la politique marocaine a perdu 1 point contre la politique algerienne ,malgré l'abscence de leur president ,le Maroc a perdu un pays que l'U;Euope cherche à avoir comme membre ,mais le resume C que ce Mr avait fait le mauvais coup à Chimon Perese :!!!!!!!!!!!????????? 

  • kan
    الجمعة 7 يونيو 2013 - 07:52

    حنا مايدين نشطيه ورديح ,اما المعقول كنهربو منو,

  • عبد الله
    الجمعة 7 يونيو 2013 - 07:53

    هناك سببا آخر هو المصالح الفرنسية التي تمثل شركاتها أكثر من 80% من الاستثمار الخارجي لضيغتها المغربية. وما الباطرونا إلا ساهر على هذه المصالح. إضافة إلى التصدي لمشروع العدالة و التنمية، والذي يذكر إلى حد بعيد بما يقع في مصر.بحيث يتم تبخيس كل ما يقوم به مرسي و الحكومة مما يبرهن على أنها توصيات خارجية

  • العربي
    الجمعة 7 يونيو 2013 - 08:03

    السلام،
    كما آرا فمرة اخرى لايمكن محاسبة هذه الحكومة لانها لا تحكم وحدها البلاد، لصالح هذه الحكومة وهذه البلاد يجب ايجاد قطب واحد للحكم يخضع للمحاسبة و لقطاب معارضة تبين لنا الخلل.
    مثلا وزير خارجية واحد يحاسب.
    على اين بالمقارنة مع دول كتركيا فوزراء المغرب العربي يبقون دون المستوى
    نصف الحلول ليست حلا
    والسلام عليكم

  • marocain du monde
    الجمعة 7 يونيو 2013 - 08:28

    slt tt le monde
    le probleme n'est pas les partis politiques mais le vrai probleme c'est les marocains eux même.
    vous allez me dire pourquoi?c'est simple: que diriez-vous d'un peuple qui vote chabat? que direz-vous d'un peuple qui vote la famille alfassi? que direz-vous de ceux qui votent mezouar et les autres?se sont des patrons qui jouent de nous les marocains ;
    pourriez-vous me dire ce que ces partis on fait pour le maroc pendant les années passées?
    et on continue a les voter et aprés vous dites des voleurs?!
    non je vous en pries c'est nous qui les ont mis là où ils sont mnt alors c'est a cause de nous qu'ils volent nos richesse est-à-dire on est complices dans cette affaires

    rien que de la pauvreté qu

  • mobssit
    الجمعة 7 يونيو 2013 - 08:34

    تركيا جاسوسة روسيا وهدفها هو بيع خردة الأسلحة وخلق فتنة بين الجزائر والمغرب وتريد قيام مقام أمريكا ولهذا لم يستقبله الملك بمبرر سفر إلى فرنسا للعلاج

  • ayoub
    الجمعة 7 يونيو 2013 - 08:36

    كيفاش بغيتيها تنجح و الجمعيات ديالنا غير جا و بداو فالمظاهرات ؟ كيفاش غادي تنجحه و الباطرونا مقاطعة الاجتماع مع رجال الاعمال الاتراك بحالا هوما جاو من اسرائيل . الدولة الوحيدة لي كتسد لباب ديال الاستثمار .استمروا في مظاهرتك المطالبة بحقوق الانسان و الحيوان وستستمر تركيا بتسلق سلالم الريادة الاقتصادية و ستعرف دولة الجزائر كيف تستفيد من دولة كتركيا
    شخصيا احترم اردوغان كثيرا رجل اقوال و افعال ماشي عفاريت و تماسيح بحال شي وحدين

  • إستقبال السفاحات بالمايوات
    الجمعة 7 يونيو 2013 - 08:41

    حين أقرأ مقالات وأرى الإداعات المغربية أرى وكأننا في القرن 18تحت الإستعمار،بحيت لا زال كل شيئ يفرض ويفسد ويضغط من أجل المنفعة الشخصية فقط ،أما الباقية مالها حق أو دخل إلا بالقبول والركوع والسجود لهؤلاء المافيات الدين يريدون أن يبقى الشعب المغربي غافلا عن حقوقه الشرعية والقانونية ،تحية لحزب العدالة الدي يسير على خطاه رغما منهم وتحية على إستقبالهم لأردغان ،أما هم فلى تسمح لهم نفسهم بإستقبال الرجال بل العاريات المسخات سارقي وناهبي مال الشعب المغربي رغما عنه.

  • hamidtagzirte
    الجمعة 7 يونيو 2013 - 08:41

    salam mes freres ,
    quelque soit la situation du gouvernement , et la resistance banale , on sait qu'elle a gouverne pour plusieurs annees , et on est sur et certain qu'il ont detruit notre patri des l'isti9lal jusqu'a maintenant , et sachez que on va etre avec le parti pjd et les responsables defandant la justice , l'egalite, la dignite …quelque soit leur parti , on sait que l'economie est en main des personnes en relation avec la france , et qui ont etablit leur position par la corruption …est en cours de faiblesse .

  • جزاءىري هسبريسي
    الجمعة 7 يونيو 2013 - 08:48

    بعد الاطلاع على جميع التعليقات بإخواننا في المغرب يبدو وكان الأشقاء عندهم إيضا معانات مع جنرالات الفساد،أقول لهم لو أن أردو غان وجد عندكم نعمة للنهب لما تركها لغيره ،ولاكن ومع الأسف وجدها عندنا مشاء الله لانه متيقن انه يأخذ من الجزاءر كل ما يفيد به بلده من جنرالات الموت ولو كان ذالك على حساب الشعب ،ولعلمك أن هذا الأخير وقع معنا صفاقات بالملايير لحساب الدولة ولم يوقع على التأشيرة لحساب الشعب أليس هذا ظلم واحتقار للمواطن البسيط ،إذا أخواتي في الله لا تنتضروا منه الكثير وشمروا على ساعدكم و توكلوا على الحي الذي لا يموت ،فعسى أن تحبو شيء و هو شر لكم.
    الخلاصة انه وجد عندكم من يقول له لا وألف لا هذه ليست صفقة لصالح شعبنا ،ولهذا لم تدم الزيارة إلا يوم واحدا ، لانه لم يجد ما يبلي به ريقه ،عكس الكسكدور الجزاءري الذي يبيع الصفقة وعليها بوسة من الشعب المضطهد.
    المعذرة ولاكن قلبي يكاد ينفجر .
    شكرًا هسبريس.

  • Mowaaatén
    الجمعة 7 يونيو 2013 - 08:50

    اذا خلا الميدان من اسد …
    هذا يبين مكانة رئيس الدولة :
    – في المغرب غيابه فسح المجال للتماسيح والعفاريت و الدينصورات لتطل من جحورها.
    – في الجزائر غيابه كحضوره العسكر يقرر.لا مجال للعب الدراري.

  • marocain
    الجمعة 7 يونيو 2013 - 08:53

    لماذا "فشلت" زيارة أردوغان للمغرب و"نجحت" في الجزائر؟

    لان المغاربة مكلخينلان المغاربة مكلخينلان المغاربة مكلخينلان المغاربة مكلخين
    الباترونات المغاربة كيحسب راسهم صناع الصوارخ والطائرات
    كول الفصفاط والحوت لمشنتكم

    مل تكونو عندكم دكاء باترونات الصين والمانيا وووو عاد حل فامكم
    جماعة الشيطان الخائنون تاكلون مع الذئب وتبكون مع الراعي لعنة الله على الكادبين ، مشعلي الفتن

    ها د الفرصة سوف تستغلها الجارة الغظارة لكي توركيا تعترف بالمرتزقة
    لا يغير الله ما بقوم حتى يغيروا ما بأنفسهم… ولا حول ولا قوة إلا بالله.
    انا دائما اقول ان الحرية و الدمقراطية بعيد علينا
    لوهاد المهمة كانت من خصوص الملك لنجحت بالامتياز

  • tfo 3la l3bidddd
    الجمعة 7 يونيو 2013 - 08:55

    إوا خوتي لمغاربة٠ أش بان ليكم. نزيدوا نسكتوا ونبقاو مداليل كتر مما حنا فيه حاليا. هدا المخربين خاسنا نقلبوا على طاسيلتنهم الطابلة. كاين بزاف ديال طرق؛ تورة، عصيان مدني. لأن هذا الجنس ديال لمفسدين كينفع معاهم غير الإستئصال بحال شي سرطان

  • Mohcin
    الجمعة 7 يونيو 2013 - 08:58

    السلام عليكم ورحمة الله وبراكاته
    الى جميع المغاربة هاد الفوظة لي وسلتلى الحالة
    دالمغرب راه كتخاوف سيدنا خوا البلاد غير شهار
    ناد كلشي كايدرغب فشي كل نهارخبار جديد
    شي كايمساه فشي في الوقت لي العالم كامل
    كايدوز بالازمة فعوظ مايتعاونو مع بعطوم
    باش على الله تزيد هاد البلاد القدام هنا هانبقاو
    ديما اللور كولشي خوسوو ياكول بوحدو
    كول نهار كانسمعوا فلان سراق فلان اعمل
    هاد الشي بزاف غاه الشعب عيا صابر ودى
    ناد هاد النوبة غاه الله لي عالم كيف هاتكون
    الامور لهادة كانطلبو من سيدنا الله ينصروا
    ويخاليهنا يدخال شخصيا باش يجماع الشمل
    كيف قالوا جدودنا راه الكسبة بلا راعي راه تلفاة
    راه بلا سيدنا الله ينصروا مايكون والوا كيف ما
    شوفتوا غاب غير شهار نادت السيبة في البلاد
    الله يحفض سيدناوالمغاربة كاملين راه القبلية خسنا نساوها راه حنا كاملين مسلمين
    ؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟

  • يوسف أمين
    الجمعة 7 يونيو 2013 - 08:59

    أبناء فرنسا هم الذين أفشلوا زيارة رئيس وزراء تركيا رجب الطيب أردو غان للمغرب

  • brikoui
    الجمعة 7 يونيو 2013 - 08:59

    مهما يحاول العفاريت و التماسيح سنساندكم ،وحتى لولم تحققوا لنا الكثير خلال فترة حكمكم،سنضل نساندكم ،يكفينا أنكم شرفاء، وهو الشىء الذي كنا نفتقده ،وكل المكائد التي تحاك ضدكم لن تزيدنا الا اصرارا وعزما على مساندتكم.
    وفقكم الله وسدد خطاكم.

  • Mohammed Fatih
    الجمعة 7 يونيو 2013 - 08:59

    La visite d'Erdogan a démontré que le Maroc est trés mal géré et que la politique structurée par l'établissement royal se caractérise par des failles et des erreurs qui vont jeter le pays dans un chaos total.Allah yeltef bina

  • benmoh
    الجمعة 7 يونيو 2013 - 09:09

    c'est quand même malheureux de voir que des partis politiques se font la guerre comme des chiffoniers pour leurs intérêts personnels au detriment de l'avenir d'un pays tout entier. C'est une honte et de la lacheté.

  • مغربي من سويسرا
    الجمعة 7 يونيو 2013 - 09:12

    حشَّمتو بنا حنا المغاربة قداّم خوتنا الأتراك، ما تتمثلوش المغرب نتوما حيث المغاربة كرماء، فضحتو راسكم يا لوبي الفساد و التخلف، الدساترة، والباطرونا، و زيد و زيد ، حسابليكم الطيب أردوكان جاي يطلب صدقة

  • Ahmed
    الجمعة 7 يونيو 2013 - 09:14

    A Monsieur Achraf hassan : Il n'est pas requis pour un citoyen de nationalité marocaine d'avoir un visa d'entrée pour entrer et voyager en territoire turc!!! Vérifier la liste des pays soumis à un visa du website du Ministère des affaires étrangères turc! Vérifiez avant d'écrire et de faire des conclusions accusatives que la Maroc n'a pas négocié la question des visas lors de la visite d'Erdogan!!! Mon Dieu!!

  • مقتبس
    الجمعة 7 يونيو 2013 - 09:18

    خطاب سلال بالفرنسية أمام الضيف التركي، و هو الذي يعلم العداء المُستحكِم، الخفي حينا و العلني أحيانا أخرى، بين الأتراك والفرنسيين، رسالة واضحة وصريحة، مفادها أن جزائر اليوم هي للفرنسيين، أقرب وأنفع وأولى.

    أحد المقربين من الوفد الجزائري قال لي، أن الأتراك شعروا بالإهانة المقصودة، وقالوا لهم صراحة ذلك، وهم يعلمون أن سلال، وهو خِريج قسم الديبلوماسية، يُدرِك جيدا أن ذلك مزعج ومُهِين و يدفع للغضب، نتيجة لطبيعة العلاقة، شديدة التوتر، بين الأتراك و الفرنسيين.

    محدثي قال أن التذمر، ساد أيضا، لدى بعض أعضاء الوفد الجزائري، الذين تَمَنوا لو أن رئيس حكومتهم تحدث باللغة الرسمية للبلاد، حتى و إن كانوا يعلمون أنه يَكرَهُ أي شيء له علاقة بالعربية والإسلام ولايُخفِي ذلك.

    الواقع أن سلال تصرف بصدق، فلم يأتي على الجزائر، منذ”الإستقلال”، أن جاهر حُكامُها بالتقرب والتودد لدرجة الخضوع، لحدٍ ماكانت فرنسا لتَحلُم به، كيف لا، وكبار مسؤوليها يقولون صراحة ذلك، وقد تفاجؤوا بالخدمات منقطعة النظير، حتى وصفها وزير خارجيتهم “بلا حدود ولاقيود”.‬

    محمد العربي زيتوت

  • BENBEN
    الجمعة 7 يونيو 2013 - 09:19

    Expliquer peu résultat visite 1ier ministre turc par théorie de complot imaginaire est non convaincante. Sa visite est au moment où il est remis en question à domicile qu’il explique par les étrangers (6pers. de l’UE !) et traitant son opposition de tous les anathèmes aussi venu imposer les entrepreneurs de l’AKP et aller aux marché d’Afrique.Réussite économique turque est émaillée fortes inégalités sociales suite main mise des capitalistes l’AKP sur les secteurs clés.Le gvt en voulant promouvoir uniquement entrepreneurs PJD (AMAL) et brader notre tissu industriel aux turcs a écarté la CGEM qui lui a répondu par son boycotte pour invitation tardive. En Algérie le 1ier ministre est intéressé par l’acier de son usine turque qui y est construite et surtout par les hydrocarbures.Doctorat d’une université algérienne a-t-il vraiment de la valeur ? Historiquement Algérie et Tunisie étaient des parties de l’ex empire Ottoman dont rêve 1partie de l’AKP de restaurer sous 1nouvbelle forme.

  • Boujmia
    الجمعة 7 يونيو 2013 - 09:20

    salam alikoum ya khoutna fi lah
    Premiéremnet il ne faut pas oublier qu'il y a une crise mondiale , et il faut savoir que tout les «  vrais «  chef de gouvernement de n'importe quelle pays , cherchent du travail pour leur concitoyens , M Ardougan est venue au Maroc pas pour le tourisme ni pour le couscous , ni pour perdre son temps , il est venue pour conclure des contrats , laflousse , l'argent , le biznesse , l'algérie a des milliard , elle ne demande qu'a les investir , (c'est l'argent du pétrole ) , le Maroc n'as pas de pétrole , ca seule devise c'est les marocains de l'etrager et les touristes qui la font rentrer , donc , M Adougane est plus souriant en Algérie qu'au Maroc ou en Tunisie ,dans les affaires il n'y a pas de sentiments ,

  • عبد الرازق - الجزائر
    الجمعة 7 يونيو 2013 - 09:20

    – عدم نجاح الزيارة أسبابها واظحة وهي الفكر الإسلامي لحكومة أردوغان بسبب وجود أشخاص قلة لا يريدون إقامة علاقات مع تركيا . و يبدوا أن وزير حكومة المغرب الشقيق قد فهم اللعبة , الله يكون معنا جميعا لما يحبه و يرضاه . و السلام عليكم .

  • مغاربي غير متعصب
    الجمعة 7 يونيو 2013 - 09:22

    أولا :نجحت زيارته الى الجزائر لأن أكثر من ربع الشعب الجزائري من أصول
    عثمانية ( تركية) ، وهم من ينشط في العلاقة بين تركيا والجزائر.
    ثانيا : قـَطـَعَ الأتراك ، والجزائريون شوطا كبيرا في بناء الأسس الإقتصادية
    المشتركة منذ زمن طويل ، ومهندس هذا الشوط المشترك هو بوتفليقة
    ثالثا :الإنسجام في القيادة السياسية الجزائرية،ووضوح الأهداف ، رغم
    التشويش الإعلامي من قبل بعض الإعلاميين الجزائريين المحسوبين
    على فرنسا.
    رابعا : زيارة أردغان الى المغرب لم تفشل ولكن هي في طريق البناء ، وعلاقة
    الجزائر وتركيا علاقة تاريخية منذ العهد العثماني ، وكل ما جاء في
    المقال تهويل فارغ ، كما هو الحال في الإعلام الجزائري باللغتين
    خامسا : دور الإعلام الواعي هو تنوير الرأي العام ، لا تضليله..وشكرا

  • رشيد
    الجمعة 7 يونيو 2013 - 09:23

    السياسوية والشعبوية وعدم مراعاة المصالح الاستراتيجية هي التي أفشلت الزيارة مع الأسف أن تصل الأمور غلى هذه الدرجة من الغسفاف في العمل السياسي بينما السياسة كما نظر لها ارسطو وصولا إلى فلاسفة الأنوار، لها قداستها

  • samira
    الجمعة 7 يونيو 2013 - 09:24

    merci numero 3 il n y ap a de visa entre le maroc et la turquie et les touriste marocains sont plus nombreux a aller en turqui que les pauvresq *alegeriens dons c est de la devise pour ankara et les marchandises que la turquie ecoule au maroc au depend de
    du produit marocains qu est ce qu on tire de la turquie rienet la CGEM sait ce qu elle fait arrter de venerer la turquie

  • zakaria elaji
    الجمعة 7 يونيو 2013 - 09:28

    يتلاعبون بمشاعر العباد و مصلحة البلاد لارضاء انانيتهم
    حسبنا الله ونعم الوكيل

  • زكرياء
    الجمعة 7 يونيو 2013 - 09:29

    على المغاربة جميعا ان يتضاهروا في كل مكان ضد تلك العفاريت والتماسيح وتلك الايادي الخفية وعلى نصرة حكومة بن كيران ومطالبة الملك الدي لابد منه بالتصرف بحكمة لإنقاد الوطن من المفسدين الإنتهازيين والدين لايبايعونه إلا لمصالهم واللدين لا توجد فيهم روح الوطنية .نقول الجهل عار وتلك العفاريث والتماسيح والشياطين تجهل حقوق ومستقبل المغاربة .استمريا من يريد خيرا لهدا الوطن ونطلب من العلي القدير أن يوفقك .

  • DailyNews
    الجمعة 7 يونيو 2013 - 09:30

    باسم الله الرحمان الرحيم .
    إخواني يجب على كل معلق أن يكون فاهماللسياسة الداخلية والخارجية. السيد أوردغان يبحث عن سوق لبيع سلاحه لكن المغرب ملتزم مع دول مثل فرنسا أمريكا… بينناوبين تركيا إتفاقيات شراكة كثيرة سابقا ومازالت حاظراً .. لعلمكم تركيا أخذت مكان ليبيا في بيع سلاحها للمرتزقة بطريقة غير مباشرة … الفكرة بإختصار ليس مَنْ سَبَّّ إسرائيل ودافع عن الفلسطينين نعتبره صديق nooo… السياسة مصالح،مصلحة المغرب إحترام تركيا فقط… لعلمكم تركيا متردِدة في الاعتراف بالبوزباليو….ولاد بلادي هناك مصالح مشتركة يجب الحفاظ عليها……

  • أبو آلاء
    الجمعة 7 يونيو 2013 - 09:35

    فشل الزيارة في نظري أن المخزن يجب أن يبقى هو المتحكم في الاستثمارات بالمغرب وأن يراعي مصلحة فرنسا أما أن يحاول الـ PJD نقل تجربة تركيا إلى المغرب فهذا مما لا يقبله المخزن

  • NAJAHI
    الجمعة 7 يونيو 2013 - 09:43

    لا توجد أصلاً تأشيرة بين المغرب وتركية

  • ahmed
    الجمعة 7 يونيو 2013 - 09:49

    ما ذا يحدث ؟ الأحزاب لم تصبح ضد بن كيران فقط بل هي ضد الشعب المغربي ومستقبله ألا تخجلو ا من أنفسكم؟ إلى أين تريدون أن نصل؟ أليس فيكم رجل رشيدا يفكر في مصلحة البلاد والعباد عوض التفكير في مصالحه ومصالح حزبه . نجد في اروبا وامريكا رغم الصراعات ولكن مصلحة البلاد هي الأولى وليس فيها مساومات أما نحن فالأنانية طغت على الأحزاب وتركوا البلد يغرق شيئا فشيئا

  • hassaninou
    الجمعة 7 يونيو 2013 - 09:53

    Peu de partis qui travaillent pour le bien de notre pays . Il vaut mieux qu'ils se retirent et laisser le peuple tranquille . Il faut plus de sensibilisation . Malheureusement nous n'avons pas de société civile pour jouer le rôle. Nous n'avons que des arrivistes dans tous les domaines voir le problème du Sahara marocain orientale Ceuta et Mellila . Si nous avions des nationalistes nous règlerions tous les problèmes. Je vous assure ni Benkirane ni Chabat ne pourront répondre aux attentes du peuple. Benkirane est déplumé et n'a trouvé que le peuplemarocain pour le priver de certaines choses quant à Chabat je laisse les militants de Fes parler à propos de lui. Donc c clair . Retirez vous !

  • محمد
    الجمعة 7 يونيو 2013 - 09:55

    كلام كثير ينطلق دائماً من عقلية ان هناك مؤامرة في مكان ما ..في المغرب رئيس حكومة وهو المسؤول … لماذا يجتهد البعض لإيجاد تبريرات لفشله ..المغرب غارق في الأزمة ولم بحقق شيئا مند سنة ونصف..والأوضاع ستزداد سوؤا… و الحكومة عاجزة عن ابتكار الحلول…

  • s3aIDI
    الجمعة 7 يونيو 2013 - 10:02

    الان اصبحنا نفهم جيدا معنى (التماسيح و العفاريت) التي تقف وراء افساد كل شئ و اتهام حزب العدالة و التنمية بعدم النهوض بالتنمية الوطنية .
    التماسيح و العفاريت قد يفعلو كل شئ للاطاحة بالحكومة دون المبالات لمصير الشعب و مصالحه . كل ما يهمهم هو الحفاظ على هيمنتهم على كل شئ للحفاظ على مصالحهم و جبروتهم.
    اذا كان للجزائر جنرلات معروفين يسيطرون على كل شئ ,فالمغرب لديه عفاريت و تماسيح سيطرو على كل شئ من بداية الاستقلال و يقفون ضد كل من يحب النهوض بالبلد.
    يريدون اضعاف شعبية الحكومة لكن الشعب فهم اللعبة و سيقف مع حزب العدالة و التنمية لغاية ادخال التماسيح و العفاريت الى قفص حديقة الحيوانات

  • وطني حتى النخاع
    الجمعة 7 يونيو 2013 - 10:05

    ألآن حصحص الحق. لقد أريد لتلكم الزيارة أن تفشل. يتجلى أن كل ما يمكن أن يحسب للعدالة والتنمية غير مرحبا به. ربما ان بنكيران لم يحسب هذا جيدا والضغط أصبح يأخذ منه مأخذ الجد.. حتى المصالح الوطنية باتت رخيصة أمام هدف إقتلاع حزب العدالة والتنمية من مسؤولية الشأن العام. كيف يعقل أن تدير منظمة رجال الأعمال (CGEM) ظهرها لبلد , تركيا, والتي باتت تقرض للبنك الدولي ؟

    مسكين أنت يا وطني
    أبكيك يا وطني

  • بالمهدي
    الجمعة 7 يونيو 2013 - 10:05

    هات مشروع نجح فيه بنكران إلا إذا كان التهريج بداية للمشاريع واللغة الجديدة التي أثرى بها القاموس الشعبوي ..العفاريت والفز ووو..السؤال لماذا اعترف قال لرجال الاعمال المغابة طبعا لكم الحق في مقعة أردكان والفد التركي لأنه بكل بساطة أقصاهم واعتمد على زبانيته فقط متى كان للمغرب أن يعتمد على فقهى بنكران لتحقيق التنمية وشاورهم في الأمر فين امشات أيها المتنطعون ..وتنسبون فشلكم الى المجهول عوض تسليم الكنطاكت للأكفئ وفي ذلك خير للبلاد والعباد فمن تواضع لله ..والسلام.

  • amar
    الجمعة 7 يونيو 2013 - 10:07

    تركيا حاربتتها اوروبا وخصوصا فرنسا لتقطع عليها طريق التقرب الى اوروبا لان راسها اينع كقوة اقتصادية وبشرية وقوة اقليمية وحضارة تليدة لها جذور عريقة في التاريخ ويجبب ان لا يغيب على النظر بان في الدول التي فرنسا لها مصالح ووتحسبها ضيعة باب دارها تراقبها عن كتب ولها فيها كلاب حراسة لاتسمح لاحد الاقتراب للضيعة .

  • أبو مريم - الرشيدية
    الجمعة 7 يونيو 2013 - 10:09

    عجيب أمر الأحزاب المغربية التي ما كانت تريد لهذه الزيارة أن تنجح لأنها تخشى إن نجحت أن تسجل إصابة لفائدة فريق العدالة والتنمية. إنه سلوك يعبر عن عدم نضج هذه الأحزاب ونظرتها الضيقة إلى الأمور وعدم اكتراثها بالمصالح الوطنية العليا للبلاد.
    فهل يمكن أن نعتبر هذا الفتور،الذي لا ننكر أن الجميع يتحمله، بمثابة عرفان بجميل السيد طيب أردوغان الذي أسدى خدمات – لا عذر لإنكارها من لدن الأحزاب التي من المفترض أن يتجاوز حسها الوطني هذه الاعتبارات الضيقة – لفائدة وحدتنا الترابية أالمتمثل في قوله بصريح العبارة إن تركيا لا تعترف بما يسمى بالجمهورية الصحراوية. وهل يمكن أن نعتبر كذلك الحفاوة التي لاقتها زيارته للجزائر وتقبله للدكتوراة الفخرية بجامعة الجزائر 2 بمثابة تحد منه وصفعة للمغاربة الذين لا يحسنون استقبال ضيوفهم؟
    وأختم هذا المقال ببيت شعري سأورده قياسا على ما قاله الحطيئة في شأن إكرام الضيف:
    فإذا قال الحطيئة :
    هيا رباه ضيف ولا قــرى بحقك لا تحرمه تالليلة اللحما
    فإنني أقول
    هيا رباه ضيف حل بيننا بحقك لا تحرمه ذا اليوم بسمـا

  • algerien chaoui
    الجمعة 7 يونيو 2013 - 10:13

    في الجزائر لم تنجح زيارة اردوغان ونجحت في المغرب وتونس وفي المغرب العكس,ما فهمنا والو

  • غازي الدزيري
    الجمعة 7 يونيو 2013 - 10:14

    لازم تفهموا انه الشركات الفرنسية الموجودة في المغرب ما يساعدهاش وجود شركات تركية تنافسها

  • طه hgztvd;d
    الجمعة 7 يونيو 2013 - 10:18

    لقد ظهر جليا ان الوطن الذي يتحدث عنه اصحاب الريع الاقتصادي و السياسي ليس هو الوطن الذي تعرفه بقية الشعب لذلك لا تظهر نتائج الاصلاحات لان الخطابات لها وجهان وجه يفهمه الشعب وهذا للاستهلاك ووجه تفهمه التماسيح و الذي يناضلون من اجله ولو على حساب الوطن

  • د محمد علي الورياغلي
    الجمعة 7 يونيو 2013 - 10:18

    الحقيقة كادت تحصل بهدلة للشعب المغربي لولا متانة الحكومة بقيادة البيجيدي وحلفائه، لقد بهدلتنا الباطرونا مع دولة كبيرة شقيقة ، شكرا للحكومة وقيادتها على إنقاذ ماء وجه المغاربة
    أردوغان كبير في أعين مواطنيه والشعوب الإسلامية
    وخسئت القناة الثانية التي تتبع خبر وصوله للمغرب بالمظاهرات البئيسة التي جرت بإستانبول

  • مغربي
    الجمعة 7 يونيو 2013 - 10:24

    صاحب المقال تنقصه الكثير من الموضوعية ومن المعرفة الدقيقة بالعلاقات المغربية التركية والدليل على ذلك ما يلي :
    ـ قوله أن أردوغان سيلغي التأشيرة بين أنقرة والجزائر، وهو ما لم يتحدث عنه في الرباط،" مع العلم أنه لاتوجد تاشيرة اصلا بالنسبة للمغاربة المتوجهون لتركيا.
    – لا يعرف أو لا يريد أن يعرف أن سبب فشل زيارة أردوغان أن تركيا تشكل منافسا قويا للمغرب بل تشكل خطرا على اقتصاده نظلرا لتشابه المنتوجات المصنعة في البلدين بما فيها الفلاحية. عكس الجزائر والتي ياستثناء البترول فهي تكاد لا تنتج شيئا ويالتالي فهي لا تخشى من منتجات تركيا بل هي في حاجة اليها. وكانت مكافأة تركيا للجزائر على تشريع أبوابها أمام المنتجات التركية هو قبول أردوكان للدوكتوراه الفخرية وانجاز استثمارات بالجزائر. -كان هدف أردوغان هو توقيع اتفاقيات تساعد تركيا على مزيد من الغزو الاقتصادي للمغرب وعندما فشل رفض الدوكتوراه…
    – كان على صاحب المقال تحميل جزء كبير من فشل الزيارة اللى الوزير الأول بدل القاء المسؤولية على المقاولات التي من حقها الدفاع عن مصالحها. وللأسف انساق العديد من المعلقين وهم من PJD أمام طروحات الكاتب

  • بوتمزوغت
    الجمعة 7 يونيو 2013 - 10:29

    إذا استمرت المناوشات لإسقاط حزب العدالة والتنمية حتى ولو أدى ذلك إلى التلاعب بمصالح الوطن واستعمال أصحاب رؤوس الأموال في ذلك، فإن الشعب سيقول كلمته في حق أولئك المشوشين ، الذين كانوا في الحكومة وأوصلوا البلاد إلى ما وصلت إليه.
    يجب مراجعة حسابات وأرصدة أغنياء المغرب الذين يسيرون الأحزاب وفرض الضرائب على الثروة حتى تنتهي هذه المهازل.

  • ABDELKARIM
    الجمعة 7 يونيو 2013 - 10:32

    Juste à titre d'information, j'ai senti lorsque vous avez dit que : "ARDOGUANE a annulé le visa entre Alger et ANKARA, chose qui n'a été pas faite à RABAT", que vous ne savez pas qu'il n y a aucune restriction d'entrée à la Turquie pour les MAROCAINs.

  • Ozzy
    الجمعة 7 يونيو 2013 - 10:34

    لماذا دائما ننتظر دولا اخرى لتساعدنا في النمو و تشفق علينا اليس حري بنا ان نصنع مجدنا لوحدنا السنا رجالا لننمي ا فسنا بانفسنا انا شخصيا لا افهم لماذا دائما نحن في حاجه للاخرين و نتاسف و نتحصرلعدم حصولنا على مساعدة رجال لا فرق بيننا و بينهم

  • Kettou
    الجمعة 7 يونيو 2013 - 10:34

    la visite d'herdogane au Maroc n'ètait pas une visite d'ètat comme en Algerie.La visite du premier ministre turc etait tout simplement une visite de courtoisie au PjD

  • Majid
    الجمعة 7 يونيو 2013 - 10:34

    Je l'ai déjà écrit et le repéte encore une fois. A part une poignée de gens compétents, nous n'avons pas de vrais patrons. Il y en a qui gèrent une affaire familliale avec seul but de gagner énormément d'argent, d'autres sont à la tête d'entreprises étatiques je ne sais par quel miracle et ne font que les pomper avec leur entourage. Ils n'ont pas de stratégie et aucune vision de l'avenir. Comment voulez-vous qu'ils aient une politique de développement du pays? Rien de Rien=Rien et cela donne 3 fois Rien

  • ali
    الجمعة 7 يونيو 2013 - 10:44

    في وقت سابق وغير بعيد زار المغرب رئيس الحكومة الفرنسية السيد ايرو وقد خصص له استقبال كبير وتراس مع جلالة الملك تدشين انطلاق الترامواي بالدارالبيضاء و وقعت شراكات مع مختلف الوزارات وجمعيات رجال الاعمال بينما كانت زيارة رئيس حكومة تركيا السيد اردوغان مرتبكة وضعيفة وكذالك بالنسبة لرؤساء حكومات و دول اخرى . التحليل والتدقيق يشير بان المغرب لا يريد بديلا لفرنسا ولا مكان لاحد فيه غير فرنسا ولفرنسا من يراقب و يحرس لها على مصالحها .

  • مغربي غيور
    الجمعة 7 يونيو 2013 - 10:47

    حسبنا الله و نعم الوكيل
    الباطرونا على حسب ما تداولته وسائل الاعلام المغربية هي أول المفسدين في الدولة و لقد أبانت عن نواياها السيئة في أول فرصة عندما قاطعت 300 مستثمر من أغنى المستثمرين في العالم، و ضيعت على المواطنيين المغاربة آلاف فرص الشغل.
    الباطرونا تأكل عرق و تمص دم العمال المغاربة كل يوم بأجر هزيل دون تعويضات زيادة على تلاعب بعض الشركات بتسجيل عمالها في التأمين الصحي و انعدام الخدمات الاجتماعية لهذه الفئة من المواطنيين.
    تزيد على ذلك بمقاطعة المستثمرين من أجل التغطية على فسادها، و ستر عيوبها الذي أصبح يعرفها الصغير و الكبير. هنا تتجلى الامور لتعرف أن الباطرونا لا تبحث إلا عن مصالحها الخاصة و الشعب المغربي عندو الله.

  • mohand
    الجمعة 7 يونيو 2013 - 10:53

    Je trouve votre analyse tres superficielle, et les informations sur lesquelles vous la passez tres "gossipy" et "people"… Les relations Maroco-Turques ont toujous été fortes, puisque la Turquie dont l'évolution économique est estimée a plus de 20 ans a venir et qui prone un role de leader en Europe un jour, et leader de la région méditéranée a besoin de soutien d'autres leaders de la région (du coté Africain)… Le maroc en est déja un, et cette visite n'est autre qu'une petite courtoisie avant sa visite de l'Algérie qui fait principalement le but de son voyage. La Turquie a établie depuis des années de fortes et bonnes relations avec le Maroc, inutile de réitérer a chaque fois.. Or l'Algérie pour eux est un allié a gagner.. Tout simplement
    Il était bien connu que notre roi était en vacance, et si la visite au Maroc était le voyage qui importait le plus il se ferait dans une autre date ou le leader du pays serait présent

  • عايق بكيد الكائدين
    الجمعة 7 يونيو 2013 - 10:54

    أتسائل كيف يمكن أن يتنامى الحقد السياسي والمصالح الحزبية الضيقة وإنعدام الحس الوطني لدرجة تفويت على المغرب فرصة زيارة من الوزن الثقيل لتركيا في شخص أردوغان وجيش من رجال الأعمال من أجل بناء علاقات جد متطورة على كل الأصعدة، وخلق مناصب شغل جديدة والإستفادة من التجربة التركية….!!
    السيد أردوغان بدأ بالمغرب وأعطانا فرصة إقتصادية وسياسية قبل جارتنا الجزائر!
    وصرح بعدم إعترافه بالبوليساريو في هدية واضحة للمغرب وقضية الصحراء.
    المشوشون والعفاريت وممتهنو وضع العصا في العجلة والمسيَّرون من جهات داخلية وخارجية أبو إلا أن يقاطعو أردوغان وجيشه الإقتصادي وتقديم هدية للجزائر في طبق من ذهب…..
    مسكين أنت ياوطني ما دام في شعبك فئات نيام، تشترى أصواتها بصياح الديك والديكين.. فحينما تصحو من غفلتها ساعتها ستتحول العفاريت والتماسيح إلى فئران.

  • لطيفة
    الجمعة 7 يونيو 2013 - 10:57

    بالرغم من كل الإختلافات الإيديولوجية و الإستراتيجية الحادة و العميقة التي تميز الأحزاب الغربية، ورغم كل التناحر الذي تعيشه هذه الأحزاب الأوربية و الأمريكية خلال حملاتها الإنتخابية، فإنه بمجرد وصول إحداها للحكم يذوب كل ذلك الشنآن ولا سيما على مستوى السياسة الخارجية، حيث مصلحة الوطن تعلو على الحسابات الضيقة للأحزاب و النقابات. فترى التعاون في كل تجلياته بين مختلف مكونات البلاد دون غيرة مرضية أو حسد.

  • citoyen
    الجمعة 7 يونيو 2013 - 11:12

    ا لباطرونا و الاحزاب السياسية التي حكمت المغرب هم السرطان اللذي فتك بالمغرب منذ زمان.
    الباطرونا تخضع لاجندة فرنسية بعقلية استعمارية و استغلالية.

  • Bop35
    الجمعة 7 يونيو 2013 - 11:17

    Bravo les commentateurs : 4-8-14-19-25-26-28-32-38-53-58….,

  • عصام
    الجمعة 7 يونيو 2013 - 11:25

    رغم انني لا اتفق مع سياسة الحكومة الانية سواء كان ذالك اديولوجيا او على مستوى الكيف التدبيري للشؤون العامة ذالك راجع للقلة التجربة في التسير.
    اقول ان هناك عرقلة واضحة للاداء الحكومي وذالك من طرف اناس تتموقع في الكواليس المخزنية وتتلقا توجيهات خارجية ولها مخططات انانية تقوم على المصلحة ودفن الطبقات المتوسطة الضعيفة … وهي التي تحرك الباطرونة و الاعلام التابع وكل العوامل المساهمة في افشال هذه الزيارة

  • youssef
    الجمعة 7 يونيو 2013 - 11:31

    je trouve qu'on accorde trop d'importance à cette visite, les relations économiques et sociales avec la Turquie sont désequilbrées les turques exportent au Maroc100 fois plus qu'ils importent Istamboule est la destination préférée des marocains .il faut que la Turquie nous aide à sortir de la crise comme le fait les européens au lieu de profiter de notre pays.

  • حسداً من هند أنفسهم
    الجمعة 7 يونيو 2013 - 11:35

    الخطورة كل الخطورة في أن يضحي حزب أو قطب إقتصادي بمصلحة بلده بدم بارد وينتشي بفشل زيارة رجل دولة وصل ببلاده الى أوج الازدهار الاقتصادي بالمقارنة مع دول متقدمة أصيبت في إقتصادها بأزمة قلبية ،كل ذالك وكل تلك التضحية لألا يحسب للعدالة والتنمية ذالك النجاح ،تحليل الاستاد الصديقي في محله وندين له بالشكر لله أن وفقه لذالك.إن طينة هؤلاء المفسدين من صنف من يستعمل العطر على الوسخ فيطير العطر ويمكت الوسخ نتناً تعم عبوته الإرجاء وإن شاء الله بحوله وقوته سيزيح عزم الشعب الأبي هاذه العاهة من مكوناته السياسية عندما لن يبقى ماكتا في أرض هادا الوطن العزيز الا ما ينفع الناس ويرضي الله.

  • بهلواني مغربي
    الجمعة 7 يونيو 2013 - 11:37

    بكل بساطة ما وقع للمغرب شبيه تماما بقصة الغراب و الحمامة
    عندما أراد الغراب أن يقلد مشية الحمامة و إدا به نسي أصلا مشيته الأصلية و بدأ يقفز
    فعندما أراد المغرب تخطي الأزمة بانتخاب حكومة إسلامية قد تنقد البلاد حسب وعود هده الحكومة بمحاربة الفساد في البلاد ما كانت الا مسكنا حتى تهدأ الأمور و عندما هدئت وجد الطرف الآخر في حكومة اسلامية ضعيفة بكل المقاييس فرصة للإنقضاض عليها فشل كل تحركاتها قبل البداية و استطاع الطرف المعاكس أفراغ عجلات سيارة الحكومة المنتخبة من الهواء و المغرب اليوم في أسوأ حالاته ما عرف مثل هده المهزلة مند وجوده الحكومة مكبلة والتوى عليها الثعبان و كل شيء متوقف في البلاد الثعهبان ينتضر موة الفريسة و الفريسة مشلولة لا حول و لا قوة لها
    اللهم الطف بهدا الشعب المغلوب على أمره

  • karim
    الجمعة 7 يونيو 2013 - 11:39

    Le Maroc et la Turquie sont deux dinosaures économiques qui cherchent à couler leurs produits, malheureusement pour nous , ,on nous a raflé les marchés Algériens et Tunisiens, bye bye le patronat.

  • شوف تشوف
    الجمعة 7 يونيو 2013 - 11:43

    لان الزيارة كانت لحزب العدالة والتنمية بقيادة ابن كيران وهذا يدل على أن رئيس الحكومة يدير البلاد بمنطق الحزب الشيئ الذي انعكس على هذه الزيارة وأفشلها فشلاً دريعاً.

  • رزق
    الجمعة 7 يونيو 2013 - 11:45

    الجزائر العاصمة استغلت نقاط ضعف حكومة بنكيران والخطابات الفرجوية والتبريرية التي يعتمد عليها وغياب التشاركية وسلمت طيب رجب أردوغان دكتوراه فخرية من طرف عميد الجامعة

  • طالبة علم
    الجمعة 7 يونيو 2013 - 11:47

    ما يحز في نفسي أن المغاربة لا شخصية لهم أمام الأجانب إلا أمام الأفارقة السود. لقد وصل التهور و التلفيق و ربما الحماس، و الغنيمة ببوانو إلى الدفاع عن أردوغان و كأنه رسول من الله للمغرب، أو مول الشكارة بغا يدير الخير فينا.

  • منير
    الجمعة 7 يونيو 2013 - 11:52

    المغرب ليس سهل المنال كما هو الحال في الجزائر ، الجزائر كانت مستعمرة من تركيا

  • casawi
    الجمعة 7 يونيو 2013 - 11:52

    الى الوهرانية
    لابد انك لم تزوري المغرب لتري الفرق بين المغرب والجزائر فرق شاسع من حيت البنيات التحتية واتحداك ان يكون لاي مواطن جزائري الحق في امتلاك شقة او منزل الكل في يد الدولة و تحت امرتها و هذا ليس قولي بل صديق جزائري زارني في الدر البيضاء وراى بنفسه الفوارق .اما بالنسبة للاستثماراث التي تدكرينها لا نفع منها سوى لجنرالاتكم اتحاك ان تزوري الدار البيضاء او اكادير او مراكش لتري الفرق و بشهادة الجزائريين الذين زارو المغرب .اما تلك الرقام والاحصائات اشربيها لا نفع منها و ارى الحقد في نفسك لاننا احسن منكم في شتى المجالات لا مقارنة.نحن لم نستعمر من طرف الاتراك ولم نستعمر اكتر من 100ans من طرف فرنسا ارجو منك مراجعة دروسك جيدا.

  • said 1973
    الجمعة 7 يونيو 2013 - 11:55

    ا عتذر للزعيم السيد رجب طيب اردوكان والومه ايضا لانه اتى الى المغرب في وقت لم يتا ح ان يشرفوه لانهم في هذه الوقت والحق اقول المغرب حكومة وشعبا منصهرون ومنشغلون مع فضائح موازين التي ستؤدي بالوطن الحبيب الغالي الى ما لا تحمد عقباه
    اما الرئيس اردوكان فيستحق كل التقدير من مغاربة الاصل والاحرار اما الحكومة المغربية فهي 100% حكومة صهيونية معتزلة شات او ابيت يا امير المؤمنين ,وياعجباه مهزلة من امارة الاسلام الى امارة الشواذ.
    حسبي الله ونعم الوكيل ولا حول ولا قوة الا بالله العلي العظيم

  • نجمة
    الجمعة 7 يونيو 2013 - 12:01

    غياب المقاربة التشاركية والاعتماد على الحزبية الضيقة

  • محسن
    الجمعة 7 يونيو 2013 - 12:04

    كيف هي دول العالم إلى غاية 2013 ؟
    1- دول غنية و متطورة مثلا أمريكا ، ألمانيا …
    2- دول فقيرة و متطورة مثلا البرازيل ، البرتغال …
    3- دول غنية و متخلفة مثلا ليبيا ، العراق …
    4- دول فقيرة و متخلفة مثلا المغرب ، الصومال

  • Enervé !!!!
    الجمعة 7 يونيو 2013 - 12:09

    Je pense qu'il est temps que notre roi intervienne pour arrêter ces pseudo-politiciens qui conduisent notre pays à la dérive!! ils ratent une occasion pour redresser ce qu'on pouvait redresser en terme de situation économique !! le patronnat et les partis politiques avec ce CHABAT (qui ne sait même pas gouverner son foyer) se jouent de l'avenir de notre pays au moment où nous passons par un moment critique de notre histoire !! les partis politiques et la CGEM défendent leurs intérêts que l'on connait tous !! Benkirane, que Dieu t'assiste pour faire face à ces 'monstres' qui ne gagneront pas la guerre car ce n'est qu'une phase d'un long combat… et cette nana qui se croit leur patronne, elle n'a pas les 'couilles' pour aller trop loin (excusez moi l'expression) . Nous attendons le retour de notre roi pour recadrer en personne cette mascarade. C'est vrai que les loups ont commencé à danser du moment que le lion n'est pas là !!

  • hanibal
    الجمعة 7 يونيو 2013 - 12:10

    المغرب بلد غني بالثروات الطبيعية وفقير عل مستوى الثروة العقلية لان عقل الفرد المغربي جبل على المصلحة الفردية عوض المصلحة العامة من خلال ثقافة الاسرة ثم الشارع وبالتالي ضعف الكرامة الوطنية والقوة الوطنية والقيمة الوطنية على المستوى الدولي مما ينعكس عليه بضعف الاسثتمارات الاجنبية وباءستفحال الازمة الاقتصادية مستقبلا انا ومابعدي الطوفان وبالتالي سوف سيزحف الطوفان علينا جميعا ادا لم تتغير هده الثقافة المحقونة

  • مـوحـــــى
    الجمعة 7 يونيو 2013 - 12:10

    عندما سيؤدي المغرب الثمن غاليا، عندها سيستفيق وسيعيد النظر في أموره و دبلوماسيته.

  • Laouni
    الجمعة 7 يونيو 2013 - 12:12

    Les sequelles de l'Empire Ottomans

  • م.ف
    الجمعة 7 يونيو 2013 - 12:12

    الحكام الجزائريين معروفين بالنفاق والمراوغات لكن نتمنى للشعب وأقول الشعب الجزائري التوفيق والازدهار ولكن أي ازدهار مع اقتراب نهاية البترول كل شيء جاء متأخرا الشعب في أزمة وأقول الشعب في أزمة والطغمة الحاكمة هربت الأموال لصالحها .لو كانت الحكومة الجزائرية جادة في أعمالها ومخلصة للبلاد والعباد لكانت الجزائر أحسن بلد عربي وافريقي ( دوماج ) مراقبين غير المغرب شنو دار ويناوروه بكل ما يملكون وبقاوا في الطوش ( قالك اللي حسدك عطاك ) الحمد الله المغرب متوكل على الله وليس على العبد . وحسبنا الله ونعم الوكيل .

  • طالب جامعي
    الجمعة 7 يونيو 2013 - 12:13

    الحزبية الضيقة هي سبب فشل زيارة أردوغان للمغرب

  • المقاومة
    الجمعة 7 يونيو 2013 - 12:17

    أن الاحتجاجات والاضرابات الواسعة التي تشهدها تركيا منذ ايام جاءت نتيجة لجلب أردوغان الكثير من المشاكل والأزمات للشعب التركي، وكذلك لجعله تركيا أداة أمريكية لتحقيق المصالح الصهيونية في المنطقة.

  • اديب
    الجمعة 7 يونيو 2013 - 12:18

    مازالت ايادي الهمة تلعب في الخفاء لابطاء اي مشروع اسلامي يريد النجاح في المغرب

  • الغريب
    الجمعة 7 يونيو 2013 - 12:25

    ولمادا لا نقول نجحت في المغرب وفشلت في الجزائر مادامت السياسة .تقرأ من بعد؟
    فالمعني اليوم بألأحدات العالمية ليس المغرب بل الجزائر الدي لا زال بعيدا في أخد مقعد له في قطار النضام العالمي الجديد

  • المنادي
    الجمعة 7 يونيو 2013 - 12:25

    رئيسة الباطرونا وضعت العصا في عجلة
    المصلحة العليا للاقتصاد الوطني وليس عجلة
    البيجيدي كما تظن . ها هي الجزأئر تستفيد
    من اخطائنا .

  • منال طحال
    الجمعة 7 يونيو 2013 - 12:28

    فشل الزيارة يرجع الى عدم قدرة الحكومة الحالية لتنضيم لقاءات من هدا النوع حكومة لها بعد نضر قريب ولا تنضر الى المدى البعيد

  • غيور
    الجمعة 7 يونيو 2013 - 12:31

    (وافق شن طبقة ) لقد تأكدنا أن اسم التماسيح انطبق على أهله من خلال نقض بعض الأشخاص للزيارة بأنها لم تحقق شيئا وان كان فلصالح حزب العدالة, سبحان الله , يعتقدون أن المغاربة داخل هذا الحزب لا حق لهم في العيش ولا يستحقون النجاح في مهمتهم الحكومية ؟

  • مواطن
    الجمعة 7 يونيو 2013 - 12:32

    لما وصل الإسلاميون إلى الحكم قال العلمانيون : تركيا ستضيع،
    وسيُفرض الحجاب على النساء، وستصادر الحريات وستنهار الخدمات، وستعود تركيا للوراء

    ولكن الذي حصل على الصعيد المادي فقط : قفز الناتج المحلى من 230 مليار دولار إلى 747 مليار، ونصيب المواطن التركي من 3500 $ إلى 10000$

    والاحتياطي من 28 مليار دولار إلى 140 مليار، وزيادة نسبة الإنفاق الحكومي على الصحة إلى 225% ورضا المواطنين عن الخدمة الصحية من 39% إلى 76%

    وحتى المعاقين فقد ارتفعت نسبة الوظائف لهم من 10% إلى 38%، كل تلك القفزات حدثت خلال السنوات العشر الأخيرة فقط ، فأين الظلم ????????????

  • CITOYEN
    الجمعة 7 يونيو 2013 - 12:34

    أنا أرى أن زيارة أردوغان لم تفشل، بل الإعلام هو من يريدنا أن نظن ذلك خدمة لجهات معينة. مغربنا الحبيب سيخرج بحول الله و قوته من مستنقع التماسيح سالما، بتعاون الشعب مع حكومته

  • gago
    الجمعة 7 يونيو 2013 - 12:40

    نحن في المغرب نتكلم عن نجاحات موازين ايقاعات العالم ونجاحات دنيا باطما واراب ايدل وايكس فاكتور واستديو دوزيم والجزائر دولة تتخطى ازاماتها بالخطوة تلو الاخرى حتى تقوي اقتصادها وشعبها وتاخد العبر من الدول مثل تركيا اما المغرب الموسيقى والافلام واشطيح مكانضيعوش بحال هاد الفرص كنباتو واقفين على قدم وساق حتى لانضيعهم اما اردوغان حين زار المغرب هو اختار الوقت المناسب بعد اسدال الستار على ايقاعات العالم نهار الاخر صبح هنا لقا ماكاين حد

  • salah din
    الجمعة 7 يونيو 2013 - 12:46

    في موضوع التأشيرة
    الى الذين يظنون انه لا توجد تأشيرة بالفعل توجد :
    حينما تتجاوز المدة 3 اشهر من اقامة قانونيا يصبح ضروريا الحصول على تاشيرة و هذه هي التي يتحدث عنها الموضوع اذا الامر ليس ضربا من الجهل الى من علق على موضوع التأشيرة

  • سكندر
    الجمعة 7 يونيو 2013 - 12:52

    بل يوجد تأشيرة لتركيا لكل بلدان شمال افريقيا لكنها سهلة المنال.

  • mimoun
    الجمعة 7 يونيو 2013 - 12:54

    يجب الغاء جميع الاحزاب ,لانهم غير كفؤ , اتركوا المهام اكبيرة لجلالة الملك محمد السادس نصره الله .

  • Alwifak
    الجمعة 7 يونيو 2013 - 13:13

    Salam,
    Il ne faut oublier que l'Algérie était une province (wilaya) sous l'empire othoman jusqu'en 1830, c'est normal que la visite en Algérie a une importance pour nos deux pays musulmans freres.
    Le Maroc est le seul pays arabe qui n'a pas connu l'empire turc.
    Bien cordialememnt.

  • mustapha
    الجمعة 7 يونيو 2013 - 13:14

    هل الفشل مكتوب لهذه الحكومة في الداخل وفي الخارج؟أم هناك عراقيل تسبب لها الفشل؟لكن ما أعرفه عن توركيا هو أنها أغرقت بلادنا بمنتوجاتها التجارية والصناعية والإلكترونية والفنية،فماذا بعد ذلك لم يبق لها سوى العنصر البشري أن تدخله لهذا البلد .فماذا صدرنا نحن لها؟

  • citoyen
    الجمعة 7 يونيو 2013 - 13:14

    يتبين ان من يعرقل البناء الحقيقي للمغرب على جميع الأصعدة هي التنظيمات الحزبية فمتى تتحول هاته التنظيمات العائلية الى احزاب تراعى المصالح العليا للبلاد وتكف عن ألاعيب الصبيانية وتنضج سياسيا
    اتمنى الا نصوت فى الانتخابات المقبلة

  • أبو رضا
    الجمعة 7 يونيو 2013 - 13:15

    ليكن في علم الجميع أن تحقيق مصالحنا كمغاربة، لن يتم إلا بمسؤولين محكنكين على كل المستويات، لأن مايتحكم اليوم هو البيزنيس، وليس الخطابات المدغدغة للعاطف، سواء كانت دينية أو ديماغوجية، فهذه الحكومة مازالت تحصد الفشل تلو الفشل، فهي الت تغرقنا اليوم بقروض من كل حدب وصوب، سيؤدي المغاربة وأبناءهم ثمنها مستقبلا، فأردوغان سياسي محنك وداهية، براغماتي بامتياز، يستطيع أن يدوخ عشر حكومات من مثيل حكومتنا، فرئيس الحكومة المغربية الذي يخاف من الأوهام والعفاريت و..هل بإمكانه مقارعة التنين التركي الذي سيستغلنا بشكل بشع إن لم نحصن اقتصادنا،

  • محسن
    الجمعة 7 يونيو 2013 - 13:16

    لنتحدث بصراحة القوى العلمانية التي فرضت على المؤسسة الملكية كمستشارين تعبث بهذا البلد يجب ان يتنبه جلالة الملك الى هذا الصراع الذي يدور من حوله اللهم الطف بهذا البلد

  • ق.م
    الجمعة 7 يونيو 2013 - 13:16

    حينما يكون منطق الريع السياسي هو السائد ولغة التناحر والإنتهازية السياسية هي
    المتحكمة وحينما يغيب منطق البرغماتية السياسية وإستغلال الفرص المتا حة كما هو سائد في العالم ماذا سننتظر في المغرب؟ الفشل والسوء ليس فقط لزيارة أردوغان وإنما لكل الفرص التي قد تتاح مستقبلا مع أي دولة وأي صنف من الدول.

  • ahmed
    الجمعة 7 يونيو 2013 - 13:17

    اولا من قال لكم ان زيارة اردوغان فشلت للمغرب ونجحت في لجزائر

    ماهي معاييرالفشل التي اعتمدتموها في اصدار حكمكم هدا

    حقيقة كان هناك من اراد ان تفشل هده الزيارة الى المغرب ولكنهم هم الدين

    فشلوا في مسعاهم لهد فالزيارة لم تفشل بقدرما فشل من اراد لها الفشل

    ويروجون بفشلها ولم ولن يفلحوا في دلك

    الزيارة كانت ناجحة وحققت اهدافها حسب البرنامج المتفق عليه في المغرب

    كما في الجزائر

    تركيا اعترفت بنجاح زيارتها للمغرب وللجزائر وهدا هو المهم ووجهت

    صفعة قوية لمروجي فشلها

    لا تنجروا وراء العناوين

  • bersaid
    الجمعة 7 يونيو 2013 - 13:21

    زيارة أردوغان للجزائر ناجحة في جميع النواحي و في تونس أعطاهم منحة 100 مليون دولار وقرض 400 مليون دولار و وقع معهم 20 إتفاقية، أما في بلد موازين تحركت التماسيح و العفاريت و أفشلت هذه الزيارة، فضيعوا الفرصة على المغرب و المغاربة في بناء نمودج اقتصادي مبني على الحكامة الجيدة…..هذا الهدف لا يناسب التماسيح و العفاريت التي لايمكنها العيش سوى من الريع السياسي و الإقتصادي وإفساد الذوق و الأخلاق و الإشتغال في جنح الضلام لإفشال أي مشروع وطني حقيقي يستهدف كرامة الإنسان المغربي،

  • Ayoub
    الجمعة 7 يونيو 2013 - 13:26

    C'est peut être vrai l'analyse qu'a fait le Professeur..il y a des partis et des pouvoirs qui n'ont pas d’intérêt dans la relations avec la Turquie..mais faut pas oublier que le Maroc essaye d’être neutre envers le sujet des droits de l'homme, notamment qu'il y a des manifestations qui étaient rencontrés par la force!s

  • Mr. Apple
    الجمعة 7 يونيو 2013 - 13:36

    The ruling party in Turkey may adhere to Islam, however, and their ties got stronger when Benjamin apologised to Ordogan. Turkey has many American air bases on their own soil and they are ready to attack Syria at an moment.

  • الصحراوي الكلميمي
    الجمعة 7 يونيو 2013 - 13:39

    لان اللوبي المغربي والفاسدين الدين لا ينضرون الا لانفسهم ولا يريدون الخير للبلاد انتقاما لحزب العدالة والتنمية وكان العدالة والتنمية هي المغرب كله.

  • Rachid.
    الجمعة 7 يونيو 2013 - 13:43

    واش حنا غادي ندوزو حياتنا كلها عا نشكيوا. آلا من مشمر. آلا من مغير.

  • المغرب الجزائر تركيا
    الجمعة 7 يونيو 2013 - 13:50

    اولا المغرب يظهر ان الفساد لم ياخد الدروس بعد وهو يريد ان يعيد الوضع في المغرب الى ما قبل 2011 حيث النهب وتخريب للبلد بدون محاسبة وهم مازال لهم نفود قوية في الاقتصاد المغربي لكن السؤال لهؤلاء الفاسدين الى ماذا تريدون ان تصلوا بالمغرب اقول لن يكون العاقبة الا وبالا عليكم وانصحكم غيروا سياستكم قبل فوات الاوان لان محاربتكم للعدالة والتنمية لن ياتي الا بما هو اقوى منها ووقتها سيكون قد فات الاوان وبدا العد التنازلي لوجودكم كقوة اقتصادية الفاسدة في المغرب الشعب المغربي لن يغفر لكم افشالكم لزيارة اردوغان اما الجزائر فانها اقتنصت الفرصة ولم تضيعها في المدى القريب اما المدى البعيد فلا استقرار في ظل حكم عسكري لا تحكمه ارادة الشعب مجموعة جنرالات يتحكمون في ثروات البلد تحكمهم نزوات

  • amine
    الجمعة 7 يونيو 2013 - 14:13

    bravo pour commetaire # 1..effectivemnt, il y a pas de visa entre la turkie et le maroc,….
    pour commeter sur l article, j ai une choses a dire, c est le paliais qui veut pas que cette viste ne sera pas un success, il veut que les visistes qui auront du success et seulemnt celle que le roi est au premier rang…mais puisque cette vissite il n y a pas le roi, donc c est pas importante…
    le roi est toujours le heros de Hollywood qui ne meurt pas….
    on va pas develoipper un pays come ca, parceque c est devenu plus personnel

  • مغربي و أفتخر
    الجمعة 7 يونيو 2013 - 14:24

    لك الله يا وطني.لك ملكي. لك رجالا يفكرون في مصلحتك.ولك تماسيح يفكرون في القضاء عليك.
    خطرت ببالي مقولة.يمكن أن تلخص ما يدور بخاطري تقول أن الكائن السياسي يفكر في الإنتخابات القادمة أما المواطن السياسي فيفكر في الاجيال.القادمة.

  • SAMAD
    الجمعة 7 يونيو 2013 - 14:30

    La turquie veut un demantelement total des droits de douanes afin qu'il ait franchise comme le cas avec les pays arabes et maintenant avec l'europe,chose qui sera impossible vu qu'ainsi les marchandises importés d'europe vont totalement diminuer à cause de la conccrence turque et les droits de douanes de marchandises chinoises vont également diminuer vu que tout le monde va s'adresser à la turquie pour son rapport Qualité-Prix.

  • farid
    الجمعة 7 يونيو 2013 - 14:31

    si vous le permetez,je veus completez mr dinifri. pour rapeler seulement, que le maroc possede l arme la plus effective et soffestiquee au monde qui est la zatla

  • Marocain et Fier !!!
    الجمعة 7 يونيو 2013 - 14:43

    Quand j'ai su que le 1er ministre turque allait venir au Maroc avec pas moins de 300 personnes composant ainsi une importante délégation pour s'entretenir sur les intérêts communs des deux peuples et nations, j'étais optimiste à l'idée d'un tel partenariat plus avancé. Malheureusement, je me rends compte que des gens peu scrupuleux n'en ont finalement rien à cirer de l'intérêt du Maroc, ce sont leurs propres intérêts qui les intéressent. Je n'ai jamais été pour ou contre un tel ou tel parti politique, mais cette fois, je ferais tout pour soutenir le parti au pouvoir et ce gouvernement qui essaie de travailler pour le bien du pays, mais que d'autres font tout pour lui mettre les bâtons dans les roues. C'est triste, vraiment triste à voir. Je remercie Ardogan d'avoir au moins laissé une petite porte pour améliorer la situation, même s'il a clairement envoyé des signes aux dirigeants qu'il faudra être convaincant. Les connaisseurs sauront de quoi je parle.

  • zanga
    الجمعة 7 يونيو 2013 - 14:47

    التاريخ يعيد نفسه غزوات العثمانيين دائما تصطدم بصخرة المغرب الاتراك احتلوا جميع اقطار البلاد العربية الا المغرب استعصى عليهم كدالك فى الشاءن الاقتصادى ابتلعوا الاقتصاد الجزائرى بسهولة فى حين عجزوا امام الاقتصاد المغربى الدى صعب عليهم فهمه. و فعلا هده البلاد لا يقدر عليها الا من خلقها

  • رجواني ع
    الجمعة 7 يونيو 2013 - 14:47

    السبب في عدم إستقبال الباطرونة لأردوغان واضح : إن أصحاب الشركات و المقاولات المكونة لهذه الباطرونة تعتبر المغرب محمية لها ، لا تقبل أن يزاحمها أحد ، تستغل خيرات الوطن كيف ما أرادت بدون أي وازع أخلاقي أو إحترام لحقوق و واجبات العمال أو المستهلك , فبالله عليكم متى قبلت الضباع أن تشاركها الحيوانات الأخرى في الفريسة ؟

  • salah-21
    الجمعة 7 يونيو 2013 - 14:48

    تركيا فبل ايام اصبحت دولة حرة بدون ديون. ما رأي مالين البلاد في هذا الأمر .ام ان مالين لبلاد خافوا ان يفتح اردوغان مولا (هري او بقالة كبيرة جدا) سمها ما شئت متخصصا (اي المول) في بيع الشاي و السكر و الدقيق و الزيت . اللهم ارحم ضعفنا ………….. انا لست مع اردوغان او بن كيران انا مع عيش كريم لكل مواطن مع العدل و الأخلاق الفاضلة

  • Omar
    الجمعة 7 يونيو 2013 - 14:54

    بعدا هاد كاتب المقال، ماعندوشي المعلومات صحيحة، قال: من بين التحليل الدي تم بنجاح زيارة اردوغان للجزائر، هو طلب هدا الزعيم اعفاء الفيزا بين الجزائر وتركيا، الم يعلم بان المغرب معفي من فيزا لتركيا مند زمن، وانا شخصيا زرت تركيا بدون فيزا…ثانيا ان ميول للفشل ايضا جاء ليضعف الحكومة وهو بالفعل كانت نيتهم كدلك، والشعب في الداخل والخارج احسو تمام الاحساس بانهم اي المفسدين ارادوها ان تفشل. والجواب على هؤلاء المفسدين هو نفسه في كل هاته الاراء التي تمت هنا، واكيد ان كل الشعب المغربي يتقاسمها

  • الزعطوط
    الجمعة 7 يونيو 2013 - 15:00

    اولا الجزائر لم تكن ابدا جزء من الدولة العثمانية لكنها كانت تحت الحماية العثمانية

  • Hamza bilal
    الجمعة 7 يونيو 2013 - 15:06

    bjr d'abord je vous remercie pour cet article de valeur et on ce qui concerne le visite de Mr.ARDOGANE ça me rappelle le faite que les mauritanien ont venu pour le serment d'allégeance mais a l'époque c'étais un ALLAL FASSI et maintenat c'est son partie qui met le bat-ton dans les roues la fameux Partie de l'ISTIGHLAL non L'ISTOQLAL.
    Jusqu’au Quand ce peuple reste endormis!!!!!!!!!!!!!!!
    à titre d'info je suis pas un membre du PJD je suis un Marocain intègre

  • تمساح نادم
    الجمعة 7 يونيو 2013 - 15:16

    ا لباطرونا واحزاب المعارضة هم من وراء هذه الضجة النكراء ضد هذه الحكومة ,والله ثم والله ان تسقط هذه الحكومة فان من بعدها ستاتي ثورة ما بعدا ثورة.انشري يا هسبريس.

  • fayrouz
    الجمعة 7 يونيو 2013 - 15:35

    رئيسة الباطرونا وضعت العصا في عجلة
    المصلحة العليا للاقتصاد الوطني وليس عجلة
    البيجيدي كما تظن . ها هي الجزأئر تستفيد
    من اخطائنا

  • عدنان ___6
    الجمعة 7 يونيو 2013 - 15:56

    بسم الله لا اضيف اكثر مما تطرقتم له من غطرسة العفاريث والتماسيح لكن ما الحل

  • إسلام
    الجمعة 7 يونيو 2013 - 15:59

    راه فشل الزيارة ساهموا فيه كل من الباطرونا والسيد بنكيران، طبق عليها فوت تتعشى بلا غسيل اليدين، باش الباطرونة تواجه الوفذ التركي بدون تحضيرات سابقة، كمثل الجندي في ساحة القتال بدون سلاح، الله يهديكم فكرو شوية بالمنطق، هذا من ناحية ومن الناحية الثانية لا ننسى أن الجازائريون هم حفدة الأتراك لذى كان التجاوب متقارب، نتمنى تزول الأنانية من المغاربة في قضية تخدم الصالح العام المغربي.

  • muslim
    الجمعة 7 يونيو 2013 - 16:12

    كنت اتمنى يديرو استقبال هولاند للرجل الطيب اردوغان

  • صحراوي من العيون
    الجمعة 7 يونيو 2013 - 16:23

    100 – جزاءىري هسبريسي
    الجمعة 07 يونيو 2013 – 07:48

    الخلاصة انه وجد عندكم من يقول له لا وألف لا هذه ليست صفقة لصالح شعبنا ،ولهذا لم تدم الزيارة إلا يوم واحدا ، لانه لم يجد ما يبلي به ريقه ،عكس الكسكدور الجزاءري الذي يبيع الصفقة وعليها بوسة من الشعب المضطهد.
    المعذرة ولاكن قلبي يكاد ينفجر .
    شكرًا هسبريس.
    ـــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ
    اتفق معك اخي الجزائري نفس الشئ اشرت له في مداخلتي السابقة, اردوغان يتبع مصالح بلاده كيف يعقل ان ميزان التبادل التجاري بين المغرب وتركيا في صالح الاتراك 2.5 مليار درهم لتركيا مقابل 700 مليون درهم للمغرب وياتي بعض الفاهمون المتاترون بالافلام التركية ويقولون لك ان الحكومة لم تتعامل مع تركيا بابرام الاتفاقيات ووووو. من هدا المنبر اقول من اراد ان يبرم اي اتفاقية مع اي دولة اجنبية كيفما كانت لابد اب يهتم بمصلحة البلد قبل اي شيء من جميع النواحي لا السياسية ولا الاقتصادية ولا التقافية.
    شكرا مرة اخرى (جزائري هيسبريسي) على تدخلك.
    الله
    الوطن الملك

  • voila
    الجمعة 7 يونيو 2013 - 16:32

    C'est vraiment ridicule….Qui mérite un accueil à la hauteur?, est ce la France avec qui on partage un passé douloureux ou la Turquie avec qui on partage énormément de valeurs. De toute façon, un Grand merci à Erdogan qui a su s'imposer sur tous les plans, contrairement à nos "escargots" qui nous conduisent doit vers le mur!!!!!!

  • العربي
    الجمعة 7 يونيو 2013 - 16:35

    اليس الشعب بقادر على ردع لعب الدراري صغار ديال الباطرونا او الاحزاب التي تتلاعب بمصير البلاد و,.؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟

  • نورالدين أبو حمزة
    الجمعة 7 يونيو 2013 - 16:36

    يا أحزاب يا ملح البلد من يصلح الملح إذا الملح فسد.
    عزاؤنا وعزاء كل المغاربة في هذه الأحزاب و من على رأسها.
    مثلهم مثل البرميل الفارغ إذا ما ضربته أحدث صوتا رهيبا.
    و من مقامي هذا لا أجد فيهم أبلغ من حديث رسول الله صلى الله عليه و سلم " إذا أسند الأمر إلى غير أهله فانتظر الساعة"

  • لا يتعجب أصحاب العقول
    الجمعة 7 يونيو 2013 - 16:39

    هل من شك في تسمية التماسيح التي يتحدث عنها بن كيران أصحاب الشكارة التي يملأها دافعي الضرائب المغاربة الشرفاء و في تسمية العفاريت سماسرة التماسيح و أيدي الخفاء التي تسهر على إفشال كل من يسعى للإصلاح في وطننا العزيز و كان بديهيا أن تفشل نسبيا زيارة أردوغان للمغرب إلا أنها كانت محطة توقف لفهم أن أسطورة التماسيح و العفاريت التي جاء بها بنكيران واقع مغربي و المشكل هو أن أكثر الناس لايعلمون حتى لو فهم المثقفون فلن يستطيعوا تغيير شئ فهم قلة و هذا ما تبقى لأبطال هذه الأسطورة حتى يعلقوا بأية حكومة قادمة.

  • vive pjd
    الجمعة 7 يونيو 2013 - 16:41

    يوما بعد يوم يتضح صواب رأي مناضلي حزب العدالة و التنمية في مقابل ضبابية نوايا الباطرونا و أحزاب الخردة الذين أنجحوا زيارة جيسي الزمر و أفشلوا زيارة القائد الاسلامي أردوغان .

  • نورالدين ابوالقاسم
    الجمعة 7 يونيو 2013 - 16:56

    أعتقد بأن سبب فشل حكومتنا في جل المجالات نابع من حزب بنكيران الذي سرعان ما اختلطت اوراقه وسقطت عنه اوراق التوت . فقد ثبت بالملموس بأن كل المبادئ التي ادعاها الحزب كانت مجرد شعارات جوفاء لإيهام الشعب بنبل مواقفه وحرصه على شرع الله وعلى مصالح المغاربة ، فبمجرد حصول الحزب على الحكومة تنكر لكافة وعوده وشعاراته وبدا بطحن الفئة الفقيرة والتضييق عليها . لقد كذبوا على الشعب واستغلوا ثقته بهم والله المستعان واليه نبث همنا وشكوانا

  • amgherbi
    الجمعة 7 يونيو 2013 - 16:57

    ما كل هذا الهراء وعلى اي اساس يمكن قول مثل هذا الكلام فالمغرب كان سباقا بتطوير علاقاته الاقتصادية والسياسية والسياحية بدولة تركيا عن طريق عدد كبير من الاتفاقيات اهمها اتفاق التبادل الحر وهذا ما مكن المغرب ليكون اهم شريك لتركيا في المنطقة وفي غضون الزيارة الاخيرة تم الاتفاق على تاسيس مجلس يهتم بالمسائل الاستراتيجية ينعقد دوربا وعلى مستوى رئيسي الحكومة وهذا الامر وحده يمثل تطورا ملموسا زد على ذلك موقف تركيا الواضح من قضية الصحراء .
    اما وان يعتبرالبعض كل هذا فشلا فيحق لنا نتسائل هل يقصد بالفشل كل السيلسة التي اتبعها المغرب مع هذه الدولة مند عشر سنوات او اكثر ام انه فقط لديه حساسية مع رئيس الحكومة الحالي ويريد ان يظهر كل ما يقوم به السيد بنكيران بالتافه وهذا موضوع اخر لا يتسع المجال هنا لمناقشته.

  • بشرى
    الجمعة 7 يونيو 2013 - 16:57

    انا ماتنفهمش بزاف فالسياسة لكن شفت ان رجال الاعمال المغربة ماتحبوش حزب العدالة والتنمية
    العلمانية طاغيا عليهم لذلك ماعملوش استقبال تي ليق بهذ الشخصية المحبوبة عند اغلب المغاربة لانه رجل كما يجب ان يكون كل عربي مسؤول
    بالنسبة لي هو افضل بكثير من هولند
    كان علينا نستقبله بحال الابطال لانه يستحق
    الله يكون فعون بنكيران لان فعلا التماسيح والعفاريت ضايرين بيه مسكين

  • Observateur
    الجمعة 7 يونيو 2013 - 17:25

    لم يعلن رئيس الوزراء التركي إلغاء التأشيرة مثلما كان يتوقعه الجزائريون، عقب تصريحاتها الأولى، كما أن تجاهل الحديث عن الجانب التاريخي وإدانة الاستعمار الفرنسي، مثلما صرح به من بلاده، واكتفى بالحديث عن تاريخ الأتراك في الجزائر في عهد خير الدين بربروس، ولعب على وتر الصداقة لتحقيق مكاسب اقتصادية في المغرب العربي.

    وفي المغرب، توصل رئيس الوزراء التركي للتوقيع مع المغرب على "إعلان سياسي مشترك" ينص على "إحداث مجلس من مستوى عال للشراكة الاستراتيجية بين المغرب وتركيا"، كما وقع الجانبان اتفاقيتين بين وزير التجهيز والنقل المغربي عبد العزيز رباح ونظيره التركي، بينالي ييلديمير، في مجال النقل والقطاع البحري.

    وفي تونس، وقع رئيس الوزراء التركي على عدد من الاتفاقيات الثنائية في المجالات الدبلوماسية والأمنية والاقتصادية والتربوية والثقافية، بالإضافة إلى التوقيع على اتفاقات توأمة بين 27 بلدية من تونس ونظيراتها التركية، علما أن هناك نحو 74 اتفاقية وبروتوكول تعاون وشراكة.

  • ثعلب الصحراء
    الجمعة 7 يونيو 2013 - 17:36

    كل شيء اصبح عندنا فاشل الرياضة السياسة الخارجية الداخلية الاستثمار السياحة الي جا يضحك علينا عدنا بحال ساحة جامع الفنا بمراكش بسبب العفاريت والتماسيح ديال البلاد لي ما كفاهم ما امتصو من دم الشعب الصراحة يجب نقلبو خزها على ماها اما تصفا واما الطوفان نمشو بعزنا الشمايت هما الي طالعا لهم والرجال مقصيين زمان الرويبضة زمان الرويبضة زمان الرويبضة

  • أبو أمين
    الجمعة 7 يونيو 2013 - 17:38

    فشلت للأسباب التالية:
    – بنكيران ومن معه استقبلوا أردوغان ليس بمنطق"رجل دولة" بل بمنطق "منتمي للأممية الإسلاموية"
    – تركيا لها ميزان تجاري للمعاملات بين البلدين في صالحها، وهو أمر مريح، هل تنتظرون أن تسعى لتجعله في غير صالحها
    – من سوء حظ المغرب أن الزيارة الأولى كانت للمغرب، لذا كان على جيراننا أن يقدموا أفضل مما قدمناه، ويبدو أن الأمر قد نجح عندهم
    – "النموذج السياسي والفكري الذي يتبناه الحزب الحاكم في تركيا" ليس هو نفسه الذي يراد له أن يسوق عندنا؛ في تركيا هناك حكومة "إسلامية" بمنطق وخيار علمانيين لا محيد عنهما…ألم تروا المتظاهرين بزجاجات جعة وخمر في ساحة "تقسيم" في حين عندنا فكر إخواني يروم الاستحواذ على الدولة وليس العمل من داخلها

  • younes
    الجمعة 7 يونيو 2013 - 18:20

    il sufit de ne reconnaitre pas le polisario c est un succe

  • kerim
    الجمعة 7 يونيو 2013 - 18:24

    السلام عليكم و رحمة الله و بركاته
    بعد زيارة نيلسون مانديلا للمغرب، شاع أنه لم يتلقى الترحيب اللائق به. كما أنه ربما انزعج من أشياء حول الزنوج بالمغرب فما كان منه إلا أن اعترف بالبوليساريو و دعمها في المحافل الدولية. فأصبح المغرب يبكي و و يتباكى و لكن يقال "الصيف ضيعت اللبن"
    و قد يفعلها أردوغان، راسو قاسح، والله ما يخاف من أحد. و تركيا قوة اقتصادية مهمة ووزن سياسي أكبر بدأت تهابها حتى الدول العضمى. سوف تدفعون الثمن

  • نرجس
    الجمعة 7 يونيو 2013 - 19:03

    هذه المرة خطأ السيد بنكيران ومن معه كان واضحا، كيف تمرر زيارة أهل تركيا بهذا الهدوء القاتل اعلاميا وحفاوة.. كان من الأجدر أن تعبأ الاخوة في العدالة والتنمية والاصلاح والتوحيد لانزال ضخم من أجل استقبال هذا الرجل الهمام، وهل هولاند يستحق أكثر منه؟ والله اننا نتألم لتفويت فرصة لاتعوض…

  • 07hassan
    الجمعة 7 يونيو 2013 - 19:04

    زيارة اردوجان للمغرب لم تفشل لانها اصلا زيارة مجاملة بين العدالة والتنمية وشقيقتها في الاخونة وليست زيارة عمل تركيا في حاجة الى الغاز الجزائري هذا سر الحماسة التي طبعت الزيارة الاردوغانية للجارة الشرقية

  • مواطن و لكن
    الجمعة 7 يونيو 2013 - 19:15

    اريد التركيز على الفقرة التي يقول فيها الاستاذ : "النظرة الضيقة التي تخشى من استثمار حزب ما لهذه الزيارة، أو إمكانية نمو شعبية النموذج السياسي والفكري الذي يتبناه الحزب الحاكم في تركيا"، معتبرا أن مثل هذه الرؤية "تبين ضيق أفق الفكر الاستراتيجي لدى الأحزاب المغربية، وبعض الشخصيات النافذة التي تحاول إدارة السياسة الخارجية المغربية بمنطق السياسة الداخلية، مما قد يؤدي إلى أخطاء دبلوماسية كبيرة" انتهى ففيها ما قل و دل . فالباطرونا اخلت بالواجب الوطني و الاحزاب ( المعارضة ) زكت هذا الموقف و تماهت معه لانه يخدم انانيتها فقد اندهشت لما سمعت بنعتيق الاشتراكي الفكر يؤيد الباطرونا في موقفها ضدا على مصالح البروليتاريا و لشكر الذي تكتل '' لانقاذ '' البلاد , ممن ؟ الفاهم يفهم .

  • مغربية
    الجمعة 7 يونيو 2013 - 19:18

    سمحوليا حيت انا ماشي مثقفة بزاف
    اوا الا احنا كنا متفقين على انه هناك تماسيح وعفريت ال كيوقفوا عجلة السير لهاد لبلاد مالنا كالسين وساكتين ديرين بحال الشيطان الاخرس
    غير كان كتبوا ونبردوا على خاطرنا
    اوا حتى حنا نوضوا ونديروا مسيرة ديال ضد التماسيح والعفاريت ونسميوهم بسمياتهم باش يعرفوا راسهم
    منين جا الوزير التركي و20 فبراير ناضوا داروا خرجتهم حتى حنا كان علينا نخرجوا ونكولولهم الا انتوما ما بغيتوهش حنا راح مكرهناش نضايفوه في ديورنا
    وهديك الساعة غدي كل واد يعرفوا حدوا ماشي كالسين ودايرين يدينا على وجهنا وكانكولوا الله ياخد فيكم الحق
    راه خصنا نتحركوا حيت التماسيح وخا كتزحف راها مسرعة والعفاريت راكم عارفينهم كيطيروا مع الطيور

  • omar
    الجمعة 7 يونيو 2013 - 19:27

    كما ضيع ادريس البصري فرص الاستثمار على المغرب سابقا اليوم يضيعها اصدقاء لشكر وشباط على الشعب المغربي حقدا وكرها للحكومة ذات المرجعية الاسلامية و خوفا من اي تحسن لاوضاع البلد في عهد الحكومة النزيهة والجادة في عملها السياسي و المحاربة للمفسدين والفساد في البلاد لاول مرة في تاريخ المغرب . و سيبقى ذوي الفكر الضيق يشوشون ويحاربون كل اصلاح حتى يوصلوا البلد الى هاوية يكونوا اول من يهوي فيها و لكن لا يفقهون

  • moncef
    الجمعة 7 يونيو 2013 - 19:27

    الشعب المغربي لن يتخلى عنك يا بنكيران فهو يعرف أنك الأفضل و يعرف حسن نيتك

    الله الوطن الملك

  • Pure Moroccan
    الجمعة 7 يونيو 2013 - 19:33

    Ardougan visit to algeria was a success unlike to Morocco because moroccan politicians are short sighted even to their national issues on top of which w.sahara.Algerians on the contrary are doing their best to score everywhere as to getting an exit to the atlantic bridging on the polisario.Stupid wrong people are representing moroccans then wait for the end of the world.

  • إرحلوا....
    الجمعة 7 يونيو 2013 - 19:37

    واللحايا إيلا شعرتوا بالضعف والهزيمة، اعطيوا لشباط الكلمة.. أما التباكي وخطاب الاضطهاد والمظلومية، فلن يجدي شيئا، بل على العكس ستعطلون هذه البلاد سنوات وسنوات.. لطالما رفعتم عقيرتكم بالصياح بأنكم ستقدمون استقالاتكم إذا ما واجهتكم مشاكل في التنفيذ، ولم توفوا بوعودكم، لأنكم استحليتم الكراسي الوتيرة والتمخميخة والسلطة.. كل وزرائكم وعدوا بالاستقالة ولم يوفوا.. عجزتم عن محاربة "العفاريت والتماسيح" التي تتراءى لكم، لسبب بسيط وهو أنها مجرد أوهام وهلاوس.. وعوض أن تواجهوا الفساد الحقيقي، سكتتم وانتقمتم من الشعب الفقير الذي أعطاكم جزءا بسيطا من أصواته.. وعوض أن تجازوه كما وعدتم انقلبتم عليه، لم ترفعوا من السميك إلى 3000 درهم، بل زدتم في أسعار البنزين التي ألهبت باقي المواد..، وعوض أن تخلقوا مناصب الشغل، تراجعتم عن التوظيف.. .. كفانا ترهات وخطابات شعبوية.. فالسماء لا تمطر ذهبا.. ارحلوا.. ارحلواـ قبل أن يكنسكم التيار…

  • امينة
    الجمعة 7 يونيو 2013 - 20:01

    المغرب بلد العكز والسعاية والكرديات بلاد الحرام حئ الاجور الموظفين بربئ علاش اللوبئ المغربئ ما خلاش تعقد هذه الاستتمارات التركيةحيث ما شي في صالحهم المغرب اصبح كمزبلة لسلع الصينية وهي مربحة حيت لي خسرات خصك تبدلها لا يمكنك اصلاحها هذه السلعة شكون لي تيدخلها ما شي هذه اللوبيات راه تدخل عليهم الاموال الطائلة خصنا نفيقوا او بزاف

  • استاذ مغربي
    الجمعة 7 يونيو 2013 - 20:27

    يوما بعد يوم يتضح ذكاء و رزانة الديبلوماسية الجزائرية اما فشل و ارتجال نظيرتها المغربية, كرهنا هذه الارتجالية

  • من بعيد
    الجمعة 7 يونيو 2013 - 21:08

    رد على 100 – جزاءىري هسبريسي

    انت ليس بجزائري, انت تريد تشمت في الجزائر فقط, هذ اراجع لمستوى اخلاقك تسمى اعمال الشيطانية. انا جزائري من اصول مغربية و اعرف 100/100 كيف الجزائري يعبرو كيف يضع الحروف.انصحك ان تراجع نفسك قبل الاوان لان تحاسب عليها امام الله.
    اما فما يخص الصفقات مع الجزائر هذا الامر يتعلق بمصالح الجزائر اولا, العلاقات التركيا/ الجزائرية موجودة من زمان و هذا بالنسبة للجزائريين ليس بجديد. التبادل التجاري بين البلدين متوسط لان توجد حوالي 200 شركة تركية بالجزائر و معدل الربح سنويا يتراوح من اربعة الى ستة ملايير و هذا لصالح الجزائر اما شركات الاوروبية اخرى احسن. زيادة على ذالك الاحطياط المالي في تركيا لا يتجاوز 150 مليار مقارنة مع الجزائر و الدول الاخرى. بالعلم ان الجزائر بداية سنة 2000 ليومنا هذا اشتغلت كثير على استقرار البلد بالنسبة لدول المتطويرة شئ اساسي. فما يخص المشاكل الاجتماعية لم تتحسن كثير و هذا يعود للسنوات السوداء الذي مرت بها البلد و بعض المسؤولين الذين نهبوا البلد والتفاصيل المثيرة لا داعي لها و السلام عليكم و رحمة الله و بركاته.

  • CHAIMA ABBAD
    الجمعة 7 يونيو 2013 - 21:09

    الزيارة لم تفشل بل تم افشالها من طرف جهات واحزاب يعرفون انفسهم وصلت بهم الوقاحة الى هذا الحد

  • م.ف
    الجمعة 7 يونيو 2013 - 21:29

    السيد أردوغان لم يعرف بأن النظام الجزائري مثله مثل نظام القذافي ونظام بشار الأسد وبالعكس هم يخافون منه لأنهم يعرفون موقفه مع النظامين السابق ذكرهم وعلامة الخوف تظهر في الاستقبال الفريد من نوعه . السياسة ديال المنافقين حكام الجزائر واضحة وضوح الشمس في وسط النهار ولكن مزيان بالنسبة للشعب الجزائري كيخصو غير يعرف كفاش يدبر الأمور ديالو . الله يلطف بنا ( مثال مغربي . جحا سولوه قالوا له فين أذنك يا جحا قال لهم ها هي خلا الأذن اليمى ودور يده وراء عنقه لنفس الأذن وقال هاهي .) الحكام الجزائر يخصنا نحجوهم شي اشويية باش يفيقوا من النعاس ديال 51 سنة بحال أصحاب الكهف ثلاثة أجيال درسوا العلوم والثقافة والقانون الدولي والهندسة ويشتغلون مساعدين في التعليم هؤلاء دكاترة واه اسمعنا خبارهم في قناة المغاربية .

  • julio cesar
    الجمعة 7 يونيو 2013 - 22:50

    أردوغان هو الرابط بين القوى الرجعية و العدو الصهيوني… التاريخ يعيد نفسه، كما وقف اسلافه العثمانيين عند حدود وهران سيقف هو كذالك…لسنا بحاجة لا له و لا لفكره الرجعي

  • reda
    الجمعة 7 يونيو 2013 - 23:12

    المثل المغربي يقول ( طاحت الصومعة علق الحجام ) هكدا هو السيد بن كيران
    كلما وقع له عارض او مشكل يتخبا وراء العفاريت و التماسيح التي هي في مخيلاته فقط لكي لا يحاسبه المغاربة ليكن ذالك، انت رئيس حكومة فكيف لم تستطيع ان تحاربهم و في برنامجك الحزبي الذي صوت عليه بعض المغاربة
    ستحارب الفقر البطالة التعليم الصحة الخ…………. هلت ستهتر بعقول الشعب المغربي ام ماذا كفانا كذبا و نفاق حتى البروتكول السياسي لا تعرفه، كنت ستسبب للمغرب كوارت سياسية لا تغتفر لك بداية مع رئيس حكومة اسبانيا لما قبلته من وجهه و هذا عندهم عيب 2 مع وزيرة العدل البلجيكية لما اعتبرتها
    مترجمة او كاتبة و قلت انك تتكلم الفرنسية ( المغاربة كلهم يتكلمون الفرنسية لست وحدك) لما قبلت امرءة سفير امريكا من خديها و انت تدعي ان حزبك اسلامي – الاسلام لا يسمح للرجل حتى النضر الى المرءة عسى تقبيلها من الخدين و أخيرا و ليس بالاخير مع رئيس وزراء توركيا هل التماسيح و العفاريت هم من قالوا لك ان تفعل هذه الاشياء

  • الاتراك و المغرب
    الجمعة 7 يونيو 2013 - 23:33

    في كل تجربة او مناسبة تخرج شبيبة العدالة مصطلحات التماسيح و الضفادع و لا قنديشة

    تركيا تبحث عن إستتمارات و أرباح و 300 مستثمر لم تحضر إلى المغرب او الجزائر لزرقة عيون شعوبها المستضعفة

    رئيس الحكومة حاول جعل زيارة أرد غان لتقوية موقع حزبه ليس إلا

    المغرب و الجزائر ينخرهما الفساد و الاستبداد و لا داعي ل الكذب
    المهم ——-> ماكاينش و صافي

  • إي.بي
    السبت 8 يونيو 2013 - 00:21

    كل هذا يدل على أن لا سلطة و لا قرار في يد الحكومة، أتسائل فيما تنفعها رآستها إن لم تكن ذات قدرة على ترأس و تنظيم إستقبال لأحد أهم رآسات العالم؟ وأي عذرا هذا الذي في كل مرة يتقدمه القرينين من الحيوانات و الأشباح "التماسيح و العفاريت"؟…لم نعد في حاجة إلى حكومة سياسة، بل إلى مروضي الوحوش و كهنة ليكفونا شر هذه المخلوقات…عزاء شعب صار يعيش في حكايات البحار السبع

  • فرابي علي
    السبت 8 يونيو 2013 - 02:13

    اريد حكومة محا يدة تكنوقراطية متكونة من اولاد الناس النزهاء و المخلصون اللدين
    يحبون بلادهم ولاينتمون لاي حزب يختارهم و يكون رئيسها ملكنا صاحب الجلالة
    وتسمي حكومة صاحب الجلالة و لمدة خمسة سنوات ويقوم بحل الحكومة الحالية و البرلمان ليرجعوا لقواعدهم ونستريح منهم ومن مشاكلهم بل من المسرحيات
    ومن الافلام المطولة التي لا تنتهي

  • choukri
    السبت 8 يونيو 2013 - 02:53

    ما اثار انتباهي هو كلمة "تماسيح و عفاريت" فقد أصبحت متداولة بشكل كبير هدا ما جنيناه من حكومة بنكيران لقد فشلت في التدبير الاقتصادي و السياسي للمملكة صحيح ان هناك من يمنع التقدم والإصلاح لكن يجب ان تكون مواقف الحكومة لينة في التعامل معا المعارضة فالمتضرر الوحيد هو الشعب المغربي

  • FAHAD
    السبت 8 يونيو 2013 - 09:33

    يا ساده كرام
    هناك تأشيره تعطى للمسافر حين وصوله المطار , عند الوصول لمطار اطمبول تجد لوحة موضح عليه اسماء الدول التي لا يحتاج مواطنوها إلى تأشيرة ودول تمنح لهم التأشيرة بالمطار , ربما أن مواطني المغرب يدخولون تركيا بمثل هذه التأشيرة

  • مغار عن وطنه
    السبت 8 يونيو 2013 - 11:34

    ا قوال بلا افعال وتبادل الاتهامات جميعا يا مغا ربة هيا الى ا لعمل كل حسب موقعه واتركوا ما يمكنه التشويش على تقدم الوطن والله ولي التوفيق

  • لا للعثمانيين
    السبت 8 يونيو 2013 - 11:43

    الى بعض ابناء " بو تفريقة "
    – نجحت زيارة اردوغان الى بلادكم لأن من استقبلوه اتراك ابا عن جد …انتم تعلمون و جميع الجزائريين في الشارع ان من يحكم مع بو تفليقة هم ابناء بلدته تلمسان و نصف سكانها هم في الأصل اتراك من بقيا الأستعمار التركي – الدي جتم على صدوركم قرونا طويلة …لم يستطع فيها اقتحام اسوار الأمبراطورية المغربية
    – مشكلتنا مع تركيا انها حرمتنا من لمدة طويلة من ولاية الجزائر التي كنا نحكمها دائما بطريقة مباشرة او غير مباشرة قبل الأسلام و بعده …
    قبل الأسلام : كل الحاكمين انذاك يستمدون شرعيتهم من المملكة المغربية المستقرة دائما " اموريتان " ..حتى مسيتسا عندما هرب من الرومان حماه ملك المملكة المغربية…..
    –نحن دولة بمعنى الكلمة مثل الدول الكبرى القارة في العالم …..
    لن ينجح اردوغان و بن كيران في جرنا الى الوهم و اليأس و التخريب بإسم الأسلام السياسي و تحت الحلم المزيف .."" للخلافة الأسلامية "……عاش الشعب المغربي العظيم

  • algerienne
    السبت 8 يونيو 2013 - 13:45

    a AZZEDINE HADDAM n°87, vous etes entrain d'enfoncer le clou n'est ce pas? depuis quand l'almgerie est l'ennemi de votre peuple? ce sont des gens comme toi qui empechent l'evolution vers une unification de nos deux pays, soyons intelligent si les politiques des deux pays pour des raisons politique ou economique , se font "la gueule" a nous de montrer que finalement les deux peuple sont bel et bien frere, c'est ce que j'ai la pretention de croire en tout cas , a bon entendeur….

  • بشار المحتلة
    السبت 8 يونيو 2013 - 16:13

    الى رقم 17 امين الجزائري.حوحو يشكر روحو.تقول عن الامبراطورية المغربية اللتي قهرت نصف العالم يوم كانت بلادك مجرد ولاية مغربية قاحلة..المغرب يملك الان نصيبه من المحيط الاطلسي ذات مساحة الجزائر 3 مرات والمغرب غني ب 4000كلم على المحبط ونصفها على المتوسط وصحرائنا المغربيةالغنية الشاسعة وعلمنا يرفرف داخل الجزائر في فكيك الشاسعة ةطول المغرب من اسبانيا الى الى موريطانيا وتاتي الان يا جزائري لتقول في صحفنا اللبي اعطنكم حرية التعبير عكس جرائدكم العسكرية اللتي تطبل للجنرالات اللذين يستعبدونكم ولا ينشرون تعليق اي مغربي….واسيادكم المغاربة اغنياء برجاله والصيد البحري والسياحة والقلاحة والصناعة والطاقات لحديثة….ليس مثلكم جنرالاتكم يسرقون بترول وغاز الشعبين المحتلين التوارقي والقبائل..الحمد لله تركيا لم تهتك عرضنا 500 سنة مثلكم ولا نبوس يد هولاند اللذي سحقكم قرنا ونصف وتحتة للمغاربة الموجودين في صحرائنا الشرقية المحتلة حينما كانت فرنسا تسرق اراضي الدول المجاورة وضمها لابنتها الجزائر المذلولة اللتي لا تاريخ لها وتحاول شراءه.

  • tarik
    السبت 8 يونيو 2013 - 16:19

    ز يارة ارذوغان للجزائر ناجحة واكثر واما عن لا يعترف بالبوليزاريو فهدا لا يعني الجزائر هدا شان سيادي تركي الى هشام رقم 12.المسالة توجد في الامم المتحدة وليست في الجزائر

  • ايوب
    السبت 8 يونيو 2013 - 16:29

    مع الاسف الشديد هناك منافسة شرسة بين الدول( فرنسا – امريكا – الصين – تركيا ) حول كعكة المغرب وفشل اردوغان في المغرب مرده هو انزعاج الاقتصاديين الفرنسيين من فلتان الكعكة من يدهم فالباطرونا المغربية تربطها بفرنسا علاقات قوية تصل الى حد المصالح المشتركة . فعلى حسب رايي كما يقال بالدارجة المغربية قالت ليهم فرنسا "اييه" يقولو امين، قالت ليهوم "لا" يقولو امين. ادن فشل الزيارة التركية اتية من فرنسا .

  • بشار المحتلة
    السبت 8 يونيو 2013 - 17:42

    ايها الجزائريون بواسين يد الاهكم هولاند روحو علقوا في جرائدكم العسكرية الديكتاتورية اللتي تقطع لسانكم بمجرد غلطة صغيرة ضذ الهنكم الجنرلات اللذين يهتكون عرضكم منذ الاستقلال…..روحو علقوا في جريدة الشرور والحروق لسان النظام الشيوعي الفاشي……..وكفاكم استغلالا لخيرات ارض شعب التوارق المحتل اللتي تمثل 60 في المئة من مساحة الخرائر الاصناعية الهجينة مثل كلب بيت بل ……والاستقلال لشعب القبائل المناضل ورئيس جمهوريته فرحات مهني باطلا ذنبه الوحيد هو ارادة تحرير بلده القبائل من طواغيت النظام الشيوعي الظالم اللذي يسوق الشعب كقطعان الحمير يخدرهم بالتاريخ المصطنع والملاحم الوهية وهم يصدقونه لانه شعب جبان مذلول مغلوب على امره يعيش تحت احذية النظام الفقر والجوع والذل والحقرة…..صدق من قال لا اخوة لنا مع وليدات عسكر فرنسا الجبان…بترول شعب التوارق المنادي بانفصاله سينبض قريبا بشهادة كل الخبراء وستشحتون بطاطا الخنزير من كوبا…..قوموا ولو بمسيرة سلمية يا رجال اكرتون دافعوا عن ابسط حقوقكم الغتصبة وكفاكم ذلا وخوفا من جنرالات ماما فرنسا اللتي تتلاعب برئيسكم رمز بلدكم وانتم في جحوركم خائفين كالدجاج

  • driss
    السبت 8 يونيو 2013 - 17:53

    cet échec est à cause de notre mère la Frace qui doit défendre ses intérêts et non pas ceux du Maroc

  • سليمة
    السبت 8 يونيو 2013 - 21:29

    أسي ابنكيران كون واضح مع الناس وكلهوم شكون لتيحكم في المغرب أو لتيسر المغرب واش حكومة العلن أم حكومة الظـــــــــل

  • البوهالي بشار الجزائر العميقة
    الإثنين 10 يونيو 2013 - 15:51

    الصراحة ماذا يمكن للمغرب أن يعطي لتركيا ؟ طبعا لا شئ كل ما يوجد في المغرب يوجد ما هو أحسن منه في تركيا ماعدا شئ واحد و المغاربة كلهم يعرفونه و لا داعي لذكره .
    فيما يخص الجارة إن كنتم لا ترضون ذكر اسمها فهو من حقكم لأن ذلك يتطلب منكم السجود قبل الركوع إمتثالا لما قاله أحد أبنائها البررة "وقل الجزائر و أصغي إن ذكر إسمها تجد الجبابرة ساجدين و ركع " فلها من الإمكانيات مالها و هذا من فضل ربي ونعمه (ذلك فضل الله يؤتيه من يشاء)

  • الوجدي
    الإثنين 10 يونيو 2013 - 16:26

    السلام عليكم
    إلى المعلقان 17 و 18 ، أنتما تتبجحان بغنى وكبر الجزائر فاعلما أن غنى الجزائر ما هو إلا بثروات صحراءنا الشرقية التي سوف نستعيدها منكم طال الزمن أو كره ، وأن القضية التي افتعلتها الخرائر هي لشغل المغرب عن صحراءه الشرقية ولذلك نجد تدخلها السافر مع الجمهورية الوهمية التي سوف تذهب معها إلى مزبلة التاريخ ، أنتم أغنياء بالسرقة ، سوف نرد لكم الصاع صاعين بقائدنا العظيم وجنودنا البواسل الذي دكوك بلدكم في الستينات والسبعينات ، ورحم الله الأسد الهمام الملك المغفور له بإذن الله الملك الحسن الثاني الذي كان عندما يعطس ترتعش الخرائر وجعل الله الخير على يدي ولده صاجب الجلالة والمهابة الملك محمد السادس ، سوف ترون الوجه القوي للمغرب عند الإنتهاء من مشكل الإنفصاليين المدعومين من قبلكم ، أنتم تدعون الغنى وشعبكم يأكل من القمامة الحمد لله ليس لدينا شعب يأكل منها ، جريدتكم الشرور جاءت بأكاذيب خلال الأسابيع الماضية وقد أتينا بالدليل على كذبها من خلال هذه الجريدة العظيمة (هسبرس) الرجاء النشر يا عظيمة.

  • من الحسيمة
    الإثنين 10 يونيو 2013 - 20:14

    سوف تتوالى الاحداث وراء الاحداث وسيرى من سيعيش طويلا
    ان تركيا الدولة العظمى هي التي ستحرر القدس من جرثومة اسرائيل والحرب الكبرى ستندلع بين المسلمين والصليبيين وستكون النصرة للمسلمين ان شاء الله

صوت وصورة
الدرك يغلق طريق"مودج"
الأحد 17 يناير 2021 - 12:36 2

الدرك يغلق طريق"مودج"

صوت وصورة
إيواء أشخاص دون مأوى
الأحد 17 يناير 2021 - 10:30 7

إيواء أشخاص دون مأوى

صوت وصورة
الطفولة تتنزه رغم الوباء
السبت 16 يناير 2021 - 22:59 4

الطفولة تتنزه رغم الوباء

صوت وصورة
حملة للتبرع بالدم في طنجة
السبت 16 يناير 2021 - 22:09 1

حملة للتبرع بالدم في طنجة

صوت وصورة
عوامل انخفاض الحرارة بالمغرب
السبت 16 يناير 2021 - 17:11 8

عوامل انخفاض الحرارة بالمغرب

صوت وصورة
جولة ببحيرة الكاسطور في مونتريال
السبت 16 يناير 2021 - 15:55 11

جولة ببحيرة الكاسطور في مونتريال