لمصلحة من ينشر الإسلاميون الأضاليل والفتنة؟

لمصلحة من ينشر الإسلاميون الأضاليل والفتنة؟
أرشيف
الأربعاء 23 دجنبر 2020 - 03:08

بعد الإعلان عن الاتفاق المغربي الأمريكي الذي تعترف بموجبه واشنطن بمغربية الصحراء، هاجمته وبشراسة مبالغ فيها، تنظيمات الإسلام السياسي، وتحركت أدواتها الدعائية موظفة كل ما من شأنه التشكيك في وطنية وذمة ونوايا مهندسي الاتفاق من المغاربة. كما حاولت زرع بذور الشك في نفوس المواطنين، اعتمادا على التضليل والافتراء.

فإسلاميو الحكومة، استعانوا بالتَقْنيعْ بغية حجب الحقيقة بالأقنعة، فهذا مثلا وزير الشغل السيد محمد أمكراز، يضع قناع شبيبة الحزب على وجهه لعل وعسى يحجب وجه الوزير، حتى يكون منسجما مع موقف حزبه من الاتفاق المغربي الأمريكي بشأن الصحراء. تقنيع لم يستسغه كل من شاهد مروره على قناة الميادين اللبنانية، الممولة من إيران وحزب الله. فشل الوزير أمكراز في مسرحية الميادين، أبرز محدودية نهج التقية، الذي تعتمد عليه نخب الحزب، للعب على كل الحبال، والأكل من جميع الموائد باختلاف مصادر تمويلها.

أما البرلماني عن حزب العدالة والتنمية، المقرئ أبو زيد الإدريسي، فقد كان مروره المطول (أزيد من ساعة زمنية) على شبكات التواصل الاجتماعي، سيلا مسترسلا من تهم العمالة والتخوين، موجهة بالأساس إلى مؤسسات الدولة المغربية وإلى كل أولئك الذين يصفهم الإسلاميون بالمُطَبعين. رغم أن كل القوى الحية بالمغرب أعلنت وبالإجماع، بأن الاتفاق المغربي الأمريكي، لن يكون له أي تأثير على الدعم المغربي لنضالات الشعب الفلسطيني في قيام دولته، في احترام تام للشرعية الدولية.

ولخطورة ما جاء في ذلك المرور البئيس، من أضاليل من شأنها تضليل الرأي العام ونشر الفتنة، ارتأينا المساهمة في فضحها ودحض مضامينها، في حدود ما يسمح به المقام والمقال.

اعتبار الاتفاق أسوأ من معاهدة الحماية والتآمر على العرش

في مروره البئيس، أصر المقرئ في مقدمة قصيرة، على تزوير تاريخ سقوط غرناطة سنة 1492، بغية تحقيق هدفين اثنين. أولهما استهداف اليهودية وتخوين كل اليهود المغاربة. وثانيهما، الارتكاز على سقوط غرناطة وكل ما يرمز إليه، ليؤسس عليه هجومه على الاعتراف الأمريكي بمغربية الصحراء وعودة الدفء إلى العلاقات المغربية الإسرائيلية.

بعد أن انتهى من تزوير التاريخ، أُطلقَ المقرئ العنان لخياله، فكل ما من شأنه تحطيم كل المطبعين وكل من يعتقدهم خصوما له ولحزبه وحركته، يجب أن يوظف، ولو اقتضى الأمر الإساءة إلى رموز البلاد وتزوير التاريخ، واتهام مؤسسات البلاد والدبلوماسية المغربية، بما هو أسوأ من توقيع معاهدة الحماية يوم 30 مارس 1912، وبما هو أفظع من التآمر على العرش.

وإمعانا منه في لي عنق الحقائق، أكد أبو زيد، على أن أسوأ حدثين مرا على المغرب في هذا الخمس الأول من القرن الواحد والعشرين، هما يومان. يوم إقرار القانون 50 – 17 الذي تراجع عن التعريب، ويوم 10 دجنبر الماضي، يوم الاعتراف الأمريكي بمغربية الصحراء وعودة العلاقات بين المغرب وإسرائيل. واسترسل أبو زيد الإدريسي مهاجما على مؤسسات البلاد ورموزها ومكتسبات الشعب المغربي، قائلا:

“ولقد عشنا في القرن العشرين يومين عصيبين، لا أرى أسوأ منهما إلا هذين اليومين، الذين نعيش ثانيهما، وأرجو أن يكونا آخرهما هذه الأيام. في القرن العشرين، اليوم الأول هو 30 مارس 1912 عندما وقع المغرب معاهدة الحماية، أي عندما وقع المغرب الرسمي دخول الاستعمار الفرنسي بمسمى الحماية. وثاني أسوأ يوم هو يوم 20 غشت 1953 عندما أقدم الاستعمار الفرنسي على نفي محمد الخامس رحمه الله إلى خارج الوطن بعد عزله عن عرشه…”.

بربطه بين تاريخ 10 دجنبر 2020 يوم الإعلان عن الاتفاق الأمريكي المغربي بشأن الصحراء، وتاريخ 30 مارس 1912 يوم التوقيع على معاهدة الحماية بين فرنسا والمغرب، يتهم البرلماني الإسلامي المقرئ أبو زيد، مؤسسات البلاد والدبلوماسية المغربية، بالإقدام على ما هو أسوأ من فتح أبواب المغرب أمام القوى الاستعمارية.

وهذا الاتهام من شأنه ليس فقط، الإساءة إلى مؤسسات البلاد والشعب المغربي، بل تضليل الرأي العام وتأليب جموع المريدين والغوغاء من المتعاطفين مع الإسلام السياسي، للتحرك لمواجهة تداعيات حدث اعتبره أسوأ من معاهدة الحماية. فما أقدم عليه برلماني المصباح، هو في العمق محاولة بئيسة لنشر الفتنة ومحاولة زعزعة الاستقرار.

أبو زيد يتنمر على المغرب وينبطح أمام تركيا وقطر

في هجومه على مؤسسات البلاد وشعبها، تعمد أبو زيد، تجاهل الاتصال الهاتفي بين الملك محمد السادس والرئيس الفلسطيني محمود عباس، في نفس اليوم الذي أُعلن فيه عن الاعتراف الأمريكي بمغربية الصحراء وعودة العلاقات بين المغرب وإسرائيل. كما تجاهل التوضيحات التي أدلت بها الدبلوماسية المغربية، بشأن الطبيعة الخاصة للعلاقة بين المغرب وإسرائيل.

فالمغرب لم يطبع علاقاته مع إسرائيل، بل أعاد تلك العلاقات إلى ما كانت عليه من سنة 1994 إلى سنة 2002، كما أن وجود مليون مغربي بإسرائيل متشبثين بمغربتيهم، يفرض على البلدين، تدبير هذا الوضع، بما يحفظ لليهود المغاربة بإسرائيل حق العودة أو زيارة بلادهم متى شاؤوا، وواجب المساهمة في نمائها وتطورها.

رغم كل تلك التوضيحات، أصر أبو زيد على التنمر على بلاده، وهو الذي ظل إلى عهد قريب يدافع عن العلاقات التركية الإسرائيلية، معتبرا علاقات العثمانيين بإسرائيل، عملا يخدم القضية الفلسطينية. وفي الوقت الذي تأسف فيه على إفطاره دون أن يدري على ثمر إسرائيلي سرق من أرض فلسطين، سكت عن سبعة ملايير من الدولارات، هي قيمة المبادلات التجارية بين إسرائيل وتركيا.

فأريع ثمرات إسرائيلية أكلها أبو زيد بالمغرب، أخطر من أنبوب إسرائيلي تركي للغاز سيشرع في أشغاله عما قريب، وأخطر من مائتي ألف سائح إسرائيلي يزورون تركيا كل سنة، وأخطر أيضا من الصناعات المعدنية المشتركة بين البلدين. فلمصلحة من

يشتغل أبو زيد ومن معه؟

هذا السؤال مشروع، ويجب على غلاة الإسلاميين ومن معهم تقديم ما يلزم من التوضيحات للشعب المغربي بشأنه، خصوصا وأن أبوزيد الإدريسي تطرق في طلته على المغاربة، إلى موضوع تجارة المواقف والضمائر في صفوف شيوخ الإسلاميين. فقد هاجم بشدة ووقاحة، الشيخ الموريتاني المحفوظ بن بيه، النائب السابق للاتحاد العالمي لعلماء المسلمين، الذي يرأسه المصري يوسف القرضاوي. فتجارة الفتاوى والذمم رائجة في صفوف شيوخ الإسلاميين، فإن باع الشيخ الموريتاني، الذائع الصيت، نفسه للإمارات، كما قال عنه أبو زيد، أفلا يستقيم القول بأن أبو زيد قد باع ما لديه لتركيا وقطر؟

يبكي أبوزيد معاناة اللاجئين الفلسطينيين، الذين لا يتجاوز عددهم سبعة مائة ألفا شخص سنة 1950، ليصل اليوم إلى قرابة ستة ملايين لاجئ موزعين على العديد من الدول. لكنه لم يجرؤ على الإشارة، لا من بعيد ولا من قريب، إلى الآلاف من ضحايا الحرب الأهلية السورية وإلى 13 مليون نازح سوري، هربوا من بلادهم بعد أن نشرت فيها تركيا الخراب والرعب، مسنودة بالحركات الإسلامية ودول الخليج. فالدم الفلسطيني مثله مثل الدم السوري وغيرها من دماء البشرية، والسكوت عما أحدثه العثمانيون الجدد من خراب في سوريا، نذالة ووقاحة ما بعدهما نذالة ووقاحة.

الولاء الأعمى لتركيا وقطر، دفع بالمقرئ أبو زيد إلى وصف ثورة الشعب السوداني على نظام عمر البشير، بثورة عصابة العملاء. لا لشيء إلا لأنها تهدد مصالح تركيا بالسودان، وطالبت تركيا بإخلاء جزيرة “سواكن” السودانية، التي باعها الرئيس المخلوع عمر البشير لأنقرة.

مخجل حقا، أن تكون زبدة نخبة الحركة الإسلامية بهذا المستوى وبهذا الانبطاح والعمالة لتركيا وقطر، وفي الوقت نفسه تريد أن تتنمر على بلادها وعلى مؤسساتها.

على سبيل الختم

في كتاب “أوراق قطر”، الصادر سنة 2019، يشرح مراسلَيْ التحقيق الفرنسيين، جورج مالبرونو وكريستيان شينو، كيف تشتري قطر النخب والمثقفين عبر العالم، في إطار صناعة القوة الناعمة القطرية. كما أن حكومة حزب العدالة والتنمية بتركيا، أصبحت الراعي العالمي لحركات الإسلام السياسي، وخصوصا حركة الإخوان المسلمين التي ينتمي إليها حزب العدالة والتنمية المغربي.

إن ولاء النخب الإخوانية بالمغرب للثنائي القطري التركي، لم يعد سرا، بل أصبح يعبر عنه جهرا. لذلك فالهجوم الشنيع لهذه النخب على اتفاق يوم 10 دجنبر الماضي، لا يمكن فهمه إلا على ضوء مصالح قطر وتركيا

‫تعليقات الزوار

19
  • aleph
    الأربعاء 23 دجنبر 2020 - 09:36

    حجج المقال مهلهلة، ضعيفة،لا منطق فيها ولا ذكاء.
    كنا نتمنى أن تقدم لنا حججا. تثبت أن من تنتقدهم على خطأ، لكن لا حجج لك، فقط تخريف في تخريف:
    1ـ فند حججهم ضد التطبيع مع كيان إجرامي إن كانت لك حجج. أما أنهم إسلاميين أو أنهم ظهروا على قناة الميادين فهذه ليست حجج على أنهم في نقدهم ليسوا على حق.
    2ـ لا أحد يهاجم الإعتراف الأمريكي بمغربية الصحراء، أنت في هذا تفبرك التهم. التطبيع هو المرفوض. لأن كيان الإجرام الصهيوني كيان لقيط، مجرم، يغتصب الأرض ويشرد شعبا. كون الصهاينة يهودا أوبوذيين أو لا دينيين لا يهمنا.
    3ـ من حق أي مغربي أن ينتقد التطبيع، بمن فيهم الإسلاميين. وغريب أن تعتبرآنتقاد التطبيع مع كيان إجرامي من المحرمات! ماهكذا تورد الإبل يا صاحب المقال!
    4ـ رفض التطبيع لا إساءة فيه للشعب المغربي. التطبيع هو المسيئ للشعب المغربي حيت تم تمريره بدون أن يُستفتَ رأي الشعب المغربي، وكأن الشعب المغربي شعب غبي لا يعرف مصلحة وطنه!
    يتبع …

  • aleph
    الأربعاء 23 دجنبر 2020 - 09:38

    تتمة …

    5 ـ أبو زيد مغربي، ومن حقه أن يدلي بصوته في سياسات وطنه. أما تركيا فذلك شأنها. فإن لم ينتقد تطبيع تركيا فلا يعني أنه أخطأ في نقده لتطبيع بلدنا مع كيان إجرامي.
    6 ـ إن هجَّرت الحرب الأهلية السوريين من بلدهم فلا يعني أن من حق كيان الإجرام الصهيوني تدمير الشعب الفلسطيني وآغتصاب أرضه.
    7 ـ إذا هجَّر كيان الإجرام الصهيوني 700.000 فلسطيني، وهذا العدد صار الأن 6 ملايين لاجئ، فكان كذلك عدد الصهاينة في فلسطين 600.000 . وقد ارتفع الآن عددهم ل 7 ملايين صهيوني. أم ليس من حق الشعب الفلسطيني أن يتوالد! فقط الصهاينة ومن والاهم من يحق لهم التكاثر! عندما دخلت فرنسا المغرب كان عدد المغاربة 2.5 ملايين، وأصبحنا الآن 35 مليونا. كل شعوب الأرض لها الحق في التكاثر فقط الفلسطينيون هم من أزعجك تزايدهم؟

    من ينشر الأضاليل والفتنة هم كتائب القبلية العرقية الفاشستية التمزيغية.

  • تازة قبل غزة .
    الأربعاء 23 دجنبر 2020 - 10:03

    تقول السلطة الفلسطينية أنها على نفس المسافة من كافة أطراف النزاع في منطقة الصحراء . وأنها مع الحل الأممي فلا هي تميل لطرح الإنفصال ، ولا هي تميل لطرح المغرب . المغرب هو الآخر يقول انه على نفس المسافة من كافة أطراف القضية الفلسطينية فلا هو مع الطرح الإسرائيلي بضم كل القدس ، ولا هو مع الطرح الفلسطيني بضم كل القدس . ويرى أن قيام إسرائيل وعاصمتها القدس الغربية وفلسطين وعاصمتها القدس الشرقية هو الفيصل الوحيد لوضع حد للصراع الفلسطيني الإسرائيلي ، ويرى أن هذا هو السبيل الأقرب للخروج بالمنطقة من دائرة العنف والعنف المضاد . هذا التوجه المغربي يجد له تأييدا حتى من داخل السلطة التشريعية الفلسطينية التي وقعت مع الجانب الإسرائيلي إتفاقا على مرحلتين تقر بموجبه بدولة إسرائيل إلى جانب الدولة الفلسطينية ، رغم الإختلاف حول الجغرافية وأين تبتدأ إسرائيل وأين تنتهي ، وأين تبتدأ فلسطين وأين تنتهي .

  • Amaghrabi
    الأربعاء 23 دجنبر 2020 - 11:14

    السيد مقرئ ابو زيد مثقف يمثل اسلام النفاق واسلام الحقد واسلام الذي يعمل من اجل البلبلة وخلق عدم الاستقرار في العالم ونشر العنصرية بين الاعراق وبين الديانات وبالتالي يخدم ليل نهار من اجل معاكسة التعايش السلمي بين البشر .هذا الرجل اصبح يعادي المغاربة والفلسطينيين والصحراويين المحتجزين بحيث المحتجزين والفلسطينيين يعيشون في جحيم الاسلم والاحرب ويعانون منذ سنين وهو يعلم ان العمل جد التطبيع يحقق المصالح لحكام الجزائر ولحكام فلسطين والمثال هو حنان العشراوي ويريد ان يجعل من المغاربة نفس الشيئ يعيشون لا حرب ولا سلم واخواننا اليهود المغاربة في اسرائيل يعانون .هذا الرجل يجب على الاقلام المتفتحة الوطنية ان تفضح نواياه الخبيثة وافعاله السيئة

  • aleph
    الأربعاء 23 دجنبر 2020 - 11:14

    @ تازة قبل غزة

    يا صديقي عبدالرحيم فتح الخير، الثنائية ـ المعضلة التي تقدمها لنا فاسدة ولا منطق فيها.

    ـ الإنحياز إما لغزة إو إما لتازة، معضلة فارغة ولا أساس لها من الصحة. الإنسان المغربي السليم عقليا وأخلاقيا يختار غزة وتازة كليهما، ويحتضن تازة في القلب ويضع غزة في العيون، ولا داعي للمفاضلة بينهما لأن الواحدة لا تقصي الأخرى.

    ـ السلطة الفلسطينية إن آختارت الحياد، فهي تتعامل مع شعب مغربي واحد أكانوا من دعاة الإنفصال (البوليزاريو) أم من دعاة الوحدة (باقي الشعب المغربي). البوليزاريو هم كذلك مغاربة وعرب ومسلمين وهم في وطنهم وأرضهم رغم خلافهم السياسي مع باقي المغاربة. ولاعيب في الحياد، لأن مشكل المغرب مع مغاربة آنفصاليين وليس مع غزاة محتلين.
    الفلسطينيون مضطرون للحياد في مشاكل العرب فيما بينهم.

    أما الصهاينة فكيان لقيط، إجرامي ومن يتخندق معه ضد شعبنا الفلسطيني الشقيقي إلا كتائب العرقية القبلية الفاشية التمزيغية أو أمثالك من المتمسحين بدين اللمسيحية الإنجيلية الصهيونية. وهؤلاء ولاءهم ليس للأوطان وإنما لخرافة ملكوت السماء. وهذا يدفعهم للتخندق مع الإجرام الصهيوني.

  • alfarji
    الأربعاء 23 دجنبر 2020 - 12:08

    ياسيدي
    ا:
    ألا تؤمن بالرأي و الرأي الآخر؟
    ب:
    أليس تاريخنا و جغرافتنا ضمن تاريخ و جغرافية الأمة العربية و الإسلامية؟
    الشعوب العربية تطالب
    بالكرامة و العدل و الإتحاد
    و مثقفوا اخر الزمان يصفقون للتغريب و التفرقة.

    تركيا التي كان يحسب لها حساب قبل العَلمة و إتخاذ العامية لغة لها و إستعمال الحرف اللاتيني و قفل المساجد و تحويل بعضها لمتاحف… ماذا كانت النتيجة بالإصطفاف وراء الغرب لمائة سنة؟
    ألم تتراجع من دولة متقدمة إلى دولة متخلفة حتى جاءت العدالة و التنمية سنة 2002 فأنتقل ناتجها الخام من المرتبة 120 (196 مليار سنة2001) إلى المرتبة 13 (823 مليار سنة 2013) في ظرف 12 سنة فقط

    و لماذا لم تتقدم مصر التي كانت مركزا للماسونية و العلمانية من 1850 حتى 1930، تم الوطنية (الفرعونية) حتى أصبح الفريق الوطني لكرة القدم يسمى بالفراعنة
    ….

    وعليه الهرولة وراء الغرب و ثقافته لن نجني منها إلا المكوت في موضعنا نستهلك و لا ننتج (مثلا: لا نترجم المراجع و ندرس بلغتنا و دولة مثل إسلندا عدد سكانها حي بالدارالبيضاء تفعل ذلك)٠

    السبيل للكرامة و العدالة و التقدم هو التحرر من الغرب كما فعلت تركيا و إيران

  • مواطن
    الأربعاء 23 دجنبر 2020 - 12:20

    اين اختفى بن كيران ولم نسمع له رأيا ام ان استفادته من الريع جعلته يبلع لسانه، لم نكن نعرف أن 7مليون كافية ان يغير صاحب مقولة غرغري أو لا تغرغري رأيه

  • anir
    الأربعاء 23 دجنبر 2020 - 13:04

    Cet article traite d’une importance indéniable, traite d’une grande problématique, celle de l’allégeance des membres du PJD et des frères musulmans en général au Qatar et la Turquie. le livre “Qatar papers” de deux journalistes d’investigation français est clair à ce sujet. Prière de lire le dernier paragraphe de cet article, et de creuser ensuite sur google. C’est dangereux ce qui se passe au niveau de cette double allégeance des frères musulmans marocains.

  • مغربي
    الأربعاء 23 دجنبر 2020 - 14:31

    أنا جد سعيد باستئناف العلاقات مع دولة إسرائيل وأتمنى تطويرها في جميع المجالات. أما أتباع التيار الإخونجي فإذا كان لديهم برنامج لتطوير التعليم والاقتصاد والتشغيل والرياضة والثقافة فليستمروا كحزب سياسي أما إذا كان برنامجهم الحزبي هو فقط المتاجرة بالدين والقضية الفلسطينية فلم يعد لهم موقع على الساحة السياسية لأن زمن المتاجرة والمزايدة بالقضية الفلسطينية قد ولى إلى غير رجعة.

  • مغربي فقط
    الأربعاء 23 دجنبر 2020 - 14:33

    هاد المقرئ من نهار شفتو كيتهكم على ولاد بلادو قدام أولياء نعمته عرفتو يقدر يدير أكثر من هذا.
    ماتديوش عليه بزاف حيت دابا ولاو عندو أولياء جداد (تركيا وقطر) وخاصو يبين حنة يديه وإلا سيشطب من لاءحة المستفيدين.
    الإخوان الولاء ديالهم معروف ,ألم يقل سيدهم قطب : ما الوطن إلا حفنة من تراب عفن …؟
    ولهؤلاء أقول:
    لك الله يا وطني و سواعد أشرافه المخلصين, لك أحيا ومن أجلك أموت ,ولاعزاء للحاقدين لوطنهم من بني جلدتي المستلبين,الناكرين للمعروف وتاريخ أجدادهم الأحرار , والذين كانوا حصنا منيعا لكل الغزاة ,والذين بفظلهم ظل الوطن ولا يزال شامخا إلى الأبد.

  • топ
    الأربعاء 23 دجنبر 2020 - 14:48

    alep
    لفهم الصراع العربي الفلسطيني خاصة القدس أوما يسمى بيغوشالايم-أورشليم-لا بد من العودة إلى أصل الصراع الذي كان سياسيا قبل أن يصبح عقديا فيما بعد.عندما إنقسمت قبيلة قريش إلى ثلاتة أجزاء،بنو هاشم بقوا في الحجازو بنو أمية الغزاة قطاع الطرق هاجروا إلى الشام بالآلاف وأخير بنوالعباس هاجروا إلى العراق.وبما أن الصراعات القبلية معروفة في هذه المنطقة إشتعلت صراعات بين الأموين وبنو هاشم آل البيت ووصل هذا الصراع إلى دروته حين أغتيل عثمان بن عفان الأموي وعندما تم تنصيب علي بن أبي طالب تمرد عليه بنو أمية وأخدوا السلطة من بني هاشم لمذة 90عام وعندما نشبت ثورة عبد الله بن الزبير سنة مُنع الأمويين من الحج سنة 682م وبسبب هذا المنع بحث الأمويون عن مكان مقدس لهم لكي يكون بديلا لمكة المكرمة تحت سلطتهم ووجدوا ياغوشالايم اليهودية الإسرائيلية لمؤمنو بني صهيون لتكون محجا لهم لكنهم كانوا يعانون من مشكلة تاريخية عويصة وهي أن ما يسمى ببيت المقدس أوغوشلايم لم ترد في القرآن لهذا زوروا إسراء نبي الإسلام من مسجد الجعرانة قرب مكة إلى إسراء في ياغوشلايم اليهودية
    #قضية فلسطين صناعة أموية على حساب أراض بنو صهيون
    يتب

  • Amaghrabi
    الأربعاء 23 دجنبر 2020 - 15:06

    بعض المعلقين يقولون لماذا لم يستفت جلالة الملك حفظه الله شعبه ليقول كلمته في التطبيع مع اسرائيل,الا يكفيهم ان كل الاحزاب الوطنية التي تمثل الشعب المغربي كلها صفقت لجلالة الملك الا الاحزاب الوهمية كاالنهج واليسار الموحد والاخوان الخارج عن التغطية السياسية وبعض العروبيين والاسلاميين الذين يغردون خارج السرب ولا يميزون بين مصالح الوطن ومصالح الاخرين.فهل تنتظر ان يستفت جلالة الملك الشعب الذي اختار ممثليه في البرلمان وفي المستشارين وزكى قيادات الاحزاب ,فمن يستفت جلالة الملك؟وانا في نظري المصالح العليا للوطن هي من اختصاص جلالة الملك .فكفى من البحث عن اخطاء لا توجد الا في اذهان الانفصاليين والرجعيين والواهمين والذين يسيرون ضد الرياح ولا يعرفون رؤوسهم من ارجلهم وبالتالي يخربون بيوتهم بايديهم ولقد رفع عنكم القلم اصحاب ضد ما يسمى بالتطبيع

  • خالد
    الأربعاء 23 دجنبر 2020 - 15:53

    كون تحشم وسم الامور بمذكراتها.
    اين انت من ابو زيد ؟
    مالك معقد من تركيا وقطر.
    نعلمها وبكل حرية نحن مع تركيا وقطر وفلسطين الحرة.
    لا يحرجنا أن ندافع عن الإخوان لاننا مسلمون والمسلمون إخوة.
    لكن ما شئت….

  • alfarji
    الأربعاء 23 دجنبر 2020 - 15:58

    إلى

    ا:
    العدالة و التنمية تشترك مع قطر و تركيا في الدعوة إلى الوحدة الإسلامية التي لامفر منها شاء من شاء و كره من كره، اللهما إذا غسلتم أدمغتنا و حولتم مجرى البحر الأبيض المتوسط ليمر على حدودنا مع الجزائر و حدودنا مع موريتانيا!

    ب:
    كيف تفسر لنا أنك غير قادر على التعبير عن رأيك بلغتك (عربية كانت أو أمازيغية)
    ربما تفعل ذلك متجاهلا للغتك إذن أنت تُدين لفرنسا و الثقافة الفرنسية كجميع الفراكوفونين فهذه مصيبة لك و لنا
    أو تفعل ذلك لأنك غير قادر على التعبير فعلا عن رأيك بها، فالمصيبة أعظم والسؤال هل فعلا كنت في المدرسة؟

  • Amaghrabi
    الأربعاء 23 دجنبر 2020 - 19:40

    الاتحاد قوة لا شك في ذلك ويا ليت العرب توحدوا بصدق من اجل رفاهية الشعوب اولا ونرى قوتهم واقعيا,ولكن ان يصبح الاتحاد قوة شعار فقط والواقع يسود فيه النفاق والانانية فلعنة الله على هذا الاتحاد الى يوم الدين,اللتحاد يبدأ مع جارك الذي يشاركك الجورة والدين واللغة والماضي المشترك ومع ذلك جارنا المشؤوم 45 سنة وهو يعاكسنا ويدلي كل حين باننا العدو الكلاسيكي وووو وكيف نقفز هذا الجار الخبيث ونتوحد مع الاخ البعيد الذي هو نفسه لا يهمه الا مصلحة وطنه ولا يهتم بمصلحة وطنك بحيث نحن ندافع عن صحرائنا وهم انفسهم ما سيمى بالشعب المطلوم يساند اعداءنا ويعترفون بتقسيم ارضنا.افيقو ايها العروبيون الذين يعملون ليل نهار ليجعلون الشعب المغربي لقمة في فم حكام العروبة الذين يستغلون حتى شعوبهم ويعملون مع دولة اسرائيل في السر والعلن.تازة قبل غزة في نظري شعار موفق في مغربنا يجب الايمان به لخدمة مصلحة وطننا ولا شيئ اخر الا وطننا ومصلحتنا هو الدعوة الى السلم والسلام مع جميع دول العالم مسلمين وغير مسلمين عربا وعجما لا فرق بينهما من عاملنا بالحسنى نعامله بالحسنى ومن كسر انيابه ضدنا حملنا سلاحنا لنكسر تلك الانياب الخبيثة و

  • Azid
    الأربعاء 23 دجنبر 2020 - 20:43

    كاتب المقال لديه حقد دفين لكل ما له علاقة بديننا الحنيف و هو يتربص متل عصيد في كل قضية لكي يكيل الشتائم لمبادئ الاسلام متل تربص القطط بفرائسها هي الايديولوجيا العمياء تخرب عقولهم همهم الوحيد هو ضرب ما هو اسلام من تقافة و سلوك و تربية و شيطنة هده الفئة و العجيب تحدتك عن المؤامرة القطرية التركية و الاخوان المسلمين تتير الشفقة حقا اضنك من متابعي القنوات المصرية الناهقة و تصدق ما تقول ان كانت حقا هناك مؤامرة فهي مؤامرة المتصهينين و من والهم لتلطيخ سمعة الاسلام و و الله متم نوره و لو كره الكافرون
    تتحدتون عن هدا الدين و هو في اوج ضعفه فمدا لو كان في اوج قوته وصدق رسول الله صلى الله عليه و سلم في حديته عن تكالب الامم و صدق ايضا في حديته عن الرويبضة و ما اكترهم في هدا الزمان

  • Youssef ait kassou
    الأربعاء 23 دجنبر 2020 - 21:31

    لمصلحة من ينشر عملاء الشيوعية والفرنكوغونية والصهيونية والفاشية والنازية النيوكلاسيكية والانجلو امريكية سمومهم ضد الاسلام والمسلمين ؟؟!

  • anir
    الأربعاء 23 دجنبر 2020 - 22:29

    بنكيران يكرر اسطوانته المشروخة، كلما وقعت قيادة المصباح في مصائد لعبة الأقنعة…أرادوا اللعب على كل الحبال والأكل من كل الموائد، والظهور في المظاهرات كمعارضين للحكم…يأكلون الغلة ويسبون الملة,,,الآن فضح أمرهم، ولم يعد بإمكانهم الإستمرار في لعبة الأقنعة، إما أن تكون مع المغرب وبلادك ومصالحها العليا أو تغادر الساحة الحزبية والمؤسسات، وتعيد الريع السياسي الذي احذتموه من المغاربة/ وتعوضوهم عن كل هذه السنوات التي أضاعها المغرب بسبب عجزكم في تسيير الحكومة وألاعيبكم,

  • alfarji
    الخميس 24 دجنبر 2020 - 10:09

    إلى
    Amaghrabi

    لا تيأس
    ا: التحرر
    فبقايا الإستعمار إلى زوال و إقتصاد الريع إلى زوال

    ب:
    الإنتاج العلمي
    سيتبن لدعاة الفرنسية بعد سنتين أو ثلاثة الإنخفاض المذهل لنسبة المغاربة العلميين و مستواهم و حينها سننتصر للغتنا العربية و ندرس و نبحث بها و نطور البحث (المغرب و الدول العربية اليوم لهم أطر عالية التكوين (أساتذةُ الجامعة) و نتوفر على البنية التحتية لذلك (جامعات و مدارس الهندسة))
    و سنحافظ على أمازيغيتنا و دارجتنا و سنقضي على الكلمات الدخيلة من اللغة الفرنسية لأن الأمية إلى زوال (من اليوم يقول سكويلة؟) ألا تقول عامة الناس اليوم الحجر الصحي و التباعد و الكمامة و التلقيح ضد الفيروس … رغم أنف من يحاولون إستعمال مفردات فرنسية

    ج: الوحدة
    ستتوحد الأمة العربية و الإسلامية لأن الأنظمة العسكرية إلا زوال (هل عساكر الجزائر السنين الفائتة هو عساكر اليوم؟ ألا يحاكمون بعضهم البعض اليوم؟ و كذلك عساكر مصر…

صوت وصورة
متحف الحيوانات بالرباط
الجمعة 22 يناير 2021 - 13:20

متحف الحيوانات بالرباط

صوت وصورة
صبر وكفاح المرأة القروية
الخميس 21 يناير 2021 - 20:50 2

صبر وكفاح المرأة القروية

صوت وصورة
اعتصام عاملات مطرودات
الخميس 21 يناير 2021 - 19:40 4

اعتصام عاملات مطرودات

صوت وصورة
مشاكل التعليم والصحة في إكاسن
الخميس 21 يناير 2021 - 18:36 8

مشاكل التعليم والصحة في إكاسن

صوت وصورة
منع وقفة مهنيي الحمامات
الخميس 21 يناير 2021 - 16:39 16

منع وقفة مهنيي الحمامات

صوت وصورة
احتجاج ضحايا باب دارنا
الخميس 21 يناير 2021 - 15:32 13

احتجاج ضحايا باب دارنا