مؤتمر "البيجيدي" إلى ما بعد الانتخابات .. والحزب يفلت من "رجة سياسية"

مؤتمر "البيجيدي" إلى ما بعد الانتخابات .. والحزب يفلت من "رجة سياسية"
صورة: أرشيف
الأربعاء 13 يناير 2021 - 23:20

رغم الخلافات الكبيرة التي ظهرت بين أعضاء اللجنة السياسية للمجلس الوطني لحزب العدالة والتنمية، الملتئمة نهاية الأسبوع الماضي في الرباط، والمشكلة من 150 عضوا، إلا أن الاجتماع انتهى بتصويت الأغلبية الساحقة على تأجيل عقد المؤتمر الذي طالب به العديد من أعضاء برلمان الحزب.

المعطيات التي حصلت عليها هسبريس كشفت أن تياري الحزب، سواء المناصر لعبد الإله بنكيران الذي كان يطالب بالولاية الثالثة أو المساند للأمين العام الحالي رئيس الحكومة سعد الدين العثماني، اتفقا على تأجيل المؤتمر إلى ما بعد الانتخابات التشريعية لسنة 2021.

مبررات أعضاء اللجنة السياسية لتأجيل المؤتمر استندت إلى كون الظروف التي يمر منها المغرب بسبب جائحة كورونا لا تسمح بإقامة هذه المحطة التنظيمية الكبرى للحزب. وهذا الطرح دافع عنه أنصار بنكيران أيضا.

مصدر من داخل التيار المحسوب على بنكيران قال: “بعد نقاش في اللجنة السياسية، اتضح أنه لا يمكن عقد المؤتمر لأسباب تنظيمية مرتبطة بالوباء وقرب الاستحقاقات الانتخابية”، مضيفا: “مطالبنا كانت تميل إلى إحداث رجة سياسية حقيقة في الحزب، وهذا يتطلب أطروحة للمؤتمر المقبل، وهو ما لا يمكن أن يحدث خلال ما تبقى من السنة التي تبقى انتخابية بامتياز”.

في المقابل، أعلن عضو مقرب من الأمين العام للحزب رفضه للدعوات التي نادت بعقد مؤتمر استثنائي في هذا الظرف الاستثنائي، قائلا إن اللجنة السياسية ليس من اختصاصاها طرح فكرة المؤتمر.

وشهدت الجلسة السياسية التي استمرت لأزيد من تسع ساعات جلدا للقيادة الحالية برئاسة سعد الدين العثماني، خصوصا في ظل الاهتزازات التي شهدها الحزب، وفي مقدمتها توقيعه على اتفاقية استئناف العلاقات مع إسرائيل، وتمرير حكومته للقانون الإطار، وهو ما اعتبر تراجعا كبيرا من الحزب وضربا لمرجعيته.

وفي الوقت الذي كان يفترض أن تعرف الجلسة تقييم أداء “البيجيدي” سياسيا داخل الحكومة، اختار عدد من وزراء الحزب، وفقا لمصادر هسبريس، أن يقدموا عروضا تقنية قصيرة، الأمر الذي أغضب بعض أعضاء المجلس الوطني الذين طالبوا بعروض سياسية تقيم أداء الحزب وليس أداء الوزراء داخل قطاعاتهم.

الانتخابات التشريعية المؤتمر حزب العدالة والتنمية خلافات

‫تعليقات الزوار

30
  • Ingénieur EMI
    الأربعاء 13 يناير 2021 - 23:27

    وداعا يا حزب العدالة و التنمية اسف إلى مزبلة التاريخ و شكراً على عملكم جهدكم هذا مشكورين و لكن لم تكونو عند حسن ظننا و وعودكم الانتخابية اكتشفنا انها مجرد نوايا حسنة لا غير. وداعا بالماء الحلو و شطابا. و وداعا لكم ايها الدكاكين السياسية!

  • سكفاندري
    الأربعاء 13 يناير 2021 - 23:28

    إلى حزب العدالة و التنمية المغربي : “إخواننا المغاربة السلام عليكم والله يكثر خيركم، نحمدو الله ونشكروه على هاذ النهار، ما نقدر نخبي ومعندي ما نستر، كلشي باين على وجهي، كلامي كيخرج من فمي وقلبي فرحان، الله يكمل بالخير ويفرحكم ويفرحنا كاملين.”

  • علزو المغربي
    الأربعاء 13 يناير 2021 - 23:33

    شتان بين حزب العدالة والتنمية التركي وحزب النذالة والتخلف المغربي الذي جمع شرذمة من المنافقين تجار الدين الذين ذاقو حلاوة المناصب فباعو مبادئهم.. كازا أصبحت في عهدهم تتنفس تحت الفياضانات.. لم أصوت يوما في الإنتخابات لكني صأصوت ضدهم

  • rachida
    الأربعاء 13 يناير 2021 - 23:39

    السلام عليكم.أجلوا المؤتمر لأنهم مازالوا طامعين بالفوز في الانتخابات المقبلة بدون استحياء رغم كل ما فعلوه في الشعب المغربي

  • le trou
    الأربعاء 13 يناير 2021 - 23:40

    je ne crois pas que les marocains voteront encore pour ces hargawas.

  • عبيد
    الخميس 14 يناير 2021 - 00:03

    الناس ولفات البزولة وركوب سيارات الدولة وعدة امتيازات سيشهد الحزب صراعا بين اقطابه حول وكيل اللائحة بالانتخابات الجماعية والتزكية في الانتخابات البرلمانية ومناصب المسؤولية ان فاز بمقاعد تؤهله ان يكون داخل الأغلبية سواء بالجماعات أو الحكومة كل المؤشرات تدل على ان الحزب لن يفوز الا بمقاعد معدودة في كل الاستحقاقات وسيعود للمعارضة كما سيعرف تصدعا داخليا وستتركه قيادات وقواعد

  • بلورة
    الخميس 14 يناير 2021 - 00:05

    ههههه تحاولون جاهدين إيهام الناس بكلام و اللعب على المصطلحات : تيار بنكيران .. تيار العثماني … هههههه

    و الله مزال مافهمتوش من هو البيجيدي. مادمتم تكتبون و تنطقون من منطلق التلفيق و الكذب والبهتان، فلن يمر شيء لأنه باختصار : إنه البيجيدي و ليس مثل من أنتم أنفسكم كنتم تنتقدونهم بالأمس القريب و من هلك الوطن بكل مافي الكلمة من معنى.

    على الأقل حاولوا فهم من هو البيجيدي

  • الملالي
    الخميس 14 يناير 2021 - 00:10

    كنا نفتخر بهذا الحزب حينما كان في المعارضة وكان أمل جميع المغاربة حينما ترأس حكومتيين متتاليتين بان تتغير الأمور وتزدهر البلاد ويحارب الفساد ويأخذ كل ذي حق حقه لكن خدلونا ولم نكن نتوقع من أعضاء هذا الحزب كل هذه التصرفات الغير المنطقية.ساصوت عن أي حزب كيفما كان ولن اعد ادلي بصوتي مرة أخرى لأنكم لم توفوا بالعهد او كما يقول المثل المغربي:(مصدقتوش).

  • عين نزاغ.
    الخميس 14 يناير 2021 - 00:12

    .الى العدااة. والبهدالة لمادا اجلتم المؤتمر …….مازلتم طامعين بالوفوز في الانتخابات المقبلة……… وداعا ..ايها…الحزب…الفاشل غير..قادر على تحمل المسؤلية .فالحكومة……اودعكم بالماء فيه جافيل..والشطابة…..تكون….من الشوك….
    …..

  • امعضور ايموزار
    الخميس 14 يناير 2021 - 00:22

    وداعا لكم ايها الانتهازين الى مزبلة التاريخ خنتم تقت الشعب المغربي لن نسامحكم على مافعلتم فينا

  • ابو سعد الراشيدي
    الخميس 14 يناير 2021 - 00:51

    و الله أصحاب هذا الحزب يغردون خارج السرد ألم يفهموا بعد ان رئاسة الحكومة مستحيل ينالها حزبهم ؟! و حتى لو فرضيا حصلوا على عدد اكبر و مستحيل يقع ذلك لاعتبارات كثيرة ليس هذا موضع تفصيل الكلام فيها. احداث تغيرت و أمور وقعت في البلاد افلا يخطر على مخ احد أساطين هذا الحزب ان الحكومة ستكون من نصيب حزب لا اريد تسميته حتى لا يقول احدهم ان هذا تكهن لكن اللبيب يفقه و الإشارة تكفي. الدولة تحتاج من ينهج مزيدا من العلاقات خصوصا في مجال السياسة و الاقتصاد و الثقافة و الانفتاح على اقطاب اخرى لإنعاش مفاصل التجارة و التمويل و الصناعة و السوق التقنية ، و أفراد هذا الحزب ليس لهم جذور في عالم المال و التصنيع الغذائي و العسكري و غير ذلك مع دول و اقطاب اخرى . عند هذا الحزب تقوقع في التصور و التعامل ، أقصى ما يفكرون فيه تبذير المال في بناء جدران لمقرهم الحزبي لا غير و ترويض و تدجين الاتباع الرعاع و نشر فكر تجاوزت القطبية الجديدة.

  • د.عبدالقاهربناني
    الخميس 14 يناير 2021 - 01:02

    هذا لأن أعضاء البيجيدي ليس لهم الشجاعة لإخبار المغاربة بأن السيد العثماني مثل المغرب لدوره السياسي وليس لملك البلاد. فهم يعتبرون بأن الدولة ستشفع لهم لنيل ولاية ثالتة وبالتالي لم يبق لهم شيء يقنعون به الناخبين الذين تترسخ لديهم يوما بعد يوم أن خطابات عدم مباركة التقارب مع دولة إسرائيل لم تكن إلا مسرحية رديئة في المستنقع السياسي الذي يتقنه حزبهم الذي تعود على إصطياد الناخبين في الماء العكر لتمويههم بالدين الإسلامي على الرغم من أن عملهم بنبني على النفاق وكذالك إيهام لجميع بالظفر بولاية حكومية ثالتة لوقوفهم مع الدولة في محطة التقارب مع إسرائيل على الرغم من سلوكاتهم الإسلاموية و السياسيوية المناهضة للصهيونية وهذا أيضا نفاق دنبوي دنيء أقل ما يقال بخصوصه هو أن البيجيدي لن يستطيع مجارات التموقع مع المحيط الجييوستراتيجي الجديد للمغرب مع إسرائيل وأمريكا وهذا من أي موقع كان فيه حزبهم أي كما سيلمسه الناخببن والمغاربة عموما فهم لن يصلحوا لأي دور بعد الإنتخابات لا من موقع الأغلبية أو من موقع المعارضة.

  • صعصع
    الخميس 14 يناير 2021 - 01:04

    واقفين مستفين كيتصوروا . ولا كمارة كتبشر بالخير . الماء والشطابة . الى مزبلة التاريخ . دءاب لبسين الكوستمات وربطة العنق

  • امين
    الخميس 14 يناير 2021 - 02:29

    للاسف الشديد ليس لكم وجه تقابلون به بعض الناخبين الذين صوتوا لكم لعدة اعتبارات اولها فشلكم في تدبير الشان العام في نسختين حكوميتين و لم تقدموا اي اضافة ثانيا وعدتم الناخب المغربي بمحاربة الفساد و مقارعة اقتصاد الريع و لكن الواقع كذب ادعاءاتكم الدليل على ذلك حصول امينكم العام على تقاعد مريح و حرس و كذا سيارة فارهة !! دون ان ننسى عدم جديتكم باخراج قانون الاثراء بلا سبب لانكم استحليتم المناصب الاعتبار التالث هو انحراف معضم اعضاىكم سنذكر البعض من الحالات : الكوبل الحكومي بقيادة الشوباني ، تعري ماء العينين بباريس في السنة الميلادية ، قصة اليتيم و مدلكته و باحماد ابنة الداودي…. اضف ذلك الظهر السافر لقانون الشغل الذي حصل في مكتب الرميد وزير حقوق الانسان و كذا وزير الشغل الخالي امكراز و الكارثة الكبرى هي التي جعلت من وجودكم غير مرغوب فيه حين عين العاهل المغربي شكيب بن موسى لاعداد برنامج تنموي جديد لنتساءل ما دور الحكومة التي تتراسونها ؟ و اخيرا و اسي اخرا غرق معضم المدن التي تسيرونها وهي البيضاء ، الرباط ،المحمدية ….. لنختم بتوقيع امينكم العام الحالي على توقيع اتفاقية التطبيع مع اسراىيل !.

  • عابد
    الخميس 14 يناير 2021 - 03:10

    كنت أتوقع أن يستقيل أو يعزل العثماني من رئاسة الحزب في اليوم نفسه الدي عزل فيه ترامب بأغلبية تصويت النواب ، لكن لﻷسف ، ﻻ يزالون يطمعون ويحلمون بوﻻية ثالتة . من المستحيل أن يكسبوا ثقة الشعب ، فضحوا وانكشفت أوراقهم لن ينعموا ولو ب 01، 0 بالمائة من أصوات الشعب ، حتى وان عادوا للمعارضة ﻻ ولن تعود لهم الثقة كما كانت في اﻷول . اللهم باعد ليننا وبين شر خلقك ، أااامييييييين

  • أبوخليل
    الخميس 14 يناير 2021 - 05:11

    السّلام عليكم
    (وَاتَّقُوا يَوْمًا تُرْجَعُونَ فِيهِ إِلَى اللَّهِ ۖ ثُمَّ تُوَفَّىٰ كُلُّ نَفْسٍ مَّا كَسَبَتْ وَهُمْ لَا يُظْلَمُونَ ).صدق الله العظيم

  • أبو خليل
    الخميس 14 يناير 2021 - 05:16

    وكتبت “المساء” أيضا أن حزب العدالة والتنمية رد على الاستقالات المتتالية التي قدمها عدد من مستشاريه احتجاجا على تجاهل شكاياتهم وتكريس ريع المناصب والتغاضي عن مراكمتها لفائدة بعض الأسماء، وذلك بمطالبة المستقيلين بدفع المستحقات المالية تجاه الحزب.

    وقد تزامن هذا القرار مع هجوم تعرض له عدد من المستشارين الذين أعلنوا خلال الأيام الماضية طلاقهم من الحزب.

  • اليزيدي
    الخميس 14 يناير 2021 - 05:40

    لايهمنا ما يخطط له حزب”لانبة”،والمؤكد أن علية أصحاب القرار تدعمه(فهو أصلا حزب اداري)،وقضية الصراع بين نخبته ماهو الا تمثيل في تمثيل،فالادوار متداولة بين أفرادها،حتى يبينوا لبعض “المداويخ” ،أن محتوى خطاب “لانبة” ديموقراطي،
    ان تاريخ حزبPJD،معروف،فقد كان ولايزال مدعوما من أم الوزارات ،حتى لعب دوره في قهر المغاربة(تمديد سن التقاعد،الغاء ص.المقاصة،معارضة كل ماهو حداثي قد يغير من بعض العقليات التقليدية البائدة…)،لقد أنشأت أم الوزارات حزب “لانبة” ،من أجل محاصرة”اليسار”،ونجحت في ذلك ،(الدورالذي لبه المرحوم الخطيب)،لذلك نؤكد أن خرجات هذا الحزب (المصطنعة)،ماهي الا ذر في الرماد،لتدويخ البعض،بالركوب على الدين،حتى لاتنكشف الحقيقة.

  • أحمد MA
    الخميس 14 يناير 2021 - 06:17

    أنا لست خبير في السياسة ولكن كمواطن عادي أظن أن PDJ ليس له مكان في الحكومة المقبلة لأنه سيكون بمثابة كما يقول المثل “كيدير العصا في رويضة ” بالنسبة لتطوير علاقاتنا مع دولة إسرائيل بسبب أفكارهم الرجعية والمتخلفة واستغلال الدين وفلسطين لأغراض سياسية لا أقل ولا أكثر .

  • ابوهاجوج الجاهلي
    الخميس 14 يناير 2021 - 06:34

    ان هذا الحزب يدافع عن مرجعيته وعن طريقة الذئاب الملتحية التي تخطط وتتعاون مع بعضها البعض لتفترس وان اقتضى الحال تتشاجر لكن لا تترك الجماعة لان بدونها يصعب الصيد والافتراس. اما قضية استئناف العلاقة مع إسرائيل فهذا قرار من الأعلى وما عليهم الا ان يحترموه. ان اصابت الحزب رجة فهذا ليس في صالح من لم يحصل عن جزء من الكعكعة فلابد للحزب ان يستمر وبدونه قد انتهى كل شيء بالنسبة لهم وشكرا

  • Hamid
    الخميس 14 يناير 2021 - 07:23

    أنا أؤمن وبكل اقتناع أن البيجيدي أفضل حزب حكم المغرب.

  • كبور تيباري
    الخميس 14 يناير 2021 - 08:16

    حزب لايصلح لسياسة مجموعة من المرتزقة همهم هو الاغتناء على حساب الشعب ليس لهم أي وزن أو كاريزما أتمنى أن يندثر هدا الحزب للأبد

  • Driss
    الخميس 14 يناير 2021 - 09:44

    حزب تجار الدين – حزب المنافقين – حزب الكذابين – حزب المخزن بامتياز – حزب القمع – حزب افقر الشعب – حزب استشرى في عهده الفساد – حزب تقرب من اللوبيات – حزب ينفد التعليمات بأمانة – حزب لا يحكم – حزب لا يجتهد – حزب الزيادات في مختلف المجالات ( بما فيها الساعة) ما عدا الاجور – حزب يفتخر بمنجزات اقرتها ودرستها وقررت ميزانيتها حكومات سابقة.
    باختصار حزب نكبة في ذاكرة المغاربة.

  • tarek ibn zyad
    الخميس 14 يناير 2021 - 10:12

    la mafia qui gère le pays détruire le maroc plus tot de construire 8ans de plus de retard la preuve inondations a casa et d’autre villes ———ils doivent passer au jugement en urgence ———————————–wassalam

  • متقاعد
    الخميس 14 يناير 2021 - 10:31

    لقد خدلتم الشعب المغربي مرتين !!! وعشنا في عهدكم ما لم نعشه منذ استقلال البلاد من فقر وزيادة في الأسعار ونفاق وكثرة البطالة وووووو!!! عشر سنوات مرت علينا كأنها قرن من القهر والتجويع وعدم الاهتمام بشؤون المواطن!!! بطونكم انتفخت من اكل السحت … لكن لا ولن نلدغ مرة أخرى ولو بانتخابنا على الشيطان!!!!!

  • ابن الشرق
    الخميس 14 يناير 2021 - 10:36

    هههه الكاهن امون يريد العودة مرة اخرى الى دواليب السياية ههه ادا لم تستحيي ففعل ماشئت حزب الندالة اولا مكان لكم الحمد لله اقتربت الانتخابات

  • كبور
    الخميس 14 يناير 2021 - 11:55

    بداية النهاية إنتهت مدة صلاحيتكم حزب فارغ بمعنى الكلمة

  • DR AMEZIANE Boujemaa
    الخميس 14 يناير 2021 - 13:43

    je pense que leur temps est révolu, on a plus besoin de nos jours dans la perspective de ce qui se joue et se trave dans le monde et notamment dans l’Afrique, on a plus besoin d’un gouvernement de Technocrates, c’est à dire des compétences managerielles, technologiques, financières, humaines, structurelles, opérationnelles, scientifiques, informatiques, gouvernementales,,, etc, pour accompagner cet élan que notre Grand Souverain a lancé il y a 20 ans et que les prémisses de ce grand projet révélateur d’une stratégie managerielle sans égale, , n’est plus à discuter. je pense que ce Pjd a fait son temps, un certain moment les gens avaient plus besoin de charlatanismes, de blablateurs, de islamophobes (sans préceptes de l’Islam), d’arrivistes secteur qui n’ont pour parti que de remplir les poches et les ventres, étant donné qu’ils sont tous issus de familles précaires, : le monde” aujourd’hui a plus besoin de gens de Bonne éducation, de grande Ecole avec une GRANDE EXPERIENCE MONDIALE DR

  • Nordine dghoghi
    الخميس 14 يناير 2021 - 17:03

    عندي وجه واحد وكنحشم به…. ميات وجه و جه.. ولا واحد حشم وقدم استقالته…. باز باز باز…

  • عبدو
    الخميس 14 يناير 2021 - 21:01

    أنا وبعدي الطوفان الخوف من فقدان المنصب هو السبب في التاجيل طمعا في فرصة جديدة بحظوظ أوفر،

صوت وصورة
الإخوة زعيتر يساعدون تبقريت
الإثنين 25 يناير 2021 - 10:31 14

الإخوة زعيتر يساعدون تبقريت

صوت وصورة
تخريب سيارات بالدار البيضاء
الإثنين 25 يناير 2021 - 10:05 19

تخريب سيارات بالدار البيضاء

صوت وصورة
وصول لقاح أسترازينيكا
الإثنين 25 يناير 2021 - 00:52 12

وصول لقاح أسترازينيكا

صوت وصورة
ستينية تقود "تريبورتور" بأزمور
الأحد 24 يناير 2021 - 16:20 12

ستينية تقود "تريبورتور" بأزمور

صوت وصورة
انهيار منازل في مراكش
الأحد 24 يناير 2021 - 15:32 11

انهيار منازل في مراكش

صوت وصورة
آراء مغاربة في لقاح كورونا
السبت 23 يناير 2021 - 15:41 24

آراء مغاربة في لقاح كورونا